غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها
 
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1261
قديم(ـة) 28-08-2014, 05:24 AM
صورة جوودي & الرمزية
جوودي & جوودي & غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى: وإذا إلهاج بفرح ليلة فأنا تهت لبكاج سنين


هلا والله وغلا بمطول الغيبات

انتظر البارت ع ناااااار
يالله وحشني ميشو موووت مابقا وحدة من صديقات في العايلة الا حكيت لهم الرواية والحين كلهم ماقد نزل يالله بروح ابشرهم

تري كنت مخططة انام بس لعيون هالبارت مارح انام الي ان ينزل واكحل عيني فية



  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1262
قديم(ـة) 28-08-2014, 05:55 AM
صورة حكاية شموخ الرمزية
حكاية شموخ حكاية شموخ غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى: وإذا إلهاج بفرح ليلة فأنا تهت لبكاج سنين


البارت الثالث والعشرون (23)

"رُبما أنا لا أبكِي .. ولكنِي أتألم !
رُبما أنا لا أتكلم ..ولكنِي أشعُر!
رُبما أنا لا أظهرٌ ذلِك ولكنِي.... أهتَم!"

الجدة بغرور :جهزو أنفسكم بعد بكرة راح تيجي تتغذى معاكم عشان تتعرفوا عليها أكثر وأكثر
شوق بعصبية وإنفعال:ومن دعاها؟!
الجدة : أنا ! هاذي فرصة عشان جاسم يتعرف عليها وانتو بعد تتعرفون عليها لا تضيعوا هالفرصة..وأنا أجزم

إنكم وجاسم راح تحبوها
شوق بعصبية :أبوي ماراح يحب غير أمي!
ياسمين نزلت راسها
الجدة عصبت :بنت! احترمي نفسك واعرفي كيف تتكلمين مع جدتك!..وراح تتغذى معاكم رضيتي ولا انرضيتي

..هذا ولدي وأنا أدرى بمصلحته ماباقي الا مبزرة تنهاني عن الي ابيه!
ياسمين بهدوء: ماعليش يا خالة ..هاذي ردة فعل طبيعية منهم ..حاليا يكرهوني بس بعدين راح يحبوني مثل أمهم
ضحكت شوق ضحكة قهر:هههههه واثقة وبقوة! مستحيل نحبك أصلا عشان نحبك مثل حبنا لأمنا وثانيا لا تقارنين

بينك وبين أمي !شتان مابين الجنة والسعير!
الجدة خزتها
ياسمين إبتسمت بوثوق:آوك أحترم رأيك .. بس هذا كلامك (شدت على كلامك)..."حطت يدها على خد ملاك "

بس يمكن عند الأمورة كلام ثاني
ملاك تجمدت ساكتة .. شوق نزلت يد ياسمين عن خد اختها بقوة ..زفرت بقوة :عمرها 19 مو 9! ولا تتأملين كل

أخوتي يقولون نفس كلامي!
مسكت يد ملاك ومشت بسرعة عنها
الجدة تنهدت : أتمنى ماتزعلي من تصرفات شوق .. ومهما قالوا ماعليك من كلامهم في النهاية الي بيتزوجك

جاسسم موب هم!
ياسمين ابتسمت ابتسامتها الواثقة:لاتخافين... كل الامور بتمر بسلام
...............................لما طلعو المعازيم..وبقو العائلة

حطت المكالمة "سبيكر" مثل ماقال السيد مشعل ..عشان يكون متأكد إنها اتأسفت قدام الكل

تقدمت بخطوات مترددة..ماتبي تعتذر لأكثر انسانة تكرهها والي فازت بقلب الي تحبه....بس ..اذا ما اعتذرت لها

راح تخسر حب حياتها..الف سؤال وسؤال يخطر على بالها..من وين لمشعل الصورة..وكيف عرف عن

هالموقف..ووش الي خلاه يدافع عن جواهر بهالقوة..بس طاغي على كل هالأسئلة..غيظها ان تعتذر لجواهر

أما هي ..اللي يحبها اثنين والي يكونون أخوان..وهي ماتدري بس الا تعرفه ان الكبير هو الي يحبها..وهي معجبة

فيه ..وماتدري ان هالأخوان يعملون اشياء ماتخطر على بالها عشانها وبس ..
ماسكة جوالها ,هدية مشعل لها..وتقلب فيه بضجر ..وسرحانه في الارض تفكر بالي يصير لها
رفعت عينها على صوت عالي ينادي باسمها :جواهر

فرح بلعت ريقها بقوة :أنا لازم أقول شي ....وقدام الكل
جواهر في داخلها "مصيبة بتحطها فيني للمرة الألف..ياربي سترك"

فرح وعينها غرقانة بالدموع على الاذلال الي هي فيه : أناا..أناا أسفة
الكل صقع تماما..خاصة جواهر الي تنحت ..وفي داخلها متيقنة انها سمعت غلط

بدور بقهر :انت وش قاعدة تقولين يافرح؟
فرح كملت وهي ترتجف:أنا أعترف...أنا كذبت وافتريت على جواهر ..لأنني أكرهها
جواهر فاتحة عينها على اوسعها مو قادرة تصدق
الجدة عقدت حواجبها
بدور معصبة كيف بنتها تعتذر وش هالموقف البايخ الي حاطة نفسها فيه
ومرح ترتجف
وجوري تعض شفتها
فرح بكت :لأنها تعيش مع يوسف في نفس البيت اهئ اهئ وانا احبه واغار منها اهئ
الجدة بحدة:وعشان هالسبب التافه سويتي كذا بمن هي من لحمك ودمك؟
فرح:أنا اسفة ..اسفة

"ابتسم مشعل بنذالة ..وسكر الخط وهو مبسوط على الاخر... عشاانك اسوي اي شي ..والي ينزل منك دمعة

وحدة ..اخليه يبكي دم "

بدور بقهر:انت كيف تتأسفين لهالنكرة!
الجدة بعصبية صرخت :اسكتي انت ولا كلمة .. انت ماتعرفين تربين كل ذريتك طالحين ..وانت ياوقحة تظنين اذا

سويتي هالحركات وكرهتيني في جواهر راح تكون في صالحك ..بالعكس اللحين جواهر كبرت في عيني اكثر

واكثر اجل تجي تسلم عليي بكل وِد بعد الكلام الي قلته لها ..واذا تصرفاتك واخلاقك كذا احلمي يتزوجك

يوسف..اصلا ما اتخيل يوسف الدُرة يتزوجك .. حرام ينظلم لو يتزوجك ..قليلة ادب ..انمحت ثقتي فيك كليا

فرح صارت تبكي بقوة..
بدور مسكت بنتها والنار تحرقها من كلام امها وموقف بنتها المذل..

الجدة تقربت لجواهر..وضمتها بقوة .. الحركة الي خلت جواهر تنصدم أكثر وأكثر
: ما غلط لما سماك سامي جواهر
جواهر ابتسمت بخفة لا اراديا
بعدت الجدة عنها وهي تبتسم لجواهر ..بحنية :بتسامحينها؟
جواهر سكتت شوي ..ابتسمت :اكيد
الجدة باست خد جواهر ..بعدت غرت جواهر عن عينها : الله يخليكِ ياريحة سامي .. من جد أحمد ربي انك

قدامي اللحين ..شكل واخلاق وفلذة كبد سامي
تعرف احساس لما تكون مظلوم وبقوة وبعدين يظهر حقك .. شقد الشعور جميل..هذا شعور جواهر اللحين

الجدة بصوت عالي:انتم ليش واقفين كذا كأنكم عسكر.. تحركو سوو اي شي
جوري حطت يدها على كتف جواهر وابتسمت :ظهر الحق وزهق الباطل
جواهر ضحكت بخفة .. رن جوالها " الشيطان " رفعته : عشان لاتقولين مرة ثانية ماعندك سند ..وأنا قلت لك

بدأت الحرب اليوم آنستي سندريلا الباكستانية والليلة تنتهي وسوف نستولي على بلاد العدو ونجعله يعض أصابعه

ندماَ..ووفيت بوعدي..صح؟!
جواهر بسرعة :أبي اشوفك اللحين اللحين وافهم كل شي
مشعل :أنا في الحديقة الخلفية أ...
قاطعته : ألقاك هناك !

واقف يعدل ربطة عنقه بتركيز .. رفع عينه على صوت طق كعبها .. ابتسم من قلب
صارت قباله .. قبل ماتفتح فمها تكلم :لما قلتي لي عن الصورة الي فيها فرح تتلزق في يوسف في مزرعة ابو

رويد خطر على بالي فكرة اول شي اني اروح عند مرح واتميلح عندها عشان تعطيني الصورة وبما انها تحبني

وساذجة ما استغرقت السالفة وقت طويل وعلطول سلمتني الصورة ثانيا اتصل لفرح واقول لها تعتذر لك وتعترف

والسبب يكون انها تغار منك لانك تعيشين مع يوسف في نفس البيت وهو واحد من الاسباب ..في البداية

رفضت..بس لما طلعت الصورة لها..رجع لك حقك

جواهر ابتسمت بقوة وصارت دموعهاا تنزل غصبا عنها وقالت الا تخفيه بدون وعي: مع انك شيطان بس اعترف

اني اعشق نذالتك ..شكرا شكرا واعترف انك طالع اليوم خقة بس عشانك تستفزني فحبيت استفزك واقولك ان

لبسك معفن ..وفي البداية كنت اكره تلقيبك لي بسندريلا الباكستانية ومن تقوله اكشر بس اللحين صرت احبه بس

ابين لك اني اكرهه لان عودتني اني اتهاوش معاك .. وانا احب اتهاوش معاك لان مع كمية القهر الي احس فيها

لما اتهاوش معك في النهاية انبسط..وصحيح اني معجبة بيوسف كثير بس معك اخذ راحتي اكثر ..لا تسألني ليش

لاني مادري ..و "صارت تبكي اكثر وهي مبتسمة باختصار شكلها تووووحفة"

مشعل ضحك على شكلها وكلامها : ههههههههههه طيب يا هبلة انا سويت كذا عشانك بكيتي منها واللحين

ترجعين تبكين ..مسحي دموعك

جواهر وهي تبكي مثل الطفلة بقوة:مو قادرة اوقف بكي...
مشعل يضحك :ههههههه وقفي تكفين شكلك يخرع مع الخطين الي بالون الازرق الي تحت عينك "يقصد الكحلة"
جواهر هدأت وهي تمسح دموعها : راح اوقف عشان دموعي مالحة كثير ..ترفع الضغط موب لذيذة
مشعل :هههههههههههههههههه الله يلعن ابليسك اجل تبين دموعك بطعم التوفي مع وجهك
جواهر ناظرته بقوة: تراك تلعن نفسك
مشعل طلعت عينه من مكانها :يااااا نذلة
جواهر ضحكت
..........................................
البنات صارو يتجهزون عشان يرجعون بيوتهم
شوق وهي تحط جوالها في شنطتها الفوشية : خلاص بنات بكره بتجون بيتنا ؟
البنات:يب ...اتفقنا
غرام :طيب ليش مو بعد بكره ؟
شوق كشرت : نسيتي.. البقرة بتجي بيتنا بعد بكره
غرام تنرفزت : اففففف اذا عمي قال بيخطبها بقتلها
شوق :يالييييت
رانيا : طيب وش ضمنكم يمكن تكون طيبة وحنـ
شوق بعصبية : بلا غباء .. اكيد خبيثة .. وبصراحه حتى لو طيبة انا مابي زوجة اب
رانيا لوت فمها
فاتن وهي متكتفة:تتوقعون عمي جاسم بيخطب بعد أزههار.. ما اتوقع
جميلة: بصراحه ....أنا بعد, يحبها بجنون ما اتوقع بيحب وحدة بعدها
ملاك بهدوء:أتمنى
جوري: بسسس .. إحتمال يخطبها!
شوق بعصبية: وش الي يخليك تعتقدين هالاعتقاد انسة جوري؟!!!
جوري بعقلانية: فكري فيها صح .. عمي بيتعرف على ياسمين لان جدتي الي طلبت هالشي .. يعني عمي بين

نارين .. نار رضا جدتي عليه .. ونار أولاده الي مايبون زوجة أب
فاتن بهمس:ونار حبه لأزهار
جوري: يعني ماتضمنين انه مايخطبها
شوق شدت على اسنانها :اذا كذا .. والله اخليها تنفر منه
............................
منسدحة على سريرها بملل.. وترسل بي سيات في الواتس اب ماخلت احد عندها رقمه الا ورسلت له من الملل
و .. انها مو قادرة تنام

صوت رنة الخاص..
يوسف : ليش مو نايمة ؟ ^_^
جواهر : مو جايني نوم ^_^
يوسف : أرق؟
جواهر : لا .. بس كذا مو جايني نوم .. انت مابتنام ؟
يوسف : امبلا .. اصلا حدي نعسان بس لازم اشيك على الواتس اب قبل
جواهر:اترك الجوال ونام
يوسف: ان شاء الله اللحين.. وانت بعد نامي هلايام تعبتي كثير مع ساره ..يلا تصبحي على خير
جواهر : وانت من اهله
يوسف: نامي طيب ؟
لا تسهري بعدين تتعبي ..
أحبك

جواهر انقلب وجهها احمر من اخر كلمة ..حطت فيس وجهه احمر وجنبه كلمة شكرا تصبح على خير
طلعت من المحادثة ومن الواتس اب بكبره من الفشلة

رن جوالها "الشيطان"..رفعته
:هبول ليش مو نايمة لحد اللحين؟
جواهر :الناس يقولو الو السلام هاي مو علطول يتكلمون كذا
مشعل:ولا يهمك..الو السلام هاي مو علطول يتكلمون كذا
جواهر:ههههههههه سخيف
مشعل:طالع على بنت عمي ..المهم ليش مو نايمة لحد اللحين؟
جواهر تنهدت:مو جايني النوم
مشعل:ليش؟
جواهر:لعدة اسباب ..منهم وحشتني سواليفي مع سارة قبل ما ننام
مشعل ابتسم
جواهر:ولما اقول لها ابي انام معك او اصحيها بس عشاني ملانة وابيها تجلس معي وهي تطردني من غرفتها ..

اففف تتوقع بتعود على الوضع؟
مشعل:اكيد بلا هبل حسستيني انها هاجرت للصومال ..كلها شهر عسل بعدين بترجع السعودية وبعدين تقدري

تلزقين فيها ..ويلا نامي
جواهر : انت وش حارك يا اخي
مشعل:كذا انا ابيك تنامي ابي اسمع صوت شخيرك يوصل لغرفتي
جواهر :هاهاها يااااسلام عناد لك مابنام
مشعل :هبلة عشان تتعبين بعدين صار لك اسبوع نومك مثل وجهك ..اذا مو قادرة تنامين اغني لك عشان تنامين

وشرايك ككاك
جواهرتستهبل:هاهاها يلا اطربنا بصوتك النشاز
مشعل:صحيح ترا بغني لك ..من جد
جواهر : اتحفني
مشعل :اممممم لحظة افكر اممممم...يلا بقولك هاذي حقت سبيس تون بس مو تصدقين حالك
جواهر : هههههههه ياااعمررري البريءءء اوتيكي تيكي تيكا
مشعل: بسم الله وش ذي الطلاسم الي تقولينها
جواهر :تعرف لما تداعب طفل تقول له طلاسم انا اسوي لك كذا
مشعل : اها مالت عليك وعلى الي يعطيك وجه .. بس غصبا عنك تسمعين الي بنشده
جواهر:يلا ابثرت حظي بهالانشودة
مشعل : احمم احمم...حلوتي ستنام، في هدوء وسلاام ، "جواهر ضحكت"ستحلق وتطير فوق اجنحة الحمام نحو

سماء جميلة..... نحو سماء ونجوم ....حلقي فوق الغيوووم ...لنشاهد اجمل قمر نائم ..."جواهر"شكرا شكرا "يحلم

معنا القمر الحاالم ...نغني نطيير... نحلم بالكثير... لا نحزن ان لم يتحقق حلمنا نحلم بالربيع وبزمن وديع وبلون

قريب يبتسم لنااا نتمنى مع كل الاطفال ان نحيا بسلااام "جواهر:الاطفال هاه"...نجمتي لاتناااام .. غيمتي تهوى

الكلام .. طبعا هاذي انت النجمة والغيمة لانك ماتنامين وثرثارة "جواهر : مالت عليك "مذكر وش بعدييييين ...

مدري وشو مدري وشو مدري وشو .. يبتسم لنااااااا
لا تخاافي انت بأمان ... لا تخافي من انسااان .. وتمني مع كل الاطفال ان نحيا بسلااام ...
فهمتي لا تخافي انت بأمان لا تخافي من انسان ..
جواهر ضحكت:طيب
مشعل : بعيدها عشان تنعسي ... حلوتي ستنام ..في هدوء وسلام ..ستحلق وتطير فوق اجنحة الحمام نحو سماء

جميلة..نحو سماء ونجوم..حلقي فوق الغييووم ..لنشاهد اجمل قمر ناائم..معـ..لحظة غريبة ماقلتي شكرا شكرا

جواهر نامت وبيدها الجوال
مشعل:جواهر..هيه باكستانية .. نمتي؟ مع نفسي انا بعد يعني اذا نامت بترد عليي ..تصبحي على خير..
"سكت شوي "..

أحبــك
وسكر الخط ..زفر زفرة طويلة ..ياليتها تسمعني وأنا أقول هالكلمة لها
............
الظهر..

مقربة كراسي طاولة الطعام بجنب بعضهم البعض عشان تنسدح عليهم وجنبها على الطاولة طاسة فوشية صغيرة

فيها قطع من الخيار..
والثانية متربعة على كنب الصالة ومتحمسة مع مسلسلها
أما أمهم تصارخ في المطبخ : تعالوا ساعدوني في تجهيز الغذاء
وبهمس :5 بنات مامنهم فائدة
صرخت مرة ثانية :غرااااااام قومي ساعديني بدل هالخرابيط الي تشاهديهم
غرام زفرت بقوة : لا حووول ولا قوة الا بالله ..ولا تقل لهما اف ولا تنهرهما .. يعني ياشيوخ من بين كل بناتك

ماشفيتيني الا أنا
شيخة صرخت فيها وهي تطلع الصينية من الفرن : بلا تحرطم وقومي يلا
غرام زفرت وكشرت ... قامت وهي تتجه لطاولة الطعام ..وبصوت عالي:طيب بنتك ذي المنسدحة ليش

ماتنادينها
ر فعت راسها ترد على غرام :لأن أنا الأكبر
غرام لما شافت القناع الأخضر الي حاطته جميلة على وجهها صرخت بخرعة :آآآآآآآآآآآآآآآآ
جميلة اخترعت من صرخة غرام :آآآآآآآآآآآآآآآآآآ
شيخة بعصبية:بسم الله وش فيكم تصارخون ؟
غرام بخوف :وش مزينة في وجهك إنت ! فلم رعب موب وجه ذا!
جميلة بعصبية:وش فهمك انتِ هاذي عناية بالبشرة عشان تصير بشرتك صافية وناعمة ..بس أفهم في مين أنا..في

غرام الي ماتفهم في هالأمور ابدا
غرام رفعت حاجب:مايهمني افهم بهالأمور التافهة خليتها لك
جميلة :تافهة مثلك!
غرام :طالعة عليك!
جميلة بصوت عالي:يممممممممه شوفي بنتك تغثني ولا تحترمني وأنا أكبر منها
غرام تكتفت :بزررر!
شيخة بعصبية:خلاااااص انت وياها جالسة في حضانة أنا!! دائما هواش وبس فلهذا ماصرتو في نفس الغرفة ..
وإنت بدل ماتحطين هالطين في وجهك قومي ساعديني
غرام اخذت طاسة الخيار الي على الطاولة وأكلت منه :وش مدريني عنها الهبلة
جميلة بعصبية:يمه هذا مو طين هاذي خلطة للعناية بالبشرة ..وانت اتركي الخيار هذا مو للأكل هذا لخلطتي
غرام :ياسلام تسرفين في الخيار عشان هالغباء ..ياخبلة الخيار للأكل للأكل موب يلعبون فيه
جميلة :اوووووووووووف غرام لاتقهريني ..ياربي متى أتزوج وأفتك منك
شيخة:اقنعي جوري تعرس عشان تعرسين وراها.."سحبت الطاسة من يد غرام"وانت وقفي أكل ولا بعدين ماراح

تتغذين زين ..ويلا على المطبخ
غرام مدت يدها :يمه تبيني اساعدك قرقشي
شيخة: أياااا وصخة تبين مني اعطيك فلوس على شغلك معي في المطبخ
غرام بثقة :أيه مو الدنيا أخذ وعطاء
شيخة تنهدت بقوة :الشره علي الي تعبت فيك وحملت بك 9 شهور ولاطلبت منك مقابل غير تساعديني في المطبخ
غرام وهي تحك رقبتها :والله يمه محد قالك تتهورين أنت وأبوي وتحملي بي..
جميلة انفجرت ضحك
شيخة ضربت ظهر غرام بقوة وهي متفشلة:انتِ أصيع بنت شفتها بحياتي
غرام وهي تحرك حواجبها :وانت احلى شيخة شفتها بحياتي
شيخة :ايه زبدي لي اللحين زبدي
مشت عنها وغرام وراها تغازل أمها وتصفق:اللي بتقصر تنورة تلحقها عيوون الشبااب هيييييه وهي بحالها

مغرورة وهي بحالها مغرورة
شيخة تسوي لها حركة الحمدلله والشكر وهي تكتم ضحكتها
........................

