غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > روايات - طويلة
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 91
قديم(ـة) 07-01-2015, 12:41 PM
صورة غلطان يا معاندني الرمزية
غلطان يا معاندني غلطان يا معاندني غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: أناأشهد أن العشق ماله أمان وصادف قلبي الضميان/بقلمي


البــــــــــــــــــــــــــارت { ـــــ35 ـــــــ }





في المستشفى عند ام سعود

ابو سعود : وش فيك ي عيوني ما تردين علي تكفين ادعي معاي عشان ولدنا يقوم وقفي بكى طلبتك
ام سعود دموعها تنزل وهي ودها تتكلم بس من صدمتها صارت ما تقدر تتكلم وهي تحط يدها فوق يد ابو سعود وتبكي
ابو سعود خاف وحس ان فيه شي في الموضوع قال لها : انتي تسمعيني تقدرين تتكلمين اذا ما تقدرين هزي راسك
{طبعا اول ما هزت راسها وهي تبكي هزت راسها بـ لا صار يصيح وماسك راسه ويبكي ويقول بصوته كله }

ابو سعود وهو يصرخ : ي رب لا اعتراض ع حكمك يااااااااااااااااااااااااااااااارب ااااااااااااااااااااااه هى هى هى هى هى


طبعا عبير كانت ماره من جنب الغرفه سمعت عمها يصيح فكت الباب ولقته حاط راسه ع صدر ام سعود ويبكي

عبير بصدمه وخوف: ي عمي وش فيك
ابو سعود وهو يرفع راسه ويقول لعبير : عبير يبه تكفين شيلي عمتك واكشفي عليها اكلمها ما تتكلم تكفين وانا عمك طلبتك قلت لها تقدرين تتكلمين هزت راسها بـ لا ااااااااااااه
عبير وهي تنزل دموعها ع عمها وضمته وقالت له : اهدا طيب خلاص انا الحين راح اكشف عليها بنفسي طيب اهدا وبهمس: اهدا عشان لا توجعها وهي مصدومه بعد طيب
ابو سعود وهي يمسح دموعه ويقول لها بهمس: طيب اللي تشوفينه بس ابوس يدك ي بنت اخوي شوفيهم لي
عبير وهي تسلم ع يد عمها وتقول له: ابشر ابشر ي عمي

{طبعا نادت السستر وجو شالوها عشان يكشفون عليها }




في الجهه الثانيه جاء اتصال ع ام الوليد

ام الوليد: الو
عبير: سلام ي عمه كيفك
ام الوليد: الحمد لله طيبه ي بنتي وش فيه صوتك
عبير بتعب: عمه تكفين تعالي
ام الوليد بخوف: وش فيك انتي وخواتك لا يكون فيكم شي
عبير وهي تمسح دموعها : تكفين تعالي في المستشفى اللي اشتغل فيه وانا اعلمك بكل شي لا تتأخرين تكفين
ام الوليد بخوف: ابشري الحين راح اجي ترا البنات معايه طيب
عبير : طيب انتظرك





في السياره غصون مع السواق
غصون : يلا خلاص ترا قربنا ي نجود
مها بخوف : فين رايحين احنا
غصون : الحين تشوفين يلا انزلي معاي
{طبعا نزلو اول ما اندق الباب راحت الشغاله تفتح الباب }

الشغاله: هلا ماما غصون
غصون : هلا فيك
ام غصون : هلا بنتي من معاك
غصون: معايه وحده ي يمه غمضي عيونك
ام غصون : طيب


{طبعا غصون قالت لمها تقرب وقالت لامها تفتح عيونها }

ام غصون : وش فيه بسم الله نجود وش فيك مسرع لبستي مريول انتي قلتي لي لك ساعه تتسبحين كيف كذا ما شفتك طلعتي من الحمام
غصون : اجلسي الحين اجي طيب
مها بخوف وتوتر مو شايلها من الخوف : مين انتي
ام غصون : بسم اللله عليك ي بنتي لا يكون فيك شي
غصون راحت تدق باب الحمام ع نجود تقول لها : نجود سريع اطلعي
نجود : طيب يلا طالعه {فكت الباب وطلعت
نجود :وش فيك انتي تدقين علي كذا كان فيه احد مات
غصون : تعالي الحين تشوفين بعينك
نجود تمسك راس غصون وتقول لها : وش فيك شكلك مسخنه اكيد
غصون : تعالي طيب اوريك


{طبعا غصون وهي تدف نجود ونجود ميته ضحك وتقول لها }

نجود : بشويش علي لا اطيح وانكسر والوليد والله ليذبحك ههههههههههههه
غصون : هههههههه امشي انا راح انتبه لك لا تخافين ي عيوني
نجود وهي تحط يدها ع المنشفه اللي ع راسها اوصف شكلها {كانت لابسه شورت تيفاني لين الفخذ ولابسه بدي اسود وكانت حاطه مرطب بس }

نجود بصوتها كله في البيت : هههههههه خاله شوفي بنتك {اول ما قالت كذا ووصلت استحت ما انتبهت من مها لانها كانت منزله راسها}

ام غصون بخوف: قول اعوذ رب الفلق يمه
غصوووون : ههههههههههههههههههههههه يمه لا تسوين كذا احس من زمان ما ضحكت كذا
نجود وهي تغطي ع وجهها : يوه وش فيه من جبتي معاك ما كشخت ليه
غصون : انتي لو تعرفين من هذي بس
نجود وهي تقول لغصون: منهي طيب تكفين
غصون : لفي وشوفيها طيب
نجود : ييووه استحي طيب خلاص بألف




{اول ما لفت الا مها ترفع راسها نجود وقفت منصدمه }

غصون : ايش رايك في المفاجأه جبت لك نجود اللي في بيتكم جالسه
نجود بصدمه : غصون ليه جبتيها
غصون : جاء دورك انتي اللي تردين البيت وانا راح اهتم فيها
نجود بصدمه: غصون دقايق بس ابي اعرف من هي كيف كذا لفت ع مها وقالت لها ما توقعت في احد يشبه لي كذا لهذي الدرجه
مها وهي تبكي : تكفين طلبتك انا اعلمك بكل شي بس لا تردوني
نجود بخوف: فين نردك وش فيك
ام غصون بخوف : نجود {طبعاا لفو الثنتين }بسم الله تبون تجننوني فين نجود الحين فيكم
نجود قامت وجلست جنب ام غصون وقالت لها }

نجود: حبيبتي انتي يمه اهدي انا نجود انا بس دقايق خليني اعرف هي منهي طيب
ام غصون : طيب يمه
غصون : دقايقق بس ابدل واجي طيب
نجود : حكيني قولي انتي منو
مها بخوف : ابي مويه
نجود : طيب ابشري سوسن سوووسن
الشغاله : نعم مادام
نجود : جيبي مويه
الشغاله: طيب

{طبعا عطتها المويه وقالت لنجود }

مها وهي تبكي: انا شردت من دار الايتام طيب وانا امشي في الشارع الا جات الشرطه شالوني وقالو لي لا تخافين سكتت ع بالي راح يردوني بس اول ما وصلت الشرطه الا ابوك اول ما شافني قال لي نجود وضمني وعرفت انه يدور بس من ما ادري ويوم قال بنتي نجود هي هذي انا سكتت واخذني ع البيت وقال لي لا تقولين لاخواتك شي قولي انك في الغرفه كنتي طيب قلت له طيب بس وجلست طبعا غرام تنومت في المستشفى
نجود بصدمه : ايش ايش تقولين انتي ايش تنومت هم ردو من برا
مها : ايه ردو من برا غرام صارت لها مشكله كبيره وابوك حبسها وتركي قال له لا وعفاف وعبير وقفو في وجهه بس عيا وبعدين يوم فكينا لقيناها تنزف وشلنها ووديناها المستشفى وتنومت ويوم طلعت ابوك قال في حفله كبيره وسواها في نفس اليوم غرام اختفت فجأه طلع ابوك زوجها من واحد غير سعود

نجود ماسكه ع راسها وقالت : ما اقدر اصدق ايش هذا لا تقولين خاله شوفي ايش تقول
مها وهي تبكي : اسمعيني طيب لين النهايه وانتي احكمي
نجود وهي جالسه في الارض ما عاد قدرت رجولها ما قدرت تشيلها وقالت لها : كملي
مها وهي تمسح دموعها : طبعا عبير وعفاف وتركي والداده راحو بيت جدتك وانا جلست وقال لي ابوك انتي بنتي نجود الشاطره بس هذا كل شي تكفين طلبتك لا ترديني طلبتك
نجود بتعب وهي تبكي : سوسن سووووووووووووووسن
الشغاله بخوف: نعم ماما
نجود وهي تبكي : سوسن تعالي رجلي رجلي ي سوسن رجلي بموت منها ااااااااااااااااااه يممممممممممممممممممممه هى هى هى هى هى
ام غصون بخوف: ي بنتي اهدي اعوذ بالله من الشيطان بسم الله قولي لا الله الا الله قولي ييمه لا توجعين قلبي عليك
نجود وهي تصرخ : ااااااااااااااااااااااه رجلي خااااله اااااااااه هى هى هى هى
غصون طلعت من الحمام تجري غصون بخوف: وش فيه
الشغاله بخوف: لازم دقي ع بابا الوليد لازم ودي مستشفى
غصون بخوف: روحي دقي طيب



{راحت الشغاله تدق ع الوليد طبعا مها بخوف جلست تبكي ما تدري ايش تسوي وام غصون لبست عباتها وغصون بعد لبست طبعا راحو مع السواق ودو نجود اقرب مستشفى عندهم وقالو لوليد يقابلهم هناك }



الدكتور : نجود اهدي
نجود وهي ميته بكى : اااااااااااااااه غصووووووون بموت ي غصون رجلي
الدكتور : هاتي مهدأ بسرعه
{طبعا جابو المهدا وضربوها ابره ونامت قبل ما يوصل الوليد }





في الجهه الثانيه في بيت الجده


الجده: عفاف يمه انا مستغربه من نجود اختك حبيبتي مدري وش فيها جلست مع ابوك وراضيه
عفاف بحقد ع نجود: بكيفها ي جده خليها راح تندم

{يقطلع كلامهم سلمى دخلت وقالت }

سلمى : سلااااااااام كيفكم ي حلوين
كلهم : الحمد لله طيبين كيفك انتي
سلمى : انا ماشي حالي ابي غرام ي اخي
الجده : الله يعين ي يمه
عفاف.: امين
سلمى : الا فين نجود
عفاف : نجود عند ابوي الغبيه
سلمى بصدمه: نجود عند ابوك غريبه وش فيها البنت هذي لها فتره متغيره مرررره
الجده: اي والله احسها مو نجود بنتي حبيبتي
سلمى : غريبه يعني نفس احساسي






في الجهه الثانيه وصلت ام الوليد عند عبير ومعاها البنات طبعا راحو الاستقبال وسألوهم ع عبير ودلوها


اميره: يمه شوفيها عبير هناك
ام الوليد: امشو اشوف ايش فيها الله يستر
سمر: عبير
{عبير طبعا لفت وعيونها مليانه دموع من قهرها كل الي صار بسبب ابوها راحت وضمت ام الوليد وجلست تبكي }

ام الوليد بخوف: بسم الله عليك ي بنتي وش فيك منو اللي تعبان
عبير وهي تمسح دموعها : ي عمه عمي هشام منصدم وحالته حاله
ام الوليد: وش فيه عمك ي بنت
عبير وهي تبكي: ليه ما تدرون انتم
ام الوليد بخوف: وش فيك صبيتي عظامي
عبير وهي تمسح دموعها : سعود سوا حادث في احد صدمه والحين هو في غيبوبه واحتمال كبير ما يعيش ي عمه وعمتي ما عاد تتكلم من صدمتها ع سعود بس تكتب لنا في ورقه وانا باقي ما قلت لعمي هشام ان عمتي ماتتكلم من صدمتها انبكمت

ام الوليد مسكت راسها : ي ويل حالي عليها لاحول ولا قوة الا بالله قولي لي فين الغرفه حقتها وانا بدق ع عمك عبدالله يجي ويشوف اخوه ويوقف معاك لين تقولين لعمك هشام
اميره بخوف : ي ربيه امي ليه يصير فينا كذا
ام الوليد: استغفري ي بنتي ي رب رحمتك ي رب
سمر : انا بدق ع العنود تجي ما منها فايده وسلوم بعد مدري فينها

اماني : سلام عليكم
الكل: وعليكم السلام
عبير : هلا اماني وش بغيتي ي قلبي
اماني : جيت اتطمن عليك حسيتك متضايقه
عبير بحزن وتعب: ما عليه ي قلبي انتي بعدين اقول لك الححين انا بروح عند عمي بعدين ارد لك طيب انتي روحي انتبهي لخالتي
اماني : طيب اول ما تحتاجيني ناديني واجيك
عبير: طيب

{طبعا راحت اماني وعاد الفضول ذبح اميره وسمر يبون يعرفون من هذي }








في الجهه الثانيه عند مشاري في الرياض

مشاري بتعب يكلم نفسه {ي ربيه انا ايش سويت عشان تحب غيري ليه تحب والوليد هو اكبر منها كله منه اخذها مني ليه كل هذا يصير لي ليه اااااه ي ربي تعبت وربي تعبت مدري متى تحس فيني وهو ماسك جوالها جالس يقلب فيه ويطالع في صورها وتنزل دموعه الا يجي واحد من وراه ويقول له }








في الجهه الثانيه عند نجود وصل الوليد وهو خايف والشباب يدقون عليه يبون يعرفون فين راح



الوليد بخوف عند الاستقبال : فين غرفة نجود ال ......
حق الاستقبال : غرفه رقم 6
الوليد بخوف: شكرا


{وهو متجهه الا يشوف الدكتور حق نجود راح الين عنده وقال له }


الوليد بخوف: دكتور هاه وايش فيها ايش صار لها
الدكتور بحزن : انا اسف ي الوليد بس احتمال الحين راح تكون ع العربيه بعدين تصير تمشي ع عكاز الين تتحسن حالتها
الوليد بصدمه ويضرب بيده في الجدار ويقول : اااااااااااااااااه ي رب
الدكتور: هدي ي اخوي ادعي لربك يشفيها
الوليد وهو يمسح دموعه : طيب مشكور ي دكتور انا بروح عندها الحين
الدكتور: طيب


طبعا وهو متجهه للغرفه سمع عندها صوت طبعا غصون وامها ومها والشغاله

الوليد بتعب: طريق
ام غصون: ادخل ي ولدي احنا طالعين
الوليد: مشكورين

{طبعا طلعو برا دخل الوليد لقيها تضغط الزر عشان ترفع نفسها اول ما شافت الوليد نزلت دموعها وقالت له }

نجود بتعب: تعال
الوليد وهو يسلم ع يدها يقول لها : الحمد لله ع سلامتك ي قلبي
نجود بتعب: الله يسلمك
الوليد بتعب: انا ما قلت لك انتبهي ع نفسك
نجود بتعب : غصب عني بس تدري ايش صار
الوليد وهو ماسك نفسه : طيب قولي لي ايش صار
نجود بتعب وتنزل دموعها : اليوم جات عندي البنت اللي ساكنه في بيت ابوي ع اساس انها انا وقالت لي كل شي صار في غيابي ما قدرت استحمل والين الحين احس مو مصدقه

الوليد بضيقه في صدره: كيف عرفت الشقه
نجود بتعب: غصون جابتها من المدرسه
الوليد وو ياخذ نفس : طيب انتي اهدي ولا تبكين طيب عشان تصيرين احسن
نجود وهي تمسك ع يد وليد وتقول له : حبيبي ترا احس مو قادره احرك رجولي شكلها نايمه
الوليد: اهدي طيب انا بقوم اشوفها طيب
نجود بتعب: طيب

الوليد وهو يمسك رجولها وورفعها بشويش وقال لها : هاه تحسين فيها
نجود بتعب: ااااه شوي توجعني من ركبتي
الوليد بحزن : طيب برجعهاا شوفي بحرك اصابيعك وشوفي تحسين فيها ولا لا
نجود بتعب: طيب
الوليد : هاه تحسن بشي
نجود بتعب: لا ما احس
الوليد ماسك نفسه عشان ما تنزل دموعه : طيب حبيبتي تسمعين كلام حبيبك انتي
نجود بخوف : ايش فيه وليه وجههك تغير
الوليد بحزن: اسمعيني ي حبيبتي انا راح اكون معاك ولازم تساعديني طيب انا راح اقول لعمي وراح اخطبك منه ونملك ع طول والزواج نخلي الحفله الكبيره بعدين الين تصير رجولك احسن طيب انا وفيصل راح نجي نخطب فيصل يخطب عبير ونملك سوا هم يسوون زواجهم بعد ما يطلع سعود من المستشفى واحنا بعد ما رجولك تصير احسن ايش رايك الحين نقوم ونروح بيت جده ونقول لها كل السالفه من البدايه لين النهايه
نجود بحزن ع روحها : يعني ايش ما راح اقدر امشي الحين
الوليد وهو يمسح دموعه : ايه.. انا ليه راح اخطبك واملك بسرعه عشان تصيرين حلاليي ولي واقدر اججلس معاك باي وقت واكون معاك طيب ما راح اخليك لا تخافين
نجود وهي تنزل دموعها : طيب اللي تشوفه
الوليد: اشششش لا تبكين طيب ولا راح ازعل منك يلا انا راح اكتب لك خروج وراح اخلي السواق يوصل صديقتك وامها الشقه وانا وانتي والبنت اللي برا نروح عند جده ونقول لها كل شي طيب
نجود بتعب وحزن : طيب اللي تشوفه





