غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 25-02-2014, 09:23 PM
صورة هُـدوء الرمزية
هُـدوء هُـدوء غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
B9 رواية أرواح منكسرة تأبى الحياة / بقلم الكاتبة : فيض الابداع؛كاملة


السلام عليكم....
الرواية هاي بتجنننننننننننننننننننننن ولحد هلأ الكاتبة ما نزلت الا تلات فصول طبعا هي نفسها كاتبة رواية طموح عالية ودموع غالية طبعا الفصول دايما يوم الخميس هلأ انا بنزل المقدمة وتلات فصول وبشوف الردود الحلوة .
اختكن : بنت الشام

أرجوكم ان لا تلهيكم الرواية عن أداء الصلاة على وقتها .
رددوا معي قبل البدأ اللهم اغفر لي ولوالدي وللمؤمنين والمؤمنات الاحياء منهم والاموات.
اللهم لك الحمد كما ينبغي لجلال وجهك وعظيم سلطانك.

قبل البدأ بأي شيء أود ان اعطيكن كم ملاحظة تخص الرواية :
1-الرواية باللهجة الفلسطينية العامة والأحداث بالفصحى ولا مشكلة في السؤال عن معنى كلمة .
2-لا احلل نقل روايتي دون ذكر اسمي انا (فيض الابداع ).
3-روايتي خيالية وأسماء العائلات من نسج خيالي.

عندما تكسر روح حية ........ عندما يكسر امل حي
عندما تقتل الحياة في روح بشر .....عندما لا يستطيع الانسان الفرار من الواقع حتى لو في الاحلام.
كل هذه الحالات ستضمها روايتي الثالثة :
(أرواح منكسرة تأبى الحياة )
بين ورقات دفتري هنالك نسجت الحروف كلمات لتخط وتضع بين أيديكم روايتي المتواضعة .

قبل 13 سنة وتحديدا يوم 25/11/2000
عند البحر تجلس مجموعة من الاطفال عدد افرادها 4 قال احدهم بفضول طفل لم يتجاوز التاسعة من عمره عندما رأى مجموعة من الناس متجمهرة على المجهول بنظره : بدي اروح اشوف شو في هوناك.
رد طفل اخر: خالد بلا هبل بدك تترك ورد وجواد لحالهم
رد خالد بتكبر : سعد فك عني اذا ما بدك تروح انت حر بس رح تبطل صاحبي
قال سعد بانصياع لأوامر ابن عمه المتسلط : خلص زي ما بدك ز
ذهبا ورايا رجل مغطى بالدماء قالا بنفس الوقت بصوت مليئ بالام والخوف :اهي لااااااااااااااااااا

م ق ت ط ف ا ت


....غربة روح وقلب
قال والدموع تنهمر على وجنتيه الجميلتين :
يمه خلص لازم اسافر
قالت الام ودموعها تسقط بغزارة كالمطر:
يمه حبيبي لا تتركني
قال: يمه خليني ابني مستقبلي واكمل دراستي في السعودية أكمل كلامه وهو يتوجه اليها ويقبل رأسها : سامحيني يا غاليتي
خرج الشاب اما عن الام فقد بدأت تبكي وتشهق باسم ابنها الحبيب

...ظلم ليس له مثيل
في غرفة مظلمة لم يصلها بشر قط منذ مدة زمنية ليست بالقليلة هناك يجلس شاب حكم عليه منذ طفولته ان يجلس بسبب لا شيء فقط غطرسة وظلم واستبداد وجبروت قال والدموع في عينيه:
شكلها القلوب القاسية ما بحركها شي الله لا يسامحك يا (....)

....خيانة وأي خيانة خيانة صديق
في مستشفى المجانين أو الاصح اصحاب التخلف العقلي يقتن مجون بنظر الظالمين والناس وهو في الحقيقة مجنون وهمي حكم عليه ان يجلس هنا بسب خبث الناس قال والدموع تحفر مجراها على وجنتيه: الله يسامحك يا (....) فكرتك اقرب من الروح.

....ندم ولكن متى ؟ حين لا ينفع الندم
في القصور الكبير وعند اصحاب الثروات الطائلة وأصحاب الملابس باهظة الثمن يظن الناس ان هؤلاء يمتلكون السعادة ولكنهم لم يعلموا ان السعادة ليست بالمال بل السعادة بنقاء الروح وصفائه وهذا ما يفتقر اليه هؤلاء .
يجلس شاب مطرق الرأس كثير النحيب لم يعرف للسعادة طعم بعد ان ظلم كثيرين والاهم ذاك المسكين الذي تجرع من كأس ظلمه نصيبا كبيرا ولكن متى فاق من غفلته حين لا ينفع الندم .


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 25-02-2014, 09:24 PM
صورة هُـدوء الرمزية
هُـدوء هُـدوء غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية أرواح منكسرة تأبى الحياة / بقلم الكاتبة : فيض الابداع


اللهم إني أسألك في صلاتي ودعائي ، بركةً تطهر بها قلبي ، وتكشف بها كربي وتكشف بها همي وغمي ، وتكشف بها سقمي ، وتقضي بها ديني ، وتجلو بها حزني ، وتجمع بها شملي ، وتغفر بها ذنبي ، وتصلح بها أمري ، وتغني بها فقري ، وتذهب بها شري، وتبيض بها وجهي يا أرحم الراحمين .
اللهم إليك مددت يدي ، وفيما عندك عظمت رغبتي ، فاقبل توبتي ، وارحم ضعف قوتي واغفر خطيئتي ، واقبل معذرتي ، واجعل لي من كل خير نصيباً ، و إلى كل خير سبيلاً .
اللهم لا مانع لما أعطيت ، ولا معطي لمن منعت ،ولا هادي لمن أضللت ، ولا باسط لما قبضت ، ولا مؤخر لما قدمت ، ولا مقدم لما أخرت ،
اللهم أنت الحليم فلا تعجل ، وأنت الجواد فلا تبخل ، وأنت العزيز فلا تذل ، وأنت المجير فلا تضام ، وأنت المنيع فلا ترام ، وأنت على كل شيء قدير .
اللهم لا تحرمني سعة رحمتك ، وسبوغ نعمتك ، وشمول عافيتك ، وجزيل عطاءك ، ولا تجازني بقبيح عملي ، ولا تصرف وجهك الكريم عني برحمتك يا أرحم الراحمين .
اللهم لا تحرمني وأنا أدعوك ، ولا تخيبني وأنا أرجوك ،
اللهم إني أسألك يا فارج الهم ويا كاشف الغم ، يا مجيب دعوة المضطرين يا رحمن الدنيا ويا رحيم الآخرة ، ارحمني برحمتك يا أرحم الراحمين ..


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 25-02-2014, 09:25 PM
صورة هُـدوء الرمزية
هُـدوء هُـدوء غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية أرواح منكسرة تأبى الحياة / بقلم الكاتبة : فيض الابداع


الفصل الاول.....
بداية حياة منتهية ....

*يـ الحزن لو مآنيْ من الليْ مصلّين..............
و أخشَع لـ ربّي , و أتعوّذ من إبليس !
كآن [انفجَر] مآبين صدريْ " برآكين "............
و أصبح ضحيّه لـ العنآ و الهوآجيس


