اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > روايات - طويلة
الإشعارات
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 141
قديم(ـة) 28-09-2014, 03:43 PM
صورة ميشوو~~ الرمزية
ميشوو~~ ميشوو~~ غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
11302798202 رد: عبرات تريد أن تنسكب ...


اهلللااا
الشي الوحيد الي عرفته من التوقعات المقطع الأخير
أنه لـ البنت اللي اغتصبها اخو زوجها
وبسس
صراحة متشوقة اعرف ايش هيا الاحداث القادمة
تحـيـاتـي:مـيـشـوو~~

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 142
قديم(ـة) 01-10-2014, 09:06 PM
صورة **Mercy_Angel** الرمزية
**Mercy_Angel** **Mercy_Angel** غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: عبرات تريد أن تنسكب ...


بداايهـ , موفقهـ


الروااايهـ




رووووعهـ , استمري يالغلا

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 143
قديم(ـة) 03-10-2014, 09:49 PM
صورة نوره الدلوعه الرمزية
نوره الدلوعه نوره الدلوعه غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: عبرات تريد أن تنسكب ...


نبي عبره اليوم بليز وايد تتاخرين حتى ننسى الاحداث خليك ملتزمه موعد محدد

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 144
قديم(ـة) 04-10-2014, 04:07 AM
صورة ريحانة الجنوب الرمزية
ريحانة الجنوب ريحانة الجنوب غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: عبرات تريد أن تنسكب ...


ياه روعه روايتك

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 145
قديم(ـة) 06-10-2014, 02:12 PM
صورة *دروب* الرمزية
*دروب* *دروب* غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: عبرات تريد أن تنسكب ...


اختي همسة ويييييييييييييينك ؟!!!!
شوقتينا وغبتي ..
نبي بااااااارت بلييييييز خيتي ..

*دروب*

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 146
قديم(ـة) 06-10-2014, 09:19 PM
همس القواف همس القواف غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: عبرات تريد أن تنسكب ...


البارت روعة تسلم إيدك على الإبداع
معذورة أختي أني بعد مثلج من صارت الدراسة و أني ما قدر أدخل على المنتدى


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 147
قديم(ـة) 06-10-2014, 09:43 PM
صورة نوره الدلوعه الرمزية
نوره الدلوعه نوره الدلوعه غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: عبرات تريد أن تنسكب ...


انا زعلانه عليك همسه انتي مواعدتنا ب عبرات في العيد وانتي مالك صوت وينك نبي عبرات طويله وترى مو عبره وحده نبي اكثر من وحده

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 148
قديم(ـة) 07-10-2014, 03:14 AM
صورة همســــــه الرمزية
همســــــه همســــــه غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: عبرات تريد أن تنسكب ...


بسم الله الرحمن الرحيم
 وبعد الصلاة والسلام على أفضل النبيين وخاتم المرسلين
وال بيته الطيبين الطاهرين وأصحابه المكرمين أجمعين

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

بداية
من انهَار الجنة أسقيكم و بعيد الأضحى اهنيكم 
عيد مبارك علي امة محمد وعليكم 

إن شاء الله يعجبكم قراءة ممتعة للجميع





.........العبرة الخامسة............





يبدو أن سرعة عجلة الزمن تتقدم ...
بعض ألأحداث كانت حلما ورديا أنار لنا أيامنا ...
و بعضها هزمتنا و حولتنا إلى شظايا ....
فهي  كالألوان منها  المفرحة والزاهية …ومنها القاتمة
هذه هي رحلة الحياة ...
تدور دون أن تقف على احد ...

قطعنا شوطا كبيرا ...
مرت أكثر من خمسة اشهر على أبطالنا ...
و أصبحت أحداثنا الماضية مجرد شريط ذكريات ...
فلتشدوا الرحال ولتحزموا أمتعتكم ...
فالرحلة على وشك الإقلاع ...



