غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 13-08-2013, 06:21 AM
صورة مجنونه هواك الرمزية
مجنونه هواك مجنونه هواك غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
Upload1120a2f436 روايتي الأولى: كل شي(ن) فيك أنا نصفه الثاني / كاملة


الســلام عليكم أعضاء آل غـــرام المحترمين..!!



هاذي أول روايه لي..
و إن شاء الله تنال أعجابكم..


كــل شـــي(ن) فـــيـكــ أنــــا نـــصـــفــه الـــثـــــــــــانـــــــي..!!
الـــكــــاتبة: مجـــنونـــه هـــــواك..!!




البــارت الأول..

تعب و هو واقف أمام باب غرفه الولادة.. و قام يمشي و يدور لين ما تطلع الدكتورة تطمنه على كل شي و أن زوجته بخير و المولود بعد..



بداخل الغرفه..

كانوا الممرضات حولين البنت الحلوة و هم حزنانين على اللي صار.. و خايفين يطلعون و يخبرون الشاب اللي برا و ناطر على نار بأنه زوجته جابت له بنت قمر بس تركته و ماتت..


أمام غرفه الولاده..

الشاب رايح و راد و هو متوتر و ما لاحظ وصول عمه و عمته (( أهل زوجته )) و أمه و أبوه اللي توهم واصلين و حابيين يوقفون مع ولدهم الوحيد..

جاسم (ابو الزوجه): ها يا خالد بشر ما طلعت صمود؟
خالد و هو متوتر و ما انتبه لوجودهم إلا توه: هاااه.. لا يا عمي جاسم ما طلعت و أنا وايد متوتر و خايف.. يا رب استر على عبادك
أم خالد: يا خالد لا تتوتر لازم تتماسك و تدعي لربك و أنا أمك
أم صمود: يا رب سهل على بنتي و لا تعسر.. يااااا رب
و عم الصمت للحظات.. و وقف خالد و قام يروح و يرجع و ما قدر يقعد بمكانه و كل شوي يدعي ربه بانه يسهل عليهم أمورهم و يقومون له بالسلامه..



بعد نص ساعة..

طلعت له الدكتورة و ويهها ما يبشر بالخير أبد..
حاولت تبتسم بس الحزن واضح عليها: سلام عليكم..
الكل: و عليكم السلام..
خالد: هااه بشري دكتورة طمنيني عليهم.. زوجتي شخبارها و الطـفل؟
الدكتورة نزلت راسها: عظم الله أجركم..
الكل انصدم.. و أم صمود اغمى عليها من سمعت الخبر
الكل حزن على حال خالد اللي نزل ع الأرض و يصيح و يقول: لا حول و لا قوة إلا بالله.. اللهم لا اعتراض على حكمك.. لا حول و لا قوة إلا بالله
الدكتورة: أخوي زوجتك ماتت بس قبل لا تموت جابت لك بنت جميله و حلوة اسم الله عليها..

خالد رفع راسه: وينها بنتي.. وينها أبي أشوفها الله يخليك دكتورة أبي أشوف بنتي..
الدكتورة: إن شاء الله بتشوفها هي ألحين بالحضانه أنا استأذن و عظم الله أجركم مره ثانيه و جعله آخر الأحزان ان شاء الله..
الكل بحزن: أجرنا و أجرك.. جزاك الله كل خير..



أكيـــد الكــل مستغرب من رده فعل خــالد ليه ما قلب المستشفى فوق تحت و ما صــرخ.. لأنه كــان موكل أمره لـ ربه و يعرف بـ أنه مهما عمل ما بيقدر يسوي شي و يرجع حبيبه قلبه و أم بنته..
و الحــزن كـــان بـ قلبه.. مـــا حب يــطلــعها..


بالحضانه..

خالد راح لبنته يشوفها و كله لهفه و شوق بأنه يشوف حبيبه قلبه و قطعه منه و من حبيبته و زوجته صمود اللي تركتهم و ماتت..
كانت نايمه بسلام و ما تعرف باللي مخبي لها القدر.. و كانت ملااااك تجنن و هي نايمه بين باقي الأطفال..
خالد قعد يتأملها و ابتسم ماتت الأم و تركت شبيه لها بس مصغره.. ربي احفظها لي و لا تحرمني منها مثل ما حرمتني من أمها..


عند ام صمود..

الدكتور: الحمدلله ع السلامه ام صمود..
أم صمود بحزن: الله يسلمك يا دكتور.. و تنهدت: الله يرحمك يا الغاليه الله يرحمك..
أبو صمود: يا أم صمود أبيك تتماسكين و تتصبرين.. ربي يرحم صمود و يغمد روحها الجنه..
ام صمود تصيح: اللهم لا اعتراض على حكمك.. يا رب أغفر لها و ارحمها يا ارحم الراحمين..
ابو صمود: هاااه يا ام صمود ما تبين تشوفين حفيدتنا الحلوة؟
ام صمود بفرح: أيه يا ابو صمود الله يخليك خذني لحبيبتي حفيدتي أبي اشوفها و أكحل عيني بشوفتها..
ابو صمود فرح لأنه قدر يبدل حال زوجته و يفرحها بشوفه الحفيدة..


عند أبو خالد و أم خالد..

ابو خالد: لا حول و لا قوة إلا بالله.. الله يرحمك يا بنتي صمود و يغمد روحك الجنه..
أم خالد بنفسها: الحمدلله افتكيت منها طول الوقت ماخذه ولدي مني..
ام خالد بتمثيل: أمين كلنا ماشيين بـ هالدرب يا بو خالد.. لا تزعل نفسك و تتعب علي.. مالي غيرك يا الغالي..
ابو خالد ابتسم و قال: هااااه يا الغالية ما تبين تشوفين حفيدتك القمر..
أم خالد من حقدها على صمود حقدت على حفيدتها.. قالت و هي تبتسم: ان شاء الله يالله يا بو خالد خلنا نروح نشوفها..
و مشو ابو و ام خالد يبون يشوفون حفيدتهم.. و هم بالممر أم خالد مثلت إنها دايخه و تعبانه.. و أبو خالد خاف عليها: بسم الله عليك يا ام خالد.. شفيك شو اللي صار؟
أم خالد بتمثيل: آآآآآه يا بو خالد.. ما أدري و الله بس خلنا نروح لحفيدتنا و لا تخاف علي بس دخت من الوقفة و تعبت.. آآآآآه
أبو خالد بخوف أكبر: لا يا كل الغلا خليها للمره الجايه نروح نشوفها تراها مب طايرة.. الأهم ألحين راحتك يا ام خالد..
و رجعوا للبيت و اتصل ابوخالد لولده..
ابوخالد: هلا خالد هلا بأبو القمر
خالد استغرب ليش ابوه متصل عليه و ما جا للحضانه: هلا بك يا الغالي..
ابو خالد: مبروك مبروك ما جاك يا وليدي تتربى بعزك و دلالك إن شاء الله..
خالد: الله يبارك فيك يبا.. بس ليش ما جيت إنت و أمي للحضانه؟
قال ابو خالد: امك تعبت و داخت علي و قلت لها خلينا نرجع البيت ترتاح و المره الجايه نشوف القمر..
خالد بخوف: شفيها أمي هي بخير ألحين؟
ابو خالد و هو يناظر زوجته السرحانه: إيه يا وليدي امك بخير تبي تكلمها؟
خالد: ايه يبا لو ما عليك أمر..
ابو خالد يعطي مبايله لأم خالد..
ام خالد: هلا و غلا بحبيب قلبي..
خالد: هلا فيك يما.. ها يمه شخبارك ألحين؟
ام خالد: انا الحمدلله بخير يا يما لا تحاتي و لا تخاف.. خالد يما لا تتأخر و تعال بيتنا لا تروح لبيتك.. تعال و ارتاح عندي يا يما..
خالد: ان شاء الله اللي تامرين عليه يا الغاليه بيصير..
ابتسمت ام خالد: خلاص يما بس لا تتأخر ترا وجودك بالمستشفى ما منه فايده و يتعبك و أنا أمك..
خالد مستغرب من أمه أنها مب مهتمه لبنته: خلاص يما و لا يهمك بجي البيت بعد شوي..
ام خالد فرحت: يالله عيل مع السلامه..
خالد بحزن: مع السلامه..
خالد بنفسه: أمي ما اهتمت لبنتي و لا سألت عنها و لا بارك لي حتى.. ليش يا الغاليه ليش؟؟
و افاق من سرحانه ابو و ام صمود اللي باركوا له و قعدو يشوفون حفيدهم الجديدة..
ابو صمود: خالد يا وليدي وش بتسميها؟
خالد: كنا أنا و صمود مقررين نسميها بان.. بس أنا قررت أسميها صمود على اسم امها..
ام صمود: لا يا وليدي يا خالد لا تزعل بنتي و سمي بنتك مثل ما هي حابه.. الله يخليك ريحها و سميها بان..
خالد ابتسم بحب لأم صمود: إن شاء الله يا الغاليه بسميها بان..
و قعد يتأملها يتأمل بنته (( بـــان ))..


انتهيت من البارت الأول..










قبل لا ابتدي بالبارت الثاني..
حابه أعرفكم بالشخصيات و أبطال الروايه..





بيت خــالد..

• خالد (أبو بان): موظف في أحدى الدوائر الحكومية.. عمره 50 سنه.. طيب مره و ما يحب يبين حزنه لـ أحد و مفوض أمره لـ ربه و يحب بنته الوحيدة (بــان) و يخاف عليها من أمه و أخته لأنه يحس بأنهم ما يحبونها و هو مدلع بنته..
• بـــان: بنت الـ 19 سنه حلوة وايد أحلى بنت بالعايله ملامحها ناعمه و طويله و شعرها الكيرلي الطويل أحلى شي فيها هههههه و عندها غمازه بخدها اليمين بنت خجوله وايد و طيبه وايد و على نياتها، على طيبتها إلا إنها عنيده و تدرس بالجامعه حاسب آلي..

