همس الامومه ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©

روعععععععععععععه شكررا يعطيك الف عافيه اسلوبك جميل اتمنى لك التوفيق والى اللقاء والى الامام

نجوم الليل والفرح ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

مشكووووورين على الردود حبايبي وعلى تشجيعكم بجد فرحتوني ^_^

Toufa ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

لا بجد الروايه روووووعه بمعنى الكلمه وانا قريتها
اكثر من مررره وللحين ما مليت يسلموووو على ذي الروايه
وانا ارجع واشكرك من جديد وفي انتظار جديدك ^_^

Toufa ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

والعفووو نحن ما سوين شي انتي تستاهلين كل خير الله يوفقك ان شاء الله

نجوم الليل والفرح ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

مشكووووره و ذا واجبي

نجوم الليل والفرح ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

( البارت 40 والاخير )
في فرنسا
عند مهند
كان جالس يتكلم بالجوال وهو يحس بالضيق عشان شبح نغم مهو مفارقه
سمر ببتسامه : كل عام وانت بخير
مهند بتريقه : جاه العيد وانا مدري ؟؟؟
سمر استغربت من كلامه وقالت : ايش فيك ولا شكلك نسيت اليوم عيد ميلادك ؟؟
مهند بسرحات : عيد ميلادي ؟؟!!
رجعت ذاكرته للوراء يوم كانت نغم خطيبته وفي مثلا ذا اليوم
نغم بحب : قلبي هنوودس وينك انت الحين ؟؟؟
مهند بستغراب : انا عن. البحر.. ليش ؟؟؟
نغم بتساءل : لا ولا شي بس اذ طلبت منك طلب ما رح تردني صح ؟؟؟
مهند بحب : يخسى اللي يردك انتي بس اطلبي وانا كلني لكي
نغم بضحكه : هههههههه تسلملي
مهند بهيام : فديت ذي الضحكه يا ناس
نغم خجلت وقالت تغير السالفه : احم انت قلت مارح تردي طيب اجل طالع لجهة اليمين وقلي ايش شايفه ؟؟؟
مهند وهو ينفذ طلبها وبستغراب : عادي بس في ناس
نغم بشقاوه : هههههه طيب وفي جهت اليسار ايش في ؟؟؟
مهند بمزحه : والله اخاف اسويها وفي النهايه اطلع انا الخسران عشان سمعت كلامك
نغم ضحكت وهي تخفي مفاجاآاتها : هههههه لا لا تخاف .. واعوعدك يا حبيبي تكون انت الكسبان
مهند ذاب من كلامتها وقال : طيب لكي اللي تبيه
والتفت لنحايه اليسار وهو انصدم من اللي شافه قدامها نغم بخجل : كل عام وانت بخير حبيبي
مهند بحب : كلي فداكي يا عمري
كانت نغم واقفه قدامه وفي يدها كيس في هديه وفي اليد الثاني مساك الجوال طبعا هو من كثر فرحه بشوفها راح عندها وشالها وصار يدور فيها وهي متفشل عشان سوى كذا قدام الناس بينما هو طاير من الفرح ووووووو
-------------
بيت ابو مشاعل
في غرفة مشاعل
خلاص مهي قادره تنام ووتحمل كل ذا الصوت المزعج مسكت جوالها وردت بعصبيه : نعم
مرام : كان ما رديتي
مشاعل بانزعاج : مرام ايش قي داق الحين ؟؟؟
مرام : اقول تعالي للحديقه الخلفيه ... في موضوع مهم بكلمك فيه
مشاهل وهي تناظر بالساعه : حرام عليكي ... انا امس ما نمت مزبوط بلا اجليها لبعدين
مرام بنفاذ صبر : لا مارح ااجلها وبتجي بالطيب ولا انا الحين اجيك واصحيك على طريقتي
مشاعل : يووووه منك
مرام : اجل بسرعه تعالي .. انا انتظرك
مشاعل طالعت شاشه جوالها وبطفش : سكرت بوجهي .. اوووف منه والله مالي خلق اقوم من السرير .. يا ربي مرام ايش عنده بالحديقه ؟؟؟
قامت من سريرها بكسل ونزلت تحت فتحت الباب وخرجت للحديقه ... مشت برجولها الحافيه وهي تفرك عيونها لحد ما وصلت الحديقه
..... : مشاعل ؟؟!!
مشاعل انصدمت يوم سمعت ذاك الصوت لانها كان صوت رجولي التفتت للجهة الثانيه وشافت شخص واقف على بعد خطوات منها لابس بنطلونه جينز وتيشرت بيضه وجاكيت اسود كان بيده الجوال وباين انه توه مخلص من احدى مكالماته
ناظرها من رجولها الحافيه لتنورتها البيضه القصيره لبلوزتها الحمره المعفوسه من النوم وصولاً لوجهها اللي يناظره بغرابه واخير لشعرها اللي سحره بطوله وسواده ما يدري ليش ما قدر يشيل عيونه عنها بينما مشاعل غورقت عيونها هذا هو حبيبها الحين واقف وللمره الثاني بيتكرر نفس الموقف (( الحادث )) قالت بهمس : ماجد ؟؟؟
ابتسم هو يعشق سماع اسمه من بين شفايفها
مشاعل من كثر الاحراج اللي فيها دخلت في نوبة بكى ماجد هنا ارتبك ما عرف ايش يسوي وميف يهديها فقرب منها وهو يقول : مشاعل ليش ذا البكى هدي
مشاعل لا شعوريا ارتمت بحضنه وكملت بكى
ماجد انصدم من ردت فعلها وما قدر غير يستقبلها بحضنه ويحاوطها بيدينه ويمسح على شعرها عشا تهدى ووووو
---------------------
نرجع للمطعم
مازن وهو يشدها : ابغاك انتي يا قلبي
وهنا ما لقى الا بي بوكس على وجهه خلاها يتسدح على الارض حلا انصدمت يوم شافت رعد واقف جنبها وما عادت قدرت بدأت تبكي لا شعوريا وهي تشوفه معصب والشرر جالس يطلع من عيونها مازن رحع استجمع قوته ورجع وقف وهو يمسح فمه ويقول : ما شاء الله على الشهامه ترى انا اعرف انها خلصت من زمان .. بس شكلك انت بتخليني اغير راي
رعد بحده وهو يقول : انتي مين وايش تبغى من زوجتي ؟؟؟
مازن استغرب من كلمة " زوجتي " بس رجع ابتسم وقال : ليش هي ما قالت لك مين اكون
