&نـــونـي بنت الجنوب & ©؛°¨غرامي فضي¨°؛©

مساء الخيرر حبايبي اخباركم ان شاءالله انكم بصحه وسلامه يارب
وان شاء الله البارت راح يكون اليوم الساعه سبعه
لكم ودي


ديب فريز ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

تسلمين حبيبتي وبانتظارج

&نـــونـي بنت الجنوب & ©؛°¨غرامي فضي¨°؛©

المشاركة الأساسية كتبها ديب فريز اقتباس :
تسلمين حبيبتي وبانتظارج
تسلمين حياتي على المتابعه لكي ودي

&نـــونـي بنت الجنوب & ©؛°¨غرامي فضي¨°؛©

البارت التاسع والعشرون

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم

*
*
*
يحادثني بنبرة اقرب للبرود
واحادثه بنبره مليئه بالكبرياء
وكلانا يقتل الأخر
****************************
قطع علي تفكيرري صرخت ام فيصل يعني شلون مافي احد يرد فيهم يطمناااا
عنود وهي ترمي الجوال وتمسك يد امهاا: يمه الله اهدي شوي
واكيد احمد اللحين برجع يدق
ام فيصل بخوف : طيب ليه ابوك مطنش شكل حالة تركي خطيرهه وماوده يقول انا اعرفه ابوك
جوري وهي منهاره تبكي وتضم امهاا: يمه انا خايفه على تركي
ام فيصل وهي تضمهااا: اجلل انا ايش ابي اموت والله احس قلبي راح يوقف
سماح وهي تبكي بهدوء : يمهه تكفين اهدي واكيد ان تركي بخيرر
عنود : اي يمه ايه اكيد انه بخيررر
ام فيصل وهي تبكي : يارب يارب يالله انك تنجي ولدي
وهي تناظرر البنات يعني انصاب برصاصه
عنود وهي تطمن امها: لا لا يمه يمكن مو رصاص
يمكن بس حاجه بسيطه من المداهمه تكفين يمه تطمني
ام فيصل بصرخه : كيف اطمن ومافي احد يرد او يدق
يالله يارب كنا معنا طيب ارجعي دقي يمكن هالمره يردون
عنود وهي تدق على ابوها بس مايرد ورجعت تدق على احمد ورد في اخر رنه
عنود بخوف وقلق : هاااا احمد طمنا
بالله من جد
ام فيصل وهي تسحب الجوال من يدها: يمه كيف اخوك
وهي تبكي ان شاءالله يمه تكفى ياااحمد تعال خذني عنده واطمن عليها وهذاك الوقت اصدق انه مافي شيء لا لا يمه بالله تجي
ماعلي في العسكررر انا ابي اطمن على ولدي بس
كيف يعني مايدخلون احد عنده يعني حالته خطيررره
والله حاسه انك مخبي عني طيب اعطني ابوك وهي تبكي والله انك تجي اللحين تكفى يااحمد يالله انتظرك
وقفلت وجلست تبكي
عنود : خلاص شوفي تطمنتي عليه
ام فيصل : كيف تطمنت وهو حاسه انه يكذب ولماقلت تعال خذني عنده جلس يتحجج يقول المستشفى كله عسكرر اصحابه
ياربي ابي اطمن على ولدي
رهف
جلست اشوفها كيف تبكي وهي تكلم احمد يعني حي مممات
الحمدلله وش فيني انا مو عارفه احدد مشاعري هالوقت بس غصب عني من باب الانسانيه ماودي يموت تذكرت يوم اجلس ادعي عليه وكان ودي فعلاً يموت بس اللحين وقت الجد خفت من فكرت انه يموت مدري ليه لو اروح غرفتي احسن احس الجووو كيبب اللكل يبكي بس انااااا مدري ا لمفروض تقولوووا ايش
اسوي ابكي اضحك افرح يمكن لاني راح انفك منه اذا مات لا لا شوي واتجننن بس فيني فضول اعرف وين اصابته بالضبط
شوي إلا عمي يدق
على طول ام فيصل سحبت الجوال: هااا وش صار قول والله انك ماتكذب علي وبصرخه ايش عمليه وش عمليته ذي يمه ولدي
والله اني قلت اصابته خطيرره الله لا يبارك فيهم المجرمين
وين بالضبط وين في كتفه ياويلي حالي طيب متى يطلع من غرفة العمليات تكفى يااابوو فيصل تعال خذني عنده عادي ابي اجلس بجنب غرفته بس اكون قريبه وانا وش علي منهم خلهم يرحون وابي اطمن عليه حرام عليك والله اعطني احمد اذا قريب منك ابوفيصل تكفى
ورمت الجوال بقهررر وجلست تبكي ومقهوره انه قفل
جوري بخوف وهي تبكي : يعني هوواللحين في غرفة العمليه
لا يمه خايفه عليه والله
عنود بهدوء وبحزن: يمه وين اصابته
ام فيصل وهي تبكي: يقول في كتفه واللحين جالسين يطلعون له الرصاصه يقول انها بسيطه بس من صوته مو مطمنه واعطيني الجوال خليني ادق على علي ولد اختي يجي يوديني وماعليه في ابوكم
عنود :لا يمه والله ابوي راح يعصب وبعدين ماسمعتي احمد وش قال المستشفى كله عسكررر
ام فيصل : يعصب وينفلق كمان والله ولدي مافي احد يمنعني اشوفه واطمن قلبي وكملت وهي تبكي لو جلست اكثرر من كذا والله راح اموت
سماح وهي تبكي : يارب تتطلع اخوي منها بخيررر
رهف
يعني هوو اللحين في غرفة العمليات وإصابته في كتفه
يعني بخيرررر
فعلاً ام فيصل اتصلت في علي وجااا واخذهاا وبعدها البيت كله حريم تهاني وسمر وبنات خالته وخالته
