غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها
 
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 04-02-2014, 06:07 PM
صورة هاجر محمد الرمزية
هاجر محمد هاجر محمد غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رواية عشقت عشيقة مقتولي بصدفة ألقت لقلبي صدمات/بقلمي


السلام عليكم. كيفكم ان شاء الله بخير
أنا جديدة في غرام وحبيت أنزل روايتي هنا لأنو منتدى قمة في الرررروعه
وأنا ليا تقريبا سنتين اكتب روايات وكتبت أربعة روايات غير هذي في جوالي في الملاحظات بس جوالي انكب علي ماي وخرب والروايات فيه صراحة مرة تحسفت كنت حابه أنزلهم مـن يوم ما كتبتهم بس ما كنت مشتركة في أي منتدى والحين اشتركت علشان أول ما اكتب رواية أنزلها طوالي. وسوري طولت عليكن حكيتلكن اصة حياتي ههههههه

رواية:عشقت عشيقة مقتولي بصدفة القت لقلبي صدمات
الكاتبة:هاجر محمد

البارت الأول

ملاذ وهي تكوي ثوب زوجها:ماما عزام
عزام:نعم ماما
ملاذ بحب:قوم ماما حرك الغسالة
عزام وهو يقوم:طيب
دخل ووقف يناظر في حب حياته ملاذ أم ولده زوحته روحه وقلبه قطع سرحانه صوت ولده عزام
عزام يسحب قميص أبوه:بابا
ريان وهوينزل عند ولده:ل̐بﯾۂھ ياروح بابا
عزام بتردد:اليوم بنروح عند فهودي
ريان ببتسامه:ايوة حبيبي روح غرفتك طلع ملابسك وجيبه مأما تكويه
عزام بفرح راح يركض:ان شاء الله بابا
دخل وقف فوق رأسها ريان بحب مجنون:ميمي حياتي
ملاذ أرفعت رأسها:يالبيه ياروح ميمي
ريان جلس وحب جبينها:ﯙڜ تسوين
ملاذ يتريقه ترفع حاجبها:أرقص
ريان بعد استيعاب:ترقصين
ملاذ:يعنى ما تشوفني ﯙڜ أسوي
ريان استوعب وضحك:ههههههههه تتريقين على
ملاذ:لا يــا روحي
ريان قرب منها وخذاها لحضنه وبتنهيدة عاشق:أمممممممم
ملاذ شدت عليه:ﯙڜ فيك ريان حياتي
ريان شد عليها بقوة بهمس:أوش خليني كذا
ملاذ حطته رأسها في صدره ونست الدنيا
@%&
وفي مكان آخر عكس ملاذ وريان
سماهر بعصبيه:والله كيفي أنا حره بنفسي مالك أنتا
جسار:لا مـو بكيفك أسمعي ؤربي ياتعقلين ولا والله بتندمي طول عمرك
سماهر:هههههههه إندم هو في ندم أكثر مـن ندمي أني تزوجتك يــا ولد شروف
جساربصراخ وعصبيه أول مرة تظهر منه:سماهررررررر اكسري الشر
سماهر خافت ​​ماعمرها شافت جسار عصب كذا بس أخفت خوفها وببروده وهي تجلس على السرير:آخر همي يــا جسار أنت ولا شـ ـئ ولا شئ ياجسار تعطي نفسك أكبر مـن حجمك وأنت مأخ.....قاطعها كف قوي مـن قوته افتر رأسها
سماهر بصدمة وايدها على خدها:تضربني يــا جسار تضربني
جسار هو يحس انه سوى شئ رجع كرامته إلا كل يوم سماهر تهينها مـن يوم تزوجها ما شاف يووم حلوة في حياته :أي أضربك ومن اليوم إذا طولتي لسانك أو عصيتي كلمتي أمشيك بضرب وطلع
سماهر تكلم نفسها مـن الصدمة لأول مرة جسار يمد يده عليها:أنا تضربني أنا لآلالالالا
@%. @%.
عادلة تتصفح الكتب إلا حوالينها
أم لجين وهي مقهورة من برودة عادلة: عادلة يابنتي فكي نفسك من جلست الغرفة وهكتب تعالي أجلسي معاي أنا ولجين
عادلة ببرودها وهي تقلق الكتاب وتأخذ غيره:أم لجين لو سمحتي خليني بحالي رجاء مالك دعوة فيني عاجبني وضعي
أم لجين بأسف على حال بنت طبينتها: طيب براحتك بس إذا حبيتي احنا في الحوش^طلعت
عادلة أقلقت الكتاب ومالت برأسها وهي تفكر وتفكر تحس حياتها كلها ولا شئ مصدومة تبي تتكلم تعبر تبي تعرف إلا شافته وسمعته حقيقة.ولا خيال يمكن من جلستها لحالها صارت تتخيل”لآلالالا حقيقة مو خيال شئ صدمها وحبطها وخلاها تفقد طعم الفرحة وقالت:أاااااااااااااااااااااااه. يا سعود كسرت قلبي وجرحته مصدومه
%& @%
سلافه بدلع ومياعة:لآلالا حبيبي ؤربي أني أحبك بِــسّ عطيني فرصة أثبتلك
:سلافو أنت ماتحبيني لو تحبيني كان رضيتي تقابليني حبيبتي أنا أحبك وأبي إشوفك
سلافة بعصبيه:ماجد ​​مـــا أحب أسم سلافو أنت تعرف بس تعاندني
ماجد:خلاص حياتي سلوفة قلبي حبي روحي كلي أنتي لا تعصبين حياتي
سلافه بدلع:حبي بس يكفي تراني ما اتحمل
ماجد:طيب حياتي متى نتقابل
سلافة:خلاص يوم الخميس
ماجد بفرح أخيرا:مـن جد حياتي فد
قاطعه خويه سعد وهو يضربه:مـن تكلم ساره ولا جنان ولا سلافة/طاخ
سعد بصراخ:وجع يأخي عورتني خير
ماجد وهو معصب:ياكلب مابقيت تشرف إلا الحين وقت ماوافقت تقابلني
سعد يربع بحماس:قول والله مين أي وحدة فيهم من الثلاثة إلا مخاويهم
ماجد بسخرية:ﯙڜ فيك متحمس لا يكون أنت إلا بتقابلها
سعد:آفا عليك أنا وأنت كله واحد بس مين
ماجد بخبثه ولأمته:سلوفة قلبي
سعد وهو يلعب بلحيته:هذي إلا لك سنة معها آخيرا رضت تقابلك
ماجد بتفكير:أهم شئ أنها رضت
@%&
سعود نازل:يمه يمممممه
أم سعود:صمه ﯙڜ بقيت
سعود:أبدا بس كنت بحط عندك علم أني مسافر دبي بعد يومين
أم سعود وهي تلف لولدها بستغراب: ﯙڜ عندك في دبي
سعود:دورة ثلاثة شهور راجع
كيان بلقافتها المعروفة:طيب مو ملكتك على عادلة بعد شهر
سعود تذكر ملكته بس تذكر بعد آخر موقف صار مع عادلة وصدمتها ودموعها تخيل أنها تعلم أهله عزالله راح فيها وما ظن أنها بعد إلا صار توافق علي:معقولة ما توافق
أم سعود مستغربه من ولدها إلا سرح: مين هي إلا ما توافق
سعود:ها ﯙڜ مين هي
كيان ترفع حاجبها:حمدالله والشكر أنت توك تقول معقولة ماتوافق من ذي
سعود بصدمة انه تكلم وهو يفكر قال بخوف:أنا قلت بس ذا الكلام ما قلت غيره
أم سعود بستغراب من ولدها إلا انهبل: ﯙڜ فيك لا ماقلت غيره وبعدين وراك مـن طرينا عادلة تخبلت
كيان تغمز لخوها:الحب وعمايله
سعود يقلدها:الحب وعمايله مالت عليك قال حب قال “ورد على أمه:أبدا يمه ما تخبلت ولا شيات بس أجلو الملكة لين أرجع أؤكي يالله طالع أنا“طلع
ام سعود بقلة حيله:الله يهديك ويوفقك ويسعدك يا ولدي
كيان بصجه:أنا بعد يمه ادعيلي
أم سعود طنشتها وهي ماهي رايقة لأزعاج بنتها
@@@@
&%. @ %.
نتعرف على الشخصيات
أبو نايف. محمد متوفي حالته المادية متوسطة جدا+متزوجة ثلاثة حريم (أم نايف. أم ملاذ. أم لجين.)
أم نايف (متزوجة بعد أبونايف
نايف:27سنة (مسافر مـن 6سنين ومحد يدري وين أراضيه)
سماهر:23سنة متزوجة
عادلة:21سنة مخطوبة لسعود
سلافة:19سنة.أولئ جامعة
....
أم ملاذ (متوفية )
ملاذ:20سنة متزوجة (ولده عزام 5سنين)
.....
أم لجين (ساكنة عند عيال طبينتها بعد زواج أمهم أم نايف)
لجين:10سنوات
@@
أبو سعود. أخو أبو نايف
أم سعود أخت أم لجين
سعود24سنة مشرف في العلاقات العامه
كيان:20سنة ثاني جامعة
@%%.
ريان زوج ملاذ:26سنة وحيدا يتيم ماله أعمام ولا خيلان
%&@
أم نهى 'زينة. أخت أبو نايف )
نهى:17سنة ثاني ثانوية
@%
في شخصيات بنعرفها في الرواية
^نرجع لرواية
بيت ريان
ملاذ وهي تلبس عبايتها:عزم لبست نعولك
عزام وهو يمشط شعره:ايوة ماما
ملاذ:طيب يالله روح السيارة الحين جايه
عزام وهي يفتح الباب:طيب يالله تعالي
ملاذ تلبس النقاب:يالله طالعة
بعد ما ركبوا السيارة
ريان يحرك سيارته:الظاهر أننا بننقل مـن آل̐ړيَـآض بكبرها
ملاذ بصدمة:ليشش وين نروح وأص
ريان قاطعها بضحكة:أمزح بس علشان نفتك مـن إزعاج ولدك كل يوم رآيحين عند فهد بيملون مـن وجيهنا
ملاذ بغرور علشان تقهره:يملون مـن وجهك أنت أنا مين يشوف وجهي ويمل منه وبعدين عادي صديقتي وأمون
ريان بحبه لزوحته المعروف:وانششهد مافي مثلك مخلوقة يابعد طوايفي
ملاذ:حبيبي والله
ريان وهو يلف عليها:حياتي وعمري وقلبي آنتي ؤربي ان
قاطعه عزام وهو يناظر الطريق:بابا ناظر الطريق لا تسوي صدمة
ملاذ بشهقة:أووووه ريون انتبه وخل عنك الهذرة
ريان:الحين أنا صرت هذار ولف على ولده:وأنت يــا هادم الآلثات ليس تتكلم أنا أعرف أسوق قال صدمة قال
ملاذ تدقه على كتوفه:سوق سوق بس ولدك صادق
لف ريان يكمل سواقته وهو مقهور
@ %. &
بعد يومين مـن الأحداث
في أحد أكبر وأجمل وارقى قصور الرياض
قصر(سلطان سعود احمد ال******#
داخل القصر
