غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > روايات - طويلة
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 31
قديم(ـة) 21-07-2014, 02:15 AM
صورة ZEE~ الرمزية
ZEE~ ZEE~ غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية يا غموض الليل خلّي يشبهك /بقلمي


البارت التاسع
(من انا)
..
في صباح اليوم التالي
.
.
فاطمه: (تكلم عماتهم الباقين ) صرنا ظهر ومحد صاحي الا احنا
صالحه: (وهي تصب القهوه) خليهم تعبوا امس
فاطمه: لا والله لازم يصحون كل ذا النوم ماكفاهم (تنادي الخدامات) سيتي .. داري .. وينكم .. يا جوليا
داري: (جت مسرعه) ايوا مدام
فاطمه: وشفيكم ماتستمعون
داري: احنا شغل في ضيافه كلوو خربان بعد عزيمه امس
فاطمه: طيب روحي صحي البنات والعيال بعدين ارجعي لشغلك
داري: طيب مدام (وراحت تصحيهم طقت الباب على اماني بما انها اول غرفه) مدام اماني
اماني: (كانت صاحيه وتجفف شعرها بعد ما تسبحت) هلا
داري: يلا قوم مدام فاطمه يقول كلوو ينزل تحت
اماني: طيب الحين بجي
داري: (راحت لغرفه احلام وطقت الباب) مدام احلام
احلام: (وهي نايمه بفوضويه قالت بصراخ) كلي *** وانقلعي
داري: (خافت وراحت لغرفه اثير وطقت الباب بخوف لا تكون مثل احلام ) مدام اثير
اثير: .....
داري: (طقت الباب مره ثانيه) مدام اثير
اثير: نعم نعم
داري: يلا قوم انزل تحت عند مدام فاطمه
اثير: طيب خلاص روحي انتي
داري: طيب (وراحت تصحي بقيه البنات وطلعت للدور الثالث تصحي العيال طقت الباب على ريان وهي خايفه من حركاته المعتاده) مستر ريان
ريان: (فتح جزء من الباب وكان واقف ومطلع راسه) لبيه وش تبين
داري: (بخوف) يله قوم
ريان: صاحي ياقلبي (وقرصها بخدودها)
داري: (راحت بسرعه من عنده)
ريان: ههههههههههههههههههههههههههه اهم شي انها تصدق عمرها اني خاق عليها هههههههههههه
داري: (طقت الباب على نواف وفيصل اللي كانو صاحين من بدري) مستر نواف
نواف: هلا
داري: يله قوم انزل تحت
نواف: طيب .. داري داري تعالي خذي ملابسي الوسخه
داري: (فتحت الباب ودخلت على انتهاء فيصل من الصلاه)
فيصل: (سلم وقال بعصبيه) هييي سلامات تدخلين
نواف: انا اللي قلتلها وشبك انت
فيصل: لا ماتدخل (يكلم داري بعصبيه) غرفه فيه رجال ماتدخلين مره ثانيه فاهمه
داري: (وهي بتموت من الخوف) طيب بابا (هو الوحيد اللي ينادونه بابا من خوفهم منه)
نواف: داري شيليه وروحي (وابتسم لها)
داري: (شالت الملابس وطلعت)
نواف: وشبك انت خوفتها ماشفت وجهها هههههههههه وتسميك بابا بعد ماتستاهل قسم هههههههههههههه
فيصل: انت ووجهك مفروض ماتخليهم يدخلون
نواف: يالليييل بالله فكنا من حنتك
فيصل: (راح للمرايه يمشط شعره الطويل على ورا كالعاده ولبس نظارته وطلع)
نواف: (راح للحمام فرش اسنانه ووضى وصلى طلع)
..
عايشه: (تكلم البنات اللي تجمعو بالمطبخ ووجيههم كلها نوم) يله سوو الفطور بسرعه بيصحون الرجال الحين
اروى: (وهي تفتح الثلاجه وتطلع فواكه) يلعن ذا المطبخ
روان: (تطالعهم بعصبيه) انتي وياها ماتدرون وش صار امس الله ياخذكم
هند: (بدون نفس وهي تحك شعرها بطفش) ايش صار
روان: بندر ولد عمي دخل علي بالمجلس (وضربت وجهها بخفه)
خيريه: ههههههههههههههههههههههههههههههههههه
شهد: امممممماااااا بذمتك ؟
روان: (بأحراج) أي وربي اهئئئئئئ
الكل: هههههههههههههههههههههههههههههههههههه
روان: كلبااااات
اماني: بالله وش سوا يوم دخل
روان: قعدنا نناظر ببعض بعدين مشى وراح ولا كن فيه شي ههههههههههههههه وربي شكله يفطس
امجاد: ههههههههههه ياحليله
عايشه: (رجعت بعصبيه) انتو ماقد سويتو شي تحركو يله
البنات: (بسرعه انتشروا بالمطبخ وكل وحده تسوي شي)
عايشه: بسم الله عليهم السنعات .. (ناظرت فيهم ولاحظت أن امل مو معهم) ماصحيتوا امل يابنات؟
اماني: بروح اصحيها انا (وطلعت تصحيها طقت الباب عليها)
امل:......
اماني: (من وراء الباب) امل
امل: (بصوت كله نوم) هلااا
اماني: يله اصحي الساعه 12 ظهر
امل: (جلست على السرير) طيب الحين بجي
اماني: طيب ممكن ادخل؟
امل: اكيد تعالي
اماني: سلا... (اول ماشافت جوردن جنب امل على السرير رجعت برا وقفلت الباب بخوف)
امل: ههههههههههههههههه ي ربي ادخلي وربي مايسوي شي نايم
اماني: لا ابعديه
امل: امون وربي مايسوي شي شفيه نايم مادرا عندك
اماني: (فتحت الباب ببطئ ودخلت بخوف)
امل: هههههه تعالي تعالي
اماني: (دخلت وجلست على السرير بالجهه اللي جوردن مو فيها بحيث تكون ورا امل)
امل: شفتي ما درا (ومسحت بيدها على فروه)
اماني: ايه
امل: (اخذت يد اماني وحطتها على فرو جوردن)
اماني: لااااا
امل: معليك جربي وربي يجنن (وسحبت يدها بقوه ومررتها على فرو جوردن بعدين شالت يدها وخلت اماني تمسكه لوحدها)
اماني: (بابتسامه) مره ناعم يجنن
امل: ههههه شفتي قلتلك
اماني: (وهي تمسح على فرو جوردن) فكرت باللي قلتي لي
امل: ايوه ووش قررتي
اماني: بقوله
امل: (بفرحه) بجد؟
اماني: (هزت راسها بمعنى ايه)
امل: متى؟
اماني: اليوم بس مدري شلون اناديه
امل: اممم انا باناديه لك بما اني ما اتغطى عليه بقوله يجي ورا البيت بالحديقه وانتي تكونين هناك
اماني: اوكي (وابتسمت) أن شاءالله مايخيب ظني
امل: أن شاءالله ي ررررب
اماني: (قامت) يله تجهزي وانزلي
امل: اوكي
اماني: (طلعت)
امل: (دخلت للحمام غسلت وجهها وفرشت اسنانها ووضت وصلت وطلعت بنطلون جينز وبلوزه طويله بعدين تذكرت كلام فيصل ورجعت اللبس بالدولاب وطلعت اقصر فستان عندها ولبسته كان فستان قصير لنص الفخذ حفر لونه فسفوري فاقع كان طالع حلو اللون على بياضها وربطت شعرها ذيل الحصان مع انه كان مرفوع الا انه واصل الى بدايه فخذها ولبست كعب لونه ابيض واسود مع اكسسوارات ناعمه لونها ابيض واسود ونزلت دخلت على العمات بالصاله) صباح الخير
الكل باستثناء نوره: صباح النور
صالحه: حمدلله على السلامه يابنتي كيفك اليوم
امل: (بابتسامه) الله يسلمك .. بخير الحمدلله وين البنات؟
صالحه: بالمطبخ .. لاتتعبين نفسك معهم انتي مريضه
امل: لا عادي .. يله عن اذنكم (وراحت للمطبخ)
عهود: (يوم شافت امل جايه) هلا هلا بالزين كله
امل: هههههههههه صباح الخير
الكل: صباح النور
امل: (جلست على الطاوله) خلصتو ؟
هنادي: ايه الحمدلله بس باقي نحضره بطاوله الرجال واحنا نفطر هنا
امل: اهاا يله طيب نحضر (وخذت الصحون وساعدتهم بالتحضير)
بصاله الرجال
(طق الباب)
اماني : (راحت بسرعه تفتح) اكيد هذا نواف جاب الادويه
فيصل: (اول ماشافها تنحنح والتفت لجهه ثانيه)
اماني: (قعدت مجمده وتناظر فيه وعيونها مليانه دموع وقالت لا اراديا) فيصل
فيصل: (استغرب انها نادته بس ما التفت لها)
اثير: (كانت جايبه صحون عشان تحضرها ولمحت فيصل وبسرعه راحت) هلا فيصل وش تبي (وناظرت لاماني باستغراب)
اماني: (استوعبت الوضع ودخلت بسرعه)
فيصل: هذي ادويه امي وعمتي ام نواف (وعطاها الادويه وناظر ورا اثير بالغلط وشاف امل تحضر وهي لابسه قصير كان نفسه يدخل يكسر راسها بس مسك اعصابه وطلع)
امل: (ناظرت بأماني اللي جلست على كرسي من كراسي الطاوله وهي حاطه يدها على وجهها) وشفيك
اماني: قابلت فيصل .. كنت احسبه نواف
امل: (بحماس) طيب مفروض تفرحين انه شافك
اماني: اوووف مدري كذا ودي اني ماقابلته
امل: ياشيخه عادي
اماني: (قامت ودخلت )
امل: (التفتت لخيريه) باقي شي؟
خيريه: لا خلاص يله نطلع (وطلعوا)
..