لن تَكْبُر دُونَ أن تَتألَّمَ „
وَلَن تَتعَلَّمّ دُونَ أن تُخْطِـئْ
وَلَن تَنْجَـحّ دُونَ أن تَفْشَل „
وَلَن تُحِب دُونَ أن تَفْقِدْ ,,
هـــذه هـي الحيــاة ,,
شــئـت أم أبـــيـت



في غلس الليل العميق ، وقد هب النسيم معطرا بأنفاس الفجر الأولى و محملا بصوت الأذان الذي يتردد صداه في المكان ، 
جلس على السرير ذو المكان الواحد وهو يمسح وجهه ويردد مع المؤذن ...
أصبحنا وأصبح الملك لله ...
إن شاء الله اليوم يوفقه الرزاق ويلقى شغل يعين به نفسه ...
ما عاد عنده أي شي يبيعه ...جواله ...البعض من ملابسه ...
وهي إلي المفروض تكون زوجته الحين ... معينته !!!!
هي أكثر وحدة تعبته !!!! 
كل يوم تزيد في طلباتها وكأنها لا تعلم بالحال منذ أن زوجهم الجد وطردهم بعدما جردهم من كل ما يملكونه ...بطايقهم ..سيارته ...ذهبها !!!!!!!!!
هو حيزم العالي أبن العز اللي ما عمره أهتم للفلوس ... هو اللي ما يعرف كم ينفق في اليوم !!!
أصبح فقير معدوم !!!
ما قبلته ولا شركة رغم خبرته وكفاءته ... 
يا الله للحين مو متخيل اللي يصير معه .... 
وهي سحر اللي صارت زوجته مو مقصرة معه بالطلبات وكأنها للحين عايشه في قصر أبوها مو في شقة صغيرة في حي شعبي !!!
نفض أفكاره ونقز من مكانه وهو يتوجه للحمام الصغير المشترك بيتوضى قبل ما تفوته صلاة الجماعة ...
لبس ملابسه وتوجه لغرفتها لحتى يصحيها للصلاة ... 
 وقف قدام باب غرفتها ودق دقات متواصلة ...
أرهف السمع لحتى يسمع حركتها في الغرفة بس ما في أي صوت ...
غمض عيونه بضيق وهو ينظر ساعته ....خلاص لازم يروح ما عد عنده وقت !!!!
زفر وهو يتوجه للباب الخارجي !!!!!

فتحت عيونها بكسل وهي تسمع دقات الباب المتواصلة ...
ما راح تجاوبه ... ما يستاهل ...
غمضت عيونها مرة ثانية في انتظار يروح !!!!!!!
كل ما تسمع صوته تتذكر صوت جدها وهو يطردها ويرميها خارج البيت !!!!
تتذكر صوت نحيب أمها ...غضب أبوها ... ضحكة سيف المتشفية والشامتة !!!!!!!! 
أحست برعشة تسري في عروقها من الذكرى المؤلمة ...
غصبا عنها انسكبت بعض العبرات من أحداقها !!!!!!!
شكله هذه حياتها وهذا مستقبلها مجرد عبرات حزن !!!!
نهرت نفسها بحزم ...شنو الكلام إلي بتفكر فيه !!!
أكيد رحمة ربي واسعة و بتتحل إن شاء الله ....
بس هو  سبب كل ذكرى مؤلمة في حياتها  ما راح تسامحه وما راح تتقبله في حياتها مهما سوا !!!!!
توضأت ...صلت صلاتها ..قرأت وردها اليومي 
وتوجت نحو المطبخ لحتى تسوي لنفسها فطور الصباح الملكي
إلي عارفة ومتأكدة إنه يرهق ميزانية حيزم ...بس يستاهل 
هذا جزاء إلي يخرب لها حياتها ..
لوت فمها باستهزاء لما سمعت صوت الباب يفتح !!! 
وبدون ما تناظره أو تنتظره يدخل : ابي لاب توب 
تقدم ناحيتها بوجه جامد لا يفسر وجلس على السفرة مقابلها ..
أشارت على  أحد الفناجين : قهوتك 
رفع حاجب وبنبرة إستهزاء : ليه التعب والمجهود ؟
ببرود تام تعوده منها  : لحتى تصحصح وإنت بتختار اللاب !
وكأنها تذكرت : ما ابي نوع خايس ! وآبي لونه أبيض 
رفع رأسه وناظر أشعة الشمس التي بدأت تسلل من بين خطوط الستائر ....
مستحيل يقول لها لا أو يرفض لها طلب ...
بس منين بيجيب فلوس ؟
إلي معه بالله يكفوا أكلهم أو بالأحرى أكلها الملكي !!!!!! 
صرخت فيه باستنكار لما ما جاوبها : هي إنت ! أنا بتكلم معك !
رفع عيونه لها وفي نفسه ألف حكاية وحكاية ...مو عم يسمع اش بتقول ...عم بشوف بس سحر زوجته إلي ظلمها  وإلي لازم يكفر عن اخطائه معها !!!
حبها متغلغل بين حناياه من يوم كانت طفلة بتلعب معه ...اه يا زمان !!!!!!!
اه لو يقدر يرجع الزمن لورا !!!!!!

