غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 24-06-2014, 06:36 AM
سلطان عبدالرحيم سلطان عبدالرحيم غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي في قلب الصحراء مشاعر متأججه/بقلمي؛كاملة


في قلب الصحراء ......مشاعر متأججه

الشخصيات


مصطفى "شاب عربي عمره 21 عام يعيش في الصحراء ويعمل مع عائلته في رعي الابل
طوله 170 سم
اسمر البشره
شعره اسود وطويل يصل الى رقبته كما هي عاده البدو في الصحراء
عيناه زرقاوتين
وجسمه متوسط"

جون "جندي امريكي انها خدمته في احدى السفارات الامريكيه بالشرق الاوسط عمره 45 عام
طوله 180 سم
ابيض البشره
اصلع الراس
مفتول العضلات"

مادلين "زوجه جون امراه جميله شقراء كانت تعيش مع زوجها في الشرق الاوسط
بيضاء البشره
كانت تعمل في معهد تابع للسفاره الامريكيه

توم "رجل ايرلندي في الخمسين من عمره يعمل اكاديمي في احدى الجامعات العربيه
بشرته بيضاء تميل للحمره
وشعره ابيض

ماريه زوجه توم امراه جميله عمرها48 تعمل اكادميه ايضا

مايا ابنة جون في العشرين من عمرها
شابه جميله
متوسطه الطول
راسها حريري اسود

ناردين ابنه جون الصغيره عمرها 9 سنوات
طفله جميله وبريئه جدا

تومس رجل امريكي في الستين من عمره كان يعمل مع افراد عائلته في التنقيب عن الاثار

لورا زوجه تومس في الستين من عمرها

جوانه بنت تومس عمرها 30 عام مطلقه

نورسين ابنه تومس الثانيه عمرها تسعه عشر عام
شابه فائقه الجمل
شعرها حريري اشقر
ومتوسطه الطول
ومتناسقه القوام

بيل ولد بريطاني عمره 11 سنه يعيش مع والدته المطلقه







الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 24-06-2014, 06:38 AM
سلطان عبدالرحيم سلطان عبدالرحيم غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: في قلب الصحراء مشاعر متأججه


الفصل الاول

انا مصطفى صالح ...غادرت قبيلتي برفقت والدي ...قاصدين الاردن للعلاج

فوالدي منذ خمس سنوات... اصيب بحصوات في الكليه اليمنى

فعجز الاطبى عن علاجها ....وعلى اثر ذلك تم استاصالها

وبعد حوالي سته اشهر ....اصيبت الكليه الثانيه

فكنا نذهب الى المستشفى كل اسبوع....لعمل غسيل للكلى

لكن الحاله ازدادت سؤا .....فنصحنا الاطباء بالذهاب الى الاردن

واليوم ....وصلنا الى الاردن برا ....بعد سفر عده ايام

وقد اطررنا للسفر برا ....لان الطائره لاتقلع الا كل اسبوع

وحاله والدي لا تتحمل التاخير

وقف السائق بقرب احدى البنايات الكبيره ....والتفت الينا

وقال :الحمد لله على السلامه

اعطيت السائق حسابه

وبدات اساعد والدي على النزول ...ثم انزلت الامتعه

حضر الينا رجل من تلك البنايه الكبيره

ونضر الينا وقال : تحتاجان الى غرفه

اجبنه وانا ممسك بوالدي واساعده على السير :نعم واحمل من فضلك الامتعه

حمل موضف الاستقبال الامتعه وتقدمنا بالسير

في تلك اللحضه انتبهت للافته على البنايه الكبيره ....فندق دار السلام

وقف موضف الاستقبال بقرب احد الجدران يضغط شيئا ما ....

وبدات اساعد والدي على صعود الدرج....

