غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها
 
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 551
قديم(ـة) 13-06-2014, 03:56 AM
صورة لمحت طيفك في عيوني الرمزية
لمحت طيفك في عيوني لمحت طيفك في عيوني غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى: وإذا إلهاج بفرح ليلة فأنا تهت لبكاج سنين


بارت جميل كالعاده
ننتظرك بالبارت الجاي

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 552
قديم(ـة) 13-06-2014, 08:51 AM
صورة رنيمان الرمزية
رنيمان رنيمان غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى: وإذا إلهاج بفرح ليلة فأنا تهت لبكاج سنين


ععععععععععععععععععععععيييييييييييييييييييط بيب بيب


شمخ مخ اااااححححححححححبببشش قد ماالا ننهاايه

يااخخي تتجيبين العاافيه انتي وروايتك

عاد تتصددقين وقصمن اني ددخلت جووو معا الرواايه

لييييييييتتتتههمممم حقيييييييقققه

شوووووووفي باقولش شي مهم!!
اااااااذذذذذذذذذذاااااا ممممممممااااااامممممووووووتتتتتييييي اللللللجججججدددده وبدور وذذذذرررييييتتتتهههااا بننننعل خيرررش

اايوههه صصح بالله عليك لا تزوجججين جووري لفاارس حرااام

وشوفي قووووولي لرااشد لعنبو ابليسسك ياتتبن ياجعلك بحمى الضنك والنقص بالكالسيوم ياجعله بتريله ماشيه ميتين سواقه اعمى يددعسه رووحه وججيه وما يودونه المستشفى الا قد تححلل لععد تممسسكك حبيبت ألبي فااتن لا اورريك <<قاايلتلش دااخخله جوووو

يلا خلاص مسعلامه بروح ادور رووايه ثانيه لين ربك يفرجها ويهديك وتنزلين بارت :graaam
(70):

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 553
قديم(ـة) 13-06-2014, 04:40 PM
صورة *غلا الروح* الرمزية
*غلا الروح* *غلا الروح* غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى: وإذا إلهاج بفرح ليلة فأنا تهت لبكاج سنين


هاااااي اناا جيت
صاحبه التخيل المستقبلي جت
والمعجبه رقم واحد بععد
الللاه احصل بارتين طويله بعد ما طولت الغيبه على هل المنتدى
المهم ندخل في الباارت

جواهر ~
واااااه ياحبي لك بس انتي تزوجي مشعل وحبيه وانا اعشقكك <<<< مو غصب هوه
تعجبني شخصيتها هبالهاا وكلل شيي فيها عرفتي تسوين هااي الشخصيه يا شمووخ (:

يوسف ~
صح ان هو طيب وحنون ورقيق وطيوب ووووو ...... إلخ
بس مايناسب جوااهر ابدا خليه ياخذ وحده من البنات عنده بنات كثير اما جواهرر ينساااهاا
اما تاخذ جاهر ما تحس الا والجدار طايح على وجهك تستااهل ترى جواهر مولك <<< ماكرهه بس شكلي انسجمت شوي هيهيهي <<< ضحكه شريره

مشعل ~
وااه ياحليله يبطل من التدخين عشان جواهر يااااه صدق انه رجال ومعجب فيها بعد ايهه خلاص روح تقدم لها
وفرحنا معاكم و راح ارقص بعد هههههههههههههههه
اما لما انقذت جواهر من الغرق الللاااه وتنفس صناعي بعدد صدق مشهد روماانسييي <<< خقيييت

الفارس المجهول ~
اتوقع انه فاارس مافي الا هوه اسمه قريب من اللقب المهم لو هوو فيااارب تتزحلق على موي وتطيح
على ظهرك ورجل هنا ورجل هناك وتطيح جوري فوقك بالغلط شاي حااار ولما تقوم تتحندر وتطقع براسك
في سيراميك <<<<< اووهه اسفه انسجمت شوي بس دعوه محبوكه صح ههههههههههه

فرح ~
تستااهلييين ومبروك عليك اختفاء الجبهه ننتظر اختفاء الجبهه مره اخرى تستااهلين وسوي كل شي
تخلي جبهتك تطير عشان نفرح علييك

مرح ~
وانا الي احسبك على نياتك وطيوبه ومدري وشو طلعت زي اختك استغفرالله بس المهم تستاهلييين اتوقع تحبين مشعل صح لكن صار يكرهك واك واك وااككككك

الجده ~
هذي وش تحس فيه ماتحس يعني ان جواهر اهلها ماتوا وابوها هوه ابنها كيف تقول كذا صدق تقهر
وبعد تبي جاسم يتزوج احسها انانيه بشكل مو طبيعي ياخي جاسم مايبي يعني غصب هوه

ملاك & فزاع ~
ومع كل باارت اخق عليكم زيااده موقفهم رااائع واللحين بعد ما عرف ان ملاك اخت رااشد يقدر يتقدم لها الللاه
هذول يصلحون مع بعض كثييرر وبكذا يصر زواج راااائع

فاتتن ~
واااه ذي البنت دفشه مرهه فيه احد يوااسي كذا كسرتي البنت يقولون انك تواسيها
وبعد صرااحه تاسفت عليها لما ارشد ضربها مايرحمها شوي وكمانن هوه مو محرم ليها كيف يضربها كذا

راشد ~
مااشاء الله رجااال وقاسي وعصبي وقنوع بس ترا الرجال ماعمره يكون رجاال اذا مد ايه على بنت
وكمان انت شدخلك يعني تمد يدك لى فاتن ترا انت مو محرم لها عشان تمد يدك عليها

فيصل ~
ياااصاايع تدخن هاااهه لااا مايصلح وكمان انا اشوف انك بتكون لجواهر لااااا والله ولا تمس شعره فيها
جواهر لمشعل وبس وانت لسااره بس انت خقييت عليها صحح اي اي خلاص تزوجها وفكناا

وبسسسس وخلصت بس ترااا باااارتاات تجنننن واستمري وسوي رواايه بعد هاااي
ترا انا شوي وبنجنن من هذي الروايه بس عندي سؤال اللحين عندكم البنت عادي تكلم ابن عمها او اي شخص مو محرم لها يعني وهيه متغطيه وبعد انا مستغربه عندكم يعني الرجال والشبباب يقعدون بالبيت عادي لانو صراحه عندنا
الشباب مانشوفهم بالبيت ابدد للدرجه ان ابن خالتي حتى اللحين يحسبني اني في رابع ابتدائي وانا لي ااربع سنوات قد طلعت منهاا
..
.
.
.
لاتحرمينا من البارتتات الطوييله
اختك : غلا الرووح (:


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 554
قديم(ـة) 13-06-2014, 07:32 PM
صورة دلال الكندري الرمزية
دلال الكندري دلال الكندري غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى: وإذا إلهاج بفرح ليلة فأنا تهت لبكاج سنين


ننتظر على احر من الجمر

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 555
قديم(ـة) 13-06-2014, 11:45 PM
صورة *غلا الروح* الرمزية
*غلا الروح* *غلا الروح* غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى: وإذا إلهاج بفرح ليلة فأنا تهت لبكاج سنين


ابييي بااارت طووويلل *فيس متحمس ويشاهق*
يااااخي ابي اعرف من وين تجيبين الافكار هذي ياخي روايتك تجننننن
انااا ما اتحملشش ابدا افارئها لحظه وحده <<<<<< انقلبت مصريه وزي ما يقولون انت مو انت وانت متحمس <<<<<< تقلييييد

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 556
قديم(ـة) 14-06-2014, 01:04 AM
صورة كل الغلا لعيون الغلا الرمزية
كل الغلا لعيون الغلا كل الغلا لعيون الغلا غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى: وإذا إلهاج بفرح ليلة فأنا تهت لبكاج سنين


ههاااااي قلبووووو روااااايتك مرررره مرررره مررررره مررررره مررره مررره جميييييله
راااشد <<اكرهك ليييه يسوي كذا
فاتن <<اخ اااف اللي سوالها راشد يأثر عليها يعني تكون ضعييييفه وحساسه مررره وإنشاء الله عسك ما أتوقع وبتقواااا اكثر
يووسف وجواااهر <<اتمناهم يتزوجون
فيصل ومشعل <<بلييييز بعديييهم عن جواهر
ساره <<الموقف اللي صار لها محرج مرررررره
فرح <<أكرها ما أطيقها ابداً بس لو تبطل قلت أدب وأمر في اختها يمكن احبها
مرح <<ما عندي كلام أقوله عنها
وبس
بانتظار البااارت أتمنى يكوووون طويييييل

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 557
قديم(ـة) 14-06-2014, 03:44 AM
صورة حكاية شموخ الرمزية
حكاية شموخ حكاية شموخ غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى: وإذا إلهاج بفرح ليلة فأنا تهت لبكاج سنين


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها لمحت طيفك في عيوني مشاهدة المشاركة
بارت جميل كالعاده
ننتظرك بالبارت الجاي
وانت اجمل..غريبة بدون تعليق طويل هووع ..اسعدني ردك
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها رنيمان مشاهدة المشاركة
ععععععععععععععععععععععيييييييييييييييييييط بيب بيب


شمخ مخ اااااححححححححححبببشش قد ماالا ننهاايه

يااخخي تتجيبين العاافيه انتي وروايتك

عاد تتصددقين وقصمن اني ددخلت جووو معا الرواايه

لييييييييتتتتههمممم حقيييييييقققه

شوووووووفي باقولش شي مهم!!
اااااااذذذذذذذذذذاااااا ممممممممااااااامممممووووووتتتتتييييي اللللللجججججدددده وبدور وذذذذرررييييتتتتهههااا بننننعل خيرررش

اايوههه صصح بالله عليك لا تزوجججين جووري لفاارس حرااام

وشوفي قووووولي لرااشد لعنبو ابليسسك ياتتبن ياجعلك بحمى الضنك والنقص بالكالسيوم ياجعله بتريله ماشيه ميتين سواقه اعمى يددعسه رووحه وججيه وما يودونه المستشفى الا قد تححلل لععد تممسسكك حبيبت ألبي فااتن لا اورريك <<قاايلتلش دااخخله جوووو

يلا خلاص مسعلامه بروح ادور رووايه ثانيه لين ربك يفرجها ويهديك وتنزلين بارت :graaam
(70):
هيه هيه انتبهي لا تدعسيني<هه هه هه ظريفه ماااره
يالبى قلبك وانا احببببببببك الى مالا نهاية ومابعدها<باز يطير ههههه
ياعمرررررررررررررررررري مدري شقول الزبدة استحي ووناااسه
ههههههه حراام اقتل نفس
ايوه ايوه اجل ازوجها لمين؟
هههههههه واااااااااااااااال وش هالدعاوي هههههههههه يالبى قلبك مرة عايشة الجو
هههههه ان شاء الله اليوم
اسعدني مرورك العطر
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها *غلا الروح* مشاهدة المشاركة
هاااااي اناا جيت
صاحبه التخيل المستقبلي جت
والمعجبه رقم واحد بععد
الللاه احصل بارتين طويله بعد ما طولت الغيبه على هل المنتدى
المهم ندخل في الباارت

جواهر ~
واااااه ياحبي لك بس انتي تزوجي مشعل وحبيه وانا اعشقكك <<<< مو غصب هوه
تعجبني شخصيتها هبالهاا وكلل شيي فيها عرفتي تسوين هااي الشخصيه يا شمووخ (:

يوسف ~
صح ان هو طيب وحنون ورقيق وطيوب ووووو ...... إلخ
بس مايناسب جوااهر ابدا خليه ياخذ وحده من البنات عنده بنات كثير اما جواهرر ينساااهاا
اما تاخذ جاهر ما تحس الا والجدار طايح على وجهك تستااهل ترى جواهر مولك <<< ماكرهه بس شكلي انسجمت شوي هيهيهي <<< ضحكه شريره

مشعل ~
وااه ياحليله يبطل من التدخين عشان جواهر يااااه صدق انه رجال ومعجب فيها بعد ايهه خلاص روح تقدم لها
وفرحنا معاكم و راح ارقص بعد هههههههههههههههه
اما لما انقذت جواهر من الغرق الللاااه وتنفس صناعي بعدد صدق مشهد روماانسييي <<< خقيييت