خلاص احس بصداع وتعب انسحبت بهدوووء ودخلت الغرفه ورميت حالي على السريررر وجلست ابكي وابكي حتى حسيت حالي انهد بس تصدقون مو عارفه ليه ابكي
شفت عنود وهي تدخل عند وتجلس قريب مني
عنود بهدووء : رهف خايفه على تركي كثيررر
رهف ناظرتها مدري وش اقولها: ان شاءالله خيرر
عنود وهي تناظرها: انتي ودك يموت صح
رهف مصدومه من كلمتها: لا لا مو لها الدرجه انا قاسيه
واذا في وقت دعيت عليه ترى بس من قهري
بس االحين لا والله ودي يقوم بالسلامه مو عشاني عشانكم انتم لاني انا مابيني وبينه شيء كلها ايام وحتى ماااكون على ذمته
عنود بقهر: حتى وهو في هالحاله وانتي تفكري في الطلاق
رهف بجمود: طول مااانا فيني نفس افكرر كيف اتخلص من اخوك
عنود بقهرر: صادقه جوري يوم قالت البنت متغيررره
بس وهي تاشررر على صدر رهف هذا قسي وقسي حيلل
رهف ناظرتهاا ببرود : ممكن تخليني لحالي ياعنود ماودي اغلط فيك
عنود وهي تقوم : لا لا تغلطي ولا شيء وان شاء الله اخوي يقوم بالسلامه ويطلقككك وبعدهااا راح تعرفي قيمة تركي
رهف بسخريه: طيب اول يقوم من طيحته ذي وبسخريه غصب عني حامي الوطن
عنود : ان شاءالله انه يقوم ولو انه ماودك يقوم خنا ودنا يارهف الله يطول في عمرر اخونا يارب
رهف وانا اغطي راسي بالمفرش : لما تكملي دعاويك له تكفين اطلعي وسكري الباب معك
عنود طلعت وسكرت الباب بقوه من قهرها
اوف مو قتك ياعنود كان تكلميني في هالوقت
ياربي ماودي ازعل عنود والله احس قلبي يتقطع عليها بس غصب عني نرفزتني بكلامهااا اخوي واخوي يقال اللحين انا تسببت في اصباته وبعدين اللي يسمع اللحين يقول مات كلها رصاصه وفي كتفه ماراااح يصيرررفيه شيء
يمكن يعقل بعدهااااااا اوف قهرتني اليوم نظرات تهاني احس فيها عتب لي مدري ليه ولا انسى دلال اليوم كانت غيرر جت سلمت علي بكل طيبه وجلست تدعي تقول الله يطمنك على زوجك معقول البنت عقلت ولا شلون
اذكرها ماتواطني في عيشة الله دايم جالسه لي اذكر وش اللي تغيرر الحين بعدين اذكرر انها كان تحب تركي مره قالت لي الخبله جوري بس هااا ترى يمكن كذب لان جوري بعض مرات تتطلع إشاعات إلا دايماً مو بعض مرات ياربي انا ليه غبيه دايم افكرر في أشياء تافههه وقت ماتكون في اشياء مهمه
احسن شيء انام حسيت بطني تقلب علي على طول رحت الحمام اجري استفرغت وغسلت وجهيي وانا احس بتعب الدنيا كله رميت حالي من ثاني على السريرر ونمت بتعب
اليوم الثاني
فتحت عيوني وكان البنات كلهم نايمين يعني الساعه كم اللحين
سحبت جوالي وشفت الساعه سبعه بس انتبهت ان كرسي عنود فاضي شكلها صاحيه قمت غسلت وتوضيت وصليت وجلست
استغفرر بس ودي اعرف وش صار على تركي ومتى طلع من غرفة العمليات
قمت طلعت الصاله اشوف عنود وأن شاء الله ماتكون زعلانه بس
كان اللي جالس في الصاله عمي وعنود
دخلت : السلام عليكم
ابو فيصل بهدوء: عليكم السلام
عنود بزعل: صحيتي بدري
رهف ناظرتها: خلاص شبعت نوم وسكت
ابو فيصل وهو يناظرها: ماسالتي عن زوجك
رهف بهدوء: عرفت انه بخيررر والله يقومه لكم بالسلامه
ابو فيصل : من وين عرفتي وعنود قالت لي انك نمتي قبل حتى مايطلع من غرفة العمليه
رهف وانا اناظر عنود وش قصتهاا جالسه تفتن عند عمي
قلت بهدوء: يالله الحمدلله على سلامته وبس ماعندي كلام غيرره
ابو فيصل :الله يسلمك بس ماودي تكوني قاسيه كذا مع تركي مهما سوى فيك هذا زوجك حتى اللحين
وترى هوو تعبان مره ونزف دم بغى يموت بس ربي اعطاه عمرر جديد والإصابة في كتفه من فوق الحمدلله وهي ماجت في صدره ربي سترر عليه والحين لسى تعبان من البنج
رهف هزيت راسي : الله يبعد عنه الشررر ويطلع لكم معافى
ابو فيصل : ان شاءالله والله ياامه بغت تنهبل امس فضحتنا في المستشفى
عنود وهي حزينه على حالة امها: والله اللحين غصب نامت اعطيتها دواء الضغط ويالله نامت
ابوفيصل وهو يقوم :انا رايح اشوفه وش صاررر واخلي احمد
يجي يرتاح
عنود : تكفى يبه طمني عليه اذا صحي وكلمك
وتكفى اذا دقيت ترد على طول لا اجلس احاتي
ابو فيصل : ان شاءالله وانتي روحي نامي شوي واخوك ان شاءالله مافي شيء وطلع
رهف
اوف انا وش طلعني اللحين من غرفتي ياليت انثبرت حسيت نظرات عمي تقهرر احسه زعلانه مني يعني بس لاني نمت وماسالت عن تركي طيب مفروض مافي احد يلومني فيهم وهم عارفين موقفي من ولدهم
وبعدين ليه يقولي حالته انا ماسالت ..................


