غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > روايات - طويلة
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 18-07-2014, 10:08 PM
صورة صبـآآ_آلورد الرمزية
صبـآآ_آلورد صبـآآ_آلورد غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي كيف للبراءهـ آنـ تخرج منـ صلب ألخبث//قلم صبا الورد ~ألشوقـ


بسم الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
كيـف الحااالـ يا جميلات غرام
قررت انزل روايـه من قلمي وقلم اختيـ الشوق
روايتناـ غامضه نوعا ما في بدايتها وفيها مزيج من الرومنسيهـ والكوميدياـ والاكشنـ
فيها جرائه بس بحدود هي المزيج كونت (كيف للبراءهـ ان تخرج من صلب الخبث)
اتمنى تعجبكم ..لا تتسرعوآ بالاحدااثٓ

بدااايهـ
/
البرود وألقسوه اذا اجتمعت تجمد القلب
وعندما تسقط آلبرآءهـ في ايدي القسوهـ تمزق برائتهاـ
في حينها تكون في المدفعـ فـ تدفع الثمنـ

///
ايطالياـ_روما(الساعه 1الفجر)
أطلق النـارـ بكـل برود وآصاابـ الهدفـ
..سقط ارضاً ودمائه تخرجـ من جسدهـ بقوهـ
حط يدهـ ع قلبهـ وفتح فمهـ بألمـ وعيونه ارتفعتـ لفوقـ
مالبثـ ثوانيـ حتى سلمـ روحهـ لباريها
حطت اياديهاـ ع خدودهاـ من فجعت ما رأتهـ
ناظرتـ الملقىـ في الارض بخوف ودموعهاـ مغرقهـ عيونها
حستـ ع نفسها ..تراجعت ع ورا مما تعرقلت واصدرتـ صوت
لف وجههـ بسررعهـ وشافهاـ هي من شافتهـ التفت ذب في قلبها الرعب
وهرولتـ بأسرعـ ما عندهاـ..اما هو ما تحرـك من مكانهـ وناظرها لين اختفت من امامهـ
بغموض:وينــ بتروحيـ مردكـ تطيحيـنِ بأيدينيـ
..
وقفتـ تحاول تلقط انفاسهاـ انحنتـ وحطتـ أيدها ع ركبتها التفتتـ ع ورا تشوف اذا احد يلاحقها
عدلت وقفتهاـ بعد ماسترجعتـ انفاسهاـ شوي صارت تناظرـ حولها ..
صارتـ تمشي لين وصلت لشاارعـ العامـ وشافت السياراتـ تمشي
ذب في قلبهاـ شوي من الراحهـ اشرتـ ع تاكسيـ ووقف لها ركبت ورا :شارع دل كورسو لو سمحت
السائق:حسناً
....
في بيت او بالمعنىِ قصراً فـخمـ جذاـ دآخلهـ انفسـ لاترحـم
في مكتبهـ الذي اكثر اوقاتهـ فيه
ارتشفـ خامس سيجارهـ ببرودـ شديد
ويناظرـ الشارعـ من خلال النافذهـ الكبيرهِ (من النوع الي ما يفتح)
كان يسمع صرراخها يعلوا شيئا ف شيئاً لكن لم يكترثـ أبداً
فجأهـ انفتح البابـ ودخلـ رما جسدهـ الثقيلـ ع الكنبهـ الجلد الاسودِ والمريحهـ التفتْ له:ايش صار
صمت ___وبعدها ناظره:من اليوم مارحِ نسمعـ همسـ عبدالعزيزـ ههـ ابتسمـ بسخريهـ
ابتسمـ هو الاخـر:مثـل ماتوقعتـ راحـ تنجح
تلاشتـ ابتسامتهـ :لكن في احد شافنيـ
عقد حاجبهـ:ايش..؟..مين
:بنت
عقد حاجبهـ اكثر:بنت..مين هي
:ماقدرت امسكهاـ
:شنو..انت جنيتـ كيف تخليهاـ تهرب..فرضاً راحتـ لعند الشرطهـ وخبرتهمـ