بعد 13 عاما الوقت الحاضر وتحديدا يوم 25/11/2013
تجلس في غرفتها وتشاهد النشرة الاخبارية التي تبث نفس الكلام في كل عام في مثل هذا اليوم منذ 13 عاما لتكتوي على نار الشوق والحنين للماضي .
المذيعة: تتجد آلام لم تبرأ موت الشاب الشاعر الكبير (احمد الفلك) صدمة الجمت جميع المعجبين والمحبين ....قضية الفلك المخيفة ..... عائلة الفلك قتل اربعة من افرادها في نفس اليوم والسبب مجهول والقاتل مجهول .
الفرد الاول:
ابو رامز :الجد الاكبر للعائلة قتل وعمره لم يتجاوز الستين
الفرد الثاني :
السيدة جمانة : زوجة السيد رامز قتلت ولم تتجاوز العشرين
الفرد الثالث:
الشاعر الكبير: احمد الفلك ابن اخ الجد الاكبر للعائلة
الفرد الرابع :
ابن ابن الجد : سعد قتل وهو لم يتجاوز الحادية عشر من عمره
وها هي عائلة الفلك تقف خلف قضبان الاحزان لتعترف بواقع موتهم و....
اغلقت التلفاز قبل ان تكمل المذيعة ثرثرتها التي لا تنتهي بنظرها .
فتحت درجها اخرجت صورتين الاولى لاباها الراحل والثانية لمخطوبها الذي قتل غدرا وهو لم يتجاوز العشرين قبلتهما ووضعت رأسها على الوسادة لتسمح لدموعها ان تحفر مجراها على وجنتيها الرقيقتين .
(روح منكسرة مطروحة على فراش الحنين لاناس لم يعد لهم وجود في الحياة لكنهم باقين في القلب للأبد).
في مكان آخر :
في قصر كبير تجلس بداخله فتاة كالحسناء في قصرها تجلس بجوار امها
قالت الام: توتو وين رايحة؟
توتو: ماما بدي أطلع فوق بدي احكي مع بنات عمي
الام بضجر: يا هالبنات العم الي ما بتخلصي حكي معهم
توتو: طيب ماما خليني احكي معهم بكفي ...
قاطعتها امها وهي تقول لها : تسنيم اطلعي احكي مع الي بدك اياه
تسنيم: حـــــــــــاضرة
صعدت تسنيم الى الطابق العلوي حيث تقتن امسكت هاتفها واتصلت بأبنه عمها
جاءها صوت ابنة عمها الصبياني : اه نعم خير توته؟
تسنيم: آنسة راما مين حكالك اني بدي اياكي
راما: لعاد؟
تسنيم: بدي روحي التانية لارا
راما: هديك قاعدة بتدرس
تسنيم: اففففففففففففففف هي دايما بتدرس؟
راما: شايفة عاملة حالها.... قطع عليهما كلامهما صوت لارا الانثوي الناعم : انا حاسة انكم بتحكو عني
راما بهبل: احساسك مرهف يا بنت
تسنيم من على الهاتف: هههههههههه قوية
لارا بعصبية : راما اسكتي
راما ببرود: سكته
لارا: ما تحكي عني ماشي
راما بهبل : لأ واقف
تسنيم من على الهاتف: راما شكلك نسيتيني على الخط
راما بهبل:بسم الله من وين طلع هادا الصوت
فصلت تسنيم الخط بعصبية وخرجت لارا من الغرفة بعصبية اما عن راما فقد بدأت بنوبة من الضحك لانهائها مهمتها.
ملاحظة من الكاتبة(العائلتان من الفلك عندهم ثلاث قصور اثنان مسكونات وواحد مهجور)
العائلة الاولى :
أم وسام +أبو وسام = وسام. خالد. تسنيم
42 40 27 22 18 العمـــر
(روميو ) (جميلة) الاسم
العائلة الثانية :
أبو ليان +أم ليان = ليان . راما. لارا
47 متوفاة متزوجة وسام 22 18 تؤام
(رامز) (رلى)
ملاحظة: ( وسام متزوج ليان وعندهم بنت اسمها (رنيم) عمرها 5 سنوات)
في بلد اخر وتحديدا في بلاد الحرمين الشريفين (السعودية)
يجلس في غرفته ويتذكر ذكريات جميلة زادت قلبه حنينا وتعلقا للماضي (كان يجلس في الحديقة يلعب مع أولاد عمه كانوا يلعبون لعبة الغماية
هو (خالد): يلا سعد عليك الدور هسا
سعد: بس يا خالد طلع الدور على لارا
خالد بتكبر طفولي: انا حر بدك تروح ولا لأ
سعد بانصياع : افففففففففففف خلص هسا بروح )
مسح دمعة طفرت من عينه وقال بألم: الله يرحمك يا سعد.... قطع عليه ذكراه صوت رفيقه محمد الجهوري يقول: هيييييييي خلود بمين تفكر؟
خالد: ما بفكر بحدا
محمدباصرار: الا وشرودك ذا وش تفسرو
خالد: يا زلمة فك عني
محمد: ما أبغى
خالد بتأفف: بلاش اذ ... قطع عليهما نقاشهما الحاد صوت رفيقهما أنس يقول : يلا شباب جهزت الاكل
قالا بنفس الوقت: ياااااااااااااااااااااااي أكل
نظرا الى بعضهما وضحكا .
في مكان اخر حيث تركنا الفتاة تسكب دموعها اسى على فراق اباها وخطيبها الراحلين الى البرزخ قطع عليها نوبة بكائها صوت ابنة اخاها تقول لامها: تيتي وين عمتو ملاك
الجدة (ام رامز): بغرفتها
الفتاة : طيب انا بدي ارو ح الها ... قطع عليها كلامها صوت ملاك تقول: ما في داعي تروحي هيني جيت
ركضت ابنة اخاها لها وضمتها بقوة وقالت بمرح: ليش حابسة حالك خير ؟مين ميت؟ ليش وجهك أصفر؟
ملاك وهي تقطع كلامها بملل: ألس اطلعي من راسي
ألس: افففففففف يعني ما بدك تجاوبي
قطع عليهما كلامهما صوت شاب يقول باستهزاء : ألس شو شكلك نسيتيني برا
ألس بخوف: اسفة
الياس بعصبية : نعم حبيبتي تاركيتني برا بالبرد وانت قاعدة هون بالعسل
الجدة: خير يمه الياس شو في
الياس بهدوء احتراما للجدة : يا جدتي الغالية الانسة ألس تاركيتني برا بالبرد وانا طلبت منها تدخل تشوفلي اذا في حدا غريب
ألس : طيب والله اسفة
الياس بتكبر: مو مقبول الاعتذار
ملاك بخبث: الياس
الياس بحب: عيونه
ملاك بخبث: انا بنصحك تجبلها بسة .
ألياس بخبث: فكرة منيحة
ألس بخوف: ها
هجما عليها أما عنها فقد هربت وهي تصرخ وتبكي .
العائلة الثالثة: ابو سعد +ام سعد=سعد ,ألس ,ألياس
رامي , جوليا , متوفي , تؤام 19 سنة
العمة :ملاك 27 سنة
الجدة (ام رامز )
الجد (ابو رامز ) متوفي
العائلة : الفلك

في القصور الجميلة المزخرفة بشتى أنواع الزينة و في قصر من تلك القصور التي تملكها عائلة تقتن:ام محاولة للاصلاح بشتى الطرق أب متخلف عقليا شاب لا يعرف للاخلاق طريقا وفتاة تفهم الحرية خطأ.
داخل غرفة من غرف القصر الكثيرة يجلس شاب ...الشاب وهويتكلم عبر الهاتف :يسلمو .....كم بدك ..... لا عادي ما في مشكلة ....بدك اكثر ما عندي مانع....هههههههههه مصدوم ؟! ......بعرف اني انا الي بعته لهوناك .....ايوا ما تحكيلو أنا بعملو اياها مفاجأة اوووه اقصد مفاجعة ......يسلمو..... بايو
أغلق الهاتف وبدأ يفكر لم يدم تفكيره طويلا حينما قالت الخادمة له: سيد ورد السيدة علياء تريدك
ورد: ها أنا قادم
ذهب ورد الى غرفة لمياء (أمه).
ورد: اه نعم ماما شو بدك
ام ورد : احكي معي منيح
ورد بتطاول وقلة أدب: اففففففف خلصيني شو بدك ترا وجعتيلي راسي
ام ورد بعصبية: ورد احترم حالك
ورد بهدوء: طيب ايش بدك قطع عليه كلامه نظرت امه المستحقرة له وهي تشير الى باب الغرفة بابهامها وتقول له باستحقار: انقلع برا الغرفة
خرج ورد من الغرفة بعصبية لان امه دائما تغلبه بالمعركة المشتعلة بينهما قال بنفسه (والله يا لمياء حيجي يوم حتندمي انك امي ).
(لا يدري ان مع امه الحق وانها تعنى الى اصلاحه قبل مرور الاجل وانقطاع الامل).
العائلة الرابعة:
ابو ورد+ام ورد=ورد , لمياء
راجح , لمياء ,22, 18


في مستشفى المجانين أو الاصح اصحاب التخلف العقلي داخل غرفة من غرف المشفى يجلس شاب مضى اسبوعين على جلوسه هنا والسبب بنظره مجهول .
جواد وهو على السرير يبكي ويأن من الادوية التي اعطاها اياه الطبيب المتجرد من الرحمة الذي اغراه مبلغ بخس من المال قال الشاب بمرارة : يا ربي لي شانا هون صدقوني أنا مو مجنون قطع عليه كلامه صوت ساخر يقول : يووووووووووه جواد انت هون شكلك جنيت يا حرام
جوادوهو ينظر الى صاحب الصوت وابتسامة بريئة طبعت على محياه والدمعة عالقة في عينه وعيناه تشعان ببريق الامل قال : لأ انا مو مجنون بس ما بعرف مين حطني هون وبرجاء: ورد مشان الله ساعدني يا أعز صديق في الكون
ورد بابتسامة خبث: متأكد انك مو مجنون
جواد ببرائة: والله ماني مجنون
ورد بضحكة شريرة: ههههههههههاي بتعرف مين خلاك تكون هون ببعض الرشوة للدكاتره
جواد بصدمة: مين بتعرفو؟
ورد بافتخار: اه, حضرة صاحب السمو ورد الرافي
صدمـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــة
حين تثق بمن لهم بالقلب مكانة ويجازونك بكل غطرسة وغرور بالكسر .
صدمـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــة
الجمت لسان جواد عن الكلام نظر الى ورد بشرود والدمع يتساقط على خده اليتيم
أما عن الشيطان الكبير فقد خرج من الغرفة وعلى محياه ابتسامة نصر كاذبة.
(سبحان الله يفتخر بظلم وخيانة اعز اصدقائه تناسى ان الله يمهل ولا يهمل وانه ستنقلب الموازين في يوم من الايام وان دوام الحال من المحال ولكن ان له ذلك وقلبه اقسى من الحجر بسبب البعد عن الله )
انتهــــــــــــــى الفصل
التوقعات:
خالد .سعد.جواد.ورد ما القصة وما الرابطة؟
لماذا تفارق ابو سعد عن اخويه؟
هل قاتل الافراد الاربعة واحد؟
ما رأيكم بملاك.تسنيم.ألياس.راما؟


