غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 11
قديم(ـة) 01-07-2014, 05:30 AM
صورة خباالي ناادر الرمزية
خباالي ناادر خباالي ناادر غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: من بعادك اتعذب ولجل عينك ابيع الدنيا و اشتريك


الرواااااااااية مرة ناايس وجميلة ومشوقة ولله اقولج
كل الصفات الحلوة في الرواايه ههههههههههههه..
انتظر البارت الجاي . لا تتاخري اوووكي

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 12
قديم(ـة) 01-07-2014, 11:47 AM
صورة منهو بعدك مهم الرمزية
منهو بعدك مهم منهو بعدك مهم غير متصل
©؛°¨غرامي مبدع¨°؛©
 
الافتراضي رد: من بعادك اتعذب ولجل عينك ابيع الدنيا و اشتريك


العنوان أليــــــــــــــــــــــــــم بالحيل

يسلمو

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 13
قديم(ـة) 01-07-2014, 10:53 PM
صورة غرآبيلٍ دنيآ .. الرمزية
غرآبيلٍ دنيآ .. غرآبيلٍ دنيآ .. غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: من بعادك اتعذب ولجل عينك ابيع الدنيا و اشتريك


البارت الثاني

بيسان طالعتها بـ صدمه و بدون استيعاب و قالت : انتي شو قاعده تقولين
سمر : مثل ما سمعتي ؛ بيسان انتي امانه عندي و انا من واجبي اصون الامانه
بيسان كانت تسمع كلام سمر و مو قادرة تستوعب كيف بتستوعب و هي تقول لها تطلع من البيت هذا بيتها من هي وصغيرة كيف تطلع منه و على سبب تجهله هذا اكيد مستحيل
قالت و هي للحين بـ صدمتها : وضحي كلامك الله يخليك وش بك تتكلمين بالالغاز وش اطلع ووش امانته و وش تصونين وش هالخرابيط وضحي اكثر بالله عليك
سمر و ي تمسك يد بيسان بـ حنان : بيسان انتي البنت الي ربيتها و الي حبيتها بس مستحيل تصيرين بنتي من جد ، بيسان روحي ي قلبي روحي ولا ترجعي هنا لا ترجعي و تكتبي موتك بإيدك ، بيسان ... ( مدت لها ظرف و قالت ) : خذي هذا فيه فلوس تكفيك لـ فتره طويه شوي و فيه .. روحي لمي اغراضك
بيسان لما شافت الفلوس هنا استوعب شوي و بدت العصبية توضح على وجهها و قالت بأصرار : مو رايحه لمكان غير لها اعرف كل شي
سمر بتنهيده طويله : بيسان فيه ناس طمعانين بـ فلوسك و مو اي ناس هذي بالاصح عصابه كبيره
ضحكة بيسان بـ سخريه : فلوسي .. اي فلوس , من وين لي فلوس انتي نسيتي انا مين
سمر بهدوء : بيسان ابي اقولك شي ( سكتت شوي و كملت )
............................................
نرجع قبل 22 سنه لورا
كان جالس فمكتبه و جنبه زوجته و يتكلم فالجوال بعصبيه تخوف
.. : انتو اكيد جنيتوا
.. : لا باقي ما جنينا ي محمد بس يمكن جنونا بس ممكن جنوني يطلع اذا جات بنتي على هالدنيا
محمد بدون اهتمام و بعصبيه : لو تنطبق السما على الارض مانيب متخلي عن بنتي لو تذبحوني
.. : هههههههه اجل تحمل الي بيجيك
و صك الجوال فوجهه
محمد كان يحس انه الدنيا تدور فيه من خوفه على بنته الى للحين ما جا على هالدنيا و الي زاد عليه صوت بكاء زوجته جنبه مو عارف وش يسوي يحس نفسه متوتر حيل يحس ايده مربطه مو عارف ايشي سوي
زوجته ببكاء : محمد الله يخليك الى البيبي الله يخليك سوي اي شي اي شي بس الى بنتي انا ما صدقت بيصير عندي بنت ليش تحرموني منها باقي كم يوم و تجي و اضمها ليه كذا ليه
محمد بحنيه و بخوف : لا ولا يهمك ي قلبي لا تبكين والله ما بيقدرون يسوون فيها شي
محمد حاول يفكر بس مو قادر لين ما جاته فكره
محمد بشوية امل : ميار شخبار صديقتك سمر
ميار بأستغراب و هي تمسح دموعها بالمناديل : ليه وش فيها
محمد بتوتر : الي اعرفه انها مسؤولة ميتم بنات
ميار بخوف و بتساؤل : محمد بشنو تفكر ........ انت اكيد ما تفكر ..
محمد : اي اي البنت لما تجي نحطها .. فالميتم
ميار ببكا زياده و هي توقف : لالالالا انت الي جنيت مو هم , انت كيف تفكر كذا كيف هذي بنتك تحطها فميتم و احنا نعيش بـ هالعز
محمد بعصبيه و صراخ : اجل وش تبيني اسوي اتركهم يقتلون البنت و هي توها بتجي على هالدنيا من الحين يخططون لقتها بس عشان الفلوس ملعون ابو الفلوس الي يبونها , خلاص بكرة اروح احول كل ممتلكاتي بأسمهم كذا ترتاحين ؟
ميار بخوف : محمد مو كذا قصدي خلاص اهدا
محمد و هو شوي و بدأ يهدا و قالت هي : انا مو كذا قصدي .. انا خايفة والله خايفة مابي .. ابيها .. مابي اتركها مابي اترك ضناي الي بيجي
محمد و هو يحضن وجهها بكفوفه : حبيبتي صدقيني بتكون بأمان فالميتم , انك تحسين بوجودها فالدنيا احسن من انك ما تحسين فيها ابدا
ميار بتردد و ضعف : ط .. طيب وش بيصير
محمد : بتجي البنت بسلامة ان شاء الله و بعدها بنقول .. بنقول انها ماتت و احنا بنكون تركناها فالميتم
ميار ما تكلمت بكت بهدوء , تحس بخنقه ما تبي تترك بنتها كيف تترك ضناها .. ضناها الي حملت فيها تسع شهور و بعد ايام بتجي على الدنيا و بتضمها
ماتدري بتضمها كفايه ولالا , كل الي تدريه انها بتفارقها , هالكلمه كانت تألم ميار حيل مو قادره تستوعبها مو قادره تتقبلها , و لا بعد بتقول عنها ماتت , كل الي كانت تسويه انها تشجع نفسها بكلمة : كله يهون دام بنتي بتم عايشه على هالدنيا و بتشوف الي تشوفه و بتتنفس نفس الهوا , و تدعي لها
........
بعد ايام جات البنت و انتشر خبر وفاتها بسبب نزيف صار عند الولاده و انقذوا بس الام , و لحسن حظهم انه حتى العصابه صدقت لما جاو و اسألوا المستشفى
..
قدام هذاك البيت الكبير
وقفت سيارة و نزل منها محمد لما شاف الحرمه تطلع من البيت بهدوء و خوف
و قالت : ها محمد وين البنت
محمد و هو يحس روحه بتطلع : عند ميار فالسيارة
..: محمد ميجوز كذا بسرعه لا يشوفكم احد
تركت محمد و راحت لـ ميار و قالت
: يلا ميار يلا حبيبتي جيبي البنت
ميار ببكاء يقطع القلب : مابي مابي غيرت رايي ابي بنتي مابي اتركها ماااااابي سمر الله يخليك حسي فيني مابي شي بس ابي بنتي خليهم ياخذون كل ثروتي كلها مره بس بنتي لا
سمر و هي شوي و تبكي معها : الله يخليك جيبيها بسرعه
محمد راح عند ميار و ضمها و قال : ميار صدقيني ي قلبي صدقيني بردها لحضنك مابي اوعد لأني مو ضامن عمري ي قلبي بس بردها لك
مير بخوف : لا بسم الله عليك لا تقول كذا (سكتت شوي و ناظرت سمر ) : سمر بنتي امانه عندك امانه لا تخلينها ولو احتاجت حتى لو مويه و مافي خبريني بجيب لها محلات مو بس واحد بس لا تخلينها تحتاج شي
سمر بأبتسامه : ابشري ي قلبي و بنتك هي بنتي و اعز بعد
ميار ابتسم و ضمت بنتها و شمت ريحتها و بالمثل محمد و عطوها لسمر و سمر دخلت بسرعه
ميار كانت تحس روحها تطلع كل ما بعدت سمر اكثر و زادت بكا اكثر
محمد : يلا نروح
كان يمشي ميار معاه مثل اللعبة هو الي يتحكم فيها مو اهي تتحكم بنفسها , ما عليها ملام , كيف تترك بنتها والله صعبه
.........................................
نرجع للواقع




