الروايه ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

..

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
يسعد صبااحكم/ مساائكم بكل خير وسعااده
جيف حاالكم؟

حبيت انزل رواايتي اهناا ..
عرضت بعض اجزاء الرواية وما كملتهاا ،،في منتدى آخر (بدون ذكر اسم المنتدى)
واغلق المنتدى لاسباب اجهلهاا..

إن شاء الله القى تفااعل مثل قبل وأكثر ..
لان ما شاء الله اشوف تفاعل الاعضااء بالموااضيع
وتشجيعهم لكاتبين ممتاز ويحفز ..
انتظروني ..


..

الروايه ..


الروايه ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

////

بما ان ما نزلت الجزء الاول ،، اختصار لاحداثه اهناا ، قبل الجزء الثاني ..

دخل حمد بيت يدته أم راشد وبشرهاا بتخرجه من كلية العسكرية،، وسأل عن أمه ،،
جاوبته يدته ان أمه راحت ويا خاله راشد يتزهبون لعرس راشد ،،ا
تصل حمد ع خاله ورد عليه الشرطي يبلغه بإن صاحب الفون ووياه حرمه سوا حادث وتوفوا،،
والكل عرف بالخبر وانهاارت أم راشد ، اضطر حمد ويا خاله حميد ينقلوونها المستشفى ..

خارج النص //
شخصيات الجزء الاول
أم راشد (يدة حمد)
وعيالها :
فاطمة (أم حمد) توفت بالحادث
راشد توفى بالحادث
حميد
//

الجزء 2

كانت تزاعج : عيالي ما ماتوا فاطمة ..راشد , عيالي ما ماتـ.....عيالـ....... فاط.. را..... ، ورقدت ع ابرة المخدر إلي عطوها اياها ...

مشخصين عيونهم عليها وهي راقده ع فراش المستشفى الخالي من الالواان ، وويها شاحب وعيونااا شاحضه والسوااد مالي عيونهم وعيوونا،، الدكتورة : مثل ما قلت لكم ضغطها واايد مرتفع ووعندها هبوط ف السكر ، طبعا الوالده راح اتم ويانا ألين نطمن انها بخير ، تقوم بالسلامه. من رخصتكم .

حميد : تسلمين ، الله وياج. أما حمد فعينه ما تحركت من على جسم يدته المتهالك وويها الاصفر..
حميد وعيونه مرتكزه ع حمد : حمد .. حمد شبلاك ؟ شعنه ما ترد؟

حمد وصوته تعباان وبدون نفس يرد : شو تباني اقول ؟ الغالية راحت وخالي بعد ، اذا رمست بيردون يعني؟

حميد ويحااول يتمااسك : ي حمد هذا قضاء ومكتوب ، وهب انت وحدك الي فقد اهلك ، انا بعد لا تنسى ان امك اختي وخالك اخوي،.

حمد ينااظر بخاله واول مره ينتبه لتعب وشحوب وويه ،حس بتأنيب الضمير والاحراج ,نسى انه خوانه وهاي الي مرقده امه ، نسى انه هو فقدهم والحزن مالي عيونه: ان اسف ي خالي بس هب مصدق الي صار ، كيف بغمضت عين راحوا ؟

حميد والتعب واضح عليه : مقدر ومكتوب .,

حمد: شو نسوي ب يدوه ،؟ مر اسبوع وكل يوم ع ها الحال تقوم تزاعج ويعطونها ها المخدر لين متى ؟

حميد : خلنا نسير نسأل الدكتوره .,

وبدون ما يقول حمد شي راحوا صوب الدكتوره، وسألوها شو آخرت حالة الوالده الغالية أم راشد ، .
الدكتوره والحيره واضحه ع ويهها : الصراحه ما ادري شو اقول لكم ، بس من يبتوها وانا ما اشوف حد يزورها غيركم ،وها الشي اكيد بيأثر عليها ، يعني وين اهلكم ؟ بناتها او خواتها؟

حميد وحمد انربط لسانهم شو يقولون ! عندها بنت وحده ومااتت ؟ واختها سلامه حرمة كبيرة تعبانه وما فيها كل يوم تضرب خط من العين لـ دبي،،

حمد ويحاول يبرر لدكتوره: ما عندها بنات و ... قبل لايكمل شاف نظرة خاله حميد متفاجأ من رمسته ،، كمل حمد وهو متلوم وصوته في غصه من الرمسه الي بيقولها: قصدي بنتها ماتت ف حادث وعندها اخت وحده بس كبيرة ف العمر ما تروم تيي كل يوم اهناا ،،

حمد ما يبا يقول ابدا ان امه ماات ، هب راضي يتقبل هاي الجلمه ، عنده حق فقداان الام شي صعب واايد .، وخصوصا ان حمد بعيد عن ابوه ويشوفه بين فتراات طويله بس ..

حميد : عندنا عمي ،وحرمة عمي وبناتها زارن امي كذا مره ، جيف ما شفتيها ؟

/ خارج النص /
عائلة عم حميد :
بو مايد , ام مايد
وعيالهم مايد 26سنه معرس وعنده ولد ناصر ^^ ،،
وضحه 24 سنه زينة البناات واايد هااديه كان مالج عليها راشد :( ومات وحالتها النفسية زفت , .. ناعمة ونجلا توأم 22 سنة مشاكساات .. علي 20 سنه راعي مقاالب ..
بتتوضح صفاتهم ف الاجزاء اليايه إن شاء الله ..