نزلت وهي مستانسة وتصارخ:لقيته لقيته“وقفت عند أمها وتتراقص“ماني مصدقة يمة ماني مصدقة
أم طلال بصرخ وضيقة مـن صراخ بنتها: ﯙڜ لقيتي يأمال الصم أريام أنا بصير صمه بيوم مـن صراخك
أريام بفرحه غامره:يمة لقيت أيميل الكاتب العوماني
أم طلال بفرحة لفرحة بنتها:مـن جدا زين والله خلاص يعنى بتنشرين كتاباتك
أريام:ايوة مامي بنشرها بس أول إذا شافها الكاتب وعطاني أراء بعدين
أم طلال وهي تذوق مـن الشاهي:زين حلو الله يسهل لك يابنتي ويحقق أمنياتك
أريام بفرحة مـن دعوات أمها لها:ان شاء اللـــھ ان شاء الله الله يسمع منك
دخل سلطان أبو طلال بهيبته المعروفة: السلام عليكم
أم طلال -أريام:عليكم السلام
أبوطلال:وين العيال
أم طلال وهي تصب لشاهي:طلال مـن راح الشركة ما رجع ونواف في غرقته نأيم وأرياف في الصالون
أريام بمرحها المعتاد:وأريام هاذي هي
أبو طلال يشرب الشاهي وهو مطنش بنته:أممم
أريام بمحاولت كسب أبوها البارد إلا نادر يسولف مع عياله:بابا ترى لقيت أيميل الكاتب العوماني وبيشوف كتاباتي و بعدين انشرها
أبو طلال:سمعت صراخك وأنا في الحديقة الأمامية... وقال بغروره المعتاد: كل هذا الصراخ علشان الكاتب كان قلتي ليه اسمه كان أجيبه لك لين عندك نسيتي انتي بنت مــــين
أريام وهي متعودة على غرور أبوها عكس أمها المتواضعة إلا طلعت عليها قالت وهي تقوم تجلس بقوة على الكنب إلا بيمين أمها:ابدأ ‏​‏​مابي هو بِس ابى كتاباته لا غير
أبو طلال:مالت قال بتصير كاتبه الناس طموحهم عالية وأنت طايحة في الكتابة
أريام وهي تناظر فوق بتفكير:عادي بابا كل وحدة حسب طموحها وأحلامها وتفكيرها أنا بصير كاتبه معروفة
أبوطلال قايم يطلع لغرفته:امحق طموح
أريام بأحباط:مامي بابا ليش كذا
أم طلال حاسه في بنتها بس قالت: ​​مـــا عليك أنت سوي الشئ إلا انتي مقتنعه فيه وخلي أبوك يولي
أريام ابتسمت ولفت رأسها تفكر
@@@@
@%
نفس القصر بس في القسم الثاني قسم خاص وسري ماحد يروحه غير
العم أبو طلال وإلا يفكر يسأل بس مـو يروح القسم بدون شك مذبوح
إبراهيم عامل في القصر بتحديد في القسم السري^ قام وهو مقهور من ريان إلا كل دقيقة يكلم زوجته كنا محد متزوج غيره ومستغرب من حبه الغريب لزوجته:يا ريان ترا الحين الشاحنه جايه في الطريق وأنت بس فالح في الجوال
ريان وهو مشغول بسواليفه مع حب حياته ملاذ:طيب طيب~أؤكي حياتي أكلمك بعدين انتبهي على نفسك
إبراهيم:قوم وقف عند الباب علشان تستقبلها ترى العم أبوطلال يوصينا دايم
تدري انه مايبه عياله يعرفون عن الشاحنه وإذا شافوها بس رحنا فيها
ريان يحط جواله في جيبه:نفسي أعرف ﯙڜ فيه هذي الشاحنة حتى عياله مايبيهم يشوفونه أو حتى يلمحوها ما غير هطلال المغرور إلا مثل أبوه
إبراهيم برتباك واضح:ﯙڜ عرفني أنا بعد مثلي مثلك مدري لا تسأل
ريان ما انتبه لرتباك إبراهيم:معقولة كيف وأنت وباقي العمال تنزلون الأكياس وأنا رئيس للقسم بس
إبراهيم بخوف وعصبية:أقول قوم بس قوم أسمع صوت يمكن وصلت الشاحنة دخلها قبل أحد يشوف وأنا مااعرف مثلك أدخل وأنا ساكت
ريان بستغراب مـن عصبيته:طيب ﯙڜ فيك عصبت هذاني قايم وبعدين لا تنسى أنا الرئيس هنا فلاتصرخ |ومشى|
مشى وراء إبراهيم وهو يردد(اللـــھ يستر لا يعرف الله يستر)
أبو طلال (سلطان•واحد مـن أغنى أثرياء الرياض” الغرور صفه من صفاته
أم طلال ( سعاد•سيدت مجتمع راقي بس التواضع متلبسها متواضعة بقوة
طلال :28سنة •نسخة مصغرة من أبوه بكل شئ بس غروره زايد حبتين
نواف:25سنة•غامض حاله حال نفسه وجوده في البيت لنوم فقط كافي خيره من شره (ماندري ﯙڜ وراك يانواف)
أرياف:22سنة•النسخة الأخيرة من طلال وأبوه /بختصار/مغرورة\
أريام:هاذي نسخة من أمها /متواضعة مسالمة\
(وفي شخصيات بنعرفها بعدين بعدين)
%&@
اليوم الخميس موعد مقابلة(سلافة-ماجد)
عند سلافة
وهي تخلص الألمسات الأخيرة
وتناظر وجهها في المرايه:ياربي أعجبه يارب^وقالت بغرور^وليش ما أعجبه ماشاء الله.طول جسم رشيق مثل عارضات الأزياء.عيون ناعسه وبنيه وانف مستقيم وشفايف حلوة ومنفوخة.وبياض سارخ”مع أني أحب البرونزية مثل الأخت ملاذ يااااا يــا ملاذ لو بس عندي ربع جمالك كان جبت رأس كل الرجال واحد وراء الثاني الله عطاك جمال مـو صاحي^يوووووووه انا وين سرحت خليني أروح لا إتاخر على حبيبي مجود ^^وطلعت وهي ماتعرف ﯙڜ كاتب لها القدر(ونقول الله يستر عليك يا سلافه مـن ماجد
%& @%
البارت الثاني
وصلت سلافة الفصليه
سلافة:ياربي وينه وينك يا ماجد““على وقفتها رن جوالها ردت بسرعة
سلافة:ماجد وينك
ماجد:أنا عند د،كيف انتي في الدور الثاني
سلافة وتلف على د،كيف:ايوة حياتي أنت شنو لابس
ماجد:جنز بيج وبلوزة مخططة بيج وعودي
سلافة وتناظر من بعيد معقولة هذا هو ياربي إيش ذا الجمال لآلا يمكن يكون مو هو لآلا بس هذا لابس نفس يلي قال علي«
ماجد على الخط مستغرب من سكوتها: سلوفة قلبي ﯙڜ فيك ماشفتيني
سلافة فاقت من سرحانها:مدري بس شفت وحد نفس ماقلت وعليه سلسل برقبته وفي يده كوفي
ماجد لف بسرعة:أي أي هذا أنا سلوف وينك
سلافة مصدومة هذا هو ياجماله:ها
ماجد وما زال يلفلف:سلووووووووف وينك
سلافة بسرعة مشت:هذاني جايه لك
& @@
أم لجين:عادلة قومي العشاء جاهز
عادلة تمسح دموعها بسرعة وهي تحت اللحاف:أم لجين ماتعرفين تطقين الباب
أم لجين مستعربة من لسانها إلا صار هل إلايام طويل عادلة حيل محترمة عكس سماهر بس الحين تغيرت:بس يأقلبي أنا طقيت الباب بس انتي مارديتي
عادلة سكتت شوي وبعدين قالت: طيب أم لجين روحي الحين جايه
أم لجين غريبة العادة تقول ماتبي:طيب حبيبتي ننتظرك
عادلة بتتعشاء علشان ترضي أم لجين لأنها مرة تحملتها وتحملت طولت لسانها لو وحدة ثانيه بتترك لها البيت أو تراددها: أؤكي בـّـبٌيبٍتي أم لجين بس أغسل وجهي
أم لجين بفرحة مـن تغيرها لاحسن: طيب ^طلعت
عادلة رفعت أللحاف:أااااه يا أم لجين محد يسأل عني غيرك حتى يلي جرحني وذبحني. الله يعطيك على قد نيتك يا أم لجين
%& @@
%& @@
سماهر تناظر المرايه وهي سرحانة.^ مستغربة من جسار يلي من آخر هواشاتهم يوم ضربها معد شافته خايفة يكون صارله شئ لو سمح الله بس ماتبي تسأل ماتبي يعرف أنها مهتمه فيه أو خايفة على ويصدق نفسه الخوف عليه ذبحها بس تكابر بس توعد نفسها ما راح تمشيله الكف أبدا
%& @@
قصر أبو طلال
أرياف تكلم الخدامة أو بلأصح تامرها بصراخ:ابيك تركبين كل هذي الورود هنا واركبي على السلم وعلقي هذا المسكات عند كل أبجورة مفهوم
تشاني:تيب مأما أنا والله مفهوم
أرياف:وإذا شفت غلطة صغيرة على أول طيارة وبعد لا تقولين ماما سامعه
تشاني:إيش قول.Τ̣ӘΤ͠ أرياف
أرياف بصراخ وهي تمسك طرف قميص الخدامة بقرف:أرياف في عينك وسختي إسمي وسخ الله وجهك ماباقي إلا خدمات ينادوني أرياف ناديني مدام
تشاني بخوف:Τ̣ӘΤ͠ مدام
أرياف نفضت قميصها بقرف:ايه كذا يالله روحي شوفي شغلك
تشاني:Τ̣ӘΤ͠
أرياف راحت تكلم صحباتها علشان البارتي يلي بتعمله بعد يومين وببروده دقت على صديقتها جنى وهي ناسية أو متناسية أنها صرخت وجرحت انسانة مثلها وجبرتها الظروف أنها تعمل خادمة % & @@
نرجع لسلافة-وماجد
جالسين في مطعم رومنسي وهادي
ماجد ماسك يدها ويمثل الحب:ياقلبي تكفين افتشي ليه ماتبيني إشوفك
سلافة مترددة خايفة ماتعجبه مصدومة مـن جماله أجمل منها بألف مرة :لآلا حبيبي خليني كذا أنا كذا مرتاحة
ماجد وقف وهو زعلان:أنا ماشي شكلي ما عجبتك جرحتيني يا سلافة
سلافة مسكت أيده بسرعة:لآلا حبيبي خليك ؤربي انك عجبتني حييل خلاص بكشف ^وكشفت
ماجد وقف يناظرها (أووه مملوحة ما عليها وجهها طفولي بس عليها شفايف: الللللللللله قمر قمر ياربي معقولة في مثل جمالك في الدنيا توقعتك حلوة بس طلعتي ملاك مو حلوة بس
سلافة مصدقة معقولة عجبته أجل إذا أنا ملاك أنت ﯙڜ تطلع وقالت بخجل: تسلم حبيبي هذا مـن ذوقك