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 4
قديم(ـة) 25-02-2014, 09:25 PM
صورة هُـدوء الرمزية
هُـدوء هُـدوء غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية أرواح منكسرة تأبى الحياة / بقلم الكاتبة : فيض الابداع


سبحان الله وبحمده .... سبحان الله العظيم
لا تلهيكم قراءة الرواية عن أداء الصلاة.
اللهم اني قد بلغت الله فأشهد

الفصل الثاني :
بداية حياة منتهية
في القصر صباحا وتحديدا الساعة 7:30 صباحا
في غرفة تسنيم
الام وهي تدفع تسنيم لتوقظها :يلا يمه تسنيم قومي
تسنيم بتأفف: طيب يمه هيني قايمة
الام وهي تخرج من الغرفة: بسرررعة قبل ما يجي الباص
قامت تسنيم من سريرها قالت بصوت عالي مسموع:الله يوخذ المدرسة .
وصلها صوت امها تقول: خلصيني قومي قامت من السرير نظرت الى نفسها بالمراة وقالت : الحمد لله هاي اخر سنة وبعدين بدخل طب شعرت بالحماس يدفعها دخلت الى دورة المياه غسلت نفسها وخرجت لترتدي ثيابها وتأخذ حقيبتها وقفازاتها نزلت الى الصالة السفلية وصلها صوت ابنة عمها الساخر يقول : الله الله الي بنتظر كل هالمدة بحكي هلأ بتتفضل الانسة الانيقة
تسنيم بضجر: اسكتي راما مو فاضية لك وجهت نظرها الى امها قائلة : ماما وين وسام وليان ورنيم
وصلها صوت ليان الناعم تقول : هينا هوني مو شايفيتنا
تسنيم بابتسامة وهي تصافحها : لا بس وين رنومة
نظرت رنيم الى تسنيم وركضت لها وعانقتها بحب وقالت ببرائة : هيني هوني عمتو
تسنيم بحب : ما ازكاكي رنومتي الحلوة شو بدك اجبيلك معي
رنيم ببرائة: بدي جيلو
تسنيم بحب: حاااضرة يا عمري
وسام بابتسامة وعتاب ودي وهو يوجه نظره الى تسنيم : شكلك نسيتيني وما بدك تسلمي علي
تسنيم : الا بدي اسلم عليك اقتربت منه وعانقته وقبلته على رأسه احتراما له وقالت بصوت هامس خائف : صاسة حالي بدي اموت مشاني سلمت على الجميع.
وصلها صوت امها الغاضب المعاتب: كفينا يا ربي الشر ما بصير تفاولي
وسام وليان بضحكة: بتستاهلي ههههههههه
تسنيم بغضب ودلع : طيب يلا لارا وراما خلونا نطلع
راما بصوت ناعس متضجر: وين نطلع بس يجي الباص بنطلع
وسام بضحكة ساخرة : كركركركركر نكستك (فشلتك)
تسنيم بعصبية ودلع : خلــــص
ام وسام : تسني ميلا يمه اجى الباص
لارا وتسنيم وراما: يلا سلام
الجميع : وعليكم السلام

في السعودية
في الشقة الساعة 7:30 صباحا
قال محمدبهبل وهو يوقظ خالد: خلودي ئوم حبيبي
أنس بضحكة: يبعتلك حمى حكيك بضحك
محمد بنعومة مصطنعة : انت حبيبي يا أنوسة ألبي
أنس انفجر ضحك وقال بصعوبة : اس....ك....ت... ب...ل..ي...ز هلأ بموت
محمد وهو يكمل هبل: بعيد الشر عنك حبيبي فين.... قطع عليه كلامه صوت خالد الغاضب : انت وياه ما حلالكم الكي الا هوني وبصراخ : يلا انقلعوا من الغرفة
أنس ومحمد بخوف هربوا
قال خالد وهو يحاول ان ينام بنفسه : الله يسامحكم هسا كيف بدي اعرف انام
نظر الى الساعة كانت تشير الى السابعة والنصف قال : خلص اجى وقت الدوام خليني اقوم احسن أخرج من تحت الوسادة صورته مع سعد وورد وجواد
قال بحزن وحنين الى الماضي : الله يرحمك يا سعد وينكم يا ورد وجواد ؟ اشتقتلكم
عصفت به الذكريات أغلق عينيه بحزن واسترجع ذاكرته قبل 13 سنة
(كان يجلس هو واصدقائه المقربون في البحر واقربهم الى الروح سعد قال هو : بدي أروح اشوف شوفي هناك
سعد بطفولة : لأ خالد بدك تروح وتترك جواد وورد لحالهم )
... قطع عليه ذكرياته محمد يقول : هييي انت كثير بتسرح .
أنس بضحكة : شكلو بحب
خالد بابتسامة : انتوا وين رحتوا هربتوا يا مجانين
محمد وانس بضحكة وهما ينظران الى بعضهما : ليش احنا رحنا
خالد باستغراب : ولا وين كنتوا
محمد وانس وهما يأشران على السرير: تحتوا
خالد بضحكة : الله يعين اهاليكم عليكم عنجد مجانين


(للأسف في زمننا لو قلنا للحجر كن انسان لقال عفوا لست قاسيا الى هذه الدرجة )
في المستشفى :
يجلس على السرير كجثة هامدة والطبيب يطعمه الدواء بكل وحشية ودون رحمة وهو يتأوه ويبكي من الالم ولكن ألم الجسد لا يقارن بألم القلب والروح فكيف اذ اجتمعا بجسد عبد ضعيف ؟!
في الجهة الاخرى يجلس على مكتبه بكل غطرسة وغرور
ورد... انسان قاسي متجرد من الرحمة هل يمكن في يوم من الايام ان يفيق من سباته ؟!
ركب سيارته وأمر السائق بالتوجه الى المشفى دخل الى المشفى وتوجه مباشرة الى غرفة جواد دخل ولكنه صدم .
كان جواد متمدد على السرير بتعب ولكنه بمجرد ما رأى ورد ركض اليه وضمه بحب وقال وهو يبتسم بتعب وبصوت هامس منكسر دخل الى قلب ورد سريعا : ورد مزحك كان ثقيل فكرتك انك رح تتركني بس انا بعرف انك غير .
ندم ورد اشد الندم على فعلته الشنيعة ولكن جانبه الشيطاني لم يسمح لجانبه الملائكي بالتمادي قال بصوت متردد ساخر وهو يبعد جواد عنه باشمئزاز : شكله المرض وصل لمرحلة متقدمة ههههههههه
عدل وقفته وقال بصوت يخيل له انه واثق : جواد انا ما عدت ذاك ورد الاهبل لا حبيبي ومن يوم وطالع رح اتشوف ورد الجديد
اكتفى جواد بأن يرد عليه بصدمة وانكسار ودمعة يتيمة تمردت على خده وبصوت مخنوق: الله يسامحك
وبعد ذلك اظلمت الدنيا في وجهه ولم يعد يرى سوى الظــــــــلام.
في مكان لم نذهب عليه قط
في الغرفة المظلمة يجلس بانكسار قطع عليه خلوته صوت أكثر انسان يكرهه في هذه الحياة يقول بسخرية: ها كيفك يا (....)
رد عليه بسخرية : من الله بخير بس منك لأ بس بدي منك طلب يا ...
رد عليه بعصبية لصبره الكبير : شو الطلب يا أخ؟
رد بفتور : بدي مصحف .
رد بتعالي وكبرياء وتعجب : مصحف !!
رد باستهزاء : اذا بتعرفوا


في القصر :
في غرفة ملاك:
تجلس على سريرها والذكريات تعصف بها فالذكرى ما هي الا رصاصة طائشة قد تصيبك لتطرحك على فراش الحنين التقطت من ذكرياتها المتناثرة الكثيرة .
ذكرى قديمة جميلة قبل 14 سنة :
كانت في الثالثة عشر من عمرها تجلس على سريرها وكأي انثى تفكر بمخطوبها الذي تقررت خطبته عليها وهو لم يتجاوز التاسعة عشر من عمرها .
قطع عليها تأملاتها وتفكراتها صوت ابن خالتها احمد المداعب يقول : ملوكة الامورة بايش بتفكري؟
ردت بخجل : ولا شي
احمد بخبث : متأكدة ؟؟
ملاك بخجل : ايه
احمد بابتسامة : شو رايك اكتبلك شعر بمناسبة خطبتنا
ملاك بخجل : ما في داعي .
احمد : الا)
فتحت درجها أخرجت ورق مكتوب فيها
اليوم : الاحد التاريخ :17 ايار
من الشاعر الطامح بالاعالي احمد الى خطيبته الصغيرة ..ملاك..





