غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 22-11-2013, 09:04 PM
^سما ^ ^سما ^ غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي روايتي الأولى :لا تسأل الندمان عن طعم الخطا/كاملة


روايتي اﻻولى بقلمي اتمنى تنال رضاكم ..روايتي بسيطة و ما احب التمطيط كثير
بسم الله نبداء


شفت فصل الخريف أقول أنا [ مدريٍ]
... شايف شبيهه وأفكروووووووين [ وأتذكر ! ٍ
أني شبيه الـ خريف أتجمع بـ صدري !
... مجموعة أوراق طاحت منغصن أخضر

كلنا نحمل الخطايا ..
هو إنسان حر كما يسمي نفسة يكرة القيود يكرة العادات والتقاليد ...
هي إنسانة بسيطة ﻻ تحلم سوا برجل يتزوجها وتنجب منة اطفال ...

في قرية بسيطة على اطراف العاصمة المطر يتساقط بغزارة والبرد يزداد
وديمة تسابق اخوانها بين المطر وتضحك من قلب
شافتهم امهم ونادتهم يا عيال ادخلو من المطر بكرة بتمرضون ...متعب الصغير يرش اختة بالمويه
وديمه تضحك هين يا متعب هاللحين اوريك وتجري وتسحبة ويزلق بالمويه وينصدم راسة بالﻻرض ..
بعد يومين في المستشفى العسكري في العاصمه وفي غرفة خاصة وديمة تبكي بجنب اخوها متعب سامحني يا خوي مكان قصدي والله احبك ياخوي ..متعب غايب عن الوعي من يومين بسبب الطيحة وتم نقلة للمستشفى العسكري ﻹن ابوهم عسكري في الجيش ..
وبسبب مشاغل ام وديمه راحت وديمه مع اخوها للعاصمه

خرج الدكتور عادل من مكتبة علشان يمر على مرضاه في المستشفى وكان من ضمنهم متعب

الدكتور عادل من عائلة مرموقه بس منفتحين جدا هو متحرر من كل قيود المجتمع بفضل عائلتة المنفتحة دارس في امريكا وشهادتة كبيرة ويتنقل بين الرياض وابو ظبي ولندن وعدة مستشفيات عالميه ..
عمرة في بداية اﻷربعين طويل ورياضي مهتم بنفسة رياضة ونظام وسيم ومﻻمحة عربية جميله بس بدون لحية وشارب يحب اللبس اﻻوربي نادرا ماكان يلبس سعودي
والمهم يكرة شي اسمة ارتباط ....

دخل غرفة متعب وقرب منه من دون ما يلتفت لوديمة الي كانت تصلي العصر قعد الدكتور عادل يكشفوعلى متعب ويسجل مﻻحظاتة وانتبة للي جالسة تدعي الله وديمه كانت منسجمه بالدعاء ومو مهتمه بالي دخل كانت ﻻبسه عبايتها وﻻفة شيلتها على راسها وتدعي ..يارب اشفي اخوي متعب يارب مالناغيرك يارب رجعه لهلي بخير تراه مسكين توه داخل المدرسه وانا الي طيحته يارب اشفه وامرضني بداله..
الدكتور عادل قعد يناظر وديمه ويسمع دعاها كان ودة يضحك يوم سمعها تدعي على نفسها بس سكت يوم التفتت لهم وديمه ...رفعت نظرها وتﻻقت عيونهم ببعض وديمه ..واعيباه مالبست نقابي ولفت على ورا ولبست نقابها
الدكتور عادل ..انتي امه
وديمه ..ﻻ اخته قلي يادكتور متى بيصحى
الدكتور عادل ..احنا بنسوي الي نقدر عليه والباقي على الله
وديمه تقرب من اخوها تبوسة
الدكتور قرف من ريحتها حاول انه مايبين بس ماقدر ..في حمام هنا تقدرين تتروشين
وديمه ..وليه اتروش انا متوضيه وماراح اظر اخوي
الدكتور عادل في نفسه وعبيطة وريحتها تجيب الصداع
..انتو وين عايشين
وديمه ..في القريه
الدكتور ..اتصلي على ابوك وقولي له يجي نتناقش في حالة متعب
وديمه تفتح شنطتها وتطلع ورقه ..هذا رقم ابوي دق عليه وقله
الدكتور رفع حاجبه..واخذ الورقه وطلع

وديمه فتحت البرقع وش فيه ذا الدكتور شايف نفسه وقعدت تشم في مﻻبسها وش زينها ريحتي


بعد انتهاء الدوام رجع عادل لقصرة الي يعيش فيه مع عائلتة ..
استقبلوه الخدم كالعادة ..القصر هادئ وموحش

جلس على الكنبه بتعب جت الخدامه ..مستر عادل العشاء جاهز
قام عادل وجلس على الطاوله الكبيرة لحاله ..محد في القصر غيرة كلهم مسافرين امه مسافرة مع اختها بيروت ..واخوة مازن مع زوجته وعيالة في دبي ..اكل له كم لقمه وقام وصعد لغرفتة ..وحط راسة على المخدة ....وفجئة صحى من نومه مفزوع كل ليلة ﻻزم يعيش نفس الكوابيس من 15 سنه والماضي يلحقه في نومه ..تعوذ من الشيطان وقام وهو يلهث راح توضئ وفرش سجادته وصلى ركعتين بكى فيها ودعا الله يغفر لله ويتوب عليه ..


