غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 21
قديم(ـة) 21-01-2014, 02:57 PM
بثوووون بثوووون غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية مردك لي/بقلمي


البارت السادس
((اليوم الاربعاء الكل متحمس للمزرعه بعد ماجهزوا كل شي ركبوا السيارات
.. في سيارة عامر كانت جنبه عهود وفي المرتبه الثانيه اسيل كانت وراء
عامر وجنبها جمانه وجنب جمانه جنى واثير اما في المرتبه الثالثه كانت العنود ورحيل ...في سيارة حسام كان جنبه
مروان وفي المرتبه الثانيه باسم وعمران وسلمان ...
في سيارة ماجد كان جنبه العمه سميه والمرتبه الثانيه كانت ريم وريما ولمار صديقة
ريما طبعا لمار ماتدري ان البنات هم نفسهم اللي شافتهم في الزواج وكرهتهم لانهم
حبوا جوليا وماتدري ان عائلة جوليا بتروح المزرعه ..اما الاعمام كل واحد جنبه زوجته
والجد علي جنبه الجده عليا والمرتبه الثانيه كان سعود اللي تناذل معه سلمان وخلاه
يركب غصبن عنه مع جده وجدته .... في سيارة عايد كان بروحه وكان يتعمد يمر جنب
سيارة عامر عشان عهود ...في سيارة باسم كان بروحه وسبقهم للمزرعه ))

*******************************
((عند البنات
كان سوالف وضحك ماعدا اسيل اللي منزله راسها منحرجه من وجود عامر اللي اصلن مادرا عنها ))
رن جوال اثير ويوم شافت المتصل جوليا على طول ردت بفرحه :
جولـــيا وينكم الحين وجدي قال بيدق على ابوك عشان الوصف
جوليا وهي تضحك : طيب شوي شوي ترا حتى انا مشتاقه لكم وجدك كلم ابوي واحنا وراكم بس ابي اتاكد
لان قدامنا سيارات عوائل وابي اعرف اذا انتو او لا
اثير بحماس : شوفي في سياره لونها عنابي بخلي عامر يوقف على جنب وانتي انزلي لاننا نبيك تكوني معانا
جوليا بحماس : ايوه في سياره عنابيه خلاص خليه يوقف وبجيكم

((من جهه ثانيه في سيارة ماجد ))
لمار : اقولك وربي كرهتم بمجرد ماحتكوا فيها انتي ماشفتيهم كيف وجع يوجعم
ريما : الله يعينك على الاقل انتي وحده مطفشه عيشتك اما انا عصابه مطفشين حياتي
ام عايد : ريما عيب ذولا بنات اخوالك
ريما باحتقار : والله حبيبتي هاذا الصدق
ماجد حس ان امه انهانت ماتحمل يسكت وقال بصراخ اللي فزت قلوبهم الخوف من صوته:
ريييـــممما اذا ماحترمتي امي وربي لانزلك في الطريق فاهمممممه
ام عايد : خلاص ياولدي حصل خير
((اما لمار اللي خافت من صوته وبنفس الوقت كانت خاقه على ماجد وكانت طول الوقت تتميلح ))
لمار بدلع متصنع : مجودي تراك فزيت قلوبنا يعني مايصير تخلينا بعدين نخاف منك
ماجد حس بغثه منها قبض يده اليسار وحطها عند شفته وكان يقول في نفسه :
استغفر الله متى بس بنوصل اانا لو ادري العله هاذي بتروح ماكان رحت اساسا
ريم اللي حست في اخوها وباحتقاروبغرور قالت لمار :هيهه انتي تر اخوي مايحب هالحركات مابقى الا انتي ويييع
ماجد كان يقول لنفسه : ]كفو كفووو ياريم
اما لمار انحطت بموقف لايحسد عليه ولفت تطالع ريما تبيها تدافع عنها بس ريما ماهتمت