على طاولة الطعام الأنيقة بإندماج اللون الذهبي مع التركوازي ..الهدوء سيد الجلسة
بس جاسم اختار ان يقطع هالهدوء...

جاسم بتردد:طبعا انتم تدرون ان جدتكم عازمة ياسمين على الغذاء بكره عشان تتعرفون عليها اكـ...
رمت الشوكة من يدها ووقفت بحمق : الحمدلله
جاسم رفع عينه لها : شوق لحظة بس اسمعي كلامي للآخر..
وقفت متنرفزة
جاسم :بس ابغاكم تعرفون ان مو انا الي قلت لأمي تخطب لي او اني ابي اتزوج .. فاجئتني بياسمين مثل

مافاجئتكم ..وفي النهاية هي امي ولازم اطيعها ..خلنا بكره نتعرف عليها وان شاء الله يمر الموضوع بسلاسة

وخير
شوق عقدت حواجبها وبنبرة عصبية وتعجب:ان شاء الله يمر الموضوع بسلاسة وخير؟؟؟!! وين راح كلامك

اليـ "لما تفاتحني امي بالموضوع استخدم عقلي وافكر بوعي..بس بعد مدة ارجع ارفض الموضوع..اكتشفت ان

ازهار ما سلبت قلبي وبس ..سلبت عقلي كمان" ... هه ! شكلها أمي ماتت في قلبك وعقلك اللحين!
مشت بعصبية
جاسم سكت منصدم من كلام بنته .. ناظر أولاده
ملاك تناظر صحنها وتلعب بالمكرونة بدون ماتاكلها
راشد تعابير وجهه باردة بس قابض يده بقوة يكتم غضبه من الموضوع بهالطريقة
وليد يناظر أبوه بنظرة حزن
أما عبدالله يشرب العصير بهدوء
جاسم يحاول يغير من توتر الجو لف لملاك الي على يمينه:ملاك انت قابلتي ياسمين في العزيمة امس وشرايك

فيها؟
ملاك رفعت عينها لأبوها: مستحيل تحل مكان امي !
وقامت من مكانها بسرعة ...جاسم مد يده بيمسك ذراع ملاك يوقفها .. بس كانت ملاك اسرع منه
جاسم :ملا....."نزل يده وضربها بالطاولة بخفة"اففف..
راشد شرب عصيره بسرعه وببرود : كان مفروض تفتح هالموضوع في وقت مناسب .. موضوع ينرفز مثل

هالموضوع مفروض ماينطرح وقت الغذاء .. الحمدلله
وقام من الطاولة
جاسم : لا حوول ولا قوة الا بالله ! ... ناظر وليد وعبدالله الي هم الوحيدين الي بقو على الطاولة "
وليد ناظر عبدالله الي جنبه بإستغراب.. الي كان ياكل بشهية مفتوحة ولا كأن شي صاير!

في غرفة البنات "شوق+ملاك"
شوق جالسة على سريرها وملاك جالسة على الارض بين سريرها وسرير شوق وراشد مستند على الجدار

ومتكتف
ملاك بضيق: تتوقعون أبوي راح يخطبها ؟
شوق بجدية :ممكن ليش لا اذا جدتي كملت خططها
راشد :طيب احنا لنا رأي في هالموضوع .. وأبوي لازم ياخذ رأينا قبل مايقدم على أي خطوة!
قطع كلامهم دخول وليد الغرفة بهدوء ووراه عبدالله.. بإبتسامة بس يبان انه مخبي وراها ضيق :أجل مجتمعين

هنا .. كشفتكم
راشد بدون مايناظر اخوته :وأنتم شرايكم بالموضوع ؟
وليد وهو مركز نظره على صورة أمه الي على طاولة شوق "وصف الصورة" لابسة فستان ابيض ناعم وفاتحة

شعرها الأسود الطويل ومكتفية بقلوس وردي وتبتسم ابتسامتها الدائمة الحنونة وتناظر بعينها بود لتحت .. لبطنها

الي داخله شوق!":أكذب عليك لو أقول لك موب متضايق
ملاك بضيق:مافي احد راح يتزوج ابوه ويكون مبسوط ويبيه يتزوج
عبدالله بوثوق:امبلا فيه...أنا ابيه يتزوج!
الكل ناظره بصدمة
شوق والف علامة استفهام فوق راسها:تستهبل؟
عبدالله:وش فيها يعني اذا ابوي تزوج لا حرام ولا عيب
راشد :انت ماعندك احساس ؟ وامي؟
عبدالله:امي الله يرحمها خلاص ابوي صبر كثير ..هو حتى لو يكابر يحتاج زوجة
راشد بإستخفاف:هه!إنت مجنون!
عبدالله بعصبية :احترم نفسك!...انتم انانين وماتحسون بأبوبكم..ماتحسون بوحدته ..لو واحد فيكم يحس بأبوي

ماعارض..انتم بس تحسون بأمي..ونسيتوا ان الحي ابقى من الميت!
وليد بهدوء:معليش عبدالله قدر احساسهم ترا محد يحب ان تكون له زوجة اب
راشد باستخفاف: لا خليه ..هو بعد نفسنا يحس بس بأبوي
شوق :الحي ابقى من الميت؟شكلك انت بعد نسيت أمي عبدالله
عبدالله وهو يمد يديه بتساؤل : انا بس ابي افهم ليش انتم زعلانين ..وش الي يزعل في ان ابوك يتزوج بعد وفاة

أمك..بالعكس الشي مفرح ..مايزعل ابد!
راشد ناظره بحدة: تبيني احسسك انه يزعل؟.. اخليك تفهم الوضع مزبوط؟..طيب ..تتخيل ان بعد عدة ايام أبوك

بيلبس البشت وبيتكشخ عشان بيتزوج وحدة غير أمك..تتخيل ان أبوك راح يقول لمرأة ثانية غير أمك

حبيبتي..تتخيل إن الناس بيظنوها أمك واذا قلت لهم لا أمي ماتت بيقولون خلاص زوجة ابوك أمك..تتخيل ان

يمكن يصير عندك أخ من زوجة أبوك ..أولا تدري وش اقوى شي يمكن تتخيله؟..ان الغرفة الي كانت تنام فيها

أمي راح تنام فيها غيرها ..صورها الي في كل زاوية في الغرفة راح تنزاح ..حسيت اللحين؟
كلام راشد اثر على أخوته..صعب انك تتقبل زوجة اب
عبدالله انعقد لسانه ماعرف يرد
شوق ساكتة تناظر راشد وتكابر
ملاك تنزل دموعها بدون ارادتها
وليد يناظر الارض
راشد رفع حاجبه :حسيت !
عدل وقفته ومشى صوب الباب الي كان مفتوح وبيطلع من الغرفة..وقفه وجود أبوه عند الباب
جاسم ببحة وغصة: كل هذا متوقع إنه بيصير؟
راشد بإبتسامة استخفاف:مو انت الا تعلمنا ان مانتنصت على الغير؟
جاسم بنفس النبرة:سألتك جاوبني..كل هذا متوقع انه بيصير؟
راشد مسح ابتسامته : لا..أنا متأكد..لأن كل الي قلته راح يصير في كل عائلة تنضم فيها زوجة أب !
مششى قبل لا يستوقفه ابوه مرة ثانية..وهو داس على قلبه كثير مايقدر يكابر اكثر
.................................................. ........

رَشت من عُطرها البربري سبورت ..وكذا تكون حطت اخر لمساتها...ناظرت نفسها في المراية ,كانت لابسة

فستان أحمر قصير سادة ..ومزينته بسلسال طويل ذهبي ناعم وحلو ..بس طبعا لابسة السلسة الي أولاد عمها

اهدوها اياها الي عبارة عن قلبين واحد فضي والثاني ذهبي...رافعة شعرها تسريحة الدونات وغرتها عاملتها

بالفير ...أما مكياجها عبارة عن روج أحمر وماسكارا حطتهم في شنطتها عشان لما توصل بيت عمها

تحطهم..لبست عباتها وتحجبت ونزلت

الصالة فاضية تماما ... جواهر وهي تلف راسها يمين وشمال بفضول:غريبة ! وين الناس؟
في هالأثناء مرت جنبها الخدامة ..جواهر :اااا..لو سمـ..أقصد..اكسسيوزمي (أعذريني)
الخدامة وقفت لها:يس ميس؟(نعم آنسة؟)
جواهر توهقت كالعادة :وير يوسف اند مشعل؟(أين يوسف ومشعل)
الخدامة :مستر يوسف ويل قو تو هيز وورك سون..مستر مشعل سليب(السيد يوسف سوف يذهب لعمله قريبا ..

السيد مشعل نائم)
جواهر :ا اوك..ثانكس
الخدامة نزلت راسها ورفعته:ولكم ميس
جواهر تأففت:افففف مو ناوي عمي يجيب سواق يعني؟ فشلة كل مرة أركب معاهم ..اللحين وش اسوي كيف

بروح بيت عمي ,يوسف بيروح عمله ومشعل نايم
جلست على الكنبة بيأس وهي تحوس في جوالها
---------

سكر باب غرفته ,ولبس البالطو دخل يده اليمين في الكم وبيده اليسار حامل الجوال يكلم :ايه انا اللحين جاي
ههههههه ادري بكير على وقت دوامي
إلا أقولك جات سلوى ولا بعدها؟
لحظة بس " بدل جواله من يده اليسار الى اليمين" وصار يدخل يده اليسار في البالطو
أها كمل؟
لا ياسخيف ما أحبها ولا شي بس تراها متدربتي انا المسؤول عنها
"وهو ينزل من على الدرج"
لأن عندها مريض ولازم تعاينه في هالوقت
تصدق بس ..انا الغلطان الي أسألك ,للإشاعات جاهز
ههههههه يلا مع السلامة ..أشوفك في المستشفى

قفل جواله .. رفع عينه من جواله .. شافها جالسة على الكنبة بإستياء وتلعب بسحاب شنطتها
ابتسم :مساء الورد
جواهر بملل:مساء الخير
يوسف:شفيك؟
جواهر :بنات عمامي متجمعات وأبي أروح لهم بس مافي أحد يقدر يوصلني
يوسف اشر على نفسه :والي قدامك؟
جواهر لوت فمها :وراك شغل
يوسف :ويعني؟
جواهر بضيق:يوسف لا تستهبل مابي أأخرك على دوامك ومرضاك
يوسف : لاعاااد ترا على طريقي انزلك لبيت عمي وامشي .. واصلا انا مبكر على دوامي, يلا خبريني في أي

بيت بتتجمعون ؟
جواهر شقت الحلق:بيت عمي جاسم
يوسف :يلا
جواهر اخذت شنطتها ومشت وراه وهي متحمسة
يوسف وقف :لحظة.. "بصوت عالي" جيسيكا
جيسيكا جات ناحيتهم :يس سير؟(نعم سيدي؟)
يوسف :دو يو نو وير از مستر مشعل ؟(هل تعلمين أين السيد مشعل ؟)
جيسيكا : يس , هي از سليب سير(نعم انه نائم ,سيدي)
يوسف : اوك ثانكس جيسيكا (حسنا شكرا جيسيكا )
ابتسم بقوة ومشى ..صًفى له الجو
...................................
متربعة وتكلم واتس اب بجوالها ومندمجة
سلطان:يعني تتحدي أصير لك شاعر؟!
شوق:أتحداااااك
سلطان :طيييب ..شويات بس
شوق ابتسمت وصارت تهز نفسها من الحماس تنتظر الشعر الي بيرسله
رانيا وبيدها دلة القهوة تصب لغرام الي جنبها ,همست لغرام :البنت طربانة ولا تبي تثبت لنا انها حاطة نفسها

على الهزاز ترا اول ماجلسنا وهي ماتتكلم بس تهتز
غرام وهي تاخذ الفنجان من رانيا ,همست : لا أنا أتوقع هاذي فعايل الجني الي بداخلها
سلطان :أجمل مافي حُبنا إنه ليس لهُ عقل ولا منطق ..أجمل مافي حُبنا إنه يمشي على المَاء ولا يغرق
شوق تشققت من الوناسه : بنااااات بنااات اسمعوا وش كتب لي سلطان من شعر؟
جميلة :أتحفينا
جوري: تفضلي سمعينا
رانيا :خيرا يا جارية ؟
غرام دزتها : لاتقولين لها كذا بعدين الجني الي داخلها يطلع منها ويدخل فيك
شوق لفت لملاك: ملاك ملاك
ملاك :لبيه ؟
شوق اشرت على رانيا : دخلك هي البقرة الي بتعمل جبنه كيري ؟ "بعدت إصبعها لناحية غرام " هديك شو

بتعمل حليب ولا قشطة ؟
غرام وهي تدور شي ترميه على شوق : ياااا ..حيواانة .. اعطوني شي افقع وجهها بيه
شوق صفقت تغيظها : لوووووول العين بالعين والسن بالسن والبادئ اظلم
غرام بتروح لشوق .. مسكتها رانيا
غرام :هديني عليها ..هديني عليها هالخايسة ذي
شوق : والله مالي ذنب انا حاطة العطر الي اشتريتيه لي في عيد ميلادي
غرام انسفت الجبهة :والله ... لاهاذي اكيد ريحة ملاكو الي جبنك
البنات انفجرو ضحك
ملاك بعصبية وصدمة :أنااااااااااا؟!!!!!!! سلام الله على ريحتك يقال ريحة بنقالي يشتغل في سوق سمك وربيان
البنات ضحكو
جميلة صفقت عشان ينتبهون لها :هيييه ههيييه بنااات اسكتو عشان نننصت لكلمات الشاعر سلطان
فاتن بصوت عالي : ليديز أند جنتل مان .. صفقو للشاعر سلطان الـ####
البنات صفقو بحماس والي تصافر
شوق ابتسمت وهي تعدل فستانها : أحم أحم ... اسمعو ووعو وأنصتو للذي كتبه الشاعر سلطان الوسيم لزوجته

المستقبلية الجميلة شوق ..أححححمممم
(أجمل مافي حُبنا إنه ليس لهُ عقل ولا منطق ..أجمل مافي حُبنا إنه يمشي على المَاء ولا يغرق )
البنات استعدو بيصفقو
جوري رفعت يدها توقفهم :لحظة لحظة لحظة .. اسمحي لي شوق بس زوجك أبو خريط .. اصلا هالبيت لنزار

قباني ياحلوة!
البنات انفجرو ضحك شماتة في شوق الي مستانسة بالشعر واخر شي يطلع الي كتبه نزار قباني
غرام وهي تضحك شماتة :آوووووووووب انفجرت الجبهة
فاتن :ههههههههه لا اصلا ماعاد لها جبهة عشان تنفجر
شوق : انتم يابنات عمي الي يجلس معاكم غصب تنفجر جبهته
جميلة وهي تضحك :ههههههههههه جد تحسين كذا جلستنا جلسة تفجير جبهات كل وحدة تفجر في جبهة الثانية
ملاك لفت لجوري:تكلمين مين ياحلوة ؟
جوري: جوج تأخرت كثير
شوق :جد كلميها الجلسة ماتسوى بدونها وبدون, سارة !
.......................
في لندن بالتحديد ..عِند العرسان الجدد
فتح فيصل باب المطعم ودخل مع سارة الي كانت تضحك معاه
جلسو على كراسي باللون الأحمر بدون مسند .. وقبالهم طاولة طويلة باللون الأبيض .. في هالمطعم الكل يجلس

جنب بعضهم البعض
سارة على يسار فيصل:حبيبي أنا بدخل الحمام
فيصل وبيده المنيو : طيب بس خلينا نطلب بالأول ,عشان نختصر الوقت
سارة :عادي أطلب لي نفس طلبك
فيصل : اممم حتى العصير ؟
سارة وهي تعدل خيوط جزمتها:اطلب لي بيبسي آوك؟
فيصل :طيب
طبع قبلة على خدها ..ابتسمت له وقامت من على الكرسي
...في الحمام

وقفت قدام المراية,غسلت يدها ونشفتها ..طلعت مرطب الشفاه من شنطتها وحطته لها ..حطته في الشنطة وعدلت

حجابها الوردي ..ابتسمت وهي تناظر نفسها في المراية وفي داخلها "والله وتحقق حلمك ياسارة,واللحين انتي في

شهر العسل مع شاروخان تبعك"
دخلت بنت بريطانية الحمام وباين عليها متوهقة.. وقفت قدام المراية وناظرت سارة "بترجم كلامها

عطول":اعذريني أيتها الآنسة, هل تستطيعين مساعدتي في وضع الاي لاينر ,أنا متوترة ويداي ترتجفان لذا

اخشى ان افسد مظهري حينما اضعه
سارة ابتسمت لها :بالطبع ,هاتيه
البنت البريطانية شقت حلقها وهي مبسوطة : شكرا جزيلا , أنت فتاة طيبة
حطت لها سارة الاي لاينر ..واللقافة تحك لسانها : هل تريدين ان اضع لك ماسكارا سوف يصبح مظهرك أفضل
البريطانية : سأكون سعيدة حقا ان فعلتي ذلك
سارة ماصدقت خبر وطلعت مسكاراتها من شنطتها وحطت للبنت.. شكرتها البريطانية وطلعت من الحمام
سارة ناظرت ساعتها : تأخرت على فيصل , أكيد جابو أكلنا
طلعت من الحمام وهي تتجه للفيصل وهي مبسوطة حدها

وقفت تستوعب الي يصير قدامها
فيصل جالس جنب بنت بريطانية شقراء بلبس فاضح ,ويضحك معاها ويتصل لها عشان يتخزن رقمه في جوالها
بإختصار "يغازلها+يرقمها!"
سارة زفرت بسخرية والدموع متجمعة في عينها:هــه!
البنت وفيصل لفو لها
فيصل توهق:ساره!
البريطانية : Oh My God!
وقفت من على الكرسي بإنزعاج :Is she Your Girl friend?
فيصل توه بيتكلم ..البريطانية اخذت شنطتها الي على الطاولة وبعصبية شتمته ومشت
فيصل وقف لسارة : سارة اسمعيني..
سارة : إنتَ صايع! , أكــرهك!
شدت مسكتها على شنطتها ومشت عنه
فيصل بصوت عالي:ساااره! أوووف "لف للعامل الي قدامه " إلغي الطـ..أقصد, Cancel our order!
ولحقها بسرعة..(الفندق الي مقيمين فيه قريب جدا من المطعم الي كانو فيه)

دخلت الفندق وهو دخل وراها..بما انها درت انه وراها حاولت تسرع اكثر عشان مايمسكها
توجهت للمصعد ولحسن حظها انفتح وطلع منه شخصين
دخلت بسرعة وهي تضغط على الزر عشان يتسكر باب المصعد وتصعد للغرفة الي هم فيها
وفي هالأثناء كان فيصل في جهة المصاعد
شافها وهي داخل المصعد ..وتوجه لها بيدخل معاها ,على آخر لحظة تسكر باب المصعد في وجهه

مسك وجهه بتألم وهو معصب:أفففففففففففف
....................................