عند البنات
امل: (وهم يفطرون على الطاوله لاحظت تغير اماني وقالت بهمس) وشفيك امون والله مايسوى كل ذا الزعل
اماني: مارح اقابله
امل: ايش .. ليه
اماني: مدري ماقدر
امل: اوكي طالما انك مو مرتاحه للموضوع خلاص
اماني: (هزت راسها بمعني ايه)
ريم: (كانت تناظر لامل واماني )
..
من جهه اخرى
عبدالوهاب: عيال مابي اشتغل بالشركه بعد التخرج ابي اقعد بالبيت مالي بالشغل ابي اريح راسي
نواف: طالما رغبة جدي كذا لازم تروح
عبدالوهاب: انا اعرف نفسي ورب البيت مابتسفيدون مني شي ماني وجه شغل
فيصل: (ببرود) روح اطلب جدي
عبدالوهاب: والله؟ تتوقع بيوافق
فيصل: اكيد بيوافق
عبدالوهاب: (راح بحماس يطلب جده)
فيصل: (ناظر بنواف) هههههههههههههههه بيرجع لنا يعرج
نواف: هههههههههههههههههههه بيتوطاه الدلخ
..
من جهه اخرى
البنات في المجلس , بعد أن تناولوا الفطور
شهد: بنات متى الغداء
بدور: توك كليتي وش عاد تبين اكثر يممه دباا
اثير: ههههههههههههههههههههه
شهد: (تأشر على اثير) انتي كلي ** (ناظرت ب خيريه) قصدي متى الغداء لاننا فاطرين ظهر اجل متى بنتغدا مو عشان اكل يابقره
بدور: هههههههههههه طيب طيب خلاص ليش عصبتي ههههههههه
شهد: (تناظر شهد وبدور بعصبيه)
امجاد: شهوده حبي اذا سمعتي جدتي تصارخ اعرفي اننا لازم نروح نطبخ الغداء
اروى: مالت علينا وعلى ذا المطبخ بعد (وقامت وجلست جنب اماني وقالت بهمس) وشبك امون
اماني: ايش ؟
اروى: بلا استعباط واضح انك متغيره من يوم جا فيصل وشفيك
اماني: ابي رقمه
اروى: اييييش من جدك
اماني: ايوه بقوله مع اني عارفه وش بيكون رده (ناظرت بالارض بحزن)
اروى: بنت انجنيتي انتي ؟ تعرفين فيصل عصبي وربي بيقلب الدنيا فوق راسك
اماني: (ببرود) فداه
اروى: مجنونه .. واذا ندمتي بعدين مالي شغل فيك (قامت من جنبها وراحت مكانها الاول)
امل: (ناظرت بأماني نظره مافهمتها اماني وقامت)
هنادي: على وين يانور العين
احلام: ههههههههههههههههه تجنن ياهنادي
امل: ههههههههههه بروح اتصل بجوال وحده من عماتكم
هنادي: (كانت منسدحه وجلست وناظرتها بنص عين) على ميين اعترفي
امل: على نواف
اثير: طيب عادي خذي جوالي مشوار تاخذين جوال عماتي
امل: (خذته ) تسلمين يابعدي
اثير: الله يسلمك
امل: عندك رقم نواف؟
اثير: ايه اظن امي سجلته عندي عشان الادويه شفي اسمه ولد عمي نايف
عهود: واوو ما اطول الاسم ههههههههه
اثير: مارتحت وانا مسميته نواف حاف ههههههههههههههه
امل: اوكي ثانكس (وطلعت تكلم برا)
نواف: هلا عمه
امل: لا انا امل
نواف: اوه اهلين
امل: ابغى اشوفك
نواف: هاه؟
امل: ابغى اكلمك برا
نواف: اهاا طيب تعالي الحديقه
امل: (بخوف) وجدتك ؟
نواف: ههههههههههههه لا تعالي عندي مخبأ سري ههه
امل: هههههههههههه اوكي باي
نواف: باي
امل: (دخلت على الخدامات في المطبخ) فيه ورقه وقلم ؟
جوليا: ايوا مدام (وعطتها)
امل: شكرا (وبحثت بالجوال عن رقم فيصل وكتبته بالورقه وثنتها ورجعت للبنات) اثير تسلمين (وعطتها الجوال وطلعت مستعجله)
..