عند ام الوليد في المستشفى طلعو ام سعود واخذوها معاهم البيت ترتاح اما ابو سعود يوم درا تعب وانقهر وجالس ينتظر يدخلونه عند سعود وعدنان بعد ينتظر دوره يدخل عنده






في الجهه الثانيه في ايطاليا


{صحت غرام وقامت وراحت تغسل وجهها وصلت ولمت شعرها واحد ولا حطت ولا شي في وجهها وفكت الباب وطلعت لقت الاكل ع الطاوله ولقت مكتوب في الورقه } {مساء النور ي قلببي انا طالع عندي كم شغله رجعت لقيتك مقفله الغرفه ب المفتاح وغفيت وبعدها قمت وانتي لسى نايمه وجهزت الاكل للك وكتبت لك هذي الرساله اكلي زين وانتبهي ع نفسك اتمنى اجي والاقيك صاحيه بعدين لا تنسين الدوا اخذيه........ فهد }


غرام بحقد رمت الورقه ع الارض وقالت : اف ي ربي متى افتك منه ما ابيه ولا احبه اخذت الدواء من دون ما تاكل وداخت وراحت دقت ع الفندق وجابو لها اكل واكلت حتى الاكل اللي هو جايبه ما تبي تاكل منه اكلت بعد ما خلصت اكل قامت تدور تشوف جاب لها جوال تكلم منه ولالا طبعا ما لقت وجلست مقهوره وفكت التلفزيون وجلست تتفرج }







في الجهه الثانيه فهد وصل عند الباب حق الفندق ودق جواله رد : الو
الشغاله: بابا كل شي تمام خلاص بيت كله متى تجي
فهد : خلاص اوكيه الحين راح اجي مع مدام طيب
السغاله: طيب بابا


{طبعا طلع اول ما فك الباب حق الغرفه الا غرام فزت من خوفها وقفت وطاح الريموت }

فهد : وش فيك
غرام بخوف : ولا شي
فهد : اوكيه وش فيك ما اكلتي ولا شي
غرام بخوف وتبعد عنه : اكلت
فهد : من فين اكلتي وانا حاط لك الاكل ما اكلتي ولا شي
غرام بخوف : طلبت من الفندق وجابو لي اكل
فهد : كيف جابو لك وانا مقفل من برا
غرام بخوف وتوتر: قلت له يفتح من عنده واعطوني الاكل وقفل
فهد بعصبيه : خير ان شاء الله يعني لو سوا فيك شي تستهبلين انتي ولا ايش قصتك معاي انا ما حطيت لك اكل الا وتعصبين في الواحد كل ما جيت اعاملك بشويش الا تعاندين انتي ولا كأني اسوي لك شي بسرعه روحي جهزي اغراضك طالعين من الفندق هذا
غرام بخوف ودموعها تنزل: فين راح نروح
فهد بعصبيه : البسي جكيت ويلا تعالي معاي
غرام بخوف وتمسح دموعها : طيب {وراحت لبست جاكيت واخذت الادويه حقتها وطلعو من الفندق متجهين ع بيت ابو فهد }






في جده وصل الوليد ونجود ومها
الوليد يدف الكرسي المتحرك ونجود فيه ومها تدق الجرس

الشغاله: مين
الوليد: انا فكي
الشغاله : تبي ماما دقيقه
الوليد: طيب

الشغاله : ماما في رجال برا ومع نجود اثنين
الجده وعفاف وسلمى : من هو
الجده بخوف: بنات ادخلن جوه خلوني اشوف مين
البنات:طيب

الجده : دخليه
الشغاله : طيب ماما


طبعا اول ما دخل الوليد وهو يدف نجود ومها واقفه وراهم الجده من كثر صدمتها ............؟؟؟؟؟؟


انتظروني في البارت الساددس والثلاثين

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 92
قديم(ـة) 27-01-2015, 05:46 AM
صورة آآتعبني غيابك الرمزية
آآتعبني غيابك آآتعبني غيابك غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: أناأشهد أن العشق ماله أمان وصادف قلبي الضميان/بقلمي


صباح الخير عزيزتي
رواايتك جدآ جميله تسلم انااملك مبدعه وابداعك فااق الحدود
بس ياليت تنزلي البارتات بأنتظام عشان ماتنمل الروايه وتخسري جمهورك ��
مع تمنياتي لك بالتوفيق ��

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 93
قديم(ـة) 28-01-2015, 12:41 AM
صورة * Rana * الرمزية
* Rana * * Rana * غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: أناأشهد أن العشق ماله أمان وصادف قلبي الضميان/بقلمي


صباح الخير والسرور حبيبتي روايتك جميلة بس ان غرام كل شوي تتعب وتدخل المستشفى ماعجبني وكمان اوافق آآتعبني غيابك في تنزيل البارتات بانتظام وبس ياقلبي مع تحياتي.

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 94
قديم(ـة) 08-02-2015, 10:24 AM
صورة غلطان يا معاندني الرمزية
غلطان يا معاندني غلطان يا معاندني غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: أناأشهد أن العشق ماله أمان وصادف قلبي الضميان/بقلمي


{البـــــــــــــــــــــــــــــــــــارتـــــــ ــــــ36 ـــــــــ }}






الجده وهي تمسك ع راسها يوم شافت الوليد داخل وجالس يدف وحده متغطيه بطرحه ومها واقفه جنب الوليد


الجده بخوف وتمسك ع قلبها : يمه ي الوليد وش فيك انت ونجود من هذي معاكم
الوليد وهو ماسك نفسه لا يصيح :يمه
الجده بخوف: ي وليد من هذي قول ي يمه
الوليد وهو يتقدم ويدف معاه نجود في العربيه ويسلم ع راسها ويدها ويقول : يمه حبيبتي انا جيت عندك وطالبك طلبه وجاي اقول لك
الجده بخوف: يمه انت صدمت هذي البنت واهلك ما يدرون
مها وهي تبكي وتقول : انا مو بنتكم انا لعبت عليكم انا اسمي مها بس والله غصب عني كنت ابي اهل بس وربي مو قصدي وربي
الجده بصدمه : انتي ايش تقولين
عفاف لبست عباتها وطلعت وسلمى لحقتها الصاله عند الجده

عفاف : انتي من طيب كيف كذا
سلمى : وليدوه من هذي معاك ونجود وش فيك مريضه انتي تقولين مو انتي وش فيك
الوليد ويطيح لرجول جدته ويقول : يمه نجود اللي ع العربيه ي يمه نجود مو هذي
الجده وقفت عصاتها وقالت: وليد قوم اشوف البنت انت وش فيك قوم يمه

{طبعا الجده فكت الطرحه عن وجه نجود كانت نجود تبكي بدون صوت اول ما فكت جدتتها الطرحه الا نجود ارتمت في حضن جدتها وطاحت من العربيه وجلست تبكي طبعا الجده جلست معاها في الارض وصارت تمسح ع راسها وتقول }


الجده بصدمه : نجود انتي بنتي نجود لا ما اصدق انا اعرف اذا انتي نجود ولالا انا اعرفك من الوحمه اللي في كتفك {اول ما فكت العبايه وشافت يد نجود اصرخت الجده وضمت نجود وصارت تصرخ وتبكي والوليد يبكي ويهديها في نفس الوقت ومها جلست تبكي عند الباب عفاف طبعا من صدمتها اغمى عليها وسلمى جلست تصحي فيها }







في الجهه الثانيه غرام وصلت البيت حق ابو فهد اول ما دخلت راحت بعيد عن فهد وقالت له

غرام : فهد لا تقرب مني فاهم بسرعه اعطني جوال ادق ع اهلي اطمنهم
فهد : تبين تطمنين اهلك طيب هات الرقم وانا ادق لك ع اهلك
غرام : هاتي انا ادق ع عبير
فهد تذكر سعود وراح تعلم عبير غرام وتسوي مشكله : لا بعدين يلا تعالي نرتاح شوي
غرام بعصبيه : انت ما تبي تعطيني طيب راح اروح وادق من برا اوريك
فهد بعصبيه: اذا قدرتي تخطين خطوه من البيت مع السلامه
غرام : طيب راح اطلع ولا فكرت فيك ابد




{طبعا اول ما طلعت لقت الحراس ع الباب وكل واحد معاه كلاب ما يمديها تطلع برا الفيلا اول ما جات تبي تطلع الا الكلاب تنبح عيو يخلونها تطلع وجلست تصرخ ورجعت تجري الفيلا الا تلاقي فهد ميت ضحك عليها وقال لها }

فهد : وش فيك حبيبتي رجعتي
غرام وهي تبكي وتاخذ نفس راحت ومتجهه عليه الا تصفقه كف وقالت له : كمل ضحك الحين
فهد عصب ومسكها من شعرها وسحبها للغرفه ولصقها في الزاويه وقال لها بعصبيه : انتي منو تضربيني
غرام وهي تبكي : انا غرام ببنت سلمى حبيبة سعود
فهد بعصبيه مسك فكها وقال لها : اذا ما خليتك تندمين ع الكلمه اللي قلتيها ما اكون فهد طيب انا طالع الحين بس راح ارجع لك وشوفي ايش راح اسوي بعدين طيب استمتعي الحين لان لو رجعت راح تنسين انك بنت طيب ي حبيبة سعود اوريكم كيف انا بس ارجع طيب }



طبعا طلع وقفل عليها ب المفتاح وجلست تصرخ وتقول له يفتح الباب وتسمع صوته كان عالي وهو يقول للخدم لو طلعت ما راح يصير خير لكم كلكم وطلع من الفيلا وهو معصب وركب السياره وصار يدور في الشوارع }








في جده في المستشفى ام سعود تكتب في ورقه تقول لهم تبي تشوف سعود

ابو سعود: طيب ابشري راح اخليهم يدخلونك عنده وتشوفينه بس لا تتعبين نفسك

{ام سعود كتبت في الورقه طيب }

عدنان يدق الباب قام ابو سعود وفك الباب طلع عدنان يبكي ويقول لابو سعود}


عدنان وهو مكسور: ي عمي ابي ادخل عند سعود تكفى وقالو اليوم واحد بس يدخل ابي ادخل ابي اشوفه ي عم طلبتك ادري انت وعمتي تبون تشوفونه بس انا حاس انه راح يسمعني
ابو سعود وهو يدري ان سعود يحب عدنان ويوثق في كلامه وافق ودخل عدنان عند سعود كانت الاجهزه كلها عليه دخل عدنان ومسك يد سعود ونزلت دموع عدنان وقال لسعود : سعود قوم عاد لا تتدلع علينا قوم يلا شوف انا وامك وابوك نبيك واهلك كلهم يلا قوم تكفى انت ما وعدتني تكون معاي شوف انا اقول لك الصدق انا من دونك ولا شي وانت بعد من دوني ولا شي قوم خلينا نكمل بعض قوم ي صديقي قوم ي اخوي قوم صدقني اجيب لك كل اللي تبيه قوم وهو يشد ع يد سعود ويبكي باهاات ع حالة سعود وقال له : سعود ادري تبيها بجيبها لك هي تحبك صدقني هي اكيد خافت عليك بس صدقني انها تحبك قووووم باخذ حقك قوم قووووم اااااااااااااااااااااااه ي رب سعووووووود قوم هى هى هى هى هى هى سعود انت اخوي اللي ماجابته امي قوم ولك مني اللي تبي سعود غرام تنتظرك وكلنا اول ما قال اسم غرام طبعا دق الجهاز وجو الدكاتره بسررعه وطلعو عدنان برا وصارو يعطون سعود صدمات للقلب الين رجع من جديد وعدنان طلع برا يبكي وابو سعود ضامه ويقول احنا مستودعين الله فيه






في الجهه الثانيه عفاف فاقت اول ما فاقت قامت وضمت نجود وجالسه تمسح ع شعرها وتقول لها

عفاف وهي تبكي: حبيبتي انتي فديت قلبك ي جودي الله يخليك لنا اكيد عبير راح تفرح بعد لما تشوفك
الجده وهي تمسح دموعها : خلاصص اسمعو قراري
الكل: شنو
الجده : مها راح تعيش عندي تصير مثل بنتي وانا موافقه انيي اخطب نجود للوليد ويملكون راح اوقف في وجه ابوكم وازوجكم سوا برضاه او بدون رضاه
نجود طالعت في الوليد ومسحت دموعها وقالت : جده بس كيف راح ياخذني

قطع كلامها وقال : راح اخذك قلت لك انا قابل فيك وانتي كذا انا لو مجبور ما كان اخذتك بس انا ابيك راضي فيك لو شنو ما تكونين فاهمه ولا عاد اسمعك تقولين كيف فاهمه
نجود نزلت راسها في الارض وسكتت اما مها راحت سلمت ع راس الجده وجلست تبكي من الفرح
سلمى بصوت مسموع: الله يرزقنا بناس يحبونا مثل ما يحبونك ي نجيد
الجده: اذكري الله وراح يجي نصيبك ي بنت
الوليد: انت وش جابك هنا
سلمى بتوتر: وش فيك جدتي ايش رايك انتظركم لين تودوني طلعت مع السواق وش تبي انت مني هههههههههههههه ما تبيني اجي واشوف اخوي وش يسوي من ورانا تحب هاه تتهنوون ي رب

الوليد: اهجدي احسن جده بغيت اقول لك ع سعود ولد عمي
الجده وسلمى بصوت واحد: وش فيه
الويد: جده سعود دخل غيبوبه صار عليه حادث وحالته صعبه وزوجة عمي تعبانه وحالتها ما تسر انا باخذ اهلي ونروح عندها
الجده بخوف: ي وليدي اخذني عندهم بسم الله علينا ي ربيه
سلمى بقهر : كله من عمي والا كان سعود بخير لازم يحرمهم من بعض الحين الزفت هذاك ماندري حتى فين خذاها حسبي الله ونعم الوكيل بس فيهم سامحوني بس وربي من قهري ع غرام وسعود
نجود وهي تنزل دموعها : ابي اروح عند ابوي ابي اقول له شي
الوليد: لا حبيبتي لا تروحين ابوك ماصار يتفاهم معاها اجلسي بعدين روحي مع عبير عبير هي الوحديه اللي وقفت في وجهه انتي ما تقدرين يلا جده تعالي اوديك لعمي
الجده : هاتو عباتي ي بنات
سلمى : جده بروح معاك
الوليد : لالا انتم اجلسو هنا وش عندك تبين تروحين اجلسي
سلمى : اف طيب
الجده: يلا مشينا ي وليدي




{طبعا طلعو متجههين ع المستشفى وصلت العنود اول ما دخلت المستشفى الا يدق جوالها }



العنود : الو
......؟هلا والله
العنود: مين
........؟وفينك طولتي علي انا ايش قلت لك
العنود بخوف : باقي المهله ما خلصت باقي اسبوع راح اجهز لك بس لا تعلمهم تكفى ما بقى شي خلاصص تكفى الين يخطبني ويتزوجني صدقني لازيدك فلوس
..........؟الا نسيت اسمه هو وش اسمه
العنود بخوف: اسمه سعود
..........؟وحبيبته
العنود بتموت من خوفها : اسمها غرام وش فيك انت ناسيهم
..........؟هههههههههه طيب خلاصص اخذت كل شي اجل اخليك الحين بعد اسبوع والفلوس عندي طيب سلام
العنود جلست شوي من الخوف صارت تنتفض ولا تدري ايش تسوي





طبعا ما تدرون منو اللي كلم العنود






سمراول ماجات تشتري لها موكا الا لقيت العنود وراحت صوبها وقالت لها

سمر: العنود
العنود حطت يدها ع قلبها وقالت: خير انتي وش تبين اف منكم
سمررافعه حاجبها : قومي امي تنتظرك جوه وش مجلسك هنا
العنود: خلاصص طيب





طبعا عند غرام جالسه ع اعصابها وتدق في الباب تبيهم يفتحون لها الباب بس ولا احد حولها فكت البلكونه وشافت انه بعيده المسافه ولاهي عارفه ايش تسوي الا تسمع الباب ينفتح الا يطلع فهد دخل وقفل البباب ب المفتاح ودخل وشافها مطلعه وحده من رجولها برا وتقول له وهي تبكي


غرام وهي تبكي: ما راح اخليك تقرب مني انا له وهو لي حرام عليك ما راح اخليك لو قربت مني صدقني راح ارمي نفسي اساسا انا ميته ميته من دونه اموت واريحكم مني كلكم
فهد بخوف ما توقعها تسوي كذا قال لها : ارجعي بخليك تكلمين اللي تبين
غرام وهي تمسح دموعها اعطني الجوال ما راح اتحرك من هنا الين اخلص مكالمه
فهد بخوف: طيب اهدي وخذي

