منتديات غرام روايات غرام أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها وقع في حبي ثلاثة فتيان /رواية رمنسية وجريئة جدا.
عاشقة park joung min ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
بسم الله الرحمن الرحيم.
اولا احب اعلمكم اني قد نشرت هذي الرواية في منتدى اسمه تعب قلبي ولكني مالاقيت تحمس من الاعضاء لذلك اوقفت كتابتها في منتدى تعب قلبي وجيت لأنشرها لكم هنا .لاني اعرف منتدى غرام منتدى حماسي جدا .بنات لا تخيبون املي ردوا علي الي عجبتها الرواية تقول وكان الي ماعجبتها ...
.
.
.
.
.
.
.
.

طبعا انا عضوة جديدة في هذا المنتدى واشتركت خصيصا عشان انشر روايتي هذي فأتمنا تعجبكم.
مﻼ‌حظة :الرواية بلغة العربية الفسحة
واحب ابلغكم اني انا وصديقتي نكتب هذي الرواية ..
وكل اسبوع في نفس هذا اليوم الي هو يوم اﻻ‌ثنين بنزل بارت جديد انشاء الله ..واتمنى تشاروكوني بردودكم وتعليقاتكم الحلوة والحين اخليكم مع الرواية:
البارت اﻻ‌ول---
اشلي فتاة بعمر(18)سنة هي فتاة جميلة ورائعة امريكية اﻻ‌صل مواصفاتهاعيناها خضرواتا اللون بشرتها بيضاء جدا انفها طويل ومستقيم فمها صغير كحبة التوت شعرها طويل وبني اللون وهي وحيدة امها واباها مدللة جدا ولكنها ليست مغرورة مع انها تحب اﻻ‌كل كثير ولكن جسدها رائع جدا مثل عارضات اﻻ‌زياء تحب دراستها كثيرا 
ولكنها تكره شيء يسمى بالفتيان وهذا الشيء لقصة قد عاشتها وقد اثرت فيها تلك القصة كثيرا...
ندخل اﻻ‌ن في احداث روايتنا...
مﻼ‌حظة اسم اﻻ‌ب :بيتر واسم اﻻ‌م :كرستين.
-------خ
كرستين: آشلي عزيزتي استيقظي من النوم اانه اول يوم لدراسة في امريكا .
اشلي :حسنا امي امهلي خمس دقائق وسأكون جاهزة .
كرستين:اذن بسرعة سأنزل لكي اعد لكي اﻻ‌فطار .
بعد ان خرجت كرستين 
نهضت اشلي من فراشها بكسل وهي غير راضية تماما عن دراستها في هذه المدرسة ﻻ‌نها مختلطة 
اشلي :ماهذا ﻻ‌ اريد ان ادرس في هذه المدرسة انني حقا اكره الفتيان 
ثم دخلت الى الحمام وعسلت وجهها وفرشت اسنانها ثم ارتدت زيها المدرسي التي هي تنورة قصيرة لونها بني وبلوزة بيضاء وجاكيت بني االلون وارتدت حذائها واسدلت شعرها وبعد ذلك نزلت الى اﻻ‌سفل فوجدت اباها فألقت عليه التحية وقبلته
اشلي:ﻻ‌ اريد ان اتناول اﻻ‌فطار سأذهب فقط الى تلك المدرسة اللعينة فقط ....
كرستين:ليس لعينة يأشلي .
أشلي :تعلمين يأمي اني ﻻ‌ احب الفتيان.
كرستين:هناك ايضا فتيات
نظرت ﻻ‌مها بتأفأف وهي تقول حسنا حسنا..
وبعد ذلك خرجت وودعت والديها...
.................................................. ...............وهي في طريقها الى المدرسة كان هناك فتى يمشي بجانبها 
ولكن اشلي لم تأبه بأمره وفجئة توقف الفتى امامها ..
الفتى :مرحبا انا كريس يبدو انك ترتادين نفس المدرسة ﻻ‌نك ترتدين زيها.

نظرت اليه أشلي بكل كره وقهر ﻻ‌نه يكلمها وهي تكره الفتيان كثيرا ..
وضعت يدها امامه دون ان تلمسه وقالت:ابتعد عن طريقي .
وعندما راته ﻻ‌يتجاوب معها التفت من جانبه واكملت طريقها ..
وقف كريس قليﻼ‌ وهو يفكر هل انا بشع لهذه الدرجة انا حق ﻻ‌ اظن ذلك اذن ما المشكلة .
ركض كريس خلفها وهو يقول هي انتي توقفي انا اكلمك لم تابه اشلي له وقف بجانبها كريس وقال : مرحبا مجددا هل انا فض لهذه الدرجة حسنا ماسمك
اشلي وهي تنفخ فمها يالهي ماهذا نظرت اليه و ابتسمت وقالت :انت فص ولدرجة الموت..
استغرب كريس ردة فعلها العنيفة ونظر اليها وقال:مغرورة قبيحة..
لم تأبه اشلي لما قال واكمﻼ‌ طريقهما دون اي كلمة.
عندما دخﻼ‌ المدرسة كان الكل ينظر اليهما.
كريس :ماﻻ‌مر لماذا ينظرون الينا هكذا لقد كنت هنا السنة الماضية.
اشلي: ﻻ‌نك قبيح ومزعج جدا
كريس قال في داخله انهم حقا ينظرون الى جمالك ايتها الجميلة..
كانت اشلي تمشي وتنظر الى اﻻ‌سفل بملل وتشعر انا غير مرتاحة نهائيا وفجئة اثناء مشيها اصدمت بشخص فوقعت ارضا فوقفت وكانت ستقول ايها اﻻ‌حمق ولكنه فوجئت من الجمال الذي تراه امامها...ومن الناحية اﻻ‌خرى كان الفتى مذهوﻻ‌ منا الجميلة التي امامه ...فأمضيا مايقارب الدقيقتان ينظران الى بعضهما ...وفجئةاحست اشلي على نفسها واغمضت عيناها وهي تطرد تلك اﻻ‌فكار من عقلها فهي ﻻ‌ تريد التألم مجددا ..
أشلي :انا اسفة لقد اصطدمت بك دون قصد ..
هاري :ﻻ‌مشكلة..(ثم مد يده لها وقال ):اناهاري كانتر
نظرت اشلي الي يده ولكنها لم تصافحه وقالت :وانا اشلي دروف ...هلي بسؤال اذا سمحت
هاري :بطبع يمكنك سؤالي 
اشلي :اين مكتب المدير 
هاري:ساخذك الى هناك 
اشلي :ﻻ‌ ﻻ‌ .سأكون سعيده اذا اخبرتني بمكانه ..
هاري :حسنا ..انه في اول الممر هناك 
اشلي :شكرا

هاري بعد ان ذهبت اشلي جلس يفكر بين نفسه ويقول:ﻻ‌ اعرف لكن هذه الفتاة تبدوا لي حقا غريبة ولكنها جميلة جدا ثم توجه الى صف..........................طرقت اشلي باب الفصل ثم دخلت 
اشلي :مرحبا
المعلم:مرحبا انتي الطالبةالجديدة صحيح 
اشلي:صحيح
رفع المعلم صوته وهو يقول:اذن هذه الطالبة الجديدة اشلي رجاء رحبوا بها ...يمكنك الجلوس هناك يااشلي
ذهبت اشلي للمكان الذي وصفه لها المعلم وكان الثاني من جهة اليسار 
وكانت بجانبها فتاة ...
اشلي ابتسمت وقالت:مرحبا انا اشلي دروف 
الفتاة :وانا جولي مارث 
(وتصافحا)..
وبعد انتهاء الحصة خرج الجميع 
وبينما كانت تمشي اشلي كانت امامها جزء مرتفع فسقطت و تألمت كثيرا فنظر اليها الجميع وضحكوا مماجعلها تتذكر الموقف الذي حدث معها عندما كانت في برطانيا فمتلئت عيناها الجميلتان بالدموع فنهضت ببطئ ﻻ‌ن ارجلها كانت تألمها من الوقعة ..وعندما نظرت كان امامها فتى وسيم ولكن ليس بوسامة هاري وكان ينظر اليها بنظرات غريبة....وبعد ثواني اتت جولي وقامت بمساعدتها على الوقوف وذهاب بها للجلوس 
فرئاهم كريس فنظر اليهم وابتسم فنتبهت اشلي اليه فنظرت اليه باستحقار..
.................................................. .............
اﻻ‌ن دعونا نتعرف لثﻼ‌ثة فتيان..
اوﻻ‌ كريس بارذر عمره (18)سنه هواياته موهوب جدا في الرسم ويحبه كثيرا ويحب قراءة القصص المصورة ومتابعت احدث اصدارتها شكله قمحي البشرة لون عيناه بني اللون لون شعره اسود وهو وسيم لكن قليﻼ‌ 
......
ثانيا هاري كانتر عمره( 18.5)هوياته يجيد العزف على الغيتار ويجيد ايضا الغناء وشكله ابيض البشرة عيناه زرقاوتان شعره لوه بني غامق جدا وهو وسيم جدا.
..........
والشخصية الثالثة وهو كال (لم نتعرف عليه بعد من قرب
ستعرفونه جيدا مع اﻻ‌ حداث القادمة)..
اسمه كال تيد ﻻ‌ يحب الفتيات المغرورات عمره (18)سنةهوياته يحب السباحة ولعب كرة السلة والبيسبول شكله لونه ابيض وقد صبغ لون شعرة باﻻ‌حمر ولون عيناه اخضر 
.................................................. ...............
بعد انتهاء اليوم الدراسي عادت اشلي الى المنزل منهكة ودخلت غرفتها ورمت حقيبتها على اﻻ‌رض وقفزت على السرير واغمضت عيناها بقوة وهي تقول يالهي ارجوك 
ﻻ‌تجعلني اقع في حب اي فتى من جديد وبدلت ثيابها وارتدت بجامتها وخلدت الى االنوم لتأخذ قسطا من الراحة 
.................................................. ...............
دخل هاري غرفته لكنه لم يكن يشعر بالتعب على عكس العاده امسك بغيتاره وبدا يعزف مقطوعة كان مأخرا يتدرب عليها وكان يفكر في اشلي فقال:يالهي ياشلي لماذا افكر فيك كثيرا ولكن انا ﻻ‌ اشعر بشئ اتجاهكي .
فأكمل عزفه بالغيتار حتى غط في االنوم وهو ممسك بيغيتاره.
.............. .......... ...... .... ......... ............
استيقظت اشلي من نومها ولكنها كانت تشعر بتعب الشديد حتى انها لم تستطع النهوض من سريرها وحرارتها كانت مرتفعة جدا .... لذلك تغيتب اليوم التالي عن المدرسة .....
...................... ................... .....................
وفي صباح اليوم التالي في المدرسة كان كريس وهاري ينتظرون اشلي ولكن خاب املهما ﻻ‌ن جرس الحصة اﻻ‌لى قد ...رن ولم تأتي اشلي بعد . ..فدخﻼ‌ الحصة...
. ..... .. .......في الصف..... ... ... بالتحديد في حصة العلوم ....
المعلمة:اين تلك الفتاة الجديدة.
جولي:انها يامعلمه لم تأتي اليوم 
المعلمة :حسنا من يذهب ليعطيها فروض اليوم .
وقفا كريس وهاري وقاﻻ‌ في الﻶ‌ن معا :انا.
فنظرا الي بعضهما بنظرات احراج.
نظرت اليهم جولي بستغراب وقالت: انا سأذهب لكي اعطيها فروض اليوم.
ثم نظرت الى كريس وهاري وقالت :احمقان غبيان (واخذت اﻻ‌وراق من المعلمة).
وفي وقت تناول الطعام كانت جولي تمشي ثم جلست لكي تتناول الطعام ثم اتيا هاري وكريس كانا يقوﻻ‌ن:
هاري:اروجوكي ياجولي دعيني اذهب الى اشلي لكي اعطيها اﻻ‌وراق 
نظرت اليه جولي ورفعت حاجبها وقالت:ﻻ‌ لن اعطيك.
كريس : انا ياجولي اعطيني اﻻ‌وراق سأذهب ﻻ‌عطيها لها فقط..
جولي:وانت ايضا ﻻ‌ .
نظر كل من هاري وكريس وقاﻻ‌:لماذا.
رفعت جولي حاجبها وقالت:ﻻ‌نكما غبيان مزعجان .

بعد انتهاء اليوم الدراسي ذهبت جولي الى اشلي في منزلها 
اشلي:انا لم اذهب ايضا الى المدرسة غدا.
جولي:اوه ...نعم يجب ان تتغيبي غدا ايضا ...ﻻ‌نك حالتكي تبدوا سيئة ....
اشلي:هل يمكنك اخبار المدير بذلك حتى يتفهم حالتي.
جولي: نعم بتاكيد.
اشلي:شكرا لكي .
جولي :العفو......ان المزعجان هاري وكريس كانا يترجياني ﻷعطي الفروض ﻷحدهما لكي يأتو ويعطوك اياها...مزعجان..
اشلي:حقا..ولماذا..يريدون ان يأتوا الى هنا.
جولي بصوت منخفض:يبدوا انهم مغرمان بك. 
اشلي وهي تمسح انفها بالمنديل:اﻻ‌ يعلمان اني اكره الفتيان.

ضحكت جولي بخفة ثم قالت:حسنا اشلي انا سأذهب الى منزلي...الى اللقاء..
اشلي :الى اللقاء.
جولي :ابقي بخير اشتقت لكي عودي الى المدرسة بسرعة.
ومن ثم غاردت جولي ...
... وفي صباح اليوم التالي... ... .... ... .... ... 
دخلت جولي الى المدرسة وهي تنظر الى اﻻ‌سفل فأتا اليها كريس والقى عليها التحية..
نظرت اليه جولي بستغراب هو ليس من عادته ان يلقي عليها التحية .
جولي:مالذي تريده ...هاه..
كريس:ﻻ‌شيء فقط القي التحية .
جولي :هيا قول مالذي لديك ..ياعزيزي.
كريس:ﻻ‌ﻻ‌ ...ﻻ‌شيء ..فأنتي ساحرة مشعوذة كنت اريد ان اعرف اذا اتت اشلي اليوم.



جولي وهي مازحة:اه اه اه ...لقد اعتقدت غير ذلك ياعزيزي لماذا تحب اشلي لماذا ﻻ‌ تحبني هل انا بشعة .
ضحك كريس وقال:بل حمقاء.(ثم ذهب )..
جولي:مزعج.(ثم دهبت الى صفها).
.....في الصف.....
دخل المعلم الصف والقى على الطﻼ‌ب التحية .
المعلم:حسنا افتحوا كتبكم صفحة (23).
كان جميع الطﻼ‌ب ينصتون الى شرح المعلم اﻻ‌ هاري كان شارد التفكير يفكر بأشلي ..

انتهت الحصة واتت التي بعدها...وعندما اتا وقت الطعام كانت جولي تمشي مع هاري وكان يحدثها عن اﻻ‌ختبار ..وبعد قليل اتا كال وقال لهاري (مﻼ‌حظة انه يحب مضايقته):اين صديقتك لماذا تغيبت عن المدرسة يومان.
جولي:وانت ماشأنك.
كال:ﻻ‌ يهم فهي غبية وحمقاء ...اوه ياألهي لقد مت ضحكا عندما وقعت ذلك اليوم ..
هاري :اصمت واﻻ‌ اوسعتك ضربا ..
كال:نعم انها حمقاء ماذا ستفعل ..(ثم التف لطريقة لكي يذهب)..
قبل ان يذهب امسك هاري بكتفه ولفه الى تجاهه واعطاه ضربة قوية الى وجهه ...مماجعله يسقط ...فردها لهو كال ..وهكذا الى انتهى بهما اﻻ‌مر في مكتب المدير ..
المدير:حسنا ...لماذا تعاركتما
هاري:آ آ آ ...
المدير :ماذا تكلم ..
كال:هو من بدأ بضربي ...
المدير :ولماذا فعل هكذا .
هاري:ﻻ‌نه تكلم على صديقة لي .
المدير :حسنا ..مارأيكم بمقابل جميل ..ان تنظفوا حمامات المدرسة ..
رفع هاري حاجبه بستغراب وقال:ماذا؟
كال:ﻻ‌ ﻻ‌ ﻻ‌ ..لن افعل ذلك .
المدير:اذهبا اﻻ‌ن الى صفكما وغدا سأعطيكما اﻻ‌دوات اﻻ‌زمة لتنظيف الحمامات والمراحيض.
(ومن ثم خرجا دون ان يكلم احدهما اﻻ‌خر )..
... ... ... ... ... ... .... ... ..... ....
دخل هاري منزله وهو يفكر بأشلي ..
فدخل غرفته وامسك بيغتاره
واخذ قلم وورقة ولم ينتبه لمرور الوقت بسرعة.وبعد حوالي ساعة ونصف امسك بالورقة وبدأ بغناء اﻻ‌غنية التي الفها الى اشلي وكانت كلمات اﻻ‌غنية جميلة ورائعة جدا ومعبرة عن الذي يشعر به اتجاه اشلي.
وبعد ان انتهى من غناء اﻻ‌غنية وضع اﻻ‌غنية في مكان امن ومن ثم اتجه لسريره وغط في النوم طويﻼ‌ .
.. .... .... ..... ...... ..... ..... ..... ...... .... ..
وفي هذا الوقت كانت جولي مستلقية على سريرها وهي تفكر لماذا كل الفتيان يحبون اشلي .....وفجئة قالت ﻻ‌ تفكري بذلك فهي صديقتك وانتي ﻻ‌ تودين خسارتها ...
..... .... ..... ..... ...... ..... ..... ..... .. ..... ....
.... ..... ....في اليوم الثاني ...... ..... .... 
كرستين :اشلي ايتها الكسوله استيقظي لكي تذهبي للمدرسة .
اشلي :بالفعل لقد استيقظت يأمي اشعر اليوم بنشاط لذلك سأذهب الى المدرسة ..
كرستين:يجب ان تذهبي اليوم لقد تغيبت طويﻼ‌ ..
نزلت كرستين ﻷسفل لكي تعد اﻻ‌فطار ﻷشلي ..
دخلت اشلي الحمام واستحمت ومشطت شعرها وارتدت زيها المدرسي وحذائها ونزلت الى اﻻ‌سفل وتناولت افطارها ومن ثم اتجهت الى المدرسة .....


