غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 23-08-2014, 02:53 AM
صورة همســــــه الرمزية
همســــــه همســــــه غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي عبرات تريد أن تنسكب ...


[center]
عبرات تريد أن تنسكب ...




بِــــسْـــمِ الله الــــَرحْــــمَـــنِ الـــَرحِــيــمْ

والتقينا أخيرا ... الحمد لله 
فاسمحوا لي سيداتي..فانا وكل الحروف الأبجدية..
اجتمعنا لنقدم لكم ...
…مولودتي
لن أقول الأولى ...فلي غيرها  كثير....لكنها لم تخرج من الدفاتر ...
فتقبلوها مني .... 
واغفروا لي زلاتي
إن أخطأت
فمها كتبت فسأظل في حاجة لكم 
ولتوجيهاتكم ...
الله يجمعني وإياكم في الخير 

تنبيه : لا أحلل لمن يقوم بنقل الرواية أو جزء منها بدون ذكر (اسمي و هذا التنبيه).



عبرات تريد أن تنسكب ...

هناك ...
هناك حيث العبرات شقت لها مكانا بين الأهداب ...
حيث الدموع بدأت في الانسكاب ...

حيث بدأت الرحلة التي قدر الله خوضها ...

هناك ...  ذكريات مضتْ خلفَ الغمام
هناك بدون أدنى شك نيران الماضي التي يبدو أن شرارتها إنخمدت ...
أو ...
أو لعلها كالبركان النائم في انتظار اللحظة الحاسمة للانفجار ....
لتبدأ الرحلة من جديد ...

فيا عبرات كفاكي انسكاب !
فقد جفت الدموع و ذبلت الرموش ....

أسألك بالله  أيتها العبرات ؟
أيمكن أن نعيش لليوم  الذي ستكونين فيه عبرات فرح ...
عبرات سعادة ...
أم كتب علينا أن تكوني فقط وحصرا عبرات الألم ...


عبرات بدأت في الانسكاب من أكثر من أربعين سنة مضت ...
منذ  ذلك اليوم ...



واقف بشموخ غاضب  ..
أمام الكل ..
نسائه الثلاث ... حصة ...روزا ..مريم  
وأمام كل أبنائه الذي لم يتجاوز كبيرهم العشرين من عمره ....
صرخ بقهر : روزا إنت طالق ... طالق ...طالق  
ألجمت الصدمة الأفواه  ...لكنه ...  العالي ابن العالي  الذي لا يتجرأ كائن من كان على اعتراضه.. 
ضرب على الأرض وهو يزمجر بكل حقد : أنا سطام العالي ...الروس تنحنى قدامي ... يا الله ... أنا أبن الأشراف إلي دمنا ينشرا بفلوس  أطلع متزوج لقيطة ...بنت حرام ..........................................
........................................
...........................
.....................................
 



تعديل همســــــه; بتاريخ 23-08-2014 الساعة 03:13 AM.
الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 23-08-2014, 03:08 AM
صورة همســــــه الرمزية
همســــــه همســــــه غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: عبرات تريد أن تنسكب ...


العبرة الأولــــ


أين أنت يا أخي؟
هل قست علينا الأيام أم قسونا على أنفسنا؟ 
أين أنت يا أخي؟
هل هذا نصيبنا أم نحن صنعناه أيدينـا؟
 أين أنت يا أخي؟
هل حفرت الحياة قبورنا أم حفرناها بأيدينا؟
لم أعلم أني سأحرم منك من قبل أن أدفنك لم أعلم أني في حياتك سأفتقدك 
 أين أنت يا أخي؟
هل هنا انتهت بنا الحياة أم لا زلنا سنلتقي؟





بعد مضي أكثر من أربعين  عاما
.
.
.
.

