غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 171
قديم(ـة) 11-11-2014, 08:02 PM
صورة معشوقة الجماهـــير**ندى** الرمزية
معشوقة الجماهـــير**ندى** معشوقة الجماهـــير**ندى** غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: آسفة لكن ظروفي أجبرتني على فعل ذلك/ بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها شروق شمـس مشاهدة المشاركة
سلااام
بارت جمييل يعطيك الف عاافيةة
بنتظااارك ي عسل ♡ ♡
شروق
و عليكم السلام و رحمة الله تعالى و بركاته :)
آنتي الأجمل و الأروع بمرورك و حضورك الدائم بتعليقاتك الرائعة ^ــ^
آسعدني حضورك و إنتظاارك


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 172
قديم(ـة) 11-11-2014, 08:04 PM
صورة معشوقة الجماهـــير**ندى** الرمزية
معشوقة الجماهـــير**ندى** معشوقة الجماهـــير**ندى** غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: آسفة لكن ظروفي أجبرتني على فعل ذلك/ بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها بنت العتيبي{آعجووبهه} مشاهدة المشاركة
باارت خورررافي يجنن حيييل انتظرك بفارغ الصبر ارسلي لي رابط التنزيل اذا نزلتي يا قلبي♥
تحياتي{آعجووبهه}♥
حبيبتي منورة الرواية بحضورك و طلتك و آتمنى تكون الرواية آعجبتك
و آنتي اللي تجنين آسعدني مرورك و إنتظارك
و من عيوني ببعث لك الرابط و آتمن آلاقي ردك


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 173
قديم(ـة) 12-11-2014, 06:42 PM
صورة معشوقة الجماهـــير**ندى** الرمزية
معشوقة الجماهـــير**ندى** معشوقة الجماهـــير**ندى** غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: آسفة لكن ظروفي أجبرتني على فعل ذلك/ بقلمي


بنات مشكوريـــن على التفاعل و الردود المميزة اللي تفتح النفس ^ــ^
و إن شاء الله بنــــزل لكم البارت يوم الجمعة و إن شاء الله يعجبكم
ودي لكم :)


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 174
قديم(ـة) 12-11-2014, 08:45 PM
صورة الورررردة السوداء الرمزية
الورررردة السوداء الورررردة السوداء غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: آسفة لكن ظروفي أجبرتني على فعل ذلك/ بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها معشوقة الجماهـــير مشاهدة المشاركة
بنات مشكوريـــن على التفاعل و الردود المميزة اللي تفتح النفس ^ــ^
و إن شاء الله بنــــزل لكم البارت يوم الجمعة و إن شاء الله يعجبكم
ودي لكم :)
الله يصبرني الين يوم الجمعة كثيييييييير متحمسه عشان اعرف الي راح يصير ^^

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 175
قديم(ـة) 14-11-2014, 08:49 PM
صورة معشوقة الجماهـــير**ندى** الرمزية
معشوقة الجماهـــير**ندى** معشوقة الجماهـــير**ندى** غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: آسفة لكن ظروفي أجبرتني على فعل ذلك/ بقلمي


البارت الســـــآبع

الأيام تمر بالسريع و آبطالنا ماظهر عليهم شيء جديد كل واحد لاهي بحاله و بعد مرور آسبوع تقريبا .. جاء وقت الدراسة و العمل .. أبطالنا كلهم وضعوا ملافتهم بالجامعة المعروفة بلندن ماعاد لميس ...