رعد وهو يطالع لحلا والشر بيطلع من عيونه وبتساءل : مين ذا ؟؟؟؟
حلا من بين دموعها : اهئ اهئ ...ذا مازن اخو نور اللي ..قلت لك عنه
رعد : اجل انت هو ؟؟؟
مازن ببتسامه : ما شاء الله طلعت حلا معرفتك علي ..من زمان .. على كل حال تشرفنا
رعد : بس انا ما تشرف بأني اعرف واحد زيك
مازن بهدوء : افا عليك انا الكل يتشرفون بمعرفتي بس شكلك انتي ما تعرف من هو مازن ولد ال****
ايش يسوي
رعد: ما اعرف ولا ابغى اعرف
حلا بخوف وبكى : تكفي يا رعد خليني نرجع البيت
رعد : مو قبل ما اخلص شغلي مع ذا
مازن بسخريه : اقول اسمع كلام خطيبتك احسن ما اليوم تفقد عمرك للابد
رعد اللي هدى نفسه وببرود : الحين نعرف مين اللي بيفقد عمره وامه داعي عليه
حلا بخوف : رعد اقصر الشر وخلينا نرجع البيت
رعد : حلا روحي اركبي السياره
حلا بنفس الخوف : بس يا رعد
رعد بأمر وبحده : قلت لك روحي اركبي السياره
حلا خافت منه وراح ركبت السياره بينما مازن قال بسخريه : يلا ورين اذ رح تخليني اغير راي وارجع اقول انو مازال في ذا الزمن ناس شهمه
رعد : ترى ما انصحك تلعب معايه لانو اللي يلعب بنار ينحرق
مازن بتريقه : خف علينا بس .. وورين مين الرجال هنا
وطلع من جيبه سكين رعد يوم شافها ما اهتم بينما مازن ابتسم بخبث وقرب منه عشان يطعنه ويخلص منه وبدء العراك بينهم ورعد صار يحاول يخلي مازن يترك السكين لحد ما نجح وصار عراكهم بالايادي نروح عند حلا من شدت خوفها مسك جوالها بيد مرتجفه ودقت على اول رقم ظهر لها ووووو
---------------------
في المانيه
رفيف ولمست جبينه سامي فتح عيونه بصعوبة وهو يناظرها ما توقعها ترضى عنه بذي السهول يمكن حاله خلها تشفق عليه وتنسى اللي صار امس
رفيف شهقت من حراراته المرتفعة ابتسم في قلبه وهو يناظرها بينما هي بلعت ريقها بسبب تركيز نظره عليها المركزة بعد يدها عن جبينه وقالت بتساءل : سامي انت كيف قادر تصبر للحين ؟ حرارتك مرره عالية
سامي وهو يرجع يمض عيونه : خلاص تعود .. وان شاء الله يومين بالكثير وارجع زي زمان
رفيف ما عجبها كلامها واهماله لصحته فقالت : ترى الحراره المرتفعه مهي لعبه .. وفيها حي وموت
سامي بتعب : كح كح قلت لك تعودت
رفيف بقهر : انا بروح المطبخ
وخرجت من الغرفه وهي تتوجه للمطبخ ودقايق ورجعت وبيدها كمادات وكاس عصير
سامي ما حس الا بشي بارد يلامس جبينه : اااه
رفيف حرام عليكي وترى والله انها بارد ... اقول شيليه
رفيف عنادا فيه قالت : مو بكيفك هذي الكمادات بتفيدك وتنزل حرارتك .. بعدين تحمل نتائج افعالك
سامي اتنهد باستسلام من كثر وجع حلقه مهو قاد يدخل معاها بنقاش رفيف فتحت الكيس اللي جابته من الصيدليه وطلعت منه الادوية وقالت : سامي قول تعدل واجلس عشان تاخذ الدوا
سامي عدل نفسه وجلسه وهو مسند ظهره للمخده
رفيف مدت له كاسة العصير : يلا خذ اشرب الدوا مع العصير عشان لا تحس بطعمه
سامي رفض ياخذهم وقال : لا ما ابغى ادويه يرحم ابوكي
رفيف تعرف انو سامي يكره الآدوية بس خلته ياخذهم ويشرب العصير معاها بالغصب وهو ما قدر يقول ولا كلمه رفيف تركته راحت المطبخ عشان تسوي له الكمادات وشويه سامي دخل في عالم الاحلام <<< من الاخر يعني نام
-------------------
في فرنسا
عند مهند
رجع للواقع على صوت سمر وهي تقول : هنودي .. مهند
مهند دمعت عيونه وقال : ما اقدر يا سمر والله ما اقدر
سمر بستغراب : وايش اللي ما تقدر ؟؟؟
مهند وهو يتأمل البحر اللي قدامه : احبها وما اقدر انساها
سمر انصدمت وقالت : ايش اللي ذكرك فيها الحين ؟؟؟
قال وهو مازال يناظر البحر : زرقة البحر .. تشبه لون عيونها "تنهدوهو يكمل ويقول " ايش اسوي يا سمر كل شي يذكرني فيها
ضاق صدر سمر وهي احاول تطلع اخوها من ذي الحاله اللي فيه وبصدفه جودي سمعت ذا الكلام وحزنت على مهند كثير وقررت تحاول تساعده
---------------------
في الحديقه الخلفيه
لبيت ابو ماجد وابو مشاعل
بعدت عن حضنه وهي منحرجه ما تدري ايش اللي خلها تسوي اللي سوته وتزيد احراجها احراج : ا انا ....<<سكت وهي مو عارفه ايش تقول وكيف تبرر موقفها
ماجد قال يغير الموضوع : تصدقين ما عمري شفت احد ينام بذي الملابس ؟؟؟
مشاعل طالعت ملابسها وانصدمت وفي نفسها ((انا كيف واقفه قدامه كذا ... يوووه كل ذا عشان المكالمه البي حطلت بيننا امس خلتني انسى نفسي وانام بذي الملابس )) وطلعت من افكارها
وكانت منزله راسها وخدودها محمره وبهمس : يوه نسيت نفسي
ماجد فصخ جاكيته وقال : البسي هذا مدام نسيتي عبايتك
طالعت فيه بتردد .هي كان لازم تغطي نفسها باي شي..اخذت الجاكيت بيد مرتجفه ولبسته وصارت تستنشق عطره العالقه بالجاكيت حقه واللي دوختها ..من جد ماجد عجبه وراق له شكلها بجاكيته .. اللي كان باين كبير عليها ومخليها تطلع بشكل طفلولي وبريء
مشاعل برتباك من نظراته : اا.. انا .. بروح البيت البس العبايتي واجي .. اذ جات مرام شفلها صرفه
ماجد جلس ع العشب واسند ظهره ع الشجره : حلوه .. يعني تبغين اكثب على اختي
مشاعل : امممم مو اسمه كذب اسمه اخفاء لبعض الحقائق