من جهه اخرى
نواف: (قفل الجوال وناظر بعبدالوهاب اللي توه جاي) هاه وافق؟ ههههههههه
عبدالوهاب: (بعصبيه) اوص انت ولا كلمه
فيصل: حمدلله على السلامه ههههههههههههه
عبدالوهاب: (مشى بعصبيه وخلاهم)
نواف: (قام)
فيصل: وين بتروح
نواف: اخواتي يبوني
فيصل: اهاا على بالي بتراضي عبدالوهاب هههههههه
نواف: ههههههههه يخسى (وراح للحديقه ينتظر امل عند الباب)
امل: (طلعت من الباب الخلفي عشان ماتشوفها الجده) سلام
نواف: وعليكم السلام
امل: وين المخبأ هههه
نواف: تعالي (ومشت معه في الحديقه وبعدوا كثير من البيت ووداها اسطبل قديم وفاضي) هذا هو
امل: ي لبيه عندكم خيول
نواف: كان عندنا والحين لا
امل: (وهي داخله ) ليش
نواف: (دخل وراها) لان جدي هو اللي كان عنده اهتمام بالخيول احنا ماكنا ذاك الزود ومن بعد مامات بعناها لاننا ماستفدنا منها
امل: لحظة .. جدك عايش
نواف: لا هذا مو جدي هذا اخو جدي عايش معنا من زمان ونعده بحسبه جدي وبعد مامات جدي هو اللي اهتم بالحلال والعايله
امل: (باندهاش) اهااا
نواف: (جلس على قش مجمعينه في اخر الاسطبل) ايوه وش كنتي تبين
امل: (جلست جنبه) ابي ارجع نيويورك
نواف: (حس قلبه عوره لما قالتله كان عارف انها عندهم مؤقت بس مو بذي السرعه) ليش ما ارتحتي عندنا
امل: مو عن ما ارتحت بالعكس بس ع.... (سكتت لما سمعت صوت عيال برا)
نواف: معليك ذولا العيال طلعو الحديقه مابيسمعونا .. كملي
امل: ايو عشان خلاص تأخرت عندكم وانتو ماقصرتو معي وانا بنت غريبه عليكم مايصير اقعد زياده
نواف: ليش بالعكس الكل منبسط فيك
امل: عارفه وانا بعد مره انبسطت بمعرفتهم بس خلاص قعدت يومين ولازم ارجع
نواف: طيب على راحتك
امل: (ابتسمت)
نواف: (قعد يتأمل بسمتها اللي معد بيشوفها مره ثانيه ورد لها الابتسامه)
امل: ابيك تحجز لي
نواف: اوكي أن شا.. (سكت لما سمع صوت بندر وعبدالوهاب اشر لأمل بيده بمعني لاتتكلمين شي )
بندر: والله ماقدر خلاص هو قالك لا يعني تنطم
عبدالوهاب: تكفى كلمه تككككفى بسويلك اللي تبغى
بندر: اللي ابغى ؟
عبدالوهاب: (بخوف) ا.. ايه
بندر: والله؟
عبدالوهاب: هييي لاتزودها اطلب شي صغير
بندر: اجل مافيه
عبدالوهاب: لحظه لحظه وش تبغى
بندر: تبادلني بسيارتك
عبدالوهاب: اييييييش ضف وجهك بس
بندر: اجل ماني مكلم جدي
عبدالوهاب: سلامات اخذ سيارتك اللي مابقيت عامود بالرياض الا ورقعتها فيه واعطيك سيارتي
بندر: هذا اللي عندي (ومشى بعيد)
عبدالوهاب: (وهو يلحقه) بندر طلبتك وش ذا النذاله اللي فيك (وبدت اصواتهم تختفي)
نواف: (تنهد براحه) هذولا عيال عمي مشاري الحمدلله والله لو شافونا بيفهمون غلط عاد هم على الريحه مستعدين يتهموني ب أي شي
امل: ههههههههههه (اختفت ضحكتها لما ركزت)
نواف: (ناظر فيها) وشبك
امل: ( مر ببالها مواقف ابوصالح: ثلاث .. عمك نايف اكبر واحد وعمك احمد وعمك مشاري اصغر واحد .. اثير: ايه اظن امي سجلته عندي عشان الادويه شفي اسمه ولد عمي نايف .. نواف: لا هذا مو جدي هذا اخو جدي عايش معنا من زمان ونعده بحسبه جدي وبعد مامات جدي هو اللي اهتم بالحلال والعايله .. هذولا عيال عمي مشاري)
نواف: امل هييي
امل: ( قطع حبل افكارها صوته وناظرت فيه) نواف
نواف: (استغرب من نظراتها) امل فيك شي؟
امل: (بهدوء) وش اسم عمك الثاني
نواف: كيف عمي الثاني
امل: (والكلمات يالله تطلع منها) مشاري ونايف ومين
نواف: (باستغراب) عمي احمد ليش تسألين
امل: (توسعت عيونها المليانه دموع وقامت بسرعه وطلعت من الاسطبل وركضت بعيد )
..
بندر: لا يعني لااا
عبدالوهاب: طيب جيب شي غير السياره
بندر: لا ماعن... (نقز على عبدالوهاب وتمسك فيه من الخوف لما شاف بنت جايه من وراه وتركض من جنبه ) بسم الله
عبدالوهاب: (وهو يناظر بخوف) من وين طلعت (ناظر وراه شاف نواف جاي مسرع من الاسطبل) هيييي لحظه لحظه
نواف: (بعجله) انقلع عن وجهي
بندر: (يناظر للاسطبل ويناظر لنواف) وش كنتو تسوون
نواف: (باستغراب) ايش
بندر: ليش كنتو بالاسطبل
عبدالوهاب: (قرب من نواف) اعترف
نواف: (يحاول يبعدهم من قدامه بعجله) كلو ** بس
عبدالوهاب: ماتوقعتك كذا وش ذا الحركات
بندر: لو على الاقل متزوجها كان ممكن نبلعها بس مو كذا
نواف: هيييي انت وياه وش قاعدين تقولون ضفو وجيهكم بس (وبعدهم من قدامه وركض للجهه اللي ركضت فيها امل وشافها داخله البيت) لحظه امل امل وشفيك
امل: (دخلت البيت بسرعه وركضت وطلعت لجناحها وقفلت الباب وجلست بالارض بتعب ومسكت راسها) لا مستحيل مستحيل
..
من جهه اخرى
نواف: (دخل بيت الشعر وباله مشغول)
فيصل: (وهو يلعب بلايستيشن مع ريان) ههههههه كسرررت راسك الغداء عليك
ريان: لحظة اليد خاربه
فيصل: الله واكبر ماتخرب اليد الا الحين والمره الماضيه فزت علي بنفس اليد (وناظر بنواف اللي كان يمشي ببطئ ويفكر) هههههه نوافوه وشفيك بسم الله
نواف: (التفت بفيصل ) هاه (دعس على قشور فصفص في الارض ورفع رجله بقرف) يلعن شكلكم
فيصل: (رجع يلعب بلايستيشن )
عبدالوهاب+بندر: (دخلو وناظروا بنواف بعدين التفتو للبلاستيشن)
عبدالوهاب : (يكلم ريان) هات هات (وخذ اليد منه ولعب مع فيصل)
انا اوريك (ناظر بريان) بنتقم لك منه
فيصل: اتحداك وربي لو فزت اعطيك اللي تبي
عبدالوهاب: تكلم جدي مايدخلني الشركه
فيصل: يالييييل خلص الجامعه بعدين فكر
عبدالوهاب: لا ابي من الحين عشان افتك ومابقي الا سنه بخلصها ويسحبني جدي على الشركه
فيصل: اوكي بس فوز علي واكلمه
..

عهود: (دخلت بفرحه عليهم ) بنات العيال بيتغدون برا
روان: كذااااابه
عهود: وربي قاله نواف لامي
هند: اجل والله مانطبخ اليوم
بدور: أي والله ما ندخل المطبخ
امجاد: والحريم بالله وش ياكلون
اروى: (وهي قايمه) خلي الخدامات يطبخون ذي المره اجااااازة بروح انام
احلام: أي والله حتى انا بكمل نومتي حسبي الله ماتهنيت بنومتي اليوم (وقامت وقامو وراها البنات مابقي الا امجاد)
امجاد: بنااات من جدكم مانطبخ اليوم .. بنااات اوووف منكم (ولحقتهم)
اماني: (وهي طالعه دورت امل مالقتها طلعت جناحها تدورها هناك وطقت الباب) امل انتي هنا
امل: (بصوت باكي) اماني ابي اقعد لحالي
اماني: (انصدمت من صوتها كان واضح انها بكت ) انتي بخير؟
امل: ايه
اماني: طيب (ومشت)
امل: اماني
اماني: (وقفت) هلا
امل: (دخلت ورقه من تحت الباب)
اماني: (فتحت الورقه لقت رقم وفوقه مكتوب فيصل ابتسمت وراحت)
..
من جهه اخرى
نواف: (كان سرحان بعدين تنهد بطفش وناظر حواليه ووقعت عينه ببندر اللي كان يناظر فيه ) بسم الله وش تبي
بندر: (وهو باقي على نفس النظرات) وش ابي هاه ؟
نواف: اووووف ياليل (وقام)
سعود: (يكلم نواف) لا تروح بنمشي الحين الغداء على ريان برا
نواف: طيب انا بالسياره
الكل: (ناظروا فيه باستغراب من حركاته)
عبدالوهاب: (صرخ بصوت عالي لما هزمه فيصل)
فيصل: هههههههههههههههههههههههههههههههه
ريان: (ببرود) هذا اللي بينتقم لي بعد
عبدالوهاب: خلنا نعيد
فيصل: لا مافيه (وتمطط بتعب) يله ريان عازمنا (وقام وقاموا معه الباقي )
ريان: (وهو يمشي وراهم) الله ياخذكم
..