لوحت بإيدها قدام عيونه ... واللون الأحمر  ملأ خدودها ... حتى لو سرحان ما يصير يناظرها هيك ...
ضربت الأرض تحتها : لا تناظرني هيك 
ما استوعب اش فيه ...ليه خدودها طالعة بلون ناري ...وفجأة وبدون مقدمات اتسعت حدقت عينه والابتسامة تزين وجهه الرجولي ...سحر خجلانة منه !!!
يا الله لو بس تسامحه ..
مستعد ينسيها كل إلي صار ....
بس لو تعطيه فرصة بس !!!!!!!!!!!!!!

أرجوك أن تعطيني فرصة أخيره..كي أقول : أحبك..ولو لمرة واحدة..
حتى أبلل حنجرتي وأسقي أزاهير رجولتي
هل تسمحين

نزار قباني







في ذلك القصر الكبير ...


في مجلس عائلي تطغى عليه الأناقة العربية وروائح العود والمسك 
جلس سطام العالي وزوجته حصة يشربون قهوتهم الصباحية و صوت مشاري العفاسي يصدح في المكان بأذكار الصباح ...
قطع هدوءهم  ذلك الذي ملأ المكان بحضوره المفاجئ و الابتسامة على وجهه..واضعا يديه داخل جيوب الشورت الكحلي الذي يرتديه .. وبحت صوته المعهودة : صباح الخير 
وضعت حصة السبحة في حضنها وأشرت له يجي جنبها  والإبتسامة تعلو وجهها لظهور حفيدها المفضل  :  تعال يا روح جدتك...إجلس جنبي... 
وبتساءل : من متى وانت هني ؟
إبتسم سطام وهو يمد القهوة لحفيده : شكله نايم عنا 
ضحك أحمد بخفة وبصوته النعسان : جابني عماد قبل الفجر من الشركة لهنا وما تركني أروح
وأشر على ملابسه : لبست ملابسه 
إبتسم رغم الغضب الذي إشتعل في جوفه من ذكرى ابناء ابنائه : الله يرضى عليك يا أبوك والله ما يستاهل إسم العالي غيرك 
أما هي فأكتفت بالصمت لأنها عارفه إنه  يقصد الوليد وحيزم ...
قام من مكانه ومسك يد جده اليمنى و قبلها : الله يديمك فوق راسنا يا يبة ...
سكت لما قاطعته صرخة عماد المستنكرة : خيانة  
رفع حاجب : من خانك أستاذ عماد ؟ 
جلس جنب أبوه وهو يبوسه من راسه : هذا مكاني يا البارد 
ضحك سطام على ابنه إلي مو راضي يكبر ...نهره وهو يقول : إلي في عمرك متزوجين وإنت للحين...
قاطعه وهو يقوم ويجلس جنب حصة ويبوس راسها : ما في أحن وأطيب منك يا أحلى أم في الدنيا 
ابتسمت : أمس زارتنا بنت عم أبوك ومعها بناتها 
أحمد وعماد بيعرفو زين لوين راح يوصل هالحديث
رجع أحمد ظهره على الكنبة  وهو يكمل : مع بناتها وكل وحدة تقول الزين عندي 
ضحك عماد وهو يكمل : وأخلاق و ما في مثلهم و-...
هالمرة قاطعته عصاها وبنبرة عصبية مفتعلة : الحين هذي جزاتي ... عاجبكم حالكم كذا 
الإثنين في نفس الوقت : جدا 
زفرت بضيق وهي تقوم من مكانها  : نعنبو ابليسكم  الإثنين !
لكن عماد إلي كان أقرب لها ما تركها ووقف أمامها خاصة إنه أطول وأعرض منها بكثير ... وفي محاولة إنه يعقد صفقة معها : خلاص راح اتزوج بس بشرط 
ناظرته بعتب بدون ما تتكلم ...
أما سطام إلي بيعرف هبال ابنه قال باستهزاء : اتحفنا 
وقف عماد وهو يأشر على أحمد : إذا تزوج لوح الجليد أنا راح اتزوج 
أخرجت زفرة قوية منها دلت على ضيقها ومللها منه وهي تدفه من أمامها وهو يسقط بطريقة مسرحية وسط ضحكات أحمد والجد !






