اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها
الإشعارات
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 41
قديم(ـة) 01-08-2013, 04:13 AM
حنآان الشمري حنآان الشمري غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية دواء جروحي بين يديك/بقلمي


البآرت الـ 17
بيت ابو جاسم
حنان هدت شوي : بكرا ملكتي صح
ساره : ايه ي روحي
حنان بتردد : بس انا م ابيه
ساره مسكت يدها : طيب وش السبب وقبل كم يوم كنتي تبينه
حنان : انتي م شفته كيف انهى كل شي وقال بيروح يخطب بنت عمه
ساره : بس انتي تدرين ان هذا الامر مو بيده بيد ابوه بعدين تعالي قولي لي ليش ابو تركي كان رافض الزواجكم
حنان : هذي سالفه قديمه ابو تركي كان يشتغل مع جدي وعمامي ومدري شنو صار وخسرهم وجدي طرده من الشركه وابو تركي م كان يقصد انه يخسرهم بس جدي عصبي وطرده بس
ساره : وانتم ي حياتي رحتوا فيها
حنان سكتت ونزلت راسها
ساره : حبيبتي انتي كنتي تبينه وهذا بكرا بتكون ملكتك
حنان : بسرعه كذا وبعدها بنروح للامارات وم اشوفكم
ساره بحزن : م راح تطولين هناك
حنان تجمعت الدموع بعوينها : 6 شهور مو قليل
ساره تحاول تخفف عليها : الا قليل وبعدين انتي بتكوني مع تركي واكيد م راح تحسين ب الوقت وراح تكلمين اهلك كل يوم
حنان : خايفه من اللي راح يجي
ساره تضايقت ع حالتها : ي حياتي لا تخافين
حنان بحزن : حتى جاسم م وده يكلمني
ساره : مع الايام بينسى لا تتضايقين
حنان بخوف : يمكن م ينسى طيب
ساره : ان شاء الله ينسى لا تتعبين نفسك .. والحين انا برجع البيت تامرين ع شي
حنان : خلك معي
ساره : تاخر الوقت الحين
حنان : عادي نامي هنا
ساره بتفكير : اءءء مدري
حنان : تكفين ساره
ساره ابتسمت : خلاص بس بتصل ع ابوي ( واتصلت ع طلال وافق طبعا ) و دار الحديث بينهم فتره طويله وساره كانت تحاول تخفف ع حنان لحد م ناموا
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ
بَ واحد من الشوارع
كان تركي ي دور ب سيارته من شارع لشارع وشاف السياره بتخلص بانزين ووقفها قريب من البحر ونزل يقطع الشارع و م انتبه للسياره اللي كانت متجهه له بسرعه
السياره صارت تضرب بوري ع تركي
تركي لف لتجاه السياره ووقف وم قدر يتحرك من قدامها
وصدمت فيه ومشت عنه ...
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
بيت سعاد
سعاد فزت من النوم وصارت تتنفس بصعوبه
قام ابو تركي : بسم الله عليك وش فيك
سعاد بخوف : مدري مدري قلبي يعورني ( وقامت لغرفه الهنوف وشافتها نايمه وطلعت لغرفه نوف وكانت نايمه طلعت بسرعه لغرفة تركي وكانت تتمنى انه يكون موجود بس للاسف مو موجود ( يمه وليدي وينه ب هذي الساعه ) راحت لغرفتها
ابو تركي : ي مره وش فيك
سعاد بخوف : تركي مو موجود ( واخذت جوالها تتصل ع تركي )
ابو تركي : لا تخافين عليه وبعدين هذي مو المره الاولى ينام برا البيت
سعاد : لا ذي المره غير .. ي ربي م يردد
ابو تركي : اكيد نام
سعاد رجعت تتصل مره ثانيه : تركي نومه خفيف ويقوم ع رنت الجوال
ابو تركي يحاول يهديها : يمكن حاطه صامت
سعاد : مو من عادته يحطه صامت
ابو تركي : ي مره نامي وتعوذي الشيطان وان شاء الله م فيه غير العافيه
سعاد : ان شاء الله ( رجعت انسدحت بس م جاها النوم وطول الوقت تفكر ب تركي )
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تركي صدمته السياره من جنب وطاح ع الشارع وانجرح ظهره من الزجاج اللي كان موجود غمض عيونه ب الم وقام بيروح لسيارته سمع جواله يرن بس م كان عنده وقت يكلم احد وكان الشارع فاضي واحاول يسرعه بمشيته بس م قد وبعد م وصل لسيارته شغالها بالم بس شاف ان مستحيل توصله للمستشفهى لان البنزين قليل ونزل مره ثانيه ينتظر سياره تمر وتركا ع سيارته وهو مغمض عيونه ويحس ب الم شديد
مرت سياره ووقفت قريب من تركي نزل منها شخص عمره ب الاربعين وشاف الدم اللي بظهر تركي وراح له بسرعه : وش صاير لك
تركي بصوت ب الكاد انه يطلع : م.مكك.ن تتوصل.ني الممستف.ى
مسكه الرجال من يده وصار يمشيه لسيارته : اكيد امش معي ( ركبه ب المقعد اللي ورا وراح للمستشفى )
ــــــــــــــــــــــــــــــــ
بيت ابو جاسم
جاسم كان لحد الحين م نام كان يفكر ب حنان ( وهذا انتي ي حنان بتتزوجين م كنت متوقع ان بيكون زواجك بهذي الطريق .. م كنت اتوقع ان بتسوين كذا شلون .. المشكله كانت ب رضاك وانك م حوالتي تمنعينه .. آهه ي رب ) قام من السرير ونزل يشرب مويه ورجع وقبل لا يدخل غرفته لف لغرفة حنان ( بكرا بتطلعين من هذا البيت) راح لغرفتها وفتح الباب وكان نور الابجوره منور الغرفه واستغرب من اللي جنبها قرب اكثر وشاف ساره نايمه ابتسم ع شكلها وهي نايمه وشاف حنان وكان مبين عليها التعب وطلع قبل لا تقوم وحده منهم لغرفته
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
المستشفى
دخل تركي مع الرجال للطوارى
الرجال بصوت عالي : ي جماعه احد يساعدنا
تقدم له تكتور وممرضه وشافوا حالت تركي اللي كان مغمض عيونه بالم واخذوه لوحده من الغرف
جلس تركي ع السرير وفصخ بلوزته بالم ودكتور صار يعقم الجرح وبعدها خيطه لان كان الجرح كبير 5 غرز وكان فيه جرح ثاني صغير غرزتين وبعد م خلص
الدكتور : كيف صار لك كذا
تركي كان مغمض عيونه ولا رد عليه
الدكتور لف للرجال : انت وش تقرب له
الرجال : انا شفته ب الشارع ووصلته هنا
الدكتور : لازم نخبر اهله
تركي لبس بلوزته بالم : لا م يحتاج انا م فيني شي
الدكتور : بس ل...
تركي قاطعه : قلت م يحتاج .. اقدر اطلع الحين
الدكتور : لازم تنام هنا اليوم
تركي : انا م فيني شي بروح بيتنا وانام
الدكتور : بس ي اخ
تركي وقف : خلاص
الممرضه : لو سمحت
لف لها تركي بهدو
الممرضه : فيه جرح بجبهتك
تركي نزل شوي لمستوها
الممرضه حطت اللزقه ع الجرح : خلاص
الدكتور : خذ هذي العلجات اللي تحتاجها من الصيدليه
تركي طلع بهدوء للصيدليه واخذها وبعدها طلع من المستشفى بس م شاف أي تكسي
الرجال حط يده ع كتفه : تبي اوصلك
تركي ابتسم بالم : ياليت
وركب مع الرجال واحاول م يركي ظهره ع الكرسي
الرجال : شلون صار معك كذا
تركي : في سياره اصدمتني
الرجال استغرب : وراحت عنك
تركي بهدوء : ايه
الرجال : طيب ليش م تبي اهلك يدرون
تركي : م ابيهم يخافون علي وانا م فيني شي
الرجال : كل هذا وما فيك شي
تركي بهدوء : ايه
الرجال : وش اسمك
تركي طالع فيه بهدوء : تركي
الرجال : طيب ي تركي وين تبيني اوصلك
تركي : ب المكان اللي لقيتني فيه عند سيارتي
الرجال : تقدر تسوق
تركي : ايه
وبعد م وصلوا
تركي فتح الباب وابتسم : مشكور
الرجال : هذا واجبي
نزل تركي وركب سيارته ( يلا تكفي اوصل فيها للبيت ) وحرك للبيتهم
وبعد م وصل راح غرفته وحط العلاج ب الدرج علشان محد ينتبه عليه وغير ملابسه ونام
ـــــــــــــــــــــــــــــــ
اليوم الثاني * ملكت حنان & تركي *
بيت ابو جاسم
ساره قامت من النوم وشافت الساعه 10 وقامت للحمام * تكرمون * وبعد م طلعت قومت حنان
حنان عدلت جلسته ع السرير : كم الساعه
ساره قام : الساعه 10 يلا قومي
حنان بخوف : ساره اليوم
ساره : ايه اليوم يلا قومي
حنان : خايفه
ساره راحت لها ومدت يدها : لا تخافين انا معك
حنن مسكت يدها وقامت : طيب وش تتوقين حال تركي الحين
ساره : اكيد فرحان انه بتكونين له اليوم
حنان ابتسمت ودخلت الحمام * تكرمون *
ساره طلعت من الغرفه وشافت جاسم توه طالع من غرفته ولابس بجامه سوده نص كم وكان يحك راسه ومبين ان فيه النوم وابتسمت ع شكله
جاسم طالع فيها بنص عين : خير
ساره : ههههه ولا شي
جاسم خق ع شكلها وابتسم : فطرتي
ساره هزت راسها ب لا وهي مبتسمه
جاسم مد يه لها : تعالي افطري معي
ساره استانست لان طلب منها وراحت له ومسكت يده ودخلوا غرفة الطعام وكان فيها ابو جاسم وجاسم
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
بيت سعاد
قامت سعاد من النوم وشافت الساعه دخلت للحمام * تكرمون * تغسل وبعد م طلعت راح لغرفة تركي فتحت باب الغرفة وشافته وراحت له بسرعه وجلست ع طارف السرير : تركي يمه ي وليدي
تركي فتح عيونه بتعب : هلا يمه
سعاد بخوف : يمه فيك شي صاير لك شي
تركي استغرب سؤالها ( ليكون احد قايل لها ) : لا يمه م فيني شي هذا انا قدامك
سعاد براحه : زين يمه ريحتني طول امس وانا افكر فيك
تركي ابتسم : لا يمه م فيني شي ( حاول يعدل جلسته بس حس بالم و مو قدر يقوم )
سعاد استغربت : فيك شي ي وليدي
تركي : لا م فيني شي بس يمكن من كثر النوم ظهري عورني
سعاد : زين يمه قوم خلنا نفطر
تركي : ان شاء الله روحي وانا الحين جايك
سعاد قامت : مو ترجع تنام
تركي : ههه لا ماني نايم
سعاد ابتسمت لولدها وطلعت
تركي بعد م طلعت قام بالم ودخل الحمام * تكرمون *
ـــــــــــــــــــــــــــــ
بيت ابو جاسم
ابو جاسم : مشاء الله ساره عندنا
ساره ابتسمت وجلس جنب جاسم
ام جاسم : نمتي هنا
ساره : ايه م حبيت اخلي حنون بروحهها
جاسم حب يحرج ساره وقال بكذب : نصابه نامت عندي
ساره شهقت ولفت لجاسم وهي مصدومه
جاسم : هههههههههههههههه
ابو جاسم : حرام عليك شوف وجهه البنت هههههههه
ساره حست ب الفشله ونزلت راسها
ام جاسم : وش فيها زوجك وبكرا بتنامين معه هههههه
ساره صار وجهها احمر وقام بسرعه لغرفة حنان
جاسم : ههههههههههههههه
ابو جاسم : الله يوفقكم
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
غرفة حنان
دخلت ساره وججهها مقلوب
حنان استغرب منها : وش فيك
ساره بقهر : جاسم فشلني وقال اني نايمه عنده تخيلي
حنان : هههههههه عادي وش فيها وبعدين ( غمزت لها ) قريب تنامين معه
ساره استحت : انقلي انتي الثانيه
حنان : هههههههه اقول امشي نفطر ميته جوع
ساره بدون شعور : م ابي جسوم سد نفسي
حنان : والله وتطورنا وصرنا ندلع ههههههههههه
ساره دفتها من كتفها : اقول امشي بس ( ونزلت للمطبخ ولحقتها حنان وهي ميته ضحك عليها )
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الساعه 12
بيت ابو عبدالله
عبدالله : شباب تركي وينه من زمان عنه
فيصل : ايه والله اشتقت لضحكته الخايسه
فهد : ههههههههه وانت الصادق
مشاري : سليمان وش فيك من اليوم نتكلم وانت مو معنا
سليمان هز راسه بَ لآ
محمد : سليمان تركي وين
سليمان كان يطالع الفراغ : اليوم ملكته
كل الشباب شهقوا وكانوا مصدومين
عبدالله : ع مين
محمد : ومن متى
سليمان : ع حنان بنت عمي
فهد : ليش وش صاير
مشاري : جاسم ليش م قال لنا
فيصل : اصلا متى كانت الخطبه
سليمان بكذب : صارت فجاءه لان ابو تركي كان ملزم ع تركي يتزوج وحده من بنات عمه وهو كان رافض لان يبي حنان ولما ابوه وافق بسرعه خطبها وابوه قال اليوم تكون الملكه يعني ابو تركي محدد كل شي
رن جوال مشاري
مشاري شاف الرقم : هذا جاسم ( ورد : هلا جاسم
جاسم : هلا فيك شخبارك
مشاري : الحمدالله بخير
جاسم : اسمع اليوم ملكت تركي وحنان حياكم عندنا
مشاري : وليش كذا بسرعه
جاسم : نصيب
مشاري : ان شاء الله والشباب عندي م يحتاج تتصل
جاسم : زين اجل وفرتوا علي ههههه
مشاري : تامر ع شي
جاسم : لا سلامتكم
مشاري : الله يسلمك ( وسكر منه )
عبدالله : م قال لك شي
مشاري : يقول نصيب
ماجد : وهذا نصيب تركي
فهد : م اتخيل شكل تركي متزوج هههههه
محمد : ايه والله
عبدالله : م كنت متوقع الخبل بيتزوج
سليمان : لو يسمعك بس
ماجد : هههههههه بنترحم عليك
مشاري : لا عاد مو لهدرجه هههههههه
عبدالله قام : ههههه انا بروح اشوف الغدا خلص ( وطلع )
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
بيت ابو جاسم
غرفة حنان
ساره : حنون اتصلي ع كوفيره تضبط شكلك
حنان : لا م يحتاج
ساره : يحتاج ونص يلا اشوف ( ومدت لها جوالها )
حنان اخذت الجوال : طيب وش البس
ساره : انتي اتصلي وانا ادور لك فستان ( راحت للدولاب )
حنان اتصلت وبعد م سكرت منها
ساره : وش قالت
حنان : تقول الساعه 1 ونص تجي
ساره : اوكي حلو
حنان قام وراحت لساره : طيب وش لقيتي
ساره طلعت فستان من الدولاب : وش رايك ب ذا
حنان : اممم اوكي
ساره : خلاص حلو واذا جت خليها تسوي شعرك وتحط لك مكياج خفيف وبس
حنان بتفكير : وانتي
ساره : انا الحين اروح للبيت واتجهز واجي ع المغرب
حنان مسكت يدها : لا ساره تكفين لا تخلين
ساره : م راح اطول ي روحي
حنان : بس
ساره : لا بس ولاشي وبعدين انتي في بيت ابوك مو احد غريب علشان تخافين
حنان : طيب ساره تكفين اسالي جاسم انا اليوم اروح مع تركي ولا بكرا
ساره ابتسمت : اوكي ان شاء الله .. يلا تبين شي ثاني
حنان هزت راسها بَ لا
ساره ابتسمت وطلعت
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
بَ المجلس
ابو جاسم : خبرتي كل الاهل
ام جاسم : ايه كلهم
ابو جاسم : زين اجل
دخل جاسم وسكتوا
جاسم : وش فيكم كنتوا تحشون فيني
ام جاسم : هههههه لا ارتاح
جاسم بمزح : ايه ع بالي بعد ههههههه
دخلت ساره بعبايتها : انا رايحه للبيت تامرون ع شي
ام جاسم : سلامتك ي بنتي
ابو جاسم : مع مين
ساره : الحين بتصل ع السواق يجي وبروح معه
جاسم قام : لا زوجتي انا واصلها
ساره لفت له وم كانت متوقعه يقول كذا
ابو جاسم : زين اجل انتبه ي جاسم ولا تسرع
جاسم : يبه ماني بزر انا اعرف اسوق
ام جاسم : ابوك خايف عليك بس
جاسم ابتسم : ادري ( مسك يد ساره : يلا مع السلاامه ( وطلع معها )
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
بيت ابو تركي
ابو تركي : تركي روح حلق شعرك
تركي م وده علشان م يبين الجرح اللي بجبهته : الحين الحلاق مسكر
ابو تركي : يفتح العصر
تركي : ان شاء الله
سعاد جابت عصير ومدته لتركي : خوذ يمه اشرب يبعد التوتر عنك ( وجست جنبه )
تركي : هههه الله يهديك يمه وفيه احد قال لك اني متوتر بس بشرب علشانك ( وشرب )
سعاد حطت يده ع ظهره : ادري في... ( قاطعها تركي لما بعد يدها بسرعه عنه )
سعاد استغرب منه : يمه وش فيك
تركي بالم : لالا م فيني شي ( وقام بسرعه وطلع لا تحس فيه )
سعاد شكت فيه بس م حبت تضغط عليها
ـــــــــــــــــــــــــــــــــ
بيت ابو عبدالله
مها دخلت ع خواتها : بنات عندي لكم خبر
دانه بحماس : شنو قولي
ريم : فيه احد مات
دانه ضربتها : بسم الله لا تفاولين ع الناس
مها : لا اليوم ملكت حنان و.. تتوقعون منو
دانه : شنو ملكه ع كيفهم ليش م خبرونا
ريم : اممما عاد حنان م اصدق
مها : اسمعي منو وراح تنصدمين
ريم : ايه قولي لا تحمسينا
مها : حنان وتركي
دانه : لا م اصدق
ريم انصدمت وقامت طلعت برا بدون كلمه
مها : والله
دانه : اختك وش فيها
مها : مدري
ــــــــــــــــــــــــــــ نهاية البارت ــــــــــــــــــــــــــــ