من جهه اخرى
نوره: (ناظرت اعلى الدرج شافت الخدامات يشتغلون بالدور الرابع) جوليااا .. داري .. سيتي
سيتي: (تكلمها من فوق) يس مدام
نوره: ليش تنظفون بالدور الرابع
سيتي: بابا فيصل يقول
نوره: طيب خلاص روحي
فاطمه: (تكلم نوره من الصاله) وش فيه
نوره: فيصل قال للخدامات ينظفون جناحه القديم
صالحه: (قامت) ايييش (وطلعت للخدامات فوق) متى فيصل قاله لكم
داري: بعد فطور
صالحه: (ناظرت بكراتين قدام الباب فيها اغراض نسائيه) هو قال تطلعون اغراض جنى ؟
داري: ايوا يقول كلو اغراض مدام جنى برا
صالحه: (تنهدت ونزلت واتصلت عليه) الوو
فيصل: هلا يمه
صالحه: كيفك ياولدي
فيصل: الحمدلله بخير طالعين نتغدا
صالحه: بالعافيه
فيصل: على قلبك
صالحه: ليش خليت الخدامات ينظفون الجناح
فيصل: ماقدرت انام مع ذا الحمار يناهق طول الليل يالله نمت
صالحه: ههههههه
فيصل: ههههههههههههه
صالحه: طيب تعال نام معي
فيصل: يمه عادي لو نمت بالجناح احسن من اني اثقل عليك ولا على نواف
صالحه: (بقله حيله) اللي يريحك
فيصل: فديتك
صالحه: يله مع السلامه
فيصل: مع السلامه
..
من جهه اخرى
كانت تناظر بالرقم والخوف كاسي قلبها , تنهدت ونظرت الى السقف "ايوه بكلمه عادي وان شاءالله مايخيب ظني" وضعت الورقه تحت الوساده ونامت
..
استيقظت في الساعه 4 عصرا , يبدو انني غفوت
نظرت لصور ابي الملقاه بجانبي , وبقيت افكر ربما هي صدفه , ربما تشابه اسماء لا اكثر , اتمنى لو استطيع مكالمه ابو صالح لأخبره , نظرت لجوردن كان نائما , يااللهي لم اطعمه , احضرت طعامه واوقظته ليأكل , ثم خرجت للشرفه , وجلست على الكرسي , وفكرت كثيرا بنفس الموضوع رأسي سينفجر , اوه صحيح لقد تركت نواف هناك يبدو انه متفاجئ مني الان , سأكلمه فيما بعد
..
نواف: الوو اماني اخيييرا احد رد علي
اماني: (بصوت كله نوم) هاه وش تبييي
نواف: امل عندك
اماني: لاا
نواف: ناديها تكلمني
اماني: واوو اطلع للدور الرابع مالي خلق
نواف: يلهه امشي ولك اللي تبين
اماني: اممم تطلعنا بكره نفطر بكره
نواف: طيب طيب الحين روحي لها
..
من جهه اخرى
فيصل: (رجعوا من برا وتسبح وطلع ناظر بالجناح حاول انه مايفكر كثير جلس على السرير وبعد شعره المبلول عن وجهه تنهد بتعب وخذا كوب القهوه اللي جهزته له جوليا وطلع للبلكونه وتكى على سلم البلكونه وقعد يسترجع ذكرياته الماضيه حاول يوقف نفسه من انه يفكر التفت يمين بسرعه وشاف امل كان بيصرخ عليها بس وقف لما شافها سارحه بعالم ثاني والحزن على وجهها والهواء يطير شعرها جلس يناظر وهو يتسأل ايش ممكن هي قاعده تفكر فيه الحين)
امل: (بعدت شعرها عن وجهها بعصبيه من الهواء ووقعت عينها على فيصل اللي يناظر فيها ناظرت فيه بخوف وقعدت تناظر فيه كأنها تنتظره يهزئها كالعاده لفتتها اماني اللي جايه ناحيتها ومعها الجوال)
اماني: وييه امول معليش دخلت عليك فجأه بس طقيت اكثر من مره ومارديتي خفت عليك
امل: (قاعده تناظر بأماني وهي ماسكه الضحكه)
اماني: نواف ازعجني يبي يكلمك خذي(ومدت لها الجوال)
امل: (ناظرت بفيصل بعدين ناظرت بأماني)
اماني: وشفيك خذي
امل: (تناظر بفيصل)
اماني: وشفيييك (وناظرت وراها للجهه اللي تلتفت لها امل وشافت فيصل توقف الدم بعروقها وقعدت مجمده تناظر فيه)
فيصل: (كان يناظر فيها حس انه عرفها وقعد مجمد طول ذا الفتره يناظر فيها وسرحان حس على نفسه وبسرعه التفت جهه ثانيه وخذا كوب القهوه ودخل الغرفه)
امل:هههههههههههههههههههههههههههههههه
اماني: (حطت يدها على راسها ووجها احمممر ) ياربيييييي
امل: (سحب الجوال منها) الحين ارتحت وممكن اكلم احم الوو
نواف: الوو امل
امل: ايه
نواف: وشبكم لطعتوني
امل: لا ولاشي كنت اسولف معها شوي
نواف: اهاا
امل: ..........
نواف: انتي بخير؟
امل: ايه الحمدلله
نواف: طيب وشبك لما كنا بالاسطبل رحتي بذي الطريقه
امل: معليش اسفه
نواف: طيب قوليلي السبب فيني فضول قطعني ابي اعرف وشبك انتي زعلتي مني ولاشي ؟
امل: لا ابد والله مازعلت منك .. بس كذا
نواف: اوكي بس بغيت اتطمن عليك
امل: تسلم
نواف: الله يسلمك .. عطيني جواز سفرك عشان احجز لك
امل: (بتوتر) لا خلاص مارح اسافر
نواف: (وهو بيطير من الفرح ويتصنع الثقل) ليش
امل: كذا بقعد كم يوم ولا ماتبيني ؟
نواف: (بتسرع) الا والله ابيك ونص (حس على نفسه وسكت)
امل: اممم اوكي يله باي
نواف: باي (وقفل الجوال وضربه على راسه) غبي غبي
امل: (قفلت وناظرت بأماني لقتها باقي حاطه يدها على راسها وتفكر)
تدرين فيكم شي مشترك انتي وفيصل
اماني: (التفتت لها بسرعه) وش هي
امل: تقدرون تقعدون على نفس الحال ولاتتحركون شبر كنكم آليين
اماني: ههههههههههههههههههه
امل: هههههههههههههههههههه
اماني: امل بسألك وابيك تجاوبيني بصراحه
امل: قولي
اماني: متضايقه من ايش ؟
امل: ولا شي مو متضايقه
اماني: واضح على وجهك حتى وانتي تضحكين انك متضايقه وبعدين بالظهر لما جيتك كنتي باكيه
امل: ..........
اماني: ماتبين تقولين ؟
امل: ايه
اماني: (ابتسمت ) على راحتك (وخذت جوالها وقامت ) يله بروح اكمل نومتي مع اني ما اظن بنام بعد اللي صار
امل: ههههههههههههههههههه يله عوافي
اماني: الله يعافيك (وطلعت)
امل: (تنهدت ورجعت شعرها على ورا ودخلت الغرفه ورمت نفسها على السرير وانقلبت جهه اليسار واخذت الصور وقعدت تناظرها بهدوء)
..