عند لميس **
جالسة بالفندق و غاطه بالنوم بعد ماتآخرت بنومتها و هي تطالع بالأفلام .. سمعت صوت المنبه المزعج اللي يرن فوق رآآسها .. لفت وجهها للجهة الثانية بضيق و هي تتآفف .. و الصوت كله يزيد و مايوقف .. تذكرت آنه وراها جامعة .. انقهرت و رمت الوسادة بالأرض .. و آخذت المنبه بيدها و رمته من النافذة .. تخصرت و بإبتسامة : الحيـــن آحســن
آخذت الفوطة و توجهت للحمام و تروشت على السريع .. خرجت من الحمام و هي تغني و لافه الفوطة حولها ..ناظرت ساعة هاتفها .. و صرخت و هي تجري و تمسك الفوطة بيدها .. توجهت للدولاب .. و صارت ترمي الملابس يمين شمال .. استقرت على تيشرت وسيع باللون الأسود .. و بنطلون رمادي وسيع .. لبستهم على السريع .. آخذت البروكه و وضعتها على شعرها بعد مالفته على فوق .. تعطرت من عطر رجالي .. آخذت كاب باللون الرمادي و وضعته بطريقة مائلة .. و لبست ساعة باللون الآسود .. ناظرت نفسها بالمرايا و صفرت بإعجاب : آآموت على الوسيميين :)
آخذت شنطتها السوداء من آديداس و لبست جزمة(آكرمكم الله) سبورت آسود بالمختصر طلعت خققه .. نزلت من جناحها و توجهت لكفيتريا الفندق تفطر .. و الناس تطالعها بإنبهار و البنات خااقين عليها و معجبين بيها و هي مو دارية عليهم
و بعد مافطرت على السريع رفعت شنطتها و توجهت للجامعة



عند خالد و جراح **
جراح كان قايم من الصبح .. جالس يفطر و الجريدة بيد يقرآها بصمت .. و بيده الآخرى كوب قهوة .. خالد كان توه متروش و لابس و كااشخ على الآخر .. جلس بجنب جراح : صباح الخيير يا داافور
جراح ناظره بنص عين : آآقول انقلع خالد من الصبح جالس تنكت آفطر خلينا نمشي
خالد بضحكة : هه الأخلاق مقفلة و آنا جالس آكلمك الشرهه عليا
جراح ماعبره و كمل قراءة الجريدة .. و خالد يطالعه بملل و يفطر .. رن هاتف جرااح .. ألتفتوا اثنينهم على الجوال .. جراح آخذ الفون بيده و رد و طبعا الكلام بالإنجليزي : صباح الخير ... نعم آنا هو ..... حسنا مشكور على المساعدة ... غدا حسنا حسنا ... باي
رجع جلس بكرسيه .. و خالد يطالعه بإستغراب و هو مو فاهم شيء .. آخذ له قطعة خبز : ميـــن كنت تتكلم جرااحو
جراح آبعد الجريدة و قام من مكانه : جهـــز آغراضك آنا حجزت لنا شقة و بكرا بننتقل
و خرج من الصالة .. و خالد فاتح فمه بغباء و مو مستوعب .. حس على حاله و ترك الخبز و ركض وراء جرااح و هو يناديه : جرااح انتظر وين حجزت لنا و متى و كيف ؟؟
جراح آخذ شنطته و ناظره بإستخفاف : لاه بجلس انتظرك و آخذ رآيك و آكلمك المفروض آنت اللي تتكلف مو آنــا !!
خالد ناظره بنص عين : آآقول آسكت يالمتكلف رآآيح آجيب شنطتي
جراح : آآوكي يلا هذا هو الوقت مابقى شيء



