&نـــونـي بنت الجنوب & ©؛°¨غرامي فضي¨°؛©

عند عنود
تتقلب ماجاهااا نوم في هالغرفه
ناظرتهاا كان فخمه بشكل عندها فضول تعرف كم في الليله الوحدة هذي قيمتهاا حست بعطش مافيهاا تصبرر اخر مرة شربت يمكن امس يمه راح اموت وقفت ومشت على أطراف
اصابعها ماتبي تتطلع اي صوت وتقربت من الباب
وقربت راسهاا تسمع له صوت مافي شكله نام
يمدي بسرعه اروح اجيب مويا وارجع فتحت ا لباب بشويش
وطلعت ناظرته كان رامي حاله على الكنب شكله يضحك
من طوله الكنبه ماجت عليه مشت بشويش وسحبت مويااا
ورجعت بسرعه اوف وقفلت الباب وهي تتنهد براحه الغبي نومه ثقيلل هههه والله يحزن خليه يستاهل ونامت براحه بعدهاا
غسان
حس فيها لما طلعت ولماااخذت المويا بس طنش حس انه زعلان منهاا من جد حاقد عليهاا لوو هي صغيره تنبلع على هالحركه بس ماشاءالله كبير وفاهمه رجع تقلب على هالكنبه الزفت
عياا يجيه نوم
عنود
فتحت عيونهاا على دق الباب تقلبت بضيق اوف وش هالازعاج
شافت نورر الستارة داخل لهاا في الغرفه قالت بصوت فيه نوم: نايمه افهم عاد
غسان وهو واقف عند الباب وقرفان من حاله حتى ثوب العرس عليه لسى يبي شورر بس وينام على مكان مريح قال بحدة: افتحي وبعدهااانامي
عنود بخوف وتتوتر:وش تبي
غسان بصرخه: عنود
عنود دفت المفرش وتقدمت للباب فتحته وقفت وهي ماسكته
عشان مايدخل
غسان وهوو يناظرها وهي قايمه من النوم حس نفسه خق ياناس يموت فيهاا جمالهاا يذبحه قال بهدوء:ابي اتحمم قرفان من حالي
عنود بعدت عنه شوي : ياليت بسرعه عشان ابي انام
غسان بقهرر مسكهاا من يدهاا: انتي ليه كذا قليلة ادب
عنود بصدمه تناظر يدهاا معقول ذاا تركي ثاني لا انا مورهف اسكت عنه لاااناقويه بصرخه:لو سمحت لاتمد يدك ثاني فاهم مو انااللي انضرب واسكت """""""البنت متعقده الله يسامح اخوها
غسان فك يدهاا وهوو يناظرهاا:اناا متى مديت يدي
عنود بقهرر:واللي سويته اللحين كان تبي تخلع يدي
غسان بخوف عليها وهوو يرجع يمسك يدها ورفعهاا لفمه باسهاا:بسم الله عليك
عنود ماعرفت تتصرف حست بخجل غطت عليه وهي تسحب يدهاا منه بقوه: لا تعيدها ثاني
غسان سحبهاا بقوه له وضمهاا غصب عنهاا وهي موو راضيه تحاول تفك نفسهاا منه وقال بهمس: لا بعيدها ثاني وثالث
عنود بعصبيه وكمان اول مره تحس بقرب رجال كذا قاطعته : خلاص فكني

غسان بعدهاا وناظرها بحزن وهو يهزز راسهاا وقال بهمس: وش تبي وترضي علي
عنود بقهرر:ماينفع الللحين خلاص الله يعيني ارتبط فيك ولا ارجع مطلقه لاني اللي يرضيني الطلاق بس مابيه شفت حد مثل حالي ولا تسالني السببب
غسان بقهرر:وين الخجل اللي اسمع عنه عند العروس


يقولون حتى غصب تتكلم عند رجلهاا اول مايتزوجوون وانتي اشوف لسانك اطول منك
عنود وهي تحاول تقهره مثل مايقهرها : لا اناا لساني مو طويل بس يمكن من كثرر ماخطبتني طيحت الميانه وهي ترفع حواجبها عشان تقهره وكمان النصيب حكم علي
غسان : حلوو مدام كذاا اجل لازم تتقبلي حياتك وتخلينا نعيش مثل اي زوجين وتخففي من حدة لسانك لانه كذا ماينفع معي لاني مطول بالي غصبب واتقي شر الحليم اذا غضب
عنود بعدت عنه وجلست على طرف السريرر:خذي اللي تبي مني مايهمني صارر
غسان : مو اناللي افرض نفسي عليك

عنود بسخريه:لا ي شيخ بالله تكفى لا تخلييني اذكرك بتاريخ خطوبتك لي هذا مو فرض إلا قول صمغ الاصلي كمان
غسان هزز راسه:اوك يصيرر خيرر واقولها لك من اللحين مدام هذا ردك اجل وش هوله انتظرر اعتبري نفسك زوجه بحق وحقيقه لي وياليت اشوف بس نظرة خجل في عيونك موو واحد من اخواييي جالس يردد في الحكي كمان وطنشهاا وراح ياخذ حمام بارد يمكن يخمد النار الي جوات قلبه من كلامها السم
عنود تابعته لما قفل الباب يعني اشلون غصب هوو
يالله عنود مالك فيه خليه يسوي اللي يبي مصيره يمل
بس عنود انتي ماتبيه لما متى تتحملي بس تذكرت هي راح ترجع لمين
لتركي والله مايرحمني بس هالثورر مقدور عليه وانا له والله اخليه يكره عمره
@@@@@ @@@@@@@@@@@@@@@@
@@@@@@@@@@@@@@@
عند رهف
فتحت عيونهاا سحبت الجوال شافت باقي شوي ويأذن الظهرر
قامت تقربت من ولدهاا شافته نايم لسى بسم الله انفجعت ماينام كذا إلا تعبان لمست راسه مافي حرارة ولآشي حملته فتح عيونه
جلست تحبب فيه فديتك يمه حتى انت تعبان من العرس رضعته وخلته مكانه يلعب ويطلع اصوات مع نفسه الله لايحرمني من حسك
ناظرت مكانه بحزن غريب وين نام معقول جاا نام وطلع بعدهاا
تذكرت ان اليوم ماعليه دوام بعد يومين قال لهااا
لان واحد من اخوياه ماسك عنه
هزت راسهاا بحزن على حالهاا وحاله دايم فيصل يتسبب في عذابهم استغفرت وقامت غسلت وتوضت وفرشت السجادة وصلت فرضهاا
ورجعت تمدتت وهي تبكي تحس نفسهاا مجروحه ماعمرها توقعت يوم تقول له احبك يقوم يقابلهاا بكف ليه هي وش هالذنب اللي سوته عشان يستاهل ذا كله يقول مايحب حد يكذب عليه طيب بدأيه زواجنا مو كان كذبه بس احمد الله انهاا كذبه لانه لوو صدق اغتصبني والله اللي خلقني اني مااسامحه ومفروض يأخذ جزاه موو اني احبه واسامحه وخلاص بس الحمدلله طلع الموضوع كذب ووعشان يصل لي مقدرة هالشي وكنت ابي اقوله كذا اللي خلاني احبك ان طلع كله عشان تصل لي وماسويت هالشي صدق لانه هذاا مافيه شيء يشفع له لوو سواه هذا شرف
واللي يلعب فيه يستاهل الموت وقليل في حقه استغفرالله العظيم اللهم ابعدناا عن هالاشياء واهدى شبابنا وبناتنا
واللي يقدم على هالشي لازم يلقى جزاه بنت ولا ولد الله يسترنا بستره
عند تركي
فتح عيونه وهوباقي يحس بصداع اول مره يحس فيه
اااه وقف لماا سمع صوت الاذن
قام اتجههه للحمام وغسل وتوضى واتجهه اخذ ثوبه اللي خلعه وخلاه على الكنب ناظره شافه نظيف يمشي ولحق على الصلاه في المسجد بعدهاا رجع كمان جلس في المقلط وهوو ضايق