بيسان كانت ساكته و تسمع الكلام بصدمه و مو مصدقه هالكلام , كل كلمة تسود الدنيا بوجهها اكثر , تحس الدنيا تكرهها من الي تسويه فيها , مو كفايه انحرمت منهم و الحين يطلعون لها بـ هالمسلسل قالت بضيق : شو هالمسلسل الغبي وش هالكلام
سمر و هي تطلع ظرف كبير: خذي هالظرف بعد لا تضيعينه ولا انتي كلك بتضيعين فيه اشياء مهمه حيل حبيبتي اهتمي فيه و بنفسك
خذت الظرف و هي تحبس دموعها و راحت لـ غرفتها و رمت الظرف على السرير و جلست على السرير بعد و هي تفكر وش صاير المشاكل تنكب عليها مره وحده وش صاير ليه كذا وش غلطت فيه , ليه يصير معها كذا , كل الي تملكه هو الحين باقي شتات و ذكريات الماضي الي عاشته عايلتها الي كانت تتكلم عنها سمر , تنهدت بضيق و قامت طلعت شنطتين حطت فيهم كل ملابسها و اغراضها و تركت لها لبس تلبسه و راحت الحمام ( اكرمكم الله ) تاخذ دوش و طلعت لبست بنطلون احمر سكيني و تيشيرت ابيض عليه كتابات باللون الاحمر نص كم و كعب عالي شوي احمر و ما حطت اي ميك اب فـ وجهها لأنه حالتها اصلا ما تسمح بس مع كذا كانت قمه فالجمال و لبست عبايتها و حطت الشيه على كتفها لين ما تطلع و قعدت على السرير تستنى سمر تجي لها عشان تقول لها انه السواق ينتظرها لفت عيونها و هي تناظر الغرفه الي بتشتاق لها و جات عينها على الظرف الكبير و شالته ناظرت فيه شوي و بعطها حطته بـ شنطة ايدها و كملت تأمل للغرفة بس قطع عليها دخول ساره بمرح و هي تقول : بيسووو تدرين وش صا... ( ناظرت فيها بأستغراب لما شافتها لابسة عبايتها و بتطلع كملت كلامها بأستغراب ) : شنو فيه شنو صاير
قالت بيسان : بروح
ساره بـ غباء: ههههه شنو , شنو تروحين بلا غباء بيسان وش الفلم الي حظرتيه امس ههه سلامات ؟ وين تروحين هااه و ليه تروحين
طالعت بيسان فيها و ما حست غير على دموعها و هي تنزل
سارة بتوتر و خوف : سلامات ؟ وش تخربطين انتي وين تروحين هااه و ليه تروحين