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 22-11-2013, 09:12 PM
^سما ^ ^سما ^ غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي اﻻولى لا تسأل الندمان عن طعم الخطا


الفصل 2مآ گنٺ ﺂبي منكگ
- ٺسويلي ﺂلمستحيل
. بسسّ بغيتككگ
ٺوضح لِي من ﺂگون

صحى عادل ولبس مﻻبسه للعمل الليله عندة رحلة للندن بس ﻻزم يخلص يعض اشغاله في المستشفى طرا في باله العيون الي شافها امس ،،ﻻﻻ وش تفكر فيه يا عادل بدويه مقرفه ..ورن جواله
ابستم للرقم
..هﻻ يما
..ام عادل شلونك يا ولدي رحت للدوام او باقي
..الحمدلله بخير هاللحين بروح له انتي وش مسويه والعمليه كيف
..ام عادل تضحك برقة متصنعه بخير الحمد لله والعمليه زينه لو تشوفي ماراح تصدق عندهم دكتور شاطر
..زين يما بس والله انك حلوة من قبل
.. اهم شي الحريم يشوفوني حلوة وشباب مو انت
..طيب يما انا متاخر تبين شي
..مابي منك شي يادكتور يالله لحق على شغلك
..يالله مع السﻻمه يما
وقفلت الإتصال ونزل عادل وركب سيارتة الﻹودي وتوجة للمستشفى ووصل وعلى طول بدا في اوراقه وفتح ملف متعب وتذكر الرقم الي اعطتة وديمه فتح الدرج وطلع الرقم ودق الرقم
..الو ابومتعب
..الرجال الي رد عليه ..ابو متعب توفى الله يرحمه
عادل فتح عيونه ..مات كيف
الرجال ..امس جرفهم السيل هو وحرمته
عادل ..بس هو عندة ولدة مريض في المستشفى وبنته معه
الرجال .. والله مانعرف لهم قرابه
عادل ..وشلون ماتعرفون لهم قرابه مافي اخوان زي كذا
الرجال ..مالهم اإلا الله وخلهم في المستشفى
عادل.. طيب يصير خير
الرجال .. انتظر انت اذا كنت تعرفهم قل لوديمه لا تفكر ترجع للديرة بيتهم انجرف مع السيل
عادل ..الله المستعان
وقفل الرجال الخط...جلس عادل بحيرة وش ذي المصيبه الي حلت على ومتعب هاللحين انا المسؤل اني اعلم البنت يارب رحمتك

دق على الممرضه وطلبها تجيب وديمه ..
وديمه لبست عبايتها وتغطت وراحت وفي نفسها اكيد هذا ابوي جا يزور متعب
ودخلت على الدكتور عادل

وقعدت تطالع في المكتب الفخم
وديمه ..السﻻم عليكم
عادل .. وعليكم السﻻم تفضلي اجلسي
جلست وديمه على الكرسي المريح وهي تنتظر بخوف حست ان فية شي خطير
عادل حس بتوتر بس ماله إلا يقول لها
..انتي اسمك وديمه صح
..ايه
..امم عندك اخوان غير متعب
.. ماعندنا إلا متعب جا بعد سنين
..اكيد انتي متعلمه وفاهمه
وديمه بدت تخاف ..ايه انا فهيمه ودارسه حتى المتوسط عندي كفاءه
..كم عمرك طيب
وديمه بتوتر ..وليه تنشد عن عمري والله مدري امي تقول عمري 20وابوي يقول21بس انا كبيرة وفهيمه قلي ان صار شي على اهلي ..
عادل .. انتي مومنه صح والله كتب على عبادة الحياة والموت
وديمه تحس بصدمه من الكﻻم الي بتسمعه من الدكتور وفجاءة ظلمت الدنيا بعيونها

بعد ساعات في لندن وصل عادل للمطار وكان صديقة ثامر في انتظارة وراحو للفندق على طول الجو كان برد وممطر
جلس عادل على الكنبه وبتعب
ثامر يناظر في صديقة ..وش فيك يا عادل انت مريض
عادل ..مو مريض بس تعب السفر
ثامر..الله تعب سفر وهذا وانت من بلد لبلد فيك شي قولي
عادل ..مافيني إﻻ العافيه انت علمني عن اخبارك
ثامر .. انا بخير وابتسم انا اعرف مين الي بيروق اعصابك
عادل ما كان معه كان في عالم ثاني للي صار اليوم ..

ثامر يتصل على المطعم الي جابو العشاء والشراب عادل خرج بعد ما تروش وبدل مﻻبسه
ثامر ..حيا الله زين الشباب عادل العشا والشراب يستناك
ابتسم عادل ...
وبدو يتعشو ويسولفون عادل كان ودة ينسى كل شي علشان كذا كان يشرب ويشرب ..ثامر لعادل كفاية يا خوي كثرت شرب بكرة وراك شغل ومستشفى
عادل ..وانت ليه جبته وانت تعرفني كوب ما يكفيني
ثامر..قلت تروق شوي
عادل يضحك ..هههه قال اروق انا وين والرواقه وين انا من انا اصﻻ قلي هاه
ثامر اخذ الشراب من عادل ..يكفي الليله
عادل وهو سكران ..انت مو صديقي انت عدوي
ثامر تعوذ من ابليس انا صديقك واخوك بعد
عادل قام وقف بس ما قدر حس الدنيا تدور فيه وطاح على اﻷرض
حاول ثامر يشيله ..انت ثقيل مين بيقدر عليك وسحبة لسريرة وممدة عليه ونام عادل للصباح


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 22-11-2013, 09:15 PM
^سما ^ ^سما ^ غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي اﻻولى لا تسأل الندمان عن طعم الخطا


الفصل 3
ﻻ تسولف لي عن احبابك وقلبي وحيد
كيف تحكي لليتيم احساسك ان عندك ابو!!

وديمة صحت في اليوم الثاني تحس انها وحيدة معاد لها في الدنيا احد ..انت يا متعب الي بقيت لي يارب تشفيه لي يااارب وجلست تبكي وتشاااهق ومحد عندها يواسيها او يقولها اصبري وتحملي جلست بجنب اخوها وحيدة وحزينه كانوا الممرضات متعاطفات معها بس وش يفيد ..