مايبي يدخل البيت ويشوفهاا بكذبهاا ذا معاد يثق فيهاا
شغل التلفاز وجلس يتابع وهوو فكره بعيد
@@@@@@@@@@@@@@@@@@
@@@@@@@@@@@@
في الصاله
الجدة : يمه سوسن روحي صحي رهف واخوك باقي شوي ويأذن العصرر حرام الصلاة راحت عليهن
سوسن : يمه مابي ازعجهم استحي والله خليهن هم يصحووا من حالهن
الجدة بعصبيه:مامن ازعاج روحي بس إلا الصلاه يصلوو فرضهن ويرجعن يغطن ينامن
محدن صوبهن
سوسن قامت مكره ماتبي هي كذا طبعهاا لوو في غرفتها مع زوجهاا ماتحب حد يزعجهاا حتى بزرانها ياويل حد يدق عليهاا غرفتهااا دقت خفيف ويصوت واطي :رهف
رهف سمعتهاا بهدوء رفعت نفسهاا وعدلت المفرش عليهاا:ادخلي حبيبتي
سوسن بخجل فتحت الباب تفاجأت ماشافت تركي:مساء الخيرر ي حلووه
رهف ببسامه:هلا مساء النورر
سوسن تناظرر مكان تركي: ماشاءالله متى صحي وميمه مسويه سالفه ليه فاتتكم الصلاة
رهف بكذب :لا صحي من بدري راح مشغول مدري يقول معه مشوار والحمدلله طمني ميمه الصلاه في وقتهتا ربي يثبتنا ان شاءالله
سوسن : غريبه متى راح
جالسين حنا في الصاله من عشره مافي نوم مع ميمه الله يخليها بس
رهف بكذب وتوتر:لا بدري نزل حتى قلقانه عليه وبكذب كملت كمان وماعندي رصيد
ادق عليه لوو ماعليك امرر دقي شوفي وينه وعشان اجهزز له الغداء
سوسن ابشري اللحين اعطيك جوالي وكلميه بنفسك دقايق بس اروح اجيبه وارجع
رهف بسرعه:لالا انتي دقي عليه بس وقولي له يدق علي وايه كمان دقي على جواله السوا مو المفوترر انسرق
سوسن: لا وش هوله هالمشوار كله دقي انتي عليه
رهف اوف كيف اخرج نفسي ياربي ساعدني
جيت اتكلم ماشفتهااا
سوسن وهي تسحب جوالها من الشاحن وتكلم الجدة بصوت عالي عشان تسمع:اقولك صاحين وتركي مو هناا طالع من بدري
الجدة تصارخ: وش تقولي
سوسن : اقول ميميه مشوارك طويلل صح اعطي البنت الجوال وارجع لك
ودخلت وهي تدق رقمه
تركي وهوو متمدد على الكنب سحب جواله لما رن شاف رقم سوسن : هلا والله
سوسن وهي تضحك:هلا فيك حبيبي وينك
زوجتك تقول طالع من الصبح وميمه رجتناا وراك
كويس وامي نايمه كانت سوت هي سالفه لانك تأخرت اخوكم وينه وليه كذا طالع بدري وانت عارف من هالكلام اللي مايخلص نفسي اعرف ليه هم كذاا يقرقرن كثيرر
تركي عدل نفسه على الكنب يحس صداعه زاد عليه منها وصرخ فيهاا:والله ماغيرك يقرقر كثيرر اجهدي مره كبيره وانتي عقلك كذا خفه
بالله كم كلمه وراء بعض قلتيهاا أعوذ بالله منك
سوسن :هييي لا تصارخ خذ مرتك تبيك تقول قلقانه عليك اخس يالحببب
تركي حس بقهرر كمان تكذب وتسوي نفسهاا مهتمه
رهف شافتها تكلمه وهي تحس برجفه في يدهاا وتدعي انهاا تكلمه هي ويكفي مو لازم تعطيهاا بس وين ذي سوسن تموت لوو ماتحشر نفسهاا والمصيبه انهاا ماتفهم لا لا لازم تسوي اللي تبيه اخذت منهاا الجوال وانا مافيني اتكلم قلت بخوف:الو
تركي بقهر وهوو يسمع صوتهاا كذا تكلمه ولا كنهاا سوت شيء قفل عيونه وقال بحدة: خلاص يكفي كذب
رهف وهي تناظر سوسن ماتبيهاا تحس : احم متى جاي عشان احضر غداك
تركي بصرخه :مالك شغل فاهمه وقفل في وجههاا
رهف ناظرت سوسن كويس شكلها ماحست انه قفل اوو صرخ لانهاا التهت وهي ترفع العطرر وتشم ريحته مو قلت لكم ملقوفه سويت نفسي لسى اكلم:اوك خلاص دق اذا تبي لا نأكل مع بعض هههه اوك اذا جعت اكلت بس فيني انتظرك عادي يالله بحفظ الله
لا تسرع انتبه لطريق باي ومسويه انها تقفل وتناول سوسن : شكراً سوسن تتطمنت عليه
سوسن وهي تغمزز لهاا:حركات والله تتطورناا ايه فديته اخوي ينحب غصب بس اناازعلانه منه قلت له نزل عنود رفض يقول ماله نفس ينزلهاا عريسها كان ودي عنود تجلس زيادة على الكوشه ونرقص لهاا ويجي ينزلها مثل سماح
رهف ابيهاا تسكت ياربي كلمه وراء كلمه: يمكن عريس سماح من العايله عشان كذا دخل ونزلهاا
سوسن : سماح اتصلت قبل شوي ومسويه مناحه وتبكي تقول زوجهاا رافض يجي إلا يكمل السنه
وهي ودهااا تجي هنا عشان رمضان
رهف بصدق:والله وحشتني من جدد
تذكرت عنود فديتهاا إلا وش تووقعي عنود تسوي
سوسن :اكيد في مطعم اللحين وامي تقول يمكن تسافر لان ام غصن قالت لهاا ان شاءالله لما تسافرر شهرر عسلل تتونس
لما شافتهاامس تبكي سالت امي وش فيهاا حاولت ماتوضح لهاا قالت بس عشان ماتبي تفارقناا بس والله كان ودي اقول لهاا بسبب الغصن تبكي وكذا اطيح وجهاا واكسررر خشمهاا ذا اللي رافعته على الفاضي

رهف بهدوء: ربي يسعدهاا
ان شاءالله
سوسن : امشي نطلع عند ميمه وهي تتجهه لسريرر مشعل وتاخذه وابي اسرق العسل منك ذاا وانتي الللحقي اوك
رهف : اوك الحين طالعه معك
@@@@@@@@@@@@@@@@@
@@@@@@@@@@


