غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 51
قديم(ـة) 15-12-2013, 06:40 PM
صورة رعاك الله الرمزية
رعاك الله رعاك الله غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايه نمشي في طريق العشق


نرجع شوي عند احمد
طلعوا من غرفة العمليات
الدكتور ابراهيم : افف الحمدالله قدرنا نسيطر على المريضة
احمد بدون نفس: اي الحمدالله
ابراهيم باستغراب:شفيك ؟
احمد:صداع
ابراهيم:سلامتك ،بس ابيك ضروري تروح تتصل في اهل المريضة تعطيهم خبر
احمد:خلاص احين اروح بس شلون ؟
ابراهيم :تعال معاي عند الريسبتشن جوالها الحمدالله ما صاده شي و قدرنا نحصل رقم اهلها
ابراهيم للمرضة:هند لو ما عليج امر ابي جوال اللي اسعفناها الا صج شنو اسمها ؟
احمد طالعه بغباء و قعدوا يضحكون
هند باستغراب :تفضلو
احمد دمعت عيونه:احمم و قعد يتصل
و ابراهيم يمه قاعد
احمد :الو السلام عليكم
الطرف الثاني:و عليكم السلام و الرحمة من معاي؟
احمد:لو سمحت بس اذا تقدر اتيي مستشفى ......
الطرف الثاني بصدمة:نعم
احمد:تعالوا اذا تقدون في اسرع وقت
الطرف الثاني :خلاص خلاص ياين

ابراهيم:ها شقالوا
احمد:والله مادري بس اللي كلمني مو ابوها هاي صوته تعطيه ١٨-١٩
ابراهيم :يمكن اخوها
احمد:قعد يتذكر اكيد هاي عبدالله
ابراهيم:هلا قلت شي؟
احمد:ها لا
ابراهيم جاف الساعة:احمد انا ماشي تامر على شي؟
احمد؛لا سلامتك
ابراهيم :الله يسلمك ،يلا فمان الله
احمد:فمان الكريم وراح لمكتبه وقعد يتذكر ( روان ،والله الدنيا صغيرة و انا اللي ظنيت من بعد ما افترقنا ماراح اجوفا و احين متى اجوفها و اهي بين الحياة و الموت سبحان الله ) طرد شكلها من راسه و قعد يكمل بعض التقارير اللي عليه

عند علي و عهود و مروة بعد السوالف و الهواش
مروة:يلا عهود بامشي
عهود:لا تمي
علي يحرها:فكككككككككه
مروة بزعل مصطنع:جوفي ذي ما يخليني في حالي
عهود :علي بس خف على البنت
علي:جذذذذذذابه حتى اهي تحارشني
عهود:بس اششش،من بياخذج ؟؟
مروة:محمد تحت
عهود باستها و نزلت توصلها عند الباب و اكيد علي لحقهم

طبعا شوق بعد المحاظرة سده رجعت البيت و نامت عشان بعدين تدرس و اهي مروقة
اما خالد رجع البيت و انسدح و قعد يقكر في شوق ( والله شوق وناسه و غير عن زيون الهبله و عن عايشة الهادية ، لا تغيرت عن قبل لما كنا صغار كانت دلوعة دايما تكون لازقة بمها و تستحي اما احين اجتماعيه ،نفض الاقكار وراح غارق في الاحلام

عند زين و نوف و دانه قاعدين في كاريبو
دانه و اهي تتحلطم :زيوون انتي و ريلج شنو ملجتكم بعد اقل من ١٢ يوم وايد بسرعة
زين:جب انا اصلن ما ركزت انه محمد يبي بعد اسبوعين
نوف:جان كنسلتي و اخرتي
زين:قلت حق ابوي بس قال ماله داعي
دانه:افف حصلتوا فساتين
زين و دانه :ايه طلبنا و شواقه معانا
دانه :يا كلاب ليش ما قلتوا لي
نوف:عندج الايباد مالج؟
دانه:ايه ليش ؟
نوف:برويج فساتين لو عجبوج طلبي
دانه:عايشة و الباقي عندهم فساتين ؟
زين:عايشة و عهود و مروة اللي اعرفه اول امس شرو لهم فساتين و الحريم هم بعد راحو وياهم وشرو
دانه:مالت حتى نوروو امس طلعت معاها و شرت لها فستان
نوف:من وين ؟
دانه:من الستي
نوف:اها
دانه:زيون ليش احسج يعني مو خايفه او متوترة؟
زين:ماادري تصدقين
نوف بضحكة:اذكر عهود كانت تموت من الخوف
زين:ما ادري يعني عادي مو حاسة باي شي بالعكس مرتاحه
دانه و نوف:الحمدالله
زين:الحمدالله،،زين نحرك؟؟
نوف:يلا

