غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 11
قديم(ـة) 29-09-2014, 04:52 PM
f6amy9697 f6amy9697 غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
Upload1120a2f436 رد: رواية عشقته فخذلني/بقلمي


الفصل السابع: منو ها الكيوت؟؟؟

نزلوا من السياره و نزل الشخص الثاني من السياره
ساره بنفسها: منو ها لابس بنطلون وقميص ونظاره شمسيه، شكلي اعرفه بس مو عارفه منو
عبدالله: هلا بالحبيب
صالح: اهلين فيك
ساره: صالح!! شكلك غير شكلك كيوت لا اقصد يعني غير
صالح: ههههه شكلي كيوت هيه اكيد لاني شفتج
ساره: ايييه بدينا تغزّيل
عبدالله: اليوم يا سرسوره نحن بنّام هني بالبر
ساره: بنّام هني!! وانا اقول ليش الثياب…
عبدالله: هيه عجيب المكان والجو حلو و اهم شيء الجو رومانسي حقكم
ساره: عبود بجتلك
صالح: هههه ياخي اعترفي انّج تحبّيني وبس
ساره: بسّك لاه، لا تخلّيني اجتلكم احين و أرد البيت
عبدالله: صدق احين تأكدت انج هتلر مؤنث هههه
صالح: وحليلها حياتي مو هتلر
ساره: ايييه لا تقول حياتي
صالح: ليش يا حياتي ما اقول حياتي؟
ساره: عبوود شووووفه
عبدالله: شفته وحلو بعد
صالح: كفّك هههه
ساره: بتشوفون شيء ما شفتوه بحياتكم
صالح: شو هو الشيء هاه هههه
ساره: تعال شوي قرّب
صالح فرحان: بتبوسيني؟!
ساره: انت قرّب
قرّب صالح ومطت شعره بقوه، وترى شعره شوي طويل
ساره: الصراحه كان خاطري من زمان جي اسوي
صالح: واو، تصدقين ان الشعور حلو
ساره سكتك واستحت من تصرفها وانها مطّت شعره وبنفس الوقت حسّت حلو الشيء
عبدالله: انا شكلي بخلّيكم بروحكم لأن وجودي والعدم واحد
ساره: لا لا تسير
صالح: انت النسيب، كيف وجودك والعدم واحد؟
ساره: صالح بلييز والله استحي
صالح: اوكي يا الحب خلاص ما بتغزّل فيج

ركّبوا خيمهم، صالح وعبدالله بخيمه، وساره بخيمه بروحها
وفي حمام جاهز حطّوه
وبعدين يت سياره حذالهم ونزلوا سلوم وجسوم ومريوم وشيوم
عبدالله قال بصوت خفيف: آآآآه يا القلب اخيراً شفتها
صالح: شفت منو؟
عبدالله: ترى انا احب مريوم هي على كبر ساروه
صالح: اي وحده الحلوه ولا الثانيه
عبدالله: الحلوه اكييييد
ساره: بسّك صالح ترى بجلع عيونك لا تشوفهم
عبدالله: الحبيبه تغار ههههه
صالح: فديت اللي تغار علي
جسوم: السلام عليكم، اوه هذا هني!
سلوم يطالع صالح بطرف عينه: هلا بولد العم و ببنت العم شحالج ساروه
ساره بصوت خفيف: بخير الحمدلله
مريوم وشيوم سلّموا على ساره ودخلوا خيمة ساره
مريوم: هلا والله ساروه
شيوم: شحالج سرسورتنا
ساره: اهلين وتمام الحمدلله
شيوم: منو هذا الحليو اللي كان حذال اخوج
ساره متغايضه: هذا صالح ربيع عبود
مريوم: شكله عجيب
ساره: بسكم لاه، لا تتغزلون فيه
مريوم: ههه شفيج
شيوم: شكلها تغار عليه هههه
مريوم: يلا بسرعه خبريني بينكم شيء؟
ساره: هاه لا لا مابينا شيء
شيوم: عيل ليش احسّج تغارين عليه؟
ساره: لا انا ما اغار عليه بس سالفه طويله بعدين بخبركم
مريوم: احس بينكم شيء
ساره: ما تخبرون حد، الصراحه هو يحبني وانا بديت احبه
شيوم ومريوم: هاه!! ومن متى؟؟
ساره: امس عرفته بس صارت وااايد اشياء بينا
مريوم: امس عرفتيه وحبّيتيه على طول!!
شيوم: وما قلتيلنا قبل ان تحبّين سلوم، ولا نسيتيه؟!
ساره: الصراحه انا لين احين احبه واحب صالح وبعدني ماعرف منو لازم احب ومنو لازم انسى
مريوم: والله انتي سالفتج سالفه، الصراحه ماعرف اقولج منو تحبّين ومنو ما تحبّين، صالح ماعرف عنه شيء بس شكله اوكيه
شيوم: خلّي الايام تمشي وبتعرفين منو احسلّج تحبين
ساره: بقولّج مريوم شيء كنت بخبرج يوم ييت بيتكم امس بس عبود ما يباني اقول، لكن انا بقول لان هو وايد يفشّلني ويخلّيني استحي جدام سلوم و صالح
مريوم: شو هو الشيء؟
ساره: ترى عبود اخوي ميت عليج
مريوم: صدق؟!!
ساره: هيه وااايد يحبج
مريوم: اويييه ماقدر احبه
ساره: ليش؟!!
مريوم: لان احب اخوج سعود
شيوم: وانا احب عبود، ليش ما يحبني شو ها القهر
ساره: صدق مريوم تحبّين سعود؟!!!
مريوم مستحيه: هيه واموت فيه
ساره: آآآخ مابا اكسر قلب عبود والله طيب، حاولي تحبّينه بلييز
مريوم: هو يعني حليو بس دخل قلبي سعود
ساره: سعود كله سفرات برع ما بيقعد معاج اما عبود بيقعد معاج
مريوم: ماعرف عاد هو الصراحه احس الاثنين حلوين
شيوم: لا ماشيء عبود حقي انا، مو حقج
ساره: هههه انا الصراحه ابا مريوم تحب عبود
شيوم: ليش يعني هي على راسها ريشه وانا لا؟!
ساره: لا مو جي بس لان عبود يحبها
مريوم: ساره الصراحه انا وشيوم ميتين على عبود ودوم نتضارب عليه
ساره: مو توا قلتي تحبين سعود
مريوم: استهبل عليج هههه
ساره: هههه عيل دام جي حلو، حب من طرفين
شيوم: لا مابا انا ابا عبود
ساره: سعود زين حقج والله عجيب وشعره طر وكل شيء فيه عجيب
شيوم: انا ماعرف سعود وايد من خمس سنوات ما شفته، كله يسافر وما يزورنا نفس عبود
ساره: صبري بطلّع صورته من الفون وبراويج…، ها شو رايج؟
شيوم: الله عجيييب تغّير شكله وصار حليو
ساره: هههه ها عيبج
شيوم: هيه بخلّي عبود لمريوم وانا حقي الحب سعود
مريوم: عبودي احلى من سعود
شيوم: لا شوفي صورته سعود احلى، واااي فديته حبّيته والله

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 12
قديم(ـة) 01-10-2014, 01:37 AM
صورة روعة غلا الرمزية
روعة غلا روعة غلا غير متصل
©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية عشقته فخذلني/بقلمي


باااااااااااااااااااااااااااااارت رااااااااااااااائع
كمللللللللللللللي

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 13
قديم(ـة) 17-10-2014, 12:34 PM
f6amy9697 f6amy9697 غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية عشقته فخذلني/بقلمي


شكراً حبيبتي، تأخرت بالتنزيل لان عندي امتحانات وجي واحين بنزل

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 14
قديم(ـة) 17-10-2014, 12:35 PM
f6amy9697 f6amy9697 غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
Upload1120a2f436 رد: رواية عشقته فخذلني/بقلمي