فناداني الموضف : ياسيدي تعال من هنا

استدرت اليه وعلامات الاستغراب في وجهي

وقلت له : لا يوجد عندك سواء الجدار

ابتسم الي الموضف وقال : سنستخدم المصعد

ملايين الاسئله تدفقت الى دماغي

ماهو المصعد ؟؟ كيف نستخدمه ؟؟ هل سنتسلق الجدار ؟؟

بتنما كنت اسير ببطا وانا ممسك بوالدي ....ونظري الى الموضف

بدا الجدار ينشق بسرعه ...وضهرت من خلفه غرفه بدون نوافذ

وبينما كنت مذهولا من ما رايت ...ناداني الموضف :هيا ادخل بسرعه

دخلت مع والدي تلك الغرفه ....فبدا الجدار يعود الى مكانه

وبدات الغرفه تتحرك .... ضميت والدي الى صدري

وقلت : اعوذ بالله من الشيطان الرجيم

بدا الموضف يسالني وهو يمنع نفسه من الضحك

هل هذه اول مره تستخدم المصعد؟؟

فرديت على سؤاله بسؤال اخر

هل هذه الغرفه مسكونه ؟؟؟ انها تتحرك الى الاعلى ؟؟

فاجابني الموضف برحابه صدر: انها تعمل بالكهربا وليست مسكونه

مع انني لم استوعب كلامه لكن قلبي اطمئن لانها ليست مسكونه

بعد لحضات توقفت الغرفه....وبدا الجدار ينشق مره اخرى

خرج الموضف... يحمل الامتعه... وخرجت بعده... وتوجهنا الى الغرفه

طلبنا طعام الغداء الى الغرفه ....وصلينا الظهر والعصر ...جمعا وقصرا

وبعد ذلك ...توجهنا الى المستشفى ....

وبينما نحن بانتضار دورنا للمعاينه

نظر الي والدي ...وبدا يمسح راسي بيده

ويقول : ان شاء الله سازوجك بعد ان نعود ان كان في العمر بقيه

ابتسمت لوالدي.... وقلت : مارايك يابوا الشباب ان اتزوج انا وانت

بدا والدي يضحك ...ويقول: ماذا لو سمعتك والدتك

وبدات اصواتنا ترتفع بالضحك

فجاءه قاطع سعادتنا صوت موضف المستشفى ينادي باسم والدي

فاشرت بيدي

فقال الموضف : توجها الى الطبيب

اصحبت والدي ...وانا ممسك به برفق الى غرفه الطبيب

بدا الطبيب يفحص والدي وتغيرت ملامحه وقال : كليته منتهيه تماما

رديت عليه بسرعه قائلا : ماذا تقصد

قال الطبيب لابد من متبرع بكلى ...والسفر الى مستشفى عالمي ..

.فحالت والدك صعبه جدا

بدات اتوتر ...وبدات نبضات قلبي تزداد ...وبدات اتكلم بصعوبه

وقلت :هل تعني ان والدي سيموت

قال الطبيب : انا انصحك ان تسافر الان الى الولايات المتحده فهناك امل كبير لشفائه

واضاف الطبيب قائلا : العلاجات السابقه منذ خمس سنوات كانت خاطئه

والمضادات القويه التي كانو يعطون والدك تسببت في زياده مرضه

بدا الطبيب يعطي والدي بعض المغذيات والحقن

وانطلقت انا ....وحصلت على تذكرتي سفر ....بصراحه لقد تعجبت لان الجوازات
اعطوني الاولويه ....نضرا لحاله والدي الصحيه

عدت الى الفندق ...واحضرت الامتعه ....وذهبت الى المستشفى واصطحبت والدي

وتحركت الى المطار....

هذه هي اول مره اركب طائره ....وبصراحه اكاد لا اصدق ان بامكان ذلك الشىء الطيران

انهيت اجراءات التفتيش ...وختم الجوازات بسرعه .....لانهم راعوا حاله والدي الصحيه

وصعدت الى الطائره مع والدي ...جلست في احد الكراسي في منتصف الطائره

وبجواري جلس والدي

وبينما كان المسافرون يصعدون الطائره .....لمحت رجل مسن مع عائلته ينظرون الينا بنظرات حاده

لم اعرهم اي اهتمام ....فقد كان ينتابني شعور غريب ....وكنت اتسائل كيف يطير هذا الشىء

بدات الطائره تتحرك ...وبدات ترتفع رويدا رويدا .....وبدا قلبي يخفق بشده وبدات مضطرب التفكير

وكان والدي قد غلبه النعاس .......

فنمت انا ايضا لاني كنت في غايه الارهاق .....

بينما انا انظر الى العربيان الذان يجلسان بجوار مقعدي .....بعد الممر ....وبينما انا غارقه في تفكيري

قطع حبل افكاري صوت اختي جوانه تناديني : نورسين ...نورسين ....

