غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 21
قديم(ـة) 06-09-2013, 04:20 AM
صورة حكايات وردة الرمزية
حكايات وردة حكايات وردة غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى : حكايات زين وزينة لا ولن تنتهي


شووو ماعجبكم!؟ ما اكمل !؟
تراني بديت بالبارت الجاي :(

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 22
قديم(ـة) 06-09-2013, 06:12 PM
صورة حكايات وردة الرمزية
حكايات وردة حكايات وردة غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى : حكايات زين وزينة لا ولن تنتهي


طيب انا بديت اكتب بالبارت الجاي واذا خلصته بكير
بنزله .. وانتظر انتقادكم ورايكم عليه..

اراكم قريبا.. انتظروني..


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 23
قديم(ـة) 10-09-2013, 01:43 AM
صورة حكايات وردة الرمزية
حكايات وردة حكايات وردة غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى : حكايات زين وزينة لا ولن تنتهي


السلام عليكم جميعا..
عساكم بخير يالطيبين؟؟..
أمر محبط جداً انزل بارت ولا أشوف ولا رد ولا انتقاد..
بس مع ذلك بوفي بكلامي وهذاني خلصت البارت مع اني
ابي ازيد بس ماعندي وقت لاني مابكون هاليومين متواجده لهيك راح انزله
وان شاء الله البارت الجاي يكون كمان افضل منه وينال اعجابكم..
ونفس ماقلت كل اربعاء او خميس راح انزل بارت واذا خلصته قبل
راح انزله كمان..

تفضلوا البارت وان شاء الله القى متابعين اكثر واشوف ردوود تشجعني واستقبل انتقاداتكم ..

تفضلوا
بسم الله الرحمن الرحيم
قراءه موفقه وممتعه..


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 24
قديم(ـة) 10-09-2013, 01:47 AM
صورة حكايات وردة الرمزية
حكايات وردة حكايات وردة غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى : حكايات زين وزينة لا ولن تنتهي



** ** ** **

البارت (9) ..

** ** ** **
بأي حال سيكون لقائنا الآتي..
^^
** ** ** **
لبست ونزلت بالاصنصير واهي تمشي بالممر اللي فيه الاصنصير
تناظر اكياسها يمكن نست شي وعلي ينتظرها عند باب الفندق..