&نـــونـي بنت الجنوب & ©؛°¨غرامي فضي¨°؛©

بيت ام غسان
ام غسان بعد ما ودعت خواتهااا وهي زعلانه تبيهم يجلسوو زيادة بس رفضوو وراهم سفريات عشان العطله
جلست بالصاله بتعب : والله زعلانه عليهم
ابوغسان :سافري عندهن لوو تحسي انك لسى ماشبعتي منهن
ام غسان بقهرر: هاادا اللي انت تبيه
ابو غسان: لا قصدي مو كذا بس احسك زعلانه عليهن حيل
ام غسان: لوو انهم راح يجلسوو في جدة كان رحت من غيرر مانتظرر تقولي بس كلهم مسافرين يتمشووا
ابوغسان بسخريه:غريبه ماسحبتي الهبيل هالمره وقلتي يالله ابي اسافر خارج المملكة طفشت من الحبسه
ام غسان بهدوء : ماراح اروح ولانسيت عملية ولدك
صدق انك ماتدري عنهم والحريم لحسوو مخك
ابو غسان بحزن على حال ولده الللي كل مايجي يتردى حاله: الله يشفيه ويطول في عمره إلا دقيتي على غسان
ام غسان بقهر منه: لا مادقيت خليه هذاك العريس والله امس اخت مرته قهرتني تقول تلاته مرات خطبهاا ولدك ماقالي
ابو غسان بحده: ذحين مقهورة ومسويه فيهاا خلاص وش تستفيدي خطبها ثلاث عشرر اللحين هي مرته وهو زوجهاا وخلاص صدق لو ماحصلتي مشكله تتطلعي من تحت الارض الله يعينك على نفسك وقام مطنشهاا
ام غسان وهي مصدومه من هبته فيهاا: شوفووا الرجال كيف
الله يصبرني بس روح روح لها يمكن تبي تموت اللحين بدونك
ابو غسان طلع وسكرر الباب بقوه وراه
طلال قابل ابوه برا وهوو معه غداء : هلا والله وين ي رجال
ابو غسان ناظره: ابوك لوو نسيت
طلال بعربجه:افاا يبه انسى لسى بس اناا جالس اعزم
والله حلفت تتغدى معي اللكل نايم قلت اروح اخذ لي
ابو غسان دفه عن طريقه معصب: ابعد بس ي ولد امك
طلال: طيب لاتتدف قول وخر وانا اوخرر هواا
وكمل مشواره لداخل البيت شاف امه قدامه وحواجبها طايره لنصف جبهتاا عرف انهاا معصبه حط الاكياس على الطاوله
ونزل سلم على راسهاا : مساك الله بالخيرر
ام غسان: هلا حبيبي
طلال : يالله خاويني في الاكل جبت من برا نايمين حضرتهن
ام غسان: ايوه نايمين لسى اليوم ومافي احد قام
لانهم كان سهرنين وقامووا حضرو فطورر لأهلي قبل مايمشووا وقلت لهم يرحووا ينامووا
طلال : ايه واناالمسكين رحت في هالحراجيب غداء
ام غسان: وش مصحيك انت
طلال : مانمت لسى مواصل
ام غسان بصدمه:وليه ان شاءالله
طلال :والله جالس احتفل باخوي
ام غسان بسخريه: ي سلام وش هالاحتفال اللي يستمرر ذاا كله
معقول فرحه له ولا تبي مصلحه منه انت
طلال مسوي نفسه زعلان:ليه كذا يمه ماعمر احد اعطاني وجههه وكمان دايم شاكين فيني اني ابي من احد شيء لا كذا ماارضى
ام غسان عارفته: اقول طليل وش عندك
طلال : لا بس ابي شوي يصحى وادق عليه يطلع خوي انصاد
امس
ام غسان:وش السببب اللي انصاد سبته
طليل: مدري عنه
بس دقووا علي وقلت لهم ابشرووا بس اخوي مثل مانتو عارفين عريس يصحى واقول له اذا قدر يساعدكم اعطيكم خبررر
خليك ذحين من خويي شفتي لي وحدة كذا قمررررر يقط الطير من السماء
ام غسان : عادي كلهم كان تذكرت جوري البنت حلوه بس
خفيفه شوي صح تحبهاا غيرر عن اختهاا بس هي تبي وحدة لطلال عاقله وهذي مهفه اكثرر منه يعني ماتصلح له
وكمان فيه بنت ثانيه الظاهر بنت خالتهم قالت لي سارة
حلوة وكمان كبيره شوي تصلح له وشكلها عاقله ي ربي وش اسمهاا ايه تذكرت دلال
طلال وهوو يناظرر امه:يمه كل ذا تفكيرر
ام غسان: يالله قوم نتغدا
طلال قام دف الطاوله وجلس على السجادة وفرش السفره ويبي يكب الرز سمع صرخة امه
ام غسان من اول تتباعه تبي تشوف لوين يبي يرسى بس لما شافته سحب كيس الرز ويبي يكبه على السفره كذا صرخت : ايش تسوي ي مجنون
طلال بفزعه: وش فيه
ام غسان:تحط كده الرز انت وش بوه عقلك دقايق بس اجيب طبق
طلال :الله يسامحك يمه خرعتيني حسبت فيه شيء وبعدين ماعليك حناا كذااا ناكل في الاستراحة والله يمه وناسه قومي بس قابليني يجعلني ماانحرم من هالوجههه اللي دوم معصبب
ام غسان هزت راسهاا بعجززز
ونزلت تاكلل معه
طلال يضحك يصوت عالي:يمه وين البرستيج طاح اليوم
ام غسان : وانت اللي يجلس معك يبقى برستيج
طلال :والله يمه كذا وناسه وش لك مصعبه حياتك ومصعبه حياة الدلوعه المايعه معك

