غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها
 
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 611
قديم(ـة) 18-06-2014, 04:19 AM
صورة miss.bdliat الرمزية
miss.bdliat miss.bdliat غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى: وإذا إلهاج بفرح ليلة فأنا تهت لبكاج سنين


آحم آحم ... هذا اول رد لي على رواية الجمميلة

ي اخي الكلممات ماتقدر توصف الجمممال والابداااع والخقق وشسمه هذا يعني

اولا ليه اللكل يكره يوسف ي اخي والله انه طيب واحسه يستاهل جواهر )) اذا جواهر ماتبغاه عطوني ايااه

ثانيا فرح الزززفت هاذي يبغى له كم نعال عشان تعرف كيف تطلع كذا لليوسف قههرتني !!!

شوق هاذي شئ من الهبااال صصراحه والله انها توسع الصصدر

فاتن ي فاتن ي عمري عليهاا احس راشد حقير ليه يصارخ عليهااا كذا ي عمري عليك ي فاتن

جواهر في البدايه مت ضحك عليها على سالفة الباكستانيه بس احس بعدين كسسرت خاطري

مشعل هوو صدق يوونس بس احسه ينرفز كمممان
فزاع آحسسه خلاص طاح في غياهيب ملاك )))اهمم شئ غياهيب )) ترى ما اعرف معناها
فيصصصل من جده بيتزوج سساره
امم منو باقي ايه وليد والجوري اشوف قلووب تتطاير ما بينهم

المهم انو طوولت عليك وتسذا يعني

بكل معاني الكلمات اقووول لك ان انتي شئ خوقااقي وروايك اخقق

يعطيك الف عاافيه
تقبلي مروري ....

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 612
قديم(ـة) 18-06-2014, 04:24 AM
صورة ملاذ.. الرمزية
ملاذ.. ملاذ.. غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى: وإذا إلهاج بفرح ليلة فأنا تهت لبكاج سنين


بالله ماانفع معلمة عربي
فال الله ولا فالي
المهم
جد والله وين البارت طولتي يابعد شرايين كرشتي
ومتى موعد تنزيل البارتات

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 613
قديم(ـة) 18-06-2014, 03:32 PM
صورة فوشية :$ الرمزية
فوشية :$ فوشية :$ غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى: وإذا إلهاج بفرح ليلة فأنا تهت لبكاج سنين


متى بينزل البارت حمستينا

صح نسيت
الي يقولون ليش نكره يوسف لانه رومنسي بزيادة وما اعتقد يناسب جواهر لان جواهر خبلة زي مشعل

انا محترمة رأيكم انكم تحبون يوسف

بأنتظار البارت

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 614
قديم(ـة) 18-06-2014, 04:07 PM
صورة جوودي & الرمزية
جوودي & جوودي & غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى: وإذا إلهاج بفرح ليلة فأنا تهت لبكاج سنين


وييييييييينك
حنا بانتظارك على احر من الجمر


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 615
قديم(ـة) 18-06-2014, 10:11 PM
صورة كل الغلا لعيون الغلا الرمزية
كل الغلا لعيون الغلا كل الغلا لعيون الغلا غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى: وإذا إلهاج بفرح ليلة فأنا تهت لبكاج سنين


بنتظااااااااارك ياقلبي

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 616
قديم(ـة) 18-06-2014, 10:57 PM
صورة **أدمـنـتـگ** الرمزية
**أدمـنـتـگ** **أدمـنـتـگ** غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى: وإذا إلهاج بفرح ليلة فأنا تهت لبكاج سنين


متى راح ينزل البارت ؟؟؟


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 617
قديم(ـة) 19-06-2014, 01:48 AM
صورة حكاية شموخ الرمزية
حكاية شموخ حكاية شموخ غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى: وإذا إلهاج بفرح ليلة فأنا تهت لبكاج سنين


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها رنيمان مشاهدة المشاركة
عممممممتكم جات رححبو بهها

المهم ام ششششششششششششششششششششممممماااااخ وين الباااااررط

يلا بالله قمصن بدديت انسى الاحداث<<تتقرا سبع مية رواايه ثانيه وماتبغى تنسى
المممممهم بعططيك مههله اذا ماننزل بكرا بعد الممغرب بصصفقك هااه
علمن ياصلك ويتعداك سسسسسسسمممممممععتي <<تراني ععصبة *ايمووجي يشمق *
هههههههههههههههه هلا فيييييييك ياحلوة
ويه يعني انا متكفخة خلاص!
آسفة راح انزله اللحين اسعدني ردك

اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها Rooz15 مشاهدة المشاركة
ييييي بعدهم انننتي
وقسسسسم قسسسسماات اني متحمسسه حددددي
لدرجه ان اخخوي يمر من جنبي
ويقول هااه نزل البارت حق مشععل
وانا ارد ومنقهره صبر جميل والله المستعاننن
بليييز لاتتاخري انتظظطرك
هههههههههههههه فقعتني ضحك اجل حفظ مشعل منك يالبى قلبك اعشق هالحماس
ماانحرم منك
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها زهرة المايا مشاهدة المشاركة
اخيرا كملت قراءة الروايه
من اللحين انا مع حزب جواهر ومشعل
وفرحوه هذي يبي لها تصفيق هي واختها
يوسف صح طيب بس مايصلح لجواهر
اظن انها تحب بيوسف حنانه مو تحبه بنفسه
تميل لمشعل اكثر بس ماتعترف لنفسها مثله خخخخخخخخخخخ ويقولون من سبك حبك وهم كله بس سب ببعض
ابو مشعل ماراح يحس بولده الا اذا صار له شي وقتها بس راح تتحرك مشاعره
الجده مصيرها بتحب جواهر لانها بنت ولدها بس يمكن شوفتها لها قلبت عليها المواجع
فاتن تعجبني هذي البنت مع انها كانت صغيره بس لساتها تتذكر وصية زوجة عمها وتحاول تكون قويه عشانها
فارس هو اللي مزعج جوري بس ياترى بتكون له او لوليد
فيصل يمكن يقول لامه انه موافق يتزوج ويقول لها يبي ساره وهي بترضى اهم شي يتزوج
بس والله شيخه هذي فللللللللله هي وشوق شوفوا بس الميانه بينهم هههههه
واخيرا يالبى قلبك..آهم شي عجبتك ؟!
واوو ممتاز علطول صررتي من الاحزاب ههووع
توقع خطير على يوسف وجواهر
هههههههههههههه وتوقع حلو على مشعل وجواهر
الكل قال نفس كلامك على ابو يوسف
بالضبط فاتن تهبل ووافية للوعد بأقصى ماعندها
واثقة ؟
ههههههههههههه جد فلة وماينتهم قووية
اسعدني ردك ولاتحرميني من طلتك طيب؟
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها ^بنت قحطان ^ مشاهدة المشاركة
البااااارت خقق
اسمحيلي يالغلا مااقدر اعلق