  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1263
قديم(ـة) 28-08-2014, 05:58 AM
صورة حكاية شموخ الرمزية
حكاية شموخ حكاية شموخ غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى: وإذا إلهاج بفرح ليلة فأنا تهت لبكاج سنين


في سيارة يوسف..
جواهر جالسة وراء في النص مثل المسبهة..تستحي تصعد معه قدام مع انها سبق وصعدت قدام مع مشعل
ولكن مشعل بالنسبة لها صديق ..يوسف غير

مركزة نظرها على تعليقة السيارة ,كانت سوار مطاطي باللون الوردي وعليه كلمة (دكتور) بالانجليزي وبجنب

هالكلمة قلب باللون الفوشي,لا اراديا بصوت واطي:وردي !
يوسف :نعم؟
جواهر انتبهت لنفسها,هزت راسها بالنفي وهي تبتسم :لا بس مستغربة من شي
يوسف ناظرها :آيش ؟
جواهر ابتسمت بعباطة وهي تناظر السوار
يوسف وجه نظره ببطئ للمكان الي تناظر إله ,ضحك بخفة :هههه السوار؟
جواهر:بصراحة,ايه
يوسف بإبتسامة : أكيد مستغربة إنها باللون الوردي ,هاذي ياطويلة العمر غالية علي كثير, لانها من أختي سارة

في أول يوم دوام لي كدكتور عطتني اياها, بس الذكية ماعطت اهتمام للون السوار والقلب الا فيه ,اشترته عشان

كلمة دكتور , مع ذلك حبيته كثير لأنه ذكرى جميل لتحقق طموحي , ولأني ما أقدر ألبسه خليته تعليقة سيارتي
جواهر :هههههههه ساروه دائما مفهية , بس بصراحة السوار حلو , بس مايناسب رجال أبد
يوسف:إذا عـجـبـك.."اخذ السوار" خذيه لك لأنه غالي علي , وأنت أغلى
جواهر انقلب وجهها ألوان: لا وش دعوة خليه لك لأنه غالي عليك
يوسف بحنية:جواهر,خذيه واتمنى دائما تلبسيه , هالسوار يدل إنك ملكي , لين ما أخطبك
جواهر تنحت ..نبضاتها تتسارع ,إبتسامته,صوته,كلامه .... تخليها تحبه أكثر وأكثر
..................................
في هالأثناء..
حاط المنشفة على أكتافه وشعره مبلل ..ويشرب ماء وهو ينزل من على الدرج
دخل المطبخ بنشاط ..فتح الثلاجة يدور شي ياكله(بالإنجليزي) : أين الجميع جيسيكا؟
جيسيكا وهي تمسح أرضية المطبخ (بالإنجليزي): السيد عبدالرحمن والسيدة خلود في الكويت ،سيدي
مشعل وهو يحط السلطة على الطاولة ويجلس,رفع حواجبه (بالعربي): والله ! عايشين الجو ولا خبرونا ,

طيب,(بالإنجليزي)أين يوسف ؟
جيسيكا (بالإنجليزي):لا أعلم بالتحديد ولكنه كان مرتدي الاب كوت أي خرج لعمله
مشعل وهو ياكل السلطة , بتردد(بالإنجليزي): وووو..أحم,وجواهر؟
جيسيكا (بالإنجليزي):خرجت معه سيدي !
مشعل ناظرها بنظراته الحارقة ..رمى الملعقة بعصبية (بالعربي):أستغل فرصته الحيوان لأني نايم , ليش مايحب

فرح ويتزوجون وأخلص منه ومن حبه الغبي ,(بالإنجليزي)وأنتٍ!,حالما ترين إن الآنسة جواهر سوف تخرج مع

يوسف توقظيني فوراً أفهمتي؟!
جيسيكا(بالإنجليزي):أمرك سيدي!
مشعل قام من على الكرسي وهو واصل حده من العصبيه :انسدت نفسي!
...........................
جالس في الصالة ويحوس في لاب توبه التوشيبا الكحلي بإندماج..قطع عليه صوت الجرس ,بإنزعاج وهو يحط

لاب توبه على الكنبة :اففففف يعني مااكتملو كل بنات اعمامي لحد اللحين!
مشى بكسل لناحية الباب وفتحه..
جواهر بإبتسامة :هلا راشد
راشد ببرود:أهلين جواهر
جواهر :وين البنات؟
راشد وهو يأشر على باب المجلس :هناك
جواهر :شكراً
مرت بجنب طاولة عند الجدار استوقفتها صور كثير عليها , صورة فيها عمها جاسم في شبابه ومعاه مرأة

ومعاهم عبدالله ووليد , وصور مفردة لعيال عمها , وصور كثير للمرأة الي كانت في الصورة مع عمها جاسم

راشد وقف يناظرها وهو حاط يديه في جيوبه : أمي
جواهر:هاذي أول مرة أنتبه للصور الي موجودة هنا ! تصدق انك نسخة من أمك !
راشد وهو يجلس على الكنبة : لهدرجة عمية ما انتبهتي لكل هاللصور !
جواهر التفتت له بصدمة وقهر:شكل أمك بس أخلاقك أخلاق زبالة !
ضحك راشد وسفهها
جواهر وقفت بشكل مستقيم ومشت بخطوات واسعة وهي منقهرة

-دخلت المجلس ..ووجهها أحمر من العصبية-
يعني ليش أغلب أخلاق أولاد هالعائلة زفتة ؟!!!
البنات وقفو لعب الأونو وناظروها بإستغراب
ششوق:وعليكم السلام!
جواهر وهي تجلس: آسفة السلام , بس جد تنرفزت
جوري ضحكت بخفة :ليش وش صاير؟
جواهر بإنفعال: ذا الزفت راشد نرفزني
فاتن :ومين مايتنرفز من راشد , هو كائن انخلق عشان ينرفز الناس
ملاك :هههههههه حرام عليكم أخوي مسكين
فاتن ناظرتها بحدة :عساه ضربة سكين!
جواهر ضحكت :ههههههه شكلكم بينكم علاقة كراهية قوية
فاتن رفعت حواجبها :فوق ماتتصورين!
رانيا :صح صح ليش تأخرتين ؟
جواهر :وش أسوي من خطوبة سارة سافر السواق وعمي ماجاب غيره , وعمي 24 ساعة مشغول ماعندي الا

يوسف ومشعل
جوري: طيب كانو مشغولين؟
جواهر:بالضبط , يوسف دوام ومشعل نايم , بعدين اتبرع يوسف ان يوصلني
غرام صفرت :هيك الرجال ولا بلا
جواهر ابتسمت وهي تناظر السوار الي عطاها اياه
رانيا : طيب ياذكية كان قلتي لي أمر عليك ونيجي سوا
جواهر حكت ذقنها : تصدقين ماجات على بالي!
غرام وهي تضحك بعباطة :سوا لو زين !
رانيا ضحكت بعباطة : زين لو شين !
غرام ورانيا :هههههههههههههههههه
الكل ناظروهم بنص عين
فاتن : آآآ المطلوب نضحك يعني؟
ملاك:ماتقدرون ماتسوون هالحركة صح ؟
شوق : هم تبع زيديني سخفا زيديني ,يا أسخف نوبات جنوني(تحرف قول نزار قباني:زيديني عشقا زيديني يا

أحلى نوبات جنوني)
جوري ضحكت :جاتكم نزارة قبانية !
فاتن ضحكت :مو أعظم من زوجها !
البنات ضحكو ماعدا شوق: هههههههههههه
شوق بعصبية:ياسخيفات!
البنات كلهم ماعادا جواهر الي ماتدري عن السالفة :أجمل مافي حُبنا إنه ليس لهُ عقل ولا منطق ..أجمل مافي

حُبنا إنه يمشي على المَاء ولا يغرق
غرام صفقت بقوة وبحماس:الله الله على سلطان قباني أووووووب!
شوق وهي ترمي أوراقها :أوووووف منكم ياحيوانات أعقلو
جواهر بإبتسامة :شالسالفة؟
جوري:هذا يابنت الحلال الشاعر سلطان قال لشوق هالبيت الشعر الي قلناه من شوي وأخر شي طلع ان الي كتبه

نزار قباني !
جواهر ضحكت بقوة
رانيا رفعت يديها بإعتراض:بسس يابنات مستحيل يتحول لقب نزار قباني لسسلطان بعدين أطلع له لقب ولا يهمه

بس لقب نزار قباني ليوسف!
جواهر وقفت ضحك بتساؤل:ليش يعني يوسف نزار قباني؟
رانيا : لأنه حنون ورومانسي يناسبه هاللقب
جواهر :أصلا انتي ماتعرفين تطلعين القاب أجل أنا سندريلا باكستانية !
رانيا حطت يدها على فمها وضحكت :والله مو أنا الي طلعت عليك هاللقب ولد عمك طلعه عليك وانا عجبني

فسرقته ههههههه
جواهر لوت فمها :مالت عليكم انتم الاثنين , طيب وذا الي برا وش لقبه ؟
فاتن ضحكت :ههههههههه كرهته من قلب !
رانيا :سيد متعجرف
جواهر ضربت باطن يديها ببعض:جبتيها بالضبببط يناسبه
رانيا ضحكت : يا ربي جد كرهته هههه
جوري وهي تخبص أوراق الأونو: شويق قومي زيني لنا شاهي!
شوق :تلايطي
جوري :مالت عليك طيب ملوك حبيبتي انتي قومي ..
ملاك قبل ماتكمل جوري كلامها , هشتها بيدها
جوري وقفت خبص بنرفزة:بالله ؟!!!
شوق :ورا ما تقومين انت تسوينه؟
ملاك:من جدد
جوري رمت الاوراق على الارض وصارت تلبس عباتها وهي مبوزة: أجل ياويلها الي بتمد يدها على الشاهي

الي بسويه
شوق:من زينك انت وشاهيك ,فارقي بس
جوري رمقت شوق بنظرة وطلعت من المجلس للمطبخ
بما إنهم متعودين يتجولون في بيوت اعمامهم وجوري الطباخة تبعهم فحافظة اماكن الاشياء الي في المطبخ
طلعت إبريق عادي وثلاجة الشاهي الأنيقة باللون الاسود الممزوج مع الذهبي
سمعت صوت خطوات تتجه ناحية المطبخ
وقفت بدون حراك
توقفت صوت الخطوات لما دخل المطبخ ..تنحنح وهو يتجه ناحية الثلاجة
جوري ماكلفت نفسها تلف عشان تشوف مين الي دخل المطبخ ... اخذت قارورة المويه الكبيرة عشان تصب

المويه
حاولت بس القارورة مليانة مويه وثقيلة عليها
:هاتيها عنك بساعدك
جوري وهي تلف راسها ناحيته:لا مايح...
تنح لما شافها , حب حياته , لما يشوفها يحس ان كل شي بخير ,كل شي حلو , لما يسمع صوتها يقشعر بدنه ,

حتى لو تقول كلمة بسيطة بالنسبه له هالكلمة عظيمة مدامها منها
أما هي فيدها ارتجفت على غير عادتها , لان هالمرة تذكرت كلام شوق لها في زواج فيصل وسارة
وليد ابتسم بهيام:أخبارك جوري
جوري بعدت نظرها للمويه ,وبشق الأنفس:تمام
وليد حط علبة العصير على الطاولة ومد يده للقارورة:آ...اتركيها عنك انا بصب المويه
جوري بعدت من مكانها عشان يصب وليد المويه ...صار يصب المويه وهي تناظره وفي داخلها" وش الي فيني

عشان يحبني , ولا مرة عاملته معاملة خاصة او مدحته او صار بيناتنا موقف عشان يحبني, متحيرة"
وليد بعد وهو يبتسم
جوري بهدوء رجعت لمكانها :شكرا
وليد بإندفاع : لا لالالا مابينا شكر !
جوري انصدمت بس حاولت تخبي صدمتها بإبتسامة وهزة راس بمعنى "آوك"بخفة
وقف جنبها شوي عشان ياخذ كاس من خزانة الكاساات ويصب فيه العصير تبعه

:أنا أعشقك !
اعترف!,حست كأن تيار كهربائي مر في كل خليه من خلايا جسمها, وقفت عن الي تسويه
أما هو بلع ريقه بقوة وهو يحاول يستجمع شجاعته
:مرت 6 سنوات وأنا كل سنة أعشقك اكثر!
جوري في داخلها"أيييييييش!!كممممم!!! ست سنوااااااااااات مستحيلللللل!!!"

وليد لف لها عشان يشوفها ويشوف ردة فعلها,كانت جامدة تماما,كمل بشجاعة ماسبق له صار بمثلها :ولا تظنين

ان حبي هبال أو طيش, لا والله انا أعشقك وبقوة جوري والود ودي إني أخطبك , بسسس , أنا خايف إنك

ترفضيني لأنك ياجوري ماتدرين لو أنك ترفضيني ايش الي بيصير فيني !
جوري بصوت واطي: وايش الي يخليك واثق بإني راح أرفضك ؟
وليد : الي تقدمولك ومع كثرهم كلهم انرفضو من قبلك ,اللحين أنا راح تقبلي فيني؟
جوري توترت تمنت انها ما اشتهت الشاهي ولا قامت سوته ولا تنصاب في هالموقف
وليد بإلحاح:جوري؟
جوري بثقل : وليد أنا آسفة بس ماراح أنبس ببنت شفة الا اذا صار الموضوع رسمي!
وليد ابتسم تدريجيا :يعني إنت عندك مشاعر اتجاهي؟
مر السؤال كأنه صاعقة عليها
التوتر وصل اتش عندها , تمنت تهرب منه أو تطلع حفرة في الارض وتطب فيها أو يدخل أي أحد عشان تنفذ من

هالموقف وهالسؤال
جوري لهت نفسها بإنها تفتح علبه الشاهي
وليد سحب علبة الشاهي من يدها :جاوبيني!
جوري رفعت يدها تفتح الخزانة تدور شي هي ماتدري ايش هو بس اهم شي تتهرب من سؤاله
وليد بإصرار:جوووري!
جوري نزلت يدها وهي تتنفس بسرعة ,لفت له .وبنبرة حنية : أتمنى أبادلك نفس الشعور وليد ,بس أنا ,أنا, قلبي

مايميل لك أبد!
وليد سكت شوي وهو يناظرها بألم : جوري إنت تحبين شخص ثاني صح ؟
جوري بصدمة :شتقصد ؟
وليد :رفضك المتكرر للي يتقدمولك ,و رفضك لحبي يبين انك تحبين شخص
جوري هزت راسها بالنفي :أنا ما أحب , بس في نفس الوقت انا ما أحبك وليد , "سكتت شوي " آسفة
وليد بغصة:مو انتي الي تتأسفين جوري حاشاك , بس اتمنى لو اني اتقدم لك توافقي , ووالله راح اعيشك مثل

ماتحبين والي تبيه راح يصير
جوري مسحت وجهها بيدها وهي متنرفزة حالتها يرثى لها ..

:أووه ياهلا والله بجوري وأنا أقول البيت منور !
جوري بوهقة ابتسمت :اهلين عمي !
وليد نزل راسه وسكت بضيق
جاسم :اوب اوب وش ذا الزين ؟ خليني اسويه عنك وانتي اجلسي مع بنات عمك
جوري ابتسمت:لا تتعب نفسك عمي , اللحين باروح لهم
جاسم : امم يعني ماراح تسويه ولا راح تخليني اسويه عنك؟
جوري هزت راسها :ايه مايحتاج ,أصلا إنسدت نفسي!
جاسم ابتسم ابتسامه صفراء وهو مستغرب
وليد رفع راسه وناظرها على اخر كلمة قالتها "انسدت نفسي!"
طلعت من المطبخ بزفرة طويلة
.................................................. ...........
لابسة ملابسها الرياضية بلوزة صفراء وعليها كلمة (sport) وبرمود أصفر عادي , وشعرها رافعته ذيل حصان

وغرتها شادتها بطوق قطني, وتدرب بالطوق الرياضي

أما هو فجالس قبالها على الكنبة ويناظرها بملل: وش رايك نطلع ؟
سارة بإنهماك :لا
فيصل:طيب نشاهد موفي؟
سارة:لا
فيصل:طيب نلعب ورق؟
سارة:لا
فيصل بزعل:أوووف يعني كذا راح تعاقبيني؟
سارة :لا مو هذا عقابك راح تشوف عقابك بعدين
فيصل :أنا بس ابي اعرف ليش انتي زعلانة هالكثر؟!
سارة :لا تسوي نفسك ماتدري ياباشا فيصل,يعني حركة انك ترقم بنت واحنا في شهر عسلنا شي عادي؟
فيصل لوى فمه :طيب هاذي المرة الوحيدة مفروض ماتزعلي بهالكثر!
سارة لفت له بسرعة فطاح من عليها الطوق الرياضي ,بعصبية :نعمم؟!! هالمرة الوحيدة , ليش نسيت لما

غازلتني في المجمع وانت تحسبني بنت ثانية ؟ نسيت لما ضحكت مع البنت الي تصادمت معها في المجمع

؟"وهي تضرب الارض برجلها " نسيت لما اي بنت تمر بجنبك تاكلها بعينك لين ماتغيب عن نظرك ؟, أنا زين

مني اصلا اني نسيت تفاهاتك وحركات المغازل الي كنت تسويها قبل ماتخطبني بس المشكلة انك ضال على

هالحركات ولا تغيرت ,أبي أفهم ليش تزوجتني اذا تحس نفسك مو قادر تترك هالحركات أو انك تحسني مو كافية

عشان اغض بصرك عن باقي البنات ؟
فيصل افحمته سارة بكلامها عن حركاته , بس ارتفع عنده الأدرينالين عند سؤالها في الأخير
سارة بقهر صرخت :جاااووبني!!
فيصل ناظر سارة وهو ساكت مايدري وش يقول
سارة والدموع متجمعة في عينها وهي معصبة:لا تسكت تكلم ! ياا فيييصل ليييش؟
فيصل وقف لسارة وهو يمسك كتفها بهدوء:ياسارة صدقيني في بعض الأحيان قلة المعرفة تكون في صالحك !
سارة بعدت يده بقوة وصرخت بعصبيية:مايهمني جاوب على سؤالي ,ليش باقي جرح ماجرحتني بيه؟جاوبني
فيصل نظراته فيها الشفقة والألم ,بهدوء:عشان مشعل!
سارة بهدوء وهي مستغربة :مشعل ؟شدخله !
فيصل وعينه بعين سارة:أمي كانت تبي تجبرني على الزواج ,وصارت تدور عن بنات عشان تخطبهم لي , لين

ماحست بجمال شكل وأخلاق جواهر "سارة عقدت حواجبها بعدم فهم" وكانت تبي تجبرني عليها وخيرتني بين