@@@@@@@@@@@@@@@@@@@
@@@@@@@@@@@@@@@
عند غسان
وهوو جالس ينتظر الغداء اللي طلبه
سمع صوت الباب اتجهه له اخذ الاكل وبعدها
دخل شافهاا مسرحه وجالسه على السريرر قال بهدوء: قومي غداء
عنود ناظرته : شكراً مالي نفس
غسان تقرب منهاا وجلس قريب منهاا وقال بهدوء : مااكلتي شي من امس وانا معك
عنود وهي تناظر الأرض :ماحد ماسك يدك كل بالعافيه
غسان تنهد بعجز: عنود ليه العناد قومي كلي
عشان بعدهاا ابي اوديك الشقه حقتنا تشوفيهاا وبعدهاا نسافررر
عنود ناظرته بصدمه:نسافررر
غسان هزز راسه بدون صوت
عنود :مين طلب منك سفريه كنسلهاا اوك
غسان بقهرر وقف: لا ماراح اكنسلهاا ولوو علي ماسافرت فيك
بس هاذي هدية طلال ومستحيل ارده
عنود بعصبيه:غسان لا تحرق دمي سفر ماراح اسافرر
غسان بصرخه:لا ماحزرتي بتسافري وغصب عنك ترى ماسك
نفسي غصب واقول ي شيخ تحمل بس خلاص مدري وش تبي
عنود كشت من صرخته هوو كذا دوم هادى ويصرخ فجأه يخليها تموت من رعبهاا
غسان استغفر ربه: قومي الاكل برد
عنود هزت راسهاا على انهاا ماتبي
غسان مد يده وسحبهاا من يدها ومشاهاا معه وجلسهاا على الكنب وجلس قريب منهاا وقال بهمس : تعبان خدي تكفيين ارحميني وكلي
عنود حست بخوف من قربه وكمان من كلامه وهوو كذاا قريب منهااا شافته ماد لها الملعقه
غسان:خذي كلي اخاف اكلك اناا ترميهاا في وجهي ادري فيك اخلاق عدم
عنود رفعت حاجب من نهاية كلامه جت تقوم
غسان رجع مسكهاا من يدهاا :خلاص أسفين وتقرب منهاا
عنود حست بضيق ليه كذا مايفهم اني ماابيه
اعطته نظره أحترم حاله بعدهاا واخذ ملعقته وكل
عنود شفت االاكل حسيت بجوع ناظرت الملعقه في يدي مديتهاا واخذت ملعقله سلطه مسويه فيهاا اني ماابي
واناا ودي اخم الاكل كله بعدهاا حبه حبه وصلت لصحن الرز وحسيت اني اكل بشهيه مفتوحه كمان
غسان ماسك نفسه لايضحك بس غصب عنه قال لما شافها قربت تشبع والله لاافشلهاا مثل ماتسوي فيني :هذي اللي ماتبي
عنود غست رفعت راسهاا وناظرته : سحبت كوب المويا وشربت وقالت بسخريه: لا تخاف ي البخيل ابي اخلي لك منه للعشاء ادري فيك تفكرر تخلي منه عشان ماتطلب وتخسرر
غسان بصدمه : انا بخيل مين قالك
عنود وهي ترمي الملعقه انسدت نفسهاا:محدن قالي اناا عرفت من حالي ومن توو الدليل
غسان شافهاا معطيته ظهرهاا معقول ذي عروس اللي يشوفهاا يقول لنا عشرين سنه مع بعض
و ترادد في الحكي كلمه بكلمه ولا النظرات اللي مالها داعي
سحب جواله فتحه اخخخخ غسان مصدق حالك انك عريس ومقفل جوالك عشان محدن يزعجكك قال عريس قال عريس طلل
@@@@@@@@@@@@@@@@@@@
@@@@@@@@@@@@

بيت ام فيصل
تركي دخل وهوو معصب حده ومايبي يشوفهاا بس غصب عنه لما دقت عليه سوسن شافهن كلهم قدامه حتى هي حضرتهاا مسنترة تهمزز لميمه رجولهاا بجمود : السلام عليكم
رهف رفعت راسهاا ناظرته كان شكله تعبان وجههه باين عليه مانام زين ياربي انا وش سويت لذا كله صح غلطانه طلعت بدون أذنه بس غصب عني والله
اللكل رد السلام عليه
تركي جلس على الكنبه ورمى حاله بطفش
الجدة:وش فيه كذا شكلك عسى مو تعبان
تركي وهوو يهززر راسه من غيرر مايبي يناظرهاا عشان اللي جنبهاا : مافي شيء بس مصدع
الجدة : وش هوله تتطلع في هالشموس وتتعب حالك
تركي : كان عندي مشورر وناظر سوسن اللي ماسكه مشعل
هاتيه وقومي حضري غداي
سوسن:ابشر ي خوي
رهف بسرعه قامت: اناا اروح احضرر غداك
تركي وهوو ياخذ ولده وبحده ومن غيرر مايناظرهاا:انا قلت سوسن
سوسن شكت ان بينهن شيء بس مشت متجهههه لمطبخ تحضر له
الجدة بعصبيه:ليه ماخليت مرتك تحضرر لك وجاي بشرتس من براا
تركي وهوو يحاول يمسك نفسه: يمه ابيهااا تجلس تهمزك مابي اشغلهاا عنك الله يطول في عمرك ولا هذا جزاي
الجدة بنظرة شك: تقولهاا صادزز انت
تركي :ايه يمه
وهذا كله وهوو ماناظر حتى يمهاا يكلم ميمته من غيرر مايناظرهاا يلعب في ولده ويحبب فيه
سوسن دخلت وفي يدها سفره الأكل: يالله حبيبي سمي
تركي وهو يحمل مشعل ويتقرب من رهف :اوك
ومد بمشعل لرهف مدت يدهاا تاخذ ولدهاا بالغلط لمست يده سحب يدة بطريقه جرحتهاا حيل وناظرها بحدة وقال بهمس وهوو منزل نفسه لهاا :ياليت تنقلعي من هناا كاره تواجدك
رهف
حست بنار جواتهاا من كلامه ياناس هي وش سوت لذا كله حذ يفهمهاا ماتستاهل هالعقاب كله ليه كذا قاسي
تركي جلس على السفرة: وين امي مااوشوفها جالستن معاكم
سوسن :امي مصدعه من تعب العرس والبنات كمان نايمن مافي الا حنا صاحين في البيت
تركي ناظرهاا:وين زوجك
سوسن:تغداء من بدري مع احمد وراحوا المزرعه تدري فيه لوو شاف احمد خلاص معاد اشوفه بعدهاا حتى نومه نام معه في مجلسه
تركي في نفسه كويس لانه كان نايم هو في المقلط هز راسه: الجوو موت حر براا اي مزرعه الحين
@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@
@@@@@@@@@@@@@


&نـــونـي بنت الجنوب & ©؛°¨غرامي فضي¨°؛©

رهف
حست نفسها راح تبكي وقفت بهدوء ومشت متجهه لغرفتها
سوسن شافتهاا رايحه: رهوفه على وين
الجدة بقهررحاسه انه قال لهاا شي يوم اعطاها مشعل: مدري وش قايل لها ولد امه

