مراجيح الطفوله ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته...قلمي احب ان يكتب لكم رواية قد تكون مابين الخيال والواقع واتمنى م الكل تشجيعي والوقوف معي فهذه اول مره لي ف هذا المنتدى ..احببت الكتابة كثيرا لكن لم تكن لي الشجاعه بان اكتب ف منتدى ولكن اشكر من شجعني ع ذلك .. تعاونوا معي وكنوا عوناً لي
اختكم.. مراجيح الطفولة
سابدا ف تنزيل البارت الاول بعد انتهائي من اختباراتي دعواتكم لي

مراجيح الطفوله ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

حبايبي بانزل البارت اللحين لان بعدين راح انشغل اتمنى انه ينال اعجابكم

مراجيح الطفوله ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

[size="6"]السلام عليكم
هذي روايتي الاولى واتمنى بان تنال اعجابكم قد اخلط بين العاميه والفصحى فــ السموحه منكم اخواني
مــلاحظه ..لا احلل من ينشرها من غير ذكر اسمي ولا احلل من ينسبها له
..
..
..
..نبدا """
روايتي الاولى..نـــــــــــافذة حــــــــــــــــب


البــــــــــــــــــــ(1)ـــــــــــــــارت



[color="green"]اهِ كم اشـتاق واهِ كم اود مقابلتك <امـــــــــــــــي> شوقي لرؤيتك افاق كل شي بداخلي..احضانك الدافئه ورائحة عطرك الازهر.[/color].

قطع عليه صوت الكابتن يعلن وقت هبوط الطائره لمطار الملك خالد بالرياض حط قلمه داخل مدونته ودخلها في حقيبة اليد تبعه ربط الحزام وبدأ يردد دعاء الرجوع من السفر

في مكان ثاني..المعزين ملؤ البيت وهمسهم بمحاسن المتوفين يزيد من حرقة قلبها مسحت دموعها الي غلبتها ونزلت اشاحت بعينها لظل صغير عند الدرج تغرغرت عينيها واجهشت بالبكاء تسارعن المعزيات لمواساتها وتهدئتها

كانت تنظر من الدرج على الحريم الي كل مالهم يزيدون وهي تتسأل ليه يبكون وليه لابسين العبايات قطع تفكيرها صوت بكا خالتها حست بالخوف وراحت مسرعه للخارج وفي بالها مكان واحد تروح له وتفضي خوفها فيه جلست ع ارجوحتها المزينه بالورد والشجر الخالي من الشوك حركتها بهدوء لكن عيناها بدت بالبكاء بعد خمس دقايق سكتت وقفت مرجيحتها وسوت تحديها الي دايما تسويه كان تسوي جهدها لجل توصل رجليها الصغيره للارض ولكن محاولتها فشلت فرجعت لوضعيتها وبدت تحركها بهدوء وعيونها بالسماء


...وصل واستنشق هوا ديرته الي فقدها 8 سنين دار بعينه يدور ورا حمد صديقه بس ماشافه دق عليه لكن مارد استغرب:اكيد النذل نايم وناسيني واللحين شلون باروح بيتنا اه ياحمد النذل هين انا اوريك
اخذ شنطه وحاجياته وطلع برا مقرر يوقف تاكسي ياخذه شافه واحد شايب وركض عنده: وين وجهتك ياولدي
التفت ع الصوت اللي يسأله : وسط الرياض يطولي بعمرك
ابتسم الشايب بطيبه : امر
ركب معه وصاروا يسولفون وهو متونس لرجعته لديرته وهالشايب سوالفه تجيب العافيه

مر من عند مكان وكانه اثر لحادث الزجاج متناثر ع السكه والدم ماليها هز راسه وتمتم بـ انا لله وانا اليه راجعون

:كثرت الحوادث والناس راحت ضحايا هالسرعه

التفت لشايب والتمس في صوته حزن دفين كان بيساله لكن تراجع طالع لقدامه وشاف برج المملكه واضح م بعيد ابتسم بشوق خلاص بيشوف اهله امه وابوه واخواته واخوانه وخالته الغاليه اللي ماقطعته ابد ماصبره على هم الغربه الا هي

لقط الشايب ابتسامته وابتسم معه: جعل هالمبسم دوم ياولدي
توسعت ابتسامته : وياك ياعم يدوم طيبك



وصف له الحي اللي ساكن فيه ولما وصلوا شاف الاعجاب في عيون الشايب: ماشاء الله ياولدي الله يديم عليك هالنعمه

ابتسم له وحبه ع راسه الله يجزاك خير ياعم طلع بوكه بيعطيه مشواره لكن الشايب حلف ماياخذ شي وبعد محاوله اخذ 100 ريال ودعه وراح يدور له مكده ثانيه

اخذ شنطه لكن حس بحركه ف البيت مو طبيعيه شاف سيارات واجد حول البيت وداخل الحوش حس قلبه يخفق تعوذ من ابليس ودخل حط شنطه عندغرفة السايق وسمع شخص يناديه رفع راســــــه وزاد استغرابه...





