غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > روايات - طويلة
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 11
قديم(ـة) 25-08-2014, 01:38 AM
صورة أنوار السكون الرمزية
أنوار السكون أنوار السكون غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية وداعتك قلبي مايبيني يبيك/بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها وردة الزيزفون مشاهدة المشاركة
مساء الخير .. ياهلا فيك بغرام .. موفقة بطرحك ... بداية جميلة بالرغم انك ماوصفتي مكان الحدث ووضعية الشخصيات في الحدث لان هالاشياء مهمة جدا في كل رواية

اكثر شي عجبني بالبارت لما اهتميتي بالحجاب في الرواية لكن هالاعجاب قل لاني موشايفة اي عذر لبطلتك انها تتخلى عن حجابها يوم كانت ببلدها وابوها مالقى فلوس للعلاج كانت محافظة على نفسها

وبمجرد انها سافرت حطت عذر مومقنع تتخلى عن حجابها هي حتى مااجتهدت في البحث عن عمل اول يوم لها بسهولة تتنازل هذا ومعاها مليون وسكن جاهز من كل شي ... مااعتقد مبلغ بسيط تشتري فيه الضروريات بياثر على المبلغ ... غير كذا هي مافكرت بربها وغضبه مثل مافكرت بوعدها لابوها ... هذا وابوها بين الحياة والموت ويمكن ماتصرف المبلغ كله بسهولة تنازلت عن الحجاب اجل لو ابوها بخير عن ايش ممكن تتنازل

عزيزتي بدايتك جميلة وشفت فيها النضوج لكنك صدمتيني وانتي تحطي عذر لبطلتك انها تتنازل عن سترها عن شئ يحفظها من كل عين متربصة

الفلوس الي بسببها بتترك سترها ماراح تنفعها ولا بتفيدها يوم الحساب ... حاولي البارت الجاي يكون الخط اكبر

القوانين / الإطلاع هام و الإلتزام ضروري


وهذا الموضوع راح يفيدك ياليت تطلعي عليه

قضايا

مساء النور

بالنسبه لمكان الحدث بالعكس وصفته و كتبت بالبدايه الاحداث كانت ببيت و بعدين انتقلت للبلد الثاني و هكذا ..
يمكن الاحداث كانت سريعه و شي غير مفصله تفصيل دقيق معاك حق كونها أول رواية لي أكيد بتكون لي أغلاط و أكيد اتقبل ملاحظتكم
و بالنسبه لحجاب أمجاد .. في كثير ناس "بالواقع و ليس الروايات" بمجرد ماتكون بالطياره تفصخ كل شي مو بس الحجاب فكيف بروايه و كونها بطله الروايه بالنسبه لي ما اشوف ان لازم تكون معصومه عن الغلط خصوصا انها في سن الشباب و انا بينت انها مو راضيه ع وضعها و خصوصا انها روايه و ليست واقع
لكن طبعا مثل ماقلت انا اتقبل الاراء مهما كانت و كل ملاحظتكم ع راسي من فوق

شاكره تواجدك

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 12
قديم(ـة) 25-08-2014, 02:01 AM
صورة روعة غلا الرمزية
روعة غلا روعة غلا غير متصل
©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية وداعتك قلبي مايبيني يبيك/بقلمي


بااااااااااااااااااااارت رااااااااااائع
لا تعتمدي على الحوار وكثري السرد والوصف
ابعدي عن الالوان الفاتحه عشان عندي ضعف نظر
بلييييييييييييييز ننزلي بااااااااااارت

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 13
قديم(ـة) 25-08-2014, 02:36 AM
صورة أنوار السكون الرمزية
أنوار السكون أنوار السكون غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية وداعتك قلبي مايبيني يبيك/بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها روعة غلا مشاهدة المشاركة
بااااااااااااااااااااارت رااااااااااائع
لا تعتمدي على الحوار وكثري السرد والوصف
ابعدي عن الالوان الفاتحه عشان عندي ضعف نظر
بلييييييييييييييز ننزلي بااااااااااارت


تسلمين حبيبتي فرحتني انه اعجبك
و ملاحظتك ع راسي
مراح اكتب بغير الاسود عشانك ابشري
و ان شاء الله دقايق و ينزل الجزء الثاني

