غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 611
قديم(ـة) 31-08-2014, 11:03 PM
هيفا~هفوش هيفا~هفوش غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانيه:عابرات فـوق السنة النيران


يسلموووو يا رووحي
الخميس والاثنين تمام التمام ❤
بنقدددر جهووودك ولا تواخذينا ع القصور

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 612
قديم(ـة) 01-09-2014, 12:55 AM
صورة Najoudh الرمزية
Najoudh Najoudh غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانيه:عابرات فـوق السنة النيران


ياهلا والله ميس موجودين يالغلي ومنتي فاقدتني ان شاء الله ولا نحنا فاقدينك يارب
الايام انا ماتفرق معايا كتير وترا التعليقات الي مننا نشاركك فيها ولو جزء بسيط من الرواية
وممكن تقتنعي وممكن لاء ولكل شخص علي قولك وجهة نظر وانا معاكي في نقطة مايجي الحب
بعد مضاربات واهانات انا ماحب الفكرة دي واتمني ليلي ترجع لي لؤي
وبالنسبة لسلمان وندي لو كانت الفكرة انو عشان سلمان يستلم الكرسي خلاص الغي وخلي
ندي ليش سلمان وتجيبها ياسعود بالف والدوران سلمان ماهو حمل يمسك الكرسي ولاهو ميولة
سياسية مان اخترت ندي لفواز ممكن وخليت فواز يدخل سياسة ونخلص من الموضوع دا
وبالنسبة لروز اشوف خسارتها لبزورتها خسارة مابعدها خسارة والحب الي سعت عشانه سلمان ماسعي لية فبلاش
تظيعي كرامة ووقت لشخص مو باين بعينة ولا راح يبان ممكن لاطلق ندي اقولك تجلسي وتكملي معا اما غير كدا لاء
ندي راح تستهلك كل طاقة سلمان وهو بي غبائة ماهو قادر يوقف المهزلة دي


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 613
قديم(ـة) 01-09-2014, 05:02 AM
صورة jood33 الرمزية
jood33 jood33 غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانيه:عابرات فـوق السنة النيران


مانحرم منك يارب ي ختي انتي سعاده وروايتك جونااننن
الاثنين والخميس
ي حظكك ماشاء الله عاطله اه اه انا استعد للجامعه وللحين مابي اداوم نزلي البارت سررعه علشان اداوم << يعني علشان نفسيتي تتغير واتقبل الدراسه

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 614
قديم(ـة) 01-09-2014, 12:34 PM
صورة taratel Sheka'wawa BoOom الرمزية
taratel Sheka'wawa BoOom taratel Sheka'wawa BoOom غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانيه:عابرات فـوق السنة النيران


بإنتظارك ع احر من الجمر مس ميلانو

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 615
قديم(ـة) 01-09-2014, 01:49 PM
هيفا~هفوش هيفا~هفوش غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانيه:عابرات فـوق السنة النيران


[مس انتي قلتي انه الحب ما يجي بعد المضاربات والعنف وكذا بس انااا نففسي جسار ياخذ ليلى لانه اثنينهم عاشو الي ما ينعاش وبالنسبه لسلمان انا كررهته كثيييير لانه بالاول يا الله ما احلاه واخرتها يتزوج هالروز وانا معك انه ندى تملكيه بس في نفس الوقت هذت زوجها وهي قالت يا بتكون جنته يا بتكون ناره...
فوااااز اضاافه رااائعه جداا احببه❤
بتمنا انه النهايه تكوون حللوه ...
[/size]

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 616
قديم(ـة) 01-09-2014, 08:47 PM
صورة مس ميلانو الرمزية
مس ميلانو مس ميلانو غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانيه:عابرات فـوق السنة النيران




فدييييييييتكم صبايا الله لايحرمني منكم ومثل ماقلتوا كل واحد له وجهة نظر
لكن بنشوف بالنهاية أي وجهة منا راح تنتهي خلالها الرواية ..

جودي بلا دلع داومي على الاقل تغير جو وفلة بنات ترا القعده بالبيت ممله مو معناته اني دافوره
لكن تحسين انك حاله شاذه هههههههه تكيفي ياعمري وهالبارت طولته لعيوووووون اللي عندهم
دوامات <<ترا ما احركم بس وشسمه هههههه مدري ان شاء الله يعجبكم


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 617
قديم(ـة) 01-09-2014, 08:49 PM
صورة مس ميلانو الرمزية
مس ميلانو مس ميلانو غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانيه:عابرات فـوق السنة النيران



اسعد الله مسائكم لما يحبه ويرضاه

البارت الواحد وعشرون****





انت ظلمتني فما عساي ان افعــــل ؟؟


هناك عدة شجون تعتصر قلبي الضعيف 00 المنكسر00

تجعلني ادور في دوامة اللاحدود من الحزن والآه..


تنهكني 00 تدفعني للتفكير بالجنون ..

تريد ان ترى مجرى الألم والحسرة ترسم النهاية على وجنتي

تحطمني 00 وهذا مااردتة يامن ظلمتني..


ولكن هيهات ان انكسر 00

هيهات ان اضعف وأرفع اشرعة الياس..

هيهات ان ارخي الراس 00 لاعلان هزيمتي..
هيهات ان استبيح دموعي
هيهات ان اخرج شهقاتي لتتراقص على انغامها..













غمضت عينيها تحت قطرات الماء الباردة
المنهمره عليها بروده تسري بأطرافها
عقلها توقف عن التفكير اطرافها شلت تماما
عن الحركة ولكن هناك الم رضيع بين ثنايا
قلبها ..

لو بيدي الموت لسلمته لكل بني آدم على طبق
من ذهب..لو بيدي ان احكم هذه الارض واكون
خليفة فيها لبصقت بوجه كل رجل شائن
لم اعاب من قبل حتى يعيبني ابن من كان يعرف
عنه السفاله والقذارة ..

احقا انا بنظره زانية
حسنا ولكن لست خائنة لبلدي ولم انكر خبزه
الذي يشبعني ولا مائه الذي يروي ظمأي




تسحبت من الحمام"وانتم بكرامة"
ولافه المنشفه عليها وصلت لنص فخذها خرجت
وتشوف الخدامة الفلبينية عقدت حواجبها وتشوفها
تشل مفرش السرير تنحنحت:احمم

رفعت عينها الخادمه وابتسمت:قود مورينق مدام

ليلى ابتسمت بذبول رغما عنها لاذنب لهم
بما يتفنن فيه جسار بها:صباح النور

الخدامه بخجل نزلت راسها:سوري مدام هادا بابا
جسار قبل يروح يقول نظف غرفة مافي معلوم
انتا هنا
هزت راسها براحها:عادي وش اسمك؟

رفعت راسها مبتسمه:ساندي

ليلى بهدوء:طيب ساندي اخرجي خليني البس
وسوي لي قهوة عربي

عقدت حواجبها:مايبغى قهوة تركي؟
ليلى بصبر:لا

خرجت الخدامه وقفت بهدوء تنظر أي لبس

تلبسه طاحت عينها على فستان بيت مشجر
يوصل لنص الساق وزم من جهة البطن
نشفت شعرها ولبسته وقفت قدام المراية فكرت طويلا
تستشوره او تخليه على طبيعته

ضحكت بسخرية
على نفسها:شوي واصدق اني عروس استغفر
الله بس

تركته على حاله واستشورت خصلتها تعطرت
بعطر بربري لبست حلق خفيف واسوارة تبغى تغير
نفسيتها بأي طريقة اخذت السجادة فرشتها
لبست جلالها وبدأت تكبر لصلاة الظهر

دخل بهدوء لقى ساندي بيدها قهوة عربية
بأستغراب:هاذي لمن؟
ساندي بفرحة:لمدام
ضحك بخفوت:هاتيها انا بتقهوى

تنحت ثواني كمل:انا بابا هنا وكلامي يمشي اوكي

هزت راسها ودخل المجلس لحقته بالقهوة صب
له ورمى شماغه والطاقيه على الكنبه غمض عينه
ماله نفس بالقهوة بس يبغى يحرمها من ادنى شيء
تشتهيه بهالحياة

استغربت تأخرها ساعه فصخت الجلال
وتركت المصحف نزلت بهدوء شافتها

:ساندي وين قهوة؟
ساندي بخوف:بابا جسار فيه ياخذ ويقول هو كلام
يمشي
ليلى بأمتعاض من حركته:طيب روحي لشغلك

زفرت بقهر يضيق عليها الحصار من كل جهه
وكأن جدران هذا القصر لاتكفيها من ضيقه
هل بقلبك ذرة رحمة؟
هل ولدت وتجري دماء الصهيون بك؟
اتشابه انا وفلسطين..هي عدوها اسرائيل
وانا عدوي جسار
انا وهي عروسين لم نهنأ بالفرح منذ المهد

فضلت الانسحاب على مواجهته وعند طلوعها
الدرج صادفته نازل شهقت بخوف ومسكت صدرها
ابتسم بسخرية:خفتي يامريم الطاهره؟

عضت شفايفها بقهر حتى وشكت على النزف
:قلت لك للمره المليون مايهمني رأيك فيني الله
وحده يعلم اني

قاطعها بصرخه:بسسسسس لا اسمع صوتك اصلا
انا كاره شوفتك الود ودي اسلخ لحمك عن عظمك
ماعاد ابغى الوث يدي فيك


السنة نيران كفيلة بأن تنعكس بأعين الأثنين
هي قهرا من اتهاماته الزائفه التي لادليل لها..
وهو حقدا مشتعل يرى صورة والده وان تأكد
من انها كانت بالمباحث الا ماضيها لايشفع لها
صورتها وهي خارجه من فلة والده لاتغيب عن باله وله واحده..



ليلى بقهر:دامك كارهني ليش مخليني اتحملك
واتحمل جنونك ماظنتي الرجال يكرهونه على شيء
مايبغاه "قالت كلمتها الاخيرة بسخرية"

ماحست الا بالاصابع اللي طبعت على خدها
اعطاها كف حار مدوي من قوته شهقت ساندي
اللي كانت طالعه الدرجه ونزلت بخوف

تناثر شعرها الكيرلي على وجهها وخبى كرات
من الدموع التي انهارت

رفع سبابته بتهديد:والله الذي لا اله الا هو
لو عاد ترفعين حسك علي ان لأخليك تتمنين العافيه
وماتلقينها يابنت ابوك سمعتي

غمضت عيونها تكرهه صوته الذي يخيل لها
بأنه وحش كاسر لاتستطيع التغلب عليه


صرخ بصوت اعلى جعلها تنتفض:سمععععععتي!!

بخفوت وخوف:سمعت

دفها من كتفها بقوة على الحافة وكمل نزوله
خرج خارت قواها جلست على الدرجه وتبكي
بتوجع من اساليبه التعذيبييه منذ اول يوم التقته
لاتمر ليله الا وختم عليها بعضا من عنفوانه


ساندي طلعت لها وبخوف:مدام انتا كويس؟
رفعت عيونها شهقت ساندي من الدماء التي تسيل
من انفها:مدام انف انتي فيه دم
ليلى بتوجع:مايهم ساندي فيه غيره متوجع اكثر
منه
ساندي برحمه:طيب انا روح جيب ثلج
نزلت بخطوات سريعه للمطبخ وهي تحاول
تقوم لكن مالها حيله..



