غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 171
قديم(ـة) 30-07-2014, 02:23 AM
صورة سر أنـــوثتـــي الرمزية
سر أنـــوثتـــي سر أنـــوثتـــي غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: كفاني لك شوقاً ياسيدي / بقلمي


اهلين انثى
سوري على السحبه
بس ما احب برمضان اقرا روايات او اي شي
علشان كذا انقطعت
ان شاءالله فتره وبرجع اقرى وارد عليكي


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 172
قديم(ـة) 30-07-2014, 08:03 AM
صورة انثـى بجنـ~~ــون طفلة الرمزية
انثـى بجنـ~~ــون طفلة انثـى بجنـ~~ــون طفلة غير متصل
يَگِفيْنِي وُجُوْدَ اْللهِ مَعِيْ فِيْ گُلِّ وَقْتٍ وَحِينْ ♥..
 
الافتراضي رد: كفاني لك شوقاً ياسيدي / بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها مـآروكـو مشاهدة المشاركة
مممممم حححيلووو آلبآرت ع آلرغغم من أني مآقآريته كووله:(
بس وآلله تعب من آلفوون ححتى مآأگدر أكتب توقعآت
يلآ لمن نخلي رآوتر بس مآأععتقد ح نحط إلآ لمن نشتري بيت ونستقر شت :(
ععآششووآ إيدينچ عع آلبآرت حبي
ششيكرن
تسلمي حبيبتي
مقدرة وضعك وحياك بأي وقت
ودي ^__^

اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها آنثـى خرافيـهہ مشاهدة المشاركة
باااااارت في منتهى الروووعه
يسلمووو قلبوو عالبارت القميل


..
الأروع تواجدك معنا ياقلبي
انرتيني


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها مآلي إلآ الغآلي مشاهدة المشاركة
تسسلم ايدينكك ع البرااات حبيبتي
اممم م عندي توقعات الحين
وننظر البارت بعد العيد والله يصبرنا
والسسموحهه تعبناكك معانا




وان شاء الله معاك للنهايهه
الله يسلمك ياقلبي
لا أفا عليكم لا تعب ولا شيء
الله يحفظك يا الغالية
ودي لك ^__^

اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها دلوعة طول عمري مشاهدة المشاركة
رروعة


اعتبريني متابعة
الأروع انتي ياقلبي
متابعتك لنا شرف كبير لي
تقبلي تحياتي

اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها تشوهت من غلطه بشر مشاهدة المشاركة
السلام عليكم ورحمه الله

اول رد لي لروايتج
روووووعه روااايتج
بسس في شي بسيط ودي اقوله لج
اذا ممكن اذا كتبتي بارت جديد بليييز اكتبي اسماء اللي يتكلمون لاني اخربط و اعيد الموقف عشان استوعب منوو اللي قال هالكلام

وبسس
والله يعطيج العافيه على هالرواايه الجممميل

وان شاء الله بكوون من متابعين روايتج
وبأنتظاار الباارت ياعسسل

ودي/تشوهت من غلطه بشر
هلا حبيبتي حياك علطول هنا
وعلى انتقادك سبق وتكلمنا فيه ياقلبي

وكلامك الحلو هذا دليل على ذوقك الرفيع

تحياتي لك ياعمري

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 173
قديم(ـة) 30-07-2014, 08:11 AM
صورة انثـى بجنـ~~ــون طفلة الرمزية
انثـى بجنـ~~ــون طفلة انثـى بجنـ~~ــون طفلة غير متصل
يَگِفيْنِي وُجُوْدَ اْللهِ مَعِيْ فِيْ گُلِّ وَقْتٍ وَحِينْ ♥..
 
الافتراضي رد: كفاني لك شوقاً ياسيدي / بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها زهرة أمـل مشاهدة المشاركة
رواية جميلة جدا .. استمري عزيزتي .. تحياتي
الأجمل تواجدك بيننا
تقبلي تحياتي
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها همس القواف مشاهدة المشاركة
رواية جميلة استمري
الأجمل هو بصمة حضورك الراقية
الله يسعدك ^__^

اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها Shaden Al-Otaibi مشاهدة المشاركة
م شاء الله جمممميل جداً


استمررررري ي قللبي
تسلمي حبيبتي
الأجمل انتِ

ربنا يخليك 


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها عايشة بقلب صامت مشاهدة المشاركة
جمييييييييييييييييييلة روايتك الله يعطيك العافيه
اتمنى تعتبريني من متابعينك
بانتظارك بليييز لا تطولين
من ذوقك ياقلبي
يعافيك يارب .. والصراحة متابعتك شرف كبير ليا
لي كل الفخر انك احدى القراء لمولودتي المتواضعه

الله يسعدك

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 174
قديم(ـة) 30-07-2014, 08:22 AM
صورة انثـى بجنـ~~ــون طفلة الرمزية
انثـى بجنـ~~ــون طفلة انثـى بجنـ~~ــون طفلة غير متصل
يَگِفيْنِي وُجُوْدَ اْللهِ مَعِيْ فِيْ گُلِّ وَقْتٍ وَحِينْ ♥..
 
Upload116333e0a4 رد: كفاني لك شوقاً ياسيدي / بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها دمعةفي الهواء مشاهدة المشاركة
امممم انا بصراحه قرات وكنت متابعة معكي بصمت و وصلت ذحين الجزء السابــــع ياقلبي استمري لان من جد ابداع ومــــره بيــان انها فلــه الرواية هههههــاي وسوري على القصور ما اعرف امدح مره بس جد جد روعــة يسعدك ربي...

تقبلي تحياتي..
ياحبيبتي انتِ
ايه شطورة انك طلعتي من مخبأك ههههههههههههههه
لا ابد عادي يكفيني ردك الجميل هذا ماشاء الله
وتسلمي على كلامك الحلو
تقبلي تحياتي

اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها سَيِّـدْ الحُرُوفـْ مشاهدة المشاركة
انثـى بجنـ~~ــون طفلة

ما شاء الله عليج يا الشيخه ابدعتي واستمعت في ابداعج

المتالق وثابري على هذا التميز باذن الله وعسى ما تحرمينا

من يديدج الدايم

احترامي لج

اعصار دبي
اهلًا اخي ..

أشكرك كثيراً على هذا الكلام الرائع
وهذا قليل من اللي عندكم =)
اي ومنكم نستفيد في عالم الإبداع

انرتيني ..


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها حسوني المزيوني مشاهدة المشاركة
اي شسمه ذاك بقولك احم اول بسلم
السلام عليكم ورحمه الله وبركاته شلونك شخبارك وعيدك مبارك كل عام وانتي بخير وصحه وسلام وينعاد عليك السنه وكل سنه
احين بقول اممم اي متى البارت صدقيني متشوق وانا اريد عيديتي بارت طويييييييل اتمنى مأتخيبيني واريد عيوده منك ههههه مو الحين العيد واذا مو عيد عادي مقدما ههه بس صدق اشتقت لاحشحاث الروايه وابطالها ومتشوق اعرف بذات نيويورك ههههواي تكفييين تكفييين تكفييين ابي اي شي عادي حتى لو مقاطع صغنونه اهم شي اريد بارت ههه او اي شي يتعلق بالبارت الي هو زيين احم لحد يشوفك هههه
المعجب نمبر(1)
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
اهلًا اهلًا .. الحمدلله كلنا بصحة وسلامة وانتم عساكم طيبين ؟
وانتم بخير امييين يارب اجمعين
ان شاء الله اليوم راح انزله بس الساعه كم بالتحديد ما اقدر احدد
وكمان ابشرك طويل هد حيلي
خلاص هانت راح الكثير بقى القليل
يسعدني حماسك هذا ..
تقبل تحياتي ..

اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها سر أنـــوثتـــي مشاهدة المشاركة
اهلين انثى
سوري على السحبه
بس ما احب برمضان اقرا روايات او اي شي
علشان كذا انقطعت
ان شاءالله فتره وبرجع اقرى وارد عليكي
يا هلاا حبيبتي
لا ابد عادي من حقك
وحياك الله بأي وقت

وانا بنتظارك وبنتظار تعليقك بعد ماتوصلي لنا

تحياتي لك

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 175
قديم(ـة) 31-07-2014, 01:14 AM
صورة T تمـــــارا T الرمزية
T تمـــــارا T T تمـــــارا T غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: كفاني لك شوقاً ياسيدي / بقلمي


مررحباا

تسلمي يااجميلة على هالبارتات الحلوة توي انتهيت من البارتات اللي فااتتني ،

وانا اقرأ جا على باالي تووقع او احتمال ان الجاازي تكوون متزوجة قبل تفقد ذاكرتها

بس صعبة رااح تنقلب حياتها فووق تحت ، حلووة حيااة سطام وزوجااته فيها اكشن هههههه

شوي خناقات ومشاكل وشوي سمن على عسل بس زوجتة الاخيرة شو وضعها اللي فهمته انها

بمشاكل عند اهلها طيب كيف تزوجها سطام يعني يعرفهم او سمع عنهم ويبغى ينقذهافاتزوجها

عشان يكسب فيها آجر ههههههه على كلام رشيدة او رؤى مدري سامية هو كلهم تزوجهم كاسب

فيهم آجر ليش يفكر بالنااس ومايفكر بنفسه يعني يحب ويتزوج وهييك ..

نرجع للجازي وجواد صرااحة انا معااه في زعله له حق وهو يشووف زوجته رافضه قربه للمرة

الثانية خاصة انها رضت في البداية وعلى اساس يفتحوا صفحة جديدة .. اما هي مدري شو

اقوول يمكن كلامها صح لما قالت انها ممكن تكون تعرضت للاغتصاب عشان كذا تخاف من قرب

اي رجل منها ..

في شي مافهمته المار والجوهرة شو يقربوا لجواد واهله ؟!!!

وووشووو كمااااان ..... ايوة تذكررت بناات الملجأ شو فيهم ليش ضايعااات كذا البوية والايمو

والعلاقاات مع الشباب فين المربياات عنهم وليش الجازي لما عرفت عن علاقة تولين بمؤيد سكتت

المفروووض تبلغ المربياات مو تسيبها كذا وتتنظرها تنهي علاقتها معاه لوحدها بدون مساعدة

احد كبير وفااهم ..

ام جواد وابو جواد مرررة طيبين ومن حسن حظ الجازي اللي ربي رزقها بأهل زوج زيهم امممم

يمكن مع الوقت ام الجازي تلاحظ علاقة الجازي وجواد وتسأل الجازي وتقولها عن وضعهم وتتدخل

وتساعدهم او مايمديها عشان سفرتهم بس المهم انها تعرف ..

امممم ذكرتي وحده كانت تدعي لوحدة اسمها فرح اتوقع فررح هي الجاازي وهذي اختها او صاحبتها

متوقعه انهاا ماتت ....





وووووبس وننتظر البارت القااادم



تعديل T تمـــــارا T; بتاريخ 31-07-2014 الساعة 03:30 AM.
الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 176
قديم(ـة) 31-07-2014, 03:41 AM
صورة انثـى بجنـ~~ــون طفلة الرمزية
انثـى بجنـ~~ــون طفلة انثـى بجنـ~~ــون طفلة غير متصل
يَگِفيْنِي وُجُوْدَ اْللهِ مَعِيْ فِيْ گُلِّ وَقْتٍ وَحِينْ ♥..
 
11302798202 البارت التاسع



بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
ماشاء الله تبارك الله
ولاحول ولاقوة إلا بالله


بمناسبة العيد اهديكم هالبارت الطويل ..
" قراءة ممتعة "


البارت التاسع ...