وبعدين بنات ترا كثر الله خيرها تنزلنا كل يوم تقريبا حنا في اجازة ودايم طلعات حتى انا مااقدرت ارد مثل الخلق

المهم تسلممممممممميييين يالغلا ع البااااااااااااااااااااارت والللللللله ررررررررررررررررووووووعة بس مماقدر ارد
بااااااي اهلي يدعونني بيطعون ويخلوني هههههه
وانت خقة اكثررررررر
يالبى قلبك ...تصدقين حتى انا كل يوم هايتة خخخخخ
مو مشكلة قلبي بس مو كلمة مرة هووع
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها وين ما اروح كلي جروح مشاهدة المشاركة
يله نبي بارت عشان نكفخ ونتحمس >>>>اقول نقطينا بسكاتك
هههههههههه من عيوني ولك تؤبريني
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها دلال الكندري مشاهدة المشاركة
أنتظاااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا ااااااااااااااااااااااااااااااار
يالبى قلبك احممم
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها أتعــبــني غــروري مشاهدة المشاركة
متى بينزل البارت ؟؟؟؟؟؟؟
اللحين ياعسل
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها Perfect.L مشاهدة المشاركة
السلام عليكم
ياخي مدري شقول معرف اعلق عالبارتات
بس ترى البارت جميل مرررررهه
ننتظرك
وعليكم السلام
اممم توقعي وعلقي على الشخصيات هوع
وانت اجمل
يالبى قلبك ما انحرم من طلتك

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 618
قديم(ـة) 19-06-2014, 01:54 AM
صورة حكاية شموخ الرمزية
حكاية شموخ حكاية شموخ غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى: وإذا إلهاج بفرح ليلة فأنا تهت لبكاج سنين


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها miss.bdliat مشاهدة المشاركة
آحم آحم ... هذا اول رد لي على رواية الجمميلة

ي اخي الكلممات ماتقدر توصف الجمممال والابداااع والخقق وشسمه هذا يعني

اولا ليه اللكل يكره يوسف ي اخي والله انه طيب واحسه يستاهل جواهر )) اذا جواهر ماتبغاه عطوني ايااه

ثانيا فرح الزززفت هاذي يبغى له كم نعال عشان تعرف كيف تطلع كذا لليوسف قههرتني !!!

شوق هاذي شئ من الهبااال صصراحه والله انها توسع الصصدر

فاتن ي فاتن ي عمري عليهاا احس راشد حقير ليه يصارخ عليهااا كذا ي عمري عليك ي فاتن

جواهر في البدايه مت ضحك عليها على سالفة الباكستانيه بس احس بعدين كسسرت خاطري

مشعل هوو صدق يوونس بس احسه ينرفز كمممان
فزاع آحسسه خلاص طاح في غياهيب ملاك )))اهمم شئ غياهيب )) ترى ما اعرف معناها
فيصصصل من جده بيتزوج سساره
امم منو باقي ايه وليد والجوري اشوف قلووب تتطاير ما بينهم

المهم انو طوولت عليك وتسذا يعني

بكل معاني الكلمات اقووول لك ان انتي شئ خوقااقي وروايك اخقق

يعطيك الف عاافيه
تقبلي مروري ....
يااااااعمررررري هلا والله بالمتابعة الجديدة هلا هلا
هههههههههههه عجبتني اذا ماتبغاه جواهر عطوني وياه
جداااااااا وقحة
ههههههههههه شوق تهبل مثلك
تجنن فاتنوه صح ؟
هههههه ي عمري الحنووونة
بالضبط
ههههههههههه تقولين الكلمة وانتي ماتعرفين معناها يالبى قلبك
شوفي البارت الجاي هل راح يتزوجون او لا
وانت اخققققققق يالبى قلبك على الهرد جداااااااا اسعدني ماانحرم من ردودك العسل مثلك
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها بنت بطبع رجال مشاهدة المشاركة
بالله ماانفع معلمة عربي
فال الله ولا فالي
المهم
جد والله وين البارت طولتي يابعد شرايين كرشتي
ومتى موعد تنزيل البارتات
هههههههههههه تنفعين
بسم الله عليك
سوري ياحلوة بنزله اللحين
ههههههه عجبتني شرايين كرشتي
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها ~ دمـــعة وردة ~ مشاهدة المشاركة
متى بينزل البارت حمستينا

صح نسيت
الي يقولون ليش نكره يوسف لانه رومنسي بزيادة وما اعتقد يناسب جواهر لان جواهر خبلة زي مشعل

انا محترمة رأيكم انكم تحبون يوسف

بأنتظار البارت
هههههههه ياعمري انت
ارائكم صعبة بس تهبلون
ماانحرم من رددودكم وطلتكم
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها ^بنت قحطان ^ مشاهدة المشاركة
وييييييييينك
حنا بانتظارك على احر من الجمر
هناااااااا ياعسل يالبى المتحمسين
quote=كل الغلا لعيون الغلا;25497696]بنتظااااااااارك ياقلبي[/quote]
لباك ولبى حماااسك ي عسل
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها أتعــبــني غــروري مشاهدة المشاركة
متى راح ينزل البارت ؟؟؟
اللحين تؤبرني يالبى هالحمااااااااس

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 619
قديم(ـة) 19-06-2014, 01:57 AM
صورة حكاية شموخ الرمزية
حكاية شموخ حكاية شموخ غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى: وإذا إلهاج بفرح ليلة فأنا تهت لبكاج سنين



مُتابعاتي العزيزات ....