في لندن عادل صحى بدري وتروش ولبس بدلة انيقة مشط شعرة لورا وبخ من عطرة المفظل ومر يشوف ثامر إلي كان في سابع نومه شاف الطاوله المليانه شراب تكدر من نفسه كل مرة بيقول هذي اخر مرة يشرب ويرجع ..
ونزل وراح للمستشفى

ﻻرا كانت من الصباح تتشيك لبست بنطول جينز ماسك وبلوزة سماوية وفوقهم البالطو حق المستشفى وكثرت مكياج ،،كانت تنتظر في موقف السيارات ابتسمت يوم شافت عادل
أشرت له بيدها ..هاااي عادل
عادل قرب منها ..هايات وش ذا الزين يا ﻻرا
ﻻرا ابتسمت بخحل ..عيونك هية الحلوه
عادل يناظر ساعتة كم باقي على المؤتمر
ﻻرا نص ساعه ..مابدك نشرب شي ئبل المؤتمر
عادل .. انا متقهوي في الفندق اذا كنتي تبين شي روحي وانا بروح للقاعه اراجع بعض اﻻوراق
ﻻرا..ﻻ خﻻص مابدي شي بروح معك
ﻻرا دكتورة لبنانيه تحب عادل وهي فاهمه ان كرمه معها حب ﻷنه كان يساعدها كثير ..

انتهى المؤتمر ورجع عادل للفندق وجمع اغراضة علشان يسافر..
ثامر اتصل عليه ..الو ثامر
..انت من صدقك بترجع للرياض
..ايه انتهى المؤتمر وشوله اجلس
ثامر بإستغراب انت وعدتني نطلع نسهر سوا
..اسف والله بس عندي شغل ضروري وامي بترجع للرياض وتعرف
ثامر..على راحتك ياخوي

في المستشفى وديمه نايمة بجنب اخوها وشوي وتدخل الممرضة
تشوف متعب الي بدا يتحرك
وديمه انتبهت لخوها وبفرح ..متعب يتحرك متعب يتحرك
وجا الدكتور المناوب يشوف متعب
وديمه ..هاه يا دكتور بشر
الدكتور كان مصري ..ما قدرش ائئولك حاقة الدكتور عادل المختص
وديمه ..وهو وين
الدكتور ..مسافر وبيرقع بكرة
وديمه ..يا طول الوقت

وجلست طول الليل تراقب اخوها وتحس بفرح كل ما شافتة يتحرك في الصباح اخذتها غفوة وناامت ..
دخل الدكتور عادل يشوف متعب ويطمن على وديمه بعد مصيبتها شافها نايمه وحاطه راسها على يدها وشالها طايح وبين شعرها الاسود الحرير عادل متعود يشوف الحريم بس حس بربكة مسك شاالها وحاول يغطي شعرها لمست يدينه شعرها حس بقرف ورجع يدة ..وش قاعد اسوي انا
تحركت وديمه وحست بوجود عادل رفعت راسها وفتحت عيونها ..فرحت يوم شافت عادل ..وقامت ونسيت ان شالها طايح ووجهها مكشوف
..يا دكتور اخوي متعب امس تحرك شفة
عادل جمد شوي يشوف وديمه بنت في غاية الجمال حلوة حيل مﻻمحها جميلة وعيونها تسحر وزاد شعرها اﻻسود الناعم..
في نفسة بتظل بدوية ..وجاوب على سؤالها علشان متعب ان شاء الله انه في تحسن بس ﻻزم ندخلة غرفة أﻷشعة نشوف وضعه
وديمه ما انتبهت لنفسها انها كاشفة إلا من بعد ما طلع الدكتور عادل

بعد اسبوع وفي القصر الكبير قصر عادل واهله جلست وديمه في غرفتة النوم وهي تبكي كان المطر ينزل والغرفة ظﻻم ...كلهم ماتو خﻻص مابقا لي احد ...

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 4
قديم(ـة) 22-11-2013, 09:17 PM
^سما ^ ^سما ^ غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي اﻻولى لا تسأل الندمان عن طعم الخطا


ان شاء الله تعجبكم القصة والبارتات الي نزلتها لكم اتمنى القى تفاعل منكم

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 5
قديم(ـة) 23-11-2013, 12:40 PM
^سما ^ ^سما ^ غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي اﻻولى لا تسأل الندمان عن طعم الخطا


الفصل 4

انا الغريب اللي حياته غريبة
فيها من الوِحده وفيها وفيها


القصر اليوم يشع انوار والليله غريبة ومخيفه بالنسبة لوديمه القصر إمتلى بالضيوف ..
ام عادل نزلت بكل ثقة تستقبل ضيوفها كانت مبسوطة بشكلها الجديد بعد العملية التجميلية الي سوتها ..كانت ﻻبسة فستان ماسك على جسمها اسود وحاطة عقد الماس فخم الي يشوفها ما يصدق انها في 55من عمرها ..
صديقاتها جو واختها ام وسن وعايدة السورية زوجة مازن الكل كان انيق ومرتب بس في هذي العائله عادي جدا يدخل رجال ويسولف معهم حتى العشاء مختلط ..