ماجد:يابعد عمري ااخخخ ذبحتي قلبي
سلافة:حبيبي خلينا نجلس أنا شوي بمشي
ماجد:لآ تمشي حبيبتي خليكي معايه
سلافة:إذا صار الليل السائق ماراح يجيني ما أقدر
ماجد:خلاص حياتي أنا أوصلك
سلافة بدلع:لآلا حبيبي مابي أتعبك
ماجد بحب وهمي:تعبك راحة ياروحي خلاص أوصلك
سلافة لجل جماله تعمل المستحيل نست نفسها وقالت بحب:أؤكي
ماجد:أخيرا يأقلبي أااااه ياما تمنيت تجي اللحظة هذي إلا نكون مع بعض
سلافة:يابعد عمري أنت بس آخر مرة اطلع معاك
ماجد بستغراب:ليه ما عجبتك
سلافة:لآلا عجبتني أنت ﯙڜ فيك من اليوم وأنت تقول ما عجبتك إلا ؤربي^لو تدري كيف عجبتني وما ودي أقوم مـن عندك أبدا:فديتك عجبتني وأحبك بعد أنت روحي مجودي
ماجد:أخخخخ يــاقلبي أنا أمووووت فيك
سلافة:الله لا يحرمني منك
ماجد:ولامنك يابعدي تصدقين سلوفة قلبي اليوم وأنا طالع أمي شافتني كاشخ سألتني وين رايح
سلافة بحب:أنت ﯙڜ قلت لها
ماجد ببتسامة مكر:قلت لها بروح اقابل حبيبتي وحياتي وقلبي وروحي سلافتي
سلافة بصدمة:امك تعرف
ماجد:أي حياتي أنا ما أخبي عن أمي شئ وقالت أعرفها عليك علشان تخطبك لي
سلافة بصدمة وشهقة:امممم يعنى أنت تبي تتزوجني
ماجد:أجل أكلمك وأحبك على الفاضي يعنى مانتي واثقة أني أحبك وأبيك
سلافة بحب وخجل:أكيد حبي واثقة من حبك لي ماني مصدقة أني بصير زوجتك
ماجد ببتسامة:ان شاء الله بنجيكم يوم الأحد خطاب
سلافة طايرة من الفرحة على نياتها: أوكي حبيبي ننتظرك أنا بقول لمرة أبوي بيجونه ضيوف الأحد
ماجد:أؤكي حبي ﯙڜ رأيك نطلع نتمشي ونروح لأمي تتعرف عليك
سلافة بفرحة:أؤكي حبيبي
%. & @ %
ريان سرحان ويفكر ومو حاس بنفسه
ملاذ مستعربة من زوجها من رجعته من شغله وبس سرحان يفكر••قربت منه وحبته بخده:حبيبي مين ماخذ عقله
ريان وهو يقرس أظافيره في شعره: في غيرها حياتي قلبي وروحي أم عزام
ملاذ تجلس جنبه:مو على أم عزام هكلام قول حياتي لا تخبي عني
ريان بتنهيدة محتار:مدري يا أم عزام
ملاذ تمسح على شعره بحب: ﯙڜ ماتدري قول أسمعك قول ياروحي
ريان:أم عزام انتي تعرفين استغل في قصر أبو طلال وراتبي مرة حلو مع انه شغلتي بس أفتح المصنع واستقبل الشاحنة إلا تجينا كل سبع شهور بس صراحة أفكر استقل أنا استقبلت اليوم شاحنة ودي أعرف ﯙڜ داخل الأكياس
ملاذ بهدوء وتفاهم:ما على حياتي دامك حاس انك مو مرتاح مو مشكلة ربي يعوضك غيره بس ممكن أعرف ليه لﭑني ملاحظة من شهرين وأنت تطري الشاحنة كثير معقولة إلا فيها شئ مو زين
ريان:أكيد ياروحي انتي تعرفين أني مستحيل أفكر أخبي عنك شئ.السالفة يــا روحي أني ماني مرتاح لهاذي الشاحنة أبدا أפس أنها فيها شئ وبعد إلا زاد شكي انه حتى عياله حذرنه انهم يشوفون الشاحنة ولا يلمحوها والاكياس يلي تجيبها الشاحنة ملفوفة بأحكام يعنى مستحيل أعرف ﯙڜ فيها
ملاذ:خلاص حبيبي سوي إلا تشوفه يريحك أبدا لا تتردد يلي ربي كاتبه بيصير
ريان بحب وعشق وهو يحضنها:يا دنيتي انتي بس أدور شغل واستقر فيه وبعدين أقدم استقالتي للعم ابوطلال
ملاذ:على خير ان شاء الله
%& @@
%& @@
:أنا قلت لك أبيها بعد أسبوع يعنى بعد أسبوع لا تخليني أعمل شئ مايرضيك
:بس يــاطويل العمر ماني عارف كيف أجيبها حتى الخطة س•ب مانجحت
:أنا ما علي منك لك شهور وانت تقول مانك عارف أنا قلت لك بعد أسبوع يعنى بعد أسبوع
:تنهد بقلة حيلة وهو خايف من إلا بيحصل له إذا ماجاب يلي يبي:ان شاء الله طويل العمر بحاول
:لف بكرسيه ونفذ من الدخان يلي في أيده:أوكي يالله فارق أسبوع بس وإذا ماشفتها هنا تأكد بنتك راحت فيها
:بخوف على يلي بيصير لبنته:أوعدك
:أؤكي وريني عرض أكتافك
:حاضر »طلع وهو يردد:حسبي الله ونعم الوكيل الله يقضي على أمثالك
%& @@
سلافة - ماجد
طلعوا من المطعم
ماجد أيده ب أيد سلافة ماشين لسيارته ماجد:ترى أمي حنونه وراح تحبك وأنتي بع^وسكت سمع صوت مو غريب عليه لف رأسه طاحت عيونه على صاحبت الشنطة الموفيه
ماجد يكلم نفسه بصدمة مانه مستوعب :ديما
سلافة:مجودي حبيبي ﯙڜ فيك
ماجد:ها^ استوعب ماجد بس بعد إيش بعد ما ركبت صاحبت الشنطة الموفيه مع يلي معاها ومشت السيارة
ماجد بصراخ وصدمة وعصبية: ديمااااااااااااااااااا ديما وقف ياخسيس ^ ركب ماجد سيارته ونسى سلافة ودعس ورا السيارة البي أم. وكله أمل يلحق صاحبت الشنطة الموفيه واذا ​​مـــا لحق ضاعت سمعتهم خلاص(كما تدين تدان ياماجد)
@%. @&
في الشركة
كيف أعرف انك وراء إلا صار كيف أي صح عبدالله هو إلا يقدر ...يقطع تفكيره الطق على الباب
طلال وهو يلف بكرسيه:أدخل
خليل السكرتير:طال عمرك الوالد متصل يبيك ضروي
طلال يفتح الملف إلا قدامه:أؤكي روح واسحب الباب وراك
خليل وهو يهز رأسه:طيب طال عمرك
حط الملف وقام مـن الكرسي طلع يمشي في ممرات الشركة بهيبته المعروفة إلا الكل يعرفها وصل آخر الممر ووقف عند باب المكتب وطقه
طلال:السلام عليكم
:نزل السماعة ورفع راسه:عليكم السلام
طلال:بطلع بروح شركة الوالد
:ضحك بسخرية:أوه طلال سلطان ال...... يستأذن صراحة قوية بحقه
طلال ضحك ضحكه لها معنى وبحتقار:استأدن مـن مــــين منك هههههههههههههه هذا في أحلامك إنا ما استأدن إنا أقولك علشان ما تلعب بذيلك
:لف بكرسيه مطنش طلال
طلال ابتسم بشر:سلام يــا
%. & @ @
عند سماهر
سماهر:مين هذا إلا يصارخ^خليني أنزل إشوف
أم جسار تضرب رأسها وتبكي:ياويلي على ولدي يمه ولدي يمه
سماهر بصدمة:ﯙڜ صار خالتي ﯙڜ فيك عسى ​​مـــا شر
أم جسار:ولدي جسار ولدي صار له حادث من يومين وهو في المستشفى^ وجت عندها بحقد:كل منك مـو هذا إلا تبين يصير ولدي في العناية بين الحيه والموت وأنتي انسانة حقيرة مافي في قلبك رحمة الله يأخذك حسبي الله عليك حسبي الله عليك من تزوجك ولدي ما شاف خير في حياته الله يحرق قلبك الله يحرق قلبك
سماهر سكتت شوي تستوعب وبعدين قالت ببكي وصراخة:لآلالالالا خالتي لآلا جسار مافي شئ جسار بخير لآلا تدعين على لا تدعين جسار مافي شئ
أم جسار بحرقة قلب:ولدي في العناية حسبي الله عليك بنت منيرة ﯙڜ يطلع معاك مثل امك يلي تزوجت وراحت وتركتكم هايتين صرتي مثل امك قلبك أسود ماتخافين من ربك مثل امك
سماهر:لآلا خاله أنا مـو مثل أمي لآلا خاله تكفين ابى إشوف جسار^وطاحت عند رجلينها^:أرجوك خالتي أبيه يسامحني ابى أقوله أني إحبه ابى يعرف أنا لي كذا تكفين خاله الله يخليك جسار في أي مستشفى بروح له
أم جسار قعدت على الكنبه وهي مطنشتها وتبكي على ولدها
سماهر تحب أيدها:أرجوس خاله قولي أي مستشفى ابى إشوفه أرجوك
أم جسار بقهر:مابيك تروحين لولدي أخاف تأذينه انتي مو انسانه قلبك بدون رحمة ينخاف منك قومي عني
سماهر انهارت في مكانها ما توقعت انها كذا لهدرجة صارت الناس تشوفها أنها عديمة إحساس ومافي في قلبها رحمة ^وسكتت وماعد صار لها حس^
أم جسار استغربت من سكوتها لفت تشوفها^انصدمت من شكلها طايحة قبالها وما تتحرك ووجهها مزرق خافت مرة خافت شكلها ما يطمن أبدا
أم جسار بخوف تلمسها:سماهر قومي سماهر قومي أنا بوديك المستشفى بنفسي بس قومي سماهر
دخل ياسر على صراخ أمه:يمه ﯙڜ فيك ﯙڜ صار
أم جسار تأشر على سماهر:يااسر شوف البنت مدري ﯙڜ فيها
ياسر أخوه جسار 22سنة.طاحت عيونه على سماهر:يمه خلينا نوديها المستشفى شكلها ماتت شوفي شكلها
أم جسار بصدمة:ما. تت
ياسر وهو بعد خاف من شكلها:يالله يمه روحي هاتي عبايتها يمه بسرعة
أم جسار راحت تركض على غرفتها وهي تردد» ان لله ان اليه راجعون يارب يارب
((ونقول الله يرحمك يا سماهر»»الرحمة تطلب للميت والحي)) فاماندري هل سماهر ماتت أو لا
&%. @ %
.
.
.
اذا شفت تفاعل لرواية وردود
انزل باقي البارات
أتقبل اي ردود سلبيه او ايجابيه وإذا في انتقاد في الرواية او مافي حماس او تحتاج تعديل أتمنى تشرحون لي لانها اول رواية لي انزلها اكيد حيكون في حاجات
توقعتكم حبايبي