عدم رضاها وبين زواجي بجواهر,بس أنا ما أقدر أتزوج جواهر عشان أعز أصدقائي مشعل
سارة :فيصل انت وش قاعد تخرف ؟ شدخل مشعل في جو..."سكتت بصدمة وهي تستوعب"
فيصل كمل:إيه ,عشانه يحب جواهر, واذا انا تزوجتها راح اكسر قلبه ,وفي هالفترة كانت تصبيني مواقف كثيرة

معاك ومنهم ضمك لي في مزرعة أبو رويد ,فقررت إني أتزوجك
سارة طاحت الدموع من عينها وبصوت واطي:يعني أنا البديل؟
فيصل سكت ونزل عينه
سارة وهي تمسك جبهتها وتبكي:وأنا الي أظنك تحبني ,أنا جد غبية!
مشت بسرعة للغرفة وقفلت الباب بقوة
فيصل رمى نفسه على الكنبة بخذل , حط يده على فمه وهو يفكر .. كانت ذيك الفترة صعبه عليه محتار يرضي

أمه ويدعس على قلب صديقه ,أو تغضب عليه أمه ويرضي صديقه , ماكان عنده الا حل واحد عشان يرضيهم

اثنينهم

وهو زواجه من سارة!
.............................................
يمشي في أرجاء المستشفى وبيده ملف مريض يدققه بإندماج ..
صدم كتفه بكتف شخص آخر وتناثرت الملفات الي بيد الشخص الثاني
يوسف نزل بسرعة يلتقط الملفات :أنا أسف ما انتبهت
:اشتقت لي؟
يوسف لف لناحية الصوت :هاه؟!
تنهد بقوة :سلوى!
سلوى وهي على ركبتها بجنبه بإبتسامة :أولا قلت لك اكثر من مرة ناديني سوسو, ثانياالدكتور عبدالله قالي انك

سألت عني ,كل هذا لأنك مشتاق لي؟
يوسف :آخ من الدكتور عبدالله ماينحط في فمه فولة ,لا طبعا يا متدربة سلوى انا سألت عنك عشاني مسؤول عنك

ولازم اعرف اذا انتي ملتزمة بمواعيد شغلك أو لا
سلوى رفعت حاجبها مو عاجبنها رده
مد لها ملفاتها :تفضلي ملفاتك
سلوى أخذتهم من عنده ولامست يده قصداَ
يوسف بعد يده بسرعة ووقف بإنزعاج
سلوى وقفت بثقة وهي مبتسمة
تقدمت ليوسف ممرضة :دكتور يوسف عندك مريضة في غرفة 145
يوسف : طيب ايش حالتها ؟
الممرضة :والله ما أعرف مارضت أعاينها قالت لي ماأحد يعايني غير الدكتور يوسف لأني أثق فيه
يوسف رفع حواجبه بإستغراب
الممرضة مدت الملف إلى يوسف
يوسف:متدربة سلوى خذيه عشانك بتروحي معي للمريضة
سلوى أخذت الملف
يوسف شكر الممرضة ومشى لمريضته
وقف ولف وجهه بشكل بسيط لوراء: حابة تظلي تشتغلي على الملفات طول اليوم ؟
سلوى انتبهت لنفسها ومشت بسرعة وراه

يوسف دخل لغرفة المريضة ووراه سلوى مباشرة
:أخبارك ولد أخوي؟
يوسف ناظر عمته بدور بصدمة .. وأول ماشاف ان عمته الي جالسة على الكرسي ناظر الي على السرير بسرعة
(فرح!!)
يوسف بصدمة :أهلين عمتي بدور
فرح بدلع :وأنا مالي سلام؟
يوسف ابتسم ابتسامة صفراء خفيفة :سلام فرح
فرح بدلع :وعليكم السلام
يوسف : عمتي بدور ايش فيها بنتك ؟
فرح :ليش انا مالي لسان عشان تسأل أمي وأنا المريضة موجودة قدامك وتقدر تسألني؟!
سلوى رفعت حاجبها بإستغراب من التصرفات الي صايرة قدامها وردة فعل يوسف من وجود عمته وبنت عمه
بدور ابتسمت :والله مادري ياروح عمتك بس فجأة طاحت علينا في البيت وعلطول جبناها هنا
يوسف:ووينه زوج عمتي حازم ؟
بدور:زوجي مسافر للإمارات وفهد الي جابنا هنا وراح لأصحابه
يوسف ابتسمت :أها ان شاء الله يروح ويرجع بالسلامة , فرح أنا راح أعاينك اللحين مستعدة ؟
بدور وقفت :وأنا أستئذن ,اهتم فيها يايوسف وتراها أولى من كل هالمرضى الي عندك دمها من دمك ولحمها من

لحمك
يوسف: راح تمشي وتتركيها ؟
بدور بغرور:اي ليش لا , أكيد ماراح تعمل عملية أو شي من هالقبيل , ثانيا انت ولد خالها وموجود معاها وطبعا

اذا احتاجتك ماراح تقصر معاها صح ؟
يوسف هز راسه بإيه وفي داخله "ولو هي بنتك ولازم تهتمي فيها!"
طلعت وهي تتمخطر بغرور
لف لفرح الي كانت مبتسمة على الآخر
يوسف تنهد وهو يصبر نفسه وتوجه لناحيتها عشان يكشف على عينها
فرح ابتسمت:مايحتاج تتعب نفسك وتفحصني ,"بهمس مسموع" أنا موب مريضة أنا أمثل المرض!
يوسف:فرح من جدك انتي؟!!
فرح ابتسمت بثقة:ايه لأني اشتقت لك ولازم اشوفك
سلوى ناظرت يوسف بصدمة الي كان هو منقهر من جرأتها
يوسف بقهر بس بهدوء: تشوفيني برا المشفى في بيتنا في بيت جدتي بس مو تجيني في المستشفى أنا هنا أشتغل

مو ألعب يافرح عندي عدة مرضى يحتاجوني ويحتاجون وقتي الي انا اضيعه معك اللحين , تدري اني ما اقدر

اطلعك من المشفى الا اذا اجريت لك الفحوصات ؟
فرح والحياة عندها ايزي :مو مشكلة , افحصني يا يوسف هذا يوم المنى
سلوى بجدية :اسمه الدكتور يوسف مو يوسف حاف
فرح بقهر:وانت شدخلك اناديه بلي ابي
يوسف بنرفزة: خلاص فرح , وانت تراها بنت خالي مالها داعي الرسميات بينا
سلوى سكتت بقهر
وفرح كشرت في وجه سلوى وابتسمت ليوسف
يوسف وهو يفحص عينها : انا اللحين راح افحصك وأول ماتطلع النتائج راح ارخصك من المشفى
فرح لفت وجهها وغمضت عينها بقوة
يوسف :عندك حساسية من الضوء.
بدلع ماصخ:يمكن حبيبي "وشدت على الكلمة وهي تناظر سلوى " الي ناظرتها بحدة
يوسف بصوت واطي :ياصبر الأرض
متدربة سلوى قيسي الضغط للمريضة
سلوى بنرفزة:بس هذا شغل الممرضة
يوسف ناظرها بحدة هو بالموت متحمل بنت عمته عشان يتحملها
اخذت جهاز قياس ضغط الدم وهي منقهرة
يوسف : ولو سمحتي بعد ما تخلصي من قياس ضغطها اعملي لها صورة طبقية للدماغ بما انها دخلت بحجة

الاغماء لازم نعمل لها هالفحص الكذابي " وناظر فرح عند اخر كلمة قالها"
سلوى : اذا كل السالفة كذب في كذب ليش اتعب نفسي واعمل لها صورة طبقية للدماغ
فرح تبي تنرفز سلوى : لانه يخاف عليي ومهتم فيني
سلوى : باين من سحبته على تحيتك اول ماشافك
فرح انقهرت :لأنه كان منصدم من وجودي في المشفى وكان خايف عليي أول ماشافني ماشفتي ردة فعله يالعمية
سلوى : امبلا شفت ردة فعله وكانت مبينة غير عن الي قلتيه يعني اذا تبغين ارتب لك مواعيد عند طبيب العيون

لانك عمية!
يوسف اتنرفز :هيه انتم الثنتين بعدو كرهكم لبعض في هالمجال , اول ماشفتو بعض وكل وحدة حاطة راسها

براس الثانية !
فرح بوزت بدلع :شفت يايوسف كيف تعاملني متدربتك؟ غيرها مابيها تكون الي تشتغل عندي !
سلوى تخصرت :نعم نعم؟؟!! ليش خدامتك عشان تقولين اشتغل عندك؟؟!
يوسف : فرح خلي الدكتورة (سلوى ناظرته بسرعة وهي مبسوطة من داخلها اول مرة يناديها دكتورة ) تشوف

شغلها وتفحصك ولو سمحت يادكتورة سلوى أبغى نتائج الفحوصات تطلع اليوم , عن اذنكم
طلع وهو متنرفز من هالموقف البايخ

سلوى ناظرت فرح بدون نفس: قومي معي عشان افحصك طبقي محوري
فرح ناظرتها بحدة :انتي حاطة عينك على يوسف صح ؟
سلوى تكتفت :ليش انتي حاطة عينك عليه؟
فرح :طبعا حتى الأعمى راح يدري اني أعشقه مو بس أحبه , "حطت يدها على فمها " أوبس نسيت انك عمية

سوري!
سلوى ضحكت بإستخفاف:هههه ياحرام تحبيه وهو ساحب على أم أم أم حبك , حبك حب أعمى مثل صاحبته!
فرح وقفت بغرور وهي جبهتها منسوفة:خلصيني واعملي لي هالفحوصات الغبية
سلوى مدت يدها ان هي تسبقها وتمشي مشت فرح بغرور قدامها وفي داخلها " ياربي من وين طلعت هالقردة

الثانية بعد! يارب تنصاب بأحد الأشعة الخطيرة الي في هالمشفى ويصيبها مرض فتاك وتموت يارب"
وسلوى في داخلها " اففف من هالملاقة كل الملاقة الي موجودة في هالعالم مجتمعة في هالسخيفة ! يارب بس متى

تطلع فحوصاتها السليمة وتطلع من المشفى بأسرع وقت وأفتك من وجهها المكفهر ذا ,ومو نوقف عند هذا وبس

لا ان شاء الله اول ماتطلع من المشفى تدعسها سيارة لا! مو تدعسها سيارة الا تدعسها تريلة وتموت موتة شنيعة

!"
......................

:جهزت الفستان والاكسسوارات وحجزت لي كوافيره راح تجيني للبيت وامم باقي علي الشوز وابي اشتري لي

مجموعة العناية بالبشرة و
جميلة قاطعتها :طبعا هاذي عليي لا تنسين وبعيدن تشترينها
شوق :لا شدعوة انسى احسن وفرتي , ايه وانتم جهزتو لخطوبتي؟
ملاك:انا ايه خلصت كل شي
شوق ضربت راس ملاك بخفة:تستهبلين مع وجهك
جوري :انا اشتريت الفستان بس باقي علي الاكسسوارات
رانيا:انا مثلك
جميلة :اما انا خلصت كل شي تماما
شوق :وطبعا انتم فاتن وغرام اشتريتو الفساتين بس صح؟
فاتن:يب
غرام:لا انا ما اشتريت شي اصلا!
شوق بصدمة:من جدك ؟!! ترا ماباقي شي على ملكتي!!
غرام :وانا شسوي اذا البضاعة في كل مكان زبالة
جوري :بلا كذب غرمو قولي شسوي اذا انا ما طلعت السوق عشان اجهز لملكة شوق!
غرام بضجر:اففف شسوي ترا قسم التجهيز للمناسبات ترفع الضغط انا زين تحملت تجهيز عرس فيصل وسارة
عشان بعده عطول اجهز لملكة شوق
شوق تخصرت :ياسلام ! يعني مايحتاج تجهزين لخطوبتي ولا كأنك بنت عمي وصاحبتي؟!
غرام:شف ذي الي ماتفهم!أقولك ثور تقولين احلبيه!
شوق :المهم ماعلي منك ,وانت جواهر وش جهزتي؟
جواهر وهي منزلة راسها ماتبي يجي دورها في تحقيق شوق ,بتردد:آآ , آم...بصراحة ماجهزت شي
شوق بفجعة وبصوت عالي :ياسلام وانتي بعد؟!!!
جواهر بضيق:شسوي قلت لك ضروفي مع الطلعات
فاتن صفقت بقوة وهي مبسوطة:حلوة ,أجل واعدي واحد من عيال عمي عبدالرحمن وخليه يطلعك السوق ويدلعك
جوري :هيه انتي ايش يواعدها وتواعده ويدلعها !
فاتن:والله هاذي افضل طريقة لها تطبق "يعني تخليه يحبها بشكل غير جدي ومؤقت بالسوري"واحد من عيال

عمي عبدالرحمن
البنات يناظرونها بنظرة الـ"ياسلام" أما جواهر تفشلت لان فعلا كما في معلوماتها ان واحد من عيال عمها يحبها

(يوسف)
رانيا:والله عجبتني الفكرة لو أنا بدالك ياجواهر كان طبقتها

طق طق طق
شوق بصوت عالي:مييين؟؟
:أنا يابابا
شوق :ادخل كلهم محارم
جاسم دخل وعلى وجهه ابتسامته الحنونة وبيده حامل صينية ذهبية وعليها ثلاجة الشاهي الي طلعتها جوري

واستكانات :السلام عليكم
البنات كلهم:وعليكم السلام عمي
جوري ابتسمت لما شافت ثلاجة الشاهي بيد عمها
جاسم وهو يحط الصينية قبال جوري : مايهون علي تشتهين الشاهي ولا تشربينه
جوري وهي شاقة الحلق:تسلم يدك عمي بس ماكان مفروض تتعب نفسك
جاسم وهو يجلس بين فاتن وجميلة : معليش عادي اجلس معكم ؟
جميلة :اي اكيد اذا ماوسعك المكان توسعك عيونا
ابتسم لها جاسم وجلس : اللحين الشاهي يتعب ياجوري لايتعب ولاشي , الا اخباركم يابنات اخواني؟
جات له اصوات من كل مكان تردد هالكلمات"بخير,تمام,الحمدلله الخ"
جاسم ونظراته تتفحص الموجودين : الا وينهم بنات اختي (بدور) فرح ومرح؟
شوق بإمتعاض: لاااا مستحيل اعزمهم على بيتنا عشان يخربون الجمعة
غرام :اصلا فراقهم عيد
فاتن:وشوفتهم نكد
جميلة:ماعندنا علاقة قوية بيهم ,او بالأحرى علاقتنا معهم كراهية وبغض وبس

أما جواهر فكانت ساكتة وهي تتأمل ملامح عمها الي تشبه ملامح أبوها سامي

جاسم بحنية : لا يابابا ليش تقولون هالكلام..مهما كان هذول بنات عمتكم دمهم من دمكم حتى لو كانت طبايعهم

وصفاتهم غير عنكم لازم تتقبلونهم وبعدين يابابا انتم لازم تحسون فيهم انتم تدرون ان البيئة الي هم متربين فيها
صعبة كثير أمهم الي هي بدور اختي متحررة وتبي كل شي يصير تحت أمرها وأبوهم عصبي وملتزم الى حد

التعقيد ونفس الشي يبي كل شي يصير تحت أمره وعلاقتهم مختلة وكلها هواش وتفكك فبالله كيف تبون يصيرون

عيالهم ؟ فهد صاير ملتزم ومعقد وعصبي مثل أبوهم مع العائلة ومع اصحابه مغازلجي وراعي حركات
(هنا جوري رجع لها التفكير بشأن ان ممكن يكون فهد هو الفارس المجهول)
وفرح ماخذة طبايع امها أبن عن جد ومرح مهزوزة الشخصية ,أقصد من كلامي ان محد ينخلق خبيث ومتكره

للناس ,كل إنسان يخلق وقلبه نقي بس هو الي يزرع في داخله الكراهية والخبث ,يابابا حتى لو أنتم تكرههوهم

مثل ماتقولون معليش الكره نقدر نحوله لحب حاولوا تقربونهم لكم وتعاملوهم بالحسنة وتكلموهم بالكلمة الطيبة لأن

والله حرام ان كلكم اعماركم قريبة لبعض وعلاقتكم قوية مع بعض ما شاء الله بإستثاء فرح ومرح الي كان ممكن

تكونون معهم صداقة ولا أحلى

شوق بعصبية كعادتها : بس يبه أنا ما أقدر أتحمل غلاظة فرح أبد ومرح ترفع ضغطي بشخصيتها الضعيفة
ملاك:وأي شي تسويه فرح ,مرح تسويه
فاتن:عمي, تراهم والله يفقعون المرارة خاصة فرح كذابة وفتانة ومنافقة وقليلة أدب ومغرورة اففف ذكراها لحاله

يعصبني!

جاسم وهو يمسح على شعر فاتن الي جنبه :بابا لازم تفهموا أدري اني تفلسفت عليكم كثير بس من واجبي اني

انصحكم انتم كلكم بنات أخواني وكلكم مثل بناتي ومافي وحدة افرقها عن الثانية حتى لو اني ربيت بنات ناصر

لفترة بس يظل كلكم نفس الشي بالنسبة لي ومايهون علي اشوف علاقتكم متفككة مع بنات عمتكم ,ومع كل

الصفات السيئة الي ذكرتوها عنهم لازم تتحملونها وتحاولون تتقربون لهم وتعاملونهم بالحسنى حتى لو كانت

النتيجة ان علاقتكم تظل سيئة معاهم على الأقل انتم جربتو وحاولتو , وحتى لو معاملتهم سيئة معاكم انتم لازم

تعاملونهم بالحسنى , وخذوها قاعدة في الحياة , أنت ستعيش مرة واحدة على هذه الأرض؛ إذا أخطأت إعتذر،

وإذا إشتقت تكلم، وإذا أحببت فعبّر، ولا تكن صامتاً..إجعل من يراك يتمنى أن يكون مثلك، ومن يعرفك يدعو لك

بالخير، ومن يسمع عنك يتمنى مقابلتك، فمن تعطر بأخلاقه لن يجف عطره حتى لو كان تحت التراب..