..
..
إلا ..
..
طااااااخ ..
الا صدمت في احد <<< شسالفتها بس تمشي وتصدم مادري لاتسألوني ههه
شهد رفعت راسها : اخ..
وتعلقت عيونها وشهقت بصوت خفيف يدوب ينسمع بس سمعها ..
هشام: سلامتك اختي صار فيك شي؟؟
شاف عينها سكت وجلس يطالعها بس اهي انتبهت وارتبكت ..ردت:ل ل لا حصل خير ومشت ..
الا بعلي دخل يشوفها ليه تأخرت ..
علي: ها شهوود شفيك تأخرتي ؟؟
شهد:هاه اا ا ما مافيني شي الاصنصير كان كان زحمه..
علي: ههه زين شفيك تتأتأين؟! ماباكلك..
شهدعرفت انه ما انتبه لها: ولا شي يلا نمشي..
علي: يلا وهاتي عنك اغراضك..
هشام مازالت عيناه تتبعانها بصمت وارتسمت على شفتاه ابتسامه ..
شهد في داخلها..(( هو .. هو نفسه اللي ....)) وشهقت بصوت عالي ووقفت: ءءءءاااا ..
علي وقف: بسم الله شفيك؟؟
شهد: لا بس تذكرت شي..
علي: متأكده << واهو يضحك عليها..
شهد: أي تذكرت ماكلمت دانوووه ياويلي منها ..>> طبعا ترقع بس
هي بنفس الوقت ماكذبت لانوو بالفعل ماكلمتها ..
علي: وعشان ماكلمتيها اخترعتي..
شهد: مو اهي بتصير علوووم وانت ماتدري .. لاني شفت اتصالاتها كثيره
لما اخذت جوالي من الفندق وماكلمتها طمنتها .. الحين شيفكني منها..
علي: الله يعينك اجل ... المهم هذا هو فندكم..
شهد: أي مو بعيد عنكم واجد كم خطوه بس..
علي: تمام .. طيب دخلي ولا وصلتي فوق خبريني..
شهد: طيب .. يسلمو علااوو..
علي كفخها على راسها بمزح: كم مره قلت لك انا مو اصغر عيالك ..
ولابتووبين .. ترااني خالك..
شهد: هههه شسوي ماتركب ماتركب اناديك خالي..
علي: بتروحين لو اشوتك ؟ قالت ماتركب..
شهد: هههه طيب تعال بعطيك بوسه على خشمك ولا تزعل ..
علي: اقوول طيري يلا ابي اروح انام..
شهد: هه زين وقالت بهباله .. لاتزعل خالي تراا انا شهوود..
علي ابتسم عليها: شدعوه ازعل منك خبله..
شهد: تصبح على خير لاوصلت طمني علي..
علي: طيب لا تحاتين ولابغيتي شي دقي لي..
شهد: اوك..
علي: وقبل لا تمشون اذا قدرت بمرك..
شهد: صار.. يلاا سلام .. ولوحت بيدها واهي ماشي..
علي: مع السلامه..
وجلس يكلم حاله : هالمطفوقه ههه مادري متى بتعقل بس والله هبالها حلو..
يووه نسيت المخابيل ملاكوه وليينووه ماكلمتهم من زمان ماحاشرتهم..
يلا يكره ازعجهم واغثهم وحشوني..
** **
علي يمتلك القلب الكبير والصافي والمحب .. المرح المزوح .. يحب بنات اخواته كثير ..
ومايرفض لهم طلب .. وعلاقته فيهم حيل قويه .. ومايحب أي شي يأذيهم..
وتقارب السن بينهم مو بعيد .. فمتعلق فيهم واجد..
** ** **
مرت ثلاث أيام ..
وعادوا طلاب الدراسة للدوام..
في مدرسة شهد..
إسراء: هههه .. خلاص بسكم مناقر انتي معاها ..
دانة: هههه اجل يرضيك تسفهني ولاحتى مسج ارسلت ع الاقل تطمني عنها..
مروه: هههههه شهوود وش تسوى عليك مارسلتي..
شهد: هههه والله اتلتهيت من اخذت جوالي قلت برسل لها
ومدري ايش صار معاي .. عااد دانوه ذلتني ماتعرفونها..
دانه: احسن عشان مرة ثانيه ماتنسين..
شهد: طيب اسفه عمتي هاتي راسك ابوسه..
دانه: ويي ماتوبين عن هبالتك اهجدي امزح معاك..
مروه وإسراء: هههههههه
دانه وشهد في قسم علمي .. جالسين بجنب بعض شهد على يمينها دانه
ووراها إسراء وعل يمين إسراء مروه..
الا بدخلة معلمة الأحياء.. عاد دانه كله تميل على ورا..
المعلمه (وداد): يادانه اجيب لك السبوره وراء .؟؟ ترا السبوره والشرح قدام هنا..
شهد صار وجهها احمر واهي كاتمه ضحكتها..
دانه: ههه لا ابله بس كنت اخذ مساحه..
إسراء بهمس: العن ابو الشلخ..
مروه وشهد وصلت حدهم من الضحك..
المعلمه(وداد): لفي ع السبوره وانتبهي للدرس..
دانه : ان شاء الله ..واهي من تحت تضرب شهد بخفه يعني سكتي خلاص..
** ** **
العصر في بيت ابو راكان..
الهدوء يهم ارجاء المكان كهدوئها .. الا من صوت نغماتها واهي تدندن..
وجالسه على لابتوبها ..
جت شيخه لها..
شيخه: رينوو وش رايك نطلع طلعة مع بنات خواتي..؟؟
ريناد: ايه عادي شوو عليه .. بس وين نروح؟؟
شيخة: اممم مادري بس نقول لهم ونشوف وش يقتروحون..
ريناد: طيب صار..
شيخة: انا بقوم اكلم شهد واشوفها شتقول..
رجعت لغرفتها واخذت جوالها وهذه هي تضرب ازرار جوالها وهي حافظه رقم
نصفها الثاني عن ظهر قلب..
وتضغط الزر الاخضر وتسمع رنين يتخلل الى اذنها الصغيرة..
** **
في جهة أخرى بنفس الوقت ..
شهد منشغله بجوالها ترسل رساله وتستلم اخرى..
ابتسمت لرد لوصول رساله ..محتواها..
(( أشتقت لك وحشتيني..))
وهاهي تضغط رد لتكتب حروفها .. مع احمرار وجنتيها خجله
من تلك الرساله التي وصلتها ..
كانت في لحظة غفله لم تنتبه لنفسها ولتلك الروح الطاهره المحافظه داخلها ..
تُرى هل ستستيقظ من غفلتها وتنتبه لما تفعله؟؟
ام انها ستسير في الطريق لتقطع من الكيلومترات مشوار.. ؟؟
سردت ..
(( :$ تسلم لي وانت اكثر .. طمني عنك كيفك..؟؟))
ما إن ضغطت إرسال وأرسلتها .. الا بموبايلها يرن بنغمته التي اعتادت
ان تسمعها حين نصفها الثاني يتصل بها.. ابتسمت واهي تضغط ع الزر الاخضر..
** **
عبدالله: ههههههههه..
دانة: هههه خ .. هههه..لا ..هههه خلاص ... ع ههه بوود..
عبدالله يدلدغها ومو مخليها تتنفس..
عبدالله: عشان تتأدبي..
دانه فكت نفسها منه وجلست تركض واهي بعدها تضحك..: ههههههه تحلم ..
عبد الله حذف عليها مخده من اللي موجودين ع الكنب.. بس ماصادتها..
دانه: ههههههه..
ام امير: ههههه خلاص هجدوا ..
عبد الله: اجل انا تكب علي ماي وتسوي لي هالمقالب..
ام امير: تمزح معاك عادي ههههه
دانه: ليه حلال عليك وحرام علي..

