غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 11
قديم(ـة) 30-07-2013, 07:49 AM
صورة M.T.S الرمزية
M.T.S M.T.S غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
11302798240 رد: بين أناملي ... حكاية '\ بقلمي


السلام عليكم .. صباحج ياسمين & فل

ما شاء الله ارد و اقول اسلوبج حلو .. و يدخلنا جو الروايه
اما بخصوص مشاري و وسن .. صح ان الاخت اللي قبلي قالت ما يصير
بس انا وياج ان هذا من واقعنا الحين .. كذا مره سمعت ان ولد عن يكلم بنت عمه
فبالهم انهم بيتزوجون خصوصا انهم من نفس العايله .. لكن ف النهايه واحد منهم بخلي الثاني
اغلبيه اللي اعرفهم .. كان الولد اللي خلى البنت .. بس فروايتج بينتي العكس ..برافو

فنقطه التلعين انا مع اختي فاطمه .. لا تخلينها كلمه سهله فحلوجهم ..
الا اذا كان له مغزى .. او من ناحيتي تقدرين ( و انا احبذ لا ) انج تحطينه فاقصى مواقف الغضب

و فموقف سجى .. انا ما بحكم عليه من الحين .. بترياج و بشوف شو بتسوين معاهم

بارت رهيب اتمنى انج تكملين للنهايه .. و ممكن مواعيد التنزيل ؟؟
و واصلي ابداعج .. M.t.s|♥~

ملاحظه :- تراني بنت مب ولد .. و آسفه على اللخبطه

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 12
قديم(ـة) 30-07-2013, 10:04 AM
صورة Neemo.o الرمزية
Neemo.o Neemo.o غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
21302798094 رد: بين أناملي ... حكاية '\ بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها MaGro0oha T SasUkE مشاهدة المشاركة
السلام عليكم .. صباحج ياسمين & فل

ما شاء الله ارد و اقول اسلوبج حلو .. و يدخلنا جو الروايه
اما بخصوص مشاري و وسن .. صح ان الاخت اللي قبلي قالت ما يصير
بس انا وياج ان هذا من واقعنا الحين .. كذا مره سمعت ان ولد عن يكلم بنت عمه
فبالهم انهم بيتزوجون خصوصا انهم من نفس العايله .. لكن ف النهايه واحد منهم بخلي الثاني
اغلبيه اللي اعرفهم .. كان الولد اللي خلى البنت .. بس فروايتج بينتي العكس ..برافو

فنقطه التلعين انا مع اختي فاطمه .. لا تخلينها كلمه سهله فحلوجهم ..
الا اذا كان له مغزى .. او من ناحيتي تقدرين ( و انا احبذ لا ) انج تحطينه فاقصى مواقف الغضب

و فموقف سجى .. انا ما بحكم عليه من الحين .. بترياج و بشوف شو بتسوين معاهم

بارت رهيب اتمنى انج تكملين للنهايه .. و ممكن مواعيد التنزيل ؟؟
و واصلي ابداعج .. M.t.s|♥~

ملاحظه :- تراني بنت مب ولد .. و آسفه على اللخبطه
هلا ( اختي ) .. اسلوب فراس بالكلام مع خويانه يعني يقولهم يا حمار يا كذا .. بنية المزح .. و هم دايماً يقولون له انه يبطل سب .. و نوري الناس ان السب و اللعن شي ما يعجب احد و غير كذا يضايق الاخرين .. زي ما الحين خويان فراس متضايقين منه .. و مواعيد التنزيل .. مدري وش اقولك لكني اكتب كل يوم بس لما اشوف مافي ردود .. ما احب انزل .. ( صراحة ) ..

و ملاحظه :- ترى المزاج حقكِ محطوط اماراتي و افتخر مو اماراتية و افتخر ..
كذا يضيع مخ الواحد ..
و مشكورة مرة ثانية ع التشجيع .. و مقدرة جداً اعجابك بكتاباتي ..

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 13
قديم(ـة) 30-07-2013, 12:12 PM
صورة Neemo.o الرمزية
Neemo.o Neemo.o غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: بين أناملي ... حكاية '\ بقلمي


