غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 20-01-2014, 12:00 AM
رغد عبدالعزيز رغد عبدالعزيز غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي روايتي الاولى:تنازلت عن كبريائي فأحببتك


السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

بسم الله الرحمن الرحيم ..كيف حالكم

اليوم حابه انزل اول روايه لي بمنتدى غرام

كتبت قبل كذا اكثر من روايه بس للاسف ربي ماكتب اني اكملها ويجي شي ويخليني اتراجع اني اكملها..

واليوم قررت اني انزلها واحط نفسي امام الامر الواقع واتحمس مع حماسكم الي بيخليني اكتب بارتات كثيره..

روايتي منصفه فيها من نسج الخيال وفيها من واقع حياتنا اتمنى منكم تتفاعلون معي..

واتمنى انها ماتلهيكم عن صلواتكم لانها اهم من كل شي واللهم اني بريئه..

وبالاخير اللي حاب ينقلها لموقع ثاني ينسبها لي انا رغد عبد العزيز ولااحلل أي احد ياخذ حقوقي

وبالنسبه لاوقات نزول البارتات راح اقولكم عنها بإذن الله ..


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 20-01-2014, 12:28 AM
رغد عبدالعزيز رغد عبدالعزيز غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الاولى:تَنازلتٌ عن كِبريَائي فأحبَبتُك/بِقلَمي


