غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > روايات - طويلة
الإشعارات
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 31
قديم(ـة) 11-11-2013, 04:13 AM
صورة غلطان يا معاندني الرمزية
غلطان يا معاندني غلطان يا معاندني غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: أناأشهد أن العشق ماله أمان وصادف قلبي الضميان/بقلمي


{{ البارت الخامس عشر }}


في فرنسا عند غرام وسعود غرام وهي تبكي وتقول لسعود }}



رام وهي تبكي : سعود والله ما رديت حتى عليه وقلت اقولك لأني ما أقدر أخبي عليك وهو يراسلني من أمس
سعود بعصبيه ويضرب ع الطاوله : كيف جاب رقمك الرمه وكيف و متى شافك تكلمي
غرام وهي تمسح دموعها وتوقف وقبل ما تمشي قالت له : ما توقعت بيجي يوم وتشك فيني فوق إني قلت لك بس ما عليه من البدايه سن إذا تبي تنهي اللي بينا سلام {وأدته ظهرها وهي تبكي ولا تبي تبين إنها ميته عليه ووقفت تاكسي وطلعت فيه }}



سعود بعصبيه قام وقلب الطاوله وجلس يصرخ ويقول : ليه يارب يصير كذا ليه اااااااااااه {وراح متجه ع السياره حقته وركب فيها وهو متوتر ومقهور وجالس يفكر كيف كذا الجوال حق غرام كان معاها طبعا نسيته معاه وهو يسوق ويدق عليها فهد أعطاه مشغول وأرسل له رساله محتوى الرسالة {قابلني اليوم في البحر الساعه 10.30حالصباح جيب لا تتاخر ما أبي أتاخر ع البنات ويشكون فيني اوكيه }وأرسل الرساله ووصلت فهد فهد طار من الفرح وتحمس مرررره وأرسل رساله محتواها {الحمد لله ما بغيتي تردين علي الحمد لله رديتي خلاص أبشري لو تبيني أروح من الحين ترا أخذت رقمك من جوال رنا أختي عجبتيني ودخلتي قلبي حيل خلاص راح أنتظرك أوكيه ي الحب }أول ما وصلت الرساله لسعود وقف ع جنب وجلس يصرخ ويضرب بيده في الدركسون ويبكي من القهر ويدق جواله ورد عليه }


عدنان : سعود
سعود وهو يتنحنح يبي صوته يرد : هلا
عدنان بخوف :ايش فيك يا خوي ليه صوتك كذا
سعود وهو يصرخ : ااااااااااه يا خوي تكفى تعال لي أنا مو قادر أسوق السياره تعال تكفى
عدنان بخوف : قولي وينك طيب بسرعه
{وجالس يقول له المكان وينه }






{عند البنات فكت عفاف طلع فيصل ورجعت ورا الباب وقال }


عفاف : هلا يا فيصل
فيصل وهو منزل راسه في الأرض : أبي سلمى أو العنود
عفاف : طيب الحين أناديهم لك دقايق بس
فيصل : طيب انتظر أنا هنا
{وراحت عند سلمى والعنود وقالت لهم أن فيصل يبيهم برا وقامت سلمى في البدايه }}


سلمى : هلا يا خوي
فيصل : هلا بختي حبيبتي
سلمى : ايه ما غيرت طبعاك أكيد جوعان صح طيب غريبه ما تروح تاخد لك من برا فطور
فيصل : وأنا عاد من ثقافتي في الإنقليزي بالله عاد سو لي حاجه أكلها بطني يوجعني
سلمى : دقايق بس أسأل البنات إيش سوو فطور
{سلمى بصوت عالي:
بنات سويتو فطور زين لأن فيصل جوعان
البنات : إيه
سلمى : هي دقايق أجيب لك أدخل المجلس أجلس فيه ع بال ما أخلص أحطه لك دقايق
فيصل : طيب شوي لي طريق بسرعه
سلمى: طيب {وقالت للبنات طريق ودخل المجلس وراحت تحط له فطور وودته له المجلس وحطته له جبن وبيض شكشوكه وزيتون وتونه وحليب وطماطم وخيار حطته له وقالت له }}

سلمى : لمى تخلص فطور نادني او نادي أختك السندريلا طيب
فيصل : طيب أنتي فين راح تروحي
سلمى : أنا عندي محاضره بعد شوي بروح اجهز واطلع يا خوي
فيصل : طيب خلاص روحي
سلمى : يلا سلام {وطلعت من المجلس وراحت تجري ع الغرفه حقتها وتسبحت بسرعه وطلعت وطلعت لها بنطلون زيتي وبلوزنه لحمي وأخذت الكعب لحمي وحطت شوي روج ومسكره ولفلفت شعرها وأخدت النظاره حقتها وطلعت وهي ماره من الصاله الكل مصدوم منها مررره }}

عفاف بصدمه : إنتي سلوم
سلمى : لا تخلوني أمسحه خلاص خلوني شوي أحس بإحساسكم يلا تأخرت الحين تجي الساعه 9 ونص وربي لتطردني الدكتوره برا مو فايقه لها

عفاف: الله معاك لو احد سأل عليه قولي تعبانه طيب مو فايقه أداوم مررره
سلمى وهي تلبس عباتها وتلف الطرحه : طيب طيب خلاص يلا سلام {وطلعت وركبت السياره حقت العنود واتجهت ع الجامعه }






في جده نجود تسبحت وطلعت لبست شورت تيفاني وبدي ابيض وجزمه بيضاء وحطت كحل أبيض من جوت عيونها ومسكره كثرتها مرررره وروج عودي ولبست أساور تيفاني وأبيض وذهبي وأستشورت شعرها وسوت بقصتها نفخه ورسمت حواجبها وطلعت من غرفتها وراحت المطبخ وقالت للشغاله }}


نجود : هاه خلصتو كل شي
ميري: إيوه يا نجود خلاص كل شي
نجود: طيب اوكيه جيبي لي بيبسي علبه وشيبس ع بال ما يجون البنات بجلس ع جوالي {واخذت الشيبس والبيبسي وراحت جلست في الصاله طبعا تركي وأبوها مو فيه وجلست ع الجوال ولقيت رقم مرسل لها {{{الف لا بأس عليك ي حبيبتي ما تشوفي شر يا عمري }طالعت وقالت :

نجود: منو هذي {طبعا طنشت وارسلت لغصون وقالت لها تجي بنات عمها راح يجون وردت عليها غصون خلاص راح اجي استغربت نجود انها راح تجي وأبوها يمنعها المهم إلا يدق الجرس راحت نجود تجري وفكت الباب إلا بنات عمها سمر واميره وبنت خالهم الهنوف وضمت اميره وجلسو يبكون من الفرح وسلمت ع سمر وع الهنوف وودخلتهم البيت وأخذت الشغاله منهم العبي وجلسو في الصاله



نجود : هلا فيكم
أميره : ما شاء الله عليك عيني عليك بارده اليوم شكلك مرره حلو
نجود : قولي ماشاء الله
أميره : ما شاء الله
سمر: ايوه اخبارك يا نجود إيش مسويه
نجود: الحمد لله انتم كيفكم واخباركم إيش مسويين
اميره : أبد ايوه أخبار زوجة أبوك الثانيه
نجود : ما عليه أبوي خليته يطلقها وراحت بلدها واخذ تركي يعيش عندنا أهم شي طلقها هذا دليل إنه ما يبيها يبي أمي
الهنوف: ليه أبوك متزوج ع أمك
نجود : كان والحين لا
سمر : خلاص ما عليه في احد راح يجي غيرنا
نجود: ايه قلت لغصون وراح تجي
سمر: اها
اميره : الحمد الله اني لابسه ع الاقل
نجود: عادي اذا ما كنتي لابسه ملابسي موجوده افا والله
اميره: ادري ما تقصري ي الغاليه {وتجي الشغاله وتجيب العصير ووزعته عليهم وراحت }




عند أم عبير رجعت الجده والجد البيت ما بقي إلا أبو عبير هناك وأم عبير ما صحيت من الغيبوبه }






في فرنسا عند البنات خلص فيصل الفطور ودق في الباب وقال لهم إنه خلص وطلع من الباب وطلع يتمشى أخذ السياره حقت محمد كانت إف جي وراح فيها





عبير : بنات ايش رايكم نطلع برا
العنود: يلا ما عندي ما نع ابد
خلود : خلاص نقوم نجهز
عبير : خلاص يلا
عفاف مستغربه من العنود مررره : طيب يلا
وقامو يجهزون





في جده عند البنات وصلت غصون وقالت لنجود إن عبد المجيد خطبها وملك عليها بس ما سوت حفله كبيره وجالسين كلهم ضحك واستهبال


نجود : بنات إيش تبون نطلب العشى
اميره: والله مدري شنو
سمر: اطلبو مشاوي
الهنوف: بكيفكم
غصون طبعا ما قد أخذت مشاوي : إيه حلو أخذوه
نجود : خلاص طيب وغيره ايش تبون
اميره : خلي السواق يجيب ورق عنب من محل المعجنات سنابل السلام
نجود: خلاص طيب
{وقامت وراحت عند الشغاله طبعا تعرف عربي مررره لانها قاعده عنده لها 22سنه وقالت لها تروح سعد الدين وتأخذ قاتوه اسمه فيري روشيه وتقول للسواق يشتري العشاء وراحت الشغاله }


{ورجعت نجود عند صديقاتها }





في فرنسا عند البنات طلعوا من البيت وراحو السوق يشترون منه


عبير : خلود إيش رأيك في الساعه هذي
خلود: حلوه مره اخذيها
عبير ؟: والله حلوه
خلود: إيه والله
عبير : طيب خلاص




عفاف :أنا بأخذ البنطلون هذا الأمريكي باخذ لنا كلنا
العنود: طيب اخذي وأنا عليه البديهات اللي عليها اوكيه
عفاف: طيب وأنا بأخذ المقاسات أدق ع البنات وأسألهم
العنود: طيب خلاص نتقابل ع الطاوله الأخيره اللي هناك اوكيه
عفاف : طيب خلاص اوكيه





عند غرام كانت تبي تدق ع سلمى ما لقيت جوالها وقالت للتاكسي يوديها الجامعه








عند سعود وعدنان

سعود : بسرعه يا عدنان سوق ووقف فيني عند البحر بسرعه
عدنان: طيب خلاص أبشر بس هدي طيب
سعود: طيب بسرعه


أول ما وصلوا نزل سعود ونزل معاه عدنان وأخذ معاه المسدس ونزل بسرعه ودق ع جوال فهد ورفع السماعه فهد أول ما شافه سعود قرب له وهو يرتجف ويبكي لف فهد عشان يشوف جات وغاده



عدنان بخوف: سعود لا تكفى يا خوي لا تسوي شي تكفى {الناس كلهم اجتمعوا يوم شافو مسدس }

سعود بعصبيه ويده ترتجف ويقول: إنت منو عشان تحب غرام من إنت
أنا غرام لي غرام لي أنا يا غبي
فهد بخوف: هدي يا خوي إيش فيك كذا نزل المسدس
سعود بعصبيه: لا أحد يقرب مني أحسن لكم
عدنان: سعود تكفى يا خوي وقف طلبتك لا تسويها
سعود وهو تنزل دموعه ويحط يده ع المسدس ويطلق وتصك الرصاصه في بطن فهد ويطيح في الأرض
عدنان بصوت عالي : لالالالاللاالالاللاالالاللاالالالاللاالالاللاالا يا سعود لالالالاللاالالاللاالاللاالاللاالا
سعود يطيح المسدس من يده ويجلس من التعب وهو يرتجف ويبكي ويقول: هي لي أنا مو لأحد ثاني واللي يقرب منها راح أذبحه
عدنان بصوت كله تعب: سعود إنت ليه سويت كذا ليه ما تفاهمت معاه
سعود بتعب: خلهم ياخذوني الحين أهم شي ما يخذها {ووصلت الشرطه وشالت سعود وعدنان لحقه بسيارته فهد جات الإسعاف وشالته كان ينزف مرره }






عند البنات في جده وصلت الشغاله ومعاها القاتوه حطت العشاء ورتبت الطاوله وحطت القاتوه في النص وعليها مكتوب الف الف مبروك يا غصون وعقبال العرس }


الشغاله: خلاص نجود
نجود: يلا بنات الله يحييكم ع العشاء
{وقامو البنات وأول ما شافت غصون القاتوه راحت وضمت نجود وقالت لها }


غصون ودموعها في عيونها: مشكوره يا قلبي
نجود: ولو ما بيننا شكر يا قلبي إنتي اختي يا الغاليه
غصون : فديت قلبك إنتي أحلا أخت ربي رزقني فيها
أميره: يا الله حماااس مررره
سمر: هذي بنت عمي الشاطره اللي ما نست صاحبتها
الهنوف: حلوه عجبتني الحركه الله يخليكم لبعض يارب
نجود وغصون: آمين يارب
نجود: يلا تفضلوا للعشاء
البنات : طيب{وجلسو يتعشوا }






في فرنسا عند غرام قلبها وجعها بس تعوذت من الشيطان اول ما طلعت سلمى من المحاضره راحت تجري بعد ماطردتها الاستاذه


سلمى بخوف: إشبك عيونك حمراء كذا ما نمتي زين وإلا كنتي تبكين
غرام وتنزل دموعها : سعود يا سلمى
سلمى بخوف: إيش فيه
غرام وهي تمسح دموعها : يحسبني أخونه وأحب أحد غيره
سلمى: لالا تخافي لازم يفهم الموضوع ومع منو إن شاء الله تخونيه
غرام : أخو رنا أرسل لي أمس ويقول إنه يحيني وقلت لسعود لأنه أرسل وسعود ماسك الجوال وقلت له ما أحب أخبي عليه شي وجلس يخاصم وشك فيني
سلمى: صدقيني هو سوا كذا لأنه يغار عليك ما توقع يصير كذا صدقيني إهدي إنتي وتعالي لا تبكين عند أحد أمشي نطلع برا