نكمل .. 4

ام مشاري : اشبلاك يا بنت .. ؟؟ اشبلاك تصارخين ..؟؟
سجى : بيت بو طلال .. شفتهم طالعين من بيتهم و حاملين وحدة ..
ام مشاري : الظاهر هذي ام طلال .. الله يستر وش صاير فيها ..؟؟ خلني ادق على مها تدق على وعد ...
و طلعت ام مشاري الجوال و دقت على مها ..
مها : هلا يما ..
ام مشاري : يا بنتي اتصلي على وعد و اسأليها عن امها ..
مها : ليييييش ؟؟؟!!! اشفيها امها ..؟؟
ام مشاري : تقول سجى انها شافتهم حاملينها و رايحين بها ..
مها : طيب طيب انا الحين بدق عليها ..
و سكرت مها و دقت على وعد ..
وعد : هلا مها ..
مها : وعد .. اشفيها امك .. ؟
وعد : و الله ما ادري .. دخلت عليها المطبخ و لقيتها مرمية ع الارض . و احاول اصحيها و ما صحت .. و الله مدري اشفيها ...
مها : طيب حبيبتي استهدي بالله .. رح تروحون أي مستشفى ؟؟
وعد : الـــ(_____) ... رح اسكر الحين مها .. يلا باي
مها : باي ..
و سكرت وعد و فراس كان معصب ..
فراس : كيف ما تكونوا معاها بالمطبخ .. كيف تخلوها لحالها .. لازم تشيّكوا عليها كلحين و كل ساعة امكم فيها السكر .. افهموا عاد ..
وعد : و الله اشيّك عليها .. و الله مدري كيف هذا حصل .. و الله مدري .. اهئ اهئ اهئ
فراس : طيب خلاص لا تصيحين .. خلاص ...
......................................
سجى : طيب يما خلنا نروح لهم المستشفى .. ما يصير نخليهم بهالظرف ..
ام مشاري : مدري انا .. وينه اخوك مشاري ...؟؟
سجى : مدري عنه .. بادق بشوفه .. مع انه دقيت عليه ببيت خالتي لجل يجي ياخذني و ما رد .. بس برجع ادق
و اتصلت سجى على مشاري ..
سجى : ما يرد ..
ام مشاري : خلاص خلينا نستنا واحد من اخوانك بعدين نروح ..
سجى : طيب ..
.................................................. ......
و بالمستشفى كانوا طلال و نورة و وعد و فراس واقفين ينتظرون الدكتور يطلع من امهم ..
و طلع الدكتور ..
طلال : دكتور .. دكتووور .. طمنا على امي .. طمنا عليها ..
وعد : اشلون صارت الحين امي دكتور ..؟؟
فراس : و وش كان فيها دكتور تكفى جاوبنا ..
الدكتور : تطمنوا .. هذا ارتفاع بالسكر .. انتو بس انتبهوا لصحتها بدل كل هالقلق .. و هي الحين صاحية تقدروا تدخلوا عليها ..
و دخلوا كلهم لها الغرفة .. و راح الدكتور و هو مرتبك
فراس باس يدها : خوفتينا عليك يا الغالية .. كذا ترعبينا عليك ... كذا ؟؟
وعد : الحمد لله على سلامتك يما .. و ربي ان شا الله لا تعودها ...
طلال : ربنا لا يحرمنا منك يا يما .. الحمد لله على سلامتك يا ست الكل ..
نورة : الحمد لله على سلامتك يا يما .. في عدوينك ان شا الله ..
ام طلال : شوي شوي علي .. ترى كله سكر و ارتفع ليش مكبرين الموضوع كذا ..؟؟؟ قايل لكم شي الدكتور ؟؟
طلال : لا يما .. بس طيحتك هذي غير كل الطيحات .. هالمرة ما اوتعيتي ابداً .. كنا لازم نخاف عليك .. انا بدق على ايناس اطمنا ,.
و طلع طلال من الغرفة ..
.................................................. ..............
سجى : الظاهر حنا ما رح نقدر نروح مكان .. و لا واحد من عيالك جا .. بدق على مها تسأل وعد و تطمنا ..
دق تلفون البيت و قامت ام مشاري ترد : أي كذا احسن خلنا قاعدين بالبيت ..... آلووو .. هلا منال .......
سجى دقت على مها : آلللو ..
مها : هلا سجو اشفيك ,..؟
سجى : مهوي دقي على وعد و اسأليها وش صار على امها .. و دقي علي و طمنيني ..
مها : طيب انتي ليش مهتمة هالكثثر .. و كانها اول مرة تطيح و يودوها المستشفى
سجى ما انتبهت لنفسها : هاااه ..!! لا مو على كذا .. بس حاسة ان هالمرة غير .. مو سكر ..
مها : طيب رح ادق و اطمنك عليها .. و بنشوف اذا سكر لو مب سكر ..
سجى : يلا باي ,,,
و سكرت سجى الخط و مها دقت على وعد ..\
مشاري دخل البيت ..
سجى : اهلاً اهلاً ما بغيت تشرف ..!!
مشاري قعد ع الاريكة بشكل عشوائي : خييييير ...؟؟؟؟ زوجتي زوجتي انتي تحاسبيني ع الدشة و الطلعة ..
سجى : بيت بو طلال .. ام طلال تعبت و طاحت عليهم و ودوها المستشفى .. كنا نبغا احد يودينا ليهم .. عشان نطمن ع الحرمة ..
مشاري : لاحوووول ويا مشاويركم اللي ما تخلص .. خلاص نجيب لكم سواق و نفتك .. غاب عنكم السواق شهرين طلع ليكم ألف مشوار و مشوار .. خلاص نجيب لكم واحد ثاني غيره ..
سجى رفعت راسها بثقة : احم .. اصلاً من زمان كان مفروض تسوون كذا .. احنا ما نركب غير ويا سواويق بسيارات كشخة اصلاً ..
مشاري عقد حاجبينه : و الله !!!! .... ( فتح عيونه ع الاخير ) ... لا تخليني اهوّن الحين ...؟؟
سجى تتميلح : اخوي حبيبي مشاري .. شيخ المزايين .. محطم قلوب الفتيات .. اشفيك .. نمزح ..
مشاري يطلع الجوال و يحوس به : حسبالي بعد ...
ام مشاري تتكلم بالتلفون : اهااا .. طيب .. بقول لهم .. طيب .... يلا مع السلامة اختي ..... مع السلامة ...
و سكرت ام مشاري التلفون ...
سجى : اشتبي خالتي يما ...؟؟
ام مشاري مبتسمة بفرح شديد : حددوا تاريخ ملكة وسن ...
مشاري انصنم ..تجمد .. ما عاد قادر يفكر بشي ..
سجى قامت تصفق بفرح : ونااااااااااااسة .. الله .. ونااااااااااسة
ام مشاري : هههههههه عقبالك يا بنت ..
سجى قعدت و قالت بارتياح : ان شا الله يما .. ياخذي الرجال اللي ترضي عليه و يرضيني ..
ام مشاري : يا رب .... مشاري .... مشاري .... يمااا مشااااري ...
سجى : مشاااري امي تكلمك .. مشاااري ... ( طقته بشويش ) .. مشاا..........
طلع فيها : هاااه ......؟؟
طلعت بعيونه لقتها تلممممع بحييل ... و استغربت ليش تلمع بهالشكل .. و مشاري لاحظ عليها تطالع بعيونه و لف عنهم و قام بسرعة و حاطة باذنه الجوال على انه يتكلم فيه ..
مشاري رايح : بعدين يما بعدين .. عندي مكالمة لازم اسويها ..
و طلع من البيت ..
ام مشاري : اشبلاه اخوك ... من رجع من السفر و هو متغيّر ... !
سجى تذكرت عيونه : .... و ... و الله مدري ... مثلي مثلك ... !!!!!! " ليش كانت عيونه تلمع كذا و كأنه عيونه بتفيض من الدموع !!! الله يستر منك يا مشاري .. وش صاااير فيك يخوي ؟؟!! "
.................................................. ...........................
مشاري قاعد بالسيارة " ايش كان السبب اللي يخليها تتركني و تروح لواحد ثاني .. ما تركتني و بس .. و رح تتزوج كمان .. ليش سوّت كذا .. معقولة كانت تكلمه .. كل شي جايز انا طول وقتي بدبي يمديها تلعب بذيلها من هنا و من هنا ..... لالالالالا ... معقولة وصلت لهالتفكير .. معقولة صرت اشك في الانسانة اللي احبها .. على انها جرحتني لكن ما اشك فيها .. لالالا ... اكيد ان هي ملت مني .. الظاهر كذا ... بس لو كانت تحب بصدق ما ملت مني .. و بقت معاي للاخير .. ليش سويتي كذا يا وسن .. ليش ...؟؟ "
و دق جواله رقم غريب ... استغرب .. و كان بيرد ع الرقم .. مشاري : ان شا الله بس ما تكون من هذولاك البنات .... آلو .....
___::_________________________
مشاري : آلووووووو ... مين معاااااي ..؟؟
___::________________________