عبدالله.. خال دانه ..ودايم عندهم بالبيت وكمان يحب اخته ام امير وبناتها ..
ومع دانه ياكثر الافلام بينهم ماتخلص.. اهو انسان طيب وحبوب ..يحب الفله والفرفشة والوناسه..

** ** **
ما إن ضغطت إرسال وأرسلتها .. الا بموبايلها يرن بنغمته التي اعتادت ان تسمعها
حين نصفها الثاني يتصل بها.. ابتسمت واهي تضغط ع الزر الاخضر..

شهد: هلا والله وغلا شوااخ ..
شيخة: هلا فيك عمري .. شهالرواقان كل هذا من الحب؟؟
شهد: ههه شب شدعوه اسألي حالك ههههه عااد انا دومي رايقه..
شيخة: هههه زين وشخبارك بعد وكيف اختي وليون..؟؟
شهد: الحمد لله تمام .. انتي كيفك وكيف الدوام اليوم..؟؟
شيخة: والله ماشي لاجديد.. بس توني اكلم رينوو وقلت ودي نطلع بطلعه حلوه..
شهد: أي والله جبتيها من زمان ماطلعنا ..
شيخة: يعني اعتمد..
شهد: قدااام..
شيخة : تمام طيب وين تقترحي نروح؟؟
شهد: على قهوه ولا عشا..؟؟
شيخة: اللي تبون المهم طلعه ..
شهد: طيب اذا قهوه ستار بكس.. واذا مطعم نروح فرايديز.
شيخه: صار.. بكلم علي واخواني وارد عليك..
شهد: طيب ..
** ** **
حين يكون الجميع نيام .. ويبقى الليل ليؤنس تلك الذكريات التي تصحو في الليل ..
ويصحو الحنين والاإشتياق ليلا..
ليبقى العشاق مع القمر يتسامرون ويتحدثون..
هنا يكون عالم آخر لايوجد سواهم ..
وربما يكون حنين وإشتياق مؤلم لذكريات حزينه .. وآخرى سعاده وهيام..
بقلمي..
** ** **
يتسلل صوته بهمس وبحه رقيقه تكمن فيها الحنيه ومعاني الحب ليتلقاها
الطرف الآخر في حياءٍ ..
أحبك ..
لتحمر وجنتيها احمراراً خجلة من الكلمه.. قلبها يزداد نبضا..
: ألو.. أنتي معاي..
شهد: أي معاك..
هشام: وين معاي؟؟
شهد: ههه شفيك علي..
هشام: أقول لك أحبك ..
شهد : طيب .. شنو جديدك كمان ..
هشام: تستحين..؟؟
شهد: هشااام عااد خلااص ..
هشام: ههههه طيب .. اموري بخير دامك بخير وجنبي..
شهد: دووم..
هشام : وياك.. شهوود مابتنامي؟؟
شهد: مليت مني؟؟ الا بنام اكيد ..
هشام: لا حبيبتي مامليت شدعوه بس خايف عليك عندك دوام بكره..
شهد ازدادت خجلا من كلمته وردت بصوت اكثر همسا: طيب بخليك توصيني شي؟؟
هشام ضحك عليها وحب يزيدها حبتين: أي حبيبي ابي شي..
شهد بقي القليل لتكون مغمى عليها وبهمس اكثر واضح عليها الحياء..:أمر!!
هشام: أبي كلمه حلوه ..ولاعاد بتكوني فيها بخيله علي بعد؟؟
شهد انعدمت من الوجود.. صمتت لا تعرف ماذا ترد..
هشام: ألوو سهوود حبيبي أنتي معاي..
شهد: هلا أي أسمعك.. المهم بخليك تصبح على خير..
هشام: اعتبرها تصريفه هههه
شهد: خلااص عاد..
هشام: هههه طيب ..حبيبي أنتبهي لنسك اوك حبيبي ..
شهد: اوك وانت بعد..
هشام كان بزيدها عليها بس قال حرام: طيب.. أحبك ..
شهد: طيب يسلمو..
هشام: حد يقولون له أحبك ويرد يسلمو هههه
شهد: هشااام خلاص بسكر..
هشام: ههههه طيب طيب.. انتبهي لنفسك حبيبي .. باي حبي..
شهد: طيب يلا باي..