أبيـن العـقـل والقـلـب احـتـرابُ
لـعـمــري إن ذاك الاغــتـــرابُ
إلـى هـذا مـع الفجـر ارتحـالـي
وذاك لــه إذا أمـسـي الـذّهــابُ
وكم قاسيتُ من ذيـن اضطرابـاً
به قد ضاع من عمري الشبابُ
لثغري الضحْكُ والآهات تـدوي
بقلـبـي إنـمـا ضحـكـي انتـحـابُ
وكـم أبنـي قصـورا ثـم أصـحـو
ويبقـى عنـد ذلـك لـي الـسـرابُ
كأنـي صـار مـن حـلـمٍ طعـامـي
ولي من بعض أوهامي شرابُ
وأرفـل فـي دمقـسٍ مــن خـيـالٍ
أتستر يـا تُـرى هـذي الثيـابُ ؟
ولـي سفـن مـن الآمــال شـتـى
بهـا أبـحـرت يطويـنـي العـبـابُ
تجـلـد هـكـذا الدنـيـا ستـمـضـي
وما فـي ذاك مـن شـيءٍ يُعـابُ
حيـاةُ المـرء مـن شــدٍّ وجــذبٍ
كساحٍ الحرب كم فيهـا ضِـرابُ
بسيـف العمـرِ مـا ينفـكّ يـفـري
إلى أن يحتوي السيفَ القـرابُ
ألا صـبـرا عـلـى ثـلْــمٍ بـسـيـفٍ
لـه مـن فـجـوة القـبـر الـقِـرابُ
وقـلْ يـا ربّ أنـت رجـاء قلـبـي
فمـنـك إلـيــك بـدئــي والإيـــابُ

~ سلاف~

__________


نزل وهو يسير بالدرج رآهن مجتمعات
لمحته ابنته تالا لتصرخ -: بــاابــاا
وركضت له فما كان منه الا ان يستقبلها بحضنه -: ياحبيبة بابا
حملها واكمل نزوله -: ياماشاء الله مجتمعات !
ودام انكن مجتمعات عندي لكن خبر
رشيدة وقفت -: ياعساه خير
-: ايه خير ان شاء الله اجلسي واستريحي يا الغالية
جلست وهو الآخر جلس بجانب الهنوف ليهمس -: اخبارك الحين
بتعب -: الحمدلله احسن
رؤى تنغز سامية بكتفها وسامية حركت يديها بالهواء
بالقرب من اذنها اليمنى
" وكأنها تقول مجانين "
رشيدة انتبهت لهما فابتسمت وقالت -: ايه سطام وشهو الخبر
تنحنح -: والله هو يعني .. نقل بصره لسامية .. يخصك
وملامحها المكتئبة انفردت -: انا !! وشو
ويريد تفجير حماسها -: بس تراه خبر قوي .. مستعدة !
رشيدة بقلق نظرت له وهي تعلم ان قال سطام
" خبر قوي " فإنه يمهد لسرد مصيبة
رؤى المكتئبة ايضاً فهذا ثالث يوم لها لم تخرج فيه من البيت
تحمست قليلاً -: وشهي المصيبة ..
الهنوف شعرت بالخوف يتسلل لقلبها .. مصيبة !!
وكيف علمت ؟ .. ياااه كم هذه الأسرة غريبة جداً
حتى في جلوسي معهن قبل قليل لم يعتبرنني زوجة لزوجهن
بل اختاً صغرى لهن ، هل هن اناث حقاً ؟!....
سطام راقب ملامحهن القلقة والمكتئبة والخائفة والمتحمسة قليلاً -:
حكمت المحكمة ببراءة جاسم وقصاص عِقاب
سامية رمشت لأكثر من مرة لهول الصدمة
وبتأتأة -: س- سطام من - منجدك جا- جاسم اخوي طلعت براءته
-: ايه طلعت .. نهض ليضع تالا جانباً ويتجه لها ليحتضنها
.. مبروك ياقلبي وان شاء الله الباقي يتعضون
تشبثت به وهي تبكي -: سطام تكفى ودني له ابي اشوفه
-: حاضر بس خلي الأوضاع شوي تهدأ واجيبه لك بشحمه ولحمه
ابتعدت عنه وهي تمسح دموعها -: بروح اصلي شكر لله
ببتسامة -: روحي
رؤى بفرح لها -: الحمدلله ربي ماضيع دعواتها الحمد والشكر له
رشيدة -: اي والله الحمدلله بس سؤال الحين جاسم وين بيعيش
ما اتوقع يسكن عند اعمامه بعد اللي سوه فيه وفي سامية
سطام -: والله هو رجال وعاقل ووين ما قال يبي يروح حنا معه
الهنوف شعرت بأن وجودها مثل عدمها فنهضت من غير
ان يشعروا بها وذهبت لغرفتها بهدوء تام ..
رؤى التي لمحتها وهي تصعد -: شكلها حساسة
سطام بغرابة -: ليه !
-: لأن ما اعطيناها وجه بالسالفة ويوم مالقت شيء تقوله راحت
-: لا لا بس لأنها مي بملقوفة ولا تبي تتدخل بخصوصيات غيرها
رشيدة -: بس والله فرحت لمن تقبلتنا
وفرحت الحين اكثر لسامية
عسا الافراح تتحاذف علينا من كل صوب ..
رؤى -: وانا بعد ماتوقعت اتقبلها ولا هي تتقبلني
سطام ببتسامة عريضة -: الحمدلله
في الأعلى بغرفة سامية .. كانت ساجدة
الحمد لك يارب حمداً يليق بجلال وجهك وعظيم سلطانك
فلم تضيع دعواتي التي دعوتك اياها
فقد برّئت اخي من ذلك الكمين الذي اعدّه ولد العم
والله يارب انه ظالم وانت تعلم بذلك
كان يجعلني خادمة له وفي بعض الأحيان يراودني عن نفسي
" بكت " .. يارب عشنا في شتات انا وجاسم
جاسم الذي جعلوه راعياً للغنم والإبل
ويحمل القصب في ذروة الظهيرة ..
وهم لايخشون عقاب الله بل كانت ضمارهم مرتاحة
هذا فقط لأن ابي تزوج امرأةً احبها لم تكن من قبيلتهم
بل كانت من قبيلة اخرى معادية لهم ..
وعندما ماتا كان الحق لقبيلة والدي بأخذنا ..
يا الله ! .. كم كانت اياماً مرهقة ومُتعِبة كثيراً
وكان سطام هو الأمل الذي ارسلته إليّ
فالشكر والحمدلك يارب
اللهم افرحني اكثر بالنظر لوجه اخي
الذي غاب عني ثلاث سنوات ..
آحح يارب الهمني الصبر على شوقي لأخي
الهمني الصبر ....
وفي جهة اخرى لاتبعد كثيراً عن هذه الجهة ..
استلقت على السرير والأفكار تداهمها من كل حدب
ليلة البارحة .. سطام شجعني بأن اجلس معهن
وهن مجتمعات في الصالة وهو الذي خرج لدوامه
وعندما وطأت قدمي اول درجة بهدف النزول سمعت احداهن تقول..
سامية -: خلاص رؤى غصباً عنا .. لازم نتقبلها
على قول رشيدة سطام ماتزوجنا عبث سطام
تزوجنا رجولة منه لا حب ولا طريقة تقليدية
..
اذاً لكل واحدة منكن قصة تختبأ خلف جدار الصمت هذا
الذي تحتمون به .. وها قد انكسر اول جدار لسامية
تذكرت امراً وهي تحدث نفسها ..
اممم بصراحة عندما سمعت ماقالته سامية عدت إلى غرفتي
مسرعه وقد تبخرت شجاعتي تماماً اما اليوم
فقد تشجعت اكثر بل ارغمت نفسي على النزول
وقد كان هذا قبل قليل
بهدوء -: السلام عليكم
التفتن لها .. رشيدة بحنيتها المعهودة -: ياهلا يمه تعالي
تعالي هنا اجلسي يمي
جلست بخجل لا تعلم ماتقول ولا تعلم حتى ماتفعل
رؤى جلست بالأرض امامها -: اجل انتِ ضرتي وعروستنا الجديدة
يخي وين الناس كنا البارح منتظرينك وسويتي لنا طاف
سامية التي تزاحمها بالأرض -: اي والله آخر شيء كنا بنجيك غرفتك
بس الوالدة الحكيمة قالت لا هي وقت ماتبي تجي بتنزل
رشيدة صفقت -: سامية رؤى يلا فوق على الكنب خرعتوا البنية
رؤى وسامية ببتسامة بلهاء خاطبن الهنوف -: حنا نخوف !!
الهنوف برغمٍ منها ضحكت -: طيب اجلسن على الكنب
زي ما قالت لكنّ .. لفت عليها وبعفوية .. وش اسمك !
-: رشيدة اسمي رشيدة ياماما
-: اممما عاد سطام ماقالك عنا شيء
رؤى التي تردف عنها -: اصلاً هوخاين يوم يروح
للثانية ينسى اللي قبلها ..
رشيدة وبصوت اعتلى -: بس بس لازم تحشون في الآدمي وتسبون فيه
-: يخي من حبنا له نسبه
-: قالت لك رؤى من حبنا له
رشيدة تركتهن لتحدث الهنوف -: ماعليك منهن وانا امك
لكن حذاري تاخذي منهن هالصفات ..
بخفوت -: أي صفات
-: والله اني استحي اقولها لكِن تعرفينها بعدين
سامية تنغز رؤى -: شف شف بس تخرب سمعتنا عندها
الهنوف ضحكت -: طيب الحين عرفوني عليكم
-: احم احم انا بعرفك علي ياجميلة
انا اختك التسبيرة رؤى عمري 21 ادرس بمعهد حاسب
وانسانة مدري وش احس بوه هههههههههههه يعني معترفة ولله الحمد
اتسعت ابتسامتها -: ماشاء الله تشرفنا
-: الشرف لي يابعد تسبدي وانتِ
-: اول اعرف عنكن وتالي اعرفكن عليّ
.. واشارت لسامية ..وانتِ
-: احم طبعاً اسمي سامية ولا تستحين مني
اذا تبين أي شيء تعالي غرفتي تدلينها
اممم يعني بمعنى ادق اعتبريني اختك انسي اني ضرتك
وعمري مايحتاج اهم شيء اني معلمة انقلش للمرحلة الثانوية
انصدمت -: اممااا انتِ معلمة !!!!!
ضحكت -: ايه والله معلمة لاتقولي ماهو بواضح
-: ايه ابداً ماهو بواضح .. الا كم عمرك
-: قلت مايحتاج ..
بعفوية -: ارجوك
-: عمري ياستي 25
-: يا الله موب واضح ابد .. يعني تصرفاتك وعبطاتك وكذا
-: الله يسامحك انا عبيطة
رؤى قاطعتها -: بزر عقلها يوزن بلد ماشاء الله
وانتِ اللي عمرك يوزن بلد عقلك حده عقل بزر
-: له له شوفو مين اللي بيتكلم
رشيدة استغفرت -: وبعدين ! .. بس انتِ وهي دون فضايح
الهنوف -: لا عادي يونسون ايه باقي انتِ ماتعرفنا عليك
-: انا يا ماما اعتبريني اميمتك ok
-: طيب ليه حتى سطام سمعته مرة بالصدفة يناديك يمه
ضحكت بألم -: مشكلتي حنونة زايد عن اللزوم
وبعدين لأني اكبر من سطام فعلشان كذا .. وحتى سامية ورؤى
وتلّو بعد كلهن بناتي وانتِ الحين بنتي بعد ..
-: معقولة اكبر منه ! مب واضح اصلاً
بلاه كم عمرك ؟
تنهدت -: بطلنا نحسب اعمارنا علشان ماننصدم كم من العمر راح
شتت نظراتها -: طيب وسطام يدري كم
-: الله اعلم .. لكن اهم شيء ماتستحي منا
حنا عايلتك الحين واذا ماقدرتي تناديني يمه
ناديني رشيدة ياقلبي ...
ابتسمت -: ان شاء الله
وحينها نزل سطام لكي يلقي الخبر
يالغموض هذه الاسرة .. يبدو بأنهم يخفون الكثير والكثير
ضحكت بسرها .. صح نسيت اعرفهم نفسي
لامانسيْت ولكن سطّام بتر احاديثنا ..
اغمضت عينيها لتسمع اذان العشاء من المسجد القريب
داهمها النعاس لتستلم له فهي معذورة شرعياً :$