التفت اليها وعلامه الغضب على وجهي وقلت : ماذا تريدين افزعتني

بدات تركز نظرها في وجهي وتسالني : بالله عليك بماذا تفكرين ....لقد ناديتك اكثر من عشر مرات

نظرت الى الاسفل واجبتها : اسفه لم اسمعك

وضعت يدها على كتفي وهزتني وقالت : اخيرا غادرنا البلاد العربيه المقرفه ...

لن اعود الى هنا ثانيتا ....هل قررتي باي كليه ستلتحقين......

رفعت راسي وابتسمت لها وقلت : سالتحق بكليه الفنون

ردت عليا جوانه : اتوقع لكي مستقبل عظيم ....فانتي موهوبه بالرسم

اقتربت منها وسالتها: ماذا عنك ماذا ستعملين؟؟

نظرت الي بنظرات بارده ....وفي ثغرها ابتسامه خبيثه .....وقالت :سيتم خطبتي وساتزوج

توقفت لحضه عن التفكبر ....وانا احدق بها ..ثم قلت : هل ستعودين لزوجك السابق؟؟

ضحكه جوانه بصوت عالي ....واستدارت باتجاهي ...ووضعه يدها على صدري

وقالت :تفكيرك غبي ياعزيزتي.... زوجي السابق نسيته .... ساتزوج رجل ثري

تقدر ثروته بمليار دولار ....اضافه الى ذلك فهو وسيم جدا

ويمتلك عده قصور ............................................

قاطعتها وعلامات الدهشه على وجهي ....انت انسانه محضوضه .....كم اتمنا ان احصل على شىءواحد من هذه الاشياء

بينما انا واختي جوانه نتبادل الحديث... كان ابي الذي يجلس في المقعد الذي امامي

دائم الالتفات والنضر الى العربيان .....فسالت جوانه ....لماذا ابي دائم الالتفات ؟؟

فاقتربت جوانه من اذني وقالت : لعله خائف منهما ....فقد يفجرا الطائره

صرخت قائله: وكيف يفجران الطائره ؟؟؟

وضعت جوانه يدها على فمي وقالت : اخفضي صوتك لعل معهم متفجرات
او احزمه ناسفه

بدا الهلع يسيطر علي قلبي ...وبدات يداي يرتجفان ...وبدات اقترب من مقعد جوانه

امسكت اختي جوانه يدي بيديها الاثنتين ....وقالت لا تخافي لن يحدث شيء

مرت عده ساعات ونحن في الجو ....والهدوء يعم الطائره ...وانا قلقه جدا

ودائمة النظر الى العربيان ....

وفجاءه خرجت الطائره عن السيطره ....وبدات تدور في الهواء .....وبداء الصرخ والعويل يملا الطائره

معظم ركاب الطائره ....لم يكونوا يربطوا احزمه الامان .....فبداو يتطايرون في الهواء

وبدات الطائره تسقط بسرعه ....واصتطمت بالارض .....وتحطم عده اجزاء منها

لم تتحطم كلين لانها سقطت في الصحراء ..................................................

بداء الغبار يملاء الطائره .....والجثث والدماء منتشره في مختلف انحاء الطائره

لم اصب انا باذى فاستدرت ناحيه اختي وناديتها جوانه جوانه

فاجابتني انا بخير ماذا عن ابي

نظرت الى الامام فوجدت ابي وامي بخير ...فعادت الراحه الى فؤادي

استدرت الى الكرسي المجاور لي بعد الممر ....فوجدت العربي يبكي بحرقه لم ارى احد يبكي مثله ويهز والده ويصرخ :ابي ابي ابي

لقد كان والده مضرجا بالدما ....لقد كان ميتا

غادرت الطائره مع اختي جوانه وابي وامي ....وقد كان راسي يدور ...وبصعوبه وصلت الى الخارج

عندما وصلت الى الخارج ...وجدت العائله الايرلنديه قد نجت ....اضافه الى الضابط الامريكي وزوجته

وبعد لحضات ....خرج العربي وهو يحمل والده ....وعيناه تذرفان سيلا من الدموع

نظرت الى وجهه وكأن كل احزان الدنيا قد استوطنت قلبه

وبينما انا غارقه في تفكيري ....انظر الى ذلك العربي ....صرخت في وجهي والدتي قائله :هل تشفقين عليه ؟؟؟

امسكت بيدي اختي جوانه وقالت:انه شيطان لا يستحق تعاطفك معه

في تلك اللحضه ...خرج طفل بريطاني... يصرخ بهلع :ارجوكم ساعدوا امي لا تزال حيه انها مصابه