يوماً ما سَ أجرب إحساس اولئكك الراحلين بصمت تاركين قلوب الآخرين في منتصف الطريق !





نظرت إلي تلك الجالسة على السفرة وتلعب بالأكل أمامها وتعلو وجهها نظرة جليدية
تقدمت منها وهي تضع يدها على كتفها بحنو : ها يمة ليه ما تاكلين
ببرود يطغى على كلامها : عم باكل 
مالت بجسمها الأمام وهي تضع الأومليت في صحن وتضعه أمام ابنتها : جوري يا الغالية تغذي يمة..شوفي وجهك كيف أصفر 
ابتسمت ابتسامة ميتة ... وجهي أصفر ؟ أكيد !
فيه ميت له لون ثاني غير الأصفر ؟!
قامت من مكانها بدون ما تهتم بأمها إلي صارت تبكي على حال بنتها ...
ما تبي تجلس مع أحد ...
تبي تكون بروحها في غرفتها ...
شعور قاتل إلي بتحس فيه !!!!
بتحس حالها ميتة تماما كملامحها !!!
أصلا هالحياة الخاينة ما تبيها !!!!!!
ما عاد عندها ثقة في أحد ولا حتى في نفسها !!!!
دخلت غرفتها إلي صار لون أثاثها أسود ...من سجاد الغرفة ...للستائر ... لملابسها !!! 
وتوجهت لمكانها المفضل ... قرب الشباك ...
روحها المثخنة بالجراح بحاجة لمكان كهذا ...
مكان يعطيها ولو قليلا من الدفء ...
الدفء الذي لم تعد تشعر به من ذلك اليوم !!!!
حاولت مرارا وتكرارا انها تخرج من حالتها ...بس كلام الناس ما يرحم !!!
كل المجتمع نبذها !!!!!!
دار عليها الكثير من الكلام والإشاعات ...
إلي تقول غلط معها وهرب ...
وألي تقول سمعتها سيئة ..
وإلي تقول وإلي تقول !!!!!!!!
ابتلعت ريقها بمرارة ... وجع سكن ضلوعها ...
الله يسامحك يا ابن ألعم إلي تركتني مضغة في أفواه إلي بتسوى وإلي ما بتسوى !!!!!!
الله يسامحك !!!!!!!!
انتبهت من سرحانها على أمها اللي جلست جنبها.. وبكل هدوء مدت يدها و مسحت العبرات التي حفرت لها مكانا بين الخدود .. أم أحمد بهمس : ممكن أفهم لمتى هالحال ؟!
ما ردت عليها ...بس اكتفت بالنظر أمامها ....
قلبت عينيها في المكان وأكملت كلامها :  اسمعيني يا بنتي يموت حلم وينخلق غيره ماتوقف الدنيا على موت الاحلام ! والوليد كان حلم ومات ! هو إله أسبابه والله يسامحه 
قاطعتها والغضب يعتليها وعينيها تحتقن بالدموع : لا تقولي الله يسامحه ! الله لا يسامحه دمرلي حياتي...
ودخلت في نوبة بكاء وهي تشير للباب : اتركيني لحالي 
أم أحمد بـألم وعينيها تراقب الألم المتجسد في ابنتها :  الله يهديك ويعوضك كل خير ...
لتنسحب بهدوء من المكان .....