الفارس المجهول ~
اتوقع انه فاارس مافي الا هوه اسمه قريب من اللقب المهم لو هوو فيااارب تتزحلق على موي وتطيح
على ظهرك ورجل هنا ورجل هناك وتطيح جوري فوقك بالغلط شاي حااار ولما تقوم تتحندر وتطقع براسك
في سيراميك <<<<< اووهه اسفه انسجمت شوي بس دعوه محبوكه صح ههههههههههه

فرح ~
تستااهلييين ومبروك عليك اختفاء الجبهه ننتظر اختفاء الجبهه مره اخرى تستااهلين وسوي كل شي
تخلي جبهتك تطير عشان نفرح علييك

مرح ~
وانا الي احسبك على نياتك وطيوبه ومدري وشو طلعت زي اختك استغفرالله بس المهم تستاهلييين اتوقع تحبين مشعل صح لكن صار يكرهك واك واك وااككككك

الجده ~
هذي وش تحس فيه ماتحس يعني ان جواهر اهلها ماتوا وابوها هوه ابنها كيف تقول كذا صدق تقهر
وبعد تبي جاسم يتزوج احسها انانيه بشكل مو طبيعي ياخي جاسم مايبي يعني غصب هوه

ملاك & فزاع ~
ومع كل باارت اخق عليكم زيااده موقفهم رااائع واللحين بعد ما عرف ان ملاك اخت رااشد يقدر يتقدم لها الللاه
هذول يصلحون مع بعض كثييرر وبكذا يصر زواج راااائع

فاتتن ~
واااه ذي البنت دفشه مرهه فيه احد يوااسي كذا كسرتي البنت يقولون انك تواسيها
وبعد صرااحه تاسفت عليها لما ارشد ضربها مايرحمها شوي وكمانن هوه مو محرم ليها كيف يضربها كذا

راشد ~
مااشاء الله رجااال وقاسي وعصبي وقنوع بس ترا الرجال ماعمره يكون رجاال اذا مد ايه على بنت
وكمان انت شدخلك يعني تمد يدك لى فاتن ترا انت مو محرم لها عشان تمد يدك عليها

فيصل ~
ياااصاايع تدخن هاااهه لااا مايصلح وكمان انا اشوف انك بتكون لجواهر لااااا والله ولا تمس شعره فيها
جواهر لمشعل وبس وانت لسااره بس انت خقييت عليها صحح اي اي خلاص تزوجها وفكناا

وبسسسس وخلصت بس ترااا باااارتاات تجنننن واستمري وسوي رواايه بعد هاااي
ترا انا شوي وبنجنن من هذي الروايه بس عندي سؤال اللحين عندكم البنت عادي تكلم ابن عمها او اي شخص مو محرم لها يعني وهيه متغطيه وبعد انا مستغربه عندكم يعني الرجال والشبباب يقعدون بالبيت عادي لانو صراحه عندنا
الشباب مانشوفهم بالبيت ابدد للدرجه ان ابن خالتي حتى اللحين يحسبني اني في رابع ابتدائي وانا لي ااربع سنوات قد طلعت منهاا
..
.
.
.
لاتحرمينا من البارتتات الطوييله
اختك : غلا الرووح (:
ههههه ياهلا والله بصاحبة التخيل المستقبلي والمعجبة رقم واحد ياحبي لك يابنت
ههههههه اجل تعشيقينها هاه .. احم احم تسلمي ياقلبي طمنتيني لأنها البطلة ولازم احس تدخل قلوبكم
هههههههه ياسلام؟! مدري والله عن جواهر خلها تختار<ما شاء الله
هههههههههه يسلملي الخاقة انا .. خلاص اذا واذا اذا مشعل تزوج جواهر خلهم يعزمونك خووع
وااال هههههه جد دعوة محبوكة اما انتم يامتابعاتي عليكم دعااوي موب صاحية خطيرة هههه
هههههههههههههه جبهتها انمحت البنت وتبيها تتفجر مرة ثانيه ..بس تستاهل
ههه اصلا فرح هي الي حدت مرح .. يب تحب مشعل هههههههه جد
بالضبط الناس تحن على احفادها واولادها وذي بالعكس
هههههههههههههه غلو الا غصب تزوج الناس
هههههه مواساه من نوع اخر هاذي..وش مدريني عنه يتقوى على البنت
ههههههههه خله يدخن يعيش الحياة <بنت!!! تأدبي
شسمه ذاك مو قلت لكم تزوج الا تبيه
ياااااالباااااه الي تمدحني
بالنسبة لسؤالك ..يب نكلمهم عادي بس طبعا مو مثل روايتي ..مدري كيف اشرح بس ان حدود كبيرة في الكلام..معقولة؟ايه عادي يجو الرجال ويكونو في المجلس اكيد .. يعني مانشوفهم ولا يشوفونا
اما ذا ولد خالتك توووحفه
الزبدة لاتحرميني من طلتك ياعسل وردك يهبل يجنن يذبح يقتل طويل وسنع

اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها دلال الكندري مشاهدة المشاركة
ننتظر على احر من الجمر
ياعمري الي تنتظر
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها *غلا الروح* مشاهدة المشاركة
ابييي بااارت طووويلل *فيس متحمس ويشاهق*
يااااخي ابي اعرف من وين تجيبين الافكار هذي ياخي روايتك تجننننن
انااا ما اتحملشش ابدا افارئها لحظه وحده <<<<<< انقلبت مصريه وزي ما يقولون انت مو انت وانت متحمس <<<<<< تقلييييد
هاهاها سرر المهنة ..احم مدجك ذا شهادة اعتز فيها ياعسل
هههههههههههه ي لبى المتحمسين
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها كل الغلا لعيون الغلا مشاهدة المشاركة
ههاااااي قلبووووو روااااايتك مرررره مرررره مررررره مررررره مررره مررره جميييييله
راااشد <<اكرهك ليييه يسوي كذا
فاتن <<اخ اااف اللي سوالها راشد يأثر عليها يعني تكون ضعييييفه وحساسه مررره وإنشاء الله عسك ما أتوقع وبتقواااا اكثر
يووسف وجواااهر <<اتمناهم يتزوجون
فيصل ومشعل <<بلييييز بعديييهم عن جواهر
ساره <<الموقف اللي صار لها محرج مرررررره
فرح <<أكرها ما أطيقها ابداً بس لو تبطل قلت أدب وأمر في اختها يمكن احبها
مرح <<ما عندي كلام أقوله عنها
وبس
بانتظار البااارت أتمنى يكوووون طويييييل
هلا هلا هلا
وانت اجمل واحلى وليك تؤبرينيييييييي
يبي يبرهن انها ضعيفة معك حق تكرهيه
فاتن توقع خطير ياحلوه
اماااا!!! صدمتيني قليل الي يبون يوسف لجواهر ممتاز ممتاز
مرررررررررة فشلة
يب ماتنطاق .. ههه يالبى قلبك
بإذن الله ي عسل .. لا تحرميني من هالطلة

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 558
قديم(ـة) 14-06-2014, 06:55 AM
صورة حكاية شموخ الرمزية
حكاية شموخ حكاية شموخ غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى: وإذا إلهاج بفرح ليلة فأنا تهت لبكاج سنين


البارت الخامس عشر(15)

"الإعتراف..هو من أصعب الأمور في هذهِ الحياة..صُعب أن تعترف إنكَ كَاذب صُعب أن تعترف إنكَ مُخطئ...صُعب أن تعترف إنكَ تَحب!"

دخلت وهي مجروحة .. تحس بضعف ... تحس بوهن ولا مرة حست فيه بهالكثر .. دخلت وثوبها اقصد ثوب فارس الي عليها مفتوح ازاريره الي فوق وكم مرفوع وكم لا .. حاملة الغترة بيدها وشعرها معفوس ..

أول مادخلت شافت رانيا وملاك وغرام يناظرونها
غرام بخوف : فاااتن !
رانيا بخوف : حبيبتي وش سوا لك الملعون ؟
ملاك اخترعت من شكل فاتن ! وش سوا فيها راشد!!!
فاتن منزلة راسها وماتتكلم لهم ..
غرام وقفت ومسكت كتف فاتن : فات...
بعدت يدها بقوة رفعت عينها النمرية لها ومتجمعة فيها الدموع بهمس حقد : انقلعي عني
غرام انصدمت من شكل فاتن وتصرفها! خاصة عينها الي مدمعة!
اخذت لها مكان تنسدح فيه على الأرض اخذت عباتها تغطي نفسها ولمت ركبها لحضنها ..
غرام تناظر فاتن بخوف عليها : وش سوا فيها راشد الكلب؟
ملاك بعصبية : وانت بعد ليش تحديتيها وحطيتيها في هذا الموقف
رانيا تهدي الوضع : هيه يابنات غرام وفاتن ثنتينهم غلطانات وحدة تتحدى والثانيه تصدق وتطبق ..بس في النهاية راشد ماله دخل في فاتن ..ياكون ضربها؟!
غرام بعصبيه شدت حواجبها : اختي ماتنضرب من مخلوق يخلق!

"عند الشباب"
الغرفة ظلمة وبررررررد .. فارس عند زاوية ويحوس في جواله .. مشعل ووليد يلعبون اونو وعيونهم مبققة عليها عشان يشوفون الألوان زين وياكلون من الايس كريم الي جابه راشد .. فيصل ماسك القهوة الي بردت وهو ناسيها وسرحان يفكر بهموم الدنيا الي فوق راسه
فهد منسدح على الكنبة وفي سبات عمييق .. فزاع على الأرض منسدح متغطي ببطاننية ونايم رجل طالعة من تحت الغطاء ونظارته عليه نازله من عيونه مع النوم والجوال بيده

.. وهو .....ماسك جواله ومستغرب مين راسل له هالرسالة!

"ممكن تقابلني عند البحر اللي وراء مكان الحريم
ضروري "

كل الشباب موجودين معه في الغرفة راشد كان طالع بس اللحين رجع .. يعني مستحيل واحد من الشباب مسوي له مقلب .. الي زاد فضوله ورغبته في ان يروح للبحر .. كلمة ضروري!

توكل على الله ولبس جاكيته الأسود الطويل بما ان الجو بارد في الليل ..وتوجه للباب

فارس بفضول: على وين ان شاء الله ؟
يوسف : شويات بتمشى
فارس يغمزله: تتمشى لوحدك او مع الحب
يوسف ابتسم : تفكيرك خايس مثلك
وطلع

يمشي ويمشي لين وصل للبحر كان مايحجزه بينه وبين المزرعة شي ... الي استغرب منه انه شاف شموع عند البحر ..وورود حمراء منتثرة على التراب .. تقرب اكثر ...انصدم !!! نزل راسه بسرعة!!

كانت واقفة بلبس غير لائق كعادتها ولا تعبر انه موب من محارمها وفاسخة العباية قدامه ...لابسة فستان اسود ضييييق على جسمها الخطير ..وقصير جدا يبين كل فخدها .. عاري بدون اكمام وفي الصدر فتحة طوويلة .. لابسة اكسسوارات فضية وشوز فضي كعب .. حاطة لها ميك آب فرنسي .. وفاتحة شعرها الي صابغته اشقر الطويل .. ولنكن واقعيين طالعة مغرية لأي شاب!

بدون أي حياء... مسكت ذقنه ورفعت راسه .. بنعومة ودلع: يوسف ناظرني!

هي رفعت راسه وهو نزل عينه بسرعة ..
مسكت خده وبدلع : يوسف حبيبي..ليش ماتناظرني ؟ هذا كله عشانك عشانك انت وبس ...يوسف ناظرني ناظر شكلي وجسمـ..
نفذ صبره رفع عينه وصرخ عليها : فرررررررح !!! وش هالوقاحة الي انت عايشة فيها!!! أناااو لد عمك موب زوجك !! ولا اخوك ولا ابوك انا ما احل عليكِ عشان تكلميني كذا او تلبسين قدامي كذا!!! تفهمين وش قاعد اقولك انا موب زوووجـ..

قاطعته حطت صبعها السبابة على شفته برقة .. وضمته :يوسف أنا أحبــــــــــــــــك... أعـــشــقــك...وأهـــــواك!

بعدها بقوة عنه وبعصبيه صرخ فيها : احترمي نفسك يابنت!!! معدوم عندك الحياء انت؟؟ كيف تضميني كذا وانا ولد عمك !! ارفــــعــــي عـــلـــومك شــووووووي!!

بكت بقوة صرخت فيه : كيييييف كذاااا؟؟!! لأني أحــبـــك !! يوسف أنا احبــــك من لما كان عمري 15 !! يعني احبك من 6 سنواات! احبك !! بس انت تحب جواااااااااااااااهر!!! تحب جووااااهر!!!!