بعد تفكير وتأمل الدكتوره برمسة حمد وحميد :يمكن ما كنت مويوده يوم يزورونها ،، انصحكم ان تكون
بين اهلها والافضل انكم تنقلونها العين يمكن إذا كانت جريبه من اختها تتحسن حالتها .
يالسين ف الغرفه عندها ويرقبونها تقوم وتغدي بخير شرات قبل ،

حمد بين كل فتره وفتره يظهر ويرد

وأخيرا حميد لاحظ ها الشي : انت وين تروح وترد ؟ حمد وعيونه حمر : ها ولا مكان اهناا اغير جو ، جو الغرفة يلوع بالجبد .،،

حميد مركز ع عيون حمد ولاحظ الاحمراار : وبلاها عيونك حمّر ؟

حمد ويمشي صوب الدريشه وبدون ما يشوف خاله : ما فيها شي بس يمكن من السهر من كم يوم هب راقد عدل ..

حميد عرف من البداية انه يصيح بس كان يباه يقول وطبعا حمد ما بيقول ذا الشي ، وظهرت ابتسامه طفيفه ع ويه حميد ع تفكيره ويرمس عمره ها شو ها التفكير ي حميد شو كنت تتحرا الي ربااه ابوي (بو رااشد) ع الصلابه والعند والقوة بيتنازل ويقول كنت اصيح طبعا لا ، ...

حميد : شو رايك برمسة الدكتوره ؟

حمد: مُقنعة ، صدقها لازم تكون بينهم يمكن تتحسن..

وروحوا صوب بيتهم ف العين ، بس اختها سلامه حلفت عليهم ايوون عندها البيت ،وهم هب راضين ياغير كل شي بيسون عشان ام راشد تغدي بخير ،



/ خارج النص /
عائلة خالة حميد
سلامة - ام منصور – بو منصور
منصور28 سنه معرس بنت عمه شمسه وعندهم بنتين سلامه و مهره والثالث ف الدرب خخخ
شيخه 25 سنه معرسه ولد عمها زايد (اخو شمسه) وعندهم ولد هزاع .
سعيد 22 سنه عزاابي وراعي سواالف .
نوره 18 سنه توها متخرجه من الثنويه ومحد عنيد كثرها .
ريم 14 سنه كل الدلع ،
عائلة اخو بو منصور
بو زايد ، ام زايد
شمسه 25 سنه ، زايد سنه27
ارحمه 20 سنه
اليازيه 18 سنه ربيعة نووره ^^
بتتوضح صفاتهم ف الاجزاء اليايه إن شاء الله ..



//
انتظروني في الجزء الثالث ..
الروايه

sho_awr ©؛°¨غرامي فضي¨°؛©

رواااايه روووووووووعه
بالتوفيق لك حبيبتي
بانتظار البارت الثالث

وردة الزيزفون
✿ إدارة الإقسام ✿

صباح الخير .. ياهلا فيك بغرام .. موفقة بطرحك ... بداية جيدة لكن كان افضل لو نزلتي البارت الاول كامل واعطيتيه حقه موحلو الاحداث تكون مختصرة وسريعة ...
حاولي تطولي البارت لانه قصير وحطي فيه احداث ملفتة حتى ينجذب القارئ ويتفاعل معاك واستخدمي الوصف لمكان الحدث وللشخصيات


القوانين / الإطلاع هام و الإلتزام ضروري


وهذا الموضوع راح يفيدك ياليت تطلعي عليه

قضايا

دمع القصيد ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

السلام عليكم


صباح الخير

الروايه روووووووعه وما عليها كلام

حبيت شخصيه حمد وحميد وكيف تعاملهم ويا بعض <<

وأبوحمد أتوقع يبكون له دور كبير وكلنا بنكره ((مزهبه الكره من الحين

وهي يا يتريت لو تعطينا موعد تنزيل البارتات وتسلم أيدج


الروايه ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
ختيه - وردة الزيزفون - سبق وذكرت ان الروايه عرضتها
قبل يعني الاجزاء هب طويله ، وفيها من المواضيع المطروحه قبل ،،
وعن الجزء الاول ف اسمحوليه ،،
واذا كانت مخالفة للقوانين بإمكانج تغلقينها ،، وشكرا لخطفتج الطيبه وردودكم الجمييلة ..

//
لا تلهيكم الرواية عن الصلاه ،، لا اتحمل ذنب اي شخص يقرأ في وقت الصلاه ||..

الجزء 3

رادين من مستشفى ........... بعد ما اطمنوا ع يدتهم واختها سلامه (ام منصور) وياها ، حميد يسوق ،وحذاله حمد يتحرطم وحميد يتسمع الجلام وهو مبتسم ،

حمد معصب ع الآخر لف ع خاله شافه مبتسم : انت وبعدين ويااك ؟
ارمس منو انا ؟ وشعنه مبتسم؟ ياخي ما اباا اباات ف بيتهم هب غصب .