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 42
قديم(ـة) 01-08-2013, 04:37 AM
بريق الكلام بريق الكلام غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية دواء جروحي بين يديك/بقلمي


مشكورة ع بارتات


يعطيك الف عافيه

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 43
قديم(ـة) 01-08-2013, 04:56 AM
حنآان الشمري حنآان الشمري غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية دواء جروحي بين يديك/بقلمي


البآرت الـ 18
بيت ابو عبدالله * غرفة ريم *
ريم كانت متضايقه من الخبر اللي سمعته ( معقوله تركي يحب حنان طيب انا .. انا شقول تركي من متى اصلاً فكر اني بنت دايم يطالعني بنظرات استحقار ع حالتي .. بس هو لو بدلني نفس الشعور كان يقدر يرجعني مثل م كنت .. انا شقول هذا لا حب ولا شي هذا اعجاب وبس .. والله يوفقهم )
ـــــــــــــــــــــــــــــ
سيارت جاسم
ساره بتردد : اءء جاسم
جاسم بدون لا يطالع فيها : نعم
ساره : حنان اليوم بتروح مع تركي ولا بكرا
جاسم عرف ان حنان هي اللي سالتها : بكرا وبيطلعون للمطار
ساره : يعني م راح يحضرون زواجنا
جاسم ببرود : هذا اذا كان فيه زواج
ساره م فهمت قصده : يعني
جاسم : ولا شي
ساره لفت للشبكه وهي مقهوره منه ( يعني لازم كل م تعدلت الامور بينا يرجع يخربها .. مالت بس )
وبعدها بكم دقيقه وصلوا للبيت ونزلت ساره وجاسم رجع للبيت
ــــــــــــــــــــــــــــ
بيت سعاد
نوف : الهنوف احس مو مصدقه ان هذي ملكت تركي
: الا صدقي
الهنوف ونوف بنفس الوقت : تركي
تركي : بشحمه ولحمه
نوف : تركي قول لنا وش اللي خلك تستعجل
تركي : انا م صدقت ابوي يوافق وبعدين ابوي هو اللي حدد كل شي وانا موافق عليه
الهنوف : يعني انت تبي حنان
تركي ابتسم : ايه
نوف : من متى
تركي : من قبل لا تجين ع الحياة
نوف : انقلع بس اصلاً كانت حنان صغيره
تركي : ايه وش فيها انا احبها من لما كانت صغيره
الهنوف : ههههههه الله يوفقكم
تركي ابتسم بالم : اميين .. يلا انا اخليكم الحين ( وطلع )
ـــــــــــــــــــــــــــــ
الساعه 6 المغرب
بيت ابو جاسم
حنان : ساره خايفه
ساره : حبيبتي لا تخافين كل شي بيكون تمام ان شاء الله
حنان : كلمتي البنات
ساره : لا م كلمت احد فيهم
حنان : اتصلي ع دانه واسالها متى يجون
ساره : اوكي ( اتصلت ع دانه بس عطتها مشغول : مشغ...
: احنا جينا
ساره : توني اتصل عليك
دانه ابتسمت : ايه كنت توني طالعه الدرج
مها : حنون مبروك
حنان بتوتر : لحد الحين م صار شي
دخلت نوف : بعد كم دقيقه يصير ( وراحت تسلم ع البنات )
الهنوف : بتصيرين زوجت اخوي ي حنون
حنان بخوف : بنات والله خايفه
ساره : انا ب ملكتي م كنت زيك
ريم : انت علطوا حبيته سبحان الله
ساره : هههههههه اذا تزوجتي تعرفين احساسنا
مها : حنون نسيت اقول لك امي تبي تشوفك
حنان : بنات تعالوا معي م ابي اروح لحالي
دانه : اوكي كلنا بنجي معك
ونزلوا تحت يسلمون ع الحريم
ـــــــــــــــــــــــــــ
مجلس الرجال
عبدالله ضرب تركي ع ظهره : ي خايس ليش م قلت لنا
تركي غمض عيونه ب الم : م ممدري
سليمان شك فيه : تركي فيك شي
تركي : لا ( وقام ودخل الحمام * تكرمون * ي ربي ياليت جبت لي مسكن الحين شلون اقدر استحمل الوجع ) كان يحس ب الم فضيع ولما حس انه خف شوي طلع علشان م يشكون فيه )
ــــــــــــــــــــــــــــ
عند البنات
حنان : ساره م قلتي لي اليوم بروح مع تركي ولا بكرا
ساره : جاسم قال لي بكرا بتروحين معه للمطار ع طول
حنان بضيقه : كل هذا مستعجل علشان م يشوفني
ساره : بعدين ينسى ان شاء الله
حنان : جاسم مستحيل ينسى انا اعرف اخوي
ساره : مع الايام ينسى انتي لا تقولين كذا
حنان : ساره وربي خايقهه
ساره : حبيبتي فهميني من شنو خايفه طيب
حنان : مدري احس تركي م عاد يبيني مثل الاول
ساره استغربت : ليش
حنان : مدري مدري
ساره : خلاص ي روحي لا تضغطين ع نفسك واليوم بتشوفينه وتعرفين اذا تغير ولا لا
حنان كانت خايفه تشوف تركي مع ان هذي مو اول مره
ـــــــــــــــــــــــــــــــــ
عند الرجال
تركي وقع وابو جاسم دخل علشان حنان توقع
والكل راح يبارك لتركي بس جاسم م بارك له ولا حتى كلمه
عبدالله : سيلمان م كان جاسم م بارك لتركي ولا سلم عليه
سليمان : اممما لا م اتوقع
عبدالله : الا اصلن من اول لحضت هذا الشي
سليمان : لا م اتوقع
عبدالله : طيب نشوف متى يبارك له
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
عند البنات
تنحنح ابو جاسم وناد حنان
حنان خافت وتحس رجولها تجمدت م تقدر تحركهم
ساره : حنون حبيبتي يلا قومي
حنان : ساره خايفه
ساره : لا تخافين ي روحي
حنان : طيب تعالي معي
ووقفت ساره ومسكت يد حنان وقامت معها وراحت عند ابوها ب المجلس الثاني
ابو جاسم : يلا ي بنتي وقعي
حنان مسكت القلم ويدها ترتجف
ابو جاسم استغرب منها : وش فيك ي بنتي
حنان ب ارتباك : ولا شي ( ووقعت بسرعه )
ابو جاسم : مبروك ي بنتي ( وباس راسها )
حنان : الله يبارك فيك
ابو جاسم : يلا جهزي نفسك علشان تشوفين زوجك
حنان : ان شاء الله
( وطلع ابو جاسم )
حنان لفت ع ساره اللي كانت واقفه بعيد شوي عنهم
راحت ساره لها وابتسمت : مبروك
حنان بادلتها الابتسامه : الله يبارك فيك
حنان : الحين راح اشوفه
ساره : طيب هذا شي حلو تقولين له اللي بخاطرك وتكلمينه
حنان تنهدت بخوف
ساره : طيب تعالي علشان البنات يباركون لك ولا تبينين لهم شي اوكي
حنان : اكيد
ورجعوا للبنات
ـــــــــــــــــــــــــــــــــ
عند الرجال
ابو جاسم : تركي تبي تشوف العروس ولا ميحتاج
الجد : هههههههه اكيد ايه
تركي ابتسم بهدوء
عمر : تركي باقي لك 20 ثانيه يلا جاوب تبي تشوفها ولا لا
تركي : اكيد ابي اشوفها دام انت عمها
عمر : احم احم لا تخجلني
تركي بمزح : ادعي ربك م تكون شينه
ابو جاسم : اففا بنتي تكون شينه
عمر : دام انت ابوها ليش لا ههههههه
ابو جاسم : اقول استحى ع وجهك انا اخوك الكبير
الجد : اخلصوا ع الرجال خلوه يشوف زوجته
ابو جاسم : هههههه طيب يبه ( قال بصوت عالي شوي ) جاسم
جاء جاسم لابوه : هلا يبه
ابو جاسم : روح قول لاختك ان زوجها بيشوفها
جاسم : ان شاء الله يبه ( وراح لمجلس الحريم )
ابو جاسم : تقدر تروح ي تركي ولا تبيني اوصلك
تركي : لا م يحتاج ( وراح لمجلس فاضي )
ـــــــــــــــــــــــــــــــ
عند البنات
نوف : مبروك
حنان : الله يبارك فيكم
الهنوف : مبروك حنون
دانه : واو ماني مصدقه
مها : من جد
ريم : عاد انتي وتركي تصلحون لبعض ( قالتها وهي تحاول تقنع نفسها ب اللي صار )
حنان ابتسمت بهدوء لهم
جت فجر : ساره جاسم يبيك
ساره استغرب وش يبي منها : اوكي
نوف : المفروض حنان وتركي يشوفون بعض مو انتم
ساره : هههههههه كيفنا ( وراحت لجاسم )
دانه : م راح تشوفينه
حنان : الا بس مدري متى
وكملوا حديثهم
ـــــــــــــــــــــــــــــــ
بَ الممر
جاسم كان ينتظر ساره ومعطيها ظهره
ساره : هلا جاسم
جاسم لف عليها : اسمع... ( فهه وهو يطالع شكلها واتسم ع جنب وبآنت غمآزته )
ساره بلعت ريقها من نظراته : امر
جاسم قرب لها وحوطها بيدينه : وش رايك نسحب عليهم
ساره فهمت قصده واستحت : اءء جاسم يمكن احد يمر ويشوفنا
جاسم : عادي وش فيها زوجتي
ساره : ايه بس م يصير تسوي كذا
جاسم بعد عنه بطفش من كلامها : طيب قولي لحنان تدخل المجلس تركي ينتظرها
ساره بسرعه : جاسم بارك لحنان
جاسم : م تستاهل ( وطلع )
ساره ( الحين وش اقول لها اكيد بتتضايق .. ي رب صبرك ) وراحت للبنات
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
عند الشباب
محمد : لحضت جاسم وتركي م كلموا بعض
فهد : ايه تتوقع وش فيهم
محمد : مدري بس المفروض جاسم يبارك له
مشاري سمع كلامهم : سكروا ع الموضوع
وسكتوا ...
ــــــــــــــــــــــــــــــــ
عند البنات
ساره : حنان تركي ينتظرك
حنان كانت متوقع هذا الشي من جاسم : اوكي ( وراحت للمجلس وهي تحاول تحبس دموعها دخلت وكانها ناسيه وجود تركي )
تركي كان جاس بتعب وهو يحس ب الالم ظهره بس لما شافها وقف بسرعه وصار يطالع فيها من فوق لتحت وهو مشتاق لها
حنان رفعت راسها وشافت ومدري وش تقول ( يوه شلون نسيت انا ) رجعت نزلت راسها وصارت تلعب ب اصابعها
تركي قرب منها ورفع راسها باطراف اصابعه : اشتقت لك
حنان تذكرت لما كانت تكلمه قبل وخنقتها العبره