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 14
قديم(ـة) 25-08-2014, 04:19 AM
صورة أنوار السكون الرمزية
أنوار السكون أنوار السكون غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية وداعتك قلبي مايبيني يبيك/بقلمي


الجزء الثاني :
فتحت باب الشقه وهي على أعصابها خايفه تواجه أبوها ماتدري وشلون تعلمه عن وظيفتها
تنهدت بعمق و مشت بخطوات سريعه عشان مايشوفها لكن فاجأها صوته : أمجاد جيتي ؟!
أمجاد بابتسامه صفرا : هلا يبه إيه جيت
أبو أحمد : ها شصار معاك لقيتي وظيفه ؟
أمجاد بتوتر : ااا .. إيه يبه حصلت حصلت
أبو أحمد بابتسامه : كويس الحمدالله قريب المعهد من هنا ؟
أمجاد : ااا لا يبه بعيد شويتين يعني شوي بعيد
أبوأحمد بقلق : بعيد شوي كم يعني ؟
أمجاد : يعني تقريبا ساعه مشي
أبو أحمد هز راسه بعدم رضى و قال : انا بوصلك و برجعك مايصير تمشين هالمسافه لحالك
أمجاد بسرعه : لا لا يبه مايحتاج
أبو أحمد : لا تناقشين قلت لك انا اوصلك كل يوم و ارجعك
أمجاد بخوف : مايصير يبه انت صحتك ع قدك و انا اخاف عليك مابي اتعبك تمشي ساعه روحه و رجعه صعبه و تعب و الدنيا برد لو يصير لك شي و تتعب زياده لا قدر الله لا تنسى ان اقل شي ممكن يأثر فيك
أبو أحمد : مافيني الا العافيه
أمجاد : الله يهديك بس أي عافيه و انت رايح جاي ع المستشفيات شكلك ناسي ليش حنا هنا !
أبوأحمد بتنهيده : بس تطمنيني كل يوم اول ماتوصلين و أول ماتطلعين
أمجاد : ابشر
أبو أحمد : وش بيشغلونك بالضبط و كم ساعه دوامك من متى لمتى و كيف الاجواء و كم الراتب ؟ ووو ..
استمر أبوأحمد بالاسئله و امجاد كانت تكذب عليه بكل شي قالته خوفا منه
أمجاد بكذب و خوف : تبع التنظيم يبه يعني أنظم دروس و من هالكلام و دوامي من ٨ الصباح الى ٢ الظهر
ابو احمد : مافي اختلاط ؟!
امجاد : ااا طبعا يبه مافيه لا لا مافيه .. ااا انا بروح اتروش
وسحبت نفسها بسرعه من الخوف وهي تسب نفسها بداخلها لاول مره بحياتها تكذب لا و على أبوها
..
صباح اليوم الثاني
قامت من نومها على صوت المنبه و بسرعه قامت من سريرها تستعد و تلبس ماكانت تبي تتأخر من أول يوم
وهي طالعه وقفها صوت أبوها : أمجاد
أمجاد : سم يبه
أبو أحمد : رايحه المعهد ؟!
أمجاد بكذب : إييه إييه
أبو أحمد : طيب يابنتي الله يسهل دربك
أمجاد ابتسمت ابتسامه صفرا و طلعت وهي تسب في نفسها “ انا غبيه انا حماره ليش وافقت على هالشغله ليش لازم أدور غيرها لازم لازم “ تنهدت و كملت طريقها و اخيرا وصلت و توجهت لغرفة التبديل و هناك كان واقف مدير المطعم (جيم) بعصبيه قالها : I told you Amjad ! you are not allowed to wear this ! “لايسمح لك بلبس هذا “ و أشر على حجابها
أمجاد “ I know that ! i will remove it now “
“أعرف هذا ! بشيله الحين “
تأففت من الوضع و دخلت الحمام فصخت حجابها و عدلت شعرها وهي تطالع بالمرايه و تقول في قلبها “ يارب سامحني يارب سامحني “
طلعت من الحمام وهي منزله راسها بخجل من نفسها و من الوضع الي احتدت له لبست اليونيفورم و طلعت للزباين .. كان الوقت صباحي وقت فطور ماكان المطعم مزدحم كان فاضي تقريبا و هالشي هدأ من توترها و خوفها
مرت الساعات الاولى طبيعيه كانت تاخذ الطلبات من الزباين و توديها للمطبخ و تجيب لهم الطلبات بشكل عادي
الا ان دخلو ثلاث بنات محجبات و كان واضح عليهم انهم عرب تحديدا خليجيات من اللبس و اللهجه
الاولى : مراح نطول تدرون ورانا محاضرات و قلق لوسمحتو مابي يجيني انذار و اخر شي تشوتني الملحقيه
