غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها
 
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 831
قديم(ـة) 28-06-2014, 12:24 AM
صورة احساس ثاني14 الرمزية
احساس ثاني14 احساس ثاني14 غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى: وإذا إلهاج بفرح ليلة فأنا تهت لبكاج سنين


ايهههههههههههههههه شموووووووخخه
نزلي بارت اسمتعت بقراءة البارتات الي سبقت
ومتحمس لهذا البارت............


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 832
قديم(ـة) 28-06-2014, 12:29 AM
صورة haboOo12 الرمزية
haboOo12 haboOo12 غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى: وإذا إلهاج بفرح ليلة فأنا تهت لبكاج سنين


شمووخه وين البارت

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 833
قديم(ـة) 28-06-2014, 01:14 AM
صورة أروى. الرمزية
أروى. أروى. غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى: وإذا إلهاج بفرح ليلة فأنا تهت لبكاج سنين


ننتظرك شموخة...❤��
.~♡~.

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 834
قديم(ـة) 28-06-2014, 01:41 AM
Rooz15 Rooz15 غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى: وإذا إلهاج بفرح ليلة فأنا تهت لبكاج سنين


هلا هلا غروومه هههههه وانا أقرى خفت هع
رووووووعه البااااااارت حلووو مرررره

يووووسف شتببببي لا تعترف لها بحبك يالخايس(مع اني معتقد اتوقع انو بقول لها عن فرح)@_€
اممممم لالالا مشعل قلبووو مفروووض تحافظ ع المفتااح اممممم (ما اتوقع انو ابوه اللي سأل عن المفتاح)

خخخخخخ غرييبه الجده الملعونه ماجت الباارت خخخخ

عجبنيي موقف جوري مع شيخه وأم عمااد
خخخ اييييب وشش قلتي امش وانتي سااكته ههههههههههه

اممممم وبسسس

انتظررررررك سوري متاأخره بالرد

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 835
قديم(ـة) 28-06-2014, 05:23 AM
صورة حكاية شموخ الرمزية
حكاية شموخ حكاية شموخ غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى: وإذا إلهاج بفرح ليلة فأنا تهت لبكاج سنين


آحم آحم شكرا على تشجيعكم وردودكم الجميلة
بصرآحة فرحتوني بقد لما شفت هالإقبال على روايتي
بعد شوي راح أنزل البارت
مُقتطفات بسيطة:

هزها بقوة وصرخ : فاااااااااتن فاااااااتن اصحييي فاااااااااااااااااتن فااااااااااااتن!

ابتسم لاشعوريا على كلماتها .. بس وش قصدها بمراقب وغير آمن .. أنا أراقبها!

الأولى تشرب مويه تكتم ضحكتها..والثانية ابتسمت
وهي تمنت الأرض تنشق وتبلعها!!!

فز قلبها من مكانه..ركضت بشكل خيالي لتحت .. بهلع

رفع حاجبه بإستغراب تقدم لأخوه ..وقف كأن موية بااااردة انكبت عليه ..وش جابها ذي هنا!!!

انتظرووو


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 836
قديم(ـة) 28-06-2014, 05:30 AM
صورة miss.bdliat الرمزية
miss.bdliat miss.bdliat غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى: وإذا إلهاج بفرح ليلة فأنا تهت لبكاج سنين


حمممممممممممممممممآآآآس


شممموخ ننتظرك ي عسل


"."."."

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 837
قديم(ـة) 28-06-2014, 05:41 AM
صورة أروى. الرمزية
أروى. أروى. غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى: وإذا إلهاج بفرح ليلة فأنا تهت لبكاج سنين


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها حكاية شموخ مشاهدة المشاركة
آحم آحم شكرا على تشجيعكم وردودكم الجميلة
بصرآحة فرحتوني بقد لما شفت هالإقبال على روايتي
بعد شوي راح أنزل البارت
مُقتطفات بسيطة:

هزها بقوة وصرخ : فاااااااااتن فاااااااتن اصحييي فاااااااااااااااااتن فااااااااااااتن!

ابتسم لاشعوريا على كلماتها .. بس وش قصدها بمراقب وغير آمن .. أنا أراقبها!

الأولى تشرب مويه تكتم ضحكتها..والثانية ابتسمت
وهي تمنت الأرض تنشق وتبلعها!!!

فز قلبها من مكانه..ركضت بشكل خيالي لتحت .. بهلع

رفع حاجبه بإستغراب تقدم لأخوه ..وقف كأن موية بااااردة انكبت عليه ..وش جابها ذي هنا!!!

انتظرووو
أبك أبك اويﻻه ويﻻه
حمااااس
.~♡~.




تعديل أروى.; بتاريخ 28-06-2014 الساعة 06:10 AM.
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 838
قديم(ـة) 28-06-2014, 06:22 AM
صورة حكاية شموخ الرمزية
حكاية شموخ حكاية شموخ غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى: وإذا إلهاج بفرح ليلة فأنا تهت لبكاج سنين


البارت التاسع عشر "19"

"عَينك فِيها سحر غَريب..نَظراتك بَحر من الخيال..لا أريد أن أنظَر إليها ..فأنا أخَشى أن أحبها!"


يحس كأن موية حارة انصبت عليه .. قلبه بيطلع من مكانه .. ونفسه انكتم ..
أبو يوسف كمل بحدة :آمنك على مفتاح مهم مثل كذا .. وفي النهاية تضيعه!
لف مشعل لأبوه وبألم نطق:يبـه..
قاطعه أبو يوسف وهو يتقرب له .. مشعل سكرعينه بقوة مثل الطفل وفي باله يتخيل يد ابوه تهفه كف او تكفخه بأي شكل من الأشكال ..
همس في إذنه بحدة :تلاقيه الليلة يعني تلاقيه .. ماتدخل البيت الا والمفتاح معك ... تبقى هنا لين ماتطلع المفتاح لو من تحت الأرض سامع ؟! .. وأنا الي حسبتك رجال ويؤتمن فيك!
آخر جملة هزته .. إنتَ خلك تعتبرني إنسان عندي مشاعر عشان تعتبرني رجال!
قبض يده بقوة بقهر وحسرة على نفسه ..
بعد عن مشعل وبعد نظره لفارس..رمقه بنظرة ومشى بعصبيه ناحية سيارته

مشعل زفر بقوة .. لف لفارس رفع حاجبه وبقهر: انتَ راح تبقى معي هنا .. لازم نطلع المفتاح !
فارس هز راسه : اكيد.. بس صحيح انتَ ليش عطيتني إياه!
مشعل زفر بقهر: لأن محسوبك يمشي طول الوقت رايح جاي رايح جاي تعرف انا صديق فيصل المقرب وشغلي شغله في هالحفلة وخفت يضيع مني المفتاح وعطيتك إياه وانت الجميل ضيعته!
فارس ابتسم بعباطة:جيبي انثقب!
مشعل طلعت عينه من مكانها .. رفع يده على راسه وبقهر: اااه ياربي ساعدني وش هالحظ ! يعني غصب اطيح من عين ابوي اكثر واكثر!
كل الناس رجعو بيوتهم .. الا مشعل وفارس مسجونين في هالمزرعة ... ينبشون في أي مكان يمكن يلاقون فيه المفتاح !
..................
في غرفة .. غرفة جدرانها بينك ..وفيها سريرن .. سرير طاولة طاولة سرير.. كان كذا الترتيب .. الأسرة نفس الشي والطاولات نفس الشي كمان.. فراش السرير ابيض وفيه زخارف بينك .. بس الفرق في ان سرير كان عليه دبدوب وردي متوسط الحجم .. والطاولة الي جنبه مرتبة عليها كريمات ولاب توب سوني أبيض مع سماعات بيضاء وصندوق عليه برج آيفل وورود رمادية وبينك ...وصورتها وهي طفلة..كانت بنت السنتين نايمة مثل الجنين في بطن امه ومقربة يدها الى فمها وتمص صبعها .. نايمة مثل الملاك اسم على مسمى .. وصورة جنبها كانت بحجم اكبر شوي .. صورة لها ولأمها كانت في أول يوم لها في الروضة ولابسة زي الروضة الي عبارة عن قميص ابيض منفوخ في جهة الكتف وتنورة سوداء بكسرات .. وحاملة شنطة وردية فيها هالوكاتي..شعرها الأسود القصير فاتحته ولابسة طوق لماع فضي فيه فيونكة على جنب وتبتسم ابتسامتها البريئة وبجنبها أمها منحنية وحاطة يديها على كتف ملاك ..لابسة مريلة الطبخ الي كانت عبارة عن كاروهات ابيض واحمر .. ورافعة شعرها الأسود الطويل بربطة شعر .. عينها الغائرة البنية تناظر الكاميرا بود .. وتبتسم ابتسامتها الطيبة بفرح لبنتها .. كانت الصورة قبل اصابتها بمرض اللوكيميا!
..في الطاولة الثانية كانت حايسة مرة .. عليها اكسسواراتها الي للبستها اليوم في الحفلة .. وكتبها الي مرمين على بعض .. وسماعاتها الي باللون الأحمر.. وهارديسك أسود عليه كوبة خضراء .. و3 اغراش ماي على نصهم .. ومناكير احمر وازرق.. وفرشة بلاشر صغيرة..وصورة لأمها الي كانت واقفة على جنب .. ولابسة فستان ابيض ناعم وفاتحة شعرها الأسود الطويل ومكتفية بقلوس وردي وتبتسم ابتسامتها الدائمة الحنونة وتناظر بعينها بود لتحت .. لبطنها الي داخله شوق!
صح ونسيت أقول.. عليه جوالين "جوال جميلة وشوق"

