اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها
الإشعارات
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 18-02-2014, 03:00 AM
صورة الوجــــــــد الرمزية
الوجــــــــد الوجــــــــد غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رواية بين أحقاد الماضي عشقا لاينتهي/بقلمي؛كاملة




السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


رجعت لكم من جديد

محملة بروايتي
الخامسه

واتمنى تناال عجابكم




رواية
بين احقاد الماضي عشقآ لاينتهي


ٍٍٍٍٍٍٍٍٍٍٍٍٍٍٍٍ
.............
~~~~~~~~~~~~~


مقدمه
"
"
"


النتصار على الضعف بداخل النسان ل هو النتصار الحقيقي

والخروج لتحدي العالم بأسره

والحريه حتى لو كانو اقرب الناس لك....

الصحوه بعد غيبوبه يستمر فيها النسان
ومن حوله غارقين

بالهوهم ولعبهم متناسين ومتجاهلين

القادم لهم او مايخبيه لهم المستقبل

متناسين كل شي فقــط

الستمتاااع بالحياه بجميع
مغرياتها وملهياتها

ان كانت حرام او حلال
فقط المتعه لغيـــــر

بالرغم من انهم مقريــــــن
ومعترفني
ان فييه نهايه لكل
شي يخطونه

وأن الدنياء نهايتها
مووووووووووت

ثـــــم

حفـــــره

إما روضه من الجنه او حفره من النااار

وبعدها حساب وعقاب

لمن عصى ولم يتووب

وجنه عرضها السمووات والارض
لمن تاااب بعد المعصيه
واخلص بتوبته

ومع هذا لازااالو مستمرين

بغييهم


فـ هل من منتهي

.....
البـــــداية

مقتطفااات
~~~~~~~~~
~~~~~~~~~
صـــبا علي التركي
:25سنة

~~~~~~
: أشياء كثيرة
يجبُ أنْ نقف أمامها،
لكنّنا لا نعلم
متى يكون الوقت المناسب .

.
أحلامنا البعيدة
وأُمنياتنا الفقيرةُ من الحقيقة،
يجبُ الوقوف أمامها،
ومنعها قبل أنْ تكبر،
ويكبر معها جراح فقدها.

***

~~~~~~~~~
~~~~~~~~~



على طول السنين الي ضحت فيها
لهم

ضحت بكل شي
بحياتها بمستقبلها

براحتها بسعادتها

ومع هذا كله

مشافت منهم
شي

فقط لحظة حاجتهم لها
وبعدها يختفون رغم وجودهم عندها وبنفس البيت
ليش وش السبب

بعدهم عنها وش فرقهم عنهم
ولا شي
هي ماتشوف شي يميزهم عنها او
شي ينفرهم منها
بل العكس
كل شي يطلبونه تنفذه لهم

اشياء كثيره هي الوحيده القادره عليها
وتحققها لهم لكن هي ولا شي بالنسبه لهم الي تشوفه
يمكن مرض ويمكن وحقيقه .
نجاحهم بحياتهم هي السبب فيه
وفوق هذا محد مقر بفضلها عليهم بعد الله سبحانه وتعالى
هي تشوف كل النجحات الي هم فيها بفضل الله وثم فضلها
لو اشياء بسيطه بس تنقل لنجاح

لكن الى متى بتستمر بالصمت والتضحيه
وتعترف بكلمت لاااااااااااا

لاااااااااااا
بدل كلمات
..نعم
..وتم
..وامر
...ومن عيوووني

..تنهدت
وهي تسند يدها على راسها
والتفكير ذبحها
من لها سبووووع

تفكر تتغير لكن كييف كيييف وهي ضعييفه
نعم
ضعييفه مقابل اهلها
هم كل حياتها اخوتها من بنات وعيال
واب وزوجات أب
تعلمت من جدها تقديم كل شي تملكه
لعايلتها
بعد وفاته وزواج امها رجعت تعيش مع
ابوها وزوجات الثنتين
رجعت بعمر12
تعيش معهم عيشة اهل المدينه
من البداوه للمدينه فقدت جدها
والحلال الي كانت تسرح فيه
قفدت اصدقاء الطفووله
وفقدت حلمها الي متمسكه فيه رغم انها عارفه ليمكن يتحقق بعد ماكبرت وعرفت اشياء كانت تجهلها
فقدت كل معنى لسعاده بفقد جدها
رغم انه حرمها من التعليم
كما حرم كل بناته
بنظرة القداما او بعض منهم
(( البنت عيب تدرس))
لالا ماحرمها نهائي بعد محاولاات من اغلى شخص على قلبه
بعدها وافق انه يدرسها لكن ماتركها تكمل
من وصلت مرحلة خامس عدادي
فصلها بقوله كفايه تعلم خلاص عرفت تقرا يكفي
لكن خوالها علموها اشياء كثيره
وصارت اطلق من المتخرجين
من الجامعات بفهمها وذكائها
و
تعرف ثلاث لغات
لكن اخفت انها تعلمت الغات وماتدري ليش
دايم تظهر قدام الجميع عدم فهمها
بشياء كثيره

تنهدت
بس هي متى بتبقى كذا
لازم تتغير
وتـ....صبـــــــا

انتفضت من افكارها على الصرخه الي جتها

:نعــــــم
..ردت بسرعه
على صوت اختها عنود
الي جاها عالي
من غرفتها
ردت عليها اختها
:تعاااالي شوفي
عمر يبكي جهازه خرب
ردت بسرعه وهي توقف وتتعدل قميص
البيت القطني الواسع
:من عيوووني جايه

واسرعت لها

متناسيه كل شي فكرت فيه



~~~~~~~~~~~~~
~~~~~~~~~~~~~
عاصي محمد الفارس
:36سنه


~~~~
فوضويّ،
حين أكون بلا أحلام،
ورجُل أوهام،
حين أطاردُ حلمًا كـ السراب.
***

~~~~~~~~~~~~~
~~~~~~~~~~~~~

داار على نفسه
بغضب:انا ليمكن اسكت

ماااضيعت 36 نسه من عمري
انتظار حتى تنهار
بسبب كرهم وحقدهم

ضرب على الجدار بقبضت يده بقووه
وهو يصرخ..مستحيل مستحييييل
اتناازل لو الثمن عمرررري

لو سـ..عااصي


جاه صوت اخوه
صقر
لف عليه
وهو يكتم كل الموجاات الغضب قبل قليل
الي جتاحته
من اثر المكالمه
:ياعيونه
ابتسم صقر بحب لااخوه
لااااااا بل ابووه
هو من ربااه وهتم فيه
بالرغم من وجود ابوه
لكن هو اكثر شخص يهتم فيه مع امه وكانه ولده ماهو اخوه
:تاخرت وجيت اشوفك الغــدى برد

اوووه ناظر لساعته
معقووله له 3ساعات بعد
المكالمهه ولا حس بالوقت
يااالله
وش قد هو اهدر وقت
لو تصرف بهالساعات الي قضاها
يقاتل مع نفسه
رسم على وجهه بتسامه بكل احترافيه
هو الشخص الي ليمكن
يظهر ضعفه لااحد
صقر وام صقر الوحيدين الي يضهر لهم الحب
مع الحترام لاابوه والبر لاامه طبعا
بغض النظر عن حب ابوه له او كرهه
:مانتبهت لسااعه يالله
جايكم دقايق بس
ابتسم له صقر وهو يطلع
وهو تنهد واخذ جواله

حطه بمخباته وطلع من غرفته
متوجه للمجلس لوين ماتجتمع العايله






~~~~~~~~~~~~~
~~~~~~~~~~~~~
شرف ماجد الماجد
:35سنه


~~~~

مجرد ان تخطي ينسى الجميع انك
كنت رائعاً وانهم كانو يٌصفقون
لك يوما ما!

~~~~~~~~~~~~~

وقف وبغضب معميه
ولاول مره يصرخ بوجهه
ويرفع صوته عليه
برغم كرهه له وحقده
عليه الا انه يحترمه لو كان ظاهريآ
وماهو لخاطره لاااا لخاطر

هالي واقفين يراقبون جداله معه
ومتى ينتهي بدون تدخل
منهم احترام له وللي مقابله ويصرخ عليه بكل جبرووت
:اسمعني عاااد زييين
صبرت سنييين عليك
ولازلت صاابر لخاطر المكسينه هذاي
والي تنظر لي برجاء اني ماتعرض لك
لكن انا طفح الكيل مني
لو بتكرهني بعد اليوم ولا تطيق انها ترفع راسها بوجهي
لكن مراح اسكت فاهم مراااح اسكت
و من اليوم عصمتها بيدي
ولو بتعترض بتفتح موووواضيع قديمه ياعلي قدييييمه
ولا راح تحرق غيييرك
وانت خير من يـــعرف شرف الماجد لقال كلمه تطيح فيها رقاب
ولاتنثني وقد جربتها قبل

عطاه ظهره وهو يتجه برا المجلس
متجااهل نشيييج من كان يسميها بنته بيوم من الايام
قبل تنقلب حياتهم وتتغير حتى هي والي بيوم ماتخيل انها تتغير عليه
قسى قلبه بقووه اكتسبها من رجل صار تحت التراب
تاركه وحيد يصارع من عااادوه قبل ولا يزااالون لو كانو بالخفى




