غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > روايات - طويلة
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 01-08-2014, 05:56 AM
صورة إرتـشـاف الرمزية
إرتـشـاف إرتـشـاف غير متصل
بين دهن العود وأطباعك قرابہ
 
الافتراضي [ لأدعوّن عليك في غسق الدجى : 'يبليك ربي مثلما أبليتني ' ] بـ قلمي


أحياناً الفقد

يجعل منا أشخاص قاسيين أو مكسورين
أو فرحيين أو مهمومين وليس كل فراق كـ فراق الأخوه
ولأسباب سخيفه لا تتعدى إلا العادات والتقاليد السخيفه الرجعيه

فراق صنع القسوة في قلوب البعض
والحنين في قلوب البعض الآخر
والفرح في قلوبٍ حاقده
والألم في قلوبٍ تبحث عن صِلة الرحم

لـِكل فـراق صِـفـه تولد مِـنه :

ف قسوة الفراق توّلد الجبروت
وحنين الفراق يولّد الألم
و من فرح الفراق يوّلد الكره
وألم الفراق يوّلد التكبر

لِتمضي السنين حتى تُعيد الحِبال لوِصالها
فقط صُدفة واحده كفيله بأن تُعيد كل ما كان إلى سابِق عهده أو ربما قليلاً مِما عاهدوا !!
ربما اليوم أو غداً أو بعد غد وربما بعد سنه او سنتين ف لا نعلم متى سيكون حلو اللقاء


الفراق والحب صفتان تحملان نفس المكنون ولكن بِمُفردات مُتباعده

بِ نفس الألم والقسوه والتكبر والجبروت والحنين والفرح


وروايتي تحمل في طيّاتها جميع هذي المفردات بِشخصيات مختلفه قريبه وبعيده بِها من الواقع أكثر من الخيال !





وتبدأ مِن الآن رحلة شرح هذيان أحرفي السابقه



الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 01-08-2014, 06:10 AM
صورة إرتـشـاف الرمزية
إرتـشـاف إرتـشـاف غير متصل
بين دهن العود وأطباعك قرابہ
 
الافتراضي رد: [ لأدعوّن عليك في غسق الدجى : 'يبليك ربي مثلما أبليتني ' ] بـ قلمي


**تعريف الشخصيات**


1)عائلة أبو مشاري


*أبو مشاري (سعد) : رجل غني لدرجة كبيره ، شديد مغرور يحب التكبر والتعالي على الناس

*أم مشاري (بدريه ) : شديده غالباً لكن عطوفه على عيالها

......الأولاد ::

*مشاري: عمره26سنه

*تركي و جود: توأم 23

*رائد:عمره 21 سنه



2)عائلة أبو يوسف


*أبو يوسف (عبدالله):رجل لايقل عن غنى أبو مشاري وهو شريك لأبو مشاري بالشركات ورفيجه الروح بالروح من الطفوله هادي حيل عكس رفيق دربه

توفت زوجته قبل 3 سنين بسبب حادث
.....الأولاد::


*يوسف :عمره 25 سنه

*هبه: عمرها 24 سنه

*ريماس: عمرها 22سنه

*جاسم: عمره 21سنه

*هنوف:عمرها 19سنه


3)أبو خلود (هادي): أخو أبو مشاري صفاته أشد من أخوه واقسى

*أم خلود (عايشه):شخصيتها حلوه وذكيه وتحب المشاورات ودائما زوجها ياخذ رأيها بأشياء ويشاورها بأمور شغله لان عندها خلفيه بأمور الشركات ماعندهم إلا بنت وحده

*خلود:عمرها 23 أخت جود وتركي بالرضاعه




4)أبو نواف(حمود): مسافر لبريطانيا يأسس شركه هناك وقعد فيها من سنتين وترك عياله وزوجته بالرياض

*أم نواف(الجازي): اخت ابو مشاري تزوجت ولد خالتهم واستقرت بالسعوديه ، النفوذ عندها بحكم أن زوجها مسافر حبوبه وطيبه لدرجه كبيره

.....الأولاد :؛


*نواف:عمره 24

*رهف:عمرها 21سنه

*أحمد:عمره 20سنه

*سعاد:عمرها 19 سنه

5)ابو عبدالعزيز (سعود): عنده شركات بس أقل من خوانه وهو مريض بالقلب بسبة صدمته بوفاة عياله الثلاث وباقي له بنتين
تفاصيل الحادث بتكون معروفه بعدين

.......بناته ::


*أسيل:عمرها21سنه

*ساره:عمرها 18 سنه

عايلة ابو مشاري واخوانه متفرقين بسبب مشاكل بينهم ومنقطعين عن بعض الا بالمناسبات وبينهم رسميه الأغراب عن بعض
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~

