الراجية رضا الله ©؛°¨غرامي ماسي ¨°؛©

تسلم الايادي بنت بلادي
بدايه موفقه ومتابعه معك
الله يعطيك العافيه يا قمر

حكايا شجن ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

ليش منهو هذا الرجال سعد بشوف على كل حال جاني فضوووول

بنــت فلسطيــن وَكانَت تَفـوح مِنهـا رائِحـةُ الحُــب
مشـ© الإستشارات ©ـرفة










( assyirt alhorrya )

شكروا لمرورك يلي اتعودت عليه يا حبيبتي و توقعاتك عجبتني و فيها اكشن و بحر وطيارة

حلوة الفكرة بس يعني بحب أقدم لك مساعدة هاي التوقعات خطأ يلي بتتعلق بعمر

بس الباقي مش راح أحكيلك صح أو خطأ بدك تستني و ان شاء الله بالليل راح ينزل الجزء الجديد


( نمارز )

يا هلا فيكي نورتي الرواية و ان شاء الله بتعجبك


( شموع فلسطين )

كلي سعادة لأنك نورتي الرواية و ان شاء الله بتعجبك

( حكايا شجن )

أهلاً و سهلاً فيكي بالرواية نورتيها و سعد راح تعرفي مين بالأجزاء الجاي


و أكيد مرة تانية شكراً لمروركم و نورتوا الرواية

ملاحظة : الجزء الجديد ان شاء الله راح ينزل بالليل

( بنت فلسطين )


















إِذا ذَكَـرتـني ادعُ لِـي
وَ إن ذكرتُـك دعوت لـك
فَـ إن لم نلتقي فَـ كأننا قـد التقينا
فَذلِـك أروعُ اللِقـاء..!







Sun Fair ©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©




شَگرِآ عَ آلدَعَوْةّ ي قِمِرِ

آمِمِ عَنَدَي آنَتِقِآدَ للرِوْآيةّ
وْآنَ شَآء آلله يگوْنَ آنَتِقِآدَ بَنَآء

آوْل شَيء آنَتِي تِقِوْلي آنَهمِ بَدَبَي .. صِحَ؟
يعَنَي آلمِفَرِوْضَ تِگوْنَ لهجَتِهمِ آمِآرِآتِيةّ مِوْ شَآمِيةّ
وْبَعَدَينَ آحَدَآآآثَ آلرِوْوْآآيةّ سْرِيعَةّ مِرِرِرِةّ
وْآنَتِي مِآ تِذِگرِي آلتِفَآصِيل
وْوْصِفَگ .. آمِمِ زْيدَيه شَوْي
گمِآنَ يبَغَى لگ تِزْيدَي مِنَ مِعَلوْمِآتِگ آللغَوْيةّ
وْآلآحَدَآثَ لآ تِخِليهآ سْرِيعَةّ
شَوْي شَوْي عَلينَآ

وْآلبَآآرِتِ قِصِييرِ

وْبَثَ


تِوْقِعَآتِي:
آتِوْقِعَ آنَ عَمِرِ مِآمِآتِ
سْعَدَ مِمِگنَ يگوْنَ مِرِسْوْل مِنَ طَرِفَ عَمِرِ عَشَآنَ يتِطَمِنَ عَليهمِ
آمِمِ آتِوْقِعَ آنَ عَلآقِةّ مِحَمِدَ وْمِشَآعَل مِآ رِحَ تِسْتِمِرِ .. آوْ مِمِگنَ عَلآقِةّ مِشَعَل وْسْمِرِ
آتِوْقِعَ سْحَرِ وْمِصِطَفَى بَيحَبَوْآ بَعَضَ



وْبَثَ


سْلآآآآآمِ


assyirt alhorrya ©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©

ههههههههههههههه بدك تتحملي اكشناوياتي ههههههههههههههه

ما بحب الا الاكشن والمقاهرة والمطاقعة والاستفزاز هههههههههههههههههههه

بانتظارك


بنــت فلسطيــن وَكانَت تَفـوح مِنهـا رائِحـةُ الحُــب
مشـ© الإستشارات ©ـرفة










المشاركة الأساسية كتبها sun fair اقتباس :