كان الجو هااادي .. غالقين الأنوار ومشغلين الثريا على اهدئ شي .. والمكيف باااارد حده .. متلحفين ببطانية شوق ومنسدحين على سريرها .. وعاطين ووجوههم لبعض ويتكلمون بهمس حااد

شوق بهمس : تتوقعين كيف شخصية سلطان ؟
جميلة تفكر: اممم أتوقع انه حنووون مرررة بس عصبي
شوق عقدت حواجبها : هاذي شخصيتي!
جميلة :ايه مو الطيبون للطيبات والخبيثون للخبيثات!
شوق عقدت حواجبها : مااعتقد .. اعتقد انه صارم على السراط المستقيم ماعنده يسار ولايمين سيييييدة وبس..ذكي عنده عقل راجح .. يحب عائلته بقوة .. واذا كره يكره بجد واذا حب يحب بجد!
جميلة وهي تمسك طرف صبعها السبابة بذقنها تفكر: أمم يمكن ... طيب خلينا نتخيل شكله!
شوق : يلا إبدأي انتِ أول
جميلة بعيون حالمة : أتوقع انه أسمر عينه ناعسة سوداء شعره مدري ليش اتخيله سبايكي .. جسمه مثل جسم يوسف ولد عمي لا المعضل ولا الضعيف مرتب يعني يعني خقة
شوق ضربت كتف جميلة:بنت اعقلي!
جميلة : آآه آلمتني يالدوبة خليني أكمل .. ورقبته فيها شامة تجنن فاهمـ
شوق بإنقراف: اسكتي الله يقرفك اكره الشامات بقوة وتدرين هذا الشي فيني .. خليني انا اتخيل .. اتخليه ابيض بياض ورق الطابعة
جميلة تضحك بخفة : ههههه أما التشبيه بليغ!
شوق متعمقة: اسكتي خليني اكمل .. عينه كذا تفجرك لا ناظرتيه .. حادة عسلية .. انفه سلة سيف .. شعره نااعم طويل تقريبا ولونه كستنائي .. جسمه معضل وحلو
جميلة قاطعتها : اممما جميل لو انه يكون كذا!
شوق بعيون حالمة :ياااليييت! اخ بس لو اتزوج شخص جميل كذا ..يلا بكره اذا أمه جابت صورته نشوف شكله!
جميلة :صح على طاري بكره .. وش بتلبسين؟!
شوق تغيرت تعابير وجهها بدون نفس: افف والله مادري ولا حتى فكرت!
جميلة : الظاهر جويل الصغيرة الا فيك بس لغيرك اما لك ماتعرف تسوي شي!
وظلو طول الليل يفكرون بخطيب شوق .. يضحكون ويفكرون ويتأملون
........
يوسف بتوتر:أبي أقولك شيء!!
جواهر كسرت عينها بإنزعاج من ضوء السيارة الي وقفت عندهم..
نزل منها بهيبة .. وتقرب لهم بإستغراب:السلام
جواهر:وعليكم السلام
يوسف وفي داخله"قطع الكلام":وعليكم السلام
أبو يوسف رفع حاجبه: ليش واقفين برا ليش مادخلتو؟
في نفس الوقت..
جواهر بإبتسامة:كان يبي يقول لي شي..
يوسف بإبتسامة وهو يأشر على البيت:اللحين بندخل
أبو يوسف تناقلت نظراته لهم بريبة ""طنش""
يوسف بتساؤل:وين مشعل؟؟
جواهر عدلت وقفتها تنتظر إجابة عمها بإهتمام
أبو يوسف بدون نفس:ضيع المفتاح الي آمنته عليه وقلت له مايجي البيت الا والمفتاح معه!
يوسف بصدمة:آييييش؟!
جواهر طلعت عينها من مكانها وبداخلها"مصيبة ثانية!"
يوسف بسرعة توجه لسيارته وفتح بابها ..
أبو يوسف بدون مايلتفت له: بتروح له!
يوسف بصرامة :ايه!
أبو يوسف تنهد ومسك جواهر ودخل معها
........

فارس بملل:لقيته
مشعل رفع راسه بفرح: وينه؟!
فارس بملل: لا اقصد انت لقيته؟!
مشعل عبس:لا!
سمعو صوت خطوات اتجاههم لفو للصوت..
مشعل بدون نفس:وش تبي!!
يوسف ابتسم:اساعدكم!
مشعل كمل بحثه:مانحتاجك!!
يوسف:ليش يمكن افيدكم!
مشعل : روح للبيت ياحبيب ابوك الوقت تأخر لا يخاف عليك!
يوسف حط يده على كتف مشعل:ماراح ارجع الا معك!
مشعل بدون نفس :ليش يعني فرقت معه رجعتي!
يوسف ابتسم:فرقت معي!
مشعل لف له ببرود..ابتسم :يلا دور بس
يوسف ضحك بخفة وجلس يدور معهم
جلسو يدورون بهمة كأنهم يدورون عن كنز كل واحد وسببه...اللي يبي يتقرب لأبوه بقدر الإمكان ويبي يثبت له انه حمل للمسؤولية..والي يبي يكفر عن خطأه ...واللي يحن على أخوه مايقدر يخليه في هالورطة لحاله!