مازن دخل على الحريم وقرب لأمه
السﻻم عليكم ...الكل رد عليه والي هلت ورحبت ..باس راسة امه
ام عادل ..مو قلت لك ﻻ تبوس راسي شايفني عجوز
مازن انحرج ..اسف يمه بس كنت مشتاق لك
ام عادل ..ايه واضح انك مشتاق ولك شهرين في دبي وما فكرت تتصل علي
مازن ..يما انتي الي كنتي مشغوله وماتردين علي
ام عادل تحط رجل على رجل..إلا انا عارفه الي مغيرك علي وتقز عايدة بنظرها
عايدة شالت ولدها وجلست بجنب وسن
وسن تقلب شفايفها بحركة وش تبي هذي مني ..
عايدة ..شلونك يا وسن
..بخير وانتي
..الحمدلله منيحة ..وتطالع في فستان وسن المخصر والجميل على جسمها النحيل
فستانك كتير حلو ..وغمزت لها بعيونها هﻻ اكيد حبيب الئلب بيشوف وبينبهر من جمالك
وسن تحس بغيظ وكرة لعايدة ﻹنها علمتها زمان انها تحب عادل ..حبيب القلب تزوج خﻻص والنفس طابت منه
عايدة ..ههه هو ما تزوج زواج رسمي هو زواج اسمي علشان البنت المسكينه اكيد انتي بتكوني العروسه الرسمية
وسن تفتح عيونها .. انا اتزوج رجال متزوج ﻻ ﻻ مستحيل واذا فكرت اتزوج واحد متزوج باخذ زوجك مازن اصغر واوسم
عايدة بلمت ..شو شو
وقامت وسن من عندها وهي تحس بطفش من سوالف عايدة وقعدت تدور في القصر شافت الدرج الي يصعد لفوق فكرة للحظة خليني اطلع اشوف زوجة عادل واخذت تلف على الغرف قربت من غرفةعادل ..معقوله بتكون هنا وحاولت تفتح الباب بس كان مقفل ..زمت شفايفها ولفت للغرفة الثانيه وفتحت الباب بشويش كانت الغرفة مظلمة .. ولعت النور وشافت وديمة جالسة وﻻمة نفسها ورفعت نظرها للشخص الي فتح الباب
وسن قربت ..انتي زوجة عادل
وديمة تمسح دموعها ..ايه
وسن ..تسمحيلي اجلس
،،اجلسي
ماعرفتك علي انا وسن بنت خالت عادل
وديمة ماتكلمت
وسن تطالع في شكل وديمه وفي نفسها حلوة البنت بس قروية وش ذي المﻻبس ههه خلوني اتسلى وابرد حرتي في عادل
وسن برقة ..وش فيك تبكين ياحلوه حرام هالعيون يبكون
وديمه ..انتي ماتعرفيني صح وش تبين مني
وسن ..انا ابي اساعدك انتي ﻷنك كسرتي خاطري
وديمة بعيون فرحانه ..صادقه
..ايه
..مابي اكون هنا ودري ارجع لديرتي مدري كيف تزوجت عادل غصبني عليه وهو مايريدني وﻻ انا اريدة
..اه ابشري يا عمري اصﻻ انا احب اساعد الناس الي زيك بس قولي لي كيف تزوجتو
وديمة تسترجع ذكريات اسبوع مضى
اخوي متعب مات جاة نزيف في الدماغ ومات وقبله ماتو اهلي بالسيل ما بقى احد كنت وحيدة بكيت وبكيت جا عندي الدكتور عادل ،،قال انه ودة يساعدني وانا كنت ابي اي مساعدة وش اسوي وانا ضايعه هنا ما اعرف احد ورحنا للمحكمة وتفاجئت انه يبي يملك علي ..
وسن مندمجه ايه كملي
وديمه ..قرب مني وقال انه يبي يساعدني بس وان كنت زوجتة بالورق هذا افضل من اني اضيع وخصوصا ان بيتنا جرفة السيل
وافقت لﻷني كنت غبية وما ادري بالدنيا في سيارتة قالي بالحرف الواحد انه شفقان ﻻ اكثر ومتقرف مني ﻷبعد حد ..انا سكت ودموعي بس الي تحكي كان يسوق بسرعه ووصلني لهذا البيت الي ما شفتة من دموعي ..وحطني هنا وحلف علي انه بيذبحني ان شافني طالعه او مقابله احد ..
وكملت بكاها ..قربت منها وسن وحظنتها ﻻ تخافي اصﻻ عادل هذا انسان مريض مجنون وانتي ﻻزم ترجعي لديرتك
وديمة ..وشلون ارجع وانا هنا
وسن ..انا بخلي عادل يطلقك
وديمة..بس كيف
وسن ..هو اصﻻ يكرهك مو وبعدين تراه كان بيتزوجني انا يعني خلية يكرهك اكثر واكثر
وديمه ..وليه ما تزوجتو
وسن ..الظروف بس اكيد بعد ما يطلقك بنتزوج
وديمه ..سكتت
وسن ..اتفقنا
وديمه ..ايه بسوي إلي بتقوليه
وسن قومي اوقفي ..قامت وديمة وقعدت وسن تلف وديمه وضحكت هههه
..وش الي ضحكك
..تخيلت شكلك بجنب عادل هو طويل وانتي قزمة
وديمة تضايقت من الكلمه ..هذي خلقة ربي
..وش ذي الريحة في شعرك
..هذا كريم تحط لي منه امي الله يرحمها في شعري
وسن بمكر ..عندك منه
..ايه تبين
..ﻻ ﻻ ابيك انتي تحطي في شعرك وتكثري
راحت وديمة وفتحت شنطتها وحطت في شعرها ..وسن بعدت من الريحة
..يالله ياحلوة خلينا ننزل
..اغير مﻻبسي
..ﻻﻻﻻ كذا انتي كشخه مرا
كانت ﻻبسة تنورة سودا وبلوزة بأكمام مخططة يعني لبسها مطلعها بشكل مو حلو
وديمه ..استني احط كحل امي تقول حﻻة البنت بالكحل
وخلصت وديمه ..وسن كتمت ضحكتها ياالله يا وديمه بس ابيك تبوسين ام عادل على راسها مغهوم

وطلعو من الغرفة ونزلو للمجلس ..كانت وديمه خايفه ومتوترة اول مرة تنتبة لفخامة القصر وجماله ودخلو للمجلس الكل سكت وهم يناظرون في وديمه
وسن بأعلى صوتها ..اقدم لكم وديمة زوجة الدكتور عادل
وسحبتها من يدها لعند ام عادل
قربت وديمة وحاولت تبوس راس ام عادل .. ام عادل بعصبية ويع بعدي من عندي
وسن لوديمه سلمي عليهم كلهم وانا بروح اجلس
وراحت جلست بجنب عايدة
عايدة لوسن ..شو عملتي انتي
وسن تضحك.. لسة ما شفتي شي ههههه

وديمه انحرجت من الموقف وما عرفت وش تسوي مدت يدها ﻷم عادل بس طنشتها وكملت تمد يدها لبقية الحريم اغلبهم طنشها ومنهم من مد يدة بسرعه كأن فيها مرض معدي
كان المجلس كبير حست وديمه انها بيغمى عليها من الخوف واﻹحراج واخيرا لقيت كرسي وجلست عليه تجمعت الدموع بعيونها وهي تحاول تتماسك وتلهي نفسها بأي شي .