~~~~~~~~~~~~~
~~~~~~~~~~~~~
شوق محمد الفارس
:19سنه


~~~~
نشتاقهم ..
نشعر بهم يختالون بقلوبنا ..
يعبثون بأضلاعنا ..
يبعثرون ترتيب نبضاتنا ..
و لآن البوح بالمشاعر ..
آمر محرم في قانون
العادات والتقاليد حتى وأن كان مشروع ..
فأننا نحبس أشواقنا ..
بحكم مؤبد ..
منتظرين الفرج في يومآ
لايتجرؤن على احتجاز قلوبنا واجسادنا

~~~~~~~~~~~~~


زفرت بقهر
وهي تنتفض بغيييض

وتحذف جهااز التحكم بالتلفزيون
بعنف
:سخااااافااات كلها سخااافات
لفت عليها وهي تصرخ بعتراض:لييييش
تطفيينه بنشوووف المباااراة


نسيت وجود ساااره كيانها منقلب من الخبر الي سمعت
لفت عليها وهي تحاول تنسى:ساااره مستووعبه تتابعين
كووووره من متى وانتي تتابعينها
ساره صدت عنها بضيق:من زماان وش دخلك انتي
لف عليها بكامل جسمها وهي تتربع على
الكنبه:سوووير اعترفي ليكون تحبينه يالغبيه
ساره لفت عليها وبعصبيه غير مبررره:
شوووووووووق احترمي نفسك ولاتنسين اني اختك الكبيره
وش هالكلاام الي تقولين
شووق ببرود ووجهها الطفولي يتجهم:
لييش الحب حرام
ساره بنرررفزه وغضب:ايه حرام لو وجهتيه لشخص الخطاااء
فااهمه لشخص الخطا اكبر حرام وغلطه
حبي زووجك وبس
شووق بكل ثقه وهي تطنش الكلم الاخيره:انتي تحبينه
رغم انه اصغر منك وبالنهاية هو اصلا مادري عنك
من اشهر الاعبين بالخليج او بأسيا كلها
وحياته الكووره ومع هذا تحبينه
ساره فقدت اعصاابها:شوووق انطمي احسن لك
مو عشاني اتابع كل مبارياته صرت احبه عادي احب لعبه فقط
شوق سحبت الجهاز وهي تشغله وتلف بجسمها تتابع المباراة النهاية
بكاس أسياء
ناظر لساره وشافتها رجعت تنسجم مع المباراه وتسناها
سرحت بخيالها بعد مالكاميره جت على المنصه ولمحت الرجل الجالس بكل ثقه بقرب الاميــر
وبعوااارضه الي يخط فيها الشيب
نزلت راسها وبقلبها ..الشخــص الخطاء
الشخـــص الخطاء
ياسااره

..









..انتهى.


انتظروني بالفصل الاول

انطباعكم عن الروايه
او المقدمه




انتظروني قريــبا
بأذن الله تعالى


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 18-02-2014, 03:59 AM
صورة غلااك مجنني الرمزية
غلااك مجنني غلااك مجنني غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية بين احقاد الماضي عشقآ لاينتهي


مشاءالله عليك روايتك الخامسه اتمنى لك. التوفيق وجدد وادعي لي بالتوفيق لاني اليوم نزلت اول روايه اكتبها بالتوفيق حبيبتي

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 18-02-2014, 07:33 PM
صورة الوجــــــــد الرمزية
الوجــــــــد الوجــــــــد غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية بين احقاد الماضي عشقآ لاينتهي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها غلااك مجنني مشاهدة المشاركة
مشاءالله عليك روايتك الخامسه اتمنى لك. التوفيق وجدد وادعي لي بالتوفيق لاني اليوم نزلت اول روايه اكتبها بالتوفيق حبيبتي
حيااك ربي حبيبتي

امين وياك يارب

..ماشاء الله الف مبروك ويارب تنجحين فيها
وتبدعين ان شاء الله


نووورتيني بطلتك

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 4
قديم(ـة) 18-02-2014, 09:12 PM
صورة الوجــــــــد الرمزية
الوجــــــــد الوجــــــــد غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية بين احقاد الماضي عشقآ لاينتهي


مســـاء الخير على الجميع

حبايبي دقايق وينزل الفصل الاول


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 5
قديم(ـة) 18-02-2014, 09:53 PM
صورة الوجــــــــد الرمزية
الوجــــــــد الوجــــــــد غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية بين احقاد الماضي عشقآ لاينتهي





..باسم الله الرحمن الرحيم

نبدآ

"

الفصل الاولـ

..
.


.~..~.~.~.~
.~..~.~.~.~

..وقفت بشكل مفاجئ
والكل انتبه لها
ويالصدمه بالنسبه لها
مكان احد معبر وجودها
ليش لفتت انتباههم اول ماوقفت

تكلمت بنت عمها
الكبيره
متزوجه وعندها اولاد
ترفه :وين ياصبا
صبا بصوت حاولت يكون موزون:قريب
.قالت الكلمه وطلعت
من المجلس
الي يضم فيه جميع نساءالعايله
بمنزل جدتهم ام ابوها
..الجده ام حمد..
فيه
زوجة عمها ابو تركي
وزوجة عمها ابوحمد
وزوجة ابوها ام مالك
والثانية ام مشعل

مشت حافيه على التراب
بالحوش الوسيع والي
فيه اشجار
وكانه مزرعه
يضم النخل وشجار
الفلفل والصبار
والنعناع
وشجار اخرا تجهل اسمها
هوس الجده بالزراعه حولت بيتها مزرعه
ووسوت توسعه للحوش
الكبييير
صار كانه حديقه بالرغم من انه بيت شعبي
الا انه
منظره بالاشجار
فوق الخيال
دخلت داخل لاشجار
تسندت على النخله وغمضت عيونها
وهي تسرح بفكرها وحلااامها

حلم قديييم قدييييييييم جدا
لكن مانسيته بالرغم من
ان صاحب الاحلم او الامنيه
صار تحت التراب
قبل حتى تبلغ سن الرشد
الا انها لتزال تتذكر كلماته
وهي تجلس معه
تحت النخله الكبيره الي قدام بيته
الشعبي الصغير
تحت ضل االنخله

انسدح وهي توسده رجلها
وصار يتكلم ويحلم احلاام
مكانت تفقها في ذاك الوقت لصغر سنها لكن الحين
وبعد هالعمر الي مضى
عرفته
لكن بعد ايش بعد مرااح
تارك امنياته وتخطيط
احتفظت او قلبها احتفظ بأمنيه وحيده
مانستها

قلبها اعتصر الام وهي تتذكره
"
"
"
ذكرا عابره

متوسد حضنها
وهو يسولف عليها
وشبح ابتعادها عنه صار يرواده داايم
يخاف ابوها باي لاحضه يجي ياخذها منه
وخصوصا بعد ماتزوجت امها
صحيح لها متزوجه6سنوات
لكن مع هذا بدا يخاف
ابوها رجل قوي ولو طلب شي اخذه
عايلة متشدد ومتماسكه وبالقوه الشي يطلع منهم
بنته ام مهند زوجها لصديقه بالرغم منه يكبراه بكثيييير
صديقه يعني اكيد يكبرها بس هي مطلقه
وعندها عيال لكن لتزال شابه بعمر 30

ومن خطبها وافق على طول
راحت معه وبقيت عنده صبا
وربنها خلاتها ححتى تزوجن
وبقي زوجات خولها
ولن عيالهم صغار بالسن
هو مرتاح ابوها ماله عذر ياخذها
هو يخاف عليها تروح تعيش بينهم
ماهي متربيه نفس تربيتهم
كيف بتقدر تعيش
فكر بصوت مسموع
كانت بعمر12سنه:
ياليتك يابنتي اكبر بعمرك شوي
والله لزوجك عاصي اليوم قبل بكرا
لكن وش بتقول الناس عني
لو زوجتك بالعمر
لكن بيجي يوم والكل يعرف انك له وهو لك

سـ...

:صبااا

فتحت عيونها على الصوت الغريب
ركزت فيه بس ماعرفته ومن ستوعبت انه
رجال شهقت
..:مييييين

ابتسم على جنب
توقع انها هي
كل بنات عمامه يعرفهم
ويعرف اشكالهم
متربين معه

كانت تستحي وماخذت فتره الا وهي متغطيه
وماقدر يشوفها
كم مره حاول هو وعيال عمامه الباقين يشوفون شكلها ماقدرو
كانت تتخبى عنهم
فضول منهم ولا كانت طفله
على مكانو يحسبونها بصغر سنها وكبر سنهم
وحتى الحين ماقدر يشوف منها شي
رغم انها ببيت جدتهم
الا انها متمسكه بالعباه والطرحه الي
متلثمه فيها
ولاباين منها شي
وقف
دقايق يتأملها
لكن مغمضه عيونها ومكان بين شي غيرهم
نادا عليها
بالواقع مايدري وش يبي
منها
ابتسم براحه لنها ماعرفته
مايعرف وش ردت فعلها
.شافها تصد عنه
ومن رجعت براسها لجهته كانت مغطيه عيونها
تحركت وهي تمشي من عنده
وشافها تطلع جوالها وترد على الي دق
وهو واقف بمكانه يراقبها
سمع صوتها والي زاد تعلقه وصراره فيها بنغمته المميزه فيه شي يشده لها
:
بدووش قليب عمه
وينك
..ضحكت بخفه وباين ان ضحكتها طلعت غصب عنها
وهي تحاول تكتمها حتى مايسمعها المتطفل
الي قطع عليها خلوتها قبل شوي
ضحكتها زادت بخفقان قلبه
هو مشافها ولا يعرف هي جميله او لاااا
لكن من كلام خواته عنها وبنات عمه
تعلق فيها
كان يسترق السمع منهم اذا جلسو يسولفون
عنها الي تمدحها والي تسب فيها
غريانه منها بعد ماسمع رد اخته الكبيره يوم مدحتها
ونها غيرانه لنها اجمل
منها كانت اخته فجر حلوه لكن
هي اجمل منها
كيف بتكون لو كانت اجمل من فجر
ملكة جماال اكيد
مزال واقف بمكانه
وهي قد دخلت داخل
احد الغرف
شوي وشافها تطلع مسرعه لباب
البيت الخارجي
استغرب الوقت متاخر
المغرب وفيه عشاء يعني ماتمشي
ووو
هز راسه وهو يلف ويطلع مع باب الرجال
ومنها لباب الشارع
لف
ورا لبيت ومن جهت باب الحريم
شاف سيارة بدر
تتحرك
مبتعده عن ال
بيت

رجع لرجال

:علــي وين اختفيت
يالثور لي ساعه ادور عليك

ناظر لتركي ولد عمه
الي صرخ عليه

ناظر له ببرود:لك ساعه تدور علي وانت ماقمت من مكانك
حك راسه تركي:كنت بقوم ادور عليك
بس صدق اسئلك من اليوم وين رحت
على تلفت بالمجلس كان فيه كل الشباب
والشيبان بالمجلس الثاني
:بدر وين راح
..طلع منه السؤال بدون احساس
كان يفكر فيها
تركي بستغراب :بـــدر مين
علي عض على شفته وبرود ظاهري
:الحمد الله والشكر بدر التركي
من يعني
تركي بتعجب:و شتبي فيه
علي كره نفسه انه سئله صرخ بعصبيه:اااوهوو علينا ماتبي تجاوب اسكت تحقيق هوو

تركي رفع يده:بس بس رلكس رجع لبريده
شخر بصدمه:بررريده لـ..
وسكت بعد مانتبه للنظار عليه بعد صرخته
..اها بس الوقت متاخر واليوم فيه عشاء
وفيه ضيوف بعد
و
مهند تدخل بهدوو:والله حاولت امنعه
بس شفت عمته بتروح معه قلت ماعليه خوف وهي معه
علي اخذ نفس
وبقلبه وانا وش همني غير انها معه
كيف تروح مع بزر لحالها :اها الله يسهل دربهم
مهند تنهد:امين
.وقف مهند وعلي عيونه تتبعه
حتى طلع
التفت عليه تركي
وهو ناوي يخرش فيه بس تراجع اول مانتبه لمشعل ومالك
والي متراكين ويسولفون بندماااج
واصلا ماهم يم احد بس خاف يسمعونه
ابتسم عليهم الي يشوفهم يقول توئم
سبحااان الله مكانهم من امهات مفترقات
عمه علي
الوحيد الي متزوج فوق الثلاثه
ومع هذا عياله كانهم من ام وحده مافيه فرررق ابداا