اغلقت الورقة بحزن ضمت الورقة الى صدرها وهي تردد بيت شعر اعجبها :
كالشمع يبكي ولا يدري أعبرته من حرقة النار ام من فرقة العسل
قبلت الورقة وهي تبكي على خطيبها الذي قتل ظلما
تبكي قهرا على حلمها الذي لم يكتمل
تبكي حزنا على حبها الذي قتل منذ ولادته وهو في مهده.
ولكن ماذا عساها ان تفعل غير الذعاء له بالرحمة والمغفرة والتلاقي بالجنة .
وصل مسامعها صوت ابناء اخيها التؤام يقولان : السلام عليكم عمة ملاك
ردت عليهما بابتسامة دائفة : وعليكم السلام
ألياس: كيف الحال يا حلوة؟
ملاك : منيحة
ألياس : ملاك انا وألس خططنا لمشروع
ملاك باستغراب: مشروع !!
ألس : بدنا نعمل بالعطلة سياحة داخلية يعني نتنزه
ملاك باستخفاف: هادا هو المشروع؟
ألياس بضحكة وهو يوجه سبابته الى الس: والله هي حكتلي سميه مشروع
ألس ببرود : ازا مو عاجبكم عادي بطلع انا وماما وبابا وتيتي لحالنا
ملاك وألياس بسرعة : لا بدنا نطلع
ألس بغرور: احكوا عاشت صاحبة السمو ألس
نظرا اليها باستخفاف ورمقتهما بغرور.
انتهى الفصل:
التوقعات:
ابتسامة تسنيم ولارا وراما هل تدوم ؟
خالد وموجة الذكريات التي تداعب خياله ونهايتها؟
أنس ومحمد ضيوف شرف أم أبطال؟
ورد سيعود ورد القديم أم لا ؟
ملاك والحزن؟
دموع تسكب وقلوب لا تعرف للرحمة طريق
انتظروني ^.^
تنويه من الكاتبة :
السجين لن أذكره بجميع الفصول كباقي الشخصيات


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 5
قديم(ـة) 25-02-2014, 09:27 PM
صورة هُـدوء الرمزية
هُـدوء هُـدوء غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية أرواح منكسرة تأبى الحياة / بقلم الكاتبة : فيض الابداع


تنويه :
الشعر الذي كتبه أحمد لملاك لم أكتبه بعد سيكون من كتابتي ^.^



الفصل الثالث
من جبروت الحياة
لا تلهيكم الرواية عن أداء الصلاة في وقتها اللهم اني قد بلغت اللهم فأشهد.
رددوا معي .
سبحان الله وبحمده... سبحان الله العظيم .

مؤلم
ان تعاندك الدنيا
ومتعب
عندما تتحداك الظروف
و....لكن
.... ما أروع التسليم للقدر
.... والتأكد من رحمة رب البشر

(( مدرسة الحياة الثانوية للبنات ))
في فصل(صف) ثاني ثانوي علمي (توجيهي):
تسنيم : لولو ايش علينا هلأ؟!
لارا: فيزياء
تسنيم: افففف هسا بتيجي سلوى
لارا بضحكة : عيب يا توته احكي مس سلوى
تسنيم بتأفف: ماما لولو اسكتي
لارا: سكته هادا وانا بنصحك
قطع عليهما كلامهما صوت فتاة تقول: والله وتسنيم هون
تسنيم وهي تنظر لمصدر الصوت بقرف: اها رولينا هوني
رولينا بتكبر : كيفك يا تسنيم؟
تسنيم: منيحة
رولينا: هههه صدقت حالها انا رولينا الرافي أسأل عن تسنيم الفلك
تسنيم وهي توجه كلامها للار: اه لارا ما حكتلك عن خالد
لارا: لا شو مالو؟
تسنيم: حكى معي وبسلم عليكي وعلى راما
لارا: الله يسلمو
رولينا وهي تقاطعها وتوجه كلامها لتسنيم : انا لما احكي معك لا تطنشيني
تسنيم وهي توجه كلامها للارا: لارا تعالي نروح عند ريري لحد ما تيجي مس سلوى
لارا : يلا
رولينا بقهر : افففففففف
في هذه الاثناء
فصل ثاني ثانوي أدبي
راما وهي توجه كلامها لرزان : رزان وين غيداء شكلها مو مداومة
قطع عليها كلامها صوت غيداء قائلة : هيني هون
راما بابتسامة: شو هالاناقة ؟!
غيداء : حلوة ؟!
راما: بتجنني بس مو ملاحظة انو ...
قطعت كلامها غيداء تقول: يا خلص مشاني ما تفتحي هاي السيرة
راما : زي ما بدك المهم كيفك؟!
غيداء بابتسامة : منيحة وانت حياتي
راما: منيحة .
قطع عليها كلامها صوت تسنيم تقول: ريري نحنا جينا عندك
راما : يا أهلا وسهلا شو بدكن اضيفكن
لارا: بلا هبل ولا شي
تسنيم بهبل: الا بدنا شوكلت بلييييز
راما: صدقتي حالك
تسنيم وهي توجه كلامها لغيداء: كيفك غدو؟!
غيداء بابتسامة : منيحة وانت كيفك توتو؟
تسنيم: الحمد لله يا عسل الا شو هالاناقة.؟
غيداء: حلوة ؟!
تسنيم: بتجنن
لارا وهي توجه كلامها لراما: راما ايش عليكن هلأ؟
راما : عربي مس تغريد الله يكون بعونا
صوت قادم من الممر يقول : وين بنات الصف ؟
لارا وتسنيم بخوف : يا ماما مس سلوى
وركضا بخوف الى الصف.
تنويه: (غيداء نفسا أخت ورد )
السعودية
(الجامعة)
في المحاضرة:
محمد وهو يوجه كلامه لخالد: خلود ليه طول الدكتور؟
خالد بنرفزة : شو بعرفني انا ايه
محمد بزعل: انت ليه دايما معصب ؟
خالد: هيكا انت بس عليك تسأل
محمد بزعل: ما اخف دمك هاذ وانا رفيقك اجل لو كنت عدوك شو بتعمل
خالد: محمد زعلت ؟
محمد بزعل يحاول ان يخفيه : لا ليه أبزعل ما في شي يستحق
خالد : والله اسف ازا زعلت بس مزاجي معكر منكم
محمد بهبل: اسكت يا أبو المزاج صاير فيلسوف
خالد بضحكة : ايوه هادا حمودة الامور الي بعرفو
محمد بعصبية: اسكت لا تقلي حمودة كذا تحسسني اني اصغر عيالك
خالد : اسف الا وين أنس
محمد : ما أعرف قلي انو يبي يروح عالكافتريا
خالد : اه
قطع عليهما كلامهما صوت الدكتور يعلن عن بداية محاضرة (القانون)
في الكافتريا
يجلس أنس على احدى الطاولات مطرق الرأس حزينا يداري دمعاته التي أوشكت على الهطول
تذكر الحوار الذي كان قد عقد قبل مدة مع أبغض انسان على قلبه في هذه الحياة
(( انس : اه سيد فؤاد تفضل
فؤاد: أنس لازم تعمل شي مشان تبئى اختك تحت رعايتي
انس : شو بدك اعمل انا حاضر
فؤاد بخبث: بدي تئتل ابن شادي السامي الوحيد
محمد شادي السامي
شهق أنس بصدمة وقال بصوت خافت : وكم معي
فؤاد بخبث : لنهاية السنة
وفصل الهاتف)
انهى الذكرى ونظر الى الافق البعيد بأسى وحزن تذكر أخته الوحيد حنين خاف عليها ولكنه سرعان ما تذكر صديقه الحبيب الوحيد محمد قال بنفسه ودموعه لا تكف عن الهطول ( كيف بدو مني اقتل روحي التانية )قطع عليه حزنه صوت محمد الخائف المهتم يقول: شفيك أنس
أنس وهو يمسح دموعه: ولا شي بس دخل بعيني تراب
محمد وهو يرفع حاجبه استنكارا:متأكد؟
أنس بابتسامة دافئة: ايه متأكد وين خالد
محمد : ييتكلم مع اهلو وانت تكلمت مع حنين
أنس : لا لسا ما حكيت معا
محمد بجدية : أنس كم مرة قلتلك انا مثل اخوك وما تخجل مني ها كم مرة؟
أنس بخجل: بس يا محمد هيك بتعب حالك ....
قاطعه محمد بضمة الى صدره وقال بصوت هامس : اذا ما تعبت حالي لجل صديقي لجل مين اتعب حالي؟
لا يا محمد هكذا انت تطعن بأنس وانت لا تدري
قال أنس بنفسه :( مستحيل أقتلو أو أسمح لحد يقتلوا )
في المستشفى
داخل غرفة جواد وعلى سريره ينام بهدوء بعد ان فقد وعيه نتيجة لصدمة هائلة بثت اليه دون رحمة.
وفي الجهة الاخرى
ورد وهو يوجه كلامه للطبيب: دكتور جواد شو مالو؟
الطبيب: والله الدوا الي اعطناه اياه عملوا ضرار وتعرض لانهيار عصبي حاد ونقص في الغذاء
ورد بغرور: اهتموا فيه ورجعوه متل أول
الطبيب بخبث: ان شاء بس زي ما بتعرف لكل .... لم يكمل كلامه بعد ان دس في جيبه مبلغ بخس من المال .
ابتسم ورد بخبث وغرور وخرج من المشفى بعد ان ترك جواد يداري المه والطبيب يداري ذهوله من المبلغ الكبير الذي حصل عليه .
قال رسول الله صلى الله عليه واله وسلم :( لعن الله الراشي والمرتشي )