......
الصباح الساعة 5:25
كانو نايمات في المجلس .. ملاك نايمة على الكنبة ..نايمة على ظهرها ووجهها الملائكي مايل لتحت شوي .. عليها بطانية خفيفة وردية فاتحة مرة وعليها مناديل المكياج لأنهم كانو يمسحون مكياجهم وكذا ..وتحتها على الأرض فاتن نايمة على جنب .. حاطة يدها تحت خدها على المخدة .. وعليها بطانية خفيفة مرة نفس نوع بطانية ملاك ولونها ازرق فاتح مرة .. وجهها صارم حتى وهي نايمة وشعرها الأسود الطويل على وراء .. قدام وجهها الاسيتون الي صار أحمر من مناكيرها هي وملاك وجوالها .. كان يبان عليهم التعب بقوة

دق جوال ملاك بأغنية بارني "
i love you you love me we are happy family.."
تغيرت تعابير وجهها بإنزعاج قبضت جبينها .. صحت بإنزعاج وتستوعب وين هي لفترة بعين مكسورة .. تصحى بسرعة إذا هي مو في بيتهم..وقفت بتعب وعدم اتزان .. كانت لابسة بجامة لملاك بلوزة برتقالية عليها كلمة حب لوف بالإنجلش وبرمود رمادي عليه كلمة لوف مكررة ..توجهت لجوال ملاك كان منبه في نفسها "ليش هالبنت حاطة منبه في هالساعة ! ترا احنا في إجازة مع وجهها!"
قفلت المنبه ببطئ ورجعت جوال ملاك لمكانه .. بعدت نظرها لملاك كانت ترتجف من البرد .. تقربت لها عدلت بطانيتها .. اخذت بطانيتها الزرقاء وغطت ملاك بيها .. بعدت غرة ملاك عن عينها .. وقفت للحظات تتأملها .. حست بعطش وبمشية متنحة توجهت للمطبخ تأخذ لها ماي

طلعت برا كانت الصالة هادية جدا ..بس صوت العصافير ينسمع فيها .. كمية الضوء كبيرة جدا فيها لأن فيها نافذة كبيرة ومبعود عنها الستار .. كسرت عينها بإنزعاج من الضوء .. ومشت بخطوات غير متزنة للمطبخ صبت لها موية وشربتها ببطئ .. بفهاوة غير طبيعية ونعس توجهت للصالة وجلست على الكنبة وتذكرت ذكرى

"كانت الصالة حايسة الألعاب في كل مكان ..هي متمددة على الكنبة وتقلب في القنوات بتعب وملل
ملاك وفاتن يلعبون بألعاب الطبخ مطعم وناشبين لأزهار كل مايطبخون شي يقدموه لها وهي تتقبله برحابة صدر وتلعب معهم
ملاك وفاتن صعدو على الكنب بصحون عليها اكل طبعا العاب ويخاطبون أزهار
ملاك بفرح:ماما خذي هالكيكة مررة حلوة وعلى شوكولاته بعد
فاتن بإعتراض: لا خذي هاذي السلطة مفيدة اكثر
ملاك لفت لفاتن وبعصبية: لا انا خذي طبقي
فاتن بحزم: لا انا
ازهار وهي تبتسم بوجهها الشاحب الأصفر الذبلان وشفتها الرمادية الجافة المتشققة :خلاص لاتتهاوشون باخذ الطبقين
فاتن ببراءة طفلة تمسك شفة ازهار : ليش لون شفتك كذا؟!!
ملاك ببراءة:ماما تبي المشفى؟
ازهار بتهب ووهن: لاحبيباتي انا مافيني شي بس احتاج حبة بندول واصير تمام
فاتن وهي تقرب طبقها لأزهار: خذي السلطة مفيدة لك وانت تعبانة كذا!
ازهار ضحك بخفة واخذته من عند فاتن ملاك صرخت ببراءة وعطت أمها طبقها كانت بتتصنع انها تاكلهم تجبر بخاطرهم رفعت المعلقة حست الدنيا تدور فيها غلقت عينها وبوهن طيحت الملعقة في الطبق ..وصار ينزل من انفها دم بشكل غزير
فاتن وملاك ارتجفو ..خافو من قلب .. بكو بقوة وهم يهزون فيها ماما مرت عمو اصحي ..
ملاك تقربت لامها وشدت على تي شيرتها وهي تبكي
فاتن ركضت لشوق فوق..كانت ازهار وشوق وملاك وفاتن في البيت بس
كانت شوق في الغرفة تدرس كان وقت امتحانات نهائية في اول متوسط
فاتن فتحت الباب بسرعة بدون ماتطق الباب
شوق بصراخ:فاتنو ووجع كم مرة اقولك طقي البا..
انلجمت وهي تشوف وجه فاتن.. تبكي بحرقة
شوق قامت من الكرسي تقربت لفاتن بهدوء نزلت لمستواها:وش فيك؟!
فاتن ببكاء ممزوج بشهقات: أمك تنزف بتموت!
شوق فز قلبها من مكانه..ركضت بشكل خيالي لتحت .. بهلع وصلت لأمها الي الدم ماوقف ووصل لملابسها ..بعدت ملاك عنها الي كانت تبكي ببراءة .. مسكت وجه أمها الشاحب ووجهته لها : يمه يمه ردي عليي تكفين
ضربت خدها بخفة :يمه اصحي!
الدموع متحجرة في عينها ..من هاللحظة حست بمسؤولية كبيرة على عاتقها .. ماتبي تبكي وهي الوحيدة الكبيرة الصاحية بيناتهم ..الأمر متوقف عليها هي وبس!
توترت صارت ترتجف بشكل خيالي .. اخذت جوال أمها تدور رقم ابوها " حبيبي" اتصلت عليه :لا يوجد لديك رصيد كافي
رمت الجوال من يدها بدون وعي وتوجهت لتلفون البيت ركض اتصلت لرقم ابوها ببحة وخوف:يبه امي تعبت مدري وش فيها الدم ينزل من انفها بغزارة !!!
يبه يرحم امك وابوك بسرعة تعال يبه أخاف تموت!
سكرت من عنده وتوجهت للمطبخ ..وفاتن وراها وين ماتروح اما ملاك تتامل في أمها وتبكي .. اخذت كيس نايلون وحطت فيه ثلج مثل ماقال لها ابوها .. توجهت لأمها وهي تركض وتنشب رجلها في السجادة وبتطيح لكن تمسك نفسها وتركض لأمها ورجلها تآلمها .. نزلت راس أمها وحطت كيس الثلج على راسها وتضغط على عضمة انفها مثل ماقال ابوها .. كان يعتقد انه رعاف! رعاف وبس!
ماتحسنت ابد .. صحت .. ابتسمت شوق بفرح : يمه!
تفاجئت انها تكح دم !
نزلت دموعها من عينها بألم غصب عنها وصدمة : يمه !يــــمـــه!"

………..
فتحو الباب بتعب الشماغ على كتوفهم
وعيونهم محمرة من النعس ..
مشعل بتعب:وأخيراَ!
يوسف كمل: حصلناه!
لفو لبعض..التقت عينه السوداء الكحيلة بعينه البنية ..ابتسمو بنصر ..في نفس الوقت ضربو كفهم ببعض وضحكو
مشعل بضحكة:يا إنها ليلة ملكة تحفة فصيل جالس مع الحب واحنا ندور مفتاح مزرعة حفلته!
يوسف بضحكة:هههههه بس في النهاية لقيناه!
مشعل ضحك:ههههه بعد ما انت طحت مع الكرسي هههههه!
يوسف لَم رقبة مشعل له:ههههههه صحيح اني تكسرت بس انا فداء لعيونك السهيرة
صعدو الدرج بتعب ويوسف محوط رقبة مشعل بذراعه ويغنون:سهررر عيني وناااام!
………
واقف منصدم .. يناظرها وهو مو قادر يستوعب نايمة على الكنبة وتبكي بحرقة وتهمس:يمه يمه

بصوت من وراه : وش فيك متنح؟!
وليد وهو يأشر على الكنبة : مين .....مين هاذي؟!
راشد رفع حاجبه بإستغراب تقدم لأخوه ..وقف كأن موية بااااردة انكبت عليه ..وش جابها ذي هنا!!!
تبكي بشكل اقوى وهي نايمة : يمه يمه ..يمه لا تروحين يمه لا تموتين يمه "كانت تردد كلام شوق لما كانت تشوف أول أعراض مرض أمها قدامها"
راشد بخوف :بسم الله وش فيها!
جلس على ركبته عندها :فاتن فاتن اصحي!
وليد رفع حواجبه وبنبرة استغراب:فاتن!
راشد بخوف التفت لوليد: وليد جب لها مويه !
وليد تحرك يجيب لها موية ...
فاتن بدأت تصرخ : لاااا تموتي يمه
راشد ضرب خد فاتن بخفة : فاتن فاتن اصحي امك عايشة بس انتي اصحي هذا كابوس فاتن
فاتن تتحرك بهستيرية وتبكي
راشد بخوف وعصبية في نفس الوقت هزها بقوة :فااااتن اصحييي امك مافيها شي هذا كابوس بس انتي اصحي
وفاتن ماتحس فيه وتبكي ..
راشد هزها بقوة وصرخ : فاااااااااتن فاااااااتن اصحييي فاااااااااااااااااتن فااااااااااااتن!
صحت بهلع ورفعت راسها وهي مصدومة والدموع تنزل من عينها بغزارة ..
وليد بفزعة :الموية!
اخذ راشد كوب الماي من وليد ووجهه لفم فاتن يشربها ..
وليد عطاهم ظهره عشان فاتن
فاتن تشرب بصدمة مو مستوعبة شي ..بعدت الكوب عن فمها وحدقة عينها متوسعة على الاخر مو مستوعبة شي .. صدرها يرتفع وينزل وتنفسها مو منتظم .. ذكرى سيئة لأبعد حد!
بعدت نظرها عليه .. من زمان ماتشوف تعابير وجهه كذا كان يناظرها بخوف ويبلع ريقه بقوة .. استوعبت انها في صالة بيت عمها ! بدون عباءة! تبكي قدام راشد ووليد !