~~~~~~~~~~~
كانت مسنده راسها
على الزجاج وتفكر
لكن مانست بدر
الي يتكلم على راسها
وكل شوي يتفداها
لنها انقذته على حسب كلامه
من الجلسه

بدر مايحب جمعة اخر الشهر
الي يسوونها العايله عند الجده


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 6
قديم(ـة) 18-02-2014, 09:55 PM
صورة الوجــــــــد الرمزية
الوجــــــــد الوجــــــــد غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية بين احقاد الماضي عشقآ لاينتهي



سبحان الله
طالع عليها لكن هي كانت تكتم ولاعمرها ذكرت
انها ماتحب الجلسه
هنا
كانت تبتسم لهم
بكل رحابة صدر
وبالمقابل محد يعبرها

الحين هي طالعه عن القريه فوق50كلم
ومع هذا ماهي مصدقه انها
بكل شجاعه قررت تمشي من عندهم
بدون لاتعطيهم حتى خبر
وبالواقع بدر له الفضل بخروجها مو شجاعه منها
:وااااه عمتي
والله مو مصدق اني فريت هااارب
وش هالشجااع الي جتك
.ههههههههه اقصد
وش عندك ماكنتي بتجلسين

لفيت عليه وبنظر :بالله
ماكنك صاحب الفكره
بديير ترا الطلعه لك
يعني انت الي طلبتني اطلع معك
بدر ضحك :ههههههه
بس انتي مشتهيه تطلعين
مثلي لتنكرين
صبا اخذت نفس:
بدررر اسكت
خلاص
بدر حس فيها متضايقه مايدري ليش
اصلا هو ملااحظها من امس مكانت على بعضها
بس مسرحه وحتى البتسامه فقدها
:من عيووني اهم شي زعلك مانرضى نزعلك
سكتت وهو كمل طريقه
دخل داخل بريده
لف على اليمين
وطلع مع الطريق
السريع لف عليها شافها مغمضه
عيونها
نادا عليها بهدوو:صــبا
صبا :ــــ..لارد

بكل تهووور مسك الطرييق السرييع
وهو يترك القصيم وراااه
تمنى يسعدها وفكر
وشاف الا هالفكره هي الي بتسعدها
بمأنها بتسعده طبعا
هههههه فصقر ينتظره هناك
مو جمعت عمامه الي تسد نفسه
محد يعجبه منهم
لحسن حضه كانت نايمه
وهو شخص مجنون سرعه
والمكان مو بعيد
كانت جدته ام مهند
تسكن بأحد قرى حائل
استغرق الطريق لها ساعه فقط
بينما السرعه الطبيعيه تكون ساعه ونصف
وقف عند محطه يعبي وقود
نزل
للبقاله
..
فتحت عيونها صبا
وستغربت
المكان ناظر لساعه
وفتحت فمها معقوله ماوصلو لحد هالوقت الحين
كييف تلفتت تدور لكن المكان
صدمها
تعرفه زيين
لااااا
هزززت راااسها
بقووه هي تحلم اكيد مثل بااقي احلامها
مو معقول تغمض وتفتح وتشوف
نفسها بنفس المكان الي تتمنى
لكن الي خلاها
تتاكد انه واقع وماهو حلم
الشخص الي طلع
مع بدر من المحطه
وهو يضحك ويضرب كتف بدر
وبدر راز نفسه وكانه يقص له قصه من بطولااته
وصلو السياره
بسرعه غمضت عيونها وهي تسوي نفسها نايمه

بدر فتح الباب وركب
والثاني فتح الباب الي ور وركب
:ناايمه من جدك

..وصلها صووته الي شتاقت له
لحد الختناق مثل مشاتقت الاامها
ولشخص كل مامر طيفه تعشقه وتعشق
كل شبر بالارض هذاي
الي حتظنتها بطفولتها مع جدها
الي راح وراح معه كل شي يبعث لها بالسعاده
سمعت رد بدر:ايه تخيل قبل ندخل بريده بكم كيلو نامت
ناديت عليها ماردت وبجنون قلت اسوي مغامره
وهرب فيها لكم
رد عليه :انت لو طالع سائق فراري مو احسن من الكووره
بدر:لاقلبي الكوره وعشقي
وسواقه تجري بدمي بعد لكن الكوره اضمن الفلوس اكثر

ههههههههههههههههههههههههههههههه
.انفجر ضحك بسعاده انه سوى انجاز
زجره الثاني:اشششش
يامهبول لتصحيها
بدر :خلها تصحي
وصلنا بس
الا قلت لامي شي
هز راسه:وش اقولها يالمهبول
انا دريت فيكم اصلا لو ماوجهتك
هنا كان مادري وانت ماكلمتني
حتى سحبت على ياسر بيلعن خيري
بدر بحماس:واااو يالله للبيت بنسوي لها مفاجئه
رد عليه:ولصبا يالمهبول بتسوي لها فاجعه
تخيل تصحي وتشوف امي قدامها
وش بتكون ردت فعلها
بدر برود:اووه صقر وش هالتفكير
يعني وش بتكون اكيد بتفرح
صقر:اكيد بتفرح بس لازم تقول لها
اقل شي

بدر بلامبلاه:يارجل لـ..


:متى تتعلم وتترك عنك التهوووور
والجنوون الي انت فيييه

لف بدر بصدمه لها:صحييييييتيي
متــــى

صبا بقهر:بدر وش هالجنوون لو عرف جدك وش بيسوي فييينا
بدر بثقه:جدي مو عااارف شي ملتهي مع اخوانه
ومراح يرجع الا بعد سبوووع
يعني بنفلها فلله
وبتصل بابوي واقوله
صبا بعصبيه:وابوك بيعديها لك وانت قاطع كل هالمسافت بدون لاتقوله
بدر بفخر ضرب على صدره:لعلكم يااحلى عمه امس وانا هناء
لعد العصر ورجعت لكم المغرب هههههه
صبا فتحت فمها بصدمه:انت مجنووون رسمي والله لعلم ابوك يادبك
لـ..
صقر اقترب براسه لها:هدي عمرك ياقلبي خلاص
صار كل شي
والحين سلمي علي
ههههههه
هدت نفسها
وبحب لفت عليه
وهو
رفع نفسه من فوق المرتبه وهو يسلم عليها
وبدر يصارخ
عليهم
:هيييييييه وجع لتجيبون لنا الشبهه
وش الحركه
صقر بعد ماسلم ورجع لمكانه:واحد يسلم على حبيبته
وش فيها
بدر بعصبيه:حبتك القراده سوها بسيارتك موعندي بتسوي فيني فضيحه
صقر بتطنيش:وش اخبارك ياحلااا صبا
والله وحشتييينا
صبا بحب:بخير ياروح صبا
بدر بزعل:لنا الله هو الروح وانا تشرشحيني ولولا الله وثم انا ماشفتي خشته المعفنه
صبا معصبه منه اكبر طاف له وهي تسولف مع صقر
..
و

وصلو للبيت وصقر نزل بسرعه
ودخل للبيت وهو يركض
:يماااه يماااه
ام مهند طلعت من المجلس:
خيير تصارخ اركد شوي اخوك
راسه يووجع
هدى صقر وبخوف:لسى ماااهون
قلت له بنوديك للمستشفى بس هو عنييد
مايدري اني اموت لو صار شي له

كان يتبع خالته يوم سمع صارخ صقر خاف عليه
وقف على الباب وهو يكتف يدينه يوم تطمن عليه بس بيشوف ليش يصارخ
:مافيني الا الخير بس انتم مكبرين السالفه
والله اني طييب
صقر تقدم منه:عااصي
عاصي فلت يدينه وهو يخطي له
:ياعيون عاصي
والله مافيني شي
بس انت قلي ليش كنت تصرخ كذا
صقر تذكر:لااااااا نسيييت