*

رحل يوم الجمعة ورحل يوم السبت ايضاً واتى الأحد على استعجال
ليغادر هو الآخر سريعاً فالأيام تمضي كسرعة البرق
ليقترب سفر الجازي وجواد اكثر فأكثر
واليوم هو الإثنين ....
في منزل خالد وبالتحديد في غرفة القاطنان بها ليسا متفقين ابداً
تنهدت وهي تسمع اوامره ..
-: غسلي ملابسي انتِ ما احب مارينا تغسلها
وبعد هذي الملابس حطيها في الشنطة ورتبي الهاند باك
ومايحتاج اعيد وش ترتبين فيها .. نظر اليها .. مفهوم
نظرت اليه نظرة خاطفة رأته واقف امام التسريحة
يغرق نفسه بقطرات العطر وينظر اليها من المرآة
اعادت بصرها للحقيبة وبخفوت -: ايه مفهوم
تناول مفاتيح سيارته وخرج من الغرفة ليتركها تتنفس بأريحية
-: اف بس كله يتأمر حتى مارينا ما يتأمر عليها كذا
والحين زي كل يوم يروح الاستراحة ويتونس هناك
وانا هنا مقابلة اربع جدران وارتب اشياء السفر ..
من خلفها -: هههههههههههههههههه استعيذي من ابليس
لأول مرة اسمعك تتحلطمين
تشبع وجهها بحمرة الخجل لتلتفت -: آآآآ كيف دخلتي
ضحكت -: الباب كان مفتوح وقلت ادخل اساعدك في الترتيب
-: لا لا تتعبي نفسك خلاص مابقى شيء واخلص
-: لا وشوله التعب ياقلبي .. جلست بالأرض بجانبها
هاتي الشنطة عنك
-: يعني مُصرّة
-: ايه
اتاحت لها مكاناً يكون امام الحقيبة الكبيرة مباشرةً
واكملت طيّ الملابس بهدوء دون ان تلفظ شيئاً
حصة التقطت قطعة من ملابس جواد وبادرت هي بالحديث -:
ملابس جواد كثيرة وياليت يلبسها
اغتصبت الحديث في امر يخص جواد وببرود -: ليه
-: لأن الرجاجيل يهاوشون العيال
يوم يلبسون جنزات يقولون وين راحت المرجلة
بتعجب -: جد ! .. بالعكس الجنز تغيير للشكل والمظهر
ومايدخل بأمور المرجلة .. كم من رجال لبس الثوب والشماغ
وهو والمره سوا وكم من رجال لبس جنز وتيشرتات
ورجل عن عشر رجال ..
بإعجاب تنظر لها -: اي والله صدقتي بس وش نسوي عادات وتقاليد
لكن ترا ما اقولك مايلبسون لا عادي عمي مطلق الله يحفظه
صح ماتعجبه هالأشياء بس يقول ماعليه حرية شخصية
لكن ترا ماهو دايم يسمح لهم
-: طيب اذا كانت حرية شخصية متى يلبسونها !!
-: بالرحلات او بالسفريات وبعض الاحيان في الجمعات
يغض الطرف .. الا تعالي انتِ علامك تتحلطمين
وش مسوي لك جواد ..
شتت نظراتها بخجل ولا تعلم ما الذي حل بها
وفكرة ان حصة سمعت حديثها " تحلطمها " .. اخجلها كثيراً -:
ماسوى شيء
وهي تدخل آخر قطعة ملابس -: علينا .. وليدي واعرفه اسلوبه زي وجهه
لايغرك اذا اعطاك كم كلمة حلوة اعرفه بياع حكي
لأنه اذا انقلب مزاجه استغفر الله يصير اقشر محد يحبه
-: والله ماصار شيء
اعتدلت بجسدها ناحيتها ووضعت
يديها على منكبي الجازي لتشدهما -: شوفي ياحبيبتي انا ماني
عارفة وش بينكم
الجازي نظرت لحصة بصدمة .. كيف احست !
اردفت حصة -: والدليل نظرتك ذي
بس صدقيني مافي احد ببداية زواجه مرتاح
اذكر انا ببداية زواجي " وبتلطف " .. هذا وابوك كان يحبني
من ايام الطفولة بحكم اني بنت عمه ولمن كنا ورعان كنا مع بعض ..
الجازي ابتسمت على كلمة ابوك وايضاً على خالد الذي
تزوجها حباً من ايام طفولتهما ..
بحياء تردف -: بلاش هالابتسامة ترا والله استحي يوم اقول كذا
بس ماعليه علشان اعطيك مثال قريب
اتسعت ابتسامتها حتى بانت ضروسها -: ايه طيب اسمعك
-: ايه وعلى هذا الحب كان تصير بيننا مشاكل
اولها الطبخ كان طباخي ماصخ مايعجبه رغم ان اميمتي الله يرحمها
معلمتني وانا باقي بزر وعمري احداعش بس وش اسوي
ماكان يحب اكلي ودوم هواش وابكي ويجي بعدها يراضيني
بس عقب وش ! .. وبعد اشياء واجد كنا نختلف عليها
وهذا وهو مبني على حب طفولة فكيف انتِ وجواد
اللي ماتعرفون بعض ولا حتى جلستوا ايام الملاك مع بعض
فأكيد بتصير بينكم اختلافات كثيرة أولها اختلاف الأفكار
والشخصيات وحتى البيئة بعد
تبللت اهدابها بالدمع ولكن سرعان ما مسحتها
لتشك حصة ..-: مأذيك ؟!
هزت رأسها بـ لا
-: اجل
-: لا مافي شيء
-: براحتك انتِ الصراحة مراح اطلع منك لا حق ولا باطل
لكن أي وقت حسيتي انك تبين تفضفضين لأحد
تعالي لي وصدقيني سرك في بير عميق حتى جواد ماراح يدري عنه
ابتسمت بحشرجة -: والله كثير علي يمه كثير حيل ..
احتضنتها -: كنت اتمنى يكون عندي بنت لكن قدر الله ما اجيب
غير ولد واحد حاولت اتعالج بس مافي ربنا ما اراد
لكن ربي اهداني وعطني عطية على قد نيتي
جيتي انتِ ويافرحتي فيك
الجازي تخشى ان تدمن هذا الحضن فهي تستلم له بألا شعور -:
الحمدلله وانا ممتنة لربي ان عندي ام مثلك
حصة ابعدتها بهدوء -: ربي يحفظك ويوفقك
ويحبب بين قلبك وقلب جواد ..
لم تقل شيء لتردف .. باخلة بكلمة آمين !
بهدوء -: آمين يارب
نهضت -: اخليك الحين ترتاحي واي شيء تبينه تعالي غرفتي
بحياء -: لا صعبة
-: اقول تعالي وانتِ ساكته
-: احم ان شاء الله
اتجهت حصة للوصيد لتلتفت للجازي -: ايه صح تذكرت
بكرة معزومين عند اميمتي بهية
-: والسفر !!
-: ايه تتغدون وتسلمون ع الكل وتتوكلون على الله
-: ان شاء الله
اقفلت الباب خلفها لتتناول الجازي " الهاند باك "
وترتب بها مايلزم ...



*

مجتمعين في الأرض يجلسون على الحصير ..
اتى ناحيتهم ضوء لسيارة ..
جهاد -: جاء جاء عريسنا
سلطان بهمس -: يخي لو انا مكان مرته كان سويت حريقة
-: ايه عرسان وجاي عندنا يومياً
نزل من السيارة -: ايه حشو حشو ياجرابيع
جهاد -: والله ما الجربوع الا انت
سلطان -: الا ايه ياخوي صارحني المدام تبعك
ماقوّمت عليك الحرب العالمية الثالثة ؟
جلس معهم على الحصير -: لا ابوكم ولا ابو من جاكم
هذا جزاتي ابي اودعكم عاد المدام بعدين بنقابلها اربع وعشرين ساعه
بس انتو اللي ماتستاهلون مراح اشوفكم الا في السنة حسنة
سلطان -: لا خلاص حقك علينا ونم هنا بعد
-: آحح ياليت بس وانت عارف بكرة سفرتي
عمّار الذي دخل حوش الاستراحة وسمع مايقول -:
فالح والله وجاي بعد
نظر له -: ماشاء الله سلّمت
*المقصود هنا انه سلّم من فترة دوامه في العمل *
-: ايه والله توني سلمت والله يعين
راح استلم ثاني بعد الفجر ..
-: الله يكون بعونكم
جلس امامه -: امين وياكم ..
تحدث سلطان -: اي تذكرت نايف اتصل قال بيجي
يسلم علينا ويسهر معنا شوي
جهاد -: كفو والله مو هذا اللي يبي ينام هنا بعد
-: قول مقهور مني ومحتر وانتهى الموضوع
واصبح يلعب بحاجبيه اعلى واسفل
حذفه بزجاجة العصير ولكن من حسن الحظ انها لم تصبه
-: اقول ارتاح ياعمي لو ابي كان حجزت
عامر -: وش رايكم نلحقه بأقرب اجازة
-: خير خير ناشبين لي هنا وبعد بتنشبون لي هناك
لا اجلسوا وانا اخوكم يمدحون ربوع بلادي
عمّار -: اي والله يازينها افضل من بلاد الغرب
سلّط ضوء من سيارة دخلت باحة الاستراحة
وتوقفت بجانب سيارة جواد .. نزل من فيها -:
السلام عليكم ...
الجميع رد السلام ثم اردف سلطان -: يا هلا والله
ومسهلا بنايف ..
-: ياهلا فيك يا الطيب .. اخباركم كلكم
وجلس بجانب جهاد ..
وجهاد بحركته المعتادة ضربه بكف يده على فخذه -:
ياهلا والله بالذيب اللي بيصيف بإمريكا
ابتسم حتى بانت ضروسه الأمامية -:
أي صيف أي بطيخ ياشيخ الحين بنروح دراسه
انا وذا الخبل .. ويشير الى جواد
برفعة حاجبه -: ما الخبل الا ولد امه
-: بنبلعها مانبي طقاق وحنا من بكرة بنصير حبايب
عمّار -: ايه ماقلت لنا وش احوالك واخبارك
لك فترة ماتمر علينا ..
-: عايشين بس انت وعارف الواحد لا دخل عش الزوجية على قولة الوالدة ماينشاف ..
سلطان بخبث -: ليه ماينشاف لهدرجة يعني
-: هي انت لا يروح فكرك بعيد
ماينشاف من الطلبات والمشاوير اللي تهد الحيل
جهاد -: افا يعني تنصحنا مانتزوج
-: والله انت وحظك عندك جواد
حبيب قلبك اسأله مجرب
جواد ابتسم ابتسامة تسليكية
سلطان -: يالله الله يرزقنا انا وجهاد وعمار
بس عامر توه .. وضحك
عامر والذي لايحب الخوض في هذه المواضيع
ابتسم بهدوء -: عن اذنكم بشوف صناديق التمر
تبع عمي ياسر .. ونهض
سلطان بهبل -: اكيد يا حبيب ألبي
ازنك معك مي معي ..
عامر لف عليه ورفع حاجبه بضحكه -:
انتبه لايصير لسانك معوق
وبكرة تشرح لطلابك كذا
صك جبهته -: اي والله تذكرت
عمار -: ويش تذكرت ..الضربة ذي ماتبشر بخير
عامر اكمل طريقه رغم ان رغبته للبقاء كانت كبيرة
لتغير الموضوع ..
تحدث سلطان -: اي ياطويلين العمر
قبل كم يوم على الفطور كنت استهبل مع اختي
يعني مثلاً اقول السلامو عليكمو وشوو تسوو وهكذو
ويوم داومت كان في الجدول الحصة الأولى لغتي
شوفوا الظلم عاد لغتي اول حصة !
المهم دخلت والاعاقة باقي ماراحت
فقمت اقول يلوو ياطلابو طلعوو كتبكو
الا فيني اسمع ككككككككككككككااا
وضحك ضكته الصاخبة
الجميع لم يحتمل -: هههههههههههههههههههههههههههه
نايف -: انت مشكلتك مشكلة اعاقاتك ماتروح بسرعه
جهاد -: الله يخلف عليك يارجل
عمار -: تفشلت فشلة بنت كلب الا وش سويت مع طلابك؟
وبضحك متقطع -: ههههه هه هه تصدق وش قلت لهم
-: ويش
-: قلت لهم بغيت اذكركم بحركات الحروف
اللي درستوها بالابتدائي
وبالذات الضم في الأخير ..
جواد -: انت غبي ولا غبي
-: لا ذكي
-: يامصاختك
طيننّ طنّ طنننن طننننن هذا الصوت الذي يسمع الآن ..
الكل اتجهت انظاره نحو هذا الصوت
نايف وضع اصبعه السبابة على شفتيه -: اشش
ورفع السماعه .. هاااه
الكل -: هههههههههههههههه
نايف ركلهم -: عساكم اللي مانيب قايل
جهاد لجواد بصوت خفيض -: خويك ذا ماهوب صاحي
الناس تقول آلو هلا ع الاقل نعم
وهو " يقلد صوته" .. هااه !
نايف سمعه ليتحدث بعيداً ...
جهاد -: ايه عدل عدل الحين تمر فترة ويصير جواد
مثل نايف وحاتم
عمّار -: على ذكر حاتم وش اخباره
آخر مرة شفته يوم العزيمة
جواد -: والله بخير عايش ذيب ماشاء الله عليه
-: الله يحفظه
سلطان -: ايه وعلى طاري انكم تذكرون خلق الله
ايمن وش فيه غريبة ماجاء ؟
جهاد -: مادري وش فيه .. لكن اعتقد انه ارسل
لعامر رسالة يشوف له صناديق التمر وياخذها معه
نظر اليه عمّار بحده عينيه -: وهو علامه ان شاء الله
مايجي يشوف اشياء ابوه
-: والله مادري عنه وقال بياخذها بكرة لمن نجتمع
عند ابوي مطلق ..
-: لا وبعد مب هو اللي بياخذها
اكيد عم ياسر هو اللي بياخذها ..
جواد -: بيني وبينكم ايمن هالسنة ماهو بعاجبني
عمار -: نفس شعوري .. متغير حيل
عادَ نايف -: معليش ابطيت
جهاد بطرف عينه -: لا ابد وين ابطيت
لك اكثر من خمس دقايق ياشيخ
حك خده -: وش نسوي لك اذا انت حاسب الوقت وعادّه بعد
سلطان -: وش رايكم نلعب بلوت
جواد -:لا انا مابي العبوا انتو
-: براحتك
جواد نهض وذهب وفي حينها اتى عامر
لينهض عمار -: كويس عامر العب بدلي مالي رغبة العب
نايف -: سلامات وش فيكم
-: لا بس حاسس بارهاق وبدخل داخل ارتاح
اشار له الجميع بالموافقة وهم صامتون ...
عمار ذهب لداخل الاستراحة
واستلقى على اول كنبة بالصالة من التعب
غفى حيناً من الوقت ثم نهض بفزعة عندما سمع
صوت اطلاق نار ..-: اعوذ بالله شكلي اتخيل من التعب
وشد رأسه ليسمع مرة اخرى طلق رصاص
هرول للباحة الخلفية ليري جواد يرمي باتجاه دبات ماء
بأماكن مختلفة -: يقطع ابليسك ارعبتني
كان نبهتني قبل لاترمي
بغرابة -: نايم !! ليه انت وين كنت
انا قلت للشاب اخذاً للحيطة
-: لا غفيت شوي
جلس على التراب وهو متكتف
واسند ظهره على الجدار
واغمض عينيه ..
ابتسم جواد -: نم داخل
-: خلاص طار اصلاُ .. كمّل كمّل احب اشوف احد يرمي
-: اي والله متعة بالذات لمن تحط هدفك قوارير مويا
وتتفجر القوارير وينتشر الماء بالهوا
رفع حاجبه ليغمز -: متعه هاه ! ولا قول تفريغ غضب
ضحك -: اثنينتهم ..
بس ترا لمن اكون مرة معصب ارمي على سعف النخل
-: ياكافي سلّم وش سعف نخل انت
الله يشفيك يامجنون
ضغط على الزناد ليصوب اتجاه قارورة فوق جذع
عاري من اوراق الشجر لتنفجر المياه بقوه
ويصل ناحيتهما رذاذ بسيط من بقايا المياه ..
بهدوء -: معصب من وشو
التف له -: كيف !
-: مسكتك للبندق مب للمتعه مسكتك له
كنك تبي تذبح احد ..
رمى السلاح جانباً وجلس بجانبه -: من وش بعصب مثلاً
-: براحتك اذا ماتبي تقول
-: بس مافي شيء ينقال
-: اي صادق لكن لو كان جهاد هنا
ماقلت مافي شيء ينقال
جواد وتحولت معالم وجهه للجدية -: صدقني مافي شيء
لاجهاد ولا غيره راح اقوله شيء ماصار
نظر لعينيه كثيراً وجواد الواثق دائماً
ثبت نظراته بعيني عمّار ليبعد
عمار عينيه -: شاطر تعرف تخبي الكلام مزبوط
ضحك -: منكم نستفيد ..