غرام اول ما اخذت الجوال وقالت له: بعد عني خليك بعيد وربي راح ارمي روحي والله
فهد: طيب بعد عنها وهو ميت قهر
غرام دقت ع سعود واول ما دق الجوال رد عدنان وهو منتهي وقال : الو
غرام وهي تبكي : كيفك واخبارك
عدنان بصدمه: من معايه
غرام وهي تبكي: انا غرام طمنيني عليك وع اهلي
عدنان قام من كانه وقال لها : بسرعه غرام علميني فينك بضبط تكفين
غرام توقف بكي وبخوف: وش فيك عبير
عدنان: فاهم هو عندك عشان كذا ما تقدرين تتكلمين بس علميني انتي فين
غرام بخوف وتوتر وقلبها نغزها : انا في ايطاليا
عدنان : غرام سعود
غرام بخوف: وش فيه
عدنان : سعود محتاجك انتي كسرتيه سعود في غيبوبه واحتمال ما يعيش من يوم تركتيه والى يومك هذا ما صحي وحالته حاله لازم ترجعين او نجي ناخذك غرام وش فيك ما تردين

غرام بصوتها كله : اااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا ااااااااااااه هى هى هى هى سعووووووووووووووووووووووووووووووووووود لالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالا لالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالا طبعا وقف فهد وحاول يجري لان فلتت يدها اول ما فلتت الا فهد يمسكها وهي اغمى عليها وفهد صار يصرخ ع الحراس تحت جو وقال لهم : راح افلتها بسرعه امسكوها لو يصير فيها شي اذبحكم كلكم فاهمين
الحراس: طييب ارميها طبعا جابو المنفاخ وفلتها فهد وطاحت عليه ورما نفسه وراها وضمها بقووه وجلس يسلم ع راسها وطلبهم يجيبون مويه وكب المويه عليها اول ما فاقت جلست تصرخ وتنادي سعود وتصرخ

فهد بعصبيه: اهدي ولا تجيبين اسمه طيب اهدي
غرام بعصبيه تضرب فهد وتبعده عنها وتقول له : اكرهك اكررررررررررهك فكني وش تبي فيني انت ردني لسعود تكفى ردني انت ايش تبي منا ردني له تكفى ردني هو محتاجني ردني

فهد بعصبيه ضربها كف وقال لها بهمس : اهدي طيب لان انتي ما تعرفين انا ايش قد احبك ولا راح اردك له فاهمه انتي لي ملكي فاهمه شي اسمه سعود انسيه
غرام وهي تبكي وتصرخ : الله ياخذك انت وابوي اكرهكم
فهد مسكها وسحبها للفيلا اول ما دخلها خلاها في الدور الارضي ودخلها الجناح وقال لها

فهد بعصبيه: تبين سعود طيب بس اخذ اللي ابيه منك وارميك له طيب واشوف راح ياخذك بعدين وانتي مستخدمه
غرام وهي تصرخ وتقول له : لا انت ما راح تسوي اي شي انا له وهو لي تفهم احنا لبعض
فهد وهو يضحك ضحكة الخبث : طيب اجل نشوف الحين كيف يجي سعود ينقذك مني ولالا
غرام صارت تصرخ طبعا الحراس كلهم استنكرو وكان فيه واحد سعودي منهم وعرف ان فيه شي طبعا راح ورا الفيلا وضرب برصاص عشان الكل يجي وصار يصرخ طبعا الكل اجتمع ورا الفيلا واولهم فهد لبس ملابسه وطلع يجري يشوف ايش فيه طبعا غرام كانت منهاره اخذت حجابها وبالطو واخذت البطاقه وراحت تجري طبعا البوابه كانت مفتوحه طلعت بسرعه ووقفت تكسي وركبت معاه

بعــــــــــــد التـــــــــــرجمه

التكسي: اين تريدين الذهاب
غرام وهي تمسح دموعها : الى المطار بسرعه
التكسي: اوكي
غرام وهي تبكي: اريد جوال ممكن
التكسي: اوكيه

غرام دقت ع رقم سعود رد عدنان : الو
غرام وهي تبكي : عدنان انت لك طياره خاصه انا شردت عدنان تكفى ابي ارد السعوديه ابي سعود
عدنان وقف من الفرح وقال : اوكيه راح اخليهم يجهزونها لك
غرام وهي تبكي : اوكيه مشكور ي اخوي
عدنان : ولو ي اختي انتي حبيبة اخوي
غرام :سلام
عدنان: سلاام

{طبعا ع طول كلمهم يجهزون الطياره حقته وراح وهو مبسوط وراح للغرفه اللي فيها ابو سعود وام سعود دق الباب طبعا طلعت له سمر }


سمر :هلا
عدنان: ابي عمي شوي
سمر بصدمه : منو انت
عدنان : قولي له عدنان يبيك برا
سمر: طيب دقايق

سمر :عمي في واحد يقول اسمه عدنان يبيك برا
ابو سعود: طيب جاي


{طبعا قام ابو سعود واول ما فك الباب الا يضمه عدنان وقال له }

عدنان بفرح":ابشرك ي عمي لقيت غرام وراح تجي الحين عمي حاس سعود راح يحس فيها انا وعدت سعود اعرف من اللي ورى كل السوالف هذي وعدته ولا راح اخليه

ابو سعود ضم عدنان وقال له: ونعم التربيه ونعم من رباك والله انك رجال من ظهر رجال الله يخليك لهلك ي رب صدقني ماراح انسى لك المعروف هذا طول عمري ولا انا ولا سعود ولا عمتك
عدنان : ولو ي الغالي
ابو سعود : انا بروح ابشر الاهل اجل
عدنان شد يد عمه وقال له :لا ي عمي لا تقول لهم لين اقول لك طيب خله بيني وبينك طيب
ابو سعود: طيب اللي تشوف
عدنان : يلا اخليك الحين انا راح اروح كذا مشوار طيب
ابو سعود: طيب ي ولدي

{طبعا اول ما مشي عدنان كان شكله لابس النظاره و لابس قميص كحلي وبنطلون بني وساعه ذهبي وجزمه الله يكرمكم طبعا كان يمشي وهو جالس ع جواله يرسل بس لمين ما ندري الا وحده مستعجله وكانت تطالع للي وراها وضربت بقوه في عدنان طبعا جوال عدنان طاح ومسك البنت ع انه الظربه قويه هي طبعا كانت كاشفه ع طول قالت البنت اول ما رفعت راسها


...؟اااااخخخخخخخخخخخخخخخ وجعتني {الا بققت عيونها انـــــــــــــــــت }
عدنان : ههههههههههههه وجعتيني ي الخبله وطلعتي انتي
سلمى :هههههههههههه اسفه بس انا نزلت بسرعه طبعا امي دقت قالت تعالي وانا جيت بسرعه ما ابي الوليد يشوفني قال لا تروحين يوه بعد عني فك يدي لا احد يشوفنا
عدنان وهو يطالع في عيونها وقال لها : اسمعيني طيب ابيك ضروري لازم تروحين معاي
سلمى بصدمه: مجنون انت تحسبنا برا والله لو واحد من اخواني يشوفني ليذبحوني
عدنان : وانا بخليهم يذبحونك اذبح روحي قبل لا يذبحونك ولا اخليهم يقربونك وانا عايش
سلمى استحت وتغطت
عدنان: هههههههههههه فديت المستحيه ليتك كل شوي تستحين لجل تتغطين ولا احد يشوفك
سلمى بخجل: اصصصص يلا وخر عني انا غلطتي ما خليت سعود يعلمني معاه في النادي اخخ بس
عدنان : طيب طلبتك في خبر راح يفرحك.. تكفين روحي شوفي امك وتعالي لي انا راح انتظرك برا في السياره
سلمى بتوتر: اوكيه يلا بروح اشوفها وخر
عدنان : بوخر بس قولي شي ابي اسمعه منك من اول
سلمى بخوف: وشهو
عدنان: قولي لي احبك
سلمى بخجل: وخر وخر بعدين اقولها لك يلا سلام {دفته وراحت وخلته }

عدنان بضحكه: مجنووووووونه يا ناس



{طبعا ركب السياره ينتظرها وهي اول ما دخلت الغرفه حقت عمتها الا لقت الكل مجتمع وقالت بصوت عالي }


سلمى : سوري يمه سلام عليكم ورحمة اللله وبركاته اسفه تأخرت سلامتك عميمه وبأذن اللله سعود اخوي وولد عمي راح يقوم
الكل: الله يسمع منك
العنود بقهروبهمس : ايش جابك
سلمى تطالع العنود من فوق لين تحت وتقول بهمس : خير .. اجي متى ما ابي انتي ايش جابك تحسبين بيقوم لعيونك مثلا
العنود بهمس؟: الحين راح احاول يدخلوني عنده خلاصص غرام تزوجت هو صار من نصيبي انا بس ولي انا
سلمى بعصبيه: يمه في ناس ما اقدر استحملهم عادي نتظارب حتى لو في المستشفى
ام الوليد: اسكتي لا تفشلوني انا ايش خلاني اجيبك
سمر: اهدي
اميره: من اللي خلاك تعصبين
سلمى بعصبيه: مو قادره اتنفس ودي اكفخها
ابو سعود: من تكفخين ي بنت وش بللاك
سلمى تهدي: تبون مني شي انتم شكلي برجع
الجده : انتي ليه جيتي طيب ظاربه المشوار هذا عشان تتضاربين
سلمى: جده انا بطق قهر لو بقعد كذا في ناس قهروني بس احتراما لكم راح امسك نفسي انا بطلع امر ع عبير واشوفها وازور وحده اعرفها هنا وارد البيت واكون كذا ما ظربت مشوار ع الفاضي ومنها شفت عمي وعمتي
ام الوليد: روحي الله يهديك بس
الجده : اشك ان بنتك هذي ولد قومي بس لااضربك ب العصا هذي
سلمى بققت عيونها وقالت : اوكيه طالعه سلام




{طبعا اول ما طلعت مرت ع عبير}

عبير: ايش بغيتي سريع وراي ناس
سلمى : اف منكم كلكم ترفعون الضغط ابي الغرفه اللي فيها اماني وامها
عبير : طيب شوفيها اول غرفه ع يدك اليمين
سلمى : اوكيه سلام
عبير: تعالي ايش فيك من زعلك انتي وعصبك
سلمى: بعدين اقول لك سلام



{طبعا راحت عند اماني وسلمت عليها وع امها وتطمنت عليهم ويوم جات تطلع الا عدنان يدق عليها }


سلمى بزعل: هلا
عدنان: فينك طولتي
سلمى : طالعه بس طالع اخواني ما تشوفهم
عدنان: لالا مافي ولا احد سريع اطلعي
سلمى: اوكيه طالعه انا انتظرني اشوف انت بعد ايش تبي
{قفلت الخط ع طول ومسكت عباتها وتلثمت ولبست النظاره وطلعت اول ما ركبت السياره }



عدنان بعصبيه: اجل تقفلي الخط في وجههي
سلمى بخوف : هي هي لا تسرع ترا انا باقي ما عشت زين
عدنان بضحكه: هههههههههههههه اوكيه اوريك كيف تعيشين
سلمى عصبت : ليه تضحك كلكم اليوم تدورون معاي مشاكل اوريكم كيف طيب
عدنان: افا من زعل حبيبتي قوليلي ارد له وامردغه لك
سلمى :هههههههههههههه لالا حبيبي انا اكفي واوفي لا تخاف علي
عدنان بفهاوه: ايش قلتي
سلمى/:انا اكفي واوفي
عدنان: قبلها
سلمى: ايش قبلها
عدنان: قولي لا اخليك تصيحين الحين
سلمى بتحدي وحماس: اشوف كيف راح تخليني ابكي ي حبيبي
عدنان بخبث: ههههههههههههههههههههههههه خلاصص سمعتها شفتي كيف لو ابيها اعرف كيف اخليك تقولينها ي المجنونه
سلمى وهي تصرخ في عدنان وقالت له: خبل انت ادري بعدين قولي فين راح توديني وايش عندك
عدنان : ابي اقول لك اشياء كثيره تخصني انا وانتي وسعود وغرام ايه ما قلت لك
سلمى بزعل: قول الله يصبرني عليكم اليوم
عدنان : دقيقه اول شي ع ايش يصبرك ثاني شي بتظلين كاشفه انتي
سلمى : ايه الله يصبرني عليكم كلكم ايه بظل كاشفه ما ابي اتغطا
عدنان بعصبيه ويسرع : طيب اوكيه اقعدي كذا بغيت اقول لك ان غرام كلمتني وراح تجي
سلمى لفت عليه وقالت له وهي مبتسمه بصدمه: انت تكذب علي صح اكيد تكذب
عدنان يطالع فيها ويلف راسه: قد كذبت عليك اساسا من متى المعرفه اوريك انا كيف
سلمى من الفرحه مو مصدقه قامت باست عدنان ع خده وقالت بصوت كله فرح : اااااااااااااااااااااااااااااااه فللللللللللللللللللللللللللللله حمااااااااااااااااااااااااااس غراموه جايه عاااااااااااااااااااااااااااااشو حط لنا حاجه حلوه حط لنا اغنيه حلوه
عدنان وقف ع جنب وقال لها : دقيقه خليني استوعب انتي ايش سويتي
سلمى نست ايش سوت هي بس قالت : يلا يلا عدنانوه شغل خلني ارقص شوي من الفرح هههههههههههههههههه حمااااس مو مصدقه
عدنان استوعب بعدين وهو يحرك ويشغل لها اغنيه شمه حمدان حبيبي مو رمنسي وهي طايره من الفرح ونست ايش بغى عدنان يقول بعد




عند نجود دقت ع غصون وامها وقالت لهم يجون في بيت الجده ارسلت لهم السواق








طبعا في ايطاليا غرام يوم وصلت المطار استقبلوها الحرس حقين ابو عدنان ويوم جو يركبونها الطياره الا في احد ي.................؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟





انتظروني في البارت السابع والثلاثين

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 95
قديم(ـة) 08-02-2015, 10:25 AM
صورة غلطان يا معاندني الرمزية
غلطان يا معاندني غلطان يا معاندني غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: أناأشهد أن العشق ماله أمان وصادف قلبي الضميان/بقلمي


مشكورين ع ردودكم فديتكم بروحي

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 96
قديم(ـة) 16-02-2015, 12:49 AM
صورة غلطان يا معاندني الرمزية
غلطان يا معاندني غلطان يا معاندني غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: أناأشهد أن العشق ماله أمان وصادف قلبي الضميان/بقلمي


البـــــــــــــــــــــــــــــــــــارتـــــــ 37 ـــــــ





طبعا اول ما جات غرام تركب الطياره مستعجله الا في احد يناديها التفتت بخوف وحراس ابو عدنان حولها
يوم لفت الا حق التفتيش نست زواج السفر عندهم وراح اخذه واحد من الحراس وركبت غرام وتبكي يوم تتذكر كلام سعود يوم قال لها راح احبك لاخر يوم في حياتي وتذكرت يوم راحت وخلته وجلست تبكي وتقول بصوت عالي }


غرام وهي تبكي: كله مني ليه تركته ليه حسبي الله عليك ي فهد انت وابوي الله يوريني فيكم يوم يارب هى هى هى هى هى
المظيف : اسف اختي بس تحتاجين شي
غرام وهي تمسح دموعها : لا مشكور


{طبعا اقلعت الطياره ع السعوديه }





في جده "" عبير والجده وام الوليد والبنات كلهم رجعو البيت حق الجده طبعا اللي يسوق الوليد اول ما وصلو الفيلا نزلو البنات

اول ما دخلو فكو العبي واعطوها الخدم وجلسو
الجده : ياربي رحمتك ياربي ي حبيبي الطف في حالنا يارب
العنود وهي تتأفف": اف تعب مره
سمر : جده فين البنات
الجده : والله يابنتي مدري شوفيهم في الغرفه
اميره بحماس قامت تجري وتقول لسمر : الحقيني ههههههههههههه
سمر وهي تجري وراها وتمسكها من البلوفر حقها وتدفها من الدرج وكل وحده تدف الثانيه
الجده وهي ترفع العصايه وتقول : بشويش يابنات لا تطيحون وتتكسرون
ام الوليد بعصبيه : اميره سمر
اميره وسمر: سمي
ام الوليد بعصبيه: اسمعو كلام جدتك انتي وهي
اميره وسمر: طيب
{وطلعو وعبير نازله لبست لها بجامه وكانت فاكه شعرها نزلت وقالت للجده }


عبير وهي تلم شعرها : جده فين عفاف وسلمى ونجود ماجات من عند ابوي ولالا
الجده وهي تقو لهم : ابي اقول لكم بس ابيكم بهداوه تتفهمون الموضوع
عبير بخوف وقفت وقالت : لا تقولين في البنات شي ي جده كفايه غرام ما ادري ايش صاير لها الين الحين
الجده وهي ترفع عصاتها : اجلسي ان شاء الله مااكو الا كل خير اسمعيني انا باقول لك ع شي {ما امداها تكمل الكلام الا يسمعون صراخ سمر واميره طبعا الكل قام بسرعه من الفجعه بس الجده تذكرت وقالت اجلسو