{الجزء الأول}

ببيت أبو مشاري الساعه 9:15 صباحاً

مشاري بعد ما لبس وكشخ نزل تحت عشان يفطر ويروح للشركه وهو على الدرج يدندن فجأه ماحس إلا باللي ينزل بسرعه وضرب كتفه من العجله

مشاري زفر بعصبيه : وعما ماتشوف قدامك شفيك ؟

تركي : مو وقتك متأخر على الشركه شيفكني من أبوك

إبتسم مشاري بإستهزاء : تستاهل اللي يسويه فيك عشان تخلي عنك حركات الجهال وتكبر شوي

تركي : توكل بس ماني ناقصك

طنش مشاري ومشى لعند امه باسها على راسها وقال : صباح الخير يمه وين جود غريبه للحين نايمه

ام مشاري : يعني من متى تكون أختك أول القاعدين لازم تتأخر

مشاري : وبعدين مع نومها هذا

تركي والتوست بإيده وياكل ع السريع : لا تأخرت ولا شي انتم اللي تسابقون الديك من الصبح قاعدين أتركوا توأمي على راحتها ع الأقل .... وشرق باللقمه

أم مشاري فزت وبعصبيه : في أحد يتكلم واللقمه بفمه
وتضربه على ظهره عشان يتنفس وهو يكح ومغمض عيونه

زفر مشاري وقام له عطاه ضربه بنص ظهره خلا عيون تركي تطلع

تركي بعد ما أخذ نفس : حسبي الله عليك كانك بتكسر ظهري نعنبوا ابليسك حديده مو إييد

مشاري يرفع حاجبه : أحمد ربك وبعدين أقول ما تأخرت على الشركه ولا ناوي الوالد يهزئك كالعاده

شهق تركي وبسرعه طلع من البيت خايف يتأخر زياده

ضحك مشاري وهز راسه بأسف على أخوه ولف على أمه : بروح ألحق الإستعراض اللي راح يصير لتركي ، سلام
وطلع والإبتسامه بوجهه

أم مشاري : الله يهديكم ويحنن قلبك يا أبو مشاري

جود من ورا أمها : الله الله الماما لو يدري أبو مشاري عنها جان خلى الشركه وجا طاير

أم مشاري : بسم الله منين طلعتي وبعدين ليه متأخره بالنوم كم مره أقول لج أمشي ع النظام وأقعدي مع الناس

جود ترتب شعرها المحتاس : مامي تونا الساعه 9 وبعدين ماعندي شي ليه أقوم من الصبح ، صح صباح الخير

أم مشاري بصرامه : جود وبعدين ترا عمرج 23 وتصرفاتج تصرفات جهال

تقاطعها جود : واللي بعمري فتحوا بيوت وعندهم عيال والله حفظت في شي غيره ؟
سكتت الأم وعطت جود نظره أرعبتها

جود إبتسمت ببلاهه : بروح أفطر ، وراحت لطاولة الطعام

{ ببيت أبو يوسف بنفس الوقت }


جاسم يصارخ : إنتي وبعدين معاج ترا والله هالمره ماتعدي على خير

هنوف متخصره وبينها وبين جاسم طاوله كبيره تمنعه أنه يمسكها : والله حبيبي إذا فيك خير جان كفختني ألحين مو بس صراخ

جاسم : والله والله إن ما سكتي لا أجي أكسر راسج

هنوف وهي تمد الحروف بطريقه تنرفز : أتـــحـــددددداااااااااااااك

جاسم والعصبيه فل عنده مسك تحفه وحذفها على هنوف اللي بعدت بسرعه وشهقت : هيييييييه مجنون إنت بالله جت فيني

جاسم : إحمدي ربج ما جت عليج بس هين طلعه اليوم مافي وأنا أوريج

هنوف بضحكه تستفزه : لا يا بابا مو بكيفك أبوي هو اللي يحدد

هبه تدخل عندهم وبعصبيه تصرخ : أنتم وبعدين معاكم لمتى الهواش هذا أصبحوا تونا ماقلنا يالله صباح خير

جاسم : كلمي البقره اللي قدامي

هنوف : بقره تبرك فوقك. يا الثور

هبه وبعصبيه أكبر : ووجع أنتي وياه والله أن سمعت لكم صوت لا أخلي أبوي يتصرف معاكم وتعرفوني