************************************
من جهه ثانيه
راازان : يمه ليه رفضتي البنت عزمتني ترا مافيها شي لو رحت
ام رازان : والله يابنتي احراج والناس ماعرفهم وغير كذا
هم طلعوا طلعه عائليه بالمختصر احنا ليه نحشر نفسنا
سامي : خير شسالفه
رازان : وانت شعليك دايم ملقوف ياخي لاتحشر نفسك في سوالف الحريم
ام رازان متفشله : رازان عيب احترمي ولد خالك يعني لامتى وانتي كذا مو كفايه المسكين متحملك سنتين ولاعمره زعل منك
سامي بابتسامه جذبت رازان :عادي عمتي اصلن في مثل يقول من سبك حبك صح رزونه ^_*
رازان فز قلبها بس سوت نفسها ماهتمت كشرت وقالت : اقول تراك واثق من نفسك بزياده انا بطلع غرقتي احسلي
ام رازان : تحمل ياولدي ترا رازان ماعمرها كرهت احد وهي يوم تتعلق بشخص
ماتعرف ايش مشاعره اتجاهها تسوي معه هالحركات
سامي بصدمه : عمتي مو فاههم شنو تقصدين وضحي اكثر اللي فهمته ان هاذا طبعها اذا تعلقت بشخص يعني في قبلي
ام رازان بهالحظه ابتسمت وعرفت انه غار عليها : لا تطمن رازان ماحبت احد بحياتها
غيرك عشان كذا هي تستخدم هالاسلوب معك لانها مو عارفه اذا انت تحبها او لا وتحاول تسوي مشاكل معك عشان ماتتعلق فيك
لاتسالني كيف عرفت هي بنتي وفاهمتها وانا الصراحه ماراح القى واحد مثلك لبنتي
سامي اللي للحين بصدمته ويقول لنفسه كيف تحبني وتسوي كذا نزل راسه وقال لعمته : عمتي انتي وكلامك
على عيني وراسي لكن مادخل مزاجي خلي الموضوع بينا الين اتأكد انها تحبني

((من جهه ثانيه في غرفتها اللي على قد حالها رازان مقهوره على تصرفاتها مع ولد خالها سامي وكانت تكلم نفسها))
رازان :اوووووف انا ليه كذا قاسيه معه المشكله ابيه يحبني لكن كيف اخليه يحبني انا من كثر ماقسيت
عليه اشك انه الحين يتمنى موتي بس متحملني عشان امي ايش الحل اوووووفففففففففففف
خلني ادق على عهود اتطمن عليها والقى الحل ))

خلونا نعرفكم على عائلة رازان
رازان : سنه بتقدم السنه الجايه جامعه للطب مع عهود انسانه طيبه طولها وسط وملامحها تجنن
ام رازان :انسانه تحب الخير وماتحب تحتك بالناس تخاف تضايقهم مع انه اللي يجلس معاها
مستحيل يتضايق منها من كثر طيبتها وماتتدخل باي شي يعنيها توفى زوجها واخوها ومرت اخوها ابو سامي
بحادث كان ابو رازان راح يستقبلهم في المطار وهم جاين البيت صدموا بشاحنه غاز مما ادى الى انفجار
سامي :26سنه هاذا وحيد امه وابوه اللي توفوا بالحادث مع زوج عمته عاش في بيت عمته ام رازان
وباع بيت المرحومين لان كان على ابوه وزوج عمته ديون وسددها ويشتغل بشركه براتب بسيط انسان
قوي يتحمل الصعايب هادي رومنسي ملامحه جميله

*************************************

في المزرعه
((الكل وصل المزرعه وعاءلة ابو جاسم ولمار انبهروا بجمال المزرعه كانت
مره كبيرهومرتبه من نوافير والازهار والاشجار تخطيطها مره جنان ))

لمار: ريما مزرعتكم خياليه كني بحلم
ريما :تطمني مو في حلم تبيني اقرصك عشان تتاكدين
لمار : لاشك .....