, بيسان راحت تمشي بهدوء لـ ساره و حضنتها بـ قو و قالت و هي تبكي : ماعرف والله ماعرف شي .. مو ... مو قلت لك في شي بيصير ما صدقتيني .. مو قلت لك قلبي ناغزني
ضمتها سارة اكثر و هي تبكي و تقول : ما تروحين لا ما تروحين مو على كيفهم الكل راح عني و تركني ما بخليك بعد تتركني
ما تكلمت بيسان كل الي سوته انها سحبت لما حست انه في احد بالغرفه , كانت العامله موجوده تقول حق بيسان انه السواق ينتظرها برا , قالت لها بيسان تشيل الشنط و بيسان شالت شنطة ايدها و احت لـ سارة باستها و قالت : انتبها لـ نفسك و بطلي حركات الشباب و اكلي و نامي و بسك سهر
جات بتروح بس ساره مسكتها من ايدها و هي تقول و دموعها تنزل : وين بتروحين لا تتركيني بيسان وش صار ليه تروحين وش قالت لك سمر لا تتركيني الله يخليك
نزلت بيسان راسها بـ حزن و تركت يد ساره و راحت تحت و شافت الكل واقف عند الباب و يناظرها بـ حزن قالت بيسان بشويت مرح و داخلها بركان ينفجر : وش فيكم ليه كذا واقفين كأنه الوزير بيمر
راحوا لها البنات و هم يبتسمون و يحضنونها و الي تبكي و الي توصيها بـ نفسها ووووو
راحت بيسان عند سمر عشان تودعها و سحبتها سمر و حضنتها و قالت لها : انتبهي لـ نفسك ي بعد قلبي , و كلي زين , السواق بيوديك فندق بعيد من هنا و لا تخافين انا دفعت الفلوس انتي بس ارتاحي , و لا تنسين تنامين مو كله تناظرين بـ هالكتب
ضحكت بيسان شوي و قالت : حاضر
ابتسمت سمر و قالت لها : بحفظ الله ي قلبي
طلعت بيسان من المبنى و هي تحاول ما تبكي بس ما قدرت تحس طاقتها نفذت تبي ترتاح تحس انزلت عليها مصايب مره وحده
ركبت عند السواق و ناظرت للشباك بـ حزن و هي تشوف السيارات و المباني بس ما كان بالها معاها كان بالها مشغول بـ كيف بتكمل حياتها كيف بتتعامل مع الناس بروحها , كيف بتحسب الامان و هي مهدده بالقتل , تنهدت بيسان بـ حزن و حسرة و ما حست غير بالسيارة توقف قدام بنايه كبيره و استغربت كيف وصلت بسرعه , معقوله مر الوقت بـ هالسرعه ولا حست فيه , ناظرت شوي بالبنايه و نزلت و جاها العامل يركض عشان ياخذ الشنط , راحت جوا و سألت الريسبشن عن رقم غرفتها و خذت المفتاح و راحت و العامل بعده وراها و هو شايل الشنط و لما وصلت الشقه خلت العامل يدخل الشقه يحط الشنط و بعدها طلع و دخلت اهي الشقه , طالعت شوي باشقه كانت حلوه حيل غرفه نوم كبيره و فيها حمام ( اكرمكم الله ) و مطبخ متوسط و صاله متوسطه و حمام ( الله يكرمكم ) و شباك كبير حيل يطل على البحر , تركت كل شي و رمت نفسها على السرير بـ تعب و ناظرت الساعه المعلقة على الجدار و شافتها الساعه 8 ونص فالليل قامت خذت دوش سريع و لبست بيجامه ورديه و لبست جلال الصلاه و صلت المغرب لأنه فاتها و العشاء و راحت المطبخ تبي تشرب مويه , شربت مويه و رجعت غرفتها و رمت نفسها على السرير مره ثانيه و راحت بـ سابع نومه
........................................
في هذاك القصر الكبير الي يجمع بين الشكل الفرنسي و السعودي ,
كانت تركض بسرعه و هي شايله بأيدها المذكره حقت اختها و تضحك بـ صوت عالي و هي تسمع صراخ اختها و هي تبيها ترجع المذكره لها : العنود رجعي المذكره لا والله تشوفين شي ما يعجبك
وقفت العنود و طالعت وراها و مدت لسانها بـ شقاوه و رجعت تركض و دخلت المجلس و راحت تتخبى ورى امها : يمه شوفي مرام تبي تطقني
دخلت مرام و هي تلهث من التعب و تقول بـ نفس مقطوع : ال.. العنود .. رجعي .... رجعي مذكرتي لا تشوفين شي وربي بتندمين عليه
قالت امهم و هي تناظر العنود : وش مسوية ي طويلة اللسان
قالت العنود بـ برائه : ام خالد صدقيني م سويت شي صدقيني اني بريئه بس يتبلون علي
طقتها ام خالد على راسها و هي تقول بتصنع للعصبيه : ام خالد بـ عينك ي مسودت الوجهه انا امك يا مال العمى وش مسويه و بعدين وش منه يتبلون عليك انتي تتبلين على بلد
قالت مرام و هي معصبه : يمه خليها ترجع مذكرتي وش فيها ملقوفه هالبنت
ام خالد بـ هدوء : رجعي المذكره لأختك
راحت العنود لـ مرام و هي مبوزة و مدت لها المذكرة , سحبتها مرام بـ عصبيه و طلعت لـ جناحها و هي تتحلطم على اختها الصغيره , اما العنود راحت و جلست جمب امها و قالت : الا يمه متى بيرجع حبيب قلبي
طالعتها امها و هي رافعه حواجبها و قالت : بكره يرجع و بعدين وش حبيب قلبك ما حبيب قلبك
قالت العنود و هي توقف و تروح لـ جناحها : اي اجل الله يرده بالسلامه , و بعدين وش دعوه يمه وش الغلط الي قلته تراه حبيب قلبي
راحت العنود ركض و هي تضحك لما شافت امها ترمي المخده عليها

.................................................. ......
ام خالد : نوره : على كبر سنها الا انها تهتم حيل بـ جمالها و اناقتها ’ دوم هواش مع خالد على سالفة الزواج بس ماكو فايده تحب عيالها حيل و اهم اغلى ما عندها

اخت خالد : مرام : حبوبة كثير ’ طيبه و على نياتها و جميلة حيييل ’ على انها من عايلة غنية الا انها ولا مرة فكرت تشوف حالها على احد ’ عمرها 21 تدرس هندسه ’ على انه لها اخت اصغر منها الا انها تحس بالوحدة

اخت خالد الصغيرة : العنود : دلوعة اخوها و طلباتها كلها اوامر ’ عمرها 15 ’ عشانها آخر العنقود فـ عمره ما انرفض لها طلب ’ لسانها طويل و ترد الكلمه بـ 10 مثلها ’ تشبه اخوها حيل بالقوة و الغرور و الجمال ’ طيبه بس ما تحب تبين طيبتها ’ عقلها و كلامها اكبر من سنها بـ كثير

.................................................. ......

قامت من النوم الساعه 5 ونص الفجر
راحت توضت و صلت الفجر و بعدها راحت سوت لها كوفي و جلست تشربه و هي تناظر السيارات و البنايات من الشباك الكبير و تفكر بـ مصيرها , تنهدت و قررت تروح تاخذ لها دوش , راحت خذت لها دوش و طلعت لبست بنطلون جينز ازرق و قميص صوف له رقبه لونه اسود لأنه صار فصل الشتاء عندهم و برد حيل و قميص صغير جينز فوق الصوف و كعب عالي اسود و حطت شعرها ذيل حصان و حطت كحل ازرق غامق ابرز جمال عيونها و بلاشر خفيف باللون الوردي الفاتح و قلوس شفاف ترك لون شفايفها التوتي يبرز بشكل احلى , و تعطرت من ديور بـ شكل خفيف جدا

راحت جلست فالصاله تطالع تلفزيون و تقلب بـ هالمحطات ولا في شي حلو تطالعه
او بالاصح ما طالعت شي من التفكير بـ المستقبل المجهول الي ينتظرها
مر الوقت بسرعه و صارت الساعه 9 , ما حست عليه من تفكيرها الي زايد , ناظرت الشقه شوي و جات عيونها على شنطة ايدها مسكتها و اول ما فتحتها شافت الظرف الكبير الي عطتها ياه سمر , قررت تفتحه لأنها حست بفضول تعرف وش فيه , فتحته و شافت فيه اوراق كثيرة و ملفين ناظرت بالاوراق شوي و جلست تقرا الاوراق و انصدمت و هي تشوف انها هالاوراق تثبت انها الوريثه الوحيده لـ محمد الـ... و ميار ديمار نزلت دموعها بـ عذاب و الم يذبحها و لما جات بترد الاوراق جوا الظرف لفت انتباهها سلسله من الماس حلو حيل و ورقة صغيرة مكتوب فيها : البسي هالسلسال لأنه ذكرى من امك . و بأخر الورقه مكتوب سمر , عرفت انه الورقة من سمر, و بعد تردد كبير لبسته على رقبتها و ناظرت نفسها فالمرايه الي قدامها و ابتسمت بـ حزن و قهر , جلست شوي سرحانه و بعدها قالت بتروح تنام
بس سمعت صوت الجرس يرن , خافت و هي تفكر من جا من يرن الجرس الحين , راحت لبست جلال الصلاة و تغطت و راحت عند الباب فتحت شوي منه و قالت بـ صوت خفيف : مين
جاها صوت رجال يقول : السموحه على الازعاج اختي بس في مره تبيك تحت
استغربت و قالت : و ليه ما تجي هنا
قال لها : ماعرف هي بس قالت لي اقولك تعالي تحت تبيك قدام باب الفندق
قالت بـ نفسها : قدام باب الفندق بعد .. ي ويلي من هذي وش تبي
قالت للعامل : طيب اخوي مو مشكله الحين انا انزل
راح اهو و هي دخلت و قفلت الباب و هي بعدها تفكر منهي هالمره , راحت لبست عباتها و شيلتها و نزلت و قلبها يدق بـ قوه من الخوف
وصلت عند باب الفندق و هي تتلفت و تدور على اي مره بس ماكو مشت مشت و هي تدور بس ماكو احد , يوم حست على نفسها شافت نفسها بجنب البنايه و مافيه اي ناس بـ هالمكان , قررت ترد و هي خايفه حيل
ماحست غير على الشخص الي يسحبها و يحط منديل على فمها و خشمها عشان لا تتكلم ولا تتنفس حاولت تصرخ بس مو قادره , بعدها ضربت بـ كوعها على بطنه و راحت تركض و هي خايفه و تتلفت , وصلت لـ نص الشارع و لما انتبهت انها بـ نص الشارع , كانت بتركض بس ما حست الا على السياره الي تصدمها بـ قوه و بعدها ما حست على شي
تجمعوا الناس عليها و الي يصرخ و يقول للناس يتصلون على الاسعاف و الي يحاول يقومها و الي يرش عليها مويه بس قطع عليهم الصوت الي يقول بـ هدوء : ممكن تبعدوا عشان نشيلها و نوديها المستشفى