توقعاتكم وش بيصير..

وردة الزيزفون
✿ إدارة الإقسام ✿

صباح الخير ... ياهلا فيك بغرام .. موفقة بطرحك ... بداية جميلة وباين انو اسلوبك رائع ومشوق لكن البارت كان جدا قصير ولا وضح لنا اي شي من احداث الرواية .. حاولي تنزلي بارت كامل وتكبري الخط

القوانين / الإطلاع هام و الإلتزام ضروري


وهذا الموضوع راح يفيدك ياليت تطلعي عليه

قضايا

مراجيح الطفوله ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

صباح النور.. هلا فيك ياقلبي ..مشكوره ع حضورك وردك والمعلومات اللي عطيتيني .ابشررري ياقلبي باكبر الخط كوني برفقتي في بقية البارتات لاني اريد ان اوضح الشخصيه بشكل واضح في البارتات القادمه كنت اريد من القراء ان يتحمسوا لذلك حتى اتشجع واكتب الباقي لكن ردك اراحني وشجعني اكثر فـ جزاك الله عني احسن الجزاء

همـــــــــــي ودنــيتي ©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©

صباحك سعاده
روايتك حولها غموض حبيتها احب الروايه الغامضه
اظن انه ينصدم لما يدخل البيت ويحصل امه او ابوه ميت
وش بعد
البارت قصير مايعطي احد اندماج هي مجرد بدايه رح انتظر جديدك
بارت حلو معبر

مراجيح الطفوله ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

مساك الله بالخير اختي مشكووووره ع الرد انتظري البارتات الباقي وقت ما اكمل البارت الثاني بانزله انا كتبت هالبارت القصير لاني باشوف ردودكم ياقلبي لكن تشرفت فيكم وبعرفتكم

مراجيح الطفوله ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

البــــــــــ(2)ــــــــــــارت

رفع راسه وزاد استغرابه :حـــــمد
ركض حمد واحتضنه سلم عليه واخذوا اخبار بعض ساله وهو مازال متخوف:حمد وش صاير ليه انت هنا وليه ماجيتني المطار وانت تدري ان ماحد يدري اني بارجع اليوم
سكت حمد مايدري وش يقول:السموحه منك انا ماطلعت اللحين الا وانا كنت باجيك..
: ايه هذا وعرفناه طيب وش تسوي هنا ليكون علمتهم ومسوين لي عزيمه
:سطااام اسمع وانا اخوك انت تعال اللحين معي وراح تعرف بس اوعدني انك تتماسك
سطام وجهه بهت واطرافه بردة:حمد تكلم قول وش صار امي فيها شي ابوي صارله شي عمي اخواني تكلم
:سطام
التفت وشاف ابوه انسحب من يدين حمد وركض لابوه حضنه وحب راسه ويدينه واكتافه :يبه شلونك عساك طيب يبه انا جيت يابعد راسي وجبت لك الشهادة يالغالي
ابوه وهو يرجف:سطام يابوي كبرت يابعدي الله لا جابها من غربه فرقتني عنك تعال يالغالي تعال والله اني بالحيل فاقدك ياولدي
مر واحد من المعزين ونادى ع ابو سطام وسلم عليه:عظم الله اجرك يابو سطام واحسن الله عزاكم والله ان اخوك ابراهيم كان عزيز وغالي
دنق ابوه وسحب طرف شماغه يمسح دموعه:الله يرحمه
حالة هدوء مر بها سطام اطرافه بردت ولانت ملامحه من الفرح الا الهدوء التام عمه مااات عمه الغالي مات طيب الهدايا اللي وصاني بها وضحكه لي ووعده لي بالعزيمه...رفع راسه بقوووه كلمة ابووه زادت عليه الصدمه
ابو سطام:الله يرحمهم مكتوب عليه ان هو وزوجته يموتون سوا الله يصبرنا وانا اخوك مالنا الا الصبر
ابو محمد المعزي طبطب ع كتف ابو سطام وهو يحثه ع الصبر
بعدها ماعاد سمع شي :لا ياربي خالتي راحت اه ياقلبي خالتي راحت قطع ابوه العراك النفسي اللي يعيشه اللحين:سطام يابوي استهدي بالله قول انا لله وانا اليه راجعون
:يبه اللي سمعته صدق عمي وخالتي توفوا
اغرقت عيون ابوه بدموع يدري ان ولده يحب خالته وعمه ومايعتبرهم الا صحاب له حط يده ع راس ولده وجلس يمسح عليه:سطام يابوي ترحم عليهم ترحم عليهم
:متى توفوا
:امس بعد صلاة العشاء
الصدمه ماخلته يقدر يوقف مشى من غير مايحدد واجهته:ياربي امس وخالتي تكلمني امس وهي تضحك معي اااااه ياربي استوقفه صوت صغير ينكر شي ومصر على انكاره