...... ...... ......... ........ ...... ...... ..... ..........
دخلت اشلي المدرسة وكانت جولي امامها فتجهت اليها وضمتها قليﻼ‌ وقالت :مرحبا 
جولي:مرحبا كيف اصبحت اليوم؟
اشلي:لقد قال لي الطبيب ان ابتعد عن اﻻ‌رهاق وان اتناول دواءي بنتظام ...ولكني بخير 
جولي:انه جيد .....اوه أشلي لم اخبرك مالذي حدث 
اشلي :ماذا حدث ...
جولي :كال وهاري تشاجرا من اجلك باﻻ‌مس.
اشلي :ماذا من اجلي انا ولماذا .
وقبل ان تتكلم جولي رن جرس الحصة ...دخﻼ‌ كل من جولي واشلي الى الصف وكان في استقبالها كريس فأحب كريس ان يوم بممازحتها قليﻼ‌ فركع 


فركع على ركبتيه وقال :مرحبا اشلي لقة اشتقت اليك كثيرا (ثم مد لها يده وقال وهو مازال راكع على ركبتيه ):هل تقبيلين بي فارس ﻷحﻼ‌مك ...
فضحكت اشلي وجولي وجميع الطﻼ‌ب في الفصل ..
وجلست أشلي على مقعدها وجميع الطﻼ‌ب فعلو كذلك ودخلت معلمة الحاسب والقت التحية على الطﻼ‌ب ..
المعلمة:هيا لنبدأ الدرس ...هأنتي قد عدتي ياشلي مرحبا بك آمل منك ان ﻻ‌ تتغيبي مجددا فأنتي طالبة مجتهدة ..
ابتسمت اشلي بخجل وقالت :حتى انا آمل ذلك .
كانت اشلي تتلفت يمينا ويسارا وهي تبحث عن هاري لكنها لم تجده وفد كانت مستغربة من نفسها لفعلها ذلك فتوقفت عن ذلك وانصتت لشرح المعلمه ...وفجئة وفي وسط الحصة دخل هاري ...ووضع تفاحة على مكتب المعلمة وقال :هذه من اجلك ايتها الجميلة ..
المعلمة:توقف ياهاري فأنت لن تلعب معي هذه المرة ايضا 
فنظر اليها هاري وهو متجه خارج الصف فقال:انك ذكية 
المعلمة :يمكنك ان تعود الى مكانك ...

عاشقة park joung min ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

ﻫﺎﺭﻱ:ﺷﻜﺮﺍ ﻟﻚ
ﺍﻟﻤﻌﻠﻤﺔ:ﻟﻜﻦ ﻟﻜﻲ ﺗﻜﻦ ﻋﺒﺮﺓ ﻟﺰﻣﻼ‌ﺋﻚ ﻟﺘﺄﺧﺮﻙ ﻋﻦ ﺍﻟﺤﺼﺔ ﺍﻛﺘﺐ (ﺍﺳﺘﺎﺫﺓ ﺭﻭﺯﺍﻱ ﺭﺍﺋﻌﺔ ﻭﺫﻛﻴﺔ ) ﺧﻤﺴﻮﻥ ﻣﺮﺓ ... ﻭﺳﺂﺗﻲ ﺍﻧﺎ ﺑﻨﻔﺴﻲ ﻟﺮﺃﻳﺘﻬﺎ ...
ﻫﺎﺭﻱ ﺑﺘﺄﻓﺄﻑ :ﺣﺴﻨﺎ .
ﺿﺤﻚ ﺟﻤﻴﻊ ﺍﻟﻄﻼ‌ﺏ ﻋﻠﻰ ﻫﺎﺭﻱ ﻭﻋﻠﻰ ﻣﻤﺎﺯﺣﺘﻪ ﻟﻠﻤﻌﻠﻤﺔ .
ﻧﻈﺮﺕ ﺍﺷﻠﻲ ﺍﻟﻰ ﻫﺎﻯﻱ ﺿﺎﺣﻜﺔ ﻓﻐﻤﺰ ﻟﻬﺎ ﻫﺎﺭﻱ ﻓﻮﺟﻬﺖ ﻧﻈﺮﻫﺎ ﺑﺴﺮﻋﺔ ﻧﺤﻮ ﻛﺘﺎﺑﻬﺎ ﻭﻫﻲ ﺗﺤﺎﻭﻝ ﺍﻥ ﺗﻄﺮﺩ ﺗﻠﻚ ﺍﻻ‌ﻓﻜﺎﺭ ﺍﻟﺘﻲ ﺑﺪﺕ ﺗﺴﺎﻭﺭﻫﺎ ﻣﻨﺬ ﻓﺘﺮﺓ ..
.......ﺛﻢ ﺍﻧﺘﻬﺖ ﺍﻟﺤﺼﺔ ......ﻭﻛﺎﻧﺖ ﺍﻟﺤﺼﺔ ﺍﻟﺘﺎﻟﻴﺔ ﺣﺼﺔ ﺍﻧﺠﻠﻴﺰﻱ.......
ﺍﻟﻤﻌﻠﻢ :ﻣﺮﺣﺒﺎ ﺍﻳﻬﺎ ﺍﻟﻄﻼ‌ﺏ .
ﺍﻟﻄﻼ‌ﺏ :ﻣﺮﺣﺒﺎ ﻳﺎﻣﻌﻠﻢ .
ﺍﻟﻤﻌﻠﻢ :ﻗﺒﻞ ﺍﻥ ﻧﺒﺪﺃ ﺍﻟﺤﺼﺔ ﻳﺠﺐ ﻣﻦ ﺍﻟﻐﺪ ﺍﻥ ﺗﺒﺪﺃﻭ ﺑﻜﺘﺎﺑﺔ ﺑﺤﺚ ﺳﻴﻜﻮﻥ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﺒﺤﺚ ﻳﺪﻭﺭ ﺣﻮﻝ ﺩﺭﺳﻨﺎ ﺍﻟﻴﻮﻡ ﻟﺬﻟﻚ ﺍﻟﺮﺟﺎﺀ ﺍﻻ‌ﻧﺼﺎﺕ ﻭﺍﻻ‌ﻧﺘﺒﺎﻩ ﻟﺪﺭﺱ ﺟﻴﺪﺍ ...ﻭﻗﺒﻞ ﺍﻧﺘﻬﺎﺀ ﺍﻟﺤﺼﺔ ﺳﺄﻗﻮﻡ ﺑﺘﻘﺴﻴﻢ ﻛﻞ ﻣﻨﻜﻢ ﺍﻟﻰ ﻓﺮﻳﻖ ﻭﺳﻴﻜﻮﻥ ﺍﻟﻔﺮﻳﻖ ﻳﺘﻀﻤﻦ ﺍﺛﻨﺎﻥ ..
ﻭﺑﻌﺪ ﺍﻥ ﺍﻧﺘﻬﻰ ﺍﻟﻤﻌﻠﻢ ﻣﻦ ﺍﻟﺸﺮﺡ ﺑﻘﻲ ﺣﻮﻟﻲ
ﺭﺑﻊ ﺳﺎﻋﺔ ﻟﺘﻨﺘﻬﻲ ﺍﻟﺤﺼﺔ ﻓﻘﺎﻡ ﺍﻟﻤﻌﻠﻢ ﺑﺘﻘﺴﻴﻢ ﺍﻟﻄﻠﺒﺔ ﻛﺘﺎﻟﻲ :
ﺍﻭﻻ‌:ﻣﻴﺮﺍ ﻭﺳﻴﺮﺙ
ﺛﺎﻧﻴﺎ:ﻛﺎﻱ ﻭﻟﻴﺮﺍ
ﺛﺎﻟﺜﺎ:ﻫﺎﺭﻱ ﻭﺍﺷﻠﻲ
ﺍﺑﺘﺴﻢ ﻫﺎﺭﻱ ﻟﻨﻔﺴﻪ ﻭﻫﻮ ﻳﻘﻮﻝ ﻧﻌﻢ ﻧﻌﻢ.
ﺍﻟﻤﻌﻠﻢ :ﺭﺍﺑﻌﺎ ﺟﻮﻟﻲ ﻭﺳﺎﻱ
ﻭﺧﺎﻣﺴﺎ:ﻣﺎﻧﺪﻱ ﻭﻛﺮﻳﺲ .
ﻛﺮﻳﺲ:ﻟﻤﺎﺫﺍ ﺍﺷﻠﻲ ﻣﻊ ﻫﺎﺭﻱ (ﻧﻈﺮ ﻛﺮﻳﺲ ﺍﻟﻰ ﻣﺎﻧﺪﻱ ﻭﻭﺟﺪﻫﺎ ﺗﻨﻈﺮ ﺍﻟﻴﻪ ﻭﻫﻲ ﻣﺒﺘﺴﻤﺔ ﻧﻈﺮ ﺍﻣﺎﻣﻪ ﻭﻗﺎﻝ):ﻣﺎ ﻫﺬﺍ ﺑﺤﻖ ﺍﻟﺠﺤﻴﻢ .
ﺍﻧﺘﻬﺖ ﺍﻟﺤﺼﺔ ﻭﺧﺮﺝ ﺍﻟﻤﻌﻠﻢ ...
ﻭﺧﺮﺝ ﺍﻟﺠﻤﻴﻊ ﻣﻦ ﺍﻟﺼﻒ ﻟﺘﻨﺎﻭﻝ ﺍﻟﻄﻌﺎﻡ .
ﻛﺎﻧﺖ ﺟﻮﻟﻲ ﻭﺍﺷﻠﻲ ﻳﻤﺸﻴﺎﻥ ﻭﻛﺎﻧﺖ ﺗﺤﻜﻲ ﻟﻬﺎ ﺟﻮﻟﻲ ﻋﻦ ﻣﺸﺎﺟﺮﺓ ﻛﺎﻝ ﻭﻫﺎﺭﻱ ...ﻭﻓﺠﺌﺔ ﺍﻣﺴﻚ ﺍﺣﺪﻫﻢ ﺑﻜﺘﻒ ﺍﺷﻠﻲ ﻓﻠﺘﻔﺖ ﻭﻭﺟﺪﺗﻪ ﻫﺎﺭﻱ .
ﻫﺎﺭﻱ:ﻣﺮﺣﺒﺄ ﻛﻴﻒ ﺍﻟﺤﺎﻝ ﺁﻣﻞ ﺍﻧﻚ ﺑﺨﻴﺮ
ﺍﺣﺴﺖ ﺍﺷﻠﻲ ﺑﻌﺪﻡ ﺍﻟﺮﺍﺣﺔ ﻗﻠﻴﻼ‌ ﻓﻬﻲ ﻻ‌ ﺗﻌﺮﻑ ﻟﻤﺎﺫﺍ ﻫﻮ ﺍﻟﻮﺣﻴﺪ ﻣﻦ ﺍﻟﺸﺒﺎﻥ ﺍﻟﺬﻱ ﻻ‌ ﺗﻮﺑﺨﻪ ﺍﺫﺍ ﻛﻠﻤﻬﺎ :ﻧﻌﻢ ﺍﻧﺎ ﺑﺨﻴﺮ .
ﻫﺎﺭﻱ :ﻫﻞ ﺳﺘﺄﺗﻴﻦ ﺍﻟﻰ ﻣﻨﺰﻟﻲ ﺍﻟﻴﻮﻡ ﻟﻨﻌﺪ ﺍﻟﺘﻘﺮﻳﺮ ﺳﻮﻳﺎ ﺍﻡ ﺁﺗﻲ ﺍﻧﺎ ﺍﻟﻰ ﻣﻨﺰﻟﻚ ؟
ﺍﺷﻠﻲ :ﺣﺴﻨﺎ ﺳﺂﺗﻲ ﺍﻧﺎ ﺍﻟﻰ ﻣﻨﺰﻟﻚ .
ﻫﺎﺭﻱ ﻭﻫﻮ ﻳﻤﺮﺭ ﻳﺪﻩ ﻋﻠﻰ ﺷﻌﺮﻩ ﻗﺎﻝ:ﺟﻴﺪ
ﺑﻌﺪ ﺍﻥ ﺫﻫﺐ ﻫﺎﺭﻱ ..
ﺍﺷﻠﻲ :ﺍﻥ ﻫﺎﺭﻱ ﻭﺟﻬﻪ ﻣﻠﻴﺊ ﺑﺎﻟﻜﺪﻣﺎﺕ
ﺟﻮﻟﻲ :ﻧﻌﻢ ﺍﻧﻪ ﻣﻦ ﺍﻟﺸﺠﺎﺭ ﺍﻟﺬﻱ ﺣﺪﺙ ﺑﻴﻨﻪ ﻭﺑﻴﻦ ﻛﺎﻝ
(ﺻﺤﻴﺢ ﺍﻥ ﺍﺷﻠﻲ ﻻ‌ ﺗﺤﺐ ﺍﻟﻔﺘﻴﺎﻥ ﻭﻟﻜﻨﻬﺎ ﻻ‌ ﺗﺤﺐ ﺍﻥ ﻳﺘﺄﺫﻯ ﺍﺣﺪ ﺑﺴﺒﺒﻬﺎ ﺍﻳﻦ ﻳﻜﻦ ﺟﻨﺴﻪ ﻓﻠﺬﻟﻚ ﺍﺣﺴﺖ ﺑﺎﻻ‌ﻟﻢ ﻛﺜﻴﺮﺍ ).
.................ﻣﻦ ﺟﻪ ﺍﺧﺮﻯ ﻛﺎﻥ ﺍﻟﻤﺪﻳﺮ ﻳﺒﺤﺚ ﻋﻦ ﻛﺎﻝ ﻭﻫﺎﺭﻱ ﻟﻴﻨﻔﺬﺍ ﻋﻘﺎﺑﻬﻤﺎ........
ﺍﻟﻤﺪﻳﺮ :ﻫﺎﺭﻱ ﺗﻌﺎﻝ ﺍﻟﻰ ﻫﻨﺎ.
ﻫﺎﺭﻱ:ﻣﺎﺫﺍ
ﺍﻟﻤﺪﻳﺮ :ﺍﺻﻤﺖ ﻭﺍﺗﺒﻌﻨﻲ
ﻫﺎﺭﻱ:ﻣﺎﺫﺍ ﻫﻨﺎﻙ .
ﺍﻟﻤﺪﻳﺮ :ﺍﻟﻢ ﺍﻗﻞ ﻟﻚ ﺍﺻﻤﺖ (ﻭﻭﺿﻊ ﻳﺪﻩ ﻋﻠﻰ ﺍﺫﻥ ﻫﺎﺭﻱ ).
ﻧﻈﺮ ﺍﻟﻤﺪﻳﺮ ﺍﻟﻰ ﻛﺎﻝ ﻭﻗﺎﻝ:ﻛﺎﻝ ﺗﻌﺎﻝ ﺍﻟﻰ ﻫﻨﺎ .
ﻛﺎﻝ:ﻧﻌﻢ ﺍﻳﻬﺎ ﺍﻻ‌ﺣﻤﻖ.
ﺍﻟﻤﺪﻳﺮ:ﺍﻋﺪ ﻣﺎﺫﺍ ﻗﻠﺖ ..
ﻛﺎﻝ :ﻻ‌ ﺷﻲﺀ .
ﺍﻟﻤﺪﻳﺮ : ﺣﺴﻨﺎ ﺍﻻ‌ﻥ ﺳﺄﻋﻄﻴﻜﻤﺎ ﺍﻻ‌ﺩﻭﺍﺕ ﻟﻜﻲ ﺗﻨﻔﺬﻭﺍ ﻋﻘﺎﺑﻜﻢ ﺍﻟﺠﻤﻴﻞ ..
ﻛﺎﻝ:ﻭﻟﻜﻦ ﻫﻞ ﻫﻨﺎﻙ ﻗﻔﺎﺯﺍﺕ ...
ﺿﺤﻚ ﺍﻟﻤﺪﻳﺮ ﻭﻗﺎﻝ : ﻧﻌﻢ ﻫﻨﺎﻙ ﻗﻔﺎﺯﺍﺕ ﺍﻳﻬﺎ ﺍﻟﺴﺎﻓﻼ‌ﻥ
ﻫﺎﺭﻱ :ﻫﻞ ﻫﺬﺍ ﻛﻼ‌ﻡ ......(ﻭﺻﻤﺖ ﻻ‌ﻥ ﺍﻟﻤﺪﻳﺮ ﻗﺎﻝ ﻟﻪ ﺍﺻﻤﺖ ﻭﻓﻲ ﻧﻔﺲ ﺍﻟﻮﻗﺖ ﻗﺪ ﺷﺪ ﺍﻟﻤﺪﻳﺮ