يا ترى وش بيصير فـ بيسان ؟
و منهو الشخص الي قال بيوديها المستشفى
و عطوني رايكم فالبارت بـ شكل عام

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 14
قديم(ـة) 02-07-2014, 01:55 AM
صورة صـآح ـبـے يا ح ـبـنـے لگ الرمزية
صـآح ـبـے يا ح ـبـنـے لگ صـآح ـبـے يا ح ـبـنـے لگ غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: من بعادك اتعذب ولجل عينك ابيع الدنيا و اشتريك


مسائكِ سعادة يا اشووق

مقدمة تَجّذبّ
و
نهاية تُشوقّ


بانتظار البارت الثالث بشغف ...

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 15
قديم(ـة) 02-07-2014, 07:20 PM
صورة *دروب* الرمزية
*دروب* *دروب* غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: من بعادك اتعذب ولجل عينك ابيع الدنيا و اشتريك


السلام عليكم ومساء الخير اشواقي، كيفك؟عساك بخير
شكرا لك لدعوتي لقراءت روايتك ،حبيتها مررررررة
توقعاتي انه الرجال اللي راح يسعف بيسان هو خالد
لكن مين الحرمة اللي طلبت تشوف بيسان ،ليكون بس فخ علشان يمسكوها!!!!
ويمكن يكون خالد ابن واحد من العصابة اللي كانت تهدد ابو بيسان..
وسامحيني ماعندي غير هالتوقعات..
ومتى بيكون مواعيد نزول البارتات؟؟؟
تقبلي مروري اختك*دروب*~-^

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 16
قديم(ـة) 03-07-2014, 02:54 AM
صورة غرآبيلٍ دنيآ .. الرمزية
غرآبيلٍ دنيآ .. غرآبيلٍ دنيآ .. غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
Uploadfef5c031fd رد: من بعادك اتعذب ولجل عينك ابيع الدنيا و اشتريك


البارت الثالث

قطع عليهم الصوت الي يقول بـ هدوء : ممكن تبعدوا عشان نشيلها و نوديها المستشفى
بعد الكل و راح اهو و شالها بين ايده مثل الريشه و حطها فالسياره و راح بسرعه للمستشفى و سيارات البودي قارد وراه
وصل للمستشفى و جوه الممرضات يركضون و هم يجرون السرير المتحرك و هو حطها على السرير و راحوا الممرضات على طول على غرفة العمليات و دخلوا الدكاتره من بعدهم سرعه و قفلوا الباب وراهم , اما هو فـ جلس على كراسي الانتظار الي قدام باب العمليات بنتظر الدكتور يطمنه و جلس بالدقايق و الساعات ينتظر بـ هدوء , مرت 3 ساعات و الدكاتره داخل غرفة العمليات , طلب من الحراس حقه يجيبون له مويه لأنه يحس بـ جفاف في ريقه و ما مرت دقيقه الا و المويه عنده , طلع الدكتور و وقف الرجال و راح عند الدكتور و قال
: هاه فارس وش صار
فارس : والله يا خالد احنا سوينا الي علينا و الباقي على الله , البنت صراحه جاها كسر مضاعف باليد اليسار و كسر بالرجل اليمين و جاها نزيف فالراس بس وقفناه الحمدلله , الله يشفيها ما نقدر نقول اكثر من كذا
خالد بـ هدوء : الله يشفيها
سكتوا شوي و بعدها سأل فارس بأستغراب : الا انت من وين تعرفها
خالد و هو يطالع باب غرفة العمليات : ماعرفها بس شفت الحادث و حبيت اساعدها ..... سألتوا عن اهلها ؟
فارس و هو يتنهد : والله ماعرف ياخوي للحين محد سأل عنها
خالد : طيب وين بياخذونها الحين
فارس : بنحطها بـ العناية لـ مدة 48 ساعه و بنشوف ايش التطور الي بيصير
خالد : خير ان شاء الله : انا الحين بروح البيت لأني اليوم رجعت من امريكا
فارس و توه يتذكر : ايييييييييي والله نسيت الحمدلله على سلامتك و مبروك فوزك بالصفقه مع انه مو غريبه عليك
خالد و هو يبتسم بـ تعب : الله يسلمك و يبارك فيك , اذكر الله لا تنظلني
ضحك فارس و قال : لا اله الا الله روح ارتاح
خالد بهدوء : ان شاء الله , انا بروح و برجع بعدين و خبرني لو في اي تطورات
فارس : ان شاء الله
.................................................. ............

خالد بن صقر: شخص هادي و بارد حيل بشكل مو طبيعي ’ كل همه اهله و شغله ‘ عمره 30 ’ من اغنى اغنياء الوطن العربي و العالم ’ وسييييم حيل بشكل كبير ’ عيونه عسليه و واسعه و بننفس الوقت حاده و نظرتها تذبح و تطيح الطير من السما ’ شعره اسود لآخر رقبته و خشمه سلة سيف و شفايفه حاده بشرته برونزيه و هذا زايد وسامته وسامه

فارس : من اعز اصدقاء خالد و هو دكتور جراح ممتاز جدا عمره 30 , وسيم حيل و وسامته حاده و تجذب الي ما ينجذب