انصدم من كلامها ! لا ماانصدم من انها تحبه لانه يدري .. بس انصدم من كلامها عن جواهر ..

يوسف مصدوم : مين قااال اني احب جوااهر؟؟ فرح اتركي عنك هالكلام الفاضي واتستري والله عيب توقفين قدامي كذا!! "صد عنها "

ضمته بقوة وهي تبكي وهو صاد عنها : يووسف تكفى ! تكفى تكفى أفهمني انا احبك واهواك وابوس التراب الي انت تمشي عليها ! تزوجني لا تعاملني كزوجتك اضربني اقتلني عذبني شغلني عندك خدامة بس يكفي اني أكون بقربك ! والله أحبــك!

بعدها عنه بهدوء وهي تبكي .. فسخ جاكيته الأسود الطويل .. ولبسه أياها .. ورفع القبعة على شعرها عشان يغطيه .. بهدوءوبرود : ادخلي بهذا عشان تكوني مسترة ..ادخلي لا تموتين برد !!

تركها وهي تبكي بصمت .. حط يديه في جيبه ومشى عنها

في باله : معقولــة؟! معقولة كلام فرح صحيح ؟؟ أنا أحب جواهر؟!

في الزاوية الثانيه .. متخبية وراء العمود ..فتحت الكاميرا .. ابتسمت برضا ... صور يوسف وفرح!

.....................................
" الصبـــآح .. تحديدا عند البنات"

درعمت بسرعة طفت المكيف وشغلت الأنوار وصرخت : يلاااا يأهل الكهف اصحو من هالسبااات!

كانت حالتهم لله .. يُرثــى لها .. نص نايمات على الكنب ونص على الأرض ومتغطيات بعباياتهم

جوري تغطي عينها بيدها ..وبصوت كله نوم : يمه وش ذا الهجوم باللهِ؟!
شوق تغطي نفسها كاامل بالعباية بإنزعاج : وووووجع!

شيخة طلعت عينها من مكانها : توووجعك ان شاء الله ! كذا تقولين لزوجة عمك وجع هاه؟
شوق شالت العباة عنها بسرعه بتلعثم : هاه .. شيـ..شيوخ!
شيخة تسوي لها مالت : شيوخ بعينك يالي ماتستحي ! قوووومو انتو اصحو افطرو لا تفقعون مرارتي عاد مافي الا انا متحملتنكم وصابرة عليكم واجي واطمن عليكم !

الي جلست وهي منزعجة والي أصلا كانت جالسه والي راسها صخرة ماتحركت ابد

شيخة توجهت لغرام : عاد ذي وش يصحيها استغفر الله لازم احد يوقف فوق راسها يصيحها او ماتجلس ليوم الدين استغفر الله

كانت نايمة على الأرض رجل رافعتها على الكنبة ورجل على الأرض العباية مغطية صدرها وجزء من رجلها الي على الأرض بس .. شعرها منكوش وريقها ينزل من فمها حالتها حالة تقولون تصارع موب نايمة!

شيخة :يووووه فشلتينا وش ذا الشكل ! غراااام غرااااموه يامال فقع المرارة قوووومي ! اصحي من نومك يابنت !

غرام ولا كأن احد يناديها على نفس الحالة..

شيخة تضرب غرام بقوة عشان تصحى : غراااااام قومي يابنتي اصحي !! غرااااموووه قووومي لا تجننيني قومي اصحي وراك صلاة وراك دنيا قوووومي يابنت ! غراااااااام غراااام "بح صوتها وهي تنادي ولا من سميع "

جميلة تضحك : ههههه يمه اتركيها بتفقع كبدك وهي ماصحت !
شيخة اتنرفزت وتركتها : اففف ياربي ليش بليتني ببنت مثلها تعبتني والله تعبتني أقوم اصحي فاتن ام الراس الصخرة الثانيه!

توجهت لفاتن .... ملاك تذكرت فجأة ان فاتن نامت بثوب فارس
صرخت : لااااا !
شيخة لفت لها بصدمة : وش فيك تصارخين كذا يالمهبولة!
ملاك ترقع :لو تصحينها اللحين بتصير لناا نار خليها شوي وانا اصحيها !
شيخة : ليش يعني انا اصحيها وانتو قومو صلو وافطرو
ملاك : لا لا لا مثل مانصحي غرام بنصحيها !
شيخة توجهت للباب:يلا احسن بدل مااهدر طاقتي على شي مامنه فايدة واخر شي م اراح تصحى انتم صحوها !
طلعت ...

ناظرتها رانيا نظرة ان نفذنا منها .. هزت راسها بالإيجاب

ملاك صرخت : يلاااا يابنات نجلس فاتن وغرام !!
ملاك وقفت وراحت عند راس فاتن : فاتن اصحي من النوم يلا !
لا رد .. ملاك صرخت : فاااااااااااااااتن اصحي من النوووووم !! فااااااتن فااااااتن فااااااتن فااااااتن فااااااتن فااااااتن فااااااتن ..جلست تردد اسمها لين مابح صوتها وهي ماصحيت

رانيا : نجلس غرامو اول بعدين فاتنو؟
ملاك هزت راسها بلا : هاذيك اعظم من ذي خلنا نخلص من ذي ونروح للمسألة المعقدة بعدين
شوق وسارة وقفو عند فاتن وجلسو يضربونها : فااااااااتن اصحييييييييي!
فاتن صحت مرعوبة : بسم الله !!! وش فيكم واقفين عندي مثل العسكر!
البنات سوو حركة كفك بوناااسه يحسون بإنجاز ..
البنات : يلا اللحين غرام
ملاك همست لفاتن : اذا قامو البنات يجيبون الفطور قومي عشان لايشوفونك بالفستان ااااقصد الثوب !
فاتن بدون تعابير هزت راسها بأوك .. وانسدحت

وقفو عند غرام كأنهم يخططون على جريمة ...
شوق : يلا بنات واحد اثنين ثلاثة!
البنات بصوت عالي:غراااااااااااااااااااااااااااااام !
انزعجت لفت راسها وحطت يديها على اذنيها وهي نايمة ...

رانيا بالغلط داست على شنطة سارة وطلع صوت كسر!
سارة بصراخ رمت المخدة على رانيا : رااااانيا يااااحمااارة شنطتي!!
المخدة لحسن حظ رانيا ماجات عليها ..بس لسوء حظ غرام جات على وجهها !

تطاير شعرها من قوة الضربة .. توقعوها ماصحت .. مدت يدها بتثاقل وشالت عنها المخدة ... بوجه مخيس حده وأسلوب زفت وبصوت مبحوح بقوة : يا كلبات وش جالسين تسوون فيني!

البنات بلعو ريقهم لما شافو شكلها وكلامها وصوتها مثل السفاحين ..

غرام رمت عليهم المخدة بسرعة وبصراخ بصوتها المبحوح : مزعجاااااااااااات!
جات المخدة عليهم وبسرعة بعدو عن المكان برركض وصرااخ ...
جواهرتنقز من الوناسه : هههههههه ماجات علينا ماجات هههههه
غرام تبتسم ابتسامة مخيسة : احلفي والله ؟! لا بالله اترجاك تحلفين ...
ورمت عليها المخدة بقوووة ... ضربت راس جواهر ... جواهر بنرفزة : يا ثوووووورة!!!
اخذت المخدة ورمتها على غرام بس انصابت فيها جميلة ..

جميلة وهي تبعد عنها المخدة صرخت : هيه هيه انا وش دخلني مالت عليكم !!
ورمتها على جواهر الي كانت وراها سارة تشوف وش الي انكسر داخل شنطتها .. بعدت جواهر عن مكانها بسرعة وانصابت فيها سااارة
سااارة بقهر: اااااااي يامال الوجع اكرهكم يامتوحشاااات !! اووريكم يا سمكات ياخايسات يامعفنات ..
رمت بقوة المخدة على جميلة .. انصابت فيها فااتن !
سارة حطت يدها على فمها بخوف ..
رمت المخدة من وجهها وناظرتها بعيونها النمرية بقهر .. لا اراديا اخذت المخدة ووقفت بسرعة تضربها فيها :ياااحيوانه!

على هالموقف دخلت هديل "زوجة جسار أم رانيا"

هديل بصدمة من المكان الي معفوس فوق تحت ومن لبس فاتن : وش هذا !!
فاتن انتبهت انها تناظرها ناظرت لبسها وفي داخلها " لا!

جواهربعفوية وبأسلوب توقع : كانو يستهبلون ان فاتن ولد واحنا نايمات!
غرام ناظرت جواهر وبداخلها تشكرها على التسليك الغير مقصود هوع
هديل هزت راسها : أها بس عاد لدرجة انها تلبس ثوب ولد قوية يابنات .. ثوب مين هذا ؟
فاتن بلعت ريقها وش تقول يا مدام يامحترمة هذا ثوب ولدك العزيز فريس!
رانيا بتدخل : ثوب فارس!
هديل رفعت حاجبها : يااسلااام!
رانيا تكذب : مو مشكلة انا استأذنت منه !
هديل هزت راسها ان ولو الحركة مو عدله : يلا تعدلو عشان تفطرون ..وجوري تعالي اخذي هالظرف امك عطتني إياه وقالت لي اعطيك إياه وانه من فيصل
ناظرتها بإستغراب وفضول:شكرا يا خالة
وسكرت الباب...
فاتن طيرت بوسه لجواهر في الهواء: احبك واحب عفويتك الي تنقذ!
جواهر موب فاهمة بتناحة:هاه؟!
فتحت الظرف .. كان رقم جديد ... ومعه نوتة صفراء .. مكتوبة بخط تعرفه
" جوري .. بصراحة انا مشغول بالي وقلبي ناغزني عليك مدري ليش..جلست اليوم الصباح واشتريت لك هالرقم .. عشان لايزعجك الخبل ذاك مرة ثانية .. ياليت مرة ثانيه بعيد الشر أي مشكلة تواجهك تخبريني .. سندك :فيصل"

تنهدت بعمق ... احبك اخوي فصييل .. مدري ليش ماتوجهت لك اول مابدأت المشكلة .. وأخيرا راح ارتاح منك يافارس !
......................................
"عند الحريم"

شيخة بإزعاج : هيفاااء سكتي ولدك قسم بط لي اذني وازعج الناس معنا
ام فزاع بطيبة : لا عادي يا أم فيصل هو طفل والأطفال دايم كذا

في هالأثناء دخلت ملاك للحريم عشان تطر شاحن ..
ام فزاع بطيبة : بس تصدقين اذكر ولدي فزاع لما كان طفل كان غير كله يتبوسم وينام ماغير هالابتسامة شاقة حلقه وبس ما شاء الله عليه بس اذا بكى ويييييه ماتدري ليش يبكي

ملاك ابتسمت .. فزاع دائما مبتسم وشاق الحلق ومبسوط .. ما شاء الله يبني الفرح بيده مايستناه !
وهي تفكر وتتبوسم مثل المجنونة قبال الشاحن ...
شيخة بصوت عالي: ملاااك وش فيك واقفة قبال شاحني تتبوسمين له مثل الهبلة الي يشوفك يقول الشاحن يعترف لك بحبه !
ملاك تفشللللللت وسط ضحكات الحريم من حولها " الله يهديك ياخالة يعني لازم تتكلمين بلسانك الطويل ذا قدام الكل بصوت عالي! "

ام فزاع تضحك : ههههههه يا ام فيصل خلي البنت براحتها فشلتيها الله يهديك .. يا " ماما " وش فيك تبين الشاحن ؟

نبضت نبضة قوية في قلبها .. ماما ؟ كلمة من زماان ماقالتها ولا سمعت احد يقولها لها
هزت راسها بإيجاب وهي في عالم ثاني مع الكلمة ..
شيخة بتحرطم : اشحني اشحني ماغير تبوقين في هالشاحن حقي هالمسكين

ام فزاع : ماما ملاك اقدر اطلب منك شي؟
كلمتها خلتها تفز لها : آمري؟!
ام فزاع ابتسمت بطيبة وحنية : ما يآمر عليك عدو .. الله يخليك لأحبابك ويوسع صدرك ويحقق لك آمانيك اذا ماعليك كلافة يابنيتي تروحين للاسطبل تودين للخيول الماي والعلف مساكين خلص عنهم و...
شقت الحلق على دعاويها الي تشرح الصدر .. ضربت صدرها بيدها : ابــشــري!
ام فزاع وهي تقرب لها الاكل والماي للخيول : يالبى هالقلب الحنون والله ماكنت ابي اتعبك معي بس اتصل لولدي فزاع اتصل ولا يرد الله يكفيه من الشر وبيني وبينك يابنيتي فزاع شاري لي هالجوال الجديد ومتوهقة في هالبونتي ولا اعرف استخدم الوتسوب ولا كان كلمته فيه !