بالجهه الاخرى..

منبطحه على بطنها ورافعه رجولها وتحركها
وتتابع فيلم اكشن

صالحه تاكل حب:ياوجه الله بيذبحه هاللي معه
منشار بيغدي لحمتن مفرومه

لفت وعينها عليها وبأمتعاض:بيغدي لحمتن مفرومه
اقول انتي ماودتس تكرمينا بسكوتس ترا اقلقتي امي

صالحه كشتها صرخت:عانه ورى الشجرة ياولد

الجازي بطفش صرخت:اسكتيييييي

صالحه قلبت عينها وقامت:بروح اغدي عيالي
الجازي بسخرية:ونعم ماتسوين والله

انتهى الفيلم اعتدلت بجلستها وتعابير وجهها
بانت عليها عدم الرضا:لأبوكم لأبو فيلمكم المخيس
كلن تذبح الشرهه ماهوب عليكم علي انا اللي
متعنيه وانتظر فيلمكم المروح تف عليكم لا بو
اللي خلفكم

داخل الصاله وقفه صوت السب تنح يبغى يشوف
بيدها جوال احد عندها مافي عينها على التلفزيون
وتسب كأنه آدمي وتتفله طارت عيونه مو مصدق

بتقوم انفجعت صرخت بأعلى صوتها:آآآآآآآآآآآ

من الفجعه صرخ معها :ولللللعنه وشهوله تصرخين؟

غمضت عينها :آمنت بالسميع العليم اللهم اني
اعوذ بك من همزات الشيطان ومن ان يحضرون

متعب فهى صرخ:شايفه لتس جني يوم تتعوذين؟

الجازي بتناحه:ايه

خرجت عيونه صقعت جبهتها:ايي اقصد لا
ولد عم ابوي مسوي عشاء وعشان كذا انا آآآ


متعب انهبل قرب منها حط يده على راسها ويقرأ
المعوذات وينفث بعدت بقرف:ياخي غسلت وجهي بتفالك ماعاد ذا نفث

متعب هز راسه:احلف يمين ان شياطينتس متبرين
منتس يالعوباء وين امي وابوي؟

الجازي:طلعوا لديرة جدتي مهره ولد عم ابوي
مسوي عشاء مدري تمايم اللي هو

متعب:الله يشفيتس بس وين صالحه؟

الجازي بتملل من اسألته:تأكل حميرها

رفع حاجب بجية صالحه:حمير ترفس بطنتس ماعادني
بقايله
ابتسم متعب:حي الله بنت الشيخ
صالحه توسعت ابتسامتها:الله يسلمك

متعب يبغى يجاكر الجازي:سوي لنا براد شاهي
بالنعناع وتعالي ابيتس بسالفه مهمه

الجازي بلقافه:وش هي؟

رفع حاجب:وش خصتس ياربي رحمتك من هالشفايه "الفضول"

صالحه:يلا دقائق وانا عندك..مشوا وتركوها
جلست قلبت بالتلفزيون مافي شيء حست بملل
الا فضول بيذبحها مشت على اصابع رجوله وقفت عند
الشباك اللي يطل على الجهه اللي جالسين فيها وتسمعهم

صالحه :والله مدري وش اقولك خال فاطمة
انت ادرى فيه وتقول انه كفو بس نواف ولد
عمها واولى فيها من الغريب

متعب بحيره:وهاللي مخليني افكر اكثر من مره
البنت صارت بسن زواج ولازم تشوف نصيبها اللي
اصغر منها مخلفين

حست بنار تكويها بأي حق يقررون نيابة عنها
ولأياخذون رايها وهي معطيتهم قرار
ماتبغـى الــــــــــــزواج !!


بجهه ثانيه وبالمدينة..

دليم بأمتعاض:ترا اكلمك انا
فاطمة:...........
دليم بقهر:متعب وش يبغى يدق علي
:...............

دليم شات الفناجيل اللي قدامه:ترا اكلمك انا
فاطمة ببرود:مدري اسأله

قام :الشرهه مو عليك علي اللي اكلمك
بيطلع الا بكلمتها:عسى العرب لموا شاههم

لف وبعدم تصديق:وش قلتي؟

فاطمة بسخرية:اللي سمعته

"بان عليها الغضب"
ترا الدنيا دواره ومصير اللي سويته ببنات الناس
يرجع عليك وعلينا اصلا مدري كيف لك قلب
تنام وانت مرتاح ولاكأنك لطخت سمعة غيرك

قامت ودخلت غرفتها وهو متنح من كلمتها
ماعاد يقدر يتحمل الوضع بينفجر صرخ بقهر

وخرج حتى فاطمة ماصارت تحط له أي اعتبار
وترمي عليه اتهامات هو بريء منها رجعت ذاكرته
ايام دراسته بأمريكا..



العنود بدلع:صباح الخير
بهدوء:صباح النور

العنود:امم دليم عندم وقت؟
رفع راسه:آمريني

متعب بهدوء :انا بروح للكافتيريا ..وانسحب

جلست العنود وابتسامتها لاتفارقها:امم مدري
بصراحه كيف ابدأ بس انا عندي بحث ولازم اقدمه
وغير كذا مالقيت من يساعدني يعني "فركت يدها
بتوتر" اذا ماعندك مانع تقدر تساعدني؟

صدمه طلبها ابتسم:غاليه والطلب رخيص

ابتسمت من لطفه وذوقه..ومرت الايام وصار دليم
يساعدها بالبحث ومعها خطوة بخطوة بدأت تحس
بأنجذاب تجاهه لحد جاء ذاك اليوم


عينها على البحث وشعرها البني الناعم سقط على وجهها وبان عنقها الصافي وبهدوء:طيب والحل؟
دليم رفع عينه ولازالت عينها بالبحث تنح
بلع ريقه ويتعوذ من الشيطان الف مره
رفعت راسها وابتسمت:شكلنا راح نطول بهالنقطه

انتفض وقام بسرعه وبربكه:بعدين نشوفها
استغربت وبهدوء:وش فيك؟
دليم يتحاشى النظر فيها ويتعوذ من الشيطان
:مافي شيء بروح

بيخرج مسكته من يده وقف وعينه عليها بعدت يدها
:آسفه ما اقصد بس لاتروح بحط لك قسمك من العشاء
بلييييز

هز راسه وراحت للمطبخ التحضيري وتحط له المكرونة بالجبن تعرف انه يحبها مدت الحافظه له
:عوافي
دليم :الله يعافيك ..قرب منها وهي تبتسم بخفه ثم بدأ
الخوف يدب بقلبها بلعت ريقها

مسك من خصرها وبهمس:خائف من هالثالث اللي يجمعنا "يقصد الشيطان"
العنود بتوتر:دليم بعد عني رجاءا

لكن مسكته لها زادت صارت تضربه على صدره
وتصيح لكن مافي فايدة الخدم ماخذين اجازه
اليوم ابوها وزوجته مسافرين بكت:لا دليم تكفى

صرخت بقهر:لااااااااااااااااااااا

انتفظ من الذكرى شهق بقوة ذبحها من الوريد
نزع روحها دون رحمه ولكن هي ايضا لها
ذنب بأن سمحت لنفسها بأن يختلي بها وتعلم
ان الشيطان ثالثهما طبعا يبرر لنفسه...


بأمريكا..

دخلت عليها وتشوفها بزواية منطويه على حالها
وتبكي رحمتها تعرضت لضرب وتعذيب لايوصف
من شدته كسر انفها واحدى اسنانها

اميرة "زوجة ابوها" :العنود

رفعت راسها وصرخت بقهر:وش تبغين مني
وش باقي زوجك ماسواه فيني ليه ماتذبحوني
وتريحوني اهىىى اهىى

رحمت حالها نزلت لمستواها:ابوك يبغاك




انتفظت من الكلمه تخيلت حدة السكين تتهاوى
على نحرها كشاه تخيلت رصاصات الفرد
تتفرغ براسها

بكت بقوة رفعت راسها فوق
:اهىى يااااارب يااااارب




:
:
بلعت ريقها بتوتر:طيب انا وش دخلني اذا هم فيه
او لا اصلا مايهموني
التفت وابتسم:لا بس اقولك وهالكلب ماراح يرجع
الا بحاله وحده مكفنينه

غصت مسكت بيدها باب السيارة بقوة تشعر
بأن الموت يباغتها ربما الشك تسلل بداخله
ربما مؤكد بخوف:وين رايحين؟
عينه على الطريق ساكت..ذعرت من سكوته
بتوسل مائل للبكاء:سلمان الله يخليك قولي وين رايحين

وقف في طريق مقطعه بلعت ريقها ضربات قلبها
وصلت للمليون بل اكثر بحده:انزلــــــــي!

تنفست بقوة وعينها متعلقه بعينها هزت راسها بالنفي
ابتسم:اجل معناته راح اجيب الغرض لعند رجولك تشوفينه


ثواني واختفى تشوف رجال اسمر ضخم البنية
يكلمه ويضحك شوي شافت منظر مفجع لايتحمل
فتح بابها ورماه صاحت بأعلى صوتها
:آآآآآآآآآآآآآ
غطت عيونها وتشوف ثامر غارق بدمائه ويبكي
بتوجع
سلمان بقهر:خائفه عليه هااااااااااا خائفه تكلمي
مو هذا العشيق الاول نسيتي المكاتيب ورسائل الغرام

ندى ببكاء قوي:حرااااااااااام عليك حراااااام
ثامر بين وجعه:لاتبكين ياعيوني انتي

طارت عيونه ضرب راسه بحافة السيارة
وسالت الدماء من جبينه صرخت بفزع اكثر
ارتجفت بقوة وفكها يتصافق ببعضه شدت العبايه
عليها

مسكه من شعره ورفع راسه:من عيونك هاااه؟
ثامر بتوجع:هي لي انا وبس انت فرقت عن بعض
اصلا هي ماتبغاك انجبرت عليك

صرخت بقهر:الله ياخذك قل آمييين ما ابغاك انا
اللي عفتك يالكلب انا اللي تركتك ليه ماتريحني الله
ياخذك اهىى اهىى

نظر لها بهدوء يريد ان يصدق كلامها لكن كلام ثامر
ورسائله نفث سموم الشك بداخله..