تركي رفع راسه وهو يأكل ومسوي نفسه مصدوم موو ناقص حكي الجدة: اناا وش قلت
رهف بسرعه :لا لا ميمه بس اناتعبانه ودي اروح انام شوي
تركي: شفتي دايم ظالمتني الله يسامحك بس
الجدة : كل بس كل والله ماغيرر هالضعيفه مظلومتن معك
بس خاف ربك فيهاا تراهاا يتيمه ودعوتهاا ماترد
تركي بقهرر ومن غيرر مايحس رفع صوته عليهاا :اللحين وش سويت اناا جالستن لي من وقت مادخلت
رهف حست بخوف اكيد بتصير مشكله : والله ي جده مافي شيء وهاا هذي جلسه
الجدة: لا يمه روحي نامي وهذا رفع صوته علي من حقه لاني في بيته لكن اناعلي اكرم بيتي ومحدن يقدر يرفع صوته ولا يذلني بشي سوسن دقي على احمد يجي ولا خالك
تركي بسرعه وبندم :يمه وش هالكلام وقف قام انحنى عليهاا يبي يسلم
الجدة مدت يدهاا ماتبيه يقرب منها:روح كمل اكلك وابعد عني
سوسن : خلاص يمه والله مايقصد بس هوو تعبان
رهف ساكته تتبابع بصمت
تركي بصرخه :انتي ساكته كذا وانتي سويتي المشكله
رهف بسرعه: وش اقول طيب
سوسن راحت بسرعه تصحي امهاا لما شافت جدتهاا مصممه
ام فيصل طلعت معصبه من حكي سوسن وقفت قدام تركي: من جد رفعت صوتك علىجدتك
تركي بندم:والله يمه مااقصد
سوسن :ايه يمه والله موقصده
ام فيصل وهي تناظر امهاا: يمه
الجدة قطعت عليهاا:ابي بيتي وبس
تركي بقهرر وهو يحط يده على خصره مو عارف يتكلم: ميمه فديتك خشمك اناا افهمي علي والله موقصدي كنت تعبان بس
وانتي جالسه تتهميني اني سويت لها شيء وهذي هي قدامك للمره المليون اقولك اساليها
الجدة وهوو منزله راسها :مالي حاجتن اسألها وهي لها رب كريم لوو انت مسوي بهاا حاجه اللي ابيه االللحين بيتي وبس
ام فيصل : خلاص خذ زوجتك وفارق
تركي : يمه
ام فيصل ا شرت له يسكت ويطلع
تركي اتجهههه لغرفته يبي شورر ويغيرر ملابسه ذي اللي عليه من امس وبعدها بينقلع من هالبيت كله
ام فيصل ناظرت رهف : خلاص روحي
مع زوجك
رهف كان ودي اقولهاا هو مايبيني كيف اروح
انسحبت بهدوء ليه دايم تحصل معي مشاكل ليه كذا
صرت اكره اطلع من غرفتي والله
دخلت الغرفه وماشفته قدامي وسمعت صوت المويا حطيت ولدي وخليت الهايه في فمه عشان مايجلس يبكي ويعصب على اني
ماحب احطهاا كثيرر في فمه
جلست انتظرر وش يسمني فيه سمعت صوت باب الحمام الله يكرمكم ينفتح حسيت برجفه وخوف
تركي شافها قدامه طنش جلس ينشف شعره
ولبس واخذ مفتاحه وجواله وطلع ولا حتى ناظرهاا
رهف
تنهدت براحه لما طلع الحمدلله صرت افرح بتتطنيشه لي ولا يرمي علي كم كلمه تحرقني
حسيت بوحشه في البيت ياترى خالتي قنعت جدة تجلس
وكمان عنود وش مسويه حبيبتي بدونها البيت مو شيء
ناظرت مين فتح البااب بقوه خفت حسبت تركي
تنهدت براحه لما شفت جوري: بسم الله وش فيك كذا
جوري: ابيك بسرعه تقولي وش صار وميمه كذا قالبه الصاله تصيح تبي تروح
رهف : مافي شيء روحي اسأليهاا هي
جوري بقهرر: زفته اقولك عيت تقول لي
وامي ضربتني يوم سألت وشردت عندك منهاا ويالله انتي قولي لي هذي فرصتي انتقم منهاا
رهف بقهرر رميتها بالخداديه : احترمي حالك وش فيك كذا انتي
وش ذي تنتقمي منهاا
جوري: ايه بلاك مقد حسيتي بعصاهاا مافي إلا انا بس تسطرني فيهاا وعشان كذا جت الفرصه
رهف بسخريه: على حد علمي البيت كله يسطرك
ماجت عليهاا هي بس وحتى انا ودي اقوم اسطرك وبعدين وش مصحيك مو كنتي نايمه
جوري: سوسن
رهف: ياربي وش هالسوسن معقول صاحيه ذي تصحيك ليه
جوري وهي ترمي حالها مكان تركي : ألله مكان اخوي مريح
رهف ناظرتهاا بسخريه: اعجبك
جوري : ايه مره إلا بالله قولي وش السببب واناااشحن لك من عندي ها وش رايك بالعرض
رهف: وع من زينك عاد اخذ منك وبعدين مين قال اني ابي شحن
جوري: اتحدى ان جوالك فاضي
ولا نسيتي يوم تشحتي تذكري ويوم كناا نخدم ابووي يوم كامل عشان يعطيناا شحن
رهف: الحمدلله اخوك مو مقصرر والله يرحم عمي فديته كمان كان مومقصرر
جوري بحزن: تصدقي وحشني تذكري يوم تركي عصب علينا وخلانا في السطح يوم عدمنا سيارته وهوو توه مطلعهاا
رهف : ايه اذكر كان فيهاا غبرة وحنا يقال ننظف جبنا فيري وجلسنا ننظف بذمه وضميرر بس بعدهاا كان يبي يذبحنا قال ايه غبرة بلدها وهو يبي يحتفظ فيها

جوري تكمل بحزن: جاا فتح علينا باب السطح وحنا خلاص نبي نموت من الحر
رهف : ايه اذكرر ويوم جلس يهاوش تركي ليه مسوي كذا فينا
جوري وهي تكمل : ايه يومها قال كان اعطيت كل وحدة كف ولا حبستهم في هالحر
ويومها اعترضنا قلنا لا نجلس اسبوع في السطح بس مايعطينا من كفوفه
رهف
هزيت راسي لهاا تذكرت الكف اللي اعطاني هوو لليلة البارحه
اااه حسيت فكي انخلع منه ونصه جا على اذوني فقت من سرحاني شفت جوري تبكي
ضميتهاا وجلست ابكي معاهاا ابكي كل شيء ابكي ابوي امي اخوي عمي ابكي حظي ابكي خوف من تركي ....ااااه ياعذابي
جوري وهي تبكي : وحشني بابا ي رهف وكمان عنود امس غصب نمت بدونهاا
رهف وهي تبكي: كلنا وحشنا الله يرحمه وعنود كلنا مآثر فينا غيابها من البيت بس مانقول غيرر ربي يسعدها بس
@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@
@@@@@@@@@@@@@

عند مكان اول مره نزوره
امريكا
سماح زعلانه من علي سوت الغداء ودخلت غرفتها
علي
وهو يفتح باب الشقه ماشافها قدامه
دايم تستقبله لها اسبوع وهي زعلانه عليه
اتجهههه لباب الغرفه فتحه وقال بتسامه وهو يشوفها

ماسكه جوالها: فديت الزعلانين انا
سماح ببرود: اكلك جاهز احط لك
وهو يرمي كتبه على السريرر ويجلس قريب منها: بشرط تاكلي معي موو لحالي اشفقي علي حرام عليك
سماح بدلع:وانت ليه ماشفقت علي وخليتني احضر زواج اختي
علي بعجز تعب وهوو يفهمها: ي قلبي انتي مفتكره المسافه قريبه
سماح : الطايرة تقرب كل بعيد
علي وهوو يهز راسه:عارف حبيبتي بس صعب احصل احازة تعرفي انتي دراسه وهم ي دوب اجاهزة قبل العيد بشوي يعني نلحق أسبوع في رمضان عند اهلنا الا العنود تستاهل مين يتعب عشانها وينزل ربي يسعدها وهوو يمسك يدها ويرفعها ويبوسهاا وبهمس مااحب اشوفك زعلانه مني
سماح بخجل: اوك
علي بضحكه: اخيرآ مابغينا اوف تعبت واناارضي فيك
سماح وهي توقف : وش اسوي غصب عني ارضى عليك
احبك ي ابو اذون
علي ناظرها وهوو عاض على شفته وبشك : ابوواذون والله مو حكيك
كلمتي جوري اليوم
سماح بضحكه عاليه: ايه توني قفلت من عندها
علي هز راسه: أجل خلاص فهمت السالفه قومي حضري غداي وهذا وجهي لوو خليتك تسافري حتى في الاجازة
سماح بصوت عالي: سمعتك ترى
علي: هههههههه