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 04-02-2014, 08:34 PM
صورة francesheka الرمزية
francesheka francesheka غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية عشقت عشيقة مقتولي بصدفه ألقت لقلبي صدمات


مساء الخير..

روايتك جدا جميله واسمها غريب..

بس بسألك مين البطله؟هل هي ملاذ؟

وشيء ثاني ياليت تكبرين الخط لان كذا مره صغير..

والله يوفقك...


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 04-02-2014, 10:39 PM
صورة هاجر محمد الرمزية
هاجر محمد هاجر محمد غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية عشقت عشيقة مقتولي بصدفه ألقت لقلبي صدمات


مساء النور
تسلمين حبيبتي هذا من ذوقك
ايوه البطلة. ملاذ
ان شاء الله حكبرو

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 4
قديم(ـة) 05-02-2014, 12:28 AM
صورة هاجر محمد الرمزية
هاجر محمد هاجر محمد غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية عشقت عشيقة مقتولي بصدفه ألقت لقلبي صدمات


&%. @ %
.
.
.
البارت الثالث
سلافة واقفة للحين في الشارع مصدومه من ماجد الا راح وطنشها
سلافة بقهر: يالله مين هذي الا راح وطنشني علشانها طيب يا ماجد ازعجتني من اربعه شهور وانت تبي تقابلني يوم رضيت تروح كذا وتخليني مو مشكلة برد اعتباري أوريك
:وش فيها الحلوة واقفة لحالها اعزمك على كوب كافي
سلافة لفت مرعوبه تنظر الولد الا قبالها:وجع عمى ان شاء الله قليل الأدب
الولد:الله اعلم من القليل الأدب فينا شوفي شكلك بعدين تكلمي عباية مخصره وكل مفاتنك واضحه والمكياج مالي الوجهه ولثام وش ترتجين مني يعنى افتحلك دعاء السديس استري نفسك قبل يسترونك بكفن تراك رخيصه وفرجه للكل
سلافة سكتت تفكر وكلمه رخيصه وفرجه تتردد في بالها دمعت عيونها وراحت على الشارع تلقه لها تكسي وكلام الولد ماراح من بالها وقهرها من ماجد مصيطر عليها
@@£&
واقف عند القصر ويناظره من بعيد
:ناس متشردة وتتمنى بيت يأويها وناس عايشه في قصور وما عليها قاصر. طيب يا طلال بدفن غرورك واربيك
@ & £ @
ملاذ ترتب الغرفة وتسولف مع صديقتها
ملاذ:وربي انك مالك داعي طيب وش فيها لو تأسفتي منه
رنده:هو الغلطان ملاذ هو الا سبني علشان أمه النسره وللحين ما يكلمني الحين لنا أسبوعين
ملاذ تلف اللحاف حق السرير وتدخله في بيته:طيب خليكي احس منو وكلمي انتي بطلي غرور
رنده:ياشيخه مو غرور بس هو الا زعلني المفروض يرضيني اذا كل مره انا ارضيه كذا ياخذ وجهه
ملاذ تطلع لحاف غيره وتفرشه على السرير:كيف كذا بتجلسون ما تكلمون بعض
رنده:ايش اعمل طيب ملاذ على اي حاجة يزعل وكل كلمه أمه تقول يصدق ويهاوشني وش اسوي
ملاذ:طيب اذا احتجتي أغراض في البيت ولا ودك تزورين أمك بدال ما تخلين الولد المرسل بينكم روحيله انتي وقوليله حرام حتى ولدك يعرف مشاكلك بتعقدو
رنده وهي تصارخ على ولدها:فهودي اقعد ياحمار شوف أكلم خاله ملاذ ماتجيب عزام عندك
ملاذ على السماعه:حلوى هي كل مره احنا نجيكم وبعدين بطلعي تسبي ولدك مرره مافي أسلوب
رنده تلف وهي تضحك:تكفين ياأم الأسلوب انتي
ملاذ:المهم لا تنسي الا قلت لك روحي انتي على انه تبي شئ بدال ما ترسليله ولدك
رنده بتفكير وهي تعوج فمها:اوكي ملوذ اشوف بفكرتك اجرب الا يقهر انه اذا رحت قلت ابى شى يطنشني علشان كذا ما اروح وأرسل فهودي
ملاذ وهي تعطر الغرفة:اوكي حياتي جربي وما عليكي الله يعيني على مشاكلكم صرت حلالت مشاكل لكم يالله حبيبي ام فهد بشوف القدر على النار شوي ويجي ابوعزام
رنده:هههههههه وأحلى حلاله اوكي حبي يالله لا تنسي تغدي ابوعزام الغداء وغديه شئ ثاني
ملاذ بستغراب:اغدي شئ ثاني شئ مثل ايش
رنده تعمل حالها تفكر قالت بخبث:يعنى مثل انك تجيبي اخ لعزام ولا تنسي تصرفي عزام علشان تاخذو راحتكم وتريحي زوجك وتر
ملاذ قاطعتها بصراخ:ررررررندده يا حيوانه ما تتركي كلامك الوصخ يا معفنه
رنده:هههههههههههههههههههههههه خلاص فديت الحيويه انا يالبى ياعرب
ملاذ بعصبيه :كلبببببببه وسكرت السماعه في وجهها
@ & @ &&
رنده طاحت من الكنب من كثر الضحك وهي تتفده ملاذ الخجوله تحب تحارشها
بندر برفع حاجب:بدال ما تنصحين صديقتك اعملي بنصيحه لك انتي
فزت رنده وهي تناظر زوجها بصدمه من متى وهو واقف ياترى سمع كلامها كله
بندر وهو عارف وش يدور في بالها:ايوه سمعت كل كلامك أتمنى انك ما تغلطي على امي مره ثانيه بلا نسره بلا بطيخ
رنده كدفاع على نفسها:من سمح لك تتسمع علي هاذي حركات المنافقين وبعدين انصحها علشان زوجها يستاهل مو مثلك وانا ما أتمنى قربك
بندر راح لها وضغط على كتوفها بعصبيه:تخسين اصير منافق كنت داخل وسمعتك تقولين أمه نسره ووقفت اسمع الباقي من السب وبعدين اذا بقيت شئ منك بخذك بغصب مو انتي بس ما تتمنين قربي انا بعد ما أتمنى حتى شوفت وجهك
رنده بعصبيه وهي تفلت منه:والله ماتخذني غصب وبعدين انا صادقه أمك دايم تتبلى على وانت تصدقها وتجي تسترجل على يعنني كل هذا علشان تبيك تأخذ بنت اختها بنت خالتك عبير روح تزوجها بس فكني من شر أمك^ودخلت الغرفه
بندر رمه نفسه على الكنب وهو يتواعد عبير الا تحش راس أمه تبي تهدم حياته
& @ ££ @
عند أرياف
جالسة في الحديقة وسماعات في اذنها وهي تلعب على الاب فجاء سمعت صوت ضحكة لفت
أرياف وهي تناظر ظهر رجال يكلم جوال:مين هذا وش دخله بيتنا
راحت له بسرعه
أرياف:مين انت وش دخلك بيتنا
الرجال وقف مكانه مالف لها دقيقتين استوعب وجاء بيمشي بس يد مسكته ولفته بقوة
أرياف استغربت سكوت الرجال انتظرت يلف علشان يتضح لها مين هو بس مالف وجاء بيمشي بس عصبت ولفته بقوة قبل يتحرك
أرياف صنمت وهي تناظر عيونه الحاده وهو يناظرها بحتقار صنمها جاذبيته اكثر
ريان وهي يناظرها بحتقار على وقوفها قدامه بملابس خليعه رفع يدها بقوة ورمه لها:ياماصخه كيف تسمحين لنفسك تمسك رجال غريب عنك ولا البلا واقفه قدامه بملابس تافه الشر مو عليك على انا الواقف معاك امحق تربيه^وراح خلاها
أرياف للحين واقفه بعدين راحت بسرعه للابتوب وهي تفكر بكلامه ونظراته صدمتها نظراته معقوله ما عجبته ماجذبته ناظرت ملابسها~تنوره نص الفخذ رماديه وبلوز احمر فتحت الصدر واسعه وضيقه وشال على كتوفها وشعرها خصله نازله على وجهها والباقي مرفوع وروج مزين شفايفها
للحين ريان في بالها في جاذبيه عظيمه جماله عادي بس جاذبية مشعه اكثر
@@ & & £
في المستشفى عند سماهر
فتحت عيونها تحس بصداع وأستفراغ
لفت شافت خالتها نائمة بكرسي
حاولت تتذكر وش صار
سماهر فزت بصراخ:جساااار وين جسار وينه زوجي حبيبي وينه
فزت ام جسار قامت لها وهي تهديها:سماهر حبيبتي أهدي جسار بخير الحمدالله حالته استقرت هدي نفسك حبيبتي لا تأذي البيبي
سماهر بأنين:أمانة خالتي ابى اشوف جسار تكفين الله يخليك..وبكت
ام جساربخوف:بوديك والله بتشوفينه بس شوي شوي لا تتعبين ويتعب البيبي
سماهر بستغراب:اي بيبي
ام جسار بفرحه:البيبي الا في بطنك انتي حامل
سماهر بصدمه وايدها في بطنها:حاامل
ام جسار:ايوه حبيبتي والدكتوره تقول شوي شوي على نفسك لأنو انتي مضغوطه كنتي بتسقطين بس ربي ستر والبيبي تعبان الحين ارتاحي ولا تتحركين لين يثبت
سماهر بفرحه ناقصه:خالتي وجسار كنت أتمنى هو يبشرني ونفتح صفحه جديده
ام جسار تمسك يدينها:مو مشكله حبيبتي ليقوم ان شاء الله وتكملين شهور حملك معه ان شاء الله
سماهر بخاطر مكسور وهي ترفع نفسها وتعتدل: ان شاء الله خالتي ان شاء الله الله كريم
ام جسار:والنعم بالله الله يسهل
@ & @@ £
عادلة:ام لجين ملاذ وش فيها ماتزورنا مو مين عوايدها العاده كل اربعه ايام في الأسبوع لازم تزورنا والحين أسبوع كامل ما سيرت