حميد وبعده مبتسم : شبلاك من ظهرنا من المستشفى
وانت تتحرطم جنك عيوز مأذييين بووشها ، حشا رايحين مغارة ينوون هب بيت خالوه سلامه !!

حمد بداا يضحك : هههههه غربلات عدوك شو ها التشبيه ،صدق ترا عندهم ينوون .

حميد يرمس بجديه : شعنه ما تبانا نباات ويااهم ؟

حمد:............ صاخ ما يبا يرمس

حميد : لا تتحراني ما اعرف ليش ما تبا تباات ، بسببها صح !

حمد تضايج من ها الموضوع من الاساس ما يبا يرمس عنها: ادري انها بنت خالت امي ،
ما ابا اغلط عليها بس تراها واايد تغصص عليه وتباني اتضارب و
ياها بأي طريقة .بيكمل بس انتبه ان خاله يناظره بعصبيه،،، شعنه ما ترد عليه!!

حميد : اسمع هاي الرمسه امرره لا تقولها جدام امي روحها تعبانه هب ناقصه عوار راس ،
من كنتوا صغار وامي تقول ان نوره لك، وانت كل ما تسمع ها الطاري
تشب ضو ابا اعرف شو ها الغرور والعناد الي فيك ؟ منو ما يبا نوره شيخة الحلواات .

حمد يناظر خالة بطرف عين والشرار يتطاير منها والرمسه بالقوه تظهر منه: إن شاء الله هب رامس ،
بس تراك وايد تبالغ شو شيخة الحلواات بعد.!

حميد : اشوف رمستي هب عايبتنك ؟ (حميد يغايض ب حمد ويرمس شرا العياايز وبدا يمدح ويتغزل):: ليش إن شاء الله بلاها نوره ،
رفيعه جنها عود وخصرها مياال ، وعيونهاا غااويه ونظراتهاا ذبااحه
وكلهاا رزاانه واخلاق، عاد شعرها ما ادري به, شو تبا اكثر بعد ؟

حمد بينفجر من الغيض: ما شاء الله عليك ، وهذا كله متى شفته!!

وهو يبركن السياره ف بارك بيت خالته ،حميد : بلاك لايكون تغار؟

حمد انتهى دخن من كثر العصبيه : تخسي انا حمد بن حمدان اغار ع هاي ،
وبعدين داام انها عاايبتنك واايد سير اخطبها ومن صووبي مرخووص امرره متنازل عنها ..

حميد عصب من اسلوب ولد اخته صدق انه خااق بعمره ، شو سويت ي بو راشد الله يرحمك ما خليت صفة من صفاتك ما غرزتها فيه.،
عاد من مبونه خاق بجماله وخاق ب ابوه .: لا ترمس جيه شو تتحراها صفقه ولا سلعه عسب تقول متنازل عنها ,
حمد خل عنك ها الرمسات الي ما منها فود ، ويالله ننزل .. وهم يمشون ,,

حمد : تراها ان قالت لي شي موييه صوب دبي امرره هب طاب بيتهم ، بس بزور يدوه وبرد .

حميد يبتسم ابتسامه خبيثه ويناظر حمد ,, حمد علامة تعجب ع ويهه: شعنه تبتسم جيه ؟؟

حميد : كيف بترد دبي وسياارتك من الاسااس هب يايبنها ^^

حمد مفوول ،نسى سيارته من العيله ركب ويا خاله عسب يلحقون الاسعاف ،
حمد : عاادي يمدحوون التكااسي ,,

حميد استغرب : اوه اوه حمد بن حمدان يركب تكسي شو طاري عليك؟
شو ها العنااد كل هذا عسب ما تشوفها او ترمس وياها ،حمد ما رد ،،

حميد : ما عليه منك الحين نحن ف بيتهم و لازم الاحترام امبينكم انتوا هب يهال،
وما نباا حركاات مني مناك ، اوكيه !!

حمد ينافخ ، شو بيقول غير : إن شاء الله ..

يدق البااب وحدر البيت حميد : هود هود ، ويرد يرمس حمد : ع الاقل ابتسم ,,

و رد عليه سعيد وهو حادر من فوق: هدا هدا اقربوو البيت بيتكم ، مرحبا مرحبا ويواايه

حميد : الله يرحب بك ع فضله ،، ووايه حمد : ي مرحباا بك ..

سعيد : واناا اقوول شعنه العين منووره اليوم
حميد : منووره بأهلهاا تسلم

سعيد : شحالكم عساكم بخير..َ!

حميد : الحمدلله بخير ، حمد: بخير ما نشكي باس

وتموا يسولفون وسعيد ضيفهم وقهويهم وبعدين ام منصور ،،
:حدرت البيت شافتهم يالسين ف الصاله ويرمسون عن حالة
ام راشد وانهم بيباتون عندهم وو ....... ،،
ام منصور : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ، اشحالكم الغاليين ؟
نشوا يسلمون عليها ورمسة وياهم اشوي ،
وبعدين قالت لسعيد يدليهم غرفتهم عسب يرتاحون اشوي ..
///

ارقبووني بالجزء 4


الروايه ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

//
لا تلهيكم الرواية عن الصلاه ،، لا اتحمل ذنب اي شخص يقرأ في وقت الصلاه ||..