ثامر ببكاء:بعتيني عشان وسخ دنيا عشان فلوس؟

لطمه على فكه بقوه وبغضب شد على اسنانه
: سمعتها بنفسك فصلناك من وظيفتك اول مره
وماتربيت لعبنا بحسبة اهلك ثاني مره وماتربيت
هالمره لاتظن راح افلتك من يدي ..صفق بابها بقوة

واشر للي معه يجي ياخذه وبكره:شوف شغلك
واصله معي منه كثييييييييييير

ابتسم واشر على عيونه:لاتشيل هم هالكلب دواه
عندي

ركب السيارة وعينه عليها تبكي بحرقه
الحمل لاعب فيها كثير من الحساسية حتى يكملها
هو ..حرك بدون مايتكلم حرف واحد


دق على فواز:الو وينك..طيب بلغهم اني راجع
الرياض واللحين ماسك خطه..وش لك دخل ..يلا
سلام..

فواز بتناحه:هاااه ذا انهبل؟
سعود:وش فيك؟
فواز:هذا سلمان يقول ماسك خط الرياض وبيرجع
هو وندى
سعود بشك:خلوهم على راحتهم

منى بهمس:تهقين ليه مشوا؟
سحر بنفس الهمس ضحكن بخبث:يمكن
ماصدقوا يصرفونا ويستفردون بالقصر لحالهم
منى:ههههههههههههههه

اما روز فكره توديها وتجيبها ولاكأنها موجوده
بحياته ..ماكلف على نفسه يعطيها خبر على الاقل
يالله ياسلمان كل تثبت لي اني غلطت بالاختيار
يوم فضلتك على فارس وعيالي ..



الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 618
قديم(ـة) 01-09-2014, 08:56 PM
صورة مس ميلانو الرمزية
مس ميلانو مس ميلانو غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانيه:عابرات فـوق السنة النيران





بالجهه الاخرى..

نامت على الكنبه بدون ماتحس على نفسها
وتصارع الكوابيس قطرات من العرق تساقطت
من جبينها..

جسار بهدوء:جبت السي دي
اسماعيل مد له الظرف الاصفر اللي بداخله السي دي
جسار اشر له يخرج

خذا السي دي ودخله باللاب المحمول
وكان محتواه..

بأفغانستان
وبأحدى الأرياف..

رجل مربط بالحبال على الكرسي ومبين عليه
الضرب المبرح
دخل رجل لحيته كثيفه سوداء والرشاش على كتفه
وبنظرات حقد


بسم الله الرحمن الرحيم..
نحن خلفاء المسلمين تنظيم القاعدة نعلن بأن
استطعنا القبض على عميلكم الجاسوس
محمد بن ....
ولن نسكت عن هذه الخيانة بحقنا وسنرد بالمثل
ولن يرعدنا حلفائكم سنعيد بأذن الله الخلافه
الأسلاميه وهذا "يأشر على المربط بالكرسي"
سنجعله عبره لمن لايعتبر

اطلق الرشاش على راسه اللي تفجر وتساقطت دمائه

بسرعه غمض عينه من المنظر يشعر بغثيان
من رؤيته لهذه الامور المجبر بها فوطنه يحتاجه
يناديه

شهقت بقوة حطت يدها على فمها تمنع شهقاتها
لف بسرعه خاف من انها تشوف مثل هالمنظر
اذا هو رجل وقلبه من حديد كيف هي ؟

تقدمت بخطوات واهنه له وبغصه:عيده
طلعت عينه كملت بغضب:عيده
سكت وعينه عليها متعجب من حالها ..قربت
منه انحنت ولامس شعرها ذقنه وشغلت المقطع
مره ثانيه

جسار بسرعه بيقفله حطت يدها على يده :لاااا
لفت اللاب ناحيتها جلست على ركبها وتشوف المقطع

انتهى لما اطلق عليه صرخت بفزع حطت راسها على اللاب وبكت بقوة
تعجب من حالها حط يده على كتفها:ليلى ليش تبكين؟
ليلى ببكاء:هو والله هو
جسار بأستغراب:منهو؟
رفعت راسها وبانت عيونها المحمره من البكاء
وبحرقه:حسن اخوي هذا هو والله هو

ابتسم بسخرية:مستحيل هذا ماعنده اهل مقطوع
من شجره احنا مراقبينه "سكت فجأة هالمعلومات
مهما كانت الا انها خطيرة وتخص امن دوله"

ليلى بحده:هذا حسسسسسسن اعرفه اخوي
راح وتركنا فجأة وهي مره اللي كلمنا فيها وقال
انه بيروح يجاهد

صدمة تلو صدمة!!
ليلى لم تكتفي بالعبث بحياته بل كانت شيفرة
لرموز كثيره اعترضته وهذا ثاني سبب لايشفع
لك ايتها الدخيلة ..


ضحك بسخرية:هه ماشاء الله العائلة كلهم فااااااااسدة
من الكبير القدوه للصغير هه وش باقي ماعرفته ياست ليلى

شعرت بأنتقاصه لها لايهم هو لايعنيها حتى تبرر
له ولكن لن تدعه يتحدث بسوء عنه فهو لايعرف
الكثير:احترم نفسك

جسار بضحكة اظهر صداها بالغرفه:هههههههه
هههههههههههههههههههههههههههههه
مشكلة الخبيثين سيماهم على وجووههم لاتحاولين
تبرئين نفسك والا اهلك اجل هالحيوان الكلب اللي غدر
بوطنه اللي كلا من لحمه يكون اخوك؟

بترد عليه بدخول ساندي:سوري سير مدام
هيا يجي
عقد حواجبه بأستغراب:عمتي هيا!
لف عليها بسرعه رفع سبابته بتهديد
:اذا فتحتي فمك بكلمة والله وعز جلاله لأدفنك
واقبرك بدون ما احدى يصلي عليك

"جات عينه على خدها الوارم" "شوفي لك صرفه
باللي بوجهك لاتفشليني كلها زيارة خليها تعدي على
خير

خرج وهي ابتسمت بين المها

"يخاف احد يعرفه
بسواياه جبان طول عمرك ياجسار بوجهين وجه
الطيب الشهم اللي مافي مثله قدام الناس والوجه
الثاني اللي تتفنن فيه معي وجه الشر لكن اعرف
دواك هي خاربه خاربه "جات عينها بالسي دي"
وانت رحت وحرقت قلبنا وخليتنا على لسان
اللي يسوى ومايسوى حسبي الله عليك ونعم
الوكيل تنسب الدين بالقتل الاسلام بريء منك
ومن يحمل فكرك المتطرف"


رفع صوته:وانا اقول وش في المكان منور
اثاري بنت عبدالعزيز هنا

بنص عين:يمه منكم الكذب يمشي بدمكم
قرب:افاااا بحق والله ياعمتي

سلم عليها:يالله حيها وش هالمناسبه الحلوه
هيا بأمتعاض:مثلك تعرس من ورانا ولاتعطينا
خبر وش عندك هاااا؟

شاف عصبيتها والا ماشافها انفجر ضحك
:هههههههههههههههه هدي والله يعافيك
والله جات بسرعه والا انتي ببالي دائما

هيا بقهر:ابرد ماعندي احر ماعندك المهم وينهي
زوجتك ابغى اشوف اللي خذتك منا

جسار ببرآة:هي السبب اللي خلتني اعجل بالزواج
بدخولها:السلام عليكم
وقفت هيا:وعليكم السلام والرحمه

جلست جنبها وتفرك يدها بتوتر

هيا:ماشاء الله تبارك الرحمن اللحين عرفت
ليه عجلت فيه

جسار بخبث:تلوميني !!

اكتسى وجهها بلون الحمره وردت خدودها

هيا بتفحص لها:وش اسمك؟
ليلى بهمس:ليلى

جسار يقلد صوتها الناعم:ليلى

رفعت عينها عليه بحقد وضحك جسار:هههههههه

هيا بقهر:يالله لاتشقينا من عيال الاخوان
كل واحد يفقع الكبد

ليلى:هههههههه
رفع حاجب:ماشاء الله توي اشوف الضحكة طلعت
يوم جات عمتي

كرهته لكن هيا بردت خاطرها:اتركيك منه
ذا ماعنده سالفه اخبارك حبيبتي وش مسويه؟

ليلى بهمس:الحمدلله اخبارك انتي؟
هيا بتفحص لها:الحمدلله

اما جسار فعينه مانزلت عليها لابسه فستان
تركي طويل فوشي وعليه حزام بني جلد
شعرها رفعت ونزلت خصل عشوائي واكتفت بقلوس
وكحل يزين اهدابها..

:
:










وقفت للحظات مو مستوعبه الكلام الذي يقال
عصت قطرات مالحه على خديها شهقت بقوة
وضعت يدها على فمها الذي بدأ بالصراخ

لفوا بفزع على صوت الارتطام اللي حل بالارض
الرخاميه..
تعلقت عينها بعينه تأمل ان يخبرها بأن ماسمعته
كاذب هزت راسها بالرفض ..نفي لتصديق الخبر
"اعدام والدها بالغد"

صرخت بقهر خارت قواها وسقطت ركبها على الارض
البارده :آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه
اغمض عينه من صراخها الذي مزق قلبه الركيك
لاقدره له على مواساتها والتخفيف عليها

فوزية دمعت عينها قربت منها وتمسكها
:قومي ياندى صلي ركعتين وادعي له



بكت بتوجع وضيق :ابوي مايذبح النمله"صرخت بوجيهم وكأنهم هم القضاء والفاصل الاخير له"
ماقتله احلف لكم ماقتله عمي

جرت له وطاحت عند رجوله متمسكه فيها
:خرجه الله يخليك ابوس رجولك ابوي ماسواها والله
العظيم ماله ذنب ابوي مظلوم والله مظلوم

دمعت عينه من بكائها مسكها من يدها وقومها
باس راسها نفرت منه وبكت بقوة وصرخت
:والله مظلوم اهىىى لاتلبسونه الابيض "تقصد كفنه"
وهو مظلوم اهىى اهىىى اهىى يبببببببه يببببببببه
آآآآآآآآآآآآآآآآه

روز نزلت راسها مهما كنت لها الكره الا حزنت
عليها من يتحمل فقدان العمود الفقري بالبيت؟
كيف تتحمل الفتاة اول حبيب لها بحياتها؟

صباح يوم كئيب وحزين
الرياض بعدما كانت عروسا هذه المره اقيمت الحداد

جالس بالصاله ويده على راسه لم يهدأ له
بالا ولم يذق طعم الراحة بعدما رأها بكامل انهيارها
وبكائها الذي بكى جمادات القصر نعم فقد والدته
ولكن لايتذكر ذلك فهو طفل صغير ولكن هي كبرت
على يديه وزفها ودعوات التوفيق لاتنفك على لسانه

بدخول فواز:اليوم بيقصونه؟
رفع عينه بضيق:ايه
فواز:لاتترك مرتك لحالها صعبه
هز راسه ووقف بضيق مر من جنبه وطلع فوق


بمكان اخر..

البيت يطغى عليه الحزن اليوم سيلبسون اسود
بأسود عزاي لكي يانفسي ..
عزاي عليك يا ابي ..
عزاي عليك يا امي واخواتي

اليوم لن ينهون حياة ابي
بل سينهون طهارتي
سيقتلون ضميري ..
ابتداءا من اليوم ستبيد انسانيتي..