ملاك تكتم ضحكتها " ههههه اجل بونتي ياخاله جالكسي الله يصلحك ووتسوب" : لا ماعليه شر بإذن الله ولا يهمك ولا يضيق صدرك اللحين اوديهم

شيخة بلقافه كالعادة : وش بونتي ذا يا ام فزاع ؟
ملاك تغمز لشيخة ان ماتتكلم ..
شخية مستغربة: وش فيك تغمزين لي؟!
ملاك تنهدت : تكلمي تكلمي الله يهديك
ام فزاع ابتسمت : جوالي ..
شيخة فقعت ضحك : ههههههههههه الله يهديك يا مره هذا اسمه جالكسي وش بونتي هههههههه
استغربت ملاك من ردت فعل ام فزاع .. ضحكت : ههههه عادي غير كله مسمى المهم انه جوال

ملاك : يلا استئذن
حملت السطل الأول كان مالي بالأكل .. كان ثقيل بس كابرت عشان الكلام الي سمعته من ام فزاع

وصلت للاسطبل وحطته .. رجعت بدون ماتناظر الاسطبل
اخذت السطل الثاني الي مليان اكل ونفس الشي
اخذت السطل الي مالي ماي .. وصاير ثقيل بقوة .. تحمله بأقصى ماعندها ووجها احمر وعروق وجهها طافرة .. بس شكلها معاشرة فاتن قوتها!

تمشي بتثاقل وهي مسكرة عينها من كثر مالسطل ثقيل .. فجأة رمت السطل بدون قصد من كثر ماهو ثقيل .. سمعت شهقة قوية!

رفعت راسها بصدمة .. كان فزاع واقف قبالها وملابسه التيشيرت الأخضر من بولو والشورت الأبيض ونظارته مليانين ماي وحتى شعره .. واقف يستوعب الي صارله

ملاك بفشلة وتوتر تقربت لفزاع : يووه يووه اسفة اسفة اسفة ..
وبالغلط شاتت السطل برجلها وضرب في رجل فزاع ..
فزاع وهو يمسك رجله ويصرخ بألم :آآآآآآآآآآآآآآآى

ملاك حطت يدها على فمها بخوف وصدمة ..
رفع عينه لها وهو قابض حواجبه وعين مسكرها وعين فاتحها وشاد على اسنانه : ملاك !
ملاك وهي تتقرب لرجله تدلكها من التوتر موب عارفة وش تسوي : يوه والله اسفة اسفه ماكان قصدي ياربييي يا اني غبيـ..
صرخ بألم لأنها مسكت رجله بقوة : آآآآآآآآآآآآ بعدي بعدي الله يصلحك كل ماتحاولين تكحلينها تعمينها اوووف
ملاك وقفت بخوف وتوتر وهبال: اسفة اسفة اسفة اسفة والله ماكان قصدي اسفة ياااربي اسفه اسفه جد انا غبية ياربي وش ذا المخ الا عندي اسفـ...
صرخ فيها فزاع: خلاااااااص!
نقزت مصدومة .. تصنمت في مكانها
تنهد بقوة : آسف ملاك ماكان قصدي بس انزعجت من كثر ماتقولين اسفة ما احب احد يتأسف لي .. بعدين انتي كيف تحملين هالاشياء ثقال عليك انت بنت !
ملاك : اسفـ.. احم احممممم.. امك قالت لي لانها تتصل لك على موبايلك بس انت ماترد!
فزاع طلعت عينه من مكانها : كنت في الحمام اتروش فأكيد مارديت الله يصلحها عاد كان اتصلت لأبوي شي او فاتن قوية مادورت الا انت " مسكينة البنت صارت ولد هووع " يالله النظافة زينة اتروشت واللحين انت تروشيني للمرة الثانيه!
ملاك نزلت راسها بخجل ..
ومشت تكمل حمل اثقالها .. ركض وراها
حملت السطل الثاني بتثاقل .. سحبه من عندها : هيه هيه مايحتاج تحملين هالاشياء تضرك ! انت بنت تحطين رجل على رجل وترتاحين عندنا لاتحملين شي ولا تثقلين على نفسك ! ثانيا اذا حملتي هالاثقال راح تتربى لك عضلات !
حمل ال4 سطول مرة وحدة ثنين في يد وثنين في يد ثانية ..

ناظرته وهي فاتحة فمها على الآخر .. كسر بخاطرها بللته وكل ملابسه لازقة في جسمه وشعره يقطر ماي ونظارته توسخت وفوق ذلك يحمل عنها هالاثقال .. أقدر أقول للمرة الالف انه شهم؟!

لحقته .. حطهم داخل الاسطبل ..
ملاك اول مرة تشوف الاسطبل بوناسة واندهاش : ياااااااي ! وش ذااااا ياحليلكم احس نفسي في مسابقة خيل !

فزاع التفت لها : حلوين صح ؟
ملاك تهز راسها بحماس : يجننووووون .. شف كيف اشكالهم احس بالشهامة لما اشوفهم مدري ليش
فزاع يناظرهم بسعادة : انا اعشق الخيول للنخااااع .. شفتي الخيل الأسود هذا ..
ملاك اشرت على واحد : مين هذا ؟
فزاع هز راسه : ايوووه هذا ... هذا اسمه الأدهم اسرع الخيول على الاطلاق " الخيل الي ركبته فاتن" هذا خيلي وانا فارسه .. اعشقه لدرجة اني اسميه صديقي الادهم .. بصراحة قصته قصة انا طبعا من انا صغير وعندنا مزرعة وابوي يعتني بخيول وغنم واشياء مثل كذا بس في هالمزرعة بس عندنا خيول وحمام وش زي كذا .. الزبدة وانا صغير قال لي ابوي انه جاب خيل جديد وكذاوطبعا محسوبك مجنون خيول جيت ركض اشوفه .. كان حزيين لا تسأليني كيف عرفت من معاشرة الخيول .. ابوي قال ليي ان المزرعة الي كان فيها احترقت ومات فيها ابوه .. بعدها تعلقت فيه مدري ليش مع انه كان مايعطيني وجه ومن اركب عليه يطيحي وما الى ذلك .. بس حسيت شي فيه يشدني.. بعد مرور أسبوع الا ابوي جايب ذاك الطبيب البيطري طبعا ابوي رحيم جدا يعني لو يشوف نملة مايقتلها يعتني بالحيوانات بشدة .. الزبدة ان الطبيب كان جاي عشان ام الادهم .. اكتشف ان الحريق ترك لها اثر في جسمها ضررها وهم مايدرون ..كانت تعبانه بقوة والادهم يتقرب جنبها ومايتركها ...ماتت وثار الخيل هنا حسيت انه انسان ..مدري حسيت ان له مشاعر .. هاج وركض في المزرعة .. عاد انا رحت سويت نفسي الفارس النبيل واركض وراه واضربه بحجرة ويوقف واركب عليه ويهج فيني بسرعة لدرجة ماتتصورينها اذكر يومها طيحني وانضريت كثير لدرجة اني نمت في المشفى ..بعدها صار يثير اهتمامي اكثر واكثر وكل مااركب عليه يطيحني ويضرني .. لين ماتعود عليي وصار خيلي .. سالفة مملة وطويلة ادري بس لازم كل ما اشوف شخص يشوف خيلي لازم أقوله هالكلام

ملاك بحسره: يوووه كسر بخاطري..عادي أأكله ؟
فزاع ابتسم :ايه عادي بس أخاف يهجم عليك تراه متعجرف ههههه
ملاك بإصرار:عادي عادي تعودت على المتعجرفين من رشيد هذا خيل غغير
اخذت جزرة وتقربت له ..بهبل عفوية: هلا هلا بالوسيييييم يووو يؤبرني هالأسود السريع لبى قلبك بسسس .. خذ طال عمرك
فزاع يناظرها بذهول ويضحك :ههههههه من جدك انتي تتكلمين معه كذا!!!ههههه
قربت الجزرة من فمه صهل في وجهها بقوة .. انفجعت ورجعت نفسها لورا بسرعة .. اصتدمت في حضن فزاع
فرق الطول هو العملاق وهي القزمة .. بعدو عن بعض بسرعة:احمم احمم احم

وجهه صاااار احمر استحى من الموقف .. تقرب للأدهم بتوتر:احم صديقي الادهم اعرفك عليها هاذي ملاك ..

صهل وحرك ارجله بقوووة ...
فزاع اخترع : ول شكله كرهك ملاك !
ملاك :افااا يا أدهوم يا قميل انت ياوسيم يالمتعجرف يالمغرور كذا تكرهنـ .. رن جوالها رفعته :الو هلا
شوق بعصبية :الى متى يا آنسة ملاك الناس فطرو وتزوجو وحملو وخلفو وانت بعدك مارجعتي !!
ملاك بلعت ريقها : الخيل!
شوق: ادري قالولي عن ام فزاع ارسلتك للاسطبل بس تراك طولتي كثييير!
ملاك:طيب طيب اللحين جاية يالمحكمة!
وسكرت..
فزاع ابتسم وهو مركز نظره على الادهم : المحكمة!
ملاك بتناحة : هاه ؟!
فزاع تنهد :هانت هانت كم سنة واتخرج !
ملاك بفضول رفعت حاجبها : وش تقصد ؟
فزاع لف وجهه لها وابتسم : أنا أدرس محاماة !
ملاك بصدمة ثلاثية الابعاد : تمززززززززح؟!!
فزاع ضحك بإستغراب: هههههههههههه لا والله!
ملاك تمسك راسها مو مصدقة : احلف انك بتصير محامي؟!
فزاع : ههههه ان شاء الله اذا اتخرجت !!
ملاك تأشر عليه بدون تصديق: انت انت ... انت .. فزاع انت محامي!
فزاع رفع حاجبه وضحك : ههههه يابنت وشفيك مستغربة؟
ملاك منصدمة : لأن مايلبق عليك!
فزاع رافع حاجبه : ليش يعني؟
ملاك : مدري احسك مرح وكذا وطيوب مايناسبك المحاماة
فزاع : أتوقع شفتي الوجه الشرير حقي!
ملاك فهت للحظة بعدين تذكرت موقفها مع الشباب الثلاثة : آآه جون سينا !
فزاع : ههههههههههه انفع محامي ولا ؟
ملاك ابتسمت وهزت كتفها : مدري اذا مسكت اول قضية لك قول لي وبشوف .. عن اذنك
ومشت .. نزل راسه وابتسم .. حبوبة هالبنت .. الله يحميها!
................................
عند الشباب..الظهر
يمشي بإتجاه فيصل الي جالس لوحده وباله موب معه ..طربان : يا صاحبي وش فيك جالس لحالك...ليش انت متغير ومشغول بالك..صارحني قاسمني عنائك وهمومك...ما أطيق اشوفك متعب القلب حااالك
ابتسم فيصل قال في باله " اااه يا مشعل لو اقدر افضفض لك بس وش أقول بنت عمك الي معجب فيها انا مجبور فيها؟"رد عليه:
انا ضايق وبالي ضايق وجوي ضايق ضييييقـ(ن) كاااايد ..نفسي ملت وروحي ولت وعيني هلت دمعـ(ن) واااايد

مشعل ابتسم وجلس بجنبه : جد وش فيك افتح لي صدرك ..
فيصل سند راسه على الجدار بضيق وألم :فوق راسي هموم الدنيا ومافيها ... أمي تبي تجبرني على الزواج
مشعل رفع حاجبه : مو جديدة!
فيصل على نفس الحالة: أدري .. بس هالمرة تبي تجبرني صدق رضيت أو أبيت
مشعل : ماااشااااء الله وين جالسين احنا وابوك وش موقفه؟
فيصل هز كتفه : مدري .. الزبدة ان جوري بعد
مشعل رفع حاجبه : وش فيها ؟
فيصل تنهد : واحد كلب مزعجها من زمان المشكلة انها خايفة منه
مشعل:بسيطة .. تشتري لها رقم جديد وانتهت المشكلة!
فيصل : سويت كذا
مشعل حط يده على كتف فيصل : شوف انت شاور نفسك زين اذا جد ماتبي تزوج او تبي .. واذا تبي توكل وتزوجها .. واذا ماتبي تناقش مع امك وخلها تفهم انك بتزوج بعدين ومو وقته اللحين
قام عنه .. وفيصل يضحك بإستهزاء على نفسه : ههههه لو تدري يامشعل ... ياصديقي ... جواهر الي تبيها أمي لي!
............................................
في الحديقة .. واقفة تناظر الورود بأشكالها وألوانها .. جد المزرعة معتنين فيهااا حييييييل .. الورود الوانها تهبل اصفر وورودي واحممر وبنفسجي ممزوجين مع بعض مشكلين شي خيااال .. بإبتسامة تناظرهم وتتأمل فيهم

يتأملها من بعيد..ايه هاذي جواهر! . . كعادتها واقفة عند الورود وتناظر فيهم تتأملهم وتتبوسم .. عشقها شي اسمه ورود!