للمعلوميه: {{ معنى اسم بان : شجر طويل الأوراق أبيض الزهر، كناية عن الطول والرشاقة وهو اسم عربي.}}


بـــان ما عندها أعمام بس عندها عمه وحده و اسمها ((خوله))..



بيت العمه خوله..

• خوله (ام زياد): عمه بــان و عمرها 54 سنه حاقده على بــان بنت أخوها من لاشي.. و ما تحب طاريها و كل ما تشوفها تسمها من كلامها اللي كله طعن بشرف صمود..
• عادل (ابو زياد): رجل مزاجي و لا يحب الخير و همه الفلوس و بس عمره 66 سنه و ما يهتم لزوجته و لا لعياله..
• زياد: شاب وسيم يحب الفلوس (( هذا الشبل من ذاك الأسد )) المهم كمل دراسته و يشتغل بأحدى الدوائر الحكوميه عمره 23 سنه و يحب بــان و يبي يتزوجها بس هو خايف من أمه..
• دانه: بنت عربجيه مالها بالأنوثه أبد.. و عمرها 18 سنه تكره بان من كره أمها لها.. خلصت الثانوي بمعدل 56% و قاعده بالبيت..
• زيد: عمره 13 سنه انطوائي و كله قاعد بروحه..


خـــوال بـــان..



بيت عبدالوهاب..

• عبدالوهاب (ابو فيصل): خـال بــان الكبير حبوب و طيب مره بس وقت الجد ما يحب أحد يثني كلامه و كلمته هي المسموعه..
• ساره (ام فيصل): مره حبوبه و طيبه و تحب عيالها.. اجتماعيه كانت أخصائيه لمدرسة ثانويه و الكل يحبها و يحب سوالفها..
• فيصل: عمره 30 سنه يشتغل مع أبوه في شركته و متزوج من بنت عمه (جواهر) و عندهم ولدين و بنت || الولدين توأم (( كنان و سنان )) عمرهم 8 سنين أما البنت (( حنان )) 5 سنين ||
• رهف: عمرها 23 بنت جميله و ملامحها هاديه على هداوتها عندها غمازتين و هي خجوله وايد نفس بــان، رهف سمرا شوي بس سمارها حلو و مخطوبه لولد عمها (فهد) و زواجهم قريب << حياكم كلكم معزومين..
• نور: عمرها 22 سنه بنت فللله و استهبال و محد مسوي ازعاج بالبيت إلا هي.. و تحب تلعوز بــان لأنها تعصب و تتنرفز بسرعه..
• منصور: آخر العنقود عمره 15 سنه حبوب و يستهبل مرات مع أخته نور..


بيت عبدالرحمن..

• عبدالرحمن (ابو فهد): حبوب و طيب حييييييييييييل ههههههه و كل الشباب يحبونه و الكل يخاف عليه لأنه مريض بالقلب من كان صغير..
• لولوه (ام فهد): ربه منزل و تحب عيالها و تعشق بـــان مووووووووت و تتمناها لولدها..
• جواهر: أم التوأم ((كنان و سنان)) عمرها 28 سنه تحب زوجها و تهتم وايد بعيالها هي خلصت دراسه بس ما اشتغلت لأنها تبي تتفرغ لبيتها و عايلتها، جواهر ملامحها حلوة و هادية و هي بيضا و عيونها بنيه و عندها غمازات بس خفاف و ما يلاحظ..
• فهد: عمره 26 سنه شاب مملوح و هو حنطاوي و عيونه بنيه و جسمه رياضي، يشتغل مع أبوه و عمه بالشركه و يساعد فيصل.. مخطوب لبنت عمه رهف..
• جــلوان: عمره 24 سنه شاب وسيم و أحلى واحد من عيال عمه جسمه رياضي و عضلاته بارزه عيونه عسليه و هو أبيضاني غير عن باقي الشباب.. كل بنت تتمنى تاخذه بس هو حاط وحدة بباله لأنه يعرفها عنيده و ما تحبه و دايما يضايقها و هي تعصب منه..
• لمـــار: عمرها 19 سنه بنت مرحه بس على هداوه مب نفس نور و هي أقرب وحدة لـ (بـــان) ملامحها هاديه وايد و شكلها طفولي بيضا و عيونها عسليه..
• مــشاري: آخر العنقود يحب يسوي مقالب و أكثر وحدة يسوي لها مقالب هي بــان خخخخخخ و عمره 12سنه..



بيت عبدالله..

• عبدالله (ابو تركي): رجال صارم و ما يحب أحد يطلع عن شوره بس يحترم أخوانه و ما يرفض لهم طلب..
• عبير (ام تركي): ربه منزل و حبوبه حيييل و ما تحب صرامه ابو تركي ع عياله بس هي حاولت معاه و هو يقول أنا ادرى بمصلحه عيالي..
• تركي: شاب مملوح يشتغل بالشركه مع عيال عمه عمره 24 و هو و جـلوان قريبين وايد من بعض تركي أسمراني و عيونه عسليه مايله للأخضر و عنده غمازتين حلوين و جسمه مثل جسم جلوان عضلاته بارزه بس مب وايد، يجذب الناس بأسلوبه و كلامه اللبق.. حنون وايد على خواته و هو الولد الوحيد..
• ريتان و ريتاج (توأم): عمرهم 20 سنه
- ريتان: أكبر من ريتاج بـ 10 دقايق ملامحها ناعمه و هاديه و شكلها طفولي، شعرها يوصل لين نص ظهرها و تحب التسوق و البحر، بنت هاديه و طيبه وايد و خجوله..
- ريتاج: توأم ريتان ملامحها حاده شوي بس تاخذ من أختها ريتان وايد، شعرها يوصل لين كتفها، تحب السيارات و السباق و الكورة، بنت مزعجة و مرحه ما نقول بويه بس دفشه و عنيده وايد، ريتاج عندها شامه فوق شفايفها بس خفيف مب واضح..
• الجــوري: آخر العنقود عمرها 13 سنه دلوعه تركي أخوها.. من بعدها أم تركي ما جابت عيال لأنه كان عندها ورم بالرحم و استأصلته..






و الــباقي راح تتعرفون عليهم من خلال الروايه..





أبي رايكم بــ الرواية.. أدري يمكن فيها أخطاء.. بس مشهووها ..

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 13-08-2013, 06:55 AM
صورة Mero0oh الرمزية
Mero0oh Mero0oh غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى: كل شي(ن) فيك أنا نصفه الثاني..!!


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..
شخبارج خيتو؟!! عساج بخييير ..،،
امممممممم بداية جميلة ومشوقة بصراحة ،،
بس تمنيتها تكون باللهجه الاماراتيه دامج من الامارات :d
+ اتمنى تحددين المكان المره اليايه ،،
ننتظر ونشوف تطور الأحداث
بالتوفيق خيتو ،، وان شاء الله تكملين روايتج للنهايه ..،،
واعتبريني متابعه للرواية من هاللحظة ،،
ومره ثانيه بالتوفيق ولا تنحبطين من قلة ردود الأعضاء


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 13-08-2013, 07:12 AM
صورة مجنونه هواك الرمزية
مجنونه هواك مجنونه هواك غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى: كل شي(ن) فيك أنا نصفه الثاني..!!


حبيبتي ميرووه..


أنا كنت أفكر أكتب بـ الاماراتي بس ما أعرف ليش حولته لـ السعودي..
أن شاء الله..
أنا ما يهمني الردود أكثر من أنه في معجبين خفيين ههههههههه..


لا خلا و لا عدم من طلتج علي يا حلوة..

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 4
قديم(ـة) 14-08-2013, 02:01 AM
صورة مجنونه هواك الرمزية
مجنونه هواك مجنونه هواك غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
Upload1120a2f436 رد: روايتي الأولى: كل شي(ن) فيك أنا نصفه الثاني..!!


البـــارت الثاني..



بعد 19 سنه..

بـ أحد قاعات الأفراح بمدينة الريــاض..

المكان مزين بأحلى الزينه و المكان مزدحم و الكل لاهي و مستانس لأنه اليوم زواج أحلى ثنائي (فهد و رهف)..

أم فهد و أم فيصل واقفين يستقبلون الضيوف و المهنئيين و مستانسين لأنه اليوم زواج عيالهم و الأرض مب شايلتهم من الفرح..

رهف فوق بغرفتها و متوتره و البنات رايحين و رادين و ما يخلونها محتاجه شي.. كل شوي وحدة تقعد و تسولف عشان تنسى التوتر و الخوف..

دخلت عليها بنت لابسه فستان طويل باللون الأحمر الدمي و كرستالات صوب الخصر و ورده ع طرف تسريحتها المرفوعه و مكياجها هادي مثل هداوه ملامحها..

رهف: حيا الله المتأخره كان ما جيتي يا آنسه بـــان
بـــان بخجل: آسفه حبيبتي رهف سياره ابوي تعطلت فعشان كذا تأخرت..
رهف بابتسامه: تعالي يا دووبه ما تبين تباركين لي..
بــان راحت و حضنتها: ألف مبروك رهوفتي و عقبال العوانس البقيه..
البنات يناظرون بـان بغضب.. و بــان خافت و قالت بسرعه: و الله امزح امزح أووووف ما تخلون الواحد يمزح معاكم..
الكــل ضحك على بــان الخوافه هههههههههه..
بـــان بعصبيه: ضحكتو بلا ضروس ان شاء الله..
لمــار: فديت المعصب..
بــان باست خد لمار و البنات يضحكون على الثنيتن و هبالهم..