ردت عليها وحده بغرور : هه ! وش هالمذله يختي ماتاخذين راحتك عشان ملحقيه و بعثه و فلوس ؟! الحمدالله اني هنا على حسابنا الخاص و لا كان انذليت مثلكم
ردت الاخيره بقهر : لا مذله و لاشي حبيبتي هذا حرص حتى لو ماكنا مبتعثات و حتى لو اننا بجامعات السعوديه لازم نصير حريصات و ما نتأخر .. عاد كل وحده و مستواها و نشوف بعد سنين فلوس اهلك وش بتسوي لك اذا توظفنا حنا و انتي لا
مادرت عليها و مشت قدامها بغرور وهي تسحب لها كرسي و تجلس فيه طبعا كانت ملاحظه نظرات امجاد لها و ماعجبها أشرت لها بقرف و استنكار بمعنى ليش تطالعين ؟!
امجاد لفت و بعدت بدون ماتعطي أي أهميه لهم “ وش هالغرور وشووفة النفس أعوذ بالله وععع “
قاطع تفكيرها صوت زبون يناديها طردت تفكيرها بالبنات و توجهت للزبون ..
مرت الساعات و عدى الدوام الأول على خير .. خذت اغراضها و رجعت لبست حجابها وطلعت من المطعم راجعه للبيت لكن وهي تمشي استوقفها تجمع غير طبيعي للناس و كانت اصوات تصفيقهم و تصفيرهم العاليه لفتت انتباهها توجهت لهم و شافت ٤ شباب يعرضون حركات خفه و كان من بينهم وجه مألوف بالنسبه لها .. تذكرت الموقف الي صار بينهم يوم سبها وقالها غبيه بعد ماصقعته من غير قصد تحولت نظراتها لاستخفاف في موهبته لانها كانت متأكده من نظراته لها و ان عيونه ما بعدت عنها
و فجأه قال بصوت عالي : “ Beautiful lady ! can you help me with my show ?
“ الانسه الجميله هل تستطيعين مساعدتي في عرضي ؟”
أمجاد ماستوعبت انه يقصدها في بدايه الموضوع فماردت عليه لكنها انتبهت بعد ماكانت نظرات الكل عليها و سألت بتعجب “ ME ?! “ “ أنا “ ؟
در عليها : yes ! “نعم “
أمجاد هزت راسها بعدم اعتراض و توجهت بتردد لهم
ابتسم ابتسامه انتصار وهو يطالعها وهو رافع حاجبه كأنه احرجها لكنها ماعطته وجه و قالت باستعجال : So ?!
مارد عليها لكنه مد لها اوراق و قالها “choose one “اختاري وحده “
اشرت على الي اختارتها وهو بدوره كان يخلط الورق بسرعه و مدها لها بحركه سريعه وقال : Where is the one you choosed ?!
“ وين الي اخترتيها ؟
It’s not here !
“ غير موجوده"
أمجاد بصوت واطي “ يخربيت السخافه ! من جده مجمع العالم على هالخرابيط !؟ “
“ بابتسامه قال : Sorry !? what did you said ?!
“اسف ماذا قلتي ؟!
امجاد : Nothing .. !
“ لا شيئ “
okay ! thank you for joining us
“شكرا لانضمامك لنا “
أمجاد ابتسمت من غير نفس و ماردت عليه
بعدت و رجعت وقفت مع التجمع غير طبيعي مع ان عرضه كان بسيط جدا مجرد انه يخفي الورقه الي اختارها الشخص و طبعا هالخدعه قديمه و مستهلكه جدا ..
بعدت عن التجمع و مشت متوجهه لشقتها و تفكيرها مشوش مابين كذبتها على أبوها و حاجتها للفلوس
“ أنا وش سويت في نفسي شلون عصيت ربي وفصخت حجابي و بنفس الوقت ابيه يتقبل دعائي و يشفي ابوي ؟ مستحيل يقبل دعائي و انا كذا مستحيل “
تنهدت بضيق شديد و قررت تعترف لأبوها دامها في بداية المشوار و ما اشتغلت غير يوم واحد يعني بنظرها كل شي ممكن يتصلح ..
فتحت باب الشقه و قالت بصوت عالي : يبه .. يبه انا جيت …. وينك ؟
داهمها الخوف فجأه لكنها ارتاحت يوم شافت ابوها نايم بعمق بغرفته
ابتسمت و قربت منه غطته و طلعت متوجهه لغرفتها
شالت حجابها و قعدت مقابل مرايتها تتتأمل شعرها البني الناعم .. كان يوصل لاقل من نصف ظهرها بشوي
قدمته على كتوفها و صارت تمسك خصلها تمنت وقتها انها تعاقب نفسها و تحلقه عالصفر يمكن يروح تأنيب الضمير شوي
تنهدت بضيق و طردت هالأفكار من راسها و قامت من مكانها تغير لبسها و ترتاح شوي

