غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > قصص - قصيرة
الإشعارات
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 29-06-2014, 10:07 PM
اروى عبد اروى عبد غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
Upload1120a2f436 قصة أعتذر عسى أن ترضى


السلام عليكم
كيفكم يا حلوين
كيف رمضان معكم
إن شاء الله تقضوه بالطاعات وخير الأعمال
ولا تنسوا ذكر الله
هذه القصة لي أول قصة
أتمنى تعجبكم
والأكثر إنكم تستفيدو منها
بسم الله الرحمن الرحيم
قال تعالى: " إن الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم"
&قصة أعتذر عسى أن ترضى&
**الشمعة الأولى**
كان يجرى مهرولا كعصفور هارب من صياد جائر ، و فور وصوله لبيت كبير رن على جرس البيت وهو يلتقط أنفاسه، فانفتح الباب
قال يامن: أمي، وارتمى في أحضانها
فقالت أم بسام :ما بك يا حبيبي
لكن وللأسف فقد أغمي عليه ، أدخلته أم بسام للداخل ، وبدأت تحاول أن تفيقه، فرن جرس البيت
قالت أم بسام: من بالباب
أجاب الطارق:بسام يا أمي
قالت أم بسام: دقيقة يا ماما
وفي هذا الوقت استعاد يامن وعيه، فذهبت أم بسام لتفتح الباب
فقال بسام : ماما حبيبتى ماذا أخرك
فدخلت هي وابنها للبيت وهي تفكر في يامن ماذا يمكن أن يكون قد حصل له فكرر بسام السؤال ، فهًمت أن تتحدث أم بسام لكن بسام شاهد يامن جالس ويعلو جسمه التعب والارهاق
فقال بسام : أمي ماذا حدث ليامن وأسرع نحو يامن وقبله
وقال: حبيبي يامن ما بك لكن الصمت كان مقيده
فقال بسام : حبيبي تكلم ماذا حدث لك
فقال يامن : أبي ... ضربني ... ريما...
فقال بسام (بنبرة عالية): تكلم ما بها ريما ولم ضربك أباك فصمت يامن
فقال بسام (بنبرة عالية نوعا ما) : حبيبي يامن تحدث فجاءت أم بسام وأحضرت كأس ماء بارد
وقالت :حبيبي يامن اشرب
فقال بسام :أمي ماذا حدث
فقالت أم بسام :الان سنسأله
فقال بسام: أنت لا تعرفين ياأمي ولا تسألينه
فقالت أم بسام الان سيهدأ ونسأله،
فوجه يامن نظره لأم بسام وقال : ريما وسكت فكاد أن يفرغ صبر بسام
فقالت أم بسام :حبيبي أكمل
فقال يامن بسرعة : أبي كان يجري خلفي يريد أن يضربني لأنني ... وأكمل بلمح البصر أوقعت ريما على الدرج
لم يكمل كلامه إلا وشعر بقوة الصفعة التي تلقاها من بسام ، فارتمى في حضن أم بسام وتشبت فيها بقوة
خرج بسام راكضا ، ولم تستطع أم بسام الكلام
موقف صعب لم تستوعب ما حدث...
انتظرونى،،،
ولا تنسوا الصلاة على حبيبكم المصطفى...
<< والسلام مسك الختام >>


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 30-06-2014, 04:26 AM
صورة princess2014 الرمزية
princess2014 princess2014 غير متصل
©؛°¨غرامي فضي¨°؛©
 
الافتراضي رد: قصة أعتذر عسى أن ترضى


روووووعه

بإنتظارك

وكل عام وانتي بخير

منووره


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 30-06-2014, 02:57 PM
صورة شدن ا الرمزية
شدن ا شدن ا غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: قصة أعتذر عسى أن ترضى


طرح جمييل ورائع
تسلم يدك
يعطيك العافيه

ندى الخالدي..