في قصر ثاني على أرض الرياض



نزلت الدرج الملكي و الابتسامة تزين ثغرها كلما رأت تلك الجالسة على الكنبة في الصالة الداخلية
استقبلتها الثانية بابتسامة  صافية : هلا ببعد عمري والله  هلا بمياسة قلبي 
ابتسامتها وسعت وهي تقدم وتبوس رأسها :  يا عمري يا ماما .. والله انتي أحسن وحده بالدنيا كلها .. الله يخليك إلي يا رب
أخذتها في حضنها وهي تقول : ويخليك لي والله إنه البيت من غيرك ما له أي روح 
الثانية إلي كانت جالسة معهم لوت بوزها بزعل : لا والله روزا خانوم مو ع أساس أنا ضحكة البيت 
ضحكت بصدق وهي تسحب الثانية ناحيتها : مياس روح البيت و إنت ضحكته ...زين هيك 
ابتسمت مياس وهي تقول بشقاوة : لا   والله ست أزهار إنت طول العام معاها ..الحين حسدتني على كم شهر 
هزت أزهار رأسها برفض قاطع : لا حبيبتي مكاني ما راح أتنازل عنه ! 
عفست ملامحها بزعل دلوع : أزهاروو !!
ضربتها أزهار بخفة على كتفها وهي تقول بضحكة : وجع مياس لا عاد تقولين أزهاروو  !!!!!! 
بها الأثناء دق جوال ماما روزا إلي موضوع  جنبها على الطاولة 
على طول رفعته أزهار وهي تصارخ : عمود 
صرخت الثانية بحماس هادي مثل طبعها : اعطيني ياه الله يخليك أزهار 
لكن أزهار ما تركت لها مجال وعلى طول ردت : عمود 
عفس ملامحه وهو يسمع صوتها العالي : وجع أزهار احترميني أنا عمك 
ضحكت بنفس درجة الصوت لحتى تقهره : أفا والله 
قاطعها وشكله مستعجل : أزهار اعطيني مياس 
شهقت بقوة وبقهر : لا والله الحين مياس أحسن مني 
قاطعها : صدعتيلي راسي يا الثرثارة بسرعة ابي مياس
مدت الجوال بسرعة لمياس وهي تقول بزعل : يبيك 
مياس بحب وبصوت هادي : هلا عمي حبيبي 
بدون إحساس قال بحنية : يا بعد عمري إنت كيفك 
ضحكة بخجل : الحمد لله وإنت ؟ وشفيك على أزهار تراها زعلانة 
ضحك بقوة وهو يتخيل شكلها : الحين براضيها بس يا ريت تعلميها شوية نعومة ..ما راح نلقالها عريس إذا ظلت هيك 
ضحكت باستنكار : عمو حرام عليك 
لكن ضحكتها اختفت لما سمعت ذبذبات صوت بجانبه تعرف صاحبها جيدا !
عماد على طول قال لها وهو لاهي بأحمد إلي اجا جنبه : ميوس يا قلبي شوي وبكلمك 
بصوت يا الله ينسمع وما عرفت  كيف خرج منها : مع ألسلامة 
عماد باستعجال : مع السلامة 
حاسة برجفة في كل جسدها ... اختلست النظر لماما روزا وأزهار وحمدت الله انهم لاهين عنها وما انتبهو لها وللتغيرات إلي صارت لها 
ضغطت على يدها بقوة عسى تخفف شوي من إرتعاشتهم 
سرحت بفكرها لذلك اليوم ...
حادثة وحيدة ...
موقف واحد ...
قلب كيانها !!!
غمضت عيونها بألم ...
ما تريد تعرف حتى بينها وبين حالها شنو شعورها تجاه ..ذلك البارد الوسيم ..المتسرع ..العصبي 
كل صفاته عكس صفاتها  هو رجولي جدا و هي انثوية جدا ومع ذلك ما تعرف إلي خلاها تحبه...
 لا مستحيل تكون تحبه ...
ما يصير ...
حب محرم ...عشق ممنوع ...
ما يصير حتى تفكر فيه  ..........................






مدينة لندن...بريطانيا..

