غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 21-04-2014, 01:36 PM
صورة ريميليزا الرمزية
ريميليزا ريميليزا غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
Upload004d4df318 رواية دارين واقع إن لم يكن خيال/بقلمي


..
بسم الله الرحمن الرحيم '

السلام عليكم جميعا :)) '


بداية موقفه بأذن الله في روايتي " رواية دارين ، واقع إن لم يكن خيال "

نبدأ بسم الله '

طبعاً ! الكل دحين او يمكن البعض منكم يحس ان الرواية ممله ! صحح ؟

طب ' ليييييييش" ؟؟؟؟؟

السبب .. الأسم يمكن إذا ماكنتُ مهتمين

او إحساس .. او مزاج ' الخ

ما ح لوم احدد !! بسس.. حعطيكم ملخص او بلأصح بداية ..

روايتي حماسية لأبعد درجة ممكن نتصورها
طيب ليش .. ؟؟؟

لأنها حتتكلم عن واقع .. مش خيال
" واقع أن لم يكن خيال"
ودا الشي مايعني أنها روايه حقيقية

لا .. لالا .. لا الرواية لها صله بالخيال لكن !
المشاعر .. " بتكلم انا بمشاعر واقعيه يعني ماحألف حكتب الشعور الحقيقي الي ممكن او أكيد حتحس بيه اي وحدة في مكان الشخص/يه
"
الأحداث .. " بتصير معانا "

الأماكن .. " الموقع - جدة - "

الشخصيات .. " موجوده منجد" !

وثانياً .. ماحكتب وصف خيالي لأني بكره الناس الي بيوصفو كل العالم ملكات جمال ؟؟؟ .. في درجات في الجمال .. وكل أنثى في العالم جميله .. ولها مستوى خاص بجمالها .. أنتي بشعه ؟؟؟؟ .. قالولك كتير كدا
" كـــــــذب "
ربي أخذ وأعطى .. فرق وميز

طيب يعني مواصفاتي منطقيه وبن شوفها
وإذا جت كلمات " جميييييله مرا " .. " تاخد العقل" .. " مستحيلة ، دمار ، شيء يعور القلب ، اجمل منها مافي " دا يعني أنها بنظر الشخص دا كدا مو بنظرة عامة يعني ..

.. ودي بس بداية بسيطة نعطيكم نبذة تساعدكم تقرو وبعدها نبدأ ..

شيء واقعي كلام حقيقي .. أحداث يمكن تشوفوها خيال !.. بس بتصير

كلام أنسانه حقيقية .. قصة مثيره ! غريبه .. والأهم أنها .. " واآآقــع أن لــم تـكـن خياآآل "

نبذه أقل من بسيطه .. ولكنهاآ! كاآفيـه جداً



. x بطلتنا الجامعيه تمشي على نمط طبيعي يومي في حياتها بلا أي عقبات .. تزداد الأحداث تشوق عندما يظهر هناك .." أيمن " الذي يكون .. خطيـبهاآ .. تحدث بعض الموآقف الجميله والطريفة بينهما .. موآقف تدل على تفاهمهما .. وحبهما لخوض المرحلة الجديدة لهم .. وما هي إلا مرحلة .. " الـــزواآج" .. تعداد بطلتنا على حياتها الطبيعية ما أن يحدث موقف مخيف ومفجع في حياتها .. يثير أستغرابها .. يخيفها ويقلقها .. !!
موقــف يغير مجرى حياتها ! تمامـاً.. ولا نصدق بأنه حقيقة ولكـنـه! " واقع أن لم يكن خيـــاآآل " ..
ماهو الموقف !! .. آثاآره على حياة بطلتنا .. والأهم من ذلك كيف ومتى ولماذا حدث .. أستمتعوا بالقراءة " لاتلهيكم الرواية عن ذكر الله وأداء واجباتكم الدينيه " اللهم أني بلغت اللهم فاشهدx..


- the beginning

ونصحى زي دايما بس الساعه كانت أربعة وربع .. " آآفـف "
أتأففت لأني لو نمت ح غص في نومتي ولا حصحى الا سته او سبعه ايوا اعرف نفسي
حاولت أقوم من الفراش بس اقل شي يمكن اوصفو على جسمي دحين انو في ترله -شاحنه كبير- داعسه فوقو لين ماقالت أمين
بدون كدب منجدد يعني مرا مهدود حيلي وماني قادرة اوزن طولي '
ودا وأنا معايا الدورة الشهرية
دايماً لمى بتجيني بحس بكسل وخمول مو طبيعي .. ومع دا وأنا مابهتم بشرب كولا وببسي وايس كريم والحياة حلوة
بس ماتتعبني .. الحمدلله .. غير اني لو عصبت او اتنرفزت ظهري يقوم عليا يألمني بشكل مو طبيعي زادت العصبية والنرفزة ..
يألمني بطني .. وأحياناً بتحجج بالدورة عشان ما أداوم لمى كنت في الثانوي ..


.. " المهـم " .. شيء طبيعي حقوم غصبا عني وعل الحمام أجدد نشاطي '!


ومع النشاط الروتيني اليومي.. لبس ، شرب ، اكل الخ ..

نذهب للجامعه .. " دآآرين لا مو منجدك حيفوتكي المحاضرات "

ودي صحبتي الي بتتكلم ." أريـج "

_لأ بالله كويس طيب_وأنا بتثاوب شكلي نعست_

_دارين بلا هبل ايش هوا إلي كويس أزا بتداومي كل يوم داومي على كدا وقتك مرا مزبوط

_دا عشاني صحيت بدري وطار مني النوم

_اهممم عشان كدا ..وفجأة توقف.. دآآرين

وأنا وإلي عرفت ليش وقفت
_مو منجدك ياآخي خلاص طنشي

أريج وهي تلف عليا _إيــش ..وتطالع قدامها.. اسمعي خلينا نمشي بشويش من جنبها

وأنا وخلاص بقطع شعري
_أريــــج ياغبيه أفــفف ماتطفشي أسمعي انا اليوم تعبانه فلا تنرفزيني

أريـج وهيا نفسها تقتلني _دآآرين وجـــع يا فضيحة أمشي ساكته

حسيت نفسي رجعنا للثانوي لما

كنا نستهبل .. و
بس دي طـاآلبـة جـاآمعيه ..' فاهمين آآيش يعني جـاآمعيه " ج ا م ع يه " يعني عدت التسع طعشر سنه " يعني كبرت خلاص"!!
الي زيها بيربو بزورتهم في بيوتهم وهي لسى على حركـاآت المراهقين ..

دا أكتر شي بينرفزني في أريج .. هبالتها وسطحيتها لها أهتمـااآم كبير جداً في المظاهر " شبه أجتماعية" .. عيبها بتتكلم أحياناً ورا البنات وبتمشي بوجهين .." إذا ماكنت اعرف أريج كان قلت أنها بتتكلم عليا من وراآيا " يعتمد عليها وقت الحاجة يعني صاحبة مواقفف منجدد!! .. وطيبة قلبها تغطي على سلبياتها - تدرو أحيانا اقول فقلبي الله يأخذك يا أريج بس بتكون مزحة وما أ قصدها وعايشه على خوف انو ربي فجأة ياخذها مني من دعواتي :( -

*
طبعا بعد ماعدينا من جنب نُعمْ " نُعمْ أسم بنت"



ودي إلي بتسير بويه :( حقيقتاً ماعرف إذا هيا بوية ستايل ولا تومبوي منجدد!! الي اعرفو أنهاا جميله مشاءالله لدرجة كبيره وربي مشاءالله عليها كأنها أجنبية يعني مثلاً لون عينها جاي على الزيتي وبشرتها مرا تجنن لونها برونزي .. و و
ومن جمالها مشاءالله الكل ميت عليها
-فراغ عاطفي يفضووه في بنت الحمدلله والشكر-
ماعلينا نرجع لواقعنا مع أريج :(

_شفتي كييييييييف تجنن طالعت فيا :(

وهنا قلت فقلبي -منجدد الله ياخذك يا أريج :)-

_واااااو مرا ينااس _قلتها بتريقة زي أريج _

_مع نفسك آخر همي أنتي أهم شي طالعت فيا وأنا سويت نفسي مشغولة ودا

مآدري ايش جاني وضحكت على غبائها
_هههههههههههههههههههههههههههههههههههه
أريج تدري لو في منك أتنين كان الدنيا خربت

هنا أريج أستغربت لدي الدرجة هي فساد ._.!!
_لييش ؟ أيش سويت ياربي بس عشاني بستهبل !