ام لجين تفرم العجين:والله حتى انا مستغربه لازم تجينا ملاذ شبه يوميآ بس مدري. يمكن مرت عليها ظروف دقيت عليها امس وعقب امس بس ما ردت الله يسهل
عادلة:غريبه حتى تلفون اكيد في شئ بروح لها
ام لجين:خلينا نتغده ونروح كلنا
عادلة ترفع صحن الفطاير وتتوجه لمطبخ:اجل خليني أغلي الفطاير
ام لجين:شوفي القدر معاك
عادلة من المطبخ:طيب

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 5
قديم(ـة) 05-02-2014, 12:39 AM
صورة هاجر محمد الرمزية
هاجر محمد هاجر محمد غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية عشقت عشيقة مقتولي بصدفه ألقت لقلبي صدمات


&%. @ %
.
.
.
البارت الثالث
سلافة واقفة للحين في الشارع مصدومه من ماجد الا راح وطنشها
سلافة بقهر: يالله مين هذي الا راح وطنشني علشانها طيب يا ماجد ازعجتني من اربعه شهور وانت تبي تقابلني يوم رضيت تروح كذا وتخليني مو مشكلة برد اعتباري أوريك
:وش فيها الحلوة واقفة لحالها اعزمك على كوب كافي
سلافة لفت مرعوبه تنظر الولد الا قبالها:وجع عمى ان شاء الله قليل الأدب
الولد:الله اعلم من القليل الأدب فينا شوفي شكلك بعدين تكلمي عباية مخصره وكل مفاتنك واضحه والمكياج مالي الوجهه ولثام وش ترتجين مني يعنى افتحلك دعاء السديس استري نفسك قبل يسترونك بكفن تراك رخيصه وفرجه للكل
سلافة سكتت تفكر وكلمه رخيصه وفرجه تتردد في بالها دمعت عيونها وراحت على الشارع تلقه لها تكسي وكلام الولد ماراح من بالها وقهرها من ماجد مصيطر عليها
@@£&
واقف عند القصر ويناظره من بعيد
:ناس متشردة وتتمنى بيت يأويها وناس عايشه في قصور وما عليها قاصر. طيب يا طلال بدفن غرورك واربيك
@ & £ @
ملاذ ترتب الغرفة وتسولف مع صديقتها
ملاذ:وربي انك مالك داعي طيب وش فيها لو تأسفتي منه
رنده:هو الغلطان ملاذ هو الا سبني علشان أمه النسره وللحين ما يكلمني الحين لنا أسبوعين
ملاذ تلف اللحاف حق السرير وتدخله في بيته:طيب خليكي احس منو وكلمي انتي بطلي غرور
رنده:ياشيخه مو غرور بس هو الا زعلني المفروض يرضيني اذا كل مره انا ارضيه كذا ياخذ وجهه
ملاذ تطلع لحاف غيره وتفرشه على السرير:كيف كذا بتجلسون ما تكلمون بعض
رنده:ايش اعمل طيب ملاذ على اي حاجة يزعل وكل كلمه أمه تقول يصدق ويهاوشني وش اسوي
ملاذ:طيب اذا احتجتي أغراض في البيت ولا ودك تزورين أمك بدال ما تخلين الولد المرسل بينكم روحيله انتي وقوليله حرام حتى ولدك يعرف مشاكلك بتعقدو
رنده وهي تصارخ على ولدها:فهودي اقعد ياحمار شوف أكلم خاله ملاذ ماتجيب عزام عندك
ملاذ على السماعه:حلوى هي كل مره احنا نجيكم وبعدين بطلعي تسبي ولدك مرره مافي أسلوب
رنده تلف وهي تضحك:تكفين ياأم الأسلوب انتي
ملاذ:المهم لا تنسي الا قلت لك روحي انتي على انه تبي شئ بدال ما ترسليله ولدك
رنده بتفكير وهي تعوج فمها:اوكي ملوذ اشوف بفكرتك اجرب الا يقهر انه اذا رحت قلت ابى شى يطنشني علشان كذا ما اروح وأرسل فهودي
ملاذ وهي تعطر الغرفة:اوكي حياتي جربي وما عليكي الله يعيني على مشاكلكم صرت حلالت مشاكل لكم يالله حبيبي ام فهد بشوف القدر على النار شوي ويجي ابوعزام
رنده:هههههههه وأحلى حلاله اوكي حبي يالله لا تنسي تغدي ابوعزام الغداء وغديه شئ ثاني
ملاذ بستغراب:اغدي شئ ثاني شئ مثل ايش
رنده تعمل حالها تفكر قالت بخبث:يعنى مثل انك تجيبي اخ لعزام ولا تنسي تصرفي عزام علشان تاخذو راحتكم وتريحي زوجك وتر
ملاذ قاطعتها بصراخ:ررررررندده يا حيوانه ما تتركي كلامك الوصخ يا معفنه
رنده:هههههههههههههههههههههههه خلاص فديت الحيويه انا يالبى ياعرب
ملاذ بعصبيه :كلبببببببه وسكرت السماعه في وجهها
@ & @ &&
رنده طاحت من الكنب من كثر الضحك وهي تتفده ملاذ الخجوله تحب تحارشها
بندر برفع حاجب:بدال ما تنصحين صديقتك اعملي بنصيحه لك انتي
فزت رنده وهي تناظر زوجها بصدمه من متى وهو واقف ياترى سمع كلامها كله
بندر وهو عارف وش يدور في بالها:ايوه سمعت كل كلامك أتمنى انك ما تغلطي على امي مره ثانيه بلا نسره بلا بطيخ
رنده كدفاع على نفسها:من سمح لك تتسمع علي هاذي حركات المنافقين وبعدين انصحها علشان زوجها يستاهل مو مثلك وانا ما أتمنى قربك
بندر راح لها وضغط على كتوفها بعصبيه:تخسين اصير منافق كنت داخل وسمعتك تقولين أمه نسره ووقفت اسمع الباقي من السب وبعدين اذا بقيت شئ منك بخذك بغصب مو انتي بس ما تتمنين قربي انا بعد ما أتمنى حتى شوفت وجهك
رنده بعصبيه وهي تفلت منه:والله ماتخذني غصب وبعدين انا صادقه أمك دايم تتبلى على وانت تصدقها وتجي تسترجل على يعنني كل هذا علشان تبيك تأخذ بنت اختها بنت خالتك عبير روح تزوجها بس فكني من شر أمك^ودخلت الغرفه
بندر رمه نفسه على الكنب وهو يتواعد عبير الا تحش راس أمه تبي تهدم حياته
& @ ££ @
عند أرياف
جالسة في الحديقة وسماعات في اذنها وهي تلعب على الاب فجاء سمعت صوت ضحكة لفت
أرياف وهي تناظر ظهر رجال يكلم جوال:مين هذا وش دخله بيتنا
راحت له بسرعه
أرياف:مين انت وش دخلك بيتنا
الرجال وقف مكانه مالف لها دقيقتين استوعب وجاء بيمشي بس يد مسكته ولفته بقوة
أرياف استغربت سكوت الرجال انتظرت يلف علشان يتضح لها مين هو بس مالف وجاء بيمشي بس عصبت ولفته بقوة قبل يتحرك
أرياف صنمت وهي تناظر عيونه الحاده وهو يناظرها بحتقار صنمها جاذبيته اكثر
ريان وهي يناظرها بحتقار على وقوفها قدامه بملابس خليعه رفع يدها بقوة ورمه لها:ياماصخه كيف تسمحين لنفسك تمسك رجال غريب عنك ولا البلا واقفه قدامه بملابس تافه الشر مو عليك على انا الواقف معاك امحق تربيه^وراح خلاها
أرياف للحين واقفه بعدين راحت بسرعه للابتوب وهي تفكر بكلامه ونظراته صدمتها نظراته معقوله ما عجبته ماجذبته ناظرت ملابسها~تنوره نص الفخذ رماديه وبلوز احمر فتحت الصدر واسعه وضيقه وشال على كتوفها وشعرها خصله نازله على وجهها والباقي مرفوع وروج مزين شفايفها
للحين ريان في بالها في جاذبيه عظيمه جماله عادي بس جاذبية مشعه اكثر
@@ & & £
في المستشفى عند سماهر
فتحت عيونها تحس بصداع وأستفراغ
لفت شافت خالتها نائمة بكرسي
حاولت تتذكر وش صار
سماهر فزت بصراخ:جساااار وين جسار وينه زوجي حبيبي وينه
فزت ام جسار قامت لها وهي تهديها:سماهر حبيبتي أهدي جسار بخير الحمدالله حالته استقرت هدي نفسك حبيبتي لا تأذي البيبي
سماهر بأنين:أمانة خالتي ابى اشوف جسار تكفين الله يخليك..وبكت
ام جساربخوف:بوديك والله بتشوفينه بس شوي شوي لا تتعبين ويتعب البيبي
سماهر بستغراب:اي بيبي
ام جسار بفرحه:البيبي الا في بطنك انتي حامل
سماهر بصدمه وايدها في بطنها:حاامل
ام جسار:ايوه حبيبتي والدكتوره تقول شوي شوي على نفسك لأنو انتي مضغوطه كنتي بتسقطين بس ربي ستر والبيبي تعبان الحين ارتاحي ولا تتحركين لين يثبت
سماهر بفرحه ناقصه:خالتي وجسار كنت أتمنى هو يبشرني ونفتح صفحه جديده
ام جسار تمسك يدينها:مو مشكله حبيبتي ليقوم ان شاء الله وتكملين شهور حملك معه ان شاء الله
سماهر بخاطر مكسور وهي ترفع نفسها وتعتدل: ان شاء الله خالتي ان شاء الله الله كريم
ام جسار:والنعم بالله الله يسهل
@ & @@ £
عادلة:ام لجين ملاذ وش فيها ماتزورنا مو مين عوايدها العاده كل اربعه ايام في الأسبوع لازم تزورنا والحين أسبوع كامل ما سيرت
ام لجين تفرم العجين:والله حتى انا مستغربه لازم تجينا ملاذ شبه يوميآ بس مدري. يمكن مرت عليها ظروف دقيت عليها امس وعقب امس بس ما ردت الله يسهل
عادلة:غريبه حتى تلفون اكيد في شئ بروح لها
ام لجين:خلينا نتغده ونروح كلنا
عادلة ترفع صحن الفطاير وتتوجه لمطبخ:اجل خليني أغلي الفطاير
ام لجين:شوفي القدر معاك
عادلة من المطبخ:طيب