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 4
قديم(ـة) 01-07-2014, 11:04 PM
اروى عبد اروى عبد غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: قصة أعتذر عسى أن ترضى


السلام عليكم
كيفكم حبايبي في الله
شكرا جزيلا لكم
ولا تنسوا ذكر الله

بسم الله الرحمن الرحيم
قال تعالى: " إن الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم"
&قصة أعتذر عسى أن ترضى&
**الشمعة الثانية**
خرج بسام من البيت حائرا لا يستوعب شئ هل ضرب يامن ...
ماذا حصل لحبه ريما...
كان يهذي في نفسه ويقول : ماذا حدث لريما ...
ريما هل يمكن أن أنسى كلماتك أول يوم التقينا
" أرجوك ساعد أخي يامن إنى أراك شابا قويا "
هل يمكن أن أنسي رقة تلك الكلمات
أم أن هذه الكلمات ليست رقيقة بيد أنني أشعر أنها رقيقة لأنها نعتتني بالشاب القوي
تزاحمت تلك العبارات في رأسه وما زال صداها يتردد ..
والان سأترك الحديث لبسام ليقول ما الذي حدث بعد ذلك :
وصلت للمشفي فتراءت لي صور مرعبة كانت فيها ريما مكسورة إما يدها أو رجلها أو لا تتحرك أو...
قررت الدخول فدخلت وسألت الاستعلامات عنهما
فأومأ بنعم فأسرعت وكان يناديني رجل الاستعلامات لكن لا أحد يقف ليشغلني عن حبيبتي ريما
دخلت
فشاهدنى الطبيب وعندما وجدني حائر قال لي: ماذا تريد
فسألته عنهما فقال لي: نعم ولكنهم ذهبوا إلي مشفي الأمل
فبادرته بسؤال أتمني أن يرجع الزمان ولا أسأله: لماذا يا دكتور
فأجابني الدكتور : لأن الفتاة الصغيرة ممكن أن تكون ....
وترددت آخر كلمة في أذنى وأنا لا أصدق
خرجت بصمت وترقرقت الدمعة في عيني
مضيت حائرا
خرجت من المشفى وأنا أتمعن في ابتسامتها الرائعة وعينيها البريئتين
كانت صورتها تزين خلفية جوالي فقبلتها بصمت
ثم وضعت الجوال في جيبي ومضيت متثاقل الخطى
وعندما وصلت لمكان مألوف لدي
جلست وأغمضت عيني فمر طيفها الحنون
بدأت أتخيل صورتها بعد الذي حصل فلم أستطع
اكتفيت بقول "غيــــر معقـــــــول "
هل ستبقي هكذا طوال عمرها
نزلت دمعة من عيني وتبعتها أخرى وأخرى
تناولت صدفة كانت بقربي وبدأت أحفر عليها اسم "ريمـــــا"
أحفر وأنا أسترجع شريط ذكرياتي
فجأة قطع سيل ذكرياتي صوت كان ينادي " بسام.. بسام.. بسام "
فما استطعت الرد واكتفيت بالصمت ...
انتظرونى،،،
ولا تنسوا الصلاة على حبيبكم المصطفى...
<< والسلام مسك الختام >>
أختكم فى الله
اروى عبد
(الإحساس المرهف)



الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 5
قديم(ـة) 01-07-2014, 11:13 PM
اروى عبد اروى عبد غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: قصة أعتذر عسى أن ترضى