ﻗﺒﻀﺔ ﻳﺪﻩ ﻋﻠﻰ ﺍﺫﻥ ﻫﺎﺭﻱ ).
ﻓﻀﺤﻚ ﻛﺎﻝ ﻋﻠﻴﻪ ..
ﺛﻢ ﺫﻫﺒﻮﺍ ﻣﻊ ﺍﻟﻤﺪﻳﺮ ﻭﺍﺧﺬﻭﺍ ﺍﻻ‌ﺩﻭﺍﺕ ﻭﺍﺭﺗﺪﻭﺍ ﺍﻟﻘﻔﺎﺯﺍﺕ ﻭﻛﻤﺎﻣﺎﺕ ﺍﻻ‌ﻧﻒ ﻭﺑﺪﺃﻭﺍ ﺑﺘﻨﻈﻴﻒ ...
ﻛﺎﻝ:ﺁﺁﺁﺁ...ﻣﺎﻫﺬﺍ ﺍﻧﻪ ﻣﻘﺮﻑ ﻛﻴﻒ ﺍﻓﻌﻞ ﺫﻟﻚ ...
ﺑﺪﺃ ﻫﺎﺭﻱ ﺍﻟﺘﻨﻈﻴﻒ ﻭﻫﻮ ﻣﻐﻤﺾ ﻋﻴﻨﺎﻩ .....
.......... ......... .......... ........... .......... ........
ﻗﺒﻞ ﺍﻧﺘﻬﺎﺀ ﻭﻗﺖ ﺍﻟﻄﻌﺎﻡ ﺫﻫﺒﺖ ﺍﺷﻠﻲ ﻭﺟﻮﻟﻲ ﺍﻟﻰ ﺍﻟﺼﻒ ﻭﺟﻠﺴﺎ ﻋﻠﻰ ﻣﻘﻌﺪﻳﻬﻢ ﺑﺠﺎﻧﺐ ﺑﻌﻀﻬﻢ ﺍﻟﺒﻌﺾ ﻭﻫﻤﺎ ﻳﺘﺤﺎﺩﺛﺎﻥ

ﺟﻮﻟﻲ :ﺳﺄﺧﺒﺮﻙ ﺑﺴﺮ ..
ﺍﺷﻠﻲ :ﺣﻘﺎ ﻣﺎﻫﻮ
ﺟﻮﻟﻲ:ﺍﻧﺎ ﻣﻌﺠﺒﺔ ﺑﺴﺎﻱ ...ﺍﻧﺎ ﺣﻘﺎ ﺍﺷﻌﺮ ﺑﺪﻭﺍﺭ ﻋﻨﺪﻣﺎ ﺍﺭﻯ ﺍﺑﺘﺴﺎﻣﺘﻪ ...ﻻ‌ ﺍﻋﺮﻑ ﺣﻘﺎ ﻛﻴﻒ ﺍﺻﻒ ﻟﻜﻲ ﺷﻌﻮﺭﻱ .....ﻭﺍﻧﺘﻲ ﺍﺷﻠﻲ ﻟﻴﺲ ﻫﻨﺎﻙ ﻓﺘﻰ ﺗﺸﻌﺮﻳﻦ ﺑﺎﻻ‌ﻧﺠﺬﺍﺏ ﻧﺤﻮﻩ .
ﺍﺷﻠﻲ ﻭﻫﻲ ﺗﻔﻜﺮ ﺑﻬﺎﺭﻱ ﻭﺗﻠﻚ ﺍﻟﻤﺸﺎﻋﺮ ﺍﻟﻐﺮﻳﺒﺔ ﺍﻟﺘﻲ ﺗﺸﻌﺮﺑﻬﺎ ﻋﻨﺪﻣﺎ ﺗﻜﻮﻥ ﻣﻌﻪ ....ﻭﻟﻜﻦ ﻣﺎﻫﻲ ﺍﻻ‌ ﻟﺤﻈﺎﺕ ﻭﻃﺮﺩﺕ ﺗﻠﻚ ﺍﻻ‌ﻓﻜﺎﺭ ﻣﻦ ﺭﺃﺳﻬﺎ ...ﻭﻗﺎﻝ:ﺍﻧﻪ ﺣﻘﺎ ﻟﻴﺲ ﻫﻨﺎﻙ ﺍﺣﺪ ﺍﺷﻌﺮ ﺑﺎﻟﺤﺐ ﺍﺗﺠﺎﻫﻪ ﻓﺄﻧﺖ ﺗﻌﺮﻓﻴﻦ ﺃﻧﻨﻲ ﺍﻛﺮﻩ ﺍﻟﻔﺘﻴﺎﻥ ..ﻳﺎﺟﻮﻟﻲ
ﺟﻮﻟﻲ:ﺍﻥ ﻫﺬﺍ ﺻﺤﻴﺢ ..ﻭﻟﻜﻦ ﺍﻧﺎ ﺣﻘﺎ ﺍﻭﺩ ﺍﻥ ﺍﻋﺮﻑ ﻟﻤﺎﺫﺍ ﺗﻜﺮﻫﻴﻦ ﺍﻟﻔﺘﻴﺎﻥ ﻫﻜﺬ...(ﻭﻗﺒﻞ ﺍﻥ ﺗﻨﻬﻲ ﻛﻼ‌ﻣﻬﺎ ﺟﻮﻟﻲ ﺭﻥ ﺍﻟﺠﺮﺱ ﺑﻨﺘﻬﺎﺀ ﻭﻗﺖ ﺍﻟﻄﻌﺎﻡ ﻓﺪﺧﻼ‌ ﺍﻟﻄﻼ‌ﺏ ﻭﻋﺎﺩ ﺍﻟﺠﻤﻴﻊ ﺍﻟﻰ ﻣﻜﺎﻧﻪ ﺍﻻ‌ ﻛﺎﻝ ﻭﻫﺎﺭﻱ )...
ﻭﻗﺒﻞ ﺩﺧﻮﻝ ﺍﻟﻤﻌﻠﻢ ﺑﺪﻗﺎﺋﻖ ﺩﺧﻞ ﻛﺎﻝ ﻭﻫﺎﺭﻱ ﻭﻋﺎﺩﺍ ﺍﻟﻰ ﻣﻜﺎﻧﻬﻤﺎ ....
ﺩﺧﻞ ﻣﻌﻠﻢ ﻻ‌ ﻳﻌﻠﻤﻬﻢ ﺑﺪﻻ‌ ﻣﻦ ﻣﻌﻠﻤﻬﻢ ﻻ‌ﻧﻪ ﻟﻢ ﻳﺤﻈﺮ ﺍﻟﻴﻮﻡ
ﺟﻠﺲ ﺍﻟﻤﻌﻠﻢ ﻳﻘﺮﺀ ﻛﺘﺎﺏ .....
ﻭﻛﺎﻥ ﺟﻤﻴﻊ ﺍﻟﻄﻼ‌ﺏ ﺻﺎﻣﺘﻴﻦ ...ﺷﻌﺮ ﻫﺎﺭﻱ ﺑﺎﻟﻤﻠﻞ ﻭﺍﻟﻘﺮﻑ ﺑﻌﺪ ﺍﻟﻤﺮﺍﺣﻴﺾ ﺍﻟﺘﻲ ﻛﺎﻥ ﻳﻨﻈﻔﻬﺎ ﻓﺄﺧﺬ ﻳﻨﻈﺮ ﺍﻟﻰ ﺃﺷﻠﻲ ﻭﻳﻐﻨﻲ ﺑﺼﻮﺕ ﻣﻨﺨﻔﺾ ﺍﻻ‌ﻏﻨﻴﺔ ﺍﻟﺘﻲ ﺍﻟﻔﻬﺎ ﻣﻦ ﺃﺟﻠﻬﺎ ...
ﻭﻟﻜﻦ ﺍﻟﻤﻌﻠﻢ ﺳﻤﻌﻪ ﻓﻘﺎﻝ: ﺍﻳﻬﺎ ﺍﻟﻄﺎﻟﺐ ﺍﺻﻤﺖ .
ﻫﺎﺭﻱ:ﺍﻧﺎ ﺍﻋﺘﺬﺭ.(ﺣﺎﻭﻝ ﻫﺎﺭﻱ ﺍﻥ ﻳﺨﻔﺾ ﺻﻮﺗﻪ ﺍﻛﺜﺮ ﻣﻦ ﺫﻟﻚ ﻭﺑﺪﺃ ﺑﻐﻨﺎﺀ ﺍﻻ‌ﻏﻨﻴﺔ ﻣﺠﺪﺩﺍ ﻭﻟﻜﻦ ﺍﻟﻤﻌﻠﻢ ﺳﻤﻌﻪ )..
ﺍﻟﻤﻌﻠﻢ :ﺍﻟﻢ ﺍﻗﻞ ﻟﻚ ﺍﻥ ﺗﺼﻤﺖ ..
ﻫﺎﺭﻱ :ﺍﻧﺎ ﺍﺳﻒ ﻫﺬﻩ ﺍﺧﺮ ﻣﺮﺓ .
ﺍﻛﻤﻞ ﺍﻟﻤﻌﻠﻢ ﻗﺮﺍﺋﺘﻪ ...ﻭﻣﺎﻫﻲ ﺍﻻ‌ ﺛﻮﺍﻧﻲ ﻭﻋﺎﺩﺍ ﻫﺎﺭﻱ ﺍﻟﻰ ﺍﻟﻐﻨﺎﺀ ﻣﺮﺓ ﺍﺧﺮﻯ
.
ﺍﻟﻤﻌﻠﻢ :ﺍﺧﺮﺝ ﻣﻦ ﺍﻟﺼﻒ ﺍﻳﻬﺎ ﺍﻟﻮﻗﺢ .
ﻫﺎﺭﻱ ﺑﺘﺄﻓﺄﻑ :ﺣﺴﻨﺎ ..(ﺧﺮﺝ ﺧﺎﺭﺝ ﺍﻟﺼﻒ ﻭﻫﻮ ﻭﺍﺿﻊ ﻳﺪﻩ ﻓﻲ ﺟﻴﺒﻪ).
...... ........ ...ﻓﻲ ﺍﻟﺼﻒ ..... ....... ......
ﺍﺷﻠﻲ:ﺟﻮﻟﻲ ﺟﻮﻟﻲ ﺍﻳﻦ ﻫﻮ ﺫﻟﻚ ﺍﻟﻄﺎﻟﺐ ﺍﻟﺬﻱ ﻳﺪﻋﻰ ﺑﻜﺮﻳﺲ
ﺟﻮﻟﻲ:ﻟﻘﺪ ﺗﻐﻴﺐ ﺍﻟﻴﻮﻡ ﺫﻟﻚ ﺍﻟﻐﺒﻲ..
(ﻓﻀﺤﻜﺘﺎ ﺑﺼﻮﺕ ﻣﻨﺨﻔﺾ )...
ﺍﻧﺘﻬﺖ ﺍﻟﺤﺼﺔ ﻭﺍﺗﺖ ﺍﻟﺘﻲ ﺑﻌﺪﻫﺎ ﺣﺘﻰ ﺍﻧﺘﻬﻰ ﺍﻟﻴﻮﻡ ﺍﻟﺪﺭﺍﺳﻲ ..
ﻭﻗﺒﻞ ﺍﻥ ﺗﺨﺮﺝ ﺍﺷﻠﻲ ﻣﻦ ﺍﻟﻤﺪﺭﺳﺔ ﺍﺗﻰ ﻟﻬﺎ ﻫﺎﺭﻱ ﻭﻗﺎﻝ:ﻻ‌ ﺗﻨﺴﻲ ﻳﺎﺃﺷﻠﻲ ﺍﻥ ﺗﺄﺗﻲ ﺍﻟﻴﻮﻡ ﻟﻨﻌﺪ ﺍﻟﺒﺤﺚ ﺳﻮﻳﺎ ..
ﺍﺷﻠﻲ :ﺣﺴﻨﺎ ﻟﻦ ﺍﻧﺴﻰ .
ﻫﺎﺭﻱ:ﻫﺬﺍ ﺟﻴﺪ ﺍﻟﻰ ﺃﻟﻠﻘﺎﺀ
ﺍﺷﻠﻲ:ﺍﻟﻰ ﺍﻟﻠﻘﺎﺀ.
ﻭﺑﻬﺬﺍ ﻋﺎﺩ ﻛﻞ ﻣﻨﻬﻢ ﺍﻟﻰ ﺍﻟﻤﻨﺰﻝ ﻟﻴﺄﺧﺬ ﻗﺴﻄﺎ ﻣﻦ ﺍﻟﺮﺍﺣﺔ ...
ﺩﺧﻠﺖ ﺟﻮﻟﻲ ﻏﺮﻓﺘﻬﺎ ﻭﻛﺎﻧﺖ ﻣﺴﺮﻭﺭﺓ ﺟﺪﺍ ﻻ‌ﻥ ﺳﺎﻱ ﻫﻮ ﺍﻟﺬﻱ ﺳﻴﻌﻤﻞ ﻣﻌﻬﺎ ﺍﻟﺒﺤﺚ ﻭﺍﻣﺎ ﺍﺷﻠﻲ ﻓﺒﺪﻟﺖ ﻣﻼ‌ﺑﺴﻬﺎ ﻭﺗﻨﺎﻭﻟﺖ ﺍﻟﻐﺪﺍﺀ ﻭﻫﻲ ﺳﻌﻴﺪﺓ ﺟﺪﺍ ﻭﻟﻜﻦ ﺭﻏﻢ ﺫﻟﻚ ﻟﻢ ﺗﻜﻦ ﺗﻌﺮﻑ ﺳﺒﺐ ﺳﻌﺎﺩﺗﻬﺎ ﺑﻬﺬﺍ ﺍﻟﺸﻜﻞ ...ﻭﺑﻌﺪ ﺫﻟﻚ ﺧﻠﺪﺕ ﺍﻟﻰ ﺍﻟﻨﻮﻡ ..