_أريج تدري أنك تخليني أدعي عليكي كتيير

_لييييه!! أعوزوبالله

_مادري بس خليني ساكته! المهم لييش أنتي كل ملابسك لونها أسود.

._. <----- كان كدا وجهه أريج بس وجهه أريج أعرض ههههههههههههههههههه :) وربي دارية سامجة

_ ? :| تدري أنو عليكي دخلات غللطط بالمره ايش السؤال الغلط دا ، ناقص تقوليلي ليش كلوتاتك قطن أو ليشش *** كدا •_• !

ضحكت ضحكتي الي الواحد يبلم عندها من قوتها
_ههههههههههخهخهههخهههههخههههههههههه
هوا دا

أريج وهي لسه مستغربه من سؤالي
_منجددد لأ يعني ايش جاب السؤال دا فراسك دحين يعني أنتي بتتكلمي جواتك مع نفسك لمى بتكوني معايا ولا أيش الهرجة بالزبط

أنا سئلت سؤال عفوي كان فراسي
_ههههههههههههههههههههههههه يمكن بس جاوبي

_بلبس أسود لأني أحبو وأحس أنو يعطي منظر جميل وجذاب وأحس أنو كشخه

عجبني جوابها إلي كان يطابق نظريتي للون الأسود
_طب حتى أنا أحبو ويعجبني بس مو لدرجة أني ألبسو دائماً في ألوان تانيا كمان حلوة
وتعطي جاذبيه خاصة للجسم

_ياستي يلا بس خليها على ربك

هنا أنا مافهمتها وطالعت عليها
_أيش هيا إلي أخليها على ربي

_الملابس

أنا فهمتها
_أهاا على راحتكك

طيب أريج لمى تقول " خليها على ربك ، الله يسهلها ، يارب يهدي المسلمين " فجأة كدا يعني تعلق عل الموضوع كأنها بتسكروا
أنا أفهمها علطول وأسكروا لأنها متملله منو



-
وهنا نكمل دوام الجامعه
أريج راحت ل محاضرتها إلي بتبدأ قبل محاضرتي ب 40 دقيقة
جلست فيها برا على الكراسي جالسه على جوالي وبهز رجلي - ماقدر أجلس بدون لا أهز رجلي -
المهم ، بعد تمنيه دقايق يتصل عليا رقم غريب أرد عليه
ولأول مره أرد بدون لا أفكر ساحر أو لأ -الله يهديهم ويصلحهم "حب لأخيك المسلم ماتحبه لنفسك" وأنا أحب لنا ولكم الصلاح الله يبعدنا عن كل شر
_الووو

(صوت شوشرة) بعدين ضحكة حلوة كانت ضحكة ولد كبير وأخيرا أتكلم

_أيوا هلأ حبيبي ( كان صوتو فيه ضحكة)

_أحم لو سمحت أنا أعرفك ( طبعا هنا كان صوتي ناعم بس مو بيدي سبحان الله أول مايكون جنبي ولد ينزل صوتي ناعم ولا كمان أنعم شي فلوجود حتى ولو حاولت أخشنو )

وبعد ماقلت كلمتي هنا شكل الولد أن صدم من الصوت وقال بجديه
_هادا مو تليفون ينال

ينـال أسم ولد حلوو مابسمع عنو كتير لأنو نادر " وعلق الأسم فراسي"

_لا والله يا أخ هادا الرقم ليا أنا غلطان شـ

وماخلاني أكمل وهو يقول بسرعه وكأنو مكذبني
_لاااااا إيــش اللي غل. ( صار الصوت بعيد كأنو يتأكد من الرقم ) وبعدها سمعت شهقه ( ورجع صوتو) اووووبس معلللليش معلييش غلطت في الرقم

_لا عاادي قلتلك من البدايه بس يلا ماصار شي

_معليش حبيبي بس غلطت مع السلامة ( وقفل)

هنا أنا أنقهرت من كلمة " حبيبي" لأنو دي الكلمة تنقال دايماً للصغار وشكلو حسبني بزرة لأنو كل صحباتي يقولولي صوتك في التليفون كأنك بزر - بصراحة تمنيت أنها تكون غزل أو عفوية ولا يكون حسبني بزره-

-
وبعد م أنتهت الأربعين دقيقة أتوجهت لـ محاضرتي وإلي كانت طويله جداً
وبس خلصت المحاضره ماصدقت وبسرعه أخذت ملزمتي وخرجت

_أوووبسس معليش
رفعت راسي وشوفت شيماء إلي صدمت فيها بدون لا أنتبه

_لا حبيبتي عادي بس أنتبهي تاني مره

هنا أنا كشرت من جوا لأنو بيني وبين شيماء عداوى

أبتسمت شيماء
_كيفك حبيبتي من زمان عنك

_تمام أنتي كيفك (قلتها شبه مكشره لأنو بصراحه أنا مقدر أنافق يعني أذا كنت أكرهها مقدر أمثل أني أحبها )

شيماء حسيت أنو شكلها أتغير وسار حزين وبصراحه زعلت عشانها وكان نفسي أني اسوي شي يشيل الحزن عنها الي بسببي لأنو أنا ما اكرهها بس عشان هي تكرهني والعداوى الي بيننا خلتني كدا أتعامل معاها

_تمام عن أذنك (ومشيت وهي زعلانه -أن شاءالله مايكون مني-)

وانا بسرعه مشيت ورسلت رساله لماما ترسل السواق لأنو دحين ماعليا محاضره إلا بعد ساعه ونص ومافيا أجلس في الجامعه حاسه بكتمة
وأبغا اخرج شوية

أستنيت ماهر " السواق" وأول ماجا خرجت وركبت معاه ورسلت رسالة لأريج +أريج أنا برا الجامعه عندي مشوار+

هيا كدا تفهمني وهيا برضو عارفه أنو ماعندي مشوار ولا شي وعارفه أني مكتومه وتعبانه -يولومني في حب دي المخلوقه-

المهم بعد ما أخذت كم لفه عل الكورنيش وعملت شوبينق و ._. ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه بمزح خير مايمدي
رحت كوفي قريب وجلست فيه لين الساعه تسعه ونص وبعدها رجعت عل الجامعه وما كلمت حتى أريج خفت تفوتني المحاضره وعلى طول دخلت القاعه كانت الدكتوره مي موجودة ودخلت بعدي بدقيقة والحمدلله أني ما تأخرت لأن محاضرة الدكتوره " وفاء" جداً صارمة وماتحب التأخير ..

المهم ماعلينا بدئت المحاضره :

الدكتوره وفاء _ الحضور
أمجاد _حاضرة
أبرار _حاضرة
بثينة _حاضرة
ساره _حاضرة

وتكلمت لين ماوصلت لـ مروج إلي سجلتلها غيــااآب !

نجي لدي مروج وحدة غريبة بصرااآحة ! كل شي فيها !!! طيب خليني أبدء في شكلها
عينها بني غامق و واسعه مره مشاءالله ورموشها كثيفة
وبشرتها بيضة وباين شكلها مرا مهتمة فيها وفمها مربرب ودائري صغير وشعرها مدرج كثيف لين نص ظهرها ناعم لونو اسود غامق وأطرافو موف على خصل زهري

البنت جميلة ايوا طيب داريين بس نظراتها ليا البنت عمرها مابتسمت دايماً مبوزه
ما بتكلم أحد وحتى صاحباتها ماينشافوا في الجامعه إلا معاها وقليلاً مايتواجدو

وبصراحة احسها ترآقبني اربعه وعشرين ساعه تطالع فيني بنظرات غريبه -ترا خيالي الواسع أخذني أنها من عالم المافيا-
صحيح احياناً احس نفسي أكلمها بس وجهها ما يساعدني اربعه وعشرين ساعه مكشر


المهم بعد مانتهت المحاضره خرجت ورحت أدور على أريج في الكفتيريا ولقيتها جالسة ورحت عندها

بعد ما جلست
_سلاآم ياحلوة

_أهليييين يا الساحبه متى رجعتي وأنا أحسب المحاضره راحت عليكي

_هههههههههههههههه لا ويين تروح دخلت قبل الدكتوره بدقيقة تخيلي

_Good وفاء صح

_اهمم شفتي حظي

_ايوا احمدي ربك المهم وين رايحة بعد الجامعه عل البيت ولا

_لا مافيا اروح مكان ابى ارجع البيت

_اهاا طيب شوفتي داك البلوفر الي لابستو منى

_ايوا شفت زيو في مانجو

_كزااابه كنت راح أسئلها وتعرفيني ماحب أسئل أحد كويس قلتي

وأستمرت هرجاتنا عن ملابس البنات وأكسسواراتهم وشنطهم وأسماء محلات و الخ..