عبير بخوف: ما اقدر اجلس يا جده ايش فيه
الجد : عبير اهدي وانا ابوك اهدي الحين انا وجدتك نقول لك كل شي
عبير والعنود وام الوليد : ايش قول
الجد قام وجلس جنب عبير وجالس يفهمها الموضوع من البدايه لين النهايه طبعا عبير مكانها جلست تبكي العنود مصدومه ام الوليد برضه مصدومه الجد بعد ما خلص كلامه كله قال لعبير

الجد بحزم : يبه امسحي دموعك ولا تبكين قدام اختك الحمد لله ردت لكم يارب لك الحمد الانسان من كثر طيحاته يتعلم والحمد لله قومي شوفيها طبعا لا تحسسين مها بشي ولو حتى هي وانا ابوك مسكينه الله يعين ع كل حال
عبير مسحت دموعها وقالت : الحمد لله اللهم لا اعتراض يلا عن اذنك ي يبه بروح اشوفها انا
ام الوليد والعنود : بنجي معاك
عبير بحزن: تعالو

{طبعا طلعو في الاصنصير اول ما انفتح ع الدور الثالث اللي هو دور الغرفه حقت البنات والعيال انفك الباب الا عبير تشوف الغرفه مفتوحه وفيها صراخ البنات وفرحتهم بنجود طبعا عبير ضمت عمتها وقالت لها }

عبير بتعب: ااااااه ي عمه تعبت وخالقك الحمل ثقيل علي والله
ام الوليد وتمسح ع شعر عبير وتقول لها : اهدي وانا امك انا معاكم انتم بناتي بعد فديت قلبك وانا امك يلا نروح نشوفها
عبير وهي تبعد عن عمتها : طيب

{اول ما دخلت عبير وشافت نجود ع العربيه قربت منها ومسكتها من عند يدها ورفعتها بقوووه وضمتها وجلست تبكي وتقول لها }

عبير وهي تبكي : فديتك ي بنتي الصغيره اااااه ياربي لك الحمد رديتي لنا الحمد لله
نجود وهي تبكي وتضم عبير بقووه وخايفه انها تطيح لان ما تقدر توقف ع ارجولها وتقول لها : احببببببك والله اشقت لكم كلكم الله يخليكم لي ي عيوني
عبير وهي تمسح ع ظهر نجود وتقول لها : وعد مني لك ما اخليك ولا لحظه انا بوقف شغلي ما عاد ابيه انا ببقى معاكم ما راح اهملكم خلاصص ربي يعوضني ان شاء الله
نجود وهي تبعد بشويش عن عبير وتسلم ع راس عبير وتقول لعبير :انتي امي الثانيه الله يخليك لي يارب يا ماما عبير
عبير وهي ترد تضمها وتقول لها : ويخليكم لي يارب {وتردها بشويش ع الكرسي طبعا اول ما جلست جات عمتها سلمت عليها والعنود سلمت عليها }


عفاف: خواتي حبيباتي الله يخليكم لي يارب
الكل : امين يارب
سمر واميره : فديتكم يا بنات عمي
عبير راحت ضمتهم وقالت لهم : احبكم انتم بعد طبعا مها كانت جالسه بعيد بس اول ما شافتها عبير نادتها وقالت لها تعالي
مها بخوف"هلا امري
عبير : قربي
مها يوم قربت عبير ظمتهم كلهم وقالت لهم : انتم خواتي وبناتي وكل شي الله يخليكم لي يارب
الكل: امين


طبعا ام الوليد قالت بصوت عالي : الا تعالو فين سلوم
عبير : مدري والله بس اخر مره شفتها في المستشفى الا تعالي يا عمه الوليد بروحه برا في بيت الشعر قولي له يدخل عند جدي وجدتي واحنا يا البنات بنجلس هنا اوكيه
ام الوليد: طيب وانا امك ذكرتيني الحين ارتفع ضغطه برا بروحه وبقول له وانتم دقو ع سلمى شوفوها فينها البنت الله يصبرني عليها بس
العنود وهي تطالع في امها وترفع حواجبها وتقول لامها : انتي مدلعتها من اول تخلينها تسوي اللي تبيه عاد تحملي نتايجهه
ام الوليد بعصبيه : العنود لا تتكلمين عن اختك كلكم سوا عندي وهذي بالله نظرة وحده لامها
العنود راحت وجلست ع الكنب وقالت : اسفه بس انا ما اقول غير الحق
ام الوليد : الله يسامحك
عبير : العنود وش فيك
العنود : اف وش فيكم ما فيني شي
اميره بعصبيه : والله ما ادري من اللي خلتها ع راحتها انتي والا سلوم ع الاقل سلوم تحترم امي اما انتي خلف الله ع امي بس فيك
العنود وقفت بعصبيه : اميروه ترا اخلاقي قافله والله مو فايقه لك ابد اوكيه امسكي لسانك احسن
اميره : يمه خوفتيني واذا ما مسكته وش راح تسوين يعني
العنود بعصبيه تمسك اميره من شعرها وبدو يتضاربون طبعا اصوات الصراخ وصلت للجد والجده وام الوليد والوليد طبعا ام الوليد طلعت تجري وصارت تبي تفك بين البنات ما قدرت وصارت تنادي بصوتها كله الوليد يا الولييييييييييييييد الوليد اول ما سمع امه تصرخ طلع بسرعه ونسى يقول طريق بس ع طول عبير وعفاف ومها دخلو تحت البطانيه نجود ما تقدر تدخل معاهم جالسه ع الكرسي ولا تقدر تتحرك اي مككان اول ما دخل لقي امه تفك بين البنات قال بصوت عالي وبجبروت

الوليد بحزم : العنود بنت وقفي {ومسكها ورفع يدها عن اميره وقال لها} بزر انتي تمدين ايدك نزليها وكسر
العنود بعصبيه : انت ايش دخلك فيني اساسا
الوليد بعصبيه ضربها كف قدام الكل وقال لها : اذا ابوي ما عرف يربيك زين انا اربيك .. امشي قدامي اذا ما خليتك تحترمين حتى اللي اصغر منك وصار يسحبها الين نزلها تحت وطلب من الشغاله تجيب عباتها وهي جالسه تبكي وتقول له : فكني ايش تبي فيني انت فك
الوليد بعصبيه :اسكتي احسن لك بسرعه البسي عباتك
العنود وهي تبكي وتلبس عباتها واخذها ويوم جاء يبي يطلع فيها الا الجد

الجد: ايش فيه ي الوليد
الوليد: يبه عن اذنك اذا رديت اقول لك كل شي والا امي تقول لك يلا سلام
{امشي قدامي }

{طبعا اخذها وركبها السياره وهو معصب ولا يبيها تتكلم.. عند البنات في الفيلا نزلو كلهم ونزلوا نجود في الاصنصير واجتمعو عند الجد والجده وجلسو يحكونهم اللي صار الجد بعصبيه

الجد بعصبيه: وش فيها البنت هذي طالعه ع مين
عبير وهي تضحك : ع ابوي شكلها طالعه
الكل : ههههههههههههههههههههه
اميره : اه اه اه ي جده راسي يوجعني شدت شعري بققوه
الجده: الله يهديها وانا جدتك قومي انسدحي وخلي الشغاله تحط لك ثلج ع راسك عشان يهدا
نجود: اي والله صادقه جدتي
اميره: طيب
عبير: خليك جالسه انا بنادي لك الخدامه ساره
ساره : نعم ماما
عبير: جيبي ثلج حطيه في منشفه وتعالي حطيه ع راس اميره
ساره : تيب ماما
سمر: الحمد لله اني مو مكانك كان رحت فيها يا انا يا هي
ام الوليد: انا مدري عنها هي ومشاري اللي مختفي ما عاد ادري عنهم فجأه كذا انقلبو بعدين تعالو دقيتو ع الهانم سلمى الساعه 10 ونص الليل
عبير: الحين ادق عليها
عفاف: دقيت عليها ما ترد ارسلي لها ع البي بي احسن وشوفيها
الجد : استعجلي فيها وقولي لها بسرعه عشان نحط العشاء
عبير: اوكيه طيب يا جدي






{طبعا اول ما وصلت سلمى الرساله فتحتها وردت ع عبير }

عبير : بنق بنق بنق بنق بنق وكز وكز وكز وكز وكز وكز
سلمى : هلا
عبير : فينك يا بنت
سلمى ":موجوده ليه في احد سأل عني
عبير : فينك هنا عمتي وجدي وجدتي ننتظرك امك بس تسال عنك تعالي صارت اشياء
سلمى : هههههههههههههههه الله يستر غير اللي اعرفها انا بعد في اشياء
عبير : هههههههههههههه انتي ايش تعرفين
سلمى ": بعدين اقولك اسمعي عاد وقولي لامي انا عند وحده من صديقاتي مسويه حفله برد الساعه 4 او 5 الفجر لا تخاف علي وتعشو يلا اخليك الحين سلمي ع الجميع باي
عبير : اوكيه باي


عبير : اسمعو سلمى تقول هي عند وحده من صديقاتها عندها حفله تقول قولي لامي لا تخاف علي بس برد اخر الليل يعني الساعه 4 او 5 ع قولتها


الجد : ههههههههههههه البنت هذي منتهيه
ام الوليد : الله يعين عليهم
الجده : اجل خلي الخدم يجهزون الأكل اجل
عبير : اوكيه بروح اساعدهم ونحط العشاء ونناديكم








طبعا فيصل وتركي وعلي واحمد وهشام وصلو لبيت الجد وراحو بيت الشعر طبعا دق تركي ع عبير وقال لها تحط بعد عشاء للشباب معاه وقالت له طيب }







في الجهه الثانيه سلمى وعدنان في المطار ينتظرون غرام توصل وع اعصابهم

سلمى بخوف: تأخرت لا يكون مسكها
عدنان: لالا تخافين ان شاء الله راح توصل ما اتوقع مسكها
سلمى : ان شاء الله يكون ما انتبه لها





في الجههه الثانيه فهد اول ما درا ان غرام مو في الفيلا طبعا فك صياح وجالس يصارخ ع الخدم ويضرب في الحراس وقال لهم لو ما تروحون الحين وتدورون لها اذا ما جاتني يا ويلكم مني كلكم فاهمين
الكل : طيب



فهد جالس في الصاله وميت قهر بس جالس يهز رجوله من القهر







في جده الساعه 1 ونص طبعا الكل تعشى وخلصو لهم ساعتين وجالسين البنات في الصالون اللي في الدور الثالث والشباب جالسين في بيت الشعر جالسين يلعبون بلوت


فيصل : الا يا شباب فين عدنان صديق سعود
تركي: والله مدري عنه فينه
علي دقو طيب عليه
هشام ": طيب الوليد فيه ومشاري هذا مدري فين صاير يطس يبي نراقبه والا نعلم عليه ابوي ماعاد باقي ع الاختبارات شي
فيصل : اي والله مدري من بعد العزاء ما شفته اوريك فيه انا
تركي : انا بدق ع عدنان
الكل : اوكيه دق


طبعا رفع الخط ودق ع عدنان يشوف فينه


عدنان: هلا والله تروك
تركي : هلابك كيفك
عدنان : الحمد لله خلاها ع ربك ماشي حالي
تركي : سلامتك والله بغيت اشوف فينك لان احنا في بيت جدي مجتمعين انا وفيصل وهشام وعلي وسعد وطلال وخالد
عدنان : اوكيه انا بس عندي كذا شغله بس اخلصها واجيكم ان شاء الله باقي امر ع سعود في المستشفى اشوفه
تركي: اوكيه خذ راحتك متى ما حبيت تجي تعال البيت بيتك
عدنان: مشكور والله ي الغالي
تركي: يلا عاد الخليك الحين سلام
عدنان: سلام

اول ما قفل

سلمى بخوف:مين.. كأنه تركي ولد عمي
عدنان: ايه ولد عمك وش فيك خايفه
سلمى بخوف: الله يستر ايش يبي
عدنان : لا تخافين يبي يشوف فيني يبيني اجيهم لانهم مجتمعين
سلمى : اها طيب فين غرام تأخرت مررره
عدنان": باقي ع الطياره نص ساعه
سلمى: يا ربيه
عدنان : تبين شي اجيب لك معاي ولالا
سلمى : ايه جوعانه بقوم معاك خير اجلس بروحي اخاف
عدنان: انتي تخافين
سلمى بكبرياء: لا روح عادي مين قال لك اخاف روح وجيب لي معاك موكا واي شي ينأكل معاك
عدنان: طيب اوكيه انتبهي لنفسك
سلمى بخوف بس ما تبي تبين له : طيب وانت بعد



{طبعا عدنان راح وصار يطالع فيها من بعيد باين انها خايفه وهو ميت ضحك ع شكلها وهي بس جلست جنبها وحده وجالسه تسولف معاها راح هو يشتري لهم }






في الصاله عند البنات


خلود : يووووه يا بنات فاتتكم السفره مررره انبسطت انا وخالد وابوي
عبير: يا الخيانه متى سافرتو متى رجعتو
خلود : يوووه سافرنا لنا اسبوع ورجعت عشان المشغل حقي تعرفون يعني
عفاف: فين سافرتي
خلود: بريطانيا
البنات: الله حماااااااااااااااااس
نجود : قهر انا ودي اسافر بس كلنا سوا
عبير: بس ابشري من عيوني نسافر ان شاء الله بس سعود يصير احسن كلنا نسافر لان فشله نسافر وننبسط وولد عمنا في العنايه
البنات: صح
خلود: الا اميره انتي سنه كم
اميره بخجل تذكرت اخو خلود خالد : احم احم كم تعطيني
خلود :هههههههههه ما ادري والله بس
اميره بخجل: انا اخر سنه في الثانوي مع نجود
خلود : اها حلو ما شاء الله {طبعا ما تبي تحسسهم ان فيه شي قالت }وانتي يا سمر
سمر : هههههههههههه انا ثاني ثنوي
خلود : حلو بينكم سنه بس
سمرميته ضحك : اي والله
عبير : بنات من تبي شي من المطبخ
خلود :انا بجي معاك بعد بدق ع خالد اشوف ايش يبي
عبير : اوكيه انتم ايش تبون من تحت
عفاف : جيبي لنا شاهي وعصيرات للي يبي وجيبو معجنات ومكسرات وفصفص
اميره: انا بختار لكم فيلم
عبير: اوكيه يلا قومي ي خلود خذي لك طرحه ولفيها خلينا ننزل
خلود : اوكيه يلا



{طبعا نزلو عبير وخلود والبنات فوق جالسين حش وسوالف }





في الجهه الثانيه عند ابو تركي في البيت جاتهم ام تركي
ابو تركي بعصبيه: انا قلت لك ابنك ما فيه مثل ما هو ولدك ولدي ولا راح اسمح لك تاخذيه قلت لك
ام تركي : شو هيدا يبعت لك حمه هدا ابني متل ماهو ابنك حرام عليك ي ابو عبير ابني بدي اياه بدي يغادر معايه لبيروت
ابو تركي بعصبيه: ماريا روقيني ترا اخلاقي قافله مو انا طلقتك ايش تبين انتي ولد مافيه
ام تركي وهي تبكي : بدي اشكيك ب المحاكم راح فرجيك ي احمد
ابو تركي بعصبيه : اقول روحي بس ولو ادري ان تركي يدري انك جيتي يا ويلك
ام تركي وهي تبكي : بدك ياني افل من دون ما اشوف ابني ههههههههه انسى راح ادق عليه واخبره اني هون ما في شي اخاف عليه من انت لو اب منيح ما كان خليت بناتك يكرهوك وتزوج بنتك واحد ما بدها اياه شو
ابو تركي بعصبيه ضربها كف وقال لها : اطلعي برا بيتي انتي مالك دخل تتكلمين علي فاهمه وطردها برا الفيلا وجلس ياخذ حبوبه حقت القلب وراح جلس يهدي نفسه طبعا ماريا دقت ع تركي وجاء تركي ياخذها





في الجهه الثانيه
عبير : يووه ايش ناقص بعد
خلود : العصيرات فينها
عبير : ايه صح العصيرات اكيد فوق في الثلاجه حقتنا لان اخاف جدي يروح يشرب منها ويتعب علينا هو او جدتي
خلود: ههههههههههههه الله يرجكم انا بروح اشوف خويلد ارسلي قال قابليني برا
عبير :اوكيه انا بروح احط الاكل في الاصنصير واطلع درج انا وننزل الاشياء منه فوق
خلود : اوكيه




{طبعا خلود راحت لفت الطرحه وطلعت برا في الحوش من الخلف تنتظر خالد طبعا لفتها الورد اللي ورا وراحت الين عنده وقطفت لها وورد للبنات ولخويلد اول ما لفت ووقفت عشان ترد مكانها الا تصدم في ....................؟؟؟؟







في الجهه الثانيه في بريطانيا السعودي راح لفهد وقال له

السعويد: طال عمرك ما لقيناها
فهد بعصبيه ما تحمل وقام اخذ المسدس ورفعه ع صقر يوم جاء يبي يطلق صقر قال بصوت عالي