{وركبو السياره ويدق جوال سلمى كان من جوال غرام }

سلمى بصدمه: غرام فين جوالك
غرام بخوف : مع سعود ردي بس لا تقولي إني معاك تكفين ما أبيه يخاصمني
سلمى : طيب خلاص إهدي {ورفعت السماعه إلا عدنان }


عدنان: الو
سلمى : منو
عدنان: أنا عدنان صديق سعود
سلمى: هلا آمر بغيت شئ عدنان: أبي أقول لك وصلي لغرام ترا سعود سوا شي ما توقعته أبد بس من قهره
سلمى: إيش سوا
غرام بخوف : فكي الإسبيكر بسرعه {وفكت الإسبيكر }
عدنان: أنا وسعود في قسم الشرطه سعود قابل الولد اللي قال لغرام يحبها وأطلق عليه بالمسدس والولد الحين في المستشفى وسعود في السجن كله بس عشان غرام هو يحبها ما سوا كذا إلا من جنونه فيها والحين مدري كيف أدق ع عمي وأقول له يجي
غرام وتنزل دموعها وتقول: فين القسم اللي أنت فيه بسرعه يا عدنان
عدنان: في قسم .......إذا بتجي لا تتاخرون
سلمى : طيب خلاص يصير خير
{وقفلت السماعه وغرام جلست تبكي وتصرخ وتقول}}


غرام: كله مني أنا كله مني يا الله
سلمى: إهدي يا غرام خلينا الحين نروح ونشوف سعود إهدي
غرام: كيف تبيني أهدأ وسعود في السجن كيف يا الله اااااااااااااااه

{أول ما وصلوا قسم الشرطه وشافوا عدنان وراحوا عنده }

سلمى: عدنان
عدنان: هلا
سلمى: قولهم إنا نبي نشوفه بسرعه
عدنان: طيب {وراح عدنان وقال للشرطي وقال لهم يجلسوا في المكتب ع بال ما يجيبون سعود أول ما أنفك الباب }}شنو تتوقعوا


انتظروني في البارت السادس عشر

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 32
قديم(ـة) 11-11-2013, 04:47 AM
صورة غلطان يا معاندني الرمزية
غلطان يا معاندني غلطان يا معاندني غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: أناأشهد أن العشق ماله أمان وصادف قلبي الضميان/بقلمي


يسعد صباحكم يارب اتمنى يكون البارت عجبكم يارب بس في غلط بسيط كتبت غاده بالغلط بدل غاده عدنان بس واتمنى لكم قراه ممتعه يارب



تحياتي لكم {{غلطان يا معاندني }}

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 33
قديم(ـة) 21-11-2013, 05:03 AM
صورة غلطان يا معاندني الرمزية
غلطان يا معاندني غلطان يا معاندني غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: أناأشهد أن العشق ماله أمان وصادف قلبي الضميان/بقلمي


{{البارت السادس عشر }}


في جده نجود راحت توصل غصون عند الباب لقت واحد جالس عند الباب ومنزل راسه ولا تدري منو استغربت وخافت وقفلت الباب وراحت متجهه عند البنات وهي خايفه وتقول لهم بخوف}}


نجود بخوف : بنات مدري في احد جالس عند الباب بس يهز روحه وماسك ع راسه مدري منو
اميره بخوف: يمه منو
الهنوف: السواق مو برا
نجود بخوف: ايه برا
الهنوف: خلاص دقي عليه ويشوف منو
نجود بخوف: سمر روحي اجري قفلي الباب حق المطبخ واطلعي الدور الثاني قفلي الباب السري اللي ورا بسرعه اميره انتي اطلعي قفلي باب السطح مع الشغاله بسرعه وانا بدق ع السواق
البنات: طيب خلاص {وكل وحده راحت تسوي الشي نجود دقت ع السواق وطلع السواق الحوش ما لقي احد نجود ميته خوف مررره دقت ع تركي اخوها وقال انه راح يجي طبعا كان معاه الوليد ونجود اول ما وصلوا دق الجرس وفكت نجود الباب وبخوف ضمت تركي وجلست تبكي وتقول لتركي اللي الوليد وراه }}


نجود وهي ضامه تركي وتبكي: تركي انا ابي امي وابوي انا اخاف والله كان في واحد جالس والله شفته بس ما انتبهت لشكله والله فيه
تركي وهو يضمها ويمسح ع ظهرها: خلاص اهدي الحين في احد في الصاله
نجود وهي ترتجف : مقدر امشي رجولي تجمدت
تركي بخوف: امشي يا نجود
نجود وهي تبكي : والله مقدر
الوليد بخوف: ايش فيه
سمر تغطت وطلعت ومسكت نجود وادتها العكاز حقها وقالت لهم : نجود ما تقدر تمشي اذا خافت الدكتور قال يبداء يرتجف كل جسمها ولا تقدر تتحرك ابد
نجود وهي تبكي : رجلي تعورني
تركي بخوف: بعدي لو سمحتي انا بدخلها جوه شوفي لي طريق
سمر: ادخل ما في احد قدامك {وشال نجود وحطها ع الكنب وجلس بالأرض وهو يهديها ويقول}}

تركي: نجود يا قلبي لا تخافي انا هنا جنبك ما راح اخليك صدقيني بجلس بالحوش الين الصبح اهم شي لا تخافي طيب
نجود وهي تبكي: ابي امي وابوي ابي عبير
تركي: اهدي الحين ووعد اقول لابوي يجي طيب
نجود:طيب {وبدأت تهدأ شوي شوي وبدأت ارجولها تخف عن الارتجاف والوليد برا ميت من القهر كان وده يدخل معاهم بس ما قدر وشوي الا تركي يطلع وقال له}}

تركي: الحمد لله صارت احسن الحين
الوليد بخوف: متأكد
تركي: متأكد والله
الوليد: الحمد لله
تركي : الحمد لله يلا تعال نجلس انا وعدتها نجلس في الحوش تعال ناخذ الفرشه ونجلس برا
الوليد: طيب يلا





في فرنسا تحديدا{قسم الشرطه} دخل سعود كان جالس في المكتب بس غرام كانت متوتره مررره اول ما شافها سعود نزلت دموعه وقال لها


سعود وهو يمسح دموعه: ليه جيتي هنا المكان هذا ما يصلح لك
غرام وهي تنزل دموعها وتقول له : ولا لك
سعود وهو يقرب منها ويجلس عند ارجولها ويقول لها : تكفين روحي ما ابي اتعبك معاي روحي
غرام وهي تبكي : مستحيل اروح واتركك بروحك مستحيل يا سعود والله احبك وعمري ما طالعت او فكرت بغيرك ابد والله بس ليه سويت كدا ليه
سعود وهو يبكي : تدري ليه سويت كذا لاني انا مجنون فيك ولا ابي اي احد يقرب منك فاهمتني انتي لي انا انا وبس مو لاحد ثاني
غرام وهي تمسح دموعه وتسلم ع راسه : طيب انت اهدأ
سعود: اوعديني انك يا غرام ما تطالعي لاي احد غيري
غرام وهي تبكي: وعد يا سعود
سعود : خلاص انا كذا مرتاح عادي خليهم يرجعوني الحين اهم شي انتي خليك عند وعدك لي
غرام : طيب ما راح اخليك راح اجيب لك محامي
الشرطي {بعد الترجمه}: انتهى الوقت
سعود: اوكيه ووقف سعود من الارض ومسح دموعه وطلع مع الشرطي وهو يطالع في غرام ويوم طلع شاف عدنان قال له : عدنان غرام في امانتك الين ما اطلع
عدنان: ابشر يا خوي
{واخذوا سعود وحطوه في السجن غرام ع طول طلعت وراحت متجهه ع المستشفى اللي فيه فهد لان رنا هناك }






عند البنات خلصو تسويق ورجعوا البيت

عبير: انا قلبي ناغزني غرام فينها من الصباح ما جات والحين الساعه 5 العصر ما صارت والله
العنود بخبث: مدري فينها الحين
عبير: ايش قصدك يا العنود
العنود: ولا شي خلاص
خلود: دقي عليها طيب
عبير: دقيت جوالها مقفل
عفاف:طيب سلوم يمكن معاها دقو عليها
عبير : طيب {ودقو ع سلوم ولا ردت عليهم طبعا وصلو المستشفى غرام وسلمى وعدنان}


عدنان: شوفي هذاك يمكن اخوه انا بروح اكلمه
سلمى: طيب خلاص اوكيه
غرام: سلام
رنا كانت تبكي : هلا يا غرام شفتي ايش صار لاخوي
غرام وهي تبكي: والله مو قصده رنو هذا اللي احبه ولد عمي اخوك اخذ رقمي من جوالك وصار يراسلني ووسعود سوا نفسه انه انا وراح وصار اللي صار طلبتك خلي ابوك يتنازل تكفين
رنا بصدمه: اللي سوا في اخوي كذا يقرب لك ويصير حبيبك كيف كذا طيب فهد ايش يبي منك

غرام : اوريك بعدين لان جوالي مطفي تكفين خليه يتنازل دامه فاق
رنا : شوفي ابوي جاء خليني اشوفه



{رنا متجهه عند ابو غرام اول ما عرف منو الولد اللي سوا كذا تذكر خطيب رنا بنته ما حب يقول لغرام ان ابوها متزوج وحده ثانيه وقال طيب راح نتنازل }


رنا : غرام خلاص ابوي متنازل وقال راح يكلم فهد لانه هو الغلطان
غرام بفرح: مشكوره يا قلبي ما تقصري
رنا: ولو يا قلبي بس اهم شي فهد صحي
غرم: يلا عن اذنك انا بروح تأخرت ع البيت والحين البنات خايفين علينا
رنا: طيب الله يستر عليكم{وراحت ونادو عدنان ووصلهم البيت وقالت لعدنان قبل ما تنزل}


غرام: عدنان دق ع عمي وقول خلاص لا يجي الرجال تنازل وبكره راح اروح عند سعود ونطلعه من هناك
عدنان: طيب ابشري
سلمى : يلا سلام
عدنان: سلام {ونزلو البنات كان واقف عند الباب فيصل ينتظر البنات يعطونه اكل }


سلمى: سلام
فيصل: منو
سلمى: الله عليك اختك منو يعني بعد عن الباب عشان تدخل غرام
فيصل: طيب {وبعد عن الباب ودخلت غرام وراحت ع غرفتها بسرعه ما في احد انتبه لها وراحت دخلت تسبح وتاخذ الحبوب حقتها }}



{اول ما دخلت سلمى دخلت فيصل المجلس طبعا الغبيه ما قالت للبنات كانو يودون الاكل له المجلس اول ما دخلت قالت سلام وراحت ع الغرفه قالت لهم }
سلمى : لا احد يسألني شي اذا روقت قلت لكم بروح اتسبح {وراحت طبعا عبير اخذت التبسي اللي فيه الاكل وراحت متجهه ع المجلس اول ما دخلت كان فيصل متكي ينتظر من اللي راح يدخل عبير تجمدت مكانها }


فيصل حسها انحرجت نزل عيونه في الارض وقال لها : خلاص حطيه عندك وروحي ما راح اطالع فيك
عبير ضلت واقفه تجمدت من الصدمه ما تعرف ايش تسوي
فيصل : خلاص راح اديك ظهري وادخلي يلا
عبير رجعت لوعيها حطت التبسي قدام الباب وقالت: اسفه {وراحت تجري ووجهها مخطوف صكت في خلود}


خلود: يمه اشبك
عبير بخجل: فيصل كان في المجلس من دخله ما احد قال
خلود: يوووووووووووه ام الفشله شكلها سلوم الغبيه دخلته
عبير: والله لتندم اذا هي ولا تكلمت اوريها




عند فيصل ميت فرح ووقف يرقص من الفرحه انه شافها ويقول في باله: اخير الحمد لله وقفتي برا ما كانت ع الفاضي هههههههههه يس كذا الواحد ياكل







في المستشفى عند فهد اول ما صحي من العمليه

ابو فهد: فهد يبه تراك انت الغلطان البنت تحب وهذاك ولد عمها انت تدري ان اللي خاطبين اختك هذا الولد يصير ولد عم اللي خاطب رنا يعني غصب عنك راح تتنازل ما ابي اخسر الشراكه وانت الغلطان ونخسر القرب منهم
فهد بقهر: طيب يبه اللي تشوفه
ابو فهد: ايه كذا الحين لو تجي الشرطه قول لهم انك متنازل لهم سامع
فهد بتعب وقهر: ابشر
{دق الباب كانت رنا }

رنا: الحمد لله ع سلامتك يا فهود
فهد: الله يسلمك يا رب
رنا: هاه كيفك الحين ان شاء الله احسن
فهد: ما عليك اخوك قوي وان شاء الله اني بخير
رنا: ان شاء الله
ابو فهد: رنا يلا نطلع برا خلي الشرطه تخلص شغلها مع اخوك
رنا: طيب يا يبه

{وطلعو برا ودخلت الشرطه وفهد تنازل وقال يطلعونه الصباح }






في جده الساعه 1ونص الليل

ابو عبير: سلام بنات {طبعا الهنوف دخلت الغرفه عشان ما تكشف ع عم البنات }

اميره وسمر: وعليكم السلام يا عمو
ابو عبير: يبه نجود ايش فيك
نجود وهي تبكي: يبه والله شفت واحد جالس في الحوش ويهز نفسه ويبكي ويوم جاء يبي يطالع فيني قفلت الباب خفت منه وطلع السواق يدور له ولا لقيه
ابو عبير: طيب يا بابا اهدي الحين سمر اميره ايش رايكم تنامو هنا
اميره : ما عندي مانع بس لازم وحده فينا ترد مع الهنوف بنت خالي البيت
ابو عبير: خلاص ما في مشكله روحو وانا راح انام معاها
اميره: خلاص اللي تشوفه يا عم {وراحو البنات وقامت نجود مع ابوها وراحت نامت معاه في نفس الغرفه حقت امها نامت في حضن ابوها كان سهران طول الليل }