مشاري : ياهووووو ... آلوووو .. استغفر الله عساكِ لا تردين انزين ..
و سكر مشاري الخط بوجه المتصل ..
مشاري : اااااف و الله و ابتلشنا بهالبنات ... الله يستر على بناتنا بس .. استغفر الله ..
.................................................. .........................
سارة ماسكة الجوال و فاتحة عيناها ع الاخير " معقولة انا سويت كذا ؟؟!! ... يا الله ... وصلت لدرجة اني اسوي حركات المراهقين !! طيب ليش سكت ليش ما تكلمت ليش ما قلت له اني بنت خالته سارة ؟؟ اكيد ما كان بيسكر بوجهي .. يا ربي .. فشللة .. "
رمت المخدة ع الارض من القهر : غبية غبية ... اوووووووووف ..
و قامت بتطلع من الغرفة و دق جوالها حسبته مشاري ...
سارة ألتفتت بسرعة : هيييييييه مشاااااري ...
و نقزت على طول ع السرير و شافت الرقم ............ [ هذي صاحبتها نورة ]
سارة خاب املها : اووووووف ......هلا نورة ....
نورة : اشفيك ..؟؟ داقة عليك بوقت مو مناسب ...؟؟
سارة : لا نوير ... بس ضايق خلقي ياخي كل شي بهالدنيا يجيب ضيقة الخلق ..
نورة : ول ول ول ... كل هذا و بس ضيقة خلق ... اقص يديني ثنتينهم ان ما فيك شي و صاير لك شي ...
سارة : اهمممممم ... لا تسألي يا خويتي ..
نورة : ليش ما اسأل بسأل ... مدري انتيل يش تقولي لا تسألي و تدري عني بسأل .. عبيطة انتي ترى ..
سارة : هههههههههههههههه ... و لا كلمة يلا .. هههههههههه ...
نورة : أي كذا اضحكي .. لا تكشري لي و تتأهأهي لي و مالك خلق و مش عارف ايش ..
سارة تتقلب ع السرير بهيام :آآآآآآآه .. شفته ..
نورة فتحت عيونها ع الاخير : مين شفتي ...؟؟
سارة تحرك حاجبيها فوق و تحت مبتسمة بخبث : زوجك ..
نورة بنص عين : آآ ... يا الخاينة ..
سارة : ههههههههههههههههههههههههههههههههههه ..
نورة : هههههههههههههههههههههههه ... الحين قولي لي متى ملكة اختك ؟
سارة : ذكرتيني الله يذكرك بالشهادة ... يوم الخميس ليلة الجمعة ..
نورة : ع البركة ع البركة ... ألف مبروك .. عقبالك يا حلوة ..
سارة : ان شا الله .. من لسانك الطويل لباب السما ..
نورة : ههههه .. يلا جب ..
.................................................. .......
في بيت بو طلال و ام طلال زايرينها ام مشاري و سجى و مها يطمنوا عليها ..
ام مشاري : ماا تشوفي شر يا ام طلال .. و تنذكر و ما تنعاد ان شا الله ..
ام طلال : الشر ما يجيك يا خيّتي .. مشكورة ما تقصري .. مع انها ترى مو اول مرة اطيح من السكر مدري اشصاير فيكم هالمرة ..!
ام مشاري : و الله اشتبيني اقولك يا ام طلال .. اقرقت راسي هالبنت (تأشر على سجى ) .. يما قومي خلينا نروح المستشفى .. يما قومي خلنا نروح نطمن .. يما اتصلي على مها .. اقرقتني ... انا قلت لها بعدين ان رح نجيك لما تطلعي من المستشفى تدري عني يا ام طلال ما احب جو المستشفيات ابد ..
ام طلال : ادري عنك ... و سجى حبيبتي زينة البنات ليش كانت خايفة علي ..؟؟
سجى ساكتة مستحية تفجروا خدينها ...
ام مشاري : ما تردين يا سجى على خالتك ..؟؟
سجى : و الله كنت حاسة ان هالمرة طيحتك يا خالتي مب مثل كل الطيحات حقين السكر .. كنت حاسة ان فيك شي و الحمد لله و الشكر له انك بخير و صحة و سلامة .. و كانت كل هذي توهمات مني ..
ام طلال : يا بعد قللللبي يا سجى .. و الله و كبرانة يا بنية .. !!
سجى " ليييييش يعاملوني مثل الطفلة ..!!! و الله عمري 20 سنة و الله "
......... : يمااااااااااااااا ....
سجى تاهت عيونها متوقعة ان هو فراس ..
ام طلال : تستروا يا بنات ( تحجبوا البنات ).. تفضل تفضل .. ادخل يا فراس ..
و دخل و قال : انا مو فراس يا يما انا طلال ..
سجى تنهدت بارتياح و بشويش ..
ام طلال : هلا حبيبي .. امر اشبغيت .. ؟؟
طلال : ترى ابوي راجع الليلة من دبي .. دق علي و سألني عنك و قلت له عن اللي صار ..
ام طلال :لالالالا ليش يا ولدي تقوله و تخوّفه .. الحين ممكن يصير فيه شي بالطريق لا سمح الله ..
ام مشاري : الله لا يقولها يا ام طلال .. رح يرجع لك بو طلال بصحته و سلامته هو بس خايف على زوجته حبيبته لا تلوميه ..
ام طلال : هههههههههه زوجته حبيبته غايب عنه 3 اشهر ورى بعض كله بهالشغل .. طيب حبيبي طلال ..
طلال : طيب تامرين على شي يما ..؟؟
ام طلال : سلامتك ..
و راح طلال ...
ام مشاري : و الله الحال من بعضه يا اختي .. هالمشاري رجع لنا من هالدبي و هو كله ضايق خلقه .. يعني لا نشوفه و اذا شفناه نشوف متضايق .. و الله خايفة على هالولد ..
ام طلال : لا تخافين ... ممكن يكون يمر بضغوط .. لزوم تتحمليه شوي يا خيّتي ..
..... : يمااا.............................سكت لما شاف البنات ..و بالاخص سجى ...
ام طلال : يا ولد ...
فراس نزل راسه و لاف الجهة الثانية : انا اسف و الله .. و الله ما كنت ادري و الله مب بقصدي .. اسف و الله ..
ام طلال : طيب ..
فراس : و الله العظيم اني اسف ..
ام طلال : طيــ..........
فراس قاطعها : اقسم بالله ان مب بقصدي ... و الــــــــ
ان طلال : خلاص خلالالالالالاص ... فراااس ولدي اشفيك ..؟؟
سجى تضحك بداخلها ..
فراس : لا بس .. اعتذر ..
ام طلال : طيب قولي اشبغيت ..؟؟
فراس : بنتك نوير قالت انك تبين اغراض من السوبر ماركت .. تقول هي ما تعرفهم .. انتي اللي تعرفيهم .. وش هم يا يما لجل اروح و اجيبهم ..؟؟
ام طلال : آآآ ........... تدري هذي نوير ما منها فايدة روح لوعد هي تعرفهم ..
فراس : طيب ............ ( راح و رجع ) . انا اسف ..
راح بسرعة .. و الحريم بدوا بالضحك عليه ..
ام طلال : مجنني هالولد بمخفته ..
ام مشاري : هههههه الله يحفظه لك يا رب .. و يلقا بنت الحلال اللي تسعده و تهنيه ..
ام طلال : يا رب ..
.................................................. .................................................
بعد مرور يومين ..
بالسوق سجى مع مشاري يتسوقون .. سجى تدور على فستان لملكة وسن ..
سجى : هااااه حلو ...؟؟
مشاري : امممم .. لاء ..
سجى : طيب شنو الحلو .. فرينا المجمع بكبره و لا عجبك شي ..
مشاري : انا وش دخلني انا اللي بلبسه ما غصبتك انا ما تشتريه ..
سجى : أي صح كلامك ..... بس يلا يعني .. انا اخذ رايك لانك اخوي .. اللي احبه و مسوية له هيبة ..
مشاري : خفي علينا يا ام الهيبات انتي ..
سجى : مالت عليك ههههه .. انت وجه حب انت .. !!
مشاري بغرور : خلي وجهي بحاله ترى غيرك ميت بس يبي يشوفه ..
سجى تدفه : مش ... مش ... صدقت حالك انت مع هالوجه ..
مشاري : هههههههههه غيورة ...
مشاري طاحت عيونه على محل المجوهرات .. و وقف يفكر ... و يفكر .. و سجى طارت بعيد .. ويفكر الاخ ..
سجى عند محل بعيد عنه : شوف هذ ا ............... ( ما لقته ) .......... آآ !!! ..
و شافته واقف مناك و عصبت و راحت له ..
سجى بعصبية : انت ليش واقف و مخليني لحالي امشي و اكلم حالي مثل المجنونة .. هاااا !؟؟؟
مشاري : سجى انتي اشتريتي اكسسوار للفستان ..؟؟
سجى : انا خلني اشتري الفستان لجل اشتري الاكسسوار ..
مشاري : هذاك حلو .. اللي تونا شايفينه حلو .. مب كذا ..؟
سجى : توك قايل مب حلو ؟؟!!!
مشاري : لالالا حلو مرة حلو .. بروح اخذه لك ..
سجى ::آآ طيب ..!!
و مشاري راح و جا بعد شوي و معاه الفستان ..
مشاري مسك سجى من يدها : يلا مشي ندخل محل المجوهرات هذا و خذي اللي يناسب على فستانك ..يلا
و سحبها بدون ما تنطق بولا كلمة ..
سجى تطالعه داخل المحل : من جدك انت ؟؟؟ تراها ملكة مو مستاهلة ان حنا نوصل للمجوهرات .. في العرس بناخذ ..
مشاري : .. لا الحين احسن .. اوووووف .. سجوو بلا تفهي .. يلا اختاري لك و دقي على خواتك و امك و اسأليهم عن فساتينهم و اختاري لهم يلا ..
سجى بتطلع الجوال : طيب !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
و بعد شوي اختارت سجى لها و لاختها مها و رنا ... و لامها
سجى : مشاري انا خلصت ...
مشاري كان واقف عند طقم عاجبه كثير ..
مشاري اشر عليه : اشرايك بهذا ...؟؟حلو ؟؟؟؟
سجى شافته انهبلت عليه ..
سجى : واوووووووووووو .. حلو مرررة .. بالله هذا ذوقك شروويّ ..
مشاري مبتسم : أي ...... رح ناخذه ...
سجى : اييييييييييش ...؟؟ ( طالعت بالسعر 150000 ) ... ( بهمس ) ... انت جنيت شايف سعره .. ما يسوا ترى ..
مشاري : خلاص دام قلت لك باخذه يعني باخذه ..
سجى : و بتاخذه لمين ..؟؟ كل اللي باليت اخذت لهم .. لمين بتاخذه .. ؟؟
مشاري : سارة ....
سجى تكتفت : و المناسبة ..؟؟ ملكة اختها يعني ...؟؟
مشاري : لا بس هي خطرت في بالي .. رح اخاذه لها .. و انتي رح توصليه لها .. و بدون ما حد يدري ...
سجى : ليش طيب .. ؟؟ و الله احس السالفة فيها آآنة ..
مشاري : لا إنة و لا شي بس بنت خالتي و حبيت اهديها شي .. و اعطيها زي ما اعطيكم ..
سجى بهمس : الله يستر ..
مشاري : لو سمحت ... بغيت هالطقم ولي يعافيك ..
و سجى تطالعه و مستغربه .. ليش يعني ....؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
.................................................. .................................................. ........
ليلة الملكة ..
كانت قاعدة قبال تسريحتها و مب قادرة تنتهي من وجهها .. و دخلت عليها رنا ..
رنا : سجووو يلا اخلصي نبي نروح ..
سجى : بس انا ما خلصت ........ اووووف ... طيب روحوا و انا بعد شوي بلحقكم مع مشاري ..
رنا : طيب ... ( راحت )
سجى تصرخ : و قولوا له يجيني لا ينساني ..
و بقت سجى لحالها بالبيت و الباقي كلهم راحوا .. و خلصت و طالعت اخر تطليعة ..
سجى مستانسة : آآآآآآآه .. يا جمالي بس ...
و قامت بفستانها القصير الاحمر و كعبها الاسود العالي و روجها الاحممممممر .. ( قتلت الناظرين )
و اخذت عبايتها و نزلت و شفته قاعد يستناها ..
مشاري قام : و اخيراً شرفتي يا ديانا .. ؟؟
سجى : لا تمسخر و يلا مش لا نتأخر ..
مشاري : وديتي لها الطقم ...؟؟
سجى : أي .. وديته ...و لا تاخذ عجبها .. اصلاً اكيد بيعجبها .. اااه لو بس احد يهديني كذا .. (كبت على وجهها ) مـــالت بس ..
مشاري : هههههههه امشي يلا ..
ولبست عبايتها و راحت معاه و بالطريق كانوا و هم راكبين شافت سجى ام طلال و بناتها ..
فراس : وش الاخبار مشاري .. ؟؟
مشاري : هلا هلا فراس .. بخير الله يسلمك .. نسأل عنك وينك يا رجال ..؟؟
فراس : و الله لاهي بالبيت و الشغل ..
مشاري : يا شيييييييييخ ..!!!
فراس : ههههههه و الله ..
مشاري : طيب عساك القوة ان شا الله ..
فراس : الله يقويك ..
و ركب مشاري السيارة ..
و فراس يطالع باللي معاه بالسيارة و لقاها متغطية مع انه كل بنات بو مشاري كاشفات ليش متغطية هي .. استوعب بعدين ان هي اكيد حاطة مكياج .. و ما يصير تكشف عن وجهها ..
و ركب السيارة ..
ام طلال : يلا يا ولدي لا نتأخر يلا ..
فراس : طيب يا الغالية تآمرين امر ..
.................................................. ..........................
بندر يتكلم مع الخدامة بالجوال : ما جت الا الحين انسة سجى ...؟؟
الخادمة : لا بابا مافي اجي ..
بندر : طيب اذا جت دقي علي و قولي لي طيب ؟؟
الخادمة : طيب بابا ..
بندر : و اياني و اياك تقولي لاحد اني سألت عن سجى و ما تقولين لاحد اني كلمتك اصلاً طيب ؟؟
الخادمة : طيب بابا ..
و سكر بوجهها .. مشغلة عنده جاسوسة .. < اعوذ بالله >
.................................................. .....................
بالسيارة عند مشاري و سجى ...
سجى لساتها تفكر بسالفة الطقم و سارة و تطالع بمشاري بنظرات تحاول تفهم منه شي ..
مشاري انتبه لنظراتها : اشبلاك يا بنت ؟؟؟ ليش تطالعيني كذا ..؟؟ معجبة ..؟؟ ( مبتسم )
سجى : مشاري انت متأكد ان انت اشتريت الطقم لسارة بس لنية ان هي بنت خالتك و حالها حالنا ...؟؟
مشاري ارتبك و ابتسم رغم هذا : ههه .. أي متأكد ليش في شي ..؟؟
سجى : لا بس ..... و لا شي ولا شي ما عليك مني ..
و سكتت سجى و مشاري سكت و ارتبك .. .
..........................................
بالسيارة عند فراس و الععايلة كان فراس يسوق و يفكر بسجى مع انه ما يعرف اسمها لكنه يعرف ان مها متزوجة اللي ركبت معاه مافي ايدها خاتم .. ويفكر فيها و هي بالسيارة و لما لمحها بالبيت و لما شافها بالسيارة و هي متغطية حس باحساس انها وحدة عاقلة و كبرت بعيونه و تعرف الغلط من الصح و لما رفضت تقول اسمه و لما كانت تعتذر دايماً و هي بالسيارة معاه .. بعد كل هالتفكير قال لامه ..
فراس : يما ...
ام طلال : هلا حبيبي ..؟؟
فراس : اشرايك ببنت بو مشاري الوسطية ..
ام طلال : قصدك سجى ؟؟؟
فراس : ايوا هي ...؟؟ اشرايك فيها ..؟
ام طلال : صراحة البنت متربية احسن تربية .. و عندها اخلاق مرة رفيعة و جميلة حدهههها .. و غير انها جايبة الاولى بدفعتها .. كاملة و الكامل الله .. و اجتماعية و كل شي فيها حلو ..حتى اسأل وعد ..
وعد : الحق ينقال يخوي .. البنت ما شفنا منها شي و لا طلع عليها شي .. بنت محترمة و مهذبة .. يا ريتها بس تكون من نصيبك ..
فراس : و ليش ما تكون ..؟؟
وعد و ام طلال و نورة انصدمو ا ..
ام طلال : وش معناة هالشي ...؟؟!!!!!!11
فراس مبتسم : يما .. يما انا ابي اخطبها هذي البنت .. اخطبوها لي ..
ام طلال : كلووللولولولولولولولولولولولولوللوش ..
يتبـــــــــــــــع ..