أثر كلامه على البنات لأنه الوحيد الي اهتم بهالموضوع وثانيا اسلوبه السلس والي يدخل القلب
غرام كعادتها صفقت بقوة :درر درر عمي اوووب
ضحك جاسم :وكيف احساسكم وسارة مو معكم؟
شوق بلا مبالاة:عادي فكة منها اصلا
رانيا:وش فيك انت , نسيتي ان اذا اشتقت تكلم ولا تكن صامتا
ابتسم جاسم بقوة
شوق بإنفعال:ايه صحيح بصراحة مضايقة حدي خاصة انها ماراح تقدر تحضر ملكتي
غرام :انا اشتقت لنسف جبهتها وبقووة
ملاك:انا اشتقت لهبالها وكلامها عن شاروخان والافلام الهندية
جاسم: يعني طلعت غلاتها عندكم اللحين هاه ؟ معروف ماتحس بغلاة الشخص الا لما تفقده
رانيا ضربت صدرها وهي تمثل الحزن :وراحت الغالية سارة راحت !
فاتن وهي تناظر رانيا :هاذي ماتت مو مسافرة في شهر العسل !
جاسم :هههههههه الله يهديكم لا تفاولون على البنت
سكت وهو يناظر جواهر الي ساكتة ومندمجة مع تفكيرها بوحدها : وانتِ ياجواهر ؟
جواهر رفعت راسها بسرعة لما سمعت اسمها : ايش عمي ؟
جاسم بحنية : كيفك في البيت بدون سارة ؟ اذا تحسين بالوحدة تعالي عيشي معانا تراني قلت لعمك عبدالرحمن

من قبل اني ابيك تعيشين معي بس عمك وانت تعرفيه مايبيك تعيشين عند جدتك عشان تعيشين معي
جواهر ابتسمت ابتسامة صفراء: لها وحشة كثير بصراحة , بس مشكور انا تعلقت كثير ببيت عمي عبدالرحمن

واحس صعبة اني اتأقلم في بيت ثاني
جاسم ابتسم:على راحتك
ملاك وهي مبسوطة : الله! أتخيل لو جوج تعيش معنا !
شوق : كان فللللللللله!
جاسم :فله لو باربي؟
كل البنات ناظروه بصدمة
جاسم ضحك :ههههههه ايش؟ اقلدكم مو انتم دائما كذا؟!
غرام بحماس: واو عمي حتى انت تسوي هالحركة ؟ وليك هاي الرجال ولا بلا
جاسم :أفا عليك ياغرومه ,كفك "رفع يده"
وهي رفعت يدها وضربو كفهم ببعض ...هالحركة معتاد يسويها معاهم من هم اطفال
جميلة وهي تناظر عمها وتمثل الحزن بنظراتها :ياربي , عمي وحشتني أيام الطفولة لما كنت تسوي لي ظفيرة
شوق:ههههههه الي بالموت تعلمها وصارت أمي كل يوم تعلمه عليها
.جاسم:ههههه ولا يهمك افتحي شعرك اعملها لك
جميلة فتحت شعرها وهي مبسوطة حدها
جوري:يابنت استحي على طولك عمرك 23 سنة وتخلين عمك الي يسويلك الظفيرة؟!!
جاسم وهو يعمل الظفيرة لجميلة:خليها تدلع ياجوري وانا كم جميلة عندي ,وبعد انا اشتقت لتسريحي لشعركم بس

الوحيدة الي ما اشتقت اني اسرح شعرها هي غرام كانت تجنني ماترضى تسرح شعرها
البنات ضحكو على غرام لأنها لحد اللحين ماتحب تسرح شعرها
غرام :أحم عادي أنا أبي أقلد تسريحة شعر مايكل جاكسون وهو صغير
جاسم:ههههه الله رحمك ان شعرك ناعم
غرام :شفتو يعني ليش اسرح شعري اذا هو ناعم ؟
رانيا وهي تتحس ذقنها : مثل ليش ارتب سريري اذا انا راح انام عليه مرة ثانية ؟
جواهر:ما شاء الله! أجل مفروض تقولين نفس الشي ليش اتسبح اذا انا راح اخيس مرة ثانية؟
البنات وجاسم انفجرو ضحك
جاسم :ايش هاذي الي تقولونها انفجرت الجمجمة مدري ايش
البنات كلهم يقهرو رانيا :انفجرت الجبهة لوووووووول
رانيا :لا يابنات لالالا ما اتفقنا كذا , هذي مو وظيفتي ان تتفجر جبهتي , هذي وظيفة سارة ان تنفجر جبهتها

مايصير اخذ وظيفتها في غيابها!


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1264
قديم(ـة) 28-08-2014, 06:02 AM
صورة حكاية شموخ الرمزية
حكاية شموخ حكاية شموخ غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى: وإذا إلهاج بفرح ليلة فأنا تهت لبكاج سنين


لابسة روب بيت طويل عودي وفاتحة شعرها البني الفاتح الطويل ,حاطة رجل على رجل وقبالها كوبة الشاي

البيضاء الكلاسيكية الي بداخلها الشاهي الأخضر الي متعودة تشربه كل يوم وتكلم في تلفون البيت :يعني إنت مع

جاسم راح تمرون علي؟

الجدة بنبرة الثقة أو بالأحرى الغرور كعادتها:أيه أكيد حبيبتي ,هذي الأصول
ياسمين :ومن راح يكون موجود بكره ؟
الجدة :طبعا كل عيال جاسم من أكبرهم لأصغرهم وما أدري إذا بيجون بنات ناصر أو لا
ياسمين بإستغراب:وليش بنات ناصر يمكن يجون ؟
الجدة :لأن صارت بعض الظروف الي خلت بنات ناصر يتربون تحت ظل جاسم وأزهار ويتلعقون فيهم يعني

يعتربونهم مثل الأب والأم لهم , يعني أكيد راح يهمهم هالموضوع
ياسمين أخذت رشفة من الشاهي:وهل هم من المعارضين لهالموضوع ؟
الجدة بغرور:ويعني وإذا معارضين ؟ ليش هم الي بيتزوجون لو عمهم؟!!!
ياسمين بثقة:لازم أعرف , لأني يمكن بكره أشوفهم
الجدة :المهم ماعليك , وش تحبين من أكل عشان بكره يكون غذانا ؟
ياسمين :ماعندي إهتمام كثير بالأكل ,يعني على راحتكم
الجدة :لا ياحبيبتي إنت ضيفتنا ولازم إنتي الي تختارين
ياسمين :أفا ياخالة وبعدك تلقبيني بالضيفة
الجدة :هههههه ولا يهمك يازوجة جاسم المستقبيلة
إبتسمت ياسمين بقوة
الجدة :طيب تحبي الكفتة ؟
ياسمين :مو مشكلة
الجدة :يلا حبيبتي أشوفك بكره ,متشوقة لبكره بسببك
ياسمين بثقة:ههههه شكرا ياخالة وأنا بعد ,بس قبل ما تسكري بودي أسألك بعض الأسئلة عن عيال جاسم!
................................

جالس على مكتبه وماسك رقبته من إجهاد العمل :يا سيد محمد إنت لازم تستمر بأدويتك وتاخذها بشكل روتيني

ولا راح تدهور صحتك أكثر مما هي متدهورة والحاجتين الي مفروض تستخدمهم هالفترة هم الأنسولين كالعادة

وراح أوصف لك عقار أكاربوز لأن واضح إنك مكثر من السكريات هالفترة

بنت المريض الي باين عليها في نهاية العشرين الي واقفة جنب أبوها العجوز ,بإنفعال:إي والله يادكتور صاير

يكثر من الحلويات والنشويات بشكل ماتتصوره سواء في أوقات الوجبات الثلاث أو بيناتهم وإذا نصحته سكتني

وقال هاذي حياتي وأنا حر
العجوز بعصبية:إيه بالضبط صح لساني هاذي حياتي وأنا حر ماكل من حلالك أنا؟؟! وش أستفيد من الحياة وأنا

بدون أمك الله يرحمها ؟ مافي وقت في اليوم أنبسط فيه الا في وقت الي يكون فيه الحلا مؤنس وحدتي!
البنت بزعل:وأنا جلستي معاك طول الوقت ماتؤنسك يعني؟!
يوسف مد الورقة للعجوز وبإبتسامة صفراء من التعب:معليش اذا مابتهتم بنفسك عشانك اهتم عشان بنتك ,تفضل
العجوز ما أخذ الورقة وكشر
يوسف حط الورقة على الطاولة في جهة البنت عشان تاخذها
اخذتها البنت وهي متضايقة من أبوها
العجوز وقف بعصبية :وانتي تاخذي وصفة الدواء يقال اللحين لا شربتها بشفى ماراح اشفى ولا شي ياما شربت

في هالأدوية ولا شفيت هالدكاترة عايشين بالكذب على الناس وبس وانت تصدقينهم مثل الغبية ,كلكم أغبياء كلكم

كذابين (وخرج من الغرفة وهو يردد هالعبارة )
البنت إعتذرت ليوسف بإحراج من كلام وتصرفات أبوها وطلعت وراه تلحقه بصبر

يوسف لف كرسيه للملف الي عنده بنرفزة : يعني إذا ماتت زوجتك إنتهت حياتك خلاص ؟ مافي شي تعيش

عشانه ؟ ايش هالمنطق !!! إذا توفى وش مصير بنته هاذي تسمى أنانية ! أستغفر الله بس ,الله يصبرها عليه

اللحين يبغالي أرسل ملف المريضة حنان للدكتور المختص بالأعصاب الدكتور رامي عشان تصير مريضته
فتح التلفون وهو يمسك راسه بتوجع ينتظرهم يردون
:ألو أهلا , شوف لي وحدة من الممرضات تاخذ ملف المريضة حنان الـ *** وتعطيه للدكتور رامي الـ*** ,أيه

الدكتور المختص بالأعصاب , (بعصبية ) إييش؟!! يعني مشفى وش كبره مافي ولا ممرضة فاضية ترسل

هالملف !!!, طيب ليش تسأل وش إختصاص الدكتور ومافي ممرضات شاغرات اصلا!

سكر التلفون بقوة ,وسند كوعيه على المكتبة وهو ماسك راسه بتعب وعصبية :اففف مسكين عصبت عليه وهو

ماله علاقة في الموضوع
أخذ ملف المريضة ووقف بيروح للدكتور رامي يسلمه الملف بنفسه

في أرجاء المشفى يمشي وبيده اليسار الملف وبيده اليمين يكلم بجواله: لا مابي إلا سلامتك يبه , جواهر في بيت

عمي جاسم مجتمعة مع البنات , أنا الي وصلتها , لالا مو تعبان ولا..

:د.يوسف ,د. يوسف , د.يوسف (بصوت عالي من بعيد )
لف يوسف بإستغراب والجوال على إذنه , كانت سلوى تركض وراه وتناديه بعجلة
تقربت له وهي تلهث :يو ..سف نتايج الفحوصات (أخذت نفس طويل) تبع بنت عمك الغليظة طلعت
يوسف يأشر لها بإنتظري شوي :أهم شي تنبسطون وتغيرون جو إ
سلوى :كلهم طلعو مثل ماقلت لي
يوسف بعدم صبر:سلم على أمي,مع السلامة
سكر الجوال , وبعصبية : ماتشوفيني أكلم يا متدربة سلوى ؟
سلوى كشرت :أولا سوسو ثانيا انت قلت لي اطلع فحوصاتها اليوم
يوسف بعصبية :بس ماقلت لك تقاطعيني وأنا أتكلم بالجوال عشان بس تقولين لي هالخبر!
سلوى لوت فمها :المهم روح شوف النتائج
يوسف:وليش ما شفتي نتايجها إنت ؟
سلوى هزت أكتفاها : ماعرفت
يوسف وهو يناظر الملف:افف يعني ماطلعت نتايج فحوصاتها الا اللحين ! أبي أوصل هالملف للدكتور رامي ,

الواحد مايقدر يحك شعر راسه هاليوم
سلوى بإستظراف:ليش حضرتك مصاب بالقمل ؟
يوسف ناظرها بنص عين , مد لها الملف : ولا أقولك خذي انتي الملف للدكتور رامي وأنا بروح أشوف نتائج

الفحوصات
مشى عنها وهي تناظر الملف بصدمة , بصوت عالي : يعني مكتوب لي أشتغل بالملفات طول اليوم!!!

وقف عند صورة الطبيقية لدماغ فرح وهو ملان ومنزعج : مفروض مو ضروري اشوف فحوصاتها اذا سالفة

إغمائها كذب في كذب ,(يناظر الصورة وينقل نظراته بكل تضاريس دماغها )
ناظر ساعته وفرك عينه :متى يخلص الدوام تعبت

رفع نظره للصورة , عقد حواجبه , فرك عينيه بقوة مرة ثانية , عقد حواجبه وتأمل في الصورة بتركيز شديد :لو

سمحت كبر الصورة عند هنا

تمعن في الصورة بقوة وهو عاقد حواجبه
دخلت سلوى وتقربت للمكان الي واقف فيه يوسف :هاي
يوسف بدون مايبعد نظره عن الصورة :افحصي دم فرح واعملي لها صورة طبيقية للدماغ مرة ثانية واللحين راح

تجي معي للمريضة فرح عشان تعملي لها البزل القطني
سلوى :ول ول ول ليش كل هذا !
فجأة استوعبت بصدمة :لحظة لحظة أنا الي بعمل لها البزل القطني؟!!
يوسف:ايه انت!
سلوى وهي تحرك يدها بلا بسرعة :لالا مستحيل ولا مرة عملتها!
يوسف :بس هاذي وظيفتك ومافي دكتور في الدنيا الا ولازم يعرف يعمل البزل القطني يلا امشي معاي!
سلوى بحيلة:يوسف , قصدي دكتور يوسف إنت أحسن دكتور في الدنيا وأحلى شاب في الدنيا والأذكى ومملوح و

عندك أحلى ابتسامة شفتها في حياتي
يوسف ابتسم :شكرا على غزارة مدحك متدربة سلوى
سلوى ابتسمت وهي تهز راسها
يوسف بنفس الابتسامة :بس حيلك ماراح تنطلي علي ويلا إلى الأمام سِر
سلوى ضربت الأرض برجلها :اففففف لييش كذاا!!!

عِند فرح .. دخلت سلوى ويوسف انتظرها برا

فرح كانت مبتسمة على بالها يوسف الي دخل ,لما شافت سلوى كشرت :شجابك انتي هنا ؟!
المتدربة سلوى بدون نفس:أنا أشتغل هنا قولي إنت شجابك هنا !
فرح بغرور:وأنا مريضة يوسف
سلوى بإبتسامة جانبية: النفسية؟!
فرح انقهرت
سلوى وبيدها نموذج موافقة المريض: ممكن توقعين هنا إنك موافقة على فحص البزل القطني؟
فرح بتعاابير القرف:ايش ذا؟!
سلوى بدون نفس: فحص السائل النخاعي
فرح :وكيف يصير ذا ؟
سلوى زفرت :انك تنسدحين على جنبك وتضمين ركبك الى صدرك عشان ندخل الإبرة في أسفل ظهرك
فرح فتحت عينها على أوسعها : نعم نعم نعم ؟ إيش الفحص التحرشي هذا؟ لا مستحيل أوافق أعرض نفسي

على من هب ودب !
سلوى :هيه انت هذا فحص مو تحرش عشان تنفعلين كذا ! ثانيا أنا الي بسويه لك لا تخافين مابيسويه لك الدكتور

يوسف!
فرح بصدمة : بعدد؟!!! إنت الي بتعمليه ! اذا السالفة فيها كشف ظهر أبي الدكتور يوسف!
سلوى فتحت عينها بأوسعها مذهولة
مرت ثواني صمت
سلوى :طيب يعني اللحين انتي موافقة أو لا؟
فرح اتكتفت : مافي يوسف يعني مافي فحص بزل قطني!
سلوى ضغطت على النموذج ومشت بعصبية لبرا

يوسف :وافقت ؟
سلوى بعصبية: شوف لها حل بنت عمك ذي تراها تجنن بلد بوقاحتها ذي!
يوسف:ليش شصار؟
سلوى :إدخل لها انت واقنعها !
يوسف رفع حاجبه :وليش ماوفقت ؟
سلوى ناظرته لفترة بصمت : إسألها إنتَ!
يوسف تنهد ودخل لفرح ووراه سلوى

فرح كانت تحط لها روج فوشي متهيئة لإمكانية دخول يوسف غرفتها في هاللحظة
أول ماشافته سكرت الروج وبعدت المراية الي بيدها بسرعة ,بدلع :هلا يوسف
يوسف ابتسم :اهلين فرح , أنا جيت لك عشان أسئلك ليش ماوافقتي على فحص البزل القطني؟
فرح :ماقالت لك المتدربة سعدانة ؟
سلوى بعصبية:متدربة سوسو أو سلوى!!
فرح هشت بيدها : وات إفر!! ماقالت لك ؟
سلوى بنص عين :ليش خجلانة من إظهار وقاحتك له ؟!
فرح بقهر:لا ومافي شي يحرج في الموضوع ! (لفت ليوسف وبصوت أنعم وبنبرة دلع ) أنا بس قلت لها ان

الفحص شكله خطير وأخاف إن متدربة الي تعمله لي وأفضل لو إنت الي تعمله لي عشان دكتور متمرس
مو من حقي يعني؟؟؟!
سلوى فتحت عينها على اوسعها وبداخلها "أيا المنااافققة!!! هذا الكلام غير عن الكلام الي سمعته من شوي!

هاذي أبليس يتعلم منها الكذب!"
يوسف :لا أبد هذا من حقك
فرح ارتسمت على شفتها ابتسامة النصر
يوسف ابتسم :متدربة سلوى إسألي الدكتورة هدى إذا تقدر تعمل لها البزل القطني أولا
فرح انمسحت الابتسامة من وجهها واتوسعت عينها بصدمة
سلوى حطت يدها على فمها تكتم ضحكتها

يوسف أخذ الكرسي وقربه لسرير فرح :في أثناء سؤال المتدربة سلوى للدكتورة أنا راح أسئلك بعض الأسئلة (

وأشر براسه لسلوى إن تقدر تمشي وبالتالي حركت راسها سلوى بأوك )
فرح وهي ترمش بقوة وبدلع : إذا بتسألني عن الأشياء الي أحبها بصراحة أحب المجوهرات بكل أنواعها وخاصة

الضخمة وماركة جفنشي واللون الأحمر والأزرق , (وبدلع أكثر) وكل شي إنت تحبه
يوسف ببإبتسامة خفيفة : حلو بس مو هاذي إسئلتي
ناظرته نظرات استفهامية
يوسف شبك اصابع يديه ببعضهم وبجدية : هالفترة , مافي أي أمر صحي يلازمك كثير؟
فرح : ما فهمت قصدك
يوسف :يعني مثل الصداع ارتفاع الضغط أو السكري حساسية من شي معين إلخ
فرح :إيه إيه , الصداع كثير يجيني بس شي طبيعي من السهر , بس ليش هالأسئلة وأنا داخلة المشفى بكذبة؟
يوسف بعد نظره وهو يفكر بجواب على سؤالها : لازم أسئلك هالأسئلة والا ما أقدر أطلعك
فرح ابتسمت :بس انت قلت ان لازم تجري الفحوصات الي فحصتوني اياها في البداية وبعدين بقدر اطلع ماسئلت

عن اي شي , اعترف؟
يوسف سكت ماعرف وش يقول
فرح بدلع:خايف عليي؟
يوسف ابتسم بوهقة:ايه ,بالضبط خايف عليك
ابتسمت بقوة :اذا كذااسئل مثل ماتبي
يوسف :هالفترة ارتفعت درجة حرارتك؟
فرح هزت راسها بإيه: من قبل 4 ايام
يوسف : وايش صارلك لما ارتفعت درجة حرارتك؟
فرح وهي تتذكر:تقيئت مرتين وصار مالي نفس بالأكل أبدا
يوسف : واللحين القيء وفقدان الشهية ملازمينك لحد الآن؟
فرح :فقدان الشهية يب, (ابتسمت بقوة) بس لأني أعمل حمية وهذا المطلوب
يوسف ابتسم بخفة وبسرعة عاد لجديته لما تذكر
"يوسف وهو يفحص عينها : انا اللحين راح افحصك وأول ماتطلع النتائج راح ارخصك من المشفى
فرح لفت وجهها وغمضت عينها بقوة
يوسف :عندك حساسية من الضوء.
بدلع ماصخ:يمكن حبيبي "وشدت على الكلمة وهي تناظر سلوى " الي ناظرتها بحدة"
: لما فحصت عينك انتي اتحسستي من الضوء الي سلطته على عينك , انت دائما كذا ؟
فرح تحرك نظراتها لفوق وهي تذكر: بصراحة لا, (سكتت شوي) بسسس صايرة أول ما افتح جوالي انزعج من

ضوءه
(ناظرت يوسف بنظرة أول مرة تناظره فيها , بخوف بريئ!):بس ليش كل هالأسئلة بديت تخوفني؟!
يوسف ونظراته نفس نظرات فرح :لا تخافين , مافي شيء يستدعي الخوف اطمني , بس أخر شيء بزعجك فيه ,

تسمحي لي أمسك يدك للحظة؟
فرح ابتسمت :طبعا!
يوسف مد يده ,أخذ يد فرح برفق , تفحص اطراف اصابعها , سكر عينيه بقوة وعقد حواجبه , اتذكرها ففتح عينه

وابتسم لها يبي يطمنها ,ترك يدها,بكذب يخبي مبتغاه من هالحركة:يدك ناعمة ما شاء الله
فرح طارت من الفرحة: شكرا حبيبي
يوسف :عن اذنك

طلع برا الغرفة وكانت سلوى قدامه مباشرة لانها كانت بتدخل للغرفة
سلوى:بسم الله!
يوسف بخوف:ايش قالت الدكتورة هدى؟
سلوى بإستغراب:راح تعمل الفحص لها , شفيك؟
يوسف:ومتى؟
سلوى : اللحين , وبدخل لفرح عشان توقع لأنها وافقت
يوسف هز راسه وتعابير القلق على وجهه:ممتاز
سلوى : وانت شفيك ؟ نظراتك ماتبشر بخير
يوسف ناظرها:مادري , الفحوصات هي الي بتقرر
سلوى عقدت حواجبها ولوت فمها:اييش؟!!
يوسف : عندي ملفات مرضى لازم اشوفهم؟
سلوى:لا!
يوسف ناظر ساعته :طيب خذي موافقة فرح على الفحص و أنا عازمك على قهوة تعالي وبفهمك كل شي!
...................................