دارية البارت الأول قصير معليش بس بحكم أنو الأول حبيت أخليه قصير شوية عشان أشوف تعليقاتكم بالأول
أشوفكم الخميس الجاي وموعدنا كل أسبوع


-
بعد مارجعت البيت وخلص الدوام وفي الواقع خرجنا انا وأريج بعد الدوام نتمشى وبعد مارجعت كان البيت فيلو أصوات لأول مره دايماً برجع بلآقيهم جالسين مشغولين

الكل كان فوق وتحت الخدم قاعدين شبه يغيرو ديكور البيت
دارين : شاديه أيش تسو
شاديه الخدامة الأندوسيه والوحيده الي تفهم عربي : رووه فوق سوف بابا أنتي كلم أهنا سوي هنا تكيير

دارين : تغيير؟؟ خير أنشاءالله (ورحت المطبخ أخذت عصير ليموناده وطلعت فوق )

شوفت ماما وبابا جالسين في الصاله الكبيره وماما جنب بابا مبتسمه وبابا شكلو دوبو مسكر التليفون وباين عليه
الفرح
دخلت وسلمت وجلست وبابا كان فرحان عل الآخر فسئلتو بأبتسامه

دارين : ايش الي صار انشاءالله دايماً الفرحة دي

أبويا : الله يسعدك ان شاءالله أنتي وأختك الفرحه دي من فرحتكم كمان
أنا والي بدئت أستغرب : أيت فرحة اي اللي صاير

أبويا من كتر الفرح مو عارف يتكلم : قوليلها ياهدى
أمي بتوتر من ردة فعلي قدام أبويا : ها ايوا (وبعد ما أبتسمت ) أخوكي سراج بيوصل السعودية بكرا

أخويااا؟؟ أيت أخو ماعرف إلا أنا وريم أختي
قلت وأنا أفتح اللموناده وأشربها : أخوو أيت أخو

هنا امي فتحت عينها وقامتلي وسحبتني من أيدي بقوه
أنا : اااااااه ماما ايش فيه
امي : اووس أمشي قدامي (وطالعت على أبويا بأبتسامه ) معليش نايف لسى دوبها واصله من الدوام

أبويا ولا على بالو كان يفكر وهوا مبتسم وبهمس :الحمدلله الحمدلله يالله مابعد الصبر إلا الفرج

-
وبعد ما أمي مسكتني وأخذتني على الغرفة وبعصبية

أمي : الله يفضحك تدري لولا رحمة ربك كان دحين ايش صار
أنا : ااااي ماما ايش صار وبعدين أيش قولت أنا
أمي : لا سلامتك ماقولتي شي بالله عليكي في وحدة امهـا تقولها اخوكي جاي تقول أيت اخو الله يقطعك ماشوفتي فرحة ابوكي كيف كنتي بتخربيها تبغيه يزعل ويقول هدى وبناتها مو معترفين بولدي ولدو الوحيد فاهمة كيف

أنا والي الموضوع شوية متخربط في راسي : أوه ماي قاد كوم داون موم ، وبعدين دقيقة أنا منجد ماني فاهمة ايش قاعده تقولي

امي وبعد ماهديت : لاحول ولاقوة بالله ، يابنتي سراج أخوكي من مرت أبوكي البريطانيه خلص دراستو وحيجي بكرا السعودية فهمتي كدا
أنا والي بديت افهم كل شي وضربت راسي بغباء : وووووووي ياويلي وربي أبويا لو سمعني كان زعل
امي براحه نصفيه : اخييييييراً
أنا بحيره : هوا دا سراج ماما حيوصل بكرا
امي : ايوا بكرا (وبحنان) يابنتي أسمعي مهما سار ومهما حصل الولد دا بيكون أخوكي فاهمة ايش يعني اخوكي ولاتحقدي على أمو أمو كانت غلطة وخلاص الي راح راح معاملتك معاه لازم تكون عدله لو مو عشانك بتحبيه كـ أخ عشان ابوكي
أنا أنفجعت من ماما ايشش دا الكلام اصلاً انا ولا مهتمه : لا ماما ايش دا الكلام معاملتي معاه حتكون عاديه جداً بس أسمحيلي ماما انا مستحيل اعاملو كأنو متربي معانا أكيد لأنو بصراحه ولا عمري فحياتي شفتو تبغيني كدا فجأة اخذو بالأحضان ، لا معليش بس حعاملو بأحترام

أمي بيأس لأنها ما تقدر تغضبني بعد مآشافت ردت فعلي كيف : لا اله الا الله ( بعد تنهيدة ) الله يعين بس

وخرجت ماما من الغرفه طبعاً أكيد ماما حزينه وخايفه من معاملتي لـ سراج

اما انا ولا مهتمة لأني عارفه أنو حيتملل من العيشة في السعودية وكلها شهر او أسبوعين ويعتذر من أبويا ويرجع لبريطانيا
فـ لييش اعاملو على اساس انو حيبقى عندنا

يعني بالله ايش حـ توقع من واحد عايش طول حياتو برى في بريطانيا ومع آمو البريطانيا كمان

يمكن تقولو عليا أنانيه بسس يعني بالله حطو أنفسكم مكاني
الواحد مننا يفكر بمنطقيه شوية ومايسير مهفوف ويتحمس على اي شي
سراج واحد متفتح اكيد وما أظن أنو بيهرج عربي ولو مادري كيف أتعلم عربي اصلاً وبالله واحد اول مرا اشوفو حاخذو بالأحضان

مستحيييييل حتى لو كان اخويا انا مابشوفو
اتزكر اخر مرا كلمتو كنت في المتوسط كلمتو في الإجازه مع بابا عل الكام حق اللاب وبسس ديك اخر وأول مرا
وما تكلمت كتيير بس كنت ببتسملو

ماهتميت للموضوع اكتر من كدا دخلت الحمام وأخذت دش دافي ولبست وانرميت على السرير اعوض النشاط الي انسلب مني في الجامعه
-
اريج تعبانه وماصدقت عالطول ركبت قدام ومشي حسام
حسام : ليش واقفه وينو إبراهيم عنك (السواق)
اريج : والله مادري ليا نص ساعه بستناه
حسام : دا كلوو تحت الشمس غبيه انتي
اريج بتعب : اووف حسام ماني رايقة على اساس انا الي قلتلو أتأخر
حسام سكت بعدين طالع عليها وبهدوء غريب : تعباانه ؟
اريج بتعب : مراا حسام حاسه حيلي مهدود
حسام بأبتسامه : سلامتك دحين نروح باسكن وأشتريلك علبه ايسكريم توفي
اريج ابتسمت لأنها تحب التوفي : اوك بس بسرعه
حسام : ههههههههههههههههه زي ماتحبي

-خليني أكلمكم عن اريج صحبتي الي سبق واتكلمنا عنها بس ماتكلمنا عن حياتها

أريج يتيمة الأم والأب وماعندها اخوان ولا أخوات ساكنه مع عمها وعيالو الي يعتبروها زي اختهم او دا الي هي مفكرتوا
عمها مطلق زوجتو من فتره طويله وساكن في البيت مع عيالو ، حسام ، ياسر و بنت أخوه المرحوم أريج

-
بعد مارجعوا البيت أريج وحسام

دخلت اريج وفتحت عبايتها وطلعت بسرعه عل الدرج : شوية وجايه لا يخلص الأيس كريم عليا

حسام : هههههههههههههههههههههههه عاد أنتي وحظك ( قال كدا يكزب عليها هوا كمان راح غرفتو وأخذ دش ولبس وخرج قبلها بحكم انو ولد ويخلص بسرعه وامورو ما تحتاج تمشيط وتزين )

وبعدها فتحت المكيف على مروحة عاليه و فتحت التيڤي على ام بي سي تو ولحسن الحظ كان فلم " the notebook"
احلى فلم رومنسي حزين جميل بعد فلم الـ تايتنيك بالنسبالي

حسام : جوجو بسرعه فلم ذا نوت بوك عل الأم بي سي تو
اريج من فوق : اييشش دقييقة (صوت أستتشوار قاعده تنشف شعرها )

حسام جلس يتفرج وغرفلو آيس كريم وجلس يأكل
وبعدها دخل ياسر

ياسر بمرح وهوا لابس بدلة الرياضة : سلام
حسام يطالع : سلاام
ياسر يطالع عليه بضحكة : باسكن وفلم رومنسي اجل وينها جوجو
حسام : فوق شوية ونازلة