فاتن تنحت ماتدري وش تسوي .. وفي نفس الوقت متفشلة وبقوووة
راشد بخوف: اقرأي المعوذات قبل ماتنامي
فاتن تبي تستر نفسها مو عارفة كيف
وليد وهو عاطنهم ظهره يرجع لوراء ويسحب راشد من كتفه :قم عن البنت !
راشد :شف..
قاطعه: قُم البنت بدون عباءة!
راشد رجع له الاستيعاب .. قام وهو متنح بشكلها .. مع انها توها صاحية من النوم بس طالعة جميلة ..
سحبه معه لفوق ..
كانت نازلة بإستغراب ناظرتهم :مساء الفُل
الاثنين ووجوههم متنحة:مساء الخير
شوق كانت لابسة بجامة سماوية وعليها رسوم غيوم ورافعة شعرها بإهمال : وش فيكم فاهيين؟!
راشد:....
وليد : هِيَ تحت
شوق رفعت حاجبها :مين؟!
وليد : بنت عمك!
شوق: وليد وش تخرف!
وليد وراشد بتناحة ركبو فوق متجاهلينها .. تناظرهم بعدم استيعاب هزت راسها : الحمدلله والشكر!
نزلت متوجهة للمجلس .. حست بشي واقف بعيد يراقبها ..خطواته هادية وبطيئة .. يتوجه نحوها .. شوق تسارعت نبضاتها وهي تناظر الأرض بخوف.. وكل سنياريوز أفلام الرعب في بالها ..
بصوت فاهي:وش فيك؟!
رفعت راسها وهي تصارخ بخرعة!
فاتن بصدمة :بسم الله الرحمن الرحيم وش فيك!
شوق وهي تحط يدها على قلبها : مالت عليك سويتي لي فلم رعب مباشر!
شوق شوي شوي تتغير تعابير وجهها بشك : انت الي يتكلم عنها وليد!
فاتن انقلب وجهها احمر ..
شوق شوي شوي تبتسم وتضحك بإستهزاء: ههههههههههههه شافوك كذا ههههااهااي انت وبنت عمك تلاقون لكم نظرات شرعية عاد انت وليد وراشد اخوان واثنين كككاااك عاد ملاكو بفستان وكاشخة انت ببجامة كككاك بس شكلهم خقو عليك ركبو وهم فاهيين هههههههههههه
فاتن ضربت ظهر شوق بقوة كعادتها :عيب عليك يابنت! هذا لأن لان .. "ماعرفت كيف ترقع وش تقول كنت نعسانة وفاهية ونمت في الصالة بالغلط وانا نايمة كنت ابكي!مستحيل!"
شوق ناظرتها بخبث: لأن ايش؟
فتحت الباب بقوة وهي تفرك عينها بنعس وبراءة:وش فيكم ازعجتوني وانتم تضحكون !صباح الخير
شوق تناظرها بإزدراء: بنت أي صباح مع وجهك الناس صلت الظهر والعصر وانت بعدك نايمة واللحين لما صحيتي تقولين صباح الخير !
ملاك تناظرها بتناحة فتحت فمها : هاه!!إلا اللحين صباح
شوق بعصبية: أي صباح مع وجهك أقولك اللحين عصر تقولين لي الا الصباح !
ملاك بفهاوة :قلت لك صباح!
شوق بنفاذ صبر: مدري انا أقوم اتوطى في بطنك ولا اعطيك كف يطير لك اسنانك ولا ارميك في الشارع احسسك بحرارة الشمس عشان تحسين انه عصر ..يعني غصب اللحين الصبح! يعني اللحين الشمس بتشرق لك فجأة عشانك بس تبيه الصبح! استغفرالله كلي تبن بس
فاتن بسخافة : حرام بتشرق اعطوها موية هههههههههههههههههه
ملاك بتناحة : هههههههههههههههههههههه
شوق تناظرهم بعدم تصديق لغبائهم : ياالله ! مو طبيعيات! اللهم طولك يارووح!
ملاك بفهاوة : ههههههههههه روح ولا تعال هههههه
فاتن فاطسة ضحك: ههههههههههه
شوق منصدمة :خلاص بروح عنكم جاني المرض منكم!
فاتن تضحك:ههههههه جاني ولا الضحية ههههههه
ملاك:ههههههههههههههههههههه
شوق بعدت عنهم وهي تسوي حركة الحمدلله والشكر: الحمدلله والشكر الله يعينكم على أنفسكم!!
يتبع


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 839
قديم(ـة) 28-06-2014, 06:23 AM
صورة حكاية شموخ الرمزية
حكاية شموخ حكاية شموخ غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى: وإذا إلهاج بفرح ليلة فأنا تهت لبكاج سنين


في البيت ..كانت مجهزة كل شي .. المكسرات والتمر والحلا..والشاي والقهوة .. وجالسة تبخر الصالة .. تتصرف كأنهم جايين يشوفون بنتها .. قلبها متلهف ومتوترة

شيخة تكلم ناصر"زوجها" في الجوال: ايه جهزت كل شي
في هالوقت غرام تنزل من الدرج وتسمع كلام أمها
شيخة: لا تخاف حبيبي كل شي جاهز...لالا مايحتاج جوري سوت الحلا ...ايه ...هههههه لبى قلبك...لا مابحطها في عيوني..لأنها عيوني ....ههههه يسلم لي راسك..يلا مع السلامة
غرام بنذالة:حبيبي وانت بعييييد مشتاق للمسة ايد
شيخة تنهدت:غرموو ووجع!
غرام وهي تتوجه للمطبخ وطربانة كعادتها:روح سيدة سيدة وأخذ يمين تالي يمين
شيخة وهي ترفع راسها وتهزه:الحمدلله والشكر
غرام بصوت عالي:يمه وش ذا الحلا؟!

شيخة تحولت لصاروخ بسرعة ركضت للمطبخ
غرام وهي مقربة الكب كيك لفمها شيخة اخذتها من عندها بسرعة وضربت يدها بقوة ..
غرام مسكت يدها بتوجع عقدت حاجبها وناظرت أمها:آآآآآآي!
شيخة تناظرها بنص عين وحقد:تستاهلين حشى آفة كل ماشفتي شي حطيتيه في ذا الفم !لو اعطيك ايس كريم بالبنزين اكلتيه!
غرام بهبال:الله حماااس لذيذ؟!
شيخة رفعت يدها تدعي : اللهم إني مقتنعة بما رزقتني من ذرية ولكن يارب اهدي ابنتي وارجع لها عقلها عاجلا ليس آجلا!
غرام :يمه!
شيخة :وش ادعي لك!
غرام فتحت الخزانة واخذت منه شبس برنجلز بالملح ومشت ..
..............
فوق عند البنات..
في غرفة جميلة وفاتن..
حاطين لهم اغنية اجنبية وحايسين الغرفة
قبال المراية جالسة على الكرسي ..والبنات حولها
جميلة مسكت ذقن شوق ورفعت راسها:تحطين لك ماسكرا وروج وبلاشر يكون كافي
رانيا على يسار شوق مسكت شعر شوق:وشعرك تكويه يصير حلو بدل الكيرلي الطبيعي
سارة على يسار شوق مسكت ملابس شوق:وتلبسين فستان ناعم ولونه يناسب بشرتك
وشوق تناقل نظراتها لهم ..
جميلة ضمت يديها لبعض وبإبتسامة حماس:نبدأ بالملابس