ابو سعود: يا ام سعود انتي بكره لازم تروحين تجلسي عند ام عبير تراها في الغيبوبه بناتها ما يدرون طيب
ام سعود: يا قلبي عليها الله يقومها بالسلامه يارب
ابو سعود: امين{وجلس يفكر ويقول ما تدري ولدها ايش سوا برا }





في بيت ابو الوليد
هشام : يمه فين البنات
ام الوليد: الحين يجون من عند عمك
هشام: اها
ام الوليد: ليه
هشام: بس اسأل لاني ما شفتهم
ام الوليد: اها طيب ما شفت مشاري مدري فينه
هشام: مدري عنه فين طاس هذا الولد لازم نشوفه
ام الوليد: اي والله مدري فين يروح
هشام: لا تشيلي هم يا يمه






في فرنسا عند البنات


عبير: غرام اشفيه وجهك كذا تعبانه فيك شي
غرام : هاه لا ما فيني شي
العنود: مدري شكل فيك شي بس ما تبين تقولين لاحد
سلمى: اف عاد ما صارت خلوها ع راحتها الا لازم تدخلون روحكم
عبير: الا انتي تعالي ما قلتي لي ان في احد في المجلس صح
سلمى : ايه فيصل فيه لا يكون رحتو عنده الحين فجعتم اخوي
عبير: والله ما احد قالك طبيت عليه تجمدت في ارضي حسبي الله عليك
سلمى: والله ما عندك وقت انتي بسرعه رحتي
خلود: بنات انا احس اني تعبانه وربي بروح ارتاح شوي
البنات: طيب روحي ارتاحي
خلود: تصبحون ع خير
البنات: تلاقي الخير {طبعا كلهم جالسين ع الارض وجالسين ع تكايات وجالسين ياكلو فشار ما عدا غرام ما تحبه كثير جالسه تفكر فجأه }

عبير: بنات اخواتي ابي اقول لكم شي مهم مررره صار في غيابكم قلت اقول لكم قبل ما تجون وتشوفون بعينكم
غرام: شنو

عفاف: قولي
عبير: طلع عندنا اخو وعمره 23قد غرام واسمه تركي امه لبنانيه الولد اشقر وحركات كذا يعني {طبعا عبير تتكلم وعيونها مليانه دموع }


غرام بصدمه: انتي ايش فيك ابوي يحب امي خير
عفاف: اساسا مستحيل ابوي يسويها
غرام : رجاء يا عبير مو فايقين تسوين فلم علينا انا اللي فيني مكفيني
عبير وتنزل دموعها : عندكم اخو اسمه تركي والله شفته بعيوني انا اللي انقذته من الموت شفت امه وهي تنادي ابوي انتم ما تدرو ن بشي امي وابوي كل واحد منهم في صوب ترا امي جالسه في بيت خالي ناصر ونجود صار لها حادث ونزفت كثير بالقوه اسعفناها وابوي عنده القلب وانا ما قدرت اشيل الحمل بروحي تعبت انا والله تعبت ابونا اللي تحبونه شوفو ايش سوا فينا اللي يحسدونا عليه شوفو ايش سوا فينا



غرام وتنزل دموعها وتقول: انتي تكذبين صح
عفاف بصدمه: انتي تمزحين عبير لا تسوين هذا المقلب فينا ترا مرره يوجع لو غير ابوي صح بس ابوي لا صح يا عبير

عبير مسحت دموعها وقالت: ما امزح يا بنات انا قلت اجي اقول لكم وبكره سفرتي في الليل سافرت عشان اقول لكم عشان ما تنصدمون بعدين لانه الولد اكيد الحين عايش معانا

غرام وهي تبكي : لا مستحيل مستحيل ابوي يسويها
عفاف: نجود فينها
عبير : ايه نجود خليني ادق عليها
{ودقت ع جوال نجود رد ابوها كان ساكت ع بال ما يطلع من الغرفه لان نجود نايمه }


عبير : نجود كيفك الحين فينك طمنيني عليك لا يكون رحتي مع ابوي ترا انا عند اخواتي بكره راح ارد بس راح اخذك معايه لبيت خالي ناصر طيب يا نجود ليه ما تتكلمين ليه ساكته



{ابو عبير وتنزل دموعه مصدوم ان عبير سوت كل هذا استغرب انها تسافر من غير ما تقول له عبير كانت فاكه الاسبيكر اول ما قال ابوها}


ابو عبير وتنزل دموعه ويتغير صوته : انا ابوك يا عبير لا تقفلي الخط بس مشكوره يا عبير مشكوره يا بنتي اللي كنت احسبك سندي في الحياه وانا اقول انتي الكبيره والعاقله انتي السنعه كذا تسوين في ابوك بس ما عليه يا بناتي اختكم نايمه معاي في الغرفه تعبت وكانت تسأل عليك بس ما عليه ما درت انك خليتيها بروحها ع الاقل انا صح تزوجت وخنتكم كلكم بس ما تركتكم كنت معاكم ماا حسستكم بالوحده ابد ولا قد خليتكم تحتاجون اي شي بس ما عليه انا طلقتها لان كانت رغبة نجود وانتم غالين ع قلبي وتركي اخذته عندي في البيت انتم ما تدرون ايش صار لي بس بيجي يوم تحسون فيني



{غرام تسحب الجوال من يد عبير وتقول له }





غرام بصوت كله تعب : يبه
ابو عبير وهو يمسح دموعه: غرام يبه انتي تعرفين قد ايش احبك تكفين يا يبه لا تسوين فيني مثل ما سوت امك وعبير فيني
غرام وهي تصرخ بصوت كله تعب ترمي الجوال وتضرب في نفسها وتصرخ وانهارت عليهم ما قدرو يهدونها كان فيصل في المجلس راحت له سلمى تجري وتبكي وتقول له يجي يشيل غرام راح فيصل دخل عليهم ولقيها منهاره البنات كلهم جالسين ما سكينها بعد البنات وشالها بين يده وركبها السياره راحت معاه عبير وسلمى خلود طبعا صحيت من الصراخ عفاف راحت تجري وقفلت الباب ع نفسها في الغرفه في السياره عبيروهي تبكي ع غرام }



عبير وهي تبكي: غرام تكفين اهدي اهدي
سلمى : برفع المكيف يمكن تتنفس زين
عبير وهي تبكي: فيصل اسرع تكفى اختي بتروح مني
فيصل مرتبك ما يدري ايش يسوي : سلمى فين المستشفى
سلمى : بسرعه بعد الاشاره الثانيه يمين بسرعه وبعدها هو هناك اسرع
فيصل : طيب شوفوها تتنفس
عبير وهي تبكي : غرام ردي عليه تكفين ردي لا تسوين فينا كذا





في جده عند ابو عبير ما عاد يدري كيف يسوي طلع برا وقال لتركي ينتبه ع نجود وراح حجز له ع فرنسا وقالو ما في الا في الصباح كانت الساعه في جده 3ونص والرحله الساعه 6 الصباح وجلس ينتظر في المطار وهو ميت خوف ع غرام







في فرنسا وصلو البنات المستشفى راحت سلمى تجري وتناديهم وجو شالوها ودخلوها بسرعه ع الغرفه وادوها اكسجين وابره مهدأه ومغذيه


عبير: انا بدخل معاهم بقول لهم انا اختها
فبصل: طيب

عبيردخلت معاهم ويوم شافت اختها بدآ النفس بسرعه وقلبها يدق بسرعه بعدت الدكتور واخذت صدمات القلب وجالسه تضربها وتصرخ فيها وتضربها وتناديها وتضربها و,,؟؟؟؟؟؟


شنو تتوقعون يصير




انتظروني في البارت السابع عشر

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 34
قديم(ـة) 05-12-2013, 12:33 AM
صورة غلطان يا معاندني الرمزية
غلطان يا معاندني غلطان يا معاندني غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: أناأشهد أن العشق ماله أمان وصادف قلبي الضميان/بقلمي


{{البارت السابع عشر }}





في جده عند تركي جالس هو والوليد في الحوش عشان لا يطلع اللي طلع لنجود ويخوفها من جديد جالسين يسولفو }


تركي: الوليد انت من متى تحب نجود
الوليد بصدمه : انت ايش تقول
تركي بضحكه: يا شيخ ادري انك تحبها وهي تحبك وصلني الخبر وباين من غير ما تعترفون اساسا ادري اني اصغر منك بس افهم والله
الوليد انحرج من تركي : المطلوب
تركي: انا ابيك اذا تبيها من جد تحافظ عليها تعرف اخر بنت ودلوعة ابوي شف عاد لا تزعلها تراها غاليه ع قلبي
الوليد: لا تخاف هذي في عيوني تبشر هي لو تطلب روحي فداها
تركي : ماشاء الله بسم الله عليكم الله يخليكم لبعض يارب عيني عليكم بارده
الوليد : تسلم
تركي: اصب لك شاهي والا اجيب لك عصير من جوه
الوليد: لا صب شاهي الحين لان الجو الشوي بارد والوقت باقي الساعه 4 الفجر
تركي: اذا تبي تنام قوم
الوليد: افا والله انام واخليك هذي مو علوم الرجاجيل لا انسا لو النوم مقطعني مانمت ابد
تركي: طيب اوكيه







في المطار عصب ابو عبير وطلع بطيارة صاحبه الخاصه فيه ع فرنسا




عند البنات في فرنسا


الدكتور : رجاء خاص لا احد يسبب لها اي مشكله القلب ما عاد يستحمل اي وجع وشكلها مانامت زين ولا اخذت الدواء تونا اديناها دم لازم تاكل زين الحمد لله ع سلامتها
عبير: مشكور يا دكتور
الدكتور سعودي طبعا : ولو العفو يا عبير انتي صديقه وغاليه {هنا فيصل جن جنااانه ما يدري ايش يقول له وماسك نفسه ولبس النظاره عشان ما يلاحظ الدكتور انه معصب }


سلمى: طيب ممكن نروح نشوفها الحين
الدكتور: باقي ما نقلوها اذا نقلوها ابشرو اوديكم انا بنفسي
فيصل بعصبيه: لا تخاف بنعرف الطريق ونروحه انت خلك في شغلك
الدكتور: ولو هذا واجبي
فيصل بعصبيه: طيب انا برا يا بنات
{عبير حست انه انقهر ولما لف فيصل وهو معصب مسكت بيده وقالت }

عبير: فيصل خلك معانا احنا ما نعرف احد هنا
فيصل لف وبكل فخر وبضحكه : طيب ابشري يلا تعالو نجلس هناك ع بال ما يطلعون غرام
سلمى : ايه ربي بلاني باثنين يحبون بعض وانا لوح بينهم
فيصل : افا والله من قال لك انك الوح انتي الحديد هههههههههههههههه
عبير: ههههههههههههه
سلمى : طيب طيب تتريقون علي بس ما عندي مشكله اوريكم اللي يقعد معاكم اساسا
فيصل : ع فين رايحه
سلمى: بخليكم بروحكم تاخذون راحتكم اكثر ايش تبون بحديد جنبكم يلا سلام شوي وراجعه {وراحت من عندهم ويدق جوال غرام وترد رقم غريب }

سلمى: هلامنو
عدنان: انا عدنان يا غرام
سلمى : انا سلمى مو غرام
عدنان ويتنح
سلمى: الو
عدنان: ايه فينها هي
سلمى: غرام تعبت علينا ووديناها المستشفى بغت تموت علينا
عدنان بخوف: يا ويلي ايش فيها تكفين
سلمى : ايش فيك خايف عليها
عدنان: سعود يا سلمى امني عليها الحين ايش يقول عني الحين يقول انت ما منك فايده يارب
سلمى: لا لا تخاف هي الحين احسن {ويدق خط ثاني ابو عبير }
سلمى: دقايق عمي يدق برد عليه وارجع لك
عدنان: طيب انتظرك
وراحت للخط الثاني وردت سلمى }

ابو عبير: الو
سلمى: هلا عم
ابو عبير : فينكم الحين
سلمى : ليه
ابو عبيربعصبيه: سلمى فينكم الحين بسرعه انا في فرنسا ارسلي اي احد ارسلي السواق
سلمى بخوف: طيب خلاص الحين ادق ع محمد يجي لك فينك انت
ابو عبير: انا في المطار بسرعه تعبت انا
سلمى: طيب يلا الحين اقول له يجيك
ابو عبير: يلا سلام
سلمى: سلام {وقفلت منه ورجعت لعدنان وخلته ع الخط ودقت من جوالها ع جوال محمد وقالت له يروح يجيب ابو عبير وقفلت }

عدنان: ايش فيك
سلمى بخوف: عمي جاء بروح اقول لفيصل يروح عمي لو شافه هنا راح يتوطا في بطنه بعدين اكلمك
عندنا: طيب يلا خلاص سلام
سلمى: سلام

{وراحت تجري اول ما شافت عبير وفيصل وصلت وهي تاخذ انفاسها وحاطه يدها ع قلبها }

فيصل : بسم الله الرحمن الرحيم ايش عندك انتي جايتنا طايره ما عمري شفت الحديد يجري
سلمى وتأشر بصباعها وتقول: قوم احسن ما الحديد يطيح ع ظهرك هاه عمي احمد جاء وصل المطار
عبير بخوف: ابوي
فيصل بخوف: عمي ايش الكلام هذا
عبير: ياربي ايش جابه الحين هنا
فيصل : هاه عاد انا راح اروح اذا صار شي قولو لي اخاف الحين يجي ويلاقيني هنا ويقول حتى انت تسافر ولا تقول لي ماني فايق يلا بنات انتبهو زين انا بروح متى ما راح دقو علي طيب
عبير: طيب خلاص
سلمى : اشوف قمت الحين
فيصل : منك فايده يوم قومناك يلا سلام
البنات: سلام {راح فيصل من المستشفى ركب السياره وراح }