الفصل الثامن: ساره جريئه


سمعوا سلوم يصرّخ وطلعوا البنات من الخيمه
سلوم معصب: لا تخلّيني امد ايدي عليك ترى عادي اجتلك
صالح: هد اعصابك انا ما قلت شيء
سلوم: شو اهدّي اعصابي تعال نتضارب يا الخوّاف
صالح: انا مو خوّاف انزين بس انا احترم الناس اللي جدامي
عبدالله: هدّوا اعصابكم يا شباب استهدوا بالله
جسوم: خلاص بلا ضرابه ياخي
سلوم: انا ما اهدّي اعصابي الا ضاربنّه يعني ضاربنّه
صالح: انا مو مال العنف فخلنا نتفاهم بالكلام
عبدالله: سلوم بليز هد اعصابك بنتفاهم بس هد اعصابك
سلوم: اللي بيمسكني بضربه تسمعون، خلّوني العن ابو اللي يابه واضربه
صالح: اللّعن مو زين يا ابن الحلال
سلوم: تعال ضارب لو انت ريال
صالح: انا ريال غصباً عن اللي يابوك
سلوم: لا مو ريال لو ريال بس مد ايدك علي
صالح: يا ولد الحلال انا ضد العنف
سلوم: يا تقوم تضرب ولا انا بضربك لين تموت
صالح: امري لله بتم يالس مابا اتضارب
سلوم: صدق انك قليل الادب
اول ما يا يضرب صالح بالقب مسكت ساره القب عن سلوم
تفاجأ سلوم منها
ساره وفيها غصّه من الصياح: ليش تتضاربون؟، وليش ها كله؟، ماحب اشوف حد يتضارب
سلوم: أأ أنا، هو اللي بدأ
صالح: جذّاب انا ما ابدأ الضرابه
ساره نزلت دموعها: دام تتضاربون انا مالي مكان اقعد هني
عبدالله: ساروه شفيج
ساره: شفيني بعد، جدامي اثنين يتضاربون واعرف ليش، لان مو اول نزاعه بينهم
صالح: انا آسف ساره
سلوم: انت اسكت، انت اللي بديت اصلاً
ساره: بس خلاص، لو خلّيتكم تتضاربون واحد بالمستشفى والثاني بالسجن واتعذب انا
سلوم: تتعذبين من شو
ساره تصيح: من شو؟ منّك ومن صالح
سلوم: ليش شو سويت انا
ساره: للحين ما تفهم؟ ماعندك مخ تفكّر شوي، آآخ يا القهر بعد كل هاي السنوات ولا بمخك ذرّه عني
صالح: ساره خلاص لا تصيحين بليز
سلوم: انا آسف ساره، بس ها الانسان ما استسيغه
ساره: غصباً عنك تستسيغه، لاني اغليه وكنت اغليك بس بعد ها الموقف، يا حسافه على اللي مضى، على الماضي اللي حبّيتك فيه وخذلتني وما كنت تعرف عني شيء ولا عن الحب النقي اللي بداخلي، ولا عن الشِعر اللي دوم اكتبه عنّك، ولا عن..
قاطعها سلوم: أنا ما كان قصدي، انا آسف واقدر اعوضج كل اللي فات بس هو دوم يتغزل فيج ويغايضني
ساره: تقدر تتفاهم معاه بدون ما تتضارب
صالح: ساره خلاص حصل خير، انسي الموقف وخلاص لا تصيحين
عبدالله: يلا ساروه حياتي ادخلي داخل خيمتج ونحن ما بنتضارب اوعدج
ساره: اوعدني سالم ان ما تتضارب، و اوعدني يا صالح ان ما تغايضه
سلوم وصالح: نوعدج

دخلت ساره خيمتها مع شيوم ومريوم اللي استغربوا من تصرفها وما استحت منهم
مريوم: ساروه!! مستغربه منّج شو قلتيلهم! شو سويتي!
ساره: أ أنا ما سويت شيء اصلاً كيف سوّيت جي؟!!!، اويييي فضييييحه
شيوم: هههه والله انتي بروحج فلم هندي، صحتي جدامهم وخلّيتي قلبهم يفز عشانج
ساره: صدق صدق ماعرف كيف سوّيت جي، مابا اشوفهم مره ثانيه والله فشييله
عبدالله: هود هود عادي ادش؟
ساره: تغطوا، تعال تعال
عبدالله: ساروه فيج شيء؟، بليز والله ماحب اشوف دمعتج تنزل، والله انّج قويه قلتي اللي بقلبج كله
ساره: ماعرف انا.. ماعرف كيف قلت جي، بروحي لين احين مو مصدقه اللي صار
عبدالله: لو جرحوج او لو سوّو لج شيء والله ما اسامحهم بس قوليلي منو تبيني اطرد احين
ساره: ماباك تطرد حد، اصلاً انسى اللي صار توه لان ماعرف كيف صار، بلييز خلهم ينسون اللي صار ويتمّون ربع مع بعض مو عداوه من بينهم
عبدالله: إن شاء الله، انتي تآمرين أمر، يلا عن اذنكم بروح عندهم
ساره: اوكيه
مريوم: فديييت عبودي انا، والله يهبّل، فديته يخاف على اخته مو اللي عندنا مالت
شيوم: من اولها وانتي جي يا مريوم وبعدين شو بتسوين معاه هههه
ساره: احس لين احين متفشله شو اسوي؟
مريوم: انسي السالفه، وتصرفي عادي معاهم كأن ما صار شيء
شيوم: الحياه حلوه وانسي كل بلوَه
ساره: إن شاء الله بنسى، واخباركم بعد
مريوم: بخير الحمدلله
شيوم: انزين يا الحبيبه خبرينا شو الاشياء الوايد اللي صارت مع صالح وحبيتيه بسرعه
ساره: عاد وايد اشياء صارت واحين بقولها…
بدت ساره تخبرهم عن المواقف اللي صارت بينها وبين صالح

عند الشباب
سلوم: تتوقعون ان ساره كرهتني؟
صالح: والله مادري يمكن هيه
عبدالله: لا ما اتوقع، لان من سنوات تحبّك وصبرت، ولان ساره عمرها ما كرهت حد من قلبها
جسوم: بس صدق صدمتني بتصرّفها والله انها قويه، عادي احبها؟
صالح: شوووه؟!! اكيييد لا انا وسلوم تضاربنا عليها وبعد انت بتزيد
عبدالله: شباب ترى اختي مو لعبه هاه، واللي يفكر يكسر قلبها حتى لو انا اعزّه بكسر راسه
صالح: لا مستحيل اكسر قلبها، ماريد اشوف دمعتها تنزل مره ثانيه، بعوّضها بكل السنوات اللي سلوم ما درا عنها
سلوم: انا اللي بعوضها لانها حبّتني قبلك
عبدالله: عن تتضاربون وتطلع ساره وتصيح مره ثانيه، لو بس، لو شفت دمعه ثانيه تنزل منها علشانكم صدقوني تشوفون ويهي الثاني اللي بعمركم ما شفتوه
صالح: ها الاخو الصدقي اللي يهتم بأخته ها الكثر، لو كنت بنت كنت بتمنى ان انت تكون اخوي
عبدالله: جان استحي هههههه
جسوم: بدال لا تتضاربون انا عندي حل، كل واحد فيكم يتقرب لها، يحسّسها بالحب وهي بعدين بتقرّر منو بتاخذ
صالح: اكيد انا فديتني
سلوم: لا استريح انت، انا ولد عمها وتعرفني اكثر عنك
عبدالله: بس اهم شيء ما تكسرون قلبها ولا صدق ياويلكم
صالح: إن شاء الله عمي
عبدالله: اقولك سلوم انت بالعمد يبت مريوم معاك؟
سلوم: هههه لا والله ما كنت ادري ان انتوا بتخيمون هني، نحن فكّرنا نخيّم ويوم وصلنا شفت سيارتك وييتك
عبدالله: هههه احسّب بعد، فدّيتها والله، اموت فيها
صالح: ليش ما تتقدم لها
عبدالله: الصراحه فكّرت بس ابا اعرف اول هي تحبني ولا، لان لو ما تحبني آآآه ماعرف شو بسوي
جسوم: اناديها اسألها؟
عبدالله: لا شو، بعدين بتستحي وما بتجاوب بصراحه، بخلي ساروه تسألها
صالح: ودي العب درّاجات
عبدالله: وانا بعد، من زمان ما لعبت
جسوم: شرايكم نستأجر درّاجات
عبدالله: فكره حلوه، نحن اربعه وساروه تحب تلعب نخليها سبعه يمكن البنات يبون يلعبون
سلوم: لا خواتي ما يعرفون يلعبون بنركّبهم ورانا، نخلّيهم خمسه
عبدالله: اوكي منو بيسير
جسوم: انا اعرف محل يأجّر درّاجات عجيبه
عبدالله: اوكي جسوم تعال معاي نروح نستأجر
جسوم: اوكي
عبدالله: و لا تنسون سلوم وصلّوح ان ما تتضاربون تسمعون
سلوم: إن شاء الله
عبدالله: يلا باي