نرجع عند احمد دخلت عليه الممرضة
هند/دكتور احمد اهل المريضة روان ياو و قاعدين يسالون عنها
احمد تنهد:اوكي راح ايي
هند:اركي دكتور وراحت
قام احمد وراح لاهلها
احمد:السلام
اهلها :و عليكم السلام
جاف رجل تعطيه في ٣٠ يتجه ناحيته
الرجل: دكتور انتوا متصلين اختي شفيها !!
احمد:اخوي؟
الرجل: ماجد
احمد:ماجد اختك تعرضت لحادث قوي و تعرضت لكسور
ماجد :اهي شلون احين
في بنتين لما سمعوا حادث+كسور قعدوا يصيحون
امها:يا حسرتي عليج يا روان
عبدالله راح يلم اخته :خلاص شهد ان شاء الله روان بخير
احمد:الحمدالله حالتها مستقرة بس احنا حاطينها تحت المراقبة لين باجر
عبدالله:سمعتي شهد مافيها شي
امها:يا وليدي متاكد مافيها شي
احمد:اي يا خالتي ما فيها شي و انتوا بعد ادعو لها
امها :الله يبشرك بالخير مثل ما بشرتني على بنتي
احمد ابتسم و مشى
امم نكلمكم شوي عن روان ابوها ما يبنه طاريه لانه مطلق امها و متزوج و حده ثانيه و اخوها الكبير ماجد ٣٠ و متزوج و عنده ولدين و بعدين شهد٢٨ متزوجه و عندها ولد و بعدها روان ٢٥ و بعدها عبدالله ٢٠
المهم روان كانت حبيبت احمد !! اي حبيبته كانت معاه في المدرسة حبها و هي بعد حبته بس مو كثره ،اهو كان يكلمه ٢٤ ساعة متعلق فيها لو مرضت اهو يمرض كان لدرجة لو مو فاهمة شي بالرياضيات لو الفيزياء يشرح لها على سكايب بس عشان تنجح و كانت هم وايد حساسه بموضوع طلاق امها من ابوها و كان احمد اهو اللي يخفف عنها و ينسيها الالامها و حتى احيانا ابوها يمرها عشان ياخذها حق يمعتهم اهي و شهد و كانو كله يتطنزون عليهم شهد كانت تبجي على طول اما روان تسوي روحها قويه و اول ما ترجع البيت تتصل في احمد و تنهار وتشكتي منهم و اهو يعصب و يقولها ما تروح ولكن للاسف روان ما قدرت النعمه ، كانت توها مسكره من احمد راحت بيت صديقتها و جافت اخوها و انعجبت في شكله و اهو انعجب بعد و صار كذا مرة يجوفون بعض لين ما تجرا اخو صديقتها و صار يكلمها و جي و اكيد تبون تعرفون شلون احمد اكتشف خيانته مره كانت مسكره من احمد و بالغلط من بدال ما تكلم حبيبها كلمت احمد
روان:حبيبي راشد سوري بس كنت اكلم صديقتي
الطرف الثاني ساكت
روان:راشدوشفيك ساكت
احمد:يا الحقيره انا انا تخونيني ياللي ما تستحين تفووو عليج ما تتصورين شكثر انتي حقيره و تافه لكن ما قول الا انا الغبي اللي حبيتج و صنتج و ما تجرات يوم ارفع عيني على بنت غيرج ، تنسين هل الرقم يا زفته فاهمة و سكره
انترست عيون روان دموع و عرفت حجم خسارتها و من يومها ما قرت حتى تعتذر منه و طلبت من اهلها انها ترس برع على و عسى بس تنسى احمد و خياله ،بس هم كانت تكلم راشد بين فتره و فتره لاكن راشد تملل منها و تركها و من يومها ندمت اشد الندم


نهاية البارت
اول شي البارتين اهم جزء واحد بس قاسمينه ٢ تعويض لانه ما نزلنا لا يوم الثلاثاء و لا امس
ان شاء الله يعجبكم في امان الله

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 52
قديم(ـة) 18-12-2013, 03:14 PM
صورة رعاك الله الرمزية
رعاك الله رعاك الله غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايه نمشي في طريق العشق


طبعا انتوا الحين تعتقدون ان احمد متعقد من البنات بسببها صح
بس لا مو بس اهي السبب في تعقيده من البنات كانت اهي جزء من تعقيده و الجزء الثاني الحين بخبركم فيه
احمد يوم اكتشف خيانه روان له كان في اخر سنه مدرسه و كان في نهايه السنه يعني المدرسه بتخلص ف تم يعاني من هاي الشي اما روان في البدايه حاولت انها ترد له بس عقب ما فشلت محاولاتها ما اهتمت للامر و كملت حياتهت طبيعي
ابتدت الاجازه الصيف و بعد 3 شهور تقريبا ابتدت الدوامات و كان احمد اول سنه جامعه و كان لين الحين يعاني من خيانه روان له و مره من المرات كان قاعد في كفتيريا الجامعه يات له بنت و قعدت معاه في نفس الطاول و تمت تسولف و تضحك وياه في البدايه احمد استغرب منها و ماعجبته الحركه بس بعدين استانس على سوالفها و تمت كل يوم تيي له و تسولف معاه و اهو بعد يسولف و يضحك معاها و حده متونس عليها لين شوي شوي صار بينهم علاقه حب و طبعا احمد حبها بسرعه و من كل قلبه لان كان توه طالع من علاقه حب فاشله و يبي اي شخص ينسيه ، مرت على علاقتهم 10 شهور و في هالعشر شهور احمد ماقصر على جواهر)اسم البنت( في ولاشي و كل شي تبيه يحاول يوفره لها بس بعد هالعشر شهور جواهر هدته و اهو حاول انه يرجع لها بس اهي مب راضيها و يوم سالها عن السبب صعقته بالخبر ان ربعها عاطينها dare ان تييب راسه و المفروض كانت بس تتم وياه اسبوع بس اهي عجبها الوضع و تمت وياه اكثر و الحين ملت و تبي تهده
و من هالتجربتين خلااااص احمد ماعاد يثق في ولا بنيه و لا يبي يحب او يتزوج تعقد من الحريم و السبب روان و جواهر
تنهد احمد و اهو يرجع للواقع بعد ما مرت عليه ايامه مع هالبنتين و راح مكتبه يكمل شغله.

في الجامعه
عند طلال و شوق
صارت عاده عند طلال و شوق كل يوم يروحون الكفتيريا في وقت بريكهم و يقعدون ويا بعض و يسولفون
و طلال صار يحس بشوي مشاعر تجاه شوق
اهو مايدري اذا كانت حب او لا بس اهو يرتاح اذا قعد وياها و اذا صارت مشغوله او غايبه يترفز نوعا ما بس لين الحين يقول انه ما يحبها بس مشاعر اخوه >> انتوا شتقولون تتوقعون مشاعر اخوه او شي ثاني


مرت الايام و اليوم حفله خطوبه زين و محمد
طبعا محمد شاق الحلق حده مستانس مب عارف شيسوي من كثر الوناسه حتى في الليل ما نام تم يفكر شبيصير و كل ساعه قايم يجوف روحه في المنظره يمكن ما حلق عدل يعدل لحيته و مب عارف شيسوي في دنيته
ينزل الصاله يجوفهم و يرد يركب غرفته و هاي شغلته
لين حمقت فيه امه و قالت له يروح عشان يخليها تتاكد من الاغراض عدل