دخل البيت وبيده المفاتيح وجواله ,مر الصالة استوقفه الضجة الي يسمعها : شالسالفة ؟ الديسكو في بيتنا الليلة ؟
راشد وهو على الاب توب :بالضبط
عبدالله ضحك: ههههه وناسة بنات عمك مستحيل يتجمعون بدون مايرقصون ويغنون , لو هم أجنبيات كان كل يوم

تلاقيهم في الديسيكو والبارات
راشد ضحك بسخرية :كان عملو لهم مشروع يسوون ديسكو
عبدالله ضحك على كلام أخوه ودخل المطبخ يشرب له مويه
راشد بصوت عالي:راح تبقى في البيت ولا راح تطلع ؟
عبدالله بصوت عالي:اللحين راح أطلع
راشد بصوت عالي:ليش اجل جاي البيت ؟
عبدالله طلع نصه من المطبخ : باخذ بوكي نسيته لأن طلعتي ماكانت محتاجة له , بروح اشتري شوكولاته ويمكن

هدية لها
راشد ابتسم بخبث :مين الي بتواعدها اللحين ؟ أهم شي حلوة ؟
عبدالله وهو يتجه للدرج ,ابتسم على خبث أخوه :مدري يقولون إنها حلوة يالسخيف, (بجدية) لياسمين " راشد

انقلب وجهه لما سمع الإسم ) مو حلوة بكرة تجي ومانقدم لها شي محترم وشكله أبوي مو ناوي يشتري شي, تطلع

معاي؟
راشد وهو يسكر وجه لاب توبه : بطلع معاك أتمشى , بس بشرط ما أنزل معك للأشياء الي بتشتريهم عشان الي

ماتتسمى
عبدالله ماعجبه كلام أخوه : طيب يلا



جواهر وملاك يطقون على نغمة غناء غرام وفاتن وشوق : وبين العصر والمغرب مرت لمة خيالة
جوري وجميلة ورانيا يرددو وراهم :مرت لمة خيالة مرت لمة خيالة , لا تضربني لا تضرب كسرت الخيزرانة
غرام وفاتن وشوق يردوو وراهم : كسرت الخيزرانة كسرت الخيزرانة,صر لي سنة وست شهر من ضرتبك

وجعانة
جوري وجميلة ورانيا : من ضربتك وجعانة , وميلي يابنية ميلي يا ام الدشداشة النيلي
شوق : احم احم كذا تحرجوني تراكم ( لأنها لابسة فستان نيلي)
البنات الي هشتها بيدها والي سوت نفسها تتقيء والي كشرت
شوق فتحت عينها على أوسعهم :ياحيوانات !!!
ملاك مسكت جوالها وبعصبية : اففف منك ياشوق ليش تكلمتي خربتي التسجيل !
شوق حطت يدها على فمها :أوبس ! نسيت!

جواهر :أقول بنات حطو لنا شي نرقص عليه
رانيا صفقت بسرعة: أجنبي أجنبي
جميلة:يابريطانية إنت خفي شوي دائما تبين أجنبي نبي شوي نرقص على عربي
فاتن : مسؤولة الدي جي تختار لنا من ذوقها
ملاك مسكت ياقتها بغرور:أحم أحم عندي فكرة (نقلت نظراتها بيناتهم) أسئلوني ايش هي ؟
البنات :طيب ايش هي؟
ملاك توجهت للاب توبها المشبوك بالتلفزيون عشان يكون الصوت أعلى وفتحت اليوتيوب : نحط لنا رقصة

الروبوت الي رقصها مايكل جاكسون ونقلدها
غرام انبسطت : هذا أحسن شي قلتيه طول حياتك!
ملاك ناظرتها بنص عين:أكرهك !
رانيا وهي تهز مبسوطة :أجنبي أجنبي
جميلة بخبث: نشوف جواهر تعرف ترقص روبوت ولا لا
جوري:يب صحيح خبرنا ان رقصها خياااال
جواهر حركت حواجبها : تتحدون ؟
شوق : نتحدى
جواهر دقت الصدر: وأنا لها!
وقفو البنات مستعدين قبال التلفزيون .. فاتن كعادتها : ِAre You Ready؟
البنات بجنون رفعو ايديهم وصرخو : يييييييييييييييييس
رانيا لفت لشوق وملاك: بالله في أحد في بيتكم ؟
جواهر : هههه مدري كيف ماطردونا لحد اللحين مع ازعاجنا
ملاك :اسكتو يلا شغلتها

صارو في البداية يميلون جسمهم لوراء وقدام مازبطوها الا جواهر وغرام ورانيا
البنات يصفقو بحرارة : أوووووووووووب نقطة لجواهر وغرام ورانيا

مايكل جاكسون دار وراء ولف على جنب ومد رجله
البنات صارو يقلدونه ,
فاتن همست لملاك الي جنبها:يالهبلة لفي كلك مو بس على جنب
ملاك ضحكت على نفسها ولفت كامل
أما في مدة الرجل حدث ولا حرج .. كل وحدة رفست الثانية لأنهم قراب لبعض وانفجرو ضحك
رانيا وهي تمسك ظهرها :آخ ياظهري وش هالرفسة ياغرام تلعبين كونفو مو ترقصين انت
جوري بتوجع : سلامة رفستك يارانيا , رفسة الحمار في بطن قطوة
البنات انفجرو ضحك
رانيا تصنعت البكاء: جرحتيني
غرام بصوت عالي :جيبو لها لزقة طبية ياجماعة
البنات:هههههههههههههه
رانيا ضربت كتف غرام : ياسخيفة

ملاك صرخت:قلدوه قلدوه حطو يدكم وراء رقبتكم واليد الثانية مدوها
البنات صارو يقلدونه
شوق فقعت خد جواهر لما مدت يدها , جواهر وهي لافة وجهها:حرام عليك ليش الكف ياشوق؟؟!!
شوق : هههههههه مثل مارفستيني

صار يدور ...البنات دارو مثله
ملاك وقفت وهي تحاول تتوازن :آخ ياراسي!

بدأ يسوي نفسه روبوت والبنات يقلدوه ويضحكو على اشكالهم
جوري مذهولة:جواهر انت مو طبيعية ايش هالمرونة الي عندك!
جواهر غمزت لها :أفا عليك تعلمي يابنت العم تعلمي
شوق : ايه هذا الي فالحة فيه انت تعلمين على الخراب بس!
جواهر :سكتي انت يالغيرانة !
فاتن:أصلا الرقص هو الشي الوحيد الي فالحة فيه جواهر
جوري ضحكت :حرام عليك !
جواهر رفعت راسها بغرور : شوفو شوفو بس ياغيورات وتعلموا

وقف مايكل جاكسون وصار يحرك يدينه في الهواء بحركة سريعة وجواهر تقلده وهي تبتسم لهم بغرور انها

زابطة حركاته
تقلد حركات يده بالضبط ,حرك يده يمين ومرة يسار ومرة بشكل عمودي من تحت لفوق بسرعة و آآآآخ ...

جواهر مسكت أنفها بتوجع :آآآخ يا أنفي ضربت أنفي!
البنات ماقدرو انفجرو ضحك عليها
غرام وهي تصفق وتضحك شماتة:شفتي ياجوج شفتي ان ماينفع الغرور!
ملاك زحفت للاب توبها توقف الفيديو لان الكل تركو الرقصة واتسدحو ضحك , وهي منهم!
جوري وهي تضحك : هههههه ياجوج لاتنسين ماطار طير وارتفع الا كما طار وقع
جواهر وهي متوجعة : وانتم لا تنسون بعد من عاب استعاب ! يعني وقفو شماتة واسعفوني لأن ينزف من أنفي دم

!
جوري بصدمة :قولي قسم !
شوق طلعت تجيب لها شي بارد تحطه على جبهتها أما جميلة جابت لها مناديل
جواهر : ليش أقول قسم وش بتفيديني كلمة قسم ولا فرع ولا بطيخ ! ( على بالها قِسم )
جوري: لا ياخبلة قصدي احلفي ! شكلها ضربة انفك اثرت على مخك !

شوق جات وهي تفحط وبسرعة حطت علبه الميرندا على جبهة جواهر
جواهر بعدت نفسها بسرعة وهي تناظرها بصدمة :أيش هذا؟
شوق : وش تشوفين ؟!
غرام وهي تأشر على الميرندا : آآآ هذا الي بتحطيه على راس البنت ؟
شوق : ايه ليش لا؟
فاتن: ترااا هي تبي توقف النزيف بالبرودة مو تبي تروي جبهتها !
شوق بعصبية :طيب شسوي ماعندنا ثلج ولا شي بارد مثل ذا !
جوري :ههه معليش حطيه لها !
شوق حطت الميرندا البارد على جبهة جواهر , جواهر: أحس شكلي غبي وفوق جبهتي الميرندا !
شوق : بلا تعليقات بايخة لا اخلي شكلك اغبى والميرندا مكبوب على راسك!
جواهر ناظرته بنص عين : ليش انت شريرة كذا ؟
شوق كشرت عن انيابها : لأكلكِ هاهاها !
ملاك : معليش اختي متأثرة بقصة ليلى والثعلب !
غرام : آآآم قصدك الذئب!
ملاك: لا الثعلب !
جواهر: لا الذئب!
ملاك هشتهم بيدها وجبهتها منسوفة: Whatever! المهم اللحين لفي راسك لوراء
رانيا:لا مفروض تلف راسها على جنب !
ملاك : على وراء!
رانيا : على جنب!
ملاك بنظرات شرار:على وراء!
رانيا بادلتها نظرات الشرار :على جنب !
جوري صرخت : بببس انت وياها ! واصلا ثنتينكم غلط مفروض تميل راسها لقدام عشان لاينزل الدم لحلقها

ياذكيات!
البنات انفجرو ضحك عليهم يتفلسفون ويتهاوشون دفاعا عن فلسفتهم واخر شي تطلع فلسفتهم غلط
رانيا همست لملاك: تحسين إن أنا وإنت اليوم جبهاتنا تتفجر كثير؟
ملاك : معليش تحملي تحملي مؤازة لمن هم في لندن ! ( قصدها سارة )

جميلة:بنات شرايكم نلعب غميضة؟
جواهر وهي تبعد المناديل من انفها: وانفي ياعديمة الاحساس؟
جميلة :وقف النزيف اصلا بلا دلع!
شوق بعدت الميرندا من على جبهة جواهر بتوجع:أحسن آلمتني يدي وانا حاطتها فوق راسك. الا بالله ليش مو

انتي الي حطيتيها ؟
جواهر ابتسمت بهبال:أتدلع!
شوق عطتها نظرة الـياسلام:باللهِ؟!!
جواهر:قبل ماتصيرين تدلعين سلطان وبس
البنات صفقو شماتة :لوووول وأدلع ياكايدهم وأدلع ياكايدهم خليهم يشوفونك خليهم يشوفونك!
شوق خجلت ,بعصبية:ياصااايعاات!
البنات صفقو واكثرهم حماسا جميلة: يااادبلة الخطووبة عقبالنا كلنا ونبني طوبة طوبة في عش حبنا
شوق:ياااهيييه اعقلوا! ترا والله اذا ماعقلتو راح اركب غرفتي!
البنات صفقو:مشتاق لك موت يالي طول غيابك ذبحني الشوق وانت عني مو داري!

شوق عطتهم ظهرها بزعل ومشت عنهم
غرام ركضت وراها بسرعة ومسكتها بتمثيل :اذا ناوي تروح ابفهم وين اروح تخليني اعيش بعدك بألم وجروح
البنات عاشو الدور وصفقو وصفرو:أوووووووب ياااعيييني
شوق ضحكت : ههههههه وانت دائما كذا ترا بعدين بيغار سلطان !

" مثل لما جت أم سلطان عشان تشوف شوق

غرام تقدمت لها وهي تمثل الدهشة لين ماوصلت لعند شوق طاحت على ركبتها وفتحت شي بصوت خاق

وغرامي :هل تقبلين الزواج بي؟
البنات :آآآآآوووووب وافقي وافقي آوووب
شوق تضحك بفشلة :نعم قبلت
والبنات يصفقو ويضحكون "

ملاك :المهم بنات انا بشوف اللحين اذا فيه احد في البيت والا لا عشان نلعب غميضة
فاتن:يلا انقلعي
جميلة:يلا برا
رانيا: يلا انت طالق
كل البنات ناظروها بإستغراب
رانيا هزت كتفها :إيش مثل المسلسلات الخليجية!

ملاك طلعت ورجعت:مفيش احد تفرقو
غرام :مع ان لهجتك المصرية مفقعة بس مو مشكلة
شوق: يابنات ياحلوين خذو راحتكم اتخبو في اي مكان في البيت عشان تصير اللعبة احمس اوك؟
فاتن:مانحتاج اذنك اصلا كذا ولا كذا بندخل المكان الي نبيه!
ملاك ضحكت بقوة :ههههههه اذنك لو انفك هههههههههههه
شوق ضربت راس ملاك بخفة:سخيفة انت هههههه
ملاك : اجل ليش تضحكين على كلامي ؟
شوق بكذب:بس ضحكة تسليكية
جواهر صفقت:المهم بنات خلنا نبدأ,بس مين الي بتدور علينا؟
فاتن:أنا أقول الأقصر
كل البنات وجهو نظرهم لملاك
ملاك ببراءة :إيش ؟ لااااا حراام عليكم مايصير ظلم انتم تعرفون اني الاقصر ماهقيتها منك يافادي
فاتن بقهر:فاااتن
ملاك طلعت لسانها لفاتن
جوري:المهم فاتن قولي ذي البادئة حقتك عشان نبدي
ملاك ببراءة:يعني كلكم اتفقتو علي ؟
البنات:ايه
لبسو البنات عباياتهم إحتياطا ماعادا شوق وملاك طبعا
فاتن:Are You Ready?
البنات:يييييييييييس
وتفرقو في ارجاء البيت

ملاك سكرت عينها : 1...2...3...4..5...6...8 مدري 7...8...9...10...فتتتتححتتتت
طلعت برا الغرفة ...اضواء البيت مطفية والدنيا ظلمة :بسم الله ليش الدنيا ظلمة كذا ؟
سمعت صوت : لاتفتحي النور
لفت لناحية المطبخ تدور فيه

نروح للدور الثاني ..
صارت تركض تدور لها مكان تتخبى فيه وماتشوف شي لأن البيت ظلمة
دخلت الغرفة وصارت تمشي على وراء وهي حاطة يدها على فمها تكتم ضحكتها .. ضربت شي وطاح وطاحت

معاه
كتمت وجعها بصوت واطي: آآآي وش ذا ؟
بما إنها حاطة جوالها في جيبها طلعته من جيبيها وحطت الفلاش

بصدمة:إيش هاذي ؟ هاذي موب كمدينة شوق أو ملاك ؟
وجهت الفلاش على باقي الغرفة الي كانت يغلبها اللون الرمادي وأدوات الرسم ولوحة الرسم الكبيرة في وسطها

, ضربت خدها بقوة : لامو معقولة , غرفة عَدوي راشد!

لفت للكمدينة الطايحة ..تأففت بقهر:إففف طاحت الأدراج !!!
لفت نظرها ظرف أبيض مكتوب عليه ستيديو العدسة الذهبية
عقدت حواجبها وخانتها يدها الي مسكت الظرف وفتحته

فتحت عينها على أوسعها وحطت يدها على فمها تكتم شهقتها
( صورتها في خطوبة فيصل وسارة الي طلعتها شوق في السيارة _حاطة يدها على ذقنها وتبتسم ابتسامتها

المعتادة_)
كيف وأنا أدورها في كل مكان وتطلع عنده !!! ليش محتفظ فيها ليش مارجعها لي ؟؟ كيف عنده صورتي !!
وقفت وبيدها الصورة وهي مو قادرة تستوعب .. رفعت عينها وكانت قدامها لوحة رسمه

تقربت بخطوات هادئة للوحة .. كانت رسمة نمر
ناظرت اللوحات الي على طاولة الرسم ... نمر على جنب وقبالة نمر على جنب يناظرون بعض!! .. نمر صغير

مخبي وجهه بيديه!! .. نمر نايم !!!... نمر نمر نمر نمر .. و

عين نمرية !

وقفت عند العين النمرية وتحسها مألوفة .. ثواني ونطقت : عيني!!
طلعت صورتها من الظرف وقربتها للوحة .. عينها !
دخلت صورتها داخل الظرف وهي مذهولة: مو معقولة !

اشتغل الضوء فجأة !

كانت عاطية الباب ظهرها .. لفت وجهها ببطئ لوراء
انصدم !!!
تقرب بسرعة مثل الفهد الى رسوماته واخذ الغطاء البني الفاتح الي على كرسيه ورماه على رسمة ( العين

النمرية! ) وبعصبية : فاتن وش جابك هنا!!!!!

فاتن ناظرته وهي مصدومة .. رفعت الظرف : ليش؟
راشد ناظر الظرف لولهة .. اتغيرت تعابير وجهه ..توتر وبين من حركة يده ومن نبرة صوته : شفتها في سيارتي

صارت عندي لأنها في سيارتي!
فاتن بصرامة : مو هذا سؤالي راشد ! سؤالي ليش محتفظ فيها ؟ ليش ماعطيتني اياها أو أقلها عطيتها ملاك ؟
راشد مسح شعره على وراء: فاتن لا تفهميني غلط !
فاتن بقهر: طيب فهمني عشان ما افهمك غلط .. صورتي عند ولد عمي وانا اكرههه وهو يكرهني كيف تتفسر

هاذي؟
راشد شاف له صرفة : انتِ قلتيها أكرهك وتكرهيني!
فاتن : وهذا الي جاء على بالي .. بس ( بعدت الغطاء من على رسمة العين النمرية ) هاذي لخبطت لي افكاري!!
راشد لف وجهه بقهر
فاتن بعصبية: يااهيييه!
راشد لف لها وبعصبية: احترمي نفسك ! ثانيا يعني مافي عين نمرية في الكون الا عينك؟!!
فاتن ابتسمت ابتسامة صفراء تبي تقهره : والصورة وش وضعها ؟
راشد ناظر الصورة وناظر فاتن : ياحلوة إنتِ ليش واثقة من نفسك لهدرجة؟ الصورة هاذي لا احتفظت فيها عمدا

ولاهم يحزنون حطيتها عندي لين ما اشوف ملاك أو شوق واعطيهم اياها ! وبعدين نسيتها عندي وش اسوي يعني

مايصير انسى !
ابتسم بنذالة وهو يشوف تعابير الهزيمة على وجه فاتن
راشد قرب وجهه من وجه فاتن : يعني ياحلوة لا تتعشمين إني أحبك لعلمك إنت أكثر إنسانة أكرهها في حياتي !
فاتن حطت الظرف على وجهه وبعدته : لا تخاف شعور متبادل !
راشد ضحك بنذالة : هههههه وتعابيرك كنتي شوي وبتطيرين من الفرحة وعيونك طلعت من مكانها لأنك شفتي

صورتك عندي ؟
فاتن رفعة حاجبها : أولا ماطرت من الفرحة بس ايه طلعت عيوني
راشد ابتسم لها بخبث
فاتن : بالله يعني لو شفت صورتك عندي وش راح يكون شعورك ؟
راشد بلا مبالاة : عادي ويعني وش فيها اذا شفت صورتي عن بنت عمي أنا ما ألبس عباية ولا شي !
فاتن : يعني عادي تكون صورتك عندي ! مابتشك ولا شي؟
راشد بلا مبالاة : لا أبداّ .. كلها صورة!
فاتن رفعت حواجبها : كلها صورة ؟!
راشد هز راسه بإيه
فاتن بتهديد : طيييب
مشت بسرعة ناحية الطاولة الي جنب الباب الي عليها صورته وسرقتها وركضت لبرا بسرعة
راشد ركض وراها : هيييه ياااا إبليييييييييييس !