نفس الدم الذي يجري في العروق ....
نفس الاسم ... أبناء العالي 
وفي نفس المكان ...
على أرض الرياض 
لكن ...
لا أحد يعرف الآخر ...
حتى لو فكر واحد في الثاني فلن يكون أكثر من حديث نفس ...
هـكـذا هي الـدنـيـا
نفس العائلة 
تصبح عائلتين 
فلنقل أن لقبهم أصبح مجرد تشابه أسماء لا غير 

العائلة الأولى 
الجد : سطام العالي 
الزوجة الأولى : حصة 
لها :  عبد المؤمن 55 سنة ...عبد الخالق  متوفي...وعبد الرحمن 50 سنة
الزوجة الثانية : مريم 
لها : عماد 27 سنة 

أما العائلة الثانية
الجدة : روزا ..أم عبد المجيد 
لها : عبد المجيد 50 سنة ...عبد الملك متوفي
من زوجها الأول 
و
لها : 
هيا 40 سنة من زوجها الثاني
 
..................................................


شركة سطام العالي…

بمكتبه الفخم الراقي بتصميمه الذي يغلب عليه اللون الأسود والبني المحروق ...
الذي يعكس شخصيته الباردة والقوية ...
فرك جبينه بتعب و هو  يقلب أوراق الصفقة التي وكله بها جده ...
رغم إنه اليوم إجازة لكن الشغل ما يرحم ….
 رد ظهره لـ ورا وهو يفكر بالقرار الذي نزل على رأسه من أمه ....
هي متأكدة مليون بالمية إنه ما راح يعصيها ...
من قناعته أن رب العالمين امرنا نطيع الوالدين الا بالشرك وأمه عارفة ومتأكدة من هذا ...
لكن مع ذلك مستحيل يفكر بالزواج من وحدة مثل بنت عمه رامة ...
صح هو ما شاف منها شي لكن شاف منها الأخطر تهاونها بحجابها ... وهذا يكفيه ...! 
قطع عليه تفكيره الدقات الخفيفة على باب مكتبه ..
تلاها دخول عمه عبد الرحمن : صبحك الله با الخير يابووك
قام من مكانه وهو يطبع قبله على راس عمه ...ابتسم له بكسل و هو يقول ببحة : صباحك رضى يا عمي ... أتفضل ...
أخذ عبد الرحمن الأوراق وبدأ في دراستها باهتمام وهو يتمتم باحترام لأبن أخوه الذي يفرضه احترامه على الكل : والله انك كفو يابووك ... والله يبا عنده ألف حق لما كلفك بالصفقة طالع لأبوك الله يرحمه
تمتم بألم يعتصر قلبه : الله يرحمه و يسكنه جناته
............................................

أحمد عبد الخالق العالي ...25 سنة 



في نفس الشركة 

لكن في مكتب ثاني 

مكتب فخم ...لكن على عكس المكتب السابق ...يغلب عليه الألوان الزاهية 
وخاصة اللون الأصفر ... فهو من مشجعين نادي النصر 
ومن شروطه لما إشتغل إنه مكتبه حرية شخصية ....
أخذ يقلب الاوراق بطفش .... زفر بقهر : أوف ملاااال
وصله صوت ضحكات الطرف الثاني ألي شكله نسيه على الهاتف ..
إبتسم وهو يضع الهاتف على أذنيه : جوريتي إنت من متى هني ؟ 
وصله ضحكتها الخجلة : إنت ما سكرت من الأول 
اتسعت إبتسماته و حرك بهدوء دبلته ألفضه  : لبي الضحكة وراعيتها يا ناس 
إزداد خجلها وهي تصرخ : وليييد
ضحك من قلبه عليها : لو ما أخوك مدلل الجدوو ....كنت ما إشتغلت يوم الإجازة 
بس الشكوى لله
ضحكت بهدوء : كفو هالأحمد ...الدوام لسة مبتدي ...الحين طفشان ...الظهر وش بتسوي ؟
بنص عين قال : لا والله ... الحين أخوك كفو وأنا ؟
.................................................. .........  