جتها بنت عمها الصغيره تركض وتنادي عليها: عذاري ياعذاري
:تعالي يالمى انا هنا على المرجيحه
:عذاري قومي معي نروح البقاله
:لا ما ابي
:ليييه كل ماقلت لك شي قلتي لا
:بعدين ماما تجلس تدور وراي وتخاف
:ايه صح امك وينها انا سمعت ساره تقول انها ماتت
:لا ساره كذابه ماما راحت المستشفى مع بابا
:بس انا شفت جدو امس باليل كان يكلم ويبكي حتى شوفي الحريم كووولهم جو هنا عشان ان امك وابوك ماتوا
بدت تخاف وتوضح لها الصوره:لا كذابه ماما وبابا ماماتوا انتي كذابه
سكتت لمى وخافت من علو صوت عذاري عليها
سكتت واخذت تتنفس بصعوبه وشفايفها قوستها دليل على بدء بكاء قد لا ينتهي بكت ب اعلى صوت لها بكت شعور خوف حاربته كثير
من بكائها اللي يحرق القلب بكت لمى معاها

واقف من بعيد وعينه عليها مافهم من كلامها شي لبعد المسافه ولكن شكلها بالبكاء حرك شي بقلبه كبيير وايقن بان خالته اللي ما اعتبرها الا اخت له راحت دموعه نزلت حط يده ع راسه وكانه يهدي نفسه رفع راسه فوق وهو يقول :لا اله الا الله انا لله وانا اليه راجعون
:الله يصبرك ياخوي
نزل راسه :الله يرحمهم حمد اذا ماعليك امر جيب لي حاجياتي عند غرفة السواق
:هذي هي معي جبتها
مسح دموعه بكفه ولف على صديق روحه واحتضنه بخفه واخذ منه اغراضه وراح للجهه الثانيه من البيت عشان يطلع لغرفته
لف حمد راسه وشاف هالطفله وصوت شهقات بكائها بدا يخف والثانيه تمسح على شعرها الحرير وكأنها تهديها
:الله يصبركم

مرت ايام العزاء وجو الحزن مافارقهم ضحكات سهاد وروحها النقيه وسوالف ابراهيم ومقالبه باقي تزور كل واحد منهم وماقدروا يفرحون برجوع سطام
اما سطام بعد ماعرف ان اللي كانت تبكي هي بنت عمه وخالته صار يحس بالحزن عليها لكن هي تتجنب الكل وعمها جهز لها غرفة ببيته بس حالياً بتنام مع لمى لين تجهز غرفتها صح بيت اخوه بنفس حوشهم بس هي هاللحين مابقالها الا هو وخالتها