عند بندر و عامر **
كل واحد نايم بعمق و مو داري بهواء حاله .. الليلة الماضية آخذينها سهر و هبال ... بغرفة عامر كلها برود×برود .. المكيف مشغل على الآخر .. الشرشف بجهة و هو نايم بجهة .. و الوسائد بالأرض متبعثرة .. و رجل فوق السرير و الآخر على الآرض " بالمختصر حالته مبهدله ههه" و بغرفة بندر .. نايم بعمق و متلحف باللحاف عكس عامر ...
عامر رن هاتفه .. تأفف بملل و لف على الجهة الثانية و لا كآنه صاير شيء .. و رجع الهاتف يرن من جديد .. وضع وسادته على رآآسه .. و رجع آآخذته النومة من جديد و التلفون يرن لحاله >> ههه تبون تعرفون من المتصل خخخ
بندر ألتفتت للجهة الثانية بإنزعاج .. يسمع صوت خفيف و كآنه رنة هاتف .. فتح عين واحدة و استوعب آنه كان نايم .. آبعد اللحاف عنه و هو يتثاوب .. و صار يتبع صوت الهاتف كان من غرفة عامر .. توجه لعامر و عيونه مغلقة و بصوت كله نوم : عـــآمر عـــــــامر عمووور يا زفت
و عامر نايم بعمق و مو سامع آبد بشيء .. بندر استوعب آنه اليوم دراسة .. صرخ بآعلى صوت و هو يركض للحمام : آآآآآآآآ عـــــــــــــــــآمر
عامر فز من الصوت العالي و القوي و قام و عيونه مقفلة و هو يصرخ بدون مايفهم شيء كان شكله يهلوس : يا ماما حريــــق آنقذووني رآآح آآموووت
بندر سمعه و فطس ضحك صرخ بآعلى صوت و هو يسكر باب الحمام : عامر يا زفت اليوم مدرسة ليش ماقومتني و على الأقل شغلت المنبه
عامر تووه يستوعب آنه وراه درااسة .. طاح من السرير على الآرض و اللحاف عالق برجله .. آبعد اللحاف بسرعة و قاام يركض و هو يصرخ : بــــــــندر يا زفت آطلع من الحمام
بندر تروش على السريع و طلع من الحمام و ركض على غرفته يلبس .. و عامر نفس الشيء .. و ماهي عشر دقائق و هما جاهزين ..و كل واحد يطالع نفسه بالمراية و يعدل شعره المحيوس و ملابسه المجعدة .. عامر و هو يآخذ الشنطة و مفتاح السيارة : يلا خلينا نمشي ماعندنا وقت نفطر
بندر و توه متذكر آآنه مآخذ دواءه .. جا يبي يتكلم قاطعه عامر و هو يمسك يده و يتوجه لخارج الشقة : و لا كلمة يلا بسرعة الساعة 7:35
بندر ابتسم : إإيه يلا هههه آآقول عامر كيف طالع اليوم
عامر ناظره بنص عين : آآقول آحمد ربك ماطلعنا بالبيجامات و آنت جالس تكشخ آآقول مشينا هذا إذا وصلنا
بندر بغرور : آآنا دائما كشخه حبيبي و ماعليك بنوصل الجامعة مابعيدة من الشقة
عامر ضرب كف يده على جبينه : و آنا جبت معي مفااتيح السيارة و الله مابقى عقل
بندر رفع يده للسماء : الحمد الله على سلامة العقل خلينا نمشي
عامر مسك يد بندر و بضحكة : مانمشـــي بنجري
بندر جابيمنع عامر و يسحب يده لكن عامر كان آآسرع و صار يركض و هو ماسك يد بندر و بندر يركض معاه .. و يحس قلبه بيطلع من مكانه .. و آآلام حادة و كآنها سكانين تغرز بقلبه .. حاول يكلم عامر يوقف .. و لكنه ماقدر و كآن النفس انقطع منه و مايقدر يتكلم .. و عامر ولا على باله يركض مثل الخبل و هو ماسك شنطته اللي تطيح منه و هو يرجع يحملها من جديد و يضحك .. و الناس تطالعم بذهول و إستغرااب



************************************************** **********************


بالجامعة " الثامنة إلا خمس دقائق"
لميس دخلت للجامعة بهدوء و هي تناظر بالطلاب اللي يناظروها بإعجاب و البنات و حركاتهم اللي مايبطلونها و الهمسات تتعالى بينهم .. لميس طنشته ناظرت ساعتها و شهقت .. ركضت للإدارة و هي حاملة ملفها إلا نست آو ماتفرغت توضعه .. دقت الباب بهدوء و بعد ماسلمت على سكرتير المدير .. سلمته الملف و هو يناظرها و يرجع يناظر الملف .. لميس بلعت رقها و هي تدعي ربها مايكشفها .. ابتسمت بإرتياحية لما سمعته يقول بلغته الإنجليزية الطليقة : عفوا لقد نسيت الإمضاء على هذه الورقة
آخذت الورقة من يده بإبتسامة و وقعتها و سلمته لها .. و خرجت بعد ماانتهت من المهمة الصعبة و شكرت ربها آنه مااكتشف تزويرها لإسمها اللي تحول من لميس إلى رعد
توجهت لقاعة محاضرتها وجدتها شبه فارغة مجموعة من الشباب الأجانب جالسين يسولفون و بعض من البنات .. جات تجلس بجنب بنت ملامحها عربية .. و لكن غيرت رآيها فهيي الآن ولد مو بنت .. توجهت لمكان فارغ و جلست .. كانت تطالع جدول محاضرتها بإنتظار الأستاذ يدخل و المحاضرة تبدأ