بعد ربع ساعه..

البنات نزلو تحت لأنه رهف بتنزف و الكل ينتظرها و يبي يشوفها..
بدأت زفه رهف.. و الكل بنت تبتسم لها و تدعي لها بحياة حلوة..

حد منكم شاف في الدنيا بدر
مقبلٍ يمشي و من حوله بشر

من حلاه يزف للناظر ضياه
ان ظهر للناس و لا ما ظهر

هذا ما هو بدر ليل يختفي
مع طلوع الصبح و بزوغ الفجر

او بدر يصبح بعد مده هلال
هذا بدر مكتمل طول الشهر


هي عروس النور في هذا الزمان
هي ملاكٍ بس في صورة بشر

من غلاها انقول صلوا على الرسول
يا اللي شفتوها بقلبٍ او نظر


الله يا نور في ها الدنيا نراه
مستحيل ان نشوفه في بشر

و التقت شمس الظهيره بالقمر


و في محياها بدى الصبح بضياه
مشرقً و خدودها واحة زهر

و العيون الي كما عين المهاه
تمتزج فيها البراءة بالسحر


الليله .. الليله محلاها الليله
الليله .. الليله حلوة و جميلة


شعرها ليل كسا الدنيا دجاه
حالك متحدر كانه نهر

يحسبه قطعة حرير من رآه
و الحقيقة هو حريرٍ من شعر

و الحسام الي صفا الوجنه كساه
يبعث اشواق الحواجب للثغر

و الثنايا كالبرد بين الشفاه
او كحبات الندى و لا المطر


عذبةٍ لو تلمس اطراف الحياه
كل غصن فتح بوردٍ حمر

و العفاف بروحها يسقي بوفاه
و الوفا في عينها النجلاء سهر


شاعر الوجدان واحلامه سماه
مبدع و احساسه المرهف شعر

ماخذ من وصفه مبتغاه
يا عسى الله يوهبه طولة عمر

الله يحفظها و يسعدها معاه
شيخ بطيبة فواده يشتهر

والله يجعل كل دنياهم هناه
يكتسي بالسعد كله و البشر


و رهف تمشي بكل ثقة بين الحضور و تبتسم و ما بين عليها الخوف و التوتر مثل ما توقعت و البنات جنبها و يصفقون لها و لما وصلت نص الكوشه البنات لفو حولها و بدأو يرقصون حولين العروس و اليباب شايله القاعه ههههه..
كملت رهف لين ما وصلت لمكان المخصص لها و البنات يرتبون لها الفستان و الطرحه..

البنات قامو يرقصون و هم فرحانات لرهف حبيبه قلوبهم و رهف تبتسم لهم و تدعي لهم بأنهم ما يتفرقون و يكونون على قلب واحد..

و بعد ساعتين من الرجه و الاستهبال بالرقص اعلنوا عن دخول المعرس و كل وحدة راحت تتغطى و غطو العروس لأنه عيال عمها بيدخلون مع المعرس..
و دخل فهد بهيبته و الابتسامه مرسومه على ويهه و كل بنت تدعي له بالسعاده مع رهف..
الكل خق على جـلوان و على وسامته و لما يبتسم يسلب قلب كل بنت إلا وحدة كانت تكرهه و تكره حتى ابتسامته و هو عارفها من بين كل البنات و لما يبتسم يناظرها كأنه يقول لها موووتي قهـــر ههههههههه..

للمعلوميه: {{ معنى اسم جلوان : مثنى جلو أي الواضح والبيّن, وكاشف للحقيقة وأصل الاسم عربي.}}


كل البنات كانوا يتكلمون عنه و عن ابتسامته و كل شي فيه ما عداها هي تناظره بحقد و كره له و لما يبتسم تتنرفز منه و نتقهر و تتمنى تقوم و تتهاوش معاه..

الشباب باركوا للمعاريس و طلعوا من القاعه ما بقى غير ابو فيصل و ابو فهد و ابو تركي و فيصل و منصور و معرسنا أكيد خخخخخخ..

فهد شال الغطا من على رهف و باس جبهتها و البنات يصفقون و يصارخون بحماس هههه.. و فيصل ما ترك فهد من التعليقات..
سلمو عليهم و طلعوا.. جلسو المعاريس و طلعوا خوات المعرس يباركون له و بعدهم طلعوا بنات عمه و باركوا له و هو الابتسامه ما فارقته و نور ما خلتهم في حالهم كل شوي تعليقات و تنرفز فهد و رهف و البنات يضحكون على خبالها..

قعدو المعاريس ربع ساعه بعدين قطعوا الكيكه و راحو لغرفه ياخذون صور و بعدها طلعوا للفندق..

نور الرجه صاحت لما ودعت أختها رهف و البنات صاحوا معاهم و سوو فيلم هندي و فهد ماسك ضحكته هههههههه..

طلعت رهف مع فهد كان هو اللي يسوق ما حب يكلف على الشباب و محد عارضه عشان يخلونه براحته..

بعد ما طلعوا المعاريس الشباب دخلو يبون يرقصون و يفلونها هههههه.. فيصل – تركي – منصور – جـلوان – مشــاري دخلوا و رقصوا لين ما قالوا بس..
جواهر تنحت على زوجها و أبو عيالها و تمت تناظره هو و عياله كنان و سنان و هم يتنكسون و مستانسين و دعت ربها أنه يخليهم لها و لا يحرمها منهم..

جـلوان يتنكس و هو عارف إنه في بنت مفوله منه و عادي بأي لحظه تنط لنص القاعه و تصارخ و تقول له اطلع تراك عله.. و يبتسم لها و كل البنات يضحكون على البنت اللي فار دمها من جـلوان و حركاته..
تـركي يتنكس ويا جـلوان و أمه تدعي له بأنه يوافق يتزوج و تزوجه ألحين و بأسرع وقت..
مشـاري و منصور فالين أمها و الكل يضحك عليهم و على حركاتهم و مرات كنان و سنان ينضمون لهم بس فيصل يسحبهم هههههههه يخاف على عياله ينجنون..

و بعد ما الشباب فلوها كل واحد أخذ أهله و راحوا بيوتهم يرتاحون من هاليوم المتعب و يجهزون لباجر الغدا ببيت ابو فهد..

انتهى اليوم على خير و الكل فرحان لفهد و رهف..


اليوم الثاني



ببيت ام زياد ((العمه خوله))

زياد كان بغرفته يتخيل أنه ع الكوشة مع بــان.. و هو فرحان و طاير بسما الأحلام و ما يعرف إنه الواقع مرير مب كل الأحلام تتحقق..
أم زياد تنادي: زيااااااااااد.. زياااااااااد و صمخ..
زياد فاق من أحلامه: نعم يما نعم..
أم زياد: نــعامه..
زياد بنفسه: ترفس عدوينك يا رب..
قال: استغفر الله يا ربي هاي أمي..
طلع من الغرفه و راح لها..
زياد: هلا يما آمري..
أم زياد: وينك من الصبح أنادي عليك و سنه لين ما ترد..
زياد يناظرها بدهشه: من الصبح تنادين و سنه لين ما أرد..
أم زياد: جـب و لا كلمه و احترمني..
زياد: آسف يما..
ام زياد: الله ياخذك نسيتني شو كنت أبي فيك يالله طس..
زياد: هاااااه!!
و رجع لغرفته و هو معصب لأنها صحته من أحلى حلم و بالأخير نست شو كانت تبي منه..



ببيت ابو فهد..

ام فهد مع الشغالات تشوف شنو الغدا و تطلب منهم يسوون الفواله و يجهزون كل شي حق العزيمه..
ابو فهد نزل تحت و شاف ام فهد واقفه مع الشغالات و متعبه نفسها..
ابو فهد: يا ام فهد خلااااص و الله الشغالات عارفين شنو يسوون إنتي بس تعالي و ارتاحي إنتي من أمس و إنتي تراكضين وراهم..
ام فهد ابتسمت: هلا ابو فهد.. يا الغالي و لو ما ركضت وراهم ما يسون كل شي تمام.. و أنا ما ارتاح إلا لما اتأكد إنه كل شي جاهز..
ابو فهد يهز راسه بأسف: اوك بس لا تتعبين نفسك و تصارخين..
ابتسمت ام فهد: من عيوني يا حمني..
جـلوان سمع امه و هو نازل فضحك و قعد يقلد امه: من عيوني يا حمني حبيبي..
ام فهد استحت من جـلوان: وجع من وين طلعت إنت؟
جـلوان: ههههههههههه توني نازل من فوق و سمعتك يا لولو حياتي..
ضربته امه بخفه و هي مستحيه من جـلوان و راحت تشوف شغلها مع الشغالات.. و ابو فهد يضحك على مستحاها و جـلوان بعد..



الظـهر السـاعه 1 و نص..

الكل تجمع ببيت ابو فهد البنات يساعدون ام فهد بالضيافه و ام فهد تدعي لهم بالستر و الزوج الصالح..
بعد الغدا البنات يقهون الحريم و يوزعون الفواله..
بــان كانت توزع الحلى و وصلت لأم فهد و أم فهد مبتسمه لها..
ام فهد بحنان: يا جعلني ازفك لـعريسك يا بنتي..
بــان بخجل فظيع و همس ما ينسمع: ان شاء الله..
البنات ماااتو عليها ضحك و قعدوا يقلدونها و الحريم يضحكون عليهم..

بـــان راحت للمطبخ تصريفه عن الحرج و لما كانت هناك ما انتبهت للشاب اللي تنح من لما دخلت هي.. و ما عرف ينزل نظره منها و من حلاتها..