ماجد : اممممم اخفاء لبعض الحقائق ما شاء الله من فين تجيبي ذا التفكير ؟؟؟
مشاعل : من عقلي اكيد ... خلاص طيب اتقفنا؟؟
ماجد ابتسم وحب يلعب باعصابها وقال : لا ما اتفقنا .. كيف تبغيني اساعدك من دون مقابل
مشاعل : كيف يعني من دون مقابل ؟؟؟
ماجد : يعني ايش تعطيني اذ ساعدتك ؟؟؟
مشاعل بتفكير : امممم والله مدري ما عندي شي اعطيك هو
ماجد وهو يناظرها بتأمل شافها لابسه سلسله فيها فراشه فقال : الا عندك
مشاعل بستغراب : ايش عندي ؟؟؟
ماجد : هاتي سلسلتك ذي
مشاعل : بس ذي السلسله ما افرط فيها لانها هديه اول عيد ميلاد لي
ماجد رفع اكتافه بدون اهتمام وقال : اجل تحملي اللي بيجيك .. الحين يوم تجي مرام بقول لها انك طلعتي بذي الملابس للحديقه وانتي تصرفي وقتها
مشاعل بحسره قررت تتخلى عن السلسله بعد ما وعدها ماجد انه ما رح يقول لاحد عن اللي صار اليوم بعد كذا راحت مشاعل ورى الشجره و فصخت الجاكيت وطلت براسها ومدت يدها وهي تقول : خذ جاكيتك ؟؟؟
ماجد ضحك على شكلها واتقدم واخذه منها : ههههههه مشكوره بس لا تتأخرين
راحت مشاعل بسرعه ودخلت بيتها وقلبها تركته مع ماجد بينما عند الحبيب اقصد ماجد رن جواله ابتسم وهو يرد : هلا
مرام : اهلين ها ما جات مشاعل للحين ؟؟؟
ماجد ببتسامه : ها .. ايش .. لا لا لسع للحين ما خرجت
مرام : يوووه منها وانا اقول لها لا تتأخر .. وشوف هي ايش تسوي فيني .. يعني ذي جزاتي اني ابغى اخذها معاي السوق
ماجد : هدي يا اختي ودقي عليه وشوفي فينها
مرام : وذا اللي بسوي باي
ماجد : مع السلامه
سكر منها وحط الجوال في جيبه ابتسم وهو يرفع سلسلتها بيده هو ذي المره قدر يربح الحرب وياخذ الغنيمه اللي يبغاها واللي هي ذاكر منها
--------------------
مركز الشرطه
بعد ما دقت حلا على فيصل وخبرته باللي بيصير اخد دوريه وراح لمكان المضاربه وهناك شاف مازن اللي كان ماسك السكينه ورعد ماسك يده اللي فيها السكينه وبي بيبعده عنه طبعا بعد ما شاف مازن الشرطه دف رعد وراح جري لسيارته فيصل امر الرجال يلحقوه ويمسكوا بينما رح هو لرعد وقال : السلام عليكم .. خير ان شاء الله ايش اللي صار ؟؟؟
رعد : وعليك السلام .. لا صار شي لا تخاف بس ...<<< وحكاه السالفه كلها
فيصل : اه طيب الحمد لله على السلام
رعد : الله يسلمك .. بس بعرف انت كيف عرفت بالموضوع
فيصل : في الحقيقه حلا دقت علي وجلست تبكي واقول لي تعال الحق رعد قبل ما يرتكب جريمه .. يعني وانا سمعت كلامها وجيت اشوف ايش السالفه
رعد : مشكور ما قصرت
وهنا فيصل عرف انها مسكوه وانه واحد مطلوب فقال بتساءل : ولو ذا واجبي .. بعدين قلي تبغى ترفع قصيه عليه ولا تمشيها كذا.. ترى اصلا هو عليه قصايه كثير زي تهريب المخدرات والمتاجره فيها .. لا وفوق كذا الاعتداء على البنات يعني ذو لوحده يخلو يدخل السجن ويمكن اكثر من كذا
رعد : مدام كذا انا ما برفع عليه قصيه خليه منه لعمله
فيصل : والله انك كفو .. يلا توصي بشي انا بروح اشوف شغلي
رعد : لا سلامتك
فيصل : في امان الله
رعد : في حفظ الله
وراح ركب السياره وحرك والسكوت كان سيد الموقف لحد ما وصل رعد حلا لبيتها يعني بيت الجد سلطان حلا قبل لا تنزل قالت : رعد
رعد التفت لها وهو قابض يده كانت بتتكلم بس يوم شاف يده بتنزف قالت : يدك ؟؟!
طالع رعد في يده وهو يشوف الدم ببنزل منها هو من عصبيته ما حس بالم فيها .. جرح عادي يعني مهو مره كبير طنشه .. وقال : ها ايش في ؟؟؟حلا ما جاوبته وهي تمد يدها وتمسك يده وتشوف الجرح وبخوف : يعورك
رعد عقد حواجبه وقال : مو كثير
حلا رجعت عيونها غورقت : كل ذا بسببي
رعد يوم شافها رح تبكي سحب يده منها وقال : لا انتي مالك دخل .. انا واحد متهور.. وبسرعه افقد اعصابي
ما اهمته لكلامه وقعدت تدور في شنطتها بين الاغراض .. سحبت منديل معطر من شنطتها .. ورجعت سحبت يده ..وفتحت المنديل وبدآت تنظف كفه من الدم وتعقمه.. رفعت عيونها له : اعرف انه يعورك بس اصبر
بينما رعد كان متخدر من لمساتها وبحب : انك لمساتك بلسم لا الالم يا قلبي
حلا استحت من كلامه وقالت بتصريفه : رعد امسك المناديل زي الناس
رعد رفع يده الثاني وثبت فيها المنديل وتقصدر انه يلمس يد حلا اللي حست برتباك وعشان تخفيه اخذت شنطتها ورجعت تدور من جديد على شي تلف فيها يد رعد وكان حظها حلو ولقت شريطة شعرها الفوشيه سحبتها ولفت فيها يده رعد وثبتها مزبوط وببتسامت رضى على عملها : خلصت
رعد : مشكوره
حلا : العفو
والتفت لناحيه الثانيه عشان تفتح الباب بس رعد مسك يدها ورقفها وبتساءل : على وين ؟؟؟
حلا برتباك وبتصريفه : برجع البيت .. لاني قلت لماما اني مارح اتأخر
رعد : حلوه تصريفاتك بس اوعدك يوم نتزوج مارح اخلي لك مجال عشان تصرفي اي سالفه
حلا توردو خدودها من كلامه ونزلت بسرعه ودخلت البيت رعد بعد ما اطمن عنها وانها دخلت حركه سيارته وراح بيته وهو محتفظ بشريطتها
--------------------
معليش بس حبيت اوضح انو في غلط في ذاك البارت لاني يومتها
كنت بقرأ روايه وبالغلط خفظتها مع روايتي وذا اللي خلاها تبان معاها في
نفس الوقت >_< مع الاسف