أغلقت المهاتفه التي أدخلتها بعالم آخر تبحر فيه بخيالها..
** **
شهد .. مالذي حدث لك ؟؟ أهذا التي كنتي تتحدثين وتعترفين بأنه خطأ ..
لماذا وقعتي فيه وتسيرين معه على الطريق..
ألم تنتبهي بأنه خط أحمر من الممنوع المرور فيه..
أنتبهي ياشهد أستيقظي من غفلتك أنه طريق غير صائب ..
إنها متاهه لاخروج منها بالسهوله..
** **
اليوم المتفق في الخروج للتنزه ..
راكان بالسياره ..
راكان:شيخة كلمي شهد خلها تطلع..
شيخة: طيب ..
وتدق شيخه لشهد وتخبرها انهم بالخارج في انتظارها هي واختها لين ..
وهذا هم يركبون السياره..
شهد ولين : السلام عليكم..
راكان وعلي وشيخة وريناد ردوا السلام..
شهد: شحالكم؟؟
راكان : بخير دامكم مستانسين..
علي: لينووه ليه ماتسألين عني وتدقين لي هااه..؟؟
ريناد: بدينا ..
شيخه: ياالييل..
علي: اصص خلني اسمعها ..
لين: ههههه.. التهيت بالمدرسة وطلباتها شوي..
راكان: الله يساعدك وش بفكك من علي الحين ..
لين: هههه أي والله شسوي فيه تعودت..
راكان: دقوا لملاك تطلع ..
دفوا لها وركبت وسلمت وردوا السلام..
علي: ملااكووه ليه ماتسألين عني وتدقين لي هااه..؟؟
الكل الا ملاك: هههههههههه..
ملاك ابتسمت : بسم الله شصاير؟؟
شهد: الدور عليك ..
علي: انتو ابطلوا تدخل خلوني اكلمهم مثل العالم..
ريناد: انت تكلمهم الحين مثل إيش مو مثل الناس؟؟
الكل ماعدا علي: ههههههههه
علي: عن البياخه .. ملووك ماجاوبتيني؟؟
ملاك : لهيت بالمدرسه هالاسبوع..
غلي: امم.. انتي ولين متفقين ع الاجابة..
شيخة: جالسين بمجلس تحقيق وانا مادري..
شهد: اتوقع..
علي ويطالع من طرف عينه: لحوول..
راكان: اخلصوا وين تبون ؟؟
ريناد: اول نتعشى في فرايديز..
راكان : طيب وكان الكل مؤيد الفكره..
شهد جالسه بس ترسل رسايل وتستقبل غيرهم كانت تسولف دزتها شيخه
من كوعها وقالت بهمس: وجع بسك هدره ..
شهد: ششش .. ابي اطمن ..
شيخه: خفي شوي ابي اقرا..
شهد: بعدين برويك ..
ريناد: شعندكم تتساسرون شاركونا معاكم ..
شيخة: لحوول كنت اقول لها ابيها بشغله بعدين..
ريناد: الا اهي؟؟
ملاك : عااد ريناد وشيخه وش يسكتهم كانهم علووه..
علي : اسمع اسمي خير..
الكل: هههههه
ملاك: سلامتك يالطيب اقول اني احبك ..
علي: حبتك العافيه..
شيخه: شي بيني وبين شهد ارتحتي..
ريناد: لا..
شيخه: مو لازم
الكل: هههههههههه

وراحوا يتعشون وقضوها ضحك لايخلوا من مناقر علي مع لين وملاك ومقالبه..

