Nonchi ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

البارت السابع




عذر البخيل الوقت لا منه تعذر بالوصال
والعذر ماله واردن بين القلوب العاشقة
يوم يتعذر بالهوى واحيان بالجو العدال
والا يقول حضور اهلنا بالطريق الفارقة
قلت اهلك اهلي يالغضي من باب تقريب المحال
والا انت عندي مثل نجم الصبح اخايل بارقة
قال الكبر لله ما لي فضل في كثر الجمال
وغيري كثير الله خلقهم كالشموس الشارقة
قلت انتي انتي ما بعدك انتي شموس ولا غزال
انتي وحيدة فالبلد وانتي علامة فارقة
قالت بعد هذا الكلام وبعد معسول الدلال
وش غايتك مني وانا بك يا بعدهم واثقة
قلت العفو مالي طمع في غير وصلك بالحلال
والا السفينة في بحركم والمراكب غارقة
واذا غلبك الشوق قل يا صاحبي يمي تعال
واجيك اسابق فرحتي لو المشاعر سابقة
اجيك لو دونك حرس واصلك لو فيها قتال
واجدد العهد القديم بكلمتينن صادقة
وان حال دونك من حياك وصار ما فيها مجال
ارجع ونار الشوق نار وشي ماني طايقه
عسى يمر من السنة شهرين ويهل الهلال
واخذ يدينك في يدي بين الزهور الوارقة

*************************



رزان كان هناك شيء يميزها ... ربما هو يكون امل لأهل تركي...


رزان فيها في كتفها اليمين وشم ... وكانت لابسة سلسال


فيه صورة لها هي واخوها تركي اذا انفتح...


طبعا ارجوان كانت ترتدي هذا السلسال ... انتبهت له ام تركي ... قربت من ارجوان فتحت


السلسال ... انصدمت من اللي تشوفه ... لمعة في عينها لمعة فرح...



{ارجوان}

سالتني ام تركي ... من اللي هنا فالصورة ... انصدمت لاني انا بنفسي اول مرة اعرف هالشيء


جاوبتها ماادري ... اول مرة اشوف هالشيء ... بس اعتقد انه البنت انا ... لانها نفس عيوني


وشفايفي...


ابتسمت ام تركي وقالت الله يردك لأهلك قريب ويقر عينهم فيك ... ويرجع لي بنتي ويفرح قلبي


برجعنتها...


رديت عليها قايلة: امييين ياخالة ... انتهت الحفلة ورجعت ام تركي لمنزلها وهي تحمل خييوط


امل كثيرة تجعلها تشعر بأن ارجوان (هي نفسها ابنتها رزان الضائعة)...


ومرت الايام سريعا...


وكانوا وقتها البنات يحسون بسعادة ... في حضن هذه الام التي تكفلت بهم...


كانت هند تشعر بشعور غريب نحو غزل ... لاتعلم ماهو هذا الشعور... كانت تشعر انها ابنتها


التي ماتت...


قرب موعد اختبارات البنات ... وقدموا البنات عالاختبار...


كانت ارجوان ترهق نفسها كثيرا في هذه الايام...


في فترة انتهاء الاختبارات وانتظار النتائج ... كانت ارجوان خايفة وبس تبكي وتتعب ... كانت


هند حنونة عليها وتراعيها وتنتبه لها...


كانت شايلة هم ارجوان...


وفي يوم ظهور النتائج ... كانوا البنات جالسات فالحديقة مع هند ... وارجوان في غرفتها


لانها تعبانة ونايمة...


جاء اتصال من مي على غزل بلغتها ان النتائج طلعت في النت...


فرحت غزل رغم خوفهم من النتيجة ... وشغلت اللاب حقها وفتحت موقع الجامعة...


بدأت تشوف نتايجهم وحده وحده...


كانت النتائج جدا رائعة...


لما وصلوا انهم يفتحون نتيجة ارجوان ... سمعوا صرخة ارجوان اللي صادرة من غرفتها


خافوا عليها وراحوا لها ركض ... تسبقهم هند...


وهنا ينتهي بارتنا السابع...


تتوقعون رزان تطلع فعلا هي ارجوان؟؟؟


غزل وشعور هند نحوها ممكن يكون حقيقة؟؟؟


صرخت ارجوان ايش سببها؟؟؟


كل ذلك واكثر فالبارت القادم...


Noura26 ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

حلووووو البارت بس ياليت اطولين وايد قصيررررر
من هي مي؟
ننتظر البارت الجاي��

وردة الزيزفون
✿ إدارة الإقسام ✿

3 / إغلاق المواضيع :
تُغلق الرواية في حال طلب صاحبـ / ـة الموضوع الأصلي ‘ تأخره ‘ توقفه ‘ تجاوزات في الردود
تُغلق الروايات حين تأخر الكاتبة لـ أكثر من 10 أيام و تُفتح في حال جاهزية الأجزاء و يتم مراسلة المُشرفة أو مراقبة القسم لـ ذلك

أدوات الموضوع البحث بهذا الموضوع
البحث بهذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

موقع و منتديات غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO

SEO by vBSEO 3.6.1