غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها
الإشعارات
 
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 11
قديم(ـة) 11-04-2014, 07:21 PM
صورة عليااء الرمزية
عليااء عليااء غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الاولى : حين تدق في القلب أجراس الكرامة كل المشاعر مجبورة أن تموت


البارت جنــــــانن ومتحمسهه للبارت الجايي

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 12
قديم(ـة) 12-04-2014, 07:21 PM
صورة همس آلآحساس الرمزية
همس آلآحساس همس آلآحساس غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الاولى : حين تدق في القلب أجراس الكرامة كل المشاعر مجبورة أن تموت


البارت الرابع

بصبآح يوم جديد .. يوم مليئ بالتفاؤل .. لدى البعض نظره جيده عن هذا اليوم .. والبعض يظن انه سئ
بمحاولاتها وشخصيتها الجميله .. جذبت انتباه الجميع ؛ محبوبه عند الكل .. ولكن هناك اشخاص معينه
ماذا سيفعلون ؟
كانت منسدحه على السرير وحاضنه الدب الكبير الي اعطاها ايآه ابوها بعيد ميلادها
وكانت تكلم شذى .. من بعد هالزيارتين صاروا قريبين من بعض كثثيير .. تقول بنفسها فارق السن لا يهم :)
شذى بتعب : اففف والله ازعجتني ياسمين دايماً تبكي !
مشاعل وهي تضحك : ليه وينه ابوها ؟
شذى : انا زعلانه منه .. كان مبسوط فيها بالبدايه ؛ بس لما شافها دايما تبكي صار يتهرب ويخرج مع اصحابه
مشاعل بضحكه عاليه : ههههههههه والله تحفه ؛ انا زوجي بخليه ياخذ اولادي غصب
شذى حبت تحرجها : هههه ترى حسام ما يحب الاطفال
مشاعل استحت بس ماحبت تبين : انا احبهم
شذى : خلاص بنشوف شطارتك تخلينه يحبهم ولا لا
مشاعل : غصبن عنه يحب اولادي ؛ ليه انا جبتهم لنفسي ولا كيف
شذى بخبث : افهم من كلامك انك موافقه
مشاعل هنا سكتت ولا عرفت وش تقول .. بس بعدها تكلمت بصراخ : انا خلاص بقفل "قفلت بوجهها"
قامت تناظر نفسها بالمرايه .. وتتكلم مع نفسها : اوافق ولا لا ؟
طنشت الموضوع ونزلت لامها وابوها ..
جلست على الطاوله وعلى طول تكلمت : وآآآآآآه وحشتني الجلسه معكم كذا
ابو مشاعل : الي يسمعك يقول مسجونه صارلك سنين والحين بتاكلين هالاكل
مشاعل : أخ والله جوعانه كثييير
وبدأت تاكل وتأكل ..
ام مشاعل ضربتها بأيدها : هي خلاص وقفي لاتصيرين سمينه ؛ مابي حسام يغير رأيه فيكِ
مشاعل وهي لسه تأكل : ليه انا وافقت ؟
ابو مشاعل : حبيبتي مشاعل فكري بالموضوع ؛ واذا ماوافقتي محد بيجبرك ؛ بس ترى حسام رجال والنعم فيه وانا اعرفه
مشاعل تسلك : طيب طيب بس خلوني آكل
ام مشاعل بعدت الصحن عنها : اكلتي كثير خلاص بتصيرين سمينه
ابو مشاعل : هههه خليها على راحتها
مشاعل مسويه زعلانه : خلاص بطلت مابي اكل
ام مشاعل : هذا الي ابيه ؛ يلا قومي
ناظرت فيها بنظرات حقد وقامت ..
.................................................. .......
بعد الي صار من ابوها .. كل ماترجع بالتفكير تقول هذا يستاهل انه يكون ابوي ؟؟ ما اقدر اناديه بهالاسم
كرهته ؛ تمنت انها مو بنته ؛ تمنت ان حالتها تكون افضل ؛ تعبت من التفكير ؛ الغرفه كئيبه .. حست انها بتموت بهالمكان
تعبت من البكي .. حتى النوم مانزل على عينها .. كانت بس تطالع شكلها بالمرايه .. دموعها تنزل ورى بعض ..
حست انها خسرت كل شي بالحيآه .. تمنت الموت قبل مايصير الي صار .. دايماً يجي هالسؤال ببالها "انا وش ذنبي ؟"
بظروفها هذي .. كل الناس تركتها ؛ الا اختها الي كانت جالسه عند الباب .. تنتظر اي فرصه تكلمها .. تخاف عليها مثل خوف الام على ولدها
دايماً تقول مابقى لي شي بالدنيا غير ريناد ..
سمعت صوت ابوها وعلى طول نزلت له
وبدأت تترجاه : بابا تكفى افتح الباب لها ؛ ابي اكلمها .. والله انها مظلومه .. مو هي الي غلطت
ابو راما بدا يعصب وبصراخ : ابعدي عني ولا تخليني اسوي لك مثلها ؛ والله اني خليتكم تتمادون كثير .. لكن الحين والله ماتشوفون غير عيوني الحمرا
بدات تبكي بصوت .. ولكن كل شي يتردد بداخلها "انت ظظظالم" ..
تمنت تهرب مع اختها او تسوي شي .. تمنت تطلع من هالفله الكئيبه .. تعبت من هالحياه
وش ذنبهم اذا كانو بناته ؟ وش ذنبهم اذا هوا انجبهم ولا يبيهم ؟
صعدت لغرفه اختها وكانت تضرب الباب وتناديها .. تبي تسمع صوتها ؛ خايفه عليها !
ولكن لا حيآة لمن تنآدي .. مافي صوت
ظلت على حالتها مره ثانيه .. جلست على الارض عند باب الغرفه
.................................................. .......
دخل عليها ابوها يخبرها بشي حزين .. انفجعت لما شافت وجهه !
اكيد صار شي لسليمان ..
على طول سألته : يبه شفيه سليمان
ابو سليمان يحاول مايخوفها : لاتخافي مافيه شي بس مسوي حادث بسيط
نوف والدموع بعيونها : وينه ابي اروح اشوفه خذني معك
ابو سليمان : طيب يلا بسرعه عشان نروح
لبست بسرعه وطلعو للمستشفى .. طول الطريق وهي تبكي .. ماعندها الا هو
لما وصلو راحو له الغرفه .. تطمنو عليه وعرفو انه مو شي خطير ..
نوف ضربته على راسه : خوفتني احسب صار لك حادث قوي وبالنهايه كسر بالرجل بس !
سليمان : هي انتي لاتضربيني توني مسوي حادث وتجين تستقوي علي !
ابو سليمان : وبعدين تقول بتزوج البنت وانت حتى سياره ماتعرف تسوقها مثل الخلق والعالم
كان بيتكلم بس اخته تكلمت : بابا خلاص مابي نفتح هالسيره مره ثانيه
ابو سليمان حس بنفسه انه قاسي .. لكنه يظن هالشي انه هو الصح عشان يتعلم ولده ...
سليمان : يلا اطلعو ابي ارتاح تراني مسوي حادث ..
ابو سليمان : ومن قال انك بتجلس هنا ؟ تراك بترجع معنا البيت
نوف : هههه مصدق نفسك انت .. قال ايش قال مسوي حادث ..
سليمان حب يقهرها : تراني مابي ارجع البيت عشان ما اشوف وجهك بس !
نوف : حاصل لك هو اني اختك .. تراني بالنسبه للبنات قممر
سليمان : قمر ولا شمس ؟
ابو سليمان : خلاص انت وهي احنا بمستشفى يلا قوم
سليمان : افف والله حبيت الجلسه هنا
ومشو راجعين للبيت ..
.................................................. .......
بالفيلا الكبيره سمعت شهد عن الشي الي صار .. راحت تهاوش امها وابوها
شهد بعصبيه : ماما بابا كيف تتقدمون لها انا اكره البنت مو شايفه شي كويس فيها !
ام حسام : وش هالكلام يابنتي والله البنت مافي مثلها
ابو حسام : عيب عليكِ ياشهد تقولين هالكلام .. لو وافقت البنت بتكون زوجة آخوك ..
شهد بصوت عالي : وش يعني تكون زوجة اخوي انا ما ابيها
ابو حسام : تبيها او لا كلامك ماحيغير شي
شهد : بسس " قاطع كلامها اخوها حسام"
حسام : شهد ترى انا الي بتزوجها مو انتي
شهد : صدقني بتندم انك اخذتها وبعدين حتقول شهد قالت
ابو حسام : ليه وانتي يعني وش سمعتي عن البنت
حسام مايحب كلام اخته او تصرفاتها ؛ حب يقهرها : انتي مالك دخل سمعتي او ماسمعتي انا ابي البنت
.................................................. ...........