شنو سالفة شهد وهشام وشلون يكلمون بعض؟؟
انتهى البارت ..

القاكم في القريب أحبتي ..
ودي..




  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 25
قديم(ـة) 11-09-2013, 04:02 PM
صورة حكايات وردة الرمزية
حكايات وردة حكايات وردة غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى : حكايات زين وزينة لا ولن تنتهي


السلام عليكم ..
عساكم بخير وصحه ..
بصراحة احبطتوني بقوه .. لا رد ولا راي ولا انتقاد بسيط حتى..
هذا البارت الثاني انزله ولا تفاعل معاي ..
شدعوه عاد .. اذا ماعجبتكم خبروني اذا فيها غلط خبروني عشان اتفادها
في البارت الجاي والبارتات الجايه ..
واذا ماعجبتكم خبروني ما اكملها عادي..
بس مو حلوه بحقي اكتب واتعب وما القى حتى انتقاد بسيط..
اتمنى تتفاعلون معاي..


ودي



  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 26
قديم(ـة) 11-09-2013, 04:40 PM
صورة العزااني الرمزية
العزااني العزااني غير متصل
©؛°¨غرامي ماسي ¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى : حكايات زين وزينة لا ولن تنتهي


لي باااااااااااااك

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 27
قديم(ـة) 11-09-2013, 11:45 PM
صورة العزااني الرمزية
العزااني العزااني غير متصل
©؛°¨غرامي ماسي ¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى : حكايات زين وزينة لا ولن تنتهي


حكايات ورد ه .... احب اقول لك ان الكل ينزل الرابط في ملفات الاعضاء .

وسبق ان وضعت لكي الرابط في ملفك ..


بصراااااااااااحه والله البارات جميل جدا .

راااااااااائع بكل المعاني وعجبني بقووووووووووه .

استمري في ابداعك لا تقفي ابدا .

واعلمي ان كثرة المواضيع تجعلهم لا يردون الا علي الرابط المرسل .
اتمني لكي الموفقيه .

وشكرا لكي
واحلا تقيم

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 28
قديم(ـة) 21-09-2013, 06:45 PM
صورة حكايات وردة الرمزية
حكايات وردة حكايات وردة غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى : حكايات زين وزينة لا ولن تنتهي


اهلين حبايبي .. عساكم بالف خير .. ادري
اني تاخرت عليكم ومانزلت البارت .. لانوو
ماكان عندي لابتوب .. وماخلصت البارت لسا
لهيك ماقدرت اعطيكم خبر فاسمحوا لي .. اول
ما اخلص البارات راح انزله مع بارت ثاني ..
واسمحوا لي مره ثانيه ع التاخير ..

ودي

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 29
قديم(ـة) 14-10-2013, 01:18 AM
صورة حكايات وردة الرمزية
حكايات وردة حكايات وردة غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى : حكايات زين وزينة لا ولن تنتهي



البارت (10) ..
هي صدفة جمعت لقانا ..!؟
ولا...!!
** ** **
في صفحة أخرى خُط بها ..
مهما تماليت ورُودي معلنة ًلِجفافِها وذُبُولِها
إلا أنها تزداد حُلةً وجَمالاً..
..
لقائنا الذي جمعني بك لم يكن بالحسبان ..
أصبحتَ هاجسي .. وهلوساتي الليلية ..
وكأنها أصابتني حُمّى وأصبتُ بِهلوسة لسبب إرتفااع حرارتي ..
من أنت ياهذا !؟
أيُّ شخْصٍ أنتْ؟! أيُّ فايروس أصلبني؟!..
لمْ أعرف ما الذي حصل لي..!
فقط الذي أعلمه بأنك أحْتَويْتَني يا زين..
..
..
زينة...~
** ** **
بعد مرور أسبوعين على شخصيات حكاياتنا ..
حدث فيها أحداث نرجع لها قليلاً..