شَگرِآ عَ آلدَعَوْةّ ي قِمِرِ

آمِمِ عَنَدَي آنَتِقِآدَ للرِوْآيةّ
وْآنَ شَآء آلله يگوْنَ آنَتِقِآدَ بَنَآء

آوْل شَيء آنَتِي تِقِوْلي آنَهمِ بَدَبَي .. صِحَ؟
يعَنَي آلمِفَرِوْضَ تِگوْنَ لهجَتِهمِ آمِآرِآتِيةّ مِوْ شَآمِيةّ
وْبَعَدَينَ آحَدَآآآثَ آلرِوْوْآآيةّ سْرِيعَةّ مِرِرِرِةّ
وْآنَتِي مِآ تِذِگرِي آلتِفَآصِيل
وْوْصِفَگ .. آمِمِ زْيدَيه شَوْي
گمِآنَ يبَغَى لگ تِزْيدَي مِنَ مِعَلوْمِآتِگ آللغَوْيةّ
وْآلآحَدَآثَ لآ تِخِليهآ سْرِيعَةّ
شَوْي شَوْي عَلينَآ

وْآلبَآآرِتِ قِصِييرِ

وْبَثَ


تِوْقِعَآتِي:
آتِوْقِعَ آنَ عَمِرِ مِآمِآتِ
سْعَدَ مِمِگنَ يگوْنَ مِرِسْوْل مِنَ طَرِفَ عَمِرِ عَشَآنَ يتِطَمِنَ عَليهمِ
آمِمِ آتِوْقِعَ آنَ عَلآقِةّ مِحَمِدَ وْمِشَآعَل مِآ رِحَ تِسْتِمِرِ .. آوْ مِمِگنَ عَلآقِةّ مِشَعَل وْسْمِرِ
آتِوْقِعَ سْحَرِ وْمِصِطَفَى بَيحَبَوْآ بَعَضَ



وْبَثَ


سْلآآآآآمِ

يا هلا فيكي نورتي الرواية

بخصوص الانتقاد بصراحة انا هلاء انتبهت على اللهجة يعني انا ما حددت مكانهم غير بأول الرواية و ما ركزت كتير كيف لازم تكون لهجتهم بس مش شرط كل حد بدبي بتكلم لهجة اماراتية أو خليجية
و الاحداث ممكن تكون سريعة بس انا قد ما بقدر بحاول أنه ما أخلي الأحداث تصير بسرعة و هيك
و اه عشان الوصف من عيوني راح ازيد و المعلومات اللغوية ان شاء الله راح انتبه اكتر
و اخر اشي الجزء صح قصير بس أنا كل يوم بنزل يعني قد ما بقدر بنزل بزيادة
و شكراً كتير لنقدك و رأيك لأنه انا متأكدة عندي أشياء لازم انتبه عليها و لأنها التجربة الأولى لسا مستحيل تكون كاملة و فش فيها أي غلط
و مرة تانية يسلمو كتير على النقد

( بنت فلسطين )


















إِذا ذَكَـرتـني ادعُ لِـي
وَ إن ذكرتُـك دعوت لـك
فَـ إن لم نلتقي فَـ كأننا قـد التقينا
فَذلِـك أروعُ اللِقـاء..!







بنــت فلسطيــن وَكانَت تَفـوح مِنهـا رائِحـةُ الحُــب
مشـ© الإستشارات ©ـرفة










المشاركة الأساسية كتبها assyirt alhorrya اقتباس :
ههههههههههههههه بدك تتحملي اكشناوياتي ههههههههههههههه

ما بحب الا الاكشن والمقاهرة والمطاقعة والاستفزاز هههههههههههههههههههه

بانتظارك
ههههههه اه حلوين

و الجزء ان شاء الله كمان شوي بنزل و بتمنى يعجبكم

( بنت فلسطين )


















إِذا ذَكَـرتـني ادعُ لِـي
وَ إن ذكرتُـك دعوت لـك
فَـ إن لم نلتقي فَـ كأننا قـد التقينا
فَذلِـك أروعُ اللِقـاء..!