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 15
قديم(ـة) 17-10-2014, 12:43 PM
f6amy9697 f6amy9697 غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية عشقته فخذلني/بقلمي


الفصل التاسع: جاوبي بصراحه يا ساره


صالح: بسألك سلوم وجاوب بصراحه
سلوم: شو بعد؟، اسأل
صالح: انت قبل حطّيت بالك على ساروه؟
سلوم: الصراحه لا لان ما كنّا نعرف بعض وايد، بس احين اباها وما اباك تاخذها عنّي فاهم؟
صالح: لا مو فاهم، انا إن شاء الله باخذها قبلك
سلوم: اسكت انزين، هي اصلاً ما فكّرت فيك
صالح: منو قال يا حبيبي، هي فكّرت وخلّصت بعد
سلوم: شرايك نسألها
صالح: انا عارف الإجابه بس عادي اسألها
سلوم: اوكي صبّر، هود هود عادي ادخل؟
مريوم: ادخل
سلوم: هلا بخواتي و ببنت عمي
مريوم وشيوم: اهلين، شفيك؟
سلوم: انا بغيت اسأل ساره سؤال
ساره بنفسها: اوييي شو بيسألني، لا يكون عن الموقف لا مابا
شيوم: اسألها
سلوم: انا وصالح السخيف نبا نعرف انتي تحبّيني ولا تحبّين صالح
ساره تفاجأت وماعرفت تجاوب
صالح: عادي ادخل؟
سلوم: دش
صالح: دش ولا ملعقه
سلوم: ما فهمت!!
صالح: يعني dish و spoon
سلوم: ههه سخيف
صالح: ها شو اللي طافني
سلوم: سألتها وما جاوبت
مريوم وشيوم ساكتين ما يعرفون شو يردّون
ساره مستحيه: صالح يعرف الجواب وخلاص
صالح: هاه ما قلتلّك انها تحبني، ترى انا اعرف
استحت ساره وتبتسم من الاستحاء
سلوم: و شو تحبّين بها الخبل
صالح: هي تحبني عشان انا خبل صح ساروه؟
ساره تساسر شيوم ومريوم: ياخي خلّوهم يروحون والله استحي جي وخاصّه هم الاثنين اللي احبهم، واااي بذوب
شيوم عندها جرأه تخبر: تقولكم روحوا لانها تستحي وخاصّه انتوا الاثنين اللي تحبهم وقالت واي بذوب
صالح: واافديت اللي بتذوب
سلوم: عيب صلّوح لا تقول جي عن اكفخك
صالح ساسر سلوم: احين بنحاول فيها ان تقول تحب منو اكثر انا ولا انت
سلوم: اوكي
صالح: ساروه اباج تقوليلي الصدق وارمسي معاي عادي كأن انا وانتي بروحنا
سلوم: ايه عيب شو
صالح: انت صبّر، اوكيه سارونه؟
ساره مستحيه: ليش؟
صالح: لانج حبّت عيش، اقصد لانج ام كريش هههه
سلوم: وحليل كرشتها صغنّونه هههه
صالح: ساروه تحبّيني انا اكثر من سلوم او العكس؟
سلوم: العكس اكيد يا حبيبي
صالح: يلا سارونه جاوبي او بضرب سلوم
سلوم: وحليلي انا
صالح: ساروه بليز جاوبي
ساره: ماعرف
صالح: يلا عاد، تعرفين
سلوم: مستحيه ما تقدر تجاوب
ساره: وين عبود؟
صالح: سار يستأجر دراجات هو وجسوم، تغيرين السالفه اونّج هاه
سلوم: مريوم هي تحبني اكثر ولا؟
مريوم: ماعرف
سلوم: بعد واقفه معاها ما تجاوبين، اوكي اراويج بالبيت
صالح: صبّر احين بخليها تجاوب
سلوم: كيف؟
صالح: شوف وتعلّم
سار وقف حذال ساره وساسرها
صالح: الله يخلّيج جاوبي ولا بقول احبج جدامهم واصرّخ بعد
سلوم: ايه انت لا تساسرها ولا بكفخك
ساره خجلت ما تعرف شو تقول
صالح يساسرها: يلا اترياج يا الحب
ساره: انت قريت الشعر واكيد تعرف
صالح: الصراحه بعدني ماعرف
سلوم: اي شعر؟
صالح: شعر عجيب كتْبته عنّك وعنّي
سلوم: عنّي وعنّك؟
صالح: يب يب بس مو حافظنّه
سلوم: حسافه كنت ابا اعرف شو كتبت عني
صالح: هي كتبته بالفون طلعه واقرأ
سلوم: عطيني الفون ساره
ساره: لا مابا
سلوم: يلا عاد

سلوم شل الفون وتم يقرأ
سلوم بحزن: يعني بتختارين صالح؟
ساره: أ أنا بعدني ماعرف عقلي متخربط ماعرف شيء، والله لا تحاسبني على اللي كتبته لان ماعرف شو الجواب اصلاً
سلوم: يعني في أمل تختاريني انا
ساره مستحيه: مم مادري
صالح: اعشقها يوم تستحي وتتأتئ
سلوم: لا تتغزل جدامها عن اصمّك بطراق اطيّر عقلك فيه
صالح: لا تتضارب جدامها عشان ما تنزل دمعتها الغاليه مره ثانيه، مابا الحب تصيح على شاني، اباها تصيح على سڤن اب، استهبل استهبل لا تكفخوني
ضحكت ساره: سڤن اب او سبعه فوق هههههه، آخر مره صدق ما بستهبل
سلوم: انتوا الاثنين هبّل، لازم ما تاخذون بعض، عشان عيالكم ما يطلعون ميانين
مريوم: انزين حلو الهباله شوي، مو نفسك جدّي طول الوقت
سلوم: جدّي ولا عمي، عشان ما تقولون ان ما عندي حس فكاهي
ضحكوا عليه
صالح: ساروه ما يستوي نطلع برع كلنا، لان هني كتمه ماشيء هوا
ساره: عادي، يلا نطلع
صالح: ها شوفي ها الجو ولا بلاش
ساره: متى بيون ابا العب درّاجه
صالح: احين العشا شو تلعبين درّاجه بعد!
ساره: عادي
صالح: لا تماتيك، باجر الصبح نلعب
ساره: اوف إن شاء الله
سلوم: تعالوا ايلسوا عندنا مو واقفين بروحكم، والله!
شيوم: خلهم حبايب
سلوم معصب: شو ها الكلام بعد
ساره: اييييه شيوم لا تقولين جي
صالح: خلّيها تقول، يعني مو خاطرج جي نكون؟
ساره: بس اسكت لا تكمّل
صالح: فديييت سارونه اللي يحمر ويهها وتبتسم من الاستحاء
سلوم: انت ايه تعال ايلس حذالي ولا افرّك بالفنيان الحار، لا تتغزّل فيها
صالح: وانت شو حارنّك، خلني اتغزّل بالقمر والنجوم ودرب التبّانه بعد
سلوم: انا ترى مابا اعصّب بس لا تخلّيني ابدأ معاك ضرابه
صالح: يوووه رايحين و رادّين على الضرابه
ساره: خلاص لا تتضاربون، انتوا توم وجيري عفانا الله