في قصر أبو سعد
في غرفة ألياس
يجلس ألياس في غرفته وهو يدرس قطع عليه دراسته صوت طرق الباب
ألياس : مين؟؟؟
الطارق: انا ألس
ألياس : تفضلي
ألس وهي تفتح الباب وتدخل : كيفك؟
ألياس وهو يشير لها بأن تجلس : منيح ... ايش بدك؟
ألس وهي تجلس : بدي أحكي معك بموضوع
ألياس : تفضلي أحكي
ألس : تذكر عمامي
ألياس بكره : اه ليش؟
ألس : زاكر ليش تفارقنا؟
ألياس بعدم اهتمام: لا ما بهمني خصوصا بعد موت الغالي سعد
ألس بحزن : الله يرحمو
ألياس : اممميييين ... شو جاب عبالك موضوع عمامك
ألس : سمعت امي وابوي بحكوا عنهم
الياس: اه ليش في شي جديد
ألس: لأ كانوا عم يحكوا عن الذكريات وهيك.
ألياس: اه
ألس بحب: تذكر بنات عمي لارا وراما وتوتو
اليا بحنين: ايه وخالد وسعد وورد وجواد صحابهم
ألس : وليان ووسام وخطيب عمتو أحمد
ألياس : يااااااااااه يا ألس شو كنا فرحانين زمان اما هسا الفرح فارقنا
ألس : ايه والله ... انا هلأ بزهق خصوصا انو خوالي وخالاتي مو متزوجين لذلك ما عندي بنات خال وبنات خالة واصلا ازا عندي همة ببريطانيا ووو...
قاطعها ألياس وهو يدفعها الى الباب : أطلعي شكلني اعطيتك وجه
ألس بعصبية وهي تخرج : مزع
نهاية الفصل
غيداء هل سيكون لها دور بالرواية؟
ما قصة أنس ؟ وحنين؟
قلوب تئن وأناس لا ترحم
انتظروني ^.^


تنويه:
اسفة جدا عالتأخير دار عمو اجوا من فلسطين وما فضيت الا الان
ان شاء المرة الجاي في مفاجأة حلوة لمتابعين روايتي


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 6
قديم(ـة) 28-02-2014, 06:37 PM
صورة هُـدوء الرمزية
هُـدوء هُـدوء غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية أرواح منكسرة تأبى الحياة / بقلم الكاتبة : فيض الابداع


المفاجأة هي يا أحبابي
لقطات من المستقبل

ورد وهو يجثو على ركبتيه ويبكي بمرارة : جواد مشان الله سامحني دنيتي بدونك ما بتسوى

لارا وهي تنظر اليه بروح مكسورة ودمعة يتيمة تمردت على خدها : خالد عنجد بدك تفسخ الخطبة مشان هادا السبب
خالد بقسوة يخفي خلفها الكثير من الحنية : اه يا لارا

قال ودموعه تسيل على خده : شكرا لك ياراما ما رح انسى معروفك
راما بروح مرحة : لا شكر على واجب بس مسح دموعك يلا

ابو ورد بثقة : جواد لازم يعرف حقيقتو ولازم انفذ وصية الغالي
ام ورد بثقة : ان شاء الله

ملاك وهي تضربه بشكل جنوني والدموع تسقط على خدها بغزارة : ليش ليش تعمل هيك وبضراخ : ليش تحرمني السعادة

محمد والصدمة شلت أركانه وهو يبكي بهستريا وبكل حقد الدنيا قال: والله لاوخذ حقك يا أنس وحنين على جثتي حد يقرب صوبها

ألياس وهو يقبل رأس أمه بحب : يمه سامحيني اذا بيوم اخطأت بحقك
ام سعد بحب : الله يرضى عليك يا حبيبي

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 7
قديم(ـة) 28-02-2014, 06:38 PM
صورة هُـدوء الرمزية
هُـدوء هُـدوء غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية أرواح منكسرة تأبى الحياة / بقلم الكاتبة : فيض الابداع


الكاتبة حكت انو بس تخلص طباعة الفصل حتنزلو ياااااااااي كم انا متشوقة وانتوا متشوقين

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 8
قديم(ـة) 28-02-2014, 08:14 PM
صورة هُـدوء الرمزية
هُـدوء هُـدوء غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية أرواح منكسرة تأبى الحياة / بقلم الكاتبة : فيض الابداع


الفصل الرابع
من جبروت الحياة
لا تلهيكم قراءة الرواية عن أداء الصلاة في وقتها .
اللهم اني قد بلغت اللهم فأشهد .
رددوا معي :
سبحان الله وبحمده .... سبحان الله العظيم

" الامنّيه " :
تنموّ كـ النبته ، كلما آكثرت إلحاحكّ
على الله بـ الدعاء ، كُلما قربت آمنياتك ،
من آلفرجّ . .
رجعت تسنيم مع لارا وراما وألحت عليهن بالذهاب الي بيتها دخلن الى البيت قالت تسنيم بصوت عالي نوعا ما : السلام عليكم
خرجت الام مع ليان من المطبخ وقالتا: وعليكم السلام
ليان وهي توجه كلامها للارا وراما: يا بنات ليش ما رحتو عبيتنا
راما وهي تمثل الصدمة بهبل : بتطرديني الله يسامحك ما توقعتها منك جرحتيني بالصميم
راما بضحكة ناعمة والابتسامة على وجهها: لأ مو هيكا قصدي
تسنيم بجدية وهي توجه كلامها لراما : راما خلص بكفي هبل أنا جوعانة يلا بنات تعوا نحضر فطور
لارا : هيني جاية استني لحد ما أشلح الشالة
ليان : أنا عملت بطاطا مقلية بدكن ؟
تسنيم : اه اه انتوا افطرتو ؟
ليان : ايه افطرنا انا وعمتي مع عمو ووسام
راما : وين رنومة
ليان : نايمةما تصحيها وسام امبارح جننها
تسنيم بضحكة : شو عمل فيها
ليان بابتسامة : ما خلاها تنام ضلو يعاييها (يستهبل عليها ) وهي تبكي وهو بيضحك وأنا المسكينة ما عرفت أنام
لارا بحماس : وهو نام
ليان بخيبة : اه ولا بدك وسام ما ينام لو صوت زمور شاحنة ما بيصحى
تسنيم بابتسامة حب: الله يسعدو خي
راما وهي تدفع تسنيم ولارا للمطبخ : عرفنا انك بتحبي اخو ك يلا انصرفي اعمليلي فطور انت وهالدبة
تسنيم بصدمة : عنجد ممنوع تاكلي ماشي
راما : لأ واقف ههههه بعرف اني بضحك
توجهت تسنيم مع لارا الى المطبخ وبدأن يحضرن بمائدة الافطار .
في الصالة :
راما : ليونة وين خالتو ام وسام
ليان : ما بعرف بجوز نايمة كانت تحكيلي انها نعسانة
راما وهي تتثاوب: وانا كمان ميته نعس
ليان بابتسامة نا عمة: ليش يا حبيبتي ما عرفتي تنامي بالليل ؟
راما بتعب : والله ما عرفت أنام
ليان بهبل وخبث : بمين كنتي تفكري؟
راما بهبل: يييييييييي جبري على الله مين بشوف من الشباب غير وسام زوجك المصون
ليان بهبل: اوعك تحطي عينك عوسام
راما بهبل: لا طلبك صعب وسام وسيم
ليان : يا ما ازنخك اسكتي
راما بهبل: انت لساب تحبيه الكم 5 سنين متزوجين صرتو عجايز هههههه
ليان بخجل وهي تضربها على كتفها : احلفي انا لو صار عجوز كبير بضل احبو
راما بخبث وهي ترفع صوتها : احلا كناري حب والله
وصل مسامعها صوت تسنيم المتسائل : مين هم؟
راما بهبل : العجايز ليان ووسام
قامت ليان بخجل وضربت راما على كتفها وذهبت لتحضر رنيم بعد ما سمعت صوتها تبكي.
راما بصوت عالي : توتو خلصيني متت جوع
لارا : موتي بنرتاح
راما : انتم ين حكى معك؟
تسنيم : انت بتحكي معي والي بحكي معي بحكي مع لارا والعكس صحيح صح لار
لارا بثقة : أكيد
راما بصوت عالي : بلا فلسفة زايدة انت واياها جيبو الاكل
خلصــــــــــوني