في المطار وصل السواق عند ابو عبير اول ما شافه ابو عبير ماسك ع قلبه }

محمد: الحمد لله ع سلامتك يا ابو عبير
ابو عبير: الله يسلمك يارب يلا ودني ع طول المستشفى بسرعه
محمد: طيب ابشر {وفك الباب لابو عبير وركب وهو ماسك ع قلبه واخذ الدواء حقه حق القلب وهدأ شوي المستشفى كان قريب من المطار ووصلو ونزل وقال لمحمد ينتظره وراح متجه وكلم الاستقبال ودخل ولقي عبير وسلمى عند غرام في الغرفه غرام باقي ما فاقت من البنج دق الباب ودخل }


ابو عبير : سلام عليكم ورحمة الله وبركاته
سلمى وعبير: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
سلمى تقدمت وسلمت ع عمها عبير ما قربت ولا شي وقفت مكانها }

ابو عبير انقهر من عبير بس حاول انه ما يبين }

ابو عبير: غرام يبه تسمعيني
سلمى : يا عم تو طلعوها من الغرفه لسى مافاقت من البنج
ابو عبير : انتم كم باقي عليكم وتخلصو انا ابيهم بجنبي هناك
سلمى : باقي ترم ونرد السعوديه
ابو عبير: الله يعين يارب
عبير : فين يردون عندك
ابو عبير بتعب: البيت .... انتي ما تبين تردين معاي بس الله يعين ان شاء الله تطلع احسن وترد معاي غرام
عبير : ان شاء الله ترد يارب
سلمى : الا اخبار عمتي
ابو عبير ومنزل راسه ما يبي يقول لهم: ان شاء الله انها بخير
عبير : انا طالعه برا شوي
سلمى: طيب
{طلعت عبير وهي ميته من القهر }
ابو عبير: سلمى وانا عمك لو انتي مكاني اسألك بالله تبين ولد عشان يوقف مع اخواته بعد موتي بالله هذا جزاتي شوفي ايش سوت عبير وهي الكبيره اوجعتني عبير وامها اوجعوني والحين انتظر غرام هي وعفاف ايش راح يقولون انا لازم ارجع اليوم جده عندي اشياء لازم اكون هناك }
سلمى : الله يعينك يا عم بس لو انك قلت لهم من اول اخذت رايهمم ما كان صار كل هذا والله صح معاك حق بس لو قلت لهم
ابو عبير: ادري اعرفهم بناتي تربيتي اعرفهم مستحيل يوافقون اني اتزوج ع امهم
سلمى : الله يعين
{وتحرك يدها غرام وتفك عيونها بشويش وتقول }

غرام بتعب ويلا يلا تتكلم : يبه انت جيت
ابو عبير بتعب: ايه يا يبه جيتك جيت يا غرام جيت يا حبيبة ابوك
غرام بتعب وتمسك يد ابوها : ليه يبه سويت كذا ابوي فينها نجود
ابو عبير وتنزل دموعه ويسلم ع يد غرام ويقول لها : تكفين يا غرام انا املي فيك نجود معاي وامك ان شاء الله انها ترد لنا بس تكفين لازم اذا خلصتي انتي وعفاف تردون عندي في البيت تكفين وانا ابوك لا تتركوني بروحي
غرام وهي تمسح دموع ابوها وتقول : اللي تشوفه يا يبه بس لا تبكي انت القوي
ابو عبير رفع غرام من ظهرها وضمها لصدره وقال:كنت حاس انك ما راح تتركيني بروحي الحمد لله تربيتي ما راحت ع الفاضي
غرام وهي ضامه ابوها : احنا بناتك ولا راح نخليك بس لو قلت لنا ع الاقل تكون استشرتنا
ابو عبير: انا طلقتها نجود طلبت مني وطلقتها عشانها انا ما ابيها بس ابي الولد واخذته الحين سافرت وخليته عند نجود اختك شوفي لو ما هو فيه ما كان جلس عندها رجال صح ولالا
غرام بتعب: ايه صح يا يبه
ابو عبير : فديت روحك يا بنتي
الدكتور: الحمد لله ع سلامتك يا غرام
غرام بتعب: الله يسلمك يا دكتور
الدكتور: انت ابوها
ابو عبير: ايه انا ابوها
الدكتور: اها لازم غرام تهتم في نفسها احنا نقلنا لها دم لان هي عندها فقر دم 4 لازم تاكل وتاخذ الدواء
ابو عبير : ان شاء الله يا دكتور
الدكتور: يلا عن اذنكم
سلمى: دكتور لو سمحت متى نطلعها من هنا
الدكتور: الحين الساعه 1 الليل تطلع اليوم في الصباح ان شاء الله
سلمى: شكرا يا دكتور
الدكتور: العفو
{طلع الدكتور ابو عبير جالس يقول لغرام }

ابو عبير: اسمعي الكلام وانا ابوك انا راجع جده الحين عند اختك والحين الساعه في جده 7 الصباح واخاف تصحى وانا مو عندها ايش تقول عني كذاب وبعد عندي اشغال وانا ابوك لراسي ولازم اكون هناك انا جيت لخاطر عيونك والله ما ابي ولا وحده منكم تتعب ولا اكون جنبها
غرام بتعب: فديت قلبك يا يبه خلاص طيب انتبه ع نفسك زين كان ما تعبت نفسك
ابو عبير: ما عليه يايبه اهم شي انك بخير الحين يلا اخليكم الحين الطياره بقي عليها نص ساعه بروح ع بال ما اوصل هناك واسافر سلوم سامحيني يوم نفخت فيك وانا عند المطار بس غصب عني
سلمى : ولو يا عمي ما بيننا
ابو عبير: فديتك يا بنتي يلا انا بروح انتبهو ع نفسكم طيب
سلمى وغرام : طيب ابشر
ابو عبير: سلمو ع عبير وعفاف طيب يلا مع السلامه ربي يحفظكم من كل شر
البنات: امين
{وطلع ابو عبير من المستشفى كانت عبير تشوفه من بعيد وتبكي عليه وحرك ع المطار }






في جده عند سمر والهنوف واميره جالسين سوالف واستهبال الين الصباح

هشام بصوت عالي: طريق يا بنات
اميره : دقيقه خلينا نغطي الهنوف ما عاد فينا نقوم امشي سيده ولا تلف طيب
هشام : طيب وطلع من البيت مستعجل ع الشركه تأخر عليها
الهنوف: بنات انا حدي فصلت من المشروبات بروح انام حدي دايخه مررره
اميره : انا والله صح فلسعت احس بس عادي نضحك ايش ورانا
سمر : اما انا احس بستفرغ خلاص {الله يكرمكم اجمعين }
الهنوف: اااه ياربي قلبي يخفق بسرعه يلا ننام بنات
سمر: يلايلا ما علينا في اميرة تجي الله يحييها
اميره: بجي معاكم اجل اقعد بروحي
الهنوف: والله لو يدري بابا وماما ليعصبون منا ويزعلون منكم ولا يجيبوني عندكم بعدين
اميره: حشا اجرمنا فيك احنا ما حد قالك اشربي معنا
الهنوف: ييلاخلاص نطلع نننام
البنات: طيب يلا {وطلعو سمر راحت ع غرفتها اما الهنوف راحت مع اميره الغرفه حقتها اول ما حطت راسها نامت من التعب اما اميره تحسب الهنوف صاحيه وجالسه تسولف ويوم لفت لقيتها نامت وجلست ع الجوال شوي وغفت عليه ع طول }







في فرنسا سلمى تنومت مع غرام غرام نامت من التعب وسلمى عندها جالسه ع الجوال تراسل عدنان }


عدنان: كيفك الحين
سلمى : الحمد لله تمام وانت
عدنان: الحمد لله
سلمى : والله اني حدي ابي انام بس جالسه عند غرام اخاف احد يطب علينا خليني صاحيه احسن
عدنان: لا تخافي ما في احد يطب عليكم
سلمى: ما شاء الله واثق انت مره
عدنان: ايه مررره لاني انا برا
سلمى بصدمه ارسلت له فيس منصدم : انت من جدك
عدنان: ايه من جد اجل اخليكم بروحكم تبين سعود يذبحني
سلمى: ههههههههه شكلك تخاف من سعود
عدنان : لا مو حكاية خوف بس صديقي وامني ع شي ما تبيني اهتم عليه
سلمى: ايه صح
عدنان : ممكن اسألك سؤال
سلمى: اسأل
عدنان: انتي قد حبيتي في حياتك
سلمى : ليه
عدنان: اسأل بس
سلمى : لا ما قد حبيت ابد
عدنان: اها حلو
سلمى : وانت
عدنان: ايه حبيت
سلمى : هنيال اللي تحبها لانها بجد محضوضه بواحد وافي مثلك
عدنان : بس مدري هي تحبني او تبيني
سلمى: مجنونه اذا ما تبيك هي ما عليك فيها
عدنان: والله اني حبيتها من يوم شفتها
سلمى: تقرب لك
عدنان: لا
سلمى: طيب كيف تعرفت عليها
عدنان : مدري كيف ما عليه غيري السالفه
سلمى : شكلك مره تحبها
عدنان: ايه
سلمى : عطني رقمها وانا اراسلها واقول لها انك تحبها وتموت فيها صدقني راح تحبك بعد بجنون
عدنان : طيب الحين اعطيك رقمها انتظري بس اكتبه لك {ويوم كتب الرقم وارسله نفس رقم سلمى انصدمت حييل انه يحبها هي ما عرفت ايش تقوله ع طول قفلت المحادثه هي صح فرحت بس انصدمت انه يحبها قفلت الجوال حقها ولما قفلت الا الباب يندق }



منو تتوقعو انتظروني في البارت الثامن عشر

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 35
قديم(ـة) 20-12-2013, 04:54 AM
صورة غلطان يا معاندني الرمزية
غلطان يا معاندني غلطان يا معاندني غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: أناأشهد أن العشق ماله أمان وصادف قلبي الضميان/بقلمي


{{البارت الثامن عشر }}




في جده الساعه 7 ونص الصباح صحيت نجود وما لقيت ابوها جنبها وقامت وهي خايفه تتلفت وراها وقدامها وراحت تغسل وجهها وتتوضى عشان تصلي الفجر فاتها






في جده "" في المستشفى ام عبير لسى ما فاقت من الغيبوبه وجنبها ام سعود مرافقه معاها وتقرأ قران






عند الجده راحت بيت احمد راحت تشوف نجود اول ما وصلت لقيت الوليد وتركي جالسين برا في الحوش



الجده: سلام عليكم ورحمة الله وبركاته
العيال: وعليكم السلام ورحمه الله وبركاته
الوليد : هلا بجدتي حبيبتي ايش صحاك الحين
الجده : جيت اشوف بنت وليدي وبعدين هذا مو ولد البنانيه ايش جابه هنا
تركي ما يدري ايش يقول لها سكت
الوليد: جده حبيبتي هذا خلاص ولد ولدك طيب
الجده: انا من ولدي مو راضيه كيف تبغاني ارضى انه يكون حفيدي بالله يا الوليد خلني بروحي بروح اشوف بنت عمك
الوليد : طيب يا جده الله يهديك
الجده وتأشر بالعصايه حقتها : ويهديك انت بعد بلاك انت ما رحت ترقد عند امك
الوليد: افا يا جده ما تبيني اقعد هنا
الجده : لا ما قلت كذا خلاص بعدين اقول لك الحين في ناس انا ما ابيهم يلا مع السلامه
الوليد: سلام يا جده
{وراحت الجده متجهه ع البيت جوه }



الوليد: تركي لا تزعل ترا جدتي طيبه بس
تركي: لا عادي لا بس ولا شي ما عليه يحق لها ما تعترف فيني الحين ادري
الوليد: يا ويلي ع جدتي هذي
تركي: لا تخاف ما زعللت ابد
الوليد: ان شاء الله




خلصت نجود من الصلاه وبدلت البجامه حقتها ولبست لها روب قصير لين ركبتها لونه ابيض وفيه في النص صورتها ولمت شعرها واحد كانت راسمه حواجبها وحاطه مسكره وروج وردي اول ما نزلت لقيت الجده جالسه نزلت تجري من الدرج وهي تصرخ وتقول }}}


نجود بفرح: جده حبيبتي {اول ما وصلت عند جدتها ضمتها بقوووه وسلمت ع راسها ويدها وقالت لها }

نجود: هلا بجدتي ما بغيتي تجين عندي
الجده وهي تمسح دموعها : فديتك يا بنيتي افا انا ما اقدر اخليك بروحك ابد لا تخافين وانا جدتك انا معاك لاخر يوم انتي بنت الغاليه
نجود وهي تمسح دموع جدتها وتقول لها: جده حبيبتي لا تبكي طيب عشاني فديت قلبك يلا بقول للشغاله تحط الفطور ونفطر سوا انا وانتي عشان مره وحده تأخذي الدواء حقك
الجده: طيب يا يمه
نجود {رفعت السماعه ودقت ع الشغاله وقالت لها تجهز الفطور وقفلت منها وقالت لجدتها }

نجود: جده بسألك
الجده: شنو يا بنتي
نجود: ما شفتي ابوي
الجده: لا ما شفت الا ولد عمك الوليد وولد البنانيه جالس معاه
نجود بضحكه: جده هذا ولد ابوي مو ولد البنانيه ههههههههههه
الجده: اجل من فين جاء اكيد ولدها بعد
نجود : هههههه طيب يا جده
الشغاله : ماما فطور جاهز ع طاوله
نجود: طيب الحين نجي
الجده: ماشاء الله عليهم شغلاتكم بسرعه يجهزون احسن من اللي عندي يلايلا تتحرك
نجود: ههههه خلاص يا جده اخذي لك منهم
الجده: شكلي وانا امك
نجود: يلا طيب اديني يدك خلينا نقوم نفطر
الجده: طيب يلا بس ولد عمك ما افطر ولا اخوك هذا
نجود بصدمه: من ولد عمي اللي هنا يا جده
الجده: الوليد مدري ايش عنده جالس مع هذا الولد
نجود استغربت ليه الوليد هنا : جده دقايق بس اقول للشغاله تجهز لهم الفطور وتطلعه لهم برا
الجده: طيب وانا راح اسبقك ع الطاوله
نجود: طيب {وراحت نجود المطبخ عشان تقول للشغالات يجهزون فطور للعيال وطلعت من المطبخ متجهه ع غرفة الطعام }