جراح و خالد**
جالسين بطاولة .. جراح يطالع جدول محاضرته و خالد نفس الشيء .. خالد صرخ بوناسة : يـــاااه ماعندي محاضرة حتى الساعة عشر وناسه
جراح طالعه و ضحك : يا حليلك آنا وراي الحين محاضره يالله آنا بخليك
خالد و هو يغيضه و يرفع حاجبيه بإستنكار : مسكـــين حزنتني عليك آآقول انقلع يا داافور لمحاضرتك و خلييك شطور
جراح آخذ شنطته و ضحك و هز رآآسه مثل الهنود : هادر بابا <حاضر>
و آآشر لخالد بيده و هو يضحك و خالد فاطس ضحك .. بمجرد مااختفى جراح آخذ جواله يطقطق عليه آما عند جراح دخل االقاعة و محاضرته كانت نفس محاضرة لميس >> ههه صدفه
كان الأستاذ مادخل .. جراح ناظر الآماكن و ماانتبه للميس اللي كانت سرحانة تطالع بالفرااغ .. آخذ مكان له بالأمام و جلس .. و جات بنت و جلست جنبه مااهتم لها و جلس يطالع بالجدول



عامر و بندر **
حالتهم حاله .. وصلوا لباب الجامعة عامر ترك يد بندر و هي يضع يديه على ركبتيه و يحاول يآخذ نفس ألتفت على بندر و فتح عيونه بصدمة و كآنه عجز يتكلم : آآ بنــــ.. ــدر شفيــ ـــك
بندر يحس الدنيا تدور بيه و قلبه بيتقطع من الألم ابتسم بألم و وجهه الأصفر تظهر عليه إمارات التعب و المرض : لا ولا شيـــــــــــــ..
ماقدر يكمل جملته حس و كآنه سكين تنغرز بداخل قلبه .. وضع يده على قلبه و كآنه يحاول مسكه .. عامر اقترب منه و مسك يده و هو يتكلم مع بندر و لكن بندر مايسمع شيء و مايحس غير بالألم .. و فجآت وقف الألم .. آآخذ نفس طويل و حاول يعدل حالته المبهدلة و ألتفت لعامر و بإبتسامة : لا تـــخاف يا دب تعبت من الركض و آآحنا مافطرنا آآكيد حسيت بدووخة و الحيـــن زالت
عامر ناظره بشك : متــــأكد آنها دوخة بندر لا تخبي عليا شيء والله لأذبحك
بندر ابتسم بحب : مافيني شيء *وبإستهبال* مثل السبع آقول خلينا ندخل آآكيد المحاضرات آبتدآت و آآحنا واقفين بالباب
عامر ابتسم لإبتسامته : إيه والله آول توببيخ و تآخر رآآح نآخذه
و دخلوا مع بعضهم للجامعة .. بندر طلب من عامر يجيب له جدوله .. و فور ماراح عامر .. توجه بندر لمقصف الجامعة و آخذ له قارورة مويه .. مسح على وجهه بتعب .. و شرب منها القليل و لكنه سرعان مااستفرغ .. و المفاجآة الشيء اللي استفرغه كان كله دم .. فتح عيونه بوسع و آخذ محرمة ورقية و مسح الدم على السريع من فمه .. و رماه بالنفايات .. لمح عامر جاي له و هو حامل جدولين
ابتسم له : هـــااه آعطيني جدولي آآشووف * ناظره و ابتسم* يااه ماورااي محاضرة الحمد الله
عامر كشر بوجهه : من زينك عااد آنا وراي محاضرة و الحين و الله ماابغى آداوم
بندر : آآقول عامر لا تستهبل من آول محاضرة بتعميها آآركض لعله الأستاذ يخليك تدخل الساعة ثمان و عشر
عامر ابتسم : آآوكي بروح لعيونك اهتم بحالك يلا سلام
بندر ابتسم له : باااي
بندر توجه للطاولة و جلس عليها .. و ضع رآآسه عليها و آغمض عيونه بتعب و آآلم .. نسى يآخذ دواه مرة واحد و صار فيه العجب .. و بلأخير يستفرغ دم .. ابتسم بحزن و هو يكرر بداخله :" الظاهر إيامي معدودة "
آآما عند عامر ركض للمحاضر .. و طرق الباب بقوة و دخل .. كان الأستاذ بدا المحاضرة و شكلها بالبداية .. جميع الطلاب يطالعون فيه بإستغراب ماعدا شخصين يطالعونه بصدمة >> آكييد عرفتوهم جرااح و لميس .. عامر آغلق الباب بهدوء و آلتفت للأستاذ : آآسف على التآخر