البارت الاول
حارهـ اسكبَ الحزن عليها سودَاه .. تلك الحارة وبيوتها المتهالِكة في سباقٍ مع الزمنِ تقاومُ تصدّعه ببريقٍ خافتٍ من أملٍ تحمله عينَ طفلٍ ممزقةً ثيابُه .هنا في حارةِ البؤسِ ..هنا في حاره البساطه..هنا في حاره الكئابه خلف تلك البيبان تختبى بطلتي خلف تلك البيبان الرقيقه التي لاطالما عاشت احداثا مع اصحابها تلك البيبان الي من رقتها لو نفخها الريح لتحطمت هنا في قريه تعيش نهارا وتنام ليلا وكأن لا احد في هذه القريه في هذه القريه التي تعيش ببساطه كانت القلوب صافيه فيما بينها ولاكن ايعقل ان لايكون بقع سوداء حولها
**
كانت جالسه فوق راس امها:يلا يايمه ياحبيبتي قومي اشربي دواك
امها:انا بعرف وش لقيت وراء هالادويه لابارك الله فيها مير هي الي زادت علي المرض لا شفنا منها مفعول ولا شي
روان وتضحك على حلطمه امها:وش دعوه يمه حسيته دواء سحري بيوم ليله تطيبين وانتي مالك اسبوع مداومه عليه غير كذا انتي سامعه كلام الدكتور يقول مفعوله مايبدا الا بعد شهر بالكثير انتظري يايمه الصبر مفتاح الفرج
ام روان بتنهيده:الله يأجرني وانا امك
روان بإبتسامه:امين وافرح بعافيتك يارب
قامت وهي متوجهه للمطبخ:بروح اسوي لك خلطه قالت لي عليها ريم’بنت جيرانهم’تقول انها كويسه مره
ام روان بكحه شديده:اهم شي تنزاح عني هالكحه
روان وتكلمها من المطبخ:ماعليك ان شاء الله تروح عنك
جتها رند ’اختها الصغيره’:وش جالسه تسوين
روان وتلف عليها:اسوي خلطه لامي
رند وتقعد بالارض:طفشت روان
روان والي مب مركزه معها:العبي بعرايسك
رند وتقوم:بروح العب مع البنات
روان وتترك الي بيدها:تعالي تعالي وين بتروحين؟
رند ببرائه:لبنات جيراننا
روان :شوفي السماء ظلمت طلعه باليل مافيه كم مره لازم اقولك بكره روحي والعبي معهم لين تشبعين
رند بحلطمه:وش يعني صبح ولا ليل ماتفرق
روان وتحرك الخلطه بالملعقه:ماتفرق عندك بس عندي تفرق
تأففت وراحت تلعب بعرايسها مصيرها بتلعب فيهم مالها الا هي
تقدمت روان وكوب الخلطه تمده لامها:تفضلي يمه
ام روان:مشكوره
روان بنفي:لالالايمه قبل لاتشربينه هاتيه
ام روان ومعقده حواجبها:ليه
روان:هاتي وبتعرفين
اخذته روان من امها وصارت تنفث فيه: اللهم رب الناس أذهب البأس اشفِ امي أنت الشافي لا شفاء إلا شفاؤك ، شفاء لا يغادر سقما،وصارت تقراء بعض الادعيه عليه متوكله ان الله يشفي امها عاجلا غير اجل
روان :يلا تقدرين تشربينه
رند المستغربه من الي تشوفه:ليه تتفلين على الكاس ياوصخه
روان الي طلعت عيونها:ههههههههههههههههههههههه ماتفلت هذي اسمها رقيه
رند وترفع حاجب:كذابه
ام روان:صح كلام روان
رند التزمت الصمت
روان بتنهيده تحمل اكثر من سبب
انتبهت عليها امها:شفيك يابنيتي
روان:ابوي له مده ماصار يجينا ولا كأن عنده مره وبنات تدرين يايمه ابوي يذكرني بالمراهقين تصرافته ابدا ماهي عقلانيه ماهي تصرفات اب عمره 50سنه
ام روان :ماباليد حيله ياروان انا الحين بحاجته بحاجت وقفته معاي ابيه يواسيني يخفف عني الامي بس ماعندك احد يسمعك
كان نقاش روان وامها وكأن كل وحده تشكي للثانيه وكأنهم صديقات،خوات ماهو نقاش ام لبنتها
انفتح الباب بهمجيه وبصراخ:انا كم مره لازم اقول الباب يتقفل بس عندي حمير ماتفهم ومره مخها مصدي
ام روان الي ارتعشت من اول ماسمعت صوته مالها قوه تواجهه او تنطق بحرف
روان وتوقف:يبه الله يهديك الباب مقفلينه بس مع دفتك الي تقل مصارع داخل اكيد بينفتح من قوه البيبان عاد’قالت كلمتها الاخيره بإستهزاء’
ابو روان:لاتعالي اضربيني بعد
روان وتنزل راسها:حشاك يبه بس صدق شوف الباب تكسر وش بيزينه الحين
ابو روان بعصبيه:بلا هذره ترا راسي مصدع قومي سوي لي شي اكله
روان :ابشر
لف ابو روان على زوجته وهو يشوف حالتها كل مالها وتدهور:وانتي ماطبتي للحين
ام روان لفت عليه توقعت يرحمها ويشفق عليها ويقولها كم كلمه حلوه بس خاب ظنها:وش تشوف انت
ابو روان :اشوف انك سبع ارواح مافيك شي بس تتدلعين علينا
ام روان :الله يسامحك
ابو روان بعصبيه على روان:خلصيني انتي الثانيه
روان بضيقه:ان شاء الله يبه انتظر شوي
استغل ابو روان الفرصه توجه لغرفته وسكر الباب صار يدور على ذهبها وينبش بالاماكن الين ماحصله
ابتسم ابتسامه خبث وحطه في مكان لايمكن لزوجته تعرفه
خرج من الغرفه وهو يشوف الاكل قدامه رفع عينه على روان:كفو بنيتي السنعه
روان وتناظر امها:طالعه على امي
شرق ابوها بالقمه:قصدك علي
روان الزمت السكوت :بالعافيه..وراحت لغرفتها

الساعه9 اليل التزمت القريه الهدوء والسكون ماليها..
*
اشرقت الشمس واخترقت نافذه روان الي مانامت من كوابيسها قامت بكسل غسلت وجهها وصلت وتوجهت تطمن على امها
شافتها نايمه ماحبت تزعجها راحت تسوي الفطور وتقوم رند
بعد دقائق حطت الصينيه على الطاوله الخشبيه الهزيله
رند وتفرك عيونها:بروح لبنات جيراننا ترا
روان:روحي
جلست روان بطرف الكنبه الي منسدحه عليها امها:يمه يمه حبيبتي يلا قومي
امها:...
روان وتعلي صوتها :يممه يلا قوممي شوفي الساعه 9
نهايه البارت..

اتمنى منكم تفاعل يخليني اكمل الباقي..