كانت جالسه بغرفتها وتناظر من النافذه .. كل تفكيرها كان يقول استعجلت ولا ما استعجلت ؟
دخلت عليها اختها ريماس وشافتها سرحانه .. حبت تغير الجو
ووقفت وراها وصرخت ..
هنا ريم انفجعت وصرخت : ياغبييه ترى والله مايضحك .. وي احس قلبي شوي ويوقف
ريماس تضحك ولا همها : هههههههههههههههههههههه
ضربتها على راسها : اطلعي برىى مابي اشوف وجهك
ريماس : هههههههه خلاص والله ما اقدر
ريم : الا تعالي بقولك ؛ ماتحسيني استعجلت شوي ؟
ريماس : استعجلتي ليه ؟
ريم تفكر بكلامه الي قاله لها ودورت لها تصريفه: ممممم والله مدري احس لسه مو منسجمين مع بعض
ريماس بضحكه : ههههه تبين يعني من اول يوم تضحكون وتسولفون مع بعض هههه
ريم : ممممم طيب خلاص اطلعي ابي اجلس وحدي
ريماس : تبين تكلميه صح ؟
ريم : اقولك اطلعي ما ابيك وخلاص
طردتها وقفلت عليها باب الغرفه
.................................................. ..........
بعد آسبوع من الاحداث ...
جت لها امها تقول لها .. يلا يابنتي الولد يبي يشوفك ..
اول مره يشوفون مشاعل بهالشكل ..: يممه خلاص مابي اروح .. قولي له مشاعل ماتبي تشوفك
ريم بخبث : اخيراً مشاعل صار لك الي صار لي .. الحين حسيتي بالي كنت احسه
مشاعل : والله خلاص اسفه اني قلت لك هذاك الكلام بس مابروح اشوفه
سحبتها امها له ..
اول مادخلت طبعا لو يشوفونها صاحبتها كذا يضحكون .. اول مره تبين انها مستحيه .. كانت تمشي بشويش ومنزله راسها
رفع راسه يناظرها .. كانت جميله بمعنى الكلمه .. كان يقول بنفسه "ماشاء الله وش هالجمماال .. صدق الي قالته فيها امي لما مدحتها"
مانزل عينه منها لين جلست ..
اول ماجلست على طول تكلم : مبروك
ردت بخجل : الله يبارك فيك
فكر للحضه "انا سمعت هالصوت من قبل ؟"
ناظرت فيه وكان ينآظر فيها .. استحت ونزلت راسها
جلس شوي واستأذن ..
اول ماشاف امه سالها : يمه مشاعل وامها زاروا بيتنا من قبل ؟
ام حسام بضحكه : هههه يب ليكون شفتها من قبل بس
حسام ولسه يسال : تتذكرين متى كان هالوقت ؟
ام حسام : ممممم يمكن ثاني او ثالث يوم من ولادة اختك
هنا حسام الحين فهم كل شي .. قال اكيد هذي البنت الي كانت تتكلم بوقاحه .. الصوت نفسه .. يعني اكيد شهد كانت تقول هالكلام لانه صدق
وصلو لبيتهم وهو لسه يفكر بهالشي ..
.................................................. ..........
بالنسبه لها لما خرج من عندها على طول اخذت نفس طويل
خرجت من المكان وهي حاطه ايدها على خدها
شافت امها وراحت لها
ام مشاعل : ها يمه كيف شفتيه ؟
مشاعل : وي وي حر !
ام مشاعل ضحكت على حركات بنتها .. حتى وهي كبيره تضل صغيره بعينها
اول ماشافوها البنات بدأت الاسئله ..
راما : ايش قال لك وايش قلتي له ؟
نوف : حلو ولا لا ؟؟؟
ريم : هههههه الحمدلله محد سالني كذا
مشاعل : اففف منكم اذا انخطبتو بتعرفون شصار لي
نوف : طيب حلو ولا لا ؟
مشاعل تناظرها بنظرات حقد : وانتي شعليك من خطيبي !
راما : اوووووه بدينا بالغيره هههه
مشاعل : والله انا مسكينه .. كنت دايما اسوي لكم هالحركات الحين انتو مثلي
ريم : العشششره حبيبتي خلتنا نتعلم منك
نوف : هذي اخته الشينه مارتحت لها ابد ابد .. شايفه نفسها علينا مدري على ايش
مشاعل : اووه قصدك شهد .. يب مدري شفيها ماتطيقني .. اما شذى تنحط على الجرح يبرى
راما : اقول خلكم منهم بس قولي وش صار اول مادخلتي
مشاعل : الله وكيلك اول مادخلت وعيونه مانزلت من علي .. شوي ويجلسني بحضنه ههه .. وبعدين قال لي مبروك وقلت له الله يبارك فيك
راما : متأكده تكذبين صار لكم ثلث ساعه وماقلتو لبعض الا هذا ؟
مشاعل باستهبال : يعني تبيني اضحك معه وارقص له ؟ ترى اول مره اشوفه ويشوفني
وطبعا جلسوا مع بعض لوقت متأخر وانواع الضحك والسوالف ماتركوها ...
.................................................. ............
ببدآيه يوم جديد .. راحت راما لاختها ريناد ....
راما : خلاص رنوده انتي يومين وطلعتي الي يشوفك يقول جسد بلا روح
ريناد : انتي ماجربتي مثلي .. ولا عمرك بتجربين .. دايماً انا مظلومه .. كنت محبوسه بالغرفه وتحررت .. لكن لسه ماتحررت من السجن الكبير ( تقصد الفله حقتهم )
راما حضنت ريناد : خلاص حبيبتي رنوده والله ما احب اشوفك بهالحال .. مالنا الا الله .. يمكن هالشي يكون افضل لنا من أن تخرجي
ريناد : تمنيت هالشي يكون راحه لي .. بس مستحيل احد يعيش سنه كامله بدون مايخرج .. يسمع وينهان كل يوم
راما : اعرفي اني معك ولا بتركك .. حاولي تعيشي طبيعيه ؛ لو ماحاولتي ماحتقدري تغيري من نفسك
ريناد : اتمنى والله ..
راما : صار لك فتره ماتاكلين كويس .. تعالي نجرب نطبخ ( وقفتها لكن ريناد جلست مره ثانيه )
ريناد بدون نفس : والله مالي نفس شي ابي اجلس بس
راما : خلاص على راحتك
.................................................. ...........
جالس بمكتبه الكبير .. كان معصب ويصرخ .. اذا عصب يتغير كامل
خالد : كم مره قلت لك لاتكرر الغلط ؛ ناوي تنطرد انت ؟
السكرتير : بس يا استاذ خالد ........
خالد : لا بس ولا شي .. اطلع من هنا مابي اشوفك
خرج الموظف ودخل اخوه مشعل
مشعل وهو مستغرب : شفيك صوتك واصل لمكتبي
خالد : والله مزعجين هالموظفين ناويين ينطردون .. دايماً يكررون نفس الغلط
مشعل : طيب وش الغلط ؟
خالد ضرب بيده على الطاوله : انا احب كل شي بطريقتي .. مو يجي واحد مسوي نفسه صالح يحسبني بصدقه .. ابي كلامي انا الي يمشي
مشعل : اكيد هذا مساعد حتى انا بدأ يزعجني
خالد : اذا تكرر نفس الغلط انا بعرف كيف العب معه كويس
مشعل : طيب يلا قوم تأخرنا
خالد : يلا مشينا
...
...
...
وصلو البيت اول مادخلو كانت ريماس لابسه تنوره قصيره وتتمشى بالبيت
على طول مشعل سحبها من اذنها : مو انا قايل لك لاتلبسين قصير ؟
ريماس : انت والله يوجع اتركني
مشعل : مابتركك هالمره دايماً اقولك مابي اشوفك بهاللبس وتكررين نفس الغلط
ريماس : انا هبلا ما افهم خلاص ؟ اتركني اذني بتصير حمرآ
جت ام مشعل من اصواتهم : يا الله مابنخلص من هالسيره ؟ انت اتركها وانتي غيري ملابسك وبلاش كلام زايد
مشعل سحبها اكثر : سمعتي ؟؟؟ يلا غيري
ريماس داست على رجله بقوه وصعدت لغرفتها وقفلت الباب
مشعل : اوريها هالغبييه ماتحترم اخوها الكبير
خالد : ههههه والله انكم تحفه ماتخلصون من هالسالفه .. وين ريم بس اطفشها
ريم : انا هنا تعال ابيك وحشتني
خالد انبسط : الله وش هالكلام الحلو
مشعل يبي يخرب : الي يشوفك وانت بالشركه وهنا يقول وش هالتناقض
خالد جلس جنب ريم : حاصل لك هو اخت تدلعك "وطلع لسانه"
مشعل : الحمدلله والشكر بس
خالد : الا صحيح انتي عرسك قريب ليه ماجهزتي شي
ريم تذكرت هالسالفه : اففف والله نسيت .. خذني للسوق طيب
خالد : ههههه امزح معك اصلا باقي كثير
ريم تناظره بحقد : اذا ماتبي ليش تسأل اجل
خالد : طيب رعد كويس معك ولا لا ؟ عشان اذا مو كويس بروح اتهاوش معه
ريم "ياليت اقولك وش قال لي بس" : وش تتهاوش معه انت ههه ؛ لاتخاف كويس
وصلت لها رساله بجوالها "اليوم انا جاي لك"
الا خالد سحب الجوال منها ..
استحت ريم وقالت : هييي خلود هات جوالي
خالد يستهبل : واا اليوم انا جاي لك .. بجلس معكم
ريم : اجلس محد ماسكك بس هات جوالي
ام مشعل : حتى انت ياخالد اذا خطبت بنت بقول لاخوها يجلس معكم !
خالد : ايه تخسي يجلس معي انا وخطيبتي ؛ عشان اذبحه
.................................................. .....
بالليل جا رعد لريم ..
لما جلسوا كانت بتسأله ليش جاي
لكن رد قبل سؤالها : لاتحسبيني جاي لسواد عيونك .. لكن الوالده تسال وتسال عننا فقلت خليني اجيلك عشان تسكت
ريم عصبت : انت وقح مره ؛ طلقني اذا ماتبيني تراني مابموت عليك
رعد باستهزاء : معليش يابنت اعرفي انتي تكلمين مين اول وعدلي كلامك احسن
وبوقت ماهو يتكلم قالت بتسوي حركات تقهره .. اخذت جوالها وبدأت تلعب فيه
انقهر من حركتها سحب الجوال ورماه بالارض : لما اكلمك تسمعين لي ولا تعيدين هالحركه مره ثانيه
ريم بنظره حاده : يعني حلال عليك تطبق الي تبيه فيني وانا لا ؟
مسكها من ايدها بقوه ودفعها للجدار : والله لانك وافقتي لازم تتحملين مسؤوليه موافقتك .. انا كذا عجبك ولا ماعجبك
ريم بصوت عالي : اترك يدي ياوسخ "تحاول تدفعه عنها"
رعد مسكها من فكها : انا وسخ يالوسخه ؛ لا اسمعك ترفعين صوتك علي والله لادفنك بأول يوم من زواجك .... فاهمه !!
ريم : ابعد عني
رعد بصوت عالي : فااهمه !
عضته بيده وتركها
ريم : مو انا الي تملي علي وش اسوي ووش ما اسوي
رعد بعصبيه : طيب اصبري كلها اسبوعين والله لأخليك تتمنين الموت بدل الجلسه معي
وخرج وتركها .. اول ماخرج جلست على الارض وصارت تكلم نفسها " وش به ذا ؟ وش مسويه انا ! "
^ انتهى البارت
توقعاتكم :)