الوليد عبد الرحمن العالي 25 سنة 
جوري عبد الخالق العالي 22 سنة  



في مجلس أثيري راقي 
حيث تسكرك روائح العود والبخور الملكي 
تمتمت وهي تشوفهم مجتمعين حولها :  قُلْ أعُوذُ بِرَبّ الفَلَق ،مِن شَرّ مَاخَلَق ............... ومِن شَرّ حَاسِدٍ إذَا حَسَد
كل وحدة فيهم تقول الزين عندي .... ومثل ما يقولون ما أعز من الولد إلا ولد الولد 
مثل كل يوم جمعة ... تجتمع العائلة كلها عندها ...
الصبح البنات و زوجة ابنها عبد المجيد وبنتها هيا 
وبعد صلاة العصر يجون الشباب وابائهم ....
ابتسمت بحنو لما تقدمت أزهار وهي تحضنها بتملك : آآآآآآآآآآآخ ياقلبي ... ماما روزا  شفيك سرحانة ؟
ناظرتها بنص عين وهي تكمل بنبرة خبيثة : ترى ما ينصحون العشق للعجايز
تعالت ضحكات البنات لما طاحت عليها عصا جدتها :  الله يقطع شرك يالشيطانة 
فركت مكان الضربة وهي لافة البوز :  ياسلاااااااااااااام ...اضحكوا وش عليكم أصلا في الأخير ما تاكل البهدلة إلا المسكينة أزهار 
ضربتها هالمرة إبنة عمتها أثير بالخدادية : أصلا إنت وجهك مغسول بمرق يالبريئة 
اتسعت ابتسامة أزهار وهي تنطق بفخر : أصلا  أنا ما تطلع مني العيبة فديتني !
هالمرة ضربتها  أمها بخفه على يدها وهي تقول بضحكة : وجع ياخذ شيطانك أزهار ...احترمي جدتك
وشوفي أثير وعهود كيف هاديات... 
ابتسمت الجدة بحنو : خليها والله انها ضحكة البيت ..ربي لا يحرمني منكم 
ويرجعلي مياس بخير 


أزهار عبد المجيد العالي 21 سنة 
أثير مصطفى الخياط 23 سنة 
عهود مصطفى الخياط 19 سنة 



ما اصعب كونى ....................... غريبا غريبا اتخبط بموانى غير موانى بلادى
اه واه .................... ثم اه منك غربتى اشكو همومى ........ ولا انيس سواكى ما اقساكى ........... وما اصعبكى  


في مكان ثاني 
مكان بعيد

سكرت المصحف بعـد ما قرت سورة الكهف و حطته بمكانه المخصص 
وهي متوجهة لنافذتها 

فتحت النافذة وارتشفت من كوب القهوة العربية التي تدمنها ...
فصل الشتاء ...
برودة الطقس ...
اللآلئ التي أنعم الله بها على أرض مدينة نيس الفرنسية ...
تصيبها بقشعريرة الفقد فيظهر احتياجها لقربهم ...
رفعت كفها لتمسح دمعة على وشك السقوط ...
أكثر من عام بشهوره وايامه بلياليه وساعاته ينصرف وهي للحين ما  تعودت على غربتها
تنهدت بحنين لوطنها ... لأهلها ....
في حاجة ماسة انها تكلمهم تبي تفرغ ولو شوي من شوقها  ...
أكيد انهم مجتمعين اليوم 
يا حلو جمعتهم يوم الجمعة ...
انتشت للحظات وهي تتخيل أشكالهم وهم مجتمعين عند جدتهم ...
ضحكات أزهار أصبحت صدى تتردد على مسامعها وكأنها حقيقة ...
رائحة العود والبخور ...
نطقت بألم وبغصة حنين :  يا الله شكثر مشتاقة لك ماما روزا  ...شكثر مشتاقة لريحة العود والمشاط 
ماما روزا ليست مجرد جدة 
انها أمها التي ربتها ... وقدمت لها حنانها وعطفها وإعبرتها ابنتها المدللة  من يوم فقدت أهلها ...  من كان عمرها تقريبا سنتين
رمت حالها على أقرب كنبة وهي تزفر بضيق ... ما تقدر تكلمهم لأنهم أكيد بيكتشفوا شنو مسوية !
 مثل العادة مفصولة من الجامعة ! وما همتها ! هي مو غلطانة !
ومستحيل تتنازل .........مستحييييل