ام عادل ارسلت رساله لعادل ..تعال طلع مصيبتك من المجلس
عادل كان مندمج مع ضيوفه وماشاف الرساله

في مجلس الحريم
ام وسن ..وش هذا يأختي عادل طول عمرة متكبر ومايبي إلا بنت من عايلة ومتعلمة واخرها هذي القرويه
ام عادل .. انا بموت وانا اختك عادل ودة يجلطني شايفة ام اسامة كيف مبسوطة
ام وسن ..اكيد مبسوطة ﻷنك ضحكتي على حرمة ولدها وقلتي كأنها صوماليه
ام عادل ..وانا صادقة
ام وسن ..اجل تحملي
ام اسامة فرحت ﻷنها بترد لﻷم عادل ضحكها عليها قبل ووجهة كﻻمها ﻷم عادل ..ماشاء الله من فين جبتو هالعروس
ام عادل تحط رجل على رجل .. والله هذي مو عروسة هذي واحدة شفقان عليها عادل وحب يعمل فيها خير
ام اسامة .. بس الي يعمل خير ما يتزوج
ام عادل تغير السالفه ..إلا ما قلتي لي زوجة ولد هذي السمراء باقي ما حملت
ام اسامة ..إلا حامل عقبال مرة الدكتور عادل تحيب لك درزن عيال هههه
ام عادل ..ايه ان شاء الله وسن ماتجيب إلا واحد او إثنين وش تبي بدرزن
ام اسامه.. ووسن وش دخلها مهي بزوحتة
ام عادل ..افا مادريتي انه خلطبها وزواجهم قريب

وسن كانت بتتشقق من الفرح وتحس باﻹنتصار ..اما وديمة ودها تموت وﻻ تسمع هذي التريقة ماتدري ليه صدقت وسن واضح انها ودها تضحك علي ..
كان ودها تقوم بس بتمر من على الحريم وما ودها تسويها ..

ام عادل قامت وخرجت من المجلس ودقت على عادل
..هﻻ يما
..ﻻ هلا بيك وﻻ بالعله إلي معك
..خير وش صاير
..تعال طلعها من المجلس قسم ريحتها كاتمه علي انت ما تستحي تزوج وحدة زيها
..طيب وش الي نزلها من غرفتها انا قايل لها لا تخرج
..انا وش دراني نزلت مع وسن
سكت عادل طيب هالحين بجي واشوف السالفه
دخل عادل على الحريم بعد ما سلم عليهم
وسن عدلت شعرها ..كان نظرة موجهه للوديمة الي جالسة اخر المجلس وديمة يوم شافتة حست بفرحة هو الوحيد الي تعرفة ..بس باين من شكله انه معصب

عادل نادا وديمه ..وديمة تعالي
قامت وديمة ومشت لعند عادل
عادل ابتسم لها ..حست وديمة بالفرح
عادل مسك يدها واخذها وطلع

وسن كانت بتموت من غيضها
خرج عادل ويدة في يد وديمه كانت تحس بدفئها ﻹن يدها باردة مثل الثلج
وصعدها لغرفتها وكانت يدة تشد على يدها بقوة كانت تتحمل ضغطة علي يدها
سحبها للحمام
وديمه بخوف ..وش تبي
عادل بعصبيه دخلها في حوض اﻹستحمام وفتح الدش عليها
وديمه ..انت وش تسوي
اخذ عادل علبة الشامبو وكبها كلها على راسها وبعصبية ..هذي الريحة المعفنه منك ما ابي اشمها مرة ثانيه فاهمه حسابي معك عسير موقلت لك ﻻ تطلعين من الغرفه ..
كانت وديمة تبكي والمويه والشامبو مغرقها
..حرام عليك وش تبي مني انت خلني بحالي
عادل شال يدة منها ..ابي انظفك بس
وديمة وهي تبكي ..انا انظف منكم كلكم كلكم روح غسل الحريم والرجال الي تحت مجتمعين مثل الكفار
عادل رجع ورفع راسها بيدة والمويه غرقت اكمام بلوزتة السوداء ..كفار وش ذا الكﻻم الي اكبر منك هاه شي ما تعرفية ﻻ تفتي فيه فاهمه ..
وطلع من الحمام وقفل عليها الغرفة وراح لغرفتة ..فتح دوﻻبة وغير مﻻبسة الي غرقت بالمويه ..شاف اثار الحروق الي بجسمة وفي نفسة كفار ايه كفار
وبعد ما طلع قفل الغرفة ونزل للمجلس
مازن ..خير وش الي صار غيرت مﻻبسك
اصدقائة يضحكوون ..اكيد سواة العروسة الجديدة
وبنظرتة الحادة لهم سكتهم كلهم ..




الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 6
قديم(ـة) 23-11-2013, 12:48 PM
صورة سازي. الرمزية
سازي. سازي. غير متصل
©؛°¨غرامي ذهبي¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي اﻻولى لا تسأل الندمان عن طعم الخطا


أهلين,

يشرفني أول من رد على روايتك :)

واضح إنها جميله بس عندي إنتقاد بسيط

وأتمنى مايأثر عليك ، البارتات قصيره !