انتها الفصل

توقعاتكم للفصول القادمه

اذا في تفاعل البارات القادم بعد غدا


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 24-06-2014, 06:40 AM
سلطان عبدالرحيم سلطان عبدالرحيم غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: في قلب الصحراء مشاعر متأججه


الفصل الثاني

ما ان اقلعت الطائره .....حتى تملكتني الدهشه....كيف لهذا الجسم الحديدي
ان يطير!!؟

وبينما كنت غارقا في افكاري.....دخلت في سبات عميق

مرت الدقائق والساعات

وفجاءه

حلمت باني اصقط من مكان شاهق الارتفاع

فاستيقضت مذعورا

وكانت الطائره تهوي بسرعه باتجاه الارض.....وبدات تتقلب في الهواء

معظم الركاب بداوا يتطايرون داخل الطائره .....ويصتطمون ببعضهم

كان راسي يدور .....وتفكيري مشتت

يالله ...........هل مازلت احلم؟؟!!

وماهي الا لحظات حتى استطمت الطائره بالارض

وتحطم النصف الامامي من الطائره ....بما فيها قمرة القياده

وانطلقت الشضايا في كل مكان ....واستقر عدد منها في جسم والدي

وبداء الغبار والدخان يملا ماتبقى من الطائره

تعالت اصوات الصراخ والانين في كل مكان .....ولكن الغبار كان يحجب الرؤيه

استعدت تركيزي ....فاستدرت مباشرتا باتجاه ابي

ما ان رايت الدما تغطيه حتى انتفظت من مكاني ......

ونزعت حزام الامان بعنف .....وانا اصرخ :ابي ....ابي.....

وقفت امام والدي افك حزامه ....وكانت قطعه حديديه قد اخترقت صدره

كان والدي يحتضر ....وكان فكه يتحرك ويقطر دماً

اقتربت من والدي لاسمع مايقول....

فهمس في اذني بكلمات متقطعه

الله ...الله ...في والدتك واخواتك ....اشهد ان لا اله الا الله ...

وصقط على صدري ....امسكت بكتفيه ...ورفعته عن صدري

وانا اهزه ....واصرخ .....ابي ....ابي ....

بدأت انهار الدموع تجري من مقلتي....وبدات الاحزان تعصر قلبي

حملت والدي بين ذراعي ....وسرت باتجاه باب الطائره....

وبينما انا اسير في ممر الطائره .....لم اكن ارى شيئاً بسبب الغبار والدخان

فدست العديد من الجثث....وتعثرت عده مرات

وسمعت انين العشرات من الناس كانوا يحتضرون

وبعد عياء ....خرجت الى الصحراء......

وقفت بعد عده امتار من باب الطائره ....اخلع سترتي باحدى يدي والاخرى ممسكه بابي

فرشت سترتي على الارض ....ووضعت والدي عليها

واخذت انزع القطعه الحديديه من صدره ......ودموعي تنهمر على جسده كالمطر

وقلبي غارقا في الحزن ....ولم اعد ارى الى الظلام ....كل ما حولي اصبح اسود

لقد اختفى الامل من حياتي ......

كيف لا وقد انطفأت الشمس التي اضاءت لي الطريق.....وغابت عن ليلي نجوم المسير

واصبحت اتخبط في ضلمة الحياه.......

من اليوم لن ارى وجها الفته .....بابتسامه من ثغره تشرق السعاده في حياتي ....

بقلبه الكبير يمتص كل احزاني ......

وبصعوبه تمكنت من انتزاع القطعه الحديديه ....فانفجرت الدماء من جرح ابي كالشلال

وانتزعت بقيه القطع عن جسده ......وبدأت اقبل جبينه ......

واشتم رائحة جسده ......واضمه الى صدري ......ودموعي تنهمر على جسد ابي

وانا اعتذر اليه قائلا: معذرتاً يابي .....فمقلتي خارج سيطرتي ....

سامحني ياغالي ....لقد كنت مقصرا في حقك بافعالي

لن انساك ماحييت .....امي واخواتي سارعاهم مابقيت

ابي لقد تسببت في موتك !!