((انصدمت يوم شافت قدامها شخص معنى الروعه شويه عليه ريما شافتها مفهيه ابتسمت باستحقار للشخص اللي قبالهم متجه للمجلس االرجال ))

ريما : هاذا ولد خالي عامر وترا منتي اول وحده تفهي عشانه بس ابشرك ترا عدوينه البنات
لمار : ليه يكره البنات
ريما : انسان مغرور متكبر شايف نفسه
سخيف اكرهه امشي بس بيشوفنا الحين نطالعه وبيرفع خشمه علينا
لمار : راح اجيب راسه
ريما باحتقار: ياحبيبتي كثير حاولو يكلمونه بس ابوابه مسكره
لمار : بس بالنهايه مرده لي بتشوفي
ريما طفشت منها : اوووف ترا ماصارت اقولك ماتقدرين خلاص
لمار :انتي بس ساعديني في الخطه وراح تشوفين
ريما بعد تفكير: بعطيك اللي تبينه لو نجحت خطتك هالولد لازم نكسر غروره
لمار : طيب اشوفي الخطه هي ...........................

جوليا : ماشالله مزرعتكم حلوه الله يكثر خيركم
اثير : مشكوره حبيبتي وخيركمم
العنود بعصبيه : اثيييييييييييييييييييييييييييير
((اثبر فز قلبها وخافت كانت تبي تنحاش بس لانها ماسوت شي فضلت
توقف وتشوف شسالفه قربت منها العنود وبعصبيه ))
العنود :ان ماعقلتي اخوك احتمال اطلع حرتي فوقك سااامعه

((اثير تنرفزت من العنود وانقرهت ان العنود تهزءاها قدام جوليا اللي تعبر غريبه بالنسبه لهم
ماكانت تبي تتهاوش معاها قدام البنت واعطتها نظرة استحقار ومسكت يد جوليا
عشان تمشي وطنشت العنود))

العنود :هين والله ارويك ياباسم
باسم اللي لحقها بس يوم شاف جوليا خق على جمالها حس قلبه يدق بقوه اول ماشافها طير
الافكار من راسه وشاف العنود تهزاء اخته بس بعد ماراحوا قرب يمشي وراها وهي من
العصبيه ماحست باللي يمشي وراها قال بصوته الخشن وسواء نفسه معصب عليها
باسم: انا وراك سهلت لك الموضوع
العنود على طول التفت بس يوم شافت ملامحه المعصبه سكتت
باسم عرف انها خافت وهو يمثل العصبيه :خير وش هالصراخ اللي واصل لين عندي
العنود تنرفزت : انت مجنوون حاط صرصور فوق راسي وتقول وش هالصراخ حيووان
باسم طفش من عصبيتها وهالمره عصب من جد :اذا ضليتي كذا معصبه طول الوقت ولسانك طويل احتمال اكرهك اكثر
وعدلي اسلوبك لو سمحتي

((راح من عندها وترك العنود بصدمتها .......من جهه ثانيه العنود حست بقهر
واهانه لحظتها حست الكل مايحبها وتاكدت انه يكرهها ماتحملت من جروح باسم
اللي دايم يجرحها ماتحملت وعلى طول ركضت بعيد في اخر المزرعه كان هناك
مثل الكوخ وهم صغار كان مكانها المفضل اذا لعبوا غميضه وماكان احد غيرها
يعرف المكان الا باسم ظلت تبكي وشهقاتها تعالت العنود اللي ماعمرها بكت هالبكي
كانت بس تدمع وعلى طول تتناسى لكن هالمره غير من كثر ماتراكمت جروحها
ماقدرت تتحمل ظلت ساعتين تحاول تهدي نفسها بس كل ماتذكرت باسم وكلام
اخوه بسام ماتت بكاء الى متى تتحمل تصرفاته البارده