:من هالناحيهـ تطمنـ ..كانتـ مرعوبهـ من المنظر واكيد مافيها حيل تروح للشرطهـ اهم شي توصل بيتها بـ امان
لكن مايصبحـ الصبحـ الا وهي هنا
:اتمنى
دخل ع اخر كلمه وبيدهـ صحنـ فيهـ كوب قهوهـ وحط الكوب ع المكتبـ
لف الكرسيـ وأخد الكوبـ ورشفـ رشفهـ
صمـــت وبعدهاـ دف الكوبـ عليه بس ابتعدِ بسرعه بشر :قسم بالله لـأن آجلدكـ اليوم ع هالقهوهـ
بسخريه :سبق وقلت ما اعرفـ اسويـ قهاويـ
مسكه من بلوزتهـ :انا اوريكـ
جرهـ معه وطلعوا ومابقى الا هو
هـه حاطـ عقله بعقل بزر صدق غبي (ركزـ ع الصراخـ الي كان يسمعهـ بس مطنش)
:وبعدين معها دي ..(طلع من المكتب وراح لها
وقف عند باب الغرفهـ فتحهـ ودخل شافهاـ كانـ وجهها احمـر دموعهاـ مبللهـ خدها الناعم
قرب منهااـ وشالهاـ كانت صغيره عمرها مايتعداـ السنتينـ وصار يهديها
صحيح قاسي واذا احد طاحـ بأيدهـ مايرحمهـ بس عند الاطفالـ ينقلبـ شخص ثاني
سكتت بعدها تذكر ذيكـ البنت ..نزلهاـ ع الارض وطلع من الغرفه بعد ماناداـ الخادمهـ تنيمهاـ
طلع جوالهـ من مخباـه وظغطـ ارقامـ حفضهاـ بصم ..استنى ثواني:مرحباً سيدي
.........
يومـ اخر
الساعه 10 صباحا الشمس حارهــ
بدتـ ترجع لواقعهاـ فتحت عينهاـ بنعس لفت راسها لجههـ الثانيهـ بدون ماتلفـ ظهرها
رفعت جسمها ورفعت ايدهاـ تتمغطـ نزلتـ من ع سرير اللي يسع شخصينـ دخلت الحمام(اكرمكمـ الله)
طلعت وهي لابسه الروب الاحمرـ الي مبيضهاـ اكثر نشفت شعرهاـ بالمنشفهـ
جلست ع كرسي التسريحهـ أخدت المشط وبدت تمشط شعرها حطت لها كريم في شعرها برائحه جميله
أخدت ربطه سوده وربطتِ شعرها ذيل ونزلتـ لها غرهـ تخفيـ عيونها بها قامت من ع الكرسي وراحتـ لسريرهاـ
واخدت جوالها النوكياـ وطلعت من الغرفه راحت غرفة اختهاـ وفتحت الباب كان النور شغالـ
راحت لجهةـ السرير :جينيـ جيني
فزت بخوف :ماذا
قربت منها وحظنتهاـ بخفيفـ:اهدئي عزيزتيـ لا يوجد شي
جيني هدت حطت ايدهاـ ع جبينها ولفت وجهها عن ختها:سـ اذهبـ الى الحمام ..لاتخرجيـ اريدـ ان اقول لك شيئا
:حسناً..سأنتظركـ وانا ايضاـ اريدـ ان اقول لكـِ شيئاً
دخلت الحمام وهي مستغربهـ:ما لذي تريد قولهـ
طلعت نشفت وجهها من الماء ورجعت قعدت ع السرير وعيونهاـ مليانهـ حيره
:جيني ما بك
جيني:لا انتي اولاً
:جيني هل ستتكلميـ ام اخرج
جيني حركت ايدهاـ بلا:لا لا حسن سوف اتكلمـ
جلست جنبها ع سرير:صائغهـ لك
جيني:ليلة البارحهـ خرجتـ لـأذهبـ الى كاميلياـ
:هذا جيد
جيني:لكن عندما خرجت من عندها تعطلت سيارتي فــ ذهبتُ مشيا
:الم تستقليـ سائق أجره
جيني:لا لم يكن في الطريق احد ..تعلمينـ ان الطريق ل منزل كاميليا يكون خالياً تقريبا
:اجل..اكمليـ
جيني:حينما كنت امشي سمعت صوتاً تعلمين اني فضوليه فـ ذهبت لكي أرى ..تصوري ماذا رأيت انجيِ