&نـــونـي بنت الجنوب & ©؛°¨غرامي فضي¨°؛©

يالله على كيفهم يزعلووا شفت عنود تناظرني بنظره ماحبيتها
طنشتها وسويت نفسي منشغله في جوالي
عنود ببرود: مافي حتى سوال عن اخبار تركي
رهف ببرود : مايهمني
عنود بقهرر: ايش
رهف وهي تردد الكلمه حرف حرف : قلت مايهمني
عنود بعصبيه : كيف مايهمك مهما كان زوجك هذا وقبل كل شيء ولد عمك فاهمه علي يارهف يعني دمكم واحد
وبعدين على الاقل تقولي الحمدلله على سلامته لان اصابته كان خطيرره ونزف دم بغى يروح فيهااااا وانتي ماتحسي ياشيخه وش هالقساااوه اللي فيك
رهف رديت عليها بقهررر: روحي زين قلنا لكم مايهمني خلاص اذا قام بالسلامه ابي اقولكم الحمدلله على سلامته وان مات ابي اقولكم الله يرحمه مات وريحني من عيشته اللي قلبت حياتي رأساً على عقب هااااا عندك شيء بعد كلامي هذا قولي عادي ترى اقسم بالله وهي تاشر على قلبها هذا قسي على قولك خلاص مايهمني شي عاد
عنود وهي تناظرها ومصدومه من حكيها : صادقه يارهف هذا قسي وبقوه كمان وانا اروح ارتاح لي شوي احسن من القعده معك
رهف بسخريه وهي تمد يدها لها : تفضلي حبيبتي مافي احد ماسك فيك
شفتها وهي تروح الغرفه رميت حالي على الكنبه
احس الجووو كييب مره فتحت الواتس
ودخلت على رقمه وشفت فعلا اخر ظهور امس كان الساعه تسع الصبح
فتحت العرض وشفت صورته جلست ادققق في ملامحه جميل
جميل وبزياده حطيت يدي على بطني وقلت يارب ان ولد ي تتطلع ملامحه مثل ابوه بس ملامح لكن اخلاق لا لان اخلاقه مافي ابشع منهاااااا بعدهااا انقهرت وع ماابي ولدي ياخذ منه في شيء حتى ملامحه ومن اليوم راح احب ولدي وراح احافظ على هالحمل لانه مهما بيكون واكيد انه يمكن سلاح لتركي عشان يمسكه حجه بس انا اللي راح اقلب عليه الموازين واتحدى تركي فيه وراح اقهره كمان فيه وراح اخلي ولدي لي انا وماااكون وحيده لا بنكون انا ولدي وبس واكمل دراستي اللي حرمني منهااوالله كل ماشوف سماح وجوري رايحين الجامعه اتحسف وانقهرر ضاع مستقبلي والسببب تركي بس ان شاءالله كل شيء يصيرر لما نسمع كلمة طلاق بس وبعدهاااا ..........
وتركي نمسحههه حتى من تفكيرنا هذا اذا قام بالسلامه يقولون نزف ومدري وش اصابته خطيرره وين الخطيرر فيها مدام في كتفه عادي اصابه سهله مره بس هم ياحبهم لتهويل والزيادة
قطع على تفكيرري رنه جرس الباب قمت وسحبت السامعه ورديت مين على الباب بس انطميت لما سمعت اللي واقف على الباب
فيصل وهو مستعجللل : عمه جوري بسرعه افتحي باب العماره
معي اغراض جدي وصاني فيها
رهف حسيت بقهررر لما سمعت صوته كان ودي اعطيه كلمتين عشان يعرف كيف ثاني مره يسوي حركه من حركاته المزفته اللي مثل وجهههه بس احترمت حالي وقلت هذا اي كلمه تنقال له حرام فيه وسكرت السامعه
رجع مره ثانيه يرن ويرن وطنشت ورجعت اخذت الريموت وجلست اقلب في التلفاز واستقريت على مسلسل خليجي
اوف حسيت بطفش ومللل ..........
سمعت صوت باب غرفة خالتي انفتح اوف ياليت اني دخلت غرفتي قبل ماشوفهااا ياربي ماودي اجلس معاها شفتها جايه عندي الصاله كان شكلهااافظيع تقولي مات مو بس اصابه عيونها منفخه من كثررر البكي وحزينه سلمت وجلست رديت عليها السلام شفتها تناظرني جيت اقوم ماحبيت اجلس
بس وقفني كلامهااااا
ام فيصل بحزن : ربي اخذ حقك يمه وقهرني على ولدي
وشوفني مثل مانزلت دمعتك نزلت دموعي اضعاف والله
رهف وانا اقاطع كلامها : ان شاءالله من هالحال واردى
وكمان نفسي اشوف دموعك على شيء اغلى واللي هوو موته
ام فيصل بعصبيه : الله لا يقولها وان شاء الله اللي يدعي عليه
رهف بسخريه: قصدك مني انا اموت
ام فيصل بقهرر: والله انا قصدت اللي يدعي عليه اذا كان انتي او غيرك وعيب عليك تذكري انه زوجك
رهف لما شافت عنود دخلت عليهم وتناظر رهف بقهرر طنشتها وردت بسخريه :معليش نسيت انه زوجي والله والزوج اقول انا احسن شيء اترك لك الصاله وادخل انام
عنود بعصبيه : ترى حدك إلا امي فاهمه مهما سوت يارهف مفروض تحترميهاا لانهااا في مقام امك ولو مااعتدلتي اقسم بالله لاااقول لابوي يعرف يتصرف معك صراحه زودتيها حنا في ظرف مايعلم فيه إلا ربي خلاص مو فارقه معك انكتمي واجلسي في غرفتك مافي احد راح يحكيك بس تجلسي ترمي كلام وطولة لسان مالها داعي
رهف بقهرر:اطلعووا على حقيقتكم وحده ورى الثانيه
عنود بقهررر: انتي اللي تحدي الواحد يسوي كذا
ام فيصل بقهر منهم الثنتين: بالله اللحين وقتكم انتم
حنا في ايش وانتم في ايش خلاص رهف روحي نامي بالعافيه وانتي ياعنود تعالي دقي على اخوك احمد وخليه يجي يوديني
لاني عارفه ابوك ماراح يرضى لو دقيت عليه
عنود وهي تطنش رهف وتجلس قريب من امها: يمه حبيبتي
افهمي علي اللحين مافي زياره أولاً وثانياً تركي مافي احد يدخل عنده لانه مبنج ومايبونه يتحرك ومايحس فيك وبعدين انتي بنفسك امس قلتي زحمه كان عند الغرفه حقه
ام فيصل بقهرر: طيب وش اسوي نفسي اشوف ولدي ابي اطمن عليه وبعدين ليه وش هالبنج اللي اعطوه هوو معقول من امس مافاق
عنود : يمه حبيبتي فاق بس عشان تعبان شوي من العمليه ولسى مخدرر شوي من البنج وعشان جالسين يعطونه مسكن عشان الأم العمليه هي اللي مخدره جسمه
تطمني فديتك
وبعدها ناظرت رهف ومستغربه ليه واقفه باقي: روحي نامي وش موقفك كذا ولا ناويه باقي على شررر
رهف بقهرر وهي تهز راسها : انتي تتكلمي معي كذا ياعنود
عنود وهي تقاطعها: لانك تستاهلي صراحه وماقدرتي الظرف اللي حنا فيه لا جالسه بكل تمرد تدعي عليه
خلاص عرفنا انه غلط بس مو ذيك الغلطه انك تشمتي عليه اللحين او تتتمني موته
رهف وهي ترفع يدهاا: ياليتها جت في قلبه
عنود وهي تهز راسها : خساره ياررهف ليه ليه صرتي كذا
ام فيصل وهي تنزل راسهااا: الله يسامحك والله انه كان يموت فيك ويحبك حب ماحبه احد
رهف
طلعت من عندهم وانا فيني غيظ الدنيا كلها وش يحبك ذي وبعدين كيف عنود تكلمني كذا ولا لاني ماعندي اهل كل واحد فيهم يلطش فيني بالحكي اه يادنيا ليه حظي فيك كذا .........