سكتوا أثنينهم وكل واحد يخز الثاني

هبه : يلا قدامي على طاولة الطعام ويا ويل ويلكم أسمع حسكم

زفر بعصبيه وسبقهم ، هبه تخز هنوف اللي تمشي بغرور رغم أنها خافت من هبه

ريماس تاكل وتطالع جاسم المعصب : صباح النور طيب

جاسم إكتفى أنه يعطيها نظره ويصب له شاي

هبه ووراها هنوف : إنتي إسكتي وكملي أكلج

هنوف تبتسم ب تشفّي وتقعد قدام ريماس : صباحو

هبه تستغفر بصوت مسموع وكلهم سكتوا وكملوا أكل لأنهم يعرفون عصبيتها ما ترحم


{ببيت أبو خلود }

الأم بغرفة خلود : ها شلونج ألحين

خلود وخدودها محمره من ارتفاع الحرارة : ماما الحمدلله أحسن

الأم : وين أحسن قومي أوديج للطبيب

خلود تكح : لا ماما تكفين ألحين بابا يعصب لأنج طلعتي بدون استئذان

الأم وهي تدق على أبو خلود : لا يعصب ولاشي صحتج أهم

الأب يرد بإستعجال : ألو في شي ضروري ؟

الأم : أولاً السلام عليكم ثانياً بنتك للحين مانزلت حرارتها أبي اوديها للطبيب

الأب : وعليكم السلام وأنا ماقلت إذا تمت على هالحال تودينها بدون لا تشاوريني ، عطيني أكلمهاا

الأم مدت الفون ( الجوال ) لبنتها المرعوبه من ابوها

الأب بدون نفس : ألو خلود

خلود : هـ.. هـلا بابا

الأب بصرامه : ليه ماتبين تروحين الطبيب أنا عارف أنج أنتي مو راضيه تروحين مو أمج

خلود : بـابـا .. أ

قاطعها : ألحين تلبسين وتروحين مابي كلمه زايده .. وسكر بوجهها

تنهدت خلود ونزلت راسها

الأم : يا حبيبتي تعرفين أبوج وقت الشغل شديد ومايحب أحد يكلمه ماعليج قومي ألبسي ولا أساعدج ؟

هزت خلود راسها والدوخه مو مخليتها تركز والتنفس عندها يزيد : ماما ساعديني

قامت الأم تجيب عبايتها وتلبسها بسرعه لأنها خافت من وجه خلود اللي صار أسود وهي عندها ربو خافت تجيها الازمه

خلود قامت تضغط على راسها وتكح بقوه وتأشر لأمها أنها أختنقت

الأم : أصبري ي ماما ألحين اوديج المستشفى

مشت وياها وراحوا المستشفى بسرعه ..............،



التكمله بالليل مع الجزء الثاني

لاتحرموني ردودكم وتشجيعكم



الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 01-08-2014, 10:16 AM
صورة geida_alq الرمزية
geida_alq geida_alq غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: [ لأدعوّن عليك في غسق الدجى : 'يبليك ربي مثلما أبليتني ' ] بـ قلمي


السلام عليكم
يشرفني أكون أول رد على روايتك
اسم الرواية لفتني كثير فتحمست اشوف البارت الأول
ماراح احكم على البارت لانه تعريف بالشخصيات راح احكم على البارت الثاني
واعطي ملاحظات اذا لقيت
ان شاء الله بكون من متابعين روايتك

تقبلي مروري يا عيوني
geida_alq


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 4
قديم(ـة) 01-08-2014, 11:21 AM
صورة .|جرحني الشوق|. الرمزية
.|جرحني الشوق|. .|جرحني الشوق|. غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: [ لأدعوّن عليك في غسق الدجى : 'يبليك ربي مثلما أبليتني ' ] بـ قلمي


السلام عليكم
فعلا العنوان كان مرة حلو وجذبني ♡
بس البارت كان مجرد حوارات وتعريف بالشخصيات فقط ، ماكان فيه وصف ولا سرد
ننتظرك بالبارت الثاني ♡

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 5
قديم(ـة) 01-08-2014, 03:15 PM
صورة إرتـشـاف الرمزية
إرتـشـاف إرتـشـاف غير متصل
بين دهن العود وأطباعك قرابہ
 
الافتراضي رد: [ لأدعوّن عليك في غسق الدجى : 'يبليك ربي مثلما أبليتني ' ] بـ قلمي


اقتباس:
السلام عليكم
يشرفني أكون أول رد على روايتك
اسم الرواية لفتني كثير فتحمست اشوف البارت الأول
ماراح احكم على البارت لانه تعريف بالشخصيات راح احكم على البارت الثاني
واعطي ملاحظات اذا لقيت
ان شاء الله بكون من متابعين روايتك

تقبلي مروري يا عيوني
geida_alq
اقتباس:
السلام عليكم
فعلا العنوان كان مرة حلو وجذبني ♡
بس البارت كان مجرد حوارات وتعريف بالشخصيات فقط ، ماكان فيه وصف ولا سرد
ننتظرك بالبارت الثاني ♡
وعليكم السلام
وأتشرف بإنتقادات تشجعني إني أنتبه لأخطاء وأتجنبها بالأيام الجايه بإذن الله
وبالنسبه للسرد لمواصفات الشخصيات
تعمدت ما أخلي الوصف بالبدايه لأن الروايه طويله وفي وقت اقدر احدد الاوصاف فيه وبطريقتي بسرد الروايه
اما أن البدايه مجرد حوارات وتعريف شخصيات بس وهذا اتوقع خطئي البسيط بما أني توني مبتدأه ف أكيد في شوية أخطاء وبإذن الله ما تنعاد وبحكم حماسي كتبته بالسرعه هذي لكن مثل ما قلت بالليل التكمله والبارت الثاني يعوضون ويكونون بدايه موفقه أكثر