إنجي:ماذا رأيتيـ
جيني:قالت لها الي صار
إنجي شهقتُ:احقاً ماتقولينـ
جيني:اقسم لكي ..انا خائفهـ ان يقتلني
إنجي تفكر حضنتها:لا لن يحدث لكـِ شيئاً"وبالهاـ بعيد
جيني بعدت عن انجيـ:صحيح..ماذا كنتـي ستقولينِ
إنجي"وقفت:ليس مهم انا سوف اتجهز لقد تأخرتـ ع الجامعهـ وطلعت من الغرفه
جيني باستغراب:مابهاـ هزت اكتافهاـ بستغرابـ "وراحت تتجهزـ هي الثانيه
.......
القصر الساعه 2(العصر)
يحاول يفتح عينه او جسمها لكن ماقدرـ التعبـ والجروحـ هدتهـ
الرجل الكبير لا يتحمل التعب والجروحـ فـما بالكم بطفل لم يتجاوزـ الحاديهـ عشر من عمرهـ
عاناـ من صغرهـ فمن كان عمرهـ سنه انتشلـ من حضن امه بكل قسوه ولم يتعاطفواـ مع دمعة الأم ع ضناها الوحيد وبرغم ذلك فهو لديه ذكاء كبييرـ وقويـ ومو بسهولهـ تنزلـ دموعهـ واستفزازيـ جدا
...
انفتح البابـ ودخل ضحك بستحقارـ:هههه كيف اللعبـ امس
ابتسم بألم وغموض بدون مايتحركـ:مسخرررهـ منكـ
ضحك اكثر:هههه او يعني تبي نغير اللعبهـ
رفع راسهـ أخيراً وناظرهـ ببرود:تبي الصدق
رافعـ حاجبهـ وابتسامهـ
:آنتـ كلك ع بعضك مسخره،بس مع هذا متحملهاـ لأن بنهايه انت الي تخسر

عصب منه وقرب منه ومسكهـ من بلوزتهـ ووقفهـ:صدقنيـ بتدفعـ ثمن هالكلامـ كثييير يا ميْار "رماه بقسوهـ وطلع
ميار"ماهتم لكلامهـ" وصار يفكر بشي
دخلتـ الغرفهـ بحدر خايفهــ فارس او بندر يشوفوهاـ
شافت ميار وشهقتـ:مياارـ ويش سوواـ فيك
ميار:لا تخافي مافيني شي ساره
ساره وهي تنزل نفسها تشوف جروحه:الله لا يوفقهـ "وقفت بسرعه"لحظه الحين بجي
وطلعت بسرعه وراحت ركض للمطبخـ بلبسهاـ الرسمي الي عباره عن تنوره سوده للركبه قميص ابيض مع مريله بيضه وفوق راسها لفهـ "كانت ماتبيهً بس بندر غصبها عليه ولا ما بتشوف خير"
دخلت المطبخ الكبير وراحتـ لأحد الادراجـ فتحتهـ وطلعت الاسعافاتـ الاوليهـ
رجعت ركضتـ لغرفتهـ الي كانتـ في الملحقـ كله صراصيرـ وحشراتـ
دخلت وسكرتـ الباب وهي حزينه ع هالولدـ الي تيتمـ ماعندهـ اهل يحموهـ من هالظلامـ
قعدت جنبهـ فتحت الشنطهـ وطلعت معقمـ:حبيبي ميار لف عشان اعقمـ لك جروحكـ
ميار لف بدون اهتمامـ وبدت تعقمـ جروحهـ وتحاول ماتألمهـ
ميار ناظر ساره:ساره
ساره وهي مشغوله:همم
ميار:انتي ليش جيتي تشتغليـ هنا
ساره ناظرتهـ بعدين رجعت كملت شغلها وبأبتسامهـ:عشان نحصل ع لقمة العيش
ميار:ومالقيتيـ الا عند هذول
ساره:شنسويـ وبعدين ابوي زوجنيـ الاستاد فارس عشان اصير خدامه عندهـ بمقابل الفلوس هه
ميار:أبوك مايحبكـ
ساره:ابوي همهـ الفلوس وبس "دمعت عينها"ماهمهـ اذا انا اتعذبـ
ميار سكت
وبعد ماخلصت من تعقيمه "مسحت ع شعرهـ:انت لازم تطلع من هنا
ميار ناظرها بستفهامـ:كييفـ
ساره:بـ اي طريقه لازم تطلع من هنا انت ورغد
ميار:ذيكـ الي كلا تصيح
ساره ابتسمت:هه اي هي "وقفت "انا الحين بروح اشوف الغدا
ميار هز راسه وابتسم"هي الوحيده الي طيبه معاهـ
رجعت له الابتسامهـ ولفت وطلعت من الغرفه