سميرة بتماسك:قوموا يابنات صلوا ركعتين
وادعوا له
ناديه المنهاره بحضن سميه:ابوي راح اهىى اهىى راح
مسحت دموعها تحاول ان تتماسك امام فلذاتها
تريد ان تمدهم بالقوة ولكن لاتستطيع أي عزاء
سيقدم لها لكي تنسى..



يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ كُتِبَ عَلَيْكُمُ الْقِصَاصُ فِي الْقَتْلَى الْحُرُّ بِالْحُرِّ وَالْعَبْدُ بِالْعَبْدِ وَالأُنثَى بِالأُنثَى فَمَنْ عُفِيَ لَهُ مِنْ أَخِيهِ شَيْءٌ فَاتِّبَاعٌ بِالْمَعْرُوفِ وَأَدَاء إِلَيْهِ بِإِحْسَانٍ ذَلِكَ تَخْفِيفٌ مِّن رَّبِّكُمْ وَرَحْمَةٌ فَمَنِ اعْتَدَى بَعْدَ ذَلِكَ فَلَهُ عَذَابٌ أَلِيمٌ(178)
سورة البقرة




*بساحة القصاص*

جموع غفيرة ملتمه منهم من يدعو له بالمغفرة
قبل ان يسقط راسه ومنهم من يدعو ان يعفى عنه
ومنهم من يدعو عليه ويترقب لحظة سقوط راسه

نزل من السيارة مغمض العينين ومكلبش
يديه ورجليه وسلسلة تجر معه وكأنها انيسته
لأخر لحظة معه..

بدأ التكبير:الله واكبر..الله واكبر..الله واكبر

يمشي مع العكسري بتثاقل هي لحظات وسيودع
روحه لتذهب لبارئها يخاف من الموت نعم
لكن يعلم جيدا انه نهاية كل انسان
يعز عليه ان يموت مظلوما ولايموت ظالما
فهي دنيا فانية لاطعم لها ولكن الآخرة هي الأبقى..

عينه عليه خلف نظارته الشمسيه يشعر بحزن
شديد فهو بمثابة والده تدخل كثيرا بموضوعه
ولكن لافائدة اهل القتيل لايريدون سوى دمه
فواز بخوف من هالمنظر ويشوف القصاص يقترب
منه همس:الله يغفر له
سلمان بضيق:آمييين

جلس على ركبتيه وراسه منزل نزلت دموعه
دموع الظلم دموع القهر ويردد"اللهم
لانسألك رد القضاء ولكن نسألك اللطف فيه"
يتعرق بشدة ودقات قلبه بتزايد يسمع اصواتا كثيره
منهم من يستجير بأهل القتيل ويحثهم على العفو
ومنهم من يدعو له
رفع القصاص السيف وثواني هي حتى طار راسه
وسط تكبيرات الجموع
غمض عينه بحزن الآن كيف يبدأ بمواساتها؟
كيف يعزيها ؟

فوزيه:خالتي وين ندى؟
سميرة بصوت مبحوح من البكاء:مسكره على نفسها
عيت ماتفتح

قامت فوزيه دقت الباب عليها :ندى افتحي الباب
الله يخليك


جالسه بالزواية ودميتها العروسه المصنوعه من قماش"
بيدها وتسرح شعرها ويبين على وجهها الغضب
ابوها وعينه على بنته الشقية ذات 9 سنوات بشعرها الاسود
الفاحم ومجدل وفستانها الوردي القصير اخذت من امها
القوة والارادة والصبر واخذت منه ولاشيء غير اسمه
اللي حملته كان يحب يجاكرها اكثر من خواتها بس ماكانت
تبين ضيقها او انزعاجها ..قام لعندها وجلس جنبها
وندم انه صرخ عليها:وش اسم بنتك؟

"كانت تسمي عروستها بنتها"
ندى بضيق:سميرة

ابتسم:طيب اذا جاها زوج اسمه خالد راح تزوجينه؟
كشرت:لا
ضحك من قلب :هههههههه ..حط راسها على صدره
وهي تمسكت فيه رغم ضيقها بس ماكانت لتحبه
لا تثأر منه ضربته على كتفه وهربت وهو يون
ويبتسم وبقرارة نفسه ماراح يخاف عليها من بعد لأنها
تاخذه حقها بيدها مهما كلفها الامر"


حاسه بخناجر وسكاكين تضرب صدري وتخرج من ظهري
وتقطع قلبي قطعة قطعة ليش صوتي اختفى ماني قادره
اصيح ؟
ولا ابكي ليش دموعي نشفت؟

رفعت راسها وابتسمت واقف بالزواية وماد
يده دق قلبها بقوة مامات باقي حي
بفرحه:يبه جيت كنت ادري ماراح تروح وتتركنا
يبه قالوا انك راح تودعنا بس انت جيت ماراح تتركنا
صح ههه "عبست وتشوفه يختفي هزت راسها بالنفي"
لا لاتروح الله يخليك لاتروح وقف يبه يبببببببببه
لااااااااااا

صحت بفزع تتمنى لو يكون كابوس خرجت بسرعه
وعرقها يتصبب صدمت صعقت من المنظر اللي قدامها
حريم لابسين اسود بأسود ..هزت راسها بالنفي غير
مصدقه

ناديه ببكاء:قصوه ابوي مات
هزت راسها بالنفي دخلت غرفته وتناديه:يببببببه
خرجت منها وتدوره بكل مكان وتناديه

بمجلس الرجال..
جالسين سمعوا صوت صراخ وبكاء قدر يميز صوتها
فرك عينه بتعب وضع بخانة اليك..
سعود هز راسه بالأسف

فوزية وسميره يمسكونها وتصيح وتبكي بقوة
ندى:ابوي مامات اهىى والله شفته يممه شفته
والله شفته
سميرة بدموع:ادعي له
غصت وبكت بقوة

روز بحزن نزلت دمعتها موقف صعب ومؤلم بنفس الوقت..

دخلت ووراها خديجه نزلت نظارتها الشمسيه
وبكعبها الاسود:احسن الله عزائكم

اخر صوت تتمنى تسمعه هو صوتها
اخر تعزيه تنتظرها هي منها..

رفعت راسها
وبصراخ:لو تطيرين رقبتهم واحد ورى الثاني
ماراح تكسريني انا لك هنا خلي دمه ينزل يمين معظم
يادم كل اللي بهالقصر بذمتك لييين يوم الدين لاتصير مذبحه

قدام عيونك ياقصركم الجنه ذا لا اقلبه لكم جهنم الله لايبقي لي
نفس ان ريحتكم والا خليتكم تذوقون طعم الراحه

بعدها قامت كسرت الدنيا واخذت كل قدامها وصارت ترمي فيه
الكل اللي يتحاشاها ويبعد بتقرب منها سحر اخذت الفازه اللي وراها
ورمتها لولا مابعدت كان جات فيها بعدت بخوف ومو مصدقه
كيف انقلبت وصارت
تسونامي اعصار بركان ثار!!

ندى ببكاء ممزوج بصراخ:الله يلعنكم ويلعن عالمكم
تفوووووكم آآآآآه

طالعتها عادله بخوف بلعت ريقها


"تدرون وش معنى احساس انك على وشك تخسر انسان غالي
على قلبك ولا مو أي انسان "ابوك"

تحس الدنيا ظلمت وعقارب الساعه وقفت
تدرون وش معنى مايكون عندكم شيء تخسرونه وتتهورون

وتطلع منكم تصرفات اقرب للجنون
كانت ندى اقرب لهالحاله ويمكن اكثر "

" يآآآآآآه ياهو صعب ذاك الشعور
اللي يجيك احد ويبلغك انك راح تفقد احد غالي على قلبك
اصعب من لابلغوك انك خلاص فقدته ..وقتها ماتدري
وش تسوي له هالشخص عشان تقضي باقي الوقت الباقي
له من حياه معه وتشوفه لأخر مره وتسمع ضحكته وماتنحرم
من نظراته.. لكن لما تعرف متى يكون موعد موته ياهي توجع
بالقلب وتحرقه تتمنى وقتها عقارب الساعه لو توقف لو تكون
قبله حتى ماتحترق من بعده وفراقه"

روز بلعت ريقها اللحين تعرف الخطر وجودها
قامت ومشت مع عادله اللي رمت كلمتها بوجه ندى

:تحدين الواحد على كذا

ومثل مالدنيا كانت حزينه سوداء بالنسبة
لندى..كانت بيضاء بالنسبة لفاطمة
اللي مو مصدقه ان قرب موعد زواجها وهالمره
مع اللي اختارته بطوعها بعد ماكوتها الدنيا
فلست من حب اول هل تفلس من حب ثاني؟
لكن فاطمة شوي باقي دورها


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 619
قديم(ـة) 01-09-2014, 08:59 PM
صورة مس ميلانو الرمزية
مس ميلانو مس ميلانو غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانيه:عابرات فـوق السنة النيران


بالقرية..
جالسه تاكل حب وتتفله بالأرض
العنود:ياعبدالله ياعبيد ياصالحه

قفلت معها عصبت والجازي تناظرها
صكتها بالفنجال:وراتس ماتردين علي؟

الجازي بأبتسامة غبية:مع الأسف اسمي ماطلع في
التشكيله ياكابتن يمه اسمعي ذي يقولك في 3
محششين قال الاول :انا اللي ملون البحر
قال الثاني:انا اللي ذابح البحر الميت
قال الثالث:تعرفون البحر الهندي
قالوا :نعم قال :انا كفيله هههههههههههههه
هههههههههههه

"تسدحت من الضحك
وتضرب بالارض والعنود حاطه يدها فوق بعض
وتخزها حست بنفسها عدلت جلستها" احمم
وش فيكم نفسيات كذا

العنود فنجلت عينها:احمد ربي انتس ماعرستي
للحين ولافضحتيني

الجازي بفهاوه:هههههههههههههه يقولتس يابنت
الضاحي ادري بك تخون..لكن معاذ الله
ترا امرك يهون احرق دمي

العنود تخبي ضحكتها:قومي انقزي اشتري
لنا خبز ولبن جدتس مهره بتصحى وتبغى لها
عصيد ومرق

الجازي بشهقه:وشهوو مابقى الا هي انا الجازي
بنت الشيخ اخت الشيخ زوجة الأمير الوليد بن
طلال اروح اجيب خبز

العنود كشتها:عيني من الله خير ما اخطبتس الا
ولد عمتس وخوي اخوتس الوليد بن طلال كثير عليتس

مثلت الحزن:افااا والله وليه وين بيلقى احسن مني؟

من وراها:صدقت الدور هالخبله

لفت ومدت لسانها وقامت:بروح اجيب خبز وباخذ
لي حمضيات

صالحه بسخرية:شاطره بسم الله عليتس


سفهتهم ولبست عبايتها وبرقعها الصقر
خذت الفلوس منهم وخرجت الجو هادى

متعب راح الرياض يأثث ومعه سالم
واخوانها لاهين بحريمهم وابوها نام بدري
مشت لدكان ابو عيسى اللي على قد حاله
ويغطي احتياج اهل القرية