كانت لابسه تنوره لنص الساق لونه أسود و عليه حزام فضي و الـبدي كان لونه أبيض و عليه كرستالات فضيه و شعرها رافعته ذيل حصان و مسويه تنعيم لشعرها الواصل لين آخر ظهرها..

الشاب بينه و بين نفسه: ما شاء الله قمر نازل علي لالا ملااك ملاااك بسم الله عليها و الله عليها جسم ........!!

انتبه لـنفسه: استغفر الله..
قاوم و غض البصر و طلع من دون ماهي تحس عليه عشان ما يقهرها هههههههه << اكيد عرفتو بس أنا أدري و متأكده إنكم غلطانين ههههههههه..

بـــان سوت للبنات عصير برتقال و رجعت للمجلس و وزعت ع الكل و قعدوا يسولفون و مستانسين.. و مر الوقت لين ما اتصل فهد على رهف و قال لها أنه لازم يروحون للمطار قبل لا تطير عنهم الطيارة..
سلمت على الكل و فكوها مناحه هي و اختها نور و البنات بعد و الحريم يواسونهم و ام فيصل صاحت مع بنتها و حبيبه قلبها الهاديه المطيعه و وصتها على نفسها و على فهد و إنها تسمع كلامه و ما تتعبه..

و طلعت رهف و ركبت السيارة ورا لأنه أخوها فيصل هو اللي راح يوصلهم للمطار.. وصلو المطار و ودعهم فيصل و وصاهم ينتبهون على بعض..

و الكل رجع لبيته بعد ما قضوها ببيت ابو فهد وناسه و سوالف..


ببيت خالد..

خالد بابتسامه: حبيبه أبوها شنو مشتهيه حق العشا..
بــان بابتسامه: مالي نفس و الله..
خالد: ليش حبيبتي ما تبين تاكلين؟
بــان: يبا اليوم مكثرة ببيت عمي ابو فهد و ما خليت شي ما أكلته و ألحين مالي نفس آكل شي..
باسها أبوها على راسها: ههههه خلاص عيل نقعد نشوف تلفزيون..
بـــان نطت عنده و راحوا لصاله يشوفون التلفزيون..




ببيت ابو فيصل..

الكل كان ياكل عشاه و ساكتين احتراما للأكل..
ابو فيصل: الحمدلله.. ام فيصل بعد ما تخلصين جيبي لي الشاهي للمكتب..
ام فيصل: ان شاء الله..
و قاموا ورا بعض و خلت السفره ما عدا من نور اللي مبوزه و حاسه بمكان اختها رهف..
امها: نوور حبيبتي شفيك؟
نور بابتسامه: ما فيني شي مامي..
ام فيصل قامت و قعدت يمها: يا يما هاي سنه الحياه كل وحدة تروح لبيت زوجها..
نور تحاول تمسك عمرها ما تبي تصيح: ادري و الله ادري بس اشتقت لها..
ام فيصل حضنت بنتها نور أول مرة تشوفها بـ هالحاله..
نور بعدت عن امها و تمسح دموعها: خلاص يما لا تحاتين ما فيني شي بس كنت متضايقه لأنها مب موجوده اما ألحين لا.. و ربي يسعدها..
ام فيصل: آمين.. و عقبالك يا رب يا نونو..
نور بهبال نطت على أمها: لا يا يما انا بكون عندك ما أبي اتزوج..
أمها: آآآآآآخ منكم ألحين ما نبي الزواج بس من تسمعون عن الخطابه تقولون موافقين من دون تفكير هههههههه..
نور ضحكت مع امها و راحوا ينامون بعد تعب الزواج و العزيمه..





ببيت الجد ((ابو خالد))

ابو خالد توفى من 4 سنوات..
ام خالد: سيتي يا سيتي.. سيتي و وجع..
سيتي تركض: نأم ماما شنو يريد..
ام خالد: جيبي القهوة و حطي الفواله.. بابا خالد ألحين بيجي..
سيتي: تيب ماما..
و راحت تجهز الفواله و القهوة و هي تتحلطم من تعامل أم خالد لها..




عند خالد..

كان بمكتبه اللي بالبيت.. و دخلت عليه بنوته الحبوبه و هي تمشي على أطراف اصابعها كأنها داخله تسرق هههههههه..
خالد مندمج بالأوراق: بــان بابا طلعي و سكري الباب وراك لأني مشغول حيييل..
بـــان بخيبه أمل: باباتي شلون عرفت أني جايه لك و أنا ما طلعت صوت..
خالد لف لها و مسك أيديها و باسهم بحنان: هههههه حبيبه باباتها زعلانه لأني كشفتها..
بــان مبوزه: أيه كل مره أجي لك تكشفني..
خالد بحب: إنتي قلبي فـ عشان كذا أعرف هههههههه..
بــان خجلت من كلام أبوها: بـــابـــا..
خالد مات ضحك على خجل بنته.. فجأة تذكر إنه اليوم لازم يزور أمه و وقف و طلع من البيت و بــان زعلت و عرفت إن أبوها راح لجدتها..




ببيت ابو فيصل..

بجناح فيصل و جواهر..

كانت جواهر توها طالعه من الحمام (عزكم الله) و لافه الفوطه حولين جسمها ما انتبهت لفيصل اللي دخل الغرفه بنفس وقت خروجها من الحمام (عزكم الله)..
جواهر وقفت أمام التسريحه و أخذت تدهن جسمها باللوشن الفواكه.. و فيصل يبتسم بخبث و هو يناظر حركاتها و هي تدهن جسمها..
عرف إنها مندمجه بـ تدهين جسمها.. فـ راح وراها و مسك خصرها و همس باذنها: يا لبى ع الجسم و الحلاوه.. يا بختي فيك جوجو..
جواهر بارتباك و خجل: اااا.. فصولي اااا.. اممم انت متى جيت؟.. و الله ما انتبهت لما دخلت..
لفها فيصل عليه و قعد يتأملها بتمعن كأنه أول مره يشوفها.. مب كأنه صار لهم 9 سنين متزوجين و حتى جواهر تخجل منه..
تقرب منها حيل بس سمعوا صوت حنان تبكي.. راحت جواهر لها و فيصل انقهر من بنته اللي خربت كل شي..


نهاية البـارت الثــاني..





توقــعاتكم..

- من هي البنت اللي تنقهر من جــلوان؟!
- زيـــاد و أحلامه.. هل راح تتحقق؟!
- فهد و رهف وش راح يصير معاهم في الرحلة؟!
- بــان من شــافها و هي بالمطبخ؟!
- أم خـالد هل مـا زالت تكره بــان؟!

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 5
قديم(ـة) 14-08-2013, 02:14 AM
sweet fatoom sweet fatoom غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى: كل شي(ن) فيك أنا نصفه الثاني..!!


بتوفيق وتابعي في كتابتها
اتمنى واتشرف بكن بزيارة روايتي الاولى نقطة حياة وعطوني ارائكم

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 6
قديم(ـة) 15-08-2013, 02:00 AM
صورة مجنونه هواك الرمزية
مجنونه هواك مجنونه هواك غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى: كل شي(ن) فيك أنا نصفه الثاني..!!


أبي توقــعاتكم..

- من هي البنت اللي تنقهر من جــلوان؟!
- زيـــاد و أحلامه.. هل راح تتحقق؟!
- فهد و رهف وش راح يصير معاهم في الرحلة؟!
- بــان من شــافها و هي بالمطبخ؟!
- أم خـالد هل مـا زالت تكره بــان؟!

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 7
قديم(ـة) 16-08-2013, 02:41 PM
صورة Mero0oh الرمزية
Mero0oh Mero0oh غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى: كل شي(ن) فيك أنا نصفه الثاني..!!


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..،
بارت حلوو ^^
الله يعطيج العافية وتسلمين عالبارت ،،
+ امم زوري الملفات الشخصية للأعضاء وكتبي نبذة مشوقة عن روايتج عشان يقرونها ^^
تووقعاتي *
- من هي البنت اللي تنقهر من جــلوان؟!
بان
- زيـــاد و أحلامه.. هل راح تتحقق؟!
لا ..^^
- فهد و رهف وش راح يصير معاهم في الرحلة؟!
اممم بيكونون مستانسين
- بــان من شــافها و هي بالمطبخ؟!
جلوان
- أم خـالد هل مـا زالت تكره بــان؟!
يب يب


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 8
قديم(ـة) 16-08-2013, 10:14 PM
صورة مجنونه هواك الرمزية
مجنونه هواك مجنونه هواك غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى: كل شي(ن) فيك أنا نصفه الثاني..!!


فديتج يا قلبي..


أن شاء الله بسوي اللي قلتيه لي..
ربي لا يخليني منج و من طلتج على روايتي..


نورتي.. و تسلمين على كتابه التوقعات..

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 9
قديم(ـة) 16-08-2013, 10:19 PM
صورة مجنونه هواك الرمزية
مجنونه هواك مجنونه هواك غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى: كل شي(ن) فيك أنا نصفه الثاني..!!


الجــــــزء الثــالث..






مدينة الريــاض..


(( بيت أبو تركي))..




تــــركي!!


نايم على سرير و يكلم نفسه..


شفيك يا تركي وش صار فيك اليوم؟


مب إنت اللي ما تبي الزواج و لا تحبه و مالك بسوالف الحب..


فتح مبايله على أغنيه عيـار و قعد يسمع الأغنيه و يبتسم كأنه صلاح الزدجالي يتكلم عن تركي ههههههههههه..