.................................................. ......
رجع البيت و هو تعبان حيل و طالع ساعة ايده و شافها 3 العصر دخل البيت و هو يدور على امه و راح المجلس و لقاها جالسه تطالع التلفزيون و معها مرام
خالد : السلام عليكم
امه اول ما سمعت صوته نقزت و هي تدوره بـ شوق و قالت بـ صوت مليان حنيه و شوق : ي هلا والله ي هلا بـ وليدي , وعليكم السلام , تعال ي قلب امك , و قامت من مكانها و راحت له و ضمته حيل و هي تتحمد له بالسلامة
ابتسم على امه الي اشتاق لها حيل و هو يضمها له و يقول : الله يسلمك يالغاليه
ابتسمت امه و سحبته معاها و جلسته جنبها , اما مرام شافت امها و هي تحضن اخوها و ابتسمت بـ حب و لما شافتهم جلسوا راحت و ضمت اخوها و هي تقول : توه نور البيت يالغالي
ابتسم لها و قال : منور بأهله
ام خالد : هاه يمه كيفك شخبارك عساك طيب
خالد : طيب يمه انتي شخبارك
ام خالد بـ حنان و هي تمسح على راسه و تتأمل وجهه : بخير ي قلبي بخير
مرام : يمه بعدك تمسحين على راسه و تدلعينه , ولدك صك الاربعين و للحين تدلعينه
طالعتها ام خالد و هي تتصنع العصبيه : و ليه مادلعه ان شاء الله و بعدين ولدي مهما كبر بيضل بـ نظري حبيبي الصغير و بعدين وش اربعينته و هو بعده 30 سنه 10 سنوات من وين جبتيها
ضحك خالد ضحكته الرنانه و قال بهدوء : ما عليك منها يمه غيرانه
قطع سوالفهم دخول العنود و هي تصرخ و تقول : خلوووووووووووووودي حبيب قلبي
و راحت تركض و تضمه : اشتقت لك ي قلبي شخبارك شحوالك
خالد ضربها و قال : وشو خلودي اصغر عياك انا
قالت العنود و هي شوي و تبكي : آسفه طيب
سحبها خالد بـ حنان و قال : بخير ي حبيبة اخوك شخبارك انتي
قالت بـ دلع و هي تلعب بـ بدلته الرسميه : بخير يوم شفتك
قالت مرام بـ ضيق و بصوت خفيف و هي ترد تطالع التلفزيون : الله يصبرني
طالعتها العنود و مدت لسانها بـ غيض و قالت : لا تغارين هوا بس يحبني انا
ضحك خالد على خبالهم و قام و هو يقول : انا بروح ارتاح الحين
باس راس امه و راح جناحه و خذ دوش و راح ينام

.................................................. .........
فـ هذيك البنايه الي تحمل ذكريات بيسان , كان الصراخ مالي البيت و الخوف و الهلع
صرخ بـ صوت خلى الكل يسكت فيه : اسكتووووووووا لا والله اذبحكم
سكت الكل بـ خوف و هم يناظرون بعض ولا عارفين وش يصير
طالع فيهم و رجع نظره لـ سمر و قال : وينها
سمر بـ ارتباك و هي تناظر البنات و خايفه عليهم : منهي الي وينها عن مين تتكلم
قال و هو يتكلم من بين اسنانه : وينها قولي لا والله افجر راسك و روس البنات بـ هالمسدس , اشتري نفسك و البنات و قولي وينها اذا تحبينهم و تحبين نفسك
قالت سمر و هي مو هامها شي : انا ماعرف عن مين تتكلم ولا ابي اعرف لأنه ما يهمني , و بعدين مين انت عشان تجي للدار و تسوي كل هالشوشره و تخوف البنات , انت تدري اني اقدر ابلغ عليك و يصير لك سين و جيم انقلع برا الدار لا والله يصير شي ما يعجبك يلا برا
ضحك و قال : هههه خوفتيني اجل , يلا دقي على الشرطه و قوليلهم زياد من عصابة الــ.. ينتظركم
هنا البنات اصرخوا يوم سمعوا اسم الرجال و اسم العصابه , هالعصابه البريطانيه الي كانوا يسمعون عنها فالاخبار
زياد بعصبيه : ما قلت مابي اسمع صوت
سكتوا البنات و هو قال للرجال الي معاه بالانجليزي : فتشوا البيت كله و بسرعه
راحوا الرجال ركض و هم يدورون بـكل مكان اما زياد قعد يناظر البنات و هو يبتسم بخبث
سارة كانت تناظرة بأرتباك و هي تقول بنفسها : هذا اكيد يسأل عن بيسان , وش يبي منها يا ربي ليه يسأل عنها
كانت في بنت جالسه جنبها و هي خايفة و قالت لها بهمس : ساره وش يبي ذا مننا لا يكون يسأل عن بيسان
سمع زياد اسم بيسان و ناظرهم بسرعه و هو يرفع حاجبه و يبتسم , هنا سارة ضربت البنت على يدها و قالت بهمس ما سمعه غير البنت : مروه يالغبيه عدلي كلامك يخربيتك بتودين البنت بـ داهيه
قالت مروه بأرتباك و خوف قوي و بهمس مثل قبل : ا ا...ا اي اي النيسان السياره الي جو فيها مو نيسان
كتمت ساره ضحكتها على ترقيعت مروه الغبيه و سكتت , اما زياد طالع فيهم بأستخفاف كأنه بلع الطعم و بعدها ناظر بالرجال الي جو و قال لهم بالانجليزي : ماذا حدث هل عثرتم على اثر لها
قالوا الرجال : لا سيدي لم نعثر على اي اثر لها
قال زياد بعصبيه و هو يناظر سمر : اقسم بـ رب الكعبه لو عرفت انها كانت عندك لـ تروحون كلكم بـ داهيه
و طلع و طلعوا الرجال وراه , سمر راحت ركض و قفلت باب البيت وراهم و راحت للبنات تهديهم و هم يسألون عن الرجال و وش يبون و هي حاولت قد الامكان تغطي على الموضوع