تركي لحضت دموعها اللي بعيونها : حنون حبيبتي وش فيك
حنان هزت راسها ب لآ وعيونها عليه
تركي : طيب م ابي اشوف دموعك
حنان بدت تنزل دموعها : مقدر
تركي مد يده ومسح ادموعها : طيب ممكن اعرف ليش الدموع
حنان : م م.دررري
تركي ضمها له : ي روحي انتي خلاص
حنان حطت يدينها ورا ظهره وهي تصيح
تركي حس ب الم من بظهره منها وبعدها عنه شوي ومسح دموعها : المفروض نفرح اليوم مو تبكي يلا اشوف امسحي دموعك
حنان مسحت دموعها وابتسمت
تركي بدلها الابتسامه : الحين بطلع ومابي اشوف دموعك مره ثانيه
حنان هزت راسها ب ايه
تركي باسم راسها وطلع
وحنان رجعت للبنات بس قبل لا تدخل عدلت شكلها وبعدها دخلت
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
وبعد م راح الكل
حنان كانت بغرفتها وكانت متضايقه ( جاسم ليش م باركت لي او ع الاقل ابتسمت او أي شي منك كان خلني سعيده ياليت م صار اللي صار بس كلمت ليت م تنفع الحين )
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
بيت سعاد
تركي كان بغرفته ومفصخ بلوزته وواقف قدام المرايه وماسك بيده المرهم ( اف شلون احط ذا الحين ياليت عندي يد في ظهري كان م شلت هم ) كان يحاول بكل الطرق
وانفتح الباب
: آههههههه
تركي راح بسرعه وسكر فمها وسكر الباب برجله : خير انتي مجنونه ليش تصرخين
: ش شنو هذا
تركي بعصبيه : وبعدين شلون تدخلين كذا بدون لا تطقين الباب اصلن انا من غباي نسيت لا اقفل الباب
: تركي هذا شنو
تركي هدا : انجرحت وراحت للمستشفى وخيطوا الجرح
: طيب متى
تركي : امس ب الليل
: ليش م خبرت احد
تركي : لان م ابيكم تخافون علي
: بس هذا من واجبنا
تركي : لا م يحتاج ودامك جيتي ابيك تحطين لي المرهم
: طيب ( اخذت المرهم من يده وصارت تحط ع الجرح ) وبعد م خلصت : خلصت
تركي لبس غميص علشان م يتعب وهو يلبس بلوزته : اءءء نوف م ابي احد يدري طيب
نوف ابتسمت : ان شاء الله
تركي انسدح ع بطنه ع السرير : اءء يلا الحين بلا مطرود سكري النور والباب
نوف بقهر : شنو
تركي بتعب : نوف والله تعبان ابي انام وبكرا ورنا سفر
نوف : طيب تصبح ع خير ( ووطلعت )
تركي بدون تفكير راح بسابع نومه
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ
والكل بعد تركي ناموا بعد هذا اليوم متعب لهم وللبعض كان ممتع
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
اليوم الثاني * سفر تركي وحنان *
الكل كان بيت ابو جاسم بعد الفطور
نوف بحزن : حنان باقي شوي وتروحين
حنان : بنات تكفون لا تذكروني والله بصيح
مها : حنون راح نفقدك كثير
ريم : وم راح القي احد اتهاوش معه
حنان : بنات لا تخلوني اصيح
ساره : حن...
ام جاسم دخلت : حنان
حنان بخوف : شنو
ام جاسم : يلا ي بنتي
كل البنات صرخوا
دانه ضمت حنان وهي تصيح : حنوون بشتاق لك
حنان بين دموعها : خلاص بنات تكفون
ساره كانت تصيح وتطالع ب البنات
راحت ام جاسم واخذت حنان منهم : يلا ي بنتي ( وطلعت للمجلس وكل البنات راحوا معها وتقطوا )
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
بَ امجلس
كان الكل مجتمع ويودعون تركي
دخلوا البنات وام جاسم سلمت ع بناتها وهي تصيح
ابو جاسم : كلها كم شهر ويرجعون ليش الدموع هذي كلها
حنان راحت سلمت ع ابوها وبعد م سلمت عليه بعدت عنه ولفت وشافت جاسم
جاسم كان مطنشها ولف يسولف مع عمر
وبعد م سلمت ع عمامها لفت ع ساره لان لحد الحين م سلمت عليها وراحت لها بسرعه وضمتها
ساره كانت تحاول تحبس شهقاتها : حنون راح اشتاق لك
تركي قرب منهم : احم حنان راح نتاخر كذا
حنان بعدت عن ساره وهي تمسح دموعها ولفت لتركي
تركي مسك يدها : يلا مع السلامه ( وطلعوا )
البنات دخلوا داخل هم يصيحون
ساره كانت واقفه ومكتفه يدينها وتطالع الباب
جاسم شاف ساره وراح لها : ساره
ساره م ردت عليه
جاسم مسك يدها واخذها معه لمجلس فاضي وشال القطوه عن وجهها بس لما شاف دموعها ارتبك وم يدري وش يقول : ساره
ساره رفعت راسها وجت عينها بعينه ورمت نفسها بحضنه وصارت تصيح بصوتها وتمسكت ببلوزته
جاسم ب البدايه استغرب من حركتها بس بعدين حن عليها وضمها له
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ
ب المجلس
عبدالله كان مراقب حركات جاسم
بس لما اخذها ودخل المجلس جاه فضول يعرف وش يسوون ولحقهم ومن حسن ضنه ان الباب كان مفتوح وانقهر لما شافها ضامته ودخل عليهم
جاسم بعد عن ساره بسرعه ولف لجهت الباب وانصدم لما شاف عبدالله
ساره لما شافت عبدالله راحت ورا جاسم بحيث اننه م يشوفها
عبدالله ضحك بسخريه : لا تفرح كثر لان انا اول من ضميتها واول من بستها واول من بينام معها ( وطلع )
جاسم عصب من كلامه بس م قدر يسوي شي لان اهله كلهم برا ولف لساره : اليوم بنطلع للفندق
ساره م فهمت عليه : ليش
جاسم بتحدي : علشان نشوف من اول شخص بينام معك
ساره انصدمت من كلامه : جاسم انت مو من صدقك
جاسم : الا ( وطلع )
ساره بعدم استوعاب ( لا هذا مجنون شلون يفكر كذا مستحيل اخليه يقرب مني .. اه ي ربي صبرني ) وراحت عند البنات
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
بعد فتره ب الطياره
تركي حس ان حنان متضايقه لان اول م طلعوا من البيت متكلمت ولا كلمه : حنان فيك شي
حنان بضيقه : جاسم امس م بارك لي واليوم م وسلم علي
تركي : يعني انا بارك لي ولا سلم علي
حنان لفت له : بس هذا اخوي
تركي : وانا اخوي ( لف عليها وصار وجهه قريب وجهها ) بس تبين الصدق من حقك
حنان نزلت راسها : بس احنا صلحنا غلطتنا
تركي : يمكن مع الايام ينسى
حنان : واذا م نسى
تركي مسك يدها : لا تقولين كذا ان شاء الله ينسى
حنان تنهدت ب حزن
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
عند البنات
دانه : من الحين فقدت حنان
ريم : بنات هي كم شهر وترجع خلاص لا تتضيقون
مها : ايه صح المفروض نفرح وهي رايحه مع زواجها
نوف : ي رب تعدي الايام بسرعه
الهنوف : ان شاء الله والحين الازم نبدا بتجهز لزواج ساره
ساره ابتسمت : بس لحد الحين م حددنا موعد الزواج
دانه : ليكون بتكونين زي حنان وم راح تسوون زواج
ساره : ههههه مدري بكيف جاسم
ريم : اذا ع جاسم هذا اللي يبه
ساره تذكرت كلام جاسم واخافت يقدم موعد الزواج
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
عند الشباب
فهد : سلوم انت لازم تدور لك واحد بدال تركي
محمد : هههههههه من جد ع الاقل خله لحد م يرجع تركي
سليمان : ايه كملوا بعد
عبدالله : لو تركي موجود هههههههههههههههه
ماجد : حرام عليكم
فيصل : سليمان انا معك
فهد : لالا قوي فيصل عز الله صرت كئيب زيه هههههههههههههه
محمد : وااااااااه ههههههههههههههههه
عبدالله : سليمان وفيصل ههههههههههههه
سليمان : انقلع انت وياه وفيصل ازين منكم
جهه ثانيه
مشاري : جاسم وش فيك
جاسم : ولا شي
مشاري : وش اللي ولا شي وانت بين عليك متنرفز من شي
جاسم : مشاري تكفى اسكت عني
مشاري : طيب ع راحتك
ـــــــــــــــــــــــــــــــــ
ب دبي
تركي وحنان وصلوا وراحوا للفندق
اول م دخلوا الغرفه الخاصه فيهم حنان فصخت عبايتها : اه تعب
تركي : من جد .. حنون بتروش طلعي لي ملابس من شنطتي اوكي
حنان هزت راسها : طيب
( ودخل تركي الحمام * تكرمون * )
قامت حنان وفتحت شنطته وطلعت له ملابس يلبسها بس استغرب من كيس العلاج واتصلت ع نوف
نوف : الو
حنان : هلا
نوف : حنون وصلتوا
حنان : ايه احنا الحين ب الفندق
نوف : الحمدالله ع السلامه
حنان : الله يسلمك
نوف : وتركي وينه
حنان : تركي يتروش
نوف : اها
حنان : نوف ابي اسالك شفت كيس علاج بشنطت تركي
نوف : ايه حنون تركي قبل كم يوم انجرح ظهره وخيطوه له
حنان بخوف : متى صار هذا
نوف : ليلت ملكتكم
حنان : طيب
نوف : بس هو م خبر احد وانا امس دريت ب الصدفه
حنان : اوكي حبيبتي زين قلتي لي
نوف : بس لا تقولين له اني قلت لك
حنان : لا تطمنين م راح اقول
نوف : فديتك
حنان ابتسمت : طيب ي روحي الحين بسكر
نوف : اوكي
حنان : مع السلامه ( وسكرت منها ونزلت تسكر شنطته وخلت الكيس ع السرير )
وطلع تركي وكان لف الفوطه ع خصره وينشف شعره
حنان خجلت منه ونزلت راسها
تركي طالع فيها وابتسم ع خجلها شاف ملابسه ع السرير وانتبه ع الكيس اللي جنب الكلابس ( ي ربي وش شلون نسيت ذا )
ــــــــــــــــــــــــــ نهاية البارت ــــــــــــــــــــــــــ