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 13
قديم(ـة) 15-04-2014, 06:52 PM
صورة همس آلآحساس الرمزية
همس آلآحساس همس آلآحساس غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الاولى : حين تدق في القلب أجراس الكرامة كل المشاعر مجبورة أن تموت


يعني شسالفه مافي متابعين ولا ايش ~~"

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 14
قديم(ـة) 19-04-2014, 05:29 PM
صورة همس آلآحساس الرمزية
همس آلآحساس همس آلآحساس غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الاولى : حين تدق في القلب أجراس الكرامة كل المشاعر مجبورة أن تموت


البارت الخامس

صحت العصر بوجود رساله جديده ..
قالت اكيد هو ..
فتحت الرساله وكانت :
عِندمآ لآ يشعر بِـــ غيآبنآإ آحد ,,!
هذا يعني آنه لم يشعر بــ حضورنا أحد ..!!
الاولى : تؤلم ...
الثآنيه : تقتل ...!
ابتسمت لهالرساله وقالت بنفسها "انت ببآلي على طول"
حضنت وسادتها وغمضت عيونها مره ثانيه .. ازعجها صوت جوالها للمره الثانيه
نوف وبصوت كله نوم : آلـوو
ريم : وآ الي اعرفه انك مثل الاشباح اي وقت احصلك .. غريبه نايمه لهآلوقت
نوف بطفش : اخلصي وش تبين
ريم : الليل البنات بيجون لي انتي تعالي كمان .. بنسوي شي ههه
نوف : ليكون فيني بس ؟
ريم : لو فيك يعني انا بقولك ؟
نوف : اها طيب بجي
ريم : آوك آششوفك بعدين ^^
نوف : بآي
.................................................. .....
كان جآلس بمكتبه وكل تفكيره بمشآعل .. يقول بنفسه "مثل مايقولون اعجبت فيها من آول نظره .. لكن ما اقدر اعيش معها وهي كذا .. ياربي شسوي"
دخل عليه السكرتير : معليش استاذ شكلك مطول هنا لكن الشغل خلص ..
حسام بهدوء : اوك شوي وطالع
استغرب السكرتير من هدوئه .. لكن طنش هالشي
رجع البيت وهو لسه يفكر فيها .. يبي يحس انو بيكون عنده شريكه لحياته .. لكن مو عارف وش يسوي
اول مادخل صارت امه تسأله
ام حسام : حسام كيف شفت مشاعل ؟ عجبتك ؟
شهد بنفس خايسه : اكيد ماعجبته انا مو شايفه شي حلو فيها عشان تعجبه
يكره ردودها ويكره تدخلها بهالاشياء : الا عاجبتني والله قمممر وتهبل واختيارك يمه شي
ام حسام بفرح : الحمدلله والله عرفت انها بتعجبك .. الا ماقلت لي بتروح لها اليوم ؟
حسام بكلام متقاطع : بس يمه .. انا آليوم آحس .. اني مشغول
ام حسام مسويه انها معصبه : وش مشغول انت لازم تروح لها .. وحاول تكون فاضي لها هذي خطيبتك مو لعبه
حسام "اففف وش لي اوافق اخطبها" : طيب بروح لها
ام حسام بابتسامه : ايوه ابيك كذا .. وصحيح ابي زواجكم مايكون بعيد .. ابي افرح فيك بسرعه
حسام بتسليك : طيب ان شاء الله
شهد : الحمدلله والشكر بس .. "وصعدت غرفتها"
..
..
..
قفلت على نفسها الباب وانسدحت على سريرها ..
وكانت تكلم نفسها ..: همممم ادق على نواف ولا فؤاد ولا سلطان .. ايوه سلطان .. "ودقت عليه"
تغيرت نبرة صوتها 180درجه : هلآ بقلبي وروحي وحيآتي
سلطان : وه وه آذذوب آنا على هالكلام مآ اقدر ..
شهد بخبث : طيب قول لي شكثر تحبني ؟
سلطان : آمممممممموت فيك .. آعشقك !
شهد بنفس النبره : اقولك .. آخوي خطب بنت ماتعجبني .. ما احبها ولا تحبني ! شسوي
سلطان : ماعليك منها اكيد انتي آلآجمل ..
شهد بخبث مره ثانيه : طيب وش الي يأكد لي ؟
سلطان : مدري بس الاكيد انتي اجمل ..
شهد : آجل اصبر لين يتزوجون هههه
سلطان : ليه شفيه ؟
شهد : لاتستعجل بعدين آقولك ! يلا سي يآ يآحلو ..
سلطان بزعل : لاااا وين بيروح الحلو مره ثانيه .. مشتاق لك والله
شهد بضحكه : هههه بشوف كثر شوقك لي
سلطان : لاتشكي بهالشي انا مقدر اعيش لحضضه بدونك
بهالوقت دخلت آختها شذى ..
شذى : اففف انتي 24 ساعه على الجوال
انفجعت شهد وعلى طول : يلا بآي بسكر "وقفلت بوجهه"
شهد : يعني اذا محد معي بالله تبي اقابل وجه مين ؟
شذى : الله يخلف بس والجوال وجه عشان تقابلينه ؟
طنشتها شهد ونزلت لامها ..
.................................................. ..................
كآنت مشاعل جالسه وتحط لها مكيآج ناعم اسود .. لما خلصت ناظرت بالمرآيه نظره آخيره .. هالمكياج خلى نظراتها تقتل "احم تشبيه قوي"
لما خلصت من المكياج بدأت تحط لها منآكير فرنسي .. وصلت لها رساله من ريم "لاتنسين اليوم يا حلوه ^_*"
ابتسمت لما تذكرت .. خلصت من المناكير ولبست لها بلوزه حرير آحمر دمي ماسكه من تحت الصدر .. مع سرواله آسود .. وتركت شعرها مموج بشكل ناعم ..
خلصت من كل شي ونزلت لامها عشان تخبرها انها طالعه ..
ام مشاعل : ماشاء الله ماشاء الله .. ودي يشوفك حسام بهالشكل بس
مشاعل "كل شي حسام كل شي حسام" : لا انا رايحه لصاحبتي ريم .. يعني مابيشوفني
ام مشاعل بابتسامه : عادي مره ثانيه يشوفك
مشاعل : يلا تأخرت صارت الساعه 9 ..
ام مشاعل : انتبهي لنفسك حبيبتي
مشاعل بابتسامه : وانتي اكثر يالغاليه
.................................................. ....................
ببيت ريم الي كانو موجودين هي ونوف وريماس وشوي الا وصلت لهم مشاعل ..
نوف بأنبهار: واا مشآعل شكلك يجنن
مشاعل تمثل الخجل : عييونك الي تشوف كل شي يجنن
نوف : هههه من وين تعلمتي هالكلام .. اكيد من حسآم
مشاعل تسلك لها : ايوه ايوه من حسام .. يلا ريم اتصلي لراما
نوف بنظرات شريره : بمشيها لك هالمره لاننا بننبسط
ريم تكلم راما : رييوما يلا تعالي كلنا موجودين ........ لا تطولين ودقي علي لما توصلين لانو مافي احد يفتح لك الباب ......... اقولك بلاش هباله وتعالي بسرعه ......... بآي
خلصت المكالمه وبدأت تضحك ضحكة شريره : هاهاهاهاه كم آنا شريره
ريماس : كويس عارفه نفسك
نوف : اكيد تعلمتيها من رعد
ريم ماحبت هالسيره فـ ما ردت
مشاعل بأستهبال : الا اقول نوف شفيك اليوم حاطه عينك على حسام و رعد ؟ ليكون تبي تخربين العلاقه
ريماس : آيوه انا منتبهه لـ هالشي من أول ماجت وهي تسأل عن حسام
ريم : فكونا من هالسيره شوي وواصله راما .. مابي اخطاء سمعتوا !
ريماس : احسها بتزعل ههههه
نوف : زعلت نراضيها مايبي لها شي خخ
الا جوآل ريم يرن والمتصل راما
على طول صرخت : يلا يلا امشو وكل وحدها بطريقها تطفي الانوار
الكل توزع بمكان
ريم : راما شوفي الباب مفتوح آدخلي ..
راما : والله انك عجيبه اجل ليه تخليني ادق ؟
ريم : معليه عادي
وقفلت من عندها
ريم راحت تخبت بمكان قريب من هذي الغرفه
دخلت راما من الباب الخلفي وكان المكان ظلمه .. خافت حاولت تطلع جوالها عشان الضوء .. الا شئ طاح وانكسر .. صرخت من الخوف
الا شوي تجي اصوات مخيفه .. هنا راما انتهت .. جلست على الارض وحطت ايدها على اذنها وجلست تبكي .. وتحاول تغمض عيونها
..
..
..
دخل واستغرب .. ليش البيت كذا ؟
دخل وسمع صوت بنت تبكي .. رآح لمصدر الصوت وتأكد فعلاً انها هنا
قرب شوي .. : معليش ليش البيت كذا ؟
بدأت تبكي بصوت آعلى وهو مو فآهم شي .. ما حس الا ببنت حاضنته بقوه