بعد دقايق وصلوا عبدالله وجسوم
عبدالله: السلام عليكم
كلهم: وعليكم السلام
ساره: الدرّاجه الحمره حقّي، حبّيتها
عبدالله: هههه كلهم يفدونج
صالح: بس اربع درّاجات يايب؟ انت قلت خمسه بتييب
عبدالله: يبنا الزينات هاذيلا بس والقالوصه ما تشل اكثر عن اربع دراجات
صالح: ايوااا
عبدالله: تضاربتوا ولا
سلوم: لا الحمدلله
ساره: كانوا على وشك
جسوم: اقولّك سلوم طيّحت ثلاث بنات شو عليهم شكل وجسم، عجيبين من الخاطر
سلوم: هيه ها اللي فالح فيه
جسوم: و يت وحده احلى عن القبليين، كانت تبا عبود بس السخيف ما شل رقمها
عبدالله: شو شايفني مغازلجي نفسك!
مريوم تساسر ساره: واااي فديييت المؤدب
ساره: هو يقول جي جدامج عشان يتفاخر، لان ميت عليج
عبدالله: شفيكم تتساسرون هاه؟، اكيد ترمسون عليّ؟
ساره: لا يا حبيبي نحن نرمس عن الدراجات، و هي بتركب مع منو وجي
صالح: سارونه انتي اركبي معاي
سلوم: ايه انت بفلعك بالنعال
صالح: يلا، لو ما تعز ساروه يلا افلعني
سلوم: اعزها ونص
صالح: وربع وثلث، ربع ولا اصدقاء
سلوم: هاها سخيف
عبدالله وساروه نقعوا ضحك وشيوم ومريوم ماسكين ضحكتهم
صالح: ليش ما نطفّي اللّيتات و نشعّل الحطب ونقول قصص عن الجن نفس المخيّمات
سلوم: هيه حلو بس البنات عن يخافون
ساره: لا انا ما اخاف، الا مرّات، شيوم ومريوم تخافون؟
مريوم: مرّات
شيوم: لا ما اخاف
صالح: دام جي السالفه يلا نولّع الحطب

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 16
قديم(ـة) 14-12-2014, 01:26 PM
f6amy9697 f6amy9697 غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
Upload47d128adc2 رد: رواية عشقته فخذلني/بقلمي


الفصل العاشر: قصص تخوّف


ولّعوا النار ويلسوا حول النار وبدأ صالح يسرد قصة عن الجن
صالح: بسم الله نبدأ، مره في طقّاقات راحوا عرس عشان يغنّون ويدقّون للمعازيم، و وحده من الطقّاقات شافت وحده من المعازيم ما عندها ريول خافت، كمّلت لين خلّصوا الاغنيه وقالت لربيعتها تسير تشوف ريول المعازيم، راحت وشافت ان المعازيم كلهم ما عندهم ريول، كلهم خافوا بس ما يبون يرمسون عشان ما يستوي لهم شيء، بعد ما كمّلوا اغانيهم وخلّص العرس طلعوا بسرعه برع، وتمّوا يركضون و لفّو ورا و شافوا ان القاعه اختفت، يعني العرس والمعازيم و كل اللي داخل كانوا ينانوه!!
ساره: يماااا ما بسير اعراس خلاص
مريوم: وانا بعد ما بسير والله يخوّف
عبدالله: محد قالهم يكونون طقّاقات
جسوم: انزين اسمعوا قصّتي
صالح: اوكي قول
جسوم: مره كانوا ام وبنتها و ولدها ومحّد غيرهم عايشين بالبيت، وكان ولدها صالح يعني مو اسمه صالح، هو كان محافظ على الصلاة والعبادة، بس البنت الله يهديها كانت تطلع بالليل وتتأخر ولا حد يعرف عنها وين تسير ومنو ربيعاتها، والولد كان دايماً ينصح امه ان ما تخلّيها تطلع باللّيل، بس الأم كانت تدافع عن بنتها وتعتبر ان مجرد شكوك مبالغ فيها من اخوها، والأخو ما قدر يصبر على تصرّف اخته و ما تستجيب لأمها يوم تناديها، وقام الأخو يضرب اخته كل يوم لانها ترجع البيت متأخر، و ما تتوب البنت، في يوم من الأيام الأخ تم يضرب اخته بشكل غير طبيعي، و الأم ما قدرت تستحمل وخذت لوح كبير وضربت ولدها بغير قصد على راسه، وقامت الأخت تكمّل الضرب عن امها بشكل هستيري لين ما طاح الولد على الارض ميّت، بعدين حسّت الأم وبنتها ان سوّو شيء فضيع، تمّو يصيحون عليه و ندمانين، ولكن شو يسوّن خلاص مات، بعدين قرّروا ان يحفرون حفره بالحوش بنص البيت لان لو قالوا للشرطه بيسجنونهم، ودفنوا الجثه بالحفره، واتفقوا ان يخبرون الجيران اذا سألوا عن الولد ان يقولون أن هو مسافر للدراسه لين ما ينسونه الناس، ولكن ما عرفوا شو بيصير للأم وبنتها، وشو صار تتوقعون؟
ساره: شو صار قول
صالح: اكيد طلعلهم جني الولد
سلوم: كمّل كمّل
عبدالله: اندمجت انا كمّل لا تقاطعونه
جسوم: انزين بكمّل، كانوا يشوفون الدم يطلع كل يوم باللّيل في نص الحوش و وايد دم كان، وكل ما يمسحون الدم يطلع لهم صوت من غرفه من الغرف البعيده بالبيت وهو صوت الولد يقول لهم(( الدم ما يرووووح.. الدم ما يرووووح))، وكانت هذا حالهم كل يوم بالليل، يطلع الدم بغزاره و يحاولون يمسحونه ويسمعون الصوت نفسه والكلام نفسه، فسألوا صاحب الصوت: عيل كيف يروح، توقّعوا شو قال؟
ساره: اكيد قال لازم تعترفون بفعلتكم
صالح: لا لا اكيد قال لازم يشلّون جثّته و يودّونه القبر
عبدالله: كمّل كمّل شو قال
جسوم: قال صاحب الصوت بصوت يخوّف وعالي (( ما يروح الا بصابون وكلوركس )) هههههههه
عبدالله: الله يهديك خلّيتنا على اعصابنا وآخر شيء مقلب
ساره: كنت مندمجه من خاطري
جسوم: ههههههه
صالح: والله انت مقلبجي، نبا قصص تخوّف مو استهبال
سلوم: انا عندي قصه تخوّف، بس هاه لا تقولون بعدين خوّفتنا ما نقدر ننام
صالح: لا لا عادي ما نخاف، صح يا جماعه
ساره: هيه انا قلبي قوي
عبدالله: خفّي علينا يا جون سينا يا اندرتيكر ماعرف شو اسمه هههه
ساره: ههه اندر تيكر ولا اب تيكر
صالح: ههههههه حبّيتها
سلوم: يلا عاد اسمعوا قصتي
صالح: نسمع نسمع
سلوم: وحده اسمها عايشه كانت نايمه مع اختها وقامت بالليل، بعدين لفّت على اختها وشافت ان اختها تطالعها وعينها كامل مبطلتنها، وخافت عايشه وغطّت ويهها بعدين شافت اختها مره ثانيه، شافتها راقده بسابع نومه
ساره: اوييي اتخيل لو عندي اخت جي يستوي، بموووت من الخوف
مريوم: مابا ارقد عند شيوم اخاف جي يستوي
شيوم: لا انا ما فيني جنّي بسم الله عليّ
صالح: هههه ما تخوّف القصه بس البنات خافوا هههه
عبدالله: بتخرّعنا اونه هاه
سلوم: ماعرف اخرّع، هاي القصه اللي يت على بالي
ساره: انزين اسمعوا بخبّركم قصه
صالح: اوكيه نسمعج يا الحبيبه
سلوم: ايه لا تغازلها ولا بضربك
عبدالله: توم وجيري اسكتوا وخلّوا ساروه ترمس
صالح: إن شاء الله
ساره: اسمعوا عندي قصه بس ما تخرّع وايد، مره بنت اضطرت ان تمشي حذال المقبره بنص الليل، و شافت ريّال يمشي وهو عادي عنده مو خايف، مشت وراه عشان تتطمن ان معاها حد، و فجأه سمعت نباح كلب، وركضت بسرعه ولصقت بالريال، وقالت: انا آسفه بس انا اخاف من المقابر بالليل واخاف من نباح الكلب، وقال لها: لا تخافين عادي، انا يوم كنت عايش كنت اخاف مثلج، تتوقعون يتها جلطه؟ هههههه
صالح: ههههه صدقيني بالت بهافها
سلوم: عيب شو ها الكلام
عبدالله: مو بس جلطه يالها شلل ههههه
ساره: منو عنده بعد قصه، احس اني ما برقد اليوم هههه
صالح: بنام عندج وانتي نامي و ما بتخافين
سلوم: انا اليوم بقتله صدقوني بس هدّوني عليه
عبدالله: انزين محد ماسكك ههههه
صالح: شو تقصد عبود؟؟ يعني عادي يضربني صح! اوكيه خلاص اصلاً عادي
ساره: محد يغلط على صالح تسمعون
صالح: فديييت اللي تدافع عني
سلوم: انت بتسكت ولا اموْتك
صالح: ما تقدر لان عندي محاميه تدافع عني
جسوم: اقول بلا ضرابه لان ملّلتوني، قولوا قصه تخوّف بسرعه
عبدالله: هاي القصه صارت صدق معاي، مره كنت بالبيت انا وساروه بس، سرت غرفتي اييب لحافي عشان كنا بنسهر على فلم انا وساروه، سمعت اصوات من داخل حمامي، يعني شيء طاح و حد يقول اشششش، وحسّيت شيء يمسكني من ورا، ركضت عند ساروه ونسيت اللّحاف خليته، و بعدين حضنتها وقلتلها سمعت صوت من حمامي وحد يمسكني…
ساره قطعت كلامه: ويت ويت، متى ها الكلام؟
عبدالله: قبل اسبوع تقريباً
ساره: يوم ماما وبابا رايحين الفندق، و سعّود مسافر و حمّود ببيت عمي؟
عبدالله: هيه
ساره: لا انت عاد تجذب
عبدالله: شو اجذب والله ها اللي صار
ساره: انت متى ركضت عندي وحضنتني
عبدالله: ساروه لا تشكّكيني بنفسي ييت حضنتج و قلتلج شو صار معاي
صالح: ليتني لو بدالك يا عبود
عبدالله: هههه
ساره: انزين كمّل
عبدالله: بعد ما قلت لساروه راحت المطبخ ولا ردّت سخيفه تبا تخرّعني، وغافلتني و يت من غرفتها ماعرف كيف، يمكن لأني كنت خايف من جي
ساره: يا ذكي انا كنت بغرفتي يوم رحت انت غرفتك
عبدالله: لا تستهبلين عليّ
ساره: والله كنت بغرفتي و يوم ييت الصاله شفتك يالس و تتلفت يمين ويسار
عبدالله: يعني كانت هاذيج مو انتي؟
ساره: والله كنت بغرفتي
عبدالله: يعني انا حضنت ينّيه؟!!!
ساره: يمّا بسم الله الرحمن الرحيم
صالح: اعوذ بالله الحمدلله ما كنت بدالك
ساره: بيتنا مسكون يماااا
جسوم: كانت حلوه الينيه؟!
عبدالله: انت حتى مع الينانوه تبا تتغزل!
جسوم: لا لا بس اسأل