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 6
قديم(ـة) 01-08-2014, 08:22 PM
صورة إرتـشـاف الرمزية
إرتـشـاف إرتـشـاف غير متصل
بين دهن العود وأطباعك قرابہ
 
الافتراضي رد: [ لأدعوّن عليك في غسق الدجى : 'يبليك ربي مثلما أبليتني ' ] بـ قلمي


الـــتـــكـــمــلــه + الــجــزء الــثــانــي






{ بـالـريـاض - ببيت أبو نواف }

سعاد تبرد أظافرها وتسمع لراشد الماجد ، دخلت أمها وطفت التلفزيون

سعاد : ليش يما تدرين إني أحبه

الأم تمشي لسعاد وتسحب أذنها : كم مره أقولج مو حلو تسمعين أغاني الصبح

سعاد : آآآآآي يماااااا خلاص توبه توبه أتركي إذني

الأم :أستغفر الله وأستعفيه وين أخوانج ؟

سعاد ترجع تعدل نفسها وتفرك أذنها : نايمين ما قاموا للحين

الأم : وبعدين وبعدين وبعدين معاهم ياربي صبرني عليهم

وراحت تقعدهم

سعاد تقلد أمها اللي تمشي وتتذمر بصوت مسموع : وهذول متى يريحوني ياربي يكبرون وتصغر عقولهم جننوني معاهم يارب صبرني بس ، وضحكت سعاد بصوت عالي

عند الأم اللي دخلت غرفة نواف وفتحت الشبابيك وطفت التكييف

نواف رفع الغطا على عيونه : يـــوه بس شوي خلوني أنام

الأم تسحب الغطا : قــــوم تأخرت على دوامك يلا قوووم

نواف : تكفين يما الحلم حلو بس شوي

الأم تدري مافي فايده غير أنها تجيب كاس ماي وتكبه على نواف ،

فز مخترع : يمممممما يمممما قمت خلاص لاحول ولا قوة إلا بالله راح علي الحلم

الأم : تقوم ولا يجيك الكاس الثاني

نواف حاس شعره المبلل : خلاص والله قمت قمت

الأم : يلا إستعجل ، وراحت تقعد الباقيين بنفس الطريقه وهو يتحلطم ويقوم ياخذ شور ع السريع

بعد عشر دقايق

رهف نازله والنفسيه مقفله رمت نفسها ع الكنبه جنب سعاد : رووووووووز استغفر الله الوحده ماتنام بهالبيت ، رووووووووووووز

سعاد تسكر أذونها : هييييييه شوي شوي في جوال أتصلي عليها بدون هالصراخ حسسيني إنك أنثى يوم واحد بس ونادي بدلع

رهف : بالله ما تسكتين لا أعلمك شلون الأنوثه متبريه مني ألحين ، وبصراخ تعاندها روووووووووووووووووز

كشرت سعاد : الله يعين نفسك عليك

وجت روز تركض : yes madam

رهف : مدام بعينك إنتي الثانيه شايفه عيالي وراي يوم تقولين مدام
روز فوق راسها ألف علامة إستفهام

سعاد تكلم روز : Never mind just bring for here coffee

روز تبتسم لسعاد : ok وراحت

رهف وهي تكلم سعاد : وأنتي كاشخه يعني تعرفين إنقليزي ترا حتى أنا أعرف

طنشتها سعاد وقامت تقلب القنوات مر عليهم نواف سلم وطلع ورهف تتأفأف أنها مانامت وتتثاوب وأحمد كمل نومته ولا كأن أحد غرقه ب ماي



{ بـالـكويت - ببيت أبو عبدالعزيز }


أسيل والدوا بإيدها تاخذ حبة وتعطيها لأبوها

أسيل : بابا لمتى حالتك هذي لازم تهتم بأكلك وصحتك والله يضايقني حالك

الأب : شسوي ضغوط بالشغل وتدرين إني بروحي فيه ، تنهد بضيق

أسيل تطالع أبوها : الله يرحمهم

جت لهم ساره تركض : أسعد صباح لأسعد حلويين بالدنيا كلها

الأب : صباح النور والناس ضحى ألحين

أسيل : وهي تعرف صباح ولا مساء يوم معدله نومها ويوم قالبته متى تجي الدوامات وتضبط وقتها