السلام عليكم
كيفكم حبايبي في الله

لا تنسوا ذكر الله

بسم الله الرحمن الرحيم
قال تعالى: " إن الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم"
&قصة أعتذر عسى أن ترضى&
**الشمعة الثالثة**
فجأة بدأ الصوت بالاقتراب منى
تفاجأت بأحد يربت على كتفي
سمعت صوته يقول :"بسام ماذا حصل رد علي أنا رواد"
اكتفيت بتوجيه نظرة قد أسرت بداخلها كل حزن الدنيا
رأيت علامات الحزن تعلو وجه رواد
جلس بجانبي وقال: ماهذا يا بسام
لم أقل أي شئ
اكتفيت بوضع الصدفة التي نقشت عليها اسم ريما في جيبي
قال رواد : أنت لست بسام الذي أعرفه فالذي أعرفه هوشاب قوي
نظرت إلي رواد بنظرة تقول أنت لا تعلم ما الذي حصل ...
قال رواد : ذهبت لبيتك فأخبرتني أمك بأنك خرجت من البيت حزين
عندئذ أيقنت أنك علي شاطئ البحر
كان رواد يتكلم وأنا صامت لا أتكلم
قال رواد بمزح : كأنك قد ابتلعت لسانك ...
مرت عشر دقائق وأنا أنظرإلي البحر والصمت يسود المكان...
وقفت بصمت ومضيت متثاقلا نحو البحر
كان رواد يراقبني بخوف بدا على وجهه
بعد مهلة وجيزة أردت أن أوقع نفسي على بعد مترين تقريبا من بداية البحر
بيد أن رواد ركض وأمسكني قبل أن أقع
وفي هذا الوقت نطقت بأول كلمات منذ جاء رواد "دعني يا رواد ..لا أتحمل أن أرى ريمـــا عميــ ــ ـــ ــــ ـــاء "
قلتها بصوت عالي
رأيت لهذه الكلمات وقع آخر علي نفسية رواد ...
قال رواد: "قل يا بسام اللهم أجرني في مصيبتي وأخلفني خيرا
صبرا يا بسام
تريث يا بسام
أنا لا أعرفك هكذا
أنت لست بسام الذي أعرف
أنا بسام الذي أعرفه شاب قوي في الصف التاسع
مؤمن بالله يحب أمه وتحبه أمه "
عندئذ رن جوال رواد
فتجاهله رواد
لكنه أعاد الرن
والان سأترك المجال للأحداث لنعرف ما حصل بعد ذلك
نظر رواد إلي شاشة جواله
فشاهد" خالتو أم بسام "
تنير خلفية جواله
قال رواد : بسام إنها أمك هيا كلمها
لم يقل بسام شئ
قال رواد سأفتح الخط قبل أن تنتهي الرنة
فتح رواد وقال : السلام عليكم
الحمد لله بخير كيفك خالتو ،،
نعم يا خالتو هو بخير ،،
نحن علي شاطئ البحر،،
والله يا خالتو لاأعلم ولكني سأحاول ،،
فقال رواد( بسرعة بعدها عندما شاهد بسام على هذه الحالة المرعبة): خالتو بعد عشر دقائق أتصل عليك ،،
وفصل الخط ووضع الجوال تحت وضع صامت .
قال رواد : بسام ما الذي فعلته
ما هذا ...
انتظرونى،،،
ولا تنسوا الصلاة على حبيبكم المصطفى...
<< والسلام مسك الختام >>
أختكم فى الله
اروى عبد
(الإحساس المرهف)



تعديل اروى عبد; بتاريخ 01-07-2014 الساعة 11:19 PM.
الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 6
قديم(ـة) 02-07-2014, 06:25 AM
صورة princess2014 الرمزية
princess2014 princess2014 غير متصل
©؛°¨غرامي فضي¨°؛©
 
الافتراضي رد: قصة أعتذر عسى أن ترضى


رااااااااااائع

وبإنتظارك ياعسل


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 7
قديم(ـة) 02-07-2014, 07:18 PM
اروى عبد اروى عبد غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: قصة أعتذر عسى أن ترضى


السلام عليكم
كيفكم حبايبي في الله
أنتي الأروع أختي...
شكرا على الرد..
لا تنسوا ذكر الله