….
في الطرف الثاني من العالم
( السعوديه - الخبر )
حطت الصينيه الثقيله على الطاوله و قالت : مافي احسن من القهوة هالوقت تعالي تقهوي معي يمه
ام مازن بصدمه : هاو صاحيه انتي قهوه الساعه ٩ مالك نيه تنامين ؟!
لمياء (بنت ام مازن الصغيره عمرها ١٩ سنه جامعيه تدرس كيمياء متفوقه بدراستها و تحب تخصصها كثير ) : ما تأثر علي القهوه من جدك و بعدين لازم تتقهوين معاي شوفي هالحلا انا مسويته و ابيك تذوقينه “ و أشرت على صينيه الحلا “
مازن ( الولد الكبير وهو شايل مسؤوليه البيت بعد وفاة ابوه كان طالب بالجامعه لكنه اضطر يترك الجامعه عشان يقدر يصرف على اهله .. موظف استقبال في شركه عمره ٢٨ ) : اووه اووه في اشياء مغريه والله هنا .. جيبي جيبي انا بذوق
لمياء تحمست و قطعت لاخوها الكبير من الحلا و عطته
مازن مسك الشوكه و تذوق و كشر بوجهه بضيق واضح
لمياء بثقه : ها شرايك
مازن مارد عليها
لمياء : شفيك انطرمت شرايك
مازن : تستهبلين انتي ؟! ماتعرفين تفرقين بين السكر و الملح ! حسبي الله ونعم الوكيل .. ذوقي ذوقي يالرفلا
لمياء بصدمه : وش ملحه تستهبل لا والله اني حاطه سكر قسم بالله
مازن بسدة نفس : اجل شكلك قالبه الاسامي .. ياماما السكر الحالي و الملح المالح .. معلوم و لا مافي معلوم ؟! يا متعلمه يابتاعت المدارس
ام مازن تتذوق قطعه صغيره و بتكشيره قالت : لمياء صادق اخوك وش ذا يا امي
لمياء باحراج : صدق يعني مضيعه انا ؟!
ام مازن هزت راسها بايجاب و قالت : و بقوه يابنتي
في هاللحظه دخلت سحر بنتها الكبيره عمرها ٢٦ سنه تشتغل في صالون بالحي كانت توها ترجع من دوامها الي يبدآ من الظهر إلى وقت يتسكر الصالون ٩ مساء )
سحر بتعب : مسالخير
الكل : مسالنور
مازن بعصبيه : وانتي كل يوم بتجين هالوقت ؟ ماتحسينها مصخت شوي
سحر بنرفزه : والله اذا بتعطيني راتب و اجلس بالبيت ماعندي مانع
مازن بعصبيه : عالاقل كان قلتي لي انا اجي اخذك مو تجين مشي هالوقت بنص الليل ماتخافين انتي؟!