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 44
قديم(ـة) 01-08-2013, 05:17 AM
sdomy sdomy غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية دواء جروحي بين يديك/بقلمي


باااااااااااااارت.روووووووووووووعه
توقعاتي:
جاسم.يحب.ساره.بس.راح.يقولها.نور
ساره.هي.تحبزجاسم.بس.يزعلها.لمىزقولها.نور.بس.ان.شاء .الله.تقدر.تنسيه.نور
حنان.رحمتها.حرام.يصير.لها.كل.هذا
تركي.غريب.يبيها.ولمى.خطبها.له.ابوه.رفض.مع.نفسه.مو. هاذي.الطريقه.الي.يبيها.ليه.تغلط.تغلط.من.البدايه.يا .حبيبي
ابوتركي.كلامه.قوي.مايبي.يشوف.ولده.بس.مهما.كان.هو.غ لط.بس.انت.سامحه
طلال.اتوقع.مايتزوج
عمر.اتوقع.يتزوج
ريم.قهرتني.تحب.تركي.وسليمان.يحبها
دانه.توافق.على.احمد
وبس.هي.توقعاتي

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 45
قديم(ـة) 01-08-2013, 05:33 AM
بريق الكلام بريق الكلام غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية دواء جروحي بين يديك/بقلمي


احم احم احم مافي بعد بارت<<<<<<<<<طماعه

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 46
قديم(ـة) 01-08-2013, 03:54 PM
حنآان الشمري حنآان الشمري غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية دواء جروحي بين يديك/بقلمي