الجزء 4






ف الصالة الي فوق نوره كانت يالسة ويا اختها ريم ،
نوره تطالع ريم الي مندمجه ف الابتوب،

صوتها فيها شي من الاستهزااء: ريمووه تدرين منو اهناا؟

ريم من سمعت حس اختها جيه لفت بسرعه: منو ؟؟

نوره : ههاها شو بتعطيني !!

ريم : بتقولين ولا انا روحي بسير اشوف ؟

نوره : هاهاها، خلاص بقولج بما اني طيووبه تف تف ما شاء الله عليه عن احسد عمري ...

بعدها بتكمل بس ريم قاطعتها تزاعج : خلصيني قولي منو اهنا ؟
وبعدين تمي امدحي عمرج ،.،

نوره : خفي صوتج انا اكبر عنج احترميني.

سعيد ظهر من غرفة ع صوت صراخ خواته : حووه انتن ما تستحن؟
شو ها الصراخ؟ نوره وريم صخن ما رامن يقولن شي..

كمل رمسته: عندنا رياييل ف البيت شو بيقولون عنا ؟ كل وحده تصك
حلجها عن ها الصراخ تراكن هب يهال ،،،، ورد غرفته ،

أما ريم فسارت صوب نوره إلي مسويه عمرها
ولا كأن شي صاار،، ريم : انتي بلاج صاخه منو الي اهنا ،؟ يالله عااده قوولي منو تحت ؟

نوره : حميد وحمد ،

ريم طاارت من الفرحه : احلفي، صدق حمد اهناا ؟ انزين من متى ؟

نوره : بسم الله عليج اشوي اشوي اميه عن ينط لج عرج بس ،
حشا هب حمد هذا الي نططج جذا !!
ريم مروحه صوب غرفتها وطااف لرمسة نوره : سي يوو ><”



...

"الله أكبر" .. "الله أكبر" .. "الله أكبر" .. "الله أكبر"
"أشهد ألا إله إلا الله" .. "أشهد ألا إله إلا الله"
"أشهد أن محمداً رسول الله""أشهد أن محمداً رسول الله"
"حيّ على الصّلاة" "حيّ على الصّلاة"
"حيّ على الفلاح" "حيّ على الفلاح"
"الله أكبر""الله أكبر"
"لا إله إلا الله"

...

أذن أذان الظهر وساروا يصلون بو منصور ، سعيد ، حميد وحمد
وهم رادين تلاقوا ويا منصور بيحدر البيت وياه حرمتة وبناته ^^

وسلم عليهم وحدرو ، حرمت منصور روحت فوق وبناتها تمن تحت ويا ابوهن ،

فوق...

شمسه : السلام عليكن , جيف حالكن؟

وسلمن عليها نوره وريم وتمن يرمسن ،

نوره : حتى شيخوه قاالت بتي بس ما اشووفها ضوت ،

شمسه،: هي قالت لي بس يمكن تتأخر قالت بتروح الصيدليه تشتري
ادول لهزاع طايحه فيه حمى ،

نوره:اهاا تحريتها غيرت رايها ..

شيخه حدرت وسلمت ع ابوها ،خوانها وحميد وحمد .

وصعدت فوق شافت البنات : سبراااايز

ريم : لا والله كلنا ندري انج بتيين اشو سبرايز بعد -.- ،

شمسه : كليتيها سلمي اول بعدين فشليها هههه اشحالج شيخووه ،؟

شيخه: الحمدلله فديتج ومن صوبج ؟ اقوول ريموه عن الاستهباال
الزايد تراا امرره ما يمدحوونه ،،

نوره : هههههههه بعد شو تردين عليها خلصت السالفه

، شيخه : ما خلصت الحين ألا بدت خخخ ،،

نوره : عيل وين حبيب قلب خاالته:؟

شيخه : شاف حمد ولصق فيه،

نوره من سمعت اختها تقول حمد ويهاا غداا الواان ..

ريم : اوه نسيت انا رايحه اسلم بعد ،

وقبل لا يقولن شي ريم نزلت من الدري ,,

حدرت ريم وشافت حمد ويا هزاع وبنات منصور مي ومهره ،،
ووايهته وحضنته من فتره هب شايفتنه ,,

حمد: ي هلا ب الغاليه ، وينج انتي امرره ماا تسألين ؟

ريم يالسه حذاله وماسكه يده تلعب باصبوعه: لا والله يعني انت
الي تسأل عن احواالي ؟ المهم وين راحو قوم ابويه وخواني وحميد؟؟

حمد: من اشوي ساروا الميلس الحين بيتغدون، ,,,,,,, كان بيكمل بس
ريم قاطعته : وانت ليش ما سرت وياهم؟

حمد: ترا كنت بقول بس قاطعتيني ، كنت بروح ياغير اليهال
يحنوون ألا تيلس ويانا اهنا .

(ريم من كانت ياهل وهي تيلس وتسولف ويا حمد وعيال خالتها ،
يعني متعودين عليها وعادي يعتبرونها شراا اختهم ،
بس ريم يمكن هب ملاحظه ان خلاص لازم تتغطى عنهم
وما تيلس وياهم ها اليلسه ، وما تسلم عليهم جيه) ...