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 14
قديم(ـة) 30-07-2013, 07:31 PM
صورة M.T.S الرمزية
M.T.S M.T.S غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
11302798240 رد: بين أناملي ... حكاية '\ بقلمي


السلام عليكم .. مسائج عطر ..

بارت جميل و مشوق .. صح تحمست وياهم بس عندي ملاحظه ..

0.. لاحظت فبدآيه البارت ان من بين الكلام .. ما في وصف للمشاعر ..
يعني في موقف حسيت ان البنت تصرخ او معصبه .. بس انتي ما ذكرتي هذا الشي قبل الكلام
لازم من ناحيتي .. انج توصفين حاله الشخص اللي قاعد يتكام ..
هل هو معصب .. مستعيل .. فرحان .. الخ .. و جي عشان ندخل جو اكثر ..0

توقعاتي ..

اعتقد مشاري بسوي كل هذا عشان يغيظ وسن ..

فراس وخطبته لسجى .. يمكن ما تتم .. بس اتوقع ان بندر بينهار ..او شي جي

و بس .. لحد الحين ما بينت الروايه .. و اظن في شخصيات بعدهم ما طلعوا

نتريا يديدج غاليتي .. لا تتاخرين علينا .. + واصلي ابداعج ..
M.t.s|♥~

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 15
قديم(ـة) 05-08-2013, 08:47 AM
صورة غلا& الرمزية
غلا& غلا& غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: بين أناملي ... حكاية '\ بقلمي


السلام عليكم
الباااارت رووووعه الله يعطيك العااافيه
وبانتظارك حبيبتي

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 16
قديم(ـة) 07-08-2013, 09:05 AM
صورة Neemo.o الرمزية
Neemo.o Neemo.o غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: بين أناملي ... حكاية '\ بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها magro0oha t sasuke مشاهدة المشاركة
السلام عليكم .. مسائج عطر ..

بارت جميل و مشوق .. صح تحمست وياهم بس عندي ملاحظه ..

0.. لاحظت فبدآيه البارت ان من بين الكلام .. ما في وصف للمشاعر ..
يعني في موقف حسيت ان البنت تصرخ او معصبه .. بس انتي ما ذكرتي هذا الشي قبل الكلام
لازم من ناحيتي .. انج توصفين حاله الشخص اللي قاعد يتكام ..
هل هو معصب .. مستعيل .. فرحان .. الخ .. و جي عشان ندخل جو اكثر ..0

توقعاتي ..

اعتقد مشاري بسوي كل هذا عشان يغيظ وسن ..

فراس وخطبته لسجى .. يمكن ما تتم .. بس اتوقع ان بندر بينهار ..او شي جي

و بس .. لحد الحين ما بينت الروايه .. و اظن في شخصيات بعدهم ما طلعوا

نتريا يديدج غاليتي .. لا تتاخرين علينا .. + واصلي ابداعج ..
M.t.s|♥~
شكراً لملاحظتك .. و انتقادك لاسلوبي فادني وايد .. البارت اللي رح انزله الخامس رح يعرفك باشياء ممكن تخفف من توقعاتك ..

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 17
قديم(ـة) 07-08-2013, 09:05 AM
صورة Neemo.o الرمزية
Neemo.o Neemo.o غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: بين أناملي ... حكاية '\ بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها غلا& مشاهدة المشاركة
السلام عليكم
الباااارت رووووعه الله يعطيك العااافيه
وبانتظارك حبيبتي


مشكورة حبيبتي لمرورك و متابعتك .. اتمنى ان الرواية تنول على اعجابك اكثر و اكثر ..

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 18
قديم(ـة) 07-08-2013, 09:08 AM
صورة Neemo.o الرمزية
Neemo.o Neemo.o غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: بين أناملي ... حكاية '\ بقلمي