ساره:العمر 21سنه خلصت مدرسهـ تدرس في الجامعهـ وتشتغل عند فارس وبندر
تزوجت فارس الي راح نعرف شخصيته بعدين عشان الفلوسـ بس مايعاملها كزوجه وهي كمان وهي جميييلهـ جدا من اصل سعودي لكن امها
فرنسيهـ وعايشه في ايطالياـ وطلعتـ ع امها جانيت شعررهاـ اشقرـ عيونها عسليه ع ابوها بيضه مررراـ خدودها ورديه وعندها سر
محد يدري عنه بعدين نعرف

///////
جيني وانجيـ توئم عمرهمـ19 سنه بس ما يتشابهوا إنجي احلى من جيني وشخصيتها اقوى من جيني
جيني بريئة مره وفضوليه بس
£££££££££££
جيني طلعت من الجامعه مع صديقاتها اليزاـ
كانت لابسه بنطلون جينز ازرق مع بلوزهـ حمرهـ بقلب في الوسطـ جزمه حمره
حاطه لها مرطب وكحل
إنجي:حسناً القاكيـ غداً
اليزا:حسنا الي اللقاء "وراحت"
إنجي:الى اللقاء ومشت في طريق معاكس ل اليزا
وقفت ع رصيف تأشر بأيدهاـ لتكسي
وقفت جنبها سياره سوده شبح نزلوا ثلاثه واحد حط ايده ع فمها والثاني من وراهاـ كان يساعدهم
دخلوها بسررعه ومشوا
شافوها الناس وواحد منهم سجل رقم السيارهـ


بارت الاول ماكان مشبع بالوصف لأن كنت مركزهـ ع أحداث اكثر
بس ان شاء الله في البارتاـت الجايه اوصف الاماكنـ
شي ثاني في كلام بالعامي والفصحهـ (الفصحهـ معناتهاـ يتكلموا بلغة الايطاليهـ )
يمكن تكون البدايهـ فيها غموض كثييرـ واغلب الشخصيات مجهولين الاسمـاء
بس بعدينـ بتظهرـ لكم انا اكتب اسم الشخصيهـ اذا انقال اسمها
وصف الشخصيات هم في الباراتاتـ الجايهـ

من حب ينقلها فضلا الحقووقـ (صبا الورد~الشوق+منتدى غرام)
اللهم يبلغنا ويبلغكمًـ ليلة القدر


إلـى آلله سرـنا ..وآلجنـاـن مراـدنـا

الرد باقتباس
إضافة رد

كيف للبراءهـ آنـ تخرج منـ صلب ألخبث//قلم صبا الورد ~ألشوقـ

الوسوم
للبراءهـ , ألخبث//قلم , الورد , تدري , ~ألشوقـ
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
فوائد ماء الورد للبشرة والجسم حلم راقي** عالم حواء - العناية بالبشرة - اسرار البنات 26 08-03-2013 11:39 AM
لا يضيع الورد بزحمة الشوك عذبـة المبسم مواضيع عامة - غرام 10 28-03-2011 07:46 PM
لما لا نكون مثل الورد اْوتار قلبي~ مواضيع عامة - غرام 6 26-11-2010 02:36 PM
ضاع الورد بزحمه الشوك عاشقه المطر مواضيع عامة - غرام 5 18-10-2010 04:23 AM
بكاء الورد فيروز العمر منقولات أدبية 5 16-09-2010 11:43 PM

الساعة الآن +3: 09:41 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1