شهد تُهاتفْ شيخة .. كانت مدة طويلة لكل منهما
تحكي للأخرى يومياتها..
ومن حديثهم ..

شيخة: ههههه خبلان .. وبعد طيب..!
شهد: ههه شنو وبعد ؟ وبس!..
شيخة: بس كل هالمده وهالمكالمات مافي غير وحشتيني واحبك..
شهد:شب بس يلا مناك ..
شيخة: يشبك في نارين بدل جنتين ههههه.
شهد: ههه وياك خبيل..
شيخة: طيب خبرتي دانوووه..!؟
شهد: ليه أخبرها..؟؟
شيخة: يعني مو بالعادة تخبون على بعض حتى
توافهه الأمور تعرفونها عن بعض..
شهد: صحيح.. بس مادري مابقول لها لأني أعرف
ردة فعلها وإيش بتسوي بتضايق.. وبيني وبينك شكلها
حاسة أنوعندي شي مخبيته عنها ..
شيخة: اممم نعنو .. براحتك .. شلون يعني..؟!
شهد: مادري بس هيك أحيانا تسألني فجاءة فيك شي؟!
بإيش تفكري؟؟! في شي ماعرفه..؟؟!
شيخة: ههه يمه منها أنا ماعرفكم ..
شهد: هههه بلاك ماتعرفينها يعني ..
شيخة: ههههه شدعوه ماعرفها ..
شهد: ايي فلهيك ماقلت لها اتحجج بكل مره باحد وتمشيها..
شيخة: امممم..

وقضيا وقتا وهما بيت التي وتلك وهذه ..
ولاتخلو من استهبالهم المعتاد و شجاراتهم الاخوية ..

** ** **
بمكان آخر..
علي مع أصحابه واذا بهاتفه الخلوي يرن معلن عن مكالمه واردة..
وكان الاسم يظهر على شاشة الهاتف ..( الهبلة روحي )..
ابتسم واهو يلتقط الهاتف ليجيب..
لين: لا بعد كان لا رديت ..
علي: هههه الناس تسلم اول ..شفيك مدرعمه شوي وتطلعي لي من الجوال..
لين: ياليت ..
علي: ههههه هدي طيب شفيك شابة نار..
لين: وينك ..؟؟
علي: أمريني..
لين: ملانه وطفشانة وابي اطلع الحين ..
علي: هههه بس كذا جهزي وبجي..
لين من الفرح سكرت الخط بوجهه ماخلت مجال تقول اوكي ومع السلامة ..
علي: هالهبلة لا اوكي ولا سلام صج مخفات بنات أختي..

.. .. ..
أم مناف: وشفيك طايره ..
لين: بطلع..
أم مناف: على وين ان شاء الله؟؟
لين: علي خالي جاي بطلعني..
أم مناف: وين بتروحون ومتى بترجعي..؟؟
لين: مادري ماما ..
أم مناف: وانا مالي مكان ..
لين: يلا قومي..
أم مناف: لا امزح معاك ..
الا بمناف داخل عرض..
مناف : على وين ان شاء الله ..؟؟
لين: لحوول جانا هذا الثاني..بروح مع علي بطلع ..
مناف: وين طيب..,؟؟
لين: مادري منطلع ملانة ..
مناف: ولاتتكلمون..
لين: انا دقيت قال لبسي شسوي لك ..
مناف: بروح معاكم ..
لين: لازم..؟؟
مناف: اقول بس لايكثر بكلم علي انا روحي لبسي اخلصي..
لين: اوووف زين .. وقول لشهد بطريقك ..
مناف: خير ان شاء الله
** ** **
نقطة خارج الحكاية عذراً,,
ماراح اتطرق لبنات الخالة الاى بالجمعات او مواقف بسيطة ,,
الأغلب على أهل شيخة ودانة وشهد,,
** ** **
من جهة دانة.. الوضع يختلف عن جو شهد ولين..
دانة عندهم صديقة امها عندهم بالبيت..
أم امير: هههه أي والله يام بسام صدق كلامك..
ام بسام: الا اقول ام امير شرايكم نطلع للبر ونخيم..
ام امير: أي والله يبي لنا نغير جوو..
ام بسام اجل شوفي امير والاهل ونطلع هالاسبوع..
الا بدخلة دانه وقلبها يرقع .. وسلمت بأدب ورقة ..
ام بسام تطالعها بحب وبتفحص: هيا الله دانة الزين..
دانة على حيائها: الله يحيك خالة ..
ام بسام: كيفك؟ وكيف الدراسة معاك؟؟
دانة: الحمد لله تمام ..
ام بسام : هاا تروحين معانا البر ولا مالك نية؟؟
دانة : مع من؟؟
ام بسام: توني اقول لامك نشوف هالاسبوع ونطلع..
دانة: على خير ان شاء الله ..
ام بسام : ان شاء الله..
وقامت دانة طيران تكلم شهد..
** ** **
كعادة هدوئها المعتاد..
كأنه فصلُ الشتاء.. والضجيج المبعثر بكل
ارجاء المدينة في سكُونْ..
حتى خرير ماء النوافير سكنَ خريرهُ.. بل تجمدْ ..
الشتاء ليس كالصيف..
الشتاء يسكُنهُ السكون والهدوء..
والدفئ والبرودة متفاهمان ومتأقلمان ,,
مع أنهما كل منهم مفهوم يختلف عن الأخر..
أسكُونِها وهدُوئها.. ماقبل العاصفة..؟؟
ماذا خلف كل هذا الهدوء وانسيابه بلا حدود..