نكمل .. 5

في بيت بو صقر بالمجلس ..
كان بندر ماسك الجوال و يستنا اتصال الخدامة ... جا صقر و حط يده على كتف بندر ..
صقر : اشبلاك ماسك هالجوال صار لك ساعة .. ؟؟
بندر : لا بس انسيت شي مفتوح بغرفتي و ابي الخدامة تسكره ..
صقر سوه حاله انه مصدقه : اهاااا .. طيب ... يلا تعال لجل رح يملكوا بعد شوي ..
بندر : طيب جاي ..
و راح عنه صقر و دخل مشاري ..
مشاري: السلام عليكم ..
الكل : و عليكم السلام ..
و قعد مشاري و هو يطالع بالمعرس و مقترف منه و مب طايقنه ..
مشاري بغضب " مالت على هالوجه ... قاعد لي تضحك بعد .. متصرقع ع العرس .. الحمد لله و الشكر مدري على وشو فضلتك علي .. لا وجه زي الناس و لا صوت زي الناس .. اااه انا اصلاً مرتاح اهم شي انه مب احلى مني .. "
.................................................. ...............
عند الحريم كانوا كلهم كاشخات و طالعات مثل القمر .. و الكل كانت عيونه على طقم سارة الكل انهبل عليه ..
نورة : سارووووه .. طقمك مرة حلوووو .. ما شا الله ما شا الله ..!!
سارة : ههههههه .. هذا هدية من عند ولد خالتي مشاري .. جاب لي زي ما جاب لخواته ..
سجى : لان معزتك عنده زي معزتنا .. و حالك حالنا ..
نورة : الله يحفظه ان شا الله ..
و راحوا البنات لعند وسن و اخت المعرس شما ..
شما اول ما شافت الطقم : وااااااااااااو .. سارونة شنو هالصاروخ اللي حاطته برقبتك .. مرة يهبل ..؟ من جايبه لك ؟
سارة : مشاري ولد خالتي ..
وسن انصدمت و ما قدرت تفكر ولا تستوعب كيف و ليش و متى ؟؟ و ليش جايب لسارة بالذات ...!! عصبت بقوة و خافت على اختها .. و ايّقنت ان مشاري ناوي انه ينتقم .. و خافت على اختها لكن هذا لا ينفي ان هي غارت بقوة لان طقم سارة طالع احلى من طقمها ..
شما : و هذا ذوقه ..؟؟
سجى : أي ذوقه ..
شما : سبحااان الله رجال ذوقه حلو بالمجوهرات ... صراحة صراحة سارو .. المفروض تشكريه عليه صراحة يستاهل منك كلمة حلوة ..
وسن عصبت و فتحت عيونها ع الاخير : و ليش تكلمه تقول لسجى و سجى توصل له .. ماله داعي تكلمه .
سجى استغربت بقوة : اخوي مشاري قالي يبي يعرف رايها و هي الاحق ان تقول له عن رايها ( مدت لسارة الجوال ) تفضلي يا سارة و روحي كلميه و قولي اللي تبيه له ..
سارة اخذت الجوال : طيب ..
و راحت سارة لغرفة المسبح و سجى مستغربة من ردة فعل وسن ..
.................................................. .......................
عند سارة كانت مترددة انها تدق عليه و مستحية ..
سارة " يا ربي .. خايفة ادق يفهم غلط .. انا بس ابغا اشكره .. اوووف ... ما ترعفي تسوي شي بحياتك يا سارو .. خلاص بادق .. و اللي يصير يصير .. "
و دقت عليه ..
و عند مشاري دق جواله و قام و طلع من المجلس ..
مشاري : هلا سجوه وش صار وياك ..؟؟
سارة : صار وياها في ايش ؟؟
مشاري انربط لسانه : ..................
سارة : آلوووو ..!!
مشاري : آآ .. مين .. ..؟
سارة : انا سارة ..
مشاري ابتسم و شيّك اذا احد وراه : هلا .. هلا بسارة .. عجبك الطقم ...؟
سارة : أي وايد عجبني ... و مشكووور يا مشاري .. مرة مشكور عليه .. ما تقصر و الله ..
مشاري : لا تشكريني اصلاً الطقم ما كان بيلبسه احد غيرك ..
سارة : ليش ..؟؟
مشاري : لان الغالي للغالي بس ..
سارة استحت بقوة و عضت طرف صبعها .. و مشاري لما شافها سكتت كان متأكد انها استحت و حب يشوفها و هي مستحية و كان متأكد كمان انها بغرفة المسبح لانها دايماً تقعد هناك .. و راح لعند غرفة المسبح و شافها من ورى الزجاج .. و انصدم بشكلها انصدم كييف هي كانت حلوة .. فتح عيونه ع الاخير اول مرة يشوف بنت بهالحلاة على انه يشوف الكثير من البنات في دبي و غير دبي .. لكن مثل هذي ما شاف ببشرتها البيضة و فستانها الازرق و شعرها الاسود الطويل .. مشاري انهبل ..
مشاري مهبل : طالعة مرة حلووووة ..!!
سارة انصدمت كيف درا عن شكلها و طالعت بالزجاج و لقته واقف و منصدم ..
سارة : مشاااري !!
و من كثر ما هي اتخربطت و انصدمت تحركت شوي و انعوا كعبها و انعوّت بكبرها ..
مشاري لزق بالزجاج : اسم الله عليك .... ساااارة ..
سارة تسندت بايديها ع الجدار و نزلت راسها من الفشلة ..
سارة منحرجة " يا الله ...!! الفشلة .. "
مشاري : سارة انتي بخير .. ؟؟
سارة : انا بخير ..
مشاري مبتسم : طيب وريني هالوجه الحلو .. لجل اطمن اكثر ..
سارة ابتسمت و لفت له : هاااا .. ارتحت ..؟؟
مشاري : ااااي وايد ..
و ظلوا يطالعون في بعض لبعض لجظات .. و سارة استوعبت انها لازم تروح ..
سارة : انا لازم اسكر ..
مشاري : طيب ...
سارة : .. طيب! يلا بااي ..
مشاري متوقع تقول هي شي : اوكي ..!!!؟؟
سارة : مشاااري .. انا بسكر يلا باي ..
مشاري : طيب طيب يلا باي لا تعصبي ..
سارة : مب معصبة .. يلا باي ...
و سكرت سارة و قبل لا تروح ألتفتت له و طالعته بنظرة خجولية ..
و راحت و مشاري مب قادر يصدق وش شاف من قبل اشوي كانت طالعة مثل الملاك .. و مب قادر يشيلها من مخه ..
و سارة راحت لسجى تعطيها الجوال ..
سارة : سجىىى ..
سجى لفت لها : هلا سارة ..
سارة : تفضلي جوالك ,....
سجى : توك مخلصة !! تصدقي نسيته ..
سارة : ههههههه اخوك ثرثار بعد ..
سجى : ادري عنه ههههه ..
و عند الرجال ملكوا ..
بو صقر صافح احمد : مبروك عليك بنتي يا ولدي .. اياني و اياك تزعلها .. اذا زعلتها بارويك ..
احمد " من اولها تهديد !!" مبتسم : هههه الله يبارك فيك يا عمي بنتك في عيوني ..
مشاري سكر ايده بقهر و غضب و لف وجهه عنهم ..
و عند الحريم كلهم يباركون لوسن ..
شما : مبرووووووك عليك احمد يا وسن .. يا رب يسعدك و تسعديه .. ان شا الله
وسن : يبارك فيك يا عمري ..
سجى : مبروووك يا قمر .. منه المال و منك العيال ..
وسن : يبارك فيك و عقبالك يا احلى قمر ..
سجى : ان شا الله ..
.................................................. ...............................................
و بعد شويات عند الرجال عند بندر كان يحوس برى و يدق ع الخدامة ما ترد ..
الخادمة ردت : الو ..
بندر : بدررري على ما تردين حضرتك !! .. سجى موجودة ؟؟
الخادمة : أي بابا موجودة ..
بندر : طيب اسمعي ماما سجى اذا في روح غرفة المسبح انتي مافي خلي احد روح هناك فاهمة ؟؟
الخادمة : طيب بابا
و سكر بندر الخط و دق على سجى .. و سجى شافت رقم غريب و قامت ترد ..
سجى : الوو !!
بندر : انا بندر يا سجى ..