.................................................. ............
باليوم الثاني
حاول يسكر الجوال الي يرن و يرد ينام بس ما قدر
رد على الجوال بـ صوت نايم و هو يقول : مين
جاه صوت فارس و هو يقول : اصحى يامال الي مانيب قايل طالع الساعه صارت 10 و انت لسه ما صحيت
خالد بدون نفس : شنو فيه
فارس : قوم , ترا البنت صحت من الغيبوبه
هنا خالد جلس و قال و هوا يحاول يركز : ايه و قالت شي
فارس : لا لسه ما قالت شي بس طلبت مويه و رجعت نامت و هذا تحسن كبير و يمكن تقوم مره ثانيه
خالد و هو يقوم : طيب الحين جاي
قفل الخط قبل لا يسمع رد فارس و قام خذ دوش و لبس ثوب ابيض و شماغ ابيض و نزل و شاف امه و خواته يفطرون باس امه على راسها و جلس على راس الطاوله و جلس يفطر و قال : يمه انا رايح المستشفى
قالت امه بـ خوف : ليه يمه فيك شي في شي يعورك
ناظروا خواته فيه بـ خوف
قالت بهدوء : لا يمه سلامتك بس امس خذيت بنت للمستشفى لأنها عملت حادث
ام خالد و هي تضرب على صدرها بخوف : يمه ليه وش صار
قال لهم خالد على الي صار
قالت امه و هي تقوم : انا بروح معك يمه
قال خالد بحنيه وهو يبوس يدها : طول عمرك حنونه ي ام خالد
قالت بغرور : اكيد مو انا ام خالد
ابتسم خالد بـ حب
قالت مرام و هي تقوم : انا بعد بروح
خالد بهدوء و هو يكمل فطوره : طيب بس بسرعه
جهزوا ام خالد و مرام اما العنود كانت تسمع كلامهم و لردة فعلهم بـ هدوء , تكره هالاحداث عشان كذا ما تدخلت و فضلت السكوت
,
راحوا المستشفى و خالد اتصل على فارس يجي لهم عشان يدلهم على الغرفه و لما دخلوا المستشفى استقبلهم فارس و سلم على خالد و باس راس ام خالد و قال لـ مرام و هو منزل راسه
فارس : كيفك مرام عساك طيبه
مرام و هي منزله اسها بـ خجل و تحس بـ حراره : بخير الله يسلمك
خالد بهدوء : وين الغرفه
مشى خالد و فارس و هم يتكلمون عن حالتها و ام خالد و مرام وراهم , وصلوا للغرفه و قال خالد لـ امه و مرام
خالد : ادخلوا انتو الحين و انا بشوف حالتها عند فارس
دخلوا ام خالد و مرام داخل
مرام اول ما شافتها صرخت : يمه من هالبنت
ام خالد ضربتها على راسها و قالت : منهي بعد و بعدين لا تعلين صوتك ما تشوفينا نايمه
قالت مرام و هي تمسك راسها بألم : يمه يعور , و بعدين ما تشوفينها , وربي ملاك تذبح
قالت ام خالد : سمي عليها بالرحمن لا تحسدينها خابر البنت مو ناقصه
بيسان حست بأحد فالغرفه و فتحت عيونها ببطء و ناظرت فيهم و قالت : انا وين
هنا مرام شهقت من جد عاد : ي ويلي عيون زرق بعد
ام خالد بحنيه : الحمدلله على سلامتك ي بنتي , انتي فالمستشفى كيفك الحين
بيسان بتعب : الله يسلمك , انا بخير , بالمستشفى ليه وش صار
ام خالد : ابد ي بنتي حادث بسيط و قمتي منه بالسلامه الحمدلله
بيسان بتعب و هي تمسك راسها : آه .. راسي يعورني حيل
ام خالد و هي تكلم مرام : مرام يمه روحي نادي اخوك
مرام : طيب يمه
طلعت مرام من الغرفه و جات بتمشي بس شافت اخوها و فارس بـ وجهها
خالد : على وين ان شاء الله
مرام بخوف : ولا على مكان بس جيت اخبرك انه البنت صحت و تحس بألم براسها
فارس مشى و طق الباب و استنى دقيقه لين ما سمع ام خالد تقوله يدخل
دخل و شاف بيسان لابسه جلال , بالموت عينه نزلت عنها
مسك ملفها الطبي و سألها و هو يناظر الملف : كيفك الحين تحسين بأي الم
قالت بـ تعب : راسي يعورني حيل
فارس رفع عينه و ناظرها بعطف و قال : ما عليه هذا شي طبيعي بعد العمليه و خاصه انه جاك نزيف الحين اخلي الممرضه تجيب لك مسكن
بيسان بخوف : يمه عمليه ليه
ضحك عليها فارس و قال : خلاص ماله داعي الخوف ترا خلصنا العمليه
قالت بيسان بحزن و تعب وهي منزله راسها : دكتور
رفع راسه لها و قال : هلا
بيسان و هي على نفس حالها : الرضوض الي فيني بتختفي ولا بتسبب ندب ؟
فارس بأبتسامه : لا بتختفي ان شاء الله
ابتسمت بيسان ابتسامه صغيره بس تجنن , اما فارس كتب بعض الاشياء فـ ملفها و طلع , نزلت بيسان راسها بحزن و بعدها ناظرت الحديقه من الشباك و جلست تتأمل الناس و الطبيعة , قطع تأملها صوت مرام و و هي تقول بحنيه
: كيفك الحين
ناظرت فيها بيسان و ابتسمت و قالت : بخير الله يسلمك
مرام بأبتسامه و هي تحس انها بدت تكسب بيسان شوي شوي
مرام : انا مرام صقر الـ...
ناظرت فيها بيسان و هي ترفع حواجبها تحس انه هالاسم مره عليها من قبل بس سرعان ما غيرت نظرتها للأبتسامه و قالت : انا بيسان ( سكتت شوي و كملت بأرتباك ) بيسان محمد الـ...
شهقت مرام و قالت بصدمه : انتي بنت محمد الـ..
اكتفت بيسان بأبتسامه صغيره فيها بعض الارتباك , بنفس الوقت جات ام خالد و جلست عندهم و ناظرت بيسان بأبتسامه و قالت : هاه يمه كيفك الحين
بيسان بأبتسامة حب و هي تحس بأحراج من اهتمامهم فيها و وجهها احمر : بخير الله يسلمك ي خالتي
قالت مرام بمزح : يمه عليك انا خقيت عليك و انا بنت كيف لو كنت رجال
قالت ام خالد و هي تخز مرام : اركدي ي مسودة الوجه
ضحكت بيسان ضحكه فيها بحه بالحيل حلوه
قالت مرام و هي تكلم ام خالد : يمه بيسان عادي عندها و انا بعد اجل وين الغلط
ام خالد بأستغراب : بيسان ؟
مرام : اي يمه اسمها بيسان محمد الـ..
ام خالد بصدمه : شنو ؟؟


.............................................
البارت الرابع
مرام : اي يمه بيسان محمد الـ..
ام خالد بـ صدمه : شنو ؟؟
بيسان ناظرت مرام بأستغراب و بعدها ناظروا ام خالد الي تناظر بيسان بصدمه قبل لا تقول : من جد انتي بنت محمد الـ..
بيسان بأستغراب : ايه يا خالتي ليه فيه شي
ام خالد بحنيه و ارتباك وهي تمسك ايد بيسان : لا يمه لا مافي شي بالعكس
ابتسمت لها بيسان و قالت بحب : تسلمون ي خالتي تسلمون على كل شي