بسم الله الرحمن الرحيم
قال تعالى: " إن الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم"
&قصة أعتذر عسى أن ترضى&
** الشمعة الرابعة **
قال بسام :أريد أن أدفن نفسي تحت هذا التراب ، سئمت الحياة
قال رواد : حبيبي بسام قل لي ما حدث لعلي أساعدك ،،
أومأ بسام بأنك لا تقدر يا رواد
قال رواد :أرجوك يا بسام أنا صديقك قل لي ما الذي حدث لتقول الذي قلته عن ريمـــا
وقل لي سبب حبك الشديد لها
هذا الحب الذي أخفيته عني وتقول لي كل ما أسئلك لم يحن وقته
ألم يحن وقته
وأكمل بصوت منخفض :أظن أن الوقت قد حان
ساد الصمت لمدة نصف ساعة
قال بسام (بصوت خفيض مهموس وهو يضع رأسه على ركبتيه ):
" كنت أنا ووسام راجعين من المدرسة
فشاهدنا مجموعة من الأولاد يتشاجرون
فلم أتدخل لأن هذه وصية أمي
وبعد مهلة وجيزة
تفاجأت بفتاة صغيرة في الصف الأول تشد بنطالي بخفة تقول
" أرجوك ساعد أخي يامن إنى أراك شابا قويا"
قالتها بعينين براء وبدأت تبكي هيجت كل مشاعري
فشعرت بإحساس غريب وبقيت واجما إلا أن قالت بعد أن أمسكتني من يدي" هناك "
أشارت علي فتي صغير في الصف الرابع
كان الفتى وسط مجموعة فتيان تقريبا عشرة
ذهبت أنا ووسام
انتشلنا هذا الفتى من بين أيديهم
تفرق الأولاد وأغمى على هذا الفتى "يامن "
سألت الفتاة :ما اسمك يا حبيبتي
قالت بتردد:ريمــــا
ابتسمت وقلت فى خاطري :ماأجمل المصادفة
أخذتني إلي عالم آخر فاسمها اسم أختي ريما الوحيدة التي أحبها لا بل أعشقها
أكان ذلك الإحساس الغريب أنها ذكرتني بأختي
يا الله مضي وقت على وفاتها
رحمك الله يا أختي
تمعنت فيها أكثر وأنا لا أصدق
كأن أختي قد رجعت إلي
هى مثلها حبوبة وطيوبة
كنت أتمني ضمها لكن الوقت لا يسمح
أخرجني من تفكيري وسام يقول : ماذا سنفعل أغمي على الولد
قلت :إن بيتي قريب من هنا
وأمي ماهرة في هذه الأشياء
فقد تعلمت من أبي (الطبيب )رحمه الله
قال وسام :هيا
حملناه
ذهبت معنا ريما التي كلما أنظر إليها أتذكر حبيبة قلبي ريما
لقد افتقدها منذ زمن
وفور وصولنا لبيتي قرعت الجرس
ردت أمي وقالت بقلق : هل حصل أمر ما لماذا أتيت مبكرا
فقلت لها اليوم الحصة السادسة علينا رياضة والاستاذ غايب
فرجعنا للبيت
فتحت أمي الباب فتفاجأت وقالت: من هذا يا حبيبي
دخلنا ،،
قالت أمي : لم أنتبه على هذه الفتاة وبدأت أمي تفيقه والصغيرة تبكي
جئت بجانبها وقبلتها
قلت لها :لا تقلقي لقد احمرت عيناك
وبعد دقيقة ،،قالت بخجل :.......

انتظرونى،،،
ولا تنسوا الصلاة على حبيبكم المصطفى...
<< والسلام مسك الختام >>
أختكم فى الله
اروى عبد
(الإحساس المرهف)


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 8
قديم(ـة) 02-07-2014, 11:06 PM
صورة متعلقة بحلمي ........ الرمزية
متعلقة بحلمي ........ متعلقة بحلمي ........ غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: قصة أعتذر عسى أن ترضى


قصة جميلة ورااااائعة جدا
شكرا ع القصة الجميلة

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 9
قديم(ـة) 03-07-2014, 11:05 PM
صورة نهى عبد الرمزية
نهى عبد نهى عبد غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: قصة أعتذر عسى أن ترضى


قصة رائعة جدا وفيها من العبر الكثيييييييييييير


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 10
قديم(ـة) 04-07-2014, 07:28 PM
اروى عبد اروى عبد غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: قصة أعتذر عسى أن ترضى


السلام عليكم
كيفكم حبايبي في الله
شكرا على الردود الأكثر من رائعة..
أتمنى أن أكون عند حسن ظنكم..