الأستاذ كشر بوجهه و لف عنه و بدون مايطالعه : هذه آخر مرة آذهب و آجلس
عامر كشر بوجهه " قليلة ذوق أبو كرشة " شاف مكانين فارغين الأول بجانب لميس و الثاني بجنب شابة جمييلة .. عامر ابتسم بوناسه و توجه بجانـــب .......
لميس آول ماشافته دخل شهقت برعب .. و حست آنها تبغى تمووت .. آولا بنفس الطيارة و الأوتيل و بالأخير بنفس الجامعة و المحاضرة .. نزلت الكاب على وجهها و هي تدعي ربها مايجلس بالمكان الفارغ بجنبها .. نزلت عيونها و هي بتموت رعب
عند جرااح فاتح عيونه بصدمة " الظاهر قليل الأدب معي بنفس المحاضرة " جعله المآحي و الله إذا شافه خالد بنرووح فيها بهواشتهم الله يستر بس
عند عامر توجه يجلس بجنب الشابة الظاهر عليها آنها آجنبية بلون عيونها الساحر و شعرها الأشقر .. لميس لمحته واقف بجانب مكان الشابة .. تنهدت براحة .. آما عند عامر طالع البنت و بإبتسامة : هل يمكنني آن آجلس
البنت ألتفتت له و بإبتسامة آسف : آآسفة لكنه مكان زميلي و سوف يحضر بعد قليل
عامر انمسحت إبتسامته " آآف عندها صديقها " ناظر المكان الوحيد اللي كان بجانب لميس مشى متوجه له .. لميس رفعت عيونها و انصدمت عامر جالس بجنبها .. حست و كآنه الهواء آنعدم .. كان ودها تصرخ تهرب و ماتجلس بجنبه " يا ربي ليش حظي نحس و الحين وش هو الحل "
لميس نزلت الكاب آكثر و طالعت بالطاولة و مارفعت عيونها آبدا .. و عامر مستغرب من الشخص اللي جالس بجنبه و ينزل كابه .. شكله كشخه و مرتب .. ما آعطاه إهتمام و رفع عيونه على الاستاذ اللي كان يخربط بالكلام .. تملل من المحاضرة كان وده يطلع .. ناظر معصم يده و تذكر آنه مالبس ساعة .. لف على لميس و بإبتسامة و اللغة الإنجليزية المنكسرة هه : آخي كم هي الساعة ؟!
لميس سمعت صوته حست كأنه قلبها وقف .. و الهواء آنعدم و لكن سرعان ماانسدحت ضحك على كلامه الإنجليزي المنكسر و ألتفتت له و كآنها نست آنه هو .. و تكلمت بالعربي : ههه الثامنة و نصف
عامر فتح عيونه على وسعهم و هو يشوف فيها .. " حلو شكله عربي و يتكلم عربي بعد هذا هو اللي بحتاجه" : مشكور و طيب ليش الضحك
لميس تحاول تخشن صوتها : لغتك الإنجليزية متكسرة و كلامتك كلها غلط
عامر ناظرها : إيه والله مااعرف اللغة الإنجليزية كثيير المهم بسير حالي بيها
رفع الاستاذ رآآسه و بصرآآخ : آنت آيها المتكلم و صديقك آخرجا
عامر رفع رآآسه و لميس ناظرت الدكتور بصدمة " كيف سمعني يا ربي كيف بخرج معه الحين " : آآسف دكتور
الأستاذ بصراخ : قلت لكما آخرجا بلا كلام زائــد
عامر قام بسخرية و ضحك و باللغة العربية : تخـــسى آنت و محاضرتك يا أبو كرشـــه
طبعا جميع الطلاب العرب و بما فيهم جراح و لميس انسدحوا ضحك و الباقي يناظروهم بإستغراب .. لميس قامت و آآخذت شنطتها و عامر نفس الشيء و توجهوا للباب .. لميس كان ودها تترجى الأستاذ و مايخليها تطلع و مع عامر ... و لكن عامر ماسمح لها و زاد الطين بلة .. و طردهم إثنينهم من المحاضرة .. جراح نزل رآآسه بإستهزاء " من آول محاضرة ينطرد صدق منهبل " رفع رآسه و لمح ظهر لميس و عامر و هما طالعين من القاعة و رجع يطالع بالدكتور