مرت الايام و بيسان بعدها فالمستشفى و ام خالد و مرام ما يفارقونها ولا دقيقه و كل يوم مرام عند بيسان و بيسان ما تنكر انها حبت هالبنت حيل و ارتاحت لها كثير , و بيوم خروج بيسان كانوا ام خالد و مرام يساعدونها بـ ترتيب اغراضها
بيسان و هي تشوف خالتها ترتب شنطتها راحت لها و قالت بأحراج : ي خالتي الله يخليك ارتاحي انا ارتب كل شي
ام خالد و هي تمثل العصبيه : اجلسي مكانك لا اخليك تنامين يوم ثاني فالمستشفى و بعدين من المريض انا ولا انتي
بيسان بخوف : لا لا اسم الله عليك ي خالتي بعيد الشر لا تقولين كذا خلاص رتبي على كيفك بس لا تقولين كذا
ابتسمت ام خالد بحب و قالت : طيب روحي ارتاحي لين ما يجي السواق
بيسان بحب : من عيوني
راحت بيسان و شافت مرام نايمه على الكنب ضحكت شوي و هي تفكر بـ هالبنت ما خلتها تنام ابد فالليل غطتها باللحاف و راحت تقعد على السرير , و ردت نظرها لأم خالد , تحس بالحنان معها تحسها مثل امها الي تركتها من عاشت على الدنيا و بعد 5 دقايق انطق الباب و كانوا الحرس و السواق برا , خذ الحارس الشنطه و حطها فالسياره و ركبوا السياره . جلست بيسان تفكر و شوي قالت حق ام خالد
بيسان : خالتي خذيني لـ فندق ...
طالعتها ام خالد بحده : سلامات و ليه بيتي مو زين للسكن
بيسان بخوف : لا ي خالتي وربي اتشرف بس مو حابه اثقل عليكم
مرام قالت : كلي تبن قالت تثقل قالت بتجين بيتنا يعني بتجين
ام خالد : والله طول منتي هنا ما تقعدين فـ بيت غير بيتي
بيسان : ليه حلفتي طيب
ام خالد : خلاص بدون نقاش
بيسان : بس ي خالتي انا عندي اغراضي فالفندق
بيسان سكتت شوي و كأنها تذكرت شي : يمممممممممممه ي وييليي
ام خالد و مرام انفجعوا : وش فيك وش صار
بيسان و هي شوي و تبكي : خالتي الله يخليك خذيني الفندق بسرعه بسرعه الله يخليك
ام خالد تكلم السواق : خذنا فندق .. بسرعه
10 دقايق و وصلوا نزلت بيسان من السيارة و هي تحاول تركض بس مو قادره من رجلها المكسوره بس كانت تمشي بسرعه , راحت خذت النسخه الثانيه من المفتاح من الريسبشن لأن المفتاح الاول ضاع بالحادث , ركبت المصعد و اكتشفت انه مرام كانت تمشي وراها و هي تسألها وش فيه بس بيسان من الارتباك و الخوف مو قادره ترد عليها وصلوا و راحوا بسرعه لغرفة بيسان و فتحتها , شافت كل شي طبيعي راحت بسرعه تدور على شنطة يدها و لقتها و فتحتها و حمدت ربها يوم شافت الظرف , فتحت الظرف و لقت كل الاوراق موجوده و ماكو ولا ورقه مو فيه , استغربت كان بأمكانهم يجون ياخذون الاوراق و هي بالمستشفى ليه ما جو معقوله للحين ماعرفوا انها عايشه و انها هنا قطع تفكيرها صوت مرام و هي تقول : وش هالاوراق و ليه جيتي هنا بسرعه
بيسان : هالاوراق .. ( كانت بتكمل بس فضلت السكوت و قالت ) مو مهم الحين المهم اني لقيتها خذت شنطة ايدها و ملابسها و نزلوا و راحوا للسياره بعد ما دفعت بيسان الحساب الزايد عليها , ركبت بيسان السياره و اعتذرت من ام خالد عن التصرف و اتعذرت بأنه شي مهم نسته و لازم كانت تاخذه
وصلوا للقصر و بيسان انبهرت منه ومن جماله و فخامته ام خالد شافت انبهارها و ابتسمت نزلوا و الحرس نزلوا شنط بيسان و دخلوها جوه و دخلوا ام خالد و بيسان و مرام جوه و جلسوا فالمجلس شوي و قالت بيسان بأحراج : انا بروح ارتاح ي خالتي
قالت ام خالد بحنيه : يمه انتي اليوم بتنامين عند مرام و بكره يكون جناحك خالص
قالت مرام بـ فرح : وااااااااااااو بتنامين عندي وناسه بنفلها في الليل
ضحكت بيسان و قالت : ليه كلفتوا على نفسكم ي خالتي لو رحت لـ ..
قطع كلامها ام خالد و هي تقول بتهديد : ازعل ترا
قالت بيسان بخوف : لالالا خلاص
ابتسمت ام خالد و قالت مرام و هي تسحب بيسان : يلا بيسو بسرعه
ابتسمت بيسان بس اختفت ابتسامتها و هي تسمع مرام تناديها بيسو , هالاسم كانت تناديها فيه ساره , قالت بـ نفسها : آه ي ساره اشتقت لك حيل ليتك جنبي و اشكيلك حالي
وصلت اهي و مرام للجناح و انبهرت فيه , قالت مرام و هي تشيل الملابس الي على الارض و تضحك بغباء : سوري بس الجناح مقلوب شوي ههه السموحه
بيسان : بلا سماجه ما بينا هالكلام و بعدين وربي جناحك حلوو
مرام : بكره يكون جناحك احلى و انام عندك ( قالت كلمتها الاخيره بـ برائه )
ضحكت بيسان و قالت : على اساس بخليك تدخلينه
شهقت مرام و قالت : ما بتخليني ادخله
بيسان و هي ترمي نفسها على السرير : ابداً
راحت لها مرام و هي تقول : اجل قومي يلا
ضحكت بيسان و قالت : لا خلاص توبه
مرام قالت بـ سخريه : ما تجين غير بالعين الحمره
كملوا الصبايا سوالف لين ما جا وقت العشا
قالت مرام : يلا جا وقت العشا يلا نروح
بيسان بـ تعب : لازم اروح
مرام و هي تسحبها : اي اي اي لازم يلا
بيسان و هي تقول : طيب فلتي ايدي وش بك اروح كذا
طالعتها مرام و قالت : ايه صح طيب بدلي و انا بستناك تحت
بيسان : طيب
طلعت مرام و دخلت بيسان تاخذ دوش : و لما طلعت لبست جلابيه مغربيه ناعمه حيل و جميله لونها اسود و حطت كحل اسود و قلوس وردي فاتح و بلاشر وردي خفيف و تعطرت من عطر ch ch على الخفيف و تلثمت و طلعت ملاك شوي عليها
نزلت تحت و وصلت لين باب المجلس و وقفت و هي تسمع كلامهم و ضحكاتهم , حست بـ توتر انها تدخل و تجلس معاهم , هم عايله مع بعض بتحس عمرها زياده عليهم قطع تفكيرها صوت يقول بحنان
: مو ناويه تدخلين
اول ما سمعت الصوت التفتت بسرعه لدرجة انه اللثمه طاحت و كانت تطالع فيه بـ صدمه , اما هو فـ كان منبهر من جمالها ما قدر يشيل عينه عنها , ظلوا على هالحال اكثر من دقيقه , بيسان يوم استوعبت نفسها على طول تلثمت , اما خالد فـ التفت و بلع ريقه بتوتر و قال : انا بدخل
دخل و سلم على امه و و جلس اما بيسان فـ تمت واقفه تقريبا دقيقتين تحاول تخفف التوتر و بعدها تدخل , يوم خف التوتر قررت تدخل و دخلت و التفتوا كلهم عليها , ام خالد يوم شافتها ابتسمت و بالمثل مرام اما العنود فـ ما كان على وجهها اي تعبير اما خالد ما حب يلتفت , سلمت على ام خالد و باستها على راسها و جات بتسلم على مرام و العنود بس ام خالد سحبتها و جلستها جنبها ابتسمت بيسان لأم خالد لما سألتها عن حالها
بيسان : انا بخير ي خالتي انتي شخبارك عساك طيبه
ام خالد و هي تضغط على ايدها بحب : انا بخير ي نظر عيني
قالت العنود بأستخفاف و سخريه : نظر عينك ؟!!!
ناظرت فيها بيسان و ابتسمت مع انها ملاحظه نظرات الاحتقار و القهر من عنود الا انها فضلت تبتسم بـ وجهها
اما ام خالد فـ قالت و هي ترفع حاجبها : ايه نظر عيني عندك مانع
العنود و هي تناظر التلفزيون و بدون اهتمام : لا ما عندي شي
قطع كلامهم دخول الخدامه و هي تقول انه العشاء جهز , استأذنت بيسان من ام خالد و قالت انها تعبانه و مو جوعانه و بعد اصرار من بيسان انها ما تاكل وافقت ام خالد بس على شرط تفطر معهم بكره
طلعت بيسان لـ جناح مرام و لما دخلت و جات تبي تنام رن جوالها الي كان فـ شنطتها , كان رقم غريب عشان كذا ما كانت تبي ترد بس الجوال ما وقف عن الرنين و ظل يرن يما صدع راسها و قررت ترد
جاها صوت رجال يتكلم بـ سخريه و يقول : و اخيرا رديتي ي حضرة الاميرة , من جد كلفتي على نفسك
قالت بيسان بـ خوف : من انت
: انا زياد ي بعد قلب زياد ههههههه
بيسان بـ خوف اكبر بس ما بينته : زياد ؟ مين زياد
زياد بخبث : يؤيؤيؤ معقوله ما عرفتيني هههه .. طيب اعرفك على نفسي . انا زياد من عصابة الـ ... ههههه
اول ما قال انه من عصابة وقف قلبها ولا نطقت بـ ولا حرف
زياد : لا يكون خفتي هههههههههههاي
كمل و قال بهدوء : عشان لا اخوفك اكثر ابي منك شي و بخليك ف حالك ي حلوه
بيسان و هي تمثل القوه : شوف ي انت لا تغثني و تسوي تعرفني , احترم نفسك ولا عاد تدق هنا انت فاهم
جات بتسكر الجوال بس وقفها صوته الي يقول بـ هدوء يخوف : ما انصحك تقفلين لأنك بتندمين يا بيسان جيبي الاوراق بهدوء عشان لا تموت العايله الي ساعدتك , مو حرام يموتون و السبب انتي بس عشان ما عطيتينا الاوراق و هم مساعدينك , السيد سواير يبي الاوراق الي عندك و انتي مثل الشاطره تعطينا الاوراق و احنا بنخليك فـ حالك لأن لو بغينا شي نجيبه
ضرب على الوتر الحساس عند بيسان فقالت بـ خوف و ارتباك : ا .. انت عن اي اوراق تتكلم , انا ما عندي اي اوراق
زياد و هو يضحك : شوفي احنا كنا نقدر ناخذ الاوراق و انتي بالمستشفى بس المشكله انه احنا ما كان عندنا وقت و من غير كذا ما جاتنا اوامر من السلطات العليا للعصابه , عندك لـ بكره فالـ.. اذا ما جبتيها بيصير شي ما يسرك
و قفل الخط بـ وجهها و تركها تصارع الخوف و مو عارفة وش تسوي حاولت تنام بس مو قادره , و لما حست بـ مرام تدخل الجناح سوت نفسها نايمه لين ما خذها النوم جد