طلعت من وراء الحاجز الي يبدلون ملابسهم وراه
كانت لابسة فستان اسود وفيه نقط بيضاء
البنات واقفات قبالها :اممم لالالا مو حلو لشوفة!
دخلت بإستياء ..
طلعت لابسة فستان بنفسجي منفوش شيفون
البنات : لالالا كأنك طفلة
لوت فمها ودخلت ..
طلعت لابسة فستان ون شولدر فضي لماع وتخصرت بإبتسامة
البنات : اممم لالالا مبالغ فيه!
تأففت ودخلت..
طلعت بتي شيرت اسود عليه كلام ابيض بالانجلش وتنورة بيضاء وسوت لهم حبتين وابتسامة شاقة الحلق
البنات : لالالا مابيعجبهم الستايل!
ضربت رجلها بالأرض بقهر ودخلت ..
طلعت بفستان بني سادة وصارت تغمض عينها وتفتحها بسرعة
البنات :لااااااا ماعندك ماعند جدتي!
ضربت نفسها كف بقهر ودخلت
طلعت قميص ابيض وتنورة جينز وحركت شعرها بغرور
البنات : لاااا طبعا كأنك معلمة!
سوت نفسها تبكي ودخلت ..
طلعت بقميص وردي فاتح وتنورة مشجرة وتكتفت وابتسمت بعباطة
البنات : لااااالا كأنك شغالة ككككاك
شوق بعصبية : تدرون كيف؟!"رمت عليهم الملابس" غبي الي يأخذ رايكم لأنه بتعرس ناس وبتحمل ناس وبتولد ناس وبتعرس احفادهم وبيموتون وانتم بعدكم مايعجبكم شي!

جاء وقت المكياج ..
جالسة على نفس الكرسي وقبال المراية ومغمضة عينها
جوري قربت الروج لوجه شوق:شوفي أنا أحس هالروج يناسبك!
سارة :أنا أقولكم الروج الأحمر فتنة لكل فتاة عليكِ بالروج الأحمر!
رانيا وهي تمسك روج وردي: لالا راح يكون اوفر خليكِ بالوردي تطلعين نعومة وحلوة
جواهر :أنا أقول ليش ماتصيرين مميزة وتحطين لك عنابي؟
فاتن تقربت وهي تمد يدها :عذرا عذرا بس انا أقول حطي لك لحمي مناسب للجلسة
ملاك وهي تمسك راس شوق وتشوف وجهها من المراية :أنا أقول اورنج بيناسب شفتك كثير!
شوق بعصبية وهي مسكرة عينها ابتسمت باستهزاء: لا وشرايكم احط لي ازرق احسن!!اف منك انت وياها قلبتولي راسي!
سارة : شوفي انا اقولك حطي لك كحلة داخلية تصيرين حلوة !
جوري قربت وجهها لشوق :افتحي عينك !
شوق طولت لين مافتحتها ..
جوري:قلت لك افتحيها!
شوق سكرتها ..
جوري :اقولك افتحيها ياذكية!
شوق فتحتها بقهر:زيييييين!
جوري لفت راسها يمين ويسار: لاماتحتاج!
جواهر :ترا الكحلة الزرقاء تناسبها!
ملاك :لاهي تحب السوداء حطيها بتصيرين حلوة!
رانيا :لامبالغ فيه !
شوق غطت وجهها بقهر:آآآآه ياااربي خذ روحي وفكني منهم!

وقت الشعر..
جميلة تمسك شعر شوق :خليه كذا الكيرلي يناسبك!
جوري تمسك شعر شوق: لالا استشوريه بس!
فاتن تمسك شعر شوق:لالا ليش تستشوره حبيبتي الفير حلو
سارة تمسك شعر شوق: يامعودة ارفعيه تسريحة الدونات تطلعين حلوة!
رانيا تمسك شعر شوق: لا بلا هبل تطلع مثل العجوز شوشو حبيبتي خليه كذا والبسي لك طوق تطلعين خيال!
غرام تمسك شعر شوق:مع اني ماافهم لهالأمور بس اقولك الصراحة خليه سيدة احس حلو بيطلع عليك!
شوق بعدت اياديهم عن راسها بإنزعاج :اففففف خلاااص طيرتو لي هالراس كل وحدة تشد لي في هالشعر راح اطلع لهم كشة زيين!

جالسين ياكلون البرنجلز بملل ..
ملاك عبست :حرااام ليش خلص؟!
غرام :ليش خلص يعني انتي تشوفي كل هالقبيلة على شبس واحد اكيد بيخلص كذا!
سمعو صوت الحاجز يبتعد لفو نظرهم كلهم عليها

كانت لابسة فستان بنفسجي على وردي ماسك على الجسم قصير عادي يناسب قوامها الرشيق ..وسلسلة لؤلؤ بيضاء ماسكة على الرقبة وحلق لؤلؤ ابيض .. ومناكيرها على لون الفستان .. شعرها الأسود المتوسط الطول سوته سارة استشورته عادي بس غرتها سوتها بالفير وطالع يجنن..مكياجها سوته جميلة ..كحلة سوداء داخلية وماسكرا تطول وتكثف الرموش روج وبلاشر باللون البمبي طالعة نعومة وأنيقة وجميلة

البنات صفقو وصفرو والي تقول آووووب والي تقول ياعيني على الحلو والي تقول خقة

شوق منزلة راسها تسوي نفسها مستحية وتبتسم ابتسامة عبيطة وتطلع اسنانها الأمامية وتكشهم

غرام تقدمت لها وهي تمثل الدهشة لين ماوصلت لعند شوق طاحت على ركبتها وفتحت شي بصوت خاق وغرامي :هل تقبلين الزواج بي؟
البنات :آآآآآوووووب وافقي وافقي آوووب
شوق تضحك بفشلة :نعم قبلت
والبنات يصفقو ويضحكون