مياس عبد الملك العالي ...21 سنة 




مسح عيونه بيدينه ورجع راسه بقهر على الكنبه لما انفتح الباب عليه بدفاشه : عمود
زفر بضيق وقال بعصبية : سيف يا جعلك الماحي  قول إن شاء الله 
ضحك من قلبه وهو يشوف عصبية عمه : وجع يوجع العدوو ..عمود ترى 
قاطعه وهو يدف يده : أتأدب .. تراني عمك يا البزر
جلس جنبه على الكنبة وبأدب أول مرة يطلع منه : خلاص يا عمي أسف ... جدي يبينا نجتمع الليلة 
فلتت من عماد ضحكة : سيوف ..قول اش عندك ! الكل عارف إنه اليوم مافي جمعة لأنهم لاهين بشغل مهم !
حك على رأسه بإحراج لأنه مكشوف : عمود ابي أقدم الملكة ولله ما بصبر للصيف
غمز له وهو يهمس :  الله يعينك على ماابتلاك ...
و كمل بخبث : ترى ما فيني ساعدك ...بس بوصل شكواك لمدلل جده 
تنهد وقام وهو يقول : الله يحنن قلوبهم علي .. وإنت الله يبليك بما ابتلاني 
وخرج على وقع ضحكات عمه الصاخبة 
همس وهو يحاول يتمالك حاله من الضحك ... الكل عارف رفضه لموضوع الزواج رفض قاطع : الله لا يقولها ...

انتبه لصوت جواله يرن ... اتسعت إبتسماته وهو يشوف اسم المتصل  احمـد ولـد أخوه و صديقه المقرب : هلا والله بأبو حميد  .... 
 اخذ نفس وهو يناظر ساعة يده الفخمة : الحين ؟! ما بقدر حمود ...عندي موعد مع ماما روزا بعد شوي !
لما ما سمع رد من الطرف الثاني
كمل بهدوء ... متأكد من كبر عقل أحمد ورزانته وتفهمه للموضوع : أحمد ترى مهما طال الزمن أو قصر بيظلوا دمنا وعزوتنا
حس بالبحة في صوته الناعس تصير أقوى وهو يهمس : عماد ترى يبة مريض حتى لو كابر ... أنت تعرف إنه جنونه إنه أحد يكسر كلامه ... 
قاطعه عماد بوجع : أحمد ... أمي الله يرحمها هي سبب المأساة ...وجع يا أحمد وجع !
حس بامتنان كبير وهو يسمعه يقول له :  الله يقويك عمود ... لا تشيل هم سرك في بير .......



عماد العالي 27 سنة
سيف عبد المؤمن  العالي 23 سنة 





كان واقف بقامته الطويلة وأصابعه تضرب بخفة على باب سيارته الغالية في انتظار خروج أخواته وأمه من بيت جدته ....
قلبه زاد دقة من دقاته مثل كل جمعة لا لشيء إلا لأنه سيسمع خبر عنها 
تلك البعيدة عن العين ...القريبة من القلب 
تلك التي ما يعرف متى بدأ في حبها ؟!
الأكثر إنه ولد معه 
لأنه من كثر قوة مشاعره حاس إنه بيختنق
مياس ... اه منك بس !
بلع ريقه بتوتر وهو يشوف أخته الصغيرة عهود 
تتقدم أمها وأثير و الغمزة  الصغيرة تزين عينيها 
دلالة إنه معها الكثير من الأخبار الزينة 
ركب سيارته وهو يمسح الجزء الأخير من حاجبه وبتوتر  همس : عهود إبعثيلي مسج ما راح اصبر للبيت 
ضحكت على توتر أخوها  وهي تمط حروفها بدلع : شاهين أبي ...
قاطعها بسرعة قبل وصول البقية : عهود أبشري بيالي تبين ...انطقي
غمزت له بشقاوة : أمي كلمت ماما روزا وهي موافقة إنه الخطبة بتصير بالصفية
فتح عيونه : يعني هي وافقت ؟! 
هزت رأسها بالموافقة وهي تشوف أختها تفتح الباب وتركب وهي تقول : وراكم ساحبين علينا ؟ أش فيه ؟
حاول يجمع أنفاسه إلي تشتت... و السعادة تشع من عيونه : باخذكم نتعشى في مطعم ....