هنا مو عارف وش يسوي ! يبعدها ولا يحضنها ولا يحاول يهدئها !
راما بخوف وهي تبكي : انا خآيفه "وبدأت تبكي مره ثانيه وحضنته اكثر"
وقف الصوت وراما لسه تبكي .. الا الانوار بدأت شوي شوي تنور ..
دخلوا كلهم دفعه وحده وكانوا بيضحكون ..
انفتحت عيونهم على وسعها .. رآما جالسه بآلارض ! وبحضن مين !!
..
..
..
..
..
ريم حطت يدها على فمها : خـــــآلد ! انت وش جابك هنا
ريماس تحاول تتكلم بس مو عارفه : لـ..يش آنت هـــ...ـن..آ !
خالد انفجع لما شافهم كلهم .. حاول يبعدها ولكن هي متمسكه فيه بقوه وتبكي !!
شوي آلا حست على نفسها وبعدت عنه شوي وانفجعت .. حطت يدها على الارض ودخل بها زجاج !
هنا راما مو عارفه تبكي على اي موقف ! خجلانه ولا خايفه ولا ايدها
خالد بخوف : بــ..ـس "ماكمل كلامه ومششى"
راما بصوت ناعم ممزوج ببكآء : آهئئئ شوفوا الدم كيف ! "وهي تناظر بيدها"
مشاعل كانت ماسكه ضحكتها : اححم لحضه لاتتحركي "وسحبتها من ايدها"
راما بصراخ : انتو ليييش كذا شوفوا شنو صار لي .. صدقوني مابكلمكم ..
وكانت طالعه من البيت .. مسكتها ريم
رييم بخوف : معلييه ريوما تعالي نفهمك كل شي
راما لسه بنفس النبره : ابعديي عني انا بخرج
هنا فزع الكل وسحبها لجوه ...
...
...
...
بالنسبه له .. كان منصدم بقوه ! للحين مو قآدر يستوعب الي صار ! مين هذي وكيف صار كل هذا !!
خرج من البيت ولسه تفكيره مشتت
..
..
..
..
نرجع لهم ...
راما بزعل : اتركوني انا طالعه ..
هنا بدأو البنات الي تدغدغها والي تقرص خدها والي تلعب بشعرها .. وكلهم يسمعونها كلام حلو
نوووف : ريومماا تكفيين احنا خوات ماله داعي الزعل
مشآعل : ماعرفتك كذا راما .. تزعلين من خوآتك !!
ريم : خلااص عآد ريوماا مو لهدرجه لو انا مكانك اضحك
راما : تضحكين على ايش ها ؟ جربي تكوني مكاني والله تموتين .. وعآد كنت ...."ماكملت كلامها"
ريماس بخبث : كنتي آيش هااا .. عارفه كنتي مبسوطه وحتى لما المكان صار منور انتي كنتي لسسه بـ......
حطت يدها على فم ريماس عشان ماتتكلم : خلاص والله مازعلت بس اسكتي !
هنا الكل انفجر ضحك : هههههههههههههههههههههههههههههه
مشاعل : والله انك سهله هههههههههه
نوف : اول ماسمعت صوتك كنت بضضحك لكن مسكت ضحكتي عشان لايخرب كل شي ههههههههه
ريم : هههههه انا عاد لما سمعت صرختها بعد ماكسرت مدري ايش "هنا ماقدرت وضحكت" هههههههههههههههههههههههه
راما : اووه ترى والله ازعل جد !
مشاعل كانت بتتكلم لكن رن جوالها "المتصل حسآم"
هنا الكل قال : آوووووووووووووه حبيب آلقلب
مشاعل باستهبال : لحضضه بكلم حبيب القلب
ورآحت بعيد عنهم
..
..
..
مشآعل بصوت ناعم : آلـو ~
حسآم : آخبآرك مشاعل ؟
مشآعل "وه يآحلو آسمي منه .... آووه لآ مو حلو" : هه تمآم .. آنت كيفك ؟
حسآم : بخير .. آلا حبيت آقولك انا جآي لك بعد شوي ..
مشآعل بنبره حزينه : بس آنا مو بالبيت ..
حسآم "وش هالصوت الحلو" : طيب عادي آمرك .. بس وين آنتي
مشاعل "آففف ابي انبسط معهم" : آوك ..."ووصفت له مكآن الفيلا"
حسآم : يلآ آشوفك بعد شوي
مشآعل : آوك آنتبه لنفسك
حسآم انبسط : وآنتي آكثر
..
..
..
رجعت للبنات وهي مكشره ..
راما : إلى اعرفه بعد مايكلمون حبيب آلقلب يرجعون وهم مبتسمين
مشآعل : اف بس حسآم جاي لي آلحين .. ماجلست معكم كثير --"
ريم : ههههه بتفوتك آلسهره .. بصور كل شي عشان تشوفينهم وتندمين انك رحتي
مشآعل : والله انكم نذلآت .. "رآحت تعدل نفسها"
ريماس : آخاف الحين يجي رعد وتطردنا كلنا
راما : آقول هآتو جوآل مشآعل اوريها بس خخخ .. "سوت شي على السريع ورجعته مكان"
شوي الا جت مشاعل وكانت تناظرهم بحقد وردت بدون ماتشوف المتصل .. : هلآ
حسآم : يلآ انا وصلت ..
مشآعل : آوك جايه
ودعتهم مشآعل وخرجت ..
لقته وآقف عند بآب السياره وكآشخ لآبعد درجه .. طالع فيها وابتسم .. صارت تطالع بالارض
فتح لها الباب ودخلت .. انبسطت من حركآته على انها عاديه ..
اول مآجلس ناظر فيها وابتسم .. وبدأ الصمت .. هو سآكت مو عارف وش يقول .. وهي سآكته مو عارفه كيف تتكلم
بعد فتره من تحركوآ .. قطع عليهم الصمت سياره مسرعه جايه قدامهم .. وقف فجأه بقوه .. ضرب راسها بالنافذه
مششآعل : آخ آش به ذا مآيشوف ..
حسآم : معليه آسف اهم شي ماتوجعتي ؟ "جا بيلمس مكان الضربه" .. حطت يدها وحط يده عليها
هنا بحركه سريعه نزلت يدها .. ابتسم على حركاتها العفويه ..
يقول بنفسه "جد امي آختارت لي انسانه احس اني بكون سعيد معها"
فجآه السياره الي جنبهم فتحت النوافذ .. كانو مقابلينها ..
طالعت فيهم وبدأ الكلام الي مايعجب آحد "وآآآه هالعيون تذبح ؛ فديتك والله"
هنا عصب حسام وبصوت عالي : غطي عيونك !
مشاعل بربكه : طيب بس لاتعصب
هنا حس نفسه انه مثل الطفل لما عصب عليها ..
وصلو الفيلا بسلآم ..
دخلت ودخل ورآها .. هنا لأول مره تحس مشآعل انها خجلانه جد
بالنسبه له جلس اما هي فكت اللثمه والعبايه .. لما شآفت نظرآته كان ودها تلبس عبايتها مره ثانيه
حآول انه يكون طبيعي قد مايقدر
حسآم بروآق : امي تقول تبي زواجنا يكون قريب .. تبي تشوفني عريس "ابتسم"
مشاعل مسويه مو مهتمه وتحآول ماتطالع بعيونه : طيب تزوج محد ماسكك
حسسام يحاول يحشرها : يعني ماعندك مشكله يكون زواجنا بعد شهر او شهرين ؟
مشآعل هنا جد ماعرفت وش ترد .. : بس .. كيف .. يعني مايمدي شي
حسسآم : ههه البيت جاهز وكامل ولو مو عاجبك نسويه على ذوقك مافي مشكله .. يبقى بس تحضيرات العرس والاشياء الي تبيها
مشآعل بخجل : طيب بشوف
حسسآم قرب منها : شنو بشوف ابي جوآب نهائي
مشآعل طالعت فيه وبعدها نزلت عيونها : خلاص الي يريحك "حبت تغير السالفه" لحضه بحفظ رقمك عندي
حسآم : افففآ بس انا خطيبك ولا عندك رقمي للحين خذي "اعطاها جواله"
بدآت تكتب الرقم الا تشوفه محفوظ بأسم "My Heart" "قلبي"
لما شافت الاسم شهقت وحطت يدها على فمها ..
حب يحرجها سحب جوالها بسرعه
حسآم بضحكه : ههههه ماتوقعت هالشي .. مسرع مــآ ....
سحبت جوالها ووجها صآر آحمر .. : هذا مو انا هذول صآحبآتي
حسآم بخبث : طيب ليه وجهك آحمر ؟
مشآعل بقد ماتقدر ماتحاول تطالع فيه : مو آحمر
لمس خدها وعلى طول بعدت يده
تحطم : ترى مآبـاكلك ..
مشاعل تنآظر قدامها : آححمم ..
حسآم "والله ودي اكون معها كذا على طول ولآ افكر بهالشي مره ثآنيه .. آقول خليني انسى الحين وخلاص" : مشآعل ~
مشآعل : هلا ؟
حسآم : عيونك حلوه ! "استغرب من نفسه انه قال هالشي بدون تفكير"
مشاعل صارت تغمض عيونها اكثر من مره : تسلم
كان بيقول شي لكن اتصلت له امه : حسسام مو ملاحظ آنك تأخرت ؟ ولا عجبتك الجلسه مع مشاعل ؟؟
حسآم " شدراها ذي " : وانتي شدرآك ؟
ام حسام بحضكه : مصادري الخاصه هههه .. لاتطول خلك ثقيل شوي هههههه
حسآم : طيب شوي وجاي "سكر من عندها" يلا الوالده تبيني اشوفك يوم ثآني
مشآعل : ان شاء الله
ودعته وخرج ...
على طول دقت على راما .. : يآبقققرآ ليه تاخذين جوالي ؟؟