وبعدها نزلت اريج : هلووووو انا جيييت
حسام ابتسم وهوا يطالع التيڤي :
ياسر نط وراح حضن أريج بقووووووووووة : جوووووووووجوووووووووو احبببببكككككك
اريج رجعت لورا من قوت الحضن : هههههههههههههههههههههه وانا كمان اشبك
ياسر يبعد عنها : الأختبار الي كنت حاس اني حخبص ابو ابوه خلصت فيه اول واحد
أريج بفرح : منجدد (وحضنتو) كويييييس تعبي ماراح عل الفاضي
ياسر ضحك : لا أبداً ماراح عل الفاضي انا طالع فوق أغير وبعدها رايح عند وائل
اريج : اوك طيب لاتنسى تزاكر بعد ماترجع
ياسر في الدرج : انشاءالله

حسام : تعاالي يلا قبل لا أكل الأيس كريم كلوو
اريج ضحكت : يا بكااش علبة يا كبرها حتاكلها لحالك
حسام : عشانك بس حسويها
اريج : هههههههههههههههههههه حقيير ( ونطت جنبو وأخذت الملعقة وجلست تاكل )
حسام جلس يشاكسها كل مابتاكل من مكان بياكلو منو ماساار يقدر يخليها تاكل
اريج أنقهرت وفجاة مسكت يدو بقوه وأكلت معلقه وحدة من الأيس كريم
وبعدها حسام علطول شال العلبه حق باسكن وهوا يضحك
اريج : حساااااااااام ايش دا حرام علييك
حسام وهوا واقف ويضحك : احسسسن ههههههههههههه
اريج وقفت تلحقوا وهوا يجري يضحكك

اريج : حساااااااام وقف
حسام : من عيوني ( و وقف ورفع العلبه فووق )
اريج وقفت وحاولت بس ماقدرت : اوووف حسام نزلها ايش دا
حسام يضحك : هههههههههههههههههه جيبي بوسة أول
اريج دعست على رجلو : وجععع حسام بلا غلاسه وجيب الأيس كريم
حسام عورو رجلو : اااااااي يا متوحشة كل دا عشان آيس كريم (ونزلها الأيس كريم ) خذي
اريج أخذت الأيس كريم وجت بتت (ماحست الا وهي طايره في الهوا هي والأيس كريم -حسام شالها-)
حسام :ههههههههههههه تدعسي رجلي أجل (وجلس يطالع فيها بخبث)
اريج تضحك : حساااااام نزلني
حسام يضحك : أجبريني ياحلوه
اريج وهي تفكر وحسام يتأملها : امممممم ( وفجاة باستو في خدو وقالت بدلع : حساااااام بلييييز
حسام بلم ونزلها وهوا ماسك خدو : هاا
اريج تضحك من قلب عليه
حسام مو مصدق ومبلم :
اريج : ياااااااهوووه خلاص ماسارت
حسام ضحك : يرضيكي كدا تسوي فيني
اريج بدلع : أنتا الي خقيت عندي
حسام : اهممممممم تعجبني الثقة الزايدة (وصار يجري وراها وهي تجري )

-
عندي انا صحيت على الساعه
تسعه الليل

وبعد مادخلت الحمام وخرجت جلست أراجع محاضراتي
أتصل عليا



+أيمن+
أبتسمت بهدوء ورديت عليه
أنا : الووو
أيمن : ياهلا والله بالصوت كيفك ياقلبي أنتي
أنا بأبتسامة : تمام حبيبي أنتا كيفك
أيمن : ااااااه مادوختني الا كلمة حبيبي منك (وبحنان) تمام ياعمري
أنا : دايماً يارب
أيمن : ااااه ربي لايحرمني بس
انا استحيت شوية : خلللللاااص إيمن
إيمن : ههههههههههههههههه أحبك
أنا سكتت :
إيمن حس انو أحرجني بزيادة : طيب ياقلبي ايش بتسوي
انا أخذت نفس : ولاشي بس أراجع محاضراتي
إيمن : اها وكيف الجامعه معاكي
انا : تمام كلو ماشي وانتا كيف الشغل معاك
إيمن : اخخخخ والله الأسبوع دا تعببب منجددد
انا : سلامتك حبيبي خذ أجازه
إيمن بحنان : لا ياعمري انا بس اسمع صوتك ارتاح
انا استحيت : حبيبي خلاص تدري انك تخليني ماعرف أردد
إيمن : هههههههههههههههههههههه طيب ياقلبي أنا مشتاقلك
أنا : وأنا كمان أيش رايك تجي بكرا
إيمن : ايوا صح حبي أخوكي بيوصل بكرا مو
أنا وإلي أتزكرت : أيوا مين قلك
إيمن : عمي نايف اتصل عليا ياقلبي قلي اجي بكرا
انا فرحت : منجددد وااااااااه حبيبي مشتاقتلك
إيمن والي فرح من شوقي لهو : يااااااااقلبببببي انا عل الفرحان والله انو شوقي زاد لَكِ لاتخليني أتهور
انا جلست اضحك ومادري ايش جاني وقلت : إذا كان تهورك أنك تجي عندي ف (وبهمس رومنسي : أتهور حبيبي الشووق ذابحني )
إيمن هنا سكت وقلبو يدققق بسررررررعه :
أنا : ههههههههههههههههههههه حبي وين رحت
أيمن جلس دقايق ساكت ومايرد
أنا : أيمن ايممممممممن وينك
فجأة قفل : طالعت عل الجوال وعصبببببت خير ان شاء الله يقفل في وجهي
نزلت من الغرفة بسرررعه لتحت. البيت كان هاجد أكيد بابا برا وماما وريم نايمين
رحت المطبخ عملتلي نص ساندويش وأكلتو وبعدها شربت ليموناده

وجيت بطلع فوق بس سمعت صوت الجرس فقلت أكييد بابا

رحت عشان أفتح البااب بس البيق سبراااااايز كانت



" أ يـــــــمممممــننننننننننن " مبتسم و واقف وهوا يطالع فيا

أيمن بصوت رومنسي : كيفهااا حبيبة قلب أيمن
أنا مبحلقة ومصدومة : أ ي ي م م ن ن
إيمن عض على شفتو : عيونو

أنا وبعد مافقت من الصدمة : ايمنننننن يامجنوووون ايش جابك (وجلست اتلفتت برا ) تدري لو جا بابا دحين حنروح في خبر كان

إيمن : هههههههههههههه على أساس عادي أتهور
أنا حمرت : تستهبل انتا ماكنت داريه أنك حتسويها
إيمن يقرب مني : ولييش ما أسويها
أنا ومستحيه : كيف دخلت الحوش
إيمن سحبني لبرا في الحوش ودفني على عامود وهمس في أذني : والله أنا إلي الشوق ذابحني
وبعد عني ورفع راسي وهوا يعض شفتو : أحبك حبي أحبك مووووت * وماحسيت إلا وبـ....*

وماحسينا بالوقت بس بعدها علطول أستوعبت وبعدتو عني وهمست : أيمنن عيييب
أيمن يشيل خصله من شعري ويرجعها لورا : معليش حياتي ماحسيت على نفسي
أنا والحيا خلاص مقطعيني : أيمننننن يلا روووح
أيمن بأبتسامة : أن شاءالله حبي وبعدها باسني في خدي : أنتبهي على نفسك

أنا دفيتو : إيمن يلااااااا
إيمن : هههههههه طب مافي كلمة حلوة
أنا بنفي وحيا : لأ مااافي ويلا روح
إيمن بزعل : دا هوا المشتاق
انا بحيا : ايممنننننننن
إيمن : هههههههههههههه خلاص طيب * وهمس * مع السلامه حبيبي (وراح وهوا يودعني)

وأنا علطوووول دخلت جوا وقفلت الباب مرعوبه وحمدت ربي انو بابا ما جا وشافنا
وبعد ماهديت مسكت شفايفي بدهشة وأنا أقووول مستحييييل
حسيت بدموع في عيني من الصدمة " هوا صح خطيبي بس أنا كيف سمحتلو يسوي كدا "
حسيت بحقد لـ أيمن لأنو ماتركلي فرصه

صح حسيت بشعور حلو بس حاسه أنو ناقص وأنو فيه شي خطأ " ماكان لازم يسير كدا دا الشي غلطط"
جلست أكرر فراسي

وبعدها طلعت غرفتي ورحت فراشي وأتسطحت على السرير وأنا أقول فراسي
" أنا أحب أييممن منجدد ولا بوهم نفسي " هزيت راسي بحيا وانا أتزكر أحداث اليوم تحت لما * ماقدرت أكمل وغطيت وجهي وأنا أحاول أنام بعد إلي صار