صقر : الحمد لله انيي شردتها حسيت انها مضلومه ما عليه اقتلني ما عاد تفرق اشهد ان لا اله الا الله واشهد ان محمد رسول الله اول ما تشهد عصب فهد واطلق ثلاثه طلقات وحده بقلبه وثنتين في جسمه اول ما طاح صقر كل الخدم صارو يصارخون وواحد فيهم دق ع الشرطه اول ما جات الشرطه شالو فهد وشالو صقر ركبوه الاسعاف







الساعه 3 تمام وصلت الطياره حقت عدنان اول ما وصلت طبعا عدنان قال لسلمى


عدنان: يلا سلوم قومي الطياره وصلت
سلمى بفرح: بجد متأكد طيب فين غرام ما دخلت فينها
عدنان : هدي شوفي الحراس جايين بس غرام فينها
سلمى نزلت دموعها وقالت بصوت عالي عدنان لا يكون مسكها طبعا الكل صارو يطالعون في عدنان وهو يهدي سلمى
عدنان ": اهدي انتي خلينا نشوف فينها
سلمى وهي تبكي روح كلمهم
عدنان راح ووراه سلمى طبعا اول ما وصل عدنان وسأل الحارس الكبير وقال له
عدنان بحزم: فين البنت اللي امنتكم عليها
البدقارد : يا عمي احنا جبناها لك بس نحنا مسويين دايره عليها لان ما معاها عباين وهي ما تبي الناس يشوفونها
عدنان طبعا ما قال لسلمى قال لهم دقيقه طيب واخذ سلمى وراح يشتري عبايه وقال لها تجي
سلمى وهي تبكي : انت اهبل ايش تبي في العبايه انت والحرس حقينك انا ابي بنت عمي
عدنان :امشي {اخذ العبايه وسلمى ميته بكي اشر للحراس يجيبونها للسياره لبست العبايه وهي في النص بينهم وطلعو من المطار متجهين ع المواقف سلمى بصوتها كله في المواقف



سلمى وهي تبكي بصوتها كله:عدنان انت كذاب انا ما احبك اكرهك اكرهك يوم جات تروح تركب لها تكسي الا صوت مليان بكي ويناديها


غرام وهي تبكي بصوتها كله : ارجعي يا سلوم ارجعي لا تكرهينه هو جابني لكم
سلمى تلتفت اول ما شافت غرام راحت تجري بعدو الحرس وراحت تركض لها وضمو بعض وجلسو يبكون
سلمى وهي تبكي وتقول: فرحاااااااااااانه انك جيتي يا غرام ااااه ياربيه مو مصدقه صارت تسلم ع غرام ذبحتها تبويس
غرام وهي تمسح دموع سلمى : سلمى حبيبتي انتي اسمعي ودوني عند سعود طلبتكم
سلمى التفتت لقيت عدنان واقف ومنزل راسه ونزلت دموع الفرح يوم انه جمع بينهم وتذكر سعود وبنفس اللحظه انصدم من ردت فعل سلمى له

سلمى وصلت لين عنده وقالت له : انا اسفه حقك علي صدقني وقفتك هذي ما انساها لك طول عمري بس بطلب منك طلب اخير
عدنان رفع راسه وقال : اعرف الطلب روحي معاها واركبو في السياره الثانيه انتي وهي وراح توصلكم السياره للمستشفى يلا انا بروح الحين اخذ لي كذا شغله {وبصوت عالي }حبيب انتبه للبنات ووصلهم للمستشفى والحمد لله ع سلامتك يا غرام
غرام بحزن : الله يسلمك
سلمى مدت ايدها وقالت : دقيقه فين راح تروح
عدنان: بروح وراي كم شغله بعدين بروح المستشفى
سلمى حزت بخاطرها لانها كسرت بخاطره خلته يروح وراحت مع الحارس حبيب وركبو السياره هي وغرام وصارو يسولفو ويضمون بعض من الفرح








عند الوليد طبعا حبس عنود في غرفه ونسى الجوال معاها وراح جلس مع الشباب




العنود بقهر: والله لاوريك ي الوليد اجل تفشلني قدام البنات والله لاوريكم كلكم والله







عند البنات جالسين في الصاله يتابعون فيلم الداده دودي وميتين ضحك وياكلون ومبسوطين مررره
















في المستشفى وصلو البنات لان المستشفى قريب من المطار وصصلو نزلت غرام بسرعه ووراها سلمى سلمى كانت تطالع عدنان بس ما لقته دخلت اول ما شافتهم السستر

السستر: نعم مين تبغى
غرام: ابي سعود
السستر: مافي زياره الحين الساعه 3 ونص في صباح تعالي 9
غرام نزلت دموعها طبعا اول ما شافتها سلمى تبكي وقفت في وجه السستر وقالت لها

سلمى بعصبيه: اقول ايش رايك توخرين لاخليهم يفصلونك منا يا الشاطره
السستر: طيب انا اقول لمديره
سلمى : ههههههههههههههه روحي اعلا ما في خيلك ركبيه يا حبيبتي امشي يا غراموه انتي ادخلي وانا انتظرك برا بس اسمعيني لا تتعبينه سامعتني هدي نفسك اوكيه
غرام وهي تمسح دموعها : ان شاء الله يلا طبعا راحت ولبستها كممات ودخلت الغرفه عند سعود




{اول ما دخلت طبعا لقت عدنان عنده وهو خلا الدكتور يدخل غرام بس اول ما شافت غرام عدنان جوه وقفت برا وجالسه تسمع ايش يقول له طبعا عدنان جالس وماسك يد سعود وقال له قوم يا سعود ترا جبت لك غرام ادري ما راح تصدقني لين تشوفها بس مستعد انك تشوفها او تسمع صوتها وفيت بوعدي وجبتها ووعدتك اعرف من وار كل هذي العمايل وعررفت كل شي وانا اخوك طبعا سعود نزلت دموعه وعدنان ما انتبه له لان كان منزل راسه وقال له اخليك الحين اخاف تجي غرام وانا عندك استودعتك الله يا اخوي اول ما قام عدنان الا يطالع و يلاقي غرام واقفه وتطالعهم من بعيد وتبكي اول ما جاء يبي يطلع عدنان قالت له }


غراو وهي تمسح دموعها : عدنان
عدنان وهو يطالع في الارض : امريني ي اختي
غرام وتنزل دموعها : انت احسن اخو انت ونعم الصديق انت ما اقول الا الله يخلي لك اغلى ما تملك في حياتك ومشكور لو اظل اشكرك منا لاخر عمري ما راح اوفي لك حقك بس يشهد الله علي ان اشوفك اخوي اللي ماجابته امي
عدنان وهو منزل راسه : الله يرضى عليك ويسعدكم انا بس وعدت سعود اجيبك له والحمد لله
غرام تمسح دموعها : مشكور ي اخوي
عدنان : ولو العفو كل شي لعيون سعود اخوي يهون يلا روحي عنده لا تتأخرين وان شاء الله يحس فيك يارب
غرام : طيب


{دخلت غرام اول ما شافت سعود جلست تبكي بدون صوت وسلمت ع راسه وقالت له وهي ماسكه يده سعود حبيبي قوم انا جيت انا صح تركتك بس والله تركتك غصب عني تركتك كنت خايفه عليك من فهد وربي والا انا احبك ما احبه صح قلت لك احبه هو بس وخالقك ما حبيت غيرك يا سعود سعود انت اهلي كلهم سعود انا رديت لو يذبحني ابوي ماعاد تفرق عندي انا رديت وراح اشتكي ابوي وفهد في المحكمه راح اشتكيهم وتنزل دموعها وتقول سعود ادري وحاسه انك تسمعني ايه صح انت ما تبيني ابكي راح امسح دموعي عشانك تدري عاد يا سعود انا بدونك ولا شي انا مو بس احبك انا مجنونه فيك سعود طلبتك لا تتركني بروحي لا تعاقبني لاني رحت وخليتك قوم تكفى شوف ما حكيتك يا حبيبي عدنان شكله يحب سلمى لاحظت عليهم اللي ما توقعته ان سلمى تحب ادري راح تقول ليش غرام هذي تحكيني عن الناس بس انا احكيك لاني حاسه انك تحس فيني وتسمعني انا بظل معاك ولا راح اتركك انا حتى خواتي ما راح اروح لهم الا اذا صحيت انت من نومتك لا تطول في النوم تكفى حبيبي انا بس بروح الصباح المحكمه وارفع قضيه ع ابوي وفهد وارد لك بسرعه ما راح اطول عليك صح ودي اشوف خواتي بس ما راح اخليهم يشوفوني الا وانا وياك مع بعض نرد غرام وسعود ولا يفرقنا الا الموت والله يطول عمرك يا عمري انت وانا لما اروح المحكمه بتطلق من فهد باقول لهم ابوي جبرني خليهم يعرفون ابو رجل الاعمال ال.......؟ انه جبرني عادي ماعاد تفرق معاي اهم شي اعيش عمري البااقي انا وانت سوا وعد يا سعود ما عاد اخليك يا حبيبي انت {نزلت راسها وحطت راسها ع يده وجلست تقول له سعود حبيبي انا اسفه ع كل شي صار سامحني تكفى طبعا نزلت دموعه ولا انتبهت له ورفعت راسها وقالت انا بسكت الحين تقول عني ثرثاره بجلس ع جنب واقرا قران يا عيوني انت {قامت واخذت القران وجلست تقرا عليه وسلمى طبعا عند اماني }




وبكذا انتهاء البارت انتظروني في البارت 38

اتمنى الاقي تفاعل


تحياتي :وفاء الزهراني

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 97
قديم(ـة) 25-02-2015, 05:49 AM
صورة آآتعبني غيابك الرمزية
آآتعبني غيابك آآتعبني غيابك غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: أناأشهد أن العشق ماله أمان وصادف قلبي الضميان/بقلمي


صباح الورد البارت جدآ جميل عزيزتي عجبنني كثيير ياليت تستمري على كذا
حبيت عدنااان كثير هذا منجد ينطبق عليه .. اخوك اللي ماجابته امك .. وشكرآ لك

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 98
قديم(ـة) 18-04-2015, 05:43 AM
صورة غلطان يا معاندني الرمزية
غلطان يا معاندني غلطان يا معاندني غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: أناأشهد أن العشق ماله أمان وصادف قلبي الضميان/بقلمي


البـــــــــــــــــــارتـــــــــــــــــ38








طبعا تركي راح واخذ امه ومتجه فيها في بيت الجد وقبل ما ينزلها قال لها

تركي : امي طلبتك لا تسوين مشاكل انا بس بكره واخذك من هنا
ام تركي: ابني انا ما بدي اعلم اي شي ولو انا مو متل بيك انا بجلس عندهن لبكره واروح اشتكيه ب المحكمه واخذ كل حقوقي
تركي بحزن: امي ليه صار كل هذا ليه ابي اعرف لو قعدت انا وياك ولا ردينا هنا لو ربي ما كتب لي اني اكون في نفس المستشفى حق عبير ما كان احد درا اااه يا امي
ام تركي وتضم تركي وتمسح ع شعره : انا اسفه يا ابني سامحني بس ابوك راح اخذ حقي منه وحق شبابي اللي ضيعه واخرتها يرميني متل الكلبه انا راح افرجيه
تركي وتنزل دموعه فك الباب لامه واول مانزلت ضمها بقووه وقال لها : انا احببببك وراح اوقف معاك ما راح اخليك ولا اخلي خواتي وعد يا امي
ام تركي وتمسح دموع تركي وتسلم ع راسه وتقول له: حبيب امك لا تبكي ولو انت تركي ابني ابن ماريا ما بدي تبكي اوكيه
تركي وسلم ع يدها وقال لها: طيب ابشري




ورا الفيلا

طلال: اسف والله مو قصدي
خلود وهي ماسكه يدها : لا عادي ""ويوم جات تروح الا تسمع خالد يناديها بصوت عالي {خلود يا بنت خلود فينك }""

خلود وتمسح دموعها وراحت تجري صوب الباب حق المطبخ وتقول له : انا هنا تعال
خالد ويسمع صوتها ويتجهه ع باب المطبخ وسلم عليها وقال لها : وش فيك كأنك كنتي تبكين
خلود : لا حبيبي بس دخل تراب بعيوني

{طبعا طلال كان يسمع ولا يدري انهم اخوان وتوأم وجالس يقول في نفسه يا ربيه انا ليه حظي كذا كل ما عجبتني وحده تطلع تحب ااااااااه يا ربيه الا هذي ما اقدر عيونها احسها سحرتني تجننن يا ناس مدري كيف }


خالد بصوت واطي: هاه شفتيها عجبتك
خلود : ايه يا روحي خلاصص نكلم ابوي ونخطبها لك يا عيون اختك كم خلَود عندي {من فرحته ضمها وقال لها }

خالد: انتي امي الثانيه الله يخليك لي يارب ولا يحرمني منك
خلود سلمت ع راسه وقالت : افا ولو انت بس اشر ع اي وحده وانا اجيبها لك


{الا يسمعون صوت واحد يتنحنح ويقول طريق}


خالد: ادخلي خلي الولد يعدي

طلال : اسف بس كنت اجيب الآب حقي من السياره وسمعت ان فيه احد معاك وتنحنحت عشان يبعدون
خالد: لا عادي خذ راحتك مشكور ي خوي انا بس كنت اكلم امي
طلال بقق عيونه انجلط تلعثم وقال: الله يخليها لك ما خليتني ارد السلام عليها الحين ايش تقول عني
خالد : امين هههههههههههههههههههه لالا فهمت خطأ هي اختي بس من يوم ماتت امي هي صارت امي
طلال بفرح وده يمسك خالد ويضمه بس مسك نفسه وقال: الله يخليها لك يلا عن اذنك بروح للشباب
خالد: اذنك معاك

{الا يسمعون صوت تركي ينادي عبير بصوت عالي من الباب حق الفيلا عبير نزلت تجري وفكت النور وراحت صوب الباب طبعا خالد برا يشوف اشفيه تركي وخلود واقفه عند باب المطبخ من جوه وتسمع تركي ايش راح يقول تركي وهو ماسك امه بيده وقال لعبير }



تركي ومنزل راسه : عبير بطلبك يا اختي
عبير بصدمه : تركي من هذي معاك
تركي :هذي امي {نزلت دموعه وقال لها }اسمعيني يا عبير وعد بس الين بكره الصباح ما بقي شي عليه وراح اخذها معاي عشان تشتكي ع ابوي قلت اخليها معاكم والله ما راح تسوي مشاكل
ام تركي: اذا ما بدكون عادي يا بنتي باخذ لي شقه
عبير بصدمه استحت ترد اخوها مهما كان وقف معاهم ولا قدرت ترده وقالت لها : طيب تفضلي
طبعا راحت ودخلتها قسم الضيوف ورجعت شافت تركي جالس عند الباب يبكي راحت له وجلست جنبه وقالت له : تروك وش فيك تبكي قوم اوقف ايش اللي مضايقك
تركي وهو يضم عبير وقال لها : ما راح انسى معروفك هذا عمري كله
عبيربحزن: ضمته وقالت حبيبي انت اخوي ادري مو بيدك وانا مقدره كل هذا يلا قوم اهم شي كلنا بخير
تركي ويشد بضمته ويقول لها ":الله يخليكم لي يارب
عبير تنزل دموعها : حبيبي انت يلا قوم امسح دموعك وروح عند الشباب لا تتأخر عليهم فشله
تركي وقف: طيب يا حبيبتي
{طبعا راح تركي وطلعت تجري خلود وهي ماسكه يدها وتقول }

خلود: وش فيه تركي يبكي
عبير: ما سمعتي كل هذا وخري اطلعي عند البنات ولا يحسون في شي بروح اشوف زوجة ابوي واجهز الغرفه حقتها انتي بعدين تعالي وشفيها يدك ماسكتها
خلود بتوتر: طحت من الدرج حق المطبخ هههه
عبير بضحكه: يبي لك نظاره اجل
خلود : هههههههه اه اه توجع وربي يلا بطلع عند البنات بس تعالي
عبير: وش
خلود: سلمى فينها ماجات الين الحين تأخرت
عبير : ايه والله صح وخري الحين بروح اشوف الحرمه بعدين اروح ادق ع الخبله
خلود: اوكيه




{راحت عبير عند زوجة ابوها ودخلتها الغرفه حقت النوم وقالت لها اي شي تبيه تدق ع عبير عند سلمى طلعت من عند اماني وهي طالعه الا تلاقي عمها بيدخل عند سعود سلمى بحركه تفجع }



سلمى : اااااااااااااااااااااه
ابو سعود يفز قلبه ويلف يلاقي سلمى طايحه ع الارض ويروح يجري عندها بخوف: وش فيك يا بنتي
سلمى بتوتبر وخوف: ااااه يا عمي رجلي رجلي انشدت طبعا عدنان كان مار الا يلاقيهم طبعا عدنان كلم السستر تدخل وتقول لغرام تطلع وهو بيروح يساعد سلمى