السعودية
في الجامعة
خالد ومحمد وأنس يتمشو مع بعض في الجامعة
خالد وهو يوجه كلامه لمحمد : محمد كم الساعة
محمد : 3 بالضبط
خالد : كم محاضرة ضايل لك
محمد : خلصت بس بستنى بأنس
خالد وهو يوجه كلامه لانس : كم محاضرة ضايل لك
أنس : وحدة بس بقولو الدكتور مو مداوم
خالد : انا مو ضايل علي ولا محاضرة شو رايكم نطلع نفيع وبعدين نروح
محمد بحماس : أي أي بس وين بنروح
خالد : شو بعرفني بلادي ولا بلدك
محمد : يعني تبون راي؟
أنس : ايه شو رايك ؟
محمد : شرايكم نروح على شالية ؟
أنس بخجل: اممممممممممممممم حلو بس شو هيدا الشاليه
محمد وهو يحاول ان يبين أن الموضوع عادي لكي لا يخجل أنس : بيوت عن البحر بس يكون مغلق وكذا يعني
خالد : محمد انسى الفكرة بس نعطل بنطلع لهوناك
محمد بخيبة أمل : ليه
خالد : خلص اسمع هسا بنروح على استراحة ونقعد مع الشباب وهاي احلى تسلية وطشة.
أنس بحماس : ايه ايه حلو
محمد وهو يضرب أنس على رأسه : انت كل شي نقولة تقول أكمل وهو يقلد صوته
ايه ايه حلو
خالد : هههههههههه غيران منو
محمد بعصبية من خالد قال وهو يقلد صوته : غيران منو ؟
خالد : بسم الله ليش عصبت
محمد : اسأل روحك تخليني اتحمس وبعدين تقول أكمل كلامه بنبرة حكيمة محمد انسى الموضوع بس نعطل بنطلع لهوناك
خالد بضحكة : خلص انا اسف
محمد بزعل : ما حسامحك
خالد : أنس خليه يسامحني هو بحبك كتيييييير وما رح يرفض لك طلب
انس : محمد حرام سامحه
محمد بابتسامة غرور: ما حسامحو الا لما يبوس ايدي
شهق خالد بصدمة وقال بغرور : نعــــــــم بالاحلام
محمد وهو يلف وجهه ويوجه كلامه لأنس : يلا أنس خلينا نروح وهو بروح بروحه
أنس : حرام محمد بدك تتركو
محمدوهو يبتعد : ابقى عندو اذا حزين عليه
انس بانصياع : خلص ليكني جيت
خالد بصوت عالي : عادي أصلا بمشي رجلي وبلعب رياضة
محمد بضحكة غرور : العب مين ماسكك
خالد بجدية : محمد جد بدك تتركني؟
محمد وهو يركب السيارة : اذا بست يدي ممكن ارضى عليك
خالد وهو يلوح بيده : خلص لعاد تسهل الله معك
ذهب محمد وبقى خالد لوحده توجه الى الكافتريا جلس على الكرسي مسح وجهه برفق وقال بحزن بعد ان أطلق تنهيدة طويلة : استغفر الله
ذكرى سعد لا تغيب عن مخيلته من الصباح خانته دمعته مسحها برفق وقال : الله يرحمك يا سعد بس لو أعرف مين أخذك ولوين ؟
في المستشفى
يجلس على سريره والحزن يحيط به كيف لا ومن كان أقرب اليه طعنه بخنجر في خاصرته عصفت الذكريات به
قبل 5 سنين كان عمره 18 سنة وورد17 سنة كانا لا يزالان في مراهقتهم
كان جواد في بيت ورد في غرفة الضيوف
قال له ورد : جواد شو رايك اليوم تنام عندي
جواد بارتباك: لا لا شو انام عندك انهبلت
ورد وهو يقطب حواجبه باستغراب : انهبل ليش
جواد بارتباك : كيف بدكم توخذو راحتكم
ورد بابتسامة : لا يا جواد اصلا انت اصل الراحة انا واياك بنام هوني وممنوع تمانع
جواد بابتسامة حب : شكرا
ورد وهو يضمه اليه بحب : شو شكرا هاي نحنا اصحاب وانت اخوي وعمري بحياتي ما رح اتركك )
نزلت الدموع من عينه على جملة (عمري بحياتي ما رح أتركك)
قال بحزن : مستحيل اصدق انو ورد الي قدام ينفسو ورد رفيقي القديم
في غرفة ألس :
ألس وهي تجلس على سريرها وتتكلم مع ملاك بالهاتف
ألس: ملاك بدك تحكي مع بابا مشان المشروع
ملاك :لأ انت احكي معو
ألس : خلص ان شاء الله انا بحكي مع بس يروح
ملاك : ألس وين ألياس ؟
ألس : بغرفته يدرس عليه امتحان كالكلس
ملاك : اه الله يوفقو حبيب ملاك وانت يا مدام ما عليكي امتحان
ألس : أول شي انو مو مدام انا مدموزيلا تاني شي ايه علي امتحان
ملاك : تالت شي اعرفت انك بتعرفي فرنسي ويلا روحي ادرسي
فصلت الخط .
ملاحظة:
ألس تدرس سنة تانية لغات
ألياس يدرس سنة ثانية طب
خالد ومحمد وأنس يدرسوا سنة رابعة محاماة د

انتهى الفصل
فرحة الس تدوم؟
خالد هل من الممكن ان تواجهه مغامرات وهو بعيد عن محمد وانس؟
جواد والعذاب ما النهاية؟
السجين من هو ؟


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 9
قديم(ـة) 06-03-2014, 10:49 PM
صورة هُـدوء الرمزية
هُـدوء هُـدوء غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية أرواح منكسرة تأبى الحياة / بقلم الكاتبة : فيض الابداع


[IMG][/IMG]
الفصل الخامس
عندما تضحك الدموع ~
لا تلهيكم قراءة الرواية عن أداء الصلاة في وقتها اللهم اني قد بلغت اللهم فأشهد.
رددوا معي:
سبحان الله وبحمده .... سبحان الله العظيم

البداية ستكون بكلمات قالها الرافعي _ رحمه الله _: (اذ لم تزد شيئاًعلى الدنيا ، كنت زائداً عليها )

في القصر
بعد أن أكلت تسنيم وجبة الافطار مع ابنتا عمها ، ذهبتا الى بيتهن أما هي فقد صعدت الى غرفتها
بعد ان اطمأنت على أخاها خالد .
جلست على سريرها بملل فتحت حقيبتها أخرجت كتاب الاحياء تصفحته وعقلها شارد الذهن أغلقت الكتاب بملل .
فتحت حاسوبها المحمول وكتبت على محرك البحث العالمي (غوغل) موقع فيض الابداع لحل المشكلات
فتحت موقعها الخاص بها الذي من صنع يديها سجلت دخول ، ارتسمت ابتسامة على محياها عندما رأت شاشة الترحيب بها نقلت بصرها الى الرسائل الخاصة التي تتجاوز الاربعون رسالة فتحتها وبدأت بحل المشكلات باستمتاع ، جذبتها رسالة تنص فيها :
(السلام عليكم أختي فيض الابداع
كيف حالك ؟
دخلت على موقعك بعد أن سمعت عنه من الصديقات وجذبني اطرائهن له فأحببت أن أعرض مشكلتي عليكي لعل وعسى ان تحليها لي وأن تساعديني بعد أن عجزت على تحملها فأرجوكي ساعديني .

انا فتاة أبلغ من العمر 27 سنة توفي خطيبي قديماً وأبي أيضاً الحزن يعصف بي ويمزق كياني وقلبي المكلوم ليس هذا فحسب بل الطامة الكبرى حينما تفارق اخي عن اخوتي الباقين وتشتت شمل العائلة ارجوكي ساعديني وما هو علاج حزني ؟
مع تحياتي:
سجينة الاحزان
دمعت عينيها وهي تقرأ الرسالة ردت ب:
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
الحمد لله وانت ما هو حالك يا غالية؟
اشكرك حبيبتي لعرض مشكلتك علي فأنا هنا في موقعي لا أتطرق للمشاكل الدينية فحسب بل أتطرق ايضا للمشاكل الاجتماعية العاطفية التي تخص الفتيات .
مشكلتي حبيبتي ليست بالصعبى لكن تود من عزيمة واصرار واعتصام بالله لتخطي حزنك .
اطوي صفحة الماضي وأبدأي بصفحة جديدة وأعملي للمستقبل تقربي من الله تعالى وسليه ان يفرج عنك همك.
يقول ابن القيم _رحمه الله_:(
الحزن يضعف القلب ويوهن العزم ويضر الارادة ولا شيء أحب الى الشيطان من حزن المؤمن .
(انما النجوى من الشيطان ليحزن الذين ءامنوا )
فالحزن مرض من أمراض القلوب يمنعه من نهوضه وسيره وتشميره )

تأملي كلام ابن القيم فالحزن يقلل من حماس الانسان وتشميره ودعوته في مجتمعه اتمنى ان لا تبقي اسيرة الاحزان والذكريات والماضي لكي لا تندمي حين لا ينفع الندم.