راما فهمت وضحكت : ههههههههههههه انتقام ..
مشاعل مسويه زعلانه : تنتقمين مني انا والباقي لا ؟؟ عرفتك على حقيقتك خلاص
راما : انتظري كل وحده ووقتها جاي .. الا اشوف حبيب القلب من شوي خرج ؟
مشاعل : ايوه .. ليكون تغاري ه ه ه ه !
راما تسلك لها : طيب يلا بروح انام ..
مشاعل : كويس تروحين بدون مطرود
راما : يلا يلا بآي "وقفلت"
مشاعل تكلم نفسها : وش بها ذي !
.................................................. ...........
كانت جالسه تنآظر الرايح والجاي من آلنافذه .. صار لها حوالي ثلث ساعه على هالحال ..
كانت تقول بنفسها "تعبت من الانتظار .. تعبت اشوف كل شي حلو قدامي واجلس كذا .. لييش الحيآه قاسيه"
تذكرت كيف كانت قبل آلحادث .. كانت تشبه راماا كثير .. دايماً تضحك .. دايما مبسوطه .. شعرها لآخر ظهرها .. تحب المكيآج لدرجه كبيره ..
اما الحين وش صار ؟ .. صارت تلبس ملآبس وآسعه شبه رجاليه .. شعرها قآصته بوي .. وجهها مافيه حيآه .. تغيرت عن السابق كثثييييير ..
آشتاقت لذيك آلايام .. تمنت يرجع الزمن ويوقف على مآ كآنت عليه .. ودها تنتقم من هذآ آلي اغتصبها .. ودها تشوفه يتعذب قدامها ..
سرق حريتها .. سرق انسانيتها .. سرق اهلها واحبابها .. تشوف الدنيآ مبسوطه قدام عينها .. اما هي محبوسه بسجن وحدها ..
آخر مآ جآ ببآلها "هل هذآ مايسمى بآلقدر ؟" .. حبت تنسى هالشي .. شافت الساعه 2ونص آلليل .. رآحت تنآم .. تلحفت وغمضت عيونها
تمنت تنآم بسلآم وبدون آي قلق .. لكن آلي حصصل ..!~
صحت من آلنوم مفزوعه .. صحت ودموعها بخدودها .. الكابوس تكرر ألف مره .. حفظت وجهه من كثر مآتشوفه بنومهآ .. يتكرر كل شي صآر بهذآك اليوم
جلست على السرير وحضنت نفسهآ .. ونزلت دموعها ورى بعض ...~
.................................................. ............
صحت من آلنوم آلسسآعه 3 العصر ..
ريم : آووف تآخرت !
لقت رسآله بجوآلها من مجهول .. : آكرهك .. آنتي خربتي حيآتي
تقول بنفسها "وش به ذآ خربت حيآته ؛ آكيد هذا رعد .. خليني اطنشه وبس"
راحت واخذت لها شور سريع خرجت ولقت رسآله ثآنيه بجوآلها ..
ولكن هآلمره من آمها ..
( حبيبتي ريم انا وآبوكِ مسآفرين انتبهي لنفسك ماحصل آودعك للأسف )
على طول دقت على آمها .. لكن مآحصلت رد ..
رآحت لغرفة أختها ريماس ..
على طول ريمآس ردت : آمك وآبوك مسآفرين عشآن بابا للشغل وامي ماحبت تتركه .. ويو مآحصل لك تودعينهم
ريم : اف يالنذله ليه ماصحيتيني ..
ريمآس : هالمره لاتنامين وبتودعيهم
ريم : الا صحيح وينهم مشعيل وخلود ؟
ريماس : وين يعني بيكونو آكيد بالشغل .. شوي وبتشوفينهم جآيين
ريم بطفش : شرآيك نستهبل ؟ طفشانه
ريماس فهمت لها : يب يب والله ودي اسوي كذا من زمان
كل وحده لبست لها لبس معين .. ويشغلون آغنيه ويرقصون وهم يصورون فيديو ..
وكل مره يعيدون هالشي بس بلبس مختلف عشان يركبونه على الاغنيه
كانو جآلسين بالحديقه .. دخلوا مشغل وخآلد وكل وآحد فتح عيونه على وسعهآ ..
خالد مفجوع : آلحمدلله والشكر بس .. وش هالعقل
مشعل نفس الحال : الله يعيننا على هالخوآت .. "ناظر بريماس" هي هي تعالي انتي "كآن بيلحقها لكن انتبه لريم نفس الحال.. تحطم وقال" ماهقيتها منك ياريم ..
انا دايماً اضرب فيك المثل عند الشينه الي معك .. لكن خلاص لساني عاجز عن الكلام
ريماس مبسوطه : يعني خلااص مابتزعجني ؟؟
مشعل : الا بزعجك بس الحين لا لاني مفجوع ومتحطم صرآحه
ريماس قامت تنطط من الوناسه وتصارخ
جا لها هالمره خالد وسحبها من اذنها : هي هي انتي ترى احنا مو جوا الفيلا افهمي شوي
ريماس ضربته بشويش : اففف ماتركني مشعل الا جيت انت ؛ وش هالحال بروح اموت
طنشها وسحبها معاه لجوآ
اما مشعل مسوي نفسه يبكي ودخل ورآهم ولحقتهم ريم
ريمآس بخبث : اذا ماتتركني بقولك شسويت الامس
خالد بدون تفكير : قولي ماسويت شي اصلا ..
ريم تكمل عن ريماس : مشيعل الامس لو تشوف شكل اخوك تحفه وهو ...............
رمى عليها علبة الكلينكس : هييي اسكتي انتي لا احبسك بغرفتك .. امك وابوك مو هنا ترى
طلعت لسانها : ماتقدر اصلا البابا والماما قالو لي انتبه لكم
مشعل بسخريه : هههههه انتي اصغر وحده تنتبهين لنا ؟ لاتحاولي مابصدق هههههه
خالد تثاوب : اقول انا جيعان وش في أكل ؟
ريماس : حدد بالضبط جيعان ولا نعسان ؟
خالد مسوي نفسه قوي عليها : انتي اسكتي لا احبسك بغرفتك
ريماس : اسكت انت لا افضحك
مشعل : اقول شسالفه ترى طفشتونا وش مسوي الاخ خالد ؟
ريماس : اوعدني يامشيعل اقولك وتحميني منه لانه بيقتلني
خالد بصوت عالي : تكلمي واذبحك "واشر على رقبته يعني يذبحها"
ريم : اقول فكونا بس مره ثانيه نجلس مع مشيعل وحدنا ونقول له ماذا رأت اعيننا
مشعل غمز لريم : خلاص الليله
ريم بخبث : كل شي له مقابل يا اخ مشعل :)
مشعل : اقول طسي بس بطلت مابي اعرف
.................................................. ................
كانت جالسه بغرفتها على الابتوب حقها .. تناظر صورها الي تصورها .. حقت هباله او صور حلوه .. تناظر وهي تضحك
دخل عليها اخوها سليمان ..
شافها تبتسم للاب ..
سليمان بشك : وش سالفتك ؟
نوف وهي مندمجه : اوهو اسكت خليني اشوف
سحب الاب منها .. وكانت الصصصوره على ..
..
..
..
نوف : هيييي سليمان عيب مايصير تشوف اي شي على كيفك
سليمان وهو مبسوط .. الصوره كانت على نوف وراما ووحده تغمز ووحده مسويه دائره باصابعها على عيونها .. : هذي راما ؟؟ والله كبرت وصارت حلوه
نوف عصبت : هي سليمان عيب والله هي ما اعطتني الصور عشان تجي تشوفها انت
سليمان شوي ويطير : ونآسه بس متى اصير معها
نوف بنظرات حقد : لاتحلم بس ترى بتطير من ايدك
سليمان : اسكتي انتي بس تراها احلا منك .. خليني اشوف مره ثانيه تكفين
نوف ضربته على وجهه : اطلع برى والله لو تدري راما بتصفقني
سليمان يستهبل : أخ ممرا توجع "وخرج"
..
..
..
راح لغرفته وهو مبسوط ..
على طول اتصل لصاحبه القديم "تركي"
سليمان : هلا والله وينك غايب
تركي مستغرب : شسالفه ؟ اكيد وراك مصيبه وقلت انا معك !
سليمان كشر : انت يعني الواحد مايكلمك الا تنسيه فرحته
تركي : اخلص وش سالفتك ترى الوقت متأخر ابي انام
سليمان وهو مبسوط : شفتها يا تروك .. شفتهااا .. كانت والله تهبل
تركي بتسليك : طيب شسوي لك ؟
سليمان : اقولك شفتها والله تخقق .. متى تصير لي بس
تركي : اقولك شي ؟ روح نام وتحلم وحدك .. شوي وتوصف لي البنت بس
سليمان : انت وجهك وجه احد يقولك شي كذا ؟ اقول بس خليني انام وانا مرتاح
تركي : ابركها من ساعه ؛ يلا انقلع "قفل بوجهه"
.................................................. ..............
كآن جآلس على سريره وهو يفكر .. يتصل ولا لا ؟ يخآف يكون سهل معها او يحبها ؛ ويسمع الي سمعه !
تعب من التفكير .. آخر شي قال ماحيتصل :\
.................................................