&نـــونـي بنت الجنوب & ©؛°¨غرامي فضي¨°؛©

في الفندق
غسان دخل بهدوء للغرفه بيشوف وش تسوي
عنود ناظرته لما دخل ونزلت راسهاا لجوالهاا المقفول مقهورة خلص شحن تبي تكلم اهلهاا
ودها تروح عندهم
غسان جلس على طرف السرير وقال بهدوء: قومي خذي اغراضك والبسي العبايه عشان ابي اوديك
عنود قاطعته:وين
غسان ببتسامه: ابيك تشوفي الشقه اللي اخذتها لك
وكمان ابي اودع اهلي و موعد طيارتنا 11 في الليل ان شاءالله
عنود هزت راسهاا بهدوء
غسان: ماسالتي وين السفريه
عنود : مايهمني
غسان : اوك أجل قومي
عنود انقهرت توقعت يقول وين فيها فضول تعرف وين بيطيرر فيهاا هالمغازلجي قالت بقهرر: ابي شاحن
غسان: معليش ماجبت معي
عنود طنشته وقامت حست انه قام وقف وراها
غسان مسك يدهاا وولفهاا له:عنود كم عمرك
عنود بقهرر: لا ي شيخ يعني ماشفت في العقد
غسان بهدوء: جاوبي قد سؤالي
عنود وهي رافعه خشمها لفوق نفس حركة امه تذكرهااا على طول لا مايبيها تصير مثل امه قويه وتصير حياتهم مثل ابوه وامه ومشكالهم اللي ماتنتهي: كل ذا تفكيرر ولا نسيت ان المراه ماتحب هالسؤال
عنود بسرعه: عمري خمسه وعشرين سنه
غسان ناظرهاا: أجل مو صغيرة ي عنود على هالحركات
عنود بقهرر: اي حركات شايفني امشي و
غسان قاطعهاا:اقصد اللي تسويها فيني
عنود : انت سعيت أجل تحمل ونزلت راسها وناظرت يدها وبهمس
فكني خلني اسوي اللي قلت لي عليه
غسان بسخريه:اخس اللي تسمع الكلام
عنود
اعطيته ظهري وش يبي ذا يوصل له اوف غثيث
اخذت اغراضي كلهاا ورجعتها في الشنطه واخذت الفستان وخليته في الكيس الكبيرر اللي احتست حوسه واناادخله فيه
وجلست بتعب بعدهاا قمت اخذت شورر وغيرت ملابسي
ناظرت شكلي عروس ههه مشكله والله اخذت ا لاستشوار استشورت شعري خفيف لانه مايحتاج تذكرت جوري ضحكت على طول هي ومعاناتها مع شعرهاا
سحبت علبة البودر وحطيت منهاا وسحبت قلوس وردي وحطيت علي شفايفي
واخذت قلم الكحل ودعجت عيوني وفتحت المسكر وكثفت رموشي فيها وحددت حواجبي
واخذت العطر خليته في الشنطه عشان احط منه لما اقرب من بيت اهله لان هنا اخاف القى رجال قدامي ويطلع ريحة العطر ناظرت نفسي حسيت راضيه على شكلي
ومهما كان زعلي ماابي اهله يتشمتن فيني او فيه
لان مشاكلي معه مستحيل احد يسمع فيهاا تعقدت من رهف وتركي من كثرر ماكل البيت يسمع فيهاا وكمان حلوو
انه استجر شقه من غيرر ماقول له كويس فهم من حاله يجي من
غسانوه وضحكت بسخريه عليه
غسان دخل عليهاا وهوو لابس : يالله وتنح لما شافهاا
بس مسك نفسه يكفى ماجاه منهاا يبي يحافظ على مابقي من وجهه
عنود حست بخجل توها تحس انها عروس الخبله وهذا رجلهاا ومفروض تستحي منه """"""""متأخره مووو

اتجهت للعبايه ولبستهاا ولبست النقاب ومشت
معاه وهي تشوفه يكلم اللي يحملون أغراضهم
فتح لها باب السيارة ركبت هي بهدوء وهو شوي ورجع ركب وحرك لسيارة
عنود بخوف توتر ماتبي تروح بيت اهله حاسه ان امه ماتتطيقها قالت بتوتر وهي تفرك يدينهافي بعض: بيت اهلك بعيد من هنا
غسان حس في توترهاا كوويس اجل مدام تحس: شوي
بس انا اللحين لطريقي لشقه وبعدهاا نروح بيت اهلي ونطلع من عندهم للمطار
عنود بزعل: ي سلام وأهلي
غسان: ابشري ماطلبتي بعد اهلي وعد اوديك عندهن
وتسلمي عليهن
وصلووا الشقه
ناظرت العمارة من برا كانت في حي راقي افخم أحيا الرياض
وكمان شكلها جديدة نزلت لما نزل هوو واشرر لهاا تنزل دخلت كان في الدورالارضي احسن كمان مافيهاا طالعه نازله شافته اتجهه للباب الي في اليمين وفتحه
وقال ببتسامه: تفضلي ي احلى عروس
عنود تقدمت وجت تتدخل
غسان مد يده منعها: برجلك اليمن وهوو يضحك
عنود ناظرته بحتقارر وطنشت يده ودخلت
غسان :هههههههههه شفت في فلم قال لهااوحلفت اطبقهاا لعروستي
عنود
مشت وهي تناظرر الشقه ذي شقه ولا دورر كبيره مره
مثل كبر بيتهم بس كان تنطق بفخامه
غسان:شوفي بس اخذت غرفة نوم
وانتي كملي الباقي لاني خفت اخذ شي ومايعجبك وكمان هذي شقتك وانتي حره فيهاا سوي اللي تبي
شفتي كيف انااذوق وهوو يغمز لهاا
عنود ساكته تتفرج في الديكورات ودها تصرخ من هالفخامه اللي تشوفها ياناس تجننن بس لو يموت مامدحتها
غسان: عسى حبيتيهاا لو ماحبيتيهاا ابشري بعزك اغيرها لك
عنود ناظرته: اممم تمشي الحال
غسان تقرب منهاا: مدام تمشي الحال يعني حبيتيهاا
عنود اعطته ظهرها وفتحت غرفة النوم اللي اشرر عليها يوم قال اخذهاا ااه انبهرت تجنننن ناظرته بدون تصديق هذا مو ذوق رجال
: ذوق من الغرفه
غسان : ذوقي وكمان عمتي بدريه ماقصرت اختارت معي
هي وبنتهاا
عنود : قلت لي عمتك وبنتهاا طيب ليه مو اختك وامك
غسان طنش سوالها وقال بهدوء: كيف
حلووه وبالله تكفين ماتقولي تمشي الحال تعقدت من هالكلمه
عنود هي تقهره : تمشي الحال
وكويس وانت ماكملت اثاث البيت كان كله شفته برا
غسان: اافااا ذوقي عدم معقول
عنود: آكيد
غسان وهوو يضحك: اجل كيف اخترتك
عنود بقهرر: ماتضحك اوك
غسان: اوك
دق جواله شاف رقم امه رد ببتسامه: هلا والله
ام غسان : هلا فيك حبيبي وينك تأخرت
وحنا جالسين نتظرر باقي شوي وياذن المغرب
غسان: لا دقايق وحنا عندك جالس افرج عنودي على الشقه
ام غسان حاست بوزها: ان شاءالله حبتهاا على اني اشوف مالها لازم ي كبرر جناحك هناا والله مو راضيه ي غسان ترى على هالشقه
غسان ناظر عنود مايبهاا تحس على كلام امه: اوك يمه شوي وحنا ان شاءالله عندك
وقفل وقال يالله مشينا
عنود وهي تتفرج لشقه لسى ماشافتهاا كلهاا وماودهاا تروح بيت اهله ودهاا ترجع بيتهم بس هذا اللي تبيه حتى هالشقه على انهاا تجنننن وفيهاا فخامه اي وحده تحلم فيهاا بس هي لاا تبي امهاا
وتبي جوري ورهف وميمتها حتى الغلس تركي وحشهاا وماتبي الحياةالجديده ذي