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 20-01-2014, 03:09 AM
صورة AML#? الرمزية
AML#? AML#? غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الاولى:تَنازلتٌ عن كِبريَائي فأحبَبتُك/بِقلَمي


لالا حماااااس كملي تكفييين


يارب ما يصير بأم رواان شيءءء


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 4
قديم(ـة) 20-01-2014, 04:13 AM
صورة Beautiful Girl <3 الرمزية
Beautiful Girl <3 Beautiful Girl <3 غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الاولى:تَنازلتٌ عن كِبريَائي فأحبَبتُك/بِقلَمي


البارت حماااااس $
يمكن ام روان ماتت
لا لا تخلينها تموت

:(

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 5
قديم(ـة) 20-01-2014, 06:34 AM
نووجةو نووجةو غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الاولى:تَنازلتٌ عن كِبريَائي فأحبَبتُك/بِقلَمي


روايتك رائعة خطيرة ابداع بانتظار البارت الجديد على نار ﻻتتاخرى علينا يا قمر بليييييز بليييييز .

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 6
قديم(ـة) 20-01-2014, 03:43 PM
رغد عبدالعزيز رغد عبدالعزيز غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الاولى:تَنازلتٌ عن كِبريَائي فأحبَبتُك/بِقلَمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها بـٌـٌٌـٌٌٌـٌٌـٌيشُـُـو مشاهدة المشاركة
لالا حماااااس كملي تكفييين


يارب ما يصير بأم رواان شيءءء
ان شاء الله رح اكمل..
شاككره لك تعليقك ومرورك..


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 7
قديم(ـة) 20-01-2014, 03:46 PM
رغد عبدالعزيز رغد عبدالعزيز غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الاولى:تَنازلتٌ عن كِبريَائي فأحبَبتُك/بِقلَمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها beautiful girl <3 مشاهدة المشاركة
البارت حماااااس $
يمكن ام روان ماتت
لا لا تخلينها تموت

:(
حبيبتي والله..احب الناس الي تتحمس كذا=))
شاكره لك مرورك..


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 8
قديم(ـة) 20-01-2014, 03:49 PM
رغد عبدالعزيز رغد عبدالعزيز غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الاولى:تَنازلتٌ عن كِبريَائي فأحبَبتُك/بِقلَمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها نووجةو مشاهدة المشاركة
روايتك رائعة خطيرة ابداع بانتظار البارت الجديد على نار ﻻتتاخرى علينا يا قمر بليييييز بليييييز .
حبيبتي انتي والله..
ان شااء الله رح انزل ..
شاكره لك مرورك..


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 9
قديم(ـة) 21-01-2014, 01:12 AM
رغد عبدالعزيز رغد عبدالعزيز غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الاولى:تَنازلتٌ عن كِبريَائي فأحبَبتُك/بِقلَمي


البارت الثاني

احمل في يدي لافته كتبت عليها
لآعرف احداً..ولآ أنتظر مخلوقا
ولآ اريد شيئاً غير..حريتي
لاتسئلني عن اسمي..ربما كآن لااحد
لآتسئلني عن حبيبي..ربما كان اسمه:النسيان
لاتسئلني عن ابي..ربما كان اسمه:الغربه
اسئلني عن امي..وحدها اعرفها جيداً
..وأسمها الحريه
**غاده السمان**