ساره كشرت : أعوذ بالله من هالطاري أنتي يا هادمة السعادات ممكن تسكتين وتخليني مستانسه شوي ، بابا شوفها

الأب وهو يبتسم : مالي شغل فيكم

ساره : أفا وتخليني أتفاهم مع الثوله بروحي

أسيل : ثوله بعينج ووجع

الأب بسرعه : توجع العدو لا تدعين على أختج

ساره بإبتسامه كبيره : فديييييييت اللي يدافع عني بس ، بابا حبيبي ممكن طلب ؟

الأب : آمري من لي غيركم

ساره : مايامر عليك عدو ، شرايك نحجز شاليه عشان حتى أنت تغيير جو الشغل ونستانس ؟

أسيل تأييدها : إيه والله أول مره تقولين شي صح وبوقته ، تلف على أبوها : الله يخليك وافق

تنهد الأب : منو يقدر يقولكم لأ خلاص تم

نقزت ساره تبوس أبوها حيل وأسيل توخرها : يالدبه وخري خنقتني أبوي

ضحك الأب وساره تعاند : تبيني نفسج يا المسطره بعدين حلو جسمي وعاجبني ، تور عن أبوها وتبوس راسه : بابا بعد بروح السوق عشان أجهز للشاليه

عقدت أسيل حواجبها : إنتي طلباتج ماتخلص وابعدي عن ابوي خليه يتنفس خنقتيه

ساره : ها ها ها ما تضحكين بابا شوفها

الأب يطالع ساره وفيه الضحكه : معاها حق وأنا أبوج خليني أتنفس

ضحكوا أثنينهم على ساره اللي قلب وجهها أحمر من الإحراج ( ساره مربربه وقصيره عكس أختها تماماً الطويله وضعيفه حيل )

ساره : باجر أصير ولا عارضه أزياء وتشوفون

أثنينهم بوقت واحد : نــــــشــوف !








{ بشركة أبو مشاري }

تركي واقف عند سكرتير أبوه وياخذ نفس عميق : الوالد بمكتبه ؟

السكرتير عادل : إيه والإجتماع بعد ربع ساعه

زفر تركي براحه وقال : جيب لي أوراق الإجتماع وخلها عندك وأسبقني لغرفة الإجتماعات شوي أجيك

مشى قبل لايسمع رده ، اخذ نفس ودق الباب ودخل عند ابوه

تركي : صباح الخير يبا

الأب بعصبيه : صباح النور تو الناس ليه جيت ناطر شوي لوقت الإجتماع

تركي : آسف والله تـ........

قاطعه أبوه وهو يضرب الطاوله ويوقف : ولمتى أتقبل أعذارك متى تصير قد المسؤوليه وتكون أول الحاضرين للشركه هذا واليوم الإجتماع أنت المسؤول عنه متى تهتم بشغلك !!!

تركي بضيق : يبا الاجتماع باقي عليه وقت ماصار شي

الأب بصراخ : والله حلو تجي قبل الاجتماع بربع ساعه ومره قبله بعشر دقايق ومره بنص الإجتماع وعادي ماصار شي ، شوف يوسف من 7:30 وهو بالشركه تعلم منه كل شي وأصول الشغل هو بنفسه قايم بأشغالك وأنت يا صاحب الشان يا التاجر مختار النوم على تجارتك

تركي يفرك أسنانه ببعض من طاري يوسف وسكت

الأب يحذف الملف عند رجول تركي : هذا ملف المناقصه وأبيك تربحها بالسعر اللي يرضيني وإن كان أقل او خسرتها يومك أسود يا تركيي أنقلع عن وجهي

نزل تركي ياخذ الملف ويضغط عليه بعصبيه : حاضر عن إذنك ، طلع وهو معصب وعارف أن نظرات أبوه القاسيه تتبعه

سكر الباب وراح لغرفة الإجتماعات وشاف مشاري توه داخل طنشه وكمل طريقه وعينه على يوسف اللي متكتف ومبتسم بإستهزاء ويخزه

مشاري يراقبهم ويتنهد ألحين تقوم عاصفه بينهم تبع تركي عشان ما يتمادون على بعض

يوسف بإستهزاء : شرّفت يا أستاذ

تركي بعصبيه : إن مابعدت عن طريقي تندفن بقبرك اليوم

مشاري وقف بينهم وهو عارف أطباعهم الناريه : يوسف ، تركي حنا بالشركه وابوي موجود عدوا اليوم على خير

يوسف متجاهل مشاري ويستفز تركي : لا تقول كلام منت قده ي تركي وياليت مره ثانيه تكون مهتم بإجتماعاتك ماني المسؤول عنك ولا ملزوم أغطي على حضرتك وحاول أنك ماتخسر الصفقه اليوم بما أنها مهمه ولا ينتهي يومك ب جحيم وإبتسم بإحتقار