على الحوسه الي صارت و البنات محتاسين في الصالونات و حاله صارت الساعه 7
و عهود لين الحين في بيتهم ردت من الصالون و راحت بيتهم تبدل لبست فستانها الاصفر الي يوصل لين ركبها و بدون اكمام و لبست طقم الماس شوي كبير لان الفسان كللش ناعم، قعدت على الكرسي واهي عاطيه الباب ظهرها و تلبس كعبها دش علي الغرفه بهدوء
اهي ماتبهت الا على صوت واحد يصفر لفت عليه و يوم جافته انصبغ ويها احمممر
علي : يه يه يه شالحلااااه
عهود ضحكت و اهي مفتشله : هه عيونك الحلوه
و دارت تكمل لبسها
كملت و دارت له
عهود: يالله
علي رفع حاجب و قال: على وين ان شاء الله
عهود: ههه علي عن الاستهبال
علي: لا بس خلااص مافي رووحه
عهود: علي من صجي
علي: انا بعد من صجي عيل كل هالكشخه للعرس و انا لا فالطقاق ) يسوي روحه زعل و يدور عنها و اهو يفرك عينه يزعم يصيح(
عهود راحت و باسته على خده
عهود: وااي اصلا انا مو كاشخه الا لك )تفرص خدوده( وااي فديت حبيبي الي بيوديني عشان ما اتاخر
علي يمد خده الثاني و ياشر عليه ، عهود فهمت و باسته
عهود: يالله
علي: عهود خلج عادله مايصير )يمد لها خده الثاني( بعدين يزعل ، ترى مارضى
عهود:شنو مو عادله حبيبي توني بستك
علي: ااااااااااااااا هاي من مساعه
عهود: توه الحين شنو من مساعه توه من جم ثانيه
علي: اي بس صار فتره جم ثانيه يعني فتره
عهود باسته
رد عطاها خده الثاني
عهود تدز ويها
عهود:عطيتك ويه وياد حبيبي صح
علي: لا مايصير هالخد بوستين و الخد الثاني بس بوسه يالله بعد هاي
عهود: بعدين توديني
علي: اي اوكي
عهود: و هاي اخر وحده) و باسته(
عهود: يالله
علي: وييين
عهود حمقت من صج: اااوه عاد علي يلا عن الاستهبال
علي و اهو يضحك: ههههه اوكي اوكي اهو صج انا ماودي بس يالله شسوي

عهود لبست عباتها و ركبوا السياره و وصلها علي الفندق
دشت و جافت البنات و راحت وياهم حق زين يجوفونها قبل ما تدخل
شوي الا يرن تلفون دانه كانت رفيجتها لولوه دانه عازمتها عالعرس و لولوه تبيها تستقبلها عند الباب لان تقول تستحي تدش بروحها
دانه راحت بره لان الشيخه تبيها تطلع لها
و قفت لها بره و من جافتها لولوه راحت لها
دانه ما تلبس عباه في العاده بس حجاب بس حق الاعارس او اذا لبست قصير تلبس عباه عاد عباتها من الي مايتسكرون و كانت ميودتها عدل عليها لان في هوا شوي الا تفتل شيلتها و كانت شوي وتطيح من عليها لان مو لافتها عدل تخاف يخترب شعرها و الحين تبي تعدلها و ماتقدر تهد عباتها دارت على يمينها و مشت شوي لان ماكان في ناس صارت عاطيه الناس ظهرها و في ميافه سوي بينها و بينهم و قامت تعدل شيلتها شوي الا تصفقها لولوه على راسها
لولوه: يالبقره في ريال واقف مناك
التفتت دانه مكان الي تقول لها لولوه عنه و جافت سياره فهد موقفه
مني وقف قلب دانه
دانه في قلبها :امبيييه ياويييلي ويلااااه هاي فهههد ايي ايي فهد ولد عميي امبيييه راحت علي

فهد كان يايب اخته مروه لان تاخرت شوي ف قال لهم يروحون و اهو بيوصلها و وقف مكان شوي مغاور عشان اذا نزلت مروه
و دانه مانتبهت لان كانت سيارته موقفه بين نخلتين و في الليل ماتبين عدل
شوي الا يايتهم مروه و دشوا داخل و دانه بطنها عورها من الي صار ف قعدت مكانها ولا تحركت
انتهى البارت شتتوقعون يصير في باقي العرس
و فهد جاف دانه او لا ، اذا جافها شبيسوي

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 53
قديم(ـة) 21-12-2013, 09:55 PM
صورة رعاك الله الرمزية
رعاك الله رعاك الله غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايه نمشي في طريق العشق



امم نروح حق شخصية يديده عليكم
نايف ،يمكن تتسألون من هاي ،الله يسلمكم تتذكرون لم عايشة كانت تصيح عند طلال و جذبت انه بس تعب ،يوم طلعت مع ربعها نست تلفونها الايفون و لما رجعت البيت فقدته ،نايف قعد على طاولة عايشة ينتظر ربعه و صاده فضول يبطله بطله و جاف صور محادثات و الى اخره ،و دخل على الارقام و حصل انه كاتبه رقمي الثاني (البي بي )و قرر يلعب عليها و يهددها بصورها عن الملل ،كان قاعد بالديوانيه مع ربعه و سرحان في عايشه (بنت اللذين جمييله بس ما تعطي ويه و مطنشتني )
ربعه :نايف يلا دورك تلعب مع سعيد
نايف:ها لا مالي مزاج عن اذنكم
اامم اتكلم عن نايف شوي طويل بزياده شعره بني و عيونه عسلي جميييل وايد ،جريى بزياده غشمرجي بس يحب يلعب و راح تتعرفون عليه اكثر مع الاحداث
طبعا ربعه استغربوا:اذنك معك
ركب سيارته الاف جي و قعد يطالع تلفون عايشه و قرر يكلمها واتسب

عند البنات كانوا في العرس
كانو قاعدين تحت يسلمون الا عايشه تسمع تلفونها انه واصلها شي تركته و قررت بعد تجوف من
احتر نايف (هين ،والله لخليج تندمين و مشى متحرك بيتهم)

اما عند فهد ( شنو هل ملاك مو مصدق هاي دانه ما شاء الله تبارك الله تخققق ،استغفر الله استغفر الله شخربط اطالع في هلي وراح حق الشباب )
اما دانه كانت عند البنات بس بالها مو معاهم
لولوة:دانه بيدخل المعرس
دانه:ها اوكي و قامت حق امها