روان وتعلي صوتها :يممه يلا قوممي شوفي الساعه 9
ام روان:...
رند وتأكل الخبز:ليه ماترد
خافت روان اكثر صارت تهز امها بقوه:ييممممه يمممه
ام روان:...
روان ودموعها بدت تتجمع بعينها:يمممه لاتخليني يمممه قومي
رند وتوقف جمب روان:شفيها امي
روان وتاخذ عبايتها:خليك هنا بروح لجارتنا ياويلك تطلعين
هزت رند راسها بالإيجاب وطلعت روان
وهي تحسب كل خطوه من بيتهم لبيت جيرانهم تحس لو راحت امها منهم بتعيش اتعس حياه ماتتصور انها تفقدها فاقت من تفكيرها وهي تضرب بابهم
فتحت لها ريم ’بنتهم’ وبإستغراب:روان وش فيك؟
روان بإنهيار:اممممي مدري شفيها اكلمها ماترد تكفين الحقي علي وقولي لامك
ريم بتوتر:خلاص خلاص طيب بخلي عمر يشغل السياره
روان بصياح:طيب
ركضت بسرعه لبيتهم وهي متأمله ان امها تقوم:يمممه اصحي تكفين شوفي حطيت لك الفطور شوفي عندنا اكل شووفي يايمه بس قووومي
رند والي تبكي بصمت دخل عليهم عمر وهو مشمر اكمام ثوبه
تنحنح وبعدت روان عن امها عشان يقدر يشيلها وسط صياحها
اخذت رند الي ماتدري وش قاعد يصير
عمر:من متى وهي كذا
روان بصوت مبحوح:مدري صحيتها ماترد علي
عمر:خلاص اهدي الحين نوديها المستوصف
روان بهمس لرند:روحي عند ريم لاتجلسين لحالك انا بروح مع امي
رند ببرائه:شفيها امي
روان بتنهيده:تعبانه شوي
اخذها عمر وركبها السياره مع امه وروان
اما رند توجهت لبيت جارتهم حسب توصيات روان
طول الطريق خايفه تدعي ان مايصير شي هي تدري ان امها ضعيفه بالامراض ومعها القلب والسكر والضغط والكحه الي ماتركتها زادت عليها
ام عمر:هدي يابنيتي ان شاء الله مافيه شي
روان ببحه:ونعم بالله
وصلوا وبسرعه شالها ومن حظه ان المستوصف فيه طوارى
دخلوها للطوارى تحت توتر روان وام عمر وعمر
كانت تروح وتجي خايفه "يارب احفظ امي يارب ما اقوى على فراقها يارب لاتفجعني فيها يارب"
بعد كم دقيقه من انتظارهم طلع الدكتور..
راحت له روان بسرعه:شلونها امي بخير طمني يادكتور فيها شي امي
الدكتور والي بانت ملامح الحزن على وجهه:ادعوا لها بالرحمه والمغفره
روان تحس دمها نشف:وش قاعععد تققول انت امي ماتت
ام عمر وتسحبها مع كتفها:خلاص ياروان هدي
عمر ببحه:ماتت
الدكتور:هذا قضاء الله وقدره الله يرحمها يارب ادعوا لها وعظم الله اجركم
عمر بغصه:اجرنا واجرك
سند ظهره لاقرب جدار وهو يطالع روان المناهره وامه الي تهديها
روان وتطيح بالارض وتضرب فخوذها:يمممممممه يممممممه قولي لهم انك ححييييه يمممه قووومي ييييممممه مالي غيرك بهالدنيا لاتخلييننني ..شهقت بقوه..الله يخليك يايمه قومي ادري ادري انك تختبرين غلاتك بقلوبنا خلاص قووومي يايمه قووومي
ام عمر وتضمها بقوه وهي تبكي:خلاص يابنيتي ياروان مايفيد البكي الحين ادعي لها ادعي لها
روان وتضم خالتها بقوه:راحتتت اممي ياخالتتتتي راحتتتت مالي غيرها بهالدنيا
ام عمر:قومي قومي ياروان يابنتي نروح البيت مالها فايده وقفتنا هنا
قامت روان بصعوبه وتحس كل جسمها يرجف ماهي مصدقه ان امها ماتت وببحه:قولوا انه حلم الي قاعد يصير
ماهي مصدقه ان امها ماتت وببحه:قولوا انه حلم الي قاعد يصير ماهو واقع تكفون
ام عمر:روان ماخبرتك كذا انتي ايمانك بالله كبير اذكري ربك وهذي سنه الحياه
التزمت الصمت وشهقاتها تتكلم بدالها