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 6
قديم(ـة) 05-02-2014, 01:18 AM
صورة بحوور الشووق الرمزية
بحوور الشووق بحوور الشووق غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية عشقت عشيقة مقتولي بصدفه ألقت لقلبي صدمات


روايتك روعة استمري

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 7
قديم(ـة) 16-02-2014, 11:32 PM
صورة هاجر محمد الرمزية
هاجر محمد هاجر محمد غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية عشقت عشيقة مقتولي بصدفه ألقت لقلبي صدمات


@ &@. &
هند:أرياف اشبك انتي من متى وانت يهمك اي رجال
أرياف بسرحان وصوت هامس:دخل مزاجي يا هنود دخل اول مره احس أني حبيبت
هند بشهقه:الله اكبر حبيتي امداك هذا وهو ناظرك نظرات احتقار اجل اذا نظرات إعجاب وش تسوين
أرياف بقهر:تتشمتين فيني يا هند اذا هذا وانا فاتحه لك قلبي
هند بحنيه:وربي ما اتشمت فيك ياقلبي بس كيف حبيتي
أرياف:ما ادري وربي ما ادري يا هند قلبي يدق بقوووة كل ماجاء على بالي
هند:أنسى اذا جاء في بالي حاولي تشغلي نفسك ولا تفكرين فيه
أرياف وهي تغمض عيونها وتسترخي:احاول
هند:افتحي عيونك ولا تفكرين أبدا
أرياف بهمس:طيب
@ & @ £
ملاذ:ريون
ريان:عيونه
ملاذ:قدمت استقالتك لأبو طلال
ريان:لا رحت له امس بس كان مو موجود
ملاذ:اها الله يسهل
ريان:بس للحين مالقيت شغل
ملاذ:طيب وش رأيك تقترح له انك تشتغل عنده في الشركة
ريان بتفكير:اممممممم تهقين يوافق
ملاذ:حاول مهب كنت تشتغل عنده في الشركة وبعدين نقلك لبيته.في المصنع
ريان:خلاص بكره بروح له الشركة وأكلمه
ملاذ:ان شاء الله
تررررررن تررررررررن>الجرس
ريان قايم:مين
فتح الباب ودخلوا وهو طلع
ملاذ:هلا والله نورت البيت اخيراً الست عادلة طلعت من البيت
عادلة دمعت وبغصه:انتي تتذكرين انك لك أخت اسمها عادلة ماتردين عليه ولك أسبوع ويومين ما زرتينا وحتى تليفون ماتردين علينا
ملاذ تحضنها:يابعد روحي يا عدولتي وربي التليفون مايرن خربان وأبوعزام مشغول علشان كذا ما زرتكم ليش"وتلف على ام لجين"هلا خالتي حبيبتي معليش شغلتني عادلة الدلوعه
ام لجين تحضنها:عادي حبيبتي امس كنا بنتغدا ونجيك بس سماهر تعبت ورحنا لها المستشفى
ملاذ بخوف:وش فيها سماهر وش صار لها
عادلة تجلس بقوة على الكنب وتتنهد:حامل
ملاذ بفرحه:من جد وووه ياقلبي يا سماهر
ام لجين تجلس بهدوء عند عادلة:بس المسكينة ما مداها تفرح زوجها مريض في العناية
ملاذ:عناية ليش اشبو
ام لجين:حادث
ملاذ:يالله الله يشفيه ويقومه بسلامه ويفرحون ببيبي
ام لجين وعادلة:آمين
@ @ & £
طلال بحاجب مرفوع:وانت يبه بتوقع العقد وانت ما تدري وش العواقب
ابوطلال بثقه:انت تعرف أبوك يا طلال عمره ما جت صفقه في يده وماربحها
طلال يعدل جلسته:اكيد يابوطلال بس هذي صفقه خسارتها اكثر من ربحها
ابوطلال:انا قدها يا طلال ولا مو واثق
طلال:اخسي ما اثق فيك يبه واثق ونص بس ابوجابر إنسان نجس انت عارف يبي يسوي المستحيل علشان يطيحك في السوق
ابوطلال بغموض:ما عليك انا لاعبها صح يا طلال
طلال:وش قصدك يبه
ابوطلال:اذا جاء وقته بقولك بنفسي
طلال قايم يطلع:ان شاء الله بس أتمنى ما تطول
ابوطلال بخبث:مابتطول
@ & @ £
.
.
.
"
البارت الرابع
أريام جالسه مع أمها يشربون قهوة
أريام تقلب قنوات التلفزيون وتلف لامها:يومه ليش تركتي المشغل معاد صرتي تروحين تشرفين عليهم
ام طلال وهي تتأمل بنتها:ماما أريام اشبك ماتهتمي في نفسك وجههك مافي ولا مك أب وما تعملين منكير وبدكير ماتعملي حاجة
أريام:ماما انتي عارفة أني ما احب هدي الشغلات والخرابيط دي خليتها لبنتك الدلوعه ارياف
أم طلال:طيب يا ماما على الأقل لو تعملي ت
أريام تقاطعها:ماما يكفي أني اعمل تنظيف وحمام مغربي وتنظيف بشره هدي يكفي
ام طلال بتنهيدة:طيب حبيتي براحتك
أريام:طيب ليش ماتمشي المشغل
ام طلال:خلاص عينت مديره لمشغل وانا واثقة بيها
أريام:مين هي
ام طلال:زينة مرة صالح
@ @ && £
ملاذ تحضنها بقوة:بس ياقلبي بس
عادلة تبكي بقوة:خاين يا ملاذ خاين طعني غدر فيني خلاص وربي تعبت
ملاذ:طيب حبيبي أكلم عمي اخلي يفصل الخطوبه
عادلة:ًوايش حتقوليلو حتقولي ولد خان أختي
ملاذ:انتي ما عليكي سيبي الموضوع عليا
عادلة تدفعا:انتي كمان خليتيني ملاذ انتي بتعرفي أنو انا ما احس بأمان الا معاكي وإنتي مزبلتني حتى تلفون ماتردي
ملاذ تسحبها وتبوسها:يا أنفاسي انتي وربي ما طنشتك بس قولتلك عذري ليش ماتدقو على جوالي
عادلة:ياشيخة ناسيه أنو جوالك استقبال
ملاذ؛ايوه صح ما سددنا الفاتورة
عادلة تبوسها في خدها:أحبك ملاذ
ملاذ بحب :ياقلبي وانا كمان طيب خلينا نروح لأم لجين سبنها لحالها
عادلة قايمة وتقوم ملاذ معاها:يالله >ىطلعو
@ @ &. £
بعد يومين
في قصر ابو طلال في الصبااح
أرياف طالعة من القصر رايحه الجامعة
أرياف قلبها دق بقووة وتحكي نفسها"هذا هو والله هو يالله وش يسوي في قسم. ابوي الخاص"
أرياف تكلم السايق:سفر انت معلوم هذا رجال
سفر السواق:ايوه مدام هدا في مستر ريان
أرياف"يالبى ريان":طيب سفر هذا ريان وش يسوي هنا
سفر:هدا في شغول عند مستر ابوطلال
أرياف:عند ابوي اممممم طيب سفر هذا رجال انت في رقم هو
سفر:لا مافي رقم
أرياف:طيب انت يقدر يجيب رقم انا يعطي فلوس بس انت مافي قول احد حتى مستر ريان انت مافي قول انا يبقى رقم
سفر:طيب مافي مشكل
أرياف:طيب الحين حطني في الجامعة بعدين روح جيب الرقم وإذا خلصت ادق عليك تجي تجيبني وتعطيني الرقم
سفر:طيب
وحذفها في الجامعة ورجع لريان يخد رقمه
@ @ &. £
بعد اسبوعين
سماهر بحب:الحمدالله على السلامه يا روحي
جسار مستغرب من اهتمامها وبتعب:الله يسلمك
سماهر:كيف تحس الان
جسار:الحمدالله أحسن من اول
سماهر تحب جبينه:الحمدالله الله يقومك لي بسلامه
دق دق دق
سماهر تتغطه:تفضل
دخل ياسر
ياسر قرب من اخوه وحب جبينه:ماتشوف شر خطاك السوا
جسار:الشر مايجيك ولا يجي صوبك
ياسر:كيف صحتك الحين
جسار هو يناظر سماهر:بخير الحمدالله
ياسر:يالله الله يشفك يالله انا رايح تأمر بشى
جسار:لا سلامتك بس وين امي
ياسر ماشي لباب:بعد شوي جايه >وطلع
سماهر نزلت الغشوه:جسار تسامحني
جسار بستغراب:أسامحك على ايش
سماهر عيونها مغوره دموع:على كل شى على لساني الطويل وتقصير معاك بأمور كثير واستهتاري و
جسار يلف لها:طيب بشرط أسألك سؤال وتجوبيني بأمانة
سماهر:اكيد اوعدك اجاوبك
جسار:وش سبب معاملتك معاي بأسلوب ذاك
سماهر
&. @ @& ًً
ملاذ بعصبيه:ريان ترا السالفة طالت مو معقولة وحدة مزعجه كذا كل يوم رسايل وكلام وقلة حيا وتدق عليك بكل وقاحة
ريان:انتي قلتيها وقاحة يعنى هذي وحدة وقحة ملاذ شوفيني زين انا ريان تشكين فيني
ملاذ بهدوء عكس قبل شوي:ريان حياتي انا ما أشك فيك بس هذي البنت لازم تشوف لها صرفه
ريان يجلس ويجلسها معه:طيب انتي بس روقي
@ @. &£ '
ارياف بقهر:اقولك مايعطيني وجهه كم مره احاول اول مره دقيت رد وكلمني برسميه وقال غلطانة وصار بعدها ما يرد علي حتى رسايلي مطنشها
ولاء وهي تملق عيونها:خلاص طيب وقفت الدنيا علي طنشيه
أرياف بصراخ:والله ما اطنشه ابيه يعنى ابيه ويجيب رأسه مسوي نفسه ثقيل بس القهر انه متزوج
ولاء:وإنتي وحش عرفك انه متزوج
أرياف:الله يخلي سفر"السواق"ما قصر جاب لي معلومات كثيره
ولاء وهي تفتح الشكولاته:اجل الله يقويك
@ @. &&.
عادلة ترفع اللحاف عن اختها بحب:سلافة أختي حبيبتي وش فيك علميني انا أختك
سلافة وجهها وارم من الصياح:عدول تكفى خليني ارجوكي
عادلة تمسح وجهه اختها:لين متى أخليك وربي حرام الا تعملين بنفسك علميني ياقلبي لك أسبوعين ونص وإنتي هذا حالك
سلافة بغصه:تعبانة قلبي يعورني ابى امي
عادلة بصدمه اول مره سلافة تطلب أمها من تزوجت وخلتهم كلهم فقدرها ما عاد سلافة:سلافة وش فيك اعتبريني انا أمك
سلافة بضيق وهي تلف رأسها:لالالالا ابى أمي
عادلة غطتها وطلعت
)
بصاله
عادلة:ام لجين السالفة مو هينه
ام لجين بفرحه:يعنى تكلمت استجوبت معاك
عادلة تجلس وتتنهد:لا بس سلافة طلبت امي وهي عمرها ماسوتها ومانها راضية تتكلم
ام لجين بأسف على حال بنات طبينتها كل يوم وحدة اول بدت سماهر كل يوم مزاعله زوجها وجايتهم وخلاص وبدت عادلة وخلاص والحين سلافة:الله يعين ويهون عليها
عادلة:أمين يارب خليني اروح الحوش عند لجين
@. @. &. &
ماجد وما ادراك ما ماجد
ماجد طالع من المسجد
ماجد:عبود وش رأيك نمشي مكه وناخذ لنا عمره
عبدالله بتفكير:طيب امممم ناخذ معنا وعد
ماجد:أوكي ما عندك مشكلة يالله مشينا ناخذ من المطعم تلقى وعد تنتظرنا
عبدالله:يالله
ماجد("تتذكرون ذاك اليوم يوم طلعت مع السلافة وكنت ناوي اوريها الوالدة ترا كل السالفة كذب كنت ناوي اوديها الشقة عاد مايحتاج اقول لكم ليه بوديها وحد يجيب وحدة شقة ليش يعنى افهموها بس تتذكرون يوم طلعنا صاحبت الشنطة الموفيه اي هذي أختي وعد كانت مع وحد ركبوا السيارة تبون تعرفون مين هذا الوحد. هذا عبدالله ولد عمي ونفس الوقت ولد خالتي ونفس الوقت اخوي من الرضاعه كان مسافر خمسه سنين وبعدين رجع ماقال لنا انه راجع وخذا أختي وطلعوا يتمشون وانا شفتهم ولحقتهم وتركت سلافة نفس الوقت تخيلت ان أختي مع وحد غير اخوي من الرضاعة عرفت أنو مثل ما ألعب على البنات بيجي يوم يلعبون على محارمي والحمدالله انا دحين تبت وتركت كل أصدقاء السوا الله يثبتني ))
@ & @. &.
اليوم الثاني
ريان:ملاذ عجلي يالله خففي يدك
ملاذ تطلع الحافظات:يالله حبيبي خلاص
عزام:بابا حتى فهد بيروت معانا الحديقة
ريان:ايوة حتى ابوه
عزام استانس:وخاله عادلة وخاله سلافة وأم لجين بعد
ريان:ايرة كلهم """ورن جواله
ريان:الو
:السلام عليكم ريان
ريان:عليكم السلام هلا ابراهيم
ابراهيم:أهلين ريان كيفك كيف أمورك
ريان:بخير الحمدالله انت وش شلونك
أبراهيم:الحمدالله وشخبار ورعك
ريان يلعب بشعر ورعه عزام:بخير يسلم عليك
ابراهيم:الله يسلمه المهم ريان العم ابوطلال يقولك تعال عشان نستقبل الشاحنة
ريان بستغراب:بس الشاحنة مب الحين جايه الا بعد سته شهور
ابراهيم:اي بس حصل مشكلة وتفاضت وقال يجون الحين علشان بعد سته شهور مايمديهم يدخلون البلد بيقطعون سنتين عن جيت البلد
ريان:يعنى لازم الحين أكون موجود
ابراهيم:اي نعم هذي اوامر طويل العمر
ريان:اوكي جاي
ابراهيم:يالله ننتظرك مع السلامه
ريان:مع السلامه
ريان يناظر ملاذ نظرات أسف واعتذار:أسف حياتي العم ابوطلال طلبني
ملاذ بقهر:لالا ليش ليش والحديقة
ريان:أسف وربي أسف مره ثاني
ملاذ:طيب مو انت قلت معادك بتشتغل عنده
ريان:إيه ولقيت شغل وكنت امس بروح اقدم استقالتي بس انتي الله يهديك زعلانة علشان الغبين هذي الا تدق على وتزعجني وعاد ما مداني اروح
ملاذ ترفع الحافظة بقهر:طيب قدمها اليوم
ريان:اكيد بعد ما استقبل الشاحنة بروح وأقول له
ملاذ تجلس مع عبايتها:طيب رخواتي ومرة ابوي وأم فهد وش اقولهم وكلهم معزومين
ريان جلس عندها وضمها وباسها على خدها ورقبتها:معليش ياروحي انتي اعتذري منهم
ملاذ وهي توخره عنها واوقف:اوكي الحين يالله نمشي وحطني عند أهلي وأكلم ام فهد تجيني عندهم علشان هذا الأكل محد بياكله>تأسر على الحافظات
ريان يرفع الحافظات ويطلع لسيارة:صادقة اوكي يالله علشان لا اتأخر
ملاذ ركبت السيارة مع وأدها عزام
.
.
.
توقعتكم