في المطار وصل ابو عبير ومتجه ع المستشفى عند ام عبير يوم وصل لقي ام سعود عندها وراح عند الدكتور يسأله

ابو عبير: السلام عليكم يا دكتور
الدكتور: وعليكم السلام والرحمه
ابو عبير: هاه كيف صحت ام عبير
الدكتور: والله ما اقدر افيدك بأي شي احنا سوينا اللي علينا والباقي ع رب العالمين اذا كاتب لها ربي تعيش راح تعيش
ابو عبير بقهر: طيب شكرا يا دكتور
الدكتور: العفو {وراح ابو عبير متجهه ع السياره حقته رايح البيت }}





في جهه ثانيه في الاستراحه مشاري كان منسدح كان ضام ارجوله بيده ونايم من التعب مو حاس باللي حوله





في فرنسا عند غرام وسلمى دق الباب وفكت لقيته عدنان

سلمى مصدومه: امر
عدنان: ليه قفلتي جوالك
سلمى بتوتر: طفى علي
عدنان: ماعليه الحين اجيب لك بطاريه وشغليه
سلمى بتوتر: لا مشكور اساسا راح انام
عدنان: متأكده انك راح تنامي
سلمى بتوتر: راح احاول انام ليه بغيت شي
عدنان حس نفسه ثقيل عليها وقال: خلاص اسسف ع ازعاجك اخليك الحين وانسي كل اللي قلته لك سلام
{وراح من غير ما تقول له اي شي وقفلت الباب حق الغرفه ورجعت جلست ع الكنب وجلست تفكر وتقول{انا ايش سويت ياربي الحين ايش راح يقول عني ما عندي احساس ابد ما فكرت فيه ولا بأحساسه ياربي شكلي بفك الجوال وارسل له احسن ولا كيف يا ربي مدري ليه قلبي وجعني معقوله احبه انا بعد ياربي خليني افتح جوالي احسن }{وفتحت جوالها وارسلت له رساله كاتبه فيها {{انا اللي اسفه ما عرف ايش اقول لك او ايش اسوي انصدمت صراحه ما توقعت راح تحبني انا اعذرني كان تصرفي جدا غبي }}رد عليها محتوى الرساله


{{لا عادي بس من غير ما احس قلت لك ما بغيت اقولك خفت انك تكوني تحبي انسان ثاني قلت اسكت بس مدري ايش اللي خلاني اقول لك }}ردت عليه



{{انت من متى تحبني }}

رد عليها {{من يوم شفتك اول مره عند السوبر ماركت عجبتيني }}
ردت عليه{{كنت تدري اني بنت عم صديقك }}
رد عليها {{لا ما كنت ادري يوم كنا نلحق وراكم ع بالي انتي صديقتها مو بنت عمها لان مافي اي شبه بينكم }}
ردت عليه : {{اها طيب انا الحين راح اخليك اخاف احد يدخل وانا ما انتبه }}

رد عليها {{لا تخافي رجعت عند الغرفه حقتكم تحسبيني راح اتركم }}
ردت عليه بصدمه{{انت من جدك عند الباب الين الحين }}
رد عليها{{ايه الين الحين ليه ما تبيني اقعد }}
ردت عليه{{لا مو حكاية ما ابيك تقعد بالعكس خلاص اخليك الحين بنام لي شوي قبل الفجر }}
رد عليها {{طيب نوم العوافي راح ادق في الباب الفجر عشان راح نطلع نطلع سعود ينتظرنا ولازم تكون معنا غرام عشان ما يحس بشي }}
ردت عليه{{طيب ان شاء الله يلا تلاقي الخير }} {{ونامت وهي ضامه الجوال }




عند البنات عبير رجعت الشقه وجالسه في الغرفه ما تدري ايش تسوي جاتها رساله ع الجوال

{{الرحله بكره الفجر جهزي نفسك انتي وبنت خالك لازم نرجع طيب }}
ردت عليه وهي تبكي {{طيب ان شاء الله انت راح تسافر معانا }
رد عليها{{افا عليك انا ما جيت الا معاك لازم نرجع سوا يا حلوه انتي }}
ردت عليه وهي تمسح دموعها وتبتسم{{والله احبك يا فيصل انت غير عن الرجال الباقيين }}
رد عليها وهو فرحاااان {{{يا لبيه فديت روحك انت بس لو تسمعي كلامي شوي مو احسن لك لو تسامحين عمي عشان لو جيت خطبتك يوافق ع طول }}
ردت عليه {{{ما راح اسامحه خليه وليه ما يوافق عليك ناقصك شي }}
رد عليها {{لا بس راح يقول ما تكلميني بعد ازوجها راح يماطلني وانتي تدري ما عاد اقدر استحمل صح ان الوليد اكبر مني بس عادي اعرس قبله اذا هو ما يبي الحين انا ادري انك متضايقه الحين بس ابي اقول لك اول ما نرجع راح اخطبك من عمي واللي يصير يصير خلاصص ما عاد اقدر استحمل }}

ردت عليه بخجل{{اللي تشوفه يلا اخليك انا بروح اجلس مع البنات دام راح نسافر الفجر }}
رد عليها {{طيب خلاص انتبهي ع روحك }
ردت عليه {{طيب وانت بعد }}



{وقامت لمت شعرها ولفته كعكه وعدلت حواجبها وحطت روج خفيف وحطت كحل عشان ما يبان عليها انها كانت تبكي وطلعت عند البنات كانت لابسه بجامه سودا وجاكيت ولابسه شراريب وطلعت وهي شايله الايباد حقها والجوال اول ما وصلت الصاله لقيت العنود وخلود وعفاف والداده جالسين }}

عبير: سلام
البنات: وعليكم السلام والرحمه
عبير: ماما ابي كوب قهوه وحطي لي صحن حلا
خلود : ايش فيك
عبير: ما فيني شي انتم ايش فيكم مالكم حس
عفاف بصدمه: ابوي كان هنا
عبير: ايه ليه
عفاف:راح الحين
عبير: ايه رجع جده يقول عنده اشغال
عفاف: ما قال لك شي
عبير: مدري اناطلعت وخليته اذا قال لغرام وسلوم مدري والله
عفاف: طيب
العنود: طفشانه انا مرررره
خلود: ومن سمعك
العنود: شكلي بخلي فصيل يروح يدور فينا قبل ما يسافر نلف احنا وياكم ايش رايكم
البنات: عادي اللي تشوفيه
العنود : بدق اذا رد رحنا معاه واذا ما رد جلسنا عاد {رفعت الخط تدق عليه بس ما رد عليها }}







في جده ودت الفطور الشغاله للعيال برا وجلسو يفطرون الا تنفـــــــــــتح البوابه حقت الفيلا وتدخل سيارة ابو عبير ووقفو العيال مستغربين انه رجع وفك باب السياره ونزل وقال للعيال }}

ابو عبير: نجود صحيت ولالا
تركي: ما دخلت شفت ايش رايك ندخل لكن الحين نجود يمكن نايمه وجدتي جالسه بروحها
ابو عبير: طيب يلا تعالو معاي طبعا ابو عبير اول واحد بعدين تركي والوليد مع بعض نجود اول ما سمعت صوت ابوها يناديها تحسب بس هو اللي داخل قامت تجري ما انتبهت للي ورا ابوها وضمت ابوها وهي ضامته تقو له }}

نجود: يبه انت فين رحت وخليتني بروحي قمت ولقيت جده انت ما قلت ما راح تخليني
ابو عبير: الا قلت بس انا رحت اخلص كم شغله وجيتك انتي ايش اللي صحاك بدري يا الفصعونه
نجود: صحيت مدري كذا {طبعا الوليد شافها وما خلا عمه ينتبه انه باقي معاه وطلع من البيت وجلس برا ينتظرهم يطلعون }}

تركي: يبه انا بطلع برا عند الوليد
الجده: يا الله انك تحيي ولدي
ابو عبير: الله يحييك يا الغاليه
الجده : تسلم
ابو عبير: الا فين ابوي
الجده: ابوك حالف انه ما يدخل بيتك ابد
ابو عبير: الله يهديه اما ابوي
تركي: نجود تبين مني شي قبل ما اطلع برا
نجود: ايه ابي البس عباتي ونطلع برا نتمشى عند البحر ابي اشم هوا
تركي: طيب خلاص انا انتظرك برا اخلصي وتعالي
نجود: طيب
ابو عبير: انتبه لها انا بنام لي شوي اخذ جدتك معاك
الجده: ايه بروح اجل اخلي بنت بروحها
ابو عبير : يمه بلاك هذا اخوها مو غريب
الجده: عاد خلاص
{وراحت نجود تجري لبست لها بنطلون جينز وعليه بلوزه شتويه اكمام وحطت كحل وروج خفيف وطلعت واخذت عباتها ولبست الكعب واخذت الشنطه والنظاره ولفت الطرحه واخذت جدتها وطلعو من البيت وركبو السياره ورا الجده ونجود وقدام تركي والوليد يسوق }}

الجده: يمه يا الوليد في محل حق اسكريم حلللو ايش رايك تشتري لنا منه
الوليد: اي واحد يا يمه فيه كثير
نجود طبعا كاشفه وهو حاط المرايه عليها }
تركي: كونزون يمكن
الجده: لا مو هذا نجود يمه ايش اسم الاسكريم اللي اكلت منه مره عندكم
نجود كانت مسرحه والجده دقت في يدها وطالعت نجود وقالت : هلا جده ايش بغيتي
الجود: والله مدري من اللي شاغل بالك واحنا طالعين عشانك تغيري جو اقول ايش الاسكريم اللي اكلته عندكم هذاك اليوم
نجود : اها قصدك باسكن
الجده: ايه ههذا جيب لنا منه يا الوليد
الوليد : طيب انتي ايش تحبين منه يا الغاليه
الجده: جيب اللي بالكاكاو
الوليد : ونجود ايش تبين انتي
نجود: عادي جيب توفي
الويد: طيب ابشرو من عيوني وانت يا تركي ايش تبي
تركي: مدري انزل واختار
الوليد: طيب خلاص

الجده : الوليد
الوليد: سم يالغاليه
الجده: ان شاء الله متى تعرس
الوليد ارتبك ما عاد عرف ايش يقول
الجده : ولد اشبك لا يكون ما تبي تعرس ونفرح فيك
الولدي: الا يا جده بس باقي بدري الحين
الجده: فين بدري انت لازم تعرس وانا اختار لك
الوليد: مين تختاري لي يا جده طيب
الجده: انت تبغى ذوقي صح
الوليد: اشوف اذا ذوقك عجبني اخذتها واذا لا اقو لك
{طبعا نجود هنا ميته من القهر ما عاد تعرف ايش تقول وسكتت ولبست النظاره عشان ما تبان دموعها }ؤ
الجده: ايش رايك ببنت خالك الهنوف
الوليد: لا مو عاجبتني
الجده: ليه مو عاجبتك
الوليد: لا يا جده ما ابيها هي مثل اختي
الجده: اجل من تبي انت بالله
الوليد : خلاص شوفي وصلنا عند حق الاسكريم بنزل اشتري وبعدين نكمل سوالف {ونزل هو وتركي يشترون طبعا ما بقى الا الجده ونجود الجده وهي تضحك }}

الجده: هههههههههههه باين عليك
نجود بصدمه: ايش يا جده
الجده: باين انك تحبينه وهو بعد يحبك شفته وهو يطالع عيونك وشفت يوم نزلت دموعك انا عرفت انه يحبك لانه جلس لين الصبح مع اخوك ولا نام
نجود : من قالك يا جده من جد باين علي
الجده: تعالي اخمك يا فديت بنتي اللي كبرت وصارت تحب {وضمتها وجالسه تسلم ع راسها وتقول لها }}
الجده: ابشري يا نجود راح اخليكم تاخدون بعض وراح ارقص في زواجك

{شوي جو العيال ركبو السياره ومد الوليد يده للجده ولنجود واداهم ومشيو متجهين ع البحر}}








في فرنسا الساعه 4 الفجر جالسن البنات تريقه وضحك

العنود : انتم ما شفتم كيف شكل البنت اللي معانا كيف صار
عبير: هههههههههههه حرام وربي
خلود : هههههههههه الحين تتوب تمشي قدامكم يا حرام
عفاف : المشكله ما كنت معاهم كنت في المحاضره
العنود : المشكله يوم وقفت ابتسمت لنا ومشت ههههههههههههه مو سعوديه بعد شكلها كاااااي
عبير وماسكه بطنها : خلاص اسكتي هههههههههه بطني حسبي عليكم
عفاف ":يووه الوقت مشى ما بقى الا ساعه ع رحلتكم لجده اقعدو
خلود: والله ودي بس ابوي وخالد بروحهم لازم ارجع
عبير: وانا عندي دوام ماعليه مابقي الا شهر وترجعون السعوديه راح نسوي حفله كبيره لما تجون ونفلها كلنا بنروح المزرعه كلنا من زمان ما رحناها
العنود: اي والله صادقه
عفاف: ما اصدق متى ارجع عشان نروح المزرعه ونفلها هناك ونهايط
عبير: مررره يلا انا بقوم اجهز اشيائي قبل ما تجي الساعه 5 الحين اربعه لازم اقوم الحين
خلود: وانا بعد معك يلا {وقامو يجهزون الاشياء حقتهم عشان الرحله ما بقي عليها الا ساعه }












في المتسشفى كتبو خروج لغرام وقامت لبست العبايه حقتها وطلعو من المستشفى طبعا كانت سيارة غرام عند الباب استغربت من جابها لها