:بدري كمل كمل غزل باخوك وهو بالمثل
اهب ياحضك
روح صبا وعيون عاصي
ومدري مين وانا لي الهوى
ام مهند بعتاب:لتنضل عمك اذكر الله عليه ياولد
انا مو مكفيتك
عيوني وروحي وكل شي بيحاتي
بدر تقدم منها وهو يحتضنها:يمااه
تكفين وتوفين
بس والله شي يقهر
ليش يحبونه اكثر مني خاصه صبا
انا اكثر منه اسوي الي تبي ليش تحبه اكثر
..كان يتكلم بمزح لكن من الداخل صادق باغلب كلامه
..
صقر تشدق وهو يلتفت عليه:لتحاااول
يابدر انا فيني شي ليمكن تقدر تصول له
مهما سويت لها

بدر بحقد:بيجي يوم واعرف السر الي فيك
ولـ.
قاطعه صقر:وفي ذاك اليوم بتنتحر لنك اكتشفت شي
مالفروض تعرفه لنه بيقطع الامل فيك

كان لزال على وقفته
وهو يراقب بدر وصقر
يتناقرون
ماينكر انه يحب بدر
كثير ويعتبره مثل صقر
لسبب يجهله
كل مشافه يبتسم
يمكن لنه

تصلب جسمه وحس كل
عضله في جسمه
تنتفض لصووت الي اخترق مساامعه
ماينكر ان له 7سنوااات
ماسمعه ومع هذا ماانسااه
مانسااه وليمكن يسناااه
لن جدها زرع حبها بقلبه
وردد كثييير على مسامعه انها له وليمكن تكون لغيره
لكن رااح قبل يحقق كلامه
وراح معه الامل بعد ماقطعوه
اخر مره حاول
يلف لجهت الصوت بيشوفها ماقدر ماااقدر يلتفت
وهو يسمعها توبخ
بدر وصقر الي تركوها تنتظر برا
لكن قطعت خناقها لهم وهي تصرخ باسم امها :مااااااامااا
اخيراا التفت
لها وشافها معطيته ظهرها
وهي تحتضن خاالته
بقووه ويسمع صوت بكاها
انسحب بسرعه
وهو يطلع مع باب الرجال
بدر وصقر بعد وقت قصير لفو لجهت عاصي
وهم نحرجين من حركت صبا
بس ماكن موجود
ناظرو لبعض وبتسموو
بهدووو
وهم متاثرين بموقف صبا

امها مسكت يدها:تعالي تعالي يمه
اجلسي وقولي لي اخبارك ووش مسويه
ووش اخبار عنود طولت عندكم
ليش ماجت معك
ابتسم صبا على امها وكلامها الندفع
:يابعد قلبي كلنا بخيير
وعنود بتجلس مع امها كم يوم
عاد بناخذها منكم لو فتره
انتم كله متمسكين فيها
ههههههههههه
ولا عشان عمر
ضحكت ام مهند:هههههه
لالا والله هي وعمر غالين اصلا غلا عمر من غلاها
صبا ضمت امها وباستها على كتفها:عاارفه
ياروحيي بس امزح معك
بشريني عنك وعن اخبارك
واخبار الصقر
والله وحشتيييني
صقر ارتمى بقربها على المجلس الارضي
وهو يقبل راسها:واااه ياروح الصقر والله
انتي اكثر
بدر جلس بقربه:بس بس
عن ليطق فيك عرق
اختك نصابه لو تبي كان جت معي
كل يومين وانا ناط لكم
صبا قهرها كلامه
لفت عليه:بديير لحين انا مابي الجيه
انت تعرف جدك زين ولو عرف انك تروح
كل يوم حرمك ولو يسجنك عنده
بس ماتقطع كل هالمشاوير
عاد شلون لو بروح معك
صقر دخل قبل يرد بدر
لنه لاحظ ضيقت امه:بس
خلاص مانبي مناقر وخناق
خلاص انتم هنا وحنا بنستاااانس
وبكرا بنطلع طلعه ولا احلى
صبا بعتراض:لالاا بنرجع وسـ..
قاطعتها امها بصدمه:وشوو بترجعين
ونتي توك جايه
لييش ليكون ابوك مايدري
بدر بسرعه رد:لالا وش دعوا يمه اكيد يدري
وهي خبله
تخربط بالكلام
معليك منها ..لف لصقر..جهز العزززبه
يالحبيب
وعزم الخوااال
كلهم بنفلللها
وهم شي العم بو فهد نبي عاااااصم
صقر ابتسم على حماس بدر والي انتقل له:طبعاااا
افا عليك
سكتت صبا وهي تكتم بقلبها خوفا من
ابوها لو عرف
بدر بعد وقت وقف
وطلع

يكلم ابوه
رجع بعد دقايق وهو يغني بطرررب
وعيونه لصبا الي تراقبه وهي عارفه
وين راح
انتبه جدته ماهي فيه
ركض ورمى نفسه فوق صقر وهو يصرخ بحمااس:
يسسس يسسسس
داااد بيجي بكراااا
صبا تصلب جسمها بخوف:ابوي عررررف
بدر لف عليها ولاحض الخوف قال بسرعه:لالالااااا
تخافين انا قلت له
قال بكرا بيجي ويجيب عمه عنود معه
وبيقول لجدي انه بيمر وياخذك معه لنه مايبي يترك لوحدك فهمتي
وطبعا جدي مايعرف انك هنا اصلاااا
فهمتي ياحبيي
تنهدت برااااحه وهي :انت متهوووووور
صقر ضرب صدره:طالع علي
صبا :امحق ومفتخر بمصايبك
صقر فتح فمه بصدمه مصطنعه:ااااانااااا
راع مصااايب
صبا ناظر له كانت بتخانقه
لنه دايم متواطي مع بدر عليها
لكن حست قلبها يدق من نظرته
ابتلعت ريقها وهي تقوله بصوت فيه غصه:انت ابو المصايب كلها
..وقفت بسرعه..بروح اساعد امي
بدر ناظر لها حتى طلعت
لف لصقر:وش فيها
صقر هز كتفه:مدري عنها انا بديت اشك بوضعها
صايره غريبه من فتره
بدر بضحكه:هي اصلا عمرها صارت طبيعيه
دايم غريبه لكن مميزه عمتي فديتها

سكت صقر وهو يفكر



~.~.~.~.~.~
.~..~.~.~.~

طلعت من المجلس ودخلت الصاله
تسندت على الباب وهي تلتقط انفاسها
نظرته نظرته تذكرها
فيييه
بالحبيب الغايب
الي تعتبره مهااجر
كيف من سبع سنيين
مشافته شي ماينصدق وهي كل شهر او شهرين تجي تزوورهم
تجتمع مع البنات
والعيال تسلم عليهم احيان
الا هووو ليش وين يرووح

وين مختفي
معقووله متـ...نفضت راسها بقووه.:
لالا مستحيييل مايسويييها

:باسم الله عليك يمه وش فيك
تكلمين نفستس
لفت بقووه لاامها
:ماما ههههه هلا لامافيني شي
بس كنت بروح لك
بس مدري وين رحتي

ام مهند اقتربت منها:ايه يمه انا رحت لعاصي نظر عيني
تعبان
ورحت اتطمن عليه قبل ينام
دق قلبها بقووه هنا
معقوله بتشوووفه بعد هالسنين
بتعرف شكله
ولا لاااا
ماتتوقع انها بتعرفه
لنه اكيد متغير شكله
:صبا يمه وين رحتي
رفعت راسها الامها وش بتقولها
:لا هنا ماقلت شي
ام مهند بستغراب من حال بنتها:
زين ماما تعالي لخوانك
بنتقهوى
تبعت امها بقلب يخفق بشده
تغير حالها من عرفت انه بنفس المكان

سرحت بفكرها لو طلعو بكرا
لااا مليون بالميه بتشووفه
لالا هي خاايفه من المواجهه
اصلا هي ماتعرف شعوره اتجاهها
:اااااااه
ضربت بحد الباب مانتبهت

صقر وبدر انفجرو ضحك عليها
كانو منتبيهن لها :ههههههههههههههههه
هههههه
للااا عمه وش معمييك
رفعت راسها وبعصبيه
:قلتها عمه ماتستحي تضحك علي يالحمااار
بدل تقول باسم الله عليك
بدر فز لها:ههههههههه
طيب باسم الله عليك
لكن هههههههههههههه
والله شكلك يضحك وين عقلك

قال صقر بنغزه:الي مااخذ يتهنااابو خيتي الحبيبه
لفت عليه بعصبيه:حبتك قرده قول امين
صقر بضحكه:ههههههههههه
اختك اكيد بتكون قرده
صبا جلست بقرب امها وبنرفزه:مالت عليك انت وياها
زيين

صقر:هههههههه ولــــــا لااا باين العصبيه اتش
اوكييه ريلكسس
حبوبه يالله عاد لتزعلين
صدت عنه وهي تاخذ الدله من امها :لسمع حسك انت
وجيري واكون راضيه

صقر لبدر وضحكه يكتمها
:اسمع جيري اكتم حلقك ولا تدري خيطه
احسن كلش ولا زعل البرنسيسه
صبت الامها فنجال
وصبت لنفسها ودفت الدله بالنص
:قهوو انفسكم توم اند جيري



~.~.~.~.~.~
.~..~.~.~.~

:اييش من جدك

رد بخنقه:هذا الي صار
ولو عرف ابوي ماعرف وش بتكون ردت فعله

لا والضيوف الي جو اليوم
بعد مصيبه ثانيه
عنود وقفت وهي تطلع من المجلس وقفت تحت انخله
:مدري وش اقول لك والله
طيب والضيوف مين
وش فيهم بعد
مهند تنهد بقووه وهو مو عارف كيف يتصرف
:الضيوف اهل عبير
بس يخطبونها لولدهم الثاني اخو خطيب عبير
فهمتي
ولو عرف ابوي انها ماهي فيه بيلعن جدفها
كيف عاد لو عرف وين راااحت