دخلوا زين و محمد و كانت زين قمة في الجمال و الكل يسمي عليها و اهو معروف انه اجمل بنات العايلة زين و نوف و بعدهم دانه و الباقي
كانت لابسة زين فستان بسيط بس راقي و حلو و كانت ابد مو متوترة بالعكس تبتسم و قعدت على الكوشه و محمد بعد مستانس و مو مستحي قعدوا صوروا بروحهم و جماعي و بعدها طلع محمد و تمت زين و البنات كلهم قاموا يصورون معاها ربعها من المدرسة و الشغل يعني الكل
ايه و ميان و عايلته امس وصلوا
الا تيها عايشه تساسرها:زين محمد كلم ابوي و استأذن انه يطلع معاج روحي بدلي و امشي معاه
زين :بس ما عندي ثياب !
سمعتهم نوف:اللي كانت يمهم
نوف:انا عندي فوق (نوف و امها كانو ماخذين غرفة عشان يبدلون و جي فيها )
زين:اوكي ،قامت زين و معاها نوف وراحوا فوق
بدلت عايشة و لبست تنورة سودة ضيقة مع قميص حرير كحلي و مسحت مكياجها و حطت مكياج كلش خفيف و نزلت تحت وراحت مع محمد
اما البنات قعدوا على طاولة و يسولفون و جي اما عايشة جافت فونها ( ليش ما تردين ترا مو من حظج ،ولا تنسين انه فونج عندي و عندي كل صورج ) شهقت عايشه و تداركت الموضوع
البنات :شفيج ؟
عايشة:لا ولا شي
البنات طوفوها:اها
تيمعت الدموع في عايشه(الله يستر بس ما يفضحني الخسيس)
وقامت يزعم يتعدل روحها في الحمام

نروح عند محمد و زين راحو مطعم راقي و محمد كان سرحان في ملامح زين
زين:محمد شفيك؟؟
محمد بابتسامه ساحره:سرحان فيج
زين استحت :شكرا
محمد:تصدقين مو مصدق اني خذتج
زين:لا صدق
محمد:اي زين تذكرت و طلع من مخباه ورقة و سلمها لزين
زين:شنو هاي؟؟
محمد:بطليها
فتحتها زين و كانت صورتها لما رسمها
شهقت :من راسمها
محمد :انا
زين:انت!!
محمد استحى شوي:ايه انا ليش مستغربة
زين:بصراحة شخصيتك ما توحي انك رسام،بس ما شاء الله وايد حلوه ما تقصر
محمد:حاضرين
نخليهم براحتهم و نروح عند الشباب
عباللطيف اخخ يا نوف متى بس اتزوجج ؟ ليش ليش تصعبينها علي افف
فهد:نون ؟؟
عبداللطيفه هز راسه
فهد:استغفر الله انساها
عباللطيف بانفعال :شلووون ها قولي شلون وانا راح انفذ بس علمني
فهد:اسككككككت فشلتنا
عبداللطيف:انت وين وانا وين وطلع
فهد:وين رايح
عبداللطيف:جهنم
فهد سكت عنه لانه عرف انه وصل حده

الكل بعد ما خلص الحفل مشوا بيوتهم
على الفجر نزل محمد زين بيتها
محمد:يلا مع السلامة حبيبتي
زين:مع السلامة وراحت
محمد و اهو يراقبها و اخيرا وراح

عند عايشة مقفلة الباب و تصيح و ما تدري شنو تسوي و بعدين استجمعت قواها و...................

نهاية البارت

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 54
قديم(ـة) 24-12-2013, 11:06 PM
صورة رعاك الله الرمزية
رعاك الله رعاك الله غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايه نمشي في طريق العشق


استجمعت قوتها و قررت ترد عليه
و كتبت له
(انت شتبي مني بالضبط ، تبي فلوس ترى انا مستعده اعطيك بس ترد لي تلفوني)
و اول ماطرشته قراه نايف و على طوول رد
(لا ياحلوه انا مابي فلووس ،شسوي في لفلوووس انا )
يوم قرت عايشه شكاتب استغربه
عايشه في نفسها : افففف شيبي هاي بعد
كتبت له
(شتبي عيل قول و انا مستعده اعطيك الي تبيه)
قراه و كل عاده سيده رد
(متاكده كل شي ؟ ، بعدين مافي تتراجعين )
عايشه خافت من كلامه بس قالت شنو بيطلب يعني ماتوقع يطلب شي تعجيزي
كتبت له
(اي اوكي موافقه على كل شي )
نطرته يرد بس مارد
توها بتقوم الا وصلها مسج منه فتحته و توسعت عينها و اكتست ملامحها الصدمه من الي قرته
لا لا لا ماصدق ، هاي شيقووول مو من صجه ، لا لا مستحيييييل الا هالطلب الاهالطلب ماقدر انفذه
ياااربييييي شسوي ، و بدون شعوور سالت دموع الم و ذل ساخنه لتحرق خدها و تبعدتها دمعه ثانيه و ثالثه لين صارت تصيح و تشاهق
يااربيي شسوي ، خااافت من الي قاعد يصيير و سيده راحت الحمام تاخذ شور عشان تهرب من الواقع
شغلت الماي البااارد و خلته يصب عليها و مع برودة الماي الا انه ما قدر يطفي النااار الي في قلبها .

عند عبداللطيف كان يلفلف في الشوارع و الدنيا تدووور فيه
خلاااص مب قادر يستحمل يبيها بس مع كل المحاولات الي حاولها مب قادر يوصل لها
خايف يروح يخطبها و ترفضه او ان اهلها يجبرونها عليه و اهو مايبيها و اهي مجبوره يبيها اهي تيه من رضاء نفسها لان لو خذاها غصب بتكرهه ازيد
تم يدور في الشوراع مب عارف وين يروح و الساعه 3 الفجر ، يسوق و اهو مو فوعيه لييين بركن سيارته عند البحر
الصلن مايدري شلون وصل البحر بس الي يعرفه انه عند البحر و اهو المكان المناسب حاليا له
نزل من السياره و تم يمشي حاافي و اهو يالله يجوف ، الدنيا ظلاااااام و البرد ياكل فيه بس ماهتم ،قعد على التراب و ماهتم لكشخته و ان ثيابه بتتوسخ كان هاي اخر همه
تم قاعد على الرمل ،في فمه زقاره يدخنها و اهو يكتب على الرمل و يرد يمسح الي كتبه و يكتب مره ثانيه و على هالحال .