عدنان من بعيد عشان عم سلمى ما يشك : سلامات يا عم تبيني اساعدك
سلمى تزيد بصراخها تبي عدنان ينقذها عشان ما يبون يعرفون ان غرام رجعت :ااااه رجلي رجلي يا عم
ابو سعود بخوف: انتي كيف صار فيك كذا بالله يا ولدي روح جيب لنا احد يساعدنا
سلمى بخوف :اااااه عم لالا ما ابي احد بس دخلني عند عمه برفع رجولي بس
ابو سعود : يا بنت وش بلاك انتي هبلا لازم يكشفون ع رجولك لا يصير فيك شي
عدنان ماسك ضحكته رغم انه مقهور منها : ايه صح كلامك يا عمي لازم انا بروح انادي السستر تجي تشيلها

{طبعا نادو السستر وجات شالو سلمى وودوها غرفه طبعا عدنان راح واخذ غرام خلاها تتغطا وطلع فيها برا المستشفى }


غرام بخوف: وش فيكم طلعتوني سعود فيه شي
عدنان : اسفين بس عمك بغى يدخل ويكشفنا انتي اجلسي هنا انا بروح اساعد سلمى عشان لا يسون مشاكل
غرام بخوف: اشبها سلمى
عدنان: بعدين اقول لك


{ دخل المستشفى وششاف عمه وقال لعمه انت اخذ عمتي وادخلو ان شاء الله عبير بس بقي لها ساعه وتجي الدوام حقها وتجلس عند اختها انا كلمت لك الدكتور تدخل عمتي عنده
ابو سعود : مشكور يا ولدي انت وقفت معانا مستحيل انسا وقفاتك
عدنان سلم ع راس ابو سعود وقال له: ما عليه سعود اخوي
ابو سعود: طيب يا وليدي بروح اشوف عمتك وادخلها عند سعود
عدنان : اوكيه بالتوفيق

{طبعا اول ما شاف ابو سعود راح صوب غرفة ام سعود دخل بسرعه عند سلمى وقال للسستر خلاص اتركيها }

سلمى بحقد : ايه ايه يوجعني هنا وتأشر بصباعها
السستر: انت كيف تقول خلاص في وجع ؟؟؟؟؟؟
سلمى وهي تطالع بعدنان بحقد : ايه ايه هنا يوجع حيل
عدنان مصدوم منها ليه تسوي كل هذا قرب منها وهمس في اذنها وقال لها : انتي بجد توجعك ارجولك والا تبين تردين الحركه لي
سلمى تطالع في عيون عدنان وقالت للسستر: خلاصص ما في وجع روحي انا طيبه بقوم
السستر: استغفر الله انتي يكذب ليه
سلمى بعصبيه: هيه انتي اطلعي من مخي ترا مو فايقه لك

{يوم جات تبي تطلع من الغرفه الا يمسكها عدنان من يدها ويشدها صوبه }
وقال لها :شوي شوي لا تعصبين اوكيه بعدين فين رايحه
سلمى بعصبيه: برد البيت باخذ لي تاكسي اكيد السواق رد البيت
عدنان بعصبيه : تحسبيني بخليك تروحي مع تاكسي الحين امشي قدامي غرام في السياره
سلمى بفرح: بس عشان معاك غرام راح اروح وحركتك يوم تقول لعمي نادي السستر اردها لك يا حبيبي فك يدي
عدنان ويناظر عيونها :" اوكيه انتظر الرده منك ي حلوه يلا روحي
سلمى استغربت من عدنان بكل برود قال لها انتظرك طلعت وراحت بصوب السياره وركبت ورا مع غرام وعدنان مشى راح يودي غرام للفيلا حقت ابوه






في ايطاليا
الشرطه حبسو فهد طبعا اهل صقر عيو يتنازلون ابو فهد تدمرت حالته وفهد جن جنانه في السجن يبي يطلع بأي طريقه









عدنان يوم وصل البنات

غرام : مشكور يا عدنان
عدنان : ولو العفو بس بغيت اسمعك شي مهم
سلمى قبل غرام: وش
عدنان ما رد عليها اول ما سمع غرام قالت : شنو
عدنان : لا تطلعوا صوت بدق ع وحده بس بدون صوت اوكيه
غرام وسلمى: طيب



{يدق عدنان ع العنود وهي معصبه}


العنود بعصبيه: وش تبي الحين باقي ما جهزت الفلوس
عدنان : اوكيه انا بس دقيت اخبرك بشي يا حلوه
العنود : ايش تبي قول
عدنان : بس ذكريني بأسمك
العنود : تستهبل معاي انت
عدنان : انتي العنود ايش اسم ابوك بس ذكريني
العنود بعصبيه جات تبي ترد عليه الا يندق الباب عليها وقالت لعدنان: بعدين اكلم سلام وقفلت الخط

سلمى نزلت دموعها وقالت : ايش هذا!!! هذي العنود صوت العنود اختي
غرام : انت ليه تطلب من العنود فلوس وكيف جبت رقممها
عدنان : العنود هي ورا كل المصايب وسجلت صوتها وهي تقول انها تبي سعود وهي اللي فرقت بينكم وسوت الصور طبعا انا عندي اصحاب في فرنسا قلت لهم يجيبون لي الولد والبنت اللي ساعدوها
غرام تمسك راسها وتقول : مستحيل لا ما توصل لكذا
سلمى بخجل عيت تقدر تحط عينها بعين غرام وقالت : انا نازله واسفه بجد ع كل شي سوته لك يا غرام او لك يا عدنان "نزلت تبكي ومنقهره من العنود وتقول بنفسها ليه انا يصير فيني كذا ليه"

غرام نزلت تجري وضمت سلمى وقالت لها : لا تبكين ولا تنقهرين مو احنا كنا حاسين انها تبيه ربي كتب لنا كذا انتي مالك فيها
سلمى وهي تشد بضمتها لغرام وتبكي وتقول: سامحيني وخالقك كنت شاكه فيها بس قلت لا بس طلعت حقيره والله لاقول لاخواني عليها هي اساسا اللي جنت ع نفسها الحين تشوف امي وابوي ايش راح يسوون لها
غرام وهي تنزل دموعها : خلاص اهدي وتعالي ندخل ارتاح لي شوي الين الساعه 7 ونص ونروح جهة المحكمه ونخلص
سلمى وهي تمسح دموعها : طيب يلا


عدنان كان يطالع في سلمى وهي تبكي ومقهور انها تبكي وهو مو قادر يهديها رغم انها زودتها معاه حرك وراح عند سعود في المستسفى

الساعه 5 ونص


عند العنود ميته قهر وتبي تطلع من الغرفه دقت ع الشغاله عيت تفتح لها الباب




عند الجد


فيصل : يبه
الجد: سم يا وليدي
فيصل :سم الله عدوك يا ابوي باخد رايك في شي
الجد: امرني ياولدي قول
فيصل : انا ابي اخطب عبير يا يبه بس خايف عمي يردنا
الجد: افا والله وانا ابو احمد لا تخاف اذا ما وافق انا ابوكم كلكم .. احمد مرره تغير ولا كأنه ولدي اللي اعرفه
فيصل : الله يعين يا يبه بس اذا خطبتها الحين بنخلي العرس بعد ما يقوم سعود لان ما يمدينا نسوي اي شي وهو طايح في المسفى
الجد: ايه وانا ابوك بس يقوم بأذن الله نملك وتتزوجون
فيصل : طيب متى نروح نخطبها من عمي
الجد: خله بكره انت خذ امك ولا جدتك واخذو طقم حلو ونخطبها بكره هاه ايش رايك
فيصل بفرح: طيب وقام حب راس جده وقال له: الله يطول بعمرك يا ابوي
الجد: امين يارب وياك يا ولدي
فيصل : انا بقوم اقول لتركي يقوم يجيب الفطور من جوه
الجد: رح انت ما اظن ان في احد صاحي غير امك وجدتك قول لهم نرد من الصلاه نلاقي الفطور برا في بيت الشعر وشاهي ع الفحم
فيصل: طيب ع خشمي




{طبعا قام وراح يصحي الشباب للصلاه وراح صوب الباب الرئيسي ودق الجرس طبعا قامت عبير ما قالت مين لان معروف مافي احد يدق الوقت هذا غير تركي اول ما فكت الباب }



عبير وهي تلم شعرها وتقول : تركي دقيقه بس الم شعري اول ما رفعت راسها الا تشوف فيصل مسكت الباب وقفلته في وجهه وهو يضحك ع شكلها رجع دق الجرس
الجده: وش بلاك انتي انهبلتي الحين فكي الباب شوفي منو اكيد جدك يقول جهزو الفطور بعد الصلاه فكي
عبير بخوف: لا جده مدري منو عند الباب عمه تعالي شوفي منو
سمر : وخري وخري انا اشوف منو انا اصغركم انا اشوف.. اول ما قامت وشافت فيصل طالعت في عبير وهي ماسكه ضحكتها وبصوت عالي :هلا فيصل يا الله صباح خير امر يا اخوي

فيصل : اسمعي جدي يقول جهزو الفطور برا في بيت الشعر طيب وحنا بنروح نصلي
سمر: طيب راح اقول للخدم يلا تقبل الله منكم
فيصل : تسلمين
سمر : فيصل بقول لك شي
فيصل : قولي اكيد وراك مصيبه
سمر: امس العنوود تضاربت مع اميره والوليد ضربها وسحبها غصب عنها للبيت حقنا
فيصل : ليه ايش السبب ليه تضاربتو حتى عند الناس تتضاربون
سمر: والله مو اميره بدت هي العنود بس ترمي كلام تعرف انت العنود
فيصل : اوكيه اجل بس نروح نصلي اول ما ارجع راح ادق ع الوليد.. وانا اقول اشبه ما جاء امس
سمر: اوكيه يلا روح
فيصل : يلا سلام



اول ما قفلت الباب

الجده ترفع عصاتها : انتي ما تعرفين تسكتين تزيدين النار
سمر: والله قلت اقول له وبعدين يلا يابنات نصلي ونلبس عشان نروح المدرسه
ام الوليد: لا!! الحين تبين تروحين المدرسه و ما طلعت الشمس بعد هبلا انتي
اميره: لا يا امي ملحوس عقلها ههههههههههههههههه
الكل:هههههههههههههههههههههه
سمر: تتريق عليهم ههههههههههههههه اهم شي يلا بس قومو والا انا بروح مع البنات ترا.. بعدين ليه ما قلتي اننا ما راح نفطر هنا احنا بنروح المدرسه ناخذ الاوراق حقت الاختبارات ونروح نفطر برا
الجده: ماشاء الله عليكم
عبير: انا ما عندي شي برد انام
الجده : خير تنامين ما حد قالكن اسهرن روحي قدامي للمستشفى يلا
عفاف: جده عبير تقول ما تبي تكمل
الجده: اقول والله لو ما تكملين لاانتي بنتي ولا اعرفك اسمعي الكلام كملي واخواتك في عيوني الله يصلحك
عبير : خلاص اوكيه بروح بس افطر واحرك
الجده: شاطره بنتي يلا اجل اللي ما صلت تقوم تصلي

عبير : عفاف قومي ساعدي نجود
مها: انا بساعدها
نجود : شكرا






في الجهه الثانيه غرام راحت تبدل وسلمى تنتظرها عشان يحركون بدري ويروحون المحكمه.. الساعه 6:10
غرام: سلمى قومي البسي ما راح تروحين معاي
سلملى: لا احس مافيني
غرام: لا تكفين قومي معاي طلبتك يلا عشان نخلص ونرد عند سعود يلا
سلمى : طيب اجل يلا اعطيني من ملابسك الجديده لاني ما جبت معاي ولا شي وبخاطري اتسبح
غرام: اوكيه يلا قومي
سلمى : يلا قدام







في الفيلا حقت الجده صحيت ام تركي الساعه 6:55اول ما طلعت من الغرفه لقيت الجده وعفاف وام الوليد جالسين في الصاله عبيرراحت المستشفى ونجود ومها وسمر واميره راحو المدرسه


ام تركي: صباح الورد
عفاف: اهلين
الجده بستغراب: هذي وش جابها عندي في بيتي
عفاف: بعدين يا جده اقول لك
ام الوليد: هلا تعالي اجلسي احط لك الفطور
ام تركي: لا ميرسي انا بفطر برا مع ابني وشكرا ع الضيافه يلا سلام
الكل: مع السلامه



طبعا طلعت لقيت تركي ينتظرها واخذها وحركو ع المحكمه


الجده بعصبيه: من دخلها بيتي هذي
عفاف: يا جده هدي انتي هي جات عشان تشتكي ع ابوي وتاخذ تركي معاها
الجده بصدمه : يوه وهي من قال لها تاخذ واحد متزوج هاه
ام الوليد: خلاص يا عمه اللي صار صار
الجده: طيب ع خير ان شاء الله
ام الوليد: الا سلمى فينها البنت هذي بتجلطني
عفاف: ادق عليها يا عمه
ام الوليد: دقي يا بنتي الله يرضى عليك






عند الشباب فطرو وجالسين اللي منسدح ورافع رجوله ويكلم واللي ع السوني يلعبون مباراه طبعا الجد متجه ع المزرعه مع السواق عشان راح يجتمعون في المزرعه





فيصل : قووووووووووووووووووووول
خالد: اخخخخخخخخخخخخ يا القهر الحين ان شاء الله اجيب هدف
فيصل : نشوف



هشام كان يكلمم : اص يا المهبل ازعجتونا
فيصل : اقول ريح انت بس وخر عنا
هشام بعصبيه: انا راح اطلع برا اكلم ع كيفي انتم ما احد يكلم عندكم
طلال : يا اخي اجلس شوفني انا اللعب بلياردو ما علي فيهم
هشام: ايه انت غير لعبه انا جالس اكلم ادمي في سالفه
طلال: طيب خلاص هدي روح
فيصل : قووووووووووووووووووووول يا ابوي {وقام يرقص من الفرح }
خالد: تف عليك انت ووجهك ايش هذا غش وربي
فيصل : ههههههههههههههه وخر بس قال ايش قال غش انت يا ابني مو محترف في الكوره بس يلا
خالد : اقول اهجد بس







في الجهه الثانيه عند البنات في المدرسه نزلت سمر ونزلت معاها مها ونزلت اميره طبعا نجود في السياره تنتظرهم عشان ما يبون المدرسات يعرفون وهي تنتظر في السياره البنات نزلو اخذو الاوراق وراحو ع المطعم لان صديقاتهم اجتمعو هناك كلهم






في المطعم الساعه 8 ونص

سديم: مو مصدقه ان انتي يا نجود معانا اجل كانت مها تلعب معانا يوووه ما انتبهنا لها والله
سوسن: اي والله صادقه
غصون : لا والله باين انها مو نجود
سديم: يمكن لانكم قريبين من بعض عرفتي انها مو هي
غصون : ايه
سمر: يووووه يلا نروح البحر بعد ما نخلص الفطور
نجود: اوكيه ودي اشم ريحة البحر بخاطري اروح من اول
اميره: قدام اجل








في المحكمه {بعد ماخلصوا كان القرار طلاق غرام من فهد وربحت القضيه لمن عرفوا انه محكوم عليه بالقصاص }

{وام تركي اخذت حقوقها من ابو تركي}



ابو تركي بندم: انا اسف يا غرام سامحيني يا بنتي انا من يوم زوجتك فهد وانا مو مرتاح هلت علي المشاكل خسرت امك وخسرتكم كلكم
غرام بتعب : انت لو كنت واثق فيني وتربيتك ما كان صار اللي صار بس هذا مكتوب والحمد لله ربي فكني من فهد


طبعا في المستشفى ام سعود صارت احسن كتبو لها خروج بس جالسه في الانتظار عيت تروح البيت

عبير: عمه كيفك الحين
ام سعود: تأشر بيدها انها احسن
عبير: طيب ايش رايك تروحين البيت وترتاحين وانا راح ابشرك بكل جديد
ام سعود تاشر بيدها : لا تبي تقعد
عبير: طييب تعالي عندي في المكتب حقي يا عمه
ام سعود تهز راسها طيب

ابو سعود بتعب: انا بروح ارتاح في البيت اي جديد دقو علي طيب
عبير: ابشر يا عمي






طلعت غرام من المحكمه وسلمى معاها

تركي بستغراب يطالع في غرام من بعيد ويقول لامه : امي من هذي تشبه لغرام مررره
ام تركي : يا امي هذي خيتك رفعت ع ابوك مثلي
تركي من فرحته راح يجري قبل ما تركب غرام السياره ناداها ولفت عليه الا يضمها ويقول لها