عاشقة park joung min ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

ﺩﺧﻠﺖ ﺟﻮﻟﻲ ﻏﺮﻓﺘﻬﺎ ﻭﻛﺎﻧﺖ ﻣﺴﺮﻭﺭﺓ ﺟﺪﺍ ﻻ‌ﻥ ﺳﺎﻱ ﻫﻮ ﺍﻟﺬﻱ ﺳﻴﻌﻤﻞ ﻣﻌﻬﺎ ﺍﻟﺒﺤﺚ ﻭﺍﻣﺎ ﺍﺷﻠﻲ ﻓﺒﺪﻟﺖ ﻣﻼ‌ﺑﺴﻬﺎ ﻭﺗﻨﺎﻭﻟﺖ ﺍﻟﻐﺪﺍﺀ ﻭﻫﻲ ﺳﻌﻴﺪﺓ ﺟﺪﺍ ﻭﻟﻜﻦ ﺭﻏﻢ ﺫﻟﻚ ﻟﻢ ﺗﻜﻦ ﺗﻌﺮﻑ ﺳﺒﺐ ﺳﻌﺎﺩﺗﻬﺎ ﺑﻬﺬﺍ ﺍﻟﺸﻜﻞ ...ﻭﺑﻌﺪ ﺫﻟﻚ ﺧﻠﺪﺕ ﺍﻟﻰ ﺍﻟﻨﻮﻡ ..
ﺍﺳﺘﻴﻘﻈﺖ ﻣﻦ ﺍﻟﻨﻮﻡ ﻭﻧﻈﺮﺕ ﺍﻟﻰ ﺍﻟﺴﺎﻋﺔ ﻓﻮﺟﺪﺗﻬﺎ 7:30ﻓﻨﻬﻀﺖ ﻣﻦ ﺳﺮﻳﺮﻫﺎ ﺑﺴﺮﻋﺔ ﻭﺩﺧﻠﺖ ﺍﻟﺤﻤﺎﻡ ﻟﻜﻲ ﺗﺴﺘﺤﻢ
ﻭﻣﻦ ﺛﻢ ﺍﺭﺗﺪﺕ ﺛﻴﺎﺑﻬﺎ ﺍﻟﺘﻲ ﻫﻲ ﺑﻨﻄﺎﻝ ﺟﻴﻨﺰ ﺍﺳﻮﺩ ﻭﻗﻤﻴﺺ ﺍﺑﻴﺾ ﻭﺍﺳﺪﻟﺖ ﺷﻌﺮﻫﺎ ﺍﻟﻨﺎﻋﻢ ..ﻧﻈﺮﺕ ﻻ‌ﺧﺮ ﻣﺮﺓ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﺮﺁﺓ ﻭﻟﻢ ﺗﻀﻊ ﺍﻳﺔ ﻣﻜﻴﺎﺝ... ﻓﻌﺰﻳﺰﺗﻨﺎ ﺍﺷﻠﻲ ﻫﻲ ﺟﻤﻴﻠﺔ ﺩﻭﻥ ﺍﻱ ﻣﻜﻴﺎﺝ...ﻭﻗﺒﻞ ﺧﺮﻭﺟﻬﺎ ﺍﺧﺒﺮﺕ ﻭﺍﻟﺪﺍﻫﺎ ﺑﺬﻟﻚ ...
ﻭﻗﻔﺖ ﺍﻣﺎﻡ ﻣﻨﺰﻟﻪ ﻭﻫﻲ ﻣﺘﻮﺗﺮﺓ ﺟﺪﺍ ﻭﻗﺎﻟﺖ: ﻳﺎﺍﻟﻬﻲ ﻟﻤﺎﺫﺍ ﺍﻧﺎ ﻣﺘﻮﺗﺮﺓ ﻫﻜﺬﺍ ..
ﻭﻗﺒﻞ ﺍﻥ ﺗﻄﺮﻕ ﺍﻟﺒﺎﺏ ﻓﺘﺢ ﻟﻬﺎ ﻫﺎﺭﻱ ﺍﻟﺒﺎﺏ.
ﻫﺎﺭﻱ:ﻟﻘﺪ ﻛﻨﺖ ﺍﻧﺘﻈﺮﻙ ﻛﺜﻴﺮﺍ ..ﺍﻭﻩ ﻟﻘﺪ ﻧﺴﻴﺖ ﻣﺮﺣﺒﺎ(ﻭﻣﺪ ﻟﻬﺎ ﻳﺪﻩ )..
ﻧﻈﺮﺕ ﺍﺷﻠﻲ ﺍﻟﻰ ﻳﺪﻩ ﻭﺗﺮﺩﺩﺕ ﻓﻲ ﺍﻥ ﺗﺼﺎﻓﺤﻪ ﺍﻡ ﻻ‌ ...ﻭﻟﻜﻨﻬﺎ ﻓﻲ ﻧﻬﺎﻳﻪ ﺍﻻ‌ﻣﺮ ﺻﺎﻓﺤﺘﻪ ﻭﻗﺎﻟﺖ :ﻣﺮﺣﺒﺎ.
ﻫﺎﺭﻱ :ﻳﻤﻜﻨﻚ ﺍﻟﺪﺧﻮﻝ
ﺩﺧﻠﺖ ﺍﺷﻠﻲ ﻭﻫﻲ ﺗﻨﻈﺮ ﺍﻟﻰ ﺍﻟﻤﻨﺰﻝ ﻭﻗﺪ ﻛﺎﻥ ﻣﻨﺰﻻ‌ ﺟﻤﻴﻼ‌ ﺟﺪﺍ.
ﺫﻫﺐ ﻫﺎﺭﻱ ﺍﻟﻰ ﺍﻟﺪﺍﺧﻞ ﻭﺍﺣﻀﺮ ﻓﻲ ﻃﺮﻳﻖ ﻋﻮﺩﺗﻪ ﻛﺄﺳﺎ ﻣﻦ ﺍﻟﻌﺼﻴﺮ ﺍﻟﺒﺎﺭﺩ ﻭﻣﺪﻫﻮ ﺍﻟﻰ ﺍﺷﻠﻲ ﻭﻗﺎﻝ :ﺗﻔﻀﻠﻲ
ﺍﺷﻠﻲ :ﺷﻜﺮﺍ ﻟﻚ .
ﻭﺑﻌﺪ ﺫﻟﻚ ﺫﻫﺒﻮ ﻟﻠﻤﻜﺘﺐ ﺍﻟﺨﺎﺹ ﺑﻬﺎﺭﻱ ﻓﻲ ﻣﻨﺰﻟﻪ ﻭﺑﺪﺃﻭ ﻓﻲ


ﺍﻟﻌﻤﻞ ﺑﻨﺴﺠﺎﻡ ﻭﺟﺪﻳﺔ ﺗﺎﻣﺔ ...ﻭﺑﻌﺪ ﺍﻥ ﺍﻧﻬﻮ ﺍﻟﺠﺰﺀ ﺍﻟﺬﻱ ﻋﻠﻴﻬﻢ ﺍﻟﻌﻤﻞ ﻋﻠﻴﻪ ﺍﻟﻴﻮﻡ ﺟﻠﺴﻮ ﻓﻲ ﻏﺮﻓﺔ ﺍﻟﻤﻌﻴﺸﺔ ..
ﻫﺎﺭﻱ :ﺍﺭﻳﺪ ﺍﻥ ﺍﺭﻳﻚ ﺷﻴﺌﺎ ﻳﺄﺷﻠﻲ .
ﺍﺷﻠﻲ :ﻣﺎﻫﻮ.
ﻫﺎﺭﻱ ﺗﻌﺎﻟﻲ ﻣﻌﻲ ﺍﻟﻰ ﻏﺮﻓﺘﻲ .
ﺍﺩﺧﻞ ﻫﺎﺭﻱ ﺟﻮﻟﻲ ﻏﺮﻓﺘﻪ ﻭﻗﺎﻝ :ﻳﻤﻜﻨﻚ ﺍﻟﺠﻠﻮﺱ ﻋﻠﻰ ﺫﻟﻚ ﺍﻟﻜﺮﺳﻲ ..
ﺫﻫﺒﺖ ﺟﻮﻟﻲ ﺍﻟﻰ ﻫﻨﺎﻙ ﻭﻓﺘﺢ ﻛﺮﻳﺲ ﺩﺭﺟﺎ ﺍﻟﻄﺎﻭﻟﺔ ﺍﻟﺼﻐﻴﺮﺓ ﻭﺍﺧﺮﺝ ﻣﻨﻬﺎ ﻭﺭﻗﺔ ﻭﺟﻌﻞ ﺍﺷﻠﻲ ﺗﻘﺮﺋﻬﺎ ﻭﺑﻌﺪ ﺍﻥ ﻗﺮﺃﺗﻬﺎ ﺍﻣﺴﻚ ﻫﺎﺭﻱ ﺑﻴﻐﻴﺘﺎﺭﻩ ﻭﺑﺪﺃ ﺑﺎﻟﻌﺰﻑ ﻭﻏﻨﺎﺀ ﺍﻻ‌ﻏﻨﻴﺔ ..
ﻓﺄﻧﺼﺘﺖ ﺍﻟﻴﻪ ﺟﻮﻟﻲ ﻭﻫﻲ ﺗﺴﺘﻤﻊ ﺍﻟﻰ ﺻﻮﺗﻪ ﺍﻟﺠﻤﻴﻞ ﺗﺸﻌﺮ ﺍﻥ ﻫﺬﻩ ﺍﻻ‌ﻏﻨﻴﺔ ﺗﻌﺎﻧﻖ ﺍﺣﺎﺳﻴﺴﻬﺎ ...ﻓﺄﺣﺒﺖ ﻫﺬﻩ ﺍﻻ‌ﻏﻨﻴﺔ ﻛﺜﻴﺮﺍ ..
ﻭﺑﻌﺪ ﺍﻥ ﺍﻧﺘﻬﻰ ﻫﺎﺭﻱ ﻣﻦ ﻏﻨﺎﺀ ﻭﻋﺰﻑ ﺍﻻ‌ﻏﻨﻴﺔ ..
ﻫﺎﺭﻱ:ﻫﻞ ﺍﻋﺠﺒﺘﻚ .
ﺍﺷﻠﻲ:ﻛﺜﻴﺮﺍ ..ﻻ‌ ﺍﻋﺮﻑ ﻟﻤﺎﺫﺍ ﻟﻜﻨﻲ ﺍﺣﺴﺴﺖ ﺍﻥ ﻫﺬﻩ ﺍﻻ‌ﻏﻨﻴﺔ ﻗﺮﻳﺒﺔ ﻣﻨﻲ ﺟﺪﺍ ..

ﺍﺑﺘﺴﻢ ﻟﻬﺎ ﻫﺎﺭﻱ ﻭﻗﺎﻝ :ﺍﻧﻨﻲ ﺳﻌﻴﺪ ﺟﺪ ﺍ ﻻ‌ﻧﻬﺎ ﻗﺪ ﺍﻋﺠﺒﺘﻚ ..ﻻ‌ﻧﻨﻲ ﻗﺪ ﺍﻟﻔﺘﻬﺎ ﻣﻦ ﺍﺟﻠﻚ ..
ﺍﺑﺘﺴﻤﺖ ﺍﺷﻠﻲ ﺑﻔﺮﺡ ﺷﺪﻳﺪ ﻭﻗﺎﻟﺖ:ﺍﻫﻲ ﺣﻘﺎ ﻣﻦ ﺍﺟﻠﻲ ..ﺷﻜﺮﺍ ﻟﻚ . ﻛﺜﻴﺮﺍ ..
ﺍﺷﻠﻲ :ﻫﻞ ﻳﻤﻜﻨﻚ ﺍﻥ ﺗﻌﻠﻤﻨﻲ ﻛﻴﻔﻴﺔ ﺍﻟﻌﺰﻑ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻐﻴﺘﺎﺭ.
ﻫﺎﺭﻱ: ﺑﺘﺄﻛﻴﺪ .. ..ﺗﻌﺎﻟﻲ ﺑﺠﺎﻧﺒﻲ ﻫﻨﺎ ...
ﺟﻠﺴﺖ ﺍﺷﻠﻲ ﺑﺠﺎﻧﺒﺔ ﻭﻫﻲ ﺗﺸﻌﺮ ﺑﺄﻧﻬﺎ ﺳﻌﻴﺪﺓ ﺟﺪﺍ ﺍﻣﺴﻚ ﺑﻴﺪﻫﺎ ﻭﻭﺿﻌﻬﺈ ﻋﻠﻰ ﺍﺳﻼ‌ﻙ ﺍﻟﻐﻴﺘﺎﺭ ﻭﺑﺪﺃ ﺑﺘﺤﺮﻳﻜﻬﺎ ..ﻟﻬﺎ
ﻫﺎﺭﻱ:ﺍﻻ‌ﻥ ﺟﺮﺑﻲ ﺍﻧﺘﻲ ﺑﻨﻔﺴﻚ .
ﺍﺷﻠﻲ:ﺍﻧﻪ ﺻﻌﺐ ..
ﻭﺟﺮﺑﺖ ﺍﺷﺎﻱ ﻟﻜﻨﻬﺎ ﻟﻢ ﺗﻨﺠﺢ..
ﻭﺑﻌﺪ ﻗﻠﻴﻞ ﻗﺎﻟﺖ ﺍﺷﻠﻲ :ﺍﻧﺎ ﺍﻻ‌ﻥ ﻗﺪ ﺗﺄﺧﺮﺕ ﻟﺬﻟﻚ ﺳﺄﻋﻮﺩ ﺍﻟﻰ ﺍﻟﻤﻨﺰﻝ ..
ﻭﻗﺎﻣﺖ ﺍﺷﻠﻲ ﻭﻟﻜﻦ ﻗﺒﻞ ﺍﻥ ﺗﺨﺮﺝ ﻣﻦ ﺑﺎﺏ ﺍﻟﻐﺮﻓﺔ ﺍﻣﺴﻚ ﻫﺎﺭﻱ ﺑﻴﺪﻳﻬﺎ ﻭﻗﺎﻝ:ﺍﺷﻠﻲ ﺍﻭﺩ ﺍﻥ ﺍﺧﺒﺮﻙ ﺷﻲﺀ ﻭﺍﺗﻤﻨﻰ ﺣﻘﺎ ﺍﻥ ﺗﻜﻮﻧﻲ ﺳﻌﻴﺪﺓ ﺑﺬﻟﻚ ..
ﺍﺷﻠﻲ:ﻣﺎﻫﻮ.
ﺗﺮﺩﺩ ﻫﺎﺭﻱ ﻛﺜﻴﺮﺍ ﻓﻲ ﺍﺧﺒﺎﺭﻫﺎ ..ﺛﻢ ﻗﺎﻝ:ﺍﺷﻠﻲ ﺍﻧﺼﺘﻲ ﺍﻟﻲ ﺟﻴﺪ ﻓﺄﻧﺎ ﻟﻦ ﺍﻋﻴﺪ ﺫﻟﻚ ﻣﺮﺗﻴﻦ (ﺛﻢ ﺻﻤﺖ ﻗﻠﻴﻠﻴﻼ‌ ﻭﻗﺎﻝ):ﺍﻧﺎ ﺍﺣﺒﻚ ..(ﻭﺍﻗﺘﺮﺏ ﻣﻨﻬﺎ ﻭﻗﺒﻠﻬﺎ ﻋﻠﻰ ﺧﺪﻫﺎ ﻭﺑﻌﺪ ﺫﻟﻚ ﺍﺧﺮﺝ ﻣﻦ ﺧﻠﻔﻪ ﻭﺭﺩﺗﺎ ﺣﻤﺮﺍﺀ ﻭﺍﻋﻄﺎﻫﺎ ﻷ‌ﺷﻠﻲ ﻧﻈﺮﺕ ﺍﺷﻠﻲ ﺍﻟﻰ ﺍﻟﻮﺭﺩﺓ ﻭﻗﺒﻠﺘﻬﺎ ﻣﻨﻪ )ﻭﺑﻌﺪ ﺫﻟﻚ ﺧﺮﺟﺖ ﻣﻦ ﺍﻟﻐﺮﻓﺔ ﻭﺍﻟﻤﻨﺰﻝ ﺑﻜﺎﻣﻠﻪ ﻭﻋﻨﺪﻣﺎ ﻛﺎﻧﺖ ﻓﻲ ﻃﺮﻳﻘﻬﺎ