ام سطام:ساره ياساره
طلت براسها من الدرج :سمي يايمه
:يلا نادي اخوانك وابوك الغدا جاهز وشوفي عذاري وينها
:ان شاء الله يمه
راحت لغرفة عمها ابو زوجها لجل تناديه طقت الباب:عمي
:ادخلي يابوك
فتحت الباب وسلمت عليه:يلا ياعم الغدا جهز
:الله يعطيك العافيه يا ام سطام تعالي ساعديني
: الله يعافيك ياعمي هاك انا جايه لجل اساعدك .اخذت بيده وجلست تراكيه لين وصلته جلسته على الكرسي وقربت منه كاس اللبن:سم ياعم هذا كاس اللبن
:الله يسلمك الا وينهم وراهم مانزلو
:والله مدري ياعم قلت لساره تناديهم باروح اشوفهم واجيك
انفتح باب البيت لف بيشوف مين اللي فتحه الا وهو شايف عذاري معها كيس وواضح انه ثقيل عليها:عذاري
رفعت راسها وابتسامه تجنن مزينه وجهها وشعرها الحرير المقصوص بترتيب طايح ع اكتافها بحريه وعيونها الوساع الكحيله وبشرتها المتورده من الشمس:هلا جدي
ضحك الجد لمجرد انه شاف ابتسامتها:وشو ذا محملتن به نفسك
قبل ماترد نزل عمها وبنات عمها وعيال عمها وخالتها
ام سطام:عذاري وين كنتي ياحبيبتي
ردت بابتسامه احلى:كنت في بيتنا
الكل سكت مشى عمها لين عندها وجلس لجل يكون بمستوى طولها:وشنو كانت تسوي الحلوه هناك
ضحكت ببراءه على اسلوب عمها الطفولي معاها:انت شايب وش عرفك بعلوم الصغار
سو نفسه منصدم:افا وانا ولد عبد العزيز
ضحك كل من في الصاله الا شخص ابتسم وعينه عليها مافارقتها ابد


بعد 4 اشهر

بدت المدرسه وبداأ نكدها والتضجر منها بس فيهم من كان يحس بالوحده وفيهم من كان يتفشخر(مستانس) لانه اول سنه له بالمدرسه
كانوا البنات مع امهم جالسين يتابعوا برنامج على t.v جت لمى وهي لابسه مريولها وهذي 10 مره تلبسه
ام سطام:لمووو افسخي المريول ميري اللحين كوته
زادت من تدلعها بمشيتها ولعب اصبعها بشعرها وتحرك فمها بطريقة مستفزه ساره وهديل انفجروا ضحك على شكلها لانها فرحانه انها بتدرس
ساره:افرحي بس والله لاتندمي على هالفرحه ههههههههههههههه
لمى:اصلا انتم غيرانين مني
هديل:عشتوا على شنو نغار كرف وكرفنا ومريول ولبسنا
حطت يديها على خصرها بضجر:مامااا شوفيهم
ام سطام:لمى اذا مافسختيه ورجعتيه مكانه بيجيك شي مايسرك
ساره:وبعدين تعالي وين عذاري روحي ناديها
ام سطام:ايه والله وينها عهدي بها العصر
هديل:اكيد تلقينها مع حسام تلعب
لمى:باروح اشوفها

رجع من عند خوياه وهو نعسان همه اللحين سريره
شاف امه وخواته جالسين في الصاله:حيووو وش معاها اليزابث وجميلاتها يتابعون التلفزيون
ام سطام:رويكن وينك فيه ادق على جوالك مقفل
سحب ساره من قميصها ورماها على هديل وجلس في مكانها لانها بجنب امها تمدد وحط راسه على فخوذ امه وعينه على ساره المعصبه
:يممممه شفتيه وش سوا فيني
ضربته امه ع راسه بقوه: خلاص اجلسي ضربته
راكان:اااااااي يمممه
ام سطام:اعققل وخل خواتك عنك وقوولي ليه جوالك مقفل
رفع عيونه لوجهه امه:ماكان مقفل الله يطولي بعمرك كان مافي شبكه عند خوياي
:يمه وش فيك علامه وجهك مصفر
:سلامتك يمه بس فيني النومه
:اجل قوم نام بكره وراك مدرسه
:لا لا بانام هنا..عدل نفسه صار وجهه مقابل بطن امه اخذ الخداديه وحطها على راسه وناااام
:هديل يمه خفضي لصوت خلي اخوك ينام
هديل:خليه يصعد غرفته
:هديييل روحي فوق وتفرجي على راحتك
:ان شاء الله يمه
طلعت فوق وماسمعت أي حس للمى وحسام وعذاري مرت على غرفة لمى الا وهي نايمه ومريولها بجنبها ضحكت بينها وبين نفسها عليها دخلت غطتها والتفتت لسرير عذاري شافته فاضي استغربت بس قالت يمكن بغرفة حسام طفت النور وقفلت الباب وراحت على غرفتها