البآرت الـ 19
بيت ابو عبدالله
عبدالله كان يحاول يتصل على ساره بس هي ماترد عليه ( لو وين ما تروحين ماراح أخليك ) ورجع يحاول يتصل عليها
_____________
دبي
تركي ارتبك لما شاف كيس علاجه :اءءءءء حن...
قاطعته حنان وحطت أصابعها قدام فمه : لا تقول شي انا عارفه وش تبي تقول
تركي باستغراب : من مين ..!
حنان بدلع : العصفوره قالت لي
تركي: قصدك نوف
حنان ابتسمت
تركي بدالها الابتسامة أخذ المرهم ومده لها :طيب ممكن
حنان خذته منها :اكيييد (صارت تحط على مكان الخياط ليته فيني ولا فيك ) وبعدها خلصت لفت له وابتسمت :خلصت
تركي بدالها الابتسامه وباس خدها : الله لا يحرمني منك
حنان : ولا منك
تركي أخذ ملابسه بيلبس
حنان استحت منه ودخلت الحمام تتروش * تكرمون *
___________
بيت الجد
ساره كانت تسمع جوالها وهو يرن بس كانت عارفه انه عبدالله ( اففف ذا ما يطفش (
ساره بعصبيه : نعم
عبدالله (وأخيرا ردت ): ساره
ساره بنفس العصبيه :نعم انا مو قلت لك لا عاد تتصل علي
عبدالله بكذب : اشتقت لك
ساره طنشته : اخلص وش تبي
عبدالله : ساره اسمعيني
ساره : مابي اسمع شي كل اللي أبيه منك انك تتركني انا الحين متزوجه فهمت
عبدالله : اذا تبين أتركك ولا تشوفين وجهي عندي شرط
ساره : هذا اللي بيصير بدون شروط
عبدالله كمل ولا كان يسمع شي : شرطي أشوفك
ساره بحده : لا
عبدالله بترجي : ساره صدقيني بس ٥ دقايق وبالحديقه
ساره (اوفق عليه لا ماراح أوفق يمكن جاسم يدري ): قلت لك ماني موافقه
عبدالله وكأنه عارف ليش رفضت : اذا على جاسم صدقيني ماراح يدري
ساره بتفكير : بس يكون عمي عمر معنا
عبدالله : شلون يكون معنا بعدين هو أكيد ماراح يوافق ساره تكفين بس خمس دقائق بس
ساره ( بوافق علشان بعدين مايزعجني ) : موافقه بس خمس دقائق
عبدالله ابتسم : أوكيه اليوم الساعه ٨ انا عندك
ساره سكرت بدون لا ترد ( ي رب اللي سويته صح(
____________________
طلعت حنان من الحمام وشافت تركي نايم علي السرير بدون بلوزه ابتسمت على شكله وصارت تنشف شعرها
تركي حس عليها لما طلعت وفتح عيونه شوي يطالع فيها بس لما لفت غمض
حنان كانت مستحيه تنام جنبه بس مالها غير كذا وراحت انسدحت بعيد عنه شوي وعطته ظهرها
تركي مد يده وضمهها له
حنان استغربت ولفت له
تركي فتح عيونه وابتسم ورجع غمض عيونه
حنان ابتسمت وقربت منه شوي وبعدها نامت
_______________
بيت أبو عبدالله
*غرفة عبدالله *
عبدالله :اسمع ابي اليوم الشقه تكون فاضيه
مطلق : ان شاء الله بس ماقلت لي ليش
عبدالله : انت فضيها وبس
مطلق : ان شاء الله
عبدالله : حتي انت مابيك موجود وخل الباب مفتوح
مطلق استغرب : ان شاء الله
عبد الله : يلا مع السلامه
ـــــــــــــــــــــــــــــ
دانه كانت تفكر بماجد (أف تعبت من التفكير لازم أقول لامي قراري ) وقامت للمجلس شافت أمها
دانه جلست جنب أمها : يمه
أم عبدالله : هلا ي بنتي
دانه : انا بقول لك قراري عن موضوع الزواج
أم عبدالله : قولي ي بنتي وان شاء الله خير
دانه بتردد: انا موافقه ب...
أم عبدالله قاطعتها : والله فرحتيني ي يمه
دانه : بس ي يمه
دخل أبو عبدالله : فرحوني معكم
أم عبدالله : دانه موافقه على ماجد
أبو عبدالله : وهذي الساعه المباركة
دانه بحده :بس انا عندي شرط
أبو عبدالله بستغراب : وش شرطك
دانه : تكون ملكتنا يعد زواج ساره
ابو عبدالله : وهذا الشي يحدده ماجد
دانه تنرفزت : بس هذا شرطي
ابو عبدالله بعصبيه : ماتستحين تشرطين على ولد عمك
دانه انقهرت وطلعت لغرفتها
أم عبدالله : ليش عصبت علي البنت
ابو عبدالله : بنتك ماعندها سالفه وطلع
_____________________
دبي الساعه ٨
تركي وحنان كنوا نايمين ورن جوال تركي
تركي لف للجهه الثانية : حنان ردي
حنان ماسمعت تركي وحطت يدها علي ظهره
تركي عدل جلسته بسرعه بألم
حنان عدلت جلستها بستغراب : وش فيك
تركي بعصبيه : ظهررري
حنان بخوف : آسفه
تركي طالع جواله اللي يرن وضحك وأخذ جواله وانسدح وسحب حنان لحضنه ورد : هلا يمه
سعاد : هلابك يمه وينك ماترد
تركي : كنت نايم
سعاد : شخبارك انت وحنان
تركي طالع حنان اللي مببنه أنها زعلانه : الحمدلله بخير
سعاد : زين تطمنت عليكم والحين أخليك مع زوجتك
تركي ابتسم : أوك بكرا اذا قمت اتصلت عليك ( وسكر منها ورفع وجهه حنان بأطراف اصبعه : وش فيه الحلو زعلان
حنان بعدت يده : تصرخ علي وماتبيني أزعل
تركي : فديت الزعلان انا ( وباس شفايفها وابتسم : لحد الحين زعلانه
حنان ابتسمت بخجل
تركي خق على شكله و... ( مشفر (
____________________
بيت الجد الحديقه
عبدالله دخل وكان يفكر باللي بَ يسويه واتصل على ساره : الو
ساره : نعم
عبدالله (بعد شوي أخليك تترجيني على هذا الاسلوب ): انا تحت
ساره سكرت منه بدون لا ترد ولبست عبايتها ونزلت له
_____________________
بيت ابو ماجد
ماجد كان قاعد مع امه ورن جواله
ماجد : هلا عمي
ابو عبدالله : هلابك ي ولدي
ماجد : أمر ي عمي
ابو عبدالله : مَ يامر عليك عدو ابي أبشرك ان البنت موافقه
ماجد ابتسم بهدو
ابو عبدالله كمل لما ماسمع منه رد : بس ابي أسالك متي تبي الملكه
ماجد بتفكير : بعد ما تطلع التحاليل
ابو عبدالله : اذا تبي رأيي انا أقول لك بعد زواج جاسم
ماجد : والله ودي تكون بسرعه علشان افرح أمي
ابو عبدالله : على راحتك
ماجد : تامر على شي عمي
ابو عبدالله : سلامتك
ماجد: الله يسلمك وسكر منه
_____________________
بيت الجد
ساره راحت للحديقه وشافت عبدالله ومعطيها ظهره وقالت له: قول اللي عندك
عبدالله لف لها : اءء اخبارك
ساره قالت له بسرعه : قول اللي عندك
عبدالله : خليني اشبع منك بالأول
ساره : عبدالله
عبدالله قرب منها خطوتين : عيونه
ساره ارتكبت ورجعت خطوه وراء :عبدالله لا تقرب مني وقول اللي عندك
عبدالله طنش كلمها وقرب
ساره خافت يسوي شي ولفت بتروح بس عبدالله سبقها بحركه سريعه منه حط يده علي فمها ورفعها عن الأرض واتجه للسيارة ساره كانت تحاول تفك نفسها منه بس مافيه أمل عبدالله رماها بالمرتبه الثانية وسكر الباب وحرك بسرعه لشقه صديقه
____________________________
بيت فايزه
جاسم : هههه من جد والله
سليمان : ولا بعد يقعد يتفلسف علينا
مشاري : هههه راحت على تركي
محمد : ايه والله اشتقت له المخيس
فهد : من جد فقدناه معنا
جاسم : اجل سلوم وش يقول اذا انت فقدته وانت اشتقت له
سليمان ابتسم : الله كريم
نواف : ماقلت لكم
مشاري : وش
نواف : ماجد خطب بنت عمي دانه وهي وافقت
سليمان : امااا توني ادري
محمد : هذا أخوك وتوك تدري
سليمان : اقصد أنها وافقت
جاسم : علي البركه ان شاء الله
ـــــــــــــــــــــــــــــ
عند سآره
عبدالله مآسك سآره من زندها : سآره لآ تتحركين
سآره بين دموعها : عبدالله تكفى اتركني انا الحين متزوجه
عبدالله : ليكون تقصدين جاسم هههههههههههه
ساره انقهرت منه وكانت تحاول تفكر نفسها من بس م فيه امل
عبدالله دخلها الشقه وسكر الباب
بس كآن فيه شخص يرآقفهم ( لآزم آخبر جآسم )
ـــــــــــــــــــــــــــــ
بيت فآيزه
محمد : تخيل جاسم هههههههههه
جاسم : ههههههههههههه فهد تكفى اسكت
فهد : اصبر خلن اقول لك السالفه الثانيه هههههههههه
جاسم : لا تكفون والله اليوم ضحكت وا... ( رن جواله واستغرب من الرقم : وش عنده مطلق متصل ( رد : هلا والله
مطلق : هلا فيك جاسم اسمع انت وين
جاسم استغرب : امر وش بقيت
مطلق بتردد : عبدالله خطف زوجتك
جاسم وقف بعصبيه : شنو وين
مطلق : هدي شوي هو هنا ب شقتي
جاسم سكر الجوال وطلع بسرعه
الشباب صاروا يطلعون بعض
قام مشاري بيلحقه بس م كان موجود
ـــــــــــــــــــــــــــــــ
بيت ابو عبدالله
دانه كانت بغرفتها وكانت متنرفزه من ابوها
دخلت ريم بدفاشه : دندون طفشآن
دانه طالعت فيها ببرود ولفت
ريم انقهرت من حركتها : هي هي آكلمك آنا
دانه : ريم ترى مالي خلق لك
دخلت مها : وش عند خواتي مجتمعين وم يقلون لي
ريم اشرت ع دانه بيدها : شوفي اختك النفسيه ذي
مها : هههههه ليه وش مسويه
دانه بعصبيه : وجع انتي وهي اطلعوا برا
مها استغرب منها وراحت جلست جنبها : دندون حبيبتي وش فيك
دانه بضيقه : ولآ شي
ريم : اجل صآيره نفسيها بس كذا