&نـــونـي بنت الجنوب & ©؛°¨غرامي فضي¨°؛©

بعد اسبوع
طبعاً ولدهم قام مافي إلا العافيه بس مسوين كان محزنه على الفاضي حتى عمي مسوي فيها دراماااااا وحزين عليه
ومفتخررر بولده لانه كان بيضحي بولده عشان الوطن
وانا قلبي كل مايجي يقسى زياده مدري وش فيني
احس بقهررر من العايله كلها حتى عنود مااكلمها وبس جالسه لوحدي وطبعاً هم بس زياره له كل يوم ناطين عنده
اكثرر من مره عنود حاولت تتكلم معي بس انا اصدهاااا فيني قهرراول مره تكلمني كذاعلي وعشان مين اخوها وامهااا اللي سودووا عيشتي بقرفهم لكن يوم اجيت اخذ حقي بس بشوية تتطويل لسان قالووا علي تغيرت وقسيت
كان البيت هادي مره اللكل عند تركي راحوووا زياره حسيت بجوع شوي دخلت المطبخ شفت وش بقي من الغداء رجعت قفلت القدررر وفجأة انسدت نفسي مدري ليه اخذت كوب وسكبت لي عصيرر برتقال وجلست على الطاوله اشرب بهدوء
قمت غسلت الكوب ورجعته مكانه ورجعت الغرفه دقايق بس وسمعت صوت باب البيت ينفتح ودخلووو البنات كلهم الغرفه
جوري وهي ترمي العبايه : السلام عليكم ياحلوه
رهف ناظرتها بسخريه وطنشتهااااااا
جوري وهي تجلس معاها على نفس السريرر : انا نفسي اعرف هذا ليه رافعته علينا وهي تاشر على خشمهااااا
رهف وانا ادف يدهاا: مالك شغلل وابعدي عني ماابي احكي احد فيكم
عنود وهي الثانيه تدخل وترمي عبايتها: افااااا كلنا
هم مالهم ذنب مفروض تزعلي مني انا
جوري وهي تناظررعنود: تصدقون لي اسبوع وانا ودي اعرف
وش بينكم كل مره ا سأل تقولون مو شغلك
عنود : ولما اللحين مو شغلك
جوري :اوك من اصله ماابي انكد على نفسي اليوم
واعرف وش فيكم مفروض اللليوم الدنيا كلها تفرح معي
رهف ناظرتهاا وبسخريه قلت: ان شاءالله دوم بس وش له هاالفرحه بالله
جوري وهي مبسوطه كثيررر: فرحتي بااخوي احسه احسن من اول بكثيررر صحته كل مايجي وهي في تحسن
رهف بهدوء وماودي اكسرر فرحتها:لحمدلله على سلامته اجل
جوري :الله يسلمك
عنود وهي مستغربه: ماشاءالله كويس ولسانك رجع زان ولا االتهزا اللي اخذتيه صحاك
رهف طنشتها إلا كان ودي ارد عليها اقوم بكف عشان تعرف مره ثانيه تتكلم معي
جوري وهي فاتحه عيونها: مين تهززا ء
وهي تناظر رهف لايكون هذي هزاتك وهي تصرخ طيب ليه ماقلتي لي هااااا ياعنود كان عرفت كيف احتفل يومهااا
هذي ماتتكررر والله قهر اوف دايم الحاجه الحلوه مااكون وقتها موجوده
رهف وهي فاتحه عيونهااا للاخررر: ايش تحتفلي يازفته
بدل ماتفزعي معي
جوري : لا حياتي حنا مانفزع للي يبي له تكسيرر راس
وانتي صراحه من اول يبي لك احد يصحيك بكم كف
عنود : هههههههههه تعجبيني جوري اعطيهاااا كمان
رهف ناظرتهم واحس انا دموعي راح تنزل: ايوه لاني يتيمه
وتدرووا اني مالي احد تقومووا تفقووا على
عنودوهي تقاطع كلامها وبسرعه جت وضمتهاااا: لا ياقلبي بس والله كنا حابين شوي نضحك صح ياجوري
جوري وهي تضم رهف: ايوه والله انا حبيت شوي اطلعك من الجووو اللي انتي حابسه نفسك فيه
رهف فكيت حالي منهم وبقهررر الدنيا كله: ابعدوووا عني
وانا ابي اقول لعمي اخليه يستأجر لي شقه ماابي عاد اجلس عندكم خلاص والله اكرهكم
عنود وهي ترجع تمسك يدهاا غصب: ايش هالكلام يارهف
والله ابوي يسمعك تقولي كذا والله راح يعصب وكيف قبل كل شيء تعيشي لحالك حبيبتي حنا في السعوديه فاهمه
وبعدين انتي تكرهينا على قولك بس حنا نحبك واخونا يحبك كمان وهووو زعلان منك كثيررر شكله يبيك تزوريه حتى ابوي قال بكره تروحي معنا
رهف وانا ادف يدهاا بقوه من يدي: والله يحلم كثيررر اني ازوره
وعمي مستحيل يغصب علي اني اروح وانا ماودي حتى اناظررر ولده
جوري : عنود اعطيهاااااا كف يمكن ترجع لعقلهاااا
رهف : انتي انقلعي عن وجهههي احسن وهي تناظرر عنود وانتي الثانيه يالله اشوف اعطيني كف
عنود: هههههههههه والله تستاهلي
رهف
طنشتهم وسحبت جوالي وجلست اقلب شوي في النتتتت
عنود لما شافت جوري طلعت تقربت من ثاني لررهف
عنود بهدوء: رهف حبيبتي انا أسفه كثيرر بس هذاك اليوم انقهرت عشان طولتي لسانك على امي وماحبيت انك كذا تحاكيهاااا تكفين رهف خلينا نرجع مثل قبلل وانا عارفه اني
غلطانه مفروض مااكلمك كذا وهاا اقولك للمليون انا اسفه اهم شيء ارضي علي
رهف ناظرتها لما كملت حكيهااااوببرود: خلاص عندك شيء ثاني ولا ارجع لللجوال
عنود وهي تحسب الجوال من يدهااا وترميه على السريرر الثاني
وبقهرر: اتركي هالجوال واسمعي مني انا اليوم ماارح اطلع الا لما ترضي عني هاااا وش رايك
رهف بسخريه؛: وش هالحركه التافههههه اقول جيبي الجوال احسن لك
عنود وهي تتقرب منها وتخنقهااا على خفيف : ياربي وش اسوي فيك اذبحك انا هاااا قولي
رهف بطفش وهي تبعد يدهااا: عنود ترى والله مافيني على مساختك تكفين ابعدي عني
عنود : تصدقين مو منك شكل من هالحمللل الللي لاعب في حسبتك
رهف : طيب المطلوب مني وتطسي عن وجهييي
عنود وهي تتكتف : مانبي نكون زعلانين من بعض
رهف : خلاص ابعدي مو زعلانه انا وبعدين متعوده بس بقهرر بس مومنك انتي إلا يمكن حبيتك بعد امي وابوي وكنتي لي اكثرر من اختتتت هذا اللي قهرني ياعنودد وبكتتتت بقهرر ماعمرك رفعتي صوتك علي وزعلتيني
عنود وهي تضمهاااا: اسفههه كثيررررر والله ماودي تصل بينا كذا بس والله غصب عني ويمكن اعطيتك الكلمتين هذيك عشان امي وعشان ترجعي لعقلك شوي وترجعي رهوفه اللي عسل اللي ماعمرها غلطت على احد لا كبيرر ولاصغيررر وكمان تربيتي
رهف وهي تبكي : والله غصب عني كذا تغيرررت
وبضعف ابي اخذ حقي ياعنود بس مافي احد يساعدني
اللكل ضدي وانا عارفه ليه لانه اخوكم قبل ماااكون انا بنت عمكم
عنود : وعد مني يارهف ارجعي مثل قبل وانا بنفسي ابي اقتع تركي انه يخليك ولا راح حتى اقول بحملك
وهااا وهي تهددد ولا ترى اللحين اطلع واقول رهف حامل اذا مارضيتي ترى والله اسويهااااااا والله مفروض اني فعلاً اسويها يختي انا مفروض مااسكت عن موضوع الحمل لازم طبيبه تشوفك وتشرف على حملك
رهف وانا خايفه: لا لا لا لا تقولي لااحد وماابي اروح مستشفى وش فيهم امهات قبل كان لا مستشفى ولا شيء
عنود : لا كذا مايصيررر
رهف : والله ازعل منك جد ياعنود ومااكلمك طول عمري لو قلتي لمخلوق
عنود : اوك اوك على راحتك بس مااوعدك اني باسكت كثيرررويالله اجل قولي انا مو زعلانه منك ياعنود
رهف بقهررمنهااا: خلاص مو زعلانه منك وفارقي عن وجهييي اوف يقال انها تهددددد مالت بس
عنود : ايش قلتي عيدي ماسمعت ترى
رهف : ماقلت شيء خلاص اوف
سماح وهي تفتح باب الغرفه: ماشاءالله من متى رجعتوووالبعض اشوف من اول داقينها سواليف
رهف : وجعع اللكل شكله حاقد علينا ياعنود وماصدقوووا وحنا نزعل من بعض
عنود: شايفه كيف أعوذ بالله والحمدلله حبيبتي كان سوا تفاهم
صح روهفه وهي تبوسهااا على خدهاااا
رهف : ايوه وبصوت واطي انقلعي والله ودي ازنطك
سماح بقرف منهم: وع وش هالحركات وانتي انسه مشاكل كلمي ابوي
رهف : قومي عنود فكه خولني ارجع اكمل روايتي
عنود : لا حياني قصدها منك
رهف وهي تناظر سماح بقهررر: انا انسة مشاكل بعدين انا مو انسه
سماح وهي تقاطعهااا : خلاص نسينا انك مدام معليش والله بس اشوف انه انسب اسم لك
قومي يالله ابوي يبيك وترى معصب فااااقولك احسن شيء لا تجادلي في اي كلمه يقولها لك
رهف حسيت بخوف وش يبي مني عمي يارب مايحرجني ويقولي زوري تركي طلعت الصاله وكان خالتي جالسه قريبه منه وتقدم له قهوووه
رهف : السلام عليكم
ابو فيصل بهدوء:هلا عليكم السلام تعالي واجلسي هنا وهو ياشرر لمكان قريب منه
رهف وهي تجلس : امررر ياعم وش تبي مني سماح قالت انك تبيني
ام فيصل وهي تناول رهف فنجال : خذي يمه
رهف ياربي هذي وش عندهااا مع هالطيبه الزياده ولا حركات قدام عمي: قلت شكراً ماابي
ابو فيصل بحده: خذي الفنجان من خالتك
رهف بهدوء: ان شاءالله وهي تتتناول منهااا