تقرب لها من وراها بخطوات خفيفة وبهدوء.. فزعها: بووووووووووووووووو!!!!!

لفت له وهي حاطة يدها على قلبها من الخرعة : بـــــســـم الله!!! وووووووجع خرعتني !
قطف وردة حمراء من الورود وبإستهزاء: نه نه نه ياحرااااام بسم الله عليك ان شاء الله في عدوينك يالدوبه
ومدها لها ببإبتسامة : لك عشانك تحبين الورد مايحتاج تناظرينهم وتتبوسمين مدي هاليد الخشنة واقطفي لك هالورد !
جواهر وعيونها مفتوحة على الاخر: وش سووويت!! ليش قطفتها ماتدري انها ممتلكات خاصة!؟
مشعل ناظرها بإستهزاء: أي ممتلكات خاصة مع وجهك ترا كلها وردة ..خذيها يلاا بس!
جواهر بقهر تخصرت : لا والله! كيفي مابيهاا!
حطها داخل حجابها وضحك : ههههههههههه شوفي شكلك تفقعين ضحك كأنك من الباكستانيات الكاشخات هههههه!
جواهر بقهر :هه هه هه ياربي ما اقدر على الظرافة تقطر منك خفة الدم !
مشعل غمزلها : اعجبك موو؟!! الزبدة والله تشبهين الباكستانيات خلاص وش رايك تصيرين خدامتنا الباكستانية ؟
جواهر تجاريه : اييه ايه ايه وبعدين اقولك بابا مشأل ايش تبقى فتور ايش تبقى قداء ايش تبقى أشاء .. تبقى مسح ندف شيل حط رتب ..
"الترجمة: بابا مشعل ايش تبغى فطور غداء عشاء.. تبغى مسح نظف شيل حط رتب"
مشعل بإنقراف: مالت عليك جد باكستانية تتكلمين مثل الشغالات عدل!
جواهر تكمل ترمش بقوة :بعدين اقولك .. باابا مشأل صير زوج مال أنا وسافر باكستان انت صير راجو وانا ميري صير انا شقالة صير انت سواق أشان هياة في باكستان واااجد صؤوب مافي زي هينا سؤودية راهة مافي شقل
"الترجمة : بابا مشعل صير زوجي ونسافر باكستان انت تصير راجو وانا اصير ميري انا شغالة وانت سواق عشان حياة في باكستان واجد صعبة..مافي زي حياة هنا سعودية راحة مافي شغل"
مشعل يناظرها وفاتح فمه على الآخر :متأكدة انك بنت عمي موب شغالتنا ؟
جواهر ضحكت من قلب على شكله :ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههههه
مشعل في باله " يالبى هالضحكـ .. نعم! لا وش جالس أقول انا!" بعكس الي داخله بأسلوب زفت: يلعن هالضحكة المخيسة ! انقلعي داخل بس واقفة لي تتأمل في هالورود مع هالشمس! جد حمارة القايلة!
جواهر فتحت عينها على الآخر وشهقت : أناااحمارة القايلة يامشعلوه ؟!!!! من جمال ضحكتك ماغير تطلع لي ذي صفة الاسنان الصفراء مع امطار غزيرة تخرج من فمك !
مشعل جته الضحكة بس كتمها بأسلوب زفت: شف ذي! أقول لها انقلعي داخل لحد الآن واقفة قدامي! ماعليك شره ماتفهمين عربي باكستانية!
جواهر فار دمها من القهر .. ناظرته نظرة ليزرية ومشت وهي تطق برجلها بقوة من العصبية

دخلت للبنات وهي منقهرة حدها ...
فجأة عم الهدوء المكان .. الكل يناظرها بإستغراب
جواهر بعصبية :شفيكم ؟!
شوق تأشر على راسها بتناحة ... جواهر بعصبية تمسك راسها تتحسسه .. الوردة الي حطها مشعل! تفشلت وانقهرت في نفس الوقت
رانيا ماسكة بطنها وتضحك : هههههههههههههههه جوج ههههههه طالعة مثل الباكستانيات هههههه
هنا جواهر تذكرت كلام مشعل الي يغث وفار دمها واتفجرت عروقها من العصبية صارت ماتشوف قدامها الا نار وتهجم على رانيا بالمخدة تبي تكوفخها ..
رانيا تهرب من جواهر وتركض وتدووس على البنات المهم ماتنضرب من قبل الثور الهايج الي يبي يضربها : يا ماما هدي انت يالحب روقي وشفي الحلو زعلان ها..
قاطعتها وهي ترمي المخدة عليها .. نزلت رانيا راسها بسرعة وماصابتها جواهر .. فقعت رانيا ضحك : ههههههههههههههههه ماصبتيني ياباكسـ.. " انتبهت لنفسها وحطت يدها على فمها تسكت نفسها"
جواهر انقهرت ازيد وتركض وراها تبي تموتها .. ورانيا من الهبل الزايد طلعت من مكان الحريم بكبره للمزرعة بدون عباة ..
وقفت وحيلها منهد من كثر الركض ..لفت وراها تتفقد الوضع ضحكت بإنجاز وضحكة خبث ونذالة في نفس الوقت .. مشت على القدام وهي تناظر وراء ..
رانيا تمسك قبعتها لا تطيح اصتدمت : آآآآآآي وجع!
بدون ماينزل عينه ولا شي بالعكس يخز فيها : اسف ياقمر ماكان قصدي روني !
رانيا وهي ماسكة قبعتها وتناظر فيه بتناحة : روني ! قمر!
فجأة تذكرت انها بدون عباءة وتبي تطلق رجلها وتهرب للمكان الحريم .. مسكها بسرعة لناحيته
رانيا بدهشة ممزوجة بخوف : هيه فهد اتركني ماتشوفني بدون عباءة!
غمز لها وبصوت زفت ومغازلجي ومقزز: وهذا المطلوب ! خليني اشبع منك آآآه وش ذا الفم الخطير الي..
دفت صدره بقوة عنها ..وبإشمئزاز: الله يقرفك!! وش هالنخوة الي فيك اقولك بدون عباءة تتغزل فيني !
مسكها من يديها مرة ثانيه : روني وش رايك نكون علاقة مع سوا تكلميني وكذا!
رانيا بإشمئزاز ونرفزة : يااااسلااام! لا ماحزرت ولا فزرت ياولد بدور .. تبي علاقة الله يخلي الزواج .. بس عاد حتى لو تقدمت لي تحلم أوافق .. اخس عليك وين المرجلة!
فهد وهو يتفحصها بنظره .. حست بقشعريرة وش ذا الحيوان الي قدامها .. فهد بصوت لهوف: تؤمنين بالحب من أول نظرة ؟ أنا أحبك !
رانيا تناظره من فوق لتحت وتفك نفسها منه : لا طبعا ! الحب من أول نظرة يعني انك تحب شكلها جسمها مو تحب شخصيتها ! هذا مايعتبر حب ! بعد عني ياغبي !
فهد بكل وقاحة : طيب انا احب شكلك وجسمك !

فجأة بعدت عنه بقوة وطاحت من عليها القبعة ..
بصوت عاااالي يسمعه الي في آخر الدنيا وبعصبية : يا أني اللحين افلقع لك هالوجه المسود حقك ذا يالتبن ..
مثل المجنون جلس يضربه بكل ماعنده من قوة .. لطخ راسه توطى في بطنه .. صارت حال فهد لا تحسد عليها فمه وانفه ينزفون دم ومبكس وحالته لله ..

رانيا طبعا بسرعه استغلت الموقف وهربت ..
يتبع~


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 559
قديم(ـة) 14-06-2014, 06:56 AM
صورة حكاية شموخ الرمزية
حكاية شموخ حكاية شموخ غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى: وإذا إلهاج بفرح ليلة فأنا تهت لبكاج سنين


الشباب جوو ركض لعنده وش صاير ..
الي منصدم من المنظر وواقف واللي يحاول يفك بينهم
وليد وهو يمسكه : خلاص خلاص هدي يافارس بلاك متوطي في بطن الرجال !
فارس صرخ بعصبية : أي رجااااااال! هذاااا تسمييييه رجااال! رجااال الي يتغزل في بنت خاله بكلام ماينقال وهي بدون عباة وهو متمسك فيها !"تفل على فهد " تفووووو عليك خسارة فيك كلمة رجولة مفروض يسمونك فهدة يالخسيس!

مشعل وفيصل كاتمين ضحكتهم على اخر جملة قالها فارس..
وليد بصدمة يناظر فهد : فهد من جد هالكلام ؟!
فارس يدف وليد بقوة ويتوجه لفهد والنار بتطلع من عيونه : بعد عني خلني اربيه !
يوسف مسكه : خلاص فارس لا تنجس يدك فيه !
فهد بكل حقارة وهو يمسح الدم الي ينزف من فمه : وش اسوي جسم اختك خيااااال ..
هنا عاد صار مثل الثور الهايج توجه له وجلس يرفس فيه .. والشباب مجتمعين عليه يحاولون يهدونه ..
في النهاية بعدوه عنه وهو بعده ماشفى غليله منه ..
راشد ناظره من فوق لتحت بإشمئزاز : والله لو ان فارس ماكفخك كان كفختك اللحين لين ماتموت
يوسف يهدي الوضع : خلااص ياشباب اذا خاطبك الجاهلون فقل سلاما
فهد بقهر ويتصنع المرجلة صرخ بأعلى ماعنده من صوت : قصدك انا جاهل ؟
يوسف بإستحقار : حرام انزله لمستواك الدنئ!
الشباب افنجرو ضحك وشماتة على قصف الجبهة ..
فهد يتصنع المرجلة قام وشمر عن ساعديه ويتقرب ليوسف يبي يتهاوش معه ..
فهد يمد يده اليمين على يوسف لأن اليسار تضررت بشكل كبير من فارس .. يوسف مسك يده بسرعة وشد عليها ... ضرب خد فهد ضربات متتالية بخفة واستهزاء..انقلب 180 درجة : شف ياحلو حركات انك تصارخ وتتصنع المرجلة امسحها من قاموسك .. لأن مستحيل واحد يسوي كذا في بنت خاله يلقب برجااال ! فاهم يالحرمة ؟ .. لا عاد تسوي فيها أندرتيكر وتمد يدك لأني ما اتضارب مع حريم .. وصلت المعلومة ؟ يلا اذلف رقع وجهك المسود

الكل منصدم من يوسف .. أو بالأحرى موب متعودين يطلع لهم هالوجه الا اذا عصب فعلا

طبعا رانيا الهبلة راحت للبنات وتقول لهم البشارة ان فيه مضاربة مفتعلينها الشباب .. والبنات مثل الشباب ركضو برا يشوفون الهواش ..
وراء العمود مع البنات تشوف الحدث .. ابتسمت جواهر وبهمس : طيب وحنون .. وعاقل!
.....................................
"بعد الغذاء .." الحريم الزمو على البنات ان يتغذون معهم
السفرة طووووووويلة لعددهم الكبير .. وعليها صحون الرز مع اللحم واغراش البيبسي واخوانه ..
شيخة جمعت الصحون .. لفت لشوق الي جالسة جنبها ومسترخية من بعد الغذاء وحاطة يدها على بطنها مثل المرأة الحامل .. : شوقوه قومي ودي الصحون للمجلى
شوق بملل:اففف شيوخ مالي خلق!
شيخة بقهر :مالت عليك قومي صايرتن لي مثل المره الحامل ماسكة لي هالكرشة وتثاوب قومي حركي هالشحم الي فيك ودي الصحون ..
شوق تثاوب بملل: عندك بنات ليش ماتطلبين منهم! "ميانة"

وتدخل ام سلطان بعد ماراحت الحمام تغسل يدها ..
فجأة فزت شوق من مكانها وتسحب الصحون من شيخة وتشق الحلق : حلفت علييك ياخالة ماتقومين انا اودي الصحون وانظفهم ابشري من هالعين انت بس ريحي حالك وأشري بسبباتك على الي تبين وانا تحت امرك !
شيخة هنا فتحت عينها وفمها على الآخر من الصدمة كيف فجاة تحولت لبنت ثانية !
ام سلطان تبتسم : ما شاء الله عليها شوق بنت خدومة واخلاق ما شاء الله ما شاء الله هاذي البنات السنعة حتى ماطلبتي منها وهي باشرت واخذت منك الصحون تساعدك الله يخليها
شيخة ابتسمت : ايه ما شاء الله عليها !"وفي داخلها : ايييه بلاك ماشفتي الموقف قبل ماتدخلين مالت عليك ياشوق شكثر نذلة وحيالة!"
شوق تبتسم وتهد ذاك الكلام الي كذب في كذب: افا ياخالتي لا تمدحيني ما احب احد يمدحني .. واذا ماخدمت ام فيصل اخدم مين تفداها روحي وانفاسي !
ام سلطان تهز راسها بإعجاب: اييه ما شاء الله عليك!
شيخة في داخلها " اللحين صرت ام فيصل هاهه وين شيوخ الي كنتي تقولينها لي والله انك حيالة درجة أولى "
أما البنات كلهم فاتحين فمهم للأرض .. هين اجل ماتحبين المدح هاه!
......................................