بنــت فلسطيــن وَكانَت تَفـوح مِنهـا رائِحـةُ الحُــب
مشـ© الإستشارات ©ـرفة










( الجزء السابع )



( قبل سنتين ونصف تقريباً )


كانت شادن تجلس على سريرها وهي تنظر لملابس مولدتها القادمة و الألوان الزهرية تغطي السرير و بسمتها كبيرة جداً وهي تتخيل شكل ابنتها و كيف ستكون حياتها معها و قطع تفكيرها طرقات على باب المنزل توجهت شادن إلى باب المنزل إذا بمحمد يقف أمام الباب و عيناه تحمل اللون الأحمر
شادن انصدمت بشكل كبير فهي لم تتوقع أن ترى محمد بهذا الوضع

و بعد لحظات

محمد ( بقلق و توتر كبير يحتل صوته ) : شادن بدي أخبرك شغله
شادن : شو مالك ؟ عمر فيه شي ؟
محمد : عمر عمل حادث
شادن : لا مستحيل عمر لا لا

وصارت شادن تبكي لحتى أغمى عليها و انتقلت الى عالم اخر عالم لم تشعر بأي شيء من تعب حملها أو اشتياقها لحبيبها أو صدمة موت زوجها ، كانت تشعر أنها تسير بين أزهار النرجس و الأشجار الخضراء و كان نسيم الهواء ينتقل بين شعيراتها لكن قطع هذا الجو الجميل رجل يقف بعيد عنها بين شجرة ذابلة صفراء يحرك بيديه ، حاولت شادن الاقتراب من هذا الرجل و بعد عناء و محاولة تدقيق في هذا الرجل اكتشفت بأنه عمر زوجها و حبيبها يقف بعيد وكلما تقترب اليه يبتعد و سارت بشكل أسرع تحاول الاقتراب تحاول أن تمسك حبيبها لكنه يبتعد يتركها في هذا المكان الجميل وحيدة بدون رفيق بدون شريك يواسيها بدأت بالصراخ بدأت تنادي بأعلى صوتها عمر عمر عمر عمر لكن لا أحد يجيب و في كل صرخة تطلقها يبتعد و يختفي عمر

شادن و قد بدأت بالانهيار و الصراخ فهي لا تريد هذا المكان بدون حبيبها لا تريد الأزهار و زهرة حياتها قد اختفت ، كان كل ما تقوم به هو الصراخ
شادن : عمـــــــــــــــــر عمــــــــــــــــــــــــــر وينك ؟؟ ليش رحت و تركتني ؟؟
عمــــــــــــــــــــــــــــــــــــــر
وبعد هذا الصراخ الذي كان عنوان أحلامها

استيقظت وهي تجد نفسها على سرير أبيض بين الأجهزة ترتدي ملابس المرضى و قد كان شعرها يزين الوسادة التي تستلقي عليها

أول كلمة قالتها عمر ، كانت تشعر أن أنفاسها لا تستطيع أن تأخذها ، هل عمر كان نفسها أو الهواء الذي تستنشقه ؟؟

كانت تتمنى أن تكون بحلم كعادتها قبل سفر عمر لكنه ليس حلم لماذا ؟ لو أنه حلم أو كابوس و استيقظ بعد انتهاءه على صوت عمر

هل هم صادقين هل عمر تركني بعد أن حاربت العالم من أجله بعد شجار مع كل من أهلنا و بكل بساطة تركني و ذهب هل هذا عدل أن أكمل حياتي لوحدي ومعي طفلة لم ترى والدها ولم تعرفه ؟؟
من الذي سأستيقظ على صوته ؟؟ من الذي سيحمل همومي بعد الآن ؟؟؟ ،

لم تتحمل شادن هذا الضغط والحزن الذي سكنها أصبحت تصرخ بأعلى صوتها إذا بالممرضات و مشاعل يدخلون الغرفة وقد حاولوا اعطائها المسكنات و بعد عناء و مشقة و محاولة جعل شادن تعود الى وضعها الطبيعي و حالتها الجيدة انتشر الهدوء بالغرفة و اصبحت شادن في حالة شبه هادئة