مع حبي:
فيض الابداع ^.^

أغلقت حاسوبها بعد أن أتمت عملها الالكتروني الانساني ، أستلقت على السرير بعد أن أطلقت تنهيدة طويلة تعبر فيها عن تعبها وقلقها .

السعودية
في احد المقاهي يجلس خالد بعد أن تركه محمد ، كان خالد يوجه نظره نحو الناس بملل ، لفت نظره شاب يجلس في المقهى ذكره بصديقه القديم (ورد) قام من كرسيه من دون شعور وذهب الى الشاب وانحنى اليه وقال له : السلام عليكم
رفع الشاب نظره الى خالد باستغراب ورد بغرور: وعليكم السلام
خالد : لو سمحت ممكن اعرف شو اسمك؟
الشاب باستغراب: ليش؟
خالد: بس حاسك انك بتشبه شخص عزيز علي
الشاب بغرور : اه ،، انا ورد الرافي
خالد بصدمة تخالطها فرحة : انت ورد ؟ كيفك ؟ كيف جواد؟
ورد باستغراب وغرور: مين انت لو سمحت؟
خالد بابتسامة : اففف يا ورد نسيتني أنا خالد الفلك
ألجمت الصدمة لسان ورد عن الكلام تجمعت الدموع في عينيه قام بسرعة دون ان يتفوه بكلمة واحدة خرج مسرعاً وخالد يركض ورائه وينادي عليه .
ركب ورد سيارته دون ان يعير خالد ان انتباه ولكن لا صدم بخالد بالخطأ وخالد يصرخ ويتأوه خرج ورد من السيارة وهو غير مصدق هذه الصدمات المتتالية عليه من اول يوم له هنا لم يعد يتحمل الصدمات سقط بجانب خالد مغشياً عليه .
في الشقة في الليل
محمد بقلق وهو يوجه كلامه لأنس: أنس تأخر خالد معقولة هالدب ضيع الطريق؟
أنس بخوف: ماني عارف يا محمد الله يجيب الى فيو خير
محمد بقلق: دقيت على جواله لكن يعيطيني انو جواله مغلق
انس بقلق: الله يستر
بعد مدة من القلق والخوف دق هاتف محمد ليرى اسم خالد ينير الشاشة رد بسرعة وابتسامة مطمأنة تزين محياه وقال: ألو السلام عليكم
الطبيب: وعليكم السلام الاخ محمد السامي
محمد بقلق : اي أنا هو خير يا دكتور
الطبيب: والله يا محمد خالد الفلك عمل حادث والان هو في المستشفى تفضل راجعنا
قال محمد بصدمة بعد أن سقط الهاتف من يده : نعــــــم؟!!!

في المستشفى
يجلس على سريره يفكر بنفسه وعائلته التي لا يعرفها وأصدقائة الذين وجهوا اليه الطعون واحداً تلو الاخر قال بنفسه: بما اني مو مستفيد بدنياني خليني استفيد لاخرتي عسى الله ان يعوض شبابي في الجنة
نهض عن السرير بهمة عالية توجه الى القبلة وقف بي يدي الله سبحانه وتعالى وبدأ بالتضرع اليه والبكاء والشكوى لرب العباد من ظلم عباده.

يا وجع الايام الذابح...يا وجه الطغيان الذابح....قتلنا الظلم في عصر الانسان الاول حيث الغادي يفترس الرائح ... عصر الظالم يعيش سعيداً والمظلوم يكوى على جمرات العذاب الواضح ... ما نحن ومن نحن وكيف سنشتكي لله العلي والفاتح.

في السجن
(الرحمن* علم القرءان* خلق الانسان * علمه البيان * الشمس والقمر بحسبان)
أغلق المصحف بعد أن قرأ من سورة الرحمن هكذا يمضي في سجنه. سعادته الدنيوية التي حرم منها لم تثني عزيمته عن المضي الى جنات النعيم والارتقاء بالدرجات رغم انه لم يكمل تعليمه .

في غرفة ملاك
ملاك وهي تطل من النافذة الى اهلها الجالسين في الحديقة يجلسون باستمتاع عائلي قررت ان تنضم اليهم بعد أن قرأت نصيحة (فيض الابداع).
نزلت الى الحديقة المغلقة
ابتسمت الجدة عندما رأتها تمضي اليهم أفسحت المجال لها بجانبها وقالت بحب: يا هلا ببنتي تعالي يا حبيبتي اقعدي حدي.
ألس بهبل: من شاف احبابو نسي اصحابو
الياس : هههههههه انت ليش بتغاري؟
ملاك بابتسامة : الله يسعدك لوسي دايماً عارف ايش بدي احكي
الياس بابتسامة : مو انا وانت روحين بجسد
ملاك بابتسامة حب لابن اخيها الطيب: طبعاً
الس بعصبية: ما أخف دمكن دايماً بتعملولي رومنسيات.. أكملت كلامها وهي توجه كلامها لاباها: بابا
ابو سعد: نعم حبيبتي
الس: بدي احكيلك شو رايك نطلع بالعطلة
ام سعد: وين؟
الس: نروح سياحة داخلية يعني شو رايكم نروح لعجلون نخيم
ابو سعدو: فكرة حلوة ان شاء الله بشوف بس لازم نعرف راي الباقي ها شو رايك يمه
الجدة: والله يمه وين ما تروحوا انا معكن
الس بفرحة :يــــس
ابو سعد : وانتم جوليا وملاك والياس
ام سعد: ما بعرف عادي متلكن
ملاك : انا راي من راي حبيبي الياس
الياس بابتسامة : وانا كمان
الس بعصبية :وجع خلصوني ووافقو
الجميع :ههههههههههههههه
الياس وهو يضع رأسه على فخد ملاك:ما بعرف حسب ملوكتي
ملاك : وانا كمان حسب عمري
الس بعصبية : بابا شوفهن جننوني
الجميع: ههههههههههه
ملاك بابتسامة: خلص رحمتك وافقت
الياس : وانا كمان
الس بفرحة : يسسسسسسسسس يااااااااااي لوسي شو رايك تروح تعمل النا نسكافية
الياس فتح عيونه بصدمة قائل: نعم انا الياس الفلك أعملك انت نسكافية
ألس بابتسامة استفزازية: ااااه وخلص انا سامحة لك توخذ ملوكتك معك
نظرا اليها باستخفاف ورمقتهما بغرور....
الجميع: ههههههههه(دوم يا رب الضحكة ^.^
انتهى الفصل +ردودكم+تقيمكم حبايبي


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 10
قديم(ـة) 06-03-2014, 10:50 PM
صورة هُـدوء الرمزية
هُـدوء هُـدوء غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية أرواح منكسرة تأبى الحياة / بقلم الكاتبة : فيض الابداع


[IMG][/IMG]
الفصل الخامس
عندما تضحك الدموع ~
لا تلهيكم قراءة الرواية عن أداء الصلاة في وقتها اللهم اني قد بلغت اللهم فأشهد.
رددوا معي:
سبحان الله وبحمده .... سبحان الله العظيم

البداية ستكون بكلمات قالها الرافعي _ رحمه الله _: (اذ لم تزد شيئاًعلى الدنيا ، كنت زائداً عليها )

في القصر
بعد أن أكلت تسنيم وجبة الافطار مع ابنتا عمها ، ذهبتا الى بيتهن أما هي فقد صعدت الى غرفتها
بعد ان اطمأنت على أخاها خالد .
جلست على سريرها بملل فتحت حقيبتها أخرجت كتاب الاحياء تصفحته وعقلها شارد الذهن أغلقت الكتاب بملل .
فتحت حاسوبها المحمول وكتبت على محرك البحث العالمي (غوغل) موقع فيض الابداع لحل المشكلات
فتحت موقعها الخاص بها الذي من صنع يديها سجلت دخول ، ارتسمت ابتسامة على محياها عندما رأت شاشة الترحيب بها نقلت بصرها الى الرسائل الخاصة التي تتجاوز الاربعون رسالة فتحتها وبدأت بحل المشكلات باستمتاع ، جذبتها رسالة تنص فيها :
(السلام عليكم أختي فيض الابداع
كيف حالك ؟
دخلت على موقعك بعد أن سمعت عنه من الصديقات وجذبني اطرائهن له فأحببت أن أعرض مشكلتي عليكي لعل وعسى ان تحليها لي وأن تساعديني بعد أن عجزت على تحملها فأرجوكي ساعديني .