في بيت العم حمد )بو محمد(
نوف بايته مع عهود و عهود بايته في بيت اهلها يقولون بيونسونهم شوي ههههه
المهم كانو في غرفت عهود فاتحين باب الكبت و مثبتينه رابطين قبظه باب الكبت ب حبل و مادينه لين المكتب و رابطين طرف الخيط الثاني في قوائم المكتب بحيث ان باب الكبت يكون مفتوح و مثبت ما يتسكر و متعلقين عليه ريلهم فوق و راسهم تحت
طبعا هاي فكرة نوف تقول هالطريقه تساعد الواحد على التفكير عدل و تجلب الذكاء >>ههه اي انا بعد اقول
دش عليهم فهد
و انصدم من الحاله و العفسه الي مسوينها قعد ينقل بصره بين نوف و عهود و اهم ولا حاسين فيه ههه كانو على وضعيتهم و مسكرين عيونهم و اهم يقولون اممممممم امممممممم اممممممم ههههه
فهد في خاطره : يالله خد الحمد لله و الشكر هاي الي عبداللطيف يبيها زوجته و بيمووت عليها و هاي الثانيه الي متزوحه المفروض تكون عاقله ،لاكن ماقول الا الله يعينكم يا علي و عبداللطيف على حظكم الردي ههع
قام و مشى بشوويش عشان مايحسون فيه و راح فتح الحبل المربوط بقوائم المكتب و راح و دز الكبت ،مني تصروعوا البنات ههه و كل وحده قامت تترنح تبي توازن روحها هه عهود تمسكت بالكبت عدل و قدرت توازن روحها اما نوف هه وعليا عليها ماقدرت توازن روحها و نزلقت على الكبت ، هه اشوه مخها طلع ذكي و قال لها تحط يدها تحت راسها بسرعه قبل ما تستقبلها الارض ، هه طاحت على الارض اما عهود و فهد كانو مفتحين عيونهم عليها مرت ثواني و شوي مانسمع الا ضحك فهد و عهود الي فقعوها ضحك اول ماستوعبوا شكل نوف كانت طايحه و يدها تحت راسها و ريلها مسنده على الكبت
ههه و نوف من الفشله سيده قامت و قالت
نوف:اصلا مايعور ههههه
فهد : ههههههههههههههههههههههه وه مب قادر اسكت ههههههههههه شكلج ههه تحففففه ههههه
نوف: هيييي جببببب هههه
فهد: هههههههههه محد قالج صيري خفاش و تعلقي على الكبت
نوف: ههه والله عاد مو بس انا ، حتى اختك
فهد: هههههه لا لا لا ماقدر ههههه وه بطنييي ههههههه شكلكم تححححفه ههههه جان زين صورتكم
نوف من الفشله ماعرفت شتقول ماغير تخز في عهود الي قاعده فوق الكبت و ميته ضحك
قامت ععود و عدلت روحها و حاولت تنزل شوي شوي من فوق الكبت بعدين نطت تعورت يدها شوي بس مابينت لهم عشان مايضحكون عليها
عهود: يالله يا اخ فهد برره و بعدين انت ليش داخل غرفتي و لا بعد بدون ما تستاذن
فهد: ههههه والله عاد تقولين جي من الفشله و بعدين انا بطلع بس مو لانج قلتي لي لاني مابي اقعد ويا مهابيل مثلكم ههههههه باااااي
طلع فهد و نوف استلمت عهود و قعدوا يتطاققون عاد عن مزح مو من صجهم ،و نوف كل ساعه تسوي حق عهود يزعم حركت انتر تيكر و عهود تخربط اي حركه من عندها و تقول هاي حركت جون سينا
نوف: عن الشلخ والله جون سينا مايسوي جي
عهود: هههه امبله امبله انا جايفته
نوف: اي اوكي قصي على غيري
عهود: انتي ماجفتيه بس انا جفته
نوف: هههه اي يصير خير
وتموا يتطاققون لين دشت عليهم لطيفه و زفتهم لان الي في البيت كلهم يبون ينامون و اهم مزعجين و صوتهم يلعلع في كبر البيت
و بعدين اهم بعد تعبوا من الهجله الي هجلوها و ناموا

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 55
قديم(ـة) 28-12-2013, 11:18 PM
صورة رعاك الله الرمزية
رعاك الله رعاك الله غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايه نمشي في طريق العشق


اليوم الثاني في بيت العم ناصر
كانو البنات متينعن في الصالة و طبعا اللي تسولف و اللي في التليفون و اللي.....
نور: بنات تلعبون كرة ؟؟
نوف: انتي الرقسقة تلعبين
نور: والله عن السوالف نلعب و نضيع الوقت
البنات :يلا
معدا ميان اللي انغصبت انها تيي بيت زين و عايشة اللي مو طايقة عيشتها من نايف و ما تبي تقعد في حجرتها عشان محد يشك فيها
طلعوا و قسموا فريقين الاول نوف , زين , مروة
الفريق الثاني دانه , نور , شوق
و عهود الحكم
في نص اللعب سمعوا صوت الشباب طبعا عهود كانت لابسة عبايتها ف بس لبست الشلة و قعدت
اما شوق و زين كانو لابسين شورتات و قميص يده قصيره ف ركضوا بسرعة داخل
اما مروة بس لبست الشيلة و قعدت يم عهود
دانه و نوف ما ركزوا كانو مندمجين و ثنتينهم يبون الكورة , ركضوا لها و دعموا في بعض
.../اييييييييييييي
نوف : يا حمارة
الشباب : ههههههههههه تحححححفه
دانه : كسرتي راسي يا التبن
نوف : اخخ بعدين استوعبت انه الشباب جاوفها و نقزت واقفه
و دانه بعد تفشلت ووقفت تهمز راسها
نوف : نعم
الشباب فاهمين لها بس يستهبلون: نعم خير
عبداللطيف قعد
نوف: نعم خير قعدت نبي نكمل لعب
عبداللطيف : مو بيتكم
نوف افتشلت : اففف والله كني بيايب قوول
عبداللطيف : حياكم شباب قعدوا
ضحكوا عهود و مروة على ويه نوف المصدوم
نوف: سخخخخخخخخخخخيف بجججد و دخلت داخل
عبداللطيف في قلبه : افا شكلي خربتها , والله كنت استهبل
دخلت دانه و مروة و توها عهود بتقوم الا علي يقول لها
علي : عهود امشي نطلع
عهود: اوكي بس بيب شنطتي
علي : انتظرج في سيارتي
عهود: اوكي , راحت خذت شنطتها و سلمت و طلعت
طبعا الشباب بعضهم قعدوا يلعبون كورة و اللي قاعد يعلق