عاشقة park joung min ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

تابع...
كانت مبتسمة جدا فوضعت يدها على المكان الذي قبلها عليه هاري وبتسمت وهي تشتم عطر الوردة ..
...........................وعندما عادت اشلي الى منزلها ....
رأت امها مستلقية ونائمة على اﻻ‌ريكة فصعدت الى غرفتها وبدلت مﻼ‌بسها وانهت فروضها المنزلية وبعد ذلك قفزت على سريرها وهي سعيدة جدا ووضعت يداها على مكان قبلة هاري وهي مبتسمة ....وفجئة تذكرت الحادثة اﻻ‌ليمة التي حدثت معها قبل سنتين عندما كانو في برطانيا فستاأت جدا ..فسقطت الدموع من عيناها ....وكانت تقول :ياألهي لماذا فعلت ذلك ياهاري انا اكرهك واكره جميع الفتيان ..
ومن ثم نامت على سريرها وكانت الدموع تنهمر من عيناها وتحرق وجنتيها ...
كانت جولي تتصل على اشلي ﻻ‌نها قد قالت لها اتصلي علي بعد عودتك من منزل هاري ولكن اشلي قد نست ..
................ ............ ................. ...................في اليوم التالي............
استيقظ كريس مبكرا ......وكان اليوم اجازة ...
فبدل ثيابه واستحم ومن ثم ذهب لمشاهدة التلفاز ...وتناول طعامه ولم يكن في المنزل غيره ﻻ‌ن عائلته قد زهبت الى رحلة اما هو فختار البقاء هنا..
وفجئة شعر بالملل من مشاهدة التلفاز فخطرت في باله فكرة رائعة فصعد الي غرفته وامسك بقلمه وكراسته الخاصة بالرسم ...وبدأ برسم اشلي ..قد كان يشعر كأنها امامه بينما هو يقوم برسمها ...فكانت الرسمة طبق اﻻ‌صل من أشلي وبعد ان انتهائه من الرسم نظر الى الرسمه وهو مبتسم فقترب منها وقبلها ثم وضعها في حقيبته ...
بعد يوم من هذا اليوم في يوم الدراسة..
استيقظ كريس من الساعة 3:30
ودخل الحمام واستحم...خرج من الحمام وهو يرتدي روب الحمام وقف امام المرآة فخطرت على باله فكرة اخرج من الدرج مقص ...ونظر الى وجهه وابتسم ...........
وبعد ان انتهى من تجهيز نفسه امسك بحقيبته وخرج متجها الى المدرسة ....عندما دخل المدرسة كانت فارغة تماما .....وبعد حوالي نصف ساعة بدأ الطﻼ‌ب يدخلون المدرسة ....نظر كريس بينهم عله يرى اشلي لكنه لم يرها فخطرت في باله فكرة فذهب عند خزانتها ووقف امامها فأخرج من حقيبته الرسمة التي رسمها وادخلها من الفتحة اسفل باب الخزانة ...ثم التف ليكمل طريقه فإذا به يجد جولي ورائه .
كريس:اووووه..لقد اخفتني .
جولي:مالذي تفعله هنا ؟؟؟
كريس:لقد كنت اتأمل خزانه اشلي فقط ....ايتها المشعوذة .
جولي:ماذا ماذا ...مالذي تنعتني به ايها المزعج .
كريس :مشعوذه ..قلت لكي مشعوذه (ثم ضحك )..
جولي :حسنا ...لن تفلت مني ياكريس ابدا..
ركض كريس وركضت خلفه جولي ..
جولي :ايها المزعج توقف . 
صحك كريس وقال اثناء ركضه :اتحداك ان تمسكي بي ايتها المشعوذة البشعة .
صرخت جولي وقالت :سأريك ياكريس ماذا سأفعل عندما امسك بك .
................................... ....... .......... ...... ..
دخلت اشلي المدرسة وكانت مكتئبة وحزينة جدا.. فجلست في اول كرسي في طريقهافأتا كريس وقال:مرحبا اشلي كيف الحال ..الم تشتاقي الي كنت غائبا اﻻ‌يام الفائتة .
اسندت اشلي رأسها للخلف بملل وقالت :ﻻ‌ لم اشتقق اليك هل يمكنك تركي بمفردي اﻻ‌ن..
نظر اليها كريس بحزن فبرغم من حبه لها اﻻ‌ انها تبدوا تكره جدا ...ولكنه يتفهمها في هذه اللحظة ﻻ‌نها تبدوا حزينة جدا فذهب لكي يتركها تجلس وحدها دون ان يضايقها .
.............
بعد قليل اتت جولي وجلست بجانب
اشلي.
جولي:مرحبا ...اشلي أشلي بماذا تفكرين هكذا.
أشلي:امم ..ماذا ﻻ‌ شيء .
جولي:ماخطبك ...اخبريني انا صديقتك ..
اشلي لم تكن تود الحديث عن هذا اﻻ‌مر ولكنها تشعر بأنها تريد ان تحكي ﻻ‌حد عن مافي قلبها علها تشعر براحة قليﻼ‌ ..فتجمعت الدموع في عيناها وبدأت بسقوط على خديها ..
جولي :مابك اشلي ..
اشلي:انه هاري ...
جولي:مابه هاري لقد رأيته قبل قليل ..قد كان بخير.
اشلي:هاري لقد قبلني باﻻ‌مس ..(واشرت على المكان الذي قبلها هاري عليه ).
جولي :اذا كنت متضايقة من ذلك فنظري ماذا سأفعل به 
اشلي:ﻻ‌ دعيه ..ﻻ‌ تفعلي له شيء .
جولي :ولكن من أجلك فقط .
أشلي :انني اكره ﻻ‌ اريد رايته مجددا ...واكره ايضا جميع الفتيان .
وبعد ذلك رن الجرس معلنا عن بدا الحصة اﻻ‌ولى فتجها الجميع الى صفوفهم...
..........في الصف ..............
دخل هاري وجلس مكانه وهوينططر الى اشلي ...بعد انتهاء الحصة اﻻ‌ولى خرجت أشلي للخارج ﻻ‌نها كانت تحتاج شئ من الخزانه فتحت الخزانة وجدت ورقة اخذت الورقو قلبتها وكانت هي مرسومة في هذه الورقة ...قالت :كأنها ليست مرسومة ...بل كأن شخص التقطها لي..... انها جميلة جدا ..
نظرت الى اسفل الورقة ووجدت مكتوب من كريس الي أشلي.
اتا كريس وقال:هل اعجبتك 
نظرت اليه اشلي وكان قد غير قصة شعره فأصبح اوسم كثيرا 
ثم قالت:اوه نعم انها جميلة جدا هل انت من رسمها .
كريس :نعم انا من رسمها ...سعيد جدا انها اعجبتك .
وبعد ذلك عادوا الى صف ....دخلت معلمة الحاسب والقت التحية على الطﻼ‌ب .
المعلمة:اﻻ‌ن سنبدأ الدرس ارجوا من الجميع اﻹ‌نتباه جيدا .
وبدأت المعلمة بشرح الدرس ...
.........
كان هاري واضع رأسه على الطاولة .
المعلمة:هاري تعال الى هنا ولتحل هذه المعادله واشرحها .
نهض هاري من مكانه متجها الى السبورة لكي يحل المعادلة ....امسك هاري بالقلم وبدأ بحل المعادلة وشرحها عاد الى مكانه وهو ينظر الى اﻻ‌سفل ...اندهش جميع الفصل من حله للمعادلة الصعبة ...جلس هاري في مكانه وهو ينظر الى اشلي ويبتسم ..
شعرت أشلي بنظراته نحوها فأحست بعدم اﻻ‌رتياح ...فستأذنت من المعلمة للخروج قليﻼ‌ ..فسمحت لها بذلك ..
كانت تمشي أشلي وهي تنظر الى اﻻ‌سفل والدموع في عيناها ﻻ‌نها ﻻ‌ تريد ان تحب اي شخص وﻻ‌ ان يحب شخص ...فصدمت شخصا دون ان تراه نظرت الى الشخص الذي صدمته 
نظر اليها كال بنظرات استهزاء وقال:مابلك مرة تقعين ...وفي كل مرة تصتدمين بشخص ما ..اﻻ‌ ترين ام ماذا .
اشلي وهي تنظر في عيناه : اسفة لم ارك .
كال: اليس لديك عينا...(لم يكمل كال كﻼ‌مه حتى سقطت اشلي مغمى عليها )..
حملها كال وذهب بها الى العيادة في المدرسة ..
الممرضة:مابها 
صرخ كال على الممرضة وقال:اﻻ‌ ترينها مغمى عليها ..
الممرضة :بلى اراها ايها الوسيم .
هيا ادخلها لداخل .
كال: حسنا.
ذهب كال الى الصف
كال:ان اشلي قد اغمى عليها 
المعلم :وانت ياكال الن تعود الى الصف .
ابتسم كال وقال:نعم سأعود ولكن اوﻻ‌ ساتطمن على حالة جولي .
........ ......... ...... .......... ..
دخل كال الى العيادة وستيقظت اشلي وقالت:ماذا حدث.
الممرضة : وحملك صديقك كال الوسيم الى هنا.
اشلي :ماذا؟؟ صديقي كال.
كال:هل يمكنك ان تخرجي من هنا ايتها الممرضة .
الممرضة :حسنا ايها الوسيم .(خرجت)...
ابتسم كال وقال:حسنا انتي استيقظتي ...كيف حالك اﻻ‌ن .
اشلي :انا بخير .
كال:حسنا اتيت هنا ﻷطمئن عليك فقط اما اﻻ‌ن سأعود الى الصف .
وضعت اشلي راسها على السرير ومن ثم نامت..
......................................
بعد ان استيقظت وجدت شخصا نائمة فظنت انه كال ..
اشلي بتعب:هل هذا كال ...مهﻼ‌ لكن كال شعره احمر.(وفي هذه الحظات استيقظ كريس من نومه..عندما سمع بحركة خفيفة )
اشلي:ماذا تفعل ياكريس هنا.
توتر كريس قليﻼ‌ وقال:اعلم انك ﻻ‌ تريدين رأيتي هنا ..ولكني اتيت ﻷ‌طمأن عليك...لقد خفت عليك كثيرا...
اشلي:حسنا ﻻ‌ بأس ...ولكن اين جولي وهاري(استغربت اشلي من نفسها لسؤلها عن هاري).
كريس:ربما هم في الخارج يتناولون الطعام ...ﻻ‌ن..اﻵ‌ن وقت الطعام.
أشلي:أذن هل يمكنك ان تحضر لي الطعام.
كريس:بطبع.
اشلي:شكرا لك.
خرج كريس ليحضر الطعام ﻷ‌شلي وبعد دقائق دخل كال اليها .
كال:هأنت قد استيقظت ايتها الجميلة الصغيرة.
استغربت اشلي تغيره معها:ماذا؟جميلة صغيرة ؟انت تقول لي هكذا حسنا ماذا تريد.
لم يجب كال لسؤالها وقال:كيف تشعرين اﻻ‌ن .
اشلي:اشعر بتحسن ولكن اذا خرجت سأصبح بأفضل حالة ..
نهض كال من مكانه لينفض طلبها وعند خروجه مر من سريرها فأمسكت اشلي بيده وقالت:شكرا لك لمساعدتي ...واتمنى ان ﻻ‌ تفعل ذلك مجددا.
نظر اليها كال ولم يقل اي شيء ...ثم خرج....وعند الباب كان كريس هناك فنظرا كليهما لبعضهما بنظرات استغراب ...بعد ذلك تابع كال طريقه ودخل كريس عند اشلي ..
كريس:ماذا كان يفعل هذا هنا.
اشلي:لقد كان يتطمن علي فقط .
ثم نظرت اشلي الى الطعام بجوع وقالت:اعطني الطعام بسرعة فأنا جائعة كثيرا.
فوضع كريس امامها الطعام وبدأت اشلي باﻻ‌كل بسرعة ﻻ‌نها كانت جائعة جدا..فنظر اليها كريس بتعجب من طريقة اكلها..
اشلي :ماذا الم ترا فتاة جائعة تأكل من قبل .
كريس:نعم لقد رأيتك انتي ايتها الوحش ام اناديك بالوحشة.
وفي هذه اللحظة دخل هاري وجولي وساي ممسكا بيدي جولي.وكانوا يتحدثون ويضحكون ..ولكن كان كل من هاري وكريس ينظران الى بعضهما بنظرات عازمة جدا..
اشلي:حسنا هنا روميو وجولييت ...جولي وساي يحبان بعضهما اليس كذلك (وغمزت لهما).
ساي :نعم نحن نحب بعضنا البعض .(فأمسك بيدي جولي بقوة وقال):انها طفلتي المدللة ..(فضحك الجميع على ذلك .)
اقترب هاري من كريس وهمس في اذنه قائﻼ‌ :تعال الى الخارج .
فخرجو معا.
هاري:انت تحب اشلي صحيح .
كريس:وانت مادخلك في ذلك.
هاري :فقط اجبني.ان كنت تحبها ام ﻻ‌.
كريس :حسنا ..نعم انا احبها
هاري:هل تعلم اني احبها وهي تحبني.
(لم ينتبه كل من كريس وهاري لصوتهما لذلك كان كلل من في الغرفة لدى اشلي يسمع حديثهما).
صرخت اشلي :انا ﻻ‌ احب احد منكم....انا اكره الفتيان كثيرا اﻻ‌ ...تفهمان ذلك .
ثم ساعدت جولي اشلي للعودة للصف ..
.... .... ....... ....في الصف..... .... ..... ...... ......
كان كل من هاري وكريس ينظران الى اشلي وهي تبكي.
جولي:ﻻ‌ تبكي ياأشلي فأنا سأبكي معك .
................
بعد انتها اليوم الدراسي خرج الجميع من الصف اﻻ‌ اشلي وجولي وهاري ...
هاري :هل يمكنك الخروج يا جولي فأنا اريد التحدث مع اشلي بنفراد.
كانت جولي ستقول ﻻ‌ ولكن اشلي نظرت اليها وقالت:ﻻ‌ عليك سأتي على الفور ...
فخرجت جولي ولم يبقى سوى هاري واشلي ...عاد كريس ليأخذ شيئا قد نسيه ولكن باب الصف كان مفتوح قليﻼ‌ فرأى اشلي وهاري ..
هاري :انا اسف لما حدث .
فعندما سمعت اشلي اعتذار هاري شعرت برغبة في البكاء فتساقطت دموعها على ..
اقترب منها هاري وبتحديد من شفتيها وقام بتقبيلها دون مقاومة منها.
هاري :انا اسف ولكني احبك وﻻ‌ استطيع اﻻ‌بتعاد عنك .
مسحت اشلي دموعها بأكمام الجاكيت الخاص بها ومن ثم خرجت.
............... ............... ............... ................
دخلت اشلي منزلها واتجهت الى غرفتها ورمت نفسها على السرير ..وهي تبكي فمر اسبوع على ذلك وكانت في هذا اﻻ‌سبوع ...ﻻ‌ تأكل وﻻ‌ تشرب اﻻ‌ قطرات قليلة من الماء حتى والديها قد عجزوا مع ابنتهم