شاهين مصطفى الخياط 26 سنة
  
 



جلست على الطاولة الصغيرة إلي في الصالة المشتركة بينها و بين زملائها في السكن وقدامها لابتوبها
كانت تتكلم مع صديقة عمرها وبنت عمها أزهار
الوحيدة إلي تقدر تعترف لها بشنو مسوية
زمت شايفها بقهر : أزهار خلاص سكري على الموضوع ... مو مهم الجامعة مو مهم !
ابتسمت أزهار في محاولة للتخفيف عليها وهي مو عارفة كيف بتهون عليها !
لكن شهقت لما سمعت حبيبة قلبها مياس وهي تقول بصوت باكي : أزهار والله تعبانة ..أخر إنذار أو بيفصلوني !
عضت على شفتها وهي تقول بأمل : ميوس حبيبتي إنت حاملة كل هذا الظلم لأجل رب العالمين ...وهو مستحيل يخليك 
اخذت نفس وهي تمسـح دموعها : ونعم بالله  ! والله لو مو وصية بابا الله يرحمه ما بجلس دقيقة في هالبلد !
دقائق صمت خرقتها صرخة أزهار الحماسية ألي توها تتذكر : ميوس يا الخاينة ...في مشاكلك بتعرفيني لكن لما توافقي على شاهين ما عد فيه وجود لأزهار حبيبة قلبك
هزت رأسها بأسف وهي تضحـك بتعاسة : خليها على ربك ! يعني أنت مو عارفة ومتأكدة إني موافقة بس لأجل خاطر  ماما روزا !
همست أزهار : بس شاهين ينشرى بفلوس !
ميلت رأسها بخفه : إلي كاتبه ربك بيصير ...الحمد لله على كل شي 




جالسة فوق سريرها الأبيض وهي مستمتعة على الأخر مع مقاطع الكيك ...
وخاصة مقاطع شبيه معشوقها الأزلي ...ذلك البارد الذي لا يلقي بالا لكل محاولتها لاستمالته ...
بعض المرات تحس إنه يشمئز منها ....لا مستحيل أكيد انها بتتخيل !
صرخت بحماس وهي تشوف إنه عبد الملك الربيعة نزل مقطع جديد 
رنا فتحت عيونها بصدمه وهي تصرخ فيها : وجع رامة ...قصري حسك 
ما عطتها اهتمام وهي تنظر لابها : يا لبيه بس ...أخ يا قلبي ... تعالي شوفي شبيه حبيب قلبي أحمد
هزت رأسها بأسى أختها جنت : وع الله يقرفك ... هذا إلي كله شعر شبيه أحمد
ضحكت على ملامح أختها : هذا يقرف ! الحمد لله والشكر ... شوفي عيونه الناعسة مثل عيون أحمد  و بحة صوته 
خقااااااقق يا لبيه بس 
صرخت فيها بغيـظ : وتراب ...لا عد تقولين هالكلمة معناها بذيء وإذا مو مصدقة شوفي معجم