سحر بعصبيه : اخاف من ايش بالضبط ترا المشغل دقيقتين و انا بالبيت .. مازن ترا نفسي في خشمي و تعبانه من الدوام الطويل ماني ناقصتك طيب؟!
ام مازن بزعل : خلاص انتي وياه الله يهديكم .. مازن انت تدري ان مابيدنا شي و شغلتك بلحالها ماتأكلنا و انا مافيني حيل للشغل و التعب و اختك كثر الله خيرها اصلا انها تشتغل عشان تساعدك بالمصاريف بدل لاتشكرها تهاوشها ؟ و الثانيه صغيره و مستحيل اوافق تترك دراستها
مازن بقهر وعصبيه قويه: عساس اني تركتها بارادتي ؟! تركتها عشان مين انا ها عشان مين ؟! موب عشانك انتي و بناتك؟!
ام مازن بنرفزه : هيه انت تكلم اصغر عيالك انا امك ،، امك ياقليل الأدب كذا تكلمني
دمعت عينها و طلعت من الصاله دخلت غرفتها و اخذت عبايتها و طلعت من الغرفه متوجهه للباب
لمياء بحزن : يمه على وين ؟
ام مازن : بروح لجارتنا ام احمد قبل ما تجلطوني
طلعت و سكرت الباب بقوه
تنهدت لمياء بضيق ولفت ع اخوانها : عساكم انبسطتوا بس ؟
مازن مارد و طلع ورا امه عالاقل يراقبها لين تدخل بيت جيرانهم لو من بعيد
اما سحر جلست بقهر عالكنب و قالت : عساس سوالف ام احمد الحين الي بتغير نفسيتها هه
لمياء : طبعا اجل تقعد عندكم تقصرون عمرها مسكينه ؟!
سحر بغيره : ميته على هالأمجاد مادري ع وش لا جمال و لا اخلاق
لمياء تقاطعها :والله البنت جميله و عموما هذا رأيك لكن اخلاق البنت لا تتدخلين فيها لا تحطين بذمتك شي ماتعرفينه
سحر بخبث : ليش انتي تعرفين شي انا ما اعرفه ؟!
لمياء رفعت حاجبها : لا حبيبتي ماعرف و لا ابي اعرف و دعي الخلق للخالق لا تتدخلين بشي مايخصك
قامت من مكانها متوجهه لغرفتها المشتركه مع اختها و هذا اكثر شي يضايقها خصوصا ان لمياء تختف عن سحر اختلاف كلي بكل شي .. سحر معروفه بغيرتها و حسدها هذا غير انها دايم متذمره و لا يعجبونها الناس دايما تشوف نفسها احسن و افضل من الجميع اما لمياء هاديه و خجوله و ع نياتها مره كل همها دراستها تبي تفرح امها بشهادة ترفع راسها فيها و تعوضها عن قهرها و سنوات الفقر