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 8
قديم(ـة) 16-02-2014, 11:35 PM
صورة هاجر محمد الرمزية
هاجر محمد هاجر محمد غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية عشقت عشيقة مقتولي بصدفه ألقت لقلبي صدمات


@ &@. &
هند:أرياف اشبك انتي من متى وانت يهمك اي رجال
أرياف بسرحان وصوت هامس:دخل مزاجي يا هنود دخل اول مره احس أني حبيبت
هند بشهقه:الله اكبر حبيتي امداك هذا وهو ناظرك نظرات احتقار اجل اذا نظرات إعجاب وش تسوين
أرياف بقهر:تتشمتين فيني يا هند اذا هذا وانا فاتحه لك قلبي
هند بحنيه:وربي ما اتشمت فيك ياقلبي بس كيف حبيتي
أرياف:ما ادري وربي ما ادري يا هند قلبي يدق بقوووة كل ماجاء على بالي
هند:أنسى اذا جاء في بالي حاولي تشغلي نفسك ولا تفكرين فيه
أرياف وهي تغمض عيونها وتسترخي:احاول
هند:افتحي عيونك ولا تفكرين أبدا
أرياف بهمس:طيب
@ & @ £
ملاذ:ريون
ريان:عيونه
ملاذ:قدمت استقالتك لأبو طلال
ريان:لا رحت له امس بس كان مو موجود
ملاذ:اها الله يسهل
ريان:بس للحين مالقيت شغل
ملاذ:طيب وش رأيك تقترح له انك تشتغل عنده في الشركة
ريان بتفكير:اممممممم تهقين يوافق
ملاذ:حاول مهب كنت تشتغل عنده في الشركة وبعدين نقلك لبيته.في المصنع
ريان:خلاص بكره بروح له الشركة وأكلمه
ملاذ:ان شاء الله
تررررررن تررررررررن>الجرس
ريان قايم:مين
فتح الباب ودخلوا وهو طلع
ملاذ:هلا والله نورت البيت اخيراً الست عادلة طلعت من البيت
عادلة دمعت وبغصه:انتي تتذكرين انك لك أخت اسمها عادلة ماتردين عليه ولك أسبوع ويومين ما زرتينا وحتى تليفون ماتردين علينا
ملاذ تحضنها:يابعد روحي يا عدولتي وربي التليفون مايرن خربان وأبوعزام مشغول علشان كذا ما زرتكم ليش"وتلف على ام لجين"هلا خالتي حبيبتي معليش شغلتني عادلة الدلوعه
ام لجين تحضنها:عادي حبيبتي امس كنا بنتغدا ونجيك بس سماهر تعبت ورحنا لها المستشفى
ملاذ بخوف:وش فيها سماهر وش صار لها
عادلة تجلس بقوة على الكنب وتتنهد:حامل
ملاذ بفرحه:من جد وووه ياقلبي يا سماهر
ام لجين تجلس بهدوء عند عادلة:بس المسكينة ما مداها تفرح زوجها مريض في العناية
ملاذ:عناية ليش اشبو
ام لجين:حادث
ملاذ:يالله الله يشفيه ويقومه بسلامه ويفرحون ببيبي
ام لجين وعادلة:آمين
@ @ & £
طلال بحاجب مرفوع:وانت يبه بتوقع العقد وانت ما تدري وش العواقب
ابوطلال بثقه:انت تعرف أبوك يا طلال عمره ما جت صفقه في يده وماربحها
طلال يعدل جلسته:اكيد يابوطلال بس هذي صفقه خسارتها اكثر من ربحها
ابوطلال:انا قدها يا طلال ولا مو واثق
طلال:اخسي ما اثق فيك يبه واثق ونص بس ابوجابر إنسان نجس انت عارف يبي يسوي المستحيل علشان يطيحك في السوق
ابوطلال بغموض:ما عليك انا لاعبها صح يا طلال
طلال:وش قصدك يبه
ابوطلال:اذا جاء وقته بقولك بنفسي
طلال قايم يطلع:ان شاء الله بس أتمنى ما تطول
ابوطلال بخبث:مابتطول
@ & @ £
.
.
.
"
البارت الرابع
أريام جالسه مع أمها يشربون قهوة
أريام تقلب قنوات التلفزيون وتلف لامها:يومه ليش تركتي المشغل معاد صرتي تروحين تشرفين عليهم
ام طلال وهي تتأمل بنتها:ماما أريام اشبك ماتهتمي في نفسك وجههك مافي ولا مك أب وما تعملين منكير وبدكير ماتعملي حاجة
أريام:ماما انتي عارفة أني ما احب هدي الشغلات والخرابيط دي خليتها لبنتك الدلوعه ارياف
أم طلال:طيب يا ماما على الأقل لو تعملي ت
أريام تقاطعها:ماما يكفي أني اعمل تنظيف وحمام مغربي وتنظيف بشره هدي يكفي
ام طلال بتنهيدة:طيب حبيتي براحتك
أريام:طيب ليش ماتمشي المشغل
ام طلال:خلاص عينت مديره لمشغل وانا واثقة بيها
أريام:مين هي
ام طلال:زينة مرة صالح
@ @ && £
ملاذ تحضنها بقوة:بس ياقلبي بس
عادلة تبكي بقوة:خاين يا ملاذ خاين طعني غدر فيني خلاص وربي تعبت
ملاذ:طيب حبيبي أكلم عمي اخلي يفصل الخطوبه
عادلة:ًوايش حتقوليلو حتقولي ولد خان أختي
ملاذ:انتي ما عليكي سيبي الموضوع عليا
عادلة تدفعا:انتي كمان خليتيني ملاذ انتي بتعرفي أنو انا ما احس بأمان الا معاكي وإنتي مزبلتني حتى تلفون ماتردي
ملاذ تسحبها وتبوسها:يا أنفاسي انتي وربي ما طنشتك بس قولتلك عذري ليش ماتدقو على جوالي
عادلة:ياشيخة ناسيه أنو جوالك استقبال
ملاذ؛ايوه صح ما سددنا الفاتورة
عادلة تبوسها في خدها:أحبك ملاذ
ملاذ بحب :ياقلبي وانا كمان طيب خلينا نروح لأم لجين سبنها لحالها
عادلة قايمة وتقوم ملاذ معاها:يالله >ىطلعو
@ @ &. £
بعد يومين
في قصر ابو طلال في الصبااح
أرياف طالعة من القصر رايحه الجامعة
أرياف قلبها دق بقووة وتحكي نفسها"هذا هو والله هو يالله وش يسوي في قسم. ابوي الخاص"
أرياف تكلم السايق:سفر انت معلوم هذا رجال
سفر السواق:ايوه مدام هدا في مستر ريان
أرياف"يالبى ريان":طيب سفر هذا ريان وش يسوي هنا
سفر:هدا في شغول عند مستر ابوطلال
أرياف:عند ابوي اممممم طيب سفر هذا رجال انت في رقم هو
سفر:لا مافي رقم
أرياف:طيب انت يقدر يجيب رقم انا يعطي فلوس بس انت مافي قول احد حتى مستر ريان انت مافي قول انا يبقى رقم
سفر:طيب مافي مشكل
أرياف:طيب الحين حطني في الجامعة بعدين روح جيب الرقم وإذا خلصت ادق عليك تجي تجيبني وتعطيني الرقم
سفر:طيب
وحذفها في الجامعة ورجع لريان يخد رقمه
@ @ &. £
بعد اسبوعين
سماهر بحب:الحمدالله على السلامه يا روحي
جسار مستغرب من اهتمامها وبتعب:الله يسلمك
سماهر:كيف تحس الان
جسار:الحمدالله أحسن من اول
سماهر تحب جبينه:الحمدالله الله يقومك لي بسلامه
دق دق دق
سماهر تتغطه:تفضل
دخل ياسر
ياسر قرب من اخوه وحب جبينه:ماتشوف شر خطاك السوا
جسار:الشر مايجيك ولا يجي صوبك
ياسر:كيف صحتك الحين
جسار هو يناظر سماهر:بخير الحمدالله
ياسر:يالله الله يشفك يالله انا رايح تأمر بشى
جسار:لا سلامتك بس وين امي
ياسر ماشي لباب:بعد شوي جايه >وطلع
سماهر نزلت الغشوه:جسار تسامحني
جسار بستغراب:أسامحك على ايش
سماهر عيونها مغوره دموع:على كل شى على لساني الطويل وتقصير معاك بأمور كثير واستهتاري و
جسار يلف لها:طيب بشرط أسألك سؤال وتجوبيني بأمانة
سماهر:اكيد اوعدك اجاوبك
جسار:وش سبب معاملتك معاي بأسلوب ذاك
سماهر
&. @ @& ًً
ملاذ بعصبيه:ريان ترا السالفة طالت مو معقولة وحدة مزعجه كذا كل يوم رسايل وكلام وقلة حيا وتدق عليك بكل وقاحة
ريان:انتي قلتيها وقاحة يعنى هذي وحدة وقحة ملاذ شوفيني زين انا ريان تشكين فيني
ملاذ بهدوء عكس قبل شوي:ريان حياتي انا ما أشك فيك بس هذي البنت لازم تشوف لها صرفه
ريان يجلس ويجلسها معه:طيب انتي بس روقي
@ @. &£ '
ارياف بقهر:اقولك مايعطيني وجهه كم مره احاول اول مره دقيت رد وكلمني برسميه وقال غلطانة وصار بعدها ما يرد علي حتى رسايلي مطنشها
ولاء وهي تملق عيونها:خلاص طيب وقفت الدنيا علي طنشيه
أرياف بصراخ:والله ما اطنشه ابيه يعنى ابيه ويجيب رأسه مسوي نفسه ثقيل بس القهر انه متزوج
ولاء:وإنتي وحش عرفك انه متزوج
أرياف:الله يخلي سفر"السواق"ما قصر جاب لي معلومات كثيره
ولاء وهي تفتح الشكولاته:اجل الله يقويك
@ @. &&.
عادلة ترفع اللحاف عن اختها بحب:سلافة أختي حبيبتي وش فيك علميني انا أختك
سلافة وجهها وارم من الصياح:عدول تكفى خليني ارجوكي
عادلة تمسح وجهه اختها:لين متى أخليك وربي حرام الا تعملين بنفسك علميني ياقلبي لك أسبوعين ونص وإنتي هذا حالك
سلافة بغصه:تعبانة قلبي يعورني ابى امي
عادلة بصدمه اول مره سلافة تطلب أمها من تزوجت وخلتهم كلهم فقدرها ما عاد سلافة:سلافة وش فيك اعتبريني انا أمك
سلافة بضيق وهي تلف رأسها:لالالالا ابى أمي
عادلة غطتها وطلعت
)
بصاله
عادلة:ام لجين السالفة مو هينه
ام لجين بفرحه:يعنى تكلمت استجوبت معاك
عادلة تجلس وتتنهد:لا بس سلافة طلبت امي وهي عمرها ماسوتها ومانها راضية تتكلم
ام لجين بأسف على حال بنات طبينتها كل يوم وحدة اول بدت سماهر كل يوم مزاعله زوجها وجايتهم وخلاص وبدت عادلة وخلاص والحين سلافة:الله يعين ويهون عليها
عادلة:أمين يارب خليني اروح الحوش عند لجين
@. @. &. &
ماجد وما ادراك ما ماجد
ماجد طالع من المسجد
ماجد:عبود وش رأيك نمشي مكه وناخذ لنا عمره
عبدالله بتفكير:طيب امممم ناخذ معنا وعد
ماجد:أوكي ما عندك مشكلة يالله مشينا ناخذ من المطعم تلقى وعد تنتظرنا
عبدالله:يالله
ماجد("تتذكرون ذاك اليوم يوم طلعت مع السلافة وكنت ناوي اوريها الوالدة ترا كل السالفة كذب كنت ناوي اوديها الشقة عاد مايحتاج اقول لكم ليه بوديها وحد يجيب وحدة شقة ليش يعنى افهموها بس تتذكرون يوم طلعنا صاحبت الشنطة الموفيه اي هذي أختي وعد كانت مع وحد ركبوا السيارة تبون تعرفون مين هذا الوحد. هذا عبدالله ولد عمي ونفس الوقت ولد خالتي ونفس الوقت اخوي من الرضاعه كان مسافر خمسه سنين وبعدين رجع ماقال لنا انه راجع وخذا أختي وطلعوا يتمشون وانا شفتهم ولحقتهم وتركت سلافة نفس الوقت تخيلت ان أختي مع وحد غير اخوي من الرضاعة عرفت أنو مثل ما ألعب على البنات بيجي يوم يلعبون على محارمي والحمدالله انا دحين تبت وتركت كل أصدقاء السوا الله يثبتني ))
@ & @. &.
اليوم الثاني
ريان:ملاذ عجلي يالله خففي يدك
ملاذ تطلع الحافظات:يالله حبيبي خلاص
عزام:بابا حتى فهد بيروت معانا الحديقة
ريان:ايوة حتى ابوه
عزام استانس:وخاله عادلة وخاله سلافة وأم لجين بعد
ريان:ايرة كلهم """ورن جواله
ريان:الو
:السلام عليكم ريان
ريان:عليكم السلام هلا ابراهيم
ابراهيم:أهلين ريان كيفك كيف أمورك
ريان:بخير الحمدالله انت وش شلونك
أبراهيم:الحمدالله وشخبار ورعك
ريان يلعب بشعر ورعه عزام:بخير يسلم عليك
ابراهيم:الله يسلمه المهم ريان العم ابوطلال يقولك تعال عشان نستقبل الشاحنة
ريان بستغراب:بس الشاحنة مب الحين جايه الا بعد سته شهور
ابراهيم:اي بس حصل مشكلة وتفاضت وقال يجون الحين علشان بعد سته شهور مايمديهم يدخلون البلد بيقطعون سنتين عن جيت البلد
ريان:يعنى لازم الحين أكون موجود
ابراهيم:اي نعم هذي اوامر طويل العمر
ريان:اوكي جاي
ابراهيم:يالله ننتظرك مع السلامه
ريان:مع السلامه
ريان يناظر ملاذ نظرات أسف واعتذار:أسف حياتي العم ابوطلال طلبني
ملاذ بقهر:لالا ليش ليش والحديقة
ريان:أسف وربي أسف مره ثاني
ملاذ:طيب مو انت قلت معادك بتشتغل عنده
ريان:إيه ولقيت شغل وكنت امس بروح اقدم استقالتي بس انتي الله يهديك زعلانة علشان الغبين هذي الا تدق على وتزعجني وعاد ما مداني اروح
ملاذ ترفع الحافظة بقهر:طيب قدمها اليوم
ريان:اكيد بعد ما استقبل الشاحنة بروح وأقول له
ملاذ تجلس مع عبايتها:طيب رخواتي ومرة ابوي وأم فهد وش اقولهم وكلهم معزومين
ريان جلس عندها وضمها وباسها على خدها ورقبتها:معليش ياروحي انتي اعتذري منهم
ملاذ وهي توخره عنها واوقف:اوكي الحين يالله نمشي وحطني عند أهلي وأكلم ام فهد تجيني عندهم علشان هذا الأكل محد بياكله>تأسر على الحافظات
ريان يرفع الحافظات ويطلع لسيارة:صادقة اوكي يالله علشان لا اتأخر
ملاذ ركبت السيارة مع وأدها عزام
.
.
.
توقعتكم

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 9
قديم(ـة) 22-02-2014, 02:42 PM
صورة هاجر محمد الرمزية
هاجر محمد هاجر محمد غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية عشقت عشيقة مقتولي بصدفة ألقت لقلبي صدمات/بقلمي