عند البنات
نوف : يلا بنات انا بمشي
البنات : لييييييييييييييييييييييش ؟؟؟
نوف : شوي شوي عند موعد عن تقويمي
البنات : اها اوكي
زين : عااد رجعي مو تخونين و تروحين البيت
نوف : جوفي احين 5 وربع لو خلصت متاخر مو اكيد ايي
زين : لا عاد حاولي
نوف : اوكي لبست جاكيتها و طلعت و مرة من جدام الشباب
كانت لابسة جينز و قميص احمر و بلايز اسود و تطقطق ويا ظبية في الفون
طلال حب يستهبل : نعم وين رايحه
طنشته نوف وركبت سيارتها و مشت
طلال : افا و كمل لعب
فهد: احمد ليكون زعلت عن مساعه
بلع ريقه عبداللطيف : الله يستر
ضحك احمد: لا بس عندها موعد عن اسنانها
الشباب : اوكي و كملوا لعب
عبداللطيف تعكر مزاجه و انسدح على القعدة و حط الكاب فوق راسه

نوف يوم حركت شغلت قرأن و قعدت تفكر في عبداللطيف و اللي سواه:افف سخيف , استغفر الله بعد اشارة حمراء
واخيرا , واهيا ماشية طلعت لها سيارة من صوب اليسار و انحرفت سيارتها و انقلبت و طبعا السيارة الثانية بعد تعورت و انقلبت

نوف واهي تحت السيارة و حاسة بتشتت : لا يعني هاي نهايتي و اممي و ابووي احمد شواقه علي , زين , ععبداللطيف و نزلت دمعه و بعدها غمضت عينها و غابت عن الوعي من كثر الالام

عند البنات شغلوا فلم و قعدوا يتابعون
اما ميان من الحرة قالت ليوسف يرجعها البيت
بعد 3 ساعات خلص الفلم
زين : الكلبه نوف تاخرت و شكلها خونت و رجعت البيت على الاقل تتصل
ضحكت شوق : يمكن بتصل فيها , اتصلت و عقدت حواجيها مغلق
مروة:يمكن خلص الشحن
شوق: يمكن , انتظري بتصل في ميري
شوق:الو ...ميري..نوف موجود؟؟..لا بس اوكي
و سكرته , مو في البيت
تسلل الخوف لقلب البنات و كلهم يتسألون وين راحت و احين قريب الساعة 9 و شي
زين :بنات قوموا نقول حق الشباب
شوق بخووف: ايي بقول لاحمد
قامت زين و شوق وراحوا ميلس الشباب و قالو لهم
عصب احمد: من 3 ساعات ولا تدرون عنها
شوق:والله عبالنا رجعت البيت
احمد: يرحم والديج سكتي انا رايح ادورها و طلع عنهم
انكسر خاطر خالد على شوق اللي افتشلت و نزلت دمعها و عصب على اخمد يعني اختها تختفي و يلومها
راجعوا البنات داخل لبست شوق دفتها على اساس بترجع البيت لانه حاسه انه الدنيا ضايقة فيها
شوق: مروة امشي اوصلج
دانه: خليها انا برجعها عنج
شوق: اوكي و طلعت
خالد كان واقف براع ينتظرها ولحقها لين سيارتها
خالد:شوق شوق
التفت شوق و اهي منزلة راسها: نعم
خالد: شوق رفعي راسج احمد صدقيني ما كان يقصد
اهني صاحت شوق: يعني ليش يفشلني جدام الشباب لو جدام البنات ببلعها بس مو الشباب انا مو ياهل يصرخ علي
خالد: صدقيني ما يقصد بس لانه اخته و اكا الشباب راحو بعد يدورون نوف و ان شاء الله يحصلونها
شوق : ان شاء الله عن اذنك
خالد بهمس : خلاص عشاني وقفي صياح
مشت شوق وركبت سيارتها وراحت بيته و قعدت في حجرتها تقرا قران
عند علي و عهود كانو يتمشون
علي : شفيج حاس انج مو على طبيعتج
عهود: صداع و تعب خفيف
علي: انتي كارفة عمرج مع الدراسة ريحي شوي
عهود: اتعرف اني ما ابي معدل نازل
علي: حتى انا ابي علاماتج مرتفعه بس انتي ظاغطة وايد على نفسج
عهود: خلاص ان شاء الله بريح عمري هل الاسبوع كامل شتامر عليه بعد؟؟
علي:عمري انتي والله ,الا يرن فونه , احمد
علي: هلا احمد,لااااا, خلاص ياي ياي سكره امشي عهود بنزلج بيتنا
عهود:شصاير ؟؟
علي : افهمج بعدين
عهود ما جادلته وركبت معه فهمها السالفة و خافت بس ما حبت تقول لعلي و تخوفه على اخته

عند احمد في سيارته و اهو ما بقى مكان ما دوره
رن تلفونه
احمد : الووو ..
....: لو سمحت .......

نهاية البارت

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 56
قديم(ـة) 06-01-2014, 08:57 PM
صورة رعاك الله الرمزية
رعاك الله رعاك الله غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايه نمشي في طريق العشق



بس بعد اسبوعين اختباراتنا ويالله ملحقين , ثانيا ان شاء الله بعد الاختبارات راح نسوي البارتات 3 ايام في الاسبوع من بدال يومين وبس , اختكم رعاك الله