*

في ساعات الفجر الأولى ..
داهمها كابوس لتنهض بفزعة وتنظر يمنةً ويسرة
-: اعوذ بالله من همزات الشياطين
واعوذ بك ربي ان يحضرون
مسحت العرق المتصبب على جبينها
رأت يمينها انوار التي تغط في نوم عميق
تنهدت .. ورأت يسارها
جهاز التبريد لتتجه نحو مفتاح التشغيل وتضغط عليه
فأصدر صوته المخبر عن تشغيله ..
عادت إلى سريرها ..
قبل عدة ايام انتقلت انوار هنا
لتشاركني الغرفة بدلاً عن الجازي ..
لم اعد اشعر بالراحة في حديثي مع مؤيد بل وصلتُ
لِأن احادثه بصيغه مؤنثة
وهو يغضب كثيراً .. لم اعد اعرف ما الصواب
بقايا ضمير في جوفي يوبخني
ولكن حبي الذي يسكن في وريدي يشفع لي
لا استطيع العيش دونه فهو الوطن ..
فهل هناك انسان دون وطن !
ولقد رسمت جميع الأحلام الورديه والبريئة معه
متى سيأتي ذلك اليوم الذي يجمعنا بالحلال
تنهدت بحالمية عظمى .. إنّ الطريق واضح يامؤيد
فهلمّ اليه ان كنت تحبني فعلاً كما احبك انا
بل اعشقك واتنفس من عوالمك التي اسرتني بها
رمشت لتنظر إلى انوار التي تتقلب يمنة ويسرة
..يبدو انها تصارع كابوساً
ويبدو ان لا احد مرتاح وسعيد في هذه الدنيا
نعم لا احد ......
انوار فتاة مرحة رغم مرحها الا انها هادئة وكتومة جداً
واقرب فتاة لها هنا هي فتون .. ولا اعلم ان كانت تسرّ
لفتون ام لا .. وهي معروفة بحفظ الاسرار وعدم بوحها
لا بأس ان اصبحنا مقربتين من بعضنا البعض
لتملي عليّ فراغي بعد الجازي
الجازي اين انتِ الآن ! ..وماذا تفعلين ؟
هل سافرتي ام انك مازلتي تقاسمينني التنفس
من اكسجين الخبر .. اشتقتك كثيراً
ولا استطيع حتى ان اتصل بكِ
وانتِ التي تريدنني ان اترك شخصاُ لا يكتمل يومي الا به
لكني سأحاول جاهدةً ان اجمعكما معاً فأنتما ماتبقيا لي
لأعيش من اجله بعد عبادة الخالق طبعاً ..
تناولت هاتفها الخلوي لتدخل مباشرة للواتس
وتقرأ بعض الرسائل وعندما فرغت تحركت يدها عشوائياً
لاسمه لترى تحته " متصل الآن "
تنهدت بفرحة .. وااااو مؤيد متصل هالحين
مع من متصل ويسولف ! ..
ومازلت يا مؤيد كلما ذكرت اسمك اتنهد بعمق وابتسم
رسلت له برودكاست نكت ..
في جهة مؤيد .. يراسل اخاه المسافر
..: اقولك اسمع الحين اتصل فيك
اخوه ..: ok " فيس يغمز "
خرج من الواتس لتأتيه بالاشعارات رسالة من تولين
-: ادعسس هذي الحين صاحية بشوفها ومن ثم بشوف ماجد
ماقطع عليه اتصال اخيه ماجد ..
اجاب -: خير قلت لك بتصل
-: خفت تسحب لمن شفتك ما اتصلت علطول
-: كل هذي شفاحة يعني
ضحك بصخب -: والله مشتهي
-: هي انت لاتكثر منه تراه مب زين يتلف الكبد
-: ياسلام قول لنفسك اللي تبيعها
-: قلتها ابيعها مب اشرب ولا استخدم شيء منها
-: مالك شغل الحين ايه وش اسم عميلك بكرة بقابله
-: اسمه ريكسون بس هالله هالله
خلك سنع عنده لاتفشلني ..
-: افاا عليك بس
-: طيب يلا انقلع
-: لحظة لحظة قبل ما انقلع في وحدة صاروخ تبيها
بقرف -: لا مانبيهم خلهم لأمثالك يا النجس
-: مؤيدوه حسّن الفاظك تراني مو بهالحقارة
ترا جد ماقد لمست وحدة بحياتي ..
-: ايا الوصخ وعندك نية بعد
-: اعوذ بالله من ابليس الحين قلت ناوي
يخي انتو شعب تحوروا الكلام بكيفكم
-: زين طيب طس
-: جد انك واحد حيوان
مؤيد ابتسم واقفل الخط ..
في جهة اخيه صرخ ورمى الجوال -:
وقسم حيوان يبي له من يخرب صفقته الحين
اف بس ..



*

واشرق يوم جديد
فقد اباحت السماء حرمة المساء
ليندلج إلى غياهب الراحلين..
ويعقب من خلفه النهار .....
قبض اصبعه الخنصر .. -: واحد
ثم البنصر -: اثنين
ثم الوسطى -: ثـ ثـ
صرخت بعجلة -: لا لا خلاص هذاني طالعه
ضحك عليها اخاها الآخر -: عرفت لها
من بين ضحكه -: ايه بنات مايجون الا بالعين الحمرة
مجدلين-: اقول خلصونا ويلا السيارة
غمز له -: شفت صارت تبي تروح السيارة
والدتهم بتفقد لأحوالهم -:
خلاص كلكم افطرتوا
.....-: ايه الحمدلله
وخصت بالحديث عامر ومجدلين -:
وانتِ خذيتي مصروفك كامل
قبلتها برأسها -:ايه تسلمين لنا يا الغالية
ابتسمت بحنان -: الله يسلمك .. وانت ياعامر مصروفك كامل
اتجه هو الآخر ليقبلها -:ايه عسا ربي مايوريني فيك مكروه
-: تسلم لي يابعدي
شيلاء الجالسة على الآرض بجانب والدها -: ايه ذا الحب والحنان
كله لهم لكن انا بنت البطة السودا
صكت وجهها -: بس انتِ ماتداومين الحين
والدها ببتسامة احتضنها من الجانب -: افا عليك بس
اذا ماعطيناك نعطي مين !
شيلاء والحمرة امتزجت ببشرتها البيضاء الصافية -: تسلم
مجد -: ياسلام وين شيلاء الجرئية
ولا عند الوالد الله يحفظه تتبخر هالجراءة .. وغمزت
-: مجد تبن اوووص مالك دخل وبعدين
حسبالي انك داومتي وطلعتي باقي موجودة ..
والدهم -: ايه خليها تدلع على ابوهاا ....
ومابتر حديثه صوت مجد -: هئئئئئئئئ الساعه 7:30
امشوا مشو تأخرنا مرة ..
-: بوصل عامر اول
-: لااا والله وش ذا
-: محد قالك تأخري وسولفي
-: خلاص يبه جهاد روح داوم بعامر
وانا بداوم بـ مجد على طريقي
-: ايه تسوي خير لأن مدرسة مجد
بعيدة حيل عن المستشفى
الوالد نهض واخذ معه مجدلين
وجهاد وعامر غادرا معاً ...
واللاتي بقين فقط والدتهم " ميادة "
وشيلاء على سفرة الإفطار ..
-: يمه
-: ياقلبي
-: مشكورة يابعدي بس بغيت اقولك
السواق مريض والحين مانيب عارفة شلون اداوم
صكت وجهها علامة تعجب -: ويييه وتوك تقولين
خلاص داومي مع سواق لجين ولا لحظة
داومي مع صالحة هي معك بنفس الجامعه ..
-: طيب انا وياها محتاسات لأنه سواقنا واحد
-: خلاص اتصل على جهاد الله يعين
ولا ابوك يطلع يوصلك ويرجع خبرك مرشد مراح يساؤلونه
رن هاتف شيلاء القريب من والدتها -: من !
-: صالحة
-: ولا عليك امر ردي ان شاء الله حصلت احد
-: ان شاء الله
اجابته ليأتي صوت صالحة -: هيه تراها فرجت
-: هلا يمه صالحة اخبارك
شيلاء -: يمه تكفين دون اخبار وحكاوي الجيران
ادخلي في لب الموضوع ..
ضحكت لتسمع اجابة صالحة -: الحمدلله زينة وانتِ
-: بخير الحمدلله واخبار امك واخوانك
شيلاء دون صبر -: يمماااااااااااااه
صالحة التي سمعتها -: كلنا بخير فرداً فرداً وفردة وفردة
-: الحمدلله .. الا بقولك لقيتي احد يوصلكم
-: اي والله يا خاله .. سلطان بيودينا
بهمس -: ودوامه
-: لا عنده تكليف خارج المدرسة
يعني يروح وقت دوامنا ووافق يوصلني
-: تمام خلاص مرّو لشيلاء
-: بس
-: من غير بس يا ماما لأن تدرين جهاد وخالك احمد بدواماتهم
وسواقكم الله اعلم بحاله فمضطرين ..
-: بس اخاف تصير هوشة
ضحكت -: تربيتي مهي كذا
ابتسمت -: ان شاء الله اجل تامريني على شيء
-: لا سلامتك حبيبتي
-: يسلمك ياارب يلا مع السلامة ..
-: فمان الله .. واقفلته
ميادة التفتت لابنتها -: خلاص انحل الموضوع الحمدلله
شيلاء بشك من طريقة محادثها الخافتة مع صالحة -:
ومن اللي بيوصلنا
لم تعر لسؤالها اهتماماً لتنادي على الخادمة -: سيريااااااتي ..

*

يتبع


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 177
قديم(ـة) 31-07-2014, 04:09 AM
صورة انثـى بجنـ~~ــون طفلة الرمزية
انثـى بجنـ~~ــون طفلة انثـى بجنـ~~ــون طفلة غير متصل
يَگِفيْنِي وُجُوْدَ اْللهِ مَعِيْ فِيْ گُلِّ وَقْتٍ وَحِينْ ♥..
 