مها : ريم خلاص
ريم طفشت منهم وطلعت
مها : يلا قولي لي وش السالفه
دآنه : وآفقت عَ مآجد
مها آستغربت : طيب حبيبتي ليش متضآيقه
دآنه : مَ آبيه تكون ملكتي قبل زوآج سآره
مها : طيب وش السبب
دآنه : اول شي م ابي انشغل بملكتي واترك ساره تدرين حنان مو معها
مها : حنا معها لا تشيلين هم
دانه : وبصراحه خايفه
ضمتها مها : ي روحي احنا معك لا تخافين واللي سويته مو خطا صدقيني
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الشقه
عبدالله رما ساره ع السرير وقال بصرخيه : وين زوجك جاسم
ساره قامت بسرعه وراحت للزاويه وبين دموعها : عبدالله تكفى لا تقرب مني
عبدالله : هههه طيب انتي قربي
ساره انقهرت منه راحت بسرعه للباب بس عبدالله مسكها ورماها مره ثانيه ع السرير وفصخ عباتها وثبتها بَ يدينه ع السرير وباس شفايفها
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
بيت فايزه
مشاري : م لحقت عليه
محمد : وش فيه ذا وربي خوفني
فيصل : اكيد ورا مطلق شي
سليمان : طيب مشاري اتصل عليه
مشاري : اتصلت م يرد
نوآف : ان شاء الله خير
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
جاسم كان مسرع وهو يتخيل شكل عبدالله وهو مع ساره ويسرعه اكثر لحد م وصل الشقه وطلع لدرج بسرعه وشاف مطلق
جاسم وهو يتنفس بسرعه : و وينهم
مطلق : جاسم هدي ش...
جاسم بصراخ : وينهم
مطلق آشر ع باب الشقه
ودخل جاسم بسرعه
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الشقه
ساره كان تحاول تبعد عبدالله عنها واخيرا قدرت وقامت بسرعه من السرير بس عبدالله سحبها من بلوزتها وانشقت وبان كتفها وظهرها وبعدها مسكها من يدها وسحبه له
دخل جاسم وانصدم لما شافهم كذا قال بصراخ : عبـــدالله
عبدالله ترك ساره وهو منصدم من وجود جاسم شلون جاء هذا هنا
سحبه جاسم من بلوزته ورماه ع الارض وراح فوقه وهو يضربه
ساره م تدرين وش تسوي ضمت رجوالها له وهي تصيح
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
مطلق سمع صراخ جاسم وكان يفكر يدخل ولا لا وقرر انه يدخل وشاف جاسم كيف يضرب عبدالله بوحشيه وراح لهم وحاول يفككهم
جاسم : لحد الحين م شفت شي ( ولف لساره : قومي
قامت ساره بسرعه ولبست عباتها وراحت لجاسم
مسكها جاسم من يدها وسحبها معه رماه ب السياره وحرك بسرعه لاقرب فندق
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الشقه
عبدالله ضرب مطلق كف بعصبيه : انت اللي قلت له صح تكلم
مطلق : ايه انا ولا انت صاحي تسوي كذا ببنت عمك
دفه عبدالله وطلع بدون لا يرد عليه
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
بيت الجد
عمر : قريبه ساره مو موجوده
طلال : اتصل عليها
عمر : م ترد
طلال : هي طلعت مع احد
عمر : مدري
طلال : اتصل ع دانه
عمر : اتصلت ع البنات كلهم يقلون مو عندهم
طلال : بسم الله وين راحت
عمر : يمكن تكون مع جاسم
طلال : ايه اتصل عليه
عمر اتصل ع جاسم
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الفندق جاسم حجز غرفه لان مو حلوه يروح و ساره كذا للبيت
دخلوا ورن جوال جاسم شاف المتصل وعطاه مشغول ولف بيطلع
ساره راحت له بتردد : ج جآسم
جاسم طنشها وطلع
ساره راحت للسرير ( جاسم تكفى صدقني انا مالي ذنب هذا الشي صار غصبن عني لان قررت اشوفه علشان م يتدخل بيني وبينك ) بس وين جاسم يسمع الكلام وبعدها نامت ودموعها ع خدها
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
جاسم ركب سيارته واتصل ع عمر
عمر : وينك مختفي
جاسم بكذب : كنت مع زوجتي وش تبي انت
عمر : وانا اقول وش السالفه ههههه اثاريك معها
جاسم : ايه من العشاء
عمر : طيب متى بترجعها
جاسم : م راح ارجعها
عمر : يعني
جاسم : اليوم بنسهر مع بعض
عمر : اها اجل اخليكم انا
جاسم : اوكي
عمر : مع السلام
جاسم سكر منه وهو يفكر بموضوع ساره ( الحين ابي اعرف ليش سمحتي له ياخذك معه انتي مجنون ولا مجنونه .. الظاهر انا مالي حظ ب البنات كل م حبيت وحده وتعلقت فيه بتضيع مني وهذي ساره بتروح مثل م راحت نور بس الله اعلم كيف ) وين ساره تسمع هذا الكلام وبعد تفكير طويل رجع الفندق
ـــــــــــــــــــــــــــــــــ
بيت الجد
طلال : وش قال
عمر : يقول انها معه واليوم م راح يرجعها
طلال : دامها معه خلاص
عمر : يلا انا بطلع انام تصبح ع خير
طلال : وانت من اهله
طلع عمر لغرفة بينام وهو شاك بسالفه جاسم وساره
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الفندق
دخل جاسم وشاف ساره ع السرير تنهد وراح انسدح ع الكنب ونام
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
اليوم الثاني
دبي
حنان قامت من النوم ودخلت تتروش وبعد م طلعت ب الروب وقفت قدام المرايه تنشف شعرها
تركي حس فيه وفتح عيونه ابتسم ع شكلها وقام من السرير وضمها من ورا
حنان استحت منه ولفت له : يلا روح تروش علشان نفطر
تركي مسك شعرها المبلول : م ابي
حنان : يلا تركي حدي جوعانه
تركي ابتسم و باس خدها ودخل للحمام * تكرمون *
ــــــــــــــــــــــــــــ
بيت ابو ماجد
ابو ماجد : نواف دام اخوك الحين مشغول ابيك تروح للرياض فيه شغل هناك وابيك تخلصه
نواف : ان شاء الله يبه
سليمان : يبه انا ابي اروح
ابو ماجد استغرب : ليش خلك هنا
سليمان : لا م ابي ودي اروح اغير جو
ابو ماجد : الحين الموضوع صار بيد نواف اطلب منه
نواف : هههههه ايه الحين انا مديرك
سليمان : هههههه يلا عاد المدير م يصير يتعب نفسه لازم يرتاح
ماجد : سليمان لو كان تركي هنا بتروح
سليمان : ولا افكر بس والله طفش بدون تركي
نواف : قول كذا من الاول مو تبي تغير جو هههههه
سليمان : المهم متى اروح
ابو ماجد : بكرا
سليمان : اوكي
ـــــــــــــــــــــــــــــــ
بيت ابو عبدالله
ام عبدالله : عبدالله وين من امس م شفته
ريم : اصلا امس م جاء
مها : ماما اليوم بنروح للمجمع
ام عبدالله : انا افكر ب اخوك وانتي تقولين لي بتطلعون للمجمع
دانه بدون اهتمام : ترى مو اول مره
ريم : مرات كثير
مها : قول نادر م ينام ب البيت
دخل عبدالله وكان باين عليه التعب
ام عبدالله : وينك م جيت للبيت امس
عبدالله : كنت م خوياني
ام عبدالله : طيب ليش م قلت لي ببتاخر
عبدالله : مدري .. الحين بطلع انام ( وطلع )
مها : هاه ماما وش قلتي
ام عبدالله وقفت : روحوا اللي تبون ( وطلعت )
دانه : انتي وش عندك ب المجمع
مها : طفشت من جلست البيت وبروح اشوف الفساتين صديقتي تقول جابوا شي جديد
دانه : اها
مها : وترى بتروحون معي
ريم : انا انسوا بروح عند نوف
مها : وانتي دندون
دانه بطفش : والله مالي خلق
مها : لا بتروحين
دانه : افف طيب خلاص بروح
ـــــــــــــــــــــــــــــ
الفندق
قامت ساره من النوم ودخلت الحمام * تكرمون * وبعد م طلعت شافت جاسم نايم اخذت الحاف بتلحفه اول م حطته ع كتفه قام ودفها
جاسم : م ابي منك شي ( ودخل الحمام * تكرمون *)
ساره ( ي ربي وش مسويه انا )
طلع جاسم وهو ينشف وجهه وقال بدون لا يطالعها : البسي برجعك بيت جدي
ساره راحت له وقالت بترجي : جاسم تكفى اسمعني
جاسم طنشها : انتظرك ب السياره ( وطلع )
ساره تاففت وراح تلبس عباتها ونزلت له
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ
بيت ابو فيصل
محمد : اقول اسمع فهد
فهد : هاه
محمد : اليوم بنروح للمجمع طيب
فهد : اقول اسكت مالي خلق وبعدين وش عندك
محمد : ي اخي طفشت من اللي اكلمهم ابي ارقم كم وحده
فهد : انت مجنون م تخاف ع اهلك
محمد : انت نسيت ان م عندي خوات
فهد : مو شرط خوات يمكن ببنات عمك
محمد : بنات عمي بنات محترمات مو زي ذولي
فهد : استغفرالله الكلام معك ضايع
ــــــــــــــــــــــــــــ
ب سيارت جاسم
جاسم : اللي صار م بيه يوصل لاحد
ساره م ردت عليه
ولما وصلوا نزات ساره ونزل جاسم بعدها
وكان عمر قدامهم
ساره شافته بس طنشته وطلعت بسرعه غرفتها
عمر : وش فيها ذي
جاسم ابتسم : مدري
عمر : هههه اعترف وش سويت لها
جاسم بكذب : قبله صغيره
عمر ضربه ع كتفه : ههههههه مجنون تعال بس للمجلس
راح جاسم معه وهو يتمنى ان عمه م يسال عن اي شي
ـــــــــــــــــــــ نهاية البارت ـــــــــــــــــــــ