بأبتسامة:امسيت بالخير ياعم

ابو عيسى بأبتسامة عرفها نزل راسه

احترام للقرية واهلها:امسيتي بصحه وعافيه
الجازي:عندك خبز؟

ابو عيسى:لا والله توه مخلص
زفرت:ياليل بينشبون لي طيب لبن ؟

خذت الاغراض بتطلع تفاجأت باللي واقف بوجهها
ويدخن عبست "ماناقصني الا انت" بتعدي

الا صوت ابو عيسى:يابنتي باقي لك فلوس
الجازي:خلها للمره الجايه ياعم يمكن يجيك عبيد
هز راسه بأبتسامه

بتمشي:لحظه انتي الجيز؟
رفعت حاجب:وش لك خصك؟
ابتسم نواف:حي بنت عمي

الجازي بدون نفس:تسلم

بتمشي:وراتس رافضتيني شايفه فيني عيب
والا قصور؟

وصل حدها طرطعت لفت تخصرت:اظن
الزواج قسمه ونصيب ونصيبك ياولد العم
ماهوب عندنا

شد على قبضة يده:وليه ببالتس احد؟

الجازي بكرهه فجرتها:ايه ولالك شغل وش عندك
استغفر الله بس

بتمشي مسكها من يدها نفظتها وبصرخه:
ولعنه ياللي ماتنتخي وتستحي تستبيح
عرض عمك

طلعت عينه:قطع لسانتس ماهوب انا اللي
ادور ورى عرض بنت عممممي


"شددعلى الكلمة الاخيرة بسخرية"

الجازي بقهر:قل آمين؟
يبغى يستفزها:لا

الجازي ببرود: الله يرزقك 5 ملايين
نواف بأبتسامة:آميين

الجازي شدت على سنونها:ولاتكفي علاجك
ياملعون الوالدين انقلع من وجهي لا امردغك
بهالنعال قلة ادب ..

تعدته ومشت وهو مفهي من كلامه
وتوه يستوعبه شد على قبضة يده
:انا لتس يالجازي حديتيني على شيء
ما ابيه بس بحجر عليتس

رجعت رمت برقعها وفسخت عبايتها بقهر
صالحه:وش فيتس؟
الجازي بعصبيه:مافيني شيء اففففففففف
وقامت صفقت بباب غرفتها

رفعت حاجب صالحه:بنتس جنت

:
:

مر شهر كامل بالتمام والكمال
حزين للبعض وفرح للبعض الأخر..

تمشي بالسوق منهكة من التجهيز زفرت بطفش
ودليم وراها يحثها تستعجل تاخذ رايه بعض المرات
وبعض

هزت راسها:لا مستحيل ووع
دليم كشر:وش فهمك بالذوق
تخصرت وقلبت عينها وتكمل تسوقها..

بالجهه الاخرى..

وقفت قدام المراية بملل من الروتين هالشهر
نادرا شافت فيها جسار بعد جية عمته هي مرتين

وكانت بالصدفه وهالمره تجاوز ظلمه بأن منعها
تشوف ولدها او تسمع صوتها وخلاها حبيسة لأربع
جدران ..خطرت ببالها فكرة تغير شكلها
سيحت شعرها كامل ورفعته كعكعه على فوق
ونزلت خصلتين على وجهها اخذت علبة المكياج


وبدأت تضع الكحل الكريمي ليغازل اهداب عينيها
اللوزيه ورسمت بأتقان الروج الفوشي المخمل
على شفتيها المكتنزه حركته بحركة بطئية بلسانها




بجهه ليست ببعيدة..

جسار بهدوء يخبئه خلف البراكين المتأججه
بداخله:والمطلوب مني؟

سعود وعينه على سلمان:سلمان راح ياخذ مكانك
بالوزارة

قام بغضب وبعصبية:لحد هنا وبس ماتدخلت بشغلكم
لتتدخلون بشغلي

سعود بهدوء:يكفي ان زوجتك تكون اخت اكبر مطلوب

جسار بغضب:ونعم السبب ياعمي لكن ماراح اتنازل
عن هالكرسي وولدك لو شافوا فيه الكفآه ماترددوا
لحظه


سلمان التزم بالصمت مقدر غضبه
سعود وعينه عليه:خلصت كلامك؟

شعر بأنتقاص لنفسه مهما كان يبقى فارق
العمر الذي بينهم يجبره على احترامه
جلس كمل سعود:هذا مؤقتا حتى نحميك

عقد حواجبه بأستغراب:من من؟
سعود فجرها:من زوجتك


لبست فستان تيفاني روماني
ساده ساتان قصير ماسك على جسدها المنحوت
وكأنه عارضة ..لبست صندل فضي طويل
وقفت قدام المرايه شكلها متغير جدا من شهر كامل

بدخول ساندي:مدا "وقفت متعجبه ابتسمت"
اوماي قاد مرره هلوو "مره حلو"
ابتسمت:تجامليني ميرسيل

ماكملت ساندي كلمتها الا بدخوله ضرب بالباب
قوة وعينه تتطاير شرار اشتمت رائحة الضرب مجددا
جسار :لازم نتفاهم ياليلى او "شهرزاد"

ابتسمت بخبث وهي تسمع لأسمها المستعار
بالعمليات الخاصه اردفت بتغنج:ما احلا هالأسم
على لسانك

قرب منها مسكها من فكها بقوة:حقيييرة واطيه

ماتفرقين عن اخوك بشيء مين انتي مين اللي مسلطك
علينا هااا مين؟

بلعت ريقها وبغصه:مو مثل ماتظن

قرب منها مسكها من فكها بقوة:اعتررررررفي

نزلت دموعها بتألم:والله تركت الشغل تركته
زاد ضغطه صاحت :آآآآآآآآآآآآآآ

بعد عنها وابتسم بخفه:حلو هالمره صدقتك
لكن يامدام بفضلك وبفضل اخوك راح يطير مني
الكرسي اللي فنيت عمري كله عشان اثبت نفسي فيه

مسكت فكها بتوجع ودموعها تنساب على خدها
المحمر من مسكة يده صرخت بوجهه:
كل شيء يصير لك تحطه براسي انا مالي ذنب
"صرخت بوجهه" مالي ذنببب



رمى الصور اللي بالظرف بالارض وطاحت
خرجت عينها وكيف تنسى ذيك الليلة
اللي التقت فيها به اول مره كانت اسؤا ليلة
قدر لن يرده الا القضاء

جسار ببحه موجعه:بسببك خسرت عضدي اليمين
بسببك تيتموا بنات ماتهنوا ابوهم يزفهم مثل باقي
أي بنات "صرخ" بسببك كانت امي ماتنام الا ودموعها

تغرق مخدتها طبيعي وحده مثلك زانيـ****
فاجــ*** مستبيحه رحمـ*** لكل من هب ودب
ماراح تحس بالكلام اللي اقوله

حطت يدها على اذنها تكتم صوته وقع كلماته
القذرة على مسامعها يجعلها تشعر بالغثيان
انحنت وقطعت كل الصور رفعت راسها وببكاء

:الله لايسامحك لادنيا ولا آخره الله يحرمك من
الراحه مثل ماحرمتني منها الله لايسامحك اهىى اهىىى

ابتسم بتشفي:ابكي يلا ابكي صوتك يطربني



حضنت رجولها لصدرها وبكت بقوة :اهىى اهىى
ضحك بقوة:هههههههههههههههه
ههههههههههه زيدي ابغى اسمع هالمقطوعه


ليلى انهارت بالبكاء انحنى لمستواها وعينه
على ساقها بعد يدها من وجهها حست بخوف

انتفضت كل خلية بجسمها وبنبرة خبث:
متجهزه لي مشتاقه ماراح احرمك مني ياعسل انتي

بلع شفايفه بريقه حست بغثيان ماقدرت تمسك نفسها
رجعت عليه

بانت على ملامحه التقزز وقف بقرف وترجيعها يغطيه
:الله ياخذك وسختيني

خرج وتركها تكمل ترجيعها وتبكي تشعر حلقها
تجرح من الصراخ والبكاء

بقصر الامير سعود..

عينها تراقب السرداب الجميع بدأ يغط بالنوم
ماعدا عين لم تغفى منذ شهر لم يهدأ لها بالا
ولم تعد تشعر بلذة النوم طيفه يفارقها بكل مكان
وكأنه يخبرها ان تنتقم له..خسروا الكثير

بهذا الشهر وبدأت تخسر عائلتها التي قررت ان تنتقل
لحائل وكل هذا بسبب هذا القصر الذي حتما سيصيبها
يوما بالجنون..

بهدوء نزلت على رؤوس اصابعها وصلت للمطبخ
ونزلت للسرداب قربت منه فتحت النور نظرت لسلسلة
اتجهت للحديقة اخذت صخرة كبيرة شوي

دخلت وضربت السلسلة بقهر واضح

سعاد بخوف:راح يسمعونا

ندى بقهر:خليهم يسمعون وش بيسون فينا راح
يذبحونا مثلا قد ذبحوا ابوي بدم بارد

فتحت سعاد السلسله وندى عينها بالسلسلة اللي تنسحب بشويش والباب اللي انفتح جزئيا

لفت بسرعه على سعاد:سكري علي واذا جاء احد علميني
سعاد بتتكلم سكتتها:مثل ماقلت لك
هزت راسها سمت بالله ودخلت سكرت وراها سعاد

كان المكان مظلم ولما جاء نور الشمعه طاحت عينها على المكتب
الخشبي اللي عليه صحن وملعقة فضيه كانت تظن مكان مهجور وفيه بيوت
عناكب لكن كان نظيف وفيه سرير بالزاوية وغطاه ابيض وسجاد احمر يتوسط
السرداب وكأن بهالمكان انسان عايش ..كانت تتوقع اوراق واشياء مهمه

شافت صور الامير سعود قدييمه بالعقال القديم وجنبه ابوه بصحراء

وصورة ثانيه الامير سعود ببشته جالس على كرسي ذهبي
وواقفه وراه مره عمرها بالعشرينات لابسه فستان منفوخ من الكتفين
وتسريحة الستينات حاطه يدها على كتفه ويد على فستانها

وصورة طفل مولود قديمه
كانت كل الصور باللون الابيض والاسود قربت منها وعينها تتفحص
الصور وما انتبهت للي كان واقف وراها واللي كان يتقدم لها
لمحت انعكاسه من مراية وقفت متصنمه ومرعوبه بلعت ريقها
لفت ببطء طلعت عينها من
وجود


^
^
^
^
^
^
^
^
^
دق الباب اكثر من مره ماسمع صوته خاف
عليه دخل لقاه نائم على الكنبه وبيده كتاب
"الشرق الاوسط بين سياسة وهاوية"
رحم حاله التجاعيد بدأت تغزو وجهه النحيل
انحنى له :يبه يبه