يعني فِ 5 دقايق قرأتها ، لو دمجتي البارت 1 و 2 و 3

فِ بارت واحد يطلع طول البارت حلو ()*

وبين إسم البطل ومحادثته ذي العلامه *:*

عشان نعرف إنه حوار ؛ زي مثلا .. مازن : خير وش اللي صار غيرت ملابسك

كذا أفضل ()* ، وطبعاً ذا شيء راجع لكِ ,

بس أنا قرأت روايات كثيره وحبيت تكون روايتك جميله مثلهم :)

وياليت تكبري الخط وتلوني البارت ..

-

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 7
قديم(ـة) 23-11-2013, 01:34 PM
^سما ^ ^سما ^ غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي اﻻولى لا تسأل الندمان عن طعم الخطا


مشكورة يا عثرات الم للنصايح وان شاء الله اخذ بنصايحك وانا يطلع لي الخط كبير علشان كذا ما انتبهت مشكورة جدا وانتظر تعليقاتك الجميلة

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 8
قديم(ـة) 23-11-2013, 01:37 PM
^سما ^ ^سما ^ غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي اﻻولى لا تسأل الندمان عن طعم الخطا


انا اكتب باﻷيباد علشان كذا عندي اخطاء فإعذروني

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 9
قديم(ـة) 24-11-2013, 05:00 PM
^سما ^ ^سما ^ غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي اﻻولى لا تسأل الندمان عن طعم الخطا


الفصل5

‏خذيت من مـر .. الزمن ما كفاني..
وعطيت غيري كثر ماكنت محتاج..

بغيت : لي حاجه و حظي عصاني..
من عقبها صديــت منعاً للاحراج!"

تلحفت وديمة باللحاف كانت ترتجف من البرد وتبكي انا وش سويت بحياتي يارب ارحمني ..

انتهت العزومه وكل واحد رجع لبيته ..دخل عادل القصر ولقى امة تنتظرة
ام عادل :تعال ابيك
عادل قرب ﻷمه وهو واقف
ام عادل:اجلس مقدر احاكيك وانت واقف
جلس عادل :يما اعرف وش بتقولين وانا عن نفسي ما اعرف وش قاعد اسوي علشان كذا خليني اروح ارتاح وبكرة لنا حديث مع بعض
ام عادل:انت سودت وجهي اليوم قدام صديقاتي
عادل :آسف بس انا مالي دخل
ام عادل:إلا لك دخل ونص انت تزوجت وحدة ما اتخيل تصير شغالة عندي
عادل سكت
ام عادل:اكيد ما تقدر ترد ﻷنك عارف خطاك
عادل: عارفة زين بس تكفين ابي اناام تعبان صار لي ثﻻث ايام ماذقت النوم
ام عادل تشوف الساعه إلي قربت ل3 الفجر :يالله مسموح الليله بس اوعدني انك تطلق القرويه الي جايبها
عادل وقف:تصبحين على خير ...ومشى بدون ما يوعدها بشي


كانت غرفة عادل في الدور الثاني ومافي غير غرفة وديمة إلي قريبه وجميع الغرف فاضية ..مازن في جناح خاص مع زوجته وولدة وام عادل جناحها بعيد عنهم


وقف عند غرفة وديمة فتح الباب بالمفتاح وديمة سمعت الباب وغمضت عيونها ..قرب عادل لسرير وديمه وشافها متلحفه بالبطانيه سحب البطانية بشويش يشوف اذا هي نايمة ..كان الظﻻم دامس في الغرفة وما يشوف وجهها حط يدة على راسها وكانت حرارتها مرتفعه ...راح لغرفتة ورجع ولع النور وقرب منها
:وديمة عارف انك مو نايمه قومي خذي حبوب تنزل حرارتك قبل ما تمرضي
وديمه ما ردت عليه وتمسكت بالبطانيه
عادل بملل :ياربي على دلع البنات انا بحط لك الحبوب هنا وانا بطلع

خرج من الغرفة وقامت وديمه شافت الحبوب :هالحين يقال انك خايف علي مو انت الي مغرقني بالمويه بالبرد

حط عادل راسة على مخدتة ونااام بسرعة ﻷنه كان مواصل لعدة اياام


بعد يومين عادل كان مسافر ﻷبو ظبي وديمة في غرفتها الخدم كانوا يجيبون لها اﻻكل ..
ام عادل طلعت تزور اختها ام وسن

في بيت ام وسن مجتمعات يتقهوو
ام عادل :وين وسن ما اشوفها عادتها هي إلي تستقبلني
ام وسن :راحت للكوافيرة ودها تغير لوكها
ام عادل:وسن مزيونه ما يحتاج تغير شي

ووصلت وسن وسحبت الشيله من على راسها
:هاي ماما هاي خالتو شوفو اللوك الجديد حلو
ام وسن:ما شاء الله طالعه تهبلين
ام عادل : ﻻﻻ كذا بغار منك واروح اسوي شعري مثلك هههه
وسن تجلس بعد مالفت وورتهم شعرها الي قصتة بالحيل وصبغتة اشقر ثلجي
:ماراح تصدقون مين قابلت اليوم عند الكوافيرة
كلهم :مين
وسن تحط رجل على رجل:مها بنت الشيخ فيصل
ام عادل :مها ما غيرها
وسن :اية وعزمتني بكرة عندها
ام وسن وأﻹبتسامة شاقة وجهها :ايه ﻻزم تروحين عندها هذولي الناس الي ﻻزم نتعرف عليهم مركز ومال واصل وفصل
وسن:ايه ادعولي اني اتزوج واحد من اخوانها
ام وسن:عيب يا بنت
ام عادل:وش تتزوجين انتي نسيتي انك مخطوبه لعادل
وسن بتعجب :ومتى خطبني عادل اصﻻ انا ما راح اضيع عمري على واحد اكبر مني ومريض بعد
ام وسن تسكت بنتها:اسكتي يا بنت عيب الكﻻم الي تقوليه
ام عادل عصبت من وسن:والله ولدي مافية إلا العافية والف بنت تتمناه
وسن :واضح حتى القرويه ما تبيه تبيني اخذة انا
وقامت ام وسن واعطت وسن كف :استحي على وجهك
ام عادل قامت بعصبية :والله يا ام وسن ما هقيت اني بسمع هالكﻻم من بنتك يالله انا بروح مالي قعدة بعد الكﻻم الي سمعتة
ام وسن تحاول تهدي :والله اعذريني واعذري وسن صغيرة وما تفهم
امتلت عيون وسن بالدموع :ايه هالحين انا الي ما افهم وقبل وش زيني وش كبر عقلي انتو الي علقتوني بعادل وهاللحين بعد ما تزوج بترجعون تعلقوني فيه ...وصعدت لغرفتها وهي تبكي