سجى بعدت اكثر عن الحريم : و ش تبي ..؟؟
بندر : ابي اكلمك .. تعالي غرفة المسبح ابي اكلمك ضروري ..
سجى : بس ..
بندر : تكفين بس عشر دقايق ..
سجى : امممم .. طيب
بندر انبسط : انتظرك هناك ..
و سكرت سجى الخط و راحت رجعت قعدت مع الحريم ..
و بندر راح بسرعة الى غرفة المسبح و وصل هناك و ينتظرها ..
و جت هي و شافها و يطالعها من فوق لتحت و يطالع بفستانها و شعرها و مكياجها .. انهبل عليها .. و جت لعنده ..
بندر : طالعة مثل القمر و احلى منه ..
سجى : اشبغيت يا بندر .,..؟
بندر : فكرتي بالموضوع اللي قلت لك عليه ..؟؟ فكرتي بطلبي ..؟؟
سجى : فكرت .. لكن .. ما تحس انك استعجلت شوي ..؟؟
بندر : لا ما احس .. لاني احبك .. و احبك من الصغر و لا زلت احبك .. و ما ابي اكون مع وحدة غيرك ..
سجى : بس .....
بندر قاطعها : لا تقولي لي ان الحب اللي كان بينا حب مراهقين و بزارين .. انا ما اعتبره حب مراهقين يا سجى ..
سجى مترددة : انا مب عارفة وش اقول ..
بندر : قولي موافقة و باعيّشك عيشة كلها حب و سعادة و لا باقصر عليك بشي .. انتي بس وافقي ..
سجى ساكتة تفكر و تطالعه : امم ..
بندر متحمس : هااا ؟؟ خلاص اقول لامي تدق على امك .. ؟؟
و دق جوال سجى : لحظة ..
و ردت : هلا ..
سارة : سجووه ألحقي ام طلال و بنتها وعد يتكلمون عنك ..
سجى : وش يقولون ..؟؟
سارة : سمعت وعد تقول لامها : يا زين ما اختار فراس سجى انسب وحدة ممكن ان تكون زوجته .. سجوووه الظاهر بيت ابو طلال رح يخطبوك لولدهم .. !!
و سجى سكتت من الصدمة لكن ابتسمت بمكر و طالعت ببندر بمكر ..
استغرب بندر من نظراتها و ابتسامتها ..
سارة : الووو سجووه ..
سجى : اكلمك بعدين ..
و سكرت سجى ...
بندر : وش صاااير ..؟؟ مين اللي كان يكلمك .. ؟؟!!
سجى : بندر ..
بندر : عيونه ..؟
سجى : انا مب موافقة .. اسفة ..
بندر انصدم كان متوقع عكس كذا : آآ .. ليش ..؟؟
سجى بتروح : بدون ليش ..
و راح مسكها قبل لا تروح و لزقها فيه ..
بندر معصب و مسكر اسنانه : على وين رايحة .. ما خلصت كلامي انا ..
سجى معصبة و متعورة : بنددددر اتركني .. اتركني لا اصرخ و ألم عليك اللي بالبيت كلهم .. اتركننني..
بندر يهزها : ليش مب موافقة ليييش ....؟
سجى وخرته بكل قوتها : اوووف .. ياخي ما ابيك ما ابيك ما ابي اتزوجك .. غصب السالفة ..!!
و كانت بتروح الا و يمسكها بقوة و يلزقها بالجدار ..
سجى انصدمت و خايفة : شتسو ......................................
قاطعها لما باسها بشفتيها غصباً عنها .
وخرت نفسها بكل قوتها و دفته و اشتغلت فيه اصطارات ..
سجى تصطره : يا كلب .. يا حقييييير .. يا حيووااان .. وصخ وصصصخ .. ( و قبل لا تروح ) . تفوووو علييك
و راحت و هي حدهههها معصبة و هو ما كان عارف وش يسوي العصبية عمت له عيونه و قلبه ..
و راحت هي لعند المغاسل بالحمام .. و هي متوترة حدها و معصبة و مب قادرة تفكر بشي و لا زالت بصدمتها ..
و طالعت بنفسها بالمرايا و اقترفت من نفسها و من القرف اللي حصل لها من قبل شوي .. و كلما تذكرت تعصب و عصبت اكثر و بدت تضرب ع المغسلة و تتنقز ..
سجى معصبة : حيواان حيوااان حيوااااااان .. اهئ اهئئئها اهههئئئ .
و خبت وجهها بيدينها ..
............. قعدت من النوم مفزوعة ..
سجى مفزوعة و حاطة يدها بقلبها : هيييييييه .. اه ..ااه ..اااه .. بسم الله الرحمن الرحيم ..!! ااه ااه .. وش ذا ؟؟ و .. وش هذا ... يا ربي .. يا الله .. اكفيني شر هالحلم يا ربي .. يا رب ..
تلفتت حولها و تطالع بغرفتها متكركبة جزمتها كل وحدة مرمية بجهة .. و فستانها اللي مرمي على كرسيها و المناديل اللي مرمية بشكل عشوائي ع التسريحة و هي متوصخة بألوان المكياج و عبايتها اللي مرمية جنبها ع السرير .. تأكدت بعد كل هذا انها كانت بالملكة و تذكرت ان مرت الملكة بدون لا يصير اللي حلمت به .. و تنهدت بارتياح .. طالعت بالساعة ( 2 الظهر ) و قامت بكل قوتها النعوسية و مددت يدينها بصحصحة .. و لبست نعال البيت و قامت تغسل وجهها ..
و قبل لا تدخل الحمام وقفت و حكت راسها و عقدت حاجبيها بتساؤل ..
سجى باستغراب : لا يكون سالفة خطبة فراس حقيقة ؟؟ (صفقت جبينها بقهر ) .. يا الله .. انا وش قاعدة افكر فيه تراه حلم مو اكثر .. مالت عليي اول مرة احلم فيها يعني ؟!! استغفر الله ..
و دخلت الحمام و هي تستغفر على نفسها و تطلب لنفسها الهداية ..
.................................................. .......................
في الشارع عند رائد كان واقف و متسند على سيارته و يطالع ببيت بو طلال .. و طلع بوكيت الزقاير و اخذ له زقارة و ولعها .. و يفكر باللي ساكنة بهالبيت ..
رائد " ياخي من صرتوا جيراننا و انا بس مرة لمحتك فيها و لا عاد شفتك .. ليش بس ما تطلعين و تنورين لي الشارع باللي فيه .. يا الله .. من متى و انا استنى طلعتها بفارغ الصبر .. صرت اتمنى دايماً الشوفة اللي شفتك اياها تتكرر حتى لو بالحلم ... انا راضي .. بس اطلعي اشوي حتى لو تطلي بس من الشباك .. بس المشكلة اني ما اصيدك ابد .. يا ريتني صدتك البارح لما رحتي للملكة .. اوووف من هالشغل اللي ماخذ كل وقتي .. " .........
..........قطع تفكيره وحدة من شبابيك البيت تنفتح ..........!!!
.................... عند مشاري فوق بالغرفة نايم بسابع نومة .. و دق الجوال مع رنته الجالكسي .. و بدا يفلت ايده ع الطاولة اللي عند راسه و بالاخر لقف الجوال و فتح عيونه بشويش و هو مبعد الجوال يحاول يصدق انه اللي داقة عليه هي نفسها نفسها وسن ..!!!! فتح عيونه ع الاخير و مب مصدق اول يوم و هي مخطوبة داقة عليه ..!! يا للعجب .. و فكر شوي و حب يسوي معاها حركة .... و رد و هو مبتسم ..
مشاري : هلا سارة ...
وسن معصبة و صرخت : وشوووووووه .. سارة !!!؟؟!!! ..
مشاري حط يده بفمه حابس ضحكته ...
....... نرجع لرائد اللي واقف و ينتظر يشوف اللي رح يفتح الشباك ... و انتظر و انتظر ...
شاف وجه غريب و كأنه هذا الوجه يشوفه كل يوم عندهم بالبيت .. < وجه الخدامة > ...
رائد لما انتبه انها خدامتهم .. انقهر و عصب و رما الزقارة ع الارض بعصبية و داسها بعصبية و هو يطالع بالخدامة و مب طايق الساعة اللي فيها انتظر اللي يفتح الشباك ..
رائد بعصبية : ما اقول الا الشره مو عليك انتي .. الشر علي انا الخروف اللي مستني معزبتك ... ( و راح بيدخل البيت الا و يوقف و يلتفت للخدامة منقهر ) ... اووووووف ..
و دخل البيت و هو منقهر لدرجة انه صقع بالباب و هو داخل ..