انا فتاة أبلغ من العمر 27 سنة توفي خطيبي قديماً وأبي أيضاً الحزن يعصف بي ويمزق كياني وقلبي المكلوم ليس هذا فحسب بل الطامة الكبرى حينما تفارق اخي عن اخوتي الباقين وتشتت شمل العائلة ارجوكي ساعديني وما هو علاج حزني ؟
مع تحياتي:
سجينة الاحزان
دمعت عينيها وهي تقرأ الرسالة ردت ب:
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
الحمد لله وانت ما هو حالك يا غالية؟
اشكرك حبيبتي لعرض مشكلتك علي فأنا هنا في موقعي لا أتطرق للمشاكل الدينية فحسب بل أتطرق ايضا للمشاكل الاجتماعية العاطفية التي تخص الفتيات .
مشكلتي حبيبتي ليست بالصعبى لكن تود من عزيمة واصرار واعتصام بالله لتخطي حزنك .
اطوي صفحة الماضي وأبدأي بصفحة جديدة وأعملي للمستقبل تقربي من الله تعالى وسليه ان يفرج عنك همك.
يقول ابن القيم _رحمه الله_:(
الحزن يضعف القلب ويوهن العزم ويضر الارادة ولا شيء أحب الى الشيطان من حزن المؤمن .
(انما النجوى من الشيطان ليحزن الذين ءامنوا )
فالحزن مرض من أمراض القلوب يمنعه من نهوضه وسيره وتشميره )

تأملي كلام ابن القيم فالحزن يقلل من حماس الانسان وتشميره ودعوته في مجتمعه اتمنى ان لا تبقي اسيرة الاحزان والذكريات والماضي لكي لا تندمي حين لا ينفع الندم.

مع حبي:
فيض الابداع ^.^

أغلقت حاسوبها بعد أن أتمت عملها الالكتروني الانساني ، أستلقت على السرير بعد أن أطلقت تنهيدة طويلة تعبر فيها عن تعبها وقلقها .

السعودية
في احد المقاهي يجلس خالد بعد أن تركه محمد ، كان خالد يوجه نظره نحو الناس بملل ، لفت نظره شاب يجلس في المقهى ذكره بصديقه القديم (ورد) قام من كرسيه من دون شعور وذهب الى الشاب وانحنى اليه وقال له : السلام عليكم
رفع الشاب نظره الى خالد باستغراب ورد بغرور: وعليكم السلام
خالد : لو سمحت ممكن اعرف شو اسمك؟
الشاب باستغراب: ليش؟
خالد: بس حاسك انك بتشبه شخص عزيز علي
الشاب بغرور : اه ،، انا ورد الرافي
خالد بصدمة تخالطها فرحة : انت ورد ؟ كيفك ؟ كيف جواد؟
ورد باستغراب وغرور: مين انت لو سمحت؟
خالد بابتسامة : اففف يا ورد نسيتني أنا خالد الفلك
ألجمت الصدمة لسان ورد عن الكلام تجمعت الدموع في عينيه قام بسرعة دون ان يتفوه بكلمة واحدة خرج مسرعاً وخالد يركض ورائه وينادي عليه .
ركب ورد سيارته دون ان يعير خالد ان انتباه ولكن لا صدم بخالد بالخطأ وخالد يصرخ ويتأوه خرج ورد من السيارة وهو غير مصدق هذه الصدمات المتتالية عليه من اول يوم له هنا لم يعد يتحمل الصدمات سقط بجانب خالد مغشياً عليه .
في الشقة في الليل
محمد بقلق وهو يوجه كلامه لأنس: أنس تأخر خالد معقولة هالدب ضيع الطريق؟
أنس بخوف: ماني عارف يا محمد الله يجيب الى فيو خير
محمد بقلق: دقيت على جواله لكن يعيطيني انو جواله مغلق
انس بقلق: الله يستر
بعد مدة من القلق والخوف دق هاتف محمد ليرى اسم خالد ينير الشاشة رد بسرعة وابتسامة مطمأنة تزين محياه وقال: ألو السلام عليكم
الطبيب: وعليكم السلام الاخ محمد السامي
محمد بقلق : اي أنا هو خير يا دكتور
الطبيب: والله يا محمد خالد الفلك عمل حادث والان هو في المستشفى تفضل راجعنا
قال محمد بصدمة بعد أن سقط الهاتف من يده : نعــــــم؟!!!

في المستشفى
يجلس على سريره يفكر بنفسه وعائلته التي لا يعرفها وأصدقائة الذين وجهوا اليه الطعون واحداً تلو الاخر قال بنفسه: بما اني مو مستفيد بدنياني خليني استفيد لاخرتي عسى الله ان يعوض شبابي في الجنة
نهض عن السرير بهمة عالية توجه الى القبلة وقف بي يدي الله سبحانه وتعالى وبدأ بالتضرع اليه والبكاء والشكوى لرب العباد من ظلم عباده.

يا وجع الايام الذابح...يا وجه الطغيان الذابح....قتلنا الظلم في عصر الانسان الاول حيث الغادي يفترس الرائح ... عصر الظالم يعيش سعيداً والمظلوم يكوى على جمرات العذاب الواضح ... ما نحن ومن نحن وكيف سنشتكي لله العلي والفاتح.

في السجن
(الرحمن* علم القرءان* خلق الانسان * علمه البيان * الشمس والقمر بحسبان)
أغلق المصحف بعد أن قرأ من سورة الرحمن هكذا يمضي في سجنه. سعادته الدنيوية التي حرم منها لم تثني عزيمته عن المضي الى جنات النعيم والارتقاء بالدرجات رغم انه لم يكمل تعليمه .

في غرفة ملاك
ملاك وهي تطل من النافذة الى اهلها الجالسين في الحديقة يجلسون باستمتاع عائلي قررت ان تنضم اليهم بعد أن قرأت نصيحة (فيض الابداع).
نزلت الى الحديقة المغلقة
ابتسمت الجدة عندما رأتها تمضي اليهم أفسحت المجال لها بجانبها وقالت بحب: يا هلا ببنتي تعالي يا حبيبتي اقعدي حدي.
ألس بهبل: من شاف احبابو نسي اصحابو
الياس : هههههههه انت ليش بتغاري؟
ملاك بابتسامة : الله يسعدك لوسي دايماً عارف ايش بدي احكي
الياس بابتسامة : مو انا وانت روحين بجسد
ملاك بابتسامة حب لابن اخيها الطيب: طبعاً
الس بعصبية: ما أخف دمكن دايماً بتعملولي رومنسيات.. أكملت كلامها وهي توجه كلامها لاباها: بابا
ابو سعد: نعم حبيبتي
الس: بدي احكيلك شو رايك نطلع بالعطلة
ام سعد: وين؟
الس: نروح سياحة داخلية يعني شو رايكم نروح لعجلون نخيم
ابو سعدو: فكرة حلوة ان شاء الله بشوف بس لازم نعرف راي الباقي ها شو رايك يمه
الجدة: والله يمه وين ما تروحوا انا معكن
الس بفرحة :يــــس
ابو سعد : وانتم جوليا وملاك والياس
ام سعد: ما بعرف عادي متلكن
ملاك : انا راي من راي حبيبي الياس
الياس بابتسامة : وانا كمان
الس بعصبية :وجع خلصوني ووافقو
الجميع :ههههههههههههههه
الياس وهو يضع رأسه على فخد ملاك:ما بعرف حسب ملوكتي
ملاك : وانا كمان حسب عمري
الس بعصبية : بابا شوفهن جننوني
الجميع: ههههههههههه
ملاك بابتسامة: خلص رحمتك وافقت
الياس : وانا كمان
الس بفرحة : يسسسسسسسسس يااااااااااي لوسي شو رايك تروح تعمل النا نسكافية
الياس فتح عيونه بصدمة قائل: نعم انا الياس الفلك أعملك انت نسكافية
ألس بابتسامة استفزازية: ااااه وخلص انا سامحة لك توخذ ملوكتك معك
نظرا اليها باستخفاف ورمقتهما بغرور....
الجميع: ههههههههه(دوم يا رب الضحكة ^.^
انتهى الفصل +ردودكم+تقيمكم حبايبي


الرد باقتباس
إضافة رد

رواية أرواح منكسرة تأبى الحياة / بقلم الكاتبة : فيض الابداع؛كاملة

الوسوم
لرواد , آنكسرت , الابداع , الحياة , الكاتبة , بآبي , بقلم , رواية
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ روح زايــــد روايات - طويلة 2003 07-01-2012 08:52 PM
علمتني الحياة ان الحب نسيت انساكـ. مواضيع عامة - غرام 46 23-12-2011 05:52 PM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ على شاطئ النسيان روايات - طويلة 2004 09-10-2011 04:55 AM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ روح زايــــد روايات - طويلة 2018 20-07-2011 03:02 PM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ روح زايــــد روايات - طويلة 2018 20-05-2011 10:18 PM

الساعة الآن +3: 11:28 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1