احمد: الو
الطرف الثاني : الو , معاك مستشفى ....
احمد بقلق: نعم اخوي ؟
الطرف الثاني : تقدر اتيي في اسرع وقت اخوي
احمد: نوف صح ؟؟تكفى قولي من
الطرف الثاني: تعال و بتعرف و سكر
احمد شد شعره: يالله وراح
وصل للمستشفى و راح للاستقبال
احمد : هند انتو متصلين فيني , من المريض؟؟
الممرضة هند: ااه دكتور احمد
احمد: هنند من؟؟
هند: اختك نوف في الانعاش
احمد: نعممم!!!
هند: دكتور احمد روح للدكتور ابراهيم اهو اللي مشرف على حالتها
راح احمد ركض للدكتور
احمد: ابراهيم نوف شفيها
ابرااهيم: اخمد انت انسان مؤمن باللي الله كاتبه
احمد تبلد
ابراهيم حط يده على كتف احمد: اختك دخلت في غيبوبة لانه الحادث اثر عليها وايد والحمدالله المخ ما تأثر بس
احمد بأحباط: بس شنو
ابراهيم: يمكن لو قامت تمشي على كرسي
احمد انصدم: لا , يالله ترحمنا برحمتك
ابراهيم: ادعو لها
هز راسه احمد و بلغ اهله و بعد ربع ساعو وصلوا
شيخة و اهي تصيح : بنتي بنتي شفيها
احمد لم امه: يمه ادعي لها
شوق: احمد نوف شفيها
احمد: دخلت في غيبوبه
طبعا الكل شهق و شوق اغمى عليها و شيخة تصيح و ما تدري تصيح على نوف اللي بين الحياة والموت او على شوق
شيخة: ان لله و ان أليه راجعون
عهود: خالتي هدي لا ينزل ضغطج
علي في حالت صدمه : ابي اجوفها
احمد: ما نقدر بس من برع
قاموا يجوفونها عهود لما شافتها و الاجهزة حولها ما قدرت و قعدت تصيح و علي لمها و دموعه تنزل و شيخة قعدت على الكرسي و تصيح , و الابو يهديها و اهو من داخل يحترق على بنته , الوحيد اللي يمثل القوة اهو احمد والله هو يحس بغصة اخته حبيبته بين الحياة و الموت و ما يقدر يعترض على اللي الله كاتبه .
طبعا الباقي لما عرفوا الخبر انصدموا اللي يصيح و اللي قعد يدعي ربه انه يقومها بالسلامة
عبدالللطيف: تسكرت الدنيا بعينه قام و شخط بيتهم و سكر غرفته عليه
و فهد يحاتيه بس عرف انه يبي يختلي بنفسه
الشباب بعد حزنوا على بنت عمهم
زين قاعده تصيح و محمدد يهديها: زين حبييتي لا تصيحين و الموت اقرب لي من دموعج , ادعي لها
زين لما سمعت طاري موت لمته و كملت صياح
و عايشة و نور و دانه يصيحون بصمت
و مروة قاعدة في حضن امها تصيح
العايلة مو مستوعبين انه نوف في غيبوبه و يمكن تروح من يدهم
شيخة و ريلها رجعوا البيت
شيخة قعدت تقرا قران و ريلها نفس الشي
علي رجع عهود و اهو رجع المستشفى
شوق صادها انهيار ف ببتنوم في المستشفى
احمد قعد برع غرفة نوف يقرا قران
و علي انضم له
اليوم الثاني
عم الحزن على العايله الكل حزنان على نوف
زين قاعده بغرفتهم و تجوف صورهم و دخل طلال عليها
طلال لمها : بس حبيبتي قطعتي عمرج صياح
زين: جووف الصورة تتذكر لما سافرنا العام تركيا و انا و انت عصبنا معني الغلطانه بس زفتك, ولا ذي اصورة في العيد كانت تستهبل و تصور روحها , ولا ذي و ذي و ذي و انفجرت صياح , نوف رجعي لنا
طلال: بس خلاص خلاص ادعي لها , اذا انتي تصيحين اختها , امها , ابوها, اخوانها شيقولون
زين: خلاص قولها تقوم ابي اعتذر لها لو في يوم جرحتها و سويت لها لها شي و حز في خاطرها
طلال قعد يقرا عليها ليما حس انه تنفسها انتظم عرف انها نامت غطاها و طلع و اهو يتنهد
( نوف , يعتبرها اخته الصغيرة دايم يستهبل عليها , يتحرش فيها و اهي ما تسكت عن حقها و ترد على حركته بحركه اقوى و اهو الغبي يعصب اول 5 دقايق و بعدها يضحك, الله يا نوف صج عرفنا قدرج لما رحتي في غيبوبه , الله يقومج بسلامة ان شاء الله و تردين لنا )
في المستشفى عند شوق
دخل خالد اللي مسؤؤول عنها
خالد: ها شوق تحسين بتحسن
شوق ساكته و تصيح
خالد بحنيه: يا شوق الدموع ما تفيد , ادعي لها اختج محتاجه دعواتكم
شوق: ادري بس غصب الشي يوجع
خالد: خلاص ان شاء الله تقوم بسلامة لكم و ترد لكم
شوق: ان شاء الله
خالد: ابتسم لها و غير لها السيلان و طلع
خالد: الله عليج يا نوف صار لج يوم و احنا فاقدينج و العايله قلبت فوق حدر , الله يقومج لنا بالسلامة

بعد اسبوعين

الساعة 2 و نص الفجر
دخل على نوف وراح ناحيت سريرها و يود كفها
عبداللطيف: نوف مو كافي اسبوعين غايبه عنا والله ضاقت الوسيعة فيني , قومي خلاص والله نعبت من فرقاج , ما يهمني لو تتزوجين غيري بس قومي , اهم شي اجوفج مستانسة ة بصحة , نووف, نووف ,يالله الله يخليج قومي جاف مافي فايده و نزلت دمعة و طاحت على كفها و طلع عنها

رجع عبداللطيف البيت وراح توضى و فرش سجادته و قعد يدعي ربه انه يقوم نوف له بسلامة

اما عند ظبية من عرفت و اهي تصيح مو متخيلة صديقتها دخلت في غيبوبة

نروح عند عايشة كانت في غرفتها قاعدة الا يرن تلفونها مسحت دموعها و ما ركزت من اللي متصل
عايشة: الو
الطرف 2: ساكت
عايشة: بتتكلم ولا شلون
الطرف2: احم شفيج تصيحين
عايشة اهني انفجرت صياح: الله ياخذك يا حمار اخذ صوري و تلفوني ما يهمني بالطقاق بس جحوبتي ما بتتعداك بتلحقك لاختك او عيالك , الله ينتقم منك الله ينتقم منك
نايف: استهدي بالله و مو مسوي شي في فونج بس شفيج
عايشة بدون حاسية: تخيل نوف راحت في غيبوبة و يمكن ما تقوم قولها خل تقوم بس والله بس تعبت و سكرته

نايف تعكر مزاجه من دموعها و حزنها ( افف اكيد تستغل دموعها عشان ارجع الفون , بس من نوف ؟؟, افف و طلع يتناسى عايشة مع اهله)

الدكتور ابراهيم: احمد انا مو عارف شاقول بس
احمد بتوتر : شنو
ابراهيم:................