كيف لا وقد نمت عنك ....وتركتك بدون راعي

في وقت كنت انت في امس الحاجه الي

ارجوك ان تسامحني ....سامحني سامحني يابي

بينما انا اتحسر عند جثه ابي .....واتكلم الى الجثه واقبلها واظمها الى صدري

لمحت فتاه اجنبيه تنظر الي .....والدمع يسيل على خديها

في البدايه ضننتها فقدت اقاربها....ولكنني ادركت مع صفع والدتها لها
انها كانت تتعاطف معي

فوقع نظري على نظرها .....فشعرت بالدفىء في عينيها

بعكس كل الناجيين .....كانت هي الوحيده التي واستني ....بنظراتها

اطرقت ببصري عنها ....وحملت والدي الى ضل شجر أثل قريبه
#########################################
في تلك اللحظه خرج طفل من الطائره ......والهلع يسيطر عليه .....وهو يصرخ
ارجوكم ساعدوا امي

فسأله الرجل الايرلندي وهل ماتزال حيه؟؟؟

بداء الطفل يتنفس بصعوبه ويقول: انها لاتزال حيه ....لكنها عالقه في حطام الطائره

ذهب الرجل الايرلندي وزوجته مع الطفل الى داخل الطائره

وما ان وصلا .....حتى وجدا الكثير من اشلا الجثث المتناثره ....

وارضيه الطائره تملاها الدماء ....ولم يعد احد على قيد الحياه ....

لقد كان منظراً فضيعاً .... بدات الزوجه تتقياء .....

فأقترب الزوج منها ....وبدا يسألها :هل انتي بخير ياعزيزتي

فقطع صوت الطفل حوارهما ....انها هنا ياعم ....

توجه الزوجان الى حيث اشار الطفل ....فوجدا

سيده تحت الكثير من الحطام

ازال الرجل وزوجته الحطام ....وحملاها الى خارج الطائره ....

ووضعاها تحت ضل الجناح ....

مستعيناً بادوات الاسعافات الاوليه في الطائره ....ضمد الرجل الايرلندي جراح المراءه

اجتمع الناجيون تحت جناح الطائره ....عداء مصطفى ...وبداوا يتعرفون على بعظهم

بعد ان تعرف الناجون على بعظهم توجه الطفل بيل الى توم وزوجته ماريه
يشكرهما على انقاذ والدته

في تلك اللحضه اقتربت الطفله ناردين من توم .....وقالت ابي لماذا لا تساعد ذلك الرجل ؟؟؟واشارت بيدها الى مصطفى

رمق تومس وجون الطفله بنظرات حاده ....وتدخلت اختها .مايا وجذبتها بعنف من يدها وقالت : انها طفله لا تعرف شيئاً

غضبت ناردين من اختها وصرخت :دعيني المتني

اخرج توم تلفونه محاولا الاتصال لكن لم تكن هناك تغطيه

نظر جون الى توم نظره استهزاء واخرج جهاز الاتصال اللاسلكي الخاص بالقوات الامريكيه وبدا يحاول الاتصل لكنه لم ينجح

اقتربت السيده ماريه منهما.... وقالت لاشك ان هذه المنطقه نائيه ...واجهزت الجي بي اس في الطائره سترشدهم الى مكاننا

وقفت نورسين مذهوله من شخصيه السيده ماريا ....وقالت بصوت خافت :انها امرأه قويه

قاطعتها مايا ابنت السيده ماريا قائله:بالطبع ياعزيزتي..... فوالدتي بروفسوره في الجغرافيا....كما انها مطلعه بشكل واسع على علوم الفلك

بدات نوردين بالبكاء والصراخ :اريد ان اغادر هذا المكان بسرعه

نظر اليها جون بغرور والوجوم على وجهه .....وقال: لا تقلقي ياصغيرتي

فطائرات الانقاذ الحديثه للقوات الامريكيه...... تستطيع الوصول في اقل من ساعه الى اي مكان في العالم

اطمئن الجميع لكلام الضابط جون

اما بيل فكان لايفارق والدته .....ويديه الاثنتين ممسكتين بيدها

#############################################
تحت ضل شجره الأثل..... بجوار جثه والدي ......

جلست استرجع ذكريات حياتي.....

القي النظرات الاخيره.....واطلق الزفرات الكثيره

اتامل الايام الماضيه .....واعد نفسي للايام القادمه

الدموع لن تعيد والدي ......

لقد خذلت والدي في حياته......