************************************************** *


عند لميس و عامر **
لميس منزله رآسها ما ودها ترفع رآسها و تصدق أنها مع عامر خارج القاعة و طبعا الجامعة ماكانت مكتظة بذلك الوقت يعني مجموعات قليلة .. قاطع سرحانها صوته : و الله آعذرني آنا ماآقدر آظل صامت ساعة كاملة و أبلشتك معي
لميس بصوت خشن : لا معليش حتى آنا كان ودي آطلع من المحاضرة " إإيه المحاضرة آرحم "
عامر و هو يضربها على كتفها بخفة : ليش منزل رآآسك و كأنك خجلان آآقول آنا إسمي عامر و آنت
لميس وجعها كتفها من ضربته و كتمت الألم و بإبتسامة : آآنا طبعي آآعمل هذي الحركات معك رعد
عامر ابتسم و مد يده : متشرفين يا رعد
لميس خافت تمد يدها .. و إذا مامدتها بيعمل لها سالفة .. قربت يدها بتردد و صافحته : و الشرف لي
عامر استغرب من اليد الصغيرة النعومة اللي ماتظهر مقارنة بيده .. ضغط على يدها و هي كان ودها تصرخ من الألم : آآه * بعدت يدها*
عامر ناظرها و بضحكة : يعنـــي هذه آلمتك يا ضعييف
لميس " يا مزحك آنت و وجهك " : هه لالا يدي كانت منكسرة يعني مابقدر آضغط عليها
عامر برفعة حاجب : آآها آقول بعد الكاب عن وجهك عشاان آطالعك
لميس بضحكة ممزوجة مع ارتباك : هه والله البرد و آنا متوعد آعمل الكاب بهذا الشكل و ما آحب آبعده عن وجهي
عامر و هو يضحك : ههه شكلك من كلامك و لبسك و تصرفـــاتك ههههه خـــكــ ...
لميس ناظرته بنص عين : نعم نعم وش تشوفني و ليش تضحك
عامر و هو يدفها : آآقول آمشي يا رعوود آآعرفك على صاحبي
لميس " هذا ناوي يجلطني و يموتني ماكفاني وجهه ناقص آجلس و آتعرف على صديقه خليني آنحاش خير لي " : سامحني يا آخووي و الله آنا ورآي ملف آوديه للإدارة و بعدها آآ يعني مشغول
عامر : آآوكي آآقول رعد ورانا المحاضرة بكرة يلا آآشوفك سلام
و مجرد ماراح .. لميس كان ودها تصرخ " جعلك المآحي جعلك تتبخر من لندن و ماآشوفك آهىء آهىء ليش لازم آقابل خشتك يعني خلص ضفتني بقائمة آصدقاائك " آخذت الكتب و رجعت للأوتيل و هي تحس قلبها بيوقف من الصدمات


************************************************** **


عند عامر توجه للكافيتريا و شآف بندر منزل رآسه على الطاولة ىقترب منه و هو مستغرب من صديق جلس على الكرسي و بضحكة : بندوورة آنا جييت
بندر رفع رآآسه و بتعب : هه هلا والله بالداافور آآكيد طردووك
عامر ضحك ك إإيه والله طردني و لكن مو لحالي هه بلشت كانت واحد جالس بجنبي
بندر : و ليش ماتخليه بحاله ورطته معك
عامر : حتى هو شكله ماحب المحاضرة يعني تقدر تقول آنقذته مو ورطته *ضحك و هو يتذكر كلامها و تصرفاتها* ههه بس والله شكله خكــري
بندر ضحك : بلا خكري بلا بطييخ آنت مااحد سلم منك و من لسانك آآقول خلينا نمشي للشقة تعبان و منهد حيلي شكلي ماأدااوم
عامر ناظره بشك و إستغراب : بندر أنت متآكد مافيك شيء وجهك مصفر و شكلك تعبان خلينا نمر دكتوور
بندر ضحك عشان يضيع السالفة : بلا دكتور حسستني جالس مع آمي خلينا نرووح للشقة و بتحسن
عامر و هو يقوم : آآوكي يلا قداام
و رجعوا مع بعضهم للشقة