شيخة فتحت الباب بدون ماتطقه .. انفجعت من المظهر..الغرفة حايسة فوق تحت والبنات مجتمعين عند السرير مثل الجيش..وشوق واقفة وتبتسم بعباطة وغرام وجالسة على ركبتها
شيخة بصدمة تنقل نظرها بينهم:شصاير؟؟
غرام وقفت وبعباطة فرحانة:يمه باركيلي..
شيخة عقدت حواجبها..
غرام مبسوطة:أنا تزوجت شوق..
حست بشبشب يستقر في جبهتها ..
شيخة مرتفع ضغطها : وش ذا الهبال الله يرجكم..الغرفة حايسة قالب ارضها سماها وانتم مجتمعات لي في زاوية وحدة مثل الهنود لا اجتمعو في سيارة يتحاضنون بعض بس عشان يوسعهم المكان .. وانتي وياها مسوين لي عنتر وعبلة وفرحانه انها وافقت باقي تقول انها حامل بعد .. يلا اخلصي شوقوه المره تحت تبي تشوفكم .. الله يزوجكم كلكم ويفكني منكم يارب
البنات كلهم بصوت واحد :ياااااارب آميييييين
شيخة طلعت عينها : على كل كلامي اذنهم ماسمعت الا اخر جملة! بنات اخر زمن ! يلا شوق ورايي
وطلعت ..
شوق صارت تمشي بتوتر رايحة جاية ..
فاتن تضرب صدرها بقوة : راح يعجبون فيتس وانا بنت عمتس
غرام تقول شعر:قبلتها تسع وتسعين قبلة وواحدة أيضا وكنت على عجل وعانقتها حتى تقطع عقدها وحتى فصوص الطوق من جيدها انفصل
البنات :الله الله !
جوري ترمي المخدة على غرام :بنت بلس ايتين+18!
غرام لفت لها بفهاوة :هاه؟!
كلهم ناظرو يارا الي ابتسمت لهم بعباطة واستغراب ..
شوق صرخت فيهم :هيه انتم حفزوني شجعوني هدوني
رانيا :حشى حشى ولا طالعة لجهاد ترا كلها سلام طالعة حلوة مع السلامة
البنات :فااااااااااايتينق!
شوق مشت :سخيفات بس اوك !
جواهر فزت من مكانها :لحظة لحظة
شوق لفت لها ..
جواهر اخذت العطر ورشتها من فوقها لتحتها مثل سارة في حفلتها
شوق سكرت عينها :وش ذااا!
سارة ضحكت :هههههههه اللحين بتقولك عشان لا اقبلت عليك تصيرين فواحة!
جواهر: هههههه سكتي انت.. أصلا العطر اهم شي
شوق تنهدت وهي تحط يدها على قلبها :يلا باي ادعولي
نزلت وهي متوترة والبنات الفضول ذابحهم وقفو عند الدرج
................
جالس في غرفته ..قبال اللوحة بالتحديد
يتأمل الي رسمه ..كانت رسمته عبارة عن
عين نمرية سوداء ..
ناظر اللوحة بحدة وفي داخله "ليش رسمتها!؟"
رمى الفرشة على اللوحة ووقف بقهر :ليش رسمت عينها ..ليش!
انسدح على سريره .. وعقله مايتوقف عن تصوير شكلها له ..في حفلة سارة في الصورة الي خرجتها شوق.. في صالة بيتهم وهي نايمة ..
راشد مسك راسه بقوة وولف على جنب يصارع تفكيره:اخرجي من راسي!يافاتن!
.............
في الوقت الي كان اخوه يصارع تفكيره مع اخت الي يحبها
هو كان يشيك على حسابها في التويتر

Joory14
كُنت ومازلت كالغَصة في بلعومي..إبتعد عني فقد سأمت منك!
--- أصَعب شعور أن تشعر إنك مُراقب وغير آمن حتى في منزلك!
---أخي! عزيزي وسند حياتي..إبنة عمي!عزيزتي وبسمة أملي
مبروووووك الله يسعدكم يارب ويخليكم لبعض
---عندكم أخت طربانة طول الوقت؟لا؟أجل أحمدو ربكم
--- شووقييي يالبى المتوترة مع إن مايليق بس يلا..فرحانة كثير لها

ابتسم لاشعوريا على كلماتها .. بس وش قصدها بمراقب وغير آمن .. أنا أراقبها!
............
من زمان .. من زمااان كثييير
مايروحون السوق مع بعض كذا ..
كان لابس قميص أحمر وأسود كاروهات وجينز أسود وساعة سوداء من فرزاتشي
أما مشعل كان لابس تي شيرت كحلي من بولو وبرمودا ابيض

يوسف بإبتسامة:وش اشتريت لك؟
مشعل لف له وابتسم:انت وش اشتريت لك؟انا اشتريت

ساعة جلد سوداء من جفنشي
في نفس الوقت قالو هالكلام
ناظرو بعض بإستغراب وضحكو ..
يوسف رفع حاجبه :طَلعت ذويق على أخوك الكبير أحم أحم
مشعل بنذالة:أنا عطيتك شوي من ذوقي أفا عليك..
وقفو عند محل لفترة .. ناظرو بعض ..وتفكيرهم نفسه
يوسف بجدية اشر براسه لواجهة المحل:نشتريها لها؟
مشعل ابتسم بنذالة:الي في بالي؟
يوسف ابتسم: بالضبط سارة اخذت هديتها امس
مشعل ناظر الواجهة:اتفقنا
شكلو يدهم على شكل قبضة وضربوهم في بعض
..............
في نفس الوقت الي كانو يخططون عليها كانت مطلعة عينها من فتحتات الدرج تشوف وش جالس يصير لشوق..
أم سلطان: ما شاء الله الكب كيك مره حلو انت الي مسويته ياشوق؟
شوق توها بتفتح فمها بتقول لا
شيخة تدخلت : ههههه ايه ما شاء الله عليها تعرف تطبخ
هنا عين شوق طلعت من مكانها وفي داخلها"أنا؟أنا أعرف أطبخ؟أنا في دولة والطبخ في دولة!"
أم سلطان بإعجاب في شكل وأخلاق شوق:ما شاء الله
تدرين يا شوق لو يشوفك سلطان يخق ما شاء الله جمال واناقة
هنا عاد شوق تنحت وواستحت..وبدا مخها يخرف
أم سلطان:ماقلتي لي ا..
قطع كلامها صوت اغنية السنافر كانت نغمة جوال شوق
أم سلطان مبتسمة وعينها مفتوحة على أوسعها
شيخة تشد على اسنانها وتقرص شوق
شوق تضحك بهبال من الفشلة وماتقدر ترقع عطت وليد بيزي وهي تبتسم لأم سلطان متفشلة
شيخة تغير الجو :أسألي شوق يا أم سلطان عن أي شي استغلي الجلسة
أم سلطان ابتسمت ووجهت الكلام لشوق:ايه شوق انت تدرسين طــب....؟"بنبرة املئي الفراغ"
شوق وهي منزلة راسها من فشلة جوالها:ايه طب انسان أأأ قصدي طب أسنان
شيخة تشرب مويه تكتم ضحكتها..وأم سلطان ابتسمت
شوق تمنت تنشق الأرض وتبلعها
ام سلطان :من مين تعلمتي الطبخ؟
شوق هنا انلجمت وش تقول كيف تصرفها وهي ماتطبخ ابد
شيخة بكذب:هههه شوق حبيبتي محد يعلمها هي تدخل على اليوتيوب والنت وتتعلم بنفسها عندها شغف في العلم
شوق منصدمة ..شيخة لفت لها :صح شوق؟
شوق بصدمة ابتسمت وهزت راسها وفي داخلها"صواريخ!"
ام سلطان: ما شاء الله اجل اعطيني طريقة حلوة للباستا عشان اسويها
شيخة وشوق ناظرو بعض بتوتر ..
شوق حركت يدها وهي تضحك:هههه ما اعرف الطريقة للأسف لأني ما أحب الباستا!
ام سلطان بصدمة:معقولة اغلب البنات الي في سنك يحبونها!
شوق ترقع :ااممم انا مااحب الأكلات الإيطالية ..
ام سلطان بإهتمام:طيب اعطيني وصفة أكلة تعرفينها
شوق تنحت حكت راسها بفشلة وتحاول تذكر أي شي وأخيرا تذكرت: البيتزا !
ام سلطان شوي شوي ابتسمت:البيتزا أكلة إيطالية!
شوق ابتسمت بعباطة من الفشلة زفرت:والله؟!حسبتها بريطانية"اووم الترقيع"
البنات هنا يكتمون ضحكتهم بأي طريقة والي راحت للغرفة تفرغ ضحكتها ..
ام سلطان:أخبار أختك زمان عنها ؟؟
شوق كانت تشيك على الساعة في جوالها تركته :الحمدلله تمام تسأل عنك
شيخة بإبتسامة كبيرة:بخير دامك بخير
اثاريها ام سلطان تسأل شيخة
شوق في داخلها "وين جبهتي اليوم؟!"
ام سلطان ضحكت بخفة :ههه احممم احمم الله يخليهم
شيخة : شوق قومي جيبي العصير لخالتك
ام سلطان: لا يا ام فيصل ما يحتاج
شيخة: ايه صحيح أقوم انا اجيبه وانتو خذو راحتكم بالسوالف
وقفت شوق مسوية فيها سنعة وضربت على صدرها: والله ماتقومين وراسي يشم الهواء ..انت مكانك على العين والراس معززة مكرمة وانا أخدمك بعيوني"في داخلها كأني قلبتها مسلسل بدوي"
شيخة ابتسمت بصدمة شوق حيالة!وام سلطان تبتسم بإعجاب
شيخة :لا يا..
شوق قاطعتها ومسوية فيها وضحى:خلاص يا أم فيصل قلت لك ارتاحي
ومشت وهي كاتمة ضحكتها على المسلسل الي سوته قدامهم
اخذت صينية العصير من المطبخ وتوجهت لهم ..
كانت بتقدمها أول لشيخة شيخة اشرت براسها لـأم سلطان
شوق توجهت لأم سلطان ..
أم سلطان : قربي الصينية مني حبيبتي
شوق من الذكاء الزايد ميلت لها الصينية والكاس انزلق نحو ام سلطان وانكب عليها ... أم سلطان شهقت وهي تشوف عباتها
شيخة وقفت بفزعة وأخذت المناديل ..
شوق واقفة مثل الهبلة متنحة ..
شيخة وهي تنشف عباءة أم سلطان:سامحينا اسفين والله ..الله يهديك ياشوق
ام سلطان تبعد شيخةعنها : لا وش دعوة لا تتأسفين ولا شي الحادث صار من غير قصد
شيخة قرصت شوق وبهمس :تأسفي!
شوق بتناحة مو طبيعية: افسة
وتكتم ضحكتها على لخبطتها في الحروف وفي داخلها"اللحين بتقول هاذي اكيد عندها تعثر في النطق!!"
وكملت كلام عادي لين ما جاء الوقت الموعود ..
أم سلطان وهي تمد ظرف لشوق : تفضلي يابنتي وهاذي صورة لسلطان عشان اذا حبيتي تشوفي شكله
شوق سحبتها بسرعة : أي اكيد!
شيخة عطتها ذيك النظرة الي خلتها تنلجم وتتحول لبنت ثانية..
تصنعت الحياء:ان شاء الله
أم سلطان وقفت : يالله عن اذنكم السواق ينتظرني برا
شيخة وشوق وقفو ..
شيخة : لا ليش اجلسي اكثر
ام سلطان : معليش بس مشغولة كثير وما اقدر اتأخر أكثر
يلا مع السلامة
وشيخة وشوق مشو معها للباب..
ام سلطان ابتسمت : بصراحة مرة فرحت بجلستنا وما شاء الله على شوق اخلاق وجمال بنت ولا أروع وانت ياشيخة تنحطين على الجرح يبرا ما شاء الله عليكم
شيخة بوناسة: والله انا الي فرحت بجيتك وجلستنا نورتي البيت
شوق في داخلها "لازم اسوي نفسي سنعة وأقول لها من زين الكلام مثل ماقالت شيوخ وش أقول ايه أقول زارتنا البركة"