إحدى المقاهي التي تقبع في شوارعها...
شارع ادجور رود….
من أكثر الشوارع اكتظاظا بالبشر و كل من يقطنه ينتمون للعرب...
وضع كوب قهوته الساخنة على الطاولة ...
يحب الجلوس في هذا المكان ...
تعوده جدا خاصة في ساعة الصباح الأولى برفقة جريدته العربية ..
.رفيقة دربه في الغربة ...
تنير يومه بتلك المواضيع التي تحسسه بانتمائه لمكان ما ... ولتلك الأرض المحببة !!!
إنتبه من تركيزه مع إحدى الموضيع على يد صغيرة على كتفه ...
يد لطفل صغير بائس يبيع الورود ...
حزن استوطن روحه ...مجرد لمسة من طفل ارجعت ذاكرته للوراء ... 
سأله بحنية : ما اسمك ؟ 
إبتسم الطفل حتى ظهرت غمازة على خده الأيمن : لوكاس
مسح على خده بحب : لماذا تشتغل يا بطل ؟
لوكاس : لأساعد أمي
الوليد وقد أجلسه في حضنه : هل تدرس ؟ 
عفس ملامحه دلالة نعم 
ضحك الوليد علىه : شكلك تكره المدرسة
زفر بقوة : كثيرا
كان راح يكمل يحكي معه لما اجا الكثير من الأولاد في نفس عمره يريدون أخذه ...شكلهم أصحاب ...
ودعه الوليد بعد ما وعده إنه كل يوم بيفطره ويشتري من عنده كل الورود ...
أول ما إبتعد من حضنه حس بفراغ.. راوده الإحساس بفقدان تلك النعمة !!!!!!
مسح وجهه بيديه وهو يستغفر ...
يتمنى أن يحمل طفله بين يديه...
يتمنى أن يراه...
يشتم رائحته..
يكون ملاذه..
الحضن الدافئ له عندما يبكي...
يسجل كل لحظاته..
أول ضحكة له!!
أول كلمة له!!
أول يوم يمشي فيه!!
أول يوم يدخل المدرسة!!
 



في شركة سطام العالي 

الساعة 3 الظهر 

كان جالس بتوتر على المقعد الجلدي أمام مكتبه الكبير و هو ينتظر مكالمة مهمة !!!!!!
مكالمة من شخص شاف الوليد !!!!!!
جالس على أعصابه و يحس أنه بينفجر من الضغط الي عليه .. حالة أخته كل يوم تزيد سوء !!!!!!
عرق في رقبته بارز من العصبية ... والجوال بيتفتت بين ايده ! ما عد عنده أي صبر !!!
أول ما رن  جواله رد بدون أي إنتظار ...
صرخ بصوت عالي : كيف يعني ضاع منك وما عرفت طريقه 
الشخص الثاني : اعتذر ...كان أمامي بس ...
قاطع كلامه وببرود وبحة تخوف : كيف يعني ضيعك كيف ؟!! لك أكثر من أسبوع وإنت بتلحقه للحين ما عرفت عنوانه ؟!
تردد قليلا وثم رمى القنبلة إلي هزت كيان أحمد وخلته يقف من مكانه ويده على جبهته وهو يصرخ بدون وعي : مستحيل !!!!!!!!!!!!!!!!!!!



ومكان أخر

مكان تصدح فيه كل أنواع الغناء المائعة 

مكان لا يعي الموجودين فيه ما يفعلون لأن اغلبهم غائب عن الوعي 

جلس على إحدى الكنبات وهو ينتظر دوره في الإبرة ....
الإبرة التي ستنسيه ألمه وحاضره وماضيه ....
مقتنع ألف في المية إنه إلي بيسويه خطأ في حق الله وفي حق نفسه وأمه ..
لكن ما عد يهمه أي شي ....
يريد بس ينسى انها الحين في حضن أخوه ...
تحت سقف واحد ...
ويمكن تكون حامل منه ؟ 
مجرد الفكرة قلبت كيانه وبعثرته إلي شظايا ... 
صرخ في البنت إلي أمامه وشكلها حامل
خنقها  بكل قوته وهو يصرخ : كل بنات حواء مثل بعض خاينات ...
حاولت تفك حالها منه وهي تسعل : يا المجنون سيبني
لكنه إشتغل غضبا :  أكيد زوجك مو عرف بسواياك ؟
ما حس إلا بشخص يحاول يفكه : وإنت اش دخلك فيها 
زفر بضيق وهو يجلس على الأرض : ابي الإبرة ...خلاص ما عد اصبر 
ناظر اللي بجانبه : شكله إبن العز صار مدمن ..يلا أعطيه بس زودله في السعر 
ضحك الشخص الثالث وبخبث : حاضر معلمي ...........