نهاية البارت
ادري حزن في حزن بس انتظرونا في البارت القادم

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 57
قديم(ـة) 08-01-2014, 09:25 PM
صورة رعاك الله الرمزية
رعاك الله رعاك الله غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايه نمشي في طريق العشق


د. ابراهيم : انت انسان مومن بقضاء الله و قدره و مهما قلت الك ابيك تكون قوي و ماتنهار
مني احب انصب قلبه خااف قال اكيد فيهها شي
احمد: اي قوول شفيها
د.ابراهيم: الصراحه يا احمد ما ابي اخبي عليك شي اختك محتاجه عمليه في راسها لان الضربه صارت عى الراس مباشره ف تاثر راسها شوي و تحتاج العمليه ضروري و باسرع وقت و مانقدر نسوي لها العمليه الا اذا صحت من الغيبوبه لان خطر عليها
احمد مع كل كلمه ينصدم اكثر تم فتره ساكت يستوعب الي قاعد يقوه الدكتور شوي و نطق
احمد: انزين اذا ما سوتها الحين شنو يصير لها
د.ابراهيم : الصراحه اهي محتاجه العمليه باسرع وقت و اذا ما سويناها احتمال كبيير انها تتوفى
احمد صرخ : تتـــــــــوووووووووووووووووووووفففففففففه
د. ابراهيم: هد يا احمد انا ماقلت اكيد بس احتمال كبير يعني نسبه الحياه 10 % فقط
احمد : انزين معليه دكتور خل نسوي لها العمليه الحين باي طريقه نعطيها اي شي عشان مايكون خطر عليها
د.ابراهيم: احمد انت دكتور و المفروض عارف ان عمليه اراس جدا خطره و مانقدر نسوي لها اي شي الا اذا صحت من الغيبوبه و لو في اي شي نقدر نعطيها و اهي في غيبوبه عشان نسوي ها العمليه جان اكيد بنعطيها بس انت تعرف انت دكتور و عارف ان مافي شي
احمد يحس نفسه مو قادر يستوعب شنو يقول الدكتور , يحس الدنيا تدور فيه , اخته مدللته الي يعاملها جنها بنته مو اخته يصير فيها جي
ما قدر يستحمل و قعد على الكرسي ان حس الدنيا تدور فيه
د.ابراهيم : احمد فيك شي تعال نفحصك
احمد : لا لا خاص انت روح انا مافيني شي
د.ابراهيم : اكييييد ؟
احمد: اي اي خلاص روح الحين انا بعد بروح
راح د.ابراهيم و احمد قعد شوي لين خف الدوار علي و راح لاهله و خبرهم ب كل شي لان مايبي يخبي عنهم شي و اهم جي جذاك بيعرفون اليوم او باجر
طبعا الكل انصدم من الخبر و صارت مناحه عندهم و ام نوف طاحت اما عبداللطيف محد درى عنه من صار الحادث اختفى ولا احد يعرف وينه
بعد مرور يومين طبعا تلفون عبداللطيف احترق من الاتصالات و اهو مايرد عليهم
شنو تتوقعون صار في عبداللطيف
سافر؟
صار له حادث؟
انتحر من الصدمه بخبر نوف؟
او يمكن الله اخذ امانته و مات بسكته قلبيه ؟
الله اعلم انتوا توقعوا شنوا بيصير فيه

عند فهد كان قاعد على اعصابه صديق عمره من يومين مايدري عنه ولا يرد عليهم و اهو الي ما كان يخبي عن فهد شي الحين حتى تلفون مو راضي يرد عيه
قعد على اعصابه و قرروا شباب العايه بعد ماتعبوا و اهم يدورونه انهم يخبرون الشرطه ,خبروا اشرطه و دوروا في المطاريمكن سافر بس قالو انه البحرين و هم فيدوروا في الفنادق و مالفوه و في الجميع المستشفيات لاكن ماله اثر و كان الارض انشقت و بلعته

اما خاد كان حايس ويا شوق يحاول يهديها لان مهما كان هاي اختها الوحيده بس بعد مب عارف شلون يهديها لان مهما كان يحس ان لين الحين ما طاحت الميانه بينهم بس اهو يحاول يستغل الفرصه بانه يهديها و يتقرب لها في نفس الوقت
و يدور لزين توأمه و يحاول يهديها بعد لان اهي من ربع نوف الي كلش كلوز معاها و متاثره حيل بالي صار فيها
و شوي يدور حق حبيبته منار و اهي بدورها تحاول تنسيه السافه عشان تغير نفسيته

عند احمد حالته حاله من عرف بالي صار و صار نادرا ما يقعد بالبيت
الحين صار اسبوع على حادث نوف و اهي لين الحين في غيبوبه و عبد اللطيف لين الحين مو مبين
شنو تتوقعون صار حق و عبداللطيف؟
و نوف هل بتصحى من الغيبوبه او لا ؟
يمكن تموت
او يمكن تصحى و تسوي العمليه و تنجح و ترجع نوف مثل ما كانت و احسن
الله اعلم
انا ما بقول خلص البارت هاي جزء من البارت و

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 58
قديم(ـة) 11-03-2018, 09:39 PM
صورة وردة الزيزفون الرمزية
وردة الزيزفون وردة الزيزفون غير متصل
مشـ© القصص والروايات©ـرفة
 
الافتراضي رد: روايه نمشي في طريق العشق


3 / إغلاق المواضيع :
تُغلق الرواية في حال طلب صاحبـ / ـة الموضوع الأصلي ‘ تأخره ‘ توقفه ‘ تجاوزات في الردود
تُغلق الروايات حين تأخر الكاتبة لـ أكثر من 10 أيام و تُفتح في حال جاهزية الأجزاء و يتم مراسلة المُشرفة أو مراقبة القسم لـ ذلك

روايه نمشي في طريق العشق

الوسوم
العشق , روايه , نمشي , طريق
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
كلي عذاب / كاملة عذآب الروح روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 179 07-01-2016 07:23 AM
رواية جنون العشق / بقلمي بهووله أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها 156 20-06-2011 06:44 PM
وآتبسسمـ ,, ولو مآبهـ عصــآفيرْ و آغآنــيَ ||~ بــدر التميمي سكون الضجيج - مملكة العضو 1674 12-02-2011 06:32 AM
كلمات في حقيقة العشق وأضراره وفيه( 7 ) أجوبة الدرة المكنونه مواضيع إسلامية - فقه - عقيدة 8 26-11-2009 05:28 PM
روايه أنت غرامي ... روايه رومانسيه كوميديه .. خدوود الورد أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها 175 08-11-2008 07:35 AM

الساعة الآن +3: 10:48 PM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1