نجوم الليل والفرح ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

(تكملة البارت ٤٠ والاخير )
٥٣
بيت ابو جوري
جوري وافقت على سعود وام جوري خبرت اختها بالخبر طبعا سعود طار من الفرح وقد مانه مستعجل قرر يخطبها ثاني يوم بس ابوه رفض وقال انه بيروحون اخر الاسبوع عشان هو ما يقدر يترك شغله وبكذا اضطر سعود ينتظر وكانت الدقيقه عنده تمره كأنها سنه
--------------------
بيت ابو مشاعل
دقت عليها مرام وقالت لها تلبس عبايتها وتخرج مشاعل نفذت لها طلبها ولبست عبايتها ورجعت راحت للحديقه وشافت ماجد من جديد وذي المره قال لها تلحقه لسياره وبعد ما دخلت السياره سلمت على مرام وجلست تتكلم معها وهي تحاول تتجاهل وحود ماجد بعد الفشيله اللي صارت معها قبل شويه
--------------------
بيت الجد سلطان
لميس كان للحيم موضوع الحمل اخذ بالها وراكان كان ملاحظ هذا الشي بس يحاول يتجاهل الموضوع قد ما يقدر ويوريها عدم اهتمامه بينما هي حاسه انه عارف وكل يوم تجلس تبكي على حظها عشان كذا راكان قرر يخذها ويسوى فحص وتحاليل لهم
--------------------
في المانيه
شقة سامي
سامي فتح عيونه وهو حاسس بهدوء البيت .. التفت ليمنه وشاف رفيف نايمه على الكرسي قدامه ابتسم في قلبه على شكلها.. وقام عدل جلسته وهو يبعد اللحاف عنه .. طاحت الكمادة بحضنه .. مسكها بيده واتذكر كيف هو .. اليوم تعبها معاه قام من سريره وهو يقرب منها ويشيلها بين يدينه وبهدوء حطها غلى السرير وغطها هنا طاحت عيونه على صينيه الاكل .. ابتسم من حديد وقرر ياكل الاكل بعد ما ياخذ له شور.. يرجع ينشطه من جديد .. سحب المنشفه وهو يخرج برا الغرفه ..ويتوجه للحمام " اعزكم الله " ويوم شاف الحمام انصدم لانها كان مجهز.. والبانيو مليان موية وصابون .. قرب من البانيو وهو يحط يده في المويه كانت المويه دافيه اخذ له شور وبعد ما خلص دخل غرفة التبديل لبس ملابسه وراح غرفك النوم .. اخذ صينية الاكل .. وهو لانه حاسس بجوع شديد خرج لصاله وبدء ياكل هناك هو ما يبغى يزعج حبيبتها حرام هي تستحق وقت لراحه كمان
--------------------
بيت ابو فهد
كان جالسه بجناح وهو طفشان رجه تمنع يتحرك وجاه الملل مافي احد معاه في البيت الا شويه دق جواله مسك وابتسم يوم شاف المتصل رد بسرعه وحب : هلا والله بقلبي .. دوبي كنت بفكر فيكي
ريم : اهلين فيك .. كيفك الحين ؟؟؟
فهد : انا تمام دام سألتي عني .. وانتي كيفك
ريم : دوم ان شاء الله ... انا الحمد لله بخير
فهد : تصدقين مره مره مره وحشتيني
ريم بخجل : وحشتك اكبر " وعشان تغير السالفه قالت " اي ما قلت لي اخذ ادوينك ؟؟؟
فهد فهم عليها وقال : ايوه اخذتهم والله الخدم ما قصروا
ريم : اه الحمد لله .. انا بس دقيت عشان اسأل عنك
فهد : سألت عنك العافيه
ريم : يلا تبغى شي او توصي بشي
فهد : الريم تكفين لا تقفلي والله انا طفشان لحالي وما صدقت احد دق عليه
ريم ما كانت تقدر ترفضله طلب فقالت : طيب ما بقفل
فهد : والله فديتك
وكملوا كلام لحد ما راح من فهد الطفش
-----------------------
ومرت الايام والشهور بسرعه
طلال وريوف :خطبوا ويوم اكتشف ريوف انو طلال امير الحزن عاتبته وتقبلت الموضوع برحابت صدر ووافقت يكوت زواجه في يوم زواج رعد وفهد وسعود
وفاء وفيصل : عرفوا انو وفاء حامل بتوأم اولاد وهم مبسوطين فيهم مره وخصوصا وفاء اللي بتتمنى يكون شبه ابوها وبالنسبه لوفاء فهي الحين في الشهر السادس
مهند وجودي : هي بعد ما تقربت منه وعرفت قصته مع نغم صارت بكل الطرق تحاول تبعده عن التفكير فيها ونجحت في النهايه وهي الحين بتسعى تملك قلبه
بندر ونغم : هم الثانين عرفوا انو نغم حامل ببنوته اقصد بنت وذا فرح بندر كثير لانه واخير بيشوف عيال من حبيبته ونغم في الشهر الخامس
راكان ولميس : بعد ما سوى التحاليل والفحوصات طلعوم هم الاثنين يجيبوا اولاد بس المشكله انو لميس تحتاج بعض المقويات لا اكثر وهي الحين حامل في الشهر الاول
رفيف وسامي : للحين ما بيفكروا في الاولاد عشان سامي عنده شغل ورفيف وراها جامعه ودراسه وهم عايشين حياتهم
سحر : اللي صار لها شهور طالبه الطلاق اليوم جاتها ورقت الطلاق لبيتها وهي حست بالفرح بس لانها واخير بترجع لفهد بس الخبر اللي اتسعها وخلاها تدخل خاله نفسيه هو انو فهد زواج بكرا