خواتها من فوق يتطالعن: شو تسوي هاي الخبله .

ردت نوره معصبه : ما ادري بها ، وردت يلست وياا شمسه تطالع التي في ،،

حمد يناظر ريم هي يالسه ويا اليهال ع الارض وتلعب
وياهم ومندمجه ويتذكر حركاتها ودلعها : بعدج
دلووعه وع حركاااتج ما تغيرتي مووول ؟

ريم رفعت راسها تشوفه : شعنه تقول جذا ؟ ليش هب عايبتنك يعني؟

حمد: لا ماشي، معقوله الشيخه ريم ما تعيبني ، ؟ طبعا عاايبتني انتي الزينه ,

ريم : بس عااده استحي ..

ام منصور ف المطبخ تعاابل بالغدا ويا البشاكير،
و تزقر البناات عسب ينزلن يتغدن،محدر رد عليها ظهرت الصالة
شافت ريم يالسه ويا حمد والصغاريه ، : سيري ازقري خواتج وحرمت
اخوج خليهن ينزلن يتغدن،. وانت ي حمد سير اتغدى هاييل قاصين عليك ما عليك منهم سير ,،

حمد : لا عادي خالوه

ام منصور: الحين بينزلن وبياخذن عيالهن وانت سير اتغدا ..

سارت ريم فوق وبعدها الحين بترمس ، استلمتها نوره : انتي ما تستحين
ولا تخييلين ، كيف تسلمين ب رياال محرم عليج ، شو تتحرين عمرج
بعدج يااهل وتناقزين لي بحضنه وحركات المياعه وبوسات وما ادري شو ؟

ريم فاجه عيوونها اشوي وبتصيح
وترمس صوتها فيه بحة : بلاج عليه انا ما سويت شي غلط ؟

كلهم استغربوا من رمسة نوره شيخه اختها وشمسه حرمة منصور،،
هو صدق حراام انه تسلم عليه جيه بس بعد هب ترمسها
جداام حرمة اخوها بها الاسلوب ، شمسه اتلوومت ونزلت قبلهن..

شيخه : بسم الله تعوذوا من ابليس ،بلاكن؟ نوره بلاج انهديتي
عليها مره وحده ، هي غلطت بس بعد انتي غلطانه شو ها
الطريقة الي ترمسين بها ، ترا عيب انتن خواات ..، خلنا ننزل قبل لا تصعد اميه،

ريم : ما ابا غدا بسير غرفتي ،،

وقفتها شيخه : ريم الله يهداج انزلي تغدي الحين بيسألون عنج شو بنقول لهم ،

وهزت ريم راسها يعني اوكيه ، وقبل لا ينزل ،
نوره: شوفي هذا بعده تحت ؟

شيخه خلاص نفذ صبرها من خواتها : نوروه قصري حسج
وتحركي جداامي ،، بدون جلام نزلن خواتها ،

حمد بعده يالس ويا هزاع لان البنات خذتهن شمسه،وسمع كل الرمسه الي قالتها نوره ،

انتبه ل شيخه: اسمحلي عاده ما خلاك تتغدا ،،

حمد: لا عاادي مسمووحه بالحيل ، فديت قلبه تعباان شكله؟

شيخه تنغز اختها نوره عسب تسلم، ونوره لا حياة
لمن تنادي ،شيخه : هيه صابته حمى من كم يوم ، هزاع يالله ماما خلينا نسير نتغدا ،

حمد: ما يشوف شر ،

وشله حمد وعطاه لشيخه ، أما نوره سلمت من بعيد وسارت
غرفة الطعام ،سلم بدون ما يصد صوبها
وشيخه لاحظت ها الشي ف شكت انه سمع رمستهم ،،

وهو يرمس ريم ،،حمد : ريم بلاج صاخه ..؟
من اشوي كنتي تسولفين وقلتي بتخبريني عن علووم المدرسه؟ //
طبعاا هو يدري شوبلاها ياغير حمد يباها تقوله // ريم تسوي عمرهاا
عاادي ومستانسه: ما فيني شي بس يووعاانه يااخي ،، باي بعد الغدا بنسوولف،

حمد سار صالة الطعام الي برا يتغدا وياهم ، شيخه وريم وهم يتمشون
ف الممر الي يودي لغرفة الطعام ،

شيخه: انتي ما تيووزين ،؟ الحين بعدنا هازبينج وانتي تقوليله بعد الغدا بنسولف ،
ريم متضاايجه واايد: ما بسولف ويااه بس قلت جيه عسب
ما احسسه بشي.

شيخه ما قالت شي ، وتغدوا وكل واحد سار يوطي راسه ،


حميد وحمد ف الغرفه ،
حمد :هاي من اولها اضاربت وياا اختها ، عيل إذا عرفت ان
بنتم ويااهم شو بتسوي ؟ الله يصبرني، حمد قال لخاله كل الي سمعه ,,

حميد يباا يغاايض بحمد ويرفع ضغطه: مسكينه ريم ،، بس ع حسب
رمستها مع اختها احسها تغاار عليك واايد ،،

حمد الشراار يتطااير منه : اقول لو تصك الدعنه وترقد احسن ، قال تغار قال ,,

حميد : شبلاك ع البنيه ، خل الاموور عاادي ،،

حمد : عادي ويااي بس ريم تغمض، حشا ما خلتها ترمس
خذتها بمشراع وميدااف ، غسلت
شرااعهاا .، بيخلون ريم تبعد عنا بعد والله ما
اتخيل تتغطى وتسلم علينا من بعيد :( ،،

حميد : شو بنسوي يعني خلاص كبرت البنت هب بتم صغيره،، ،، ،،
وتموا ع ها الرمسه ..