بيت ام عمر
كانت على اعصابها وهي جالسه عند خواتها ورند
رند :ريم ليه هم تأخروا
ريم بإبتسامه:الحين بيجون العبي بس مع البنات
دقائق وينفتح الباب قامت بسرعه وهي تشوف امها تساعد روان بالمشي وملامح عمر البائسه ماتبشر بالخير
قربت منهم وتسمع صوت صياح روان يالله روان تصيح شفيها ماتصيح الا صاير شي يارب سترك
ريم بخوف:بششروني وش صار
روان وتضم ريم بقوه:راحت امي ياريم راحت جنتي ياريم راحت حياتي كلها اااه
ريم وكأن احد اعطاها كف على وجهها تحس بأطراف يدينها بارده صنمت بمكانها راحت ام روان :لا حول ولاقوه الا بالله شدي حيلك ياروان الله يرحمها
ام عمر وتجلس على الكنبه وماسكه راسها:اللهم اجرنا في مصيبتنا
روان بصياح:ليه راحت امي هي تدري ان مالي غيرها بضيع من دونها تدري اني احبها ولا اقوى على فراقها ليه لازم اتعذب وينكتب لي الشقى ليه ليه
اخذتها ريم وضمتها:روان خلاص قطعتي قلبي يمكن يكون الموت اريح لها من هالامراض
روان بكلمات متقطعه:طيب انا ورند وين نروح مالنا غير امي
ام عمر بحزن:ياروان يايمه ابوك عندك
روان بصراخ:ابووووي مايفككر الا بنفسه عممره مافكر فيني ولابأمي وبأختي اكبر همه الفلوس ابوووي بيظل طول عمره اناني ومايحب الا نفسه حتى امي ككانت بحاجته تبيه يواسيها بس ماحركت فيه ولا شعره ابوووي قااسسسي قاسسي ياخالتي اكرهه اكرهه ..ودفنت نفسها بحضن ريم
ام عمر تدري ان روان صادقه بكل كلمه قالتها بس ماتبي تكبر القلوب:لا ياروان مهما يكون هذا ابوك
روان وارتفع صياحها:ابووو اسسم بس ماعممره فكر يعطينا ولاقرش واذا عطانا عشره ريال قولي لي وش اسوي فييها هذي احنا نننفرح بالقمه اذا جتنا احيانا ننام بدون عشى ابوووي معيشنا بفققر ياخالتي ودي اعرف شي واحد سواه لنا مافييييه والله مافيييه ما امن حياتي انا واختي مع ابوووي اااه يايمه اااه يانظر عيني
ريم:روان انتي قويه لايأثر فيك ابوك ولا احد امك ارتاحت من الحياه وشقى ابوك لها مفروض تكونين مبسوطه
تدرين ليه لإن الموت اريح لها من عذاب الدنيا روان قوي ايمانك وكل نفس ذائقه الموت كلنا بنمر على مسار امك
روان الي بدت تقتنع بكلام ريم :طيب ورند
ريم:شفيها
روان ببحه:كيف تدري
ام عمر:انا بقولها ماعليك
روان:لالا انا بقولها
ريم:خلاص لا انتي ولا انتي يايمه انا بقولها
روان سكتت وصيحتها وراء بعض
قامت ريم من مكانها تدور على رند
شافتهم بالشارع يلعبون مع بنات الحاره طلت من الباب ونادت عليها
رند :نعم
كانت رند مبسوطه والإبتسامه شاقتها ماتبي تقتل ابتسامتها :خلاص خلاص روحي
رند بإستغراب :طيب
راحت ريم وجلست جمب روان وامها:البنت مبسوطه الحين مع البنات خليها اذا جلستي انتي وياها لحالكم قولي لها
هزت راسها روان بالإيجاب :متى بيصلون على امي"قالت كلمتها الاخيره بغصه"
ريم :مدري والله العلم عند عمر بقوم اشوف وارجع
قامت ريم وهي تفتح باب غرفته شافته على السرير نايم
سمع صوت الباب لف على ريم وتزين بجلسته
ريم:حسبتك نايم
عمر بتنهيده:لا مانمت شتبين
ريم:روان تسئل متى وقت الدفن
عمر :اليوم العصر
ريم:طيب
كانت بتطلع بس وقفها صوت عمر لفت عليه:شخبارها الحين
ريم بتنهيده:هدت عن اول
عمر :الله يعينها ويكون بعونها
ريم:امين
وطلعت ..تاركه عمر بين تفكيره وعذابه وهو يشوف روان بهالحال عمره ماشافها كذا روان قويه وايمانها بالله كبير ..حط راسه على المخده غارق بافكاره

مرت الساعات ومسرع ما انتشر خبر وفاه ام روان بالقريه
الساعه 4 العصر خلصوا من الدفن وكان العزا مقسم لنصين بيت ابو روان الرجال وبيت ام عمر الحريم بسبب صغر البيوت
تحاول تقوي نفسها قدام الحريم بس من داخلها تتعذب وتصرخ شايله هم كيف بتقول لرند ماتدري كيف تتقبل الفكره تفكر وين بتروح بعد وفاه امها تروح للرياض..