جوري تمشي ناحية النافورة بدون عباءة وهي تتحرطم :يعني دائما انا الي اودي لهم الأشياء صرت ميري موب جوري اوك اخدمكم على عيني وراسي بس موب انا مشغولة والبنات فاضيات وتنادوني انا عشان اودي لهم القهوة اوووف

وقفت بملل وهي حاملة القهوة ..كانت لابسة بنطلون مشجر وردي وأحمر وتيشيرت شيفون وردي فاتحة شعرها ولابسة طوق احمر عادي وحاطة لها روج وردي وبلاشر وردي وطالعة تهبلللل كالعادة ولبسها رايق ومنعش

شافها من بعيد انها بدون عباة بس قال اكيد انها اختي..
كانت لافة وجهها وتتأفف ..
وليد بوناسة : شوقوه !
لفت وجهها له .. فتحت عينها بصدمة وخوف.. هو هنا صنم موب شوق ولا ملاك ! جوري .. حب حياته والدم الي يجري في شريانه..البنت الي كل كبيرة وصغيرة يعرفها عنها .. يحبها حب جهنمي عذري
وليد بلع ريقه بقوة فظيعة ونزل راسه بصوت واطي :القهوة
عطته القهوة بفشلة وتوتر فظيع تبي بس تهرب لمكانها ..
بالغلط تلامست يدهم مع بعض.. يد وليد الكبيرة البيضاء ويد جوري الناعمة واصابعها الطويلة واظافرها بلون الأحمر .. بعدو يدهم بسرعة بخجل .. هو لف نفسه بالكامل وهي ركضت بقوووة تهرب

كالعادة! من يسمع اسمها او يشوفها . قلبه ينبض بقوووة فظيعة .. ويجيه ضيق التنفس .. يحبها بشكل مجنون .. بس ماعنده شجاعة يعترف .. من يشوفها يحس نفسه يحتضر يحس كل خلية في جسمه تتوقف عن عملها بس قلبه ينبض ترليون مرة في الثانية..
وليد وهو مركز نظره على الأرض وحاط يده على صدره تحديدا مكان قلبه الي ينبض بقوة بهمس: ليتني التراب الي تمشي عليها ليتني الهواء الي تتنفسيه ليتني خدامك وكل يوم اشوفك ليتني جوالك الي ماتفارقيه من يدك ليتني القهوة الي ضميتيها ليتني كل شي يتعلق فيك .. جوري,أنا أحبك!
ليتني اقدر اقولها لك .. ياربي احميها واحفظها تحت رحمتك!
.................................
عند البنات ..
دخلت بسرعة وسكرت الباب بقوة استندت عيها وهي تتنفس بصعوبة ..
البنات بخوف:جوري وش فيك؟
جوري حمر وجهها من الفشلة : فشلة طلع لي وليد في وجهي مو..
ماكملت جملتها الا والبنات فاقعين ضحك عليها ..
جوري بقهر: هه هه هه بايخات مدري وش الي يضحك في الموضوع
شوق تغمز لجوري:أما انك هبلتي في اخوي مع هالكشخة!
جوري وهي تجلس:مين قال أصلا اول ماشافني نزل راسه
ملاك وهي تضرب على صدرها مفتخرة :افا عليك اخوي مؤدب طالع عليي...
درعممت بسرعة كالعادة..
شيخة بصوت عالي:يابنات تجهزو ترا المغرب راح نرجع
شوق بقهر:لااااااا وش مانننبي!
شيخة تقهرها:ايه مو ام سلطان موجودة اكيد تبين تتميلحين قدامها
شوق اتفشلت بكبرياء: مين قال أصلا هي الي تبي تشوفني بس مابي اروح عشان باوحش البنات تدرين مايقدرون على فراقي وكذا ..
غرام تناظرها بنص عين : كلي تبن!
جميلة وهي تحرك شعرها بغرور: اوف متى نرجع مليت من بعض الناس
شوق بقهر:هيه انتم مالت عليكم من بنات عم .. خسارة فيكم كلمة الأنوثة!
البنات ضحكو لان فاهمينها انها تقلد فارس
شيخة :أقول كلو تبن وتجهزوا.."توها بتسكر الباب ردت فتحته" يوم الإثنين تبي تشوفك أم سلطان في بيتنا
وسكرت
شوق انلجمت منصدمة ومتفشلة ..
البنات :آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآىووووووووووووووووب
وجلسو يصفقون ويطبلون: يادبلة الخطوووبة عقبالنا كلنا
يااادبلة الخطووبة عقبالنا كلنا
كانت تبتسم وماتصفق...محد انتبه ليدها الي ملوتة بضماد بيجي ...لآنها تآلمها!
................................
دخل المخزن المشترك .. كان ناقص عندهم السكر وفزاع قال له يجيب .. انصدم انها موجودة داخل تدور في جهة العسل
ببرود دخل وتجاهلها .. حست بوجوده وتجاهلته

اثنينهم عاطيين ظهور بعض ويبحثون في الي يبغونه ..
بهدوء وضحكة استهزاء:تعرف وش معنى اسم فاتن ؟
راشد تفاجئ من انها كلمته .. لارد
فاتن بستهزاء وبرود : معناته الفاتنة الجميلة الجذابة ..بس أنا افضل على كل هذا .. الشيطان الضال !
تجاهلها وفي داخله "وش تبي ذي !"
فاتن لفت له :راشد ممكن تلف لي؟
راشد لف بملل وجلافة:خير؟!
رفعت يدها الملوتة بتوتر .. فتح عينه على اوسعها وفي داخله"هذا مني؟!"
فاتن ببرود :هذا بسببك ..بسبب لوك ليدي لعدة مرات!
تقربت لرفوف الخشب الي يبحث فيهم .. وضربت يدها الملوتة في الخشب بقوة وهي تكتم الآلم
راشد منفجع :يامجنونة!!
فاتن بصوت مجروح وألم كاتمة الدموع الي متجمعة في عينها : مفروض يآلم صح؟! أنا ما أحس بالألم ! ايه أنا عنتر ايه أنا الي حتى عطر ما اقدر اشتريه أيه أنا الي بدون مشاعر أي أنا مووو أنثى ..بس أنا قووية!!
راشد استغرب كل هذا شايلتنه في خاطرها مني ؟ معقولة فاتن انجرحت من كلامي هذا؟!!
فاتن تكمل على نفس الحالة: راشد انت وش الي بتستفيده من ضعفي اهاه وش بتستفيد؟
راشد ببرود :يمكن انت من فوقك لتحتك ولا كأنك انثى بس في النهاية جنسك انثى واذا اصريتي انك قوية راح تطيحين في مليون مشكلة!
جرحها كلامه يجرح وفوق الجرح يجرح بعد صرخت فيه :ايييييه أنا قوية ومو انثى اوك ؟؟ وش الي يخليك تكره قوووتي؟؟! مو انت الخسران اذا انا فقدت قوتي ..أختك يا أناني الخسرانه .. ملاك أناااا سندهااااااا"هنا نزلت دمعة من عينها وبح صوتها" لوو تقلب أرضي سماي ياراشد .. راح اظل قوية عشان ملاك .. هه ! انت تقول كلام تبي تضعفني وأزهار قالت لي كلام عشان تقويني...لكني راح اطبق كلام أزهار .. أمك الي وثقت في قوتي وقدرتها .. واعتمدت عليي عشان أكون سند لملاك! أمك! "هنا انفجرت دموعها بشهقات "
غطت وجهها تركض لبرا .. دفت راشد بالغلط من مكانه
راشد الي كان منصدم في ذيك للحظة وواقف مثل الجماد ..بلع ريقه بقوة : أمي تقويها وأنا أحاول أضعفها!

وقفت عن الركض ..ضربت صدرها بقوة وعينها تنزل دموع :هاذي آخر مرة أبكي بسببك ياراشد ! هاذي آخر مرة !
...............................
"عند البنات" يرتبون عفستهم وحوستهم
جوري تشيك على جوالها ..في نفسها "الحمدلله خلصت منك يالفارس آآآه ياأنك غثة"

لحظات وبنفتح الباب .. دخلت بغرور وهي رافعة راسها
الكل اتفاجئ من وجودها..بالمعتاد تجلس مع الحريم وش تبي ذي

فرح وهي رافعة راسها وبدون ماتناظرها :جواهر قومي عندي كلمة معك!
جواهر وهي ترتب شنطتها ببرود :أولا مو أنا الي تأمريني كذا مثل خدامتك ثانيا موب فاضية لك !
فرح ناظرت جواهر سوت نفسها مسكينة: جواهر ضروري!
جواهر ناظرتها ابتسمت بإستهزاء: هه ! متمسكنة تكسري بالخاطر !
فرح بقهر قربت وجهها لجواهر:والله انت الي بتصيرين مسكينة وتكسرين بالخاطر بعد شوي قومي ضروري!
جواهر وقفت وبإستهزاء:ماعندك شجاعة تكلميني بهالموضوع قدام البنات! اكيد فعايل سودة كالعادة!
فرح انقهرت : امشي لو سمحتي!
مشت جواهر .. مسكتها يد .. لفت لها جواهر بإستغراب:ساره؟
سارة بخوف وقلق: جواهر لاتروحين معها هاذي مجنونة ماتضمنين وش تسوي!
جواهر بعدت يد سارة بهدوء: تاكل تبن ماتقدر تسوي شي وش هي كل مرة تسلم الجرة تآذيني؟ سيو
مشت مع فرح ..
فرح : تعالي نجلس على الارجوحة برا
جواهر ببرود "طيب

جلست جواهر على الارجوحة وتناظر فرح الي واقفة قدامها بوش عندك؟؟
فرح بجدية : كيف علاقتك مع يوسف؟
جواهر تدري ان فرح تحب يوسف حبت تتملعن عليها : عشاق! احبه !
فرح بعصبية : وهو يحبك صح ؟
جواهر هزت راسها : يب ! وبقوة بعد ! هههه مو حب من طرف واحد !
فرح بعصبية : لا طرف واحد ياماما ! " رمت عليها الصور" هذا حبيبك الي تفتخرين فيه شوفيه وش يسوي في الصور!
مسكت جواهر صورة من الصور الي انرمت عليها .. كانت صورة ليوسف وفرح ضامين بعض .. ارتجفت يدها وهي ماسكة الورقة عينها مفتوحة على الآخر ووجها شاحب"معقولة؟!معقولة يايوسف انت كذا؟ وأنا الي ظنيت فيك النخوة والطيبة ! طلعت للهدرجة وقح؟!"
فرح تستمع وهي ناظر وجه جواهر الشاحب..بإستهزاء:شفتي يامسكينة ؟ حبيبك الي تحبينه هو في الأصل يحبني!
دمعت عينها وهي بعدها ماسكة الصورة " معقولة الي يعاملني بكل هالحنية يطلع فاسد كذا ! ليش يا يوسف ليش؟ "
انفلت لصورة من يدها .. وقفت وهي مصدومة ووجها شاحب وبدون أي كلمة .. تمشي !
فرح ابتسمت بخبث .. في داخلها " يوسف لي أنا بس ! جعلك النار ياجواهر ..أجل يوسف يحبك؟ لا! لازم يحبني!"
.............................
"عند الشباب"