عدنان: انا جبت لك السياره
سلمى مصدومه منه : كيف جبتها
عدنان : سقتها وجبتها الين هنا وركبت تكسي ورجعت اخذت السياره حقتي وجيت شفتي اني ذكي طالع ع صديقي سعود
سلمى من الحماس دقت ع كتفه وقالت: انت فناااان مررره
عدنان يطالع في سلمى ما قدر يشيل عيونه عنها وهي ما انتبهت له لانها جالسه تطالع في غرام وشافته غرام ومشت وراحت ركبت السياره وساقت عنها سلمى وعدنان وراهم بالسياره حقته متجهيين ع القسم عشان يطلعون سعود اول ما وصلو حطت غرام روج وكحلت عيونها عشان ما يعرف سعود انها تعبت ونزلت ودخلو المكتب وراحو يجيبون سعود وكتبو له خروج لان ابو فهد كان هناك وطلعو من القسم طبعا سلمى تسوق سعود مو راضي يروح الا مع غرام خلا عدنان بسياره بروحه سلمى تسوق وسعود راكب ورا جنب غرام وماسك يدها ويقول لها }ؤ



سعود : غرام طالعي فيني
غرام بتعب : ليه يا حبيبي
سعود : طالعي فيني لان حاس ان فيك شي لو تحطي كومت مكياج في وجهك اعرفك تحسبيني ما احس فيك ادري ان فيك شي قولي لي ايش فيك
غرام وتطالع فيه وتقول له : ما فيني شي يا سعود خلاص
سعود بعصبيه : غرام لا تجننيني قولي ايش فيك الحين {طبعا سلمى خافت يوم سمعت صوته خافت لانه عصب مررره وصارت ما تدري فين تروح فيهم }

سعود وهو يمسك يد غرام وحطها ع قلبه وقال لها : هذا تراه يحس فيك مو معقوله راح يعورني من والطريق تكفين قولي لي ايش فيك اترجاك تكلمي

غرام خافت منه مررره وهي تنزل دموعها : ايش تبيني اقول لك ابوي كان هنا وقال انه كان متزوج وعبير بعد كانت هنا وقالت انه تزوج ابوي ع امي وانا تعبت شوي ورحت المستشفى بس هذا اللي صار ارتحت الحين بعدين لا تصرخ علي

سعود اول ما شافها خايفه منه قام وضمها لصدره وقال لها : انا اسف بس غصب عني عصبت عليك مو بيدي والله احببك واموت عليك انا ما ابي احد يقرب منك غيري انتي لي انا وبس ما اصدق متى تخلصو من الجامعه عشان اروح واخطبك من عند عمي تعبت كذا وربي مو قادر ابد


غرام وهي تنزل دموعها ع البلوزه حقت سعود وتقول : حتى انا ما ابي غيرك لو غيرك ملايين








{في جده وصلو البحر وجلسو نجود جلست ع الكرسي قدام البحر طبعا اول ما طالعت جنبها شافت اللي شافته عند البيت تجمدت مكانها وقالت بصوت عالي }

نجود وهي مغمضه عيونها : تررررررررررررررررررررررركييييييي جدددددددددددددددددددددده هىهى هى هى هىهى اااااااااااااه يببببببببببببببببببببببببه {طبعا كانو جالسين بعيدين عنها وعرفوها من صوتها وقامو يجرون طبعا الجده ما تقدر تجري تركي اول ما وصل عندها والوليد وراها وهي ترتجف ومقفله عيونها تركي بخوف}


تركي: اشبك يا نجود
نجود وهي تضم تركي وهي جالسه وتقول لتركي: تركي كاان هناك تركي تكفى يا خوي كاان هناك اللي شفته في البيت
الوليد معصب ما يدري فين اللي يخوفها كذا : قولي لي طالعي ما في الا احنا وانتي طالعي وشوفي ما في احد طالعي انا معاك طالعي {ويوم لفت ما لقت اي احد وجلست تبكي وتقول}


نجود بخوف وهي تبكي: والله كان هناك وربي كان هناك يطالع فيني ويهز جسمه والله ابي ارجع البيت
تركي: بسم الله طيب ي الله قومي نرجع البيت
نجود : تركي ما فيني اتحرك رجولي ما تشيلني
تركي: طيب خليها تهداء شوي
نجود : طيب بس لا تتحرك من جنبي
الوليد: انا بروح اقرب السياره واروح اركب جدتي واجيك انت خلك معاها ع بال ما اجي
تركي: طيب



شنو تتوقعون يصير انتظروني في البارت التاسع عشر

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 36
قديم(ـة) 20-12-2013, 04:55 AM
صورة غلطان يا معاندني الرمزية
غلطان يا معاندني غلطان يا معاندني غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: أناأشهد أن العشق ماله أمان وصادف قلبي الضميان/بقلمي


اتمنى تنال ع اعجابكم يارب انتظر ردودكم وشكر للي خلف الكواليس


تحياتي لكم {{{فوفو الزهراني }}{{غلطان يا معاندني }}

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 37
قديم(ـة) 06-01-2014, 12:12 AM
صورة غلطان يا معاندني الرمزية
غلطان يا معاندني غلطان يا معاندني غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: أناأشهد أن العشق ماله أمان وصادف قلبي الضميان/بقلمي


صباح الخير للكل حبيت اقول لكم راح انزل بكره بارتين واتمنى ينال ع اعجابكم يارب

تحياتي لكم {وفاء الزهراني

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 38
قديم(ـة) 10-01-2014, 03:39 PM
صورة غلطان يا معاندني الرمزية
غلطان يا معاندني غلطان يا معاندني غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: أناأشهد أن العشق ماله أمان وصادف قلبي الضميان/بقلمي


البارت التاسع والعشرون






في جده عند البحر نجود جالسه تنتظر الوليد يجيب السياره عشان تروح
تركي وهو ضام نجود ويمسح ع ظهرها : اهدي يا قلبي ما في شي تعوذي من الشيطان تكفين
نجود وهي تصرخ : تركي انا اشوفه قدامي يا تركي انت ما تشوفه تكفى يا خوي
تركي بعصببيه خايف ع اخته : يا ولللللللللللللللللللللللللليد بسررررعه تعال {كل الناس صارو يطالعو طبعا تركي ما عاد فكر في الناس وشالها ع يده وراح يجري وركبها السياره ويصيح ع الوليد ويقول له}

تركي بخوف وتوتر: بسرررررعه ع المستشفى يا الوليد بسرعه قبل ما نفقدها تكفى
الوليد طبعا صار داعس مرررره قطع الاشارات كلها طبعا نجود بكيت لين اغمى عليها وانخفض الضغط عندها والوليد داعس طبعا اول ما وقفو السياره نزل الوليد اخذ نجود وشالها وتركي راح ينادي الدكاتره والجده تبكي ع بنت ولدها من القهر وليد اول ما دخل المستشفى وهو يبكي ويقول :الحقوووووووووووووووني تكفووووووون البنت بتمووووووووت يا الله وطاح ع الارض وهي في يده ما عاد قدر يتحرك من مكانه من شدت صدمته {طبعا الدكاتره جو وشالوها من يده ودخلوها ع الطوارئ وجالسين يعطونها اكسجين وقاسو الضغط حقها وطلع نازل مرررره وادوها مغذيه ونقطو في انفها وفاقت وهي تصرخ وتقول }


نجود وهي تقوم بتعب: ااااااااااااااااااه يا يبه تعال شوفه
الدكاتره ادوها ابره تهديها وتنومها ونامت وهي تقول : لا تخلوني بروحي تكفون شوفوه يطالع فيني {ونامت الوليد ادوه ابره تهديه من صدمته ع حبيبته والجده جالسه تبكي عليهم الاثنين تركي طبعا دق ع ابوه وجاء ابو نجود اول ما وصل المستشفى مسك تركي وقال له : فين نجود فين اختك يا تركي


تركي: يبه هي الحين نايمه ادوها ابر مهدأه ونامت الحين بس كانت تبيك مره
ابو عبير بعصبيه : في احد سوالها شي من اللي ضايقها فيكم يمه في احد تعرض لها
الجده : والله يا وليدي فجأه عند البحر شافت ع قولتها واحد نفس اللي شافته في الفيلا
ابو عبير : اخ بس لو اعرف من الانسان اللي تعب بنتي كذا يا ليت اشوفه يوم من الايام ياليت {شوي الا الوليد فك الابره من يده وقام وراح جلس عند جدته والجده جالسه تمسح ع ظهره وتقول له اهدأ
الوليد : يمه انا راح اخطبها اليوم بكيفكم ما عاد راح اخليها بروحها وراح املك عليها بعد بعد اسبوع بكيفكم انتم دبرو نفسكم
الجده: طيب يا يمه ابشر بس خلها تقوم الحين
الوليد ودموعه في عيونه: راح تقوم الحين ان شاء الله اعرفها حبيبتي ما تخليني بروحي ابد









في جهه ثانيه في فرنسا عند البنات الساعه 5 الفجر طبعا الطياره حقت عبير وخلود وفيصل طلعو الطياره


عبير وهي جالسه وجنبها فيصل

فيصل : عبير
عبير : امر
فيصل : ابي اطلب منك طلب
عبير: اذا قدرت ابشر
فيصل : ابيك تتغطي الحين فيه سعوديين ما ابي احد يشوفك ابد
عبير: طيب اول ما نوصل المطار راح اتغطى ابشر
فيصل بعصبيه بس مو مبين لها : تغطي
عبير طالعت فيه يوم شافته معصب : طيب ابشر {تلثمت وجلست تقرأ في المجله وفيصل يناظر فيها طول السفره عند خلود في الجهه الثانيه }


خلود كانت متلثمه وجالسه ترسم موديل جديد وكان جالس واحد جنبها ويطالع في رسمها وشوي الا وتنزل دموعها ع الورق وشافها الولد }


وائل : تفضلي المنديل يا اختي
خلود وهي تطالع في عيونه وتمد يدها وهي ترتجف : مشكور
{وائل صار يطالع فيها يبي يعرف ليه تبكي وشافها بروحها ما معاها احد وجاتها رساله ع جوالها جوالها جلكسي وطبعا يبان ايش الكلام اللي مكتوب }

خالد محتوى الرساله {خلود يا توأمي اشتقت لك يومين كأنها سنتين يا الغاليه لا تطولي ع اخوك تكفين وانا ما احب اكل الشغالات ترا فينك الحين }ضحكت ع اخوها وارسلت له {انا راح اطول بقعد حق اسبوع تقريبا }

خالد اول ما وصلته الرساله انصدم مررره ورد عليها برساله {خوخه تمزحين انتي معاي صح اكيد }

خلود ردت عليه برساله {فديتك بعمري انا جايه خل الشغاله ترتب غرفتي طيب يلا ما عاد اقدر اراسلك راسي يعورني }

{طبعا وائل قرا كل الكلام ما يدري هل هي متزوجه ولالا }







{في فرنسا عند البنات سلمى ودت غرام وسعود عند البحر وهي جلست بعيد عنهم بشوي عند غرام وسعود }


سعود وهو ماسك يد غرام ويقول: حبيبتي
غرام وهي تطالع في البحر وتنزل دموعها وتقول له : لبيه
سعود ويمسح دموعها ويقول: الا البكي انا ما ابي اشوف دموك سامعتني اذا تحبيني بجد
غرام : طيب ابشر من عيوني
سعود : فديت عيونك يا جعلني فدوه لها اسمعي دامك بتخلصين بعد سبوعين ايش رايك اول ما نرجع اخطبك اخذي كل شي منا انا راح اجهز منا يصير اليوم الثاني راح اخطبك ع طول ما راح احد يردني ابد
غرام بخجل: طيب يا قلبي اللي تامر عليه
سعود : فديتك ياعمري انتي
{غرام وهي تطالع تبي تشوف سلمى فينها ويوم شافتها جالسه تلعب كوره مع ولد صغير يعني عمره 15 وهي تصارخ من حماسها طبعا نست ان عدنان يشوفها من بعيد وشاده حيلها في اللعب مرره }



سعود: في مين تطالعين يا قلبي
غرام : في سلوم جالسه تلعب كوره مع الولد مدري ايش تحس فيه
سعود : تصدقين احسها غريبه مررره عن العنود مررررره
غرام : ايه فديتها بروحي
سعود بغيره : نعم ايش قلتي
غرام : قلت فديتها بروحي
سعود: بعد تعيدينها كمان وانا يعني
غرام : انتي بفديك بروحي وعمري ودنيتي وكوني كله لك لوحدك
سعود وهو يمسك ع راسه وويصارخ ويقول : يا فدددددددددددددددددددددددددديت غروووووووووومتي يا نااااااااااااااااااس احببببببببببببببببببببببببببببببببها {طبعا غرام استحت وعدنان جالس يطالع في صديقه اللي فرحان بحبيبته سلمى يوم سمعته يصرخ وقفت اللعب والتفتت وراها تطالع في غرام وضحكت وشوي الا الولد يصك الكوره في راسها وطاحت ع الارض ونزف خشمها دم وجلست تصارخ ع الولد ما يفهم عربي سبته الين قال امين انفجع الولد وراح وهي راحت تجري للسياره وركبت واخذت المناديل ومويه بارده كبتها ع راسها وتتوجع بس ما تبي تخرب ع غرام ويدق القزاز حق الراكب اللي جنبها }

عدنان بخوف: فيك شي
سلمى وهي تعدل جسمها لانها كانت منسدحه : لا ما فيني شي بس المناكير الحمرا انكبت علي بس
عدنان : طيب اسف ع ازعاجك
سلمى : لا عادي {وراح من عندها }






عند العنود طلعت من الشقه وراحت اخذت الصور من عند البنت اللي اتفقت معاها وادتها الفلوس ورجعت البيت حطت الصور فوق الدولاب وراحت الجامعه طبعا عفاف راحت الجامعه مع محمد السواق لان عندها محاضره }