من جهه اخرى
بندر: (طق الباب)
سيتي: (فتحت الباب)
بندر: (قعد واقف برا وتنحنح)
نوره: بندر ياولدي مافيه احد ادخل
بندر: السلام عليكم
عماته : وعليكم السلام
نوره: وشفيك تأخرت العيال جوو من زمان
بندر: رجعت سيارتي من التصليح
نوره: زييين طلعت
بندر: ايه الحمدلله (وراح لجهه الدرج) يله عن اذنكم بروح اتسبح (وقف لما شاف بنت تتزحلق على سلم الدرج)
روان: وااهوووووو .... (سكتت لما شافته واقف قدامه وطاحت على الدرج)
بندر: (قرب بعدين رجع ماعرف وش يسوي )
روان: (قامت بسرعه وطلعت فوق ركض)
بندر: (قعد فتره مو مستوعب وش صار بعدين ابتسم على هبالها ومشى )

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 32
قديم(ـة) 21-07-2014, 02:17 AM
صورة ZEE~ الرمزية
ZEE~ ZEE~ غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية يا غموض الليل خلّي يشبهك /بقلمي


ان شاءالله البارت يعجبكم ..
واتمنى تفاعلكم ونقدكم البناء .. وشكرا ^-^

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 33
قديم(ـة) 26-07-2014, 06:43 AM
صورة ZEE~ الرمزية
ZEE~ ZEE~ غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية يا غموض الليل خلّي يشبهك /بقلمي


.
.
تابع
..
روان: (دخلت غرفتها وضربت راسها بقوه ) ياربييييي بيقول وش ذا البزر الحين اوووف
..
شعرت للحظه بأنني عدت لأيامي القديمه , عادت الي وحدتي , شعرت برغبه شديده بالبكاء , ذهبت لأغسل وجهي , ثم خرجت اريد أن ارى أي شخص , اول من جاء على بالي نواف, لا اعلم لماذا يبدو اني اعتدت على أن افرغ حزني معه . نزلت للاسفل لم اجد سوا فاطمه نائمه على الاريكه , خرجت للحديقه مشيت فيها , شعرت بأن ذلك حسن قليلا من نفسيتي , فكرت أن ادعوه معي دخلت للمنزل وسألت الخادمه عن غرفته ثم ذهبت وطرقت الباب
نواف: (وهو على اللاب توب ) مين
امل: اااءء .. انا امل
نواف: (قام بسرعه ونقز من فوق السرير وفتح لها) هلاا
امل: (ابتسمت) اهلين
نواف: وشفيك
امل: اممم طفشت والبيت كله نايم قلت اسولف معك شوي
نواف: (طلع من الغرفه وقفل الباب ) اوكي يله
امل: وين
نواف: الحديقه
امل: لايكون بالمخبأ بس
نواف: ههههههه لا توبه (ونزلوا)
..
من جهه اخرى
عبدالوهاب: (كان في المسبح اللي ورا البيت مع ريان طلع من المسبح وخذا منشفته )
سعود: وين رايح
عبدالوهاب: بروح الحمام واجي (وراح بسرعه ووقف وقعد يطالع امل ونواف اللي كانو يسولفون ويضحكون مع بعض كمل طريقه ولاحظ انهم اول ماسمعو صوت دخلوا الاسطبل القديم عصب من نواف ودخل هو يفكر بنواف)
..
فيصل: (كان جالس على السرير يفكر باللي صار ودق جواله) الوو
بندر: سلام انت بالبيت ؟
فيصل: ايه
بندر: طيب تعال غرفتي ابيك بموضوع
فيصل: تعال انت
بندر: ياخي موضوع ضروري تعال بلا مبزره
فيصل: خلاص خلاص جاي (وقام ونزل ودخل غرفته ) وش تبي
بندر: (فز) بسم الله طق الباب طيب
فيصل: انت داري اني بجي .. اخلص
بندر: (عدل جلسته) احمم
فيصل: (حس الموضوع جدي) بندر وشفيه .. تبي شي انت متورط بشي ؟
بندر: لالا ياولد الحلال .. بس ابغى استشيرك بموضوع
فيصل: تكلم
بندر: (بأحراج) بتزوج
فيصل: هههههههههههههههههههههههه كل ذا الاحراج عشان تقولي بتزوج خوفتني ياخي
بندر: هههههههههههه كل ** الموضوع جد
فيصل: وين اللي مايبي يتزوج لين يوصل 35
بندر: عادي الواحد ممكن يغير رايه
فيصل: هههههههههههه طيب طيب .. قلت لعمتي نوره ؟
بندر: (بحزن )لا
فيصل: ليش
بندر: مارح ترضى باللي ابيها
فيصل: لحظه فيه بنت معينه ؟
بندر: يعني .. مو يعني مدري مدري
فيصل: فيه ولالا؟
بندر: ايه فيه
فيصل: طيب شف اذا انت شايف أن البنت تناسبك وتبيها مال احد شغل فيك انت اللي رح تعيش معها طول حياتك مو هم
بندر: عارف بس امي غير انا اعرفها مستحيل توافق واذا هي رافضه بتأثر على ابوي وتخليه يرفض
فيصل: سوو اللي انت تبيه اذا انت شايفه صح امش ومعليك من اللي حواليك ولا تاخذ رايهم اصلا لان اللي بتسويه هو الصح
بندر: .......
فيصل: انت ليش تظن امك مارح توافق ؟
بندر: (بارتباك) ماتبي من بنات اعمامي .. حاطه عينها على بنت خالتي
فيصل: طالما هي من بنات اعمامي مالك الا جدي بس قوله ابي فلانه وهو بيتكلم وتعرف جدي كلمته ماعليها كلمه ثانيه اللي يقوله الكل بينفذه
بندر: أي والله جبتها (وقام)
فيصل: هيي يالمخفه جدي نايم
بندر: (رجع يجلس) متأكد
فيصل: ايه متأكد .. بس بالله منهي اللي خرفنتك
بندر: وحده من اخواتك
فيصل: (رفع حاجبه بعصبيه) احترم نفسك تقوله بذي الطريقه
بندر: هههههههههههههههههههه اعوذ بالله امزح امزح الله لايجعلني نسيبك
فيصل: الا ياحظه
بندر: الا حليله
فيصل: انقلع بس قول مين
بندر: خلها مفاجأه
فيصل: والله لاتكون وحده من اخواتي لا اوقف براس جدي وارفضك قول من الحين
بندر: ياخي والله والله مو من خواتك .. ذليت امي
فيصل: اجل مين
بندر: يالليل قلتلك مفاجأه
فيصل: اجل كل ** (وطلع لقى عبد الوهاب جاي من جهه الدرج ويبي يدخل الغرفه)
عبدالوهاب: فيصل فيصل
فيصل: ليلكم طويل انت واخوك وش تبي بعد
عبدالوهاب: (قرب منه ووجهه متغير) البنت اللي جبتوها امل ذي متى بتروح
فيصل: ليه وش دخلك فيها
عبدالوهاب: (ارتبك) لا بس كذا اسأل
فيصل: (حس فيه شي) عبدالوهاب تكلم
عبدالوهاب: مدري بس احس بينها وبين نواف شي
فيصل: من جدك انت فهمناكم السالفه مابينهم شي
عبدالوهاب: طيب خلاص (ومشى)
فيصل: هييي انت
عبدالوهاب: (دخل غرفته وطنشه)
فيصل: (رجع غرفته بدون اهتمام)
عبدالوهاب: (قفل الباب وقعد واقف فكر بنواف وامل جلس بالسرير بتعب "معقوله نواف بذي الحقاره" ورمى نفسه على السرير
..
نواف: كيف يعني
امل: يعني ليش عايشين مع بعض مو كل عايله لوحدها
نواف: هذي رغبه جدي احنا كنا اول كل عايله ببيت بس جدي الله يرحمه جمعنا ببيت واحد قبل يتوفى بثلاث سنين واذا تبين الصدق الحين حالنا افضل من اول بكثير
امل: ليش
نواف: كنا اول بمشاكل ومانتقابل الا بالعزايم الرسميه مع أن بيوتنا جنب بعض
امل: اهااا .. لك ثلاث اعمام بس ؟
نواف: وعمي سلطان الله يرحمه
امل: وبس ؟
نواف: (ناظر فيها) ايه بس ليش تسألين
امل: بس كذا فضول
..