اممم أخيراً نهاية البارت الأول " يارب أشوف تفاعل "

توقعاتكم من النبذة العريفية حقت الروايه ؟ ايش هوا الحدث الي بيغير حياة دارين الطبيعية ؟؟؟

كيف حيكون الأستقبال للأخ الغايب ؟؟

والأهم السؤال إلي سئلتو دارين لنفسها ! هل هي تحب أييممن منجدد ولا بتوهم نفسها؟؟؟؟

تعليقاتكم ؟
أرائكم ؟
تقيمكم والأهم أعجابكم ؟

كلو يهمني حبايبي - أستمتعوا







تعديل ريميليزا; بتاريخ 21-04-2014 الساعة 01:42 PM.
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 21-04-2014, 01:48 PM
صورة ريميليزا الرمزية
ريميليزا ريميليزا غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية دارين واقع إن لم يكن خيال


السلام عليكم البارت التاني


واليوم إلي كان مثالي جداً طبعاً في الجامعه بس في مفاجأة تستناني في البيت

في الكفتيريا حقت الجامعه كنت جالسه
وقاعده أشرب ليموناده

وبراجع للمحاضرة الجايه إلي بعد ربع ساعه

فجأة رفعت عيني وجت على شيماء وللصدفة!!

.. كانت واقفه مع مروج.!

أيوا مروج الـ بنت الغريبه ؟.
وفجاة لاحظت الشبه بين شيماء ومروج !

"مــعــقـولــه " ..

يكونوا يقربوا لبعضض ،، بس منجدد الشبه كبير " الحواجب الخشم ورسمة الفم ولون البشره والنظرات "سبحان ربي" أكييد يقربوا لبعض

وأنتبهت لشي تاني كمان أنهم قاعدين يطآلعوا فيا من أول وبيتكلموا
وكانوا كأنهم يتضاربوا او بمعنى أصح يتشاجرون بالحديث *مافي أحسن مني في التعبير*
وكان شكلوا الموضوع لهو علاقه فيا وهناااا انا منجدددد استغربتتت!!!

إيش ممكن يكون الموضوع دا " وايش علاقتي بيه "

ماستمر فضولي أكتر من عشرين ثانيه إلا وجايه عندي شيماء
هنا أنا طالعت عليها بأستغراب

حاولت جاهده أمثل بأني طبيعيه بس كان الأستغراب والفضول قاتل وجههي

شيماء بأبتسامه قربت مني وسحبت كرسي وهي تطالع فيني بنظرة "ممكن أجلس" طبعاً مع أنو علاقتي بشيماء ضعيفة إلا اني احس انها قريبه مني في تصرفاتي
هزيت راسي لها بمعنى تفضلي وهي جلست وحطت كتبها وكوب القهوه حقتها

وجلست تبتسملي وبعدها نقلت نظراتها مني لـ كوب القهوه وهي تقول
: احمم كيفك

أنا هنا نظري راح لـ مروج بشوفها وينها ولقيت أنها تطالعنا وبعد ما شافتني أطالعها علطوووول لفت ومشيت
: تمااام انتي كيفك
شيماء : تمام _ورفعت نظراتها ليا بتوتر وتردد مع خوف _امممم سمعت خبر
(بصراحه ما أظن أنو خير !! باين من شكلهااا اذا انا من نظراتها وخوفها بطني عورني اجل كيف هي )
أنا :ايشش اللهم اجعله خير
شيماء والي لاحظت خوفها ابتسمت تدارك نفسها : لا حبيبتي ب بس تعبانه شوية_وبضحكة _بس مو دا الخبر سمعت البنات بيقولو أنك أن خطبتي _وبتردد_صحيح
أنا والي هرجت تعبانه ما مشيت عليا بس يلا عديت الموضوع احترام لخصوصيتها : ايواا صحيح أن خطبت من شهر

وهنا !! .. " الأعمى بسسس إلي ماحيلاحظ صدمتها وخوفها الغريب ، " منجددد شي غريب

.." ماافـي ".. أي أنساان يشوف مايلاحظ صدمتها

أنصدمت أيوا أنصدمت
خايفة شكلها بيقوول كدا

بس الأغرب ليييش وايش دخل خطبتي فيهاا ؟؟

شيماء بمحاوله فاشلة تتصنع المرح : اممم مبرووك فرحتلك_وهنا قلت بقلبي باااآين_ هههههههههههه عل البركة ان شاءالله الله يكتب الي فيه الخير
وفجاة دخلت معاها أجواء الفرحه والتباريك *جمع تبركه*

أنا : هههههههههههههه تسلمي يارب أمين ويكتبلك إلي فيه الخير أن شاء الله
شيماء ضحكت : اميين الا ماقولتيلي ايش اسم العريس ؟
أنا بسعاده : إيمن
شيماء : يقربلك ؟
انا : لا يعني تقدري قراابه بعيدا مرا من أهل بابا
شيماء : اها مشاءالله ، امممممم ممكن أسئلك سؤال ملقوف شويه
ضحكتك مع أنو أستغربت : أممم اسئلي
شيماء بأبتسامة : هوا السؤال صح ملقوف شويتين بس يهمني

.. " إيش ممكن يكون سؤالها بالزبط ".. ؟؟
أنا : اممم أسئلي أن شاء الله اقدر أفيدك
شيماء تطالع في عيوني بطريقة غريبه : أنتي أستخرتي لخطبتكي من أيمن

سكتت وملامحي بان عليها الهدوء!
" وبعدها أبتسمت "..!

أنا : أيوا أستخرت
شيماء بأستغراب وأهتمام فنفس الوقت : وايش الي حسيتي بيه
أنا هنا ماعجبني الموضوع !

.. بــس ..'بصـراآحه مو عشان فضولها لأ عشان موضوع صلاة الأستخاره خليني أحكيكم عنو

" صلاة الأستخاره دي لازم نصليها لم نبغى نستخير من الله
بدل القرعه ودي الأشياء لمى تكوني محتاره صلي صلاة الأستخاره
وبعدها ربي حيخيرك لو حسيتي براآحه يعني أتكلي على الله أما لو حسيتي بضيق
فـ لأسف ربي مو كاتبلك في الموضوع خيره "

نجي عندي إلي وافقت قبل لا أصلي الأستخاره

.. وبعد ما نبهتني ريم أختي الصغيره ..

خفتت بصراحه ما تجرأت .. مادري لييش كنت حاسه ميه بالميه أني ماحرتاح.. داريه أني غبيه بس الهوس دا معايا من وانا صغيره أخاف من كل شي واتوهم على كل شي

ومادري ليش حاسه أني أحب أيمن وفنفس الوقت.. حاسه مادري في شعور جواتي خايف اني أفترق عنو ..

يمكن تقولو أذا انا أحبو ومرتاحتلو اجل أن شاءالله حرتاح ..

بس أنا خايفة مو من أنو ماحرتاح لو صَلَّيْتَ الأستخاره

لا لا في شعور جواتي ينبأني عن شي في المستقبل .." أنا خآآيفة منو "!.

ما علينا المهم اني دايماً اكزب لما أحد يسألني أستخرتي أقولهم "طبعاً"

أنا : اممم تقدري تقولي أني حسيت الموضوع عادي و وحسيت أني ابغى أوافق
شيماء بأستغراب: يعني ماحسيتي براحه ولاشي
أنا ضايقني الموضوع وضايقتني اكتر كلمة "ماحسيتي براحه أيش يعرفني انا انا ماستخرت عشان احس بأي شيء" : حن تكلم طوول الوقت عن خطبتي_وبأبتسامة_شكلك تقربي لمروج

شيماء بأستغراب : مروج؟ ايوا
أنا : مشاءالله تشبهو لبعضض مراا بس أيش تقربلك
شيماء بأبتسامة وهي تطالع على طاولة وهي تشوف مروج جالسه : تسرلي بنت خالتي
انا طالعت على مروج : مشاءالله فيها كتيير منك _وأبتسمت_

هنا كان شكل مروج يضحك كانت مستغربه مننا لييش نطالع عليها كدا
أنا : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههه شوفي كيف تطالع
شيماء :ههههههههههههههههههههههههههه تراها ماتحب أحد يتكلم عليها وهي مي فاهمة الهرجة يعني دحين بتموت وتعرف ليش نطالع عليها
أنا : ههههههههههههههههههه_وهديت شويه_منجدد احسها كتومة وماتتكلم كتير يعني منعزله
شيماء طالعت عليا بصدمة : ااييييش مرووووورووج منعزله _وبضحكة_ مستحييييل مرااا مستحيل مروج لو جلست يوم واحد بدون لاتسوي مشكلة تنتحر ولو جلست في البيت لحالها او لا مو البيت لو جلست في الغرفه تنجلط لازم تجلس مع ناس وتجلس تصرخ وتقلب الدنيا كلها قال ايش قال كتومة قال