******************************
من جهه الثانيه
((كانوا البنات مستغربين من اختفاء العنود بس اثير قالت لهم السالفه
وقالت لهم تلقونها مع باسم حتى الحريم يوم سالو عنها قالوا لهم البنات مع خطيبها باسم بس
الصدمه يوم باسم دخل عند الحريم وماشافوالعنود معاه وقتها ام
عامر خافت يكون في بنتها شي لها ساعتين مختفيه على طول فزت من مكانها ))
ام عامر :باسم العنود وينها
باسم باستغراب : مدري ليه وينها
البنات فتحتو عيونها بصدمه: يعني هي مو معك
باسم حس بخوف : بنات شفييكم خلاص بدل اسالتكم خلنا ندور وينها

((الكل قام يناديها بصوت عالي ويدورونها ماعدا لمار وريما اللي ماشافوا
البنات للحين لكن العنود بعيده عنهم حييل باسم حس بالذنب وتمنى انه ماقالها هالكلام وتوقع ردة فعلها مثل كل مره ))

******************************

رازان :ماما وين سامي
ام رازان :راح شغله ليه في شي
رازان : في موضوع ابي اكلمه
ام رازان بقلق :يابنتي صار لك شي انتي بخير
رازان بضحكه :هههههههه لايمه تطمني بعدين راح تعرفي
سامي : السلام عليكم
رازان بابتسامه هاديه:الحبيب عند ذكره
((ام رازان وسامي انصدموا اول مره رازان تعامل سامي باسلوب رايق وحلو اما سامي اللي قلبه رجع له الحياه بعد مافقد الامل ))
سامي بابتسامه تبان عليه الفرحه : امري تدللي
رازان بابتسامه : تفضل ابيك في موضوع وانتي بعد ياماما لازم تعرفي الموضوع لان الموضوع يخص سامي
سامي متشوق يسمع شنو موضوعها : اكيد الموضوع مره راح يسعدني دامني شايف ابتسامتك لي
ام رازان تأكدت ان بنتها راح تعتذر لسامي عن كل شي وبفرحه قالت : يلاه يابنتي شوقتينا
رازان : الموضع هو .................

من جهه ثانيه
العنود صار لها 3 ساعات هدت ومسحت دموعها كانت تقول في نفسها
اكيد الحين الكل مرتاح مني لكن بقوم الحين وانكد عليهم مسحت اثار الدموع وطلعت من الخوف وانصدمت من الشخص اللي قدامها يناظر ساعته ويناظرها
من جهه ثانيه ابتسم اول ماشافها وجلس يناظر بساعته وفيها بمعنى انها تاخرت كثير توسعت ابتسامته و
قال : اوووف اوووف صار لك كم ساعه تبكين مارحمتي عيونك على الاقل

((العنود تضايقت اكثر حست نفسها بترجع مره ثانيه تبكي لكن جمعت قوتها ومشت من جنبه وماعطته أي اهتمام))

من جهه ثانيه باسم مسك يدها وعلى طول ضمها لصدره لدرجة ان العنود حست نفسها بتختنق و
بنفس الوقت مصدومه اول مره باسم يضمها تلخبطت احساسيها ماعرفت ايش تسوي خانتها دموعها
ونزلت لخدها باسم مسح دموعها برقه وحنان وباسها على جبينها))
باسم وهو يمسح خدها من الدموع وبابتسامه مرحه:
عنودتي تذكرين يوم كنا صغار ونلعب غميضه والكل يدور عليك وماحد يلقاك
غيري الحين انعادت السالفه واحنا كبار(غمز لها وقال ) فديت صنفورتي ياناس
((العنود اللي دايم تعصب اكثر من اسلوبه البارد الا انها هالمره ضحكت كانت تتنرفز
لانه يستهبل معاها بوقت غضبها لكن هالمره بوقت حزنها حست ان اسلوبه له فايده بوقت حزنها))
العنود بابتسامه : تصدق اول مره ادري ان اسلوبك له فايده
باسم حب ينرفزها :طيب يلاه امشي الناس تدور عليك وانتي بفتحيها الحين رومنسيه مع انها مو لايقه عليك
العنود طارت من طورها وعصبت :ببباسم والله انك سخيف انا حماره اصلن اعطيك وجهه
((مشت تبي ترجع لكن باسم ماخلاها حوطت ايداته من وراها وقرب من اذنها وقال))
باسم :على وين لسا ماشبعت منك
عنود حست بشعورغريب دقات قلبها تتزايد لكن تجاهلت هالشعور وبعصبيه قالت :باسم انت طول
عمرك ماراح تحس فيني وبعدين لو ابوي او احد شافنا على هالحال بتصير كارثه وخاصه جدي
باسم باسها بخدها وقال : عشان كذا ملكتنا راح تكون يو الاحد