روان: (فتحت الباب بقوه على عهود اللي غرفتها جنبها )
عهود: (كانت نايمه فزت) اروى ياززززفت (ناظرت لقت روان) وش تبين طقي الباب ي جزمه
روان: (جلست على سريرها) اوووووف
عهود: (وهي تفرك عينها) وشبك
روان: طبيت ببندر مره ثانيه
عهود: (قامت) كككذابه
روان: اييييه وربي
عهود: يلعنك لايظن انك قاصده
روان: يا ربببببي المشكله كنت ازحلق على السلم اوف اوف (وضربت وجهها)
عهود: ههههههههههههههههههههههه تستاهلييييين كم مره اقولك بلا تزحلق تستاهلين
روان: وجع أن شاءالله جايتك عشان تطقطقين (وقامت وطلعت)
..
نواف: كان .... لحظه وشبك على اعمامي بالله غيري السالفه
امل: ههههه اوكي .. اممم انت ابدا بسالفه
نواف: وشرايك بالسعوديه
امل: حلوه .. بس في نفس الوقت ... يعني
نواف: ماحبيتيها
امل: لا مو عن بس اتضايق لما اشوف أن اشياء كثير عن بلدي ماعرفها حتى التقاليد اللي مفروض اني اكون عارفتها ماعرفها احس كأني اجنبيه .. (بحزن) كأني مو مناسبه اصلا اني اكون بذي الجنسيه
نواف: مو شي كبير تقدرين تعرفين كل شي وتصيرين سعوديه ميه بالميه بس يبيلك فتره تعيشين فيها وانا اشوف انه احسن صراحه من ناحية انك ماتكونين لحالك وبفس الوقت بلدتك مفروض تكونين فيها وطالما مالك احد هناك افضل انك تجلسين هنا
امل: أن شاءالله .. افكر بالموضوع ذي الفتره
نواف: (كان يتمنى انها توافق انها تعيش بالسعوديه لو على الاقل تكون معه بنفس الديره )
امل: (تنهدت وناظرت فيه بابتسامه) شكرا
نواف: على ايش
امل: كل شي .. من يوم لما كنا بنيويورك الى اليوم دايم تطلعني من جوي الكئيب لجوو كله ضحك ووناسه (ناظرت فيه وابتسمت بأحراج) صرت اول مااتضايق تجي ببالي
نواف: (ابتسم لها "وانتي دايم ببالي" ) عفوا .. واي وقت تتضايقين فيه انا موجود ع المخبأ على طول
امل: ههههههههههههههههههه
نواف: (قعد يناظر فيها وفي ضحكتها وتفاصيل وجهها الصغير وغمازتها )
امل: (لاحظت انه يناظر فيها والتفتت له) وشفيك
نواف: (ابتسم لها) ولا شي (سمعوا صوت اذان المغرب) اذن .. يله ادخلي قبل يطلعون الرجال يصلون
امل: اوكي (وقامت ومسحت التراب من على فستانها ومشت) يله باي
نواف: باي (وقعد يناظرها وهي تطلع لين دخلت البيت ابتسم وطلع)
..
فيصل: (ماجاه نوم قام وطلع البلكونه شاف امل ونواف وهم طالعين من الاسطبل وشاف نواف لما قعد واقف عند باب الاسطبل يناظر امل لين دخلت البيت ركز بنظرات نواف لها وابتسامته اللي مااختفت حتى بعد مادخلت امل رجع غرفته ولبس وطلع للحديقه)
نواف: هلا فيصل
فيصل: وشبك هنا لحالك
نواف: (بارتباك) اتمشى
فيصل: تتمشى في الاسطبل ؟
نواف: لا بس فضاوه حبيت ارجع اشوفه من داخل
فيصل: اهااا طيب يله انا سابقك ع المسجد (وراح)
نواف: طيب بلبس واجي
..
كانت فيه عين ثانيه تراقب نواف وامل
ريم: (قفلت الستاره بعصبيه) "ماباقي الا وحده مثل ذي تسرقه مني " (دق جوالها )
ريم: الوو
جنى: بسم الله خير تردين بدون نفس
ريم: (بحماس) جننننننىىى
جنى: ههههههههههه ايه جنى
ريم: متى رجعتي من دبي؟
جنى: قبل اسبوع تقريبا .. ابي اشوفك من زمان عنك
ريم: بطلب ابوي اول
جنى: اوكي .. المهم وشبك متضايقه
ريم: اوووف بقولك وش صار (قالت لها سالفة امل كلها)
جنى: اممما عاد سلامات يجيبونها اصلا مفروض يحطونها بفندق وخلاص هذا اللي عليهم
ريم: ايه المفروض
جنى: ومتى بتروح
ريم: مدري عنها شكلها بتسكن هنا والكل مبسوط بها وع
جنى: هي حلوه؟
ريم: وش حلوه الا تفشل استغفرالله بس
جنى: طيب ليش جابوها
ريم: مدري عنهم
جنى: طيب حاولي تمسكين عليها شي عشان يطردونها لان نواف واضح انه مررره متعلق فيها
ريم: أي والله فكره يله بروح غرفتها هي الحين تحت مع ال***
جنى: اووكي ههههههه بس لاتنسين تكلمين ابوك وتجين اليوم نسولف على رواق
ريم: طيب يله باي (وقفلت وبسرعه راحت للدور الرابع ودخلت جناح امل شافت جوردن بغت تصارخ بس مسكت نفسها وخذت المخده وقاعده تدفه بها لين دخلته الحمام وقفلت عليه مشت بالغرفه وفتحت دولابها ناظرت بأغراضها ومشت من جنب السرير وهي رايحه للتسريحه لفتها طرف صوره تحت المخده شالت المخده وخذت الصور ولما شافت اللي مع امل بالصور شهقت بقوه "لاتكون هذي زوجته" وبدت تشوف الصور صوره صوره وشافت صوره لامل وهي صغيره وابوها جنبها "يعني ذي بنت عمي" وحطت يدها على فمها ووقفت وتناظر حولها ماتدري وش تسوي رجعت الصور بسرعه وقبل لاتطلع رجعت عشان تقفل الدولاب نفس ماكان ولفتها شنطه بين الملابس فتحتها شافت الاوراق اللي فيها وقرت اسم ابو صالح اللي هو محمد الفايز ابتسمت بخبث "يا لبيه والحظ اللي عندي وخذت الشنطه وقفلت الدولاب وطلعت حطت الشنطه بالغرفه وجا ببالها امها لازم تقولها أن امل بنت عمهم فارس ودخلت غرفه امها وهي متضايقه) سلام
نوره: وشفيك
ريم: يمه ام.... (تذكرت أن امها اكيد بتقول للباقي أن امل بنت عمهم وفكرت تغير الموضوع) ااء ولاشي بس طفشت بذا البيت
نوره: والله يابنتي تعرفين جدك مستحيل يخلينا نسكن لوحدنا
ريم: خلي ابوي يكلمه مره ثانيه
نوره: ابوك حلف مايكلمه بعد التهزيئ اللي جاه
ابوريم (مشاري): (طلع من الحمام بعد ما وضى) هلا بريوم
ريم: (ابتسمت وباست راسه) بابي انا طفشت هنا وماقدرت انسجم مع بنات اعمامي وطالما مستحيل نسكن لوحدنا ابي اطلع بروح لجنى اغير جو واستانس شوي
مشاري: (بعصبيه) انتي باقي تكلمينها ؟؟؟
ريم: ايه باقي اكلمها وشفيك عصبت وبعدين هي الوحيده اللي انسجمت معها لما كانت بذا البيت وصداقتنا قويه واكيد مارح اقطع علاقتنا عشان مشاكلكم
مشاري: احترمي نفسك .. وش ذا الكلام
ريم: انا قلت الحق .. يعني يهون عليك اقعد كذا بذي الحاله بموت من الطفش (وراحت تضمه) يله تكفى وافق
مشاري: بس محد يدري عن علاقتك مع جنى ذي ترا بيسوون لنا فضيحه
ريم: (بفرح) يعني وافقت؟
مشاري: ايه بتصل على السايق يجي ياخذك بعد الصلاه
ريم: (باسته بفرح) الله لايحرمني منك
مشاري: هههههههه يله بلبس واروح اصلي
ريم: اوكي (وطلعت لغرفتها واخذت جوالها ) ابشرك وافق
جنى: امممااا يالبيييه اخيرا بشوفك
ريم: (بحماس) أيه وربي
جنى: متى طيب
ريم: بعد الصلاه .. وفيه خبرر يجللللط
جنى: اوكي انتظر الخبر ههههه
ريم: يله باي
جنى: باي
ريم: (قفلت جوالها ورمته ع السرير وراحت تدور لها لبس)
..