نهايه البارت

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 10
قديم(ـة) 21-01-2014, 01:16 AM
رغد عبدالعزيز رغد عبدالعزيز غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الاولى:تَنازلتٌ عن كِبريَائي فأحبَبتُك/بِقلَمي


البارت الثالث

ويثور في اعماقي حزن ملتاع جاف..احس احساسا
مفجعا بأنه كانت هناك اشياء لم ابك من اجلها بما يكفي
واشياء مازالت غارقه في اعماق رفضي وعنادي ورواسي
وانها ستظل..ابدا خفيه دفينه..ياخوف نفسي مما في نفسي..
**غاده السمان**


تفكر وين بتروح بعد وفاه امها تروح للرياض ولاتبقى هنا تروح لخوالها ولا تبقى هنا عند ذكرت امها تنهدت بشكل ملحوظ وراسها تحس بيصدع
مرت الثلاث ايام ثقيله على روان ورند ماتدري وش قاعد يصير فاقده امها بس ماتدري وينها

اخر يوم عزا
دخل لبيته بعصبيه شاف الناس موجودين ويناظرونه بنظرات ما فهمها
لف على عمر الي باين من ملامحه العصبيه:توك تشرف
ابو روان من بين اسنانه:وش قاعد يصير ببيتي
عمر بإستهزاء:ليه مادريت ان ام روان عطتك عمرها
ابو روان وكأن مويه بارده انصبت فوق راسه:وش قاعد تقول انت
عمر:الي سمعته
ابو روان:الله يرحمها يارب طيب بناتي وينهم
عمر:بناتك بالحفظ والصون تطمن
ابو روان:طيب انا مسافر ويمكن اطول يالله فمان الله
عمر بعصبيه:بس هذا الي قدرت عليه الله يرحمها ماكلفت على نفسك تجلس بعزاها ولا صح منتب فاضي ولا حتى عندك احترام للميت بس صدقني بتندم على كل شي قاعد تسويه بناتك راميهم ولاتدري عنهم شي ولا كلفت تسئل عنهم حرام عليك اتقي الله فيهم
ابو روان:شوفوا من يتكلم توه طالع من البيضه ويهذري على راسي اسمعني زين مب انت الي تعلمني متى اسئل عن بناتي ومرتي ماتت وش تبيني اسوي خلاص الله يرحمها تبيني اقلبها مناحه وانا الحين مشغول ومب فاضي ..وطلع
عمر وقف مصدوم وش هالرجل الي ماعنده احساس مرته ميته ولا تأثر بناته مايدري عنهم ماقال باخذهم حسبي عليك يا ظالم
جلس بمكانه ويحس بقهر داخله وده يقضي على ابو روان وده يبرد قلبه

الساعه7 بيت ام عمر
الكل راح وخلصت ايام العزاء
روان بصوت رايح من الصياح:ماتقصرون تعبناكم معنا
ام عمر:وش هالكلام ياروان انتي بحسبه بنتي وامك رحمه الله عليها اختي الي ماجابتها امي مابيننا هالحكي
ريم :تستهبل هي ووجهها
ابتسمت روان رغما عنها من تعليق ريم
رند بملل:خلينا نروح بيتنا
روان :الحين بنروح
ام عمر :وش هالكلام اقعدي بس لا عندك احد بذاك البيت اجلسي هنا
ريم بعصبيه:روان اجلسي هنا وش تروحين بيتكم تتوحدين انتي واختك لحالكم ماعندكم احد
روان وتتنهد:طيب بس بروح اجيب شويه اغراص لي وبرجع
ريم وتناظرها:بجي معك
روان الي فهمت قصدها:خلاص ريم قلت لك بجيب اغراضي واجي مانب بزر تلاحقيني
ريم انصدمت من رد روان لها وبهمس:طيب
اخذت عباتها روان وطلعت متوجهه لبيتهم تحس الدنيا ظلمه بعيونها من بعد امها مارح يفرح عينها غير امها فقدت امها واختها وحبيبتها وصديقتها فقدت اغلى ماتملك فقدت قوتها المستمده من امها فتحت الباب بشويش بحكم انه مكسور
طالعت بالبيت الي كل ذكرى مسجله هنا ذكرياتها مع امها وضحكاتها
نزلت دمعتها الي حرقت خدها تحس روحها بتطلع ماهي طايقه هالحياه من بعد امها
التفتت لصوره معلقه ببرواز ذهبي كانت امها تحضر الصوره ابتسامتها تغني الدنيا ومافيها عند روان
روان"لو ادري يايمه ان اخر انفاسك قريبه ماخليتك ولا دقيقه هه وانا اصلن قد خليتك ااه يايمه ياحبيبتي انتي الله يرحمك ويجمعني فيك بجنته"توجهت لغرفتها وهي تأخذ لها كم لبس لها ولرند حطتهم بالشنطه وعلقتها على كتفها وطلعت..القت نظره اخيره للبيت كان عباره عن صاله صغيره نوعا ما قدامها المطبخ وجمبها وغرفتين قدام بعض
القت نظره اخيره للبيت كان عباره عن صاله صغيره نوعا ما قدامها المطبخ وغرفتين قدام بعض وغرفه البنات وغرفه امها وابوها وبينهم حمام كان البيت صغير وعلى قدهم مع انه كئيب الا انه يحمل ذكريات لاتنسى
اطلقت تنهيدتها بألم من فراق امها بخوف من الي بيصير لها من بعدها بشوق لها رمت الطرحه على وجهها والعبايه فوق راسها وطلعت