عذراَ على التأخير ولكن صابني ظرف منعني من كتابة البارت .. مع اني كنت ابي انزله بأسرع وقت ممكن .. بس صابني ألم فظييع في يدي اليمين خلت لا ليلي ليل ولا نهاري نهار .. لين ماخفت اليوم شوي وقلت لازم اكتب لهم البارت وارد عليهم

راح انزله بعد شوي بعد ما اراجعه ..
احبكم واحب حماسكم .. واسعدتني ردودكم من جد لان حسيت بحبكم للروآية مآ أنحرم منكم

سيوووو سوووووون


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 620
قديم(ـة) 19-06-2014, 02:07 AM
صورة حكاية شموخ الرمزية
حكاية شموخ حكاية شموخ غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى: وإذا إلهاج بفرح ليلة فأنا تهت لبكاج سنين


البارت السادس عشر (16)

"سآمحوني إن إستقام هذا الخط يوماَ .. سآمحوني إن اقتلع هآدم اللذات هذهِ الروح يوماَ..سآمحوني...فانا من تُراب وإلى التُراب أرجع!"


عطته ظهرها...
يتهور لإنقاذ موقفه : ابي بنت عمي سااارة!
شيخة وقفت في مكانه منصدمة : اييش؟!
فيصل سكت ينتظر ردة فعلها الكاملة ..
لفت له بكاملها وهي منصدمة شوي شوي بدأت ترتسم الإبتسامة على وجهها : لك إياها يا بعد قلبي وأخيرا نطقت انا ماتفرق معي مين تزوجها بس اهم شي تزوج خلاص اذا تبي سارة نكلم ابوك يكلم عمك
فيصل سكت وهو يحس بغصة قوية .. تكلم : ايه أبيها
ابتسمت اكثر وطلعت صفة اسنانها كأي ام : كلوووووووش
فيصل انهبل : يمه يمه بناتك ناييمات لا تصحينهم
شيخة وهي تنزل يدها وبفرح : ليش خلهم يشاركونا السعادة
فيصل لف وجهه ولوى فمه وبصوت واطي : ايه لأنك ماتدرين راح يطفشوني بهالسالفه
يارا تطلع وجهها من الدرج بوناسة : ياااي يعني انت تحب سارة ؟
فيصل رفع راسه لها وبصدمة : يارا انت سمعتي كل شي؟
يارا هزت راسها بوناسة ..
فيصل بعصبية:ياا سلام وانت متى راح تتركين عادة التجسس الا فيك هاذي؟
شيخة وهي تضرب صدره وتتبوسم : وش فيك لا تعصب مو وقت عصبيتك مفروض تفرح وأخيرا راح ترتبط ولا شكلك تحبها صح ؟" غمزت له " تحب سارة ؟!
فيصل لف لامه بإندفاع : لا !
شيخة بصدمة : آجل ؟!
فيصل توتر : لا قصدي اني يعني اففف استغفر الله انا تعجبني خلقا وخُلقا بس ما احبها
شيخة رفعت حاجبها : اللحين مع كل هالبنات الي تغازلهم " هنا مسح وجهه بيده بيغظ" بنت عمك ما حبيتها
يارا تنقز من الوناسه : بقول لخواتي عن الخبر
فيصل رفع راسه لها : هيه هيه لالا مو اللحين انقلعي لغرفتك وبكرا امي راح تخبرهم
يارا كشرت : طيب

صعد لغرفته .. سكر الباب بهدوء .. شوي وقف عند سريره يناظره .. رمى جواله عليه .. بعدين رمى كل جسده عليه بقوة ..يعني انسدح على بطنه
لف وجهه للطاولة الي جنب سريره ..على نفس وضعيته اخذ الصورة الي عليها وقربها له .. كانت صورته مع مشعل .. كل واحد حاط يده وراء رقبة الثاني .. وشاقين الحلق واسنانهم باينة .. نفس الحركة .. رافعين نظارتهم الشمسة على راسهم

ناظرها بتعمق .. : عشانك .. لأن جواهر تجيب لك كل هالسعادة .. أتمناها لك .. وفي المقابل راح اهتم في أختك
نام بتعب والصورة في يده ..
" الصداقة .. لم تسمى هكذا عبثاَ .. بل لأنها مبنية على الصدق .. الصدق في المشاعر والأحاسيس.. ليس أن يكون لك صديق معناه أن تناديه صديقا لأنك تقضي معه أوقات مرحة فقط .. بل أن تشاركه في كل شيء .. وأسمى معاني الصداقة .. أن تآثر بنفسك من آجله " بقلمي
...........................
فتح باب غرفتها .. كان حاملنها على ظهره وهي نايمة .. سحب البطانية قبل ماينزلها ..نزلها من ظهره على سريرها .. غطاها بالبطانية بحنان وحرص ان يكون كل جسمها مغطى .. ناظرها نظرة ىخيرة .. كانت نايمة بعمق .. ابتسم بهدوء وطلع وسكر الباب بهدوء..

اتفاجئ بمشعل قدامه .. كان يناظر كل شي بنظرة حادة
يوسف بدون تعابير: فيك شي؟
مشعل ناظر يوسف بنفس النظرة الحادة : قولي بصراحة
يوسف بدون تعابير: اقولك ايش؟
مشعل بنفس النظره الحادة وبعمق : مشاعرك اتجاهها .. مشاعرك اتجاه جواهر؟!
يوسف ناظره بإستغراب فتح فمه بيتكلم ..
مشعل بحدة : بصرآحـــة!
يوسف بعدد نظره للجهة الثانيه واخذ نفس بدون زفير .. لف لمشعل :أحــبــهـــا!
رمش مشعل بقوة كأن صابته صاعقة مع انه كان متأكد من الجواب .. هز راسه : آها
يوسف ابتسم ابتسامة خفيفة : توقعت ردة فعلك تكون غير
مشعل بحدة : وش أقول يعني مبروك ؟ مافي رد لهذا الموضوع .. عن أذنك بروح انام
مشى لغرفته .. ويوسف مندهش من رد مشعل
................
اليوم الثاني.. تحديدا الظهر

كانو مجتمعين على طاولة الغذاء ..
في المكان المنفرد كالعادة يجلس فيه الأب .. ولكن أولاده يغيرون أماكنهم هالمره على يمينه يوسف وجنب يوسف سارة .. وعلى يساره زوجته والي جنبها جواهر