************************************

سامي بصدمه :ايييييييش من جدك انتي
ام رازان بحزن :وانتي وش دخلك في هالمواضيع
رازان وهي لازالت على ابتسامتها :يمه البنت كويسه وسامي راح يحبها انتو بس وافقوا
سامي وهو يحس بالخيبه : رازان لو سمحتي موضوع الزواج لاتفتحينه لي وانا اللي بختار البنت اللي ابيها
رازان : يعني شلون اقول للبنت ولد خالي مو وافق وانا كلمت البنت حرام اجرح مشاعرها
سامي وقف وبصوت حاد قال : كنت اتمنى انك تفكرين فيني لكن مو بهالطريقه عن اذنكم

((طلع لغرفته وسكر الباب بقوه وفضل انه ينام وتأكد ان رازان مستحيل تحبه ))
***********************
في المزرعه
((رجعت العنود وباسم لعند العائله وهم ماسكين يد بعض والعنود مصدومه تحس انه يمزح
معاها للحين وهي مو مستوعبه ان ملكتها بتكون الاحد او ان كلامه يكون صح افكار تجيبها وتوديها))

رحيل : بنننات هاذولا هم
ام عامر على طول ركضت تضم بنتها وهي تبكي : ليه يابنتي كذا تخوفينا
العنود بابتسامها : يمه انا كنت ابي اتعرف على المزرعه طول الوقت واحنا
بهالركن وماقلت لاحد لاني عارفه انكم ماراح تخلوني اروح بعيد
اثير ضمت العنود وجلست تبكي :والله انك حماره خوفتينا عليك
العنود سوت نفسها معصبه وباين عليها انها فيها ضحكه: ترا للحين مانسيت راح اطلع حرتي في باسم عليك
رمى علي صرصور وانا بعد برمي عليك صرور عشان ينطبق المثل اللي يقول الدنيا دواره
الكل :ههههههههههههههههههههههههههههههه

((اللي يشوفها مايقول انها كانت تبكي وهالشي خلى باسم ينعجب فيها باسم اول
مره يكتشف صفه حلوه في العنود طول حياته ماخذ عنها فكرة انها بدون احساس كان يقول في نفسه طلعت انا اللي بدون احساس ))

باسم قطع سوالفهم وقال : اسمعوني كلكم موضوع هام جدا وبقوله لكم
((الكل سكت ))
"]باسم يرفع حاجب وينزل حاجب : ايوه خلوكم شاطرين بس الموضوع اللي بقوله اتفقت ان ملكتي تكون الاحد هاذا
الكل قام يبارك لعنود ولباسم والعنود اول مره تحس بهالاحراج كانت منحرجه وتكتفي بابتسامه
.. لكن صدمهم صوت حاد باين عليه العصبيه
ومن قال انا موافق اخلي ملكتك مع العنود يوم الاحد

*************************************************
لمار : ريما ترا صار لنا ساعه منتظرين متى بيلطع
ريما : طيب عشان تننفذين خطتك لازم تصبرين
ريما : في احد بيلطع مين بسرعه شوقي
ريما بحماس : ايوه ههاذا عامر يلاه بسرعه