غسان شافها مطنشه:ترى لوو ماحبيتهاا قلت لك اغيرهاا وهي فترة بس واكمل فلتي الللي جالس ابنيهاا
مشت معاه مسيرة أفضل شي الصمت للللي في حالهاا
رجعووا ركبوو السيارة
غسان حاس فيهاا وعارف انهاا خجلانه من اهله
وكمان خايف من استقبال امه ويمكن تقط كلمه كذا ولا كذا الله يسترر بس
عنود لما شفت وهوو يهدي ويوقف بجنب بيتهم فتحت فمي مفهيه من تصميم فلتهم من براا اااه وش ذا العز اللي هم عايشين فيه
معقول ابوهم رجل اعمال وغني لهاالدرجه أجل وش هوله ممرمط نفسه في العسكريه ههههه موقلت لكم انه ثورر
غسان ناظرها وبهدوء: يالله ننزل
عنود هزيت راسي بتوترر وخوف مابي ادخل
احس بخجل بهمس:فيه احد غير اهلك
غسان :مدري بس اتوقع اهل امي كلهن هنا
عنود بتوتر: اجل مو لازم انزل والله مستحيه منهن
غسان مسك يددهاا ووببتسامه:أجل ليه ماتستحي مني
وفاكتن لسانك علي وش طوله
عنود تنهدت بعجزز
غسان ناظرت يدهاا في دي تنهدت بتعب من حالي معاهاا
: يالله نزلنا
عنود نزلت معه واناامشي وقلبي يدق خوف مابي ادخل
@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@
@@@@@@@@@@@@@@@
بيت ام غسان
في الصاله الكبيره ريحة البخور معبيه المكان والضيافه اللي يشوفهاا يقول فرحانه بزيارتهاا بس هذا طبعهااا كذا تحب
طلال نزل من غرفته وهو توه صاحي من نومه: مامي
سارة وهي تعدل نفسهاا في مراية المدخل: وع ياشينها من فمك
طلال فسخ شبشبه ورماهاا فيه: من اول تستاهليهاا
سارة صرخت بدلع : مامي شوفي ولدك
خلي بس داد يجي
ام غسان وهي تناظرهم بطفش: طلال انقلع من الصاله اللحين جاية مرة اخوك
سارة وهي تتقرب من امهااا:ماما شفتي كيف امس طالعه قمرر والله ماعرفتهااا
طلال سمعها: يمه زوجة غسان حلوه عشان كذا صمم عليهاا
ام غسان بقهرر: عيب عليك والله وحرام كمان
والله لوو يسمعك غسان ذبحك
طلال: وش قلت انا انتوو اللي قلتووا حلوه
سارة بقهر منه:وانت ليه تحشرر نفسك غبي متخلف
قرف
طلال وهوو عاض على شفته: اذبحها هالبنت
ام غسان: انقلع روح المطبخ كل وانقلع غرفتك ولا هج ماابي اشوفك
طلال :وش فيهم حسدونا يالحب انا تقولي لي كذا
وماراح ارضى إلا اذا كان عند عمود اخت بس بشرط تكون حلووه وشرد خايف من امه لاتعصب
سارة: عمود مين دي ماما
ام غسان :هههههههههه قصده عنود
سارة: ايش هادا من جدة يبي اختهاا
ماما لاتقولي له ان عندها اخت ماشفتيهاا كيف هبله فشلتنا وهي ترقص ياي قرف
ام غسان: هبله صح بس حلووة
سارة بقهر: وين حلووه ملامحهاا بيبي فيس كل شيء فيها
صغيرر
ام غسان: وهذي اللي يموت فيهاا الرجال دحين فكينا من هالسالفه وقولي لي كيف كان شكلي امس في العرس
ساره: ياي مامي قمرر قمرر مره مره
ام غسان رفعت خشمها بثقه:ايه ادري
بس عيب ابوك مايشوف هالجمال
سارة تكره مشاكلهاا مع ابوهاا قامت دخلت المطبخ وراء طلال ارحم من هالسالفه
طلال ناظرهااوهوو يأكل: والله ماتاكلي معي
سارة بحتقار: ومين قالك ابي أكل معك
طلال: طيب ليه تلاحقيني مثل القطاوه
سارة بصرخه: انااا قطوة ياربي ابي انتحرر من تخلفك
طلال: روحي انتحري بعيد عني عشان مابي ابتلي فيك لسى بتزوج
الخدمه بهمس: انت فيه مفروض ينتحرر مو ماما ساره انت حرام فيه حرمه يصير مجنون
طلال وهوو مصغرر عيونه ويسمع همسهاا:لا تكفين ارخي صوتك شوي
الخدامه :ايش يقول انت
طلال: ااه يابنت الكلب ايش يقول
ماكانك من توو تحشي فيني حلفت تعترفي
سارة وهي تضحك: خلهها حرام عليك
الخدامه بطفش منه :انت مفروض مافي يدخل مطبخ
اجلس براا وانا جيب أكل اوف واحد مجنون
سارة وهي ميته ضحك : ااه ي طلال شخصيتك ضعيفه حتى عند الخدم
طلال رجع يأكل: ادعي معي بس عند مرتي اصيرر شخصيه
ساره بتريقه: الخدامه ومتوطيه خيرك أجل مرتك وش تسوي
طلال يمثل الحزن: خليهاا على ربك
وسحب كوب الموياا وكته على وجههها
انا شخصيتي ضعيفه ي الزفته
ساره صرخت بفجعه من المويا البارده: اااااه ماما
طلال وهوو ياشرر بيده:اطلعي ماما برا
والله لو بيدي ازوجك السواق حتى يالعانس
وارتاح من وجههههك ذاا بلا في شكلك دا على قول امي
وبعدها طلع وشاف اخوه جاا هو مرته

عنود كل ماتقدمنا خطوه احس برجفه شفنا اخوه الخبل قدامنا
غسان بهمس: لا مو وقتك
طلال مر من عندهن وهو منزل راسه ودخل المقلط
غسان: ماشاءالله اخوي طلع مؤدب يجي منك ي طلال هههه
عنود فاضي ذا من جد جالس يتريق مع وجههه
دخلنا انبهرت صراحه من تصميم بيتهم
غسان بصوت عالي وهوو يمد يده ويمسك يد عنود: السلام عليكم
ام غسان وهي توقف تستقبلهم:هلا وعليكم السلام

غسان تقرب منهاا وسلم على راسها:اخبارك يمه
ام غسان وهي تتقرب من عنود وتسلم عليها بتكبرر: اهلين فيك ي عروسه
عنود بخجل :هلا فيك