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 15
قديم(ـة) 01-05-2014, 02:22 PM
صورة همس آلآحساس الرمزية
همس آلآحساس همس آلآحساس غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الاولى : حين تدق في القلب أجراس الكرامة كل المشاعر مجبورة أن تموت


البارت السادس

بيوم آخر .. حيآه آخرى .. بغرفه من غرف روآيتي ..
لم تخرج من غرفتها لعدة آيآم .. تكره مقآبلة الناس .. خصوصاً والدها .. لاتعلم السبب .. ولكن تعلم انه يكرهها وهي تكرهه ..
مثلما اعتادت النظر من النافذه للحيآه آلخآرجيه .. حلمها فقط ان تسير بين آلناس بدون خوف .. لكن هذا مستحيل ..
لن آقول تمنت الانتظار هذه المره .. بل سأقول انها تعبت من الانتظآر .. لم تعش حيآتها كمآ آرادت .. لكن ظلت تردد هذه الجمله "هل هذا مايسمى بالقدر ؟"
فتحت شوي من النافذه .. دخل لها الهوآء .. رفعت يدها للشمس .. الي يشوفها يقول طفله او شي كذا ..
دخلت عليها راما واستغربت من حركآتها ..
راما : ريناد فيكِ شي ؟
رينآد : لآ .. بس مستحيل اظل بهالغرفه للأبد
راما بخوف : ريناد لاتفكرين تسوي شي يعصب بابا وبعدين يحبسك هنا !
ريناد : لا لاتخافي .. الناس تعيش حياتها طبيعيه ببيتها وبرى بيتها .. انا لازم احصل على واحد من الاثنين
راما : فكري كويس لاتندمي بعدين ..
ريناد : انا ماعندي شي اندم عليه .. اول مره اشوف احد حي يطلب حياته .. حياته بيد غيره .. معقوله ؟
راما بقلق : خلاص سوي الي يريحك بس اتمنى يكون شي ينفعك
.................................................. .............
صحت وجلست على السرير كويس .. وكشتها وش كبرها وتتثآوب .. فتحت عيونها الا مشعل قدامها ..
على طول تغطت ..
مشعل مسوي مو مهتم : اقول بس لاتسوين نفسك خجلانه ترى شفتك مليون مره كذا
ريماس : طيب انقلع شوي خليني اجهز نفسي وبعدها تعال
مشعل بحماس : اخلصي قولي السالفه ترى خالد مو هنا
ريماس بعناد : ماحقول .. سوي الي قلت لك عليه اول وبعدها اقول
ضربها على راسها بشويش : مامنك فايده دايماً راسك فآضي ..
ريماس : طيب اطلع برى
..
..
..
بعد نص ساعه قالت له يجي لغرفتها ..
ريمآس : انا بقولك بس والله لو تقول له مابكلمك !
مشعل : اخلصي قولي
ريماس : هههه هذاك اليوم كنا نبي نسوي البيت رعب عشان وحده من صاحباتنا تخآف .. المهم لما رحنا لهم لقيناه حاضنها هههههههه
مشعل انفجع لكن ماحب يبين وسوا نفسه مو مهتم : الحين على هذا الشي طفشتوني به واخرتها شي سخيف مثلك ..
ريمآس : انققلع اخر مره اقول لك شي
.................................................. .............
عند ريم بغرفتها .. اتصل لها رعد
رعد بنفس خايسه مثل العاده : امي تقولك جهزتي كل شي ؟
ريم بنفس الطريقه : لاء
رعد : احسن لاني مابي شي منك
ريم : انا الي برتاح
رعد : المهم جهزتي ولا لا روحي اشتري لك الفستان الي بكفنك فيه عشان يسكتون عني
ريم : اخاف انا الي اكفنك مو انت
رعد بسخريه : هه اذا تقدرين
ريم : من الاخر تبي شي ثاني ؟
رعد : وش بيكون يعني ابي منك ؟
قفلت بوجهه ...
انقهر من حركاتها .. لكن كان يقول بنفسه "اوريها بس باقي اسبوع وشوي .."
.................................................. ...............
كآنت تتمشى بحديقة الفيلا والسماعات بأذنها .. بعدها بفتره وصلت لها رسآله
وطبععا كآنت من المجهول
"وَطْنكِ هُنآإ <3 ..~"
ابتسمت على هالرسسآله .. ودها تشوفه وتعرفه ؛ رسآئله وحدها تكفي عشآن تبين شخصيته ؛؛ حسسته شخص رومآنسي .. ويحبها
كآنت بس تفكر ان ودها تعرفه ..!
..
..
..
جآ لها سليمان وكآن يآكل تفآحه ..
سليمان مبسوط : ليش الحلو تتمشى وحدها ؟
نوف بدون تفكير : لو تزوجت انا وش بتسوي ؟
سليمآن : اممممم .. بحزن وبفرح لك
نوف : ليه تحزن ؟
سليمان : يعني بدون تفكير اكيد بظل وحدي بالبيت مفيش احد آزعجه !
نوف : ياكرهي لك ! .. ولو كنت انت متزوج ؟
سليمآن : هههه بفرح لك ولو زوجك آذآك بروح اذبحه ؛ كل شي الا نوف "وابتسم"
حضنته من الفرحه : وآآآآآه والله انت مافي مثلك ؛؛ لو تزوجت لاتتغير علي ها ؟
سليمان : هههه اكيد ما اتغير
نوف : سليمان طفشآنه شرآيك نخرج ونفلها ؟
سليمآن : اممممم مآعندي مانع .. بس سآعه مابي نطول
على طول رآحت غرفتها تجهز نفسها .. طلعو يدورون بالسياره بلا هدف .. اشتروا لهم شبسات وكيك وعصيرآت ..
نوف فتحت النافذه : ونآآآآآسسسه الهوآ حلو "وطلعت يدها من آلنافذه"
ابتسم على حركاتها : ههههه انتبهي بس لاتطيرين
نوف : ههه لو بطير بمسك بك ..
سليمان : هيي نوف اعطيني من الكيك .. "مدتها له وآكلها"
نوف باستهبال : اووف ماشاء الله فم عملاق !
سليمان : احم احم مو مثلك ..
..
..
..
بعدها رجعو البيت مثل السكرآنين وابوهم والخدم مستغربين من حركآتهم !
.................................................. ..................
للمره الثانيه يتصل لها وتنآظر الجوآل وتكشر ؟
ريم بدون نفس : الو ؟
رعد : اختي اليوم طالعه معنا السوق .. خلك تقولين شي بصفعك
ريم : اقول لها ايه ولا ايه ؛ طيب متى رايحين ؟
رعد : خلك جاهزه بعد نص ساعه جاي لك ..
ريم : اوك
هالمره هو قفل بوجهها
ريم تكلم نفسها : ماتستحي على وجهك ؛ غبي
رآحت ولبست وتكشخت .. حبت تكون بمظهر حلو قدآم آخته ..
بعد نص سآعه جآ لها ..
لما خرجت تفآجآت منه .. يبتسم لها ويفتح لهاا الباب .. قالت اكيد لانو اخته معه
اول ماجلست سألتها اخت رعد "ليان" : كيفك ريم ؟
ريم بابتسآمه : كويسسه ؛ آخبارك انتي ؟
ليان : انا تمام ؛ ماحصل اتعرف عليكِ من قبل
ريم بضحكه : هههه خلآص خلينا الحين نكون صآحبات
ليان : ترى عمري 16
ريم : عادي مافي فرق كبير انا 19 ؛ وبعدين مو مهم العمر اصلا
ليان : ههه اكيد رعد ازعجك صح ؟ ترى حتى انا نفس الحال بالبيت
ريم بكلام مو صحيح : بالعكس رعد طيب وكويس كثير معي ..
رعد بمزح : هآ شفتي ؛ عشآن تعرفي كل وآحد اعطيه بمقدار حجمه
ليان : افف منك ترى بيننا كم سنه
رعد : اي كم سنه وانا لو عندي بنت بتكون كبرك
ريم حبت تقهر رعد : اقولك ليونه ماعليك منه اليوم يوم البنات ..
رعد بكلام لطيف "طبعا مو صحيح" : ريومتي ماتقدر تتغير علي اصلاً "طالع فيها وابتسم"
ليان : هيي انت ترى انا صغيره لاتخربني
الي جآ ببآل ريم .."شكله حنون ويختلف مع اهله .. ابي اعرف السبب ليه يعاملني كذا !"
..
..
..
وصلو للسوق اول مانزل رعد رآح لريم وشبك يده بيدها ؛ كآن ودها تكفخه على حركآته
ريم "وش ذا المنافق" : اف احس ان اليوم طويل
ضحك لها : ههههه انبسطي "قرب نفسه منها وبهمس" انتي لاتخربين اليوم علي يكفي اني حاولت اقنع اهلي انك كويسه ... اضحكي"
ريم : هههههه "وقربت منه هي ومسكت يده بيدها الثآنيه وفلصته ..بهمس" عشآن تعرف هالمره كيف تكون منآفق..
ابتسم لها .. وكآن مقهور من جوآته
ليآن : هي انتو خلاص يكفي غزل ببعض تراني معكم
ريم : ههه اي غزل انتي !
رعد مسوي نفسه رومنسي : ليه يعني ماتعترفين ياقلبي قولي لها الحقيقه مافيها شي ..
ليان بتعجبت : من متى رعد كذا !!
مسك ايدها بقوه ومشوا يتسوقون .. كآنت مستغربه من حركآته ؛ تمنته كذآ على طول
ليآن : ريم شرآيك اخذ هذا الفستان لزوآجكم ؟
ريم : امممم حلو خذيه
اخذته وآكملوآ .. ومن هالشي بدأت ريم تشتري لها اشياء لزوآجها ..
ريم : رعد ابي هذآ حلو ..
رعد : وع مو حلو مابيه
ريم : طيب شدخلك انا الي بستخدمهم مو انت
رعد : بس بيكونون ببيتي
ليان : اقولك طنشيه وخذي الي تبيه !
رعد : انتي تسكتين ولا اخليك تجلسين بالسياره !!
ريم : اقول يلا بسرعه الساعه 10نص وعدت خلودي ما اتآخر
ليآن : افف يخوف ماباقي شي على زوآجكم
ريم : المفروض انا الي اخاف ولا انتي ههههه ؟
ليآن : اشوفك عآدي بس مدري احسه يخوف
ريم : الا يخوف بكون مع هالشين ببيت وحدنا .. ماتدري يمكن يذبحني
رعد دزها : وش اذبحك انتي شايفتني مهبول
ليآن : اقولكم شي ؟ الله يعينكم على بعض ؛ الاثنين منكم مهابيل ههههه
ريم : يلا رعد خلصنا خلينا نرجع ..
هنا فك يده منها الي يشوفها يقول تحررت !!
ليان بضحكه : انبسطت معك كثيير ياست ريم
ريم : وانا كمآن انبسطت ^^
رعد "الحين بيحبون بعض واهلي بيحبونها .. وانا بتطيح برآسي افف" : تعبناك معنا اليوم ريم
ريم : لاتعب ولا شي كله لنا يعني