عاشقة park joung min ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

ﻭﻻ‌ ﺣﻈﺖ ﺍﺷﻠﻲ ﺧﻼ‌ﻝ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﻔﺘﺮﺓ ﻏﻴﺎﺏ ﻛﺮﻳﺲ ﺍﻟﻤﺴﺘﻤﺮ.ﻓﻄﻠﺒﺖ ﻣﻦ ﺟﻮﻟﻲ ﺍﻟﺬﻫﺎﺏ ﻣﻌﻬﺎ ﻟﻤﻨﺰﻝ ﻛﺮﻳﺲ ﺣﺘﻰ ﻳﺘﻔﻘﺪﻭﺍ ﺣﺎﻟﺘﻪ
ﻭﻋﻨﺪﻣﺎ ﻛﺎﻧﻮﺍ ﻓﻲ ﺍﻟﻄﺮﻳﻖ
ﺍﺷﻠﻲ:ﺍﺷﻌﺮ ﺑﺎﻟﺘﻌﺐ ﻻ‌ ﺍﻋﺮﻑ ﻟﻤﺎﺫﺍ..
ﺟﻮﻟﻲ ﻭﺗﺴﺄﻟﻴﻦ ﻟﻤﺎﺫﺍ ﺍﻧﺖ ﺣﺘﻰ ﻻ‌ ﺗﺄﻛﻠﻴﻦ ﺷﻴﺌﺎ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﺪﺭﺳﺔ ..ﺍﺻﺒﺤﺖ ﺍﻻ‌ﻥ ﻧﺤﻴﻔﺔ ﺟﺪﺍ ﻛﺄﻧﻚ ﺳﺘﻤﻮﺗﻴﻦ.
ﺍﺷﻠﻲ:ﻳﺎﺍﻟﻬﻲ ﻳﺎﺟﻮﻟﻲ ﻣﺎﻫﺬﺍ ﺍﻟﻜﻼ‌ﻡ ﺍﻧﺖ ﺗﺨﻔﻴﻨﻨﻲ.
ﻋﻨﺪﻣﺎ ﻭﺻﻠﻮﺍ ﻟﻤﻨﺰﻝ ﻛﺮﻳﺲ..ﻓﺘﺤﺖ ﻟﻬﻢ ﻓﺘﺎﺓ ﺻﻐﻴﺮﺓ ﻻ‌ ﻳﺘﺠﺎﻭﺯ ﻋﻤﺮﻫﺎ (7)
ﺍﻟﻔﺘﺎﺓ :ﻣﻦ ﺍﻧﺘﻢ.
ﺍﺷﻠﻲ:ﺍﻧﺎ ﺍﺷﻠﻲ ﻭﻫﺬﻩ ﺟﻮﻟﻲ.
ﺍﻟﻔﺘﺎﺓ :ﺍﺫﺍ ﺍﻧﺘﻲ ﺍﺷﻠﻲ ﺍﻥ ﺍﺧﻲ ﻳﺘﺤﺪﺙ ﻋﻨﻚ ﻛﺜﻴﺮﺍ ﻭﻳﻘﻮﻝ ﻟﻲ ﺍﻧﻚ ﺣﺒﻴﺒﺘﻪ.
ﺍﺷﻠﻲ:ﻣﺎﺫﺍ..ﺣﺒﻴﺒﺘﻪ.
ﺟﻮﻟﻲ:ﺍﻻ‌ﻥ ﺩﻋﻴﻪ ﻳﺄﺗﻲ ﻟﻴﻜﻠﻢ ﺍﺷﻠﻲ.
ﺍﻟﻔﺘﺎﺓ:ﺍﻧﻪ ﻻ‌ ﻳﺨﺮﺝ ﻣﻦ ﻏﺮﻓﺘﻪ ..ﻓﻘﻂ ﻳﺼﺆﺥ ﻭﻳﺒﻜﻲ.
ﺍﺷﻠﻲ:ﺍﺫﺍ ﻫﻼ‌ ﻧﺪﺧﻞ.
ﺍﻟﻔﺘﺎﺓ ﺗﻔﻀﻠﻮﺍ.
ﺩﺧﻠﺖ ﺍﺷﻠﻲ ﻭﺟﻮﻟﻲ ﻭﺍﻟﻘﻮﺍ ﺍﻟﺘﺤﻴﺔ ﻋﻠﻰ ﺍﻡ ﻛﺮﻳﺲ.(ﻓﻜﺘﻮﺭﻳﺎ).
ﺍﻗﺘﺮﺑﺖ ﻓﻜﺘﻮﺭﻳﺎ ﻣﻦ ﺍﺷﻠﻲ ﻭﺍﻣﺴﻜﺖ ﻳﺪﺍﻫﺎ ﻭﻗﺎﻟﺖ:ﺍﺫﺍ ﻳﺎ ﺍﺑﻨﺘﻲ ﺍﻧﺘﻲ ﺍﺷﻠﻲ ﺍﻥ ﺍﺑﻨﻲ ﻳﺘﺤﺪﺙ ﻋﻨﻚ ﻛﺜﻴﺮﺍ ...ﻫﻞ ﻣﻦ ﺍﻟﻤﻤﻜﻦ ﺍﻥ ﺗﻜﻮﻧﻲ ﺍﻧﺖ ﺳﺒﺐ ﻣﻌﺎﻧﺘﻪ.
ﺣﺘﻰ ﺍﻥ ﻛﻨﺘﻲ ﻛﺬﻟﻚ ﺍﺗﻤﻨﻰ ﻣﻨﻚ ﻣﺴﺎﻋﺪﺗﻪ...ﺍﻧﺎ ﺍﺭﺟﻮﻛﻲ..
ﺍﺷﻠﻲ:ﺍﻻ‌ﻣﺮ ..ﻫﻮ ﺍﻧﻲ ﻻ‌ ﺍﺣﺐ ﺍﻟﻔﺘﻴﺎﻥ.
ﻗﺎﻟﺖ ﻓﻜﺘﻮﺭﻳﺎ ﻣﺴﺮﻋﺔ:ﻟﻤﺎﺩﺍ ﻫﻞ ﺍﻧﺘﻲ ﺷﺎﺫﻩ ..
ﺍﺷﻠﻲ ﺑﺴﺮﻋﻪ:ﺍﻥ ﺍﻻ‌ﻣﺮ ﻟﻴﺲ ﻛﺬﻟﻚ ..
ﻓﻜﺘﻮﺭﻳﺎ:ﺍﻧﺎ ﺍﺻﺪﻗﻚ.
ﺍﺷﻠﻲ:ﻫﻞ ﻳﻤﻜﻨﻨﻲ ﺍﻟﺼﻌﻮﺩ ﺍﻻ‌ﻥ ﻟﺮﺃﻳﺖ ﻛﺮﻳﺲ.
ﻓﻜﺘﻮﺭﻳﺎ:ﻳﻤﻜﻨﻚ ﺍﻟﺬﻫﺎﺏ.
ﺻﻌﺪﺕ ﺍﺷﻠﻲ ﻣﻊ ﺍﺧﺖ ﻛﺮﻳﺲ (ﻣﻴﺖ)..ﻭﺍﻣﺎ ﺟﻮﻟﻲ ﺑﻘﻴﺖ ﻣﻊ ﺍﻡ ﻛﺮﻳﺲ.
ﻃﺮﻗﺖ ﺍﺷﻠﻲ ﺍﻟﺒﺎﺏ .
ﺻﺮﺥ ﻛﺮﻳﺲ ﻋﺎﻟﻴﺎ:ﺍﻧﺎ ﻻ‌ ﺍﺭﻳﺪ ﺭﺃﻳﺖ ﺍﺣﺪ.
ﺃﺷﻠﻲ:ﻫﺬﻩ ﺍﻧﺎ ﻳﺎﻛﺮﻳﺲ ..ﺃﺷﻠﻲ.
ﻣﺎﻫﻲ ﺍﻻ‌ ﻟﺤﻈﺎﺕ ﻭﻓﺘﺢ ﻟﻬﺎ ﻛﺮﻳﺲ ﺍﻟﺒﺎﺏ...ﺛﻢ ﻋﺎﺩ ﻭﺟﻠﺲ ﻓﻲ ﺳﺮﻳﺮﻩ.
ﻧﻈﺮﺕ ﺍﺷﻠﻲ ﻟﻠﻐﺮﻓﺔ ﺑﺘﻔﺤﺺ ﻓﻠﻔﺖ ﺍﻧﺘﺒﺎﻫﻪ ﺷﻲﺀ ﻏﺮﻳﺐ ..ﻛﺎﻧﺖ ﻛﻞ ﺍﻟﻐﺮﻓﺔ ﻟﻮﺣﺎﺕ ﻣﺮﺳﻮﻣﺔ ﻟﻬﺎ ﻭﻛﻠﻬﺎ ﻣﻠﻘﻴﺔ ﻓﻲ ﻛﻞ ﺷﺒﺮ ﻣﻦ ﺍﻟﻐﺮﻓﺔ...ﺩﺧﻠﺖ ﺍﺷﻠﻲ ﻭﺭﻓﻌﺖ ﺍﺣﺪﻯ ﺍﻟﻮﺣﺎﺕ ﻭﻧﻈﺮﺍﺕ ﺍﻟﻴﻬﺎ ﺑﺄﺳﻒ ..ﺛﻢ ﺍﻋﺎﺩﺗﻬﺎ ﻣﻜﺎﻧﻬﺎﻭﻗﺎﻟﺖ:ﻣﺎﺑﻚ ﻳﺎﻛﺮﻳﺲ ﻟﻤﺎﺫﺍ ﻻ‌ ﺗﺄﺗﻲ ﺍﻟﻰ ﺍﻟﻤﺪﺭﺳﺔ .
ﻛﺮﻳﺲ:ﻭﺍﻧﺖ ﻣﺎﺩﺧﻠﻚ ...ﺍﻧﺘﻲ ﻻ‌ ﺗﺤﺒﻴﻨﻨﻲ (ﺛﻢ ﺻﺮﺥ ﻗﺎﺋﻼ‌ )ﺍﺫﻫﺒﻲ ﺍﻟﻲ ﻫﺎﺭﻱ ﻓﺎﻧﺖ ﺗﺤﺒﻴﻨﻪ.

ﺍﺷﻠﻲ:ﺍﻥ......
ﺻﺮﺥ ﻛﺮﻳﺲ ﺑﻘﻮﺓ ﻭﻗﺎﻝ :ﺍﻧﻨﻲ ﻻ‌ ﺍﻭﺩ ﺳﻤﺎﻉ ﺷﻲﺀ ﻣﻨﻚ .
ﻭﻋﻨﺪﻣﺎ ﺻﺮﺥ ﻛﺮﻳﺲ ﺑﻬﺬﻩ ﺍﻟﻄﺮﻳﻘﺔ ﺑﻜﺖ..ﺃﺷﻠﻲ.
ﺗﺤﺎﻭﻝ ﺍﺷﻠﻲ ﺍﻥ ﺗﻬﺪﺃ ﺍﻟﻤﻮﻗﻒ ﻗﻠﻴﻼ‌ ﻭﻟﻜﻨﻬﺎ ﻻ‌ ﺗﻌﺮﻑ ﻣﺎﺫﺍ ﺗﻘﻮﻝ ..ﻓﺤﺘﻰ ﻫﻲ ﺗﺒﻜﻲ ﺍﻻ‌ﻥ
ﺍﺷﻠﻲ :ﻫﻞ ..ﻛﻞ.ﻩ..ﻫﺬﺍ ..ﺍﻧﺖ.ﺭﺳﻤﺘﻪ.
ﻛﺮﻳﺲ ﺑﻨﻔﺲ ﻧﺒﺮﺗﻪ ﺍﻻ‌ﻭﻟﻰ:ﻧﻌﻢ ﺍﻧﺎ ﺭﺳﻤﺘﻪ ..ﺍﻻ‌ﻥ ﻫﻞ ﻳﻤﻜﻨﻚ ﺍﻟﺨﺮﻭﺝ ﻻ‌ﻧﻨﻲ ﺍﺭﻳﺪ ﺍﻥ ﺍﻧﺎﻡ.
ﺍﺷﻠﻲ:ﺣﺴﻨﺎ ﺳﺄﺧﺮﺝ ﻭﻟﻜﻨﻲ ﺁﻣﻞ ﻣﻨﻚ ﺍﻥ ﺗﺄﺗﻲ ﺍﻟﻰ ﺍﻟﻤﺪﺭﺳﺔ ..ﻓﺄﻧﺖ ﻟﻦ ﺗﺘﺮﻙ ﺣﻴﺎﺗﻚ ﻣﻦ ﺍﺟﻠﻲ.(ﻗﺎﻟﺖ ﺫﻟﻚ ﺑﻌﻴﻨﺎﻥ ﺩﻣﻌﺘﺎﻥ).
ﺑﻌﺪ ﺫﻟﻚ ﺧﺮﺟﺖ ﺍﺷﻠﻲ ﻣﻦ ﺍﻟﻐﺮﻓﺔ ﻭﺍﻗﻔﻠﺖ ﺍﻟﺒﺎﺏ ﻣﻌﻬﺎ ﻭﻭﺩﻋﺖ ﺍﻡ ﻛﺮﻳﺲ ...ﻭﻓﻲ ﺍﻟﺸﺎﺭﻉ ﺑﻴﻨﻤﺎ ﺍﺷﻠﻲ ﻭﺟﻮﻟﻲ ﻓﻲ ﻃﺮﻳﻖ ﻋﻮﺩﺗﻬﻢ ﺍﺧﺒﺮﺕ ﺍﺷﻠﻲ ﺟﻮﻟﻲ ﻛﻞ ﺷﻲﺀ ﺣﺪﺙ ..ﻓﺴﻘﻄﺖ ﺍﺷﻠﻲ ﻋﻠﻰ ﺭﻛﺒﺘﻴﻬﺎ ﻓﻲ ﺍﻟﻄﺮﻳﻖ ﻭﻫﻲ ﺗﺒﻜﻲ .
ﺍﺷﻠﻲ ﻭﻫﻲ ﺗﺒﻜﻲ:ﺍﻧﺎ ﺑﻤﺎﺫﺍ ﺍﺧﻄﺄﺕ ..ﻫﺎ ..ﺍﺧﺒﺮﻳﻨﻲ ﻳﺎﺟﻮﻟﻲ ﺑﻤﺎ ﺍﺧﻄﺄﺕ ﺍﻧﺎ .
ﺍﻧﺤﺖ ﺟﻮﻟﻲ ﻟﺠﺎﻧﺒﻬﺎ ﻭﻗﺎﻟﺖ ﻟﻬﺎ :ﻻ‌ ﺗﻘﻮﻟﻲ ﻫﺬﺍ ﻳﺎﻋﺰﻳﺰﺗﻲ ﻓﺄﻧﺖ ﻟﻢ ﺗﺨﻄﺄ ﺍﺑﺪﺍ ...(ﺛﻢ ﻗﺎﻣﺖ ﺑﻤﺴﺎﻋﺪﺗﻬﺎ ﺟﻮﻟﻲ ﻟﻠﻮﻗﻮﻑ )ﻭﺍﻛﻤﺎﻝ ﺍﻟﻄﺮﻳﻖ ﺍﻟﻰ ﺍﻟﻤﻨﺰﻝ .
ﺩﺧﻠﻮﺍ ﺍﻟﻤﻨﺰﻝ ﻭﺍﺗﺠﻬﻮﺍ ﻟﻐﺮﻓﺔ ﺍﺷﻠﻲ .
ﻭﺟﻠﺴﻮ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺴﺮﻳﺮ ..
ﺟﻮﻟﻲ:ﻟﺪﻱ ﻣﻜﺎﻥ ﺍﺫﻫﺐ ﺍﻟﻴﻪ ﻋﻨﺪﻣﺎ ﺍﻏﻀﺐ ﺍﻭ ﺍﻛﻮﻥ ﺣﺰﻳﻨﺔ ﻣﺎﺭﺃﻳﻚ ﺍﻥ ﺗﺠﺮﺑﻲ ﺍﻟﺬﻫﺎﺏ ﺍﻟﻴﻪ.
ﺍﺷﻠﻲ :ﺍﻳﻦ ﻫﻮ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﻤﻜﺎﻥ ..ﺳﺄﺟﺮﺏ ﺍﻟﺬﻫﺎﺏ ﺍﻟﻴﻪ .
ﻭﺍﺧﺒﺮﺕ ﺟﻮﻟﻲ ﺍﺷﻠﻲ ﻋﻦ ﻣﻜﺎﻥ ﻧﺎﺩﻱ ﺍﻟﺴﺒﺎﺣﺔ .
ﻭﻓﻲ ﻃﺮﻳﻖ ﺍﺷﻠﻲ ﻟﻨﺎﺩﻱ ﺍﻟﺴﺒﺎﺣﺔ ﻛﺎﻧﺖ ﻭﺍﺿﻌﺔ ﺍﻟﺴﻤﺎﻋﺔ ﻋﻠﻰ ﺍﺫﻧﻬﺎ ﻭﻛﺎﻧﺖ ﺗﺴﺘﻤﻊ ﺍﻟﻰ ﺍﻏﻨﻴﺔ(ﻧﻮﺕ ﺍﻟﻮﻥ-ﻟﺴﺖ ﻭﺣﻴﺪﺍ).
ﻭﻓﺠﺌﺔ ﺍﻣﺴﻚ ﺑﻬﺎ ﺍﺣﺪ ﻣﻦ ﺧﻠﻔﻬﺎ ..ﻓﺴﺘﺪﺍﺭﺕ ﻧﺤﻮﻩ ﻭﻭﺟﺪﺗﻪ ﻛﺎﻝ.
ﻛﺎﻝ:ﻣﺮﺣﺒﺎ ﺑﻚ ﻳﺎﺻﻐﻴﺮﺗﻲ(ﻭﺍﻣﺴﻚ ﺑﺄﺣﺪﻯ ﺍﻟﺴﻤﺎﻋﺎﺕ ﻭﻭﺿﻌﻬﺎ ﻓﻲ ﺍﺫﻧﻪ)
ﻧﻈﺮﺕ ﺍﻟﻴﻪ ﺍﺷﻠﻲ ﺑﺴﺘﻐﺮﺍﺏ .
ﻛﺎﻝ:ﺣﺴﻨﺎ ﻟﻢ ﺗﻨﻈﺮﻳﻦ ﺍﻟﻲ ﻫﻜﺬﺍ ..ﺍﻟﺴﺖ ﺫﺍﻫﺒﺔ ﻟﻨﺎﺩﻱ ﺍﻟﺴﺒﺎﺣﺔ .
ﺍﺷﻠﻲ:ﻛﻴﻒ ﻋﻠﻤﺖ.
ﻛﺎﻝ:ﻻ‌ ﺷﻚ ﻓﻲ ﺫﻟﻚ ﻓﺄﻧﺘﻲ ﺗﺴﻴﺮﻳﻦ ﻓﻲ ﻧﻔﺲ ﺍﻟﻄﺮﻳﻖ ..ﺍﻧﺎ ﺍﻳﻀﺎ ﺍﺫﻫﺐ ﺍﻟﻰ ﻫﻨﺎﻙ.
ﺷﻌﺮﺕ ﺍﺷﻠﻲ ﺑﺎﻟﺨﺠﻞ ﻭﺍﺧﺬﺕ ﺍﻟﺴﻤﺎﻋﺔ ﺍﻻ‌ﺧﺮﻯ ﻭﻭﺿﻌﺘﻬﺎ ﻓﻲ ﺃﺫﻧﻬﺎ .
ﺍﻛﻤﻠﻮ ﺳﻴﺮﻫﻢ ﺍﻟﻰ ﺍﻥ ﻭﺻﻠﻮﺍ ﻧﺎﺩﻱ ﺍﻟﺴﺒﺎﺣﺔ.
ﻛﺎﻝ :ﺍﺫﻫﺒﻲ ﻫﻨﺎﻙ ..ﻭﺍﺟﻠﺴﻲ ﺍﻟﻰ ﺍﻥ ﺗﺄﺗﻲ ﺍﻟﻤﺪﺭﺑﺔ.
ﺍﺷﻠﻲ:ﺷﻜﺮﺍ ﻟﻚ ﻟﻤﺴﺎﻋﺪﺗﻲ.
ﻛﺎﻝ ﺑﺒﺘﺴﺎﻣﺔ ﺟﺬﺍﺑﺔ:ﻻ‌ ﺷﻜﺮ ﻋﻠﻰ ﻭﺍﺟﺐ .
ﺫﻫﺒﺖ ﺍﺷﻠﻲ ﻟﻠﻤﻜﺎﻥ ﺍﻟﺬﻱ ﺍﺧﺒﺮﻫﺎ ﻋﻨﻪ ﻛﺎﻝ ﻭﺟﻠﺴﺖ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻜﺮﺳﻲ...ﻭﻓﺠﺌﺔ ﻇﻬﺮﺕ ﺍﻣﺎﻣﻬﺎ ﻓﺘﺎﺓ ﻭﻗﺎﻟﺖ:ﻫﻞ ﺍﻧﺘﻲ ﺷﻘﻴﻘﺔ ﻛﺎﻝ.
ﺃﺷﻠﻲ:ﻻ‌ ﻟﺴﺖ ﺍﺧﺘﻚ.
ﺍﻟﻔﺘﺎﺓ:ﺣﺴﻨﺎ ﺍﺫﺍ ﻳﺠﺐ ﻋﻠﻴﻚ ﺍﻥ ﺗﻌﺮﻓﻲ ﺍﻧﻚ ﺍﺫﺍ ﺍﻗﺘﺮﺑﺘﻲ ﻣﻦ ﺣﺒﻴﺒﻲ ﻣﺮﺓ ﺍﺧﺮﻯ ﻓﺴﺘﻜﻮﻥ ﻧﻬﺎﻳﺘﻚ ﻣﻮﺷﻜﺔ.
ﻟﻢ ﺗﻬﺘﻢ ﺍﺷﻠﻲ ﻟﻤﺎ ﺗﻘﻮﻝ ...ﻭﺑﻌﺪ ﻗﻠﻴﻞ ﺍﺗﺖ ﺍﻟﻤﺪﺭﺑﺔ ...
ﻭﺍﺻﺒﺤﺖ ﺍﺷﻠﻲ ﺗﺄﺗﻲ ﻳﻮﻣﻴﺎ ﺍﻟﻰ ﺍﻟﻨﺎﺩﻱ ﻟﻠﺴﺒﺎﺣﺔ ﻓﻼ‌ﺣﻈﺖ ﺗﻠﻚ ﺍﻟﻔﺘﺎﺓ ﺍﻥ ﺍﺷﻠﻲ ﻭﻛﺎﻝ ﻳﺄﺗﻴﺎﻥ ﻳﻮﻣﻴﺎ ﺳﻮﻳﺎ ﺍﻟﻰ ﻧﺎﺩﻱ ﺍﻟﺴﺒﺎﺣﺔ ﻭﺑﻌﺪ ﺫﻟﻚ ﻳﺬﻫﺐ ﻛﻞ ﻣﻦ ﻫﻤﺎ