أنا أنصدمت وطالعت على مروج : قصدك مروج دي صحح!!
شيما : ههههههههه ايوا وربي
انا : مو باين عليها يعني دايماً أشوفها ساكته ومكشره وكتير تغيب حتى صحباتها زيها
شيماء : داريه وربي ياويلها من خالتتي دايماً تخرج هي وصحباتها والمحاضرات تروح عليها _وبعد ما شربت من القهوه_ أمم هي تكره الجامعه بشكل مو طبيعي عشان كدا تشوفيها مكشره فيها بس اول مانجيب سيرت خرجة تفرد وجهها

أنا أبتسمت حسيت شيماء بنت طيبه قريبه مني بس مادري ايش اللي يخليها تكرهني وتسوي حركاتها معايا اممم بس يمكن بطلت وديك حركات مراهقه لييش لأ

وهنا جت عندنا مروج وهي تمشي بسرعه وباين عليها منزعجه
مروج : شيمااء منااف يستنانا برا يلا
هنا طالعت عليها وأبتسمت بس هي كانت منزعجه شكلها منزعجه مننا لمى كنا نتكلم عليها

شيماء أخذت الكوفي وقامت وسلمت على خدي وقالت : يلا سلام حبيبتي هدا ولد خالتي أخو مروج يستنانا
أفتكر أنو شيماء مخطوبة لولد خالتها : اهااا خطيبك صح؟؟

وهنا شيماء أبتسمت وطالعت على مروج الي كتمت ضحكتها : لأ مو خطيبي أنا مخطوبة لولد خالي بس فصخنا الخطوبة ههههه انا ومناف زي الأخوان خليكي فاكره _وضحكت_ هههههههههههههههههه
وهنا بعدها ضحكت مروج : ههههههههههههههههههههه
أما أنا أستغربت من كلمة " خليكي فاكره" انا ايش يدخلني فيهم واصلا ايش يدخلني في مناف دا بس ابتسمت يعني يمكن يكون شي بينهم

شيماء : يلا سلام _وأخذت مروج ومشيوا_
صح أستغربت من مروج عشان ماسلمت عليا بس دخلت قلبي كان باين عليها أنها بتموت وتعرف ايش كنا نقول عنها " دخللللت قلبي بسرععه "

.. ومععع أنـــو نـــاآدراً مابـيدخلـوا النًّـاآس قلبي بسرعععه ..!
' في شي ينبأني لشي في مستقبلي ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ '

مش مهم السواق تأخر لازم أتصل أشوف فينو ؟ بس لحظة بشوف أريج أول

أخذت شنطتي معع أغرآضي وبسرععه مشيت أدورها


أنا : ههفففف!!
ماقدرت ألاقيها ؟ يمكن راحت_أتصلت عليها_

أريج: أيوااا دارين ؟
أنا : أريج وينك؟
أريج : أمم أنتي ف الجامعه
أنا : أيوااا ليش خرجتي؟
أريج : لا لا أنا ف الجامعه في الحمام

أنا : اهااااا طيب طيب دحين جايتلك

_
شيماء ومروج في السياره مع مناف وجالسين يتكلموا

أو بالأصح يتكلموا وشيماء سرحانه تفكر في (........)

دارين : أهااآ خطيبك صحح؟؟
شيماء : لا مو خطيبي أنا مخطوبة لولد خالي بس فصخنا الخطوبة ههههه

-
محد في الجامعه عارف أنو شيماء كانت متملكة على ولد خالتها سنتين وبعدها توفى
شيمااء وأحمدد كانوا يحبوا بعض بجنووون ودا الشي إلي معور قلب شيماء " حبيبها يتوفى "
نزلت دمعه مسحتها بهدوء وهي تحلف أنو قلبها مستحيل يحب بعد أحممدد

؟؟؟؟
-
أريج ودارين في الحمام

أريج تزبط الميكب حقها
دارين : اوووووووف أريج مو منجدك تراكي راجعه البيت
أريج وهي تطالع على روجها العودي : So يعني مافي أوآدم في البيت
دارين : فيه بس أهلك أهللللللك تجلسي قدامهم اربعه وعشرين ساعه وشافوكي بكل حالاتك وغير دا أنك بتتروشي أول ما ترجعي
أريج تطبق شفايفها ببعض : لا مين قال أتروشت الصباح كفايه حتروش بعد ماصحى
دارين : اوووف كيفكك

وشويه ورن جوال دارين
دارين شافت الرقم وأفتكرت حق امس وعصبت شوية

دارين : الوو أيمن
أيمن : هلا حبيبي كيفك
دارين بأبتسامة حاسه انو صوتو نساها عصبيتها : تمام وأنتا
أيمن : تمااام _وبعد تنهيدة وباين عليه يسوق _ أنتي في الجامعه حبيبتي
دارين : ايوا ليش؟
أيمن بأبتسامة : مشتاقلك
دارين بضحكة : ههههههههههههههه امس شايفتك
إيمن بزعل : تسمي داك شفتك بس هي ثواني و _ضحك_ حلوة بس ماخليتينا نكمل
دارين ضحكت : ايممنننننننن وربي أزعل منك اصلاً انا معصبه عشان امس عشان كدا لا تفتح الموضوع لا أعصب
أيمن بضحكة : أوووه الحلو معصب ههههههههههههههههه _وبهمس_ كنت احسب الموضوع عجبك
دارين أنقهرت منو : أيمننننننن
أيمن : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه معليش حبي والله ماقصد
انا سكتت شويه وقلت : طب ليش متصل
أيمن بضحكة : ههههههههههههههههههههههههههه والله أنك نذله بسرعه كرهتيني
انا : ههههههههههههههههههههههههههه لا والله منجدد بس بعرف ليش
إيمن : امممم شوية وأكون قدام جامعتك لا تخرجي الا لمى اتصل اوك
انا : وي ليش السواق حيجي
إيمن : لا لا ما حيجي انا كلمت عمي قلي أخذك واجيبك معايا
انا : اهاااا طيبب أستناك
إيمن : يلا حبيبي لا تخرجي الا لما أتصل
انا : اوك سلام_وقفلت

وعلطووووول جريت عند اريج الي تضحك وسحبت منها الروج العودي وحطيتو في شفايفي وغمقتو مزبووط
وفتحت شنطتي وانا اعمل ميكب وأريج تضحك من قلبها عليا

أنا : صكي حلقك وأعطيني الماسكرا حقتك بسرععه حقتي نسيتها
أريج وهي تضحك من قلبب : هههههههههههههههههههههه بطني شوفي شكلك _وطلعت الماسكرا وادتني إياها _ ههه والله انك تحفة
أنا : اوووف الله يصبرني عليكي كل دا حش وقدامي
اريج : ههههههههههههههههههههههههههههههههه _تتنفس_ اقول يلا خلينا نطلع من الحمام ازعجنا العالم

وبعد ما خرجنا من الحمام رحنا برا عند الكراسي نستنى

انا : اريج تخيلي جلست مع شيماء اليوم
اريج بأستغراب : منجدد ؟
أنا : ايوا وربي
اريج : غرييبه وايش صار وكيف جلستو مع بعض
انا : أمم مدري والله فاجأه وانا جالسه تجي عندي وجلسنا واتكلمنا عن خطبتي ومروج بنت خالتها _وانا افكر_ أمم تخيلي مروج ديك البنت الي قلتلك عليها تسير بنت خالة شيماء و شسمو مراا غير عن الي نشوفو البنت خفيفة دم وتحب الرجة بس دا شكلها في الجامعه لأنها متملله منها

أريج : أماا كدا طب هي جلست معاكم
انا : لأ بس شيماء تقول

أريج : ما أظن شكلها تقصد مروج تانيه
انا : لا وربي اصلاً كانت قاعده قريبه مننا وفي الأخير جت وأخذت شيماء وراحوا
اريج : اهممم وربي مو باين _وشوية ويدق جوالها_ ايوا الو
طيب
طيب حسام خلاص دحين خارجة
خلاص ط طيب
ما أطول

أريج قفلت جوالها وهي تلملم نفسها : يلا حبيبتي شكلو حسام هوا الي بياخذني وتعبان
انا : مايشوف شر ان شاء الله سلمي عليه
اريج : ان شاء الله يلا سلام _وسلمت عليها وخرجت_