فزاع مفهي في فارس الي يحوس في جواله بقلق وكأنه يدور عن شي مفقود ..
فارس حس ان احد يناظره .. رفع راسه رفع حاجبه : وش تبي؟
فزاع بتناحة : اللحين أنا ماتناسبني المحاماة ؟
فارس على نفس الوضع : ليش هالسؤال؟
فزاع بتناحة:جاوب وانت ساكت!
فارس سد فمه : أمم ..مممم .ممم
فزاع رفع حاجبه بإستغراب: هيه وش فيك لا تستهبل جاوبني!
فارس يرمش بقوة : انت قلت تكلم وانت ساكت!
فزاع ضحك بإستخفاف وضرب كتف فارس بقوة ..:ظريف ههه هه هه بايخ!
فارس وهو يمسك كتفه : آآآخ طيرت كتفي لعن أبو هاليد وش ذا صخرة!
فزاع : اذكر الله يارجاال .. هذا انت لأنك عمود انارة ضعيف وطويل .. ايو جاوبني
فارس: مخك العمود الانارة .. صحيح انا ضعيف بس فيني جسم مو جسمي خيزران يفشل .. المهم نجاوبك .. بصراحة من هبالكك وطيبتك وكذا احس مايناسب .. بس عقلك له تفكير مدري وش أقول يخلي المحاماة تناسبك!
فزاع : مع انك ماينأخذ منك حق ولا باطل ..بس شووي طمنتني
في باله " طمننتي ؟ لهدرجة يهمني رأي ملاك ؟ متى يجي اليوم الي استلم فيه أول قضية"

في الجهة الثانية ..من التعب نام على الأرض بدون مايحس ..
مشعل نام بعد مارتب اغراضه من التعب ..

جلس عند راسه جلسة القرفصاء .. كانت رقبة مشعل مايلة بشكل انه اذا صحى راح توجعه .. مسك راسه وحطه على المخدة .. وقف اخذ بطانية .. وطبق أخوه بحرص .. جلس يتأمل فيه .. كان نايم بعمق ملامحه المرسومة تعبانة .. مسح شعره بهدوء ..بهمس : ليتني أنا الي اتعامل بشكل سيء من ابوي .. آسف مشعل !
................................................
البنات راحو يسلمون على الحريم عشان خلاص بيطلعون
تشجعت ووقفت .. مشت وراهم لناحية مكان الحريم

اول مادخلت .. تفاجئت من وجودها أم يوسف .. تقربت لها وبهمس : ليش انت هنا ؟
جواهر بهدوء: اسلم
ام يوسف بقلق: وجدتك ؟
جواهر : مو مشكلة .. ومشت ناحيتها

الجدة بإبتسامة : مع السلامة ياقلبي جميلة ..اهتمي بنفسك حبيبتي .. الله يحميك
جميلة بإبتسامة : ان شاء الله
تحركت جميلة.. تقدمت جواهر بخطوات هادئة
جواهر رفعت راسها بدون ماتناظر جدتها : أخبارك ياجدة ؟
الجدة كشرت ..لفت وجهها لناحية ثانية : مو بخير والي يشوف وجهك يكون بخير!
جواهر حست بغصة : جدتي تعامليني كذا عشاني بنت نوال؟ نسيتي اني بنت سامي بعد ؟ ولدك سا
قاطعتاها : ولدي الي جننته امك بنت الفقر وخلته يحبها ! وشوفي في الآخير ابوه مات وهو موب راضي عليه ! ونوال موتت سامي ولدي وحرمتني منه!
جواهر رفعت عينها لجدتها وبغصة : جدتي الي تتكلمين عنها هاذي أمي!
الجدة بعصبية وصراخ لف لها الكل : هاذي وانت قلتيها امك ! يعني انت من نفس طينتها تافهة وغبية .. رووحي عن وجهي ياجعلك الساحق والدود الي تاكلك وتاكل امك ..يا كلبات اخذتو ولدي مني حرمتوني منه في حياته وموته .. تفوووو عليك انقلعي عنيي!
تقربت سارة لجواهر بخوف مسكت كتفها .. ركضت جواهر تطلع من مكان الحريم
سارة بقهر : جدتي !
الجدة مدت يدها ان ستوب سكتي ..
ملاك في داخلها " انتي الي خربتي حياة عمي سامي واللحين تبي تخربي حياة ابوي جاسم بعدين بتنقلبين على مين ؟"

تركض بشكل سريع وهي منزلة راسها .. طلعت من مكان الحريم بكبره .. صارت تركض في حديقة المزرعة بسرعة ..
انتبهه لها : جواهر! .. جواهر بدون ماتلتفت : اذلف عنـ.. آآآآي
تعرقلت بحجرة ... طاحت على الأرض .. ماتحملت وطلعت دموعها بغزارة ..
يوسف انجن .. ركض لها بسرعة .. نزل لها : جواهر وش فيك !
ماسكة ركبتها وتبكي وتشهق : اذلـ.... اذلف ..... عنـ..عني!
لاحظ انها تمسك ركبتها بتوجع ..مسك رجلها
جواهر وهي تبكي صرخت بنهر: اتركني ما احتاج لمساعدتك!
يوسف منصدم ليش تعاملني كذا! وش سويت لها !
يوسف بحنية : جواهر خليني اشوف يمكن ركبتك تضررت !
جواهر بصراخ وببكا هستيري: اتركها ياجعلها الماحي .. وش المهم في انها تآلمني .. أنا دائما اتألم وبس .. وش الجديد ! اتركنييي يوسف اتركني !
حس بوجعها من كلامها .. منصدم من تعاملها معه ومن ركضها وبكاها وكل شي ..
كانت بتوقف صرخت بألم وطاحت على الأرض ..
يوسف بخوف : جواهر خليني اشوفها !
جواهر وهي تبكي وتشهق: لا!
سحبها غصبا عنها وبحكم انه اقوى منها ماقدرت تمنعه .. رفع العباءة ..رفع بنطالها .. شاف ركبتها تنزف دم
قبض حواجبه : تضررت كثير ! لا توقفين عليها !
ضربت يده تبعده عنها : اتررركني انت ماتفهم ! اترككني ! اكرهك ليش تسوي نفسك حنون وانت خبييييث لييييش !؟
يوسف بصدمة : جواهر وش تقولين ؟ وش تقصدين مانا فاهم !
جواهر تبكي بقوة اكثر وتصارخ وتطلع كل الي في قلبها : وش الي مو فاهمه !! كيييف تضم فرررررح كذاااااا ؟؟ كيف تضمهاااااا ؟ انت مو محرم عليهااااا يا خبيث ! انت صايع مو حنون
يوسف بصدمة وش عرفها ان فرح ضمتني ؟ لحظة هي قالت انا ضميتها ؟ : جواهر كيف عرفتي ؟
جواهر وهي تبكي وتطلع كل الي يخالج صدرها بكاء ممزوج بشهقات بكاء كله وجع والم :صور ... صور فرح ورتني إياهم يايوووسف .. ليش كذاااا ؟ لييييش؟ !!! ليش تمثل الطيبة وانت خبيث .. ليش ماتطلع خبثك للناس ! اكرهك اكرهك يايوسف اكرهك مايحتاج تمثل بين انك خبيث بدوون تمثييل وتخدع النااس فيككك! هذااا وانت الوحيد الي احس بإطمئنان معاه .. الوحيد الي يحسسني بالإهتمام والحناااااااااااان .. ليش تخسرني اياك ؟ ليش؟
يوسف في عالم ثاني .. كيف فرح صورتنا ؟ كيف تفتري علي كذا ؟ بس .. أنا الوحيد الي يحسسك كذا يا جواهر ؟ أنا لي مكانة قوية عندك ؟
يوسف بحنية وألم على بنت عمه : جواهر لا .. هالصور افتراااء كذب في كذب ..انت تعرفيني زين مستحيل اسوي كذا..فرح أرسلت لي رسالة الامس تقولي اقابلها عند البحر ضروري وكان الرقم غريب ..من الفضول رحت اشوف وش تبي فاجئتني بلبسها الخالع وكلامها وتصرفاتها ..من بين تصرفاتها كانت انها ضمتني ... جواهر لو ركزتي انا صديت عنها ... ليش تهدمين ثقتك فيني من صورة ؟ ..والله وعساني الموت اذا انا كاذب انها الي ضمتني ..جواهر .. امسحي دموعك ماراح تتغير معاملتي لك .. راح اظل حنون عليك واهتم فيك .. لا تبكين هالشي مايسوى دموعك
جواهر وهي تناظره بعينها الحمراء من البكاء ..: ليش فرح تسوي كذا ؟ طيب ليش جدتي تعاملني كذا ؟ يوسف انا وش سويت عشان القى كل هذا .. فقدان ام وأب في يوم واحد فجأة تطلع لي عائلة مدري عنها كره جدتي وعمتي جروح مرض لييييش؟؟؟انا بنت ولدها مهما كان انا بنت سااااااامي ...يوسف تكفى ..جدتي لا تعاملني كذا ..
يوسف حس بغصة ..كلامها مؤثر .. كيف صبرت على هذا ..: جواهر لا تقولين كذا هذا امتحان من رب العالمين .. اذا ربك احب عبد ابتلاه .. اما جدتي .. فكلمت تكفى الي طلعت منك ماتنرد خايبه ..قومي اللحين نعالج ركبتك
جواهر تبي توقف بس مو قادرة من الألم ...
يوسف :لحظة لاتوقفين مو زين
ناظرته بعينها الخضراء المليانة دموع بإستغراب
وقف وحملها على ظهره ..: اتمسكي فيني زين
جواهر متفشلة :مايحتاج اقدر امشي بنفسي
يوسف يمشي : ماتقدرين والدليل انك حاولتي تقومين وطحتي ثانيا ضرر عليك تمشين وركبتك كذا راح تسوء حالتها اكثر
حطت يدها على كتفه .. سكرت عينها بألم....تحس بالحنان والأمان معه بس !
حطها على كرسي في حديقة المزرعة ..اخذ جواله من جيبه ..اتصل على رقم : الو هلا سارة جيبي شنطة الإسعاف وتعالي جهة الروز الأحمر الكثير بسرعة ..جواهر...لا لا تخافين تعالي بسرعة وبس مع السلامه
ابتسم لها : انتظري شوي
جات سارة مثل المهبولة تركض .. دعست بريك ووقف بخوف:وش فيك جواهر ؟
جواهر ابتسمت بتعب:شي بسيط؟
يوسف يأخذ شنطة الإسعاف من يد اخته ..وينزل على ركبته عن رجل جواهر .. فتح الشنطة واخذ المسحة الطبية يمسح الجرح
جواهر سكرت عينها بقووة : آآآآآي!
يوسف :آسف تحملي شوي
سارة بخوف : جوج ماعليك من جدتي هي كله كذا مايعجبها العجب غبية ما...
يوسف بنهر:ساره!
سارة تدافع:وش صراحة تقهر! تراها حفيدتها مثلنا !
جواهر نزلت راسها بحزن ..يوسف حطت لمساته الأخيرة وحط عليها اللزقة الطبية ..
يوسف ابتسم لها : بس اليوم خليها ترتاح ولا تمشين عليها يلا بحملك لمكان البنات
لف وعطاها ظهره .. مع انها مستحية بس مجبر اخاك لا بطل .. حملها وسارة منصدمة حطت يدها على فمها بتناحة : مثل الأفلام الرومانسية!
جواهر تفشلت ويوسف ضحك على هبال اخته..
مع انها ثواني فقط بس حست انها سنوات ..
نزلها عند الباب ..
يوسف : تقدرين تصرفين سارة؟
سارة هزت راسها : يب
يوسف ابتسم : انتبهي لها
ومشى
سارة تضرب كتف جواهر"مو كفاية ركبة البنت" باستهبال: ايوووه وش عليك جوووجو اخوان الصغير يحملك مثل الاميرة والكبير يحملك على ظهره وووه يارب اطيح ويطلع لي روميو من حيث لا اعلم
جواهر فتحت عيونها على الاخر وضحكت على تمني بنت عمها
................................
عند باب الحريم .. وقف .. تنفس الصعداء ودق الباب
فتحت له ملاك ربع الباب تسأل : مين ؟
يوسف : يوسف .. ممكن تناديلي جدتي ابيها في موضوع مهم ملاك رفع حاجبها :طيب
يوسف:اذ...
سكرت الباب في وجهه ..
يوسف حك رقبته :شكرا!