بقلمي..

يعكر صفو تفكيرها البعيد مشاكسات شيخة كالعادة لتجيب بهدوء بارد وذهن شارد..
: نعم.. شفيك كله رجة ؟؟
شيخة: أنا كله رجه ولا أنتي كله مختلية بحالك وناسية الدنيا واللي فيها..
ريناد: طيب شفيك شصاير فيك؟؟
شيخة: رواج ماجد قريب ماباقي عليه الا شوي ..
ومابعد خلصت اغراضي..
ريناد: طيب؟؟
شيخة فارت غضب: شنو طيب ؟!
يعني ابي اروح السوق..
ريناد: روحي حد ماسكك..
شيخة: شهالبرود ماعندك دم..
ريناد: احترمي نفسك شيخة مو سكت عنك
معناته تقلي ادبك معاي,,
شيخة أنبها ضميرها ماوتعت على حالها واهي تكلمها
مهما كان اهي اختها الاكبر منها وحتى لو مابينهم رسميات
وقراب من بعض الا ان مايمنع يكون بينهم الاحترام..
شيخة: طيب انا اسفة مااقصد ا..
قطعت كلمها ريناد بابتسامة ود تخفف حدة الموقف: لاتتأسفي بس
أنتبهي لنفسك مرة ثانية لما تنفعلي تدراكي نفسك ..
والحين آمريني ياعيون وقلب أختك تبين أروح معاك السوق ؟؟
شيخة سرح ذهنها خفياً أختها يغلفها الهدوء وماأدراكم ماهدوء ريناد..
لكنها مزيج من مرح وفرفشة لكن سرعان مايتبدل
فكر شيخة لماذا يغلها هذا الهدوء البارد!!..
ومع كل هذا إلا أنا لم تفصر بحنانها لأخوتها وحبها المتيم لهم ..
لدرجة أنها تخاف عليهم من الهواء اللطيف..
تصحو ليلاً لتطمئن إن ماكنوا نيام وغارقين
بأحلامهم الوردية رُبما.. أو كوابيس.. تطمئن إن ماكانوا
يحلموا بكوابيس لتقرأ عليهم وتهديهم وترشفهم
القليل من الماء ليهدؤوا..
ريناد: شوااخ أكلمك..
شيخة : هلا هاا.. ايه وشو..
ريناد تضحك على أختها : صج خبول أقول لك تبين أروح معاك السوق؟؟
شيخة: أي ..
ريناد: متى طيب .. ترا حتى أنا محتاجة أغراض كاتبتها ابي اروح أقضيها..
شيخة: حلو .. أكلم علي يودينا الحين !!
ريناد : هههه حار بحار ماعندك وقت..
شيخة: أيي أفا عليك زهقانه وعندنا شي نسويه نروح ليه نأجلها!!
ريناد: طيب كلميها على ما ألبس وأجهز ..
شيخة نطت للباب: طيب يلا ايلا بسرعة..
ريناد: ههههه خبيلان هالبنت متى تبطل الهباله على قلة سنع مادري ..
** ** **