تركي تقدم بيضرب يوسف ووقفته إييد مشاري : يوسف كف شرك عنه على هالصبح وأبعد عن طريقه

ضحك يوسف وهو يرسل نظرات ناريه لتركي اللي غصب ضابط أعصابه لا يتهاوش معاه ومشى يوسف طريقه لمكتبه وهو يمشي سمع كلام تركي له لكن تجاهل الوعيد كالعاده

تركي يتكلم وهو يرص أسنانه بصوت مسموع ليوسف : بتندم ي يوسف صدقني بتندم

مشاري : تركي خلاص مابقى شي على الإجتماع أخلص فكنا وللمره المليون لا تحتك ب يوسف

تركي بعد إييد مشاري بعصبيه ودخل يرتب أوراق إجتماعه وهو على أعصابه من كلام أبوه وزاده كلام يوسف

مشاري راح لمكتب يوسف : أنت وبعدين معاك شهالأسلوب الهمجي اللي بينكم ليه الكره هذا بس أبي أفهم

يوسف ببرود وهو يقلب الأوراق : إذا خلصت كلامك توكل

مشاري عصب : ماني أصغر عيالك وألزم حدك يا يوسف إن كنت حاشمك أعرف أنه عشان أبوك مو عشانك

يوسف : أوك شكراً

مشاري طلع قبل لا يقلب المكتب فوق راس يوسف

يوسف بقلبه : بخليك تدفع ثمن خسارتي لأمي ياتركي والأيام قدام ، طالع رجله اليسار بسرحان وهو يتذكر يوم وفاة أمه

((

والأصوات تترد حولهم :

الأول : لا حول ولا قوة إلا بالله الحادث قوي

الثاني : السياره الثانيه إحترقت كلها ومحد نجا

الثالث : الله يصبر أهلهم إنا لله وإنا إليه راجعون ساعدوا اللي من السياره قبل لا تشب بالرجال المحبوس

الرابع : السياره تحترق طلعوه بسرعه

وهو مرمي برا السياره ويصرخ : تكفيييييييييييين ردي علي يما تكفين لا تروحين

امه وهي بحضنه والدم مغرقها : أشــ..هـ..د أ..ن لا إ..لٰ..ه إ..لا ال....ل...ه وشهقت تحاول تكمل ))


زفر بضيق من الذكرى السودا اللي داهمة عقله ونفض أفكاره وهو يترحم عليها ويحاول يركز بالأوراق



{ شركة أبو خلود }

أبو خلود : أنا أبي المناقصه تكون بإيدي وبالسعر اللي يحددونه المهم ما يربحها

السكرتير ماهر : طال عمرك الإجتماع باقي له دقايق ويبدى ووأنا تواصلت مع الوفد الروسي وإتفقت معاهم يرفضون العرض ويحولون عندنا بالسعر المغري وأقنعتهم مثل ماطلبت

أبو خلود بخبث : نشوف يا سليمان ( ابو مشاري ) منو يربح بالأخير ومنو يكسر الثاني وضحك بخبث



{ عند نواف اللي يداوم بشركة أبوه بالرياض }

نواف : ياخي الواحد مايعرف ينام والله أحس الماي دخل مخي ماقصرت أمي غرقتني بالماي وأنا بسريري

طلال ( رفيق نواف ) وهو يشرب القهوه : خلصت ؟ والله من شافك تتحلطم عرف معنى عجوز ماكلين عشاها ، عادي وقعدوك من نومك وش الجديد

نواف : كمل قهوتك لا تجي فوق راسك وتعرف وش يعني عادي

طلال ضحك : أقول وش رايك الأسبوع الجاي نسافر تغيير جو

نواف : ودي لكن مثل ماتشوف الشغل فوق راسي

طلال : وأحمد وينه مايساعدك

نواف يهز كتوفه ويدقق بالأوراق : للحين يتعلم الشغل ويكفي ترك دراسته لجل يساعدني بالشغل

طلال : وأنت صحيح ليه ما منعته وخليته يكمل دراسته كيف تسمح له

نواف رفع راسه يطالع طلال : تعرف أوامر الوالد ، ونزل راسه يكمل تدقيق

تنهد طلال وسكت ماعلّق



{ ببيت أبو مشاري }

جود : مـامـا

الأم : نعم

جود : ماما أبي أروح عند ريماس وهبه

الأم : لا ومو وقت زياره

جود : ماما هم أهلنا مابيننا هالرسميات الله يخليج بروح والله ملل

الأم : قلت لا وخلاص

جود تحاول : زين أبي أطلع

الأم تلف على جود : وأنتي أهم شي تطلعين أقعدي بالبيت يوم كامل بس

جود وهي تمد بوزها : البيت ملل شسوي

الأم : محد قالج تقعدين بدون وظيفه

جود : ماماتي تدرين مو محتاجه وظيفه والحمدلله وبعدين شبي فيها

الأم بجدّيه : تقضية وقت مثل ماتقولين وبعد تنفعين غيرج

جود وهي تكشر : خلاص مو ملل ولا شي بالعكس أصلاً وناسه البيت

الأم وهي تقرى تعليقات المعجبين بكتابها الجديد (( ام مشاري كاتبة روايات مشهوره )) ومطنشه جود