ملاك : جدتييييي يوسف يبيك !
الجدة بإستغراب : ليش غريبة ؟
ملاك ببراءة: مدري يقول موضوع مهم
الجدة : طيب بقوم اشوفه
فتحت الباب ناظرته بتفحص كالعادة .. طلعت وسكرت الباب
الجدة "فاطمة": نعم ياوليدي يايوسف؟
يوسف باس راس جدته : السلام عليكم ياجدة اخبارك؟
الجدة برضا : تمام الله يطول بعمرك .. تدري لو بكيفي طلعت كل الحريم وخليتك تدخل لي بس مشكلة ... يلا لولا غلاك كان ماطلعت لك
يوسف في داخله " مغرورة!" ابتسم : تسلمي لي .. اذا ممكن اكلمك
الجدة : تفضل
يوسف بجدية : جدتي .. ابيك تخففين شوي على جواهر
قاطعته الجدة بإشمئزاز : استغفرالله لا تقول اسمها بنت أمها .. ماجا منها الا المشاكل
يوسف رفع حاجبه : استغفرالله ياجدتي وش هالكلام .. "عدل وجهه " لنكن واقعيين شوي ونعيش في الواقع بمصداقية .. جواهر سامي ال،.... هي بنت سامي ياجدتي موب بنت أمها بس ! وش الي يخليك تكرهينها ؟ عشانها بنت نوال الي فرقتك عن سامي ولدك .. طيب بس هي بنتها مو نفسها ! .. اللحين نطلع مثال .. اللحين سامي مثل جدي ؟ لا .. اللحين انا مثل ابوي ؟ لا ... يعني لا تصدقين مثل اقلب الجرة على فمها تطلع البنت على أمها ..
الجدة قاطعته : اف استغفرالله
يوسف بصرامة : جدتي بكمل .. هي يتيمة ياجدة .. تحتاجك .. تحنين عليها تعاملينها مثل ماتعاملين سارة وغيرها ..معاملة الجدة لحفديتها .. ليش ماتفكرين فيها من الناحية الإيجابية ؟ ان جواهر من ريحة سامي .. ربي اخذ وعطى .. اخذ ولدك وبقى بنت ولدك .. جواهر نعمة ياجدتي مونقمة .. انت ماتقدرين تشوفين عمي سامي فيها ؟ ماتعوضك عن فقده بشي بسيط ؟ ياجدة احمدي الله غيرك يتمنى ان ولده خلف لان الي خلف مامات ..
الجدة ناظرته بحدة عكس الي داخلها من مشاعر : ما شاء الله يايوسف تعرف تقنع بشكل .. الله يرحمك ياسامي آه مدري كيف اتصرف مع بنتك .. تذكرني فيك وفي نفس الوقت تذكرني بزوجتك ..
يوسف بصرامة : خلي مكانتها بشخصيتها .. لا تفكرين انها نفس ابوها او أمها .. تقبليها بشخصيتها
الجدة ناظرته لفترة وابتسمت : طيب بخفف عليها شوي .. ونشوف ياجواهر الي ماخذة عقل يوسف كيف شخصيتك ؟
يوسف بصدمة ويبرر موقفه بإندفاع : لا لا مين قال بس عشان الوضع ماينسكت عنه فتكلمت لو غير جواهر نفس الشي راح أتكلم
بإبتسامة تسليكية: طيب طيب رح تيسر يسر الله امرك خلاص احنا على الرجعة خلنا نخلص امورنا
يوسف بتهرب: ايه اوك شكرا على وقتك
.............
البنات يطلعون وحدة وراء الثانية بيروحون للسيارات الي توديهم بيتهم .. الا جواهر وسارة ينتظرونهم يطلعون كلهم كأول شي ..

وقف مع ابوه يودعهم .. عشان يشوفها
شافها تضارب مع اختها بالقرصات ..
كتم ضحكته على عيونها المدمعه .. تدمع على ابسط شي
حست بعين تراقبها لفت لجهته ..
فزاع لف وجهه بتركيز : احممم احمم أي والله صادق
أبو يوسف ابتسم بإستغراب: هاه ؟ فزاع انا ثقلت عليكم ؟
أبو فزاع منصدم ومتفشل من ولده : لااااا شدعوة ماعليك منه ذا فاهي ..
فزاع استوعب وش قال يرقع لنفسه : لا وش وش وشدعووة احنا الطالعين وانت الداخل انا كنت منسجم بسالفه في مخي ماعليك مني ياعم
أبو فزاع يضرب ظهر فزاع بقوة وبهمس شد على اسنانه : فشلتنا مع الرجال الله يأخذ ابليسك!
فزاع ابتسم بهبال ترقيعي ..
ضحكت على ترقيعه الفاشل وجبهته المنسوفة
................
في الجهة الثانية عند الرجال يوسف واقف ينتظر البنات كلهم يطلعون .. كان جنبه وليد واقف
يوسف مركز عينه عند نقطة معينة بهمس: وليد
وليد وهو يفكر بهم تنهد:هلا؟
يوسف على نفس الحالة : انت من قبل قلت لي انك تحب صح ؟
وليد على نفس الحاله : ايه ليش؟
يوسف : كيف شعور الي يحب ؟
وليد تنهد : اذا شافها او حتى سمع اسمها او شاف شي يتعلق فيها ينبض قلبه بشكل سريع ماتتخيله , اذا تألمت يتألم واذا فرحت يفرح واذا حزنت يحزن , تصير ابسط الأشياء الي تسويها يحسها شي حلو .. يصير تفكيره هي وهي وهي .. يخاف عليها من الريشة ..يسوي أشياء او يمتنع من أشياء عشانها .. بإختصار اذا كان من طرف واحد بالإضافة الى كل هذا ..من يشوفها يحس بوجع في قلبه !
يوسف رفع عينه الكحيلة للسماء : اها
وليد ناظره وأخيرا : ليش تسأل؟؟؟!
يوسف ناظر مكان البنات: بس كذا جاني فضول يلا مع السلامة
وليد يناظره بإستغراب : بباي
........................

في الجهة الثانية في سيارة فيصل ..
كانت نعسانة تنتظر فيصل لين مايركب ..
سمعت رنة جوالها .. فتحته
" هههه تظنين بتغيير رقمك راح تفلتين مني ؟
وراك ياجوري والزمن طويل
كل ثانية تعيشيها اعرفها
فارسك المجهول" "
فركت عينها بقوة يمكن نعسانه وتخربط كلام على كيفها ..
قرت الكلام مرة ثانية " فارسك المجهول" ياعساك الموت من وين لك رقمي ؟!!!!!
دب الخوف في قلبها مرة ثانيه .. مين هذا ؟! مين ؟
…………………………
كان ينتظر وهو نعسان حده وفاهي .. بردان ومتلحف بالبطانية وواقف في الشارع مثل المهبول .. وجهه احمر من البرد .. لف يدورهم وهو يتثاوب ويضرب برجله الأرض ..
وقف تثاوب بصدمة .. كانت على ظهره وهو حاملنها .. وساره وراهم
يوسف : مشعل خذ المفاتيح من جيبي وافتح السيارة
مشعل منصدم يناظر جواهر الي على ظهر يوسف ..
يوسف: مشعل !
مشعل ناظر اخوه وبعده منصدم : هاه ؟
يوسف : افتح الباب بسرعه
مشعل عقد حواجبه : ليش حاملنها على ظهرك ؟
يوسف :طاحت وانجرحت ركبتها .. ماتقدر تمشي عليها راح تضرر اكثر
مشعل ناظر جواهر .. كانت نايمة بعمق على ظهر يوسف .. شد على اسنانه بقوة : خليها تضرر اكثر
يوسف ناظره بصدمة ..
مشعل رفع حاجبه ونزله بقهر .. اخذ المفاتيح من جيب يوسف وفتح السيارة
دخلت سارة ويوسف حط جواهر وراء .. وقف قبال بابه .. اما مشعل واقف قبال باب السيارة ويناظر جواهر داخل ..
يوسف انتبه له : ماراح تدخل ؟
مشعل التفت له وهز راسه
دخلو .. مشعل ناظر النافذة ويحس بشي مو فاهمه .. يوسف ناظرها من المراية ويفكر في داخله : معقولة ! ماراح اكذب على نفسي ! أنـــــا أحـــبــهـــا!
.............................
في البيت ..بيت ناصر
كل البنات يركبون بكسل لغرفهم ..
فيصل نفس الشي كان بيركب ...
شيخة بنبرة أمر: انتظر !
فيصل لف لها برفعة حاجب : هلا ؟
شيخة لف ليارا الي واقفة : يارا اصعدي
يارا هزت راسها وصعدت
شيخة لفت لفيصل وهي متكتفة : حدد يوم ملكتك!
فيصل توسعت عينه على اخرها ..
شيخة بأمر وجدية : فكرت بعد أسبوعين عشان يمديهم يجهزون براحتهم و
فيصل قاطعها بصدمة وقهر: وميين قالك اني ابي اتزوج ؟
شيخة وهي تناظر اظافيرها : والله مو شغلي تبي تزوج او لا .. هذا امر مو طلب!
فيصل وقف بإعتدال قدام امه .. وبإصرار: أنا مابي جواهر !
شيخة على نفس الحالة تناظر اظافرها عشان لا تناظر ولدها : موب كيفك راح تاخذها .. تصدق جميلة عينها خضراء وشعرها ..
مايبي يعرف شكلها .. يتخيلها لمشعل .. مايبي يخون صديقه ولا حتى في التفكير قاطعها بتهور: يمه انا ابي وحدة ثانيه !
شيخة ناظرت فيصل بصدمة : مين سعيدة الحظ ؟ هذا الي مايبي يتزوج؟!!
فيصل بلع ريقه بقوة ......سكت لفترة
شيخة تنهدت : جواهر وخلاص لاتتهرب !
عطته ظهرها ..
يتهور لإنقاذ موقفه : ابي بنت عمي سااارة!
شيخة وقفت في مكانه منصدمة : اييش؟!


انتهى البارت..3 قفلات أدري نذلة بس وش اسوي هذا طبعي...
ابي تعليقات سنعة...على كل موقفتوقعاتكم



  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 560
قديم(ـة) 14-06-2014, 10:36 AM
صورة رنيمان الرمزية
رنيمان رنيمان غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى: وإذا إلهاج بفرح ليلة فأنا تهت لبكاج سنين


ييييييييييييياااااااااالللللللللببببببببببببببيييي ييييييييههه

بددددييييييييت ااحب مششششععل

بس اللي يكرهني ففيه انه ييقهههرر وغغبي وحمار
ومع ذالك احبه

اماا يووووسف وققصم يحززززززني كذا ططيب وحنون وربي هوا اللي يستاهل جواههر الحب
وماااعجبني في ذا الباارت الا لما صفقوووو فههده ددقو قلبه

وش كماان اايه وبصرااحه استتحقرت فرح وممممرح مرههه ...لحد يقنعني

ووككمان شووقتااه وقصم بالله ضحكتني يم سوت نفسها سنعه يم دخلت ام سلطان عليهم


المههم وش كمان وش كمان اايه !!
شمخ مخ ترا اااحبك يااخي كذا من ربي<< ترا مااعندي سالفه



سولللي فوولو بالانستقرااام :rneem2014
اانتتتتظظركم

روايتي الأولى: وإذا إلهاج بفرح ليلة فأنا تهت لبكاج سنين

الوسوم
رواية وإذا ألهاج
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
روايتي الثانية : جلسات نسائية بقلوب الماسية Johnarr أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها 232 12-07-2013 03:14 PM
روايتي الأولى : أبكسر لك من جروحي جرح وبخنق العبرات مغامرات مصورة أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها 17 25-01-2013 04:33 AM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ ضمني بين الاهداب روايات - طويلة 1999 06-02-2012 04:14 PM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات ؛ !! أنـثـى الـ خ ـيـآلـ !! روايات - طويلة 3973 07-10-2010 01:10 PM

الساعة الآن +3: 09:16 PM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1