وهي تاكل وهي تناظر المكان الي جنب سارة كان فاضي .. وين مشعل؟
يوسف بتساؤل: يمه .. ليش مشعل مانزل ؟
ام يوسف وهي تصب العصير ليوسف : مدري يالولدي صحيته صحيته بس ماش مو راضي يصحى ..
أبو يوسف بأسلوب ينرفز : أيه ماغير يساهر لي للفجر على الأشياء الي ماتفيد وفي النهاية مايصحى الا العصر كأنه بلا شغل ولا مشغلة ماغير يهرج مع أصحابه وبس بدون فايدة !
جواهر كشرت من كلام عمها على مشعل ..
يوسف تجاهل كلام أبوه واخذ الكاس من امه : طيب يعني صحيتيه اكثر من مرة ؟
ام يوسف بطيبة : أيه يايوسف بس مو راضي يصحى وصراحة انا تعبت وانا واقفة واطبخ فنزلت وحطيت له اكل على جنب
أبو يوسف : وانت الله يهديك كم مرة قلت لك اجيب لك طباخة تطبخ بدالك وانتي تحطين رجل على رجل بس ما تسمعين الكلام
ام يوسف : وليش احرم عيالي من اكلي وانا عايشة خل شغلة الطباخة للحريم الكسولين
أبو يوسف ابتسم برضا : والله انك دُرة يا أم يوسف دُرة
جواهر وقفت : أنا راح اصحيه !
يوسف كان يشرب العصير شرق فيه ..
أبو يوسف قام من مكانه ويضرب على ظهر يوسف ..
سارة منفجعة تناظر يوسف الي جنبها وتحرك فمها الي بداخله اكل
ام يوسف توقف : يووو يوسف وش فيك عساه فيني ولا فيك
جواهر تناظر بصدمة
يوسف وهوقابض يده وحاطها عند فمه و يكح وعيونه حمر : كح كح .. لا كح كح مافـ كح مافيني شي
أبو يوسف بخوف : متأكد ؟
يوسف يبلع ريقه بقوة ويبتسم ابتسامة تسليكية : ايه ايه مافيني شي
جواهر تناظره بتناحة : سلامتك
أبو يوسف يناظر جواهر ويأشر براسه على فوق : اصعدي يابنتي صحي ولد عمك
أم يوسف تناظر زوجها بإستغراب ..
أبو يوسف فهمها : لازم تحس انه اخوها خليها تصعد له
جواهر ركبت بشويش عشان ركبتها ..
فتحت الباب بقوة وشاقة الحلقة : تررررررررااا أنا جيييت
مشعل لاف وجهه وعاطيها ظهره ومامن حركة وممامن مجيب
جواهر كشرت : شكله راسك صخرة مثل غرامو
تقربت له .. اخذت المخدة الصغيرة الي على سريره .. وضربت ظهره بخفة ..ببراءة : هيه مشعل .. مشعل اصحى اليوم خالتي طابخة لك الغذاء الي تحبه .. قوم لا تاكله عنك ساروه "شايفة البنت آفة "
مشعل نفس الشي بدون رد ..
جواهر انقهرت : شكلها ماتفيد معك الرقة " صرخت " ممممشششعععلللل قوووووووووم
مشعل لا رد ..
وصلت حدها .. لفته لها بقوة : مو وقت مزحك ترا طفشت وبنزل عنك
شافت وجهه تعبان وشاحب .. بلعت ريقها بقوة ولا اراديا حطت يدها على جبهته ... كانت حرارته عالية بشكل كبير
جواهر دب الخوف في قلبها بصوت واطي : مشعل!
حركت رجلها على وراء .. وناظرته بخوف
لفت بسرعة بتخرج من غرفته .. ركضت متجاهلة آلم ركبتها ..ركضت بسرعة خيالية .. وصلت لعند الدرج .. صرخت: يووووووسف .... يووووووسف
كانت الصالة مفتوحة على غرفة الطعام

سمع صراخها .. ترك الشوكة من يده بتوتر .. وراح لها
جواهر وهي تصرخ بخوف : يووووسف مشعل !
يوسف يركب لها الدرج بسرعة .. ويتجه لغرفته ولناحيته بالتحديد
جواهر تتنفس بصعوبة من الركض : حرارته... ماقدرت تكمل لأن نفسها مايساعدها
حط يده على جبهة مشعل .. جد كانت مرتفعة حرارته
كعادته .. انقلب كأنه طبيب في المشفى ..بجدية وبصوت عالي : جيبي الترمومتر ومنشفة وماي بارد بسرعه
ناظرته بفهاوة مو فاهمة انه يطلب منها

دخلت الغرفة بسرعة بخوف : يمه وش فيه ولدي ؟
يوسف يطمن امه : حرارة .. حرارة عادية
ام ييوسف ضربت خديها بقوة : وش حرارة عاديه اللحين اجيب الماي البارد والمنشفة
يوسف بجدية : واذا ماعليك امر الترمومتر
ام يوسف هزت راسها : طيب هذا الي يقيس الحرارة صح ؟
يوسف لف لمشعل وهز راسه : ايه
طلعت من الغرفة بسرعة ..
وجواهر واقفة تناظرهم بخوف ..
يوسف يناظر وجه مشعل كان شاحب وباهت تماما .. شفته باهته وجافة .. قال بصوت واطي : من البرد امس وانت واقف في الشارع
صعدت سارة بسرعة كانت لابسة بجامة مكممة سبورت موف وشعرها رابطته ذيل حصان ومعفوس .. دخلت بدون حذائها وبيدها قطعة بيتزا مقضومة ..بخوف :وش صاير وشفيه ؟
يوسف بدون مايلتفت لها : حرارته مرتفعة
سارة تنهدت : يا أنكم خوفتوني .. عادي ماء بارد وذا هالأشياء تخففها
يوسف هز راسه بخفة : ايه بس لأنه مايرد أبدا ..
جواهر تناظر سارة من فوق لتحت ..
حست سارة ان جواهر تناظرها لفت وجهها لها وهزت كتفها بمعنى وش؟
جواهر لوت فمها بإستغراب: اللحين انت من جدك صاعدة "وتأشر على يدها اليمين" بالبيتزا؟
سارة قضمت من البيتزا بشراهة : صراحة كنت مستعجلة
ولفت وطلعت ..
بطلعة سارة ام يوسف دخلت .. حطت طاسة الموية والمنشفة والترموتر على طاولة مشعل ويدها ترتجف كأي أم لو ابنها ينقرص تخاف عليه ..
اخذ التمومتر وقاس حرارة مشعل ..بيأس:39.5
ام يوسف حطت يدها على قلبها بخوف: يا قلبي يامشعل
يوسف رفع راسه لامه ابتسم يطمنها : لاتخافين ان شاء الله تخف درجة حرارته
اخذ المنشفة وحطها في الماي البارد وحطها على جبهة مشعل ..كان يتنفس بصعوبة ..ومايحس بشي حوله غير حرارته