بعد لحظات أصبحت شادن طبيعة و قد استعادت نفسيتها الطبيعية و وضعها الجيد

شادن ( و هي تحاول أن تنطق بالكلمات وتخرجها من انفاسها ) : مشاعل بدي أعرف شو صار وين عمر ؟
مشاعل ( بتردد ) : أنتي ارتاحي هلاء و بعدين بتعرفي
شادن ( و قد بدأت بالانفعال و الاصرار على الحديث و قد كانت تمسك يدي مشاعل و تعصرها من شدة الضغط ) : لا هلاء بدي أعرف يلا أحكي
مشاعل بحزن و بعد أن جلست بجانب شادن على سريرها الأبيض ) : محمد صديق عمر أجاه اتصال من تلفون عمر و حكوا له أنه كان بسيارة كبيرة مع أكثر من 10 أشخاص و هم بالطريق صار حادث كبير وما قدروا يعرفوا و يحددوا الأشخاص لأنهم كانوا كلهم تقريباً مصابين وعدد كبير منهم توفى و هم شافوا تلفون عمر بجيب بنطلون واحد منهم و اتصلوا على محمد يلي كان آخر حد بيحكي مع عمر و محمد راح على المستشفى و ما قدر يتعرف على عمر لأنه كانوا كثير مصابين في منطقة الوجه و صعب كثير يتم التعرف عليهم بس يلي متأكدين منه أنه الكل مات لأنه الحادث كان كثير كبير .

شادن كانت تستمع لكلام مشاعل و شيء كبير يخبط فيها و في قلبها ؟

شادن تقول في نفسها : ممكن يكون عمر مش بينهم مستحيل يكون بينهم كيف بدو يكون و ما قدر محمد صديقة الغالي يتعرف عليه

و أخذت شادن هذه النقطة أمل مازالت تعيش عليه حتى هذه اللحظة ، عاشت شادن سنتين و نص لوحدها كانت معاناتها كبيرة الشيء يلي ساعدها على التمسك أنه لسا عمر موجود مستحيل يموت شخص وما يكون فيه جثة ، ودائماً شعورها و إحساسها بحكيلها أنه عمر عايش و قريب منها
و قدرت شادن تعيش سنتين ونص لوحدها بس بعد أشهر قليلة من وفاة عمر كان هناك ملاك صغير يرافق شادن دائماً جعلتها تتمسك بالأمل و الحياة مرة أخرى و أن حياتها بدون عمر سيئة لكن فرح الطفلة الصغيرة تحتاج لأم تشعرها بأن الحياة جميلة ليست حزن لفراق الروح بل فرح لوجود أطفال يرسمون الأمل على وجوهنا

أكملت شادن حياتها و هي تنتظر أن ترى عمر مرة أخرى و تستمتع بوجوده مع طفلتهم الصغيرة فرح

لكن هل عمر سيظهر مرة أخرى ؟ هل قلب شادن صادق و عمر مازال على هذه الأرض و قريب منها ؟

ستكون روايتنا و أحداثها تحمل خفايا كثيرة سنكشفها قريبا و سنتعرف على حياة أبطالنا وحكاياتهم الجديدة و ما تخفيه الحياة لكل منهم



******************



مرت أيام حكايتنا يوم بعد يوم منها السعيد ومنها الحزين عاشت شادن حياة لم تكن تتوقع أن تعيشها مع فرح لوحدهم لكن فرح رسمت الطريق الأبيض الذي سيخطونه معاً ليصلوا إلى عمر ،
أما سمر ومشعل مازالوا على وضعهم السابق ومازال تفكيرهم بيوم زفافهم يشغل حياتهم ، هذا الزفاف الذي سيكون قريب جداً ،
و بطلتنا لمياء التي مازالت لهذه اللحظة تفكر بسبب رفض أحمد لفكرة دراستها ومازال علي طفلها الصغير يأخذ منها معظم وقتها ،
أما بطلتنا الوحيدة سحر تعيش فرحة صديقتها الغالية لحظة بلحظة .



نبدأ يوم جديد و نهار أجمل مع حكايات مختلفة لأبطالنا



صباح نهار جديد و رائحة القهوة تعطر المكان و صوت معزوفة موسيقية قديمة تطرب المكان بترانيمها و سيمفونيتها العريقة و الهواء الرطب يحرك ستائر المنزل حيث نقف في منزل رجل نسي ماضيه ولا يتذكر أي شيء حتى هذه اللحظة ومازال بحثه المستمر عن ماضيه يعرقل مستقبله فهو شخص لا يمكنه أن يكمل حياته و هناك أشخاص يفتقدونه أو أن هناك حياة كان يستمتع بها في القدم و خلال فقدان ذاكرة يتركها و يواصل دون النظر إلى الخلف .