الافتراضي رد: كفاني لك شوقاً ياسيدي / بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها T تمـــــارا T مشاهدة المشاركة
مررحباا

تسلمي يااجميلة على هالبارتات الحلوة توي انتهيت من البارتات اللي فااتتني ،

وانا اقرأ جا على باالي تووقع او احتمال ان الجاازي تكوون متزوجة قبل تفقد ذاكرتها

بس صعبة رااح تنقلب حياتها فووق تحت ، حلووة حيااة سطام وزوجااته فيها اكشن هههههه

شوي خناقات ومشاكل وشوي سمن على عسل بس زوجتة الاخيرة شو وضعها اللي فهمته انها

بمشاكل عند اهلها طيب كيف تزوجها سطام يعني يعرفهم او سمع عنهم ويبغى ينقذهافاتزوجها

عشان يكسب فيها آجر ههههههه على كلام رشيدة او رؤى مدري سامية هو كلهم تزوجهم كاسب

فيهم آجر ليش يفكر بالنااس ومايفكر بنفسه يعني يحب ويتزوج وهييك ..

نرجع للجازي وجواد صرااحة انا معااه في زعله له حق وهو يشووف زوجته رافضه قربه للمرة

الثانية خاصة انها رضت في البداية وعلى اساس يفتحوا صفحة جديدة .. اما هي مدري شو

اقوول يمكن كلامها صح لما قالت انها ممكن تكون تعرضت للاغتصاب عشان كذا تخاف من قرب

اي رجل منها ..

في شي مافهمته المار والجوهرة شو يقربوا لجواد واهله ؟!!!

وووشووو كمااااان ..... ايوة تذكررت بناات الملجأ شو فيهم ليش ضايعااات كذا البوية والايمو

والعلاقاات مع الشباب فين المربياات عنهم وليش الجازي لما عرفت عن علاقة تولين بمؤيد سكتت

المفروووض تبلغ المربياات مو تسيبها كذا وتتنظرها تنهي علاقتها معاه لوحدها بدون مساعدة

احد كبير وفااهم ..

ام جواد وابو جواد مرررة طيبين ومن حسن حظ الجازي اللي ربي رزقها بأهل زوج زيهم امممم

يمكن مع الوقت ام الجازي تلاحظ علاقة الجازي وجواد وتسأل الجازي وتقولها عن وضعهم وتتدخل

وتساعدهم او مايمديها عشان سفرتهم بس المهم انها تعرف ..

امممم ذكرتي وحده كانت تدعي لوحدة اسمها فرح اتوقع فررح هي الجاازي وهذي اختها او صاحبتها

متوقعه انهاا ماتت ....





وووووبس وننتظر البارت القااادم
ياهلا حبيبتي .. ماشاء الله انتهيتي بسرعه الله يسعدك
ومن ذوقك والله ... على سالفة الهنوف كل شيء بيندرى قريباً
واللي نبيهه بتعرف قصتها تمام .. لأن سبق وقلتها او يمكن بقولها قريباً >> بلاش اشياء ميسترية ههههههههههههه .. ايه بس سالفة زواجها من سطام ما اتوقع بنعرفه قريب
لأن الأحداث تسلسها بطيء شيء علشان يخدم فكرتي فعلشان كذا تحملوني
بالضبط وانا اوقف معك جواد ردة فعله طبيعية جداّ
يعني لو غيره كان سوى افضع >> ياحليله حنون وطيب ههههههههههه
خلاص امزح لا تجي الجازي وتهاوش اني ضدها .. خلا انا عنصر محايد

المار والجوهرة ياقلبي يكونون لجواد بنات عمته .. يعني ام الجوهرة والمار اخت خالد ابو جواد
وكمان ابوهم يكون اخو مقرن ابو سطام .. >> معليش اذا خربطتك

بالنسبة لبنات الملجأ ... يمكن يكون الخافي اعظم .. والمربيات مستحيل يكونون عارفين بكل صغيرة وكبيرة اما بالنسبة لمظهر البوية والايمو هم مخلينهم على راحتهم لأنهم ايتام
وبالذات انهم زي ما اقنعوهم انه ستايل ولوك مميز لا غير
وعلى الجازي ليه مابلغت يممكن في راسها شيء ويمكن لأنها ماتبي تفضح تولين
وهي المعروف عنها العاقلة ويمكن لأنها تبي تتحمل نتايج خطأها .. الله اعلم

بس سالفة ان فرح هي الجازي سبق وان قلت هالتوقع تقدرون تستبعدونه
لأن فرح شخصية اخرى وبالفعل ماتت البنت واللي كانت تذكرها هي لجين نفسها

ومعليش هذرت اكثير بس مدري ليه اتحمس للكلام الطويل وما احس الا بإيديني تطقطق

ودي لك

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 178
قديم(ـة) 31-07-2014, 04:34 AM
صورة انثـى بجنـ~~ــون طفلة الرمزية
انثـى بجنـ~~ــون طفلة انثـى بجنـ~~ــون طفلة غير متصل
يَگِفيْنِي وُجُوْدَ اْللهِ مَعِيْ فِيْ گُلِّ وَقْتٍ وَحِينْ ♥..
 
11302798202 تابع البارت التاسع





*

وصلت متأخرة قليلاً تحدثت للمديرة
بأنها قد تأخرت لعذر قوي .. قالت
" واحد من جيرانا مات واللي يوصلوني
راحوا يدفنونه فبتالي تأخرنا كلنا "
تأثرت المديرة لعذرها وسامحتها على التأخير
الذي لا يحدث الا نادراً جداً ..
اتجهت إلى فصلها وعلى ثغرها ابتسامة واسعه
وفي اثناء سيرها وهي تستغفر
قابلت ابنة عمتها ذاهبة للمقصف -:
هيه جور
التفتت لها -: يووه مجد اهلين عبالي والله غايبة
-: لا وين اغيب
-: علامك متأخرة عسا ماشر
ضربت كتف الجوري بقوة لتصرخ الأخرى -:
وش ذا يامجرمة
ضحكت -: من التفاعل اقولك خرطت على المديرة
بضحكة -: خرطتي ! في ويش
-: قلت لها ان واحد من جيرانا مات وان اللي يوصلوني
راح يدفنونه وعلشان كذا تأخرنا كلنا مو بس انا
-: حسبي الله على ابليسك اخاف الحين
لمن تروحين البيت يقولون واحد من جيرانكم مات
-: اعوذ بالله انا مادعيت ياوخيه
-: وكيف.. ابلة نرجس صدقتك ؟
-: اي والله صدقت وتأثرت بعد
ضربتها على كتفها -: رديتها ويلا سلام
الابلة صارت تناظر لي
اتسعت ابتسامتها واكملت سيرها إلى ان وصلت فصلها
وفتحت الباب وبهمس قالت -: السلام عليكم
هدوء عمّ المكان والبعض منهن رديْن عليها
بصوتٍ عالٍ والبعض الآخر بصوتٍ هامس ..
نظرت لأرجاء الفصل لا يوجد معلمة وعاد الازعاج مرة اخرى
نتيجة لأصوات احاديثهن الممزوجة بعضها ببعض
فتاة تحدثت اليها -: اشوى طيحتي قلوبنا حسبناك ابلة
مجدلين لم تجبها لتجلس في مقعدها بالصف الرابع من جهة النافذة
تلك الفتاة قالت للتي بجانبها -: مدري على وشو شايفة نفسها
الأخرى كانت تنظر لمجدلين -: بروح اكلمها واشوف وش مشكلتها
-: خلي ثقافتك النفسية بعيد عنها
ذي ماعندها ولا مشكلة ذي شايفة نفسها ع الفاضي
وكلنا في الأخير راح نكون تحت تراب
-: اوك انتِ لك رأي وانا لي رأي واحترم رأيك واقدره
فممكن تحترمي رأيي ..
-: ياالله ! .. نادراً اشوفك انسانه جادة يعني الحين
هذا كله علشان حبة مثلها ..
-: ايه وش عندك انتِ
رفعت كتفيها -: براحتك
نهضت الأخرى الى مجدلين وجلست بجانبها
بالكرسي الفارغ -: سلام
مجدلين والتي بيدها المصحف تراجع الوجه المقرر لليوم
-: سهل سهل صدقيني سورة الأعراف اياتها سهلة حيل
ايضاً لم تجبها .....
نظرت للأمام ..-: انا فقدت امي بحادث قبل كم سنة
وابوي الله العالم بحاله بعد ماتزوج بوحدة ماتخاف الله
اختي ابعدوها عني بكل دم بارد
هي مو بس اختي هي توأمي وكل دينتي
.. مجد اقفلت المصحف بهدوء بعد ان تشوشر ذهنها
لاتريد ان ترى هذه الفتاة فالعرق بدأ يحتال
مساحة كبيرة من جبينها .. تشعر بالاختناق
فتحت اول ازرار قميصها المخطط .. ادارت وجهها عنها
وتلك تكمل في سرد حياتها -: والحين اختي بعيدة كل البعد عنّي
حتى اتصال ما اقدر اتصل .. الحياة صعبة منجد بس ماعليه
نمحي الصعوبة بابتسامة امل ويقين بأن الله معنا ..
مجد لم تعد تحتمل التفتت عليها لتصرخ بصوت عالٍ
دون مراعاة انها في مدرسة وفي فصل دراسي بالتحديد
-: بس بس وانا وش دخلني فيك تحكين لي معاناتك ماني بوزير ولا بأمير علشان اساعدك
وازاحتها لتخرج من الفصل بأكمله ....
.. شدت شعرها الى الامام لأول مرة تُجرح
إثر تجربة لشخص تريد معرفة خباياه ..
فشلت ولكن لا .. امسكت طرف خيطٍ شفاف
-: تستاهلين يانوف محدن قالك تسولفين معها
واخرى تقول -: انا يوم شفتك تهذرين معها
وهي مب لمك غسلت ايدي
بهدوء يغلف براكينها الجوفيه -: ممكن تتحفوني بسكوتكم
لأن مالكم شغل باللي اسويه ..
وخرجت من الفصل هي الأخرى ..
لحقت بها صديقتها ود -: نوف .. نوف
لفت عليها -: نعم شبغيتي ؟ .. تبين تتشمتين انتِ بعد
-: افاا يا نوف ماهقيتك كذا
امشي امشي نروح المقصف نغير جو دامنا فاضين
-: طيب .. وهما تسيران .. من علينا الحصة الثانية
-: علينا امممم تفسير وابلة مزنه غايبة
-: اشوى اليوم حصتين فاضين ورا بعض
-: الحمدلله
قابلتا الوكيلة التي كانت متكتفة -: على وين ان شاء الله
ود -: المقصف
-: ومن عندكم
-: فاضين
-: ياسلام وماخذين راحتكن اكيد تسرحن وتمرحن
نوف ابتسمت -: لا والله يا ابلة عاقلات مالنا صوت بعد
ود نغزتها بهمس -: يا الخرط
الوكيلة -: الا انتو صف كم
-: حنا صف ثاني جيم
-: ايه ثاني متوسط جيم .. لا تهونن انتن عاقلات
-: يعني مراح تدخلون لنا ابلة
-: اذا ما سمعنا صوت مراح ندخل
ود ونوف ببتسامة واسعه -: شكراً .. وذهبتا
في جهة آخرى
لفت عليها فهي بالصف ماقبل الأخير ...
والأخرى تجلس بالمقعد الأخير
-: اقولك شفتها تركض وواضح من ملامح وجهها
انها مرة متضايقة ..
الجودي -: متى ذا
-: الحين صار وانا اتأمل في الرايح والجاي
-: طيب مو الباب مفتوح
-: ايه
بعباطة -: انا ماشفتها
-: هفف يخي مشكلتك كنتِ ساهية وعساك منتي مصدقة
انا عن نفسي بروح اشوفها
-: وانا بعد يلا نروح
-: يـ ...
..-: الجوري الجودي اوقفوا
انفجعتا من الصوت واحداهما قالت ببلاهه -: ليه
-: طبعاً ياست الجودي اصواتكم الين عندي
وانا ابي اخلص تسميع للبنات يلا اوقفوا
-: افاا يا ابلة يهون عليك
-: اقول اش قوموا وخلصونا ..
الجوري للجودي بهمس تقلدها -: افاا يا ابلة يهون عليك
ذي خليها لك يا ماما
-: طيب اتحفينا بسكوتك هذا انتِ الحين سبب وقوفنا
رفعت حاجب فقط وادارت رأسها وجسدها للأمام
وكل واحدةٍ فيهما تفكر ماذا بها مجدلين !؟..
اما عند مجدلين في دورات المياه غرقت وجهها بالماء
واستنشقت هواءً عميقاً لتستنثره ..
خرجت من دورات المياه وجلست على عتبة الدرج
لتقرأ على نفسها آية الكرسي والاخلاص والمعوذتين ..