-
أنا جلست استنى إيمن وبعد عشره دقايق وشي كدا اتصل وقلي انزل

خرجت من الجامعه وانا أطالع لقيتو واقفلي قدام سيارتو كان متكشخ ولأني لابسة النظارة الشمسية صرت شايفتوا اسود فصخت
النظاره عشان اشوفو كويسس كان يبتسملي ولما فصخت النظاره غمزلي ضحكت ورحت عندو

أول ما قربت من السياره فتحلي الباب وهوا يبتسملي
ركبت السياره وبعدها ركب ومشينا
-


أريج في السياره فاتحة مرايتها الصغيره وقاعده تزبط الروج وكل شويه مطلعه شي وتحطو في وجهها

حسام بأنزعاج : جوجو كفايه هلكتي نفسك
اريج : تؤتؤ عيب كدا خليك ساكت أحسن
حسام رفع حاجبو وهوا يسوق : نعمم؟
أريج وهي تعيد على الروج تاني : تؤ لا تدوشني يخرب شكلي
حسام بطفش : بالله عليكي لمين دا كلوو
اريج وهي تقفل الروج وتضحك : لك أنت مادريت هههههههههههههههههههههههههههههه
حسام ابتسم يكتم ضحكتو طريقة كلامها تضحكو : لاتخليني اسطرك كفف؟
أريج : حسام جرب بالله أديني كف؟
حسام يطالع عليها بطرف عينو : ايش بتساوي ؟؟
أريج : أيش اسوي ؟ ارجعلك هيا مية كف زايد تفلتين ومعاهم نظرة احتقار وكم كلمة زي السم
حسام بتريقة : وي مرا خففت اكتر شي خوفني نظرة الأحتقار أومقق خلاس حروح فيها _وبجدية_أنبكمي لا أكلك
أريج تطالع عليه بأستغراب : خير بابا شايفني حلاوه
حسام وهوا يسوق : لابس مشتهي أكلك
أريج تمدلو يدها : خذ كل؟
حسام وهوا يسوق : أريج شيليها أحسنلك ترا والله أكلها
أريج : والله ما أخليها في نفسك خذ كل؟ _وضحكت_
حسام فجأة عضها بس بشويش وطول وهوا عاضها وبعد مابعد : طعمك مرر كلو من المكياج حقتك دا
اريج : هههههههههههههههههههههههههههههههههههه الله يقطعك على التحطيم
حسام ضحك : أوسس ترا ارميكي برا في الشارع
اريج : لا توبه

وعلى كدا طول الوقت احيانا يتضاربوا واحيانا يمثلوا الرومانسية واحيانا يزعلوا وفي النهايه يضحكوا
-

في السياره عند إيمن ودارين

إيمن : حبيبي تبغي نعدي على مكان ولا تبي تآكلي ولاتشربي
أنا : لا إيمن مابغى شي اصلا بس نوصل حيحطو الغدا
إيمن : زي ماتبي _وأتنهد بحب بعد ما طالع عليا

جلسنا نتكلم بس الغريب أنو الجو كان رومنسي بزيادة ودا الشي أحرجني

وأخيرا وصلنا البيت وأنا بسرععه فتحت الباب ونزلت أستناه برا السياره وشكلو دا الشي ماعجبو وخرج وقال
إيمن : أشبك مستعجله

انا بضحكة مصطنعة : ههههههههههههه لا ولا شي بس تعبانه
إيمن : اهاا _وقرب من عندي ومشي وقال_اجل يلا ندخل
ودخلنا جوا مع بعض

البيت كان غيير مية وتمنين درجة الريحة تدمج مابين ريحة الفواحات والبخور ؟ وكل شي منظم والعيله مختفية

أنا : وينها ماما
إيمن راح جلس في الكنبه

وأنا رحت عند شاديه أسألها : شاديه وين ماما وبابا
شاديه : كلووو فووق أنتي ليس يجي مع هدا وين ماهر( السواق)
أنا : خلاص هوا قلي اجي معاه اسمعي انا حطلع فوق اما انتي ضيفي إيمن
شاديه بدون نفس : وايش يبغو هدا
انا بصوت عالي شويه : إيمن حبيبي ايش تشرب
إيمن : أزا فيه ليمون ياعمري
أنا ابتسمت شي نتشارك فيه اليموناده : اوك حبيبي
انا لشاديه : صبيلوا ليموناده انا رايحة أشوف ماما

-
وبعد ماطلعت فوق عند ماما وبابا
وناديتهم عرفت انو هما مخططين انو إيمن يحضر ونقابل سراج اخويا

-
شيماء بعد وصلت البيت دخلتا الحمام تبكي
دارين اليوم زكرتها بشي كانت تتحاول تتناساه

: تعبت كفاااايه ايش الحياه دي _وبكت بقهر_ مححد حاسس فيني يحسوبني ماحبو وربي احبوووووو

وجلست تبكي بس لما اتزكرت أنوو البكا في الحمام بطال خرجت وهي تمسح دموعها وتفكر وتتزكر أحمد

أحمدد: هييييه شوشتي
شيماء : اوووف احمد ماحب ألأسم دا
أحمدد : أكرهك
شيماء بصدمة طالعت عليه : نعمم؟
أحمد بأبتسامة : اقولك كيف أرجع أحبك
شيماء تتريق: لااا كييف بس
أحمدد لمى شافها تتريق لف راسو -كانو في السياره- : خلاص ولا شي
شيماء حست أنو ماقال عشان تريقتها : أحمدد حبيبي قول مابغاك تكرهني أبغاك ترجع تحبني
أحمد فرح وضحك ولف عليها : انقلعي برا سيارتي اكرهك مااحبك
شيماء ضحكت : أحمد حبيب قلبي يلاا قولي كيف ترجع تحبني

أحمدد سكت وهوا يطالع فيها بحنان وبعدين قال
: خذيني فحضنك أبغا أحس بقلبك
ابغا احس بحنانك_ودمعت عينو_ لاتتركيني أبداً

شيماء هنا عورها قلبها احمد محروم من حنان الأم من هوا صغير حضنتو بقوه وهي حزنانه عليه كانت سامعه دقات قلبو السريعة

وفجاة باسها فرقبتها وأنصدمت من الحركة وبعدتو لقتو يبتسم بخبث : أشبك
شيماء بعد مافهمت قصدو دفتو بسررعها : حقيييييير كزاب

أحمدد : ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه يابنت اللذين أحببكك
شيماء بخجل : كزاب اخر مره احضنك

-
شيماء كانت متيمه بيه لدرجة كبيره

والمشكلة انو مات وأخد قلبها معاه

-

عند اريج كانوا مضاربين في السياره هي وحسام وأول ماوصلت البيت دخلت تجري لأنو حالف اول مايوصل البيت يكسر راسها


اريج تجرررررررررررري بسرعه وحماس وهي تصرخ وهي شايفة سرعت حسام وهوا وراها

اريج : اااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااءءءءء ءءءءءءءءءءءءءءءءءءءءءءء _قاعده تصرخ من قلبها_

حسام يجررررري وراها بسرررعه : والله لا أمسكك يا أم لسان طويل
اريج جريت وشافت ياسر وراحت وراه وهي ماسكة كتفو : ياسر شوف اخوك

حسام : جوجو تعالي هنا لا أفقعلك وجهك
اريج تتنفس: لا لااااا ماتقدر اصلا

حسام جا بيجي يسحبها بس هيا لفت ياسر

ياسر : هيييييييييييييه أنتا بعد عنها تحسب أنو ماعندها اححدد انا هنا و وريني كيف تاخذها
حساام اتأفف ياسر مسويه فيها وماحيبعد عنها وهيا لازقة فيه فقال

حسام بحنان : حبيبي جوجو تخاافي مني
اريج بزعل : لأ بس أنتـ
قاطعها : يعني انتي تتوقعي اني اسويلك شي دحين
اريج بزعل : لا
حسام : طيب ليش مستخبيه مني يعني خايفة مني

اريج راحت حضنت حسام بقوه : لا مين قال بس انتا خوفتني
حسام وأخيرا جت لعندو: فجأة شالها على كتفو

وهي بعد ماعرفت جلست تصرخ : حسساااااااااااام وقفففف حساام ياكزااااب نزلني
بسس حساام جلس يجري لتحت