ام عادل طلعت من بيت اختها وهي زعﻻنه في الليل في بيت وسن وعلى العشاء
ابو وسن: وين وسن لية مانزلت تتعشى
ام وسن :زعﻻنه
ابو وسن:من ايش
ام وسن:ﻷني ضربتها قلت ادبها على اختي ام عادل
ابو وسن فتح عيونه :ضربتيها وقلت ادبها انا ﻻزم اعرف الموضوع كله
ام وسن بضيق :خلك منها دلع بنات بس
وقام ابو وسن لبنتة وسن ودق الباب
وسن حبيبت بابا افتحي
قامت وسن وفتحت له الباب وبدلع حطت راسها على صدرة وتبكي:شايف بابا ماما ضربتني علشان عادل
مسح ابو وسن على شعرها :وش قلتي لخالتك علشان امك ضربتك
وسن جلست بجنب ابوها بعد ما جلس :انت تعرف السالفه عادل تزوج ويبوني اتزوجه وانا خﻻص ماأبيه وش علي منه يربطوني بمصير انسان ما يبيني من المتوسط وانتو تقولو عادل بيتوزج وسن وهذاني خلصت الثانوي وفي الجامعه لا عادل وﻻ غيرة تقدم لي
ابو وسن:كل الي قلتية صحيح يا بنتي ولك وعد مني ماراح تتزوجين إﻻ إلي تبينه انتي وعادل مامنه فايدة خليه ينفع نفسة باﻷول
وسن بفرح :تسلم لي يا بابا
ابو وسن: يالله ابيك هاللحين تتعتذرين من امك وخالتك
وسن تزم شفايفها:امي اوكيه بس خالتي بعدين بعتذر منها لسه قلبي منها
وقام ومسك يد بنتة :يالله هاللحين انزلي معي وبوسي راس امك
ونزلو مع بعض وراحت باست راس امها:اسفة ماما سامحيني
ضمتها ام وسن:مسامحتك يا بنتي تعالي اجلسي بجنبي وشوفي وش طبخت علشانك
فتحت وسن عيونها:واو محشي من يدين ماما ما اصدق
ضحك ابو وسن وام وسن على حركات وسن

اليوم الثاني لبست سن وتشيكت لبست فستان قصير وضبطت شعرها ومكياجها
وراحت لقصر مها

وصلت للبوابة الكبيرة وخذ السواق كم لفة لين وصلت للباب الرئيسي كان القصر كبير جدا
دخلت وسن للقصر بعد ما فتحت لها الخدامة وخذتها للصالة الجانبية جلست وسن منبهرة بجمال القصر الكبير كان في باب كبير من زجاج يطل على الحديقة ..وسن فسخت عبايتها وتأكدت من انها على تمام جلست تنتظر مها شافت ساعتها صار لها ربع ساعة وما جت حاولت تلهي نفسها بأي شي وقفت قدام الباب الزجاج ..وفجئة تسمع صوت وراها
صوت رجاالي:مها غيرتي عطرك
إلتفتت مها للصوت كان شاب واقف كانت عيونة جميلة لونهم غريب ازرق
وسن :انا مو مها انا صديقتها
الشاب ارتبك :أأ سف ولف على ورا بيرجع
وسن بإستغراب :وش فيه ذا ونزلت راسها للبسها شاف لبسي عادي وش فيه

دخلت عليها مها بإبتسامة:اسفة ياعمري تأخرت عليك كنت مشغولة فوق مع الوالدة
وسن :يوه عادي خذي راحتك
مها :تفضلي اجلسي وش تشربين
وسن :اي شي
مها نادت الشغاله وقالت لها تجيب الضيافه
وسن :كيفها امك ان شاء الله بخير
مها بهم:الحمد لله على كل حال امي حالتها زي ماهي ما تقدر تحرك شي من جسمها
وسن:الله يشفيها لكم يارب ما لقيتو لها عﻻج
مها بحزن:ﻻ والله مالقينا لها عﻻج
وسن: ممكن اسلم عليها
مها :ايه اكيد
وقاموا مع بعض وراحو لﻷصانصير إلي يطلع للدور الثاني وسن:بيتكم حلو ماشاء الله
مها:بيتنا حلو بس عيشتنا صعبة امي واخوي
وسن بإستغراب :وش فيه اخوك
مها :ضرير ما يشوف
وسن بصدمة:ضرير هذا إلي عيونه زرق
مها:إيه شفتيه
وسن :دخل علي تحت يحسبني انتي بس قلت له اني صديقة واعتذر وراح
مها:كويس انه ما يشوف ﻷنه ملتزم
وسن فهمت علشان لبسها القصير :اصﻻ انا ما ادري ان عندك اخوان علشان كذا خذت راحتي باللبس
مها :امم يالله غرفة امي من هناك
وبعد ما طلعو من غرفة امها نزلو تحت وسن لمها
:امم اسئلك سؤال وما تزعلين
مها:اسئلي الي ودك اياه
وسن:ليه ما تاتجيبون ﻷمك ممرضه بدل ما تتعبين نفسك وكذا احس انه صعب تراعينها انتي
مها:هذي امي جنتي وناري وانا ما ارضى لها ان واحدة تلمسها بدالي
وسن :آسفة بس استغربت
مها:ﻻ عادي مو انتي اول وحدة تقولها في ناس قالوا نحطها في مستشفى لحالها وفيهم من قال ننهي حياتها بالموت الرحيم
وسن :اعوذ بالله مافي قلوبهم رحمه
مها:ايه والله اذا امي مريضه وما تفهم فاربي يعلم بكل شي
وسن نزلت راسها وفي نفسها ..والله انك صادقة يا مها ماتخيلت تكوني كذا بارة بأمك