تركي :سامحيني يا غرام خليته يزوجك الانسان اللي ما تبينه تكفين يا اختي
غرام وهي تمسح ع ظهر تركي ونقول له: ي عيوني ادري ان ما بيدك شي.. هذا ربي كاتبه قبل ما نجي ع هذي الدنيا انا مسامحتك يا عيوني
تركي وهي يبعد ويقول لها : ما قلتيي لي من متى وانتي هنا ووينه الحيوان هذاك
غرام بضحكه وتنزل دموعها وتقول: ربي نصرني الحمد لله طلبت الطلاق ورفعت قضيه ع ابوي لانه زوجني بواحد ما ابيه وغصب عني
تركي بحزن: غرام وانا اخوك تنازلي عن ابوي حتى ولو هذا ابونا بس هذاك راح يطلقك وهو ما يشوف الطريق بس ابونا الناس ايش راح يقولون
سلمى تدخل عرض: اقول خله عشان يحس وبعد في وحده في بالي والله لاخليها تندم
تركي مستغرب من هذي وليه تتكلم كذا
غرام : اسمعني يا اخوي بعدين نتفاهم ما يصير نتفاهم هنا قدام الخلق اذا رجعنا البيت راح اكلمك اسمع لا احد يدري اني رديت طيب الين اخلص اشغالي طيب
تركي: ابشري انا بروح استأجر لامي وارجع عند جدتي كلهم هناك
غرام: اوكيه ان شاء الله نتقابل هناك كلنا
تركي : طيب يلا انتبهي لروحك مع مين راح تروحين الحين
سلمى : راح تروح معاي اسمع لما تشوف اخواني لا تقول اني مع غرام طيب
تركي : مين انتي
سلمى : شف الغبي انا بنت عمك سلوم كل هذا ما عرفتني ايه صح نسيت لاني متغطيه ما راح تعرفني شكلي يضحك ادري بس عشان ما ابي احد يعرفني هههههههههههه يلا بروح انا السياره
تركي : هههههههه طيب غرام انتبهي لروحك زين
غرام: طيب يا اخوي يلا مع السلامه



طبعا تركي ما انتبه ان عدنان اللي راح يوديهم راح ع طول عند امه لانه طول عليها







البنات عند البحر



سوسن : اخخخ تعبت الساعه كم
نجود: الساعه 10 ونص
مها: طفش مره
اميره : يلايلا يا بنات وحده تجي تمرجحني في المراجيح
سمر : هههههههههههه جنت واستخفت الغبيه هذي هههههههههههههههه
اميره : اقول انتطمي لاجي عليك الحين
سوسن : انا بجي ادفك اذا ما خليتك تطيرين
اميره : ايو والله تعالي خليني اطير
غصون : نجود وش فيك ساكته
نجود بحزن: اشتقت لغرام مررره
غصون : ما عليك يا قلبي ان شاء الله ترجع قريب وتعرفون عنها كل شي
نجود : جدي بيودينا المزرعه الاسبوع الجاي ما قد رحنا المزرعه وهي مو معانا
غصون : حماس اجل لا ان شاء الله تجي
نجود: جدي قال بس تخلصون اختبارات راح نطلع كلنا المزرعه جهز الخيول وكل شي
غصون : نجود ايش رايك
نجود : وشهو
غصون ايش رايك تقومين توقفين ع العكاز وانا راح امشيك عشان ترجعين تمشين ايش رايك
نجود بخوف: لا اخاف توجعني
غصون : انا معاك لا تخافين يا قلبي
نجود بخوف وتردد :طيب
غصون : يلا اجل







في الجهه الثانيه وصلت غرام عند سعود ودخلت بسرعه قبل عبير اختها ما تشوفها طبعا عدنان وسلمى عند الباب يتبادلون النظرات

سلمى وهي تناظر فكت اللثمه ولبست النظاره وجالسه تطقطق في البيبي وتتصور سلفي وتحطها عرض وعدنان وده يسحب الجوال منها يوم شافها تتصور وتحطها عرض




عند غرام دخلت عند سعود وجلست جنبه وقالت له{حبيبي رجعت لك رحت المحكمه ورفعت قضية طلاق ورفعت ع ابوي بعد انا قلت لك اذا ما كنت لك ما راح اكون لغيرك يا عيونها يلا قوم وحشتني واشتقت لك قوم يا سعود تكفى قوم اشتقت لايامنا لو ظلينا برا كان احسن بكثير بس عاد مكتوب كل شي مسكت يده ورفعتها وباستها وصارت تبكي وتقول له مو انت قلت ما راح تخليني بروحي قوم انا محتاجتك انا تعبت قوم اول ما قالت كذا طبعا سعود ضغط ع يدها وقال بصوت كله تعب : غ ر ا م
غرام بصدمه وقفت وصارت تصرخ وتنادي الدكاتره طلعت تجري وتقول سعوووووووووود فاق سعوووووووووووود فااااااق تعالوووووووو بسرعه

طبعا سلمى جات تبي تدخل الا تصك هي وعدنان في بعض سلمى بعصبيه


سلمى بعصبيه: كتفي كسرته ما تشوف
عدنان بفرح ما عاد يشوف قدامه ضمها وقال: سعوووووووووووود قامممممممممممممممم الحمد لله

طبعا ام سعود سمعت الصراخ وسمعت ان سعود فاق لا شعوريا قالت بصوتها كله : سعوووووووووووووووووووووووووووووووووود يمه ولدددددددددددددددددي اهى اهى اهى اهى يا رب يارب يا حبيبي تحفظ ولدي يا رب طبعا دقو ع طول ع ابو سعود عشان يجي دخلو الدكاتره وجالسين ينقلون سعود للجناح حقه طبعا عبير اول ما شافت غرام بغت تنجن جالسه تصرخ مو مصدقه ان غرام رجعت

عبير وهي مصدومه تبكي من الفرح: كيف رجعتي ومتى
غرام وهي طايره من الفرح يوم فاق سعود ضمة عبير وهي تبكي بس دموع الفرح وتقول: رجعت انا يا عيونها رجعت
عدنان ع طول سجد شكر وجلس يبكي من الفرح وارسل لعيال عم سعود ..طبعا اول ما وصللت الرساله للشباب الكل راحو كلهم في سياره وحده الجده و ام الوليد جو مع التكسي الكل صار في المستشفى ما عدا العنود مو فيه وسلمى بعد مو فيه راحت بس ما يدرون فين


ابو سعود اول ما شاف غرام ضمها وقال لها : جيتك غيرت كل شي اخيرا رديتي له

الدكتور : لازم الحين واحد بس يدخل عنده عشان لا يتعب علينا
غرام ودها هي تدخل بس قالت : عمه ادخلي انتي وشوفيه انا بعدين راح ادخل اهم شي انتي
ام سعود ضمت غرام وراحت مع الدكتور اول ما دخلت وشافت سعود راحت تجري وضمته وجلست تبكي وتقول له: اشتقت لك يا ولدي ليه خليتني بروحي وانت تعرف اني ما اقدر اعيش من دونك
سعود بتعب مسك يد امه وقال لها بتعب وبصوت متقطع: ي م ه لا تخ اف ي ن علي {ورفع يد امه وسلم عليها وقال لها }غ ر ام فينها
ام سعود وهي تمسح ع راسه : حبيبي انت غرام برا الدكتور قال لازم وحده اللي راح تدخل عشان ما تتعب وهي قالت يا عمه ادخلي وانا بعدين
سعود بتعب: يمه
ام سعود : سم يا يمه
سعود بتعب: ابيها
ام سعود : ابشر هذا هو طلبك ما طلبت شي الحين اناديها لك
سعود بتعب: اسمعيني انا ابيها تجي الحين بس ابيها تصير زوجتي يا يمه اخذيها لي
ام سعود : يا وليدي طيب بس هي تزوجت كيف كذا
سعود بتعب: يمه لا تقولين متزوجه خلاصص هي لي
ام سعود : طيب يا يمه اهدا الحين انا راح اخليها تدخل لك لا تتعب نفسك
سعودبتعب: يمه ابي ابوي وعدنان قولي للدكتور ما راح اتعب خليه يدخلهم ابيهم غرام تدخل بعدهم
ام سعود: طيب يا يمه ابشر {سلمت ع راسه وقالت له استودعتك ربي يا يمه وطلعت }



{طبعا اول ما طلعت لقيت الكل متجمع الشباب اما البنات كلهم في البيت حق الجده رجعو من البحر طبعا في المستشفى اول ما طلعت ام سعود قالت }


ام سعود : هشام اولدك يبيك ويبي عدنان
الدكتور: ما نقدر نخاف يتأثر ويتعب علينا من جديد هو توه طالع ماله الا ساعه
ابو سعود : انا المسؤول بدخل انا والولد هذا ما راح نطول
الدكتور: طيب




طبعا اول ما دخلوا الغرفه عند سعود لقهوه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟







عند البنات في بيت الجده مع صحباتهم


غصون : يلا نجود امشي
نجود طبعا شوي شوي تمشي في الحوش والبنات حواليها وغصون تحمسها
نجود اول ما وقفت ع رجولها الكل صرخ من الفرح غصون راحت تجري وضمتها وقالت لها : شفتي يا عيوني قدرتي تمشين
نجود من الفرح جلست تبكي وضمتهم كلهم وجالسين يضحكون ويستهبلون






وبكذا انتهى البارت انتظروني في البارتــــــــــــــــــ39

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 99
قديم(ـة) 19-07-2015, 07:30 AM
صورة غلطان يا معاندني الرمزية
غلطان يا معاندني غلطان يا معاندني غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: أناأشهد أن العشق ماله أمان وصادف قلبي الضميان/بقلمي


سلام عليكم ورحمة الله وبركاته كيفكم كل سنه وانتم طيبين

حبيت اقول لكم اسفه ع التاخير صارت لي ضروف وكدا ع العموم خلال هذي الايام راح اكمل الروايه واتمنى الاقي تفاعل ما اطلع اكتب ع الفاضي باذن الله راح انزل لكم ثلاثه بارتات او بارتيين خلال هذي اليومين وسامحوني ع القصور


تحياتي {غلطان يا معاندني }

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 100
قديم(ـة) 18-11-2015, 03:00 AM
صورة غلطان يا معاندني الرمزية
غلطان يا معاندني غلطان يا معاندني غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: أناأشهد أن العشق ماله أمان وصادف قلبي الضميان/بقلمي


الـبــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــارت 39


في المطار وصل مشعل وهو مكسور ما يدري ايش راح يقول لنجود ولا كيف راح تستقبله ويفكر كيف يفرق بين نجود والوليد طبعا وصل السواق وفك الباب لمشعل وركب مشعل قال له وديني البيت

السواق: بابا ما في احد في البيت كلهم في بيت بابا العود
مشعل بخوف: ليه وش فيه
السواق: ما ادري يمكن سواق ثاني يعرف انا بس حق بابا ودي وجيب بس ماما العنود مافي يروح مع هوه بس ماما وماماسمر وماما اميره بس
مشعل : اوكيه وديني البيت بعدين انا باخذ السياره واروح بيت بابا العود
السواق: طيب بابا




{طبعا مشى السواق متجه ع البيت عند البنات في الحوش صراخ وهستره مو عارفين ايش اللي صاير في المستشفى }




نجود من الفرح دموعها تنزل وتقول: الحين عبير تنصدم
غصون: ايه صح راح تنصدم بس صدمة فرح
سمر : بنات قومو خلونا نلعب ابي اركب الخيل
عفاف: الخيل حق مين تبين تركبين
سمر: ابي الاسود حق غرام
عفاف بحزن: اسمحي لي الخيل حق غرام ماحد يركبه غيرها حتى لو جربتي ما راح يخليك
سمر: اف خلاص بركب الابيض
نجود : خير خير حقي انا بركبه بعدين انتي حقي عادي عودته اي احد يركبه
سمر: مالت عليكم حسستوني ما عندي خيل يوم ان خيلي في المزرعه تف عليكم
مها جالسه برروحها وجالسه ع جوالها ترسل بيسيات واميره منسدحه وتسمع اغاني
عفاف: بنات ايش رايكم ندخل جوه
نجود : يلا وناكل اي شي حدي جوعانه
عفاف: يلا اجل {طبعا الكل قام معدا اميره ما كانت سامعه شي راحت نجود من وراها وشالت السماعه بسرعه وجلست تصارخ تبي تخوف اميره اميره فزت بسرعه اول ما شافت نجود صارت تجري وراها وتقول والله لاوريك طبعا جري نجود بسرعه ما صدقت انها تقدر تمشي من جديد ودخلت البيت وصار صراخهم في الفيلا






في الجهه الثانيه وصل مشعل الفيلا وسمع الشغاله تكلم احد في الغرفه محبوس ولا يعرف مين


مشعل : سيتي
الشغاله: نعم بابا
مشعل : مين في الغرفه
الشغاله : ماما عنود
العنود بخبث: مشعل فك الباب المفتاح ضيعته ولا لقيته والخدامه تقول ما تدري فين الاحتياط
مشعل : طيب بعدي عن الباب عشان اكسره
العنود بفرح : طيب اوكيه
الشغاله خافت تتكلم والعنود توريها بعدين سكتت
مشعل صار يرمي روحه ع الباب الين انفتح اول ما انفك ع طول العنود ضمته وقالت له

العنود: مشكووور يا حبيبي انت ما راح انساها لك يا قلبي
مشعل بستغراب: خبله انتي تشكريني
العنود بسرعه قالت له: اسمعني انا بروح ابدل واطلع مرررره تأخرت ع شغله ولازم اكون هناك بسرعه
مشعل": اوكيه انا بروح بيت جدي ما راح تروحي هناك
العنود : لا


{وطلعت تبدل بسرعه وطلعت برا البيت ودقت ع السواق وجاء اخذها ورايح يوديها البنك عشان تحول الفلوس }

العنود تفكر وتقول في بالها : يوووه انا غبيه الحين ليه قبل ما احول له ما كلمته اف ياربييه الحين ع اي رقم ادق ع اخر واحد ولا الاول ييييوه ياربيه وبعد الوليد ما يعرف اني طلعت من البيت راح يوريني بس خليني اخلص كل شي اهم شي يصير سعود لي انا مو لـ غيري اوريهم واذا ما خربت بينك يا الوليد انت والبزره اللي تحبها ما يكون اسمي العنود ويقطع تفكيرها السواق }

السواق: ماما
العنود بفجعه: خير ايش تبي
السواق: اسف ما ما بس ما يعرف انت فين تبي الحين
العنود بعصبيه: امش وديني ستاربكس
السواق : طيب ماما في باله {هذا ليه دايم شوف نفسه اف }







في المستشفى عند سعود وعدنان وابو سعود وصلت رساله من البنك لعدنان تم ايداع في حسابك مبلغ اول ما شافه سكت وكان يبي يسمع سعود ايش يقول


سعود بتعب: يبه
ابو سعود: امرني يا يبه
سعود بتعب ويبلع ريقه : ابي اول ما اطلع تخطب لي غرام يبه
عدنان يطالع في سعود وماسك نفسه لا يبكي قدامه لان كانت حالته مرره صعبه لانه متكسر
ابو سعود: ابشر انت بس صير بخير بس كيف اخطبها لك وهي متزوجه
سعود بتعب: بتطلق هي وراح اخذها انا
ابو سعود : طيب يا يبه ابشر كم سعود عندي واحد ولو يبي الدنيا كلها اجيبها له
عدنان: قوم يا الذيب وابشر باللي تبيه يلا انت بس قوي نفسك وخلينا نفرح فيكم
سعود ويمسك يد عدنان ويقول له : ما راح انسى وقفتك يا اخوي انت بعد ابي تكون فرحتنا سوا
عدنان : ايييييه انا باقي مطول ولا ادري من اخذ
سعود ابتسم بتعب: علينا اعرفها ما يحتاج وابشر اعتبرها جاتك
ابو سعود بفرح: منهي اللي يبيها
سعود بتعب: اقول له ولا
عدنان بخجل : عادي
سعود بتعب: يبي سلوم يبه
ابو سعود باستغراب: سلوم بنت عمك
سعود بتعب: ايه يبه
ابو سعود : هذي الساعه المباركه يا ولدي اجل علي انا اوقف معاك وانت رجال ونعم وابوك معروف ولو تبيني اخطب لك انا اذا ابوك مشغول عادي ابشر قليل اللي اسويه لك عشان ارد معروفك ووقفاتك معاي
عدنان : تسلم يا عمي ما تقصر والله
ابو سعود : اجل انا بخليكم الحين بروح اخلص كم شغله وارد لك يا ولدي
سعود : طيب يا الغالي بس لا تنسى
ابو سعود : ابشر

{ طلع ابو سعود من هنا وعدنان من هنا يطالع في سعود ويقول له }

عدنان: انا ايش اسوي فيك الحين ابوك ايش راح يقول عني
سعود بتعب: لا عادي اساسا ابوي خذ امي عن حب
عدنان : اجل اسمع بتخلص اللعبه احنا في النهايه واحنا الربحانين
سعود بتعب" اي لعبه
عدنان بحزم: بعلمك بكل شي من البدايه لين النهايه وبدا يحكي وعلامات الاستغراب والتعجب مو مصدق كل هذا صار من العنود }




في الجهه الثانيه وصل مشعل بيت الجد لقى مها في الحوش تكلم جوال وتمشي

مها : اسمعيني احنا راح نطلع المزرعه ايش رايك نتقابل هناك
ويقطع كلامها مشعل من وراها قال لها : نجود
مها بخوف لفت وطاح الجوال من يدها بغت تنجلط مكانها من الخوف
مشعل مستغرب غريبه ما عصبت اكيد عرفت وحست اني احبها وابيها خليني اكلمها قبل ما احد يجيها : اسمعيني انا اسف ع كل شي سويته لك والله غصب عني هذا كله لاني احبك ولا ابيك تاخذين اخوي بس بخليك ع راحتك بس صدقيني ما راح تنبسطون مع بعض
مها بتوتر ما تدري منو هذا مها بستغراب وقلبها فز له : انت منو
مشعل بستغراب: نجود لا تستهبلين معايه كيف انا مين
مها بستغراب يوم جات تقول له انها مو نجود طلعت الشغاله وقالت: ماما مدام عفاف تقول تعالي
مها : طيب { جلست تلم جوالها وقامت مها ولا كلمت مشعل دخلت مع الشغاله كانو جالسين كلهم ما عدا نجود واميره }