ابتسمت شاقة الحلق: زارتنا البقرة!
ام سلطان وشيخة انلجمو زرق وجههم وش تخرف ذي
شوق تتلاشى الابتسامة من وجهها وهي تستوعب الي قالته
شيخة وام سلطان ضحكو بترقيع :غلطة ههههههه
شوق تحك رقبتها : ايه هههههههه "بصوت واطي" اكره نفسي!
خلصت الزيارة بمع السلامة والله يسلمك ..
البنات نزلو مثل الجيش وهم فاطسين ضحك ..
جواهر: هههههههههه اجل زارتنا البقرة!
سارة تحط يدها على كتف جواهر مو متحملة الضحك:هههههههههه بقرة بقرة!
جوري:ههههههههههه مسوية فيها سنعة وقلبت الموازين
غرام : والله فطستني ضحك هببت بالمرأة الليلة كبت عليها العصير وسبتها فوق ذلك
ملاك بيأس: بصراحة أنا مااعرف مين ذي .. هي مو اختي ..اختكم؟ لا؟ أنا بعد مو اختي
شوق بقهر: ياسيخفات بدل ماتجون لي بالزغاريط والأكل والماي تقابلوني بهالكلام الي مثل وجيهكم
فاتن:ههههههه ليش الأخت راجعة من حرب ولا جهاد؟
البنات فاطسات ضحك عليها وشيخة معصبة تسب فيها
................
رجعو البيت ..
سارة ركبت غرفتها بسرعة عشان بيجيها فيصل
طبعا غرفتها كانت حايسة مامداها ترتبها واليوم كانت شوفة شوق وماتقدر تفوت الحدث عليها
فتحت خزانتها الي تقولون إعصار ضربها وتدور عن شي تلبسه
استقرت على فستان ابيض قصير ماسك على الجسم منفوخ جهة الكتف وفيه حزام كحلي.. لبست سلسلة كبيرة كحلية عشان تغطي نعومة الفستان وحلق كحلي وفتحت شعرها الأسود القصير وبينت غرتها .. حطت كحلة كحلية داخلية وبلاشر مشمشي وروج أحمر .. ولبست كعب جديد ابيض عشان تكمل الكشخة
دق جوالها باسم "شاروخان"
رفعته وبدلع حلو: هلا
فيصل خاق: أهلين فيك اخبار الحلو
سارة على نفس الحالة: بخير دامك بخير
فيصل على نفس الحالة:يلا انا وصلت حبيبتي
سارة: آوك اللحين بفتح لك باب المجلس
ركضت بسرعة لتحت بما إنها متعودة على الكعب"عكس جوج"
وصلت للصالة وهي تركض بدون ماتلتفت بصوت عالي:بيدخل فيصل المجلس لحد يدخل!
وركضت للمجلس فتحت له الباب بعد ما تأكدت من شكلها في المراية ...
فتحت الباب وبرقة: ياهلا
فيصل الي كان لابس قميص اسود وبنطلون سماوي خق على شكلها : ياهلا فيك
دخل وجلس على الكنبة البيضاء الجلد الي كاسر لونها مخدات باللون البرتقالي هادئ..
جلست جنبه بس بعيدة عنه شوي ..
تكلم وهو يقرب يده ليدها بيمسكها : كيـ..
بعدت يدها بسرعة وهي تبتسم
فيصل منصدم بس تجاهل : ايوه وش هالكشخة والجمال ياحلوتي
سارة ابتسمت ابتسامة جانبية : أفا عليك تعلم مني!
فيصل تنح : ليش انا مو كشخة ؟!
سارة حركت شعرها بدلع : لا أنا ماقلت إنك مو كشخة أنا قلت تعلم!
فيصل قرب وجهه لسارة:طيب علميني !
سارة ابتسمت بنذالة:يعني لون اسود وسماوي ابدا مو راكبين على بعض خاصة الي ماينبلع ان القميص هو الأسود والبنطلون سماوي !
فيصل تفجرت جبهته كان حاسب انه كاشخ وهي بتخق عليه :طيب اوك وش مفروض البس ؟!
سارة وقفت بغنج :يعني يناسب الأبيض مع السماوي اكثر
مسك من يدها : وين بتروحين؟
سارة بعدت يده بهدوء: بجيب لك عصير
فيصل بهدوء : طيب ماتقدرين تقولين انك بتروحين تجيبين عصير !
سارة وهي تمشي: مايحتاج ماراح اضيع في بيتنا!
طلعت وهو يناظرها بصدمة ... شكلها هالبنت بتتعبني!
....................
كانت بتصعد لغرفتها وقفها صوتين :جواهر!
لفت راسها لهم .. وعلامات الاستفهام ترقص فوق راسها .. مستغربة اثنينهم وش يبون!
يوسف ببإبتسامة وهو مخبي شي وراء ظهره:عندنا لك شي!
جواهر ناظرتهم بإستغراب وبراءة :ايش؟
مشعل ابتسم :توقعي!
جواهر ابتسمت بوهقة : مدري!
يوسف : طيب توقع واحد!
جواهر: اممم جوالي نسيته!؟؟
ضحكو اثنينهم ..
مشعل غمز ليوسف .. يوسف مد لجواهر علبة صغيرة مخملية باللون العودي
جواهر قبضت جبينها وابتسمت بإستغراب: ايش هذا؟!
يوسف ابتسم: افتحيها
مشعل كمل: هدية مني ومن يوسف
جواهر اخذتها بحياء وفتحتها .. كانت عبارة عن سلسلة قلبين مشتبكين في بعض.. واحد قلب ذهب اصفر وواحد قلب ذهب ابيض كانت سلسلة ناعمة وحلوة
جواهر رفعت راسها ووجهها احمر: احم احم شكرا مدري شقول بصراحة
يوسف بوناسة:عجبتك؟!
جواهر هزت راسها : بصراحة كلفتو على أنفسكم
بس جميلة
مشعل: شوف شاقة الحلق مسكينة فرحانة بالهدية هالباكستانية!
جواهر رمقته بنظرة : مالت عليك ! خذها مابيها
مشعل ضحك وبيده العلبة:ههههههه وش بستفيد منها يعني!
جواهر بقهر: البسها!
مشعل فطس ضحك .. يوسف اخذ العلبة من يد مشعل وعطاها جواهر : ماعليكِ منه غيران! " وطلع لسانه بيغيظ لمشعل"
ضحكو بهبال ..
مشعل حك رقبته : هاذي عشانك مثل سارة يعني مثل اختنا !
يوسف ماقدر يتجاوب مع كلام مشعل لأنه مايحس جواهر اخت له
جواهر بفرح:شكـرا جد جد
قطع كلامهم دخول أبو يوسف .:السلام عليكم
جواهر ويوسف ومشعل: وعليكم السلام
أبو يوسف ابتسم : أمكم راح تتعشى مع خالتكم ليلى الليلة وتركت لنا عشاء بقول للخدامة تسخنه ونجلس نتعشى
هزو راسهم ان اوك
أبو يوسف : سارة طلعت تتعشى مع فيصل صح ؟
يوسف : ايه ليش ماقالت لك؟
أبو يوسف:ايه انا قلت لها اذا بتطلعين مع فيصل مايحتاج تقولين لي
صرخ: جيييسييييكااااا
جيسيكا جت وقال لها ان تسخن الاكل وراح لغرفة الطعام وجلس على الكرسي
جواهر صعدت غرفتها حطت العلبة في درج طاولتها بإبتسامة ونزلت
جلسو على الطاولة كان الترتيب .. أبو يوسف في المكان المنفرد وعلى يمينه يوسف الي جنبه مشعل وعلى يساره جواهر
أبو يوسف بإبتسامة : أخبارك بدون سارة ياجواهر؟
جواهر ابتسمت : اممم مدري احس بفراغ شوي
أبو يوسف : لازم تتعودين عشان لما تتزوج
جواهر هزت راسها بالموافقة
سكتو فترة صوت الملاعق هو الواضح بس..
قطع هدوئهم صوت أبو يوسف : الحمدلله لقيتو المفتاح ولا تفشلنا مع الرجال!
يوسف لوى فمه ومشعل زفر من طاري السالفة وجواهر ناظرتهم تترقب ردة فعلهم
أبو يوسف : اكيد لولا وجود يوسف معكم كان مالقيتوه !
مشعل سكت بقهرو يوسف قال بإنزعاج: لا مين قال أ..
أبو يوسف : شيء اكيد يعني مشعل ماينوثق فيه اللحين بيجلس وبيدور وبيلاقي المفتاح ما اظن!
يوسف كان بيدافع عن اخوه قاطعه وقوف مشعل بدون نفس : الحمدلله
صعد غرفته بقهر
جواهر بهدوء:ليش ماينوثق فيه يعني بالعكس ياعمي مشعل سهر عشان بس يدور عن المفتاح ويلاقيه وفي النهاية سلمه لك ونفس الشي يوسف دور معه يعني مفروض ماننكر فضلهم اثنينهم!
أبو يوسف ابتسم بإستهزاء: انت ماتعرفين مشعل ياجواهر .. الحمدلله عن اذنكم بروح اجيب خلود
وقف وطلع بدون مبالاة ..
جواهر ويوسف ناظرو بعض بقهر من تصرفات أبو يوسف اتجاه مشعل
..............
جلست في غرفتها بحماس..واخيرا بتشوف شكل سلطان
قربت اطراف اصابعها للظرف بتفتحه رمت الظرف من يدها بتوتر ...اخذت غرشة من اغراش الماي الكثيرة الي على طاولتها شربتها كلها دفعة وحدة وناظرت الظرف المرمي على سريرها ...بسملت وقوت نفسها وفتحت الظرف طلعة الصورة وهي ترتجف ..طلعت الصورة من جهة وسكرت عينها من جهة ثانية :شوق يلا اتشجعي افتحي عينك وشوفيه!
فتحت عين وحدة بتردد...علطول فتحت عينها الثانية بصدمة قربت الصورة من وجهها ...كان في قمة الجمال
لابس بدلة رسمية وكاشخ بقوة..بشرته بيضاء وعينه واسعة لونها اخضر على عسلي..انفه مسكوب ..وشعره اشقر بحت
مو طبيعي كيف صار كذا جميل لهدرجة!أنا خقيت!
.............
دخل سيارته البورش بيطلع يتمشى شوي..
سكر الباب وعدل جلسته طلع جواله من جيبه بيشوف الساعة طاح جواله !
زفر بملل ...شغل ضوء السيارة وجلس يدور عنه تحت رجليه ماشافه ..جنبه ماشافه .. انحنى ناحية المقعد الي جنبه شافه يضوي باسم " أخوي وليد "
ابتسم وأخيرا شافه اخذه وهو منحني رد عليه : هلا بالخفوق
انتبه لورقة طايحة كانت بجنب جواله .. مسكها وهو يكلم وليد: ايوه بطلع شوي وبـ...
انصدم .. فتح عينه على اوسعها وانلجم وصابه سكوت
حاطة يدها تحت ذقنها وتبتسم ابتسامتها المعتادة ..
في مِلكة سارة....صورة فاتن!
انتهى البارت تعليقاتكم الجميييييييلة