:وين راااحت

لف بقووه لاصووت

ابو مهند بقوه تقدم منه والغضب يشتعل فيه:اختك وين رااااحت
مهند مايدري كيف يرد
سمع صوت عنود تقول بربكه:قله راحت مع بدر تعبان او اي شي

لتقول له انها راحت
لحائل

حائل

حائل
تردد الاسم على اذنه بعد مانتزع
الجوال من ولده بعصبيه
:حااااااائل
رااحت لحااائل

عنود تجمدت وماعرفت وش ترد
ابوها سمعها لا وعرف
هي تعرف ان حائل
خط احمر لصبا ممنووع ترووح له
ممنووع
لو على موتها الا بقطع الانفس يالله يوافق
من الربكه والخوف قطعت التصال
وهي ترجف بخوف على صبا مو على نفسها

صر على اسنانه:كيف راحت مع مــن اخوااانها هنا
لتقووول
مع ولد لـ***
لتقول جاي لهنا واخذها من بيتي بدون لاعرف
مهند بين نارين
يسكت ويطلع ولده منها او يقول الحقيقه وثنينهم يتحملون العقاب
لكن ولده مايتحمل لو عاقبه وهو يعرف ابوه
كيف قاسي
بعصيان اوامره
لالا هو مو قاسي
الا بشي يخص امه
يحبها ويحب يحرق قلبها ليش مايدري
وش هالانانيه الي فيه

بس صبا اصلا مالها ذنب بدر هو الي راح
:بـــدر
ابو مهند ردد الاسم:بدددر
بدر ولدك
هز راسه بصمت:
ابو مهند بعصبيه:شلوون تسمح له له
كيييف تسمح له ياخذها بدون علمي
هي كيف تروح بدون علمي
اصلاااا مااعمرها سوتها
لييش
..وكانه هدى شوي ..
وش صاااير لهم
من لاحظ تغير شكله
جت على باله فكره وواضح ان ابوه يضن كذا بعد
:لن امي تعبانه واتصل صقر
فيها
خليت بدر يروح قدامي وانا بمشي الحين لها
مع عنوود

ابو مهند تصلب جسمه وحاول مايبين شي لكن هو مفضوح قدام مهند من سنين:تعباانه
خير
وش فيها
مهند باسم الله عليها ربي ياحفضها:مدري والله
بروح واشوف بنفسي انا ماشي الحين
ابو مهند بهدوووو ظاهري:زين الله يحفظك لكن جيب اختك معك لاتتركها
ولتبطووون زيين

لف وهو يتحرك من قدام مهند تاركه
يتنفس براااحه
ويرجع يتصل بعنود
:اسمعي بتخاويني او لااا
عنود بخوف:وش صااار
مهند بسرعه:مصار شي بس ردي


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 7
قديم(ـة) 18-02-2014, 10:00 PM
صورة الوجــــــــد الرمزية
الوجــــــــد الوجــــــــد غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية بين أحقاد الماضي عشقا لاينتهي/بقلمي



وقفت :ايه برووح وش يجلسني
انتظرني دقايق
بس
راحت اخذت ولدها ووشالت اغراضه والي مكانت كثيره
ودعت اهلها ومشت معه اخوها
لديرة زوجها



~.~.~.~.~.~
.~..~.~.~.~



:هههههههههههههههههههههههههههههه
بدووووش بس عااد

بدر سوى نفسه بيغمى عليه ويطيح على صقر:
ااااااااااااااهه
يويل حالك يابدووش
امسكووني بمووت

صبا زجرته :بدر بس عاد اثقل
بدر تعدل وهو يقول بخقه:عمممه بالله وين جيني العقل
والزين هذا يتغزل فييني
ساره رمت عليه علبة عصير فاضيه:هيييه
متى تغزلت فييك
استح على وجهك
بدر لف جسمه لها كله:لالا اعترفي اعترفي
قلتي بدووش صح

ساره هزت راسها:ايه صح وش فيها
ماقصدي شي بس انا ماعرف اصلا اناديك الا كذا

بدر رز نفسه:هذا دليل انك تحبيني
صــــــح

ساره بقرررف:وووع وش احب فييك انت شايف نفسك
ووورع وررع تراك
بدر بعتراف:اادري بس تراني رجااااال
لتخليني اخطبك الحين من جدي
ليوافق على طول
ساره استحت منه
:جب عاااد
بدر افجر ضحك من شاف خدودها حمروو:ههههههههههههههههه
ههههههههههه استحت استحـــت
ساره ماقدرت تتحمل وووقفت هاربه
شجن:هههههههههههههه بدر مجنون انت
خلاص عاد ياويلك تحرجها مره ثانيه ترا اعلم ابوك
بدر تكتف وهو يلف عليها وبرووود:وش بتقولين له
مهند شف ولدك يغازل اختي
لنها تجلس معه
صبا وشجن ناظرو بعض بصدمه من رده
شجن ماعرفت ترد
صادق بكلامه
بدر لاحظ صدمتهم
وابتسم على جنب الى متى بيسكت
ويسوي نفسه بزر
هو كبير الحين عمره 17سنه
يعني رجال لو متوزج عنده عيال
صحيح جسمه صغير شوي
وهذا الي مخليهم
يعتبرونه بزر

وقفت صبا وهي تقول :انا بروح
اشوف ساره
وانتم اطلعو لمجلس الرجال
ولا عاد اشوفكم تجلسون معنا
صقر بعتراض:وانا شعلي منه
صبا:كيفك بس ولد اخوك طلعه من المكان
ولا عادي عندك يجلس مع خواتك
كانكم صدق تعتبرون انفسكم كبار بالسن والمفروض يتغطون عنكم
صقر بعد صمت:زين بنرووح
اكيد مارضى بس ..وبضحكه..ههههههههههههههه
ماتوقعت بدر رجال
بدر لف عليه بقووه وبنظررره:
ايييش وش شااايفني عندك
صقر وقف وطلع ومن عند الباب
يقلت ساره:ورع وررع ههههههههههه
..وفرك هارب.
وقف بدر وهو يسبه ويررركض
وراه


........
بعد ساعه كانو البنات مجتمعات
بالخيمه الي ناصبينها قدام البيت
وشبات النار
وجالسات عليها
صبا شجن
شوق و ساره
شهد وجنى بنات ماجد اخو صقر الكبير
:والله هذ الي قاله من هدتته

صبا:شجن الله يهديك ماله داعي تقولين لها ماتعرفينها حساسه الخبله

شجن بعتراض:لااا لا خليها تعرف عشان تعرف انه كبير ولاهو بدر البزر
ليغركم شعره الي مطوله لتحت رقبته هو الي يصغرره ههههه
لو سمعت رده بنفسها والله تكره عمرها
ساره بضيق:ونتي تبيني اكره نفسي هههه
شجن ضحكت:ههههههههه
لالا ماقصدي بس انصدمت الصراحه
منه
ماعرفت وش ارد اصلا
صبا:معلينا سالفه وعدت غيرو ها يالله

شجن بحماس:غنني لناااا
صبا فتحت فمها :نعم لالالا مابي
ساره بعتراض:مافيه مابي بتغنين لنا يعني بتغنين
شوق وشهد وجنى :ايه غني لنا وكلنا بالدور بنغني
ولا يهمك بس بنبدى فيك
صبا برفض قاطع:مستحيييل
انا انا مزكمه ماقدر
شجن:يانصاابه مافيك شي يالله غني لناا عن النذااله
صبصب
صبا بقرف:وش صبصب
شجن براءه:ادلعك
ساره ضربتها على راسها:هذا دلع ياخذك
دلعيها صوبي صوص
شوق:ههههههههههههه
امحق يابنت شجن ارحم منك
اقول صبا اسمها هيبه ماينصغر
ريييحوو قبلكم كثير حاولو
صبا رمت لها بوسه:يااالبييه
تسلمين لي
اسمعو الناس الذووق
لعيونها بغني
لكم

شوق رمت لها بوسه:ربي يسلمك
فديييييتك

صبا بتفكير:بس مو حاظرني شي
ذكروني

البنات بدو يسمون لها غاني
ماتذكرهم
:معرف
:ماعرف
ساره بطفش:وش تعرررفين انتي

صبا بتفكير:مدري ماسمع اغاني
ياختي وانتم ازعجتوني تبون حب

ماااااعرف حب شوفو بغني لكم

شجن بسرعه:اشوفك وين ياغالي

صبا لفت عليها بقووه:هاه لالا هذاي لااا
شوق لاحظت كيف تغير شكلها
:لييش غنيها حلووه ماسمعتها بس
عنوانها حلو
كل البنات وافقو وطلبوها
.بعد اصرار

بدت تترنم فيها بصووتها المميز بنغمته
لكن بانشوده غير الي طلبو
:




كيف التقي بك بعد محنا ابتعدنا

... كيف اليالي دون شوفك ولقياقك

كيف الوضع بيصير يوم افترقنا

....كيف العيون لحل طرياك


~.~.~.~.~.~
.~.~.~.~.~.~

رجع يركض لمكانهم
جلست الشباب
والي كانت بالجهه الثانيه من البيت
بالمشب جالسين بمأن البنات احتلو الخيمه