.....
مرت الشهور و هم على هالحال و بيسان تتلقى التهديدات من زياد بس مو معبره او تتصنع هالشي , و علاقتها بـ العنود رسميه حيل و العنود ما تفكر حتى تكلمها

الساعه 8 الصبح فالقصر
نزلت بيسان و لابسه جلابية كويتيه زرقا حلوه حيل و شيله سودا و حاطه كحل ازرق و قلوس شفاف
نزلت لـ غرفة الطعام و شافت الكل يفطر
قالت بيسان بصوت يشبه الهمس : صباح الخير
الكل رد عليها ما عدى العنود , راحت بيسان و باست راس ام خالد و ام خالد سألتها عن حالها : كيفك يمه
بيسان : انا بخير ي خالتي سلمتي
ابتسمت لها ام خالد و ناظرت خالد و قالت : يمه خالد ابيك بـ موضوع بعد الاكل
ناظرها خالد و قال بهدوء : ابشري ي ام خالد
ام خالد بـ حب : بشروك بالجنه
بعد الفطور راحوا ام خالد و خالد لـ المكتب
خالد : امريني يمه
ام خالد : مايامر عليك ظالم يمه ...... يمه خالد وش رايك فـ بيسان ؟

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 17
قديم(ـة) 04-07-2014, 07:00 AM
صورة خباالي ناادر الرمزية
خباالي ناادر خباالي ناادر غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: من بعادك اتعذب ولجل عينك ابيع الدنيا و اشتريك


صراااااحة بيسان عجبتني شخصيتهااا
والروااية مرة حلوة تسلملي ايدك الحلوة يا قمر هههههههههههه امزح ههههههه
كملي البارت اوووكي
انتظر البارت انا انتظره ههههههههههههههههه لا تتاخري يا امورة

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 18
قديم(ـة) 04-07-2014, 11:06 PM
صورة *دروب* الرمزية
*دروب* *دروب* غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: من بعادك اتعذب ولجل عينك ابيع الدنيا و اشتريك


مساء الخير /اشواقي/ تسلمي عالبارت الحلووووووووووو
بس حرام عليك وش هذي الوقفة ... يعني ما لقيتي إلا عند المقطع الحماسي توقفي ,, كملي بلييييييييييييييييييييييييززز
والله حرقتي اعصابي .. يااااااااااااارب خالد يتزوج بيسوووو...
ومتى البارت الجاي ؟؟؟ لا تتأخري علينا ...
ناطرينك على احر من الجمر

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 19
قديم(ـة) 04-07-2014, 11:58 PM
غرام الليل22 غرام الليل22 غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: من بعادك اتعذب ولجل عينك ابيع الدنيا و اشتريك


رووووووعه البارت بس متى االبارت

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 20
قديم(ـة) 05-07-2014, 02:03 AM
صورة سوومي& الرمزية
سوومي& سوومي& غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: من بعادك اتعذب ولجل عينك ابيع الدنيا و اشتريك


رووووووويتك رؤؤؤعه
الصراحه بيسان وساره رؤؤعه

تقبلي مروري

الرد باقتباس
إضافة رد

من بعادك أتعذب ولجل عينك أبيع الدنيا و أشتريك/بقلمي؛كاملة

الوسوم
الدنيا , ابدع , اتعذب , اشتريك , بعادك , عينك , ولجأ
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
الدنيا مزرعة الاخرة غايتي رضى الرحمن مواضيع إسلامية - فقه - عقيدة 21 08-10-2011 10:12 PM
روايتي الأولى : حلمت بلقياك بعد ماطال الغياب / كاملة »حبـورَ آلــزمنَ روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 518 08-03-2011 08:05 AM
إضحك ترى الدنيا ما تسوى //R ارشيف غرام 5 25-10-2010 03:53 AM
الزهد في الدنيا أنا أحلى 2010 مواضيع إسلامية - فقه - عقيدة 18 20-02-2010 02:01 PM
موسوعة اشعار اغاني راشد الماجد ..,,!! (TXT) عزت ابو عوف ارشيف غرام 1 26-08-2007 06:44 PM

الساعة الآن +3: 06:43 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1