سعود:..........
سلمان بخوف بلع ريقه هزه:يببه

فتح عينه بفزع بسرعه:وش فيه؟

سلمان:بسم الله عليك مافي شيء ليش نائم هنا؟

سعود اعتدل بجلسته ويده ترتعش
:ندى ماتعشت معكم؟

سكت ونزل راسه بدأ يغار من ندى
معزتها بقلب ابوه كبيره:وكالعاده ماشفتها

سلمان بتعب:عجزت اتعامل معها صار لها ثلاث ايام
من جات من بيت اهلها بس ماتبغى تشوفني حتى
العزاء كارهته مني

سعود بعقلانية:لاتلومها اللي فقدته شيء مو سهل
ابوها تعرف وش يعني ابوها يعني عضدها سندها
ظهرها وماينعرف اذا مات وهو مظلوم مثل
ماتقول او لا اذا كان مظلوم فالحرقة اكبر بصدورهم

زفر سلمان بتعب مسح وجهه

سعود بحنان حط يده على كتفه:ماخبرتك كذا بهالضعف
ولا كأن لك شخصية


سلمان بعجز:تعبت يبه هذا يتعبني "يأشر على قلبه"
وهذا يتعبني" يأشر على عقله"


صرخت بفزع رجعت خطوات لورى اصطدمت بالمكتب
طاح الصحن واصدر صوت زاد خوفها من وقوف
المرأة اللي ماده يدها لها

ندى بخوف:مين انتي؟
نزلت دموعها وبخفوت:ساعديني

خافت اكثر من نطقها الصعب:مين انتي؟
جات عين المرأة بالصور طالعت فيها تشبهها
لا هي بحد ذاتهاااااا

تممت بخفوت:انا مضاوي

عقدت حواجبها تردد نفس الاسم:مضاوي!
طلعت عينها وتزايدت ضربات قلبها بعدم
تصديق:ام سلمان!!

مضاوي ببكاء:طلعيني من هالمكان خذوا ولدي
مني وذبحوه ويبغون يذبحوني
ندى هزت راسها:مستحيل الامير سعود يسويها

ببكاء:لو مايسويها ماكان حبسني طول هالسنين
اللي راحت الله يخليك طلعيني من هنا انا سويت
نفسي قدامهم اني مجنونة طلعيني عادله ذبحت ولدي

هزت راسها بعدم تصديق :ليه جابوك هنا ليه؟

مضاوي ببكاء:لأنهم بيعرفون مكاني الا هذا المكان

ندى بهمس:مين؟

عادله بهدوء:ماعندي هالمبلغ

عصب:دبريه لي محتاجه بأقرب فرصه

عادله بهدوء:سمعتني انا خلاص ما اقدر ادعمكم اكثر

صرخ:تتخلين عن دينك تتخلين عنا

عادله بثقه:راح اتخلى لأنكم قتله تستبيحون
دم غيركم تحت مبدأ جهاد

ابتسم:ومن بكره راح يكون عند سعود علم
بأن زوجته هي المموله الاساسيه لنا بالقاعدة
وهو المسكين اللي يحارب هالارهاب كيف راح
تكون ردة فعله هاا بيكتفي بذبحك؟

سكتت بخوف كمل بضحكة:معك لبكره تحولين
المبلغ على البنك السويسري وراح يستلمها واحد
منا ..قفل بوجهها

التفت لحسن:نام يابطل لازم تريح نفسك ورانا
اشغال مهمه

ابتسم حسن:اشم ريحة الجنة من هاللحظه

ابتسم مجاملة له ويشوف افراد من التنظيم داخلين
المعكسر ومعهم مراهقين لتتم غسول عقولهم تحت
مبدأ الجهاد والجنة ومايقرب اليها!!


:
:
يــوم جديد




رايحه وجايه بتوتر:بطني يمغصني
الجازي طلعت من شنطتها موز

وفكت قشره وتاكله:عادي ترا اخوي كائن حي يعض بس عضته ماهيب سامه لاتخافين

لفت ورفعت حاجب بأستخفاف: بالله عليك بعدين تعالي
وش ذ ا جايبه موز معك للمشغل جنيتي انتي!

الجازي بهباله:أي والله صحيح عضه شين بس ماعليه
ماعندك الا هو تحمليه ابو سروال وفانيله والموز زين يقولون لا اكلتيه واجد
يخلي بشرتك تلق بلا سنفرات وخلطات وماسكات

فاطمة بقهر رمت عليها علبة المنديل:انتي كفو احد ياخذك معه
المشغل شغلتك ياتعلقين ياتاكلين

الجازي بتوجع:آآي وجعتيني

فاطمة بسخرية:ياحياتي انا وجعتك؟

الجازي تمثل الدلع:مرره توجع

شوي نادوا اسم فاطمة وراحت يبدون فيها
اخذت مجله وتقلب فيها الا بصيحة اللي جنبها متحمسه للسالفه

مع وحده فزت وبصوت عالي:ولعنه ان شاء الله
البنت:خير ان شاء الله؟

الجازي بأمتعاض منها:سلامتس كملي سالفتس المروحه الله يعافيتس

سفهتها البنت وهي طفشت راحت مع فاطمة المشغل تهديها وطلع
العكس لعبت بأبو اعصابها

بالقاعة..
واقفين العنود وبناتها صف يستقبلون
صالحه بهمس:وين الجازي؟

العنود:مع فاطمه تجلس معها
صالحه بهمس:عز الطلب اللي كلت هواء
العنود:وش قلتي؟

صالحه:سلامتس

سكرت المجله بطفش:ياكرهي لزواجات المدينه تبدأ يوم نخلص عكسنا
بكل شيء
شوي دق جواله فاطمه طالعت بالاسم "توته"
ردت جاها الصوت الرايق والمتحمس:هلا بالعروس هلا بحلالي
اويلي يافطومه لو تشوفين كيف فرحتي تقولين وغد معطينه عيديته


ضحكت الجازي بخبث:هههههههههههههه
هاذي علومك يامتعب وغد هههههههههههه
ياوجه الله لا ابوي يسمعك هو واعمامي قسم ان يفظون
هالرشاش براسك ذا الليل وان تسري للمستشفى


طار ويسوي نفس ثقيل:اعوذ بالله من الشيطان الرجيم
منين طلعتي لي؟

الجازي مسكت خط بالضحك:هههههههههههه
هههههههههههه آآآه يابطني اجل وغد معطينه عيديه هههههههههههه
اويل حالك يا ابو سالم

عصب متعب:الجيز ولعنه تلعن هالوجه مفصوخة الحياء
وين فطييم؟
الجازي وقفت نوبة الضحك:ماعاد اسمها فطومه يا توته ههههههههههه

طرطع:والله اللي طوى سبع ان ماتسرين هالليلة للقرية الا وذا الفرد
مفرغه براستس المصدي وينهي اخلصي علي

الجازي خافت:احمم قاعد تتصلح لوجهك المقرود
متعب بسرعه:وشهوووووو؟

تأتأت:آآ اقصد لوجهك السمح انفدا هالخشم
متعب بضيق:زين قولي لها خالها بيمرها ماعنده رصيد

الجازي بلعانه:وليه ماخليت خالها يدق الا تسمع صوتها ياخي ماطفشتوا
من بعض غثا

متعب وصل حده:لعن امي لأوريتس
اقلععي اشوف
الجازي برجه:وعريسنا يابدر
قاطعها بصرخه:شكلك ودك بمخمس تبغين مخمس يعدل ملامحتس
طار عقلها:ينادوني يلا باي..قفلت بوجهه من الخرعه

حمر وجهه بجية دليم:ها كلمتهم افا وش في وجهك كذا؟
متعب بنرفزه:ناس ودك تدق رؤوسهم بالارض
دليم برفعة حاجب:لايكون تقصد بنتنا؟

متعب بغيظ:ياشيخ طير انت وبنتكم لا بنتنا اللي يبغالها
مخمس يعدل ملامح وجهها

ضحك دليم بقوة من عصبيته وهو يسب ويلعن الجازي اللي قلبت
موده 180 درجه

بالقصــر..

جاتهم الجازي بفستانها الليلكي مخصر على جسمها
من فوق ويبدأ بالتوسع من تحت ومكياجها درجات
الفوشي هالمره كان خفيف ورافعه شعرها فوق
كان شكلها بكل خقق بكل ماتعنيه الكلمة..

صالحه :ها جات فاطمة؟
الجازي :يب يب




العنود عينها عليها ابتسمت ودعت ماتمر السنه
الا وتفرح فيها

بعد شويات دخلت فاطمة على اغنية نجوى كرم
"الحلم الابيض"



بفستانها الابيض سندريلا
ومكياجها الوان الغروب وشعرها المكسر ورافعه
جزء منه وجزء منساب على كتوفها


كان بأستقبالها امها والعنود ماسكين المباخر
وصلت للكوشه سلمت عليهم

وسط تصفير الجازي ابتسمت بفرح بخجل
تشعر بنشوة لانهاية لها اليوم هو يوم فرحها
اليوم ستجتمع تحت سقف واحد مع من احببته
من تفننت بشعر الغزل لأجله ..

كان الحال بالنسبة لمتعب لايقل عن فاطمة
شيئا ربما يشعر بطول الوقت يريد ان تتكحل
عيناه برؤيتها منذ ان اتت للقرية وسلبت عقله
قبل قلبه ..لم يخطر بباله يوما ان الرجوع
الذي كرهه سيحمل له مفاجأة مغلفه من القدر

رقصوا البنات والجازي استلمتها رقص

العنود بفشله:اسحبي اختسس افضحتنا

صالحه بضحكة:خليها يمه فرحانه لزواج
اخوها من صديقتها

العنود ناظرت فاطمة بأعجاب وبداخلها
"ياسعد حظك يوم لقيتها يامتعب"

جلست جنب فاطمة وتهوي نفسها
فاطمة بنص عين:متحمسه ماشاء الله
الجازي ضحكت بخبث

فاطمة بهمس:كنت اعرف وش وراك اعترفي؟

الجازي غمزت وتأشر بيدها وتمسد رجولها باليد
الثانيه:شفتوا ذولاك اللي جالسين قدام






فاطمة بأستغراب:ايه من يكونون؟
الجازي بضحكة خبث:ذولا ياطويلة العمر يكونون
قبيلة بن ..معروفين عندهم ولد توه جاي من امريكا
دكتور جراحة قلب

فاطمة بهدوء:ايوه اخلصي وش عندك؟
الجاوي قامت وتعدل فستانها من جهة الخصر
مسحت على فستانها وبغمزه:بتميلح لين يخطبوني
لولدهم

طلعت عين فاطمة كملت بضحكة:بس ماراح
اوافق "رفعت حاجب" ابي يكون لي سيرة حسنة
من كثر الخطاب هههههههه ..نزلت من الكوشه

فاطمة ابتسمت بداخلها مجنونة صحيح تمنتها
لدليم لكن حرام تظلمها هي صديقتها نزلت راسها
بخجل من نظرات الحريم

العنود بهدوء:حياكم الله بنشاور ابوها ونشوف

مشت من جنبهم مسكت صالحه:اختس الجازي طلعيها لي من تحت سابع الارض
صالحه باستغراب:طيب ..راحت تدور عليها