رامة عبد المؤمن العالي 21 سنة
رنا عبد المؤمن العالي 19 سنة 



بعد المغرب

ركن عماد سيارته  ودخل المجلس بخطوات واثقة ....
جال بنظراته على المكان الفخم 
لتستقبله رائحة العود الفخم ...قبل صاحبته الجدة روزا 
قلبه أنعصر بألم وهو يسمع السيمفونية التي تدقها عكازها على الأرض الرخامية ...
وكأن كل دقة تروي حكاية ظلم رسمتها أمه الله يرحمها و يسامحها ...
ذنب منعه أن يمضي قدما في حياته ....
مرر عيونه المشتاقة لتفاصيلها ... تفاصيل أمه روزا التي غامر من أجلها برضا والده !
تقدم وهو يقبل جبينها ويرحب فيها بكل جوارح قلبه ... 
ويسمع كلماتها الحانية تنعش قلبه ....
والموضوع المهم الذي استدعته من أجله … 
عماد وهو يرتشف القهوة وياكل تمره موجود قدامه : يمة ... والله مو عارف شنو أقلك
السالفة كبرت ... أنا واثق فيها لكن خايف عليها من بنات الحرام 
قطعته روزا بعتب :  افا والله يا وليدي الحين بتشك فأخلاق مياس 
أبتسم عماد : لا والله العظيم ما هو بقصدي أخلاقها ..أنا أكثر شخص بيعرف مياس ...أنا خايف لتكون بتنسرق لأنه المبلغ المسحوب ضخم  ! بس لا تشلين هم ...
روزا بجدية : وش ناوي عليه وأنا أمك ...
عماد وهو يرتشف من فنجانه : بروح اقطع الشك من جذوره .. ما عجبتني نبرة أبو شاهين اليوم لما غلط عبد المجيد وحكى السالفة قدامه
تمتمت بعبارات استغفار وهي تدعي له من قلبها : الله يريح قلبك مثل ما ريحتني والله انك بحسبة ابني ...  
الله يحفظك ويحفظ لي مياس  و يبعد عنها عيال الحرام
ابتسـم ابتسامه خفيفة وهو يبوس باطن يدها بحنان : امين يمه .. إن شاء الله كلها أسبوع و أريح لك بالك ..
..............
 

 

نقف هنا


بحفِظْ الرَحمَنْ


اتمنى بصدق أن تكونو بالقرب أحبتي
وأن تنوروا روايتي المتواضعة بردودكم العطرة
فأنا في حاجة ماسة لذلك
وأن أرى رأيكم بصراحة في ابطالي حسب التعريف
مودتي لكم




الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 23-08-2014, 03:45 AM
صورة لاتغرك الضحكه؟ الرمزية
لاتغرك الضحكه؟ لاتغرك الضحكه؟ غير متصل
لي مع المقفين قلباا سكني(الله يرحمك)
 
الافتراضي رد: عبرات تريد أن تنسكب ...


إبداع فيك قليل
مبدعه مبدعه بمعنى الكلمه
متمكنه من أسلوب كاتبه لها روايات سابقه وعندها خبره
أسلوب روعه وأحداث جميله
تسلسل الأحداث والأفكار راقي
بإذن الله راح يكون لك مستقبل كبير بالكتابات
ارسلي الأعضاء بدعوه
متأكده راح يحبو روايتك
استمري
ودي


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 4
قديم(ـة) 23-08-2014, 03:50 AM
صورة ابتسامة الصباح الرمزية
ابتسامة الصباح ابتسامة الصباح غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: عبرات تريد أن تنسكب ...


مرررحبا
حسااافه كنت بااارد اول وحده فيس يبكي
لللي رد بعد القراءه
شكلهاااا جونان وبارت حلو طويل
انتظريني


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 5
قديم(ـة) 23-08-2014, 03:53 AM
صورة Reremjode الرمزية
Reremjode Reremjode غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: عبرات تريد أن تنسكب ...


روايه ولا اروع وبدايتك اكثر من رائعه
واستمري لا توقفي
انتظر البارت الثاني على احر من الجمر
واعتبريني من متابعينك
تحياتي وودي
Reremjode

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 6
قديم(ـة) 23-08-2014, 04:03 AM
صورة monaleeza الرمزية
monaleeza monaleeza غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: عبرات تريد أن تنسكب ...