(( وعامر كان يمشي بس سمع وصوت صراخ احد يتألم قرب وشاف بنت في قمة الجمال لكن
تجاهل احساسه وسرعان ماراح لها ....اما ريما اللي سوت نفسها طايحه لكنها من جد طاحت بحجر وكانت تتالم من جد ...
اما ريما اللي تضحك وفرحانه ان صااحبتها ضبطت الدور وماتدري ان اللي تشوفه مو تمثيل))

عامر شاف الدم برجلها وبغرور قال : هاذا عشان مره ثانيه ماتركضين
ريما وهي تتالم : انت طلعت بوجهي ابي اركض عشان ماتشوفيني لكن الحجره الحماره الله لايوفقها
عامر : طيب قومي معاي
ريما من الالك ماقدرت تستانس طالعت فيه وعيونها دموع : على وين
عامر يحس بشعور غريب اتجاهه اول مره يحس هالشعور بس يحاول يتجاهل دقات
قلبه اللي كل شوي تزيد كان يقول في نفسه
(انا هالبنت ماعرفها ليه يجينني هالشعور ليكون حبيتها لا الحمدالله والشكر مابقى الا احب وانا اكره البنات )
بكل جراءه شالها وطلعوا برا المزرعه ))
ريما وهي مستانسه : يييس والله انك خطيرلكن صح وين بيوديها ياخوفي انه من اول يشوفنا ويسوي نفسه مو فاهم شي
اوووووففف خلني اروح عند البنات من الظهر وانا ماشفتهم

في السياره
((عامر كان طول الوقت ساكت اما ريما اللي خايفه ماتدري وين يوديها ))
"لمار : لو سمحت وين بتوديني
عامر : ..........................
لمار اووف هاذا ليه ساكت :
لو سمحت انا اس
عامر : المستشفى
لمار خافت تكره ريحة المستشفى وبدلع غير مقصود:
لالالا واللي يعافيك الا المستشفى اخاف يحطون لي ابره

((عامر خق على دلعها وطنشها طول الوقت صراع مع عقله وقلبه ))

************************************************** ********

اسيل : جمانه غريبه عامر ماشفته اليوم
جمانه بشك : ليه تسالين عن عامر
اسيل ارتبكت :هاه لا لا ولاشي
جمانه صغرت عيونها :اسييلوه ترا انا تاكدت انك تحبي عامر واحنا في السياره
اسيل نزلت راسها : جمانه واللي يعافيك سكري الموضوع



تعديل بثوووون; بتاريخ 21-01-2014 الساعة 03:34 PM.
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 22
قديم(ـة) 12-04-2018, 07:30 PM
صورة وردة الزيزفون الرمزية
وردة الزيزفون وردة الزيزفون غير متصل
مشـ© القصص والروايات©ـرفة
 
الافتراضي رد: رواية مردك لي/بقلمي


3 / إغلاق المواضيع :
تُغلق الرواية في حال طلب صاحبـ / ـة الموضوع الأصلي ‘ تأخره ‘ توقفه ‘ تجاوزات في الردود
تُغلق الروايات حين تأخر الكاتبة لـ أكثر من 10 أيام و تُفتح في حال جاهزية الأجزاء و يتم مراسلة المُشرفة أو مراقبة القسم لـ ذلك

رواية مردك لي/بقلمي

الوسوم
مردك , رواية
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ روح زايــــد روايات - طويلة 33139 اليوم 01:53 AM
رواية من تحت سقف الشقى أخذتني / الكاتبة : نرجسيه؛كاملة فتون الوررد روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 2347 02-10-2016 04:11 PM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ وردة الزيزفون روايات - طويلة 18339 04-08-2013 11:40 AM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ روح زايــــد روايات - طويلة 2003 07-01-2012 08:52 PM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ روح زايــــد روايات - طويلة 2018 20-05-2011 10:18 PM

الساعة الآن +3: 09:50 PM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1