( مصطفى رجل يمتاز بالجمال الأكثر من رائع و هو يعمل حالياً في شركة كبيرة و مشهورة في دبي و رغم فقدانه للذاكرة إلا أنه ما نسي أمور كثيرة يعتقد أنه كان يمارسها قديماً مثل الشغل بأمور تجارية مختلفة فهو يمتاز حالياً بخبرة عالية بالشركة )


مصطفى حمل تلفونه و وضع بعض الأرقام

مصطفى : ألو عمي أسعد كيفك ؟
عم مصطفى الجديد أسعد : هلا مصطفى أنا الحمد و الشكر لله بخير
مصطفى ( وهو يشرب قهوته الصباحية ) : عمي أنا اليوم مش راح أقدر أجي على الشركة بدي أروح على شركة لحتى نتفق معهم .
أسعد : الله يرضى عنك روح
مصطفى : عمي أحكي لي الله يرجعلك ذاكرتك و بكون مبسوط .
أسعد ( وهو يبتسم ) : ولا تزعل الله يرجعلك ذاكرتك و ما تنسانا إحنا .
مصطفى : أكيد مستحيل أنساكم و يلا سلام بدي اسكر
أسعد : مع السلامة و في أمان الله .


( أسعد هو الشخص الوحيد يلي وقف مع مصطفى لما فقد الذاكرة و لما كان في أسوء حالته قدم له المال و الشغل وحياة أكثر من جيدة لهيك مصطفى بحكي له عمي ، أسعد ما عنده أولاد بس بنت وحدة أسمها مريم و يلي بتدرس بالجامعة )



*******************



في مكتب محمد و يلي كان يجهز حاله لمقابلة مع شركة مهمة راح يتفقوا معهم اليوم بخصوص أمور كثيرة

رن هاتفه بالرقم الذي أعتاد عليه محمد

محمد : مشاعل و الله مش نايم و لا بأكل ولا بشتغل كثير و ضاغط حالي .
مشاعل ( بابتسامة كبيرة و فرح شديد ): شاطر حافظ الدرس طيب شو بتعمل ؟
محمد : بحكي معك
مشاعل : والله بدينا الزناخة .
محمد : آسف بحضر حالي في اجتماع مهم كمان ساعة ونص تقريبا و أنا لازم أكون جاهز .
مشاعل : طيب منيح يلا الله يوفقك
محمد : آمين

و استمر الحوار بينهم فترة طويلة



******************



بين زحمة الناس و اكتظاظ المحلات كانت سمر و سحر يسيرون بين الناس تنظر سحر هنا و تنظر سمر هناك كانت ألوان الفساتين تشد هذه و الأحذية المختلفة تشد هذه ،فجأة تتقدم فتاة جميلة نحو سمر و

تقول : أنتي سمر ؟؟
سمر ( باستغراب وقد توقفت عن السير ) : آه أنا سمر و أنتي مين ؟
..... : أنا داليا خطيبة مشعل
سمر ( باستغراب و هي تشعر بداخلها أن الموضوع أشبه بالمزحة ) : أضحك يعني ولا شو أعمل أنتي بتتهبلي
داليا ( بكل جدية و هي تنظر الى سمر بشكل جدي ) : ممكن مشعل ما يكون حكا معك بهيك موضوع بس لأنه أنا بعرف مشعل حكيت معك و خبرتك
سمر ( والتفتت عنها و قد بدأت بالسير ) : لو سمحتي أنا مش فاضيه لهيك تفاهات
داليا يلي مسكت يد سمر بتحاول أنه تحكي معها : أنا كنت بدي أخبرك وما بدك تصدقي أنتي حرة و هذا يرجعلك
سمر ازالت يدها عنها و القت كلماتها : شكراً إلك مع أنه متأكدة أنك كذابة

راحت داليا يلي كانت تحكي مع سمر و أكملت كل من سمر و سحر طريقهم لكن سمر لم تكمل تفكيرها فهي توقفت عند هذه النقطة