&نـــونـي بنت الجنوب & ©؛°¨غرامي فضي¨°؛©

ابو فيصل : شوفي انا ماودي اغصبك انك تروحي عند تركي تزوريه بس جالس اطلبك انك ماترديني روحي بس مره وحده
رهف : يعز علي ياعم اردك بس معليش والله مقدرر وقد قلت لك مافي قوه تخليني ارجع عن اللي في بالي فالسموحه ياعم
ابو فيصل وهو يحاول تغيرر رايهاا: شوفي يارهف انتي بنتي وهو لدي ومااودي تقسي عليه وهووو في هالظروف والله هووو زعلان كثيررر انا عارف من غيرر مايتكلم فااابي افرحه بجيتك يمكن حالته النفسيه تتعدل شوي
رهف : معليش عم مااابي اروح
ابو فيصل وهو يناظرهااا : طيب
ليه يارهف كذا والله ابوك ماكان كذا قاسي وياما سامح ناس وهم غلطوووا فيه كثيرررر
رهف ببرود: مو لازم اطلع لااابوي
وكمان ياعم انا اسامح اللكل إلا ولدك مستحيل
ابو فيصل بقهرر من عنادهااا: يعني شلون
رهف وهي تناظره: يعني مستحيل ازوره
ابو فيصل وهوو يحط يده على كتفهاا: لا بتروحي وانا عمك
رهف وهي تناظرر ام فيصل وتشوف كيف ابتسمت لما عمهااا قال كذا وبقهررر: تغصبني ياعم
ابو فيصل: افاااا انا اغصبك لا والله بس عارف ماترديني وشوفيني اطلبك مره ثانيه وهذي بوسه فوق راسك بس روحي وفرحي قلبه شوي في هالفتره
رهف ماعرفت وش اقول : طيب على امرك بس هااا ياعم مايغيرر في موضوع الطلاق شيء
ابو فيصل بصدق: والله وعد مني وانا ابوك انه يطلقك ومن فوق خشمه وشتبي بعد
رهف
هزيت راسي وطلعت من عندهم اجل ليه اروح مدام انه لسى على موقفه معي ومتفق معي على موضوع الطلاق اوف ياربي ماااابي اروح كاره اني اروح عشانه هوو الحين يصدق نفسه ترى هذي عادته وانا عارفه انا خالتي هي لاعبه في راس عمي وجالسه تخليه يقنعني اروح عند دلوعهااااا اوف اوف متى ارتاح من هالبيت بسرعه تصدقون اللحين احس اني فرحانه بحملي ويارب يجيني ولد عشان يكبرر بس شوي واقدر اخذه ونطلع من هالبيت كله ومافي احد يقدريقولي ماعند ك سند ولا محرم مسكت على بطني فديتك ياروح امك والله اني راح اسوي جهدي كله عشان احافظ عليك حسيت بحركه بسيطه قعدت على السريررر مصدومه اول مره احس بهالحركه فرحت وخفت في نفس اللحظة معقوله ولدي حس فيني وتحرك ودري اني جالسه افكررر وش يصيرر فينا انا وهووو فديتك يمه والله احس قلبي تعلق فيه من حركه بس بسيطه مسكت بطني مره ثانيه وكاد احس بحركه ثانيه جلست ادعي يارب انه يطلع كامل متعافي
نمت على ظهري وشفت جوري تناظرني
عدلت نومتي
رهف: خيررر وش فيك تناظري كذا
جوري بشك : لا بس احس كنه طلع لك بطن
رهف وانا اوسع شوي البجامه وبربكه: وش بطن لا يكون سمنت