عائله ابو روان ..
ابو روان:سعد ،قلبه مايعرف للحنيه والمحبه مكان قاسي واناني طول عمره يحب الحياه بملذاتها واقصد هنا الفلوس وهي بالنسبه له مصدر سعادته ماله شغل محدد لإنه ينفصل بسرعه بسبب عدم ضبطه يكره زوجته بسبب انها انجبت له "روان ورند"كان متأمل انهم عيال بس مالله كتب
ام روان:منيره،صبوره بمعنى الكلمه والدليل صبرها على ابو روان حنونه على بناتها وهي الملجأ الوحيد لهم مسالمه للكل كثيره التفكير وهي يطبيعتها قلقه قلبها لايعرف للحقد مكان عكس زوجها دقيقه بأدق التفاصيل الي تمر على بناتها وحرصها الزايد وتخبي بحياتها شي عن روان رح تعرفونه من خلال الاحداث
روان:19سنه،ماتهتم بنفسها كثير عكس البنات الباقيات اهم ماعندها امها ملامحها ناعمه وهاديه بيضاء وتتميز بعيونها الواسعه وكثف رموشها ودعج عيونها وهالشي وارثته من امها الي تحمل ملامح بدويه وشعرها البندقي الكثيف والي واصل لحد ظهرها وتمتلك غمازه بكل الخدين
قويه وشجاعه مايهمها احد الزم ماعندها وناستها ووناسه الي تحبهم دايم توقف بوجه ابوها وعلى قولته"روان عن عشر رجاجيل" صوتها فيه بحه خفيفه غامضه نوعا ما ماتثق بأحد بسهوله عنيده والي براسها تسويه ماتحب احد يشفق عليها ودايم تخفي حزنها بإختصار التعامل معها متعب شوي
رند:7سنوات،عايشه حياتها زيها زي اي طفله بهالدنيا شعرها الي فيه لمحه من لون شعر اختها ولحد ظهرها وغرتها الي مبينه ملامح وجهها زياده ذكيه وعقلها كبير تفهم بالي يصير حولها بدون احد يعلمها ماخذه شبه كبير من امها واختها
هذي هي عائله ابو روان