** ** **
عنفوانات المشاعر تختلج في قلبها الطاهر ..النقي..
بقلمي..
** **
دانة: أقولك عندنا بالبيت حدي سلمت عليها وقالت لي هالكلام ومشيت على طول وكلمتك..
شهد: ههههه .. طيب ولساتها عندكم بالبيت .؟!
دانة: شهدووه شرايك يعني,, تعرفينها لما تجي تطول ..
شهد: زين روحي جلسي معاهم..
دانة: مابي وبعدين تعرفيني مايحتاج اتكلم..
شهد: أي ادري ادري .. بس يمكن تسمعي شي عن حبيب القلب..
دانة: شهدوه جد بطلع لك من الجوال..
شهد: هههههههه.. ما أقدر ع اللي يستحون .. ياليت تطلعي عشان ابوسك واشوفك مستحيه..
دانة: ترا بسكر الخط بوجههك..
شهد: اعرفك ماتسويها ماتقدرين..
دانة: مشكلة الواثق..
شهد: هههه اعجبك..
دانة: طبعا من زمان.. زين وين بتروحوا بطلعون ..
شهد: مادري ننتظر علي يمرنا .. بس ع الاغلب المجمع ..
دانة: ايوا حلو..
شهد: تامرين بشي ؟؟ خاطرك بشي؟؟
دانة: لا لو ابي قلت لك شدعوه ..
شهد: اممم طيب .. المهم قلبو بخليك بشوف ليه تأخر ..
دانة: طيب حبيبة انتبهي لنفسك وانبسطي وسلمي لي ع الكل..
شهد: من عنوني ياعنوني.. يوصل يالغلا..
دانة: سالمة عنونك ياقلبي..في امان الله..
شهد: في امان الباري..
لين واهي تصرخ: شهدووووووه وبعدين ترا منمشي ..
شهد: زين شفيك تصارخين هذا انا جاهزه انتظركم..
لين : برا من زمان وانتي ولا عليك يلا بس قومي..
شهد: لحووول يلا طيب..






شنو راح يصير بالطلعه!!
ومن ناحية دانة من حبيب القلب ؟؟
ايش توقعاتكم للأحداث الجديدة


أعتذر جداً على التأخير الطويل ولكن كان لي ظروف عائلية
وظروف ماعندي جهاز..
الحمد لله اللي قدرني انزل لكم ولكن لاتخيبوني بولا تفاعل ادري
راح حماسكم بس ابي منكم تعذروني

ودي وحبي


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 30
قديم(ـة) 14-10-2013, 11:16 AM
صورة هُدوء الرّوحْ الرمزية
هُدوء الرّوحْ هُدوء الرّوحْ غير متصل
أَنآ سَمآ وَ اِنت مِثل وَآطي الأَرْض || مَهمَآ گَبَرّت بِالمسآحَآت تَحتِي *!
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى : حكايات زين وزينة لا ولن تنتهي


السلآم عليكم

حرآم يضيع سرد مثل كذا ،، حبيبتي عندك موهبة
حاولي انك ترسلي رابط الرواية لأكبر عدد من العضوات
و الاعضآء ،، حبيت السرد و شخصية شهد و علي و لين
اما غموض ريناد كثير عاجبني ،، بداية جميلة جدا جدا
موفقة جميلتي و أتمنى تلقين التشجيع المحفز ،،

ودي و احترامي ،،


روايتي الأولى : حكايات زين وزينة لا ولن تنتهي

الوسوم
حكايات زين وزينة
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
روايتي الأولى : أحبك لو تحب غيري .. و لو غيرك ترجاني / كاملة شايفة نفسي ويحقلي روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 132 08-06-2015 08:43 PM
روايتي الأولى : وأثاري بقلبي الساهي حنين لك بعد باقي ! ● بَحة حزنْ « أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها 14 01-12-2012 11:36 PM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ ضمني بين الاهداب روايات - طويلة 1999 06-02-2012 04:14 PM
حكم الإحتفال بذكرى المولد النبوي alraia مواضيع إسلامية - فقه - عقيدة 12 26-02-2010 08:14 PM
رابطة أولمبياد بكين 2008 , أخبار , نتائج ... إلخ سفير السعادة رياضة متنوعة - سباحة - كرة تنس - كرة سله - مصارعة 67 16-12-2008 12:49 AM

الساعة الآن +3: 08:19 PM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1