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 17
قديم(ـة) 14-12-2014, 01:27 PM
f6amy9697 f6amy9697 غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
Upload1120a2f436 رد: رواية عشقته فخذلني/بقلمي


الفصل الحادي عشر: تخويف ساروه

صالح: انزين يلا نسير نرقد، عشان من الصبح نقوم ما نتأخر
عبدالله: يلا، انا وصلّوح بخيمه، جسوم وسلوم بخيمه، شيماء ومريوم احم اقصد مريم وساروه بخيمه
جسوم: عادي حلالك تغزّل فيها
سلوم: هههه خلّوها عن تستحي حرام
صالح: انت تتنازع معاي يوم اتغزّل بساروه و ما تتنازع على عبود يوم يتغزّل اختك
سلوم: أأ، اوهووو انت بس تبا تتضارب
صالح: انا ما قلت شيء، بس قلت الصج
عبدالله: اقول بلا ضرابه بلا وجع راس، نسير نرقد ابرك من الحشره، يلا كل واحد على خيمته
ساره: اوكي، مريوم وشيوم تعالوا الخيمه، يلا تصبحون على خير
صالح: وانتي من اهله سارونه، احلمي فيني لا تنسين
سلوم: استغفر الله منك، ما تقدر تسكت وتخلّيها بحالها
صالح: و انا اصلاً قلت شيء؟
ساره: بلييز بلا ضرابه الله يخلّيكم
صالح: إن شاء الله من عيوني
سلوم: اوف منك صلّوح، تصبحين على خير ساره
ساره بصوت خفيف: وانت من اهله
عبدالله: احين البنات راحوا يرقدون، ونحن بعد، انا خلّيت جسوم وسلوم ينامون مع بعض، عشان لو سلوم وصلوح الله يرحمنا كلنا، قطاو يتضاربون عفانا الله
جسوم: هههه انا فديتني ما احب الضرابه
عبدالله: بس تحب المغازله، انت مو احسن عنهم فاسكت
جسوم: تم تحطيم الجبهه بنجاح
صالح: هههههه
عبدالله: يلا رقاد تايم

راحوا يرقدون كلهم
صالح: عبود شرايك نخوّف البنات بعد ما خوّفناهم بالقصص
عبدالله: هههه الصراحه خاطري، ويستوي فلم هندي وتحضنّي مريوم، يااااليت والله
صالح: يلا نجرّب ما بنخسر شيء
عبدالله: انزين انتظر كم دقيقه لين ينامون، لأن ساروه اكثر شيء تألف شعر بعدين تنام
صالح: اوكيه

عبدالله: احين عشر دقايق مرّت اكيد ناموا، يلا نبدأ خطّتنا الشرّيه
صالح: يلا فوقه، بس لا انا ولا انت نقدر ندخل عليهم، لان ما بيكونون لابسين شيلهم
عبدالله: اممم نخوّفهم من برع نسوي اصوات وجي
صالح: نروح عند خيمتهم ونشوف شو بنسوّي
عبدالله يتساسر مع صالح: وهاي خيمة البنات
صالح: انزين يلا شو الخطه
عبدالله: شوف خيمتهم حد يفتحها من الداخل يلا ننخش

ساره: اوف ما ياني نوم، شو اسوّي الكل نايم، شكلي بقعد برع هني لين ايّني النوم

عبدالله يساسر صالح: هاي ساروه ما ياها رقاد
صالح: نخوّفها؟
عبدالله: يلا
صالح: بس الله يخليك بكون بالخيمه اسوي عمري نايم، لأن احس ان بتشرد لخيمتنا
عبدالله: هههه اوكيك، بس بلبس شيء على راسي عشان ما تعرفني
صالح: اوكي بعد ما تخوّفها اركض وراها عشان تخاف اكثر
عبدالله: انزين يلا روح انت الخيمه