فأنا الان ....وفي هذا المكان... اعاهد الله... ان احفظ اهله بعد مماته

حان وقت الوداع ياضياء حياتي ....يامهجة فؤادي

ياسر سعادتي ونجاتي .....

وداعاً يابي ............

رحمك الله رحمة الابرار ......واسكنك مساكن الاخيار

تحركت في ذلك الوقت الى الطائره ....

وما ان دخلت الى الطائره .....حتى هالني ما رايت

اجزاء بشريه في كل مكان متناثره .....دماء تملاء ارضيه الطائره

بسبب الحراره العاليه ....بدات رائحه كريهه جدا تصدر من الجثث

سرت بسرعه الى امتعه والدي ....واخرجت القماش الابيض الذي اشتراه والدي لعمل الثياب

واخذت بعض علب المياه.......

واسرعت في مغادره الطائره....وتوجه الى والدي

غلعت ثياب والدي ....وغسلته ....ثم كفنته بالقماش الابيض

وبدات احفر قبر والدي ....باستخدام قطع حديديه من حطام الطائره

وبعد حوالي ساعه انهيت حفر القبر .....بدأت الافكار تغزوا دماغي

هل ستدفن والدك .؟؟....هل ستلقي عليه التراب ؟؟؟....هل ...؟؟.هل ....؟؟

وبدات يداي بالارتعاش ....

اي موقف هذا .....

من يستطيع ان يقوم بهذا العمل ؟؟

قلبي الصغير لم يعد يحتمل ؟؟

عادت المياه الى عيني ....وبدأت تتساقط بغزاره الى داخل القبر

بدأ صدري يضيق شيئأً فشيئاً

اي ابناً انا ؟؟

عجزت ان اواري جثه ابي الثرا

استجمعت كل ذرة شجاعه في جسمي

وتحركت ....وكل اوصالي ترتعد

ونزلت انا الى القبر

وامسكت الجثه وبدات انزلها في القبر ....

وبدأت اسمع دقات قلبي ....وكأنه يصرخبي :هذا والدك

وضعت الجثه في القبر ....وشعرت بروحي تخرج من جسمي

وبدأت قشعريره شديده في كل ذره من جسمي

وبدأت اتعرق بشده

صعدت من القبر .....وكاني اصعد جبل ....

بالكاد خرجت منه

بدأت انثر التراب على والدي .....وضميري يناديني :ماذا تفعل ؟؟؟

ومع كل مره اقذف فيها التراب على والدي.....اشعر بجبل يصقط على قلبي

بالكاد انهيت الدفن بعد حوالي الساعتين والنصف

وضليت ادعوا لوالدي ....وادعوا ...وادعوا حتى نمت بجوار القبر

################################################

مستنده الى الطائره ....وجالسه تحت ضل جناحها ......استمع الى محاضره ابي في الكراهيه والعنصريه على مضض

وعن يميني تجلس اختي جوانه .....وعن يساري صديقتي الجديده مايا
وامامي تجلس الصغيره ناردين

العرب حيوانات شيطانيه .....وليسوا بشرا ...هذه هي الجمله التي كررها والدي اكثر من خمسين مره... في الساعتين الماضيتين

وعيني تنظران الى والدي ومن حولي مره ....والى العربي مره

لقد انفطر قلبي .....من شده حزن ذلك الرجل

لم ارى شخصاً يحب والده مثله .....لقد بكيت عده مرات لبكائه

وكل مره اختلق لعائلتي عذر ....
اذا استمر في البكاء سينفضح امري .....

اخيرا توقف عن البكاء .....واضطجع الى جانب القبر ....

بدات الاجواء تتوتر ....فقد مر على صقوط الطائره ....اكثر من اربع ساعات

ولم ياتي احد لنشدتنا.....

بدأت الروائح الكريهه تنتشر ....

وهناك المئات من الطيور الغريبه.... بدات تحوم في السماء

انا خائفه جدا ......................