في البيت المجاور
ام احمد : يا حبيبتي يام مازن صدقيني مايقصد لا تقهرين نفسك اكيد طلعت منه من غير قصد بس الولد مقهور على نفسه و على دراسته الي ضاعت
ام مازن تمسح دموعها : ولو انا امه مهما كان
ام احمد : معاك حق لكن مايصير الي تسوينه بنفسك صدقيني بيجيك و بيعتذر ليش تعورين قلبك
ام مازن : مابي اشوفه لا يجي و لا اسمع منه شي ابد
ام احمد تنهدت : اذكري ربك بس
في هاللحظه رن الجرس و ركض احمد و خالد اخوه يتسابقون يبون يفتحون الباب
خالد : انا اناااا انا بفتح
احمد بعناد : لا انا انا .. دف اخوه و كمل ركض لين ماوصل الباب و فتحه
لمياء بابتسامه : حموودي شخبارك يا شاطر
احمد وهو يدف اخوه : طيب
سحر بنرفزه من الصغار : وخر وخر انت وياه
احمد ماكان يسمع لها و كان يتناقر مع خالد و دفه بقوه على سحر
خالد طاح وطيح سحر معاه
سحر بصراخ : وجععع توجعك انت وياه عمى ان شاء الله
لمياء لخالد : بسم الله عليك حبيبي تعورت ؟!
خالد يهز راسه بالنفي
سحر : انتي بعد خافي عالبزران و اختك اجحديها
لمياء : والله اختي تشيل نفسها بنفسها
سحر بنرفزه لفت على خالد و دفته بقوه و ماكان له اي ردة فعل غير الصياح و الدموع الي ملت وجهه
لمياء : بزر انتي بزر ؟! تحطين راسك براس ولد عمره سنتين الحمدالله و الشكر
سحر وهي تقوم : اقول جب بس جب وين امي بس خلناخذها ونطلع من هالزريبه
لمياء بطنازه : ماعرفتك وانتي ساكنه بقصر على شارعين عالكورنيش مباشره عالبحر
سحر بغرور : وش جابنا لهم حبيبتي ؟ بيتنا اكبر منهم و احسن و الحمدالله حتى فلوسنا اكثر راتبي و راتب مازن و مكافأتك الجامعيه و راتب تقاعد امي هه
بعدها مشت متوجهه للصاله الي متأكده ان امها فيها خصوصا ان بيت ام احمد مكون من صاله و حمام و مطبخ صغير و غرفتين فقط
ام احمد بابتسامه : سحر .. حيالله من جانا تعالي حبيبتي اجلسي
سحر من غير مقدمات : وين امي ياخاله كانت تقول انها عندك ؟
ام احمد : بالحمام شوي و تجي اقعدو اقعدو
لمياء تحاول تلطف الجو : شخبارك خالتي عساك بخير شخبار امجاد و أبو احمد عساهم بخير
ام احمد تهز راسها : الحمدالله على كل حال .. امجاد الحمدالله توظفت بمعهد هناك .. معهد اسلامي و
سحر تقاطعها وقالت بغيره واضحه : اييه اييه يحليلها يحليلها ،،( وبصوت عالي ) يممه يمممه يلا خنرجع البيت متنا من الحر هنا افف
ام احمد بصدمه : تبين ارفع المكيف رفعته
سحر : ليش في ارفع من كذا ؟!
ام احمد سكتت ماردت عليها و صدت عنها
لمياء تنغز اختها وبصوت واطي : انهبلتي انتي ؟ وش هالكلام حرام عليك الحرمه الي فيها مكفيها
سحر من غيرما ترد ع كلامها : امي ابطت وينها
لمياء : اصبري شوي وتجي تنشبين للحرمه حتى بالحمام
بعد ثواني طلعت ام مازن و صدت عن بناتها و جلست بدون تقول شي
لمياء راحت لامها و باست راسها : يمه يلا خلنرجع البيت تأخر الوقت ارجعي نامي وارتاحي
ام مازن : اخوكم وينه
لمياء : طلع يمه يلا تكفين لاتخلينا لحالنا بالبيت .. تعالي
ام مازن تنهدت و قامت مستسلمه لبناتها
الي ساعدوها تلبس عبايتها و طلعو بعد ماسلمو على ام احمد
بالطريق
سحر بغيره : غثتنا ذي بامجاد ترا ماعندها سيره غيرها
ام مازن : اي يحق لها .. محترمتها و ماتطول لسانها عليها و ترفع راسها
سحر باستهزاء : عساس انها بنتها يعني
لمياء : وانتي وش عليك منها تحبها ماتحبها ؟ تتكلم عنها ماتتكلم ؟ معليش يعني انا للحين ماعرفت وش الي يضايقك انها تتكلم عن بنت زوجها
سحر بغيره : غثتنا فيها امجاد سافرت امجاد اشتغلت امجاد قالت امجاد سوت وبعدين يعني ؟
لمياء : الحمدالله و الشكر
ام مازن : اقول لا ترفعين لي ضغطي زياده بهالليل
كملو طريقهم وهم ساكتين و اول ماوصلو البيت توجهت كل وحده على غرفتها بدون ما يتكلمون