ياسر طنشهم وراح يلعب بلستيشن

..
تحت حسام نزلها
وهوا يجري

اريج : حسام حياتي نزلني بلييز
حسام : مااااااااافي اووس

وراح لين عند الـمسبح
وهي هنا صرخخت
اريج : لااااااااااااااااااا حساام حسام لا انتا ماتعرفف حساام عشاني حسام لـ
وقاطعهم صووت : طططططططططططططططعطعطعطعطعطعطعطططشششششششششش

حسام وأريج في المويه وأريج علطول مسكت طرف المسبح وطلعت جلست عليه
اريج بعصبيه جلست تتكلم بدون لاتحس على نفسها
اريج : انتاا مجنوووووون ترميني كداا فجأة
حسام : هههههههههههههههههههههه بس انا نزلت معاكي ياعمري
اريج : كلل تبننن تخيل بالله كانت معايا الدوره وكان حيجيلي الـ ( وسكتت وهي تشوف حسام

حسام دقيقة و : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههههههههههه
اريج عصبت وقامت : كلللللللللللللللللللل تتتتتتتبببببببببببننننننننننننن اكرهههههههكككك

حسام يطالع فيها بأبتسامة وبعدين غطى عيونو وهوا يضحك وكان شكلو كيووووت شعرو مبلل وبشرتو صايره حلوه ومرا كيوت

اريج استغربت ليش يغطي عيونو : تستهبل أستخفيييت يا بابا ليش مغطي عيونك
حساام : عيييييييب شوفي كيف ملابسك لازقة في جسمك _وبضحكة كاتمها_صايره فتنه

اريج : انققققققققققلللللععععععع _ومشيت وحسام يضحك عليها_

-
عند دارين

الكل جالس في طاولة الطعام ولابس ومتكشخ وقاعدين يتغدوا

أبويا : أمم الساعه كم دحين
امي : الساعه خمسة ونص لا تستعجل يابو سراج يوصل ان شاءالله

إيمن جالس يكلمني بهمس : حبيبي اول مايوصل عامليه بحنان اخوة عشان مايحس بالغربه بينكم
انا : اوك حبيبي

وشووووووووية والجرس يرنن
ريم بصرااخ : سررااااااااااااااااج جااااااااااا _وراحت جري عند الباب_

راح الأب بسعاده عشان يستقبل ولدو الوحيد
قامت أمي بسرعه وانا وأيمن لحقناها



أول ماوصلنا لقينا شاب وسيييييم بمعنى الكلمة ودا الي يصيير أخويا
كان فيه شبه كبير من بابا غير بشرتو بشرتو زي بشرة ريم ولون عيونو عسلي فااااتتتحح

كان شايل ريم وهوا يبوسها ويقولها بضحكة : ايوا انا سراج ياقلبي

وهنا اول شي جا في بالي ؟ يتكلم عربي

-
نهاية البارت
أرائكم + توقعاتكم + تقيمكم

تنزيل البارتات كل خميس و سبت

ItsRe " بحفظ الله "


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 21-04-2014, 06:34 PM
صورة ريميليزا الرمزية
ريميليزا ريميليزا غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية دارين واقع إن لم يكن خيال


ومعليش إزا بتأخر يعني بنزلها في الليل أو أحياناً بدري في الصباح

بس أحنا بنسافر كل ويكند في جدة لأننا ساكنين في ينبع هدا السبب الوحيد للتأخير والأشياء الباقيه ماح تكون بيدي ازا أتأخرت

وحابه افهم كل وحدة أني راح أرد عليها اكيد وأخيرا أتمنى تفاعل رجاءاً يحمسني على كتابه جديدة وشكرا


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 4
قديم(ـة) 21-04-2014, 06:45 PM
صورة ديمٌو ! الرمزية
ديمٌو ! ديمٌو ! غير متصل
©؛°¨غرامي فضي¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية دارين واقع إن لم يكن خيال


أهلاً .!
بِ صرآحه ما اعرف بنت ولآ شبٌ
إعتذر ..

ألمهم الروآيه مطغي عليها ألحوار .! *
عزيزتي الروآيه اهم شغله فيهأ السرد والوصف يعمقنا بالروايه .!
بكل حدث نحس إننا فييه ..*^)

لكِ التوفيق

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 5
قديم(ـة) 21-04-2014, 06:56 PM
صورة ريميليزا الرمزية
ريميليزا ريميليزا غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية دارين واقع إن لم يكن خيال


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها غغمآزه :$ مشاهدة المشاركة
أهلاً .!
بِ صرآحه ما اعرف بنت ولآ شبٌ
إعتذر ..

ألمهم الروآيه مطغي عليها ألحوار .! *
عزيزتي الروآيه اهم شغله فيهأ السرد والوصف يعمقنا بالروايه .!
بكل حدث نحس إننا فييه ..*^)

لكِ التوفيق

شكرًا حبيبتي على الرد

لا بنت
ماعرف ازا انتي كملتي قراءة من بعد البداية أو لا لأنو الرواية فيها سرد و وصف جميل

معاكي فأنو جمال الروايه في الوصف والسرد عشان نقدر نتعمق في الروايه
بس روايتي من نوع جديد الشخصية نفسها بتوصف كل شيء وكأنها هي إلي بتحكينا قصتها

ثانيا هدي مش أول رواياتي اول روايه ليا كانت فكرتها عاديه وغير دي وانا قررت انشر وحدة من رواياتي وأخترت دي لأنها الأبسط بفكرتها الجمال في البساطة عزيزتي

عن نفسي أعتقد أنو الوصف والسرد فيها جيد


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 6
قديم(ـة) 22-04-2014, 05:14 AM
صورة خلود..* الرمزية
خلود..* خلود..* غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية دارين واقع إن لم يكن خيال


مراح اطول واقعد اتفلسف لكن في شيء في السرد غلط
كل مادخلت جو خرب علي ×_×

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 7
قديم(ـة) 22-04-2014, 01:24 PM
صورة ريميليزا الرمزية
ريميليزا ريميليزا غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية دارين واقع إن لم يكن خيال


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها شموخي قبل كل شيء. مشاهدة المشاركة
مراح اطول واقعد اتفلسف لكن في شيء في السرد غلط
كل مادخلت جو خرب علي ×_×
أول شي السلام عليكم !

تاني شي ماني فاهمة ايش هوا الي ممكن يخرب جوك؟
سرد الروايه واضح بس للأسف يمكن ماقرئتيها كلها

في البداية بتكون الروايه مبنيه على حوار بين الشخصيات
لشرح شي بيسط من الروايه وكيفية طرق تفكيرهم

وبعدها بتبدأ الروايه معلييش لين دحين مافهمتك ايش اللي خرب عليكي جوك؟ مزاجك أو ذوقك صح؟ اجل احترمك واشكرك على ردك

في الأخير حابه أقول اني ماراح اكمل الروايه في منتدى غرام بسس!!
لأني ماني شايفة تفاعل بالعكس أحس إلي بيقرو بيقرو بدايتها بس

بس دا الشي مايعني اني ماحكمل كتابتها لا أنا بكملها وحكملها لأني واثقة جدا انو التقدم دايما بيكون للأحسن والوقوف في مكانك يعني الفشل

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 8
قديم(ـة) 17-11-2019, 04:00 PM
صورة وردة الزيزفون الرمزية
وردة الزيزفون وردة الزيزفون متصل الآن
مشـ© القصص والروايات©ـرفة
 
الافتراضي رد: رواية دارين واقع إن لم يكن خيال


3 / إغلاق المواضيع :
تُغلق الرواية في حال طلب صاحبـ / ـة الموضوع الأصلي ‘ تأخره ‘ توقفه ‘ تجاوزات في الردود
تُغلق الروايات حين تأخر الكاتبة لـ أكثر من 10 أيام و تُفتح في حال جاهزية الأجزاء و يتم مراسلة المُشرفة أو مراقبة القسم لـ ذلك

رواية دارين واقع إن لم يكن خيال/بقلمي

الوسوم
رواية . بقلمي
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
رواية مات وبجانبه مغلف/بقلمي انسان بسيط روايات - طويلة 5 17-09-2018 06:48 PM
رواية شقائق الرجال / بقلمي jooda_ روايات - طويلة 104 28-10-2016 12:13 PM
روايات نزول الوحي على رسول الله slaf elaf قسم المواضيع المخالفه للفترات الزمنية 1 08-03-2016 08:02 AM
روايه لا استطيع ان احبك فحياتي ليست ملكي :|بقلمي daaareen روايات - طويلة 12 28-09-2015 03:07 AM
روايتي الثالثة بداية الحب صقر و دارين وردة الإسلام روايات - طويلة 5 20-08-2015 06:06 PM

الساعة الآن +3: 10:51 PM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1