ام مشاري فزعت من الصوت : اشبلاك يا ولد ..؟؟!!
رائد راكب و هو ضايق خلقه : و لا شي ..
عند مشاري و وسن كانت مسكرة من عنده ..
مشاري : ههههه استخفت الحرمة ...
و رجعت وسن دقت ..
مشاري رد و هو مسوي معصب : اشتبين بعد ..؟؟
وسن معصبة : عسى الله لا يبيك .. انت اللي اشتبي من اختي ها ؟؟ ها ؟؟ يلا اتكلم ..؟؟ وش اللي بينك و بينها يلا اتكلم ..؟؟
مشاري : هذا انتي قلتيها بيني و بينها .. يعني انتي ما لك دخل في اللي < بيني و بينها > ..
وسن : انت كيف تكون عندك الجرأة انك تكلمني بهالطريقة ... الا اللي دخل ..
مشاري : أي جرأة اللي تتكلمين عنها .. انتي كيف جت لك الجرأة انك تكلميني و انتي وحدة مخطوبة .. ها ؟ ها ؟ يلا ردي ؟
وسن ارتبكت : انا ... انا ... ( عصبت ) انا بس كلمتك عشان اختي .. ترى لعلمك سالفة الطقم ما تمشي علي انها هدية و بس و حالها حال خواتك .. لا حبيبي .. محد يعرفك قدي يا مشاري ..
مشاري مبتسم و حط يده بجيبه : و محد يعرفك قدي يا وسن حتى اللي ماخذته ما رح يعرفك زي ما انا عارفك االحين .. و الاحسن انك تظلي بعيدة عني و عن سارة .. و انتي الحين وحدة مخطوبة و مالك دخل ( بسخرية ) بالعزابية ..
وسن بتهزأه : لا و ........................
مشاري بيسكر : جب جب ...
وسن عصب زيادة : جب يجــ.............................................. ...
و سكر الخط بوجهها ..
مشاري يطالع بالجوال و هو منزعج : صحيح اني اعرفك .. لكني ما عرفت اشكثر انتي مزعجة كذا ..!! الله يعيني بس ..
.................................................. ....
وسن لما مشاري سكر بوجهها الخط عصبت زيادة .. و رمت الجوال و راحت بسرعة لغرفة سارة و دخلت عليها ...
سارة قاعدة ع الايباد و استغربت من دخلة وسن : بسم الله .. وش فيك ..؟؟
وسن ما عرفت كيف ترقع دخلتها المعصبة ما تبي سارة تدري بشي : آآه .. جوالي ما ادري اشفيه طفا علي مو راضي يشتغل عادي استعمل جوالك .. ابي اسوي شي مهم ..؟؟
سارة : طيب هذا هو ع التسريحة خذيه ..
و اخذته وسن : طيب .. شكراً .... ( فتحته فيه كلمة سر ) " ليش حاطة كلمة سر يا ترى !! ؟؟ " ... آآه سارة شنهي كلمة السر ..؟؟
(4 s a r )سارة :
وسن : اها طيب ...
و راحت وسن و بدت تفكر بكلمة السر تحسها مشفرة .. و حللتها ان الـ 4 يعني حرف الميم .. و الاس يعني حرفها لكن بشي ثاني ممكن يكون حرف الشين ... و الـأيه يعني حرف الالف .. و الار يعني الراء .. و ركبتهم مع بعض .. صاروا .. مشار .. و استغربت يعني ما باقي الا الياء و يصير مشاري ..
وسن " حاطة اسمه بكلمة السر بعد ... وش سوا فيك هالحمارة ....؟؟ "
و فتحت الجوال و بدت تفتش بالمكالمات و تشيّك ع الارقام اذا كانت حاطة اسمه غير اسم .. و ما لقته و لا بسجل لا الصادرة و لا الواردة .. و استغربت انه ماله أي وجود بجوال اختها .. و بدا الفار يلعب حينها .. و الشك ساد قلبها .. و حطت احتمال ان ممكن هي ما تكلمه هو بس يسوي كذا عشان يقهرها و ينتقم منها ..
وسن " ممكن كل شي جايز .. مشاري محد يقدر عليه اكيد قاعد ينتقم مني لاني تركته .. يا رب تحفظ لي اختي و تبعده عنه .. و الله اخاف انه يسوي لها شي .. او يجرحها .. يا رب يا رب "
.................................................. ...............
و في بيت بو طلال
كان فراس قاعد و يحن فوق راس امه ..
ام طلال : طيب ممكن يكونوا نايمين .. تدري كان عندهم حفلة البارح و تعبانين ..
فراس : يما من جدك نايمين ..!! الساعة اربع العصر .. اكيد اكيد قاعدين يلا اتصلي ..
وعد : ههههههههههه اتصلي يما اتصلي لا ينتحر لينا ولدك .. و يكتب بالوصية لم يزوجوني .. خخخخخخ
ايناس : ههههههههههههههههه .. ويلي ..
فراس : جب جب يلا محد طلب رايك .. مسوية فيها تمزح يعني ..؟؟
نورة : اتصلي يما اتصلي من الحين قلبت النفسية .. و فتحات خشمه تفتحت من العصبية ..
ام طلال : هههههههههههه طيب .. رح اتصل ..
فراس : صدق يما .... يلا حبيبتي يلا يا حياتي انتي .. اتصلي ...
ام طلال ترفع السماعة بتتصل : ألعن ابو المصالح .....( و دقت ) .... آلو ....
.................................................. ........................................
عند ام مشاري سكرت من عند ام طلال و هي مبتسمة و مبسوطة حدها ..
رنا لاحظت ابتسامتها : يما ..!! مين كان بالتلفون ..؟؟
ام مشاري : هذي ام طلال تخطب اختك سجى لولدها فراس ..
رنا انصدمت : صدق ....!؟؟؟!!
ام مشاري : أي صدق ..
و جت سجى من المطبخ معاها الصلصة حقت تغميس الشبس ..
ام مشاري : اوص و لا كلمة ..
هيثم بيموت من الضحك و هو ماسك الجوال : هههههههههههههههههههههه يا ويل حالي .
و قعدت سجى معاهم بالصالة .. و مسكت الريموت كنترول و ترفع على صوت الفلم .. و تاكل الشبس ..
ام مشاري : سجى .....
سجى مركزة ع الفلم و ما رفت عيونهها : هممم ...؟؟
ام مشاري : في ناس خاطبينك ...
سجى وقف الشبس بحلقها من الصدمة ..
سجى : آآح آآح إإح ..
هيثم بيموت من الضحك : اعطوها ماي .. ماي ماي .. ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
و اعطوها ماي و هي تشرب امها قالت : خاطبنك فراس ولد ام طلال ..
سجى من الصدمة تفلت الماي و هي تشرب ..
هيثم انسدح من الضحك مو قادر : ههههههههههههههههههههههههههههه خلاص يما كافي صدمات .. هههههههههههههههههههههههههههههه ... يا ويلي رح تنفك خواصري .. ههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ..
و سجى حاطة يدها بقلبها من الصدمة و الغصتين و طالعت بهيثم معصبة و رمت عليه الغرشة ..
سجى بخنقة من الغصة : ااح .. انكتم يا حمار ..
ام مشاري : يما بنيّتي اشفيك ...؟
سجى تحاول تتمالك نفسها مو قادرة تصدق كيف الحلم صار حقيقة ..
سجى بهدوء : لا يما .. بس .... و لا شي و لا شي ..
ام مشاري : ها اشقولك الحين .. تحتاجين كم لجل تفكرين ..؟؟
سجى بتقوم و هي تكح : كح ... اح .. بس ..بس اسبوع .. مدري مدري ... و الله مدري .. كح..اح .
و ركبت و هي مصدومة حدها ...
و دخلت الغرفة و سكرت الباب و تسندت عليه .. و مغمضة عيونها .. طلبين زواج بوقت واحد .. كذا ما رح تقدر تتحمل بكمية التفكير اللي رح تعانيه ..
قطع تفكيرها احد فتح الباب و دزاها .................................................. ...........
يتبع .......
توقعاتكم ...؟؟
عن فراس ؟
سجى ؟
مشاري ؟
وسن ؟
سارة ؟
رائد و انتظاره ؟