.
.
.
البارت الخامس
وصل ريان
أبراهيم:وش فيك تأخرت ياهوو
ريان وهي يفتح القسم بمفاتيحه:والله كنت مودي المدام مشوار
أبراهيم لحقه وهو يقوله:طيب ترا الشاحنة على وصول
ريان جلس في كرسيه الخاص:اوك اذا وصلت صوتلي
أبراهيم:ابشر
@. &&. @.
عند أريام
أريام تطقطق على كيبون الكمبيوتر
(وردة المحبه).: ومين انت
(ليت نظراتك لي محبه).:اممممم انتي مو تبين الكاتب العوماني علشان يتشرف على كتاباتك
(وردة المحبه).:وانت وش عرفك أني ابي الكاتب العوماني
(ليت نظراتك لي محبه).:عرفت وخلاص تبينه ولا
(وردة المحبه).:بس انا خلاص لقيته يالله الله معاك
(ليت نظراتك لي محبه).:لا عيو
وردة المحبه. وصكته أريام بلوك
@. &&. @
نرجع لريان
وصلت الشاحنة. طلعوا العمال يتساعدون بتنزيل الاكياس
تسسسسس >طاح وحد من الأكياس وأنفك
ريان هو مسرع:سالم الله يهديك ارفع على مهلك شوي شوي
أبراهيم بخوف ورعب وهو يدف ريان:خلاص ريان خلاص روح انت استريح واحنا نلمها ونكمل
ريان قرب من االكيس المفقوع وهنا وقف مصدوم
@. &&. @.
عادلة:هلا والله بكيان دوبك ذكرتينا
كيان:ياشيخة اسكتي بس شوفوا مين يتكلم على الأقل انا اجيكم اما أنتو ولا في الأحلام من العيد اخر مره زرتونا ولا بعض الناس حرفها يبدأ بحرف الميم
ملاذ:ههههههههههههههههههههههه ياعمري كيان بس وربي ظروف حتى أهلي فتره ما زرتهم
سلافه ببتسامه ميته:يا عمري اي والله من زمان عن بيتكم
كيان بطولت لسانها المعروفة:عشتو شوفوا مين يتكلم انتي الا ماتطيقين بيتنا ولا تطيقينا سبحان المغير الأحوال
سلافه تفشله من كلام كيان:قلتيها سبحان المغير الأحوال بس ان شاء الله بيوم بنزوركم كذا فجاء تشفونا
كيان بحماس:أمانة لا تكدبي عليا
عادلة ترفع القهوة:لالا ياعمري ان شاءالله
كيان تاخذ قهوتها:اشبكم ماسكين على كلمت ياعمري
الكل:ههههههههههههههههههههههههههه
عادلة:كيان بس حبيت اقول اخوكي ماكلم عمي ولا عمي قال لك شئ
كيان بستغراب:لا والله اخوي مسافر وأجل الملكة الا اذا رجع وابوي ما قال لنا شئ الا شئ مثل شنو
عادلة مرتبكه:أبدا خلاص انسي
كيان وأول مره تستسلم وماتضغط عليها:اوكي براحتك
@. && @.
ريان رفع عيونه لأبراهيم بصدمه:مخدرات يا أبراهيم مخدرات وبهل الكميه وانا طول الفتره اشتغل هذا الشغله واصرف على عيالي من شغل حرام مخدرات حسبي الله ونعم الوكيل عليكم
أبراهيم:ريان هذا أوامر العم ابوطلال هو الا قال انت بذات لا تعرف
ريان بصرخه:الله يلعن العم ابوطلال يوم أنى خدعني وخلاني اشتغل هشغله كنت شاك بس احسنت النيه وأكيد مايبيني اعرف يعرف أني مستحيل اقبل اشتغل هشغله
وطلع ريان
@. &&. @.
ملاذ بستغراب:ريان حبيبي وش فيك ليش تبيني اطلع انت دوبك جبتني وحتى ام فهد لسى ماجت هي بطريق لسى مابدت السهره
ريان بصرخ وهو امر مره يصرخ على حب حياته: ملاذ قلت لك اطلعي بسرعه انتظرك برا وياليت تخلين عزام عند خالاته ولاتطولين انتظرك>وسكر
ملاذ مصدومه راحت لبنات في الحواش وهي لابسه عباتيها:بنات حبايبي انا ماشيه ابوعزام بنتظرني برا
عادلة بستغراب:ليش بدري دوبك جيتي وأم فهد الا عزمتيها ملحق اشتاق الإخو
ملاذ ببتسامه:شفتي كيف المهم ام فهد حرمه حبوبه ومستهبله مثل كيان وحتحبونها بنات عادي اترك عزام عندكم
سلافه بعصبيه:ملاذ من متى تستأذني تتركي ولدك ولدك ولدنا يا حماره
ملاذ وعي ماشيه تطلع:ههههه اعصابك اوكي مع السلامه
الكل:مع السلامه
@. &&. @
دق دق
ابوطلال:ادخل
:السلام عليكم طويل العمر
ابوطلال:وعليكم السلام هلا سالم ويوسف وش بقيتو
سالم:احم طويل العمر الشاحنة وصلت وفرغنها من الأكياس وراحت
ابوطلال بملل:طيب والمطلوب
يوسف بخوف:طويل العمر الرئيس ريان واحنا ننزل الأكياس سالم طاح من يدينه كيس وانفتح ونكب الا داخله و ريان شافه
ابوطلال بسرعه:وبعدين وش قال
سالم لقاها فرصه وهو حاقد على ريان من زمان: صرخ علينا ولعنك وقال انك خدعته وحسب عليك وطلع
يوسف بخوف:طويل العمر ريان يمكن يتهور ويبلغ وسمعتك تروح فيها
فز ابوطلال وتل يوسف مع رقبته:مو سلطان الا تتشوه سمعته يا كلب.ودفه على الارض
ابوطلال راح لسالم وصفعه كف قوي:وانت الكلب الثاني ياما قلت لك انتبه وانت غبي
ابوطلال بصرخ هز المكتب:انقلع انت وياه
>طلعوا بسرعه بعد ماانهانت كرامتهم <
ابوطلال دق على طلال
طلال:هلا يبه
ابوطلال:طلال ألحق على مصيبه
طلال فز واقف:يبه وش فيك وش صاير وش فيه صوتك
ابوطلال يدور في المكتب:تعال مكتبي الا في البيت بسرعه
طلال:طيب جاي
@. &&. @
ملاذ بقهر:ريان ياقلبي وش فيك من جينا وانت جالس وساكت وحاط يدينك على رأسك
ريان:اااااااااه يا ملاذ
ملاذ:ياروح ملاذ انت تكلم اسمع قول حبيبي قول
ريان لف لها:ملاذ عرفت وش داخل الشاحنة الا عند ابوطلال
ملاذ بخوف:وش فيها وش داخلها
ريان:ليتني ماعرفت ياملاذ ليت كان اخر يوم لي واترك الشغل بس لأسف عرفت ياملاذ عرفت
ملاذ بخوف: وهي تشوف الصدمة والقهر بعيون زوجها:علمني وش شفت أمانة علمني
ريان بهمس:مخدرات
ملاذ بصدمه:مخدرات
ريان:اي ياملاذ
ملاذ وقفت:مستحيل مخدرات ليش وبعدين انت طول الفتره تشتغل فيها
ريان وقف وهو يمسك يدينها:وربك وقسم بربي أني ماكنت بعرف
ملاذ تشد على يدينه:عارفه ياقلبي وربي عارفه بس ليش يتجر في المخدرات وهو عند خير ليش
ريان جلس وجلسها معه:تلقين الخير هذا كل من فلوس
ملاذ:ان لله ان اليه راجعون الله فوق ياريان وربي يعرف نيتك
ريان:والنعم بالله

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 10
قديم(ـة) 28-02-2014, 12:16 PM
صورة هاجر محمد الرمزية
هاجر محمد هاجر محمد غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية عشقت عشيقة مقتولي بصدفة ألقت لقلبي صدمات/بقلمي


.
.
.
البارت الخامس
بعد يومين
بيت أهل زوج رنده
ام بندر:أقول رنده يايمه ماودك تجيبن اخوه لفهد خلاص عاد الولد كبر وماعنده الا يونسه
رنده بفطنه:مايحتاج ونيس انا وابوه مانقصر والله يخلي عزام اخوه
ام بندر بعصبيه:لايابنت أمك عزام مو اخوه الإخو بدم يعنى من ام وأبو وعادي ترا حتى من الإبو يصير اخو
رنده تتغابه:وش قصدك
ام بندر:قصدي قولي انك ماتقدرين تجيبن اخ لفهد يعنى ماتحملين
رنده بقهر:والله هذا شئ يخصني احمل ولا ما احمل محد له دخل
ام بندر :صادقة مالي دخل فيك بس لي دخل في ولدي وحفيدي خلاص بزوجه بنت أختي عبير وهي تجيب له العيال
رنده تبي تقهرها:اوكي اذا رحتي تخطبين خذيني معاك لا تنسي
ام بندر:اكيد انتي الا بتشاورينها بعد
رنده بدلع وتريقه:ولو خالتو مايحتاج مشاوره يحصلها هي تاخذ شيخ الرجال بندر
بندر مصدق نفسه:فديت زوجتي والله انتي بعد شيخة البنات
ام بندر بقهر:اقول الا هو يحمد ربه اذا وافقت عليه
بندر يجلس عنده رنده ويده في ظهرها:مين هي
رنده بدلع ومياعه تقهر أمه:ياروحي هذي عبير زوجتك المستقبليه
بندر:يمه احنا وش قلنا في ذا الموضوع
ام بندر بصراخ:ليش وش فيها بنت أختي موب ماليه عيونك
بندر بهدوء:يمه اهم شئ في التعدد العدل والله وجهي مهوب وجهه عدال
ام بندر عصبت وقامت تركتهم
رنده:أمك ودي اعرف ليش ماتطيقني
بندر يضمها وهو فرحان انها رجعت تكلمه زين مو مثل اخر هواشهم:معليش تحملي
رنده بتنهيدة:الله كريم الله يصبرني يالله نمشي
بندر قايم ويسحبها معه:يالله
@. &&. @
كيان:بس يمه مبين ان عادله وراها سالفه
ام سعود وهي طفشانة من ازعاج بنتها:ياربي كيان وش بيكون ورآها يعنى
كيان بتفكير:كأنها هونت على الخطوبه
ام سعود:وإنتي وش دراك انها هونت
كيان تفز من الكنب وترمي نفسها على الكنب الا فيه أمها:يومه من تعبير وجهها اول ماذكرت اسمه
ام سعود:ولدي مافي شئ علشان تلغي الخطوبه وغير انه ولد عمها
كيان بفطنه:وعلشان انه ولد عمها خلاص توقف الدنيا عليه
ام سعود خلاص طفح الكيل قامت وخلتها
كيان وهي تشوف أمها رايحه مطنشتها"غريبه وش قلت انا حتى تزعل من زينه سعود انا حاسه انه ورآه عادلة شى وماودها تقول وانا بعرف غصب"
@. &&@@
بيت ابوطلال
ام طلال:ارياف يمه وش فيك ماعادت صرتي تنزلين وتجلسين معنا
أرياف بغرور:من زين جلستكم الحين
أريام بقهر من اختها الا ماتحترم احد حتى امها:عاد الحين الا جلستك لها زين تراك حدك ممله ناس تافهه
أرياف بصراخ:هي انتي احترامي نفسك مات كلمة معاك انا
أريام بحتقار:ولا يشرفني انك تتكلمين معاي مصدقه نفسك
ام طلال بهدوء:يعنى أبدا ماتحترموني تتهاوشون قدامي وكأني رجل كرسي
أريام بسرعه:معشومه يمه
أرياف وهي قايمه رايحه غرفتها:اففففففففف عيشت قرف
أريام بقهر:شوفي يمه شوفي كيف ماتحترم احد حتى انتي ليش كذا
أم طلال بتنهيده:تربيت أبوك وش يطلع معاها
أريام لفت على التلفزيون وهي محمقه بقووووه
@. &&@.
في مكتب ابوطلال
ابوطلال:طلال وش قلت في الموضوع الا علمتك من يومين
طلال:يبه هذا ريان مستحيل يسكت على الموضوع وغيره هو إنسان حريص نتغده في قبل مايتعشه فينا ويبلغ علينا
ابوطلال يتسند على الكرسي بتنهيدة: وبرايك كيف نتغده فيه
طلال بخيث شيطاني ورثه من ابوه:هو ماعنده لا ام ولا أب
ابوطلال بستغراب:ايوه ليه
طلال بلعانه:ولا خيلان ولا أعمام
ابوطلال بملل:ايوه
طلال بخبث:يعنى بمعنى انه مقطوع من شجره
ابوطلال بطفش:طلال اخلص وش ناوي
طلال:ناوي اقضي على حياته ماعنده الا يسأل عنه علشان هذا الانسان السياسه ماتمشي معه والفلوس ماتجيب راسه والتهديد مايخارجه يعنى مافي حل الا القتل
ابوطلال بتفكير:والله فكره بس انت وش عرفك انه الفلوس والسياسه والتهديد بعد مايمشي معه
طلال:قبل يومين بعد مادقيت على وقلت لي اجيك المكتب في مصيبه وجئت وعلمتني بالي صار رحت له وقابلته واسمع الا صار
@قبل يومين@
طلال:هلا ريان شلونك شلون أمورك
ريان بنفسيه وقهر:بخير دامني بعد عنكم وعن بلاويكم
طلال مو من عادته احد يغلط على وينزل من مستوى أهله بس سكت بما انه رقبتهم تحت يدين ريان:ريان انا عارف انك مقهور متضايق بس أتمنى الا صار ماحد يعرفه
ريان بستفزاز:وليش محد يعرفه لا الكل بيعرف
طلال بهدوء:اطلب المبلغ الا تبى من الألف للمليون وفوق المليون لوتبى بس الموضوع مايطلع
ريان بحتقار:لا ياشيخ وش هل الوقاحه انت من جدك تبيني اسكت على تدمير بلادي علشان الفلوس خل فلوسك لك انا ماني بحاجتها
طلال بصبر:ريان اسمع بخليك مليونير هامور من الهوامير اسمك يرتفع في السوق واطلع من الفقر الا انت في
ريان بصراخ:مستحيل اخر همي أصير مليونير ًهامور ريح الفلوس ما اقول انها ماتهمني بس اقول تخسى أخسر ديني علشانها وفلوس الحرام ماتدوم تبون تدمرون عيال البلد
طلال بعصبيه:اسمعني انت ياملعون سكت لك واجد ازعجتني بلادي وبلادي الا بشوفك يقول احنا بس الا نتجر ونفسد اغلب الا في البلد فاسدين ياكثرهم الا يعملون الحرام ومحد تكلم اسمع ياورع اقبل الملايين وعيش حياتك أحسن من ماتطلع بولشي وتخسر عمرك بعد
ريان يبي يقهره:مستحيل اقبل فلوس حرام وكلها كم يوم والشرطة تعلمكم الأدب >وراح
طلال ركب سيارته وراح وهو ناويله نيه.
@نرجع لبوطلال وولده@
طلال بقهر:وهذا الا صار يبه وتبيني اسكت
ابوطلال بفزع:لالا تسكت سويه الا في رأسك بس اهم شى ماننفضح
طلال بخيث:يومين عطيني يومين بس واربيه لك
ابوطلال بفخر:كفؤ يا ولدي
@. &&&. £@

رواية عشقت عشيقة مقتولي بصدفة ألقت لقلبي صدمات/بقلمي

الوسوم
ألقت , لقلبي , مقتولي , بسيفه , رواية , صدمات , عشيقة , عشقت
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ روح زايــــد روايات - طويلة 33584 اليوم 07:09 PM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ روح زايــــد روايات - طويلة 2018 20-07-2011 03:02 PM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ ضمني بين الاهداب روايات - طويلة 2005 23-06-2011 08:16 AM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ روح زايــــد روايات - طويلة 2018 20-05-2011 10:18 PM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات ؛ !! أنـثـى الـ خ ـيـآلـ !! روايات - طويلة 3973 07-10-2010 01:10 PM

الساعة الآن +3: 11:48 PM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1