هگذآ هِي حيآتنآ لآ نعلم مآلتالي
ولآ نستطيع إختيآر مآ سيحدث غداً وبعد غد
گل مآ علينآ آن نقول آلحَمدلله ونرضىى بمآ گتبہ آللہ لنا الحمدلله حمدا كثيرا مباركا فيه


كانت قاعدة على السطح تراقب غروب الشمس التي  تودع كل من حولها ونسمات الهواء تداعب وجهها الناعم ...
عفست ملامحها بأبتسامة لما سمعت صوت أزهار وهي تتحلطم : ما تملين إنت ما تملين ...كل يوم على نفس الوضع يا بنت الحلال حسستيني إنه فرنسا ما فيها شروق وغروب !!
تنهدت بحالمية : يا لبى الرياض وأهل الرياض وهواء الرياض وغروب و شروق الرياض 
وبغمزة رقيقة : زين كذا 
عقدت أزهار حواجبها بشقاوة وهي ترد : فهمنا انك مشتاقة يا الحساسة إنت ! بس الك أكثر من شهر هنا ! 
وبصراخ و هي تدور في المكان : أنا تاركة بيتنا وجاية لك لحتى  نتسلى ..نروح للسوق ...نفلها مو ...
قاطعتها مياس بضحكة : مو بحاجتك ! 
صرخت باستنكار وبطريقة مسرحية  : اللحين أنا جايتك وجالسة جنبك  و تاركة أهلي من اسبوعين , و قاعدة أسليك  و تنكرين الجميل كذأ يَ نكاره ؟ ما أقول إلا مالت علي اللي فكرت أرفه عنك ! 
قرصت خدها بخفه وهو مبتسـمة : أزهارو عن الخبال ..حشى راديو ما تسكتين إنت 
كانت راح تتكلم لما تركتها مياس ونزلت الدرج بخطوات سريعة 
ركضت وراها وهي تصرخ بكل حيوية : الله يعينك يا الشاهين على هالباردة
زمت مياس شفايفها بخفة ... ما تبي أحد يحكي في موضوعها مع شاهين ..
نفخت هوا من فهمها دليل الضيقة : أزهار خلاص ..الله يخليك ما ابي أحكي في هالموضوع 
نهرتها أزهار… الحين هي تموت على التراب إلي بيمشي عليه وتتمنى ولو في الحلم تصير ملكه وتعيش معه ... ومياس الدلوعة ما تبيه ومو حاسة بالنعمة إلي هي فيها !!!!!
وبجدية اكتسحت ملامحها : مياس ما يصير هيك إذا ما تبينه ليه موافقة عليه خاطري بعصا ماما روزالانك موب جايبتها لبر ابدا مو حراام عليك تلعبين بمشاعره
غمضت مياس عيونها وفتحتها بقوة  كأنها ما نها مصدقة إلي بتسمعه : إنت أزهار بتقولي  هيك ؟! 
وبصوت أقوى : ما تدرين إنه عمتي هددت انها تقطع ماما روزا إذا ما وافقت !!!!! ما تدرين إنه ماما روزا خايفة يصير فيها شي ولسة ما تطمنت علي في بيت زوجي 
جلست على الأرض ووضعت رأسها بين رجليها وبصوت باكي : إنت عندك أمك وأبوك الله يديمهم فوق راسك وأنا ؟ وأنا اش بصير فني بعد ماما روزا 
رفعت رأسها قليلا وقد تحول لون عيونها للون غريب له لمعة تحزن : ماما روزا عمرها ما طلبت مني طلب غير موافقتي على شاهين وما فيني ما لبيها !
غمضت أزهار عيونها بألم .... خجلانة من تفكيرها ... وبدون وعي جلست جنبها وحاوطتها بيدها : اسفة مياس والله العظيم اسفة 
ابتسمت مياس بألم وهي تمسح عبراتها التي انسكبت غصبا عنها وبإعتراف : أنا إلي اسفة ...أنا إلي راح إحرمك من حب طفولتك !!!!!