..
في امريكا
تحديدا في غرفتها
قامت على صوت أبوها المخنوق وهو يناديها بصعوبه : امجااد .. امجاد ..
قامت من مكانها بسرعه متوجهه لابوها الي كان واضح على وجهه التعب : سم يبه شفيك
ابو احمد : عطيني أدويتي “ و أشر على الدرج “
امجاد ركضت بخوف و فتحت الدرج وعطته ادويتها وهي تسمي عليه
امجاد بخوف : تبي نروح المستشفى ؟
ابو احمد هز راسه بالنفي و قال بتعب : انا بخير بنام و بقوم مافيني شي
امجاد بخوف : أكيد ؟
ابو احمد هز راسه : ان شاء الله .. لا تخافين روحي كملي نومك
امجاد تنهدت بضيق و طلعت من الغرفه و خلت الباب مفتوح عشان إذا صار له شي تقدر تسمعه
توجهت للصاله و شردت بأفكارها و هي تطل من الدريشه الكبيره على الناس الي تمشي تحت
“ الله يستر لا يصير شي .. ااه ياربي اشفيه و عافيه و خليه لنا و طول لنا بعمره يارب لا تفجعنا فيه .. لا تفجعنا فيه …. مستحيل اقدر اعلمه لازم اتصرف من نفسي مقدر اعترف له ماقدر اخاف يصير له شي و اكون انا السبب مقدر “
تنهدت بضيق و جلست تفكر كيف ممكن تخلص من الي هي فيه بدون يعرف ابوها و كانت بوسط تفكيرها تقوم تتطمن على ابوها كل فتره و فتره و مر يومها على هالحال و لاحست بالوقت الا لما رن المنبه كان وقت دوامها ..
قامت تجهزت و طلعت بخفه بدون مايحس ابوها خوف من انه يصحى من نومه
توجهت للمطعم و هي متضايقه حتى بطريقها كانت تفكر كيف ممكن تخلص من هالمصيبه ؟!
بعد فتره من المشي اخيرا وصلت و بدت تشتغل من غير نفس
بعد ساعه من الشغل شد انتباها نفس البنات الثلاثه الي جو المره الي فاتت لكن هالمره ثنتين منهم كانو يبتسمون لها و كانت ترد عليهم بابتسامه باهته تعبانه
توجهت لهم بعد ما أشرو لها تجي لهم
….. : ها خلاص متأكدين من طلباتكم ماتغيرون رايكم تفشلونا ؟
… : اييه اييه اخلصي اطلبي بس
امجاد ابتسمت على اسلوب البنت لانها ذكرتها بلمياء جارتهم و طريقتها بالكلام
التفتو ع بعض بصدمه و قالت وحده منهم : تخيلوووو تفهم علينا ؟
… : لا صدفه ابتسمت اطلبي اطلبي بموت جوع
امجاد بابتسامه : الا فهمت
التفتو عليها بصدمه و قالت وحده فيهم : اماااا عاد ! عربيه
امجاد بابتسامه : سعوديه بعد
تفاجأت برد وحده فيهم بغرور : هه سعوديه و تشتغلين قارسون ! بلاش كذب
امجاد : الا والله سعوديه
ابتسمت وحده فيهم و بسرعه مدت يدها و قالت : انا اسمي جواهر و هذي “ و أشرت ع الي مقابلها “ ساره و هذي “ و أشرت عالمغروره “ ريما
امجاد بابتسامه مدت يدها : انا امجاد
ساره : ليش تشتغلين هنا امجاد ؟! يعني .. اقصد ماتوقعناك عربيه
امجاد بدون ماترد ع سبب شغلها : ليش واضح اني عربيه ! بالعكس
جواهر : والله انا عني كنت اقول تصلح تصير عربيه بس ماتوقعت انك صدق عربيه و سعوديه بعد مره صدمه
ريما بوقاحه : وانتي صدقتي انها سعوديه ؟! اللهجه تتعلمها من أى مكان حبيبتي حنا مانشتغل بهالاماكن
امجاد رفعت حاجبها و لا ردت عليها و قالت : وش تطلبون ؟
جواهر : ايي والله مميته جوووع تكفين ابي اومليت و بان كيك و فرنش توست مع بلاك كوفي ابفطررررر
ساره بصدمه : الله الله ! كل ذا لك .. من جدك انتي تبين تصيرين فيله ؟!
جواهر : اقووول جووووعانااااااه
امجاد بضحكه خفيفه : اوكي ابشري و انتوا ؟
ساره : انا اومليت بس
امجاد هزت راسها ايجاب و لفت على ريما : وانتي ؟
ريما من غير نفس : باكل معهم ،، ماشاء الله طلبو عن عشره
امجاد هزت راسها و بعدت عنهم تعطي طلباتهم للمطبخ ..