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 47
قديم(ـة) 01-08-2013, 04:19 PM
هياااااااااام هياااااااااام غير متصل
♡~ ياحجر احضني بقسآوتك قسآوتك الين من قلوب البشر ~♡
 
الافتراضي رد: رواية دواء جروحي بين يديك/بقلمي




وااااااو

روايه رائئعه


استتتمرييي وبالتوفيق لتس خيه
بكوون م متابعينكك


بانتظآر البارات الياي

..


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 48
قديم(ـة) 01-08-2013, 05:55 PM
بريق الكلام بريق الكلام غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية دواء جروحي بين يديك/بقلمي


واااااااااااااااااااااو

بارت يخبش

تحياتي

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 49
قديم(ـة) 01-08-2013, 07:34 PM
حنآان الشمري حنآان الشمري غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية دواء جروحي بين يديك/بقلمي


البآرت الـ 20
دبي
عَ الفطور
تركي : بعد بكرا بنروح للشقه
حنان : ان شاء الله
تركي : واليوم وين تبين نطلع
حنان طالعت فيه وابتسمت : مدري
تركي : امم انا اقول نطلع ندور ب السياره وبعدها نتغداء ونرجع هنا وبالليل نروح للسنما وش قلتي
حنان : عَ رآحتك
تركي : بتصل ع آمي ( اخذ جواله واتصل : الو
سعاد : هلا والله
تركي : صباح الخير يمه شخبارك
سعاد : الحمدالله بخير شخباركم انتم
تركي : والله م علينا
سعاد : بتطلعون اليوم الشقه ولا بكرا
تركي : لا بعد بكرا ازين
سعاد : ايه زين ترتحون شوي
تركي : شخبار خواتي وابوي
سعاد : كلهم بخير وهذي الهنوف عندي تسلم عليك
تركي : الله يسلمها
سعاد : ي وليدي اذا ناقصكم أي شي خبروني
تركي : لا الحمدالله مو نقصنا الا شوفتك ي الغاليه .. تامرين ع شي يمه
سعاد : سلامتك وانتبهوا ع انفسكم وسلم لي ع حنان
تركي : ان شاء الله ( وبعد م سكر منها لف لحنان : امي تسلم عليك
حنان : الله يسلمها
وبعد م تجهزوا طلعوا يتمشون
ــــــــــــــــــــــــــــ
بيت الجد
عمر : ايه قول ي وش مسوي ببنت اخوي
جاسم : قصدك زوجتي
عمر : مو مهم
جاسم : ع كيفك
عمر : ايه ههههههه
جاسم : عمي
عمر : انت م تقول عمي الا وراك شي قول
جاسم ابتسم : اءء ابي الزواج يكون بعد اسبوعين
عمر : اممما مره قريب
جاسم : لا مو قريب
عمر : ع العموم محد متدخل فيه بس ساره موافقه
جاسم : هذا اللي ابيه منك انك تقنعها توافق
عمر : ان شاء الله بس اذا رفضت
جاسم : ان شاء الله م ترفض
عمر : طيب
جاسم وقف : يلا الحين بطلع للبيت تامر ع شي
عمر : سلامتك
جاسم : الله يسلمك ( وطلع وهو يفكر ب القرار اللي اتخذه )
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ
بيت ابو ماجد
نواف : سليمان خبرت عيال عمي انك بتروح للرياض
سليمان : لا م يحتاج وبعدين يمكن م اطول
ماجد : اقل شي ب تجلس هناك 5 او 4 ايام
سليمان ابتسم : عادي
نواف : حجزت طياره
سليمان : لا م يحتاج بروح بسارتي احسن
ماجد : ع راحتك
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الساعه 4 العصر
بيت الجد
عمر راح لساره بغرفتها ودق الباب
ساره فتحت الباب وكان باين عليها انها متضايق : امر
عمر : م فيه تفضل
ساره ابتسمت وبعدت عن الباب ودخل عمر وجلسوا ب المجلس الصغير
عمر : ساره فيك شي
ساره ابتسمت : لا م فيني شي امر عمي بقيت شي مني
عمر : يعني م اجي عندك الا لما ابي شي يمكن جاي اسولف
ساره : حياك بَ أي وقت
عمر : اليوم جاسم كلمني
ساره ارتبكت : اءء ايه
عمر لحضها : امم قال لي ان يبي الزواج بعد اسبوعين
ساره : شنو لا م يصير م جهزت شي انا
عمر : جاسم مستعجل
ساره : تكفى كلمه وقول له لا
عمر : كلميه انتي اكيد راح يوافق
ساره ( لو تدرين وش لون علقتي مع جاسم كان قلت غير هذا الكلام ) : لا م ابي
عمر قام واخذ جوالها : وش مسميه جاسم عندك
ساره ارتبكت : اءءء مو مسميته
عمر لف لها : شلون
ساره : يعني مو مستجله اسمه عندي
عمر : طيب عطيني الرقم
ساره : مو حافظته
عمر استغرب : شنو ليش
ساره هزت كتوفها بمعنى مدري
عمر شك ب الموضوع : طيب انا هذا الموضوع طلعوني منه ( وطلع )
ساره ( اااف ي ربي الحين وش اسوي .. ياليتك ي حنان كنتي معي )
ــــــــــــــــــــــــــــ
السآعه 4 العصر * دبي *
تركي وحنان رجعوا الفندق بعد م تغدوا برا
تركي جلس الكرسي : حنان كلمتي عمي
حنان : لآ
تركي : طيب وش تنتظرين
حنان : اوكي الحين اتصل ( بعدت عنه شوي واتصلت ع ابوها )
تركي ( ليش احسها بارده معي .. يمكن انا البارد .. لالا م فيه شي اتصل ع سلمان ازين ) اتصل ع سليمان وبعد كم رنه : الو
سليمان : هلا والله ب المعرس
تركي : ههههههه عقبالك
سليمان : لا ويين انا مطول
تركي : ليه مطول وش عندك
سليمان : انا الحين رايح للرياض
تركي استغرب : وش عندك هناك
سليمان : ابوي ارسلني علشان شغل
تركي : غريبه م رسل نواف او ماجد
سليمان : انا طلبت منه يَ اخي الشرقيه بدونك خآيسه
تركي بثقه : ادري ادري م يحتاج تقول لي
سليمان : هههههه يَ واثق
تركي : شخبار الشباب ان شاء الله كلهم بخير
سليمان : ايه م عليهم بخير ومشتاقين لك
تركي : وانا ي مخيسين اشتقت لكم
سليمان : ههههه يلا الحين بسكر قدام نقطة تفتيش
تركي : اوكي انتبه ع نفسك
سليمان : ان شاء الله
تركي : مع السلامه ( وسكر منه )
جت حنان وجلست قدامه : ابوي يسلم عليك
تركي : الله يسلمه ( وقف : بروح انا قوميني الساعه 5
حنان : ان شاء الله
ــــــــــــــــــــــــــــــ
بيت ابو عبدالله
نزلت ريم ب عبياتها
مها : بتروحين الحين مو كانه بدري
ريم : الا بدري بس ي اخي طفشت
دانه : يعني احنا م نونس
ريم : ابد م تونسون ولا حول الوناسه اصلآ
مها : اقول يلا بس روححي
ريم دفتها : انقلعن عن وجهي ( وطلعت )
مها : وجع
دانه : وانتي لآزم تتحرشين بها
مها : ههف منها
دانه : مها متى اروح اسوي التحليل
مها : خليها بكرا بعد الفطور اطلع معك
دانه : اوكي
ــــــــــــــــــــــــــــ
المغرب
بيت فآيزه
فهد : الو
محمد : هلا انا عند الباب
فهد : طيب الحين اطلع لك ( سكر منه وطلع وشافه واقف عند الباب ركب ب السياره جنبه
محمد حرك السياره : أي مجمع تبينا نروح
فهد : دامك انت مطلعنا انت اختار المجمع
محمد : طيبب نروح للظهران
ــــــــــــــــــــــــــــ
دبي
حنان شافت الساعه 5 وشوي وراحت تقوم تركي جلست ع طارف السرير : تركي تركي
تركي فتح عيونه ورجع غمضهم ولف للجهه الثانيه : كم الساعه
حنان : الساعه 5
تركي : طيب تجهزي بنطلع
حنان : اوكي قوم انت ب الاول
تركي عدلت جلسته ع السرير وطالعا ببرود وقام ودخل الحمام * تكرمون*
حنان استغربت نظراته بس م اهتمت كثر وراحت تغير ملابسها
ـــــــــــــــــــــــــــــــــ
بيت ابو عبدالله
مها : يلا دندون علشان نرجع قبل آذان العشآء
دانه : يلا هذا انا خلصت
مها : ترى بنروح لمجمع الظهران
دانه : اوكي ( لبست عباتها وطلعوا للمجمع )
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
بيت سعآد
دخلت الهنوف المجلس وشافت نوف وريم يلعبون بلآستيشن
الهنوف : هي انتي وياها وش تسون
ريم : يعني م تشوفين
الهنوف : لا مو من صدقكم يلا طفوها
نوف : الهنوف اطلعي برا
الهنوف : م راح اطلع يلا سكر ذي
ريم بحمآس مع اللعبه : نووووف
نوف : هههههههه احسن
ريم : طيب انا اوريك
الهنوف تنرفزت منهم وفصلت السلك عن الفيش
ريم ونوف : لآلآلآلآلآلآلآلآلآلآلآلآلآلآلآلآلآلآلآلآلآلآلآ
الهنوف : هههههههههههه احسن
ريم بعصبيه : خير ي العجوز ليش تسوين كذا
نوف بصرآخ : سخيفههه
ريم طلعت من المجلس وطلعت بعدها نوف
الهنوف ( لو طفيتها ع تركي م كان سوا كذا استغفر الله بس )
ــــــــــــــــــــــــــ
بيت ابو جاسم
عمر : جآسم سآره مو موآفقه
جآسم : وليش
عمر : تقول مَ يمديها تسوي شي آو تجهز
جآسم : تخلي البنآت يسعدونهآ
عمر : طيب كلمها وآتفق معهآ
جآسم : آنت وصل لها الكلآم
عمر كان يحاول يسحب منه الكلآم : طيب عطني جوالك اتصل عليها جوالي مخلص شآحن
جآسم مد له الجوال : خذ
عمر : وش مسجل اسمهآ
جآسم : ليش مو حآفظ رقمهآ
عمر : اذا انت حآفظه آنا حآفظه
جآسم : رقمهآ مو عندي
عمر تنرفز منه : ايه قول كذا من الاول لانت مسجل لا قمها ولا حتى هي كنت متاكد ان بينكم شي ومخبينه عني
جآسم : لآ مو شرط
عمر : الآ شرط الحين آبي آعرف ذآك اليوم لمآ كآنت معك وين رحتوآ
جآسم ( ي ربي الحين شلون آخلص من آسالته ) : رحنآ الفندق
عمر : طيب وش سويتوا هنك
جآسم بكذب : يعني وآحد رآيح مع زوجته للفندق وش بيسون هناك يتهآوشن مثلآ