بانتظار ردودكم حبايب .. ^___^

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 19
قديم(ـة) 10-08-2013, 03:26 AM
صورة غلا& الرمزية
غلا& غلا& غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: بين أناملي ... حكاية '\ بقلمي


الباراااات جنااااان يعطيك الف عااااافيه

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 20
قديم(ـة) 15-08-2013, 10:23 AM
صورة Neemo.o الرمزية
Neemo.o Neemo.o غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
11302797233 رد: بين أناملي ... حكاية '\ بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها غلا& مشاهدة المشاركة
الباراااات جنااااان يعطيك الف عااااافيه
و يعطيك العافية حبيبتي ..

بين أناملي ... حكاية '\ بقلمي

الوسوم
مشاري , احلى , تؤخر , رائد , فراش
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
حكاية عشق/ بقلمي حروف رومانسية شعر - قصائد - قصايد - همس القوافي 5 26-12-2012 05:31 PM
لا تحسب إني لا أبتسمت بوجهك أغليك بعض الوجيه أهينها بإبتسامة / بقلمي × || NahoOosh 1994 || × أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها 2367 26-09-2012 06:11 PM
حكاية مثيرة \ بقلمي Aملاك الروحA خواطر - نثر - عذب الكلام 18 04-07-2011 05:58 AM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ روح زايــــد روايات - طويلة 2001 06-01-2011 10:35 PM

الساعة الآن +3: 10:48 PM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1