:صقرر الحق صقررر

ليييفوتك

كلهم التفتو
على بدر وهو يصارخ
وتحمسو
صقرر لف عليه:وش فييك وش صاير ليش تصارخ
بدر بحماس:الحق ليفوووتك كناري التركي تغرررد
صقر فتح فمه بعدم فهم:وش تخربط
بدر انتبه على الشباب الي يترقبون:اقووولك بتجي او
لاااا
صقر اشر بيده:رووح زيين ماعندك سالفه بتذبحني بالبرد اعرفك ماعندك سالفه
بدر جاء وتربع عنده
:صادق برررد لكن بيفووتك والله
شي
فهد بفضول:وشو قل لنا
بدر حرك راسه يمين يسار رفض:نـــي نــي ماقدر
ياسر بضيق كاره الجلس بس ماعنده احد
وماله غيرهم يتحمل غثاهم
وخاصه بدر هذا مرجوج وبزر بنظره بس يبقى ولد حماه ولازم يتحمله هههههه
:الا عاصي وينه
بدر لف عليه:عااصي ولا عوعو
صقر بستغراب:عوعو مين
بدر لمح نظرت الغضب على وجه ياسر
ياسر نار شابه لو احد جاب طاري مرته:
عمر عمررر اقصد مفتقده صح
ابتسم ياسر على جنب:كثييير والله
بدر بضحكه:هههههههه طيب عد من هنا لساعه1باليل بتلقاه قدامك
ياسر بستهجان بكلامه:لوالله تستهبل
بدر بجديه مضحكه:والله صااادق انت طيعني وابد العد من الحظه هذاي


"
"
"

~.~.~.~

ماقدر يجلس وهو يراقب صقر وبدر
ولي بكل حركه
منهم يتذكرها
بتضحكون على تفكير
كيف بيتذكرها فيهم
صقر اخذ طبعها
العاطفي
وبدر
اخذ شطانتها بالطفوله كانت شقييييه
وداايم مكانت تثيير غضبه
وقبل يعاقبها كان يضحك وهو يلاعبها بحب
لنها بلحظه تمتص غضبه
وهذا لي يشوفه ببدر

محد يحس بالنار الي فيه
النار الي شابه داخله
وخاصه من سبوع وهو ساكت مو عارف
يتصرف كيف بكل بروود يردونه
من من يفزع كيف يجيب جاهه كبيره تخجلهم من رده
هو ليمكن يتنازل عنها لو دفع عمره ثمن للمجازفه الي مخطط عليها
.طلع
برا يفر على البيوت
هاارب من بيتهم وماحس بنفسه الا وهو

عند
جهت الحريم وتحديدا كان قبال الخيييمه
وقف بيلف ويرجع لكن تجمد وهو
يسمع لصوت
صوتها يعرفه يعرررفه زيين

ونغمته الي صايره تميزه مكانت فيه بالطفوله
لكن بعد ماكبرت تغير صوتها لكن صار احلا ومع هذا مانسيه
...

كيف التقي بك بعد محنا ابتعدنا

... كيف اليالي دون شوفك ولقياقك

كيف الوضع بيصير يوم افترقنا

....كيف العيون لحل طرياك

بالبال ياغالي ترى فيك سهرنا...

.... دايم قبال العين طلت محياك

انت الوحيد الي بحبه غمرنا

....تدري كثير الشوق لزال ينصاك

وانت الي باليل تصبح قمرنا

...ويزيل هم القلب همسة شفاياك

مجبور انا ابعد وابتعد ذا قدرنا

...ومجبور اكفكف دمعتي بعد إلامك

منساك يالغالي ومهما افترقنا

.... ابقى اناظر طيفك واتحراك

ومنساك يالغالي مهما افترقنا

ابقى اناظر طيفك واتحراك

ابقى اناظر طيفك وتحـ.ـرااك

تقطع صوتها وسكتت تحس بغصصصه
بحلقها من الذكرياات الي نهالت عليها

مروه بعجاب:وااااوو صوتك روووعه
ساره:جد جنااان
كنت بعترض انك غيرتي الاغنيه لكن اعجبتني
هههههههههه

شهد:مااشااء الله عليك

جنى:الله يحفضك صدق رووعه
شجن:مااشفتو شي ماشاء الله عليها رووعه
دايم
استحت وبضحكت احراج:هههههه
لتبالغوون
عاد صوتي مو شي عند
بدير لو تسمعوونه
ساره بعصبيه:خلييه يولييي
شجن:هههههههههه سوير خلاص
كرهته لا صدق بدر طالع عليها ماشاء الله صوته روعه
اقوله صير مغني بس هو يقول تبين جدي يدفني
صبا بعصبيه:كان انا ادفنه قبل جده مابقى الا هي يصير مغني
يحمد ربه لاعب بأكبر نادي بالسعوديه وش يبي اكثر
من كذا
ساره بصدمه:اااحفلي بديروو لاعب
صبا:هههه ايه معقوله محد يعرفه اننتم ماتابعون رياضه
جنى بحماس:لالا انا اتابع بس باي نادي
يلعب
صبا:بنادي النصر
رقمه17بالولمبي يلعب هو صغير عمره 17 ههههههههههه
على رقمه
لكنـ.سكتت وهي تشوف البنات وكيف يناظرون لها لاوهي
فاتحه فمها بصدمه
وفجئه صرررخت:لااااااااااااا
بدر المهند معقوووله هوو ماغيره ولد اخوووك
بدر بدر
صبا انفجعت بصراخها:ايه هو وش فييك
تصااارخين
جنى مااهي مستووعبه:معقوووله
ماني مصدقه
بدووووووووش حبيبي

:اااه وشجع

شجن:ههههههههههههههههههههههه
مجنونه متحمسه
شهد بعصبيه:استحي على وجهك تتفدين الرجال
جنى ناظرت فيها:الحمد الله تراه لاعب يعني
بـ..
قاطعتها:كان لكن الحين هو من العايله
وقريب وعيب تتغزلين فيه من الاصل
جنى بتطنيش:اقول طيري يعني يوم كان لاعب بعيد
ماقلتي شي لكن الحين عشان صبا صار عيب
لـ.جنــــــــــى

جنى شهقت بصدمه وهي تحس قلبها بيتوقف
:عمــــــــــــــــي
لالالاااا سمعني ياويلي اويليي
عمي عمي

:جنىىى تعاااالي

هزت راسها بخووف ورعب جلي على وجهها
:لالا بيقتلني سمعني اكيد بيقتلني كم مره خانقني
واثريه يعرررف منهو بدر
لااااا لاااااااااا

:جنــــــى بتجين والا ادخل عليك

هزت راسها وبدون شعوور قفزت وندست ورا صبا
:انا بوجهك ياصبا عنه
بووجهك بيذبحني

تهئئئئئ
ياويلييي
صبا كانت هااديه
وماهي حاسه بجنى وهي متمسك فيها بقوه وتصيح
من الخوف

صوته جمد كل عرق فيها
تحس بمشاعر
غرييبه

مو قادره تتخيلها او تقدر توصفها
زي الغرق الي تشوف نفسها تغرق فيه اكثر واكثر
حتى صارت ماتحس بجنى الي ضامتها
برعب
وهي تصحي بعد ماحست بوقفته على الباب
انتبهت وكانها صحت من اغماء
عرفته عرفت صووووووته
رغم الغيااااب الي سنيين
طاال الا ان قلبها دلها له

جنى برعب:لااا وش تبي قلي
هنا ماقدر اجي
:بتطلعين ولا ادخل

جنى بدموع وصوت رايح من الخوف تعرف عمها عصبي
وهي غبيه صارت تتحدى اختها حتى سمعها:
صـ.ـ.بـ.ا
صبا مسكت يدها بيد ترجف وصوت واطي:
لاتخافين مراح يقولك شي
لكن دخل عليهم
وصبا تغطت بصدمه متوقعته صدق يدخل
:انتي بقره ماتفهمين قلت تعالي ليش ماتسمعين الكلام

جنى برجفه:وش تبي
عاصي برفعت حاجب:وش ابي بعد
جنى بتماسك وهي تتجود بصبا اكثر:
قلي وش تبي
عاصي ركز نظره عليها وهو يتحاش الي متمسكه فيها
الى هنا ومايقدر يتقدم اكثر
يقترب للخطر
لف على خواته الي هاديت ولا وحده تدخلت لكن مراح يطلع
:مهـــند

لف عليها
بتعجب وش عندها
نطقت اسم اخوها لاكن انتبه لاضو السياره الي طلع من ورا الخيمه
شجن بسرعه:مهند هنا مهند وصل اطلع وش بيقول وانت بالخيمه
الصدمه جمدته مهند وش يجيبه مكان عارف انه جايهم باليل ساري
:وينه
شجن وقفت وهي تتشجع:مهند وصل اطلع من الخيمه وش بتكون ردت فعله
وهو يشوفك هنا
عاصي بتفكير:وكيف اطلع بيشوفني
لكنـ.
شجن:لالا عنود معه اططلع بس
طلع بسرعه وهو يلف من ورا الخيمه
لف من وراا البيت وتجه لمكان الشباب
دخل
وهو يسلم
جلس مراكي



آخر من قام بالتعديل الوجــــــــد; بتاريخ 18-02-2014 الساعة 10:08 PM.
الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 8
قديم(ـة) 18-02-2014, 10:04 PM
صورة الوجــــــــد الرمزية
الوجــــــــد الوجــــــــد غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية بين أحقاد الماضي عشقا لاينتهي/بقلمي



لياسر والي همس له:
وين كنت
عاصي وعينه على الباب
:قريب
ياسر مقرب راسه له:
علينا مدري اشوف شكلك صاير شي جديد
لـ..اها سمعت شي وانت برا
عاصي بستغراب همس:شي مثل ايش
ياسر بخبث:احد يغني يغرد شي مثل كذا
لف عليه بقوه وجهه بوجه:وش عررفك
ياسر بضحكه:كنت شاك من شفت المرجوج داخل متحمس
بس صقر معطاه وجه سوى نفسه مافهم وهو يعرف ان لقبها كذا بس مادري وش يخطط له
عاصي :وش كان يقول
ياسر بضحكه خفيفه:يقوله ليفوتك كناري التركي يغرد
تنهد بقووه وببتسامه:انشهد انها كناري لاوربي احلا وش الكناري عندها
ياسر بحب ودعوه صادقه من قلبه:الله يحقق مبتغاااك يارب
ويجمعك فيها
عاصي بتنهيده وتمتمه:أميــــن ياخوي
:عمررررر وصـــل