سلاام
بداية موفقة
طرحك جميل واسلوبك اجمل
استمري واحنا معاك
تحياتي : موناليزا


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 7
قديم(ـة) 23-08-2014, 04:39 AM
صورة زهرة المايا الرمزية
زهرة المايا زهرة المايا غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: عبرات تريد أن تنسكب ...


مشكوره على الدعوه
وبدايه جميييييييله
الجد لهذي الدرجه لما عرف ان روزا لقيطه طلقها
طيب كيف يتخلى عن عياله بهذي البساطه ويتبرى منهم عشان سمعته طيب مو في الاخير هم حاملين اسمه
يعني اللي يعتبروا اللحين من عايلتهم هم مياس وازهار وعماد يكون عمهم
اما عيال هيا فهم عيال عمتهم ومالها علاقه بعيال الجد
مياس بيكون لها دور قوي ايش المشكله اللي حصلت لها وهل بيحلها عماد
الجد مع انه متبري منهم بس لما يدري ان شاهين يبي يتزوج حفيدته بيعارض وبيبدا تسلطه
او انه راح يسمع شي ما يعجبه عن مياس فيقوم ياخذها عنده

بانتظار البارت الجااااااااااي

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 8
قديم(ـة) 23-08-2014, 05:15 AM
صورة لذيذ الحكـــــــــــــــــــــــــي الرمزية
©؛°¨غرامي ماسي ¨°؛©
 
الافتراضي رد: عبرات تريد أن تنسكب ...


روايه حروفها للعطش راويه

ابداع لاحدود لابداعه

دمتي متألقه :)










مو شرط كل شيء أقوله أقصد فيه أحد

لآ أجـيد المنقولـ من كلامـي وبس أقولــ

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 9
قديم(ـة) 23-08-2014, 05:18 AM
صورة همســــــه الرمزية
همســــــه همســــــه غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: عبرات تريد أن تنسكب ...


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها لاتغرك الضحكه؟ مشاهدة المشاركة
إبداع فيك قليل
مبدعه مبدعه بمعنى الكلمه
متمكنه من أسلوب كاتبه لها روايات سابقه وعندها خبره
أسلوب روعه وأحداث جميله
تسلسل الأحداث والأفكار راقي
بإذن الله راح يكون لك مستقبل كبير بالكتابات
ارسلي الأعضاء بدعوه
متأكده راح يحبو روايتك
استمري
ودي

هلا فيك يا الغلا....
اشكرك من قلبي على عبارتك ..
عطرتي روايتي بتواجدك الجميل
دمتي بود


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 10
قديم(ـة) 23-08-2014, 05:21 AM
صورة همســــــه الرمزية
همســــــه همســــــه غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: عبرات تريد أن تنسكب ...


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها ابتسامة الصباح مشاهدة المشاركة
مرررحبا
حسااافه كنت بااارد اول وحده فيس يبكي
لللي رد بعد القراءه
شكلهاااا جونان وبارت حلو طويل
انتظريني
ياهلا وغلا ...منوره
مو مشكلة يا قلبي
ربي يسلمك.....سعيده با متابعتك...


الرد باقتباس
إضافة رد

عبرات تريد أن تنسكب ...

الوسوم
أن تنسكب ... , تريد , عبرات
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
عبرات بقلبي المنكسر الى متى رعشة شفايف خواطر - نثر - عذب الكلام 8 16-05-2012 04:49 AM
عبرات الشقى تبطي انساك N خواطر - نثر - عذب الكلام 4 02-02-2011 07:48 AM
عثرات حل عليكم ضيفاً عثرات دمع طفل الترحيب بالأعضاء الجدد 43 06-01-2010 03:42 PM
في يوم ميلاد عبرات أنثى عبرات أنثى خواطر - نثر - عذب الكلام 40 08-11-2008 02:05 AM
خطوات لثبات التائبات من عثرات الشبكه العنكبوتيه غـيد الأماليد مواضيع إسلامية - فقه - عقيدة 10 05-11-2008 06:53 AM

الساعة الآن +3: 05:08 PM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1