وقامت وسن بتمشي :يالله عن اذنك يا مها ﻻزم ارجع للبيت وانتي مشغوله
مها:ﻻ يا عمري انا فرحانة انك جيتي وانبسطت بيك
وسن :وانا بعد مبسوطه منك بس ﻻزم امشي
مها:خﻻص بس توعديني ما تكون أﻷخيرة
وسن:ﻻ ﻻزم تجين انتي اول عندي وبعدين اردها لك
مها:ما اعتقد اقدر تعرفين علشان امي انتي احسن مني
وسن :طيب ابشري
وتنادي مها للخدامة توصلها للباب وطلعت مها وصادفت عبد اﻹله اخو مها بيطلع

وسن تطالع فية وهو ما يشوفها ..في نفسها حرام هالجمال وما يشوف سبحان الله
عبد اﻹله عرف ان إلي عند الباب صديقة اختة من ريحة العطر :يا اختي
التفتت وسن للصوت :نعم بغيتني
عبد ﻹله :ايه ودي اقول لك شي واتمنى تتقبلية بروح طيبه
وسن بخوف :خير وش فيه
عبد اﻹله:يا اختي انا خايف عليك من نار جهنم وانتي اكيد متعلمة وعارفة ان إلي تتعطر ويشمونه ناس مو محرم حرام
وسن سكتت
:بس انا ما عرفت ان عند مها اخوان
عبد اﻹله:بس السواق مو رجال
وسن بملل:جزاك الله خير
وطلعت حست بعصبيه منه وش يبي هذا يفتي شكله فاضي يقعد يشم في هذي العطور استغفر الله بس

في الليل كانت مها في غرفتها تقراء قرآن وخلصت وقعدت تدعي ﻷمها واخوها دق جوالها وبعد ما انتهت من الدعاء فتحت الجوال وكان المتصل ابوها الشيخ فيصل
الشيخ فيصل:السﻻم عليكم مها
مها:وعليكم السﻻم حيا الله راعي الصوت
ابوها:الله يسلمك يا بنتي كيف امك واخوك
مها:الحمد لله على النعمة بخير وانت اخبارك
ابوها :بخير الحمد لله شوفي يا مها بكرة برجع انا وسامي
مها تسكت
ابوها :ابيك تقولي للخدم يهجزوا عشاء يرفع الراس وهاللحين يالله بسكر
مها :تامر يبه
قفلت السماعة وتحس بهم يملى قلبها :يعني يا سامي ما تعبت ابد الله يهداك متى تتزوج وتخليني في حالي

طلعت من غرفتها تشوف اخوها عبد اﻷله دقت الباب
عبداﻷله كان يقرا في كتاب خاص بالمكغوفين عرف انها مها
:ادخلي يا مها
مها دخلت وجلست على الكنبه ..
عبد اﻷله:هاه يا مها وش فيك ما تكلمتي
مها تزفر بشويش :بكرة بيجي ابو وسامي
عبد اﻷله إبتسم :الحمد لله زين وش فيك متضايقة
مها :السالفه القديمة اكيد سامي بيفتحها من جديد
عبداﻷله قام وجلس بجنب اخته :سامي مافي زيه وانتي تعرفين هالشي وابوي يعتمد عليه في كل شي
مها تغمض عيونها:داريه والله بس هو وين وانا وين وامي انت عارف مستحيل اخليها مستحيل
عبداﻹله:طيب تفائلي بالخير يمكن يجي زيارة عاديه
مها من قلبها:إن شاء الله

اليوم الثاني العصر صحيت وسن متأخرة فتحت جوالها تشوف الرسايل كانت رساله من عادل فتحت عيونها ..عادل غريبه يرسل وبعد ما قرت الرساله قامت بسرعة بدلت مﻻبسها وطلعت من البيت ..


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 10
قديم(ـة) 24-11-2013, 05:39 PM
^سما ^ ^سما ^ غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي اﻻولى لا تسأل الندمان عن طعم الخطا


احم احم حبيت اوضح شي لﻷمانه الابيات والخواطر إلي في بداية الفصول مولي اقتباس فقط

الرد باقتباس
إضافة رد

روايتي الأولى :لا تسأل الندمان عن طعم الخطا/كاملة

الوسوم
اﻻولى , الخطا , الندمان , تسلم , روايتي
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
روايتي الأولى اه يا عذابي/كاملة &نـــونـي بنت الجنوب & روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 5837 20-01-2019 01:13 AM
روايتي الأولى : جريمة غير متوقعة/كاملة nancy.1998 روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 29 03-06-2018 08:30 PM
روايتي الأولى : إلا قلبك تكفى لايقسى عليّ . الــوجــدان . روايات - طويلة 6 11-01-2017 09:29 PM
روايتي الأولى : عندما تعتاد الظلام يصبح النور عدوك اللدود Akahaka Scarlet روايات - طويلة 18 30-10-2015 01:48 PM
روايتي الأولى ,’ ~|| شهقة غياب ,، 5rafh روايات - طويلة 4 20-08-2015 02:48 AM

الساعة الآن +3: 08:47 PM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1