عند البنات شيخه وشمسه يطالعن
بعض ويردن يطالعن نوره ، انتبة لهن ،

نوره مستغربه : شوبلاكن تطالعن جذا؟؟
شيخه وشمسه وكأنهم يفكرن بنفس الشي،،

شيخه :انتي تغارين من ريم ؟

نوره ارتبكت: شو ااانتي شو تقولين؟ لا فديتج استريحي
محد بقى غيره بعد عسب اغاار عليه،، ماشي شغله هي ..

شمسه: لا والله عيل بلاج مرتبكه جذا ؟

نوره: ترا ما عندكن سالفه اروح غرفتي ابرك لي من يلستكن،،

وراحت نوره وتمت شيخه وشمسه يعلقن عليها....


//
ارقبوني بالجزء 5


الروايه ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

،



.
.
.

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
مسااكم الله بالخير ي عرب غرااام ,,

وين تشجيعكم لي !!
إن شاء الله القى ردود جميييله ,,
برقبكم ,,


,,,,

Shai5aBM ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

بداية موفقه حبيبتي ، روايتج حلوه انتظر التكمله

الروايه ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©


لا تلهيكم الرواية عن الصلاه ،، لا اتحمل ذنب اي شخص يقرأ في وقت الصلاه ||..

الجزء 6





بعد شهر..,

..
طول ها الاشهر ريم تتجنب انها اتم روحها ويا حمد ،
ونوره وهي داخله وهي طالعه تعق رمسات عليه وهو صابر عشان خااطر خاله ويدته..
وشيخه ف الويكند تزورهم ومنصور وشمسه بعد ..

العصر حميد وحمد سارو عند ام رااشد ، حمد ف مكتب الدكتور،

الدكتور: حالتها تحسنت وطبعا ترومون تظهرونها ،

حمد : الحمدلله ربي يبشرك بالخير ي دكتور تسلم ما قصرت ،، من رخصتك .

وظهر حمد من مكتب الدكتورمستانس وطاير صوب غرفة يدته ، ،
طااحت الاغراض من ايدهاا رفعت راسها وشافت حمد كان مبتسم وتلاشت الابتسامه من سمع صوتها،

............: انت شو عميي ، ما تشوف جداامك ؟

حمد مسك اعصاابه وبكل برود لانه وعد خاله ما يقولها شي : اسمحيلي ما انتبهة وتعداها بيحدر غرفة يدته ،

نوره تفاجأة من رده : لحظه لحظه انت الي طيحت الاغراض وانت الي تلقطهم ،،

// نوره متغشيه بس حمد يعرف صوتها وهي سبقت امها واختها، يايين وراها//
طبعا نوره ما صدقت تحصل فرصه عسب اتذل حمد ،، بس ع منو ي نوره هذا حمد ،،

حمد يستهبل مسوي عمره ما سمع: نعم ما سمعتج شو قلتي ؟ ،،

نوره متأكده انه سمع بس تجاريييه بالرمسه: انت الي طيحت الاغراض
وانت الي تلقطهم ، سمعت الحين ي اخ حمد؟

حمد وع محياه ابتسامة استهزاء وحب يجرحها: انا اشلهم! هههه لا فديتج استريحي بتيج الدله ،

وحدر غرفة يدته ، الاغراض متناثره ف الممر و نوره جامده مكانها واقشعر بدنها من كلمة فديتج

حستها اهاانه منه وكل حقد اتمتم : اوكيه ي حمد يصير خير.

وصلت امها وريم ، ومستغربين من وقفتها والاغراض إلي ع الارض،

ام منصور : بلاج ي بنيتي متيبسه اهناا ؟ شعنه ما حدرتي ؟ وليش الاغراض طايحه ع الارض؟

نوره انتبة لامها واختها الي واقفين وعلامات الاستغراب ع ويوهم : ماشي امايه ، كنت امشي بسرعه وما انتبهة ان كان العامل ينظف الممر وزلقت و طاحت الاغراض من يديه ,( اكيد بتجذبين خخخ)

ام منصور خافت ع بنتها : فديتج صاابج شي ؟

ريم : نوره يعورج شي ؟

نوره: لا امايه الحمدلله ما فيني شي لاني مسكت البااب ،،
و طااف لسؤال ريم لانها بعدها معصبه منها ،، حليلها ريوومه طيووبه ما تشل بخاطرها ع حد

( ،، ودقوا البااب وسلموا ،

حميد ياخذ الاغراض من ريم : تسلموون ، خاالوه شعنه معبله ع عمرج ويايب كل ها الاغرااض ..