لا تنسوا ذكر الله

بسم الله الرحمن الرحيم
قال تعالى: " إن الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم"
&قصة أعتذر عسى أن ترضى&
** الشمعة الخامسة **
بعد دقيقة،،
قالت بخجل : آسفة .. أين الحمام ( أعزكم الله)
ضحكت في خاطري
وقلت : هيا تعالي معي
طلبت أمي من وسام أن يحضر الماء
أرشدت ريما لطلبها
وجئت أطمئن على يامن
أبصرته وهو يفيق
لم يجد حوله أحد سوى أمي
فارتمي في أحضانها
وقال( بصوت باكي وهو يدفن وجهه في صدرها): أمي.. لقد ضرب الأولاد ريما ..
وعندما ذكر اسم ريما انتبهت أمي أن هذه الفتاة نفس اسم ابنتها التى انتقلت إلى حياة جديدة .. وأنا لاحظت ذلك من عيونها
ولكن إكمال يامن لكلامه جعلها لا تستطيع التفكير أكثر وتتذكر ابنتها
أكمل يامن : ودافعت عنها وجاء فتي شجاع وانقذني يا ...
قاطعته ريما التي خرجت للتو من الحمام (أعزكم الله )
تقدمت نحوه بسرعة وهى تصرخ بصوت عالي: ياااااااااااااااااااامن
انتبه ورفع رأسه من حضن أمي
وعندما شاهد ريما التي ارتمت في حضنه
وتردد كلمة أخي .. أخي..
وشاهد ما حوله
قال يامن : ريما.. أين نحن..
تراجع قليلا وقال وهو يشير لأمي: من هذه..
وعندما نظر إلى الجهة الأخرى قال باستغراب :هذا هو الفتي الذي أنقذني ..
نظر لوسام،،
وأكمل :وأيضا هذا ..
وقف وأمسك ريما من يدها
وقال: هيا لنذهب للمدرسة لقد تأخرنا ،،
كانت أمي لا تعلم بالضبط ما حصل
ولكن من الأحداث المتتالية استطاعت أن تعرف ،،
جاءت نحوه وهي تلمح الصغيرة كأنها ابنتها ريما التي رحلت من رقتها وطيبتها ،،
قالت أمي :حبيبي.. لا تقلق.. استرح قليلا وانشاء الله ستكون بخير ،،
استرح وعندما تسترح سيوصلك بسام لبيتك
بكي يامن وهو يقول بخوف ملحوظ :لالالا... أبي سيضربني
قالت أمي: لا يا حبيبي لن يضربك فسيخبره بسام بما حصل
قال وهو يبكي : لا.. سيضربني فأبي لا يحبني أبدا ..
قالت أمي:اذن يا حبيبي.. أنا سأذهب معك وأشرح لأمك ما حدث بالتفصيل بعدما تخبرني أنت
توقف يامن عن البكاء
فاستبشرت أمي خيرا
فرحت لأنه توقف عن البكاء
ولكن سرعان ما شاهدت الدموع تنهمر
ويضع يديه علي وجهه
كأن هدوءه كان الهدوء قبل العاصفة
ارتبكت أمي
وقالت (بخوف يسكن داخلها فالاثنان يبكيان بشدة ولا تعرف ماذا تقول وماذا تفعل فكانت كغريق تائه ، تمالكت نفسها) : لا تبكي يا حبيبي ..
توجهت لريما وقالت :لا تبكي حبيبتي ..
قالت ريما (بعينين براء تترقرقان بالدموع): ......

انتظرونى،،،
ولا تنسوا الصلاة على حبيبكم المصطفى...
<< والسلام مسك الختام >>
أختكم فى الله
اروى عبد
(الإحساس المرهف)




تعديل اروى عبد; بتاريخ 04-07-2014 الساعة 07:36 PM.
الرد باقتباس
إضافة رد

قصة أعتذر عسى أن ترضى

الوسوم
أعتذر , ترضى
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
أعتذر لمن اعطيته قلبي وقد تناساه صمتـي كبريـائي قسم المواضيع المخالفه للفترات الزمنية 1 11-04-2012 04:04 AM
أخطأت..أعتذر..وأنا أسفه مدمنة بيبسي منقولات أدبية 9 04-09-2010 10:00 AM
أعتذر للحياة مشاعل اسمي والقمر رسمي ارشيف غرام 19 01-06-2010 09:10 PM
لعبت الحب بكل كبريائي فقررت أن أعتذر احلى وهم مواضيع عامة - غرام 5 07-01-2010 08:06 PM
أعتذر لأحبائي عدنان 22 ارشيف غرام 2 27-01-2008 01:20 PM

الساعة الآن +3: 04:44 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1