***************************************


آما عند عامر و جراح كل واحد تمم محاضرته و آتفققوا يجلسوا بالكفيتريا... و جراح لمح خالد يجلس بجنبه و بإبتسامة : هلا خالد كيف محاضرتك
خالد بضحكة : و يرحم آمك هذيك محاضرة كلها خربطة بخربطة مافهمت منها شيء آآقول خلينا من الزفت
جراح ناظره بنظرة و ابستم له : آآقول خالد بقول لك شيء و لكن آوعدني ماتعمل شيء
خالد بإستغراب : وليش حتى آوعدك يلا قول شعندك يا الآخوو حمستني
جراح تكتف : لالا آىوعدني و بعدها آخبرك
خالد بتملل : خلص آآوعدك مااعمل شيء يلا قوول الحين لا تخليني آتوطى ببطنك
جراح : هذاك اللي تهاوشت معاه بالمطار طلع معاي بنفس المحاضرة و آآسمه عامر
خالد ضحك بشر : هيهيهه و الله .. الصايع و طلع آآسمه عامر
جراح ناظره بحدة : خالد آنت وعدتني ماتعمل شيء و الله ثم والله لو عرفت آنك عملت شيء و لا تهاوشت معاه لأتبرى منك و آآتركك بلندن لحالك
خالد بإبتسامة إطمئنان : لالا آنا خالد لما آوعد آخلف حبيبي يلا خلينا نرجع للأوتيل آرتب الأغرااض عشان ننتقل
جراح و هو يقوم : إإيه يلا
و رجعوا إثنينهم للأوتيل و طول الطريق يسولفون


**************************************


عند لميس **
آول ماوصلت لجناحها .. رمت الشنطة بقهر على الآرض و آغلقت الباب .. و رمت البروكه على السرير .. و ماحست إلا بالدموع بعيونها .. ارتمت على السرير و ههي تضم الوسادة و تبكي بحرقة حياتها نكد × نكد طول حياتها ماشافت شيء يفرح من بعد محمد رآآح كل شيء .. و حتى الحظ مفارقها .. مسحت دموعها بكف يديها و آخذت بيجامة لها آنثوية باللون الأحمر .. توجهت للحمام و لبستها و عدلت شكلها .. طلبت لها الغذاء .. جلست على الأريكة و هي تتفكر عامر .. ضحكت من قلبها و هي تتذكر كلامه " صدق خبل ههه سوالفه و حركاته كلها هبال و ضحك الظاهر عليه خفيف دم " سمعت الباب يندق توجهت و شافت خدمة الغرف شايلين طاولة مملوءة بالأكل آآخذتها و سكرت الباب و جلست تفطر بصمت


عند عامر و بندر **

وصلوا للشقة بندر رمى شنطته ببتعب و جلس على الآريكة و هو واضع يديه على وجهه .. عامر استغرب مرة من حالة بندر و ماتطمن له .. بندر رفع رآىسه شاف عامر يطالعه بنظرات .. قام من الكنبة و ناظره ابتسم و توجه لغرفته و سكر الباب و عامر فاتح فمه " شفيه هذا حالته حالة آنا متآكدة آنه فيه شيء " و توجه لغرفته و آآرتمى على سريره و نام بملابسه .. آما عند بندر جلس على السرير .. تذكر حبوبه توجه للدولاب و آآخذها .. فتح العلبة و آآخذ حبتين منها و هو يحس بالألم يرجع مرة ثانية .. آرتمى على سريره مرة ثانية و ضم له اللحاف بقوة من كثرة الألم و هو يحاول يصارع الألم .. و الشيء اللي نساه يخبي آآدويته و يرجعها للدولاب مرة ثانية