دخل ابو سطام البيت وشاف ساره تاكل بطاطس مقلي وزوجته جالسه وراكان نايم على رجولها:السلام عليكم
:وعليكم السلام
جلس على الكنبه القريبه من زوجته :علامه نايم هنا
:جى من برا وحيله مهدود وتمدد على رجولي ونام
لكز راكان برجله بقوه لكن لاحياة لمن تنادي رجع ولكزه مره ثانيه بقوه اكبر ماشافوا الا وراكان واقف بنص الصاله ويسمي:بسم الله الرحمن الرحيم
:ههههههههههههههههههههههه كح كح
ام سطام:سوييير اسكتي واشربي ماي لاتموتين علينا
راكان:يببه حرام عليك كنت احلم وانت قطعت علي حلمي
ابو سطام:لا والله كسرت رجل امك وتقول ليه اصحيك
:اهااا كسرت رجل اليزابث حقتك
ابتسمت ام سطام:روح كمل نومك لو جلسنا معك عز الله راحت علينا النومه
:احم اشوف الغاليه استحت
:رويكن اقضب ارضك وروح نام بكره وراك مدرسه
: بكمل نومي ايه بس مدرسه لا بكره اول يوم ماحد يداوم يايبه
:بكيفك بس بعده بتداوم وغصباً عنك
:حاضر على خشمي بس يبه انا وانت ما اتفقنا
:لاحووول على وشو نتفق
:شووف ياطويل العمر بما اني اخر سنه وان شاء الله اتخرج بسلامه وش هي هديتي
:شف شف الورع اقول قم يلا قم روح ارقد وبتزورك هديتك بمنامك
:اخخخ ياوجهي باروح يايبه ...راح وهو يتحلطم وساره وامه يضحكون عليه
:هدى ماشفتي لي سطام
تنهدت:لا والله عهدي به بعد صلاة العشاء ...نزلت راسها
سهاد ياعيسى كانت له كل شي الام والاخت والصديقه واللحين راحت
تغير صوتها وبانت الغصة فيه:كل يوم اشوفه يوقف قدام بيتها والله اني قلبي ماعاد يتحمل صار له 4 اشهر على هالحال يقولي يايمه انتم شفتوهم ودعتوهم لكن انا يايمه لي 8سنين منهم وبالاخير اجي ما اشوف احد منهم
ساره بكت وقامت
جلس بجنب زوجته يهديها ويواسيها لعل الحزن والهم اللي به وبها يزول

استاذن من حمد وشكره على العشى وطلع صار يقضي اكثر وقته عنده يمكن ينسى شوي شغل سيارته وجلس يتمشى بالشوارع ويشوف كيف تغيرت الاحياء عن اول رن جواله وشاف رقم البيت رد:الو
:هلا يمه وينك
حس بان امه باكيه من صوتها:كاني قريب يالغاليه
:ترد بالسلامه تبيني اجهز لك عشى
:لا الله يسلمك تعشيت عند حمد
:اجل يلا مع السلامه يابوي
:بحفظ الله...سكر من امه وهو يدعي من كل قلبه بان ربي يحفظها له

وصل البيت حوالي الساعه 12:00شاف امه جالسه بصاله والبيت ساكن راح لها وسلم عليها وعاتبها ليه متعبه نفسها ومنتظرته وسولف معها شوي وبعدها صعد لغرفته فتح الباب وراح للحمام على طول خذله شور سريع وطلع فتحه دولبه لبس له برمودا قديمه له وشاف هدايا عمه وخالته على التسريحه غمض عيونه صار يكره غرفته لان كل شي يذكره فيهم
:اقوول ياسطام غرفتك رهيبه شكلي باخلي غرفة بنتي مستقبلا مثلها
:هههههه والله ياعم احلامك بعيده اللحيين بافهم خالتي سهاد كيف وافقت عليك
:ياوورع لاتنطق اسم حرمتي
:هييه هييه انت اللي احترم نفسك تجيب سيرة الحب على لسانك
ابراهيم عصب وتنرفز منه:حبك دب يالحم.....
:هههههههههه عصب العم
:لاعاد تقول عم قطع في هالوجه كل اللي بيننا 11 سنه
:اقول طس بس بكره وراي مدرسه انت فاضي
:نعنبو ذا الوجهه ياشيخ انا عمك
:اقووول برا مره يقول لا تقولي عم ومره يقول انا عمك قم بس

حرك راسه بيطلع هالذكرى اللي جت بباله طالع لشكله في المرايا وحرك شعره بيده:مو كانه طولان يلا بكره اروح عند الحلاق جذب نظره شي
التفت لسريره الا والفراش مغير تقرب منه وهو في اتم استغرابه الا والصدمه الكبرى,,,
توقعاتكم.............

مراجيح الطفوله ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

اتمنى من الكل التفاعل معي

مراجيح الطفوله ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

ماراح انزل البارت الثالث لين اشوف ردودكم

أدوات الموضوع
طريقة العرض

موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO

SEO by vBSEO 3.6.1