وبتمثيل عارفه انهااا غبيهه وتصدق اي شيء: ياربيي لا لا لا ماابي اسمن ويصيرر جسمك احسن مني
جوري بغرور: والله لو تموتي جسمك مايصيرر مثل جسمي
ياحياتي لو حنا في مكان غيرر السعوديه كان طلبوني اللحين
عارضة أزياء وتشوفيني اللحين في التي في
رهف : اجل ربي ستررر وحنا في السعوديه
جوري بقهرر: انقلعي والله جسمي احسن منك وهي تقوم وتوقف تناظر نفسهاااا في المرايااا وتدور حول نفسهااا بسم على جسمي يمه يهبللللل وفكت شعرهاااااا
رهف بسرعه: لا لا لا تكفين اربطي شعرك
جوري بقهررر: غيرانه والله من شعري ومن شكلي كله
رهف
طنشتها مو قلت لكم غبيه تصدق اي شيء بسرعه الحمدلله وانا صرفتهاااااا وهي مارجعت فتحت السيره التهت في شكلها قال ايش عارضة أزياء والله من الطول الزايد ولا من الرشاقه ياشين الغرووور وهوو مو في محله
اليوم الثاني العصررر
لبست عباتي غصب عني ماابي اروح بس والله عشان عمي وماابي اعاند عمي عشان يكمل واقف معييي لان اعرف طبع عمي اكرهه شيء عنده العناد عمي رفض سماح وعنود قال لهم يجلسوو مو لازم كل يوم يروحون عنده ويسوون زحمه يكفي انا وام فيصل وطبعاً جوري ركبت السياره وحلفت ماتنزلل كان ودي عنود معي حاولت اكلم عمي بس مااعطاني فرصه
انقهرت ياليت يجلس هالغثا جوري وياخذ عنود
بس ذي وش يقنعهااااا ركبت السياره وانا كاره عمري
بعدها بدقايق وصلنا المستشفى
حسيت بقهررر لما قربنا من الغرفه اللي هو منوم فيهااااااا
ياليت معي شي يفجرر هالغرفه كلهاااا وقتهااا نرتاح من تركي الهممم سحبت رجولي سحب شفتهممم كلهم دخلوووا إلا انا جلست اهدي في نفسي واقول خلاص رهف كلها دقايق وبعدين
من وش هوو خايفه عمي معي وهو مستحيل يقدر يسوي حركه من حركاته وهو في هالحال
سمعت عمي ينادي علي دخلت وناظرته كان شكله متغيرر نحيف مره عن قبل وجهههه تعبان
وكان شعرر دقنه نابت بزياده شكله متغيررر كثيررر عليه
جيت وقفت قريب من عمي ونزلت راسي ماابي اجلس اناظره سمعت عمي وخالتي يسلمون عليه ويسألونه وش يحس فيه وهو كان بس يهز راسه ويقول بخيرر مافيني شيء
تركي وهو مطنش رهف ويكلم امه
ابو فيصل وهو يمسك كتف رهف ويقربهااا: شوف جبنا لك مرتك
تركي ببرود : ماله داعي
رهف بقهر ودي اقوم اخنقه مالت مسوي زعلان الله يسامح عمي هوو اللي خلاني اجي
ابو فيصل : يالله يارهف قولي لزوجك الحمدلله على سلامتك

رهف وانا اناظر عمي وبهدوء : الحمدلله على سلامتك
تركي بهددوء: الله يسلمك وطنشهااا ولف وجهههه ناحية جوري وجلس يسولف معاها
رهف طنشته وماتكلمت نزلت راسي وجلست اناظرر الأرض
ابو فيصل وهوو يوقف : يالله يام فيصل نطلع شوي خلي رهف تجلس مع رجلهاا شوي
رهف على طول مسكت في يده : مو كذا اتفاقنا ياعم
تركي بقهرر: اجل وش هوو الاتفاق
ابو فيصل : انت خلك عاقل ترى جايه غصببب
فحاول تبلع اي كلمه
تركي بسخريه: لا صراحه تعبتي حالك كثيررر وكمان جايه غصببب وليه يبه تغصبهااااااا حنا مو في حاجة زيارتها
رهف ناظرته بقهررر مالت عليك والله انك ابو اخلاق خايسه انت مفروض الرصاصه تجي في راسك وكاد نرتاح منك ومن هالسان عليك
ابو فيصل بقهرر: انت ماتفهم ماعمرك عرفت تتصرف
ام فيصل وهي تحاول تهدي الوضع: يمه ياتركي مفروض ماتقول لرهف كذا وهي جايه تزورك
تركي : يمه اسمعي وش تقول هي اول
ام فيصل : خلاص يمه وخلك يوم بس بدون هالعصبيه اللي فيك ومخربه عليك عيشتك والله ويالله يمه نخليك مع زوجتك شوي
وهي تناظر ابو فيصل : يالله نطلع شوي
ابو فيصل بهدوء : يالله وياليت تعرفون كيف تتكلمووا مع بعض وصيرووا عاقلين ولو يوم
جوري بتريقه: يبه تكفى خلني معاهم ماابي اطلع احب الأكشن اللي يصيرر بينهم
ام فيصل بقهرروهي تسحبهااا من يدهااا: امشي قال اكش قال
رهف
شفتهم وهم يطلعون انقهرت من حركة عمي مو كذا اتفاقنا
وماقال انه راح يخليني معاه لحالي سمعت صوت هالكريه
تركي بقهرروهو يشوفهاا كيف تناظر الباب مكان ماطلعووا
وبسخريه: اطلعي معاهم بالله
رهف طنشته
تركي بقهرر: صراحه ماشفت في بشاعتك احد كيف تقدري تجي وعادي تقابليني بعد خيانتك ياوقحههه تصدقي موتك انتي وفيصل على يدي
رهف بسخريه: ليه بعدهااا بتسلم لو موتنا على قولك
تركي بقهررر:اسمني غسلت شرفي فاهمه

رهف وهي تناظر فيه وبقهرر: شوف انا اشرف منك ومن ولد اخوك الحقير الثاني وبعدين عشان الزياره مو انا إلا قلت ابي اجي عمي غصبني

تركي بحده: كلي تبن ماطلبتك وحتى ماودي اناظرك بعد خيانتك
رهف :: ههههه موت بشكككك ولا راح ابررررلك اني اكلمه اولا
تركي بعصبيه : حتى وانا في هالحاله ماتعرفي تحترميني وتقولي كذا قدامي اوك يارهف خليني بس اقو م وووهذاك اليوم ابوه رحمه من يدي وصراخ امه اللي فضحنا لكن اليوم في المقبر و
موضوع فيصل واتصاله ماراح يمرر كذا وانا تركي وبعدين اشوف عيدي هالكلام لما اقوم اشوف كيف شجعتك وقتهااا ياجبانه اللحين بس مستغله وضعي
رهف : وليه احترم حالي وبعدين وش هي الحاله الا انت فيهاا ترى كلهااا رصاصه وفي كتفك يعني مفروض حتى رقدت المستشفى ماهي بلازمه
تركي بقهر: ودك انه يكون اصابتي اكبرر من كذا
رهف : ايه وياليت انك مت يمكن تكون في حاجه حلوه لك بس انك شهيدد لوووطن
تركي بقهرر وبعصبيهه: انقلعي برااااا ولا شوفك تزوريني مره