انتهى الجزء ...

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 15
قديم(ـة) 25-08-2014, 06:15 PM
صورة أنوار السكون الرمزية
أنوار السكون أنوار السكون غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية وداعتك قلبي مايبيني يبيك/بقلمي


..

للرفع

شدعوة ولا رد حطمتوني

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 16
قديم(ـة) 26-08-2014, 05:59 AM
صورة روعة غلا الرمزية
روعة غلا روعة غلا غير متصل
©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية وداعتك قلبي مايبيني يبيك/بقلمي


بااااااااااااااااااااارت رااااااااااائع
بلييييييييييييييز نزلي باااااااااااااااااااااارت

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 17
قديم(ـة) 26-08-2014, 01:19 PM
صورة Beno3sll الرمزية
Beno3sll Beno3sll غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية وداعتك قلبي مايبيني يبيك/بقلمي


آلسَـِْ♡̨̐ـِْلامَ علـِْ♡̨̐ـِْيگمَ
‏​​​‏​​‏​​​♥ ه̷̷َـَْـُلاٌٍﮯ وًَ غ̷̷َـٌَلاَّﮯ
ڪَـيـفـڪَ وهـََ بسّ وهــََ. يآحبي♡لك
رۈۋ‏عـِھّ الپااااارت نـِْاإأإأإيّےس ﻤـِْرھ ‏​​​ثآنكس يآعسل ..♡
يـْآلغـِْ♡̷̴̬̩̃̊ـِْلا متٰى تنزيـل الپارتات...متحمسهْ للتكٓٓملهـ
علىٰ أحٓر مْْن الچمرْ …
بـّـٌـْـَ(ۈنـْشـّﯙ فَگ ﻋ خَـّـٌيرٌ )ـَـّـٌـْآأإآيٌ


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 18
قديم(ـة) 27-08-2014, 01:43 AM
صورة أنوار السكون الرمزية
أنوار السكون أنوار السكون غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية وداعتك قلبي مايبيني يبيك/بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها روعة غلا مشاهدة المشاركة
بااااااااااااااااااااارت رااااااااااائع
بلييييييييييييييز نزلي باااااااااااااااااااااارت

اول ماخلص البارت الثالث ان شاء الله نزلته

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 19
قديم(ـة) 27-08-2014, 01:54 AM
صورة أنوار السكون الرمزية
أنوار السكون أنوار السكون غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية وداعتك قلبي مايبيني يبيك/بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها Beno3sll مشاهدة المشاركة
آلسَـِْ♡̨̐ـِْلامَ علـِْ♡̨̐ـِْيگمَ
‏​​​‏​​‏​​​♥ ه̷̷َـَْـُلاٌٍے وًَ غ̷̷َـٌَلاَّے
ڪَـيـفـڪَ وهـََ بسّ وهــََ. يآحبي♡لك
رۈۋ‏عـِھّ الپااااارت نـِْاإأإأإيّےس مـِْرھ ‏​​​ثآنكس يآعسل ..♡
يـْآلغـِْ♡̷̴̬̩̃̊ـِْلا متٰى تنزيـل الپارتات...متحمسهْ للتكٓٓملهـ
علىٰ أحٓر مْْن الچمرْ …
بـّـٌـْـَ(ۈنـْشـّﯙ فَگ ع خَـّـٌيرٌ )ـَـّـٌـْآأإآيٌ
عليكم السلام

العفو ولو واهم شي انه نال اعجابك الحمدالله

ان شاء الله اول ماخلص البارت الثالث نزلته

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 20
قديم(ـة) 27-08-2014, 01:57 AM
3bduallahalhajri 3bduallahalhajri غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية وداعتك قلبي مايبيني يبيك/بقلمي


مبدعة وبإنتظار التكملة ♡

ويشرفني بقراءة منج لروايتي الاولي بالنشر بأسم { قصة حياتي } واتمني رد منج ♡

الرد باقتباس
إضافة رد

رواية وداعتك قلبي مايبيني يبيك/بقلمي

الوسوم
حبيبتي , رومانسيه , روايه , سواد
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ روح زايــــد روايات - طويلة 34108 الأمس 06:23 PM
رواية من تحت سقف الشقى أخذتني / الكاتبة : نرجسيه؛كاملة فتون الوررد روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 2350 29-05-2019 09:51 AM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ وردة الزيزفون روايات - طويلة 18339 04-08-2013 11:40 AM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ روح زايــــد روايات - طويلة 2003 07-01-2012 08:52 PM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ روح زايــــد روايات - طويلة 2018 20-05-2011 10:18 PM

الساعة الآن +3: 03:05 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1