كان صوت بدر الي دخل عليهم وعمر بيده
ياسر فز بسرعه:عمــــــــــر
بدر بضحكه:قلت لك عد هههههههههه
بس ماصدقتني لكن زيين بتشوف مراح ابشرك مره ثانيه

ياسر طنشه وهو يحتضن ولده
بحب بعد ماسلم عليه
نزله وهو ينطلق
لابوه الثاني

عاصي
فتح يدينه له وهو يلتقطه
بعشــق
ويرمييه لفووق تحت ضحكاته العاليه
ويرجع يحتضنه
هذا الرابط الثاني بينهم
بعد صقر
احتضنه وهو يقبله بحنان
ويرجع يضمه
كل شي يربطه فيها ليش
كل شي لها فيه هو له
فيه لهم
الا ارتباطه فيها
لييش وش فرقه عن ياسر
حتى يرفضونه ويقبلون ياسر

سمع صوت مهند برا

نزل عمر
وهو يتقدم ويرحب فيه
بترحيب حااار
كيف وهذا مهند صديقه
حتى لو فرقهم الزمان
والمكان
:هلا هلا والله حيا الله
ابو بـدر
تو مانور المكاان
والله

مهند:هلا فيك منوور بأهله
والله

بدر برزه:وبولدك طبعا
مهند بعد ماسلم على الشباب
اقترب من ولده:اها بولدي
ولدي الي يهرب بدون لايقول لي
بدر بتفشيله:هههههه ابوووي لتفضحني
مهند بعصبيه مصطنعه
:لالا خلهم يعرفوون
بسوواتك
قليل الخاتمه تروح بدون لاتقولي وتخطف عمتك بعد
بدر بضحكه:هههههه ابوي اختطاف مره وحد عمتي هي الي مشتهيه
تجي ومسوي فيها
عاصي ببتسامه يخفي خلفها مشاااعره
:معليه يابو بدر بدر مراح لغريب لخواله
يعني مايحتاج يستاذن
بدر بفرحه:يااالبيه ياعمي عاااصي والله
انك ذييب ذييب
يابو بدر
عاصي رفع حاجب:ابو بدر
ولدي يصير سميك
بدر ضرب صدره:طبعااا
سميي ولا وش رايك
صقر بعتراض:لاااا طبعا ولده سميي
انت اطلع منه
بدر :ول ياهادم الذات انت عم انت انت عقبه مو عم
كل ماجيت بسوي شي وضبط عاصي بصفي
اعترضت
طريقي
صقر بقهر:مو كفايه صبا اخذ كل هتمامها
بعد بتكوش على عاصي
بدر بضيق وتمثيل:اسم اسم
مالي شي الغلا لك لكن تهون علي بالتسذب ماهي اختك اكيد مثلك
مهند تنهد بضييق:وش اسوي فيييكم تكبرون وتصغر عقولكم
اكبروو اكبروو خااصه انت
..ويشر لبدر..الحين اسمك واصل للخليج
و العرب كلهم ولسى بزرر
عااصي ضحك:ههههههههههههه
معليك يابو بدر والله ان جلستهم توسع الصدر
عاد الا بدر والله يرفع الراس
انت ماشفت هدفه الي بعمان
علي الحبسي عجز عن كورته لايصدها
بدر خلاص لحد يكلمه عاصي ورفع فييه
:ياااربي شكلي بيرتفع الضغط عندي من الفررحه
عمي عااصي يمدحني ياااااه اسمعو يناااس اسمعووو
صقر بسخرياء:بس بس ليطق فيك عرق
انت اي احد يقولك كلمه تنهبل
بدر بغضب:لتكذب علي انا مستانس لنه عاااصي الفارس الي مدحني
مهند قاطع صقر :بس لترد عليه انتهينا
قدامي يالله روحو نامو السهر مو زين
وخاصه انت.اشر لولده
وبدر بعتراض:ابوووي
ليش كل ماقلت شي خصصتني انا اكثر مايصير يابوي
كذا يعني انا مانفع ابد
ليت الامير فيصل يشوفك
مهند بعصبيه: ليته يشوفك عند اهلك ويشوف اخبالك كان طردك من النادي كله

الحين من جلست لي ساعه وانت بس تناقر عمك عييب عليك
صقر من شاف مهند صدق عصب:مهند
حنا نمزح وبعدين تراني كبره مافيه فرق ليقول عمي

وقف مهند:انا بنام تصبحون على خير
ولتتاخر انت وعمك نامو بدري
وقف معه عاصي:خذني معك
مهند ناظر له
وبعدها صد وتجه لبرا

طلع وراه ومهند كانه بيختفي عنه لكن
لحقه
بسرعه وهو عارف انه يتهرب عنه
:منهد لحظه
مهند وقف .
وعاصي اسرع حتى وازا له وصار يمشي بقربه
:وش صار
مهند بستغباء:على وشو
عاصي عض على شفاته:
مهند انت فاهمني لتستغبي علي
مهند بهم:وش بيدي اسوي ياعاصي
ماقدر اسوي لك شي
ابوي يرفض يرفض رفض قااااطع انه ياخذ ويعطي معي
مجرد اني افتح السالفه
عاصي بغضب مكبوت:مهند انت تعرف ان الحق معي ولو بغيتها
الحين ماتركتها ترجع معك وتـ..
مهندوقف لف عليه بقووه:انتــبه ياعاصي انتبه
تسوي شي او تبين
لالا ياعاصي
تعرف ان ابوي
لو عرف بيموت والله يمووت
عاصي تنهد وهو يهمس:مهند انت تشوف عمر ولدك
مهند صد عنه:لتلوومني ياعاصي انا مابيدي شي
عاصي بعصبيه خفيفه:مالومك بس اتركني اتصرف انت
واقف بووجهي
لو متزوج كان
ولدي بعمر ولدك يامهند
مهند مشى:عاصي لاتقارن بينا انا بعمرك
او اصغر صح لكن
ام بدر بسني مو اصغر مني 13سنه
اصحى
ولو كنت تبي الزواج بدري ليش ماتزوجت لازم اختي يعني
كانك مستعجل كذا
وقف عاصي بعد مكان يمشي معه:
لها 8سنوات بسن زواااج
لو جدك موجود كان متزوج فيها وولدي يمشي معي
مهند مارد عليه
لن ماعنده رد دخل مع باب البيت
تارك عاصي وراه ينفث انفاسه المضطربه
بغضب
ويتوعد فيهم كلهم واولهم مهند

مهند
الي نسى كل شي
سواه بزمان
الا خوفه من ابوه وعليه
خووف مكان يقدر يقول لعاصي نفسه
كيف يقوله ابوه مجروح وحاقد
وناقم على محمد ابو عاصي
كيف يتنازل لبنت
شملا لهم كيف يعطيهم ششملا بيدينه
هذا كلام ابوه اخر مره واجهه
بزواج عاصي من صبا

قاله بالحرف الواحد:لتناقشني يامهند
ماقدر اتنازل لهم عن شملا مره ثانيه
بموت غبينه لو ياخذونها
مني ازوجها الا أي ان كان بس عيال محمد لاااا
ومن سئله عن عنود
قال عنود ماهي بنت شملا وياسر رجال ماينرد
قال عن عاصي
رجال ماينقصه شي بل احسن من ياسر
كان رده عليه
عاصي نسخه من محمد
حتى الوقوف قباله ماقدر اوقف
احقدد عليه قد ماحقد على ابوه
واكثر
.
بعدها التزم الصمت مهند
حاس في ابوه وقهره
على كل شي سواه الا انه بالنهاية ابوه ولا يقدر يقول شي



.~.~.~.~.~.~.~.~.
.~.~.~.~.~.~.~.~.
اليوم التااالي

الكل استعــد لطلعه والي فاجئة
مهند مكان متوقع

لكن ماقدر يرفض ياسر
وقرر يطلع معهم
بعد مكان ناوي يرجع

..طلع بسيارته مع امه وعنود
وشجن

...وبدر وصقر طلعو بسياره وحده واخذو صبا معهم

وياسر معه ساره وشوق
وجنى وشهد بنات ماجد


وماجد معه ابوه وامه وزوجة
وولده فهد


طلعو ورا بعض


بسيارة
مهند
كانت تراقب السيارت وراها
:ماشوف عاصي وينه
مهند سكت ماعرف وش يرد اكيد بسبب موقفه امس يمكن حتى مايجي
حتى مايواجهه

طلعت جوالها وتصلت فيه
لكن مايرد
مره ثانيه وثالثه
اخيرا
رد عليها

:هلا يمه

سكتت شوي مايقول يمه الا كان متضايق
:ياروح امك وينك ماشوف سيارتك
ابتسم
بخفه وهو يكتم ضيقه
كيف بيجي ويشوفها قدامه
ولا يقدر يوصل لها:ايه يالغاليه
صار عندي شغل
ماقدر اجي
ام مهند برفض وضيق:لالا ياحبيبي مالك عذر
كيف
تتخلف عن الطلعه وانت صاحب الفكره
عاصي حس الضيق بصوتها مايقدر يزعلها
:لا بجي ان شاء الله بس يمكن اتاخر
ام مهند براحه:زين يمه انتبه لنفسك ولا تتاخر
تعال بسرعه
عاصي بحب:من عيوني مع لسلاامه
سكرت منه وهي تتمتم بدعاء له.
شجن بمزحه:يمه والله احيان اشك انه هو ولدك
تغليينه اكثر منا ليش ماااما
عنود بضحكه:هههههه يستاهل ابو محمد
شجن ناظرت لها بنصف عين:لوالله
اقول انتي خليك بياسر حتى ياسر مادفعتي عنه كذا
عنود ضربتها على كتفها:اشش
انا قلت الحقيقه حتى ياسر ماهتم لخالتي مثل عاصي
ليش نهضم حقه
لااا حبيبتي عاصي رجال ولا كل الرجال
والكل يشهد له
مهند كان يسمع كلامها
ومدحها فيه
نفس ولو مره يعرف شعور صبا اتجاه عاصي
يمكن يتشجع ويقدر يقرر وش يسوي بالضبط
لو قدر يسيطر على عاصي كل هالسنين الايام هاذي مشتط
وصاير نار وخايف منه ليسوي شي يرجع على روسهم كلهم
كيف يتاكد مااجته الجراءه يسئلــها
لكن يتمنى وبيحاول.