وش صار وش الي غيرني
ماعدت اعرفني
طبيت في المطب
عيار كانو يسموني كلهم يعرفوني
مالي انا والحب
مادار في بالي الخالي اتعلق بغالي
واضيع في الدرب
وش صار وش صار لهالقلب
حب وعشق وانحب
وانا ادري انه صعب


قالو غير في هندامه والليل ماينامه
متعذب ومحروم
واقول انا ماهو انا من بعد يادانه
صرت اسمع ام كلثوم
معذور من زهرة الفلي متغيرن كلي
والامن ماهو اليوموش صار وش صار لهالقلب
حب واعشق وانحب
وانا ادري انه صعب

حبيت لاتسالوني ليش
يمكن عقل او طيش
والحاله هي حاله
وسويت في نفسي القصه
مافادت القرصه وغنيت مواله
ياليت تنفعني كلمة لو
ماكنت احبه هو
مالي انا وماله
وش صار وش صار لي هل القلب
حب وعشق وانحب ~ ..



بعد ما خلصت الأغنيه نام على السرير و قعد يتخيل اللي اقتحمت عقله و قلبه من أول نظرة..


وين كانت عني من زمان؟


قعد على طول و قال بينه و بين نفسه.. ألحق عليها قبل لا يخطبها أحد غيرك بصراحه هي بنت و لا شيخه البنات محد بيفوتها.. فالحق عليها قبل ما تكون لغيرك..


ركض و طلع من غرفته و راح.........؟!






ببيت العمه خوله..



زياد ما قدر ينام لأنه متنرفز ما قدر يشوف بــان اليوم و أخته دانه قالت إنه بـان كانت حلوة وايد و تتكلم عنها بحقد و هو مستانس و خايف بنفس الوقت.. مستانس لأنه حبيبته من يومها حلوة و خايف لأنه يعرف إن الكل يبيها و أولهم أم فهد تبيها حق جـلـوان.. جـلوان أوسم من زياد بشوي يعني أحلى اثنين بالعايله جـلـوان و زيـاد..


زيد دخل الغرفة و شاف أخوه سرحان كالعاده.. و يعرف أخوه بشنو سرحان فما تدخل فيه و هو طبعه وحداني.. راح حط راسه و نام..


زياد تم سرحان لين ما غلبه النوم و لفت إنتباهه أخوه زيد اللي نام قال بينه و بين نفسه: سكنهم في مساكنهم كيف دخل هالجني؟ لا يكون دخل من الجدار و أنا ما أدري؟ بسم الله الرحمن الرحيم..


حط راسه و نام و هو مقرر يكلم أمه يخطبها و اللي فيها فيها..





ببيت ابو فيصل..



نور ما قدرت تنام تأملت سرير رهف و قامت من سريرها و راحت نامت على سرير أختها حضنت مخدتها اللي فيها ريحتها و تمت تصيح و تتمنى لأختها السعاده طول العمر و نامت و هي تدعي لأختها الوحيدة << يا قلبي عليها..





بغرفه ثانيه..



جــلــوان و سرحانه بالبنت اللي سكنت قلبه من أول ما شافها ببيتهم و بالمطبخ<< المطبخ مكان الصدف الحلوة ههههههه..


قعد يتخيلها جنبه و تكلمه و منقهره منه و من حركاته.. ابتسم جـلـوان على هالتخيلات و الأحلام..


جلـوان: آآآآآآآخ... يا ليتك تحبيني نفس ما أنا أحبك..


مشاري: الله الله الله أستاذ جـلـوان يحب!!


جـلـوان رمى عليه المخدات و قال له: انطم و نام فكني خلني في حالي..


ضحك مشاري على أخوه ههههههههههه..






أيضا ببيت ابو فيصل.. <<مافي أمل أطلع من بيت أبو فيصل ههههه..



بـ جناح فيصل و جواهر..



جواهر كانت توها جايه من غرفه عيالها و تطمنت عليهم بأنهم نامو..


فيصل كان يطالع التلفزيون: هاااه حبيبتي نامو العيال..


جواهر واقفه جنب الباب و تتأمل فيه و تبتسم و أبد مب معاه ههههههه..


فيصل لف لها و شافها تبتسم و تمشي صوبه بخجل..


ضحك عليها: ههههههه يا لبى يا جوجوتي ما أدري متى تبعدي عنك الحيا الزايد..


جواهر نامت على ريله: ههههههه لمن تبطل تناظرني بـ هالنظرات..


فيصل: و الله ما أقدر لو أتم من اليوم لمليون سنه أناظرك ما أمل أبد..


جواهر استحت و غطت وجهها بايدها و فيصل نزل لها و باسها على جبينها و قال: يالله أنا تعبان أبي أنام..


جواهر قامت من على رجله و وقفت و فيصل شالها و دخلوا لغرفه << خليهم براحتهم ههههههههههه..







بمكـــان بعيــد..




تــركيا.. و شهر عسل معاريسنا الحلوين فهد و رهف..


قبل ساعتين واصلين فهد نايم، و رهف....؟؟


فهد مد يده يدور عليها ما حصلها قام و شاف حوله ما حصلها.. وقف و راح للصاله و المطبخ بس مافي أثر لها قال: يمكن بالحمام (عزكم الله)..


و ما حس اللي باليدين اللي غطت عنونه << يا لبى بث..


ابتسم و مسك ايدينها و باسهم.. و رهف سحبت إيدينها و استحت من حركه فهد لها..


فهد: يا مساء الخير على أحلى رهوفه بالوجود..


رهف بخجل و منزله راسها: مساء الورد و الفل و الياسمين هههههههه..


تخبل فهد على كلامها و همسها اللي بالزور ينسمع.. شالها و دورها و هي من الخوف تمسكت فيه أكثر و تقربت منه..


هو وقف عن الدوران و قعد يتأمل وجهها اللي قريب من وجهه و بحركه سريعه....


7


7


7


7








رهف نزلت و هربت للمطبخ.. و فهد ضحك و دخل يتسبح..





نـــرجع للمملكه..


ببيت خالد ابو بــان..



بــان شافت الساعه كانت قريبه من 1 و الربع و هي ناطره أبوها اللي راح لجدتها..


اتصلت على صديقتها و بنت خالها لمــار بس ما ردت فعرفت إنها نايمه..


و بعد خمس دقايق دخل أبوها مهموم من أمه و كلامها له.. ما يبي يزعلها لأنها تحبه و ما يحب كلامها عن بنته و وحيدته..


تقول له بنتك و بنتك و بنتك و هو يدري إنه بــان مستحيل تسوي هالحركات..


بــــان تناظر أبوها بخوف: يبا حبيبي شفيك؟


خالد: لا حبيبتي ما فيني شي.. ليش ما نمتي لحد ألحين؟


بــان: كنت انتظرك تجي..


خالد بابتسام راح و سحب بنته و حضنها: الله لا يرحمني منك يا أحلى بــان بالوجود..


بـــان حضنت أبوها لأنها مشتاقه له و لحنانه لها: أحبك باباتي..


خالد باس راس بــان و حزن عليها ما حست بحنان أمها فهو يعوضها قد ما يقدر و أمه الله يهداها ما تبيني أدلعها و أعوضها..


خالد بعد بــان: يالله بـان حبيبتي روحي نامي..


بـــان باست راس أبوها بحب: أن شاء الله من عنوني يا الغالي..


خالد: تسلمين لي يا رب..


و راحوا نامو و كل واحد مهموم بــان مهمومه من هم أبوها هههههههه..





اليوم الثاني..




في الممــلكه..


ببيت بو تركي..



ابو تركي نزل الدرج و شاف أم تركي سرحانه و قاعدة ع السفره بس ما أكلت شي من الفطور.. استغرب حالتها ليش هي سرحانه و بشنو تفكر..


دخل غرفه الطعام: صباح الخير..


أم تركي انتبهت له: صباح الخير بو تركي.. كيف أصبحت؟


بو تركي: الحمدلله و إنتي كيف أصبحتي؟


ام تركي: الحمدلله يا الغالي..


و سكتوا و اكلوا بس انتبه بو تركي لسرحان زوجته..


بو تركي: ام تركي شفيك؟


ام تركي بتنهيده: ااااااااه.. و الله ما أدري أمس تركي كان يبي يقول لي شي بس إنت الله يهداك ما خليته يقول لي السالفه و أنا طول الليل أفكر وليدي شنو كان يبي مني؟


بو تركي بلا مبالاه: ما عليك منه هو دايما ما عنده سالفه.. و من متى نحن نهتم لكلامهم..


ام تركي: لا يا بو تركي أنا وحدة اهتم و ابي اعرف شنو شاغل بال تركي و ما قدر يصبر لين الصبح..


تركي نزل و سلم عليهم و باس راسهم: شخباركم؟


امه و ابوه: بخير الحمدلله..


تركي ما أكل وايد و قام راح للشركه و ام تركي ما مداها تعرف شنو كان يبي منها و تضايقت..




ببيت ابو فهد..



غـرفه لـمار..



كانت توها قايمه من النوم راحت و غسلت و لبست قميص أصفر و تنورة بيضه لنص الساق و شعرها رفعته ذيل حصان و خلت قذلتها على جنب و حطت بس قلوز وردي و نزلت تحت و شافت أمها تفطر..


لـمار بابتسامه: صباح الخير يا أحلى أم بالدنيا..


ام فهد: صباح الخير يا يما.. هاااه نمتي عدل؟


لـمار باست راس أمها: أيه يما نمت عدل و ما حسيت باللي حولي كأني ميته..


أم فهد: بسم الله عليك لا تفاولين على نفسك..


لمــار: ههههههههه إن شاء الله يا الغاليه.. وين الشباب؟


ام فهد: جـلـوان و مشاري بعدهم نايمين.. حبيبتي لموره روحي قومي جلـوان عشان يروح للشغل..