ثانيه الله ياخذك قهرتني وتعبتيني اكثررر من التعب اللي فيني
لكن كله من اوبوي اللي جابك عندي إلا انا مرتاح من هالسان اللي ينقط سم انقلعي عن وجههيي
رهف
انقهرت ووولعت انا استاهل سمعت كلام عمي والله
وكمان طلع مو طالبني وعمي هو اللي يبيني ازوره
مالت والله وكمان انطردت عدلت نقابي زين وجيت ابي اطلع بس على طول رجعت عنده شفته يناظرني مستغرب بس انا بسرعه ضربت يده اللي فيها عمليه بقوه وهو صرخ وطلعت اجري بسرعه ناظرت في السيب ماشفت احد دقيت على عمي قالي اطلع له السياره
مشيت طالعه من بوابه المستشفى وانا اناظر حولي خايفه والله ياااانه صرخ صرخه ماعمره صرخ مثلها اا يستاهل والله هههههههههههه احسن عشان ثاني مره يعرف كيف يطردني
شفت عمي جاي قالي روحي السياره وانا داخل ابي اشوف تركي اذا ناقصه شيء وارجع لكم
لا لا لا تكفى عم لا تروح اللحين اكيد راح يقوله
يالله ماعلينا خليه يقوله
ركبت السياره
جوري : هلا والله فاتني جوكم وش وصار
ام فيصل بصرخه: وانتي وش دخلك بين الرجال ومرته هااااا
جوري " : يمه حبيبتي فيك قهرر حطيه على ابوي هووو اللي رفض تنزلي مره ثانيه عند تركي مو انا ترى
ام فيصل : اقول انكتمي بس وبعدين ابوك رفض لان جاين زوار عنده ويبي يوصلنا البيت ويرجع ثاني
رهف
جلست اسمع حكيهم وبعدها بدقايق عمي رجع وحرك السياره
وخفت لايكون قاله اوف احس راسي صدع من جوري هالبنت محد يتحملهااااا نفسي اعرف وش تحس بوه ماتسكت مره
وسواليف تافههه وصلناااالبيت ونزلنا وعمي رجع
بعد اسبوع
اليوم طبعاً البيت كله مشتط من الظهرر من وقت ماطلع من المستشفى بس الحمدلله مادخل هنا جلس في المجالس الا براالان اصحابه كلهم عنده على الغداء والبنات مساكين تعبووا وانا اناظرهم بهدوء ولا سويت شيء معاهم مابقي إلا هي اقوم اتعب نفسي يكفي هالغثا فيني منه وصراحه طفشوني البنات ساعه وحده قالت اوف متى نشوف تركي وش هذولا الاصحاب مايفهمون يجيون على طول وقامت خالتي تخاصم فيهم تقول صدق مافيكم خيرر هذولا فيهم الخيرر ماسابوه لحظه وحده اوف طفشت من كلامهم ومن هالزحمه اللي مسوينها الي يشوفهم يقول بيدخل هالبيت اميرر اقول استريحوووا ترى كله تركي اللي جاي اماااا ام فيصل ساعة ودخلت غرفته تعدل فيهااشي يعني شلون يبي يرجع يسكن هنا والله رحت فيهااااااا اجل اوف مافيني اقابل وجههه في هالبيت يالله الله يعينا على حبست الغرفه ......................وكمان سوسن اليوم طيارتها على الساعه ثمنيه تصل في الليل جايه عشان اخوهاااااا وحشتني
والله بس الله يعيني على غثاهااا لانها ملقوفه بشكل جوري ولا شي عندهاااا وغلسه ودهااا تعرف كل شيء وياليتها تعرف تسكت دايم عمي يحذر مانقول لها شيء بس أحب فيها صفا قلبهااا لا تعرف تحقد ولا تعصب دايم ضحكتهااا في وجهاااا بس عيبهااا لقوفها وانها لازم تعلق على اي شيءلدرجة يوم زواجي من تركي رفض البيت كله يدق عليهااا خايفين منااسلتهااا لدرجه عمي دق يقولها عشان تخاف ماتجلس تحقق مع عمي وتسال بس مو سوسن لو ماتسال على طول قفلت من عمي واخذت الجوال ودقت على عنود وجلست تسال وش صار وتغيرر كل
شي على حد علمي انهااا لفيصل وش الي صار وصارت لتركي بس خالتي يومها سحبت الجوال من عنود وقالت مافيها شي كل شي قسمه ونصيب وخلاص ابوكم قال لا احد يفتح فمه ويقول انها كان خطيبة فيصل ولا تجلسي تسالي كثيررر عشان ابوك مايزعل منك وماعليك الا تجي تفرحي معنا وخلاص وبعدها اعتذرت لانه صار على زوجهاا ظرف إلا هي العمليه ااماااا بنتهاااا هذي سالفتهااااا سالفه مفهيه اربعه وعشرين ساعه و ماتدري عن الدنيا فين