ساره: فيني خوفه ماعرف ليش، شكلي تأثرت من قصصهم بس لا مو صدقيه عادي
عبدالله بصوت يخوّف: سااااره منو قال ان مو صدقيه
ساره خايفه: اعوذ بالله من الشيطان الرجيم، ينيييي!!!، يماااااا
ركضت ساره لخيمة عبدالله وصالح، وركضت توعّيهم، شافت واحد متلحف بالكامل وعّته، طلع صالح
ساره خايفه: صالح صالح قوم في ينّيييييي
صالح: بسم الله وييين
ساره: يمااااا والله شفته بيغمى عليّ صالح
صالح: هدّي اعصابج يمكن تخيّلتي
ساره: احس الدنيا تدور صلّوح…
صالح: ساروه ساروه!!!! قومي، اوي اغمى عليها، عبووود تعاااال
عبدالله: هههه حضنتها عيل هاه
صالح: اقولك اغمى عليها والله ليتنا لو ما خرّعناها بصيح عبود شو اسوّي
عبدالله: عندك عطر ريحته قويه؟
صالح: هيه صبّر امسكها
عبدالله: والله شكلكم حلوين مع بعض
صالح: اقولك مو وقت الاستهبال، خلني اييب العطر
عبدالله: اوكي
صالح: اكّو ريحته قويه
عبدالله: انزين شلها عشان اعطّر شيء واشممها
صالح: اوكي ييبها، تصدّق انها وااايد حلوه
عبدالله: توّه تدري؟
صالح: لا بس لان اول مره اتأملها ها الكثر
عبدالله: انزين يلا نقوّمها، سارونه حبيبتي قومي
ساره: هاه، شو صار، اوييييي نزّلني
صالح: اوه انا آسف بس لان اغمى عليج
عبدالله: ههههه والله كأن فلم هندي رومانسي
ساره: انا كيف وصلت هني؟ اوه صح ينّيييي شفت والله
صالح: هدّي اعصابج ساروه
ساره: كيف اهدّى شفت ينّي مني لازم نرجع البيت!!
صالح: اقول عبود بخبرها
عبدالله: لا لا احسن لا
ساره: انا ترى منّي شو تخبروني ولا
صالح: انا ما اقدر اجذب على الحلو
ساره: قولوا شو السالفه
صالح: هاي فكرتي وانا واااايد آسف سامحيني بلييييز
ساره: ليش شو السالفه تكلّموا
صالح: ترى ما كان ينّي وما كنت انا نايم، كان عبود لابس على راسه عشان ما تعرفينه وغيّر صوته
ساره: هاه!!
صالح: انا آسف ساروه
ساره: يعني كان كل ها تمثيل؟
عبدالله: هيه
ساره معصبه: آآآآخ منكم انتوا بضربكم، خرّعتوني وااايد، ماحبكم
صالح: مسامحتني؟
ساره: اكيييد لا اغمى علي من الخوف قول الحمدلله ما بلت على نفسي
عبدالله: ههههه
ساره: ترى ما يضحّك والله، آخر مره اطلع معاكم
صالح: يلا على الأقل استوى اكشن
عبدالله: وفلم رومانسي عندكم
ساره: بلا استهبال، باي بروح انام ولا تتجرّؤن تسوّنها مره ثانيه
صالح: ساروه
ساره: هاه
صالح:انا آسف
ساره: انزين باي
صالح: سارونه
ساره: نعم خير
صالح: احبج
سكتت واستحت ساره وراحت خيمتها ورقدت

صالح: تتوقع انها بتسامحني؟
عبدالله: اكيد هيه لأن يوم قلتلها احبج استحت
صالح: بس تندّمت ان خوّفناها حرام والله
عبدالله: بس على الأقل انت شلّيتها
صالح: والله حلو الشيء كان
عبدالله: متى تتزوجون وتشلها جي بالعرس ههههه
صالح: نحن مو انجليز هههههه
عبدالله: يلا نرقد لازم نقوم الصبح
صالح: انزين بس بتّصل لساروه
عبدالله: استغفر الله صدقه سلوم يوم يعصّب عليك
صالح: ههه ليش
عبدالله: توه مكلمنها ما كمّلت خمس دقايق
صالح: ادري بس لازم انام على صوتها
عبدالله: بدينا الخرفنه
صالح: انا مو خروف انا مخلص لحبيبته انزين
عبدالله: انزين يا المخلص خلّص ونام لاني بنام ومابا حشره
صالح: هلا، هيه انا صلوح، بس بغيت اسمع صوتج قبل لا انام، مستحيه اونج، تبين الفكّه مني عشان تنامين يا الزوله، لا انا مو زول انتي زوله، ههه المهم حياتي يلا تصبحين عليّ، هيه بعد مو تصبحين على خير تصبحين عليّ هههه، اوكيه باي
عبدالله: بسرعه خلّصت
صالح: لأن تبا تنام الزوله
عبدالله: انزين من حقها شوف الساعه كم
صالح: الساعه ثنتين
عبدالله: انزين انا بعد بنام، تصبح عليّ ههههههه
صالح: وانت مني خخخخ

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 18
قديم(ـة) 02-01-2015, 07:13 AM
f6amy9697 f6amy9697 غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
Upload47d128adc2 رد: رواية عشقته فخذلني/بقلمي


الفصل الثاني عشر: صباح الحب ساره


الصبح قام صالح اول واحد
صالح: عبود قوم ما صلّينا الفجر و الشمس طالعه
عبدالله: هاه انزين بس روح انت اوّل الحمام
صالح: اوكي
راح صالح توضاء و صلّى وحتى عبدالله خلّص
صالح: انزين قوّم جسوم وسلوم وانا بدق على ساروه اقوّمها
عبدالله: اوكي يا امبااااع
صالح: جب جب، والله لو عندك رقم مريوم جان سوّيت اخس عني
عبدالله: آآآه لا تطري الحب، ابا اصبّح عليها بس صبّحت عليك اوف
صالح: على الأقل ويهي قمر
عبدالله: انزين يلا نقوّمهم

صالح دق على ساره: صباح الحب صباح العشق والغرام، يلا قومي طلعت الشمس ونحن توّه صلّينا، اوكي يلا اشوفج برّع
عبدالله: هاه قوّمت سارونه؟
صالح: هيه واحين بيقومون يصلون
عبدالله: شرايك نجهّز اكل حقهم
صالح: اوكيه بس شو
عبدالله: يايب انا صمّون و شبس عمان و دقّوس وجبن
صالح: واهم شيء في عصير أريج؟
عبدالله: ها ما يتحصّل وايد لأن جديم، بس حصّلته، طلّعته من تحت الارض
صالح: ههههه ها اهم شيء
عبدالله: يلا انت قص الصمونه وعطني ايّاها و كسّر الشبس
صالح: اوكي

ساره: مريوم وشيوم تدرون منو قوّمني اليوم
مريوم: منو؟
ساره: احم صالح
شيوم: اونّه؟!
مريوم: كيف؟ دخل هني!
ساره: لااا دق عليّ بالفون
مريوم: حركااات هههه
ساره: و امس صار فلم بخبّركم….
ساره تخبّر مريوم وشيوم عن امس بالليل شو استوى

سلوم: هلا عبود، هاه شو تسوي
عبدالله: نسوي صمون وشبس
جسوم: الله ابااا انا يوووعان
صالح: اصبر على رزقك هههه
سلوم: عبود قوّمت البنات؟
عبدالله: صلّوح اتصل لساروه و قاموا
سلوم: هاه شو!!! عنده رقمها؟؟
عبدالله: هيه
صالح: ياخي والله مو متفيج على الصبح ضرابه
سلوم: اووف بسير اشوف البنات، انزين عبود تعال برّع واشتغل
عبدالله: اوكي احين يايين
ساره: صباح الخير عبود
عبدالله: صباح النور
ساره: الله صمّون و شبس
عبدالله: هذا صلّوح يابه خصيصاً لج
صالح: هاه؟ لا يجذّب عليج هو اللي يايب الأغراض
عبدالله: ههههه
صالح: هيه انا ما احب اجذّب على حب حياتي
ساره: ايييه بسّك تتغزل
صالح: الحمدلله ان سلوم برّع ولا بيجتلني على الصبح، واخبار امس نمتي عدل؟
ساره: بب بسير برّع
صالح: ياخي احبج يوم تتأتأين
عبدالله: ههههه وحليلج يا اختاه ويهيج صار احمر محمر بعد
طلعت ساره عنهم
صالح: ياخي اعشقها، قوللّي شو اسوي
عبدالله: ههه ماعرف، انزين يلا نشل اغراضنا ونطلع
صالح: اوكي