مرت ساعة على هالحالة .. ام يوسف ويوسف جنب مشعل يحاولون يخفضو حرارته وجواهر جالسة على كنبته تفرك يدها بتوتر .. وسارة تدخل وتطلع وتلبي الاحتياجات الي يبوها .. اما أبو يوسف راح لشغله بدون مايكلف نفسه يصعد يشوف ابنه الي من لحمه ودمه

ويوسف يحط المنشفة على جبهة مشعل ..رفع مشعل راسه ووجه شاحب ومسكر عينه.......... ورجع!! .. جواهر انصدمت ومن الخوف نزلت راسها ..سارة كانت بتدخل طلعت علطول وهي تحس نفسها بترجع .. ام يوسف تبكي وتنظفه
يوسف يأخذ الترمومتر ويقيس حرارة اخوه بسرعة..
يوسف زفر بقوة: استغفر الله درجة حرارته 39.8 بدل ماتنخفض زادت
ام يوسف وهي تبكي : ياليت انا الي صار لي كذا ..يامشعل ياحبيبي
يوسف وقف وهو يهديها: يمه بسم الله عليك لاتقولين كذا كلنا ترتفع درجة حرارتنا وان شاء الله تخف عما قريب ..انا بروح الحمام شوي وبرجع
ام يوسف وهي تمسح دموعها وتهز راسها : وانا بنزل اجيب ماي بارد
طلع يوسف من غرفة مشعل .. ووراه ام يوسف وجهت كلامها لجواهر : شوي وارجع انتبهي له
هزت راسها بتوتر وقلق ..
قربت منه بخطوات متثاقلة..آلمها منظره وجهه الشاحب وشفته الجافة وتنفسه الغير منتظم والمنشفة فوق جبهته ..أول مرة تشوف مشعل كذا ..تعودت عليه المغرور المتكبر الي يمشي بثقة ..رجعت ذاكرتها لوراء

" مشعل يلف لها : إنت ماتعرفين تبعدين !!
جواهر قامت تلم كتبها وهي معصبة : اللحين صار الغلط علي! !!! انت ماتشوف ان كائن حي يمشي قدامك
مشعل طنشها ومشى
جواهر وقفت :هييييييييييييييي أكلمك!!
مشعل التفت لها :ايش هييييي!! انا اسمي مشعل! قوليها مرة ثانية واعوج لك لسانك!
جواهر بعناد : خوفتني ! في شيء اسمه اذا غلطت تقدر تقول آسف بعدها تمشي
مشعل قرب لجواهر ومسك ذقنها وهو معصب أول مرة وحدة تعانده كذا : ايه وبخليك تموتين من الخوف اذا ماتأدبتي معي , ثانيا انا مستحيل أقول لمخلوق آسف!"

اللحين هو التعبان الشاحب .. جواهر ببراءة وحزن وبصوت واطي هزت مشعل بخفة : مشعل قم مو متعودة اشوفك كذا
مشعل بلا رد ..
قربت يدها لخده بتردد ويدها ترتجف .. بعدتها بسرعة .. تنهدت وقربت يدها لخده يدها الي ترتجف بقوة رهيبه .. لمست خده بيدها كان حااار بشكل فظيع .. وتنفسه يقل شوي شوي
ماتدري ليش اخذت الترمومتر وحطته تحت ابطه...انتظرت شوي واخذته .. شهقت بقوة .. رمت الترمومتر من يدها ولفت وجهها للباب وصرخت :يووووووووسف .. يوووووووووووسف يوووووووووووسف
كان يمشي بهدوؤ ناحية غرفة اخوه لما سمعها تصارخ قلبه نبض 90 نبضة .. ركض بسرررعة لأخوه
يوسف يتنفس بسرعة : وش فيه وش صاير؟
جواهر بغصة وخوف: 40 !
يوسف فتح عينه بصدمة وتقرب لمشعل الي كان يأخذ نفس بصعوبة : درجة حرارته عالية كثير .. سكت شوي لمدة قصيرة جدا
لف لها بإستعجال:بلغي أمي اني بوديه المشفى!
جواهر بصدمة:لهدرجة حرارته خطيرة ؟
يوسف بجدية :اذا وصلت فوق الواحد وأربعين راح توقف وظائف جسمه تدريجيا
جواهر خوفها كلام يوسف ..
يوسف اخذ يد مشعل وحطها وراء رقبته .. ويمشي معه بتثاقل ..بقهر غمض عينه بقوة وشد على اسنانه :نسيت بكلم عبدالله يجهز له الطوارئ بسرعة
اخذ جواله وكلم عبدالله .. نزلت جواهر لأم يوسف
جواهر تتنفس بصعوبة : خا..خالة يوسف بياخذ مشعل للمشفى
ام يوسف طاح الماي من يدها وانكب على الأرض بخوف:وش فيه!!!
جواهر تطمنها :مافيه شي بس ارتفعت درجة حرارته اكثر .. تحسبا راح يوديه للمشفى
ام يوسف تبكي : آآآه يامشعل ياربي خليه يشفى بسرعة ويقر عيني
جواهر: لاتخافي راح يشفى
طلعت من المطبخ تتجه للدرج عشان تصعد ..وقفت في الصالة بسرعة لما شافت يوسف يفتح الباب بيخرج من البيت ومعه مشعل..
جواهر ركضت وراه : بروح معكم!
يوسف بجدية رفع حاجبه : لا خير .. ادخلي
وسكر الباب .. فتحت الباب ولحقته للسيارة
حط مشعل جنب مقعد السائق وسكر الباب .. رفع راسه شافها في الجهة الثانية تفتح الباب .. انصدم "هالبنت ميؤوس منها " : جواهر ليش طلعتي مو انا قلت لك تبقين في البيت؟
جواهر فتحت الباب وقبل ماتسكره :ااذا صرت ابوي هذيك الساعة راح ابقى في البيت مثل ماقلت
تنهد بقهر ودخل السيارة ...