اما الجازي حست بحر خرجت لبرا القصر وتشوف
العيال يلعبون بالحوش ابتسمت وبفكرة مجنونة
فصخت كعبها التفت تشوف اذا فيه احد والا لا

صاحت على الولد:شوت الكورة
وقفوا مفهين العيال صاحت:شوتها ماتسمع يالاصنج

الولد بقهر شات الكورة على وجهها وشرد الشارع
وقفت مصدومة موجوعه صاحت:يلعن امي ان خليتها لك..بدون وعيها لحقته وما انتبهت انها خرجت الشارع

دليم واقف يدخن ومتعب يستقبل الرجال

فجأة شاف بنت تجري بفستانها غمض عينه وفتحها
وبفجع:اعوذ بكلمات الله التامات من شر ماخلق

وقفت من التعب حطت يدها على ركبها وبصوت
مفحوم:الله ياخذك عرفتك ياولد ام سعد
الشرهه على امك اللي ماعرفت تربيك اوريك انا






التفت دليم حوله يشوف اذا فيه احد منتبه
غيره قرب ويقرأ المعوذات وهي لازالت فحمانه
رفعت راسها شهقت بقوة توها تستوعب انها بالشارع
وجهة الرجال راح يذبحونها

دليم فهى صاحت بوجهه:يامال الضعفه قصر نظرك
ماهوب زين تطالع بأخت خويك

فهى اكثر وبصدمة:انتي اخت متعب؟

شهقت فضحت نفسها بنفسها:لاا
وجرت من عنده دخلت القصر ووجهها مصفر
وحالته حاله
دليم شاف الولد اللي يضحك بقوة عليها مسكه
:تعرف هاذي يابطل؟

الولد بلعانه:كم لي؟

دليم برفعة حاجب:بدينا بحركات الاستلعان هاا
"خرج من جيبه عشرين ابتسم الولد"
ذي الخبله الجازي اخت العريس

وعلمه بالسالفه كلها والجازي واقفه وقلبها
بيسقط رفعت عينها:يارب سامحني يارب

ضربت جبينها:ربي ستر علي الله ياخذك والله
لأوريك

:منهو ذا؟
لفت وشهقت ضربت صدرها:الله يشقي العدو
كأنكم بتجيبون اجلي

صالحه بشك:وين كنتي؟

الجازي تعرف تدخل بعين الواحد
خصوصا صالحه:وين يعني بالشارع رحت اقلط
الرجال

صالحه بسخرية:بالله امي تناديك فاطمة بتسري

شهقت الجازي:باقي مارقصت معها والله ماتسري
وجرت داخل

ضحكت صالحه على هبالها:الله يعينك يامتعب

متعب بطفش:طولوا ترا
دليم باله مو معه مع اللي طلعت قدامه وبكامل
زينها
متعب بقهر:ناقصني انت هييييي ياابو
دليم:تكلمني؟

متعب بسخرية:لا جدي اهلك طولوا

دليم بهدوء غير عن عادته:اللحين بكلمهم واشوفهم

بعد ساعه..

بالغرفة المخصصه للعرائس واقفين يتصورون

دليم بغمزه:طلع كل اللي براسك ترا فرصه ماتتكرر
متعب بضحكة:ههههههههههه بعدين الشوط الثاني
بالفندق

دليم بغمزه:لايكون فيه اشواط اضافيه
متعب بخبث:على حسب اللعب اذا كان حامي



وجهها تفجر حمره بلعت ريقها هالاثنين مصرين
يجيبون اجلها بأي طريقه كرهت مزحهم ودها
تهفهم بالمسكه على رؤوسهم



دليم بضحكة فجرت المكان:ههههههههههه
هههههههههههه بالتوفيق ياكوتش بس انتبه
من ركلات الترجيح ترا هي الحاسمه

متعب اشر له بوعيد:هههههه اوريك يالمخيس

دليم لف:شف بتبكي بتبكي هههههههههههه
ههههههههههه آآه يابطني

من القهر نست الخجل رفعت راسها وبغضب
:كل تبن

متعب ودليم تسدحوا ضحك:
هههههههههههههههههههههههههههههه
ههههههههههههههههههههه

صالحه بهمس:وراهم يضحكون وش هالكلام
فهمتي شيء؟

الجازي بكذب:لا
وبداخلها" ما اوصخهم الله يعينك يافطيم عليهم"

متعب تنحنح:احمم يلا ظف وجهك الاهل بيتصورون
دليم غمز:هالمره سماح لاتنسى انا اللي بوديك الفندق
ياكوتس


متعب بغمزه:ماتقصر يا ابو نواف

خرج دليم يتنحنح بس طاحت عينها بعينها
هالعين الكحيله اللي قلبتها ودخلت متجاهلته
وصالحه من الفشله وقفت على جنب حس على نفسه
وخرج يتمتم:صاروووووخ بنت الكلب !!

تصوروا البنات مع متعب والعنود الفرحه
مو واسعتها تبكي شوي وتضحك ويحضنها
متعب وفاطمة تمنت امها تجي تتصور او تودعها
لكن فضلت حمواتها اللي حضروا عليها

بالفندق..
دخلوا سوا وهو يسمي
بلعت ريقها بتوتر رمى بشته عشوائيا على الكنبه
مبتسم الفرحه مو واسعته هاذي فاطمه جنبه
هاذي فاطمه حلاله ..جلسوا على الكنبه

ابتسم :مبروك ياعمري
فاطمة بهمس:الله يبارك فيك



عقد حواجبه بأستغراب:فطومه عين ابوي انتي
وش بلاتس بعيده عني اقربي ترا البعد اوجعني

كلامه همسه جننها بعثرها هذا هو فارس احلامها"
هذا عوض ربي فيها قربت بهدوء"

شبك يده السمراء العريضة بيدها النحيله
ويتحسسها وكأنه يمدها بالأمان
قرب منها وعينه تتامل تفاصيلها ناعمة بكل شيء
حتى بملامحها رفع يدها المشبوكه بيده وباسها بعمق
اقترب من ثغرها طبع قبله خفيفه بأختلاس منها

بعد وابتسم عض شفايفه:قومي وضي خلينا نصلي
ركعتين نشكر ربي فيها

تعالت دقات قلبها ووصلت للمليون هل هي بحلم؟
اذا كذلك
متى ستستيقظ؟
ولكن تعلم امرا انها لاتريد الاستيقاظ ابدا

:
:
صباح جديد ليوم مشرق للرياض التي
اخيرا استطاعت ان تجلي بعض من حزن سكانها..

سعاد بفهاوه:وراح نخليها بالجناح؟

ندى بهدوء:لا راح نطلعها

سعاد طلعت عينها:مستحيل والحراس

ندى بسخرية:هدي نفسك شوي واشم خوفك
لاتخافين دبرتها بنفسي "ابتسمت" لكن متأكدة


ان هاللحظه القصر مخبوص هههههههه خلينا ننزل ونشوف والا اقولك انا بنزل وانتي خليك معها
ولا احد يدخل حتى اللي ينظفون

سعاد هزت راسها..

فتحت الباب ندى بتنزل الا بصوته:صباح الخير
تجاهلته بتنزل مسكها من معصمها:لحظه
لازم نتفاهم

ندى بقهر:ماعندي تفاهم معاك
سلمان يحاول يسيطر على اعصابه:راح اراعي
حزنك على ابوك لو غيري وسمع نبرة هالنفخ
كان كفخك بأرضك


ندى بأبتسامة سخرية:وين الجديد يدك ماشاء الله
دائما طويله

بنزول سعود وجهه مجهم بدون نفس:السلام عليكم
ندى وسلمان:وعليكم السلام

سعود وعينه على ندى:الحقيني
ندى بهمس:بس انا
سعود بحده:الحقيني

سلمان رفع حاجب يسألها مستغرب بلعت ريقها
مشت وراه تركت سلمان الحائر بأمره
روز:صباح الورد..طبعت بوسه على خده

سلمان بدون نفس:صباح النور ياهلا
روز بهدوء تكتم قهرها:بروح اشوف عيالي

سلمان رفع حاجب:مو ابوهم خذاهم؟

روز بهدوء وتتحاشى النظر اليه يميتها هذا الوضع
:ايه بس بيجيهم زياره بيت ابوي


سلمان :كويس ..نزل وتركها تلعن ذلك الحب
الف مره توبخه

سعود بهدوء قدم جسمه:بدون لف ودوران
مضاوي وينها؟

ابتسمت بخبث:بأمان لاتخاف

سعود بقهر:ماهقيتها منك ياندى خيبتي ظني

ندى بجديه:الابالحق مقدر اسكت عليه
سعود بغيظ:وينها؟

ندى تشجعت:راح اقولك وينها بعد ماتوافق
على شروطي

سعود يحاول يكتم غضبه:وش شروطك؟

ندى بغصه:اولا ابغى طلاقي من سلمان
ثانيا ابغى اضمن حياة اللي ببطني بعيد عنه
ثالثا ماراح اعلمك مكانها الا بعد ماتسمع حقيقة
عادله بنفسك




عقد حواجبه:حقيقة عادله
اخذت شهيق وكتمته:لكن ماراح تسمعها الا من لسانها

سعود بغضب:جنيتي انتي تساوميني اسمعي ياندى


قاطعته قامت وحبت راسه وجلست على ركبها
عند رجولها وبدموع صادقه:ابوي راح ومابقى لي
سند وظهر بهالدينا غيرك يبه

سعود حركتها وكلمتها الاخيرة جعلته يتشنج
ياآآآآه كم مرت سنه دون ان يسمعها من جنس
ناعم افتقد بناته بحادث واحد لايسخط نعم
ولكن يحزن قلبه يعتصر الما لفقدانهم كانوا
بعمر الزهور وواحده كان سيزفها لولا مفاجئة
وفاجعة القدر..