الساعه6 المغرب
روان بهمس:ريم
ريم لفت عليها بدون لاتنطق
روان:اسفه
ريم :على ايش تتاسفين
روان:انتي ادرى
ريم بإبتسامه:اذا قصدك على التهزيئه الي اخذتها من اليوم عادي ماصار شي
روان وتلف عليها:والله ماكان قصدي بس..
قاطعتها ريم:مقدره نفسيتك هالايام ولا كان فرشتك بالارض
ابتسمت روان لاول مره بعد وفاه امها:كويس انك عارفه اخلاقي كيف
ريم :ايييه ابتسسمي اضحكي ورينا ابتسامتك الجذابه ..وغمزت لها
روان وترمي عليها المخده:رايقه انتي
جتهم ام عمر وصينيه القهوه بين يديها حطتها :اشوفكم منفلين شعندكم
ريم بإبتسامه:احاول اطلعها من الجو الكئيب حقها ماتعودت اشوفها كذا
روان بإهتمام:رند وينها من فتره وانا ماشفتها
ريم:مب فاضيه لك لاهيه مع البنات
روان بتنهيده:خالتي ابي اروح بيتنا عيب قدام عمر لاهو الي يقعد معكم ولاشي والسبه انا ماخليته يأخذ راحته
ام عمر بحده:ماعليك من عمر هو يدبر نفسه وبعدين اربعه وعشرين ساعه طالع مع عيال الحاره حبكت الحين
روان :بس يعني ولو ياخالتي الولد وده يجلس معكم
جاهم صوت رجولي من وراء الباب:احم احم
اخذت روان غطاها وتغطت
دخل عمر:السلام عليكم
الكل:وعليكم السلام
عمر ويقبل راس امه:شلونك يمه
ام عمر:بخير وانا امك
عمر بإبتسامه:شخبارك روان
روان :الحمد الله
ريم الي تكره اجواء الحزن حاولت تلطف الجو شوي:وينك مختفي لاحس ولاخبر
عمر ويشرب فنجاله:موجود
ريم بهمس:اي مبين
لف عمر على امه:يمه انا بمشي للرياض
ام عمر بإستغراب:وليه ان شاء الله
عمر:عندي كم شغله بخلصها وبرجع
ريم:بنفس اليوم
عمر:على حسب وضعي
ام عمر:درب السلامه يارب متى بتمشي
عمر:احتمال بكره بعده مدري والله
ريم ومبوزه:خذني معك انا وروان ياخي سو فينا معروف
لفت عليها روان وعمر بقهر:اعقلي يابنت ام البنت توها متوفيه وانتي ناويه تسافرين صدق الي استحوا ماتوا
ريم :خلاص خلاص ياكلمه ارجعي مكانك اكلتني بقشوري
ام عمر :روان عطيني فنجالك
روان ببحه:لامشكوره خلاص
ام عمر الي قبصت ريم مع فخذها على الي قالته
ريم بألم:يمممه خلاص عاد
ام عمر بحده:لاترفعين صوتك
ريم بهمس:طيب اسفه
عمر ويوقف:مبزره
ام عمر :وين اقعد تقهو توك جاي
عمر ويفتح ازارير ثوبه:بروح اتروش
اغتنمت روان هالفرصه بعد ماراح عمر لفت على ام عمر:خالتي
ام عمر وترفع راسها:لبيه
روان :ابي اروح الرياض
ريم بصراخ:نعععععم
ام عمر بصدمه:ليه يابنيتي
روان بتوتر واضح:خالتي انا لازم اعتمد على نفسي بروح اشتغل بالرياض و...
سمعوا صرخه هزت مأذنهم:مااافيه طلعه من هالبيت فاهمه
روان وتوقف:الا بططلع وبسوي الي ابيه
عمر :مب عشان ماعندك احد تسوين الي تبينه لا قلت طلعه من هالبيت مافييه واعلى مافي خيلك اركبيه
روان بنفس نبرته:لا بتحكم بنفسي مب انت الي تجي وتوقف قدامي انا بروح الرياض وبسكن هناك وبشتغل بعد
ام عمر :خلاص صلوا على النبي
عمر:يممه اسمعي وش تقول ناويه تروح لحالها ماعندها لا والي ولا تالي هناك عللى جججثتي ياروان ان رححتي وبشوف مين الي بيتمم كلام الثاني
روان بقهر:ليييه مستعد تصرف علي انا واختي وانت يالله تصرف على اهلك مستعد المشاكل الي بتجيك والسبه انا مستعد لسيرتنا على كل لسان بنت سعد ساكنه عند .......
نهايه البارت


تعديل رغد عبدالعزيز; بتاريخ 21-01-2014 الساعة 01:54 AM. السبب: ..

روايتي الاولى:تنازلت عن كبريائي فأحببتك

الوسوم
الاولى:تَنازلتٌ , روايتي , فأحبَبتُك/بِقلَمي , كِبريَائي
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
روايتي الأولى : أبي أنام بحضنك و أصحيك بنص الليل و أقول ما كفاني حضنك ضمني لك حيل / كاملة ازهار الليل روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 6833 11-01-2019 08:49 PM
روايتي الأولى : أحبك لو تحب غيري .. و لو غيرك ترجاني / كاملة شايفة نفسي ويحقلي روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 132 08-06-2015 08:43 PM
روايتي الأولي : احبك غصبن على الدنيا وبخليك تعشق حروفي تعبت منك أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها 7 15-03-2013 02:06 AM
روايتي الثانيه : جميلتي بين أحضان الأربعه أوراق مبعثرهه أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها 37 18-01-2013 06:01 PM
روايتي ذكريات الماضي... خواطر - نثر - عذب الكلام 6 27-06-2007 07:45 PM

الساعة الآن +3: 08:15 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1