جــلــوان من وراهم: بـوووووووووووو..


لمار و أمها خافوا و لمار ركضت وراه تضربه و هو يهرب منها و يضحك و أم فهد تضحك عليهم و تدعي ربي يخليهم لها و لا يحرمهم الفرح و الحب..


ام فهد بضحكه: بس يا لمار أتركِ أخوك ياكل وراه شغل بالشركه..


لمار و هي معصبه: ما أبي يما كيفه لا يروح للشغل و يخصمون عليه و....


قطع كلامها رنه مبايل جلوان و كان تركي: هلا و الله بتوأم روحي..


تركي بابتسامه: هلا فيك توأمي.. وينك؟ أنا واقف عند الباب و أنت ما طلعت لي..


جـلـوان شاف الساعه و ركض طلع لبرا و هو يقول: يالله مع السلامه..


لمار و أمها: الله يحفظك مع السلامه..


و قعدت لمار تفطر مع أمها و يسولفون عن العرس و العزيمه..





ببيت ابو خالد..



أم خالد: سيتي يا سيتي..


سيتي: نأم ماما..


أم خالد: جيبي التلفون هنا..


سيتي: تيب..


و راحت سيتي و جابت تلفون البيت لأم خالد..


أم خالد اتصلت على بيت ولدها خالد..






ببيت خالد..



خالد طلع عنده أشغال و محد بالبيت غير بـان و كانت توها قايمه من النوم و رايحه للمطبخ تقول لشغاله تسوي لها توست و عصير برتقال..


توها نازله الدرج و متوجهه للمطبخ سمعت صوت التلفون..


شافت الساعه 10 إلا ثلث.. من بيتصل علينا هالوقت..


بــان: ألوووو السلام عليكم


ام خالد بتكشيره: هلا بـ بــان أخبارك؟


بــان بابتسامه: أهلين يما أنا بخير الحمدلله من سمعت صوتك يا الغالية.. أنتي شخبارك؟


ام خالد: أنا مب بخير من سمعت صوتك عطيني أبوك..


بــان بزعل: أبوي مب بالبيت طلع عنده مشوار..


ام خالد سكرت الخط بدون ما تقول مع السلامه..


و بــان دمعه عيونها من تعامل جدتها معاها..


و رجعت لغرفتها و سكرت الباب و قعدت تصيح على هالحال اللي هي فيها.. جدتها و عمتها يتكلمون بـ شرف أمها و يقولون لها أكيد أنتي نفسها..


و تمت تبكي و تستغفر ربها.. و قطع نوبه بكاها صوت الباب مسحت دموعها و قالت: مين؟


كوماري (الشغاله): هيدا أنا مدام بــان..


(( كوماري شغاله خالد و كانت مشتغله بلبنان ثلاث سنين و ما تعرف تتكلم إلا لبناني و بــان تحب طبخها و أكثر شي حلو تسويه التبوله و ورق العنب))


بــان عدلت شكلها و فتحت الباب: كوماري شو تبين؟


كوماري: مدام إنتي ما بدك فتور (فطور)


بـان بابتسامه: إلا أبي فتور ههههههههه..


كوماري ضحكت مع بــان و نزلت تسوي لها توست و عصير برتقال و بــان نزلت وراها و دخلت المطبخ تفطر و تتناسى اللي صار معاها اليوم..





بـ شركه الـ........ ..



كان تركي مشغول بالأوراق اللي بين أيدينه دخل عليه أبوه.. تركي وقف أحتراما.. أبوه كان عنده ملف قال لـ تركي: يا وليدي خذ هالملف و روح بيت زوج عمتك خالد و قول أبوي يقول لك درسنا الملف و كل شي تمام و خله يشوفه و يتصل علي..


تركي كان مشغول بملفه و ما كان باقي له إلا كم من ورقه و يخلصها، فحب يكمل شغله بالأول بعدين يروح بيت زوج عمته..


تـركي: إن شاء الله بروح بعد شوي لأنه عندي ملف ما بقى عليه شي و أخلصه..


أبـو تـركي ناظر تركي كأنه يقول له تكسر كلمتي..


تـركي بلع ريقه و قال: خلاص يا الغالي ألحين ألحين بروح لبيت العم خالد..


و طلع من المكتب بسرعه قبل ما ينفجر عليه أبوه << ههههههه تونا نعرف إنك جبان يا تركي..





ببيت ابو تركي..



أم تركي قاعده بالصاله و دخلو عليها البنات (ريتان و ريتاج و الجوري)


الجوري ركضت و نامت بحضن أمها و أم تركي مسحت على راسها..


ريتان و ريتاج يطالعون بعض و يقولون في نفسهم: لنا الله..


ريتان: صباح الخير يما.. و راحت تبوس راسها و قعدت جنبها..


ريتاج: صباح العسل يا الغاليه.. و باست راسها بس قبل ما تقعد شدت شعر الجوري..


و أم تركي تضحك على غيره البنات من الجوري دلوعها و دلوعه تركي..


ام تركي: صباحكم فل و ياسمين يالله قومو افطروا.. و إنتي يا ريتاج مب بس تشربين شاي و تقولين فطرت.. أبيك تاكلين يا يما..


ريتاج بابتسامه: إنتي تعرفين يا يما إني ما أحب آكل الفطور.. بس عشان خاطرك بفطر و لو قطعه توست بالجبن..


أم تركي بابتسامه لبناتها اللي راحوا يفطرون.. و تدعي ربها بأنها تشوفهم عرايس..





تــــركـــيا..


عند المعاريس..




فهد كان طالع و رهف ملت من قعدت البيت و تبي تطلع..


قالت بـ نفسها: و الله حاله هذا شهر عــسل؟! هو اللي يطلع و انا لا.. و كل ما قلت له نطلع قال تعبان و ما أدري أيش..


و بين هي ما كانت تكلم نفسها دخل فهد و حب يمزح معاها و جاا وراها: بووووووووووو..



رهف من الخوف و العصبية صفعته على وجهه..


فهد انصدم من رده فعلها توقع تسوي أي شي ما عدا أنها تضربه..


رهف بـ خوف: ســ ســـوري و الله ما كان قصدي.. بـس.....


فهد ما عطاها وجهه و دخل الجناح و هي عصبت.. و قالت في نفسها: هي خاربه خاربه..


دخلت وراه و هي معصبه: فهد أنا ما كان قصدي و ثانيا هذا شهر عسل أنت اللي طالع و أنا اللي جالسه بالبيت..


فهد ما عطاها وجهه.. و كمل ياخذ أغراضه عشان بـ يتروش..


رهف: فهد أنا أكلمك لو سمحت رد علي و لا تسفهني..


فهد ما تكلم و دخل الحمام ((عزكم الله)) و رهف كانت مصدومه من فهد و تصرفه معاها.. توقعت يهاوشها..



بعد ساعه و نص..



طلع فهد من الحمام ((عزكم الله)) و راح للتســريحه و قعد يمشط شعره..


رهف راح له و أخذت المشط بالهداوة و هي قلبها ما طاوعها على اللي عملته بـ زوجها و هي أصلا ما كانت قاصدة..


فهد ما جادلها و تركها تاخذ منه المشط و جلس عشان تمشط شعره..


رهف بـ همس: آسفه فهد ما كان قصدي اللي صار..


فهد لا زال على صمته..


رهف حطت يدها على كتفه و قربت من أذنه: فهودي أنا آسفه على اللي صــار و ما كان قصدي أبد و الله..


فهد كان يناظر لحركاتها من المرايه و فـــجـــــــــــأه..


هههههههههههههههههههههههههههه و الله شكلك يضحك و اني خايفة مني..


رهف باستغراب: بسم الله عليك شفيك؟!


فهد: ههههههه و الله ما كنت أعرف أنك جبانه و تخافين مني..


رهف: فهد يعني أنت كنت تلعب علي و ما كنت زعلان..


فهد و هو يحضنها: و أنا أقدر أزعل من حبيبتي رهووفه..


رهف عصبت و بعدته عنها و هو يضحك عليها و يشد من حضنها..



رهف ما وقفت إلا بعد ما تعبت: و الله ما راح أعديها لك يا فهود..


فهد باس خدها بقوه: عيون فهود و قلبه أنتي.. و ألحين أبيك تروحي تجهزي نفسك بنطلع و ننبسط..


رهف من الفرحه حضنت فهد و باست خده





في المملـــكه..


ببيت ابو فهد..



لمــار بعد الفطور راحت غرفتها تاخذ جوالها و شافت اتصال من بــان أمس الساعه 1 و ربع تقريبا..


و شافت الساعه كانت 10 فقالت أكيد قامت من النوم ألحين بـ اتصل عليها و أشوف أخبارها..


و اتصلت و بــان ما ردت عليها لأنها كانت تحت تشوف التلفزيون و تشرب شاي..


لمــار خذت الجوال معاها و نزلت تسوي قهوة لها و لأمها.. لمــار تموووت بالقهوة و أنواعها..




انتهيت من الجـــزء الثالث..

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 10
قديم(ـة) 16-08-2013, 10:22 PM
صورة مجنونه هواك الرمزية
مجنونه هواك مجنونه هواك غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى: كل شي(ن) فيك أنا نصفه الثاني..!!


الجـــــزء الرابع..


بـ بيت خالد..