وصلو لبيت رعد .. نزلت ليان بعد ماودعتهم .. هنا ريم تنفست برآحه .. كآن مزآجها مو متعكر
رعد : اخيرا ارتحت
ريم : ليآن مريحه كثييير
رعد واول مره يتكلم عآدي : تراها مزعجه بالبيت
ريم بابتسامه : عآدي اهم شي انها حلوه .. "مدت له عصير" تبي عصير ؟
رعد استغرب من طريقتها ؛ قال اكيد وقت نتهاوش بتتغير : لا اشربيه انتي
ريم : امممم مو نآوي ترجعني للبيت ؟
رعد : مدري شسوي فيك اصلا .. انزلي
ريم : اخلص بسرعه خالد ومشيعل بيهاوشوني لاني تأخرت
رعد بصوت عالي : اقولك انزلي وانتي كملي طريقك للبيت
ريم : ايش ؟ نآوي تضيعني انت ؛ او ناوي يخطفوني او ايش بالضبط
رعد : ههه ماتعرفين حتى كيف ترجعين ؛ وش يسوون فيك اصلا يخطفوك !
ريم : اقول بلا سمآجه بسرعه ابي ارجع
رعد : مابتحرك الا اذا نزلتي ..
ريم بعصبيه وقلة حيله : لاتحسبني بموت عليك انقلع مابيك توصلني ..
نزلت ومشى بسرعه .. فتحت شنطتها تدور على جوآلها عشان تدق على خالد .. ماحصلته !! .. انفجعت وخآفت ؛ كيف ترجع للبيت الحين ؟!
.................................................. .........
عند الانسآنه الي حيآتها انقلبت لجحيم .. سنه وهي تحآول تغير هالشي لكن ماتقدر .. قالت هالمره بحآول ..
رآحت لراما شآفتها نآيمه .. وابوها كـ عآدته اكيد مو بآلبيت ..
تسللت لمكتبه وفتحت آورآق .. بدأت تدور .. بعد بحث طويل .. حصلت شي مكتوب عنها ..
اسم البنت : رينآد بنت وليد آل........
اسم الام : حصه بنت سلطان آل......... (توفيت اثنآء الولاده)
استغربت من الاسم .. كيف امها اسمها حصه ؟؟ ومن نفس عائلة ابوها !!
مو معقوله انها تعرف امها بأسم ثآني .. بدأت تفتش وتفتش .. هالمره حصلت على شي عن رآما
راما بنت وليد آل......
الام سآره ...
هنا تعجبت !! كيف يعني الام عند راما اسمها سآره .. وانا حصه ؟
معقوووله ؟ ابوي كآن متزوج 2 ؟
رآما مو آختي من نفس الام ؟؟؟؟
كيف هذآ !
كل شي ترتب ببالها الحين "يعني ابوي ماكان يكرهني لسبب .. اكيد امي الي اسمها حصه مسويه شي"
سكرت كل شي ورتبت الي عفسته ..
"الحين فهمت .. انا بس غلطه بالحيآه .. انا كل شي فيني غلط .. ليش جيت على هالدنيا اذا محد يبيني .. ليش هذا قدري؟"
رآحت لغرفتها وقفلت الباب .. مالها الا سريرها .. لو يتكلم بيشهد شكثر بكت وبكت .. تعبت من هالشعور .. حست انها منبوذه جد .. محد حآس فيها ..
تمنت تموت بهاللحضه .. مالها الا تبكي وبس .."
.................................................. ..........
تعب وهو يدق عليها .. خآف صآر لها شي .. "اففف وش لي اتركها وامشي"
ركب السيآره وشآف جوآلها فيه ؛ انفجع وقال بنفسه "شسويت انا"
انطلق بسرعه جنونيه لنفس المكآن .. بعد ماوصل .. شافها جالسه على شنطتها وحاضنه نفسها وتبكي .. حن عليها
رآح لها ومسكها من ذرآعها وسحبها .. حاولت تفكه ووقفت
ريم بغضب : ابعد عني ياحقير مابي ارجع معك .. ابي جوالي بس
عصب من حركاتها وسحبها وصارت قدامه وقريبه منه مره : غبيه انتي ؟ نآويه تموتين هنا ولا يجي لك احد يسوي لك شي؟؟
ريم بصراخ وهي تبكي وتحاول تدفعه: ابعد عني مو هذا الي تبيه انت !
رعد ماحب يصآرخ عليها لانو هوا الغلطان : امشي معي ولا تعاندين بسرعه ..
ريم بعناد : ابعد مابي اروح معك ؛ بكلم خالد يجي لي
رعد : ناويه اكسر جوالك ونظل هنا لين الصبح ؟ ماراح تتحركين الا معي
ريم : ايوه ماعندك مشكله بهالشي لانك اساساً ماتحس مدري كيف تخلي بنت لحالها لهالوقت ؛ من جد انت ماعندك احساس
رعد عصب جد : اسكتي بس واركبي "ودخلها السياره غصب"
ريم تحاول تفتح الباب : انا اكرهك ما ابيك ولا ابي اشوف وجهك "وبدأت تبكي"
رعد : قلت لك اسكتي برجعك البيت مثل ما اخذتك
ريم بصراخ : والله ندمت اني اعطيت نفسي امل انك تجي ! لكن شوف الوقت ؟ عارف كم الساعه الحين ؟؟؟
رعد بحنيه لاول مره : خلاص انا اسف واعترف اني غلطان بس ....
قاطعته : بس ايش ؟ ماتقدر تكمل صح .. لو صاحبك الي رميته بمكان كذا والله يحن قلبك عليه
وقف السيآره فجأه وقرب منها وحضنها ؛؛ انفجعت من حركته وحاولت تبعده وتضرب فيه .. لكن هو ماتحرك لين هدأت ..
وهنا ريم انخرست لين وصلت بيتها ..
نزل معها واعتذر انهم تأخرو كذا .. وطبعا مشعل وخالد سمعوه كلام مو حلو عشان هالوقت ..
.................................................. ............
صحت آلسآعه 10ونص .. استغربت انها صآحيه هالوقت ؛؛ حبت تغير جو .. اخذت شور سريع ولبست لها بيجآمه بيبي بنك طويله وواسعه شوي مع سروآل لاصق رمآدي ..
طبعا كعادتها رآحت تجري عشان تحآفظ على جسمها وصحتها .. هالمره شافت ابوها وامها طآلعين للحديقه يفطرون ..
مشآعل : كآن ودي نفطر هنا من زمآآن
ام مشآعل : ههه كنت بصحيك بس انتي افضل مني صحيتي قبلي
ابو مشآعل : الا بسالك مشآعل شخبار حسام معك ؟ احسن ان شاء الله ؟
مشآعل حست بالخجل : لا كويس كثير معي "تذكرت انه ما اتصل لها لا الامس ولا اليوم وكشرت"
ام مشآعل : طيب ماحددتو زوآجكم ؟
مشآعل : لا وش نحدده ماصار لنا كثير .. بس امه تبينا نتزوج بسرعه
ابو مشآعل : اهم شي تشوفين الشي الي يريحك ؛ مابي بنتي حبيبتي تتزوج وفي شي مضايقها
مشآعل : يبه لاتخليني اندم اني بترككم ..
ابو مشاعل بضحكه : هههه تزوجتي ولا لا بتظلي بنتي الغاليه
مشآعل اخذت الفواكه عندها وبدأت تآكل : اهم شي تدلعني
ابو مشآعل بابتسامه : اذا مادلعت بنتي ادلع مين !
ام مشآعل : تفضل خذ قهوتك ..
ابو مشآعل : من زمآن عن قهوة ام مشآعل ؛؛ والله لها وحشه
بهالوقت دق حسآم على مشآعل ..
مشآعل : عن اذنكم لحضه
ورآحت بعيد ..
..
..
مشآعل بصوت رآيق : هلأ
حسآم انبسط لما سمع صوتها : آهلييين .. ليكون بس صحيتك ؟
مشآعل : ههه لا كنت صآحيه من زمآن ..
حسآم : كويس ؛ فاضيه اليوم ؟
مشآعل بتفكير : اممممم يب
حسآم : طيب خلينا نطلع نتسوق ..
مشآعل بتردد : آوك ..
حسآم : اذا ماتبين عآدي
مششآعل : لا عآدي مافيها شي .. متى تبي نخرج ؟
حسآم : لو الليل فاضيه ؟
مشآعل انبسطت : طيب خلاص اشوفك بالليل
حسآم : يلا بآي
مشآعل : بآي
على طول طآرت لابوها ..
مششآعل : يبه حسآم يبي نروح نتسوق الليل
ابو مشآعل : اوك خلآص روحي وانبسطي
ام مشآعل : بس مو تصيرين مخبوله خليك مثل الحريم سنعه وتفهمين ..
مشآعل كشرت : يمه وش هالكلام
ابو مشآعل : ماعليك من امك خليكِ على طبيعتك
مشآعل جلست وحطت يدها على خدها : يلا اعطوني دروس كيف اصير حرمه ممتازه !
ام مشآعل مسويه زعلانه : هذا وانا ابيكِ تكونين افضل بنت تسوين هالحركآت .. خلاص على رآحتك
قربت منها وبآستها بخدها : لاتخافين يمه بنتك بتكون مثلك ههه
.................................................. .................
كآنت جآلسه على الارض ومغمضه عيونها .. قطع تفكيرها صوت اختها راما
راما : ريناد شفيك مو على طبيعتك من الامس ؟
ريناد بتعب : ليه وانا متى صرت على طبيعتي
راما بخوف : قولي لي ريناد شسويتي الامس .. والله خايفه بابا يقولك شي
ريناد : ماسويت شي ؛ بس عرفت شي مو آكيد
راما : وش عرفتي ؟
ريناد : شي مايستاهل اننا نعرفه اصلا
سمعت صوت ابوها جآي .. هنا ريناد حست بالخوف .. مو عارفه شتسوي .. اذا اكتشف انها دخلت مكتبه مابيتردد يذبحها هالمره ..
على طول دخلت غرفتها وقفلت عليها الباب .. دايماً تتخبى .. تحس انو بينها وبين العالم حاجز .. ماتقدر تكون معهم او تتواصل معهم ..
لمتى هالشعور ؟!
..
..
استغربت راما من حركآتها .. عرفت انها سوت شي حيعصب ابوها .. خافت عليها هالمره جد !
رآحت لغرفتها وسوت نفسها نآيمه ؛ ماتبي تشوفه .. تحس انو بتصير مصيبه هالمره ..
.................................................. ............
خلصت فيلم توآيلات الـاجزآء كلها .. قآمت وهي مبسوطه ..
رآحت تشوف جوآلها .. حصلت رسآله من رعد ..
( اعذريني على الامس )
ضحكت ضحكة سخريه .. تقول بنفسها "انا اعذرك ؟ .. انا بسوي لك الي سويته فيني"
دقت عليه ..
ريم : هلا
رعد مكشر : اهلين
ريم : الليل ابي اروح السوق
رعد : اشوفك انبسطتي على هالشي !
ريم : اوهو آخوآني يسألوني عن اني خلصت اشيائي ولا لا
رعد : طيب روحي معهم
ريم : اقول بس بلاش هالكلام وحتروح واشوفك هناك
رعد : طيب طيب باي
ريم : باي
..
قالت بنفسها "آنا اوريك يا استآذ رعد"
^انتهى البارت
توقعاتكم