دخل المشفى وهو ماسك مشعل لابس البالطو أي كلام الي كان في سيارته ...
عبدالله تحرك له بسرعة : جهزتها لكم
يوسف هز راسه :شكرا
كان يمشي بإستعجال ..ووراه جواهر
عبدالله مسح جواهر من فوقها لتحتها بنظرة حادة ..قز فيها بقوة
جواهر حست بنظراته خافت بس مالفت له ولا ناظرته وتتمنى توصل للطوارئ بأسرع شي عشان تتخلص من هالانسان...

في الطوارئ"...

يوسف يبادر في شغله مثل أي طبيب..
جواهر واقفة عند راس مشعل بخوف ...الممرضة اتنرفزت من هالوضع بإسلوب زفت :ممكن تروحين للإنتظار ترآك اذيتيني
يوسف رفع راسه للمرضة : أتوقع انا الدكتور هنا والي ابيه موجود ابقيه موجود
هزت الممرضة راسها : اسفة

جات بالسكراب وعليه البالطو وتررركض ..كانت بنت في العشرينات ..بشرتها حنطية وعينها ناعسة عسلية ..انفها عادي وشفايفها ممتلية .. حاطة لها ماسكرا وروج وردي غامق

وقفت عند سرير مشعل : وش اسوي؟؟؟!!
يوسف ناظرها بإستغراب رفع حاجبه:مين طلبك انت؟!
سلوى رفعت كتفها بلا مبالاة ولوت فمها:محد ..بس شكلك نسيت اني متدربتك ولازم أكون معك في الحالات الي تواجهك
يوسف بدون نفس:ايه بس هذا اخوي موب فاضي اخليك تدربين عليه وتموتينه !
سلوى كشرت :نتس نتس افاااااا كذا تقول ليش ثقتك معدومة فيني؟
يوسف :لأني مدري كيف تخرجتي من كلية الطب أصلا .. تعاملك مع الحالات غلط غلط في غلط لأنك عديمة اهتمام وتتصرفين بلا مبالاة يامتدربة سلوى
سلوى حطت صبعها السبابة على فمها وبنهر: لا لاتقول سلوى اسمي سوسو!
ناظرتها جواهر بإزدراء كيف متدربة تبي دكتور يناديها سوسو الدنيا مهزلة !

سلوى حست فيها تناظر لفت لها ابتسمت بنذالة:مين هالأمورة الي معك ؟!
يوسف وهو يتعامل مع مشعل ويبي يركز : جواهر اقصد بنت عمي
سلوى رفعت راسها بإبتسامتها النذلة كالعادة : آها .. مدت يدها لجواهر:تشرفت بمعرفتك ياجواهر
جواهربإستغراب مدت يدها وصافحتها .. سلوى رفعت حاجبها لها وناظرتها بقوة وابتسامتها مرسومة على وجهها .. استغربت جواهر من تعابيرها
يوسف مسح شعر مشعل: لازم نخليه يرتاح شوي
سلوى بدون حياء رفعت حاجبها وابتسمت وهي تناظر مشعل: ما شاء الله اخوك خقة مثلك!
جواهر طلعت عينها من مكانها وش هالجرأة الي عايشة فيها
يوسف معتاد على جرأتها بدون نفس: شكرا .. بدأ دوامي الرسمي راح اتفقد مريض عندي وارجع
مشى عنهم ..
سلوى ناظرت جواهر وابتسمت : انت خطيبة المريض؟
جواهر بإندفاع رفت يديها وهزتهم بلا : لالا انا بنت عمه بس
سلوى رفعت حاجبها وابتسمت بنذالة : بنت عمه وتجي المشفى معه؟!!
جواهر تنهدت وناظرت مشعل: مو لازم ابرر موقفي لك
سلوى وهي تتكي على حافة سرير مشعل : ليش خبريني شكلك تحبين يوسف آجل؟؟
جواهر تنهدت : لاحول ولاقوة الا بالله لا انـ..
قاطعها توجه يوسف لهم .. كان حاط يده في جيب لابكوته وماله خلق شي : انت تعالي معي للمريض
سلوى غمزت له : انت ماتطلب انت تآمر
يوسف ناظر على جنب بنص عين بملل ومشى ..
جواهر تناظرها بصدمة بإستهزاء طلعت نفس بقوة : هه!

تقربت لمشعل ..وقفت تتأمل فيه .. أول مرة تحس انه جميل لهدرجة .. شعره البني الفاتح .. وعينه الواسعة المرسومة البنية الفاتحة .. انفه المسكوب سلة سيف .. وبشرته البيضاء .. كآن آية في الجمال

ضربت خدها بسرعة : يابنت استحي على وجهك الرجال مريض وانت تقزين فيه بس والله طلع جميل .. "ضربت خدها الثاني بقوة" عييييييب اثقلي وش هالكلام !

ناظرته لفترة ..بعدت يديها عن خديها بهدوء .. وهزت مشعل بشويش : مشعلوه اصحى ترا ابد الوضع الا انت فيه مايلبق عليك ..اففف راجو قمممم ...اعترف انك جميل وخقة يلا قم

ابتسم ابتسامة خفيفة جدا .. فتح عينه بتثاقل .. نظره موب طبيعي يشوف الأشياء مشوشة .. لف نظره لها بصوت مبحوح يكاد ماينسمع:اعترفتي!
جواهر هنا انقلبت ارضها سماها يعني سمع الا قالته انربط لسانها من الفشللة ..بلعت ريقها بقوة :متى صحيت؟!