*


الجو جميل اليوم فأجواء الخبر الساحرة
تصبح فاتنة كثيراً في شهرِ ربيعٍ الأول ..
نظر لساعته الي تلتف حول معصمه -: اف تأخرت
الحين الساعه ثمان وربع..
-: ترا هي ماتدري انك انت اللي بتوصلنا
رفع حاجبه -: وخير ياطير لو درت بآكلها مثلاً
صالحة اتزمت الصمت وبمعنى ادق " بلعت لسانها " ..
حسبي الله مزاجه اليوم سيء هذا كله بسبب تكليفه اللي حطوه برا الخبر
يارب الطف لو جت شيلاء ماتصير هوشة
لا شيلاء كبرت على الهواش مع سلطان ...
شيلاء خرجت من منزلها شهقت ووضعت يدها على قلبها
-: ذي سيارة سلطان !!
وانا اقول وش فيها ماما مطنشتني تدري اني مراح اروح
ادارت جسدها ناحية الباب الذي ستفتحه بمفتاحها الخاص
وبتحلطم -: لا ابو الدوام ولا ابو من جابه مع سلطان
لكن ما افزعها صوت بوري السيارة .. اففف شافوني حسبي الله على ابليس
سلطان فتح زجاج نافذته -: يلا بسرعه
اصبحت تستغفر لكي تهدأ ويمر هذا الأمر
من غير ان تلفظ حرفاً لا له ولا عليه ..
دخلت السيارة والقت سلامها البارد بهمس ..
سلطان بصوته الحاد الجهوري وصالحة بصوتها المبحوح قليلاً -:
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
صالحة لفت عليها وهي التي جلست خلف سلطان -: سنة يعني
لم تجب .....
-: وربي كنا بتركك
ايضاً لم تجب .......
نظرت للكتاب الذي اخرجته شيلاء -: يا الله مقطعتك الدفارة
واردفت عندما لم تجب -: يخي وش فيك وحشني صوتك
سلطان ابتسم ولكن سرعان مامحى ابتسامته
ولم يخفى ذلك على شيلاء التي نظرت له من المرآة العلوية
سلطان رفع المرآة وقال من غير شعور بصوت يصل الى صالحة فقط -: خلاص اتركي شيله في حالها
صالحة نظرت اليه لثواني ثم انفجرت -: هههههههههههههههههههههههههه
شيلاء لم تسمع ما قال .. شكله حس اني قزيت علشان كذا رفعها
بس ليه صويلح تضحك .. مردني اعرف بس مب الحين
بالجامعه ان شاء الله
-: هيه شيلاء سمعتي وش ..
بترت حديثها من نظرة كانت هي من سلطان ..
احم سمعتي ايه وش قالت هذي ياربي منو
ايه ايه هذيك البنت اللي جت
سلطان صخب بضحكته -: وين جت ارتاحي ارتاحي وانا خوك
شيلاء رغم عدم فهمها للموضوع ضحكت بخفوت
على حديث صالحة الذي يبدو بأنها " تصرف او ترقع " ماكانت ستقوله ..


*

توسطت الشمس في السماء ..
لتغني اغنية الدفء بعد ثرثرة برد الصباح ..
لكنها تغني بخفوت على استحياء ..
في وقت الظهيرة وقبل ثلث ساعه من الوقت الراهن
طرقت الباب عليها -: ادخل ؟
ببتسامة -: ايه ياهلا
فتحت الباب ثم دخلت وعندما رأتها -: له له ماشاء الله ماشاء الله تبارك الله
اسم الله عليك ربي يحفظك من عين كل حسود ..
ضحكت -: علامه ذا كله
مانيب مغيرة في شكلي شيء ماغير كحلتن وحمرة
اقتربت منها -: لا بالعكس ماشاء الله عليك
وزين سمعتي كلامي ثقلتي رموشك الحين ماشاء الله صارت حليوه
-: تسلمين يمه بس ترا انتِ تبالغين شكلي جداً عادي
-: اقول امشي بس ابوك منتظرنا تحت
ومن غير شعور -: وجواد ؟!
وببمازحة غمزت لها -: ومن الحب ماقتل ..
حسبي على روحك يا ماما
الجازي اعتلى صوتها ضحكاً ..
اردفت حصه -: لا جواد قالي بيروح مع العيال
تدرين وداعيه ومن هالحكي ..
تناولت حقيبة اليد -: اهاا يعني متى راح
-: هاو علامك ماتدرين شيء عن رجلك
بإحراج -: لا بس طلع من بدري كنت نايمة
ابتسمت وهي تراقب ملامحها المرتبكة
وفسرته انه من الخجل -: طيب يلا ياقلبي نزلنا
تنحنحت بسبب البحة التي اصابتها -: اححم احححححم يلا


*

في منزل الجد والجدة جميع العوائل والأسر تتوافد
وحتى بعض الجيران المقرّبون جداً
أتو ليسلموا ويجلسوا قليلاً ثم يذهبوا
والبعض الآخر في نيته البقاء للغداء ..
دخلتا الصالة شهقتا لتسدلا الغطاء ..
-: وش ذا العيال بالصالة قليلين الخاتمة
لمحت ولدها -: هيه انت اششش اششش عممماار
لجين ضحكت بخفوت على والدتها التي تنادي ابنها
بطريقة عشوائية ومنخفضة ايضاً ..
عمّار انتبه لهما واتى اليهما وهما الواقفتان بجانب الباب
-: ياقليلين الحيا وش معكم هنا والنسوان داخلات خارجات
-: لحظة لحظة احسني الظن يا ام عمّار
تكتفت -: تفضل خبرنا وش السالفة
حك رأسه -: لا بس اللنبة حرقت والحين حنا نصلحها
وضعت يدها على قلبها -: هئئئئ كيف حرقت ووين امي بهية والباقي
*تناديها بأمي بهية احتراماً لها *
-: ايه ادخلوا الغرفة هذي اللي على اليمين كل اللي جو هم فيها الحين
-: طيب يمه لكن انتبهوا على ارواحكم
هذي كهرباء ماهيب لعب عيال
-: من عيوني تآمرين أمر
لفتا ذاهبتين ولكنّ عمار اوقف لجين بصوته -: لجين
لجين توقفت ولم تلف بجسدها له
اردف هو قائلاً -: بخصوص اللي صار قبل فترة
خلاص اللي تبينه راح يصير مراح اجيبها لك هالدكتورة
وباختصار انسي كل اللي سمعتيه
بصوت حاد -: ياعمَّار انا قلبي خلاص نسى
بس عقلي اسمح له مراح ينسى واوعدك انه مراح ينسى
-: ماهقيتك حقود وتاخذين على احد
-: اسمح لي الحين عن اذنك ..وذهبت
في حينها دخلن حصة والجازي واستغربن
وجود العيال ايضاً .. حصة لمحت عمار
-: انت عمار صح
ميزها انها من نساء اعمامه -: ايه ياخاله ماعليك امر
ادخلي هذي الغرفة .. واشار اليها ..
-: ان شاء الله .. وذهبتا الى داخل الغرفة
الجازي لمحت لجين التي لم تبعد حجابها ولا عباءتها
واصبحت تبحث بعينيها على شيلاء وعبير او حتى صالحة
رأتهن في زاوية من الغرفة ..
حصة ابعدت الغطاء عن وجهها -: السلام عليكم
الجميع -: وعليكم السلام ورحمة الله .. ومنهن من اتمتها
حصة والجازي سلمتا باليد والخد على كل الموجودات
الا الجدة ففي رأسها ويدها ..
وجلست الجازي بجانب حصة بعد ان ابعدت غطائها
تحدثت حصة -: سلامات وش صاير
ام خالد " الجدة " -: لا سلامة الحمدلله بس وحدة من اللنبات
طرطعت تقل طرطعانه
-: ياستاار من وشو
-: والله مادري يابنيتي
هذا هم العيال مايصرون يصلحون فيها
-: يالله الحمدلله على كل حال
-: ايه والله الا انتِ شخبارك وشخبار عروستنا
-: الحمدلله نشكر الله وهذي عروستنا
ام خالد نظرت لها بحنان -: ياهلا ببنيتنا ياهلا تو مانور مجلسنا
-: تسلمين النور نوركم وبالأول نورك انتِ
.. وترددت بماذا تناديها لكن تذكرت بماذا ينادينها ..
يــا يمــه ..
قطعت حديثهم صالحة -: بناخذها ممكن
ضحكت ام خالد -: كم مرة اقولك تسنعي
لاتقاطعين احد ..
-: ماقاطعنا يمه بس وش نسوي وحشتنا هالدب
.. وتكش على الجازي
الجازي ابتسمت وذهبت معها للزواية التي يجلسن بها
شيلاء -: هلا هلا والله هلا
هلا باللي قطعت فينا من سافرت حتى الو مافي
عبير -: اي والله سحبتي علينا
صالحة -: مايهمكن انا اسنعها لكُن
الجازي بضحكة -: لا يرحم امك مابي تسنيعاتك
-: مالت عليك وهذا انا ابي امد لك يد المساعده
-: مشكورة قلنا مانبي
شيلاء ضحكت بصوت مرتفع -: روحت الجبهة بل اخترقت تماماً
-: مالت ما اقول الا مالت
عبير -: بس خلاص لازم الحين تتناقرون
.. لفت على الجازي .. ترى تعودي على كذا
يعني اول ماتشوفهن كذا اسفهيهن وسولفي مع اللي يمك ..
-: تقولين !
-: اي والله
-: ايه طيب شلونك وشعلومك عساك زينة
-: اي والله زينة الحمدلله وانتِ عساك بخير
-: ايه الحمدلله
-: الحمدلله .. الا ماقلتي لي كيف مكة والمدينة
خُيّل للجازي لقطة سريعة من تلك الليلة لتصمت
رأت تعقيدة حاجبيها لتردف -: معليش كاني ضايقتك او شيء
ابتسمت -: لا ابد وشوله بس مكة اجمل بالنسبة لي
-: ليه سبحان الله
-: مكة صليت براحة يعني جلست فترة اطول من المدينة
-: ايه صح حتى عجلتوا سمعت ماما تقول
كان المفروض ترجعون السبت
-: ايه
طُرق الباب -: خلاص اخرجن
جميع النساء قمن وفتحن الباب وخرجن
صالحة لعبير -: بتلبسن غطاويكن
-: لا دام قالوا اخرجن يعني مابه احد
-: ok جميل
شيلاء الواقفة بجانب الجازي ، سألتها -: اعذريني ع اللقافة ok
-: ok
-: انتِ ماتلبسين غطوة او نقاب ؟
-: لا بس اغطي وجههي
-: شلون
-: بالشيلة نفسها
-: اهاا
صالحة -: ايه صح لمن تروحين امريكا بتتغطين ولا بتكشفين
عبير -: بتكشفين صح .. لأن هناك مدري كيف يعني
-: والله الصراحة للآن مادي بس ادعو لي لا
بغرابه قالت لها شيلاء -: جد مراح تكشفين
-: الحجاب حجاب حتى لو كان بدول الكفار
الدين دين ولو كنا بأقصى مشارق الأرض ومغاربها
عبير -: اي والله صادقة وانا لو كنت مكانك مراح اكشف
صالحة -: وربي بقرة اكشفي بدل هالخنقة اللي بتخنقين نفسك فيها
عبير ضربتها على كتفها -: يابنت وش هالكلام الماصخ
الحين صار الحجاب اللي ستر لك خنقة !!
يابنت الحجاب عباده مب عاده
تحسست مكان الضرب -: آآح لأول مرة ضربك حار ويعور
-: تراني اغار على ديني .. ولفت عنها
-: ترا كنت امزح
لفت عليها وابتسمت -: اشوى كنت بزعل منك
شيلاء بتغيير للجو -: صلوح عبور تخيلو اننا مسافرات مع الجازي
صالحة تحمست جداً -: واااااااو حلم وربك بس عادي الجنة اجمل
-: يخي قلت لك تخيلي مو يعني خلاص بيصير
-: انا انسانة واقعية لا اقبل بالخيال الكاذب
-: طيري ياحيوانة منتي وجه احد يشفق عليك
ويطلعك من السجن اللي انتِ فيه ..
-: أي سجن .. الحمدلله سلطون حبيب ألبي
يطلعني ويمشيني ..
شيلاء تحمحمت وتذكرت موقف الصباح -: حيوانين
وذهبت ...
عبير ضحكت لتقول الجازي -: وش فيه ماني بفاهمة شيء
-: امشي واحكي لك ..