سعود وجوري : خطبوا وهم مبسوطين وزي السمن على العسل وهم زواجهم بكرا مع فهد ورعد يعني زواج جماعي
مشاعل : عارقانه بحب ماجد وطول الليل والنهار تفكر فيه
ماجد : ما كان زعلان بعد طلاقه من سحر لانه هو يحس انو مشاعل ملكت قلبه وهو يوم يشوفها بيعترف لها بحبه واذ هي كمان تحبه بيتزوجها بدال سحر
رنيم ورامي : عايشين مع ولدهم مبسوطين وفرحانين
مرام ورائد : كل يوم كلام وسوالف مع بعض وحبهم بيزيد كل يوم اكثر من الثاني
ورعد وحلا وريم وفهد : منتظرين يوم بكرا وفيهم المتوتر واللي مبسوط واللي طاير من الفرح كمان
-----------------------
في اليوم الثاني
ومع مرور الوقت وفي الليل القاعه
وبعد انظار طويل ظهرت حبا بفستانها الأبيض .. وكانت قمر بمعنى الكلمه يوم وصلت لنهايه الدرج قابلت رعد اللي كان لابس ثوب ابيض وبشت وكاه هيبته ورجولية ووسامه كان واقف جنبها ويدها بيده انزفو مع بعض .. ويوم تغيرت الموسيقى والالحان ترك رعد يدها وحاوط خصرها عشان يبدوء في الرقص بخطوات هادية ورمانسية .. والناس تصفق ومتحمسين لانو ذوال احلى عرسان شافوهم بعد كذاوقفو رقص مع نهاية الالحان والموسيقى .. واتوجهوا للطاولة الكبيره الموجود في القاعه واللي كان عليها اربع كيكات احدى عليه اسمائهم هم الاثنين مسكت حلا السكيك ورعد حط يدينه فوق يدها وقطعو الكيكة .. واكلوا بعض بعد كذا جلسو شوية على الكوشة وبدئوا المعازيم يسلموا عليهم ويباركوا لهم وبعد كذا اتوجهو اتوجهوا لاخد الغرف اخذو صور مع بعض بعدين توجهوا للفند عشان يمضوا اول ليلة في حياتهم هناك
بعد كذا بدأت الحان موسيقى ثانيه وذي المره جاتهم ريم ومعها فهد .. وزي ما صار مع رعد وحلا صار معاهم .. يعني دخلوا بزفه بعدين رقصوا مع بعض وراحوا وقطعوا الكيكة اللي بأسمائهم زيهم زي رعد وحلا واخيرا حلسوا على الكوشه يستقبلوا التبريكات والتهاني وراحو يتصورون في غرفة التصوير بعد كذا توجهوا للفندق عشان عشان يمضوا ويقضوا اول ليالي عمرهم هناك
بعد كذا انزفت جورب مع سعود وزي اللي صار مع وعد وحلا ووزبن وفهد صار معاهم !!
اخيرا انزفت ريوف مع طلال ونفس اللي صار مع حلا ورعد وفهد وربن وجوري وسعود صار معاهم
----------------------
برا القاعه
ماجد مسك مشاعل واعترف لها بحبها بعد كل ذا الانتظار هي انصدمت من كلامه وقالت لها كل اللي في قلبها وقد ايش هي تحبه هنا ماجد قرر انو يخطبها ثاني يوم من اهلها ورجعوا هم الاثنين كمسوطين كمان ومع احساء اول يوم لحبه
----------------------
وفي الفندق
في الجناح عند رعد وحلا
بعد ما وصلو الفندق رعد ترك حلا تبدل وتاخذ
راحتها وتبدل فستانها بينما هو سرح بافكاره
(( اااه والله وجاه اليوم اللي يجمعني فيك يا حلاتي في بيت واحد الحمد لله لك يا ربي ))
طلع من افكاره وهو يحس انها تآخرت عليه وقف وهو يتوجه لها حلا اللي كانت شوية و رح تبكي .. لانو قمصانها كلها تفشل << يعني تظهر اكثر من ما تستر اخذت لها واحد منهم ولبسته : الله يهديكِ يا نغومه انتي واختي <<< نغم ووفاء هن الاثنين اللي اهتموا بملابس البنات يعني حلا وريم وجوري و ريوف والبنات المساكين ما كانو يعرفون ايش اختارتروا لهم وايش حطت بشنطه ههههه ^_^
نرجع لحلا بلعت ريقها وهي تسمع طق باب الغرفة وصوت رعد :حلاتي فينك ؟؟؟
حطت يدها على قلبها وهي تتنفس بصعوبه : اااه يا ربي ساعدني على اللي صار
ورجعت لشنطه تدور على روب حق القميص عشان تلبسه بس للاسف ما لقت وهنا رعد دخل الغرفه وبلع ريقه بصعوبه وهو يشوفها بذاك الشكل كان قميصها واصل لركبتها ولونه وردي فاتح وعنده موديلات حلوه من عن الصدر وظهره مفتروح رعد قرب منها ووقف قبالها وهو وبحب : والله وطلعتي اسم على مسا يا حلاي
كانت تناظره برتباك وخجل وقررت تتهرب من الموضوع وقالت : ر.. رعد بروح الحمام " اكرمكم الله"
وراح تمشي وهي تتهرب منه للحمام بس هو مسكها من يدها وببتسامه : العبي غيرها يا قلبي
اليوم مافي لك تصريفه وووووو >_•
---------------------
نسيبهم الحين ونزوح
لعند فهد وريم
والاخص ريم اللي ما كانت حالها احس من حال حلا وتوعدت بنغم ووفاء توريهم شغلهم يوم تشوفهم .. المهم لبست واحد من القمصان مع الروب وجلست مع فهد يتعشون ريم اكلت شويه بعدين قامت وقالت : خلاص شبعت
فهد وهو يطالع لها : بس انتي ما اكلتي شي
ريم : ليش هو اللي يجلس معاك يقدر ياكل ... ترى انا ما احبك تطالعني