ﺍﻟﻰ ﻧﺸﺎﻃﻪ ..ﻓﻜﺎﻧﺖ ﺍﺷﻠﻲ ﺗﺴﺒﺢ ﻳﻮﻣﻴﺎ ﺍﻟﻰ ﺍﻭﻗﺎﺕ ﻣﺘﺄﺧﺮﺓ
ﻭﻛﺎﻧﺖ ﺗﻠﻚ ﺍﻟﻔﺘﺎﺓ ﺍﻟﺘﻲ ﻗﺎﻣﺖ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﺮﺓ ﺍﻟﺴﺎﺑﻘﺔ ﺑﺘﻬﺪﻳﺪ ﺍﺷﻠﻲ ﺗﺮﺍﻗﺒﻬﺎ ﻋﻦ ﺑﻌﺪ ﻓﻘﺎﻟﺖ ﻟﺼﺪﻳﻘﺘﻬﺎ:ﺍﻧﺎ ﻗﺪ ﺣﺬﺭﺕ ﺗﻠﻚ ﺍﻟﻔﺘﺎﺓ ﺍﻥ ﻻ‌ ﺗﻘﺘﺮﺏ ﻣﻦ ﻛﺎﻝ ﻣﺠﺪﺩﺍ ﻭﻟﻜﻦ ﻳﺒﺪﻭﺍ ﺍﻥ ﻛﺎﻝ ﻫﻮ ﻣﻦ ﻳﺘﻘﺮﺏ ﻣﻨﻬﺎ.
ﺍﻟﻔﺘﺎﺓ2:ﻣﺎﺫﺍ ﺳﺘﻔﻌﻠﻴﻦ ﺍﺫﺍ ﺣﻴﺎﻝ ﺫﻟﻚ .
ﺍﻟﻔﺘﺎﺓ:ﺍﻧﺘﻲ ﺳﺘﺴﺎﻋﺪﻳﻨﻨﻲ ﺍﻳﻀﺎ.
ﺍﻟﻔﺘﺎﺓ2: ﺍﺫﺍ ﻟﻤﺎﺫﺍ ﺍﻧﺎ ﺻﺪﻳﻘﺘﻚ .
ﻭﻓﻲ ﺍﻟﻴﻮﻡ ﺍﻟﺘﺎﻟﻲ ﺟﺎﺀﺕ ﺍﻟﻔﺘﺎﺗﺎﻥ ﺍﻟﻰ ﺍﻟﻨﺎﺩﻱ ﻣﺒﻜﺮﺍ ﻋﻠﻤﺎ ﺑﺄﻥ ﺍﺷﻠﻲ ﺗﺄﺗﻲ ﺗﺄﺗﻲ ﻓﻲ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﻮﻗﺖ .
ﻓﺄﺳﺮﻋﺘﺎ ﻗﺒﻞ ﺍﻥ ﺗﺪﺧﻞ ﺍﺷﻠﻲ ﺍﻟﻰ ﺍﻟﻨﺎﺩﻱ ﻭﻭﺿﻌﺘﺎ ﺯﻳﺘﺎ ﻋﻠﻰ ﺣﻮﺍﻑ ﺍﻟﻤﺴﺒﺢ ﺣﺘﻰ ﺗﻨﺰﻟﻖ ﺍﺷﻠﻲ ﻭﺗﻘﻊ ﻭﺍﺫﺍ ﻟﻢ ﻳﺴﺮﻉ ﺍﺣﺪ ﺑﻤﺴﺎﻋﺪﺗﻬﺎ ﺳﺘﻤﻮﺕ ﺣﺘﻤﺎ ....ﺭﺃﺕ ﺍﻟﻔﺘﺎﻩ ﻛﺎﻝ ﻭﺍﺷﻠﻲ ﻳﺪﺧﻼ‌ﻥ ﻓﺄﺳﺮﻋﺎ ﻓﻲ ﺍﻻ‌ﺧﺘﺒﺎﺀ ﺣﺘﻰ ﻻ‌ ﻳﻜﺸﻔﻮﺍ ...ﺫﻫﺐ ﻛﻞ ﻣﻦ ﺍﺷﻠﻲ ﻭﻛﺎﻝ ﺍﻟﻰ ﺍﻟﻘﺴﻢ ﺍﻟﺨﺎﺹ ﺑﻪ ...ﻗﺎﻣﺖ ﺍﺷﻠﻲ ﺑﺘﺒﺪﻳﻞ ﻣﻼ‌ﺑﺴﻬﺎ ﺛﻢ ﺫﻫﺒﺖ ﺍﻟﻰ ﺍﻟﻤﺴﺒﺢ ..ﻭﻋﻨﺪﻣﺎ ﺍﻗﺘﺮﺑﺖ ﻣﻨﻪ ﻣﺎﻫﻲ ﺍﻻ‌ ﻟﺤﻈﺎﺕ ﻭﺳﻘﻄﺖ ﺍﺷﻠﻲ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﺴﺒﺢ ﻣﻐﺸﻰ ﻋﻠﻴﻬﺎ...
ﻭﻓﻲ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﻠﺤﻈﺎﺕ ﻛﺎﻥ ﻛﺎﻝ ﻳﺮﻳﺪ ﺍﻥ ﻳﻜﻠﻢ ﺍﻟﻤﺪﺭﺑﺔ ﻷ‌ﻣﺮ ﻫﺎﻡ ﻓﻄﺮ ﺍﻥ ﻳﻤﺮ ﺑﻘﺴﻢ ﺍﻟﻔﺘﻴﺎﺕ ﻓﺮﺃﻯ ﺍﺷﻠﻲ ﻣﻐﻤﺎ ﻋﻠﻴﻬﺎ ﻭﻫﻲ ﺳﺎﻗﻄﺔ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﺴﺒﺢ ﻓﺄﺳﺮﻉ ﺑﺨﻠﻊ ﻗﻤﻴﺼﻪ ﻭﺍﺧﺮﺍﺟﻬﺎ ﻣﻦ ﺍﻟﻤﺴﺒﺢ ﻭﻗﺎﻡ ﺑﺘﻨﻔﺲ ﺍﻻ‌ﺻﻄﻨﺎﻋﻲ ﻟﻴﺤﺎﻭﻝ ﺍﻧﻘﺎﺫﻫﺎ ..ﻭﻛﺎﻥ ﻛﻞ ﺫﻟﻚ ﻳﺤﺪﺙ ﺍﻣﺎﻡ ﺍﻋﻴﻦ ﺗﻠﻚ ﺍﻟﻔﺘﺎﺓ ﺍﻟﺤﺎﻗﺪﺓ ﻓﺼﺮﺧﺖ ﻗﺎﺋﻠﺔ:ﺁﻩ ﻣﺎﻫﺬﺍ ..ﻟﻤﺎﺫﺍ ﻟﻢ ﻳﺘﺮﻛﻬﺎ ﺗﻤﻮﺕ.
ﺍﻟﻔﺘﺎﺓ2:ﺍﻫﺪﺋﻲ ...ﻳﺎﺟﻨﻔﺮ
ﺟﻨﻔﺮ:ﺍﺻﻤﺘﻲ ﺍﻧﺘﻲ.
..................... ........... ....
ﺍﺳﺘﻴﻘﻈﺖ ﺍﺷﻠﻲ ﻭﻭﺟﺪﺕ ﻧﻔﺴﻬﺎ ﻓﻲ ﻣﻜﺎﻥ ﺍﺿﺎﺋﺘﻪ ﺧﺎﻓﺘﻪ...ﻭﻛﺎﻥ ﻛﺎﻝ ﺑﺠﺎﻧﺒﻬﺎ ﻧﻈﺮﺕ ﺍﻟﻴﻪ ﻭﻫﻲ ﻟﻴﺴﺖ ﺑﻜﺎﻣﻞ ﻭﻋﻴﻬﺎ.
ﺍﺷﻠﻲ:ﻣﺎﻟﺬﻱ ﺣﺪﺙ.
ﻛﺎﻝ:ﻟﻘﺪ ﺍﻧﺰﻟﻘﺖ ﻣﻦ ﻃﺮﻑ ﺍﻟﻤﺴﺒﺢ ﻭﻓﻘﺪﺗﻲ ﻭﻋﻴﻚ ﻭﺍﺗﻴﺖ ﺑﻚ ﺍﻟﻰ ﻣﻨﺰﻟﻲ.
ﻭﻓﺠﺌﺔ ﻭﺑﻌﺪ ﻟﺤﻈﺎﺕ ﻣﻌﺪﻭﺩﺓ ﻓﻘﺪﺕ ﺍﺷﻠﻲ ﻭﻋﻴﻬﺎ ﻣﺠﺪﺩﺍ ﻷ‌ﻧﻬﺎ ﻓﻲ ﺍﻻ‌ﻭﻧﻪ ﺍﻻ‌ﺧﻴﺮﺓ ﻟﻢ ﺗﻌﺪ ﺗﻬﺘﻢ ﺑﺼﺤﺘﻬﺎ ﺟﻴﺪﺍ ﻭﻧﻀﻒ ﺍﻟﻰ ﺫﻟﻚ ﺍﻧﻬﺎ ﺗﺮﻫﻖ ﺟﺴﺪﻫﺎ ﻛﺜﻴﺮﺍ ﺑﺘﻤﺮﻳﻨﺎﺕ ﺍﻟﺴﺒﺎﺣﺔ ﺍﻟﻜﺜﻴﺮﺓ ﻭﺍﻟﻤﺘﻮﺍﺻﻠﺔ...ﻓﻘﻠﻖ ﻛﺎﻝ ﻋﻠﻴﻬﺎ ﻛﺜﻴﺮﺍ ﻣﻤﺎ
ﺩﻋﺎﻩ ﻟﻺ‌ﺗﺼﺎﻝ ﺑﺎﻟﻄﺒﻴﺐ
ﻓﺤﻀﺮ ﺍﻟﻄﺒﻴﺐ ﻓﻲ ﺍﺳﺮﻉ ﻭﻗﺖ ﻭﻓﺤﺺ ﺍﺷﻠﻲ ﻭﻫﻲ ﻓﺎﻗﺪﺓ ﺍﻟﻮﻋﻲ ﺗﻤﺎﻣﺎ.
ﺍﻟﻄﺒﻴﺐ:ﺍﻧﻬﺎ ﺗﻌﺎﻧﻲ ﻣﻦ ﻓﻘﺮ ﺩﻡ ﺷﺪﻳﺪ ..ﻭﺍﻧﻜﺴﺎﺭ ﻓﻲ ﻣﻌﺼﻤﻬﺎ ﺍﻻ‌ﻳﻤﻦ ..ﻟﺬﻟﻚ ﻳﺠﺐ ﺍﻥ ﺗﺄﺧﺬ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﺪﻭﺍﺀ ﻓﻲ ﺍﻟﻮﺭﻗﺔ ﻭﺗﻨﺎﻭﻝ ﺍﻟﻄﻌﺎﻡ ﺍﻟﻤﻔﻴﺪ ﻟﻠﺠﺴﻢ.
ﻛﺎﻝ:ﺣﺴﻨﺎ ﺍﻳﻬﺎ ﺍﻟﻄﺒﻴﺐ ﺷﻜﺮﺍ ﻟﻚ ...
ﺑﻌﺪ ﺍﻥ ﺧﺮﺝ ﺍﻟﻄﺒﻴﺐ ﺟﻠﺲ ﻛﺎﻝ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻜﺮﺳﻲ ﺑﺠﺎﻧﺐ ﺍﻟﺴﺮﻳﺮ ﻓﺄﺧﺬ ﻳﺘﺄﻣﻞ ﺟﻤﺎﻝ ﺍﺷﻠﻲ ...ﻓﻜﺎﻧﺖ ﻫﻨﺎﻙ ﺧﺼﻠﻪ ﻣﻦ ﺷﻌﺮﻫﺎ ﻋﻠﻰ ﻭﺟﻬﻬﺎ ﻓﻠﻢ ﻳﺴﺘﻄﻊ ﻣﻘﺎﻭﻣﺔ ﺍﻥ ﻳﺒﻌﺪﻫﺎ ﻋﻦ ﻭﺟﻬﻬﺎ.ﻭﻓﻲ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﻠﺤﻈﺔ ﺍﺳﺘﻴﻘﻈﺖ ﺍﺷﻠﻲ ﻓﺄﺑﻌﺪ ﻛﺎﻝ ﻳﺪﻩ ﺑﺴﺮﻋﺔ ...
ﺍﺷﻠﻲ:ﻫﻞ ﻓﻘﺪﺕ ﺍﻟﻮﻋﻲ ﻣﺮﺓ ﺍﺧﺮﻯ .
ﻛﺎﻝ:ﺍﻥ ﺫﻟﻚ ﻻ‌ ﻳﻬﻢ ﻗﺎﻝ ﺍﻟﻄﺒﻴﺐ ﻋﻠﻴﻜﻲ ﺍﻥ ﺗﺄﻛﻠﻲ ﺟﻴﺪﺍ ﻭﺍﻥ ﺗﺘﻨﺎﻭﻟﻲ ﺩﻭﺍﺋﻚ ﺑﻨﺘﻈﺎﻡ ..ﺍﻣﺎ ﺍﻻ‌ﻥ ﺳﺄﺫﻫﺐ ﻷ‌ﺣﻀﺮ ﺍﻟﻄﻌﺎﻡ ..ﺫﻫﺐ ﻛﺎﻝ ﻟﻴﺤﻀﺮ ﺍﻟﻄﻌﺎﻡ ﻭﻣﺎﻫﻲ ﺍﻟﻰ ﺩﻗﺎﺋﻖ ﻭﺍﺗﺎ ﻛﺎﻝ ﻣﻤﺴﻜﺎ ﺑﻴﺪﻳﻪ ﺍﻟﻄﻌﺎﻡ ﻷ‌ﺷﻠﻲ ..ﻓﻮﺿﻌﻪ ﺍﻣﺎﻣﻬﺎ ﻭﺑﺘﺴﻢ ﻭﻗﺎﻝ:ﻫﻴﺎ ﺗﻨﺎﻭﻟﻲ ﺍﻟﻄﻌﺎﻡ ﺣﺘﻰ ﺗﺄﺧﺬﻱ ﺩﻭﺍﺋﻚ .
ﻛﺎﻧﺖ ﺍﺷﻠﻲ ﺗﺮﻳﻴﺪ ﺍﻥ ﺗﺄﻛﻞ ﻟﻜﻨﻬﺎ ﺗﺄﻟﻤﺖ ﻋﻨﺪ ﺗﺤﺮﻳﻚ ﻳﺪﻫﺎ ﺍﻟﻴﻤﻨﺔ ..
ﻛﺎﻝ:ﻟﻤﺎﺫﺍ ﻻ‌ ﺗﺄﻛﻠﻴﻦ .
ﺍﻣﺘﻠﺌﺖ ﻋﻴﻨﺎﻫﺎ ﺑﺪﻣﻮﻉ ﺩﻭﻥ ﺍﻥ ﺗﺒﻜﻲ : ﻳﺪﻱ ﻻ‌ ﺍﺳﺘﻄﻴﻊ ﺗﺤﺮﻳﻜﻬﺎ ﺍﻧﻬﺎ ﺗﺄﻟﻤﻨﻲ ﺟﺪﺍ.
ﺍﺑﺘﺴﻢ ﻛﺎﻝ ﻭﻗﺎﻝ:ﻧﻌﻢ ﻟﻘﺪ ﻧﺴﻴﺖ ﻟﻘﺪ ﻗﺎﻝ ﺍﻟﻄﺒﻴﺐ ﺍﻥ ﻣﻌﺼﻤﻚ ﺍﻟﻴﻤﻨﻪ ﻗﺪ ﻛﺴﺮﺕ ...ﻟﻜﻦ ﻻ‌ ﻋﻠﻴﻚ ﺳﺄﻃﻌﻤﻚ ﺑﻨﻔﺴﻲ.(ﺍﺧﺬ ﺍﻟﻤﻠﻌﻘﺔ ﻭﺑﺪﺃ ﺑﺄﻃﻌﺎﻣﻬﺎ ﻭﻛﺎﻧﺖ ﺗﻨﻈﺮ ﺍﻟﻴﻪ ﺍﺷﻠﻲ ﺑﺄﻋﺠﺎﺏ ﺷﺪﻳﺪ ﻓﻲ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﻠﺤﻈﺔ ﻗﺪ ﻧﺴﻴﺖ ﺍﺷﻠﻲ ﻛﺮﻫﻬﺎ ﻟﻠﻔﺘﻴﺎﻥ ﻻ‌ﺣﻆ ﻛﺎﻝ ﺍﻧﻬﺎ ﺗﻨﻈﺮ ﺍﻟﻴﻪ ﻓﻨﻈﺮ ﺍﻟﻴﻬﺎ ﻭﺍﺑﺘﺴﻢ ﺛﻢ ﺍﻗﺘﺮﺏ ﻣﻨﻬﺎ ﻭﺍﻗﺘﺮﺏ ﻣﻦ ﺷﻔﺘﻴﻬﺎ ﻭﻗﺒﻠﻬﺎ ﺑﻘﻮﺓ ﺷﻌﺮﺕ ﺍﺷﻠﻲ ﺑﺤﺮﺝ ﻭﻟﻢ ﺗﻌﺮﻑ ﻣﺎﺫﺍ ﺗﻔﻌﻞ ﺣﻴﺎﻝ ﺫﻟﻚ ).
ﺍﺷﻠﻲ:ﺣﺴﻨﺎ ﻟﻘﺪ ﺷﺒﻌﺖ.
ﻛﺎﻝ :ﺣﺴﻨﺎ ﺗﻨﺎﻭﻟﻲ ﺩﻭﺍﺋﻚ ﺍﻵ‌ﻥ(ﻭﻭﺿﻊ ﺣﺒﺘﺎ ﻓﻲ ﻓﻤﻬﺎ ﻭﻗﺎﻡ ﺑﺄﺷﺮﺍﺑﻬﺎ ﺍﻟﻤﺎﺀ ﻭﻛﺎﻧﺖ ﺍﺷﻠﻲ ﺗﻨﻈﺮ ﺍﻟﻴﻪ).
ﺍﺷﻠﻲ ﺗﺸﻌﺮ ﺍﻻ‌ﻥ ﺑﺸﻌﻮﺭ ﻏﺮﻳﺐ ﺟﺪﺍ :ﻛﻢ ﺍﻟﺴﺎﻋﺔ
ﻛﺎﻝ:1.30
ﺍﺷﻠﻲ:ﻣﺎﺫﺍ ﻟﻘﺪ ﺗﺄﺧﺮﺕ ﻋﻦ ﺍﻟﻤﻨﺰﻝ.
ﻛﺎﻝ:ﺣﺴﻨﺎ ﺳﺄﺭﺍﻓﻘﻚ ﺍﻟﻰ ﺍﻟﻤﻨﺰﻝ.
ﺃﺷﻠﻲ:ﺣﺴﻨﺎ.
ﻭﻓﻲ ﻃﺮﻳﻘﻬﻢ ﻟﻤﻨﺰﻝ ﺍﺷﻠﻲ.
ﺍﺷﻠﻲ:ﺍﺭﻳﺪ ﺍﻥ ﺍﺳﺌﻠﻚ ﺳﺆﺍﻝ ﻭﺍﺟﺒﻨﻲ ﻓﻴﻪ ﺑﺼﺮﺍﺣﺔ .
ﻛﺎﻝ:ﻳﻤﻜﻨﻚ ﺳﺆﺍﻟﻲ
ﺃﺷﻠﻲ :ﻋﻨﺪﻣﺎ ﻛﻨﺎ ﻓﻲ ﻏﺮﻓﺘﻚ ﻟﻤﺎﺫﺍ ﻗﻤﺖ ﺑﺘﻘﺒﻴﻠﻲ.
ﻛﺎﻝ:ﻫﻞ ﺗﺮﻳﺪﻳﻦ ﺍﻟﺼﺮﺍﺣﺔ ﺣﺘﻰ ﺍﻧﺎ ﻻ‌ ﺍﻋﺮﻑ ﻟﻤﺎﺫﺍ ﻓﻌﻠﺖ ﺫﻟﻚ ...ﻟﻜﻦ ﻳﺒﺪﻭﺍ ﺍﻧﻨﻲ ﺍﺷﻌﺮ ﺑﺸﺊ ﻣﺎ ﺍﺗﺠﺎﻫﻚ.
ﺃﺷﻠﻲ:ﻭﻟﻜﻦ ﺍﻻ‌ ﺗﻌﺮﻑ ﺍﻧﻲ ﻻ‌ ﺍﺣﺐ ﺍﻟﻔﺘﻴﺎﻥ...ﻭﻟﻜﻨﻲ ﻗﺪ ﺑﺪﺃﺕ ﺍﺗﻐﻴﺮ ﻗﻠﻴﻼ‌
ﻭﻋﻨﺪﻣﺎ ﻭﺻﻠﻮﺍ ﺍﻟﻰ ﻣﻨﺰﻝ ﺍﺷﻠﻲ ﻭﻛﺎﻥ ﻭﺍﻟﺪﻳﻬﺎ ﻳﻨﺘﻈﺮﺍﻧﻬﺎ ﺍﻣﺎﻡ ﺍﻟﻤﻨﺰﻝ ﻭﻛﺎﻧﺖ ﺍﻣﻬﺎ ﺗﺒﻜﻲ ﻭﺍﺑﺎﻫﺎ ﻛﺎﻥ ﻗﻠﻘﺎ .
ﺃﺷﻠﻲ:ﻣﺎﺫﺍ ﺣﺪﺙ .
ﺍﺳﺮﻋﺖ ﻛﺮﺳﺘﻴﻦ ﻹ‌ﺑﻨﺘﻬﺎ ﻭﺍﺣﺘﻈﻨﺘﻬﺎ ﻭﻗﺎﻟﺖ:ﻳﺎﺇﻟﻬﻲ ﺷﻜﺮﺍ ﻟﻚ ﻻ‌ﻧﻚ ﺣﻤﻴﺖ ﺍﺑﻨﺘﻲ...ﻭﻟﻜﻦ ﻳﺎﺇﺑﻨﺘﻲ ﻣﺎﻟﺬﻱ ﺣﺪﺙ ﻟﻴﺪﻛﻲ.
ﻛﺎﻝ:ﻟﻘﺪ ﺍﻧﺰﻟﻘﺖ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﺴﺒﺢ ﻓﻜﺴﺮ ﻣﻌﺼﻤﻬﺎ ﺍﻻ‌ﻳﻤﻦ ﻭﺫﻫﺒﺖ ﺑﻬﺎ ﺍﻟﻰ ﺍﻟﻄﺒﻴﺐ .(ﻧﻈﺮﺕ ﺍﻟﻴﻪ ﺍﺷﻠﻲ ﻓﻐﻤﺰ ﻟﻬﺎ ﻻ‌ﻧﻪ ﻛﺬﺏ ﻋﻠﻰ ﻭﺍﻟﺪﺗﻬﺎ ﻛﻲ ﻻ‌ ﺗﻌﻠﻢ ﺃﻧﻬﺎ ﻛﺎﻧﺖ ﻓﻲ ﻣﻨﺰﻝ ﻛﺎﻝ ﻟﻮﻗﺖ ﻣﺘﺄﺧﺮ ﻣﻦ ﺍﻟﻴﻞ).
ﻛﺮﺳﺘﻴﻦ:ﺷﻜﺮﺍ ﻟﻚ ﻳﺎﺑﻨﻲ.
ﻛﺎﻝ:ﻻ‌ ﺷﻜﺮ ﻋﻠﻰ ﻭﺍﺟﺐ ﺍﻻ‌ﻥ ﺳﺄﻋﻮﺩ ﺍﻟﻰ ﺍﻟﻤﻨﺰﻝ ﻟﻘﺪ ﺗﺄﺧﺮ ﺍﻟﻮﻗﺖ ﻛﺜﻴﺮﺍ.
ﺑﻴﺘﺮ:ﺍﻟﻰ ﺍﻟﻠﻘﺎﺀ ﻳﺎﺑﻨﻲ ﺍﻧﺘﺒﻪ ﻋﻠﻰ ﻧﻔﺴﻚ .
ﻛﺮﺳﺘﻴﻦ:ﺣﻤﺪﺍ ﻟﻠﻪ ﻳﺎﺑﻨﻴﺘﻲ ﺍﻥ ﺫﻟﻚ ﺍﻟﻔﺘﻰ ﻣﻮﺛﻮﻕ ﺑﻪ ﺣﻘﺎ.
ﺍﺷﻠﻲ:ﺣﺴﻨﺎ ﺳﺄﺫﻫﺐ ﺍﻟﻰ ﺍﻟﻨﻮﻡ ﺗﺼﺒﺤﺎﻥ ﻋﻞ ﺧﻴﺮ.
ﺍﻟﻮﺍﻟﺪﻳﻦ:ﻭﺍﻧﺘﻲ ﺍﻳﻀﺎ.
ﺫﻫﺒﺖ ﺍﺷﻠﻲ ﺍﻟﻰ ﻏﺮﻓﺘﻬﺎ ﻭﺑﺪﻟﺖ ﺛﻴﺎﺑﻬﺎ ﺑﺼﻌﻮﺑﺔ ﺑﺴﺒﺐ ﺍﻧﻜﺴﺎﺭ ﻣﻌﺼﻤﻬﺎ ﺍﻻ‌ﻳﻤﻦ ..ﺛﻢ ﺗﻤﺪﺩﺕ ﻋﻠﻰ ﺳﺮﻳﺮﻫﺎ ..ﻭﺧﻠﺖ ﺗﻔﻜﺮ ﺑﺎﻷ‌ﻣﺮ ..ﺣﺘﻰ ﻧﺎﻣﺖ ..ﻭﻋﻨﺪﻣﺎ ﺍﺳﺘﻴﻘﻈﺖ ﻓﻲ ﺍﻟﺼﺒﺎﺡ ﺇﺭﺗﺪﺕ ﺯﻳﻬﺎ ﺍﻟﻤﺪﺭﺳﻲ ....ﻛﺮﺳﺘﻴﻦ:ﺍﺳﺘﺬﻫﺒﻴﻦ ﺍﻟﻰ ﺍﻟﻤﺪﺭﺳﺔ ﻭﺍﻧﺘﻲ ﻣﺮﻳﻀﺔ .
ﺍﺷﻠﻲ: ﻻ‌ ﻋﻠﻴﻚ ﻳﺎﺃﻣﻲ ﺳﺄﺫﻫﺐ ﺍﻻ‌ﻥ ﻭﺩﺍﻋﺎ
ﻛﺮﺳﺘﻴﻦ:ﻭﺩﻋﺎ.
ﻭﻋﻨﺪﻣﺎ ﺩﺧﻠﺖ ﺍﻟﻰ ﺍﻟﻤﺪﺭﺳﺔ ﻛﺎﻥ ﻫﺎﺭﻱ ﺑﻨﺘﻈﺎﺭﻫﺎ ﻓﻬﺮﻉ ﺍﻟﻴﻬﺎ ..ﻭﺍﻣﺴﻚ ﺑﻴﺪﻫﺎ ﺍﻟﻴﻤﻨﻰ ﺑﻘﻮﺓ ﻓﺂﻟﻤﺘﻬﺎ ﻛﺜﻴﺮﺍ .
ﺍﺷﻠﻲ:ﺁﻩ..ﻟﻘﺪ ﺁﻟﻤﺖ ﻳﺪﻱ.
ﻫﺎﺭﻱ:ﻣﻦ ﻓﻌﻞ ﺑﻚ ﻫﺬﺍ.
ﺃﺷﻠﻲ:ﻟﻘﺪ ﺳﻘﻄﺖ ﻣﻦ ﺍﻟﻤﺴﺒﺢ ﻭﻧﻜﺴﺮﺕ ﻳﺪﻱ.
ﻫﺎﺭﻱ:ﻫﻞ ﺗﻌﻠﻤﻴﻦ ﺍﻧﻚ ﺗﺴﺘﺤﻘﻴﻦ ﺫﻟﻚ ﻭﺍﻛﺜﺮ.
ﺃﺷﻠﻲ:ﻟﻤﺎﺫﺍ ﺗﻘﻮﻝ ﻫﺬﺍ ﻳﺎﻫﺎﺭﻱ
.ﺫﻫﺐ ﻛﻞ ﻣﻦ ﻫﺎﺭﻱ ﻭﺍﺷﻠﻲ ﺍﻟﻰ ﺍﻟﺼﻒ ﺩﻭﻥ ﺍﻥ ﻳﺘﺤﺪﺛﺎ.
....... ....... ....... ....... ......
ﺩﺧﻞ ﻛﺮﻳﺲ ﺍﻟﻤﺪﺭﺳﺔ ﻭﺃﻯ ﺟﻮﻟﻲ ﻭﺳﺎﻱ ﻳﻘﺒﻼ‌ﻥ ﺑﻌﻀﻬﻤﺎ ﻓﺘﺬﻛﺮ ﻋﻨﺪﻣﺎ ﺭﺃﻯ ﺃﺷﻠﻲ ﻭﻫﺎﺭﻱ ﻳﻘﺒﻼ‌ﻥ ﺑﻌﻀﻬﻢ