مشكووووورين والله على كل الردود الحلوة إلي عطرت صفحتي
يارب أكون هالمره وفقت  بـكتابة العبرة ....وأتمنى من كل قلبي أن تنال رضاكم ....
وبجد خجلانة منكم
بس إن شاء الله كل شي راح يتغير
وعندكم يوم الإربعاء الصبح عبرة ثانية
إن شاء الله

في إنتظار توقعاتكم لكل شخصية وش بصير فيها ؟
ومين للحين أقرب شخصية لقلوبكم ؟! وليش ؟
ومتى تبون يكون موعد البارت الأسبوعي ؟ يوم الإربعاء أو الأحد ؟ ومتى تبون يكون موعد البارت الأسبوعي ؟ يوم الإربعاء أو الأحد ؟

منورين يا الغالين








آخر من قام بالتعديل همســــــه; بتاريخ 07-10-2014 الساعة 03:44 AM.
الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 149
قديم(ـة) 07-10-2014, 05:17 AM
صورة احلى البنات فالشرقيه الرمزية
احلى البنات فالشرقيه احلى البنات فالشرقيه غير متصل
©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©
 
الافتراضي رد: عبرات تريد أن تنسكب ...


هههه تسئلين متى نريد البارت بنقولك اقرب يوم واذا اليومين احسن واحسن يعني الاحد بارت والاربعاء بارت
ااااه متى يجي الفرح ببارتاتك اقصد بعبراتك ياربييي ماحب حزن بحزن جيبي اي مقطع سعيد بس صدق حسيت ماما روزا طيبه ومسكينه
ههه مياس حسيتها رقيقه بزياده ههه بس كمان طيبه لانها وافقت عشان ماماروزا
احسن شخصيه ممكن احمد وعماد حسيتهم فله هههه وناسه يعني واصدقاء بالحيل وكذا ولوكاس لاني احب الاطفال الي من هاذا النوع يساعدون ومومشاغبين
يمكن الوليد وحيزم مادري كثار شخصيات حلوييين اغلبهم
طيب الزبده خلي البا اقصد العبرات يومين بالاسبوع انتي شوفي حماسي وكل مازاد طولي البارت مع انو تعدى الحد الازم يعني طولي العبره الجايه وخبر واحد حلو تكفيين بليييز ها كلهم حزينين وهاذا شي مومن صالح الروايه بس على فكره ماريدك تغيري مسار الروايه ولا تتاثري من كلام اي احد يقولك لا موتي هاذا ولا طردي هاذا لا سوي الي ببالك وماعليك منهم اوكيشن هههه المهم الحين لازم تخبريني بالعبره الجايه زي هاذي المره فرحت كثيرا كثيرا
المعجب نمبر(1)

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 150
قديم(ـة) 07-10-2014, 08:22 AM
صورة ما انسي الرمزية
ما انسي ما انسي غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: عبرات تريد أن تنسكب ...


کل و عام انتی بخیر
تسلم یدک علی العبره الصغیره
و ننتظر العبرات الطویلة

الرد باقتباس
إضافة رد
الإشارات المرجعية

عبرات تريد أن تنسكب ...

الوسوم
أن تنسكب ... , تريد , عبرات
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
عبرات بقلبي المنكسر الى متى رعشة شفايف خواطر - نثر - عذب الكلام 8 16-05-2012 04:49 AM
عبرات الشقى تبطي انساك N خواطر - نثر - عذب الكلام 4 02-02-2011 07:48 AM
عثرات حل عليكم ضيفاً عثرات دمع طفل الترحيب بالأعضاء الجدد 43 06-01-2010 03:42 PM
في يوم ميلاد عبرات أنثى عبرات أنثى خواطر - نثر - عذب الكلام 40 08-11-2008 02:05 AM
خطوات لثبات التائبات من عثرات الشبكه العنكبوتيه سُـلاف ~ مواضيع إسلامية - فقه - عقيدة 10 05-11-2008 06:53 AM

الساعة الآن +3: 03:40 PM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1