مشعل بنفس الوضع ويحاول مايسكر عينه: عطش برد
جواهر اخذت غرشة الماي الي جنبه بسرعة وفتحتها .. رفع راسه بتثاقل وشربته منها بشويش .. حاطة الغرشة في فمه لمدة طويلة .. يبي يقول لها انه اكتفى بس مو قادر ..مد يده الباردة ومسك يدها الناعمة وبعدها ... يسكر عينه ويفتحها يحاول يقاوم ..بصوت مبحوح : تعـ...بان

جواهر بخوف وهو مازال ماسك يدها : يبيلك خافض حرارة مرة ثانية او أي شي
مشعل ابتسم بخفة واستهزاء : ابـ..ابوي جا لـ..لي؟
جواهر انربط لسانها ماعرفت وش تقول ..فترة سكتت تدبر لههاا ترقيعة منا ولا مناك او تقوله الحقيقة
مشعل يقاوم عينه : مثل ما..توقعت!
اخـ..اخبارك ..اليوم؟
جواهر ابتسمت بحزن مع تعبه يفكر فيها : اذا صرت بخير باصير بخير ياولد عمي
مشعل ضحك بإستهزاء: هالكلا..كلام مفروض تق..تقوليه ليوسف!
جواهر مافهمت الي يقصده ..
مشعل كمل بتعب وبحة: فضفضي له ..راح يسمع لك وتحسين .....براحة" سكر عينه "
وطاحت يده من يد جواهر على السرير ...
جواهر ناظرته بصدمة ..وقفت دقات قلبها من الخوف ..دمعت عينها

طاحت على ركبها .. مسكت يد مشعل ..ودموعها تنزل من عينها بغزارة وتناظره بصدمة ببحة بصوت هادي : مشعل لا!
ناظرت وجهه الشاحب الي بلا روح ..
ارتجفت بقوة .. قلبها طلع من مكانه .. بكت بقووة ووجها احمر شدت على اسنانها وصرخت : ممممممشششششعللللل !

كان يمشي في الممرات متجه لمشعل ...
ركض له الدكتور عبداالله بخوف : يووسف بنت عمك تصرخ في الطورائ وتبكي
يوسف طار عقله وقلبه من مكانهم ..جن جنونه .. ركض ركض ولا عمره ركض مثله ... كانت تبكي في هالحزة وهو يركض بجنون ..يصاقع في الناس ويبعد فيهم ... ركض بأقصى ماعنده ... وكل الي يدور في ذهنه ...مشعل اخوه المغرور الحنون في داخله ..ويتذكره

"
كان معصب ومنفس وجالس على سريره بقهر ..
دخل له وسند ظهره على باب غرفة اخوه ابتسم بهبال:وش فيه الحلو زعلان؟
يوسف بقهر : انقلع عن وجهي
مشعل يتصنع الحزن: افااا كذا تعاملني يارجال ..
جلس على سرير يوسف بجدية : عشان كلام ابوي لك عن الشغل؟
يوسف بقهر ناظره: ايه
مشعل ضرب ظهر اخوه بخفة : لا تخاف انت مدلل لو تقول لابوك مابيه وتقننعه بإسلوبك الساحر راح يقتنع علطول!
يوسف ناظره بحدة:تهقى؟
مشعل ابتسم : تنقص يدي اذا ما اقتنع
....................
كانو يتزلجون في سويسرا...يوسف ومشعل يتسابقون
يوسف ابتسم لمشعل: مستعد؟
مشعل ابتسم بنذالةوغرور : قولي من اللحين مبروك
يوسف ابتسم بإستهزاء:مغرور!
مشعل :اذا قلت قو تحرك
يوسف هز راسه:اتفقنا
مشعل : ون توو ثرري :وتحرك بسرعة:
يوسف صرخ فيه:هيييه يانذل قلت اذا قلت قوو
تحرك وراه بسرعة وهم يتسابقون ويضحكون
فجأة طاح يوسف ... مشعل لف له ووقف ..اتجه له وهو ماسك بطنه من الضحك:هههههههههههههه طحت بسرعة ياسندريلا
يوسف بقهر:هه هه هه أي اضحك اضحك يالنذل اجل تقولي اذا قلت قوو واخر شي تدعس عند ثرري
مشعل يضحك:ههههههه وش فهمك هذذا شغلة الاذكياء ..والله لما تزوج باخليك مسخرة عند زوجتك وبباقولها انك غبي وماتعرف حتى تزلج وتطيح مثل سندريلا هههههه
يوسف بقهر : ياسلاام وانا راح أقول لزوجتك انك نذل وماينوثق فيك ابد
ضحك بقوة مشعل ومد يده ليوسف : هات يدك نكمل
يوسف بقهر:شكرا ..اقدر أقوم لوحدي
ناظره مشعل بسخرية ..
وقف يوسف وعلطول طاح..
مشعل فقع ضحك:ههههههههه سندريلا طيعيني ههههه
هات يدك بس
يوسف عطاه يده وهو يضحك
............................
واقف عند المنظرة ويضبط شكله وغترته ..واخيرا ضبطها مثل يابي ابتسم برضا :ايوااا كذااا
مشعل تقرب له وعفس غترته: كذا احسن
وركض يهرب ...
.......................
كانو مرااهقين ويتسيخفون في مكتب ابوهم
يوسف بقهر وهو يشرب الموية: مشعل اعقل لا اهفك بالماي اللحين
مشعل يستفزه :اتحدااااك
يوسف بنرفزة: اذا كملت هالكلام راح اسويها
مشعل مد لسانه :اتحددددددى
يوسف رش عليه الماي .. مشعل يضحك وهو يبعد ملابسه عنه ..تقرب ليوسف وهو يضحك لف لمكتب ابوهم ..اثنينهم انلجمو ...كانت أوراق ابوهم مبللة كليا
أبو يوسف بعصبية :ميييين سوووا كذا؟
يووسف ومشعل بلعو لسانهم
أبو يوسف : تكلمووو بسرعة لا اثنينكم تنجلدون
مشعل بسرعة : انا
يوسف طلعت عينه من مكانها "


وصل لمكان اخوه وهو يلهث ...والخوف واضح فيه عينه مجمتعة فيه العبرة ...اخوه لا يصير فيه شي

تقرب لمشعل وهو يتنفس بقوووة ...
جواهر على ركبتها وماسكة يد مشعل وتبكي : ممممشعلل ماااااات ليييش مشععلللل اصحى لا تتركني مشعلل
يوسف بلع ريقه بقوة ويناظر بصدمة ..
جواهر شد بكاها لدرجة ان عُرق جبهتها بان : مممممشعل ااااه مششعل اا
يوسف بلع ريقه وتنهد ناظر جواهر : جواهر
جواهر وهي تبكي : مممشعلللل
يوسف اشر على جهاز دقات القلب بتوتر : جواهر .. الخطوط الي في جهاز دقات القلب تتحرك يعني مشعل مامات!
هو نايم بس!!
جواهر سكتت ودموعها تنزل من عينها .. دخلت شفتها داخل فمها ..فتحته وزفرت بقوة بسخرية :هه ....
تكلمت وهي تحرك فكها للجنب : غبية! وفي داخلها" كل هالدراما وآخر شي نايم مالت عليي غبية وقسم غبية"
...................
المغرب..
يدق على مشعل الف مرة مايرد..يدق على يوسف مايرد
خاف وش فيهم مايردون .. اتشجع واتصل لها