ام غسان تصيح بصوت عالي: سارة تعالي اخوك جاا
غسان : غريبه البيت هدوء وين خالاتي
ام غسان بحزن: سافرووا
غسان: الله يحفظهن
عنود ارتحت يعني مافي احد غيرر امه ذي اللي احسها كارهتني
سارة نزلت بدلع تركض من الدرج:بيبي وهي تضمه
غسان ضمها بحنان هذي دلوعته :هلا حياتي والله وحشتيني
سارة بدلع:هذي الدوبه اخذتك منا
عنود فتحت عيونها بصدمه عمى ان شاءالله
والله ماغيرك دوبه يالمايعه ي ليت تاخذونه وانفك منه
غسان وهوو يضحك:افااا مرتي دوبه
ساره وهي تضحك وتقرب من عنود وتسلم عليهاا بدلع :امزح معك لايكون زعلتي
عنود وهي رافعه حاجب : لا مازعلت
ام غسان بشوفة نفس: كيف ان شاءالله الشقة اعجبتك وكملت بضحك اكيد حبيتيهاا
عنود بقهر سلامات ليه هالضحك بس والله ماااسكت وهي تميل شفتهاا وتحط رجل على رجل :تمشي حالهاا
على ان في شققق أحلى بس مدري وش فيه ذوق ولدك كذا خايس
غسان انقهرر ولع وده يعطيهاا كلمه بس مايبي يفشلهاا قدام اهله
كله كوم وجلستها كوم ثاني قال بهدوء:ياليت تجلسي زين
عنود سوت جلستهاا وبدلع : سوري
ام غسان بقهرر عارفه انهاا مو سهله مثل اختها ليه ماطلعوو مثل امهم : طيب مدام ماعجبتك حلو عشان غسان يرجع يسكن هنا في جناحه وش زينه ومافي عاد يجلس يدورر لك على شقه ثانيه لأنه باين ذوقك صعب قالتها بسخريه
عنود : لا لا قولي ياخذ لي شقه احسن من هذي اللي فرجني
عليها يمكن ترضي ذوقي الصعب على قولك
غسان حب يقهرها مثل ماتقهره: شفتك تنحتي عليهاا
وش اللي غيرر رايك ولا لايكون شفتي هالعز وهو ياشرر على الصالات حسيتي بقهرر ترى امي لسى عرضها شغال ان نسكن هنا وبلاش بدل مااخسر في شي مو حابته
عنود بقهر منه خير خير طلع له لسان واناامدري اقول مالت بس والله مااسكت لك انا كذا تفشلني ليه مو شايفه خير ان شاءالله وهي تناظرهم بتكبرر
:عادي كله واحد هنا ولا هناك يعني وش الفرق بين الشقه وبيتكم كلهن نفس بعض
ام غسان مقهورة وقفت وقال بقهرر: عن اذنكم ابي اشوف هالخدامات العللل يجيبووا باقي الضيافه وامشي ساره معي
ودخلت المطبخ
غسان تقرب منها وبهمس:ليه كذا
عنود بقهرر شوي وتبكي:خلنا نمشي مابي اجلس
غسان وهو يمسك يدها ويشد عليها بحدة :انثبري مكانك وصادقه ذوقي خايس والدليل اني اخذتك وحدك امي تتكلمي معاها بأدب فاهمه تحترميهاا حتى لو تغلط عليك ياربي اول زيارة وانتي كذا اجل بعدين وش تسوي
عنود ناظرته بصدمه دايم تتكلم عليه مايغلط عليهاا بس اللحين
وش اللي قلبه كذا
قالت وهي دموعها اللي من اول حابستها نزلت :ابي امشي من هنا
انتهي البارت
لا تحرموني ردودكم
نوني
استودعتكم الله حبايبي
سبحان الله العظيم سبحان الله وبحمده


&نـــونـي بنت الجنوب & ©؛°¨غرامي فضي¨°؛©

المشاركة الأساسية كتبها هدو~ اقتباس :
وين الباااارت ترا سهرانه من امس حراااااام
فديتك حتى انا سهرنه مثلك
يالله قراءة ممتعه للجميع

دانة في عين الكل ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

تسلمي نوني لي تعليق بعدين باذن الله
بس عندي ملاحظه صايره تختمي البارت على عنود وغسان ليه كذا
تبين تاخذي الاضواء من تركي ماعهدتك كذا تحسدين الرجال حتى في شهرته لا اله الا الله
تحياتي

عاشقة شعنونة و مجنونة ©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©

اناااااااا مو عارفة اكتب لك رد ياا نوني ولا أمسح دمووووعي والله ما نشفت لي دمعة وانا أقرأ البااارت ليش
رهف عااايشة بعذااب والله تستاهل احسن من هيك و تركي ريته الساحق و الماحق و الرصاص المتلاحق الكلب
والله ما يستاهل كلمة أحبك ومسوي فيهااا ما هي فرقانة معه الكلمة اقووول قبل كم يووم كنت بتصيح لين تسمع كلمة "أحبك" من رهف حيوااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا ن نرفزني قهرني
ووو نوووني الادوار كانت كلها على اهل غسان و عنود و طلال الرجة هذووول ما تطولي ادوارهم خليهم قصيرة اصلا عنود ما تعقل الا بعد كم كف من غسان انا بس بدي اقرأ عن رهف و تركي وووووووووووبس محدا غيرهم


waadoooda ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©

ليييييييييش لييييييييش ليييييييييييش لييييييييش يحصل في رهف كدا
الله يسامحك يا نوني انتي ما تحسين انا دموعي نزلت وانا اقرأ كيف وانتي تكتبيها الله يسامحك#الله_يسامحك_يا نوني

waadoooda ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©

المشاركة الأساسية كتبها عاشقة شعنونة و مجنونة اقتباس :
اناااااااا مو عارفة اكتب لك رد ياا نوني ولا أمسح دمووووعي والله ما نشفت لي دمعة وانا أقرأ البااارت ليش
رهف عااايشة بعذااب والله تستاهل احسن من هيك و تركي ريته الساحق و الماحق و الرصاص المتلاحق الكلب
والله ما يستاهل كلمة أحبك ومسوي فيهااا ما هي فرقانة معه الكلمة اقووول قبل كم يووم كنت بتصيح لين تسمع كلمة "أحبك" من رهف حيوااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا ن نرفزني قهرني
ووو نوووني الادوار كانت كلها على اهل غسان و عنود و طلال الرجة هذووول ما تطولي ادوارهم خليهم قصيرة اصلا عنود ما تعقل الا بعد كم كف من غسان انا بس بدي اقرأ عن رهف و تركي وووووووووووبس محدا غيرهم
احييك انا في ديتك والله

...غرور انثى... ©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©

المشاركة الأساسية كتبها noony1405 اقتباس :
ههههههههههههههه ههههههههههههههه

بصراحه عرض مغري ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½

لكن اعتذر تركي مااحب تخبيصه وعنفه أحيان

وابشرك كمان مااحب دلاخت رهف احيان


باختصار انا شخص محايد بين الاثنين




نورتي غلاي حماسكم اجبرني اتفاعل

معا اني مدمنة روايات لكن متابعه بصمت

يلااا بالتوفيق للحزبين

تركي ورهف
ماعليك في عرض ميساء لاتسمعي كلامها
هذي شر متنقل مالك فيهاا وتسوي عروض ومدري وش هوو
فديتك فرحانه فيك جديدة في روايتي
هالمره لاتتابعي بصمت
واحسن خليك محايده اهم شيء لاتنظمي للحزب الضال ههههههه يستاهلن هالقب
لا خلا ولا عدم بتواجدك حبيبتي في روايتي ومن تفاعلكم يالغلااا
لك ودي واحترامي[/quote]

انا شريرة يانوني هييين انا اللحين شريرة
لا خزامي خليك معنا بتستانسين واحنا حزبنا ضال
يالعفارييت
احم وارحب فييك مرة ثانية ياخزامي

أدوات الموضوع البحث بهذا الموضوع
البحث بهذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

موقع و منتديات غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO

SEO by vBSEO 3.6.1