&نـــونـي بنت الجنوب & ©؛°¨غرامي فضي¨°؛©

دخلت المطبخ وشفت صحون الحلى اشكال وانواع وضيافه من كل شيء واللكل فرحان
عنود وهي تناظرني : تعالي سوي شيء معنا حسسينا بس لو مره انه زوجك الله يهديك بس
رهف بسخريه: ياليتك تفهمي ياعنود بس
جوري بفتنه : تصدقي يارهف انا صرت اشفق عليك
لان عنود شكلها قلبت عليك وانا مارضى عليك صراحه
وهي تناظر عنود هييه شوفي إلا روفي لا احد يتكلم عليها وهي على كيفهااا تبي تساعدنا ماتبي مالك كلمه عليها
سماح مستغربه: وش اللي حصل
رهف بسخريه: مصدقه انتي اللحين
جوري بقهررر: يعني شلون انتي مو مصدقه
رهف وهي تهز راسها:معليش والله حاولت اصدق بس ماقدرت
حاولي مره ثانيه
عنود بصرخه منهم : اقول لا ثانيه ولا ثالثه خلونا نكمل شغل الرجاجيل في المجلس ينتظرن الضيافه
سماح : انا مستغربه ليه خالتي اعتذرت اليوم
عنود : امي تقول انها قالت تبي تركي يرتاح وكمان سوسن
جايه تبيها ترتاح وتقول بكره راح يتجمعن عندنا وابوي بيسوي عشا بمناسبة طلوع تركي للكل
سماح : وش يرتاح مسكين حتى ماشفناه من وقت مااطلع وهو في المجلس ورجاجيل داخله وطالعه
رهف
طنشتهم ورحت الغرفه رميت حالي بتعب على السرير وانا احس فيني مغص صار يجيني من فتره لفتره واحس مثل التشقق في بطني مدري من ايش ويشد علي كمان ولوعه كل ساع احس فيهاا
ذبحني مفروض انه انتهى الوحم وخايفه من بطني لاني مستحيل اقدر اخبي زياده وهذا شكله مطول في موضوعي وعمي احسه يماطل مدري وش فيه سمعت صرخت جوري في الصاله شكل سوسن وصلت خليني اقوم اسلم عليهاا فديتها والله وحشني
طلعت .........
وانا واقفه عند باب الصاله وجيت اسلم عليها
سوسن وهي تضمهاا: اااه يارهف وحشتيني والله
وفرحانه كثيررر بزواجك من اخوي وسلامته ان شاءالله مايشوف شرر
رهف بهدوء: الشر مايجيك وجلست
وانا ادور عبيرر : وين بنتك
سوسن : رفضت خليتها تجلس عند اخوانها بعدين تجلس عشان المدرسه واجيت انا وزوجي بس وخليت خالتي ام زوجي عندهم وهي كلها يومين ومسافره
عنود : قهر والله كان ودي اشوفهااا وحشني
جوري : خساره كان ودي تروح معي الجامعة اخلي البنات يشوفنهااا
سماح ببرود: غبيه من جد تاخذيها الجامعه معك ليه هي طفله
جوري : مالك دخل
ام فيصل : تكفون لا تنكدوو علينا اليوم ترى فرحانه حدي بولدي
جوري : وببنتك كمان
ام فيصل : شغل الفتن ذا خليه وهي عارفة غلاهاا بنتي
وفرحانه فيهم كلهم
سوسن : الله يطول في عمرك يمه
وهي تناظر رهف : احسك متغيرر ه يارهف
نحفانه صح
رهف بهدوء :الزمن يغيررر وانا اناظر ام فيصل اللي اشوف وجههها قلب وحاولت تصرف الموضوع
نفسي اعرف ليه مايبون يقولون لسوسن حقيقة زواجي من اخوهااا عمي كان يحذرر بذات سوسن لا تدري يمكن يخافون تقول لزوجهاا وبعدها اهل زوجهااا يدرون بفضايح ولده ومرته
شفت البنات وهم يقربن الحلا والقهوه من سوسن واحسهم فرحانين فيهااا وفجأة انفتح الباب وشفت اللي داخل منه .كان شكله تعبان ونحفان كثيرر ويده رافعينها له ..ومغطى عليهااا .......
جوري وهي تصرخ وتستقبله: حبيبي والله تو نور البيت
تركي وهو يضحك ويضمهاا: تسلمين حبيبتي
عنود وهي توقف تسلم فوق راسه باحترام: الحمدلله على السلامه ياخوي وخطاك الشررر
تركي بهدوء: الشر مايجيك
سوسن تقرب منه وتضمه بقوه: حبيبي والله في العدوء ان شاءالله ومفروض هذولا المجرمين ياخذون جزاهم وماتشوف شر ياروح اختك
تركي وهو يسلم فوق راسهاا: فديتك والله ياليت اصبت من اول مدام اني راح اشوفك وابشرك هالمجرمين على قولك بياخذون جزاهم واكثررر
سوسن : بسم الله عليك وبعد الشر وش هالكلام ان شاءالله نشوف بعض في مناسبات زينه
ام فيصل : يعني شلون فيه مداهمه مره ثانيه
تركي وهو يطمنها: يمه هذا عملي لازم كل مره يحصل شيء ومدام اني في هالمجال لازم يصيرر كذا بس ابشرك كلهم قبضووا عليهم
ام فيصل : الله يطول في عمرك يمه والحمدلله انهم قبضوو عليهم والله يديم الامن ولامان على هالوطن
اللكل ردد: ااااامين
رهف
ودي اطلع من هالصاله بس الغبي واقف و مقفل الباب بطوله
وش اسوي ابي انسحب قبل ماسوسن تتنتبه
إلا البنات مافكرت فيهم شفتهم وهم كل وحده تسلم عليه من جههههه اوف مسخوهااا ترى خلاص خلوه ينثبرر يجلس عشان اقدر اطلع شفته يناظرني لا لا لا يارب مايحرجني بحركاته
سوسن وهي تناظر رهف ومستغربه: وش فيك ماتسلمي على رجلك
عنود بسرعه: لا هي تخجل دايم كذا
سوسن وهي تتقرب من رهف وتمسك يدها: لا تعالي وسلمي عليه وتسحبهااا قريب منه الله يازينكم مع بعض
جوري بتريقه: وش يازينه شوفي كيف قزمه معه والله مسخره
تركي : هههههههههه صادقه مسخره
رهف بقهرر ودي اكلهم كلهم بس احسن شيء انطم
ونشوف وش اخر المهزله ذي مع سوسن والله لو ماعمي حذر مانقول لسوسن شيء كان عرفت كيف اتصرف
جيت تقربت منه مديت يدي ابي انفك بسرعه وقلت ببرود: الحمدلله على السلامه
تركي ببرود وهو يمد يده: الله يسلمك وتخطاها وجلس على الكنبه
سوسن : يالله عذرتك مع هالسلام لانك شكلك ماااخذتي عليه لسى
ام فيصل بهدوء : وكيف ان شاءالله تبيها تسلم عليه قدامنا
عادي اشوف سلامهاا ولا تبيها تاخذه تبوس لما يكون لحالهم يسوون اللي يبون فاهمه ياعاقله ومحترمه
سوسن: وش فيها يمه والله لو زوجي بسم الله عليه صار في شيء ويطلع من المستشفى اني لا اطيح فيه تبوس وحضن
تركي : هذا انتي تفهمي غيرك مايفهم إلا في ..........
وهو يناظرهااا بنظرة احتقاررر
انتهي البارت
حبايبي استودعتكم الله
ويارب ينال على اعجابكم
ولا تحرموني ردودكم اللي تسعدني كثيررر
دمتم بود


Noor AL Noor ♡أستغفرالله العظيم واتوب اليه سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم♡

السلام عليكم ى
يسعدني اكون اول وحده ارد

اقراء البارت ولي عوده بالتوقعات



تحيااتي

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم

&نـــونـي بنت الجنوب & ©؛°¨غرامي فضي¨°؛©

المشاركة الأساسية كتبها noor al noor اقتباس :
السلام عليكم ى
يسعدني اكون اول وحده ارد

اقراء البارت ولي عوده بالتوقعات



تحيااتي

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم
عليكم السلام حبيبتي
اوك انتظرر تعليقك
سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم

أدوات الموضوع البحث بهذا الموضوع
البحث بهذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

موقع و منتديات غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO

SEO by vBSEO 3.6.1