*

في جهة اخرى من هذا المنزل
-: ايه كانوا العيال يصلحون اللنبات
-: اشوى الحمدلله انه احنا هنا
دخلت الغرفة وهي تضحك -: بنات هيه وقسمن فاتكم
شفتوا جارتنا ام حمدان سمعتها تكلم ام فضة
المهم حاطة عينها على زوجة جواد بس انصدمت
يوم عرفت انها العروس
وام فضة راحت لخالة حصة وتقولها ماشاء الله
وطلعن بنات الدار جميلات ..
يمه تفطست ضحك تدرون عاد ربي بلاهن بزوجات
لأولادهن شينات شكلياً واخلاقياً ..
الجودي -: وجعيييه اهم شيء ان زوجة جواد ماسمعت
يخي لو كنت مكانها لأتوطى على اللي بتقول بنت دار وبنت ملجأ
مو شايفين خير ابد ..
الجوري -: لا الحمدلله ماسمعت انا اصلاً يلا سمعتهم
كانوا يتساسرون ...
مجد -: الا تعالوا لا تروح هذي ام حمدان تخطب لأصغر عيالها من الدار
-: والله صرت خايفة من كذا
الجوري-: طيب اسمعن عندي فكرة وش رايكن
نروح نتسنع عندهن ترا والله عيالهن الصغار مزز ..
مجد بضحكة -: المزز شكلياً ماصاروا يهموني
اهم شيء المزز اخلاقياً ..
الجودي -: اوص بس الحين صارت الأخلاق هي الاساس
اصلاً انتِ كذوبة الحين تشوفين واحد مز تدوخين علينا
دخلن الجازي وصالحة وشيلاء
اما الجوري نغزت الجودي لكي تصمت
ومجدلين اصبحت تبتسم ببلاهه لتقول
للجودي والجوري -: ايه اخباركم وعلومكم وش مسويين
صالحة بهمس -: واضح يصرفن شكل موضوعهن مصائبي
-: لا ما اهقى رجعن اصلاً من راح جواد وجهاد عقلن
الجازي زفرت بضيق تام
جواد يتكرر كثيراً على مسامعها في حين هي تريد الابتعاد
قليلاً عن واقعها الذي يربطها به ..
شيلاء بمرح -: ممكن نجلس معكن
بأدب واحترام واضحيْن -: ايه اكيد تفضلن
نهض الثلاثي ليسلمن على الجازي
وشيلاء تنظر لأختها وسعيدة جداً بأنها متقبلة الجازي
من غير أي مشاكل ..
دخلت عبير ووجهها محمر ومختبص تماماً
وجلست من غير أي صوت
الجميع يتفحصن ملامحها مما جعلها تقول -:
علامكن تناظرنني كذا
صالحة رفعت حاجبها -: لا سلامتك
الجودي بحماس غريب ونست وجود الجازي
التي تُعدّ حالياً من الغرباء -: هئئئئ لا تقولي شفتي
واحد مز من عيال الجيران
عبير شهقت والفتيات ضحكن عليها وعلى الجودي ايضاً
شيلاء غمزت -: تفكيرك وصخ يابنت مقرن
صالحة -: الا تعالي وش دراك ان عيال الجيران جميلين
الجوري -: الا ايام الاكشنات والمغامرات
كنا نشوفهم دايماً ..
-: ايا الوصخات
شيلاء -: بس ترا حنا عزاب توجعون قلوبنا كذا
الجازي ضحكت بعمق -: انتو منجدكن !!
مجدلين بلعت ريقها وابتسمت بمرح
بعد ان اخذت هواءً عليلاً -: لا من عمنا اقصد خالنا
-: حددي خال ولا عم
-: عادي اللي تبين الا لحظة مو كأننا نسينا
سالفة الأخت في الله عبير ..
شيلاء ضربتها كفًّا بكف .. -: كفو والله كنا بننسى
وجميعهن نظرن الى عبير وهي قالت -: وش فيكن ترا ماصار شيء
غير اني صدمت بـ ءءء لا ولاشيء
وضحكت بحركة تصريفية ..
الجازي -: صدمتي بمين !
صالحة -: ايه وين وكيف ومن ؟
شيلاء -: وكيف حدث وماذا حصل ومتى صار ؟
-: حسبي الله على ابليسكن ماصار شيء والله
صالحة -: استغفر الله لاتحلفي
-: احم استغفر الله
شيلاء -: يلاسلام صدناك استغفرتي يعني ماكنتِ صادقة
-: احم لا بس كان واحد من العيال حتى ما انتبهت له مين
داخل الصالة يبي ياخذ معدات الكهرباء شكلهم نسوها
وصدمت فيه وانا مدرعمه من غير قصد والله
والمصيبة كان معه احد شكله ماهو م ماهو من عيالنا
لأني انتبهت لملامحه ...
-: ياخرابي يا اختي طيب ماتخمنين مين ؟
-: سمعته يقول سلامتك عمار
وانا وقتها درعمت لداخل ووجهي راح في خرايطها
يعني ممكن اللي صدمت فيه عمار ولد خال ناصر
واللي معه مدري والله
الجودي بحالمية -: ياحظك صدمتي بالكشخه حقنا
الجازي بغرابة -: ليه كشخه
-: تخيلي يا .. وش اناديك يعني عادي اناديك الجازي حاف
-: ايه طبعاً وش مثلاً بتقولين خالة !
بحرج حكت ذقنها -: لا بس اسأل
-: طيب ايه كملي
-:ايه يا الجازي سلمك الله .. عمّار الكشخه حقنا لأنه عسكري
وانسان جميل وكذا .. والمزة حقنا احم رجلك جواد
والانسان الريلاكس والعاقل عامر
والجنتل مان حقنا جهاد ..
اما الانسان الوحيد اللي تجتمع فيه كل هالصفات
اخوي سلطان لبى قلبه ..
مجدلين حذفتها بالخدادية -: قال سلطان قال
ترا اخواني جواد وجهاد وعامرهم اطلق شيء اما الباقي ديليت ..
شيلاء -: ايه صح صح اضم صوتي إلى صوت اختي
-: بنات اش اش بعد تحليل دام هالفترة كلها
تبين لي ان البني آدم اللي كان مع عمار
ماهو من عيالنا لكن من عيال القبيلة نفسها لأن سمعت ابوي
مطلق يقول عازم القبيلة كلها محسسني زواج
الكل التفت نحو صالحة وراقهن تخمينها المقنع ..
عبير -: بس نسوانهن اعتذرن وماجو
-: ايه بس الرجال جو خبرك جدك الجميل شيخ القبيلة فلازم يلبون دعوته ..
قطع احاديثهن التي بالنسبة لهن جداً مهمة
دخول الجوهرة وهي تتأفف -: اف اف اف بس اف
شيلاء رفعت حاجب وبسخرية -:
سلامتك من الأف يابعد جبدي
وصالحة تردف -: مبروك بأي شهر ماشاء الله
بس اظن خلصتي وحام علشان تتأفيين
اما الثلاثي يضحكن بأعلى صوت ..
والجوهرة لفت عليهن -: ما اظن طلبت رأيكن
فيني يابنات الـ .... استغفر الله بس
شيلاء -: ايه بعد سبي ابائنا واجدادنا ياقليلة الحيا
-: اقول اقصروا الشر تراها واصلة معي
-: هه هه خوفتينا ياحبيبة الماما .. وبسخرية .. يا اخت ايمن
بغبن -: ايمن تاج على راسك ياحمارة القايلة
الجازي بهدوء -: اذكروا الله وصلوا ع النبي
الاثنتان -: لا اله الا الله .. اللهم صل وسلم على نبينا محمد
الجوهرة -:اصلاً ليه اضيع وقتي مع ناس حثالة مثلك
ولفت ذاهبة .. المار يلا
والمار انقادت خلف اختها لتخرجا
-: حسبي الله عليها هي واختها جابوا لي المرض
شيلاء -: تصدقين عجبتيني يوم قلتِ يا اخت ايمن
-: ايه احسن تستاهل عاد هي حمارة القايلة ماهي بأنا
الجازي لصالحة -: ليه وش قصدك يوم قلتِ كذا
ضحكت -: تصدقين الظاهر بتتعبين وانتِ تسألين
ابتسمت حتى بانت ضروسها العلوية -: خلاص هذا آخر سؤال
وكل شيء بكتشفه بنفسي بإذن الله ..
-: بإذن بالله .. اممم ياستي هو اخوهم اسمه ايمن
وامه مرة مدلعته لأن الولد الوحيد بين بنتين
لا وزيدي عليها هو ولدها العود فأكيد له معاملة خاصة
فالدلع خربه وصار لا شغل ولا مشغلة وانا نسبتها له
يعني هي دلوعه ولا تنفع لشيء بالدنيا
-: اووف قوية
-: ايه علشان كذا ..