عمر : كل شي جآيز عندك
جآسم رفع حآجبه : وش قصدق
عمر : آنسى ( وطلع من البيت )
جآسم ( الحين اكيد يروح يسآل سآره .. بس مَ آتوقع تقول له شي واذا قالت له اكيد بعرف ب الموضوع )
ـــــــــــــــــــــــــــــ
المجمع
فهد : محمد تراك لحست مخي
محمد : ي اخي وش ذا الحظ م فيه ولا وحده خقه
فهد : كلهم لبسين اسود وين بتشوف الخقه من العبده
محمد : ي اخي اسكت انت وش عرفك
فهد : آيه بس انت تعرف
محمد : فهد فهد شوف هناك البنتين
فهد يتلفت : وين
محمد : هنآك شوف وحده منهم جلست
فهد : ايه شفتهم
محمد : شكلهم م معهم احد بروح لهم
فهد مسكه من يده : انت مجنون وين تروح لو نآدت السكرتي
محمد : عادي ادبرها .. ولآ اقول لك هذيك راحت بروح الحقها ( فك يده من فهد ورح يلحق البنت )
ــــــــــــــــــــــــ
قبل 5 دقايق ب المجمع
دآنه : مهآ انا تعبت بروح آجلس
مهآ : اوكي .. تعالي هناك ع الكرسي ( وراحوا عند الكرسي وجلست دانه بتعب : مهآ يلا م خلصتي
مهآ : لا انا بروح اشوف محل ... واجي اوكي وانتي لا تتحركين من مكانك
دانه : طيب طيب بس لا تطولين
مهآ : طيب ( وراحت )
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ
بيت ابو منصور
آحمد كآن يفكر بَ موضوع فجر ( آكلم ابوي الحين ولآ آخليها بعدين .. بس آخآف تضيع من يدي لآن اختها الكبيره تزوج والطريق مفتوح لها وممكن أي احد يجي توافق عليه .. ايه لآزم آكلمه ) : يبه
آبو منصور : هلا
آحمد : يبه بصرآحه انا آبي آتزوج
منصور بمزح : لآ يبه مَ يصير آلآ بعد مَ اتزوج آنا
ابو منصور : آيه كلآم آخوك صح أذا تزوج هو انت بعدين فكر ب الزواج
منصور : لآ يبه آذا هو حآط عينه ع وحده وخآيف انها تضيع من يدينه خله يخطبها وانا لآحق عَ الزواج
آحمد : ايه يبه تكفى اخآف انها تضيع من بين يديني
آبو منصور : ومين ذي
آحمد : بنت ابو جآسم آخت البنت اللي خطبها منصور
ابو منصور : شلون ترضى عَ نفسك تتزوج من نآس رفضوآ اخوك
منصور نزل رآسه
آحمد بترجي : يبه تكفى انا مالي ذنب وبعدين كل شي قسمه ونصيب
آبو منصور : لآ يعني لآ وانتهآه الكلآم
آحمد : يبه
آبو منصور : خلصنآ ( وقام )
آحمد راح جلس جنب منصور : منصور وش رآيك بكلآم آبوي
منصور : مدري
آحمد : طيب تكفى كلمه
منصور : آذا ترضآهآ علي آني آنرفض فَ مَ عندي مشكله آكلم ابوي لك
آحمد آنصدم من كلآم منصور
منصور مَ آنتظر منه رد وقآم
ـــــــــــــــــــــــــــــ
بيت سعآد
نوف : ريم م تحسين آن الهنوف زعلت منآ
ريم : وليش تزعل المفروض آحنا نزعل
نوف : بس احنا صرخنا عليها
ريم : وهي خربت علينا اللعب
نوف : هذا انتي قلتي لعب
ريم : بس انا عندي شي ثاني
نوف : خلينا نروح نعتذر
ريم : تبين تروحين تعتذرين روحي انا مستحيل اروح اعتذر لها
نوف قامت وطلعت من الغرفه وتركت ريم ع جوالها
ـــــــــــــــــــــــــــ
المجمع
محمد استغل الفرصه لما شاف الممر فاضي وصار يمشي جنب البنت : ممكن نتعرف
لفت له وهي مصدومه ( لآ مو معقوله .. هذا مو محمد آكيد )
محمد ( يالبيه عيونها تخقق ): اكيد عجبتك صح ( وغمز لها )
مها لفت بسرعه عنه
محمد : ههههه طيب خذي رقمي واتصلي علي ( مد لها الرقم )
مها كانت تطالع الرقم وهي مو مستوعبه
محمد مسك يدها وحط الرقم فيه : انتظرك ( وراح عنها )
مها ( لا م اصدق محمد يسوي كذا .. ليش طيب ) راحت بسرعه لعند دآنه
ـــــــــــــــــــــــــ
دبي
حنان بطفش : تركي الفلم سخيف
تركي : كم مره عدتي الجمله ذي من اول م دخلنا
حنان : لان جد سخيف خلنا نطلع
تركي : طيب انا عجبني وم راح اطلع الا لما اكمل الفلم
حنان : ههفف .. طيب انا بطلع
تركي : الفلم شوي ويخلص انتظري
حنان : لآ م راح انتظر ( وقامت وطلعت )
تركي ( طيب ي حنان هذي من اولها وم تسمعين كلامي )
ــــــــــــــــــــــــــــــ
المجمع
مها بسرعه : دانه قوم نطلع يلا
دانه استغرب منها : ليش نطلع وبعدين ا...
مها بعصبيه : نطلع وبس يلا ( ومشت )
دانه آستغربت منها ولحقتها
*نفس المجمع *
فهد : وش عندك جاي فرحان
محمد : ههههه يَ اخي البنت عيونها تخقق
فهد : استغفر الله .. طيب امش خلنا نطلع
محمد : يلا بس تتوقع بتتصل
فهد بطفش : لآ م اتوقع
محمد ابتسم : انا اتوقع
وطلعوا من المجمع
ـــــــــــــــــــــــــ
بيت سعاد
ريم كنت تدور ع نوف ( ي ربي ذي وين طست ) راح لغرفة الهنوف وفتحت الباب بدون لا تطق الباب وشافت نواف والهنوف جلسين : لآ والله لو ادري كذا كان جلست ب بيتنا تركتني وجايتن هنا
الهنوف : اول شي انتي م تعرفين تطقين الباب
ريم تكتفت : لا م اعرف تعالي علميني
نوف : ريم خلاص انا هنا علشان الهنوف تضايقت منا وجيت ...
ريم : اهها طيب خلك عندها ( وطلعت )
قامت نوف بتلحقها بس مسكت يدها الهنوف : لآ تروحين خليها
نوف : طيب ( وجلست )
ـــــــــــــــــــــــــــــ
بيت ابو عبدالله
عبدالله قآم من النوم ودخل الحمام * تكرمون * يتروش وبعد م طلع اتصل ع سليمان : الو
سليمان : هلا
عبدالله : وينك
سليمان : انا الحين ب الرياض
عبدالله : امما وش تسوي
سليمان : ابوي ارسلني علشان شغل
عبدالله : ومتى بترجع
سليمان : مدري والله يمكن 4 او 5 ايام
عبدالله : طيب كان خليت نواف يروح
سليمان : انا طلبت من ابوي علشان اغير جو شوي
عبدالله : طيب كان اخذتني معك
سليمان : هههههه اقول لك رايح علشان شغل
عبدالله : ههههه طيب م تعرف الشباب وين الحين
سليمان : لا والله م كلمت احد فيهم
عبدالله : اممما يعني محد يدري
سليمان : ايه
عبدالله : ليش م قلت لهم
سليمان : اخاف يحنون علي اني م اروح وكذا
عبدالله : اهها طيب انا بقول لهم علشان يهاوشونك
سليمان : ههههههههه قول لهم هواش ارحم من التكفيخ
عبدالله : التكفيخ اذا رجعت ههههه
سليمان : ههههههه ايه نشوف
عبدالله : اقول انت م عندك سالفه بروح اكل لي شي ازين منك
سليمان : ههههه طيب روح محد ماسكك
عبدالله : يلا مع السلامه ( وسكر منه ونزل )
ــــــــــــــــــــــــــــ
دبي
حنان ( هفف الحين وش اسوي ) وهيي تمشي صدمت بشخص : اءء
الرجل : اوهه اسف
حنان : انت م تشوف
الرجل : ع فكره انتي اللي صدمتي فيني يعني انتي اللي م تشوفين مو انا
حنان بصراخ : الا انا اشوف لو م اشوف كان الح...
الرجل : هي هي خلاص سكتي م يحتاج هذا الصرآخ كله وانا تاسفت لج
حنان : طيب خلاص روح سامحتك
الرجل : هههههه انتي سعوديه
حنان : لا لبنانيه وش عندك
الرجل : خلاص خلاص ولا شي هههههه ( وراح )
تركي كان يطالعا من بعيد بس م كان يسمع حديثهم
وراح لها لما شاف الرجال راح وهو معصب
ــــــــــــــــــــــــــ
بيت ابو عبدالله
عبدالله وهو نازل من الدرج مرت من عنده مها وهي تركض وبعدها دانه
عبدالله استغرب : خير وش فيكم
دانه : مدري وش فيها ذي ( وراحت لحقت مها )
عبدالله هز كتوفه بدون اهتمام وشاف ريم توها داخله : وانتي وين كنتي
ريم بعصبيه : اسكت لا تكلمني
عبدالله : لا والله وليه اسكت
ريم : ترى انا معصبه وجوعان ومالي خلق لك
عبدالله : حتى انا جوعان
ريم : طيب اعزمني ع مطعم ولا م فيك خير
عبدالله : امشي بس اكلتيني بس ترى ذي اخر مره
ريم : ايه يصير خير
وطلعوا للمطعم قريب
ـــــــــــــــــــــــــ نهآية البآرت ــــــــــــــــــــــــــ


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 50
قديم(ـة) 02-08-2013, 12:51 AM
~00 ~00 غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية دواء جروحي بين يديك/بقلمي


جمييييييله كـ انت

الرد باقتباس
إضافة رد
الإشارات المرجعية

رواية دواء جروحي بين يديك/بقلمي؛كاملة

الوسوم
يديك , جروحي , جوال , رواية
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
روايتي الأولى :هويت روحك Broken. angel أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها 234 25-08-2013 01:41 PM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ على شاطئ النسيان روايات - طويلة 2004 09-10-2011 04:55 AM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ روح زايــــد روايات - طويلة 1999 25-08-2011 01:29 AM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ روح زايــــد روايات - طويلة 2048 11-03-2011 01:54 PM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ على شاطئ النسيان روايات - طويلة 2000 07-02-2011 10:36 PM

الساعة الآن +3: 06:50 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1