# عند ملاك كانت تدور بجهد وماشافت الا جميلة الي جلست في المجلس تنتظرها
طلعت من الحمام لأن حتى الحمام دورت فيه
: افف وينهم هذول ولا متخبيين من صدام ماشفتهم لحد اللحين!
لفت لوراء .. عبدالله شهق ونزل راسه :استغفرالله ياولد ياولد
وملاك شهقت وتبعتها صرخة
عبدالله ميز الصرخة وشغل الضوء ورفع راسه : قولي قسم ؟
ملاك وهي متكتفة يقال تستر نفسها بتناحة :ايِش؟
عبدالله : يعني أنا يحق لي إني أنزل راسي واخترع لأني شفت بنت وبنات عمي موجودين هنا ! بس انت مين الي

بيشوفك غير محارمك مع مخك المتنح ذا ؟
ملاك بتناحة : من جد ها ؟
عبدالله حط يديه على راس ملاك الي تبين نملة قدامه : ياربِ إهدها وإشفها فهي مازالت صغيرة على الخَرف!
ملاك بعدت يديه عنها بعصبية : من شابه أخأه فماظلم !
عبدالله ضحك عليها
ملاك بصوت عالي:بناااااات خلاااص اطلعوا من اماكنكم أخوتي في البيييت! انتهت اللعبة!
عبدالله صرخ معاها : قيييم أوووووفر!

البنات طلعو من أماكن متفرقة ..
عبدالله :بسم الله الرحمن الرحيم سكنهم في مساكنهم ! تقولين صراصير من كل مكان طلعو !
جاء له كم رد لكلامه : إنتَ الصرصور!
عبدالله ضحك:هههه يعني انتم لازم تردون الشتم ماتقدرون!
جاء له صوت شبابي ناحية الدرج: يحكهم لسانهم إذا ماردوها!
كان راشد واقف في نص الدرج ويوجه الكلام لفاتن بالخصوص ويناظرها وهي تبتسم له بخبث و مخبية صورته

في عباتها
رن جوال جوري : الو هلا يبه , يب مو مشكلة , جاهزات (من هالكلمة البنات تبادلو نظرات الوداع بيناتهم) , يلا

مع السلامة
جوري : بنات ناصر يلا خذو شنطكم واطلعوا ابوي برا
عبدالله: طيب ليش ماتقولين خواتي بدل بنات ناصر ؟
غرام : يا أخي كيفها البنت شدخلك فيها !
عبدالله ناظرها بنص عين :هجومية!
غرام ناظرته نفس النظرة:ملقوف!
جميلة :يلا غرام تعالي خذي شنطتك
غرام : ماجيت بشنطة!
عبدالله ضحك بصدمة : والله؟!!
غرام :شفت انك ملقوف؟
جوري وهي تمشي عنهم , بنبرة كأنها تكلم أطفال: يلا بمشي عنكم خلكم هنا لوحكم باي باي
فاتن بصوت عالي:قولي لأبوي اني بنام هنا!
راشد :وانت ليش تعزمين نفسك؟!
ملاك ناظرته :أنا أبيها !
راشد ناظرهم بنص وحط يديه في جيبه ولف راسه

جوري لبست جزمتها و هي تحاول تدخل جوالها في شنطتها وهي تطلع من الباب ...

وفي نفس الوقت وليد كان قدامها.. لما شافته طاح الجوال من يدها على الارض
بسرعة نزل وليد واخذ جوالها .. مده لها وهي اخذته ويدها ترتجف..ويده كانت ترتجف!
:شكرا ...
قالتها بشق الأنفس
ناظرها نظرة عتاب ..نزلت عينها وتوجهت لسيارة أبوها ..أما هو لما مشت نزل راسه بضيق

:انتظرينااا..أوه هلا وليد
وليد رفع راسه : اهلين جميلة
غرام وراها : هلا أبو الشباب !
سمعو صوت هرن أبوهم وتوجهو للسيارة بسرعة


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1265
قديم(ـة) 28-08-2014, 06:04 AM
صورة حكاية شموخ الرمزية
حكاية شموخ حكاية شموخ غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى: وإذا إلهاج بفرح ليلة فأنا تهت لبكاج سنين


طلعت من السيارة :يلا باي باي رانيا شكرا على التوصيلة
رانيا وعينها تسكر بدون إرادتها : لا شكر للداعي
جواهر ضحكت على جملة بنت عمها المقلوبة
دخلت البيت

#في الصالة
كان جالس على الكنبة ويقلب في القنوات بملل
جواهر:هاي مشعل
مشعل رمقها بنظرة ورجع نظره للتلفزيون : هاي
جواهر :وين الكل؟
مشعل بدون مايلتفت لها بنبرة ملل: أبوي وأمي في الكويت ويوسف في دوامه
جواهر هزت راسها :أها
مشت بتصعد.. وقفت بصدمة ,لفت راسها له ببطئ مثل الرجل الآلي: يعني أحنا وحدنا في البيت ؟
مشعل هز راسه بإيه
جواهر شدت على أسنانها
ركضت لفوق بسرعة
لف راسه لوراء يناظرها بإستغراب ورجع يقلب في القنوات

# في غرفة جواهر

رمت شنطتها الحمراء من كدني على سريرها الموف ..وسحبت خدودها لتحت بيدينها :ياربييه انا لوحدي مع

مشعل في البيت! وش اسوي وش اسوي !
ركضت لباب غرفتها وقفلته قفلتين !
قلبت نظراتها في أرجاء غرفتها تدور عن شي محدد
ركضت ناحية طاولتها : 1 ..2 ..3 قو
وبدأت تسحب في طاولتها ناحية الباب بكامل قوتها
وركضت للكنبة الصغيرة وصارت تدفها ناحية الباب

في المطبخ صار يطلع له كاس كبير بيسوي له موكا بارد , حط الكاس على الطاولة ووقف عن الحركة شوي وهو

يفكر : بسأل الباكستانية اذا تبي موكا أو لا
صعد فوق , وصار في الممر الي غرفتها موجودة فيها بصوت عالي : بكاستانية تبين أسويلك موكا معي ؟
عقد حواجبه بإستغراب وهو يسمع الإزعاج الي في غرفتها ويحاول يميزه

أما جواهر لما سمعت إسمه شهقت ولزقت الكنبة في الباب بسرعه
مشعل طق الباب : جواهر وش صاير داخل ؟
جواهر : أممممم ولا شي ولاشي
مشعل : أسمع صوت إزاحة أثاث داخل غرفتك !
جواهر بوهقة :هاه؟! ايه ايه حبيت اغير مواقع اثاث غرفتي , انت .. انزل تحت كمل مشاهدتك
مشعل هز كتفه إن مايدري وش فيها .. عطى الغرفة ظهره بيمشي
"مشت بتصعد .. وقفت بصدمة ,لفت راسها له ببطئ مثل الرجل الآلي: يعني أحنا وحدنا في البيت ؟
مشعل هز راسه بإيه
جواهر شدت على أسنانها
ركضت لفوق بسرعة "
بوهقة :هاه؟! ايه ايه حبيت اغير مواقع اثاث غرفتي , انت .. انزل تحت كمل مشاهدتك "
ترابطت كل هالأشياء في دماغه وكونت له نتيجة تصرفات جواهر , شد على اسنانه وعض شفته بقهر
لف لغرفة جواهر وصار يضربه بقوة :هيييييه ياباكستانية أي نوع من الرجال تظنيني !!!!!!!!
جواهر اخترعت من قوة ضرباته ..بعدت الاشياء بشكل قليل من على الباب
فتحت الباب شووويه وطلت بعينها :وش تبي ؟
مشعل بعصبية :إنت وش هالتفكير الوصخ الي عندك ؟؟ لهدرجة ثقتك معدومة فيني , بس كنت أبي أسألك إذا

تبين أسويلك موكا معي أو لا بس انت ماتستاهلين !
جواهر :شكرا بس مابي
بتسكر الباب , مسك قبضة الباب بسرعة : يعني بتحبسي نفسك في الغرفة ؟
جواهر ابتسمت بهبال : إذا جاء يوسف خبرني
مشعل شد على اسنانه بقهر وسكر الباب بقوة :أجل خيسي في غرفتك !
..........................

دخلو البيت وكأنهم اللاجئين الي ركضت للمطبخ(جميلة) والي انسدحت في نص الصالة(غرام)
جوري وقفت تناظرهم وتضحك
ناصر: غرام قومي من على الأرض انسدحي على الكنبة على الاقل
غرام مغمضة ومادة ذراعيها ,منسدحة والمكيف متوجه لها : بيني وبين الأرض علاقة محبة !
ناصر هز راسه بدلالة ان بنته مجنونة : يلا تصبحون على خير
جوري : وانت من اهله
صعد ..وجميلة دخلت الصالة وبيدها شبس ليز حار مأكول نصه
غرام فتحت عين وحدة :حرام عليك هذا مفتوح من شهرين يالمفجوعة!
جميلة : عادي عادي حدي جوعانة أبي اكل هالشبس وأنخمددد
غرام سكرت عينها : الله يعينا على شخريك !
جميلة ناظرتها بشر ورفعت رجلها فوق بطن غرام : قولي آسفة ولا راح أتوطى في بطنك !
غرام : سويها عشان أدفنك في نص الصالة !
جوري تركت خواتها وهي تضحك على هبالتهم وصعدت لفوق

دخلت الغرفة تفاجئت بوجود الخدامة في غرفتها وبيدها باقة جوري باللون الأحمر
جوري بإستغراب: صوفي(إسم الخدامة) ايش هذا ؟
صوفي: هذا رجال هـ(حـ)ـلو جاب هذا وقال حطي في قرفة مال مدام جوري
جوري عقدت حواجبها :أوك , تقدرين تطلعين ,تصبحي على خير
صوفي هزت راسها : وانت من أهلو
طلعت من الغرفة أما جوري فسخت شنطتها وحطتها على التسريحة وحطت شيلتها على أكتافها
مسكت الباقة وهي محتارة ... صارت تقلب الباقة في يدها لين ما استوقفتها بطاقة صغيرة باللون الأبيض مزخرفة

بالأحمر وعليها كلام بالأحمر

أخذتها وقرأتها
( أحلى باقة جوري لأحلى جوري
هاذي الهدية لها معنين :
الأول:أحبك
الثاني: رشوة , بتتسائلين أيش هي الرشوة , إن تروحين بكره لمجمع الظهران وتحديدا ستار بوكس على الساعة

10 الليل أبي أشوفك هناك -لوحدك- ,والأفضل لك تجين أوك؟
سيو سون يالحُب...تحيات : الفارس المجهول)
جوري حطت الورقة على الطاولة بقوة , والدموع مجتمعة في عينها : يعرف مكان بيتنا !!!

صارت تمشي بخوف وتوتر في غرفتها , كل يوم يزداد خوفها من هالفارس المجهول الي جد تجهل عنه هويته

واسمه وكل شي , فتحت جوالها وراحت للرسائل وهي مترددة
كتبت " إنت كيف تعـ....
هزت راسها بالنفي ومسحت الكلام الي كتبته
رجعت تكتب (يا واطي مستحيل أر....
مسحت الدمعة الي نزلت من عينها اليمين بسرعة .. ومسحت الرسالة
رفعت راسها لفوق وزفرت بقوة ... وكتبت ( ماراح أجي ) وارسلتها
جلست على سريرها وهي شابكة اصابعها بقوة وتتمسك بإعصابها وتكتم شهقاتها وبالعة غصتها ماتبي تبكي

-صوت المسج
اخذت جوالها ... رقم غريب راسل لها مسج .. وطبعا هو الفارس المجهول!
فتحتها
(متأكدة ؟! طيب إختاري بين إنك تروحين بكره لستار بوكس وبين

-صورة لجوري في عرس فيصل , لابسة فستانها الوردي موديل السمكة الي يزينه الكرستالات من فوق كثير

وبعدين تدريجيا يقلون , ومكياجها الوردي الناعم وتسريحتها الشعر على جنب ومعمول بالفير بما إنه صار

متوسط الطول ومزين بـ طوق كرستالي يحليه أكثر , كانت الصورة عفوية ماسكة كاس عصير التوت ولافة

وجهها للكاميرا وهي تبتسم متفاجئة)

شهقت شهقة قوية , حطت يدينها على فمها بقوة وصارت دموعها تنزل بغزارة , وجسمها صابته القشعريرة

وأطرافها ترتجف
- كيف وصلت له صورتي !!! لا الوضع صار متطور كثير , ياربي انا أنهار! -
ماقدرت تمسك الجوال وترسل له اي مسج الإرتجاف لاعب فيها
وقفت ورجليها تضرب بعض ... مشت ببطئ ناحية باقة الورد , صارت تبكي بشكل أقوى
بعصبية أخذت الباقة ورمتها على الأرض وصارت تدوسها برجلها بقوة .. وبصوت مبحوح من البكاء: أنا وش

سويت لك ياحيوان وش سويت لك !!! أنا ماأذيت أحد في حياتي عشان تأذيني كذا !!
طاحت على ركبها وغطت وجهها بيدينها وهي تبكي
سمعت صوت خطوات برا غرفتها
رجعت خصلات من شعرها الكستنائي وراء اذنها ومشت ناحية النور وطفته ,وقفلت باب الغرفة

مشت وهي ترتجف ناحية سريرها .. انسدحت على جنبها وضمت رجليها لصدرها وحوطتهم بيدينها بعد ماغطت

نفسها بالبطانية
الدموع تطيح من عينها بدون توقف وهي تناظر جوالها الي قدامها على سريرها ..
في داخلها - كيف عنده هالصورة ! يمكن هو بنت مو ولد , طيب وش يستفيد من كل هالحركات , وش نهاية

حركاته ذي , ياربي اذا انفضحت راح ينهار مستقبلي , ماراح اتزوج واحقق حلم أمي , أبوي راح يبغضني ,

خواتي راح يعنسون بسببي , حتى وليد الي يعشقني راح يبغضني أشد البغض , كيف راح تكون نظرات المجتمع

لي , نظرات صديقاتي؟ هل راح يقطعون علاقتهم بي؟ ,ياااااربي وش هالمشكلة الي طحت فيها , ياربي احميني

, أنا ضايعة , أنا خايفة , أنا ... أنا ...أنا أحتاجه ! ... وينك فيصل ؟؟! وينك سندي فيصل , أحتاجك! -

دموعها نزلت بحرارة وبغزارة أكثر .. ماتقدر تحتمي بأي شخص في هالفترة
انحطت في مشاكل ماتدري وش سببها .. ومن صانعها !
نامت وراسها واجعها من حدة البكاء..وهي تردد: أحتاجك .. أحتاجك!
.................................................. ..........

:أحبك

رمت جوالها على سريرها بخفة وحطت يدينها على خدودها الي صارت حمراء لما قرأت هالكلمة
صارت تهوي على نفسها بيدها من حرارة الخجل .. وهي تبتسم بقوة وتحاول تخفي ضحكاتها أو أي تعليق يطلع

من فمها عشان ماينتبهون لها ملاك وفاتن الي نايمين على سرير ملاك

فاتن لفت لها :شفيك ؟
شوق وهي تهوي على نفسها , بوهقة :هاه؟!! الـ الجو حار مرررة حار!
ملاك : من جدك أنا حدي بردانة!
فاتن :يب الجو براد !
شوق :طيب انا حرانة اضرب نفسي واقول يلا ابردي !
فاتن عقدت حواجبها وعطت شوق ظهرها :اففف شهالأخلاق!

شوق أخذت الجوال مرة ثانية وقرأت الي رسله لها :
وكلما سمعت إسمكِ أو قرأته أو حتى طرأ في مُخيلتي , تزداد نبضات قلبي مُعلنة غرامي بك الأزلي

هالمرة هذا البيت انا الي كتبته , لا نزار قباني ولا هم يحزنون , سلطان الـ******

شوق ابتسمت بقوة وكتبت : متأكد؟
سلطان :يس, ترا أفضل صفة فيني الصدق
شوق : يااا مغروور تمدح نفسك
سلطان : بكيفيك الأيام بعدين راح تثبت لك كلامي
شوق :لا تخاف أنا واثقة إنك صادق ♥
سلطان :حُبي إنت ,شوق أنا مشتاق أشوفك
شوق:خلاص مابقى شي اصبر تظفر

فاتن بهمس:أنا أحسها ثقيلة دم بصراحة
ملاك رفعت كتفها:مدري , شوق تحسها مغرورة
فاتن:وانت؟
ملاك:مدري
فاتن : وش الي ماتدري؟ ماتدري وش احساسك تجاهها!!؟!!
ملاك تنهدت:ايه
فاتن:أنا ما اتخيل عمي جاسم يتزوج بعد أزهار
ملاك:بس أحس الموضوع صاير جدي
فاتن عطت ملاك ظهرها وغطت وجهها بالبطانية :أجل يارب يصير الموضوع مسخرة!
.......................................

سمعت صوت خطوات هادئة برا غرفتها , فتحت الباب فتحة صغيرة وطلت بعينها
كان يوسف يفسخ الاب كوت ويتوجه لغرفته
جواهر سكرت الباب بشويش , وتوجهت لتسريحتها وهي مبسوطة
أخذت عطرها البربري سبورت ووجهته لها بترش , هزت راسها بالنفي وحطته على تسريحتها :وش اسوي أنا؟

لالا

يوسف نزل للصالة : هلا
جلس جنب مشعل الي كان يعدل تلفزيون الصالة
يوسف سكت وركز نظره لتحت
مشعل :لأني فاضي قلت أعدل قائمة التلفزيون , اليوم ملل بقوة
فترة طويلة من الصمت

مشعل ناظر يوسف بدون مايلف وجهه له لفترة
بتردد: شفيك؟
يوسف ناظر مشعل: بس منهك من العمل

رتبت حجابها بعناية قبال المراية ..وطاحت عينها على روجها الزهري من كيت موس
مسكته وعلطول رمته على تسريحتها: لاوين جالسين أحنا ؟!! وش فيني أنا متلخبطة!!
لأني أحبه!
تنهدت تنهيدة طويلة وطلعت برا الغرفة ونزلت لتحت
:أهليين

يوسف ابتسم :هلا جواهر
مشعل كشر وصار يضغط على حبات الرموت بقوة
جواهر لفت نظرها طريقة ضغط مشعل على الحبات :شفيك معصب على الرموت؟
مشعل بقهر يحاول يخبيه: ليش متضايقة عليه؟
جواهر جلست على الكنبة المنفردة الي على يسار مشعل : ايه اذا هو في متناول يدك!
مشعل رماه بخفة على يوسف : أجل نخلي يوسف هو الي يتعامل معاه لأنه أرق مني !
جواهر ويوسف استغربو من ردة الفعل

يوسف : وانت بعد شفيك ؟
مشعل : لا بس اذا صرت انسان ماينوثق فيه من جميع الاشخاص وكل تصرفاتك ماتعجب المقربين لك بعدين راح

تفهم شعوري
جواهر شدت على اسنانها عرفت انها من المقصودين
يوسف ناظر جواهر ونقل نظره لمشعل : شفيكم لا تضايقون , قومو نسوي شي نرفه عن انفسنا
جواهر بحماس:يب وش رايكم نلعب ولا كلمة ؟
يوسف ناظر مشعل :انا ماعندي مشكلة
مشعل ناظر يوسف بنظرة الـ(خير؟!) لف نظره لجواهر الي كانت تناظره بترجي
:طيب أوك!
جواهر قبضت يدها:يسسس , بس شوفو عشان نخليها حماس أكثر الي يخسر يسوي للفايز عصير او يجيب له

ماي وكذا
مشعل : اوك
يوسف:يلا نبدأ.