فهد : ههههههه وانا احب اطالع لك ..بعدين انتي زوجتي وانا حر اسوي اللي اسوي معاك
ريم وهي تقوم عن الاكل : انا شبعت
فهد قام ولحقها وبتساءل : متأكدة انك شبعتي
ريم وهي تناظر : اي متأكده
فهد وهو يمسك يدها : اجل تعالي ننام انا مره نعسان
وما ترك له مجال تتكلم لانها سحبها من يدها واخذها على غرفة النووم وووووو^_^
--------------------
نروح الحين لسعود وجوري
كانوا هم الاثنين جالسين يتعشو .. وجوري كانت مره خجلانه ومستحيه من لبسها بس سعود حاول ينسيها السالفه بكلامه
سعود وهو يقوم : الحمد لله شبعت
جوري : بالعافيه عليك
سعود : الله يعافيكي .. يلا انتي كمان خلصي صحنك
جوري وهي تتذكر كلامه : ههههههه لا انا كمان شبعت هههههههه اصلا الكلام اللي قلته ما عاد اقدر اكل اكثر
سعود : ليش يعني على اساس قلت لك شي يضحك
جوري : اجل في عريس في ليلة زواجه (( عرسه))
يجي يبغى يضرب سواق السياره اللي بتاخذه على الفندق هههههه لا من جد ما صدق ههههههه
سعود : كيف مو مصدقتيني ؟ وربي لو ما كان زواجي اليوم كانت سويت احلى مضاربه انتي ما شفتيه كيف كان يطالع فيك وكأنه مو شايف بنات في حياته
جوري دمعت عيونها من الضحك وقالت : ههههههههههه انا اعرف انك تغار بس مو لذي الدرجه
سعود ابتسم في قلبه ولعب عليها وقال : خلاص اضحكي قد ما تبي .. ما كأني الا جالس اقول نكته هاا
ووقف وهو يعطيها ظهره ويتوجه لغرفة النوم وهو مازال بيمثل وجوري لبرائتهت صدقت تمثيله المتقن وتركت العشى وقامت له ولحقته مسك يده قبل ما يروح السرير وقالت له : والله آسفة مو قصدي ازعلك مني واضحك على كلامك
اكتفى سعود بالصمت وعيونه معلقه بعيونها
جوري وهي تبرر له اكثر : صدقني يا سعود انا اعرفك انك ....
لانه سعود سكتها وقال : خلاص انا مصدق
وووووووو>_•
--------------------
نروح لاخر العرسان
واللي هم ريوف وطلال
بعد ما خلصوا عشى كانت ريوف جالسه قدام التسريحه وبتحط علي يدها كرام بينما طلال جالس في الحمام يفرش اسنانه
ريوف بتساءل : طلول في شي انا للحين مو فاهمته !!!
طلال : وايش هو ؟؟؟
ريوف : انت كيف عرفت اني انا هي اللي حالس تكلمها بالفيس بوك ؟؟؟
طلال وهو يغسل فمه : بكل بساطه قلبي دلني عليكي
ريوف : طلول بالله تكلم
طلال وهي يقوب منها : طيب .. اسمعي انا يوم شفت ذا في السوق وعرفت انو اسمك ريوف كان عندي امل انك تكوني انتي نفسها اللي بكلمها وتأكدت من الموضوع وانك انتي عي اللي اكلمها لمن سمعت صاحبتك تناديك بذاك الاسف
ريوف : قصدك *ريوووفي xr*
طلال : اي هو ذا الاسم يومتها لحقتك بالسياره وعرفت مكان بيتك بعدها كلمت امي وقلت لها تخطبك لاني وقتها كنت عارف انك عشان تنسيني وتنسي كل محادثاتنا رح تبقي باي واحد يتقدم لك اذ كان ولد حلال واغتنمت الفرص وخليت امي تخطبك بكل بساطه عشان انا من يومها ما عاد قدرت اعيش من دونك"وسكت شويه وهو يحط يده على اكتافها وقال" : ريوف بقلك شي
ريوف : اسمع تكلم
طلال : انا احبك
ريوف ببتسامه : وانا كمان
طلال بتساءل : وانتي كمان ايش ؟؟؟
ريوف بنفسه الابتسامه : احبك
ووووووووووو^_^
---------------------
بعد مرور سنه
بندر ونغم : صار عندهم بنوتة اسمها لين .. تشبه نغم بكل شي وبندر مدلعها آخر دلع .. وهم مبسوطين فيها كثير عمها سنه وثلاثه شهور
فيصل ووفاش : صار عندهم ولدين توأم يزن وياسر والاثنين يشبهوا ابوهم بس يزن في شي بسيط منه امه وذا اللي مخليه مميز بالنسبه لفيصل والولدين اكبر من لين بثلاث او اوبع اشهر بس
رعد وحلا : صار عندهم بنوتة اسمها غرام ..تشبه ابوها وامها .. واثنينهم مدلعينها آخر دلع حياتهم كل يوم تزيد حب وفي بعض الاحيان حلا تغار من كثرت تدليع رعد لبنته عمرها سته شهور
فهد وريم : صار عندهم ولد اسمه خالد .. يشبه ابوه .. وهم الاثنين معطيه حنان زيادة لأنه ما يبغوا ولده يعيش وهو مهو محروم لا من .. ام ولا من اب وفي بعض الاحيان فهد يغار من ولد لانو ريم تعشقه بجنون وعمره تسعه شهور
راكان ولميس : صار عندهم ثلاث توأم .. بعد كل ذا الصبر .. وهم بنتين وولد.. البنتين اسمائهم رغد ورغده والولد اسمه محمد اعمارهم ما تتعدى العشره شهور
سعود وجوري : للحين هم الاثنين في انتظار العيال اقصد التوأم اللي في بطن جوري واللي هم بنت وولد وجوري في اخر شهر