{في جده }



صحيت نجود وطلعوها غرفه خاصه ويوم شافت ابوها نزلت دموعها وقالت له }


نجود بتعب: يبه
ابو نجود : لبيه يا يبه امريني
نجود بتعب : يبه احسه انه معاي في كل مكان اروحه ليه انا اشوفه وانتم ما تشوفونه
ابو عبير: ما عليه يا يبه انا راح اجيب شيخ يقرأ عليك هو الحين جاي في الطريق واذا ما فيك شي بقلب الحي حقنا كله لا تخافي دامني معاك يا يبه
نجود بتعب: طيب يا يبه
ابو عبير: يا حبيبتي انا الحين بطلع الحين وارجع لك بعد ساعه طيب جدتك راح تجي عندك الحين واخوك برا
نجود بتعب: طيب يا يبه
{طبعا ابو عبير طلع من المستشفى عشان يروح يشوف ام عبير في مستشفى ثاني راح من هنا الوليد من هنا يترجى تركي عشان يدخله عند نجود الجده }



الجده: ادخل يا يمه انا معاك تعال
تركي: ادخل دام جدتي قالت
الوليد : مشكور يا يمه انتي وتركي
{طبعا دخلت الجده والوليد ما سك في يدها واول ما دخلو حط لها الكرسي جنب نجود وع جهتها اليمين وهو اخذ كرسي وجلس جهة اليسار وهو يقول لها }


الوليد عشان الجده معاه : سلامتك يا بنت عمي
نجود : الله يسلمك يارب
الجده : يا بسم الله عليك يا بنتي جعله في اعداءك يارب
نجود بتعب: جده دقي ع امي كل اللي صاير لنا من بعد ما راحت امي انا ابيها بجنبي تكفين يا جده
الجده ما تبي تحسسها ان امها تعبانه وفي غيبوبه قالت لها :انا ما اكفيك وبعدين تبين نخوف امك وتتعب عليك احسن كذا ما نقول لها ولا شي فديت
الوليد من دون ما يفكر ونسى ان جدته معاه : افا يا حبيبتي انا معاك ما اكفيك {ويمسك بيدها }

الجده وهي ترفع يدها وتقول للوليد : ولد شل يدك سمحت لك تتكلم وتدخل بس ما تمسكها تسمع
الوليد : طيب اسف يا يمه {وشال يده }
نجود ابتسمت بتعب وتقول: الله يخليكم لي يارب
الوليد والجده : امييييييين يارب







في مطار جده وصلو البنات وفيصل


عبير: فيصل السواق حقنا ينتظرنا انت مع مين راح تروح
فيصل: انا بروح بسيارتي بمشي وراكم الين توصلون البيت
عبير: طيب يلا استودعتك الله
فيصل : في حفظه انتبهي ع نفسك
عبير: طيب ابشر وانت بعد
خلود : يلايا عبير خالد وامي ينتظروني في البيت
عبير: يلايلا جايه يلا مع السلامه
فيصل : مع السلامه
{طبعا فيصل راح السياره حقته وعبير راحت مع السواق هي وخلود متجهين ع بيت خلود }



في فرنسا عند سعود وغرام رجعو البيت


العنود : هلا والله بدري توكم تجون
غرام : تو خرجوني من المستشفى
العنود: الحمد لله ع سلامتك
عفاف : وحشتيني يا اختي توي قبلكم رجعت من الجامعه الدكتوره كانت تسأل عنكم
سلمى بخوف: ايش قلتي لها لا يكون
عفاف: لا تخافي قلت لها انك متنومه مع غرام
سلمى : اشوا ايه انتي الحين كفو ينشد بك الظهر ما اصدق متى تعدي هذي الاسبوعين ونرد السعوديه يا بنات زواجات واستهبال والمزرعه وحشتني والله
غرام : ايه والله
العنود : خلاص سبوعين ونرد كلنا
غرام : انا بروح ارتاح لي شوي
سلمى: اخذي الدواء حقك سامعه
عفاف: غرام ابوي سأل علي
غرام : ايه ويسلم عليك يقول اعذريه لانه ما مر عليك قال وصلي لها
عفاف: اها طيب وامي ادق عليها ما ترد قلبي ناغزني احس فيها شي
غرام :ندق ع خلود هي مو عندهم في البيت وتقول لنا عنها يمكن غيرت رقمها
سلمى : ايه صح










في جده عند البنات اميره وسمر والهنوف


الهنوف: يا خاله عندك احد
ام الوليد: تعالي يا يمه ما في احد عندي تعالي
الهنوف: طيب يا قلبي الحين راح انزل لك
اميره : تبين تاكلين معاي انا بروح المطبخ اجيب لنا فطور
ام الوليد : يا اميره ما يحتاج جيبي لها معاك
الهنوف: والله يا خاله راسي احسه راح ينفجر مررره
ام الوليد: بسم الله عليك من ايش يا يمه
الهنوف: من العصيرات حقت البنات {طبعا اميره تأشر لها من بعيد وتقول لها قفلي فمك لا تتكلمين }
ام الوليد: اي عصيرات ي بنتي
الهنوف: الطبيعيه ما احبها وبعد شربت حليب عورني شوي عشان كذا
ام الوليد: الله يعين يا بنتي مع انه مفيد لازم اقول لاختي تروح توديك المستشفى تشوف ليه هذا الوجع فيك
الهنوف: لالا تكفين يا خاله هي قالت انها راح تجي اليوم شوفيها الطيبه عند ذكرها ارسلت لي تقول قربت تكفين يا خاله لا تقولين لها ولا شي طيب

اميره : جيت الشغاله الحين راح تجهز لنا الاكل ع الطاوله في غرفة الطعام قومي وانا بروح انادي سمر من فوق اموت واعرف ايش تسوي فوق
الهنوف: طيب






عبير وخلود وصلو بيت خالهم ناصر ودخلو
خلود : خالد حبيبي يبه
خالد نزل يجري من فوق طبعا عبير متغطيه ونزل يجري صح كبير بس يحب اخته حيل وضمها بقوه وقال لها }

خالد: لا عاد تتركيني تكفين
خلود وهي تبكي : وعد ماعاد اترك ابد اروح انا وانت ولا بلاها من روحه
عبير : خالد فين امي وخالي
خالد بتوتر : ابوي راح هو وخالتي مدري فين راحو {طبعا هو يدري بس ما يبي يعلمهم ان خالته دخلت غيبوبه ولا راح تفوق ابد }

عبير : المشكله ادق ع جوالها مقفل مدري ليه
خالد : ايه طفى شاحن وقالت ما راح اشحن وقالت لوجات عبير قلها تروح تشوف نجود وتطمن عليها
عبير : طيب بروح لها بس اخاف ابوي الحين عندها بس بنام لاني شوي تعبانه
خالد: طيب روحي ارتاحي ي بنت خالتي
خلود: خلود تعال انا ما راح انام نمت هناك كثير تعال اسوي لك اكل اللي يحبه قلبك فديتك
خالد: فديتك انتي احسن ام واخت وحبيبه







وبكذا انتهى البارت انتظروني في البارت العشرين

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 39
قديم(ـة) 27-01-2014, 04:37 AM
صورة غلطان يا معاندني الرمزية
غلطان يا معاندني غلطان يا معاندني غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: أناأشهد أن العشق ماله أمان وصادف قلبي الضميان/بقلمي


{{البارت العشرين }}

في فرنسا عند البنات العنود جهزت الصور طبعا وارسلتها ع البريد حق عمها بس ما توصل بسرعه


وهي راجعه البيت قابلت فهد ونزلت وكلمته وقالت له كان واقف عند البيت لان رنا كانت تزور غرام يوم نزلت قالت له


العنود بكل غرور: الو يا حلو
فهد وهو رافع حاجبه وقايل : خير من انتي
العنود بكبره وغرور: انا اللي اللي راح تبوس رجلي لاني راح اخلي غرام لك بروحك مو لسعود
فهد بصدمه : كيف كذا
العنود بضحكه كلها كبره وغرور: راح تشوف يا
فهد: انا فهد
العنود : هلا فهد بس لا تقول لاحد طيب اني قلت لك هذا الكلام طيب
فهد: طيب انتي مين
العنود: انا بعدييييين راح تعرفني ان شاء الله
فهد : طيب
{طبعا العنود دخلت البيت وخلته برا ينتظر اخته اول ما دخلت العنود }}

العنود بفررررح : سلامممممممممممممم بنااااات انا اليوم مبسوووووووووطه حيييييل
البنات : جعله دوم يارب
العنود: امييييييييييييييييييين يارب
سلمى: خير ان شاء الله
العنود: انابروح اتسبح اوكيه الاسبوع الجاي راجعه جده يا بنات برد انا خلصت
سلمى: طيب انتظري بس باقي علي انا وغرام اختبار واحد يعني نختبر ونرد سوا ماراح تموتين
العنود بغرور: افا انتظركم ليه لا نسافر الاربعاء اوكيه احنا اليوم الاحد متى اختباركم
سلمى : يوم الثلاثاء
العنود: اوكيه يلا عن اذنكم بس بغيت اسألكم فين غرام ورنا
عفاف: في غرفتها
العنود: اوكيه خليهم انا بروح اتسبح وانام سلام
البنات : الله معاك يارب








في جده عند نجود طلعوها من المستشفى وراحت في بيت عمها ابو الوليد


اميره : سلامتك والله يا نجود
نجود: الله يسلمك يارب
سمر: طيب ايش حسيتي فيه
نجود: تكفين ما ابي اتذكر
الهنوف: الله يعينك يارب
ام الوليد : بسم الله عليك يا يمه انتي ما عليه يا قلبي اقعدي مع البنات هنا واطلعو انبسطو يا قلبي
نجود: مشكوره يا عمه ما تقصري
الهنوف: ماما
ام الهنوف: سمي يا ماما
الهنوف: ترا ابي نروح المزرعه كلنا اذا ما عليكم امر
اميره : طيب بس ننتظر البنات
الهنوف: طيب متى يجون هم
سمر: مدري والله
اميره: حتى انا مدري
نجود : انا ابي اطلع الغرفه يا بنات
اميره : اطلعي نامي مافي الا مشاري في غرفته من يوم جاء نايم ماندرري بلاه الغبي هذا
ام الوليد: نفسي اعرف اشبه يا بنات
نجود : غريبه اشبه يعني لا يكون ضايقتوه
البنات: لا والله
نجود : غريبه مشاري اول مره يصير انطوائي
البنات : بكيفه بيرد لعقله بعدين
نجود: طيب انا بطلع انام لي شوي طيب
البنات: طيب روحي
{وطلعت ويوم وصلت عند الغرفه لقيت واحد واقف عند الباب كانت لابسه العبايه سمعت صوت قال لها }}

: يهون عليك تتركيني اسير قلبك
{لفت نجود ما لقيت احد وتعوذت من الشيطان ولفت العبايه ع جسمها ودخلت الغرفه حقت اميره وقفلت الباب بس مو بالمفتاح وفكت العبايه ودخلت تسبح في الحمام }








في بيت خالهم ناصر

عبير صحيت من النوم ولقيت خلود جالسه مع خالها

عبير: يسعد مساكم يارب
خلود وخالها ناصر: ومساك يا يارب
عبير: كيفك يا خال عساك بخير
ابو خالد: الحمد لله يا بوك بخير
عبير: كيفك الحين يا خوخه
خلود: الحمد لله طيبه
عبير: الحمد لله دوم يارب
خلود : يبه تبيني اجيب لك حاجه تاكلها انت وعبير
ابو خالد: ايه جيبي لنا شاهي وجيبي اي شي نطقطق عليه
خلود: طيب ابشر يا الغالي
{وقامت خلود راحت المطبخ تجيب لهم اكل }

عبير: يا خال الا فين امي
ابو خالد: امك خبري بها قالت بتروح عند خالتك مدري جدتك
عبير: غريبه ما رجعت ولا سألت عليه
ابو خالد: تلقينها اخذتها السوالف ونامت عند جدتك شكلها
عبير: طيب ادق ع جوالها بس مقفل
ابو خالد: ايه قالت لي راح تغيره بس اللين الحين ما اعرفه
عبير: غريبه والله استودعتها ربي
ابو خالد : اي والله ادعو لها ربي يهديها ويشفيها بعد ويصلحها
عبير: امين يارب

خلود: انا جييييييييييت لا يكون تأخرت عليكم
ابو خالد: لا يا يبه ما تأخرتي تعالي اقعدي معانا حطو لنا فيلم او شي خلونا نتابع كلنا
عبير: ايه صح حطي لنا
خلود: من عيوني {وتجي رساله ع جوال عبير وتفكها ع الواتساب مرسل لها }


محتوى الرساله {اشتقت لك حيل يا قلبي اذا صحيتي طمنيني عليك }

{اول ما وصلت لها الرساله صار وجهها احمر من الخجل شافتها خلود وجلست ترقع السالفه لابوها }

خلود: يبه تبيني اصب لك شاهي
ابو خالد: ايه يايبه صبي لي
{عبير وهي ماسكه الجوال وترسل لفيصل محتوى الرساله }{ايه ياحبيبي صحيت توي وجالسه مع خالي وخلود انت ايش تسوي }

{وصلت الرساله فيصل وارسل لها رساله محتواها }{يا قلبي انتي ليتني بدال خالك يا عمري انتي كان انا الحين بخير }

{وصلت الرساله لعبير وابتسمت وشافها خالها وقال لها }

ابو خالد : ايش شفتي يا عبور وخلاك تبتسمين قولي لنا خلينا نضحك معاك
عبير بخجل : ابد يا خالي وحده من البنات جالسه تقولي ايش صار معاها في المستفشى بس يا قلبي
ابو خالد: اها طيب وانا ابوك
خلود: يبه ايش رايك في فلم لاحمد زكي نحط له اي شي ونتاببعه اوكيه
ابو خالد: اوكيه قدام

{طنشت فيصل لان خالها عينه عليها وجلست معاهم وقلبها مع فيصل }









{في الجهه الثانيه في بيت عمهم ابو الوليد خلصت نجود الترويش وطلعت من الحمام ونشفت شعرها وجالسه تجففه بالاستشوار وخلصت وحطت مرطب ودهنت جسمها ولبست البجامه حقتها لونها اسود وانسدحت ع السرير وجلست ع جوالها شافت الصوره اللي حاطها مشاري وارسلت له ع البيبي }