جواهر وقفت ورسمت له شكل مربع في الهواء بإصبعها يعني (رسوم متحركة)
يوسف ومشعل : رسوم
جواهر اشرت على مشعل وهي عاقدة حواجبها
مشعل :أممم مشعل؟
جواهر هزت راسها بلا ووجهت اصبعها ليوسف
يوسف ابتسم : لاشكله يوسف!
جواهر اشرت بيدها بسرعه بـ لا!
مشعل : لالا؟
جواهر فتحت عينها على اوسعها ان مافي رسوم اسمه لالا!
شكلت يديها على شكل دائريتن وحطتهم على عينيها وصارت تمثل انها تدور عن شي
يوسف : جزيرة جزيرة , جزيرة الكنز!
مشعل :المنقب
يوسف:عبقور!
مشعل:الباحث , المفتش , المنقب , المقنع , الضائع , عدسة مكبرة , نظارات...
يقولوهم بدون تفكير
يوسف:بالله في رسوم اسمه العدسة المكبرة او النظارات؟
مشعل:بصراحة لا!

وجواهر بعدها تمثل نفس التمثيلية
يوسف:ااممم شارلك هولمز؟
جواهر انبسطت اشرت له بقرب قرب
يوسف ومشعل في نفس الوقت: المحقق كونان!
جواهر انبسطت :وأخيرااااااااا!
مشعل :انا قلت قبل
يوسف : لاانا
جواهر : اللحين وش نسوي اثنينكم قلتوها في نفس الوقت
يوسف : مانحسبها
جواهر : طيب دورك يوسف

يوسف وقف وأشر بإشارة الرسوم المتحركة
جواهر :رسوم
مشعل : وش فيكم على الرسوم يابزران!
يوسف ركل الهواء

الاثنين بحماس
مشعل :الكابتن ماجد
جواهر : الشبح
مشعل : شوت
جواهر : الكابتن رابح

يوسف صفق:صححححح برافووو
جواهر عطتهم ابتسامة الغرور
مشعل بقهر : مايصير كذا ظلم انتم يالبزران تشاهدون رسوم كثير يعني تعرفون لهم
جواهر : اوك يالشايب مرة ثانية نمثل لك مسرحيات يلا قم سوي لي عصير برتقال
مشعل : أنا شايب؟ انقلعي ماراح اقوم
يوسف : انتهاك للقوانين
مشعل وقف:طيب بسوليك بس هين ان ماخليتك تسوين لي كوكتيل لما تخسرين !
جواهر بضحكة شر :هاهاها لن يحصل ذلك!
مشعل اشر عليها:بدأت تطلع تأثيرها بالرسوم!


جواهر ماسكة كاس العصير الي سوالها مشعل
ومشعل واقف قدامهم و ياشر تأشيرة (الفلم)

جواهر ويوسف:فلم
مشعل فتح فمه على أوسعه
يوسف رفع حاجبه بإستغراب : ايش هذا؟
جواهر :اممم رعب؟
مشعل هز راسه بإيه
جواهر صررخت :سكريييييم!
مشعل : صح كيف عرفتي؟؟
جواهر بنذالة : مايحتاج لها تفكير وجهك يشبه وجه سكريم!
مشعل :باللهِ مو أحسن من يكون وجهي يشبه وجه ساو مثل وجهك؟!
يوسف ضحك عليهم
مشعل : لاتضحك لا تضحك جاك الموت ياتارك الصلاة يلا ياجواهر أمري عليه
جواهر : اممم جيب لي كاس مويه
يوسف ابتسم : من عيوني
مشعل طلعت عينه : يااااااسلااام! وأنا أكرف اسويلك في هالبرتقال! وهو بس يصب مويه ؟!!!!
جواهر : الناس مقامات!(وطلعت لسانها)
مشعل ناظرها نظرة عتاب
جواهر ماقدرت تفسر نظرته:شفيك؟
مشعل جلس على الكنبة : ولا شي
جواهر: عشاني نزلت بس لما جاء يوسف؟ انت تدري اني احب يوسف واكيد راح انزل عشان اشوفه
كلمة (أحب) صارت مثل الجمرة على قلبه

جاء يوسف وعطاها المويه بإبتسامة ساحرة وهي ردت له الابتسامة
مشعل حرقهم بنظراته والغيرة تحرقه:شرايكم نشاهد فلم؟

جالسة على الكنبة المنفردة ومشعل ويوسف على الكنبة الطويلة وقبالهم طاسة فيها شبس و3 كاسات بلاستيكية

بيبسي

جواهر وقفت وهي حاملة الكاس ,بحالمية: حلو ان البنت يحبونها اثنين مثل الفلم , وقفو الفلم واعطوني كاساتكم

اذا تبون اصب لكم معي
مشعل ضحك بإستخفاف: مضحك ان الشي الي يعجبك يكون متوفر عندك وانت ماتدري
جواهر بعدم استيعاب :ايش؟
مشعل لوى فمه : انت دائما كذا ماتستوعبين!!؟
يوسف :أحسن خلها ماتستوعب!
مشعل رفع حاجبه وبقهر رد:ياسلام يعني ماتستوعب على حساب مشاعري!!!!
جواهر بإستغراب: وش جالسين تقولون انتم الاثنين؟
مشعل وقف لها : انا بقولك الحقيقية الي كنت اخبيها من زمان
يوسف وقف: مشعل اسكت
مشعل بجدية وصرامة:لا ماراح اتقبل انانيتك هاذي
جواهر تنقل نظرها بيناتهم وهي مستغربة ومو مستوعبة شي
مشعل :جواهر أنا أحـ.....
يوسف حط يده على فم مشعل يسكته , مشعل مد يده وضرب وجه يوسف وبالتي يوسف رد الضربة لأخوه
جواهر: وقفو!!! (صرخت ) وقفووو!!!
مشعل فرغ كل غضبه على يوسف , نار قهره ,نار مظلوميته ......, نار غيرته
صاربوا يضربون بعض بدون إحساس ..كأنهم أعداء!
جواهر صرخت :يووووسف مشعلل وقفو مضاربة!!
مشعل بعصبية :انت لاتدخلييييين!!!
ضرب يوسف على انفه بقوة فظيعة خلت الدم يسيل من انفه

جواهر شهقت ووقفت بيناتهم : خلااص بسكككم مضاااربة! مشعل وقف خلاص ايش الضرب الهمجي هذا؟!!!!
مشعل بقهر :ضرب همجي؟!! ليش يعني يوسف حلال يضربني بس أنا أضربه حرام؟!!
جواهر بعصبيه:فيه فرق!!!!
مشعل غلى من العصبية ,صرخ عليها :ايه فيه فرق!!!!! لأنك تحبينه انعمت عينك صرتي ماتشوفين الخير الا منه

وماتحسين بالأمان الا معه وماتفرحين الا بشوفته , أما انا فكل شيء اسويه قلتي عنه غلط , كل شي اسويه قلتي

عنه نذالة, كل شي اسويه مايعجبك!!!
جواهر بعصبية:مين قال اني انعميت عن غيره!!!!!!!!
مشعل بعصبية أكثر وأكثر: إمبلا إنت عمية عن غيره , أنا أبي أفهم كيف ماقدرتي تجمعين كل تصرفاتي معك

وتطلعين منهم نتيجة؟؟؟!!!! بالله ماتحسين بنظراتي شي أخبيه , بكلامي وانتقائي لجملي ماتحسين ؟ , بدفاعي

عنك بقوة ماتحسين ؟ ,بخوفي عليك ماتحسين؟!!,تركت الدخان ومكالماتي للبنات بسببك!!, صرت أقول آسف

وشكرا بسببك!! مع كل هذا كيف مااستوعبتي إني أحـبـــــــك!!!


انتهااااااااااا إن شاء الله عجبكم البارت وعوضكم عن طول الغيبة
وبإنتظار ردودكم السنعة

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1266
قديم(ـة) 28-08-2014, 07:34 AM
صورة جوودي & الرمزية
جوودي & جوودي & غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى: وإذا إلهاج بفرح ليلة فأنا تهت لبكاج سنين


ياااي ونااااسة انا اول من يرد
لي رد بعد القرائة حبي

ونااسة موب مصدقة


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1267
قديم(ـة) 28-08-2014, 08:28 AM
صورة أروى. الرمزية
أروى. أروى. غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى: وإذا إلهاج بفرح ليلة فأنا تهت لبكاج سنين


أخيرا أخيرا
البارت جممميل..
..
الحدث اﻻول
ياسمين وش هالثقة الي فيها!
مﻻك وشوق الله يعينكم ع م ابتالكم
الجدة يمكن اذبحها..
ي فرحتي فيك ي فرحوه تستاهل
أما موقف شعول وجوجو..
خقيت معه.. مو رايحة تعجبين بالي م يتسمى
..
الحدث الثاني
م عندي تعليق اﻻ ان جوري
صحيح كﻻمها..
..
الحدث الثالث
ي قلبي انا ع شعول وجوجو..
زينهم.. بس♡
..
الحدث الرابع
يسعدني جوهم
أما موقف غرام وجميلة (ههههههههههه) فطست من الضحك عليه
بس غرام منحرفة مثلي ي زينها..
..
دمعت عيني وقسم..
وكمان حاسة بشعور أن الأب يتزوج ع امك
ويكون عندك إخوان وربي البيت شعور يقهر..
عبدالله قاهرني شوي..
م عنده أي احساس
..
الحدث الخامس
ياخي كل تبن معليش يعني
يقهر جعلك تبتسم وسنونك م هي موجودة
جعلك ب الساحق الماحق والرصاص المتﻻحق
الي يﻻحقك ي حمار ي الي م تستحي برا> عصبببت
..
الحدث السادس
ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه حسبي الله بس نسفو أبو أبو الجبهه
..
الحدث السابع
صدق من قال أبو طبيع م يترك طبعه
بس سارة ﻻزم تستحمله هو مغازلة ومستحيل تغيره من يوم وليلة..
..
الحدث الثامن
م ابي أعلق الله يخليك تراك وربي تقهريني اكثر كل م اشوف اسمه م ينبلع
..
الحدث التاسع
فديت المعصب
ايه هذا إلي يفتح النفس..
أعتقد أنه هو الي راح يجيب
جواهر من بيت عمه
..
الحدث العاشر
ﻻﻻﻻ ليش كذا
جوري طاحت من عيني مرا
حرام م يستاهل ابد..
وليد اعتقد انه راح تتغير نفسيته
ويمكن هي راح تحبه لكن بعد فوات الأوان
..
الحدث الحادي عشر
ي ربي شوشو وش هالبارت وربي شوي وراح أصيح..
فيصل صراحة حرام عليك جرحتها وبدل ﻻ تكحلها عميتها..
..
الحدث الثاني عشر
ﻻ تعليق..
..
الحدث الرابع عشر
ي زين جاسم.. بس
وربي سوالفهم ترد الروح..
..
الحدث الخامس عشر
ماني مرتاحة لهياسمين ابد..
أحس وراها شئ..
..
الحدث السادس عشر
شكلها عندها شئ خطير..
يمكن شئ بعيونها أو بدماغ بس اﻻغراض هذه ذكرتني بمرض امي (التصلب العصبي المتعدد)..
..
الحدث السابع عشر
مدري صراحة وش أعلق..
لكن جواهر قهرتني شوي..
..
الحدث الثامن عشر
غرام ذي نكته..
جوري م أدري وش اقول لك
بس تعتقدين أن وليد راح يعشقكك بعد كﻻمك له؟
..
الحدث التاسع عشر
أكبر غلط أنها تكلم سلطان غلط كبير..
ﻻن أحس بعدها راح يشك فيها..
..
الحدث العشرون
ي ربي أصيح وﻻ أصيح
ليش كذا.. هفففف
القفلة قوية..
جواهر انتي حمارة ﻻنك م ﻻحظتي أي مشاعر اتجاه مشعل ﻻنه سوا لك كل شئ.. ونتي تعتبرين نذالة وفوق ذا تقولين أحب يوسف حبته القرادة حرقتي دمي الله يحرق دم الي م يتسمى
..


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1268
قديم(ـة) 28-08-2014, 03:42 PM
صورة فوشية :$ الرمزية
فوشية :$ فوشية :$ غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى: وإذا إلهاج بفرح ليلة فأنا تهت لبكاج سنين


اهئ اهئ وربي ببكي ليش جواهر تحب يوسف حبته القرادة والجن ان شاء الله
مع ان يوسف طيوب بس اكرهه لانه رومنسي ما احب الي مرة رومنسيين
مشعل واخيرا اعترف
الحين اكيد جواهر بتروح بيت الجدة
فرح يارب يجيها مرض لانها تمارضت فا اكيد بيجيها مرض
وبس
ولاتنسين تنزلين البارت بسرعة
ههههههههههههه
خلاص امزح والله امزح
يوسف حرق اعصابي بانانيته الله يحرق اعصابة << معصبة خخخخ

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1269
قديم(ـة) 28-08-2014, 04:12 PM
صورة طهر.. الرمزية
طهر.. طهر.. غير متصل
©؛°¨غرامي فضي¨°؛©
 
01302797316 رد: روايتي الأولى: وإذا إلهاج بفرح ليلة فأنا تهت لبكاج سنين


لااااااااااااااااااااااا
ليش خلص ليييييش قهههر والله قهر
هالبارت حزين بشكل
ليه كذا تكسري قلوب العشاق ..؟!
مشعل /حياتي.. رحمته حيل ...بس والله قهر جواهر تسكر على نفسها بسبب مشعل ليه ؟... هو ماله ذنب ..حتى انه ما حاول يتحرش فيها
أتوقع بهاللحظة يدخل ابو يوسف أو الجدة
جواهر /فرحت بانتصارها ع فرح ...بس قهرني موقفها وعجبني فيها راشد برد بطني ..تستاهل ..
أتوقع رح تسكن عند الجدة أو جاسم بعد اعتراف مشعل لها .
يوسف /هو ماله ذنب انه ينحب ..كمان ماله ذنب انه حب جواهر ..اتوقع يموت ..أويتزوج سلوى
================================================== =============================
جوري /ليش تكسري قلب وليد ؟! قسم بالله حزنت عليه حيل هو يحبها..طيب قولي له عن الفارس المجهول ...خليه يفقع وجهه ..وبعدين عيشوا بسلام
غرام /هالبنت مو بصاحية حبيتها كثير احسها تشبهني امي مافيه اسم على لسانها الا اسمي حتى لو اختي قدامها او اخواني ما يحلى بلسانها الا انا وبالنهاية ما منك فايدة اصلا عادي
معقولة ما فيه أحد معجب فيها مني مناك ؟
فاتن /واضح يابنت انك تحبي راشد ما بعد الكره الا محبة واتوقع تنخطب وهنا يتحرك العاشق السيد متعجرف ويقول انا اولى فيها
شيخة /هالحرمة فله بس اتوقع انها تعاني من ناصر
================================================== ===============================
فيصل /قهرني >>>كل الناس قهروك
المهم هذا يبي من يفقع له وجهه وياخي ما تعرف تمسك لسانك كذب عليها أي شيء ترا الكذب بين الزوجين حلال
سارة /كان فرشتي هالصايع وضربتيه بالشنطة عشان يصحى ...شفقتني لما قالت انها ماتكفي عشان يغض بصره عن البنات ...اتوقع رح تتعسر حياتهم وتعامله بجفاف
================================================== ========================
شوق /انصحها ما تنجرف ورى مشاعرها عالأقل تحاول تتحكم فيها
وبعدين حسي بابوك المسكين اللي مايدري يرضيي امه ولا عياله خلاص ريحوه مانتوا صغار والواحد يقدر ياخذ حقه لا صار شيء
راشد /واضح العشق فيه جابت راسك بنت ابوها ههههههههههه ضحكت ع موقف الصورة
وليد / لا تعليق .. الله يعينك ..اخطبها وجرب حظك
عبد الله /اتفق معه بكلامه
جاسم /قلبه مكسور يحاول يوفر حياه كريمه لابناؤه ويرضيهم لكن هم ما قدروا هالشيء ورح يتزوج بس عياله بيزيد نفورهم منه
ملاك /لا تعليق
================================================== ========================
تعبت
الفارس المجهول هو فارس لانه بدت قصته بعد ما ظهر في الرواية
===================================
فرح
عاد أنا ما أعرف بالطب ولا شيء بس اتوقع هاه أتوقع ان معها ورم في الدماغ
ورح يأثر على ذاكرتها مستقبلا
================================
الجدة
مدري على وش متكبرة
ياسمين
احس وراها سالفة
=================================================
سلمت وسلم قلمك
بالتوفيق
مع السلامة


ملاحظة :أطااااالب بتثبيت موعد البارت فضلا وليس أمرا





تعديل طهر..; بتاريخ 28-08-2014 الساعة 04:47 PM.
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1270
قديم(ـة) 28-08-2014, 04:21 PM
صورة شروق شمـس الرمزية
شروق شمـس شروق شمـس غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى: وإذا إلهاج بفرح ليلة فأنا تهت لبكاج سنين


سلااام
كنت انتظر تنزلين البارت عشان اعلق ، ولان تعليقات البنات لاحد يعلق لا تغلق الروايه
انتظرت وهذا نزل البارت تسلم يدك الروايه مراا جميله
وحبيت هالبارت اكثر واعتراف مشعل خلاني متشوقه موقف جواهر من الاعتراف
ولان بعد فرح اعتذرت لجواهر واعترفت عند الكل كل ذا حبيته
وشسمه بعد عمهم جاسم حبه لامرته شيء جميل يمكن ياخذ اللي قالت عنها الجده
ويمكن بعد فتره يتقبلونها عيال جاسم
ويعطيك الفف عافيه عالروايه
وننتظر البارت الجاي بتشوقق ♡
شروق


روايتي الأولى: وإذا إلهاج بفرح ليلة فأنا تهت لبكاج سنين

الوسوم
رواية وإذا ألهاج
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
روايتي الثانية : جلسات نسائية بقلوب الماسية Johnarr أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها 232 12-07-2013 03:14 PM
روايتي الأولى : أبكسر لك من جروحي جرح وبخنق العبرات مغامرات مصورة أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها 17 25-01-2013 04:33 AM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ ضمني بين الاهداب روايات - طويلة 1999 06-02-2012 04:14 PM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات ؛ !! أنـثـى الـ خ ـيـآلـ !! روايات - طويلة 3973 07-10-2010 01:10 PM

الساعة الآن +3: 12:48 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1