طلال وريوف : صار عندهم ولد واسمه جهاد .وولده ذا مغير لهم حياتهم مره وعمره سته شهور
سامي ورفيف واخير فكروا بالعيال و صار عندهم بنت تشبه رفيف واسمها شهد .. وسامي معطيها كل اهتمامه وحنانه ..ورفيف نفس الشي وباقي لهم سنه ويرجعون السعوديه
ماجد ومشاعل تزوجوا وهي في الشهر السادس من حملها ومنظرين ولدهم الجاي
رائد ومرام حالهم زي حال مشاعل وماجد بينظروا وبنته وهي بشهر السابع
مهند بعد قصه طويله تزوج جودي وحياتهم هادية ومبنية ع التفاهم والحب ومنتظرين بنوتتهم الصغير تجي لدنيا جودي في الشهر الخامس
يوسف للحين ما تزوج بس طار يهتم بشغله .. لانه حاطط في باله فكرت الزواج
مازن حكموا عليه بالسجن كم سنه
سحر قبل كم سنه قررت ترجع لماجد بس يوم عرفت انو هو يحب مشاعل ورح يتزوجها جاتها حاله نفسه لانه خسرت فهد حب حياتها وماجد اللي كان يحبها واهلها صار ياخذوا دايما لدكاتر وعشان كذا ما جاه نصيبه
بينما نور صاحبتها تزوجت ولد جرانهم اسعد وما صار لهم اكثر من اربع شهور مع بعض وعايشين حياتهم
--------------------------
بيت ابو بندر
دخل بندر جناح وهو تعبان ومهلوك من كثر الشغل .. وشاف الجناح مرتب ونظيف بس اللي معكر الجوه هو صوت لين اللي جالسه تبكي شاف بندر نغم وهي شايلتها تحاول تسكتها من دون فايده
بندر : السلام عليكم
نغم : وعليك السلام
وقرب واخذ بنته من نغم وببتسامه : واشبه دلوعتي جالسه تبكي ؟؟؟
نغم : والله ما ادري ايش في من الصبح ما سكتت اخاف تكون تعبانه او تحتاج مستشفى
بندر مسك عشان يتأكد من كلام نغم جلس يلاعبها..وهي بدورها وقفت بكى وصارت تضحك لأبوها
بندر طالع لنغم وقال: شوفي كيف دلوعتي سكتت يعني الحمد لله ما فيها شي
نغم ببتسامه : الحمد لله .. بس والله خوفتني عليها
قرب بندر وباس خدها وقال : فديت القلب الحنون والله
نغم ببتسامه : وانا فديت حب عمري وبلسم جروحي كمان
-------------------
بيت ابو رعد
رعد يوم دخل على جناحه اخذ بنته وصار يلعب وغرام تضحك بطفوله
حلا اللي كانت جالسه ترتب البيت قالت : رعيد!!!
رعد من دون ما يطالع لها وهو بيلعب بنته قال : عيونه نعم ؟؟؟
حلا وهي ترفع شريطتها الفوشي وبشقاوة : ايش هذي ؟؟؟؟
التفت لها وشاف الشريطة بيدها .. وهنا رجع بنته لسويرها وراح وتوجه لها و هو يسحب الشريطة من يدها : ذي لي مالك شغل فيها
حلا بنص عين : لا والله هذي لي وحقتي كمان
رعد بنفس عنادها : لا حقتي انا
حلا : بس انا ابغاها
رعد : اللي ما يجي ياخذ حقوقه من بدري ماله اي شي
حلا ببتسامه : امزح معاك يا حبيبي انا وكل شي لي فداك
رعد رد لها الابتسامه وقال : وانا بعد فديتك يا روح روحي
وما كملوا كلامه الا بغرام تبكي حلا وهي تبعد عنه وترحع تنظف : اوف اقول رعد روح شوف حبيبتي اشبها
رعد ما فارقته الابتسامه وهو يقول : لبي قلب الغيرانين
وراح من حديد لبنته يشوف ايش فيها
------------------------
وفي نفي البيت بس
في جناح فهد
فهد : ريم
ريم وهي جالس تلعب مع ولدها خال : هلا قلبي؟
فهد : تعالي ساعديني بذي الحسابات
ريم : هههههههه قلت لك اول اني بطلع احسن محاسبه وانك رح تترجاني حتى اساعدك
فهد : لا بالله احلفي بس
ريم بغرور : والله
فهد بنفس غرورها : اي ولا تنسي اني ذاكرت لك مرات كثير حتى انو لولا تعبي معاك ما كان تخرجتي الحين
ريم بقهر : ماني ناسيه
فهد وصل لليبغاه : هههههههه اجل تعالي ساعديني وسيبي الولد في حاله ..لانه اكيد طفش منك وانتي ٢٤ ساعه في وجهه
ريم : لا يا شيخ احلف بس
فهد وهو ياخذ خالد منها : هههههههه والله
وشويه الا خالد صار يبكي ريم ببتسامه : هه شفت كيف ولدي ما طفش من امه ... وانت الصادق طفش من ابوه ههههههه " واخذت الولد منه وهي تلعب " فديت حبيبي ماما انا
فهد بغيرة : احم احم ترى انا هنا
ريم ما قدرت تمسك نفسها : هههههههههههه وانت بعد حبيبي يا فهود
-------------------------
عند سعود
اخذ جوري معاها لمطعم رومانسي وهم يتذكرو الصدفة اللي جمعتهم والايام الحلو اللي مضوها مع بعض على الجوال وجوي صارت تضحك وهي تقرا اسمها على جوال سعود " بلسم قلبي "
--------------------------
بيت فيصل
اخذ مرته وفاء واخذ يومين اجازه وسافر معاها لاميركا واولادهم الاثنين تركوهم عن جدتهم ام نغم
وهم رحوا يشوفوا حياتهم <<< هههههه ^_^
------------------------
وذي التكمله عشان لا تغلطوا