جود ماقدرت تسكت وقامت تتدلع : ماما حبيبتي الله يخليج ماراح أطول

تنهدت الأم وغمضت عيونها عارفه أنها ماراح تسكت إلا تروح : زين زين خلاص و 2:00 أنتي قدامي والله دقيقه وحده بس تتأخرين ياويلج

نقزت جود وهي تبوس أمها وتركض لغرفتها تبدل وتروح


{ بـالـريـاض - ببيت أبوو نواف }

رهف تتحلطم : يعني بالله وش أسوي ألحين بس كذا قعدت وشفتوا وجهي وخلاص

الأم وسعاد : بـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـس ، فزت رهف منخرعه

الأم : خلاص ماتسكتين بالعه راديو أنكتمي ماتعبتي وأنتي تتحلطمين ريحي نفسج شوي أسكتي

سعاد : يا الله راسي قام يعورني منك

رهف وهي تتمتم بكلمات مو مفهومه ومتكتفه

الأم : رهــــــــــــــــــــــــــــــف وبعديييييييييييييين

رهف : شنوووو سكت ماعجبكم تحلطمت بعد ماعجبكم وش اسوي كيف ارضيكم بس

الأم : قومي نامي فكيني

رهف وقفت وتخصرت : لا والله لما طار النوم من عيني أقوم بدري بعد شنو ألحين شلون أرجع أنام تحسبيني نفس الجثه ولدك أحمد يا هب عليه م...........

قطعت كلامها لما حذفت عليها سعاد علبة البدكير : بــــــــــس بــــــــــس بــــــــــس خلاص متى تسكتين أنطمي أنطمممممممممممممي أعوذ بالله

رهف تركض لسعاد وتسحب شعرها : أنا تضربيني يا صخله لايكون تمونين علي وأنا مدري

سعاد تصارخ وتنادي أمها : يمممممما شوفي المتوحشه هذي بعديها عني ، وهي تضرب بعشوائيه وخرررررررري آآآآي

الأم تصرخ : رهــــــــــــــــــــف ســــــــــعــــــــــاد ووجعه أحترموني ع الأقل وخروا عن بعض وانتي < تقصد رهف ، ابعدي عن اختج قطعتي شعرها

جا أحمد ببجامته وسحب رهف من شعرها يبعدها عن سعاد وهو يتثاوب : وبعدين الواحد ماينام عندكم وش هالصراخ ، صباح الخير يما

رهف تمس ايد أحمد اللي على شعرها تبعدها وتعضهها وتركض ورا امها : يالدفش قطعت شعري ( مع انه سحبها ع الخفيف ) يـمــــــــــا شوفي ولدك

الأم وهي توخر رهف من را ظهرها : أخذتي حقج وزياده بعدي عني بس ومالي شغل فيكم بكيفكم ، راحت لغرفتها وهي تتذمر منهم ومن إزعاجهم

أحمد بعد ما أستوعب أنها عضته : قد اللي سويتيه ؟؟

رهف وهي متخصره وتصارخ بدون سبب : إييييييه قده ونص وإذا تبي تنعض قرّب

أحمد لف على سعاد : ما أقولك من فتره أنها مسعوره بس محد صدقني ، وبقرف : لازم آخذ إبره مضاده وتطعيم بعد ما عضتني

سعاد أنفجرت ضحك ورهف طلعت عيونها من العصبيه وتقرب لأحمد : أوريييييييييييك المسعوووووره وش تسسسسوي يا الششششاذي

مسكها أحمد بسرعه ولف ايدها ورا ظهرها وثبتها : جيتيني برجولك ، ولوا ايدها اكثر : قد حركتك وكلامك ؟

رهف وهي تتألم : لااااااا لااااااا لاااااااا خلاص ووجع عورتني أترك ايدي ي الدفش ي متخلف ي أ..........