بغضب:وتعصين ابوك وتساومينه؟

ندى بغصه :وترضى على بنتك الذل والغبن
يبه؟
سلمان مو قادر يختار سلمان متى مابغاني
بحياته جاني ومتى مابغى همشني ترضى سلمان يشكك
بأخلاق بنتك يايبه؟

سعود امتلأت عيونه بالدموع:سلمان قلبه ابيض
وحنون

ندى ببكاء موجع:وانا قلبي ماعاد يتحمل يايبه
ماعاد اتحمل جدران هالقصر احسها بأي لحظه
بتطبق علي كل مامشيت فوق بلاطه احس اني
امشي فوق قبر ابوي اهىى ابوي اللي مات وهو مظلوم
بسبب هالزواج مو قادره انساه اهىى اهىى


وضع يده اليمنى المرتعشه فوق راسها ويقرأ
بصوت عذب:
(ألا تنصروه فقد نصره الله إذ أخرجه الذين كفروا ثاني أثنين إذ هما
في الغار إذ يقول لصاحبه لا تحزن إن الله معنا فأنزل الله سكينته عليه
وأيده بجنود لم تروها وجعل كلمة الذين كفروا السفلى وكلمة الله هي
العليا والله عزيز حكيم)

(هو الذي أنزل السكينة في قلوب المؤمنين ليزدادوا إيماناً مع إيمانهم
ولله جنود السموات والأرض وكان الله عليما حكيما)


بصوت متعب ومتأتأ:وانا ما ارضى على بنتي
حياة الغصيبه

رفعت راسها بعدم تصديق وكرات الدموع
المالحه التصقت بخديها بكت من حنانه
من عطفه من عدله باست يده بعمق وتتساقط
دموع اخرى شاكره لله ثم له ستخرج من هذا الجحيم
ستنطلق لحياة اخرى خالية من التسلط الذي تجبر
ان تكون به بعيدة عن فكرة انها ستخسر احدا اخر
غالي على قلبها كما خسرت والدها
وهل جزاء الاحسان الا الأحسان؟

اما هو يتمالك قدر مايستطيع هي فقد استطاعت
ان تدمي جرحه من جديد دون قصد عندما نطقت
"يبه" هي ستكسر باقي قلبها المتحطم
سينام الليلة ليس على فراق ثلاث من بناته
بل اصبحوا اربعه
كيف سيتحمل؟
كيــــف؟


:
:

على الغداء

فواز بضحكة صاخبه:ههههههههههههههه
هههههههههههه لو شفت وجهه يوم شافني يانايف قمط العافيه قام يقول انت شبح قالوا انك مت
نايف بأبتسامة لايظهرها دائما:وليش مطلع على
نفسك هالاشاعه
فواز بضحكة:ياخي نشبه مادريت كيف افتك منه
قلت لخويي يقول ان صار علي حادث وتوفيت

محمد بعدم رضا:امحق كذبه

انفجر ضحك:ههههههههههههههههه
هههههههههههههه

باله مومعهم معها من بعد ماخرجت من مكتب
ابوه وهي مثل الاشباح
قاطع سرحانه دخولها بهمس:السلام عليكم

فواز رفع عينه وتوسعت ابتسامته:حيها بنت خالد
طالعته بحزن توه يستوعب نزل راسه:آسف

فوزية سحبت كرسي جنبها:تعالي تغدي
فركت يدها بتوتر وجلست

فواز حب يغر الجو:محمد ولدك مرسل لي صوره
له مع وحده طخما انشهد هالولد مايهرول عبث

شهقت فوزية وضربت صدرها انفجر فواز
:ههههههههههههههههههههه لاتخافين كانت وراه
ما انتبه لها
محمد بدقه:انت العم القدوه
رفع حاجب وعينه على سلمان اللي شوي وياكل
ندى بنظراته

دندن:ده مش حبيبي ده حد تاني

ندى انفجرت ضحك بين ضيقها:ههههههههههههه
ههههههههههههه

نقدوها تنحنحت:احمم ..نزلت راسها
وسلمان بغى يذبح فواز بالنظرات

فواز بصوت عالي:ما اقول ياحريم
اخواني الا الله يعينكم على النفسيات بس

قام رفع حاجب نايف:ذا وش يقصد؟
محمد:خبل ماعليك منه

بالليل ..
حطت كل ملابسها بالشنطة استغلت غياب سلمان
خرجت من الباب الخلفي ومعها مضاوي


سعود لما شافها وقف ..
لفت ندى وبهمس:راح تروح معي
سعود برفض قاطع:لاااااا
ندى بترجي:بتروح
سعود برفعة حاجب:ماعاد تحشميني يابنت


نزلت راسها وبسرعه:آسفه بس
قاطعها:مضاوي ترجع
ندى بعناد:لا
سعود بغضب كبير:اسمعي الكلمه
ندى برجاء:الله يخليك خلها تروح معي هالمكان
ماعاد صار امان لها
سعود بعد تفكير :ماراح تروح حائل
ندى بهدوء:مؤقتا بس
سعود:عائشه معك
ندى بكرهه:طيب بس اهلي اليوم رحلتهم لحائل
سعود بهدوء:ومن قالك بتروحين مع اهلك؟

رفعت حاجب:اجل وين؟
فجرها بوجهها:روسيا
ضحكت بسخرية:روسيا هههههه لا تمزح

"عبست لما شافت ملامحه الجديه"
سعود:اذا تبغين مضاوي تكون معك
موسكو بتكون لها الامان بعد الله



ندى بكرهه لغموضه:من من؟
سعود بأستعجال:سلمان بيوصل عجلي





الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 620
قديم(ـة) 01-09-2014, 09:04 PM
صورة مس ميلانو الرمزية
مس ميلانو مس ميلانو غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانيه:عابرات فـوق السنة النيران


بالطرف الثاني..


ساندي وقفت فوق راسها وتشوفها تصلي
بخشوع
سلمت انفجعت حطت يدها على قلبها:مدام
بابا جسار يبغى انتا

عبست جسار لايهدأ يريد ان يضعف كل قوتها
تمتمت بكره:طيب
طوت السجادة وبنرفزه:يارب رحمتك بس

جالس بصدر المجلس الواسع رافع رجوله على الطاولة
ويده ورى راسه ويفكر هالخطوة راح تضمن
له الكرسي مو كرسيه لا كرسي الامير سعود
هو احق فيه شخصيته ثناء الكل عليه

بيسلم كرسيه لسلمان لكن راح ياخذ كرسي ابوه
بعد عمر طويل ضحك بخفه:بعد عمر طويل ياعمي

طرأ بباله محمد كشر:واللي خلقك ماراح اعديها لك

بتدخل سمعت صوته عقدت حواجبها معقوله يكلم؟
دخلت وشافته فركت يدها بتوتر

رفع عينه وبسخرية:مستحيه ياحبة عيني

تأففت اردف بجدية:لمي اغراضك بكره
ورانا سفر

بصدمة نطقت:سفر!

جسار بسخرية:بنروح شهر عسلنا هههههه

لوت فمها مجبوره تسكت والا بتشوف اللي مابيعجبها
قلب جدية:اختاري وحده من العلل اللي بالمطبخ
حتى تروح وتكون معك لأني بصراحة ما اضمنك

تمنت لو بيدها خنجر وقطعت احباله الصوتيه
ماعاد تبغى تسمع صوته والا كلامه اللي بدأ
يشككها بنفسه

تكلمت بهدوء وعاضه على شفايفها:ما اسمهم علل
هذولا اوادم ضعوف جايين يدورون ورى عيشتهم طبيعي
واحد ولد وبفمه ملعقة ذهب وشعرفه بطعم الشقا

اعتدل بجلسته وصفق بقوة:برافوووو والله
عندك حس انساني توقعت اللي بمثل حالتك الشاذه
مايعرفون الانسانية بعدين تعالي امشطي كشتك ذي
ترا اقرفتني


مسكت شعرها شكت بنفسها بشهادة الكل الكيرلي
عليها اجمل بكثير من السائح غصتها العبره
ينتقص فيها اشياء كثيره حتى انوثتها ينتقصها

قام ومشى من جنبها صقع كتفها لف رافع حاجب
:فيه شيء؟
ليلى:...........
صرخ بوجهها لدرجة رمشت اكثر من مره
وبتعب:سلامتك
ابتسم وارسل بوسه بالهواء:سلام ياعفيفه ههههههه







يوم جديد..
اضطر ينام ببيت اهل روز بعد الحاح ابوها
اللي عازمه على الغداء بعد

روز بأبتسامة:وين سرحان؟
سلمان بدون نفس:ولاشيء بترجعين معي؟

بغت تقول ايه لكن حست انه مايبغاها فضلت
تجلس يومين ببيت اهلها:لا بجلس لي يومين
سلمان ببرود:براحتك..

تمنت يقولها لا ويصر ترجع معه لكن تجري
الرياح بلا تشتهي السفن..تلك المدعوه ندى
سلبت عقله بكل مافيها من قوة صحيح انا
الذي نبض لي القلب بالبداية ولكن بدأ يصيبه خلل
في ضرباته


:
:


بالمطــار


سعود بأستعجال:يلا هاذي رحلتكم

وقفت وسلمت عليه بحراره التفت للخلف
متأمله رؤيته لأخره لرؤية تلك العينين
ذات النظرات الحادة..تلك الشفايف التي
تتغزل بها دون ان تنطق ..

اعرف ان رحيلك محتوم
كما حبك محتوم
واعرف انني ذات ليلة سابكي طويلا
بقدر ما اضحك الان
وان سعادتي اليوم هي حزني الاتي
ولكني افضل الرقص على حد شفرتك
على النوم الرتيب كمومياء
ترقد في صندوقها عصورا بلا حركة

اغمضت عيناها التي غرقت بدموعها
تماسكت رفعت راسها مسحتها بعنف:يلا

مشت ومعها عائشه ومضاوي وعينا سعود
تودعها رفع يده اشاره للوادع ابتسمت خلف
غطائها رفعت يدها توادعه ستفقتد الرياض
والموجع ستفتقد شخص من اهلها..

بالجهه الاخرى..


رفع حاجب بأستغراب من وجود عمه سعود
ما اهتم رفع كتفه:يلا مشينا

مشت مجبره معه وقلبها يتقطع اشلاء واشلاء
بهذه اللحظه لاحيل لها ولاقوة مثل الحمامة
الوديعة ترفرف بلباس السجن وصيادها يستمتع
بقتلها ببطء..

بالطائرة..

رفع حاجبه:راح تجلسين جنب هالمره العجوز
هزت راسها وجلست رفع تذكرته ويدور على مقعده

المضيفه بأبتسامة:من هنا يا استاذ
مشى معها ووقف عند مقعده
المضيفه بأبتسامة:هيدا هو مقعدك جنب الآنسه

المضيفه بأستعجال:ممكن ياسيد تجلس تأخرنا كتير

سرحانه وعينها على الشباك ويدها على خدها
تنهدت بصوت مسموع التفت طار عقلها وبنظرات
فجع جمدت مكانها


ابتسم وبانت صفة اسنانه البيضاء وغمازته
:مرحبا..


الرد باقتباس
إضافة رد

روايتي الثانيه:عابرات فـوق السنة النيران/كاملة

الوسوم
الثانيه:عابرات , السنة , النيــــــران , روايتي , فــوق
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
روايتي الثانية:غرورك مجنني يابنت عمي/كاملة وربك نسيتك روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 139 25-09-2018 01:13 AM
رواية مأقسى من غيابك الا شوفتك صدفه / بقلمي ؛كاملة اتالم بصمت روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 43 08-06-2017 04:39 PM
روايتي الأولى : أيام عشناها زمان أمل مستحيل أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها 10 21-04-2015 12:21 PM
(Volume Booster) برنامج لتضخيم ورفع الصوت في الجوال Mileys ارشيف غرام 2 05-04-2015 10:35 AM
برنامج جوال رائع [Volume Booster] يضخم ويزيد الصوت Mileys ارشيف غرام 1 02-04-2015 05:05 PM

الساعة الآن +3: 05:24 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1