دخلت للمنزل , بسعاده , وكأنني اتنفس للمره الاولى
صالحه: امل بنتي وين كنتي الله يهديك
امل: (التفتت لها بسرعه) كنت .. بالحديقه
صالحه: مايصير خطر عليك
امل: (اكتفت بابتسامه)
صالحه: البنات كانوا يدورون لك .. شفيهم بالمقلط اللي وراك
امل: اوكي (وراحت لهم) سلام عليكم
البنات: وعليكم السلام
اماني: وين كنتي دورنا لك بكل مكان
امل: ايه كنت بالحديقه اتمشى شوي
عهود: وييه لايكون احد شافك بس
هنادي: قولي سعود واختصري
عهود: (باحراج) كلي زق
امل: ليش وش سالفه سعود (وغمزت لها)
احلام: هذا خاطبها .. شافك ولا لا ترا بيوقف قلبها ههههههههههه
امل: ههههههههههه لالا معليك ماكان فيه احد اصلا كلكم سبات جماعي بالعصر
روان: (وهي تدور فيلم رعب بصندوق) عهود من جدك الحين ذي افلام ولا مبزرة وش ذا كلها من قبل مليون قرن
عهود: مدري مالي شغل نواف عطاني اياه يقول مافيه غيره
روان: كذاب وربي عندهم
شهد: خلو حبيبه قلبه تطلبه وبيوافق ههههههه
روان: (نقزت عند امل) ايه امل تكفين
شهد: هيي هيي من جدك انتي كنت امزح ترا
روان: لا اكيد جد لما تطلبه بيوافق
امل: لالالا سلامات اقوله عطني افلام
عهود: (دقت امل بكوعها) يله
امل: الحين وقت صلاه اصلا
روان: اووووفففف
امجاد: (وهي منسدحه على فخذ بدور) اصلا من جدكم فيلم بالمغرب
بدور: صدقت وش جووكم مو وقته
احلام: اوص بس انتي وياها خلوكم بجووكم الرومنسي لحالكم
بدور: ههههههههههههههههه كلي ***
عهود: هاه تكفين بتروحين ؟
امل: يصلي يصلللي
عهود: خلصت الصلاه اكيد الحين رجع تلاقينه بغرفته ولا تحت
امل: لاوالله مااروح
روان: امووول تكفين نبي فيلم طفشنا
امل: بدور عندي فوق مدري جبته ولالا اذا مالقيته دوروا حل غير اني اطلبه (وطلعت مرت من الصاله اللي فيها الحريم وشافت ريم متكشخه ونازله من الدرج بمشيه كلها تكبر)
ريم: (ناظرت امل باستحقار) ذي ماقد راحت هه (التفتت لعماتها) لو اني منكم كان طردتها ماتنعطى وجه
نورة: (انحرجت من الحريم) احمم ريم بنت وش ذا الكلام
ريم: م قلت شي غلط .. عالعموم تأخرت يله باي (وطلعت)
فاطمه: امل معليش لاتواخذينها
لا اعلم لماذا لم ارد على كلامها , وقفت صامته كالحمقاء , لماذا لم ارد , كم انا غبيه
امل: (ابتسمت وعيونها كلها دموع وطلعت فوق وهي رايحه لجناحها شافت فيصل يمشي قدامها لجناحه وهو ع الجوال مشت من جنبه بسرعه تبي تدخل جناحها)
فيصل: (وقف وناظر فيها استغرب ليش تبكي مسكها من يدها بسرعه قبل تدخل الجناح) ايش فيه .. وش صار احد صاير له شي
امل: (تناظر لجهه ثانيه تتحاشا انه يشوف دموعها) لا مافيه شي فكني
فيصل: كيف مافيه شي وانتي تبكين ؟ وش صار تكلمي
امل: (بانفعال ناظرت فيه بعيونها اللي تصب دموع) ابي اروح من هنا ابي اروحح (فكت يدها منه بقوه ودخلت غرفتها ورمت نفسها على السرير وقعدت تبكي بحرقه)
فيصل: (قعد واقف عند الباب ويسمع صوت بكاها استغرب اتصل على اثير وهو داخل جناحه)
اثير: هذا فيصل وش رايكم اقوله يجيب الافلام
امجاد: ايه ايه
اثير : الوو
احلام: (تكلم امجاد) شف شف وانتي قبل شوي تطقطقين على جوونا
امجاد: هههههههههههههههه تحمست معكم ي ملعونه
اثير: لحظه م اسمع (وقامت من عندهم) ايوه وش تبي
فيصل: امل وينها ؟
اثير: وش تبي فيها ؟؟
فيصل: بس اسأل
اثير: توها راحت تجيب لنا فيلم
فيصل: من وين
اثير: من غرفتها .. ايوه فيصل نبي افلام من عن... الوو الووو
فيصل: (قفل الجوال) " وشبها تبكي طيب"
اثير: (قفلت الجوال بعصبيه) وجع
صالحه: اثييير اثير
اثير: هلا يمه
صالحه: (قامت وراحت لأثير عند باب الصاله ) اسمعي اطلعي لأمل
اثير: ليش
صالحه: ريم الله يهديها تكلمت عليها قدامنا كلنا والبنت شكلها خذت بخاطرها مسكينه ماتنلام
اثير: سلامات بأي حق تتكلم عليها ال** ذي
صالحه: خلاص تعرفين ريم هي كذا من يوم عرفناها
اثير: وش قالت بالضبط الله ياخذها
صالحه: قاعده تقول انها ليشم اراحت للحين والمفروض اننا نطردها ومدري وش يعني كلام يجرح واكيد انحرج تمسكينه قدامنا كلنا
اثير: وجججع يوجعها ايوه بتنحرج اجل ايش بس والله فيها الجزمه يله بروح لامل (وراحت للدور الرابع بعصبيه وطقت الباب ) امل .. املل انا اثير
امل: ............
اثير: اموله افتحي
..
فيصل: (وهو على الكنب الصغير بجناحه يفكر بأمل سمع صوت طق اثير وبسرعه طلع) اثير وش تبين
اثير: وش دخلك طقيت عليها مو عليك
فيصل: بسم الله علي كليتيني
اثير: تستاهل ليش تقفل بوجهي ي كلب
فيصل: ههههههههههه وربي بالغلط
اثير: (ناظرته بعصبيه ورجعت تطق الباب)
فيصل: وش تبين فيها صدق
اثير: ......
فيصل: انتي اللي مضايقتها ؟
اثير: وش دراك انها متضايقه
فيصل: (بارتباك) شفتها وهي داخله
اثير: اهاااا (بهمس) المفروض مانحطها بجنب جناحك اصلا
فيصل: ايش
اثير: ولا شي
فيصل: انتي وش قلتي لها بالضبط
اثير: موب انا ذي ريم الجزمه
فيصل: وش سوت
اثير: هزأتها قدام عماتي كلهم تقول ليش ماقد راحت واننا مفروض نطردها تخيل قدامهم كلهم
فيصل: (عقد حواجبه ومشى بسرعه ونزل)
اثير: هيييي وين رايح
فيصل: (دخل الصاله بعصبيه)
صالحه: هلا والله
فيصل: (مشى لعمته نوره) شلون تسمحين لبنتك تهزأ ضيفه
نوره: (وقفت وناظرت فيه بخوف من شكله وهو معصب)
فيصل: الحين ذي تربيتك ؟ انها تكلم وحده جايتنا ضيفه بذي الطريقه
صالحه: فيصل الله يهديك ت.....