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 16
قديم(ـة) 17-01-2020, 04:58 PM
صورة وردة الزيزفون الرمزية
وردة الزيزفون وردة الزيزفون غير متصل

✿ إدارة الإقسام ✿
 
الافتراضي رد: روايتي الاولى : حين تدق في القلب أجراس الكرامة كل المشاعر مجبورة أن تموت


3 / إغلاق المواضيع :
تُغلق الرواية في حال طلب صاحبـ / ـة الموضوع الأصلي ‘ تأخره ‘ توقفه ‘ تجاوزات في الردود
تُغلق الروايات حين تأخر الكاتبة لـ أكثر من 10 أيام و تُفتح في حال جاهزية الأجزاء و يتم مراسلة المُشرفة أو مراقبة القسم لـ ذلك

روايتي الاولى : حين تدق في القلب أجراس الكرامة كل المشاعر مجبورة أن تموت

الوسوم
"أجراس , مجبوره , المشاعر , الاولى , القلب , الكرامه" , تموت , روايتي
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
روايتي الثانية : أسى الهجران / كاملة #أنفاس-قطر# روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 5696 08-06-2020 02:45 AM
الإنسان يمكن أن يتصل بغيره من خلال قلبه فقط دون أن يتكلم alqudaihi صحة - طب بديل - تغذية - أعشاب - ريجيم 15 08-05-2009 07:10 PM
القلب ، الدم ، الاوعية الدموية ، الدورة الدموية و الجهاز الدوراني آلنٌهَى صحة - طب بديل - تغذية - أعشاب - ريجيم 65 05-07-2008 08:35 AM
سبق علمى لعلماء مصريين فى التوصل إلى ميكانيكية تأثير عسل النحل الجبلى على القلب والأوعية ؟ رفيع الشـــــــان صحة - طب بديل - تغذية - أعشاب - ريجيم 5 13-03-2008 10:31 PM
النوبة القلبية .. للتعرف على المزيد تفضل هناا ســ الأحزان ــر صحة - طب بديل - تغذية - أعشاب - ريجيم 5 15-12-2004 10:13 PM

الساعة الآن +3: 04:49 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1