بــــان جالسه بالصاله لابسه جينز للفخذ و قميص كت و رافعه شعرها بعشوائيه.. و تناظر للتلفزيون برنامج The Doctors.. بــان تمووت على هالبرنامج..
و مندمجه بالبرنامج و كوماري بالمطبخ تنظفه و ترتب الأغراض..
دق الجرس و بــان عبالها أبوها ناسي مفتاح البيت.. و كوماري راحت فتحت الباب و شافت تركي و سألها عن خالد إذا موجود و لالا..
كوماري: لا بابا خالد مافي بالبيت..
تركي: أوك هو بيتأخر و لا لا؟
كوماري: لا ألحين يجي تفدل (تفضل).. و أخذته للصاله ناسيه إنه بــان مندمجه بالبرنامج..
دخل تركي و ما انتبه لـ بــان اللي كانت قاعده تشوف البرنامج.. انتبه إن التلفزيون مفتوح على برنامجه المفضل و قعد ع الكرسي المنفرد و تم يطالع مع بــان اللي ما شافته و لا انتبهت له..
تركي بينه و بين نفسه: ليش التلفزيون مفتوح و محد جنبه؟ لا يكون بـان كانت تشوف البرنامج و ألحين طلعت لما عرفت إني جيت؟ .. و هو يكلم نفسه لفت انتباهه شي يتحرك بالكرسي اللي بأول الصاله و قريب من التلفزيون..
شــاف بــان و هي تشرب الشاي و تتابع البرنامج كانت متكوره و ماسكه الكوب بأيدها.. و شكلها كان طفولي مع شعرها الكيرلي.. تنح تركي بشكلها الطفولي..
بعد ما خلص البرنامج بــان تحركت شوي تاخذ الريموت و تغير القناه و حطت قناه وناسه كانو حاطين اغنيه لحن المفارق

يمكن تمر الضلوع وبيتها بيتها
ماغيرتها السنين وماتغيرت انا
يوم اكشفت عن مفاتنها وضميتها
قالت لي الحب وشهو قلت بيت الهنا
ياليت مالي خفوق ينبض وليتها
الى نعس رمشها ماعادتسرف بنا
يغار قميصها من لمس جاكيتها
لهزت كتوفها كبر ودلع وانثنا
غصن من الشوق اذا مال تماديتها
لين اقبل الله لنا وان ادبر الله لنا
اغلى المزايين واحلاهم شهر صيتها
في ديرة الخصر والارداف طفرة غنا
قالت يازين المطر قال المطر جيتها
لين السحب حاصرتها من هناك وهنا
قلت لسنا الشمس علمني لي مريتها
ابغي اشوف السنا لي منه عانق سنا
خلتني البارحه وانا ماخليتها
غنيت لحنالمفارقوالهجر و العنا

تركي بينه و بين نفسه قال: و الله هالأغنيه تنطبق عليك يا بــان و الله إنك ملاااك و الله ملاك..
بــان تحمست مع الأغنيه و قامت تهز على مقطع

لهزت كتوفها كبر و دلع و انثنا
غصن من الشوق اذا مال تماديتها
لين اقبل الله لما و ان ادبر الله لنا

تركي تنح عليها و ما قدر يسوي شي غير: أحمممم أحمممم..
بـــان كانت مطوله ع الأغنيه و ما سمعت صوت تركي..
تركي شاف الملف اللي بين إيديه و الطاوله اللي جدامه خطرت بباله فكره..
ضرب الملف بكل قوته ع الطاوله و بــان حست بشي بس سوت طاااف لأنها متحمسه و مستانسه ع الأغنيه ههههههههههههه..
تركي قام من مكانه و كان يبي يطلع عن الاحراج بنفس الوقت اللي دخل خالد الصاله و شافهم..
تركي خاف و نزل راسه و مشى من الصاله و حط الملف على الطاوله و طلع من البيت..
أما بــان مسويه طاااف لكل شي و تتنكس مع الأغنيه.. خالد بينه و بين نفسه: يعني صح كلام أمي إني وايد دلعتها و آخر هالدلع تدخل ولد خالها و ترقص له و هو اللي ما تربى طعني بـ ظهري بـ إنه يلعب بمشاعر بنتي..
بـــان توها تنتبه لأبوها السرحان.. راحت ركض له و حضنته.. و هو من غضبه بعدها و دفها و خلاها تطيح ع الأرض و نزل لها و عطاها كف خلاها تنصدم منه..
بـــان: بابا خالد أنا وش سويت عشان تضربني؟ ليش ضربتني ليش؟
خالد مسك شعرها و سحبها لغرفتها و قفل الباب: و الله تستاهلين أكثر من هذا يا الـ..... و الله ما عرفت أربيك يا حـ........
بــان منصدمه من كل اللي صار.. أنا وش سويت و ليش ابوي ضربني.. و قعدت تنوح قالت: بابا انا وش سويت عشان تسوي فيني كذا الله يخليك لا تسوي فيني كذا افتح الباب بابا..
خالد كان عند باب غرفتها و يسمع نوحها: جب و لا كلمه يا الـ......... أنا ما عندي بنت اسمها بــان..
بــان تضرب نفسها و تبكي.. هي ما سوت شي عشان أبوها يسوي فيها كل هذا..


عند تركي (( بالـسيارة ))..

ركب سيارته و هو زعلان ع اللي صار.. أكيد خالد ألحين ضرب بــان و هي مالها ذنب.. اتصل بأبوه قال له إنه حط الملف ببيت خالد و ما شافه..
رجع للبيت لأنه أبوه هناك خلاص قرر يخطب بــان لأنها مالها ذنب باللي صار و يبي يصلح كل شي..



بـ بيت ابو فهد..



غرفه لمـار..

لمار حست بضيق ما تدري من شنو بس خطرت ببالها بــان.. و ركضت لجوالها و اتصلت عليها..
ما ردت عليها بــان لأنها كانت بحاله لا يرثى لها و ما تبي تقلق لمار.. ما تدري بأنها خلت لمار تقلق أكثر و أكثر لما سكرت جهازها..
لمار من صوب ثاني تتصل و تتصل بس مافي أمل لأنها سكرت جهازها.. طلعت من الغرفة و شافت جلوان قدامها راح له و قالت: جلوان الله يخليك خذني لعند بــان..
جلوان خاف على بـان: شفيها بان يا لمار تكلمي..
لمار تصيح: ما أدري يا جلوان اتصلت عليها ما ردت و بعدين سكرت جهازها..
جلوان خاف عليها و قال: يالله لمار بسرعه روحي لبسي عباتك و أنا بالسياره أنتظرك..
ركضت لمار تلبس عباتها.. و جلوان ركب سيارته و هو يفكر بـ بــان و شنو صار فيها..



بـ بيت خوله..

زياد توه واصل من دوامه و راح لأمه: السلام عليكم يما..
خوله: و عليكم السلام..
زياد محتار يقول لأمه و لالا بس بالأخير راح غرفته و بدل ملابسه و رجع لأمه: يما أبيك بموضوع..
خوله جابلته: قول و أنا أمك شنو عندك؟ فلوس ما عندي من ألحين أقول لك..
زياد: لا يما ما أبي فلوس بس..
خوله: بس شنو؟؟ شنو عندك؟
زياد: أبي أكمل نص ديني..
خوله: هاذي الساعه المباركه يما.. أنا بدور لك على شيخه البنــ...
قاطعها زياد: لا يما أنا اخترت لي وحدة..
خوله: من هي هالبنت؟؟
زياد بخوف: يما اااااا ... البنت هي....
خوله: أيه البنت من هي؟
زياد: بـ .... بــان يما..
خوله عصبت: من قله البنات تاخذ بان لـ.....
زياد: يما اسمعيني انزين إنتي بالأول..
سكتت خوله تسمع ولدها: يما أنا بتزوجها لشيئين..
خوله: شنو هالشيئين؟ الأول؟
زياد بابتسامه مكر: تاخذين حقك من أمها و تخلينها خدامه عندك..
خوله بمكر: أي و الله شلون فاتتني هالشي.. والثاني؟
زياد: الثاني يا طويله العمر.. فلوسها و ورثها.. لا تنسين جدي اللي هو أبوك كم معطيها من ورثه و غير جدها الثاني اللي معطيها مزرعه كبيرة لها وحدها.. و غير معاش خالي خالد اللي يعطيها منه.. يعني بالمختصر آخذ فلوسها لي..
خوله بضحكه مكر: الله الله عليك يا زيود من وين لك هالمكر كله..
زياد بابتسامه: منك يا يما..
خوله قامت و ضربته على راسه و قالت: أنا ماكره يا الـ....
زياد مسك يدها و باسها: لا يما أنا.. أنا الماكر بس قولي لي شو رايك؟
خوله: أوك موافقه بس أكلم أبوك اللي ما أدري وينه فيه بأي أرض الله قاطه..
زياد: يما لالا أبوي بيتأخر إنتي احجزيها لي حاليا لين ما أبوي يوصل بالسلامه..
خوله: خلاص ألحين اتصل بأخوي خالد و أقول له..
و راحت خوله تتصل بأخوها و زياد طااااير من الفرحه من زمان يتمنى هاليوم و أخيرا بيتزوجها..
زياد بينه و بين نفسه: و الله يا يما بسرعه ينقص عليك معصي أخليها خدامه باخذها و نروح ببيت لحالنا بس الحلو بالموضوع إنه فلوسها لي أنا.. أنا و بس..



بـ بيت ابو تركي..