*


اعاد الدلة مكانها وجلس بجانب جده ليقول بهمس -:
يبه متى الغداء علشان بتوكل من بدري للمطار
-: نايف خويك متى جاي
-: لا مراح يجي .. خلاص بنلتقي في المطار
-:افاا ليه
-: علشان مرته معه
-: الله يوفقه
-: آمين اجمعين
-: هذاني اتصل على جدتك واشوفها
.. آلو يا ام خالد عجلوا بلاه
.. زين زين الحين اقولهم .. فمان الله
اغلقه ووقف لينظر له الجميع بكل احترام وتقدير -:
تفضلوا المجلس الثاني .. حياكم
~ بعد نصف ساعه ~
بدأ المعازيم من الرجال يغادرون المكان
وجواد الذي يسلم على اعمامه وخاليه
وعندما انتهى ذهب للصالة ليسلم على امه وجدته
وعماته.. فاطمة " ام سطام" ..فايزة " ام ايمن "
فوزية " ام الجوري ".. وايضاً مرضعته ميادة " ام جهاد" ..
واختيه بالرضاعه شيلاء ومجدلين ..
وبقية النساء والفتيات بالغرفة الداخلية ..
صالحة -: جزوش خلصتي ؟ .. ترا رجلك مرة مستعجل
وهي تغطي وجهها شكرت عبير -: شكراً ان شاء الله البسه لكن متأكده انه احتياطي بشنطتك
-: اي والله احتياط واصلاً انا ما البسه علشانه مفتوح
بس راح يفيدك هناك ومايحتاج اعيد الكلام اللي قلته
ابتسمت -: ok يلا انتبهن لأنفسكن وسامحنني اذا خطيت بحقكن بقصد ولا من غيره
صالحة -: على اساس شفنا منك شيء علشان تقولين كذا
-: سبحان الله
-: طيب يلا هق مي
-: رغم اني ما احب بس يالله علشان ما ازعلكم
وانا اللي بغيب عنكم الحين فترة طويلة ..
عبير -: ترا انا مايحتاج اخمك اصلاً استحي
ضحكت عليها -: ياحليلك
صالحة احتضنتها بود اخوي -: توصلين بالسلامة
يارب وطمنيناok
-: ان شاء الله
الجوري -: وانا بعد بخمك
مدت ذراعها -: تعالي
ام الجوري دخلت وهي تضحك -: الحقي على رجلك مطيور
-: ان شاء الله
القت وداعيتها السريعة على الجميع
ثم خرجت قابلتها شيلاء -: اول ماتوصلين راسليني واتس
لأن الاتصال بتتأخرين علشان تطلعين رقم دولي
-: ان شاء الله انتبهي على نفسك عدل
-: من عيوني وانتِ بعد
جواد للجازي -: يلا بسرعه انا برا
ام الجوري من خلفها -: ماقلت لك مطيور
بعفوية -: الله يهديه
ضحكت عليها -: والله انتِ وياه تصلحون لبعض مرة تحفه
عاد جواد -: يابنت الناس بسرعه
ام خالد -: علامك على البنية وقبالي بعد ياقليل الحيا والنشامة
-: حقك على راسي يمه بس الرحلة بتروح
المفروض اكون من ساعه في المطار ..
-: طيب سير يالله لا اشوفك قبالي
قبّلها برأسها في عجل .. وقبّل كتف والدته ورأسها
-: ادعو لي اصل بالسلامة وادعو لي بالتوفيق بعد
وعبر من عند الجازي وبحدة صوته -: امشي يلا
ذهبت خلفه بعد ان قالت -: دعواتكم .. ثم خرجت من المنزل بأكمله
وكانت سعيدة بسماعها لتلك الدعوات التي ترددها شفاههم
صعدت السيارة في حينها جواد ادار المفتاح
لتشتغل وقادها ولأول مرة 180 متجهاً للمطار ..
~ وصلا الى مطار الملك فهد الدولي
وبعد ان انهى جواد كل مايجب توجها الاثنان
الى صالات الرحلات الخارجية
وعلى رحلات ترانزيت والمتجهة اولاً بإذن الله
الى ابوظبي ثم نيويورك ..
الجازي صامتة تماماً رغم ان هناك اسئلة كثيرة
تجتاحها ولكن لا تستطيع
تخاف من أي شيء قد يحدث اذا تكلمت ..
جواد رفع يده ملوحاً لصديق طفولته والعائلة ايضاً
-: اسمعي انا بكون مع خويي وانتِ روحي مع مرته
وتسنعي لا تفشليني ..
بهمس -: ان شاء الله
-: طيب لحظة خليك هنا
وذهب لنايف -: السلام عليكم
-: ياهلا بدري
-: طيب رد السلام اول
ابتسم بسعه -: وعليك السلام
يخي وش فيك متأخر ترا الرحلة تقدمت
والاقلاع صار بعد ثلث ساعه من الحين
-: ياشيخ !!
-: قسم بالله .. حتى المسؤول عن البعثة
كان متوتر وقال ان تأخرت اكثر بيتصل عليك
-:خلاص ما صار الا الخير .. الا بغيت اسألك
الأهل وينهم ؟
-: ايه صح نسيت لا تخلها تدخل بصالة الانتظار
حق النسوان خلها هنا برا معك يكون احسن
-: تقول كذا
-: اي والله
-: طيب وانا اقول خلهم اثنينتهم مع بعض
ومنها يتعرفن على بعض
-: اي والله فكرتن منتازة
-: افا عليك بس
-: اجل قولها تسير لذاك المقعد .. واشار اليه
-: ok
وعاد الى الجازي ليقول -: تعالي معي
تنحنحت من البحة التي استوطنت صوتها -: وين
رفع حاجبه -: وبعد ! .. اقول امشي بس
نظرت له بقهر ولو كانت النظرات تقتل آدمياً لقتلته
.. ماعليه يا الجازي الزمي الصبر لإنك انتِ السبب ..
وذهبت خلفه الى ان وصلت الى مقاعد الانتظار
همس لها -: اجلسي هنا عند مرته
-: أي وحدة فيهن ؟
-: مادري شوفي انتِ اسأليهن وين اهل نايف
-: ان شاء الله
اخذت نفساً عميقاً ليتلاشى زفيره بالهواء
رويداً رويداً بتلاشي جواد عن ناظريها
ولفت للنساء الجالسات -: السلام عليكن
من فيكن مرة نايف
زوجة نايف التي كانت تجلس بالمقعد الثالث
والمقعدان اللذان بجانبها فارغان-: هلا وعليك السلام اختي
انا مرته .. امريني بغيتي شيء
اتت اليها ومدت يدها نحوها -: يا هلا فيك
ما يامر عليك عدو انا مرة جواد صديق رجلك
بحفاوة سلمت عليها -: ياهلا ياهلا انتِ العروس اجل
ابتسمت -: لا وين اي عروس وخلصت شهر عسلي
-: جد !
-: لا يعني بقى كم يوم ويخلص
ضحكت بخفوت -: اجل عروس
-: ايه وامرنا لله مبينك عنيدة
-: ايه حيل الا تفضلي تفضلي
جلست الجازي بجانبها وقد شعرت بالراحة نحو هذه الفتاة -:
مشكورة زاد فضلك
-: العفو ابد ماسوينا شيء
.. مرت 15 ثانية كل واحدة فيهما تريد البدء بالكلام ..
لكن زوجة نايف هي من تجرأت -:
آآ ايه الا شعلومك وصحتك ان شاء الله زينة
-: آآ ايه الحمدلله وانتِ عساك بخير
ابتسمت -: وفي حدا يا البي بيروح نيويورك ومايكون بخير
" ايه انا " .. -: اجل الحمدلله
-: ممكن اعرف وش اسمك
-: الجازي وانتِ
-: يازين اسمك انا اسمي رزان
-: ماشاء الله اسمك جميل
-: وانتِ اجمل
-: تسلمي
-: وياك يارب ..
ترا بنصير صديقات وخوات وكل شيء ok
يعني حنا في الغربة لوحدنا بنات وكذا
بغرابة -: ورجالنا !
-: لا اقصد يعني هم اكيد بيطلعون يتمشون او أي شيء لوحدهم
من دونا فحنا بعد نسحب عليهم وتجين عندي واجي عندك وكذا
-: ايه والله شيء حلو علشان الوحدة ماتقتلنا
-: بالضبط .. وياسلام اخيراً بنعيش شوي بحرية
ضحكت عليها -: ليه وش مخططاتك هناك
-: للحين ماخططت بس يعني نروح نتمشى انا وياك
واذا تعرفنا على بنات خير وبركه
وندوج في شوارع نيويورك لوحدنا وناسه يختي
بسخرية ضحكت -: هه هه هه ورجلك ورجلي حضرة جنابهم بيخلونا مثلاً ؟!
-: في حلول سحرية .. ورفعت الغطاء عن عينيها لتغمز
الجازي اتسعت عينيها -: يا الله فساد !
تيــرن تــي .... المرجو من سادة الركاب لرحلة ترانزيت 606 والمتجهة
بمشيئة الله الى ابوظبي التوجه لأبواب
الدرجة السياحية رقم 1 ودرجة رجال الاعمال بوابة رقم 2
وذوي الاحتياجات الخاصة بوابة رقم 3 ..
وتكرر النداء لعدة مرات
رزان لفت للجازي -: هذي هي الرحلة مو
الجازي سرحت قليلاً .. والله لو لم ارى مواعيد الحجوزات
بالتذاكر وجواد نائم لما علمت بشيء حتى الآن ..
-: الجازي !
-: ايه هلا
-: اللي ماخذ عقلك
-: احسني الظن
رن هاتف رزان -: لحظة هذا نايف
الجازي اكتفت بابتسامة ..
-: ايه ايه .. طيب لا تفجر فيني
خلاص طيب يخي من عيوني .. استغفر الله نسيت
اني وعدتك معد اناديك يخي .. خلاص ok ok
الحين بنجي لاتربشني اكثر من كذا
اغلقته وهي تعض شتفها السفلية بأسنانها ..
لا ابوه من سفر معكم يا الرجال كله خايفين على الرحلة
لو هي بني آدم ماخفتوا عليها هالكثر لكن لنا الله بس
اتسعت ابتسامتها -: قومي قومي بدل هالحلطمة
الحين يجي رجلك ويسنعك زين
-: ايه صادقة امشي يلا
مشيتا بخُطاً سريعة حتى اقتربتا من البوابة
وكل واحدة فيهما وقفت بجانب زوجها
نايف وزوجته عبرا وبعدهما جواد وزوجته
واصطف جميع المتبعثين ليحصيهم المسؤول
وعندما تأكد من كمالية العدد سمح لهم بالسير ..

يتبع
|
V



الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 179
قديم(ـة) 31-07-2014, 04:39 AM
صورة انثـى بجنـ~~ــون طفلة الرمزية
انثـى بجنـ~~ــون طفلة انثـى بجنـ~~ــون طفلة غير متصل
يَگِفيْنِي وُجُوْدَ اْللهِ مَعِيْ فِيْ گُلِّ وَقْتٍ وَحِينْ ♥..
 
11302798202 تابع البارت التاسع :$




.... في الطائرة ....
-: نايف ممكن اطلبك طلب
تنهد بأريحية -: ايه الحين تفضلي
لو تبين عيوني ماتغلى عليك
ابتسمت بخجل -: تسلم بس خلّ عيونك لك
تحتاجها اكثر مني
-: طيب جاملي
-: ما اعرف
-: طيب وشهو الطلب
-: ابي اقعد مع زوجة صاحبك
-: مسرع ماتعرفتي عليها هالكثر
-: لا والله ماشاء الله عليها حبوبة
يصير الحين اتبادل مع خويك وهي يجلس معك
-: طيب لحظة اروح اقوله
.. ذهب ولم يطل .. روحي
-: شكراً ..وذهبت
صك جبهته -: هبله
من خلفه -: من
-: ولا احد اجلس بس
جلس -: يخي انا مستغرب متى امداهن
يرتحن لبعض في هالعشر دقايق
-: هذيل نسوان ياحبيبي خاف على نفسك
ولا تخاف عليهن ..
-: اي والله عاد في هذي صدقت ..





*









بعد اذان العصر ..
دخلوا منازلهم .. تحدث الولد الأكبر-:
والله اليوم سيء جداً رغم انه جميل
والدته -: ليه يمه ؟!
-: ويبي لها تفكير الحيوان جواد سافر وتركني
-: اي والله انه حيوان وانا بعد بيوحشني
-: ادعو له بالتوفيق
مجد -: الوحيد العاقل فينا عامر قال ادعو له قال
رفع حاجبه -: اجل وش تبون تدعون عليه مثلاً
-: اف لا فال الله ولا فالك
-: مجود
-: هلا
-: سؤال محرج امام الملأ
-: الله يستر من اسئلتك ياشيول
-: الا قولي يابخته من سألته فيها المهم
صارحيني شلون تقبلتي الجازي
والدهم -: منو الجازي ذي
والدتهم -: هذي يا احمد مرة جواد ولد اخوك
جهاد بشر -: اووممما اسمها الجازي
خلاص يوم اتصل فيه بتمسخر عليه واحرّه
والده -: لو تسويها منت ولدي ولا انت رجال
-: افا يبه تراني امزح وش فيك
-: اشوى بعد علبالي
-: طيب ابوس راسكم تزوجوني بوحدة
من ذا الدار خلها تهوس بعقلي
مثل مرة جواد شلون هايسة بعقله هوس
شيلاء -: وانت شدراك انها هايسة بعقل جواد
-: سر المهنة ..
-: وش سر المهنة بعد
-: خلاص زوجيني بوحدة من هناك وانا اعلمك
-: والله !!
مجد لعامر -: ماتلاحظ ان سواليفهم خايسة
-: اي والله زواج مازواج وين حنا فيه
والدهم وهو يسمع الاقامة -: يلا جهاد عامر قدامي المسجد
...-: حاضر يبه
ام جهاد لابنتها مجدلين -: اي جد ع سالفة تقبلك للجازي
ترا كلنا مستغربين ..
-: وانا بعد مستغربة صح شوي اخاف لكن يوم اتذكر
انها زوجة جواد يعني هي الحين من محيط العايلة
يتلاشى الخوف شوي ..
-: الحمدلله ان شاء الله خير راح اقول للدكتورة ونشوف
-: ايه ان شاء الله .. وخاطبت شيلاء
على منو تطقطقين بهـ الازرار
-: ارسل رسالة للجازي لا وصلت ان شاء الله
وفتحت الواتس تلقاها
-: يصير اعرفها
-: ايه اكيد .. وتقرأ نص الرسالة
سلام يا الدب عساك بخير ترا ماوحشتيني حيل
يا الخايسة لكن الصراحة وحشتيني عاد فسريها بكيفك
وادري انك الحين حزينة ووحيدة لأنك بعيدة عنّا
" فيس ماد لسانه" وادري ان مشاعرك تنوصف
في هالبيت الحين .. ع قولة سلاف
أبين العقل والقلب احتراب .. لعمري إن ذاك الاغتراب
لكنه ترا يقول في آخر ابياته ..
وقل يارب انت رجاء قلبي .. فمنك إليك بدئي والإياب

__________

انتهى

اعتذر عن القصور ..




لمحات من ملامح البارت القادم..

لمحة حزينة -: احم رزان ترا انا بنت ملجأ ...

لمحة دافئة -: والله يحزني سطام جد ارامكو شيء متعب

لمحة شجاعة -: ترا حجابي مايهمني رأيك فيه
حتى لو كنت ولي امري .......

لمحة خلقت بلا ملامح ..~> صعد العربة وساعده
السائق بحمل اخيه ليقول السائق بلكنة انجليزية متقنه -:
يبدو انه مخمور ..


...



سبحان الله وبحمده

كفارة المجلس ..
سبحانك اللهم وبحمدك اشهد ان لا اله الا انت
استغفرك واتوب اليك




الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 180
قديم(ـة) 31-07-2014, 07:23 AM
صورة miss.bdliat الرمزية
miss.bdliat miss.bdliat غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: كفاني لك شوقاً ياسيدي / بقلمي


♡♡♥♡♥♡♥♡♥♡♥♡♥♡



ايه القممال ده ي بت

البااارت يجننن لدرجة ان عقلي مو قادر يتوقع شئ من الجمااال

وآسسف ﻻني سحبت فكم بارت عليك كانت الظروف اقوى :(


المهم ان البارت يجننن ﻻنك انتي اللي كتبته طططبعا



ويعطططيك الف الف عافية

انا اعشق روايتك من المصلحات اﻻدبية اللي فيهااا احسك تصلحين تصيرين اديبه وكذاا
احس اروح في عالم القهوة السوداا والهدوء اذا قريتهاااا <<< متأثره


يعطيك الف عافية

تقبلي مروري


♥♡♥♡♥♡

الرد باقتباس
إضافة رد

كفاني لك شوقاً ياسيدي / بقلمي

الوسوم
بقلمي , ياسيدي , شوقاً , كفاني
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
وجميلٌ انتَ ياسيدي / بقلمي ؛كاملة ماآركه عيناويه روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 111 28-06-2016 11:00 PM
روايه حب تحت 18 ..بدون اسم.. أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها 282 08-05-2013 02:49 AM
رواية كفاني عذاب / بقلمي يجيني يوم واعطيها أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها 18 16-06-2011 08:05 PM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات ؛ على شاطئ النسيان روايات - طويلة 2025 07-12-2010 05:39 PM
قد كفاني علم ربي للمنشد محمد بشار دمعة شجن خُطب - أناشيد - صوتيات و مرئيات إسلامية 10 09-08-2009 01:07 PM

الساعة الآن +3: 03:04 PM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1