بعد سااعه الكل
وصل
ونصبو الخيام
بقرب بعض
الحريم والرجال
والمطبخه كان بجهت الرجال والي قررو هم الي يطبخوون
ويرحيون الحريم


طلعت بعد مستاذنت امها
تتمشى بالجوو كان رأأئع
الساعه 8 الصبح

علقت كاميرتها
برقبتها
ومشت بجهت الجبال
كانت الخيمه تبعد عن الجبال بمسافة 1كلم
الامكان اخـــضر
وقت ربييع وحائل الله رزقها
بالربيع بالسنه هذاي ومن فتره طويله مصار فيها كذا
صارت تصوور فديوو
وصور
وهي مبهووور بالمكان
وماحست بنفسه انها ابعدت عن المكان
متحمسه حتى ترجع وتوريه خواتها وبنات عمها

بعد وقت ناظرت لساعه
كانت 9
شافت انها طولت
لفت بترجع
ضيعت المكان
انهبلت
ولا تدري من اي جهه جت
بخووف صارت تتلفت
وتركض
راجعه مع نفس الطريق الي
جت معه
لكن بعد مسافه حست انه مو هو طريقها
رجعت مره ثانيه وصارت تركض يمين يسار
من الخوف نسيت لتطلع جوالها وتتصل اقل شي
باخوها او بدر



.~.~.~.~.~.~.~.~.
.~.~.~.~.~.~.~.~.


عند المخيم
بعد ساعه من روحتها
بدى القلق يساورهم
وام مهند تأنب نفسها كيف تركتها تطلع
لوحدها
لو البنات معها بترتاح لكن لحالها
مرت ربع ساعه تنتظر خلاص ماقدرت تصبر وهي خايفه
عليها
ارسلت شجن تقول لهم
كان على وصول عاصي
والي استوقفها قبل تدخل عند باب الخيمه:شووشو
وين

شجن بتوتر:ابي صقــر
عاصي ببتسامه :وانا مانفع عن صقر
شجن بربكه:هاه هي عادي بقوله عن صبا
عاصي اشتد عرق براسه:وش فييها
شجن لاحظة شكله وبخوف عاصي اذا عصب نار
لكن هو م:طلعت تتمشى قبل ساعه
وولا لا رجعت

عاصي بعدم اسيتعاب او من الصدمه مافهم:ايـش
وين ترجع
شجن زاد توترها :اقولك راحت لوحدها تتمشى ولارجعت
صرخ بصدمه بعد ماستوعب المصييبه:ايييييييييييشش
وش تقوليين
وووين طلعت باي جهه
شجن بخوف تراجع من صراخه
والي طلع على اثره صقر بسرعه:
مدري ماشفت هي طلعت وحنا بالخيمه
عاصي ينتفض بغضب:كييف تطلع لووحدها وليش مااارحتو معها
وأساااسا هي ليش تطلـــع لووحدها
صقر بتوتر:مين الي طلعت لوحدها
شجن ببكا بعد مشافتهم كلهم طالعين :صبا صبا راحت تتمشى ولدري وين راااحت

الكل هب بخوف وقلق عليها
كيف وهي بنت خالتهم الحبيبه
ماجد بخوف عليها:وييين راحت باي جهه
شجن بشهيق كانت حساسه وقلبها رهيف بسرعه تبكي على اي شي:مدري
مااشفتها محد شافها
ياسر بسرعه ركض لسيارته
:تحركو ليش واقفين كل واحد يروح
بسيارته يدوورها
المكان فيه أذيابه
وحيوانات مفترسه
صاحت شجن برررعب على اختها
:لالالاااا صبا ماتموت
لالا..ناظرت لعاصي والي واقف متجمد ماتحرك
من الصدمه
هو اكثر شخص يعرف بخطورت المكان مو بس المفتراسات لالا حتى البشر
صباا صباااه الي ضيع صبااه ينتظرها ترووح
من يده بالمح البصر
ناظر لفهد وياسر كل واحد راح بسياراته
وصقر مع بدر بسيارتهم
وومهند الي اخر واحد
حرك بعد وهو يجهل المكان مو كثرهم
شجن كانت تصيح:عااصي دوورها تكفى عاصي انت
تعرف المكان اكثر منهم انت صيااد راعي بررر
عاصي ماارد عليها وهو يتراجع ويروح لسيارته
وشجن ركضت معه وهي تطلبه تروح معه
مارد لكن هي ركبت وانطلق
بسياارته

لمكان يتوقع انها تكون فيه
لنه متاهات
ولي يدخله يضيع


.~.~.~.~.~.~.~.~..~


بعد ماركضت مسافه

وقفت بعد ماتعبت من الركض والتفكير
وهي تاخذ نفس
وتحاول تركز من وين جت
الجبال تحيييط فيها
كيف دخلت مع وسطها
كيف قطعت كم جبل ماحست فيه

اخذت نفس
وهي تقرر تختار مكان وتطلع معه والي يصير يصير

عدت لعشره
وبكل تهور مشت على قداام
وستمرت تمشيي مسااافه
طلعت من المكان
لصحرى خضــرى

تفنست براحه وبتسامه لكن
تلاشت ابتسامتها يوم شافت المكان الغرييب
عليها
غرقت عيونها دمووع برعب
وهي تشوف سياره تلف بالمكان

وشوي شوي بدتى السياره تقرب منها
وهي بدت تتراجع
لورا لكن صاحب السياره
شافها واسرع بسيارته
ركضت بكل جنوون
لدااخل الجبال حتى مايقدر يدخل بسيارته عليها
وصارت تركض
والسياره تسرع
حتى وصلت لها

لكن هي دخلت بين الجبال
والسياره وقفت
بسبب الجبال ونزل صاحبها
مسرع وراها



~ْ~~ْ~~ْ~~ْ~~ْ~~ْ~~ْ~~ْ~~ْ~
بسوي لكم تعريف بسيط بالبطال
اسم وعمر فقــــــط.....
انا ماحب اوصف اشكال ابطالي
مثل ماشفتو بالرويات السابقه
على حسب شخصيته
انتم لكم حريت الخيال تتخيلونه على كيفكم

:
:
:

صبـــا علي التركي 25
امها ام مهند شملا الماجد ..
اخوانها
مهند 36
متزوج عياله بدر17
وطيف16

...
مشعل24
مالك24
عنود23 متزوجه وعندها
ولد
عمر4سنوات

عبير 22
سما19
فاتن21
ْْْ

عاصي محمد الفارس 36
امه ام ماجد ابوه محمد الفارس
فاطمه الجابر
اخوانه...
ماجد 40
عياله فهد 20وشهد19
وجنى17عاصم 18

...
ياسر30متزوج عنود اخت صبا
يزن 27متزوج بنت خاله
ساره 24
شوق 19
زوجة ابوه
ام مهند
عيالها
..صقر 17
شجن18
من ..محمد الفارس
..
وصبا ومهند من
علي التركي طليقها السابق

عمام صبــا..
ابو حمد ..
عياله
ترفه40
حمد34
علي 30
فاديه25
فجر23

وابو تركي..حمد ..
عياله
تركي 31
خالد27
ضاري26
وسهى21



~ْ~~ْ~~ْ~~ْ~~ْ~~ْ~~ْ~~ْ~~~ْ


..انتهى.


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 9
قديم(ـة) 18-02-2014, 11:31 PM
صورة سكررره الرمزية
سكررره سكررره غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية بين أحقاد الماضي عشقا لاينتهي/بقلمي


الرواية بدايتها حلوه ولي عوده باذن الله عشان اقراها بمتعه و هيك يعني
بليز كمليها مو توقفي ...شكرا


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 10
قديم(ـة) 19-02-2014, 12:51 AM
صورة لًـحْ ـنٌ جُ ـنٌوًن الرمزية
لًـحْ ـنٌ جُ ـنٌوًن لًـحْ ـنٌ جُ ـنٌوًن غير متصل
✿بالصبر تبلغ ما ترجوه من أمل**فاصبر فلا ضيق إلا بعده فرج ✿
 
الافتراضي رد: رواية بين أحقاد الماضي عشقا لاينتهي/بقلمي


الله يعطيك العافية حبيبتي بارت روعة مبين انو روايتك حلوة من البداية مشكورة على الدعوة و لانك مانسيتي طلبي
هالمرة ما عندي توقعات لان الرواية في بدايتها لكن المرة الجاية ان شاء الله رح تلاقي توقعاتي
الله يوفقك و تكمليها و رح اكون متابعة لك لحتى النهاية










~●■ اٌضُحِكً تُضٌحِكَ لكُ اُلٌدًنْيٍاِ ■●~
عليك افضل الصلاة والسلام يا رسول الله

الرد باقتباس
إضافة رد
الإشارات المرجعية

رواية بين أحقاد الماضي عشقا لاينتهي/بقلمي؛كاملة

الوسوم
لاينتهي , الماضي , ايقاد , رواية , عشقآ
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ روح زايــــد روايات - طويلة 31461 اليوم 06:26 PM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ على شاطئ النسيان روايات - طويلة 2004 09-10-2011 04:55 AM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ روح زايــــد روايات - طويلة 2018 20-05-2011 10:18 PM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ روح زايــــد روايات - طويلة 2048 11-03-2011 01:54 PM

الساعة الآن +3: 06:41 PM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1