جسوم: هلا هلا بخواتي، وهلا ببنت عمي الجميله
سلوم: احترم نفسك، انا انازع صالح عشان جي
جسوم: هههه انزين
سلوم: صباح الخير مريوم وشيوم، وصباح الورد يا احلى بنت عم
جسوم: توّه تقوللي ان ما اتغزّل، يعني حلال عليك وحرام عليّ؟
سلوم: هيه
مريوم: انتوا بدال لا تتضاربون اخترعوا شغله حقكم
شيوم: هيه مثل عبدالله وصالح
سلوم: شو قصدكم ان صلّوح احسن مني؟ لا انا احسن عنه بمليون مره
صالح: احم كأن سمعت اسمي بالسالفه
سلوم: هيه حشّينا عنّك وبعدين؟
عبدالله: يا الله عدّي الرحله بسلام و محبه
جسوم: هههه صدق انهم توم وجيري و عبود سبايك اللي هو الجلب
عبدالله: اخس و اعقب ههههه
صالح: يلا تفضّلوا خلّصنا
ساره: من زمان ما كليته، اتذكر ايام اول
عبدالله: هيه صدقج يوم نكون بحديقه عائليه و امي تسوّيلنا صمون و شبس
ساره: يلا نلعب درّاجات
صالح: صبري توّه بدينا ناكل
ساره: انا خلّصت
عبدالله: احمدي ربّج ان سوّينالج اكل، وحليلنا انا وصلّوح نسوي للكل ونحن بعدين ناكل
ساره: انزين بس خلصوا بسرعه
سلوم: في اربع دراجات، مريوم تركب معاي، شيوم مع جسوم، و ساروه مع عبدالله
صالح: وانا!
سلوم: انت بروحك
صالح: لا ابا ساروه
سلوم: اقول حد يسكته ولا عادي ارتكب جريمة قتل
عبدالله: انا عادي عندي بس المشكله هي بتستحي ان تحضنك
صالح: عادي خلها تستحي، بتتعوّد بعدين
ساره: لا لا انا مابا
سلوم: ياخي ماقدر استحمل ها الإنسان
ساره: عبود انا بلعب احين لين تخلصون اكل، لان بعدين بقعد وراك
صالح: تقصدين وراي
ساره: هههه لا
صالح: يلا عاد عبود عادي عنده
ساره: وانا مو عادي عندي، انا بلعب احين باي
مريوم: انا وراج بركب
شيوم: و تخلّوني بروحي!
جسوم: خلاص انا بلعب و بركّب شيوم معاي
سلوم: عيل انا بعد بلعب
صالح: وانا بعد شوي بلحقكم

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 19
قديم(ـة) 08-01-2015, 07:08 PM
f6amy9697 f6amy9697 غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
Upload47d128adc2 رد: رواية عشقته فخذلني/بقلمي


الفصل الثالث عشر: انجلبوا!!!

عبدالله: تدري ان ودّي اكون بدال ساروه
صالح: وتدري ان ودّي اكون بدال مريوم
عبدالله: هههه شرايك يوم يكون سلوم بعيد شوي تركّب ساروه معاك
صالح: الصراحه خاطري بس اخاف عن تطيح
عبدالله: ليش تطيح؟
صالح: لانها بتستحي تمسكني و يمكن تطيح من الدراجه
عبدالله: لا ما عليك برتّبها لك
صالح: يلا قوم بنسير نلعب
عبدالله: يلا فوقه، بس ماعندي دراجه
صالح: عادي إركب معاي
عبدالله: هههه اوكي

و هم يلعبون يت ساره تصعّد جان تنجلب هي و مريوم معاها
صالح خايف: سااااااروووووه
عبدالله: تعال بسرعه ارفع الدراجه عنهم
مريوم: آه راسي يعوّرني شو صار
صالح: ساروه ساروه فيج شيء يعورج شيء تكلمي ردّيييي
عبدالله: وين جسوم وسلوم
صالح: ماعرف رايحين بعيد
مريوم: ساروه اويييي
عبدالله: مريوم فيج شيء؟ يعورج شيء
مريوم: بس راسي يعوّرني، بس ساروه شو صار لها؟؟
عبدالله: اقول صلّوح بشل انا مريوم وانت شل ساروه
صالح: اوكي و نرد صوب الخيم ونشوف شو فيها ساروه
عبدالله: يلا شل الدراجه وانا بروح بالثانيه
صالح: الله يخلّيج ساروه قومي، آآآآخ ليتني انا اللي انجلبت وانتي لا، حياتي بليييز ردّي، سارونه فديتج بسوي اللي تبينه بس قومي لا تخوفيني عليج
نزلت دمعه من صالح وطاحت على خد ساره
صالح: لو تغْليني نشّي

وصلوا صوب خيمهم و صالح خايف وايد على ساره
صالح: عبود عبود شو اسوي ما قامت
عبدالله: شممها العطر الأمسي
مريوم: بليييز ساروه قومي
صالح: ما تقوم ما تقوم!!!! ليش!!! لازم تقوم
عبدالله: حط عطر اكثر
صالح: حطّيت وايد
عبدالله: بنوديها المستشفى يلا قوم بسرعه
صالح: شغّل السياره احين بييك انا، ساروه بليز قومي
مريوم: ليش ما تقوم؟؟؟
صالح: ماعرف والله ماعرف!