هل مشعل يكذب على سمر ؟ و ممكن يلي حكته هذه الفتاة صح ؟



*********************



بين المعاملات و المكاتب كان مصطفى يقف في شركة ضخمة تمتاز بجمالها و أناقتها وخبرة موظفيها كان انبهار مصطفى كبير جداً من هذه الشركة التي ستكون شريكتهم بعد فترة قصيرة و ستكون زياراته لها كثيرة ، توجه مصطفى إلى مكتب المدير العام


مصطفى : مرحبا ، أنا عندي موعد مع المدير
السكرتير : هلا ، الاسم لو سمحت
مصطفى : مصطفى
السكرتير : أهلا و سهلا بتقدر تتفضل


مصطفى توجه نحو باب المكتب و طرق الباب ثم دخل لكن تفاجئ مصطفى من أن المدير العام هي امرأة و ليست رجل ، وهو يعلم أن المدير العام رجل لكن ليس هذا الموضوع مهم لأن الأمور الذي يهمه هو الشراكة التي يريد أن يقوم بها اليوم وينجزها .

دخل مصطفى بكل ثقة و خطوات متتالية نحو المرأة التي تقف

مصطفى : مرحبا أنا مصطفى من شركة أسعد
.......... ( بترحيب و استقبال لهذا الضيف ): يا هلا أنا لمياء المدير العام لهذه الشركة
مصطفى ( توجه نحوها ) : أتشرفنا
لمياء : و أنا أكثر اتفضل ارتاح


واستمر نقاشهم حول الشراكة فترة طويلة وفي نهاية هذا الاجتماع المطول كان نتيجته أنه سيكون هناك شراكة بينهم و خرج مصطفى من الشركة وهو يشعر بسعادة كبيرة



******************



بين الفساتين و ملابس الأطفال كانت تقف شادن و فرح و يختارون فساتين جديدة لأميرة القصر فرح
و بعد عناء طويل تم اختيار الفساتين وخرجت فرح و شادن من المتجر وتوجهوا للسير في شوارع المدينة وعندما كانت كل منهما مستمتعة بالجو الجميل
إذا بفرح تصرخ


فرح وهي تصرخ و تشير بيدها الى مكان بعيد : ماما ماما هي بابا واقف هناك .


******************************


هنا ينتهي جزء هذا اليوم و نتوقف عند لحظات مشوقة و مثيرة حدثت لأبطال الرواية

ماذا ستكون ردة فعل سمر من الأمر الذي حملته داليا ؟؟ ومن تكون هذه داليا ؟؟ هل هي خطيبة مشعل أم كاذبة ؟؟

ماذا سيؤثر مصطفى على حياة لمياء ؟؟ و كيف ستكون الشراكة بينهم ؟؟؟ هل سيوافق أحمد على هذه الشراكة أم يرفضها كما رفض فكرة اكمال تعليمها ؟؟

هل ما رأته فرح حقيقة ؟؟ و عمر قد رجع الى الحياة ومازال موجود على هذه الأرض ؟؟

ماذا ستفعل شادن بعد ما حدث وما صدر عن طفلتها ؟؟

و أخيراً مشاعل و محمد هل ستكون حياتهم هادئة خالية من المشاكل أم سيزينها العتاب و القتال ؟؟

هذه الأسئلة سوف تكون اجابتها في الأجزاء القادمة ، انتظرونا

( بنت فلسطين )


















إِذا ذَكَـرتـني ادعُ لِـي
وَ إن ذكرتُـك دعوت لـك
فَـ إن لم نلتقي فَـ كأننا قـد التقينا
فَذلِـك أروعُ اللِقـاء..!







امير العزم عضو موقوف من الإداره

رواية جميلة

وباكورة عمل اتمنى لها التوفيق

استمري لك مني اجمل امنيات التوفيق


الراجية رضا الله ©؛°¨غرامي ماسي ¨°؛©

جميلة
بتوقع مصطفى هو نفسه عمر

في انتظار البارت القادم
يعطيك العافيه ياا قمر

أدوات الموضوع البحث بهذا الموضوع
البحث بهذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO

SEO by vBSEO 3.6.1