اميره بعصبيه: نجيد اطلعي بسرعه
نجود ميته ضحك: والله ما افك لك
عفاف: يوووووووووه منكم خلاص اجلسو الحين جدتي تجي والله لتخاصمكم
سمر: خليهم بزارين ههههههههههههه
اميره حطت يدها ع خصرها وقالت لها : نعم نعم نعم يا اختي
سمر يووووه: امزح والله
وتدخل مها ووراها طبعا كان مشعل دق الجرس وقامت عنده عفاف

عفاف كانت تلف الطرحه وفكت الباب
عفاف: هلا مشعل
مشعل منزل راسه للارض: كيف حالكم
عفاف: الحمد لله طيبين انت كيفك
مشغل : الحمد لله
عفاف: بغيت العيال صح
مشعل: لا بغيت جدتي اسلم عليها وع خواتي
عفاف: طيب دقيقه والا اقول لك ادخل المجلس حق الرجال وراح اخلي جدتي وجدي يجون عندك طيب
مشعل: طيب


قفلت الباب وقالت لسمر واميره يروحون يسلمون عليه وراحت عند جدتها ونادتها ونادت جدها وراحوا يسلمون ع مشعل
طبعا البقيه جالسيين يفطرون






في الجهه الثانيه عند غرام وسلمى وعبير


عبير بفرح: كيف رجعتي حكيني بكل شي
غرام بفرح وجالسه تقول لها كل اللي صار معاها من البدايه الين النهايه
عبير بصدمه ودموعها ع خدها : معقوله كل هذا من تحت راس العنود مستحيل
سلمى : اقول لا تقولي مستحيل عادي عندها بس راح تندم ع كل اللي سوته راح اعلمها من تكون والله لاوريها
عبير : لا تقولي كذا مهما صار هذي اختك
سلمى بعصبيه: اي اخت بالله اسكتي انا راجعه البيت ميته تعب تامري ع شي
غرام : سلوم حبيبتي اجلسي ما عليك هدي اسمعي نرجع بيت جدي كلنا لا تخليني ليه تردي بيتكم طلبتك عشاني
سلمى : ما راح اردك ي قلبي بحاول اسعدك
غرام وتضمها وتقول لها : الله يخليك لي يارب ولا يحرمني منك
عبير : بنات اسمعو احس اللين الحين مو مستوعبه ايش رايكم اليوم نجتمع بس فين
غرام: في بيتنا
عبيربستغراب: خير ايش عندك نسيتي ابوي
غرام: ما قلت لك ابوي زوجته رفعت عليه قضيه انا تنازلت ع القضيه حقتي وهيه باقي ما تنازلت يلا ان شاء الله اوصل البيت الاقي ورقت الطلاق وصلت يارب
عبير: يوووووه ادوشتوني يبيلنا جلسه طويله لنا كلنا ي البنات
البنات: اوكيه
عبير: اجل يلا روحو الحين البيت جهزو كل شي وانا بخلص دوامي والحقكم
غرام : اول شي بأمر ع سعود وأتطمن عليه وبعدها اروح
عبير: لا يا غبيه اثقلي روحي خليه يشتاق لك روحي لا تخلينه يشوفك خليه يشتاق لك عشان اول ما يطلقك الزفت فهد ينتظرك الين تخلصي
غرام : اوكيه اجل ما راح اخليه يشوفني
سلوم: اشك انك راح تقدري
غرام : ان شاء الله يلا نروح البيت
سلوم: يلا بس اول امر ع بيتنا اخذ لي ملابس
غرام : اوكي




{وطلعو متجهيين ع بيت ابو الوليد عند العنود دق جوالهارقم غريب وردت عليه }


العنو" هلا
.....؟جهزتي الفلوس والا لا
العنود بضحكه استهزاء: اقول الفلوس وصلت في حسابك وانقلع عني لا عاد اشوف رقمك فاهم وقفلت الخط في وجهه


طبعا الشباب كل واحد رجع ع بيته


الوليد اول ما دخل البيت لقى الباب مكسور وجن جنانه راح عند الخدم وقال لهم فين العنود

الشغاله بخوف: بابا مشاري كسر الباب وطلع هيه
الوليد بعصبيه ويضرب بيده ع الجدار وطلع وهو ماسك جواله ويدق ع مشاري




{عند مشاري عند جده وجدته وسمر واميره }


مشاري : هلا الوليد
الوليد بعصبيه: الزفت فينها
مشاري بستغراب: منهي بعد
الوليد بعصبيه: لا تستهبل ع راسي العنود يعني مين
مشاري : مدري قالت لي ان ضاع مفتاح الغرفه وكسرت الباب وطلعتها وش تبي فيها
الوليد بعصبيه: لو صار شي يا ويلك سامعني {وقفل الخط في وجه مشاري }

الجد: وش فيه
مشاري: ولا شي بس شويه الوليد معصب
الجد : طيب
الجده: يا وليدي الحين راح نحط الغداء وراح ادق ع الباقي لان جدك عزمهم
مشاري: اوكيه اجل انا طالع اشويه الحوش
اميره: الا تعال فين كنت انت اختفيت فجأه
سمر: اي والله
مشاري: سافرت مع اصحابي
اميره: اها طيب الوليد اشبه معصب
مشاري: عشان العنود فكيت لها الباب وجلس يخاصم









في الجهه الثانيه مها( ياربيه من هذا يجننننن يوووووووووووووه يارب يكون من نصيبي يارب )









عند العنود راحت عند وحده تفرق بين الوليد ونجود وطلبت منها اشياء وقالت لها طيب وطلعت وقالت للسواق يوديها البيت








عند سلمى وغرام رتبوا البيت وكل شي وقضو الاشياء الناقصه ودقو ع حقت الديجيه وكذا وسلوم دقت ع البنات وقالت لهم يجونن بيت ابو عبير كلهم بعد ما يتغدو وعبير وصلت وجلست تساعدهم وجابت قاتوه كبير فيه صورة غرام وراحت تتسبح وتكشخ







في الجهه الثانيه العنود غيرت رايها وراحت ع بيت الجده عشان تاخذ من ملابس نجود وبعدها تروح البيت وتاخذ من الوليد اول ما وصلت الفيلا حقت الجده كانو جالسين يجهزو الطاوله حقت الغداء والشباب وصلو كلهم برا في بيت الشعر طبعا اول ما شاف مشاري العنود وهي نازله راح يجري عندها ويقول لها




مشاري": تعالي تعالي انتي ما قلتي ان الباب انقفل عليك
العنود تطالع فيه من فوق لين تحت : اقول روح عني احسن لك
مشاري بعصبيه: ترا الوليد دق وش سويتي انتي
العنود بعصبيه: وهو ايش دخله فيني هاه فكوني منكم ترا واصله معاي اوريه وليد هذا اذا ما خليته يبكي بكي ما يكون اسمي العنود



دقت الجرس ودخلت لقتهم يجهزو اول ما شافتها اميره تطالع فيها من فوق لين تحت

الجده : هلا والله ي العنود
العنود بكبره: هلا وجلست ع الطاوله
اميره: ياربيه انسدت نفسي
العنود: جلع نفسك ما تنفتح
الجده بعصبيه: عنود اهجدي
العنود بستهزاء : انا جايه اساسا عشان نجود ما جلست معاها وكبت العصير ع نفسها ع اساس انها ما شافته وقالت بتقوم تبدل وراحت جري ع غرفة نجود واخذت بلوزه لنجود وحطتها في الشنطه وراحت غرفة عفاف ولبست من عندها ورجعت جلست ع الغداء معاهم
نجود : حلوه جاء البلوفر حق عفاف عليك مع انك امتن شوي منها
العنود: ولو عاد يلا انا بروح البيت قبل ما يرجع الوليد يلا انتبهو لكم

اميره: ع فين بس اجلسي
العنود: لالا يلا سلام


{اول ما خرجت العنود تلثمت ويوم جات تبي تركب السياره مسكها الوليد وبعصبيه شاد ع يدها بقوه ويقول لها :
اركبي السياره اشوف
العنود بصراخ: ماني راكبه معاك بروح مع السواق ايش تبي انت فيني
الوليد بعصبيه ركبها السياره وقفل عليها ب الامان وطلع وهو معصب قبل ما يحرك السياره جاء فيصل ووقف قدام السياره وقال له }


فيصل: الوليد وش فيك معصب انزل بعدين خذ العنود المكان اللي تبغاه انزل تغد معانا
الوليد بعصبيه: ابعد ما ابي ولا غدا
فيصل بستغراب: وش فيك اشبها العنود تبكي
الوليد بعصبيه":" ابعد عن السياره
فيصل : طيب


{ومشى الوليد بعصبيه داعس وجالس يقول للعنود:علميني ايش راح تسوين الحين اذا ما خليتك في الملحق بروحك تحسبيني غبي حركاتك هذي ما تمشي علي تدرين عاد انا مراقب جوالك ي حلوه نتفاهم بعدين والله لاخليك تندمين ع الساعه اللي انولدتي فيها ي العنود
العنود بصدمه ما عاد قدرت تتكلم في بالها لا يكون عرف عني ياربيه ايش هذا الحظ اف

عفاف: يووووووووه نسينا ما قلنا لها ان البنات عازمينا للحفله
اميره: احسن ما تجي والا اقول لكم راح يوصلها خبر لا تخافون عليها ما علينا خلونا ناكل ونقوم نجهز اموت واعرف وش عندهم البنات يبون الحفل يمكن يغيرون لنا جو قبل الاختبارات هههههههههههههههه
نجود: واثقه مرررره صراحه
البنات: هههههههههههههههههههههه


طبعا في بيت الشعر الشباب جالسين يتغدون معاهم الجد وضحك وسواليف

الجد: الا فين الوليد يا شباب
فيصل : يقول بيروح مشوار {طبعا ما حب يقول لجده انه اخذ العنود وفي باله يفكر معقوله كل هذا بس عشان تضاربو خواتي اكيد في شي انا ما اعرفه بس مصيري اعرف }

الجد : فيصل
فيصل: هلا يبه
الجد: ان شاء الله نخطب لك بنت عمك يوم نروح المزرعه يوم الاربعاء مثل ما وعدتك
فيصل من الفرح قام وحب راس جده وقال : ان شاء الله الله يطول بعمرك ي جدي
الجد بفرح : وبعد الوليد حتى هو بنفس اليوم عشان اشوفكم متزوجين قبل ما اموت
الكل : الله يطول بعمرك
الجده : والله ما احد يعرف متى يومه
فيصل: الله يطول بعمرك وتشوف عيال عيالنا
هشام : جدي وش عندك اشوفك ما قلت بخطب لهشام ويعني انا ولد منو ولد البطه السودا
الكل : ههههههههههههههههههههههههههه
الجد: وانت بعد بخطب لك بس فيصل والوليد اول بعدين انت وسعود
هشام: اوكيه ما علي اهم شي تخطب لي مو مستعجل الحين انا متى ما صار سعود بخير نرحنا سوا
الجد : ان شاء الله ي ولدي
مشعل يطالع فيهم بقهر قام وقال : الحمد لله شبعت
الجد: وش فيك ي ولدي تو حطينا الاكل والا اكيد اكلت برا
مشعل: لا ما اكلت يا جدي بس شبعت
الجد: طيب ب العافيه الا تعالو يا عيال اشوفكم هذي الايام ما تروحون الشركه مخلين الشغل ع ابهاتكم اللي يهمل شغله من الحين ما راح اوقف معاه واخطب له لازم تكونون معتمدين ع انفسكم
الشباب: ان شاء خلاص بنداوم






عند البنات محتاسين جات الساعه 2 ونص الظهر وجالسين يكشخون عشان يروحو البيت عند عبير والبنات الجده طبعا جالسه تنتظرهم وتقول اخلصن يا بنات تاخرتن وش فيكن

اميره : يوووووه يا جده يرفعن الضغط باقي ما عرفتيهن
الجده : يا وجهه الله بسس
اميره وهي تعدل الجاكيت حقها وتبعد قصتها عن وجهها وهي تقول : جده
الجده: وش فيك
اميره : شوفي ايش رايك لما نروح المزرعه نسوي حفله كبيره عشان نجود صارت احسن وكذا
الجده: اصص اسكتي بعلمك بشي بس لا تعلمين طيب الين يأكد لي جدك
اميره فز قلبها : وش قولي ما راح اعلم
الجده: بنخطب لفيصل والوليد هناك
اميره قامت نقزت وقالت : يس اخيرا خلونا نتحرك بعدهم
الجده: شف شف المغسول وجهها استحي يا بنت والا بالعصايه هذي
اميره : لالا لالالالا خلاص وقامت حبت راس جدتها وقالت اخيرا بنفرح من جديد يا جده
الجده: ان شاء الله
اميره شافت عفاف نازله ووراها سمر ومها باقي نجود وخلود ما خلصو قالت بصوت عالي عشان تسكت جدتها : ما بغيتن ع قولت جدتي ههههههههههههههههه
الجده وتضربها بالعصايه وتقول لها : طيب اوريك ي اميروه


البنات فكو ضحك ع اميره وعصبت اميره

الجده: اسكتن فين خلود ونجود ايش باقي تسوون
عفاف: الحين يا جده ينزلون
الجده: طيب اجل دقيتي يا اميرهه ع امك وقلتي لها تقابلنا هناك ولالا
اميره : الحين تلاقين البنات كلموها يا يمه
الجده: طيب اجل اخلصن قبل الصلاه عشان اخلي السواق يمر المحل ويمر فيكن الاماكن اللي تبين منها انتي وهي
البنات : طيب


{وتنزل نجود وخلود وقامو كلهم وركبو سيارتين ومشو نصهم متجههين ع المحل ونصهم متجهين ع البيت عند البنات طبعا اللي كان متجهه مها وخلود وسمر وعفاف رايحيين ع البيت اما الجده ونجود واميره راحو يشترون }












في الجهه الثانيه عند سعود كتبو له خروج بس يكون ع الكرسي المتحرك الين يصير احسن ركب السياره وعدنان يسوق متجهه فيه ع بيتهم الا يقول سعود

سعود : الا تعال ي عدنان بالله اعطني جوالي شوف غرام ما دقت علي
عدنان : ابشر كم سعود عندي ورفع الجوال لقي منها رساله كاتبه فيها "الحمد لله ع سلامتك ي حبيبي انا اسفه بس ما مداني امر عليك طلع عندي اشغال كثيره ي روحي انا الحين رايحه بيت ابوي انتبه لك واذا طلعت ارسل لي }

عدنان: بس هذا اللي كتبته
سعود وهو يلف راسه بشويش لانه حاطين له حقت الرقبه وقال لعدنان

سعود : ودني لها
عدنان : اسمعني خله بعدين انا اوديك لها ابشر بس الحين مرا لا انت شوف وضعك لاكن دق عليها وكلمها طيب لازم نتفق اثقل ي خوي اثقل خلها هي تجيك مثل ما تغلت طيب
سعود : ااااااااااااااااه ما اقدر
عندنا: بتقدر وانا بكون جنبك سامعني
سعود: طيب دق عليها وحط السماعه في اددني
عندنان : طيب ابشر


{رفع الجوال ودق ع غرام طبعا غرام كانت مرررا مشغوله وجوالها صامت }






في الجهه الثانيه وصل الوليد ومعاه العنود ضربها وحبسها في الملحق وقال: انتي اساسا مكانك هنا من اول الله ياخذك يارب انتي ايش قولي لي ايش انتي عدوه تعرفين ايش يعني عدوه انتي تحاولين تفرقين بين سعود وغرام سعود ما راح ياخذك تفهمين لو تنقلب الدنيا فوق تحت واصبري علي..وخرج وقفل الملحق وهي جلست تبكي وتقول الله ياخذك يارب الله ياخذكم كلكم يارب اااااااااااااه ياربيه




وبكذا انتهى البارت انتظروني في البارت الاخير

الرد باقتباس
إضافة رد

أناأشهد أن العشق ماله أمان وصادف قلبي الضميان/بقلمي

الوسوم
غلطان يا معاندني
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
غرامك صار عنواني و أنا قبلك بلا عنوان / كاملة الــــراقي روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 2405 27-11-2016 07:27 PM
خفايا الروح / للكاتبة : أنجال ، كاملة دلع وجمالي ولع روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 17 14-11-2016 02:31 PM
اليتيمة / الكاتبة : هاردلك يا قلبي ، كاملة newlife_088 روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 265 20-05-2016 11:00 PM
روايه غرامك صار عنواني وأنا قبلك بلا عنوان فوق الحسن هيبه ارشيف غرام 2 08-05-2010 06:56 PM
روايتي الأولى : يا حبي له و لو يامر على قلبي ألبي له الريـــــف أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها 9 01-05-2010 05:22 PM

الساعة الآن +3: 02:59 PM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1