ركب صالح السياره ورا هو وساره
صالح: عبود يلا طير للمستشفى
عبدالله: اوكي بس انتبه على دقات قلبها و نَفَسها
صالح: لا بسم الله عليها إن شاء الله ما يصير شيء، ساروه يلا قومي لا تخوفيني اكثر من جذي
عبدالله: أقرب مستشفى ناخذ نص ساعه لين نوصل
صالح: انزين بس بسرعه سوق، والله قلبي يعورني عليها
عبدالله: اتصل لسلوم خبره عن يخاف علينا
صالح: اوكي، الو سلوم بس بخبرك ان ساروه انجلبت بالدراجه واغمى عليها بس اختك بخير، وأختك بخيمتهم وانا وعبود شالين ساروه نودّيها المستشفى… اوكي…باي
عبدالله: ها شو قال؟
صالح: قال ان بيروح عند اخته و بيخلّي جسوم مع مريوم وشيوم و بيلحقنا بسيارته
عبدالله: اوكي، الله يعين كم رادار زخني اليوم
صالح يصرّخ: وقف وقف!! ساروه ما تتنفس
عبدالله خايف: لا كيف ماقدر اجاوز عشان اوقف على جنب، اكفخها، صفّعها بسرعه احيييين
صالح: لا مابا
عبدالله يصرّخ: اقولك اكفخها اقوى ما عندك لا اجلبك بالسياره احين
صالح خايف من خاطره: أ أوكي، انا آسف ساروه
طراااااااااااااااااخ
صالح: عبود، عبود، تنفست، تنفست!!!!
عبدالله: الحمدلله
ساره: أييييي شو صار؟ وين انا؟ ايييييه ليش انا فوق حضنك؟!!
قامت ساره: شو السالفه عبود؟
عبدالله: والله انتي هبله
ساره: ليش ويهي يعوّرني وايد كأن حد كفّخني
صالح: احم، انزين شيء يعورج؟، غير ويهج؟؟
ساره: لا، هيه صح تذكّرت انجلبنا انا ومريوم، وين مريوم؟
عبدالله: مريوم بخير زينه هي بالخيمه وانتي الهبله اغمى عليج وما فاد العطر، سبّحناج بالعطر وما قمتي، وقلنا بنوديج المستشفى وقبل شوي خوّفتينا…
قاطعه صالح: اششش، بس الحمدلله انتي بخير
ساره: شو صار؟ ليش قلتله اششش
عبدالله: خلها تعرف عادي
صالح: لا لا والله يعني انا آسف ما كان قصدي
ساره: شو خوّفتوني قولوا
عبدالله: وقّف نَفَسج فقلتله يصفعج، لان صارلي موقف مع ربيعي قبل وجي سوّيني، وهو ما طاع، بعدين بالغصب صفعج
صالح: والله انا آسف ما كنت ابا جي اسوي
ساره: انا اقول ليش ويهي يعورني
صالح: آسف والله آسف
عبدالله: ياخي قوليله سامحتك، كسر قلبي وحليله
ساره: شكراً صالح
صالح: ما سويت شيء
عبدالله: انبله صفعتها ههههه
صالح: انت انجب والله يعني احس حرام
ساره: انت سوّيت اللي شفته صح
عبدالله: هيه صح بكلّم سلوم اطمنه وبنرجع لهم
عبدالله يطمّن سلوم، صالح مايعرف شو يسوي مستحي من ساره لأن صفعها
ساره: صالح بسألك شيء
صالح: اسألي اي شيء تبينه
ساره: انت شّليتني من وين انجلبت وركّبتني جدّامك بالدراجه صح؟
صالح: هيه، شو كنتي قايمه؟
ساره: لا بس حسّيت كأن حلم، بس بسألك بعد، يعني اتأكد
صالح: اوكي
ساره: نزلت دمعتك علي؟؟
استحى صالح ماعرف يرد
ساره: انا آسفه صالح والله آسفه يعني، دمعتك وايد غاليه علي، بس اوعدني مره ثانيه ان ما تنزل دمعتك الغاليه، اوكي؟
صالح: إن شاء الله، سارونه بسألج
ساره: اسأل
صالح: اذا ردّيتي بالزمن قبل لا تيين الشركه وتتعرفين علي، بتروحين الشركه عشان تقابليني ولا بتخلّيني بعيد عن حياتج؟
ساره مستحيه: حد يتمنى ان يتخلى عن شريك حياته!
صالح: يعني انا شريك حياتج؟!
ساره: ماعرف
صالح: لو سلوم ما كان بحياتج جان انا وانتي بنكون احلى اثنين
عبدالله: الله يسامحج يا ساروه كم رادار زخني اليوم
صالح: ههههه والله لو تشوفين سواقته كيف بيغمى عليج مرّه ثانيه، كأن fast & furious
ساره: الحمدلله كان مغمى علي هههه
صالح: تدرين انج رقيقه
ساره: لا مو رقيقه
صالح: انبله امس اغمى عليج و حتّى اليوم
ساره: امس من الخوفه، منكم الله يغربل ابليسكم
صالح: ههههه بس حلو الشيء
ساره: اصلاً عادي
صالح: تدرين شيء
ساره: شو ادري؟
صالح: ان حلو يوم كنت اسمع دقّات قلبج
ساره: هاه!!
صالح: من قال هاه سمع ايوه
ساره: بس كـ كيف سمعت؟!
صالح: يوم كان مغمى عليج، كنت لازم اتحسس دقات قلبج عشان سلامتج، ييبي ييدج
ساره: هاه!
صالح: من قال هاه سمع، يلا عاد باقي شوي ونوصل، ييبي ايدج
ساره: مم مابا
مسك ايدها وشدها
صالح: حسّي دقات قلبي، عشان تعرفين شعوري
ساره: أأأ
عبدالله: Hello, anybody here?!
صالح: ههه شفيك
عبدالله: كأن الجو صار رومانسي زياده عن اللّزوم
صالح: ياخي هي مره بالحياه، خلنا نستمتع
عبدالله: هههه بس انت شوف ويهها وحليلها احس بينفجر من الإستحاء
صالح: لا فدّيت ويهها، قمر
ساره: أأ انزين ايدي
صالح: ياخي احب امسك ايدج
ساره: مم مابا
صالح: خلاص مسكتها وخلّصت، ها هدّيتها بس بتشكريني بعدين صدقيني
عبدالله: واااي اختي تستحي ههههه
صالح: ها الحلو اللي فيها، انها تستحي
ساره: بس لاه
عبدالله: يلا وصلنا انزلوا يا الحبايب
ساره: اييييه لا تقول جي
صالح: ههههه بتتعودين حبيبتي بتتعودين

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 20
قديم(ـة) 30-01-2015, 11:38 AM
f6amy9697 f6amy9697 غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
Upload1120a2f436 رد: رواية عشقته فخذلني/بقلمي


الفصل الرابع عشر: ليش خدّج احمر


سلوم: ساروه انتي بخير؟ صارلج شيء؟!
ساره: الحمدلله انا بخير
سلوم: ليش خدّج احمر
صالح: احم، لأنها انجلبت و يت الضربه على خدها
سلوم: اها، سلامات ساروه فيني ولا فيج
صالح: انا اللي بقتله احين مو هو يقتلني
سلوم: اوف منك يا الحسود
صالح: على الأقل هي يوم تحتاجني اكون موجود عندها مو بعيد
عبدالله: بتسكتون ولا اضربكم، شوفوا ويه ساروه القمر، شوي و بتصيح، خلاص لا تتضاربون
صالح: خلاص سوري غناتي
سلوم: سوري ولا أردني ههه، ترى بكفخك لو رمست هاه
صالح: هاها، ضحّكتني وانا مافيني ضحكه
جسوم: يا الله متى بيي اليوم اللي بيتضاربون علي، والله يحظّج ساروه، عندج اثنين متخبلين عليج وشو تبين بعد
صالح: لا عندها واحد متخبّل عليها، اللي هو انا وبس
سلوم: اسكت اسكت انزين
عبدالله: انتوا الاثنين اسكتوا، احين لازم حد يسير يطلب غدا، ولا ما تبون غدا
سلوم: لا لا نبا
صالح: انا ابا آكل وايد يوعان
عبدالله: اوكي، احين باخذ يا سلوم او صلّوح معاي، عشان ما تتضاربون ويوم ايي اشوف مجزره
صالح: ههههه، انا بتم هني
سلوم: انا بتم
صالح: لا انا بتم
عبدالله: اوكي اوكي خلاص، بسوي قرعه لكم عشان ما تتضاربون، واللي يفوز يتم هني، ها كله عشان سارونه هاه ههههه
صالح: فديت السارونه انا
سلوم: جب جب، تفداني انا وبس
عبدالله: يلا سوّو حجره ورقه مقص
صالح وسلوم: حجره ورقه مقص
سلوم: نانا انا حجره وانت مقص، كسرتك
صالح: لا ما يستوي نعيد، انا ابا اتم
عبدالله: يلا صلّوح تعال، حسستني بعدمك
صالح: لا مو جي بس ابا ساروه
عبدالله: انت تعال وانا بخبرك اسرار ساروه
ساره: هاه شو!! لا مابا ما يستوي
عبدالله: هههه خلاص مابا اقول اسرارج، بس بقوله عن شو تحبين وتكرهين
صالح: اوف انزين
عبدالله: بييب مندي دياي صحنين و مظبي صحنين، اوكي؟
سلوم: هيه اوكي
ساره: عبود ييب ايس كريم بعد، خاطري فيه اللي من داخل ابيض ومن برّع وردي
عبدالله: هيه عرفته، من عيوني
صالح: لا من عيوني انا
عبدالله: حتى معاي بتتضارب هههه
صالح: لا هههه بس جي يعني اغار عليها
عبدالله: انزين يلا نروح، اقول ساروه لو عصّبوا فيج بس دقّيلي
ساره: هههه اوكي

الرد باقتباس
إضافة رد

رواية عشقته فخذلني/بقلمي

الوسوم
/رواية , بقلمي/ , روايتي , روايتي * الاوله
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ روح زايــــد روايات - طويلة 34272 اليوم 10:40 AM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ وردة الزيزفون روايات - طويلة 18339 04-08-2013 11:40 AM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ روح زايــــد روايات - طويلة 2018 20-07-2011 03:02 PM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ روح زايــــد روايات - طويلة 2048 11-03-2011 01:54 PM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات ؛ !! أنـثـى الـ خ ـيـآلـ !! روايات - طويلة 3973 07-10-2010 01:10 PM

الساعة الآن +3: 01:28 PM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1