انتهى الفصل

الفصل القادم غدا

1-لا تنسوا الردود

2- التوقعات



الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 4
قديم(ـة) 24-06-2014, 07:05 AM
صورة حلاتي بطيبة قلبي الرمزية
حلاتي بطيبة قلبي حلاتي بطيبة قلبي غير متصل
©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©
 
الافتراضي رد: في قلب الصحراء مشاعر متأججه


مرحباااا
اول شي اهنيئك ع ابداعك
والبدايه حمستني كتير
وراح اكون اول متابعينك خييو
تقبل مروري اخي

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 5
قديم(ـة) 24-06-2014, 07:41 AM
صورة shahad305 الرمزية
shahad305 shahad305 غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: في قلب الصحراء مشاعر متأججه


بدايه موفقه
الروايه مرره حماس
اعتبرني ثاني متابعينك

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 6
قديم(ـة) 24-06-2014, 07:49 AM
صورة ملاذ.. الرمزية
ملاذ.. ملاذ.. غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: في قلب الصحراء مشاعر متأججه


روايتك جميله
عقبال تعرضها لاحد دور النشر
متى البارت الجاي
اتوقع نور سين حتساعد مصطفى تجيب له اكل او ادويه او اي شي يحتاجه
والعوائل الاجنبيه حيصير شي مايقدر يساعدهم فيه غير مصطفى ويوم يساعدهم
وكدا يعرفون حقيقة العرب ويعتذرون منو وكدا المهم يصيرون مخترعين ويدورون طريقة يتواصلون بها مع ايي احد

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 7
قديم(ـة) 24-06-2014, 10:50 AM
سلطان عبدالرحيم سلطان عبدالرحيم غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: في قلب الصحراء مشاعر متأججه


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها حلاتي بطيبة قلبي مشاهدة المشاركة
مرحباااا
اول شي اهنيئك ع ابداعك
والبدايه حمستني كتير
وراح اكون اول متابعينك خييو
تقبل مروري اخي
شكرا لمرورك الجميل

انت اول متابعه فشكرا لك

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 8
قديم(ـة) 24-06-2014, 10:52 AM
سلطان عبدالرحيم سلطان عبدالرحيم غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: في قلب الصحراء مشاعر متأججه


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها shahad305 مشاهدة المشاركة
بدايه موفقه
الروايه مرره حماس
اعتبرني ثاني متابعينك
شكرا لمررورك الجميل

يشرفني ان تتابعين روايتي

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 9
قديم(ـة) 24-06-2014, 10:53 AM
سلطان عبدالرحيم سلطان عبدالرحيم غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: في قلب الصحراء مشاعر متأججه


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها بنت بطبع رجال مشاهدة المشاركة
روايتك جميله
عقبال تعرضها لاحد دور النشر
متى البارت الجاي
اتوقع نور سين حتساعد مصطفى تجيب له اكل او ادويه او اي شي يحتاجه
والعوائل الاجنبيه حيصير شي مايقدر يساعدهم فيه غير مصطفى ويوم يساعدهم
وكدا يعرفون حقيقة العرب ويعتذرون منو وكدا المهم يصيرون مخترعين ويدورون طريقة يتواصلون بها مع ايي احد
شكرا لمرورك

شكرا لتوقعاتك الرائعه

الفصل غدا ان شاء الله

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 10
قديم(ـة) 24-06-2014, 11:54 AM
صورة فلسطينية للنخاع الرمزية
فلسطينية للنخاع فلسطينية للنخاع غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: في قلب الصحراء مشاعر متأججه


مرحبا...... فضولي وكمية اللقافة اللي فيني ما خلتني استنى لبعد الاختبارات هههه ..... المهم روااااااية راااااائعة الصراحة ...... فكرة مميزة ..... الأسلوب جميل جداً ..... اممممم شو كمان قضية العنصرية المطروحة في الرواية. هي اللي دفعتني أني اكمل قراءة لانو مو دائماً بنشوف روايات او مواضيع بتتكلم عن هيك شي ..... المهم رواية بتجنن .... و بالنسبة للتوقعات لسا ما وضحت كل الامور ف خليها بعد اكم بارت .... ووو بس .... تحياتي لك و يا ريت بس ينزل البارت الجديد تحكيلنا :)

الرد باقتباس
إضافة رد

في قلب الصحراء مشاعر متأججه/بقلمي؛كاملة

الوسوم
الصحراء
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
تزاحم مشاعر al_aseera خواطر - نثر - عذب الكلام 4 11-03-2015 02:04 PM
مشاعر مختلطة المي بصمت خواطر - نثر - عذب الكلام 4 17-02-2015 03:33 AM
مشاعر مضطربه تمنيتك ولقيتك خواطر - نثر - عذب الكلام 2 16-02-2015 04:20 PM

الساعة الآن +3: 12:17 PM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1