نجوم الليل والفرح ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

( تابع البارت ٤٠ الاخير )
ومع مرورالايام بسرعه
وبعد ثلاثه سنوات
لميس وراكان : مبسوطين مع اولادهم الثلاثه وقرروا يسافروا كم يوم يمشهوهم << بيسافروا ايطاليا عشان راكان حافظها مزبوط
رفيف وسامي : رجعوا السعودي وحاليا هم عايشين في بيت ابو سامي مع بنتهم شهد
ريوف وطلال : عايشين حياتهم بالطول العرض مع ولدهم جهاد المشغاب واللي مطلع عيونهم<<خخخ
مرام ورائد : سافروا لندن واستقروا هناك وطبعا مرام ولدت وجابت بنت حلوه سمتها جنى ورائده مدلع اخر دلع كل ذا بس عشين ما يحسسها انها ناقصه شي زي ماهو كانت ناقصه اهله
مشاعل وماجد : عايشين احلى الايام وهم الحين في اسبانيه وكل يوم يخرجوا ويتمشوا مع ولدهم الصغير عامر
جوردي ومهند : استقروا في السعوديه مع بنتهم نغم اللي جات تشبه اهمها مررره ومهند حب يسميها نغم عشان شاف انو فيها شبه من حبيبته السابق <<< ذا يعني انو ما نسيها على الاخر لنغووومه >_<
ابشركم يوسف لقى لهم وحده وتزوجها وهم الحين بشهر العسل وزوجته اسمها نهى وتعرف عليها في الشغل ^_^ <<< واخيرا فكر الاخ في الموضوع
سحر حالتها كانت مره تعبانه وقبل سنه زوجوها مازن اللي عقل واهتدى بعد ايان السجن وحالهم ماشي يعني عايشين وسحر حامل في الشهر الخامس
نور واسعد عايشين حياه ولا اروع وعندهم الحين بنتين شرين الكبيره وسرين الصغيره
سعود وجوري مبسوطين باولادهم وحبهم له مره كثير ويتعدى الوصف البنت سموها فرح والولد سعد لانه بتهم فرحتها وولدهم اسعدهم<<خخخخ
--------------------
بينما عند اولاد العم
وفي حديقه الجد سلطان
ريـــم : شوفوا ايش جبت لكم الحلى
فهد : بسم الله عليك يا قلبي أنتبهي انتي حامل
ريــم: هههههههه لاتخاف ما عليك مني انتبس انتبه لولدك <<< ريم بعد سنتين من ولادتها لخالد حملت من جديد وهي بشهر السابع ومعاها بنت
المهم جلست ريم تقطع الحلى بصحون وهنا
جاه مهند اللي جالس يحبي لعند نغم وهي بدورها شالته مهند الصغير : ..بااابااا
نغم بضحكه : هههههههه تبغى أبوووك روح له
بندر وهو يا خذه منها : هاتيهاا عنك .. ليونه يكفي يلا انزلي من حضني وروحي العبي <<نغم رجعت حملت وجاب ولد عمره سته شهور وبندر حب يسميه مهند على اسم صديقه القديم والعزيز عليه ونغم ما كان عندها مانع
نغم ببتسامه : فديت ...اللي يفهمني والله
لين راحت تلعب مع خالد فقالت له : خالد قوم عشان نلعب مع بعض
خالد كان مشغول بالحلاوه الل بأيده وكيف يبغى يفكها في النهايه ما لقى غير امه وببتسامه : ماما فكي ذي الحلاوه
ريم ببتسامه وهي تاخذ الحلاوه : ياعيون الماما انت ما طلبت شي "وفكتهاا له"
اخذها منها وراح يكمل لعب مع لين
فهد بغيره : أحــم أحــم ترى نحن هنا
ريم :ههههههههه واللي يخليك يا فهودي شبني ادلعه ولدي على كيفي
فهد بمزح : والله انو اشوف انك ما بقتي شي لي هههههههه
ريم بخجل : أنت غير..وولدك غير
فهد ببتسامه تذوب :وه فديتك..يا قلبي
حلا بعصبيه : رعد خذ أمسسك بنتك شوي .. استغفرالله ما خلتني اعرف اكل زي الناس
رعد ببتسامه : طيب هاتيها " واخذ البنت منها وحطها في حضنه " وبدء يلعبها وهي وتضحك معاه ومبسوطه وهو مروق على نغمات ضحك بنته غرام <<< حلا من كثر ما غرام ام السنتين خاربتلها البيت قررت انها ما تحمل وتجيب غيرها الا لمن تكبر شويتين
الجده سمير : ربـــي لا يحررمني منكم ولا من لمتكم الحلوه حلولي يا اولاد
حلا : ولا يحرمنا منك يا جدتي
غلا : ويطول بعمرك ويخليك لنا انتي وجدي
الكل : أمييين
الا شويه جاهم فيصل ومعاه وفاء ومع بعض سلموا وقالوا : السلام عليكم
الكل : وعليكم السلام
فيصل : معليش تأخرنا بس الاولاد الله يهديهم مكان يقبلون نجي قبل ما ناخذهم الحديقه
بندر : ههههه عادي المهم جيت ونورتنا
فيصل : النور نورك
وفاء وهي تجلس : لو مو مدلع كل ذا الدلع كان الحين ما تأخرنا
فيصل بنص عين : شوفوا مين يتكلم
طبعا الاولاد جلسوا يلعبوا كلهم مع بعض
وفاء : ياسر حبيبي شوووي شووي لاتركض عشان لا تطيح " وكملت بضحكه "هههههههههههه الله يعين ولدي الثاني طاح بأيادي لين
نغم : وه ليش اشبها بنتي والله انها عاقله ومافي زيها مو زي بعض البنات هنا
حلا : وه بسم الله على بنتي من عيون الحساد
فهد : هههههههههههه خلاص يا بنات العم قلبتوها مضرابه كل وحده ولدي وبنتي
ام نغم : والله فديت احفادي كلهم
ام حلا : اي صح الغدى جهز تعاول كلهم لجوا
رعد وهو يكلم عمته : اي صح عمتي ما كلمتي ركين وتمنتي عنه ؟؟؟
ام حلا : الا والحمد لله هو بخير ومبسوط
رعد : ان شاء الله دوم
ام بندر وهي تجي له الحديقه : يلا يا عيال جدكم مناظركم على طاولت الاكل هو وعمانكم
بندر : الحين نجي يا الغاليه
------------------
وزي ماهو كل بدايه نهايه وذي هي نهايه روايتني
"رواية حب عمري وبلسم جروحي"
الـــــــــــــنــــهـــــــااااايـــــة

ومع كامل اسفي لكم ومشكورين لمتابعتكم

أدوات الموضوع
طريقة العرض

موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO

SEO by vBSEO 3.6.1