ام منصور:ما فيها عباله ولا شي عاادي فديتك ،، تطاالع اختها :ها ي ختيه إن شاء الله اهوون اليووم
؟

ام راشد: الحمدلله اهوون ،، وتأشر ع حمد الي يالس يسولف ويا ريم ونوره الشراار يتطاير من
عيونها ،،،: سيراتخبرهم متى بيظهروني ،؟. لاعت جبدي من يلسة الدختر .

حمد وتوه يتذكر: اوه نسيت الدكتور قال تقدرين تظهرين اليوم.

حميد استانس ع الخبر واخيرا امه بتظهر، وحب يغصص ع حمد

ويهمس لحمد: ليش نسيت ولا يوم شفت عرب طاار مخك./يقصد نوره/

حمد يرمس عمره حليلك ي خالي ما تدري شو استوى برع والابتسامه الاستهزااء ع ويهه: ها ها ولا افتكرت فيها بعد

حميد وبعده يرمس بصوت هب مسموع : لا يكون قايل للبنت شي ،، ايواا واناا اقول ليش البنت ما
عطتنا وييهه، حموود شو قلت لها؟

حمد: ما قلت لها شي بس هي ما تبا تشوف ويهي..ورد يسولف ويا ريم ،,,
وهم يسولفون أم راشد لاحظت ان نوره من يت سلمت ويلست ما سولفت ويااهم ،،

ام راشد: نوره فديتج تعالي صووبي ، قامت نوره ويت صوب
ام راشد: اهناا تعالي يلسي حذاالي هيه فديتج اشحالج وبلاج صاخه ما ترمسين ؟ توها بترد ع خالتها ، ،

بس امها قالت : وي نسيتج ي بنتي ، انتي بخير ما فيج شي؟

نوره توترت وشافت صوب حمد وحميد الي يرقبون شو بتقول
يا رب ما تقولين شي ي اميه :الحمدلله ما فيني شي ،

ام راشد وبخوف: ليش بلاها ؟

نوره كانت بتقول ماشي بس سبقتها امها بالرمسه :تراها توها زلقت جدام الباب وطاحت الاغراض عنها ،،

حمد ضحك وكلهم لفوا يشوفونه مستغربين: ههه بلاكم اتذكرت شي يضحك ،،
، ما اهتمو لضحكة حمد,

ردو يشوفون ام راشد الي كانت ترمس نوره : فديتج ي الغالية كيف طحتي ،
اتحملي ع عمرج بعدج صغير هب تكسرين عمرج من الحين .

أما نوره فكانت تبتسم غصبن عنها وف بالها استهزاء حمد وضحكه عليها ، حميد : سلامتج ما تشوفين شر ،

نوره : ربي يسلمك مافيني شي الحمدلله ..

حميد لاحظ انهم ملتهين بالسوالف مع ام راشد وهمس له: ع الاقل تحمد لها بالسلامه ،،

حمد هو الثاني يهمس:تجذب ما طاحت ع شو اتحمد لها ع جذبها؟

حميد عيونه ع نوره الي ترمس مع خالتها: انت شو تقول ؟

حمد: خلنا نظهر وبقولك ..

حميد بصوت عالي : عيل نحن نترخص خذو راحتكم ..

ام منصور: يلسووا نحن مرتااحين ..

نوره تطالع امها ترمس عمرها اماايه شو لج فيهم خلهم يظهرون فكه من حمد وحركاته الي ما
تخلص..

حميد انقذها ترخص وظهروا ..

وهم ف الممر : شو تقصد انها تجذب ؟

حمد: يعني تجذب ما طاحت ،

حميد : عيل كيف خالوه تقول زلقت؟

حمد: اقولك جذابه جذبت ع امها وعليكم ،

حميد بعدم تصديق : وانت كيف عرفت؟

حمد : ظهرت من مكتب الدكتور وكنت مستانس ما انتبهة لها تداعمت وياها وطاحت الاغراض عنها ..

حميد: ما انتبهة لها ولا عن قصد سويت جيه؟

حمد : قلت لك ما انتبة لها، وبعدين ليش يعني اتقصد اطيحها ؟..

حميد : انت قلتها لها شي ؟، وكمل قبل لا يرد حمد, وترا عيب تضحك جيه اكيد البنت لاحظت انك تضحك
عليها ..

حمد يتذكر شكل نوره لحظة كلام امها انها زلقت
عند البااب ويبتسم صدق تفشلت : ارتاح ما قلت ، إن شاء الله مره ثانيه من اشوفها ما بضحك ..حميد يأس من ولد اخته ، الرمسه وياه ضاايعه ..

المسا وهي حادره بتدخل بيت اختها ، حمد يساعدها وزقر الخدامه
عسب تشل اغراض يدته من السياره ،/ يااب سياارته من دبي// ، يلست ف الصاله بعد ما سلموا عليها عيال اختها ام منصور: قومي فديتج ارتاحي ف
غرفة احسن لج من اليلسه اهنا ، نوره قومي اميه شوفي غرفة خالتج ,

ام راشد ترمس اختها : لايكون الغرفه فوق، تراني ما اروم ارقى الدري
،،كلهم يضحكون ع رمسة ام راشد،،

ام منصور مبتسمه: لا الغاليه غرفة تحت تراني ادري بج ما ترومين ..
وراحت ام منصور ويا ام راشد غرفتها يلسن يسولفن وام منصور تخفف من حزن اختها ع عيالها الي فقدتهم وما بقا لها غير حميد وحمد ولد بنتها ،
ف الصاله يالسين الرياييل فصوب //بو منصور ،سعيد ،حميد وحمد// والبنات فصوب // شيخه وريم –

نوره كانت تخبر الشغالات عسب يجهزن العشا ويسون شوربه لخالتها ام راشد-

رن فون حمد وظهر عنهم : مرحبااا السااع ,, الصوب
الثاني من الخط :ي مرحباا ملاييين ولايسدن
وان سدن فلا باس، وينك ما تسأل من رحت العين نسيتنا ..