عند جراح و خالد **

خالد جالس يطالع الآكل بسرحان و جراح يناظر دفتر محاضرته و يقلب فيه .. غلقت الكتاب و ناظر خالد السرحان .. توجه له و جلس جنبه و بضحكة : مين مآخذ عقلك هاا
خالد رفع حاجب و نزل الآخر و ناظره : خير آنت جالس لي تطالع المحاضرة و آنا منكد لحالي آآطالع الآكل كيف ماآسرح و بالأخير* و هو يقلد صوته بسخرية * مين مآخذ عقلك
جراح ضحك : هه آخلاقك حبيبي يلا خلينا نفطر يالزعوول
خالد بنص عين : انطم
و جلسوا يفطرون مع بعض و الواحد يضايق بالثااني



آنتــــــــــــــــــــــهى البــــــــــآرت آتمنى يكون آعجبكم ..


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 176
قديم(ـة) 14-11-2014, 09:03 PM
صورة حب في مهب الريح :) الرمزية
حب في مهب الريح :) حب في مهب الريح :) غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: آسفة لكن ظروفي أجبرتني على فعل ذلك/ بقلمي


سلام
بارت مميز و راائع حبيبتي *معشوقة الجماهير*
تسلم إيديك تحمست آكثر للبارتات الجآية
بإنتظارك لا تطولي :)


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 177
قديم(ـة) 14-11-2014, 11:20 PM
صورة بنت العتيبي{آعجووبهه} الرمزية
بنت العتيبي{آعجووبهه} بنت العتيبي{آعجووبهه} غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: آسفة لكن ظروفي أجبرتني على فعل ذلك/ بقلمي


سلاااام
أنا جييييت>>أطلع طيب شكرآ هههههههههههه
بصراااحهه باااارت خوراااااافي جنااااان انتظرك ﻻ تنسين ترسلين الرابط
تحياتي{آعجووبهه}♡


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 178
قديم(ـة) 14-11-2014, 11:22 PM
صورة الورررردة السوداء الرمزية
الورررردة السوداء الورررردة السوداء غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: آسفة لكن ظروفي أجبرتني على فعل ذلك/ بقلمي


البارت روووووووووووووووووووووعة
بندر ياقلبي يكسر الخاطر قطع قلبي المسكين
عامر فله اتوقع راح يزعج لميس
لميس ياقلبي انتي
جراح امممم ما ادري وش اقولك
خالد امسك جراح وفقع وجهه لأنه يسحب عليك
وانتظر البارت الجاي بكل حمااااااااااااس

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 179
قديم(ـة) 15-11-2014, 06:39 AM
Giii3Jl Giii3Jl غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: آسفة لكن ظروفي أجبرتني على فعل ذلك/ بقلمي


رووووووووعه
البارت حماااااس
ي ليت يكون البارت مرتين بالاسبوع


تحياتي :/

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 180
قديم(ـة) 15-11-2014, 05:16 PM
صورة shams baghdad الرمزية
shams baghdad shams baghdad غير متصل
©؛°¨غرامي فضي¨°؛©
 
الافتراضي رد: آسفة لكن ظروفي أجبرتني على فعل ذلك/ بقلمي


بارت وااااايد حلو
من هنا راح يبلش الحماس
وووااه منتظره البارت الجاي على احر من الجمر
واتمنى اعرف كيف راح تنكشف لميس
خخخ
ودي وتقديري قلبوشتي


الرد باقتباس
إضافة رد

آسفة لكن ظروفي أجبرتني على فعل ذلك/ بقلمي؛كاملة

الوسوم
رواية رائعة *ـــ*
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
انتي ظروفي SA5ER.. خواطر - نثر - عذب الكلام 11 02-01-2015 07:21 AM
رواية ظروفي أجبرتني وعندك ودتني / بقلمي RnO_Osh أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها 9 07-11-2013 08:08 PM
قدر ظروفي آحلى كـيوت قسم المواضيع المخالفه للفترات الزمنية 2 09-06-2013 10:00 AM
روايتي الأولى : ظروفي أجبرتني أكون ولد Lail أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها 204 10-04-2012 12:25 AM
ظروفي ملاك بروح وانفاس منقولات أدبية 13 23-06-2011 11:07 PM

الساعة الآن +3: 05:34 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1