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 840
قديم(ـة) 28-06-2014, 06:38 AM
صورة miss.bdliat الرمزية
miss.bdliat miss.bdliat غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى: وإذا إلهاج بفرح ليلة فأنا تهت لبكاج سنين


حمممممآآآس


ولاعااد فاتن وراشد يا الله يخققون ... ويله اخذت نظرة شرعيه ثانيه

فاتن + ملاك انا اششهد انهم هبلوووا في شوق تهبيل هههههههه

مشعل ويوسف يممكن يتقربون لبعض من بعد هالسالفة


شوق وججميلة وتخيلاتهم لـ سلطان هبااال ع الأصول وفي نهاية بيحطم كل توقعاتهم


شوق مع ام سلطان فشيلتيناا بين العرب هههههههه اجل زارتنا البقره هااااا


ابويوسف قسسم يبغى له كم نعااال الححححقير !! اجل لولا ان يوسف موجود كان مالقوه مالت عليك مااقول لأ مالت

راشد اوه ماي قاد صصصورة فاااتن !!! يعني خق بمعنى الكلمة !!!!


يوسف ومشعل اححس ودي ابكي من الفرححة اول مممره يصيرون مع بعض وناسه وكذا ي ليت دووم كذا

جواهر آحسها ططارت من الفرححة لما جاتها الهدية

سارة وفيصل الله يعين قلب فيصل عليهااا


بااااارت جممممميل ننتظر الجاااي باححر من الجمممر


يعطيك الف عافيه ي شمووختناا

تقبلي مروري


تعديل miss.bdliat; بتاريخ 28-06-2014 الساعة 06:57 AM.

روايتي الأولى: وإذا إلهاج بفرح ليلة فأنا تهت لبكاج سنين

الوسوم
رواية وإذا ألهاج
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
روايتي الثانية : جلسات نسائية بقلوب الماسية Johnarr أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها 232 12-07-2013 03:14 PM
روايتي الأولى : أبكسر لك من جروحي جرح وبخنق العبرات مغامرات مصورة أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها 17 25-01-2013 04:33 AM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ ضمني بين الاهداب روايات - طويلة 1999 06-02-2012 04:14 PM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات ؛ !! أنـثـى الـ خ ـيـآلـ !! روايات - طويلة 3973 07-10-2010 01:10 PM

الساعة الآن +3: 01:12 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1