سارة ردت بقهر : فاااااتنوووو يالكلبة خلاص انقلعي طفشتي عيشتي انقلعي ماراح اطلع معكم ومو ميتة اركب سيارة اخوك البايخة ووع عليك
فيصل بصدمة في باله" سيارتي بايخة؟!": احم احم سارة
سارة تنحت على الصوت..
فيصل : انا فيصل ..
سارة تفشلت وانقلب وجهها ..كيف ترقع جبهتها الحين
فيصل كمل: اتصل على اخوتك الاثنين مايردون حبيت اطمن
سارة بفشلة انلجمت..
فيصل بإستغراب:الووو
سارة في داخلها" يلعن هالصوت الخقة الله يرزقنا": ااه أمم في المشفى
فيصل طاح قلبه : ليش؟!!
سارة : ارتفعت حرارة مشعل ووداه يوسف المشفى
فيصل بتوتر وقف مايدري وش يسوي:وكيفه اللحين؟!
سارة :الحمدلله " بلاك ماتدرين عن الدراما الي صارت"
فيصل : في أي مشفى الي يشتغل فيها يوسف؟
سارة بدلعها المعتاد:يب
فيصل : طيب شكرا باي ياحل..احم اقصد باي يابنت عمي
سارة بإستغراب: باي ياولد عمي

سكر منها وهو مو مصدق ..عما قريب هالإنسانة راح تكون خطيبتي .. ابي افهم شخصيتك العميقة ياسارة ..كيف؟

اخذ نظارته الشمسية وبسرعة بيطلع من الباب .. لف لغرفته مرة ثانية ورماها على مكتبه: وش حاجتي لها واحنا في المغرب!

التوتر خلاه يسوي كذا .. مع ان سارة طمنته .. بس يبي يشوف مشعل صديق عمره

ركب سيارته وواتجه لمشعل
دخل المشفى وتوجه للإستقبال ..كانت الموظفة جميلة بشكل والمكياج كان مخليها اجمل واجمل ..في هاللحظة ماانتبه لشكلها ولا اعاره اهتمام ... وهو فيصل المغازلجي .. كان كل الي في باله صديقه..مشعل

فيصل : وين المريض مشعل؟؟
الموظفة بدل مصطنع: التوارئ
فيصل هز راسه ..: شكرا
وبيمشي ... وقفه سؤالها ..لف لها..كانت ترمش بقوة وتدلع : في أي تلب ثاني؟
فيصل : لا شكرا
ومشى عنها متجاهلنها ...

وصل للطوارئ ...
جلس يلتفت يدور سرير مشعل ... يمين يسار مو شايفه ..

:أناااااااا هنا
التفت وراه ..شافه بزي المرضى ورافع يده اليسار يلوح له وبيده اليمين ماسك ملعقة فيه الشوربة ..ويناظر فيصل بإستغراب
فيصل ابتسم بإرتياح...تقرب له وجلس على سريره
مشعل صرخ : اااا يالدوب قم عن رجللي
فيصل قام وهو يضحك...
مشعل ناظره بملل: اللحين اجلس
فيصل جلس وابتسم: اخبارك اللحين؟
مشعل : مين قال لكم اني مصاب بصرع او شي من هذا القبيل عشان تخافون كذا ترا كلها ارتفاع درجة حرارة
جواهر كانت جالسة على كرسي جنب سرير مشعل لا اراديا نطقت بسرعة: مين قال كلها ارتفاع درجة حرارة انت ماشفت نفسك ووجهك شاحب وحالتك لله كنت راح تموت وانت تقول كلها حرارة
فيصل ابتسم عن اندفاعها هاذي الي كانت تبيها امي لي خخخ
يوسف تقرب لجواهر وبإبتسامة سخرية : كان راح يموت في الدراما حقتك بس
جواهر انقلب وجهها ..كل ماتتذكر الموقف يطيح وجهها من غبائها
مشعل رفع حاجبه وناظرهم بتساؤل واستغراب
يوسف : هههههههه وش فيه وجهك انقلب كذا؟
مشعل رافع حاجبه : شالسالفة ؟
يوسف بنذالة : بنت عمك حضرتها خلتني اركض مثل المجنون في المشفى واطيح العالم واصاقع فيهم .. عشانها تبكي بجنون عندك تفكرك مت واخر شي طلعت نايم هههههههههه
فيصل كتم ضحكته ووجه احمر يبي يفجرها3
مشعل فجرها ضحك:هههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
فيصل لما سمع مشعل يضحك ماقدر يكتم ضحكته وانفجر ضحك:ههههههههههههههههههههههههههه
الثلاثة يضحكون عليها وهي متفشلة حدها ومنقهرة ...
بقهر : اكرهكم ...ومشت وهي تضرب الأرض برجلها بقهر وطلعت من الطوارئ

فيصل غمز لهم : تهبل بنت عمكم الخبلة
يوسف ومشعل بقهر :عيييييييب وش تهبل
فيصل انصدم منهم : احممم قصدي انها تضحك مالت عليكم هجوميين
مشعل ابتسم وهو يتخيل الموقف .. بكت ! عشاني!
........................


روايتي الأولى: وإذا إلهاج بفرح ليلة فأنا تهت لبكاج سنين

الوسوم
رواية وإذا ألهاج
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
روايتي الثانية : جلسات نسائية بقلوب الماسية Johnarr أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها 232 12-07-2013 03:14 PM
روايتي الأولى : أبكسر لك من جروحي جرح وبخنق العبرات مغامرات مصورة أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها 17 25-01-2013 04:33 AM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ ضمني بين الاهداب روايات - طويلة 1999 06-02-2012 04:14 PM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات ؛ !! أنـثـى الـ خ ـيـآلـ !! روايات - طويلة 3973 07-10-2010 01:10 PM

الساعة الآن +3: 09:34 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1