حط ايده على فمها : أنتي من وين جايبه هاللسان أعوذ بالله مايتعب لازم آخر كلمه لك

رهف وهي تعض اصابعه حيل ، ترك يدها عشان تبعد عنه لأنها آلمته

أحمد وهو متقرف : وعــــــــــــــــــــمــــــــــــــــــــا يا المسعووووووره رهفوووووه ووجع وشفيك إنسعرتي اليوم كل ذا إنك مانمتي

رهف وهي تركض لغرفتها : تستاهل ماجاك

أحمد يطالع أصابعه بقرف : الله يقرفك من بنت كانك جرثمتيني اليوم أبي منظفات أي شي يعقم ايدي واصابعي

سعاد بضحكه : خلاص تجرثمت ايديك ماينفع معها الا الكلور وأنصحك فيه مفيد

مسك خداديه وخبطها بوجهها : إنكتمي إنتي الثانيه كلور ها تبيني اشربك اياه

سعاد بعصبيه : وججججججججع يا دفشششش

وهو رايح للمطبخ يدور اي منظف ( منقرف ماينلام ) وبصوت عالي : يــــــــــوجـــــــــــعــــــــــك

وسعاد تتحلطم وتسبه وتسب رهف


{ عند خلود بالمستشفى }

الدكتور يكلم أمها : مايصحش كدا يا مدام دي تاني مره بنفس الشهر بتقيلها النوبه

الأم بضيق : نفسيتها تعبانه وفوق هذا السخونه زايدتها

الدكتور : دلوئتي إديناها إبره خافض للحراره واكسجين (كمام) عن نوبة الربو بس ياليت تراعوها شويه أصلها كده حتزيد حالتها سوء الوضع كدا حيسوء أكتر لا قدر الله

الأم وعينها على خلود : إن شااءالله

مشى الدكتور وهي راحت لخلود تشوف حالتها من وجهها الذبلان بعد نوبة ربو صارت لها والسخونه زايدتها وعيونها المليانه دموع بعد ما إختنقت ، لإيدها اللي مثبت عليها المغذي وتدعي بقلبها : الله يبعد عنج كل ضر ويشفيج ،، وبحقد : وحسبي الله على من كانت السبب بتغيير أبوج عليج


{ ببيت ابو عبدالعزيز }

أسيل : ساره شرايج نطلع
سعاد بملل : والله ودي ، احس بملل فضيع بس وين
أسيل : للأفنيو نتسوق وندخل للسينما
سعاد : اوكك بس نستأذن من ابوي
أسيل وهي تقعد جنب سعاد وتمد فونهاا لها ( الجوال ) : ماراح يقول لا دقي
سعاد تطالعها بنص عين : ماشاءالله مجهزه كل شي
أسيل تهز راسها ب ايه وسعاد دقت وأخذت موافقة أبوهم
سعاد بعد ماسكرت : يلا قومي إلبسي
نقزت أسيل : يــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــس
قاموا ثنتينهم يلبسون ويتجهزون


انتهى البارت الثاني


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 7
قديم(ـة) 02-08-2014, 02:02 AM
صورة إرتـشـاف الرمزية
إرتـشـاف إرتـشـاف غير متصل
بين دهن العود وأطباعك قرابہ
 
الافتراضي رد: [ لأدعوّن عليك في غسق الدجى : 'يبليك ربي مثلما أبليتني ' ] بـ قلمي


وين الردود والتشجيع












الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 8
قديم(ـة) 02-08-2014, 02:39 PM
صورة future dream الرمزية
future dream future dream غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: [ لأدعوّن عليك في غسق الدجى : 'يبليك ربي مثلما أبليتني ' ] بـ قلمي


اهلين حبيبتي بدايه موفقه
اتمنى تستمري
وبإذن الله راح اكون من المتابعين
بانتظارك


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 9
قديم(ـة) 04-08-2014, 11:42 PM
صورة إرتـشـاف الرمزية
إرتـشـاف إرتـشـاف غير متصل
بين دهن العود وأطباعك قرابہ
 
الافتراضي رد: [ لأدعوّن عليك في غسق الدجى : 'يبليك ربي مثلما أبليتني ' ] بـ قلمي


اقتباس:
اهلين حبيبتي بدايه موفقه
اتمنى تستمري
وبإذن الله راح اكون من المتابعين
بانتظارك

تسلمين حبيبتي


وان شاءالله راح أنزل البارت الثالث يوم الخميس



الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 10
قديم(ـة) 05-08-2014, 03:16 AM
صورة عَناقيدُ فَرَحْ الرمزية
عَناقيدُ فَرَحْ عَناقيدُ فَرَحْ غير متصل
©؛°¨غرامي ماسي ¨°؛©
 
الافتراضي رد: [ لأدعوّن عليك في غسق الدجى : 'يبليك ربي مثلما أبليتني ' ] بـ قلمي


,














السلام عليكم ورحمةة الله
صباح الخير
بدآيه جمميله
لكن للحين مو مثبته الشخصيات ب مخي
لكن مع الوقت راح تتثبت ان شاءالله
وبأنتظار البارت الجآاي
والله يوفقج يابعد قلبي
واهم شي تكمل الروايه لا آدفنج






.


الرد باقتباس
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1