كانو أبو تركي و أم تركي قاعدين بالصاله يشربون شاي.. و دخل عليهم تركي و هو تعبان من اللي صار..
راح لهم و باس راسهم..
أم تركي: شفيك حبيبي؟
ابو تركي: يا ام تركي الولد صار طول الجدار و إنتي لحد ألحين تدلعينه..
ام تركي كسر خاطرها ولدها اللي تعبان و تعب أكثر من كلام أبوه..
تركي: يبا يما أبي أقول لكم شي..
كلهم انتبهو له بس ابو تركي ما عجبه الوضع بس قال خلنا نشوف شنو آخرتها..
تركي: أحمم بصراحه أبي أكمل نص ديني..
ام تركي استانس: و الله هاي الساعه المباركه و أنا أمك حبيبي و الله أنا عندي لك خوش وحده و ...
تركي: يما حبيبتي أنا اخترت لي و أنا أبيها..
ابو تركي بصرامه: تــــركـــي.. من متى و إنت تكسر كلامنا نحن اللي اخترنا لك وحدة تصونك و إنت اللي عليك بس توافق..
ام تركي زعلت من رد زوجها: تركي يما في حد ببالك؟
ابو تركي: ام تركي و نحن وش لنا باللي في باله.. ألحين ابيك تروحين تكلمين أهلها لأنه اليوم بنخطبها و تركي مالك غير إنك توافق..
تركي قام و هو زعلان من أبوه الصارم معاه يعني حتى بالزواج لازم نمشي بشوره..
ام تركي راحت تكلم أهل البنت بأنه اليوم بيجون يخطبونها..



بمكــان بعيد عن هالحــزن..


(( تركيــا ))

كانو معاريسنا طالعين مع المرشد السياحي (( شكيب )).. هو أصله تركي و يتكلم إنجليزي و شويه عربي..
فهد و رهف مستانسين بالجو و المكان و المرشد السياحي يتكلم عن المكان..
شكيب:Princes’ Islands, an archipelago of nine islands in the Sea of Marmara…..
((جزر الأمراء، أرخبيل من تسع جزر في بحر مرمرة... ))
فهد و رهف منتبهين له و يشوفون المكان و مبسوطين وايد..
شكيب: Now I will take you to eat lunch in Arabic Restaurants
(( الآن سآخذكم لتناول الغداء في المطاعم العربية ))
فهد و رهف راحوا معاه للمطاعم العربية و قعدوا ع الطاوله و طلبوا لهم الغدا و المرشد راح ياكل و بعدين يكمل معاهم..
فهد و هو يتأمل رهف المستانسه: رهوفه حياتي مستانسه؟
رهف و هي مبتسمه: طبعا مستانسه دام إني معاك و هالجو الحلو..
فهد مسك أيدها و رفعها و باسها بحنان.. رهف استحت منه و من جرأته فقالت: فــهـــد..
فهد ابتسم عرف إنها مستحيه بس سوى نفسه مب فاهمها: عيونه و قلبه..
رهف تشوف الناس اللي قاعدين يطالعونهم: فهد مب جدام الناس الكل يطالعنا..
فهد طالع الناس و شافهم بإنهم يطالعونهم.. سوى لهم طاف و قعد يبوس بإيد رهف اللي استحت موووت منه و من جرأته و حاولت تسحب إيدها بـــس..
فهد: لو سحبتي يدك بزعل منك و ما بكلمك و بقطع سفرتنا و نرجع لأهلنا..
رهف تفاجأت منه: خلاص ما بسحب بس الله يخليك لا تحرجني أكثر من كذا..
فهد ابتسم و بعد يد رهف عن شفايفه و قال: إنتي تامرين أمر يا كل الغلا و يا أحلى رهف و ...
رهف بخجل: بـــس حبيبي..
فهد فتح عينه على وسعها و رهف تمنت الأرض تنشق و تبلعها على هالزله..
فهد: شو قلتي؟ عيديها الله يخليك.. قوليها مره ثانيه..
رهف بخجل: اااااا.. أنا ما قلت شي غير بــس..
فهد بوز و دف يدين رهف.. و رهف حز بخاطرها ترفض له طلب..
رهف مسكت ايدينه و قالت بهمس: حبيبي..
فهد شال يده: اتركيني أنا زعلت، و بعد ما تقولينها بهمس، لا أبيك تقولينها بصوت أعلى..
رهف بخجل نزلت راسها: فهود حبيبي..
فهد يبي ينرفزها: ما سمعت وش قلتي؟
رهف تحاول تقول بصوت أعلى: فهود حبيبي..
فهد ماسك نفسه عشان ما يضحك: ما سمعت إنتي تكلمين النمل اللي تحتك..
رهف عصبت و قالت بصوت عالي: فهود حبيبي ارتحت ألحين..
فهد فرح و كل الخليجيين اللي حولهم شافوها و سمعوا وش قالت..
و رهف تحولت من الغضب لخجل غير طبيعي لأنها عرفت إنه الكل سمعها.. فقامت و ركضت تبي تبعد عن هالمكان.. و فهد ضحك بصوت عالي و قام يلحقها..
و رهف تهرب منه و من كل اللي حولها لأنها تمنت الأرض تنشق و تبلعها من الاحراج و السبب هو فهد.. قالت بقلبها: أنا أوريك يا فهيدان الحمار.. و ضحكت على جملتها لأنها تعرف إنها ما تقدر عليه و لا على زعله..



بـ بيت خالد..

خالد قاعد بمكتب البيت و يفكر بإنه لازم يعيد تربيه بنته.. و قال ما في شي أحسن من إني ما أدلعها صح كلام أمي.. بإني لازم ما ادلعها و أعاملها بقسوه..
بـــان بالغرفه تصيح و تنوح و هي أصلا ما تعرف ليش أبوها ضربها هي شو سوت عشان يضربها كانت بالبيت لا كلمت حد و لا غلطت على حد..
بعد خمس دقايق سمعوا صوت الجرس..
كوماري راحت تفتح الباب و يبين عليها الحزن..
دخلت لمار و شافت وجهه كوماري فخافت و ركضت فوق غرفه بــان تدور عليها و جلوان سأل كوماري عن اللي صار..
كوماري: بابا جلوان أنا ما بعرف كُل شي بس شُفت بابا خالد يضرب بــان كف و يمسك شعرها و يسحبها هيك (و تمثل لجـلـوان)..
جـلـوان بعصبيه: بس خلاص وين بابا خالد؟
كوماري: بـ مكبتو (بمكتبه)..
جلوان مشى لمكتب خالد و هو ماسك أعصابه لأنه هو أبوها و جلوان ما يصير لها شي عشان يعصب عليه..
أما لمار ركضت لغرفه بــان و حاولت تفتح الباب بس الباب مقفل و دقت الباب بقوة: بـــان حبيبتي فتحي الباب أنا لمار..
بــان بصياح و صراخ: ما أبي أحد وخروا عني محد يحبني.. ماما وينك عني ماما تعالي شوفي حالي و الله ما سويت شي ليش يصير فيني كل هذا..
لمار تدق الباب: بنوونه فتحي الباب حبيبتي أنا جيت لك أنا أحبك حبيبتي فتحي و استهدي بالله..
بـــان وقفت عند الباب: لموور ما أبيك تشوفين حالتي أنا أبيك تروحين البيت و لا تتعبين معاي ما بفتح الباب..
بــان ما حبت تقول لـ لمار إن أبوها هو اللي قفل الباب عليها..
لمار استسلمت لأمر بــان و نزلت و شافت أخوها جلوان بيدخل المكتب قالت: جلوان يالله نروح البيت..
جلوان: شلونها بــان؟
لمار: بالسيارة بقول لك بس يالله تعال نروح البيت..
جلوان راح مع لمار و قلبه مع بــان..



بـ بيت أبو فيصل..

نور ركضت لجناح فيصل و جواهر و تصارخ: جواااااااااااهر جوااااااااااااهر لحقي يا جواااااااااهر..
جواهر فتحت الباب و خايفه: بسم الله شفيك نور؟
نور تمثل إنها تصيح: إلحقي كنان يا جواهر طاح بالمسبح..
جواهر من سمعت اسم ولدها ركضت مثل المينونه..
راحت صوب المسبح و منصور يقول لها: جواهر لحقي عليه أنا ما أعرف اسبح و نور بعد..
جواهر تعرف إنهم يعرفون يسبحون بس من خوفها على ولدها ما ثبتت.. نطت و سبحت صوب ولدها كنان.. لما وصلت شافت إنه دمية كبيرة و شافت نور و منصور يضحكون..
عرفت إنه مقلب منهم و صارخت عليهم و تحمد ربها إنه ما كان واحد من العيال.. بس يوم طلعت شافت فيصل جاي صوبهم معاه كنان و سنان.. يوم شافت العيال ركضت و لمتهم و باستهم..
فيصل مستغرب منها: جوجو وش فيك؟ و ليش ملابسك كله ماي؟
جواهر: لا ما صار شي بــــس.. و طالعت منصور و نور اللي يقولون لها لالا و يسوون حركات علشان يكسرون خاطرها..
جواهر ابتسمت و ما قالت غير: و لا شي فصولي بس كنت أنا و أخوانك نلعب و ما انتبهت للمسبح و طحت فيه..
فيصل: الله يهديك ألحين إنتي بعمر إنك تلعبين مع هالبزران..
نور و منصور سكتوا و ما تكلموا بس عشان ما تتكلم جواهر و يروحون فيها..


انتهيت من الـجـــــزء الــرابع..

الرد باقتباس
إضافة رد

روايتي الأولى: كل شي(ن) فيك أنا نصفه الثاني / كاملة

الوسوم
الأولى: , الثاني..!! , روايتي , شي(ن) , وصفه
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
روايتي الأولى : لحظات طيش تنادي للندم بشويش / كاملة حورية جده روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 612 27-08-2017 06:27 AM
LoOoOoL ~ يادنـــيـــا ~ ~ im yours ~ سكون الضجيج - مملكة العضو 332 01-05-2014 12:29 PM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ وردة الزيزفون روايات - طويلة 18339 04-08-2013 11:40 AM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ روح زايــــد روايات - طويلة 2001 06-01-2011 10:35 PM

الساعة الآن +3: 05:12 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1