عاشقة park joung min ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

ﻓﺸﻌﺮ ﺑﺎﻟﺤﺰﻥ ﻷ‌ﻧﻪ ﻻ‌ ﻳﺴﺘﻄﻴﻊ ﺍﻟﺤﺼﻮﻝ ﻋﻠﻰ ﺃﺷﻠﻲ...ﺛﻢ ﺍﺗﺠﻪ ﺍﻟﻰ ﺻﻔﻪ...
......................................
ﺟﻠﺲ ﻛﺮﻳﺲ ﻓﻲ ﻣﻜﺎﻧﻪ ﻭﻧﻈﺮ ﺍﻟﻰ ﺃﺷﻠﻲ ﻭﻧﻈﺮﺕ ﺍﻟﻴﻪ ...ﻭﻓﻲ ﺍﺛﻨﺎﺀ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﻠﺤﻈﺎﺕ ﺩﺧﻼ‌ ﺳﺎﻱ ﻭﺟﻮﻟﻲ ﻭﻫﻤﺎ ﻣﻤﺴﻜﺎﻥ ﺑﺄﻳﺪﻱ ﺑﻌﻀﻬﻤﺎ...ﻓﻮﺿﻊ ﻛﺮﺱ ﺭﺃﺳﻪ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻄﺎﻭﻟﺔ.....
.........
طبعا كذا انتهى البارت الاول اتمنى يكون عجبكم ومنتظرة التعليقات على احر من جمر.
من الذي ستقع اشلي في حبه يات ى من بين الفتيان الثلاثة؟
وماهي قصة اشبي وكيف كره الفتيان؟
وهل ستظهر شخصيات جديدة في البارتات القادمة ومن هي تلك الشخصيات.؟

أدوات الموضوع البحث بهذا الموضوع
البحث بهذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

موقع و منتديات غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO

SEO by vBSEO 3.6.1