فيصل: امل تقعد هنا لو أن شاءالله على طول .. تعودوا على ذا الشي (وراح لأمه وباس راسها وطلع)
..
امل: (فتحت الباب ولا كأن فيها شي مبتسمه ومعها الفيلم) لقيته ابشرك
اثير: (تناظرها باستغراب) هاه ..
امل: وشبك ؟ خذيه ونزليه للبنات انا شوي واجيك
اثير: أو .. اوكي (وراحت)
..
فيصل: (دخل بيت الشعر على الشباب بعصبيه وجلس )
سعود: هلاا هلا وين المصدع وابي اناااام
فيصل: (ناظر بسعود بنظره خلته يبلع العافيه)
نواف: ولد وشبك
فيصل: مافيه شي اوكي؟
نواف: اوكي اوكي اعوذ بالله
..
امل: (قفلت الباب ورجعت تبكي ناظرت حولها من بين بكيها وماشافت جوردن قامت بخوف دورته تحت السرير وبكل مكان ) جوردن جوووردن
(سمعت صوته ينبح بالحمام وفتحت بسرعه ) وش جااابك هنااا ههههههههه خوفتني (وضمته باستغراب شلون دخل الحمام هو يفهم انه حمام ولا عمره دخل فيه الا وقت حاجته ويعرف يطلع ويدخل قعدت تلعب معه وعطته اكل وطلعت للبنات) سلام
روان: هلا وغلا لببببى انتي تسلمين على الفيلم
امل: هههههه الله يسلمك وشبكم ماشغلتوه
هنادي: ننتظر امجاد تسوي فشار وواضح اننا بنقعد للصبح واحنا باقي
..
بندر: (جلس جنب فيصل) فيصل
فيصل: هاه
بندر: مو وقت نفسيتك .. اسمع انا كلمت جدي ووافق (ابتسم بحماس)
فيصل: (التفت له ) احلف
بندر: والله العظيم
فيصل: (ابتسم) مبروووك
ريان: (سمع فيصل وهو يقول مبروك) مبروك على ايش
بندر: ضف ضف
فيصل: لا بس بندر ب....
بندر: كل ** انت
فيصل: ههههههههههههه عيااال ترا بندر بيخطب وحده من بنات عمي (بصوت عالي)
بندر: الله ياخذك والسماجه
فيصل: (انسدح وقعد على الجوال وهو متشقق ضحك)
العيال: (تجمعوا عند بندر يباركون له)
بندر: بسم الله وش تبون
عبدالوهاب: وانا وعبدالله يالتيس ليه م قلتلنا من اول لعن الله ذا الخشه
بندر: باقي ماصار شي بس كلام
سعود: فيفي عبده بالله زغرط لنا
نواف: كل ** ولا والله لا اقول لعهو....
سعود: (رماه بالمركى) ذليت ام امي امش مناك بس
..
جنى: ايوه وش الخبر السعيد
ريم: أي سعيد الا مصيبهههه
جنى: يمه ليش وش صار
ريم: شفتي البنت اللي قلتلك
جنى: ايه امل صح اسمها امل ؟
ريم: ايه امل جعل الله ياخذهاا
جنى: تكلمي يختي وش فيه ترا شديتي اعصابي
ريم: طلعت بنت عمي فارس
جنى: (شهقت) كذاااابه
ريم: ورب البيت
جنى: كيف كيف
ريم: مدري دخلت غرفتها وشفت صورها معه وشفت شغله ثانيه بعد
جنى: ايش تكلمي
ريم: شفت عندها اوراق تثبت أن الشركه والحلال بأسمها
جنى: اييييييششش
ريم: وربي .. شفت اوراق عندها لابو صالح شكل بينهم اتفاق الكلبه تبي تحوش على حلالنا كله
جنى: لحظه مين ابو صالح
ريم: محمد الفايز
جنى: امممممممماااا يعني ماجت الا عشان كذا والله رحتووو فيها
ريم: الاوراق خذيتها معد لها شي تهددنا فيه وابيها تنقلع قبل يعرفون انها بنت عمي
جنى: شلون
ريم: مدري فكري انتي افكارك تهدم بيوت
جنى: طيب لحظه .... وش رايك تورين الاوراق لنواف
ريم: من جدك اقولك مابي احد يعرف انها بنت عمي
جنى: ايه داريه شيلي الاوراق اللي عنها هي ووريه الاوراق اللي تخص ابو صالح واكيد اول مايعرفون انها من طرفه بيطردونها ويمكن يذبحونها بعد
ريم: أيه والله قايله انك تهدمين بيوت
جنى: ههههههههههههههه
ريم: (بابتسامة خبث) باخذ صور عمي اللي عندها كلها بعد محد رح يصدقها اذا قالت انها بنت عمي فارس
جنى: لحظه لحظه فرضاً أن نواف وفيصل يدرون انها بنت عمكم وعشان كذا جايبينها
ريم: وييييه لا مستحيل بنتحر اذا يدرون
جنى: والله يمكن .. لازم تتأكدين
ريم: كيف اتأكد
جنى: تقربي لها وحاولي تسحبين منها كلام
ريم: مستحيل تقول لي لو بتقول لي كان قالت لبنات اعمامي
جنى: حاولي يختي
ريم: بحاول مع اني مااتوقع منها شي
جنى: امممم الا كيف فيصل
ريم: ياشيخه هاتي من الاخر
جنى: ههههههه انتي عارفه اني ندمانه على اللي صار
ريم: والله هذا من غبائك
جنى: عارفه اني غبيه بس وربي ندمانه وابي ارجعه وربي ندمانه اني تخليت عنه
ريم: والله مادري تعرفين أن كل العايله ماخذين منك موقف ماتوقع انك ممكن ترجعين بسهوله
جنى: بس هو ماتزوج للحين اكيد لانه باقي يحبني اعرفه
ريم: اسمعي تبين ترجعين له ارجعي وتزوجيه وسوي اللي تبين بس انا خليني برا الموضوع وربي بينحروني
جنى: لازم تساعديني
ريم: بأيش بالضبط
جنى: بقولك بأيش وااكد لك أن حتى لو عرفوا اهلك شي مارح تكونين انتي بالصوره كل الغلط بيكون علي
ريم : اذا كذا اوكي
..
هند: (تكلم امل) : ذا مو رعب
امل: ايوه مو رعب ذا رومنسي
هند: ياااااه واحنا نحسبه رعب
امل: لا ماعندي رعب ولا احبه
اروى: اجل بنخليك تحبينها
امل: ههههههههههههههههه

الرد باقتباس
إضافة رد

رواية يا غموض الليل خلّي يشبهك /بقلمي

الوسوم
حراما , رومانسيه , روااأيتي , روايات 2014 , روايات غرام , روايه رومانسية , شووق , غرام , عشَق , فراق
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
أكثر من100طريقة تحمسك لقيام الليل Jasmna مواضيع إسلامية - فقه - عقيدة 5 31-01-2013 12:40 PM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ ضمني بين الاهداب روايات - طويلة 1999 06-02-2012 04:14 PM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ على شاطئ النسيان روايات - طويلة 2004 09-10-2011 04:55 AM
أكثر من 100 طريقة تحمسك لقيام الليل NFNF مواضيع إسلامية - فقه - عقيدة 23 14-11-2010 09:28 AM
القرآن يصوّر الليل والنهار ...الإعجاز في الأرض... إحســـاس عــاشـق مواضيع إسلامية - فقه - عقيدة 30 22-07-2009 09:21 AM

الساعة الآن +3: 11:40 PM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1