حمد :هههههه لا هب ناسي بس انشغلت اشوي ،،

حمد كان يرمس ورفع راسه وانتبه لانعكاس صورتها ع
الدريشه الي جدامه ،، حمد يرمس عمره
تتسمعين عليه بعد ! : بعدين بتصل الحين مشغول //كان يرمس ربيعه بدر وكان بيقول اسمه بس لعاانة

من شاف انعكاس ويهه نوره واقفه وتتسمع جلامه ما قال اسمه ، هي ما انتبة لدريشه الي ف الصوب الثاني شو بتسوين ي نوره الله يعينج//

بدر: ها شبلاك الحين اتصلت، احس صوتك فيه شي من الخبث ياخي ،

حمد: هيه ، إن شاء الله اكييد بتصل ،،

بدر: انزين انزين فهمت فمان الله ،

حمد : مع السلامه ي قلبي ،

بدر : ههههههههه شو الي طاري عليك اكيد تغايض ف حد بس ما عليه بعدين بتخبرني باي ,, حمد :باي..

نوره كانت تسمع كل جلمه ومشت بتروح ،حست بالحرااره
وهي تسمع حمد يقول : شو تسوين اهنا؟
ولا ما علموج ان عيب تتسمعين ع خلق الله؟

نوره انحرجت ما عرفت شو تقول: ما كنت اتسمع ،
مريت بالصدفة وانت لمحتني والحمدلله انا متعلمه العيب ..
حمد تفاجأ من جذبها: كل مره جذبه يديده ما شاء الله عليج الصراحه انتي خطيره ف الجذب، انا اقول خل عنج ها الجذب وحشمي اهلج ع الاقل ,

نوره عيونها شاخصات حمر من كثر العصبيه والاحراج وحمدت ربها انه ما يشوف ويها وعيونها :
احترم نفسك انا حاشمه اهلي هب مثلك ترمس فلانه وعلانه ،

حمد بداا يحب الحواار الي صنعه بنفسه ويحاول يستفزها : توج قلتي ما سمعت شي؟ وعفوا منو تقصدين ب فلانه وعلانه؟ ،،

نوره نفذ صبرها: قلت لك مريت بالصدفه ، انت فاهم منو اقصد الخيااس الي شرااتك ما عندهن ادب واخلاق وفوق هذا كله ترمسهن اهنا وبدون اي حياا ومستحا ،، بعدها بتكمل كلامها الجاارح بس حمد
يودها من ايدهاا ومعصب ع الاخر من الرمسه الي قالتها : انا خياس؟ انا بلا ادب واخلاق ؟ انا ما استحي ؟ الحين تتاسفين وغصبن ع خشمج فاهمه .!!

نوره تلاحظ نظرات الاشمئزاز ف عيون حمد وكأنه يقول لها انا اجز المس يدج،
من الاساس تفاجأة بمسكة ايدها : هب متأسفة و فج يديه ما اتشرف
انك تلمسني شو تتحراني مثل الي ويااك،,,!

حمد الغيض والقهر سيطرو عليه وهو يضغط ع ايدها اكثر وراصد ع اسنانه : بتتأسفين، ضحك ضحكة استهزااء :تدرين انا الي ميت امسك ايدج ،

نوره قشعريره صابتها من شافت حميد ولد خالتها واقف : حمد الله يخليك هد يديه ولد خالتيه ياي صوبنها ،

حميد : حمد شو تسوي ! هد ايدها ،

حمد: خلها تتأسف ع الرمسه الي قالتها بالاول وبعدين بهدها ..حميد: هد البنيه انت تبا تفضحنا ف
خالتيه شو بيقول ابوها واخوانها؟ نوره ساكته ايدهاا تعورها من مسكة حمد ,,

حمد:خلهاا تتأسف ،، حميد: هي شو قالت عسب تتاسف . حمد:أسألها. حميد يشوف نوره يرقبها ترمس ،
نوره: ما قلت شي ،،

حميد : وبعدين ويااكم واحد يقول اسالها والثانيه تقول ماشي ، بترمسون ولا شو؟

حمد انقهر من حركاتها: اول شي تتسمع عليه كنت ارمس بالفون وبعدين غلطت عليه .
حميد يشوف نوره وكأنه يسألها صدق ؟

نوره : انا ما كنت اتسمع عليه مريت بالص... قاطعها حمد: جذابه انا شفتج كنتي وراي تسمعين ،,,


//

هل بتتأسف نوره!!


ارقبوني ف الجزء الـ 6 ..


أدوات الموضوع البحث بهذا الموضوع
البحث بهذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO

SEO by vBSEO 3.6.1