نكهاا تمنيتك : الو
نك مشاري طعنتيني : هلا
تمنيتك: كيفك
طعنتيني : ماشي حالي كيفك انتي عساك بخير
تمنيتك: ليه ماشي حالك في احد مضايقك قلي يا ولد عمي والله ما اخليها البنت اللي طعنتك
طعنتني : يعني ايش راح تسوين لها
تمنيتك: راح اخاصمها واقول لها تفتح عيونها زين وتشوفك
طعنتني : ههههههههه لالا خليها شافت غيري
تمنيتك: ادري انك مقهور عليها
طعنتني : غريبه دخلتي وسألتيني عليها وسألتي علي
تمنيتك: انت ولد عمي وهي اللي خلتك كذا انت مو مشاري اللي عرفته ابد
طعنتني : ايه انا واحد ثاني
تمنيتك ارسلت له وجه مصدوم : اشبك
طعنتني : مافيني شي بس ابي اسألك
تمنيتك: هلا شنو
طعنتني : من اللي تمنيتيه لك
تمنيتك : هذا واحد احبه وراح يخطبني قريب
طعنتني بقهر وعصبيه : متى ان شاء الله
تمنيتك : هذا الاسبوع
طعنتني : طيب وانتي تحبينه انا اعرفه
تمنيتك: ايه احبه بجنوووون ايه تعرفه حيييل
طعنتيني : اها طيب عن اذنك ابي انام الحين تعبان
تمنيتك : طيب نوم العوافي انتبه ع نفسك ي ولد عمي
{طبعا ماعاد رد عليها من شدت الصدمه وهو يبكي ما عاد يعرف ايش يسوي }
{هي نامت ع طول }







في فرنسا الساعه 5 الفجر راحت رنا من عند البنات الساعه 3 الفجر وكلهم نايمين



{في الشقه اللي مقابلتهم عدنان صحى هو وسعود وراحو يشترون فطور لهم وللبنات وهم في الطريق سوالف وضحك يدق جوال سعود رقم غريب }


سعود : الو
: سلام عليكم
سعود: وعليكم السلام من معاي
بضحكه خباثه : انا واحد راح ياخذ الحب حقك وراح تكون لي انا مو لك بس حبيت ادق واقول لك
سعود بعصبيه وهو يصفط السياره ع جنب : من انت يا حيوان والله لاجيبك تخسى تاخذها والله لاذبحك والله انت باقي ما تعرفني لو انك رجال تقول اسمك يا قليل الشرف
بضحكه كلها خباثه:ههههههههههههههههه لالا تعصب بخليك لا تروح تموت علي يلا سلام يا سعود {وقفل الخط المتصل سعود جن جناانه ماعاد يشوف الطريق نزله عدنان وصار عدنان يسوق }


سعود بعصبيه : بسررررعه ودني الشقه ابي اشوف غرام بسرعه الحين
عدنان: من اللي دق عليك
سعود بعصبيه وعيونه مليانه دموع: واحد ملعون الله يا خذه يارب
عدنان: هدي طيب ادني الرقم وانا اجيبه لك وعد اجيب اعطني اياه
سعود بعصبيه : ودني الشقه بسرعه الحين
عدنان: طيب ابشر {وهم متجهين ع الشقه جالس يدق سعود ع غرام كانت نايمه ما حست بالجوال يوم يدق طبعا اول ما وصلو راح سعود عند الداده وراحت الداده تصحي غرام وقامت غرام من الفجعه لبست عباتها ولفت الطرحه وطلعت اول ماشافها سعود ضمها بقووووه لصدره وقال لها }

سعود ودموعه تنزل ع كتف غرام : اوعديني ما تخليني تكفين ابوس رجلك يا غرام


{غرام بصدمه من سعود ما تدري ايش فيه تجمدت مكانها ما تدري ايش تقول }


سعود : اوعديني
غرام وهي تبعد عنه وتقو له : بسم الله عليك ايش فيك في احد قال لك شي اشبك يا قلبي انا مو وعدتك ما راح اتركك انا وانت لبعض صح ولالا حتى انا ما ابي غيرك والله
سعود وهو يبوس يد غرام وهو يبكي : الله يخليك لي يارب يا غرام خلاص اول ما نرجع راح اخطبك خلاص ما عاد اقدر انا تعبت اسمعي اذا جيتي تطلعي من هنا قولي لي لا تتحركين حتى الجامعه انا بوديك واجيبك طيب عطي اي احد سيارتك طيب
غرام : طيب يا قلبي ابشر اللي تامر عليه




في السياره جالس عدنان ينتظر سعود وتجي رساله ع جوال سعود محتوى الرساله {صدقني راح تكون لي انا قلت لك ابعد عنها من الحين تراها لي انا مو لك انساها ولا تتعلق فيها تراك بتتعب في النهايه }


عدنان بعصبيه رجع دق ع نفس الرقم ورد عليه }


عدنان بعصبيه : لو ان عندك كرامه ما تاخذ وحده ما تبيك الله لا يبارك فيك يارب تسمعني انا اسمي عدنان يا ولد امك سامعني اسأل علي ترا والله لانسيك حليب امك ترا انا اللي يضر صديقي والله يعتبر نفسه ميت اذا تبي اهلك اهدا هاه تسمع يا الخايس تراك ما تسوا من سعود شي حتى ظفره ما تجيب مثله

: هههههههههههههههه اهم شي ارتحت طلعت اللي بقلبك هي يا عدنان جيبني اذا انت ولد ابوك انتظرك يا البطل سلام {وقفل الخط في وجه عدنان وعدنان معصب ما صار يشوف طريقه ودق ع اللي يشتغلون عند ابوه وقال لهم يجيبون اللي كلمه طبعا عدنان ولد رجال مسؤول كبير ومعروف }


سعود طلع من عند غرام وركب السياره وشاف عدنان معصب

سعود: عدنان اشبك
عدنان : ابد بس في وحده هنا في البيبي مزعجتني بس ماعليه
سعود: طيب احذفها وانا اخوك
عدنان : ابشر اذا ماجبت راسها مااكون عدنان
سعود بصدمه : اشبك يا عدنان انت ما تقول كذا الا في احد كلمك مو معقوله اعرفك انا
عدنان بضحكه تعب: ماعليه انت ايش صار معاك هاه شفت الاهل
سعود بفرح :ايه خلاص الحين مرتاح انا يلا نروح امش بس راح تقول ايش فيك
عدنان : طيب يلا نروح ناخذ الفطور
سعود: قدام حتى باخذ لاهلي
عدنان : خلاص قدام {ومشو ع المطعم }


{غرام جالسه في غرفتها ومعاها الداده }

الداده: ايش قال لك يا بنتي
غرام : مدري يا دادا احس فيه احد قال له شي مدري ليه
الداده : مدري والله يا بنتي هو ماله ومال الناس خليهم بحريقه اهم شي انتي وياه
غرام : اي والله من جد بس انا بروح اتسبح واصلي واروح اراجع لان بكره الاختبار حقي ما اصدق اخلص وارجع السعوديه
الداده: ان شاء الله يا بنتي نرجع ونفرح فيكم يارب

غرام : ان شاء الله يلا اخليك الحين انا بروح اسبح قبل ما يجي سعود ويجيب الفطور والبنات يصحون عن اذنك يا ماما
الداده: اذنك معاك انا بروح اسوي لكم الشاي لكم ولسعود
غرام : ايه تكفين فديتك
الداده : فداك يا حبيبتي يلا نتقابل بعدين

{طلعت غرام لها بجامه لونها احمر وابيض قصيره لين ركبتها وطلعت المنشفه ودخلت تتسبح }








{في جده الهنوف جالسه تسولف ويدق هشام الباب وشافو له طريق وطلع الغرفه حقته }

الهنوف: ما ادري يا خاله ولدك كذا احسه انطوائي مررره
اميره وهي تتريق: هههههههه لا يكون حاطه عينك عليه تراه ما يحب اخذيه لك هههههههههههههه
الهنوف: بالله لالا يا حبيبتي خليه لكم انا ما ابي من العايله ابي واحد من برا
ام الوليد: ان شاء الله يجي نصيبك وتاخذي اللي تبينه
سمر: امين وانا بعد
ام الهنوف: هههههههههههههه لالا ابي بنتي انا
ام الوليد: اقول انتي اركدي يا غبيه سمر انتي باقي صغيره ليش تفكرين كذا
الهنوف: فديت امي اللي تحبني يا حبيبيتي انتي هذي بوسه لك من بعيد امووووووووواح
ام الهنوف: الله يخليك لي يابنتي
سمر: شف يا يمه شوفي خالتي وشوفي انتي ما عندك وقت فشلتيني
اميره : تستاهلين ايش دخلك انتي بالله
سمر: اقول اسكتي انتي احسن لك ي
اميره وهي تغص بالعصير: ههههههههههههههههه خلااااااااااص بكيفك اخذي اللي تاخذينه
سمر وهي تضحك بخباثه : ايه كفو والله بأمور ههههههههههههههههههههههههه وحده بوحده
الهنوف ميته ضحك عليهم وع غبائهم





{عند فيصل ينتظر عبير ترسل له وهي مو يمه مرررره }





{في جهه ثانيه في بيت خالهم ناصر عبير ميته ضحك مع خالها جالسين يتفرجون مستربن غيرو الفيلم بغو احمد زكي بس غيروه وجالسين يضحكون وفالينها }






{في فرنسا عند البنات صحيو كلهم جاب الفطور لهم سعود وجالسين يفطرون كلهم ع الطاوله }

العنود : اما انا احس الحين مرتااااحه واحس حياتي ابتدت من الحين
سلمى بتريقه: لا يكون لقيتي حبيب جديد
العنود وهي تضحك : ايه افا عليك انا العنود اذا حطيت احد براسي اخذه لو منو ما يكون
سلمى : الله يستر منك بس
غرام : الله يسعدك يارب ايش اسمه
العنود : سبحان الله نفس اسم حبيبك اسمه سعود
غرام : ماشاء الله الله يسعدكم يارب
سلمى : ولد منو ومن فين هو
العنود : من مكه يحبني ويموت فيني وشاريني
عفاف: الله يسعدك يارب ان شاء الله يكون من نصيبك يارب
العنود: امييييييييييييييييييييييين يارب
سلمى : اول مره اشوفك مبسوطه لهذي الدرجه
العنود: اكيد ما صدقت اني الاقي اللي يفهمني زين
البنات: حلو لقيتي
العنود: ايه الحمد لله الا يا غرام كيفك مع سعود
غرام : الحمد لله قررنا اول ما نرد راح يجي يخطبني من ابوي
العنود : ان شاء الله ع خير الف الف الف مبرررررررررررررررروك يا قلبي انتي
{سلمى مصدومه من اختها ما تدري ايش صار}
غرام: الله يبارك فيك يارب وعقبالك يا قلبي
العنود: امين يارب
غرام : يلا اخليك الحين بروح اراجع الماده حقتي بكره عندي اختبار الا متى نرد جده
العنود : بعد بكره ان شاء الله بعد اليوم اللي راح تختبرو فيه
غرام: ايه زين خلونا نرد بسرعه
البنات : اي والله
غرام: يلا عن اذنكم الحين
البنات : اذنك معاك
{راحت غرام تراجع في الغرفه حقتها اما سلمى اخذت الكتاب حقها وطلعت من البيت راحت تذاكر برا في الحديقه }






{في جده صحيت نجود ونزلت عندهم في الصاله وجابت لها الشغاله اكل وجالسه تاكل هي والبنات طبعا الساعه 4 الفجر يبون يطلعون برا في الحوش }

الهنوف: ما اصدق متى يرجعون البنات
البنات: اي والله
الهنوف: توي ارسلت لي العنود قالت راح يجون بعد بكره
اميره: اما ماشاء الله عليهم بسرعه خلصو
الهنوف: اي والله لو انا منهم ما عاد ارد والله
نجود : والله انا اشتقت لخواتي ولمتنا كلنا مع امي وابوي سوا ما اصدق متى يجون كلهم
سمر: الله يعين يارب
اميره: ان شاء الله ترجعون مثل اول واحسن يا قلبي انتي
نجود : انا راسلت مشاري بس متضايق مررره
اميره وسمر: ليه ايش فيه ما قال لك
نجود : لا ما قال لي حتى لو قال لي تحسبوني راح اقو لكم مستحيل
البنات: هي اسكتي بس من زينك انتي وياه سوا



انتظروني في البارت الواحد والعشرين

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 40
قديم(ـة) 27-01-2014, 04:38 AM
صورة غلطان يا معاندني الرمزية
غلطان يا معاندني غلطان يا معاندني غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: أناأشهد أن العشق ماله أمان وصادف قلبي الضميان/بقلمي


اتمنى ينال ع اعجابكم يارب


تحياتي {{غلطان يا معاندني}}فوفو الزهراني

الرد باقتباس
إضافة رد

أناأشهد أن العشق ماله أمان وصادف قلبي الضميان/بقلمي

الوسوم
غلطان يا معاندني
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
غرامك صار عنواني و أنا قبلك بلا عنوان / كاملة الــــراقي روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 2405 27-11-2016 07:27 PM
خفايا الروح / للكاتبة : أنجال ، كاملة دلع وجمالي ولع روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 17 14-11-2016 02:31 PM
اليتيمة / الكاتبة : هاردلك يا قلبي ، كاملة newlife_088 روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 265 20-05-2016 11:00 PM
روايه غرامك صار عنواني وأنا قبلك بلا عنوان فوق الحسن هيبه ارشيف غرام 2 08-05-2010 06:56 PM
روايتي الأولى : يا حبي له و لو يامر على قلبي ألبي له الريـــــف أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها 9 01-05-2010 05:22 PM

الساعة الآن +3: 05:15 PM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1