غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها
الإشعارات
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 281
قديم(ـة) 06-12-2014, 09:07 PM
صورة tota A ash الرمزية
tota A ash tota A ash غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: مهما تفرقنا الايام تجمعنا .. بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها غدووشهه..! مشاهدة المشاركة
نبي بارت Tota
سوري لاني تاخرت عن المتوقع غدوشة وابشرك اني على وشك تنزيل البارت

دمتي بود حبيبتي

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 282
قديم(ـة) 06-12-2014, 09:20 PM
صورة tota A ash الرمزية
tota A ash tota A ash غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: مهما تفرقنا الايام تجمعنا .. بقلمي


الجزء الواحد والعشرييين


في الرياااض .. في غرفة عاشقة كانت واقفة في غرفتها قدااام الدولاااب ومشغلة اغاني فيروووز .. يد وحدة عـ الخصر والثانية تحك فيها شعرها بحركة تفكير وتخطيط .. تنهدت بحيرة وقامت تهز راسها وقررربت تبكي قهر .. مطلعة الثياااب اللي بخزنتها كلها تختااار فستاان تلبسه له .. ما خلت تنورة ولا بدلة ولا اي قطعة تنلبس ما طلعت من الدولاب وانرمت عـ السرييير بقلة اهتمام
وبعد محاورات ومناوشات وهواش مع نفسها
وقع اختيارها على فستااااان اسود بسيط ومزمووووم على جسمها من فووووق ومن تحت كله خطووووط عريضة اولا باللون الوردي بعدين الاحمر والابيض والوردي وكده كان من ماركس وكاااان جنااان خصوصا عليها .. اكمامه لربع الذرااااع وفييييه حزاااام وردي سووته فيونكه .. فستانها كان بسيييط وانيق وبكده سووت ميك اب بسيط حيييييل
والاكسسواااار كان عـ الوردي .. رن فونها بمكالمة من رهف ابتسمت من ذكراها وردت عليها تسمعها وش اللي بتقوله
_لا تصدقيييييين عمرك وتتوقعين اني سامحتك بس نحنا البنات طالعييين مع بعض للعشاء بتلحقيييينا !؟
عرفت الاء من صداقتها القديمة انها تبي شي وخصوصا انها كانت رافضة جيتها ومعصبة منها وارسلت مسج كله سب وشتم وذم لها
قالت برقة وبدلع
_لا شكرا انا مو بايعة عمري
حركت رهف فمها بقهر منها وهي تفكر بعدها قررت تستسلم موقتا من فكرة الانتقااام
_زيييييين
سكرت بوجهها وهي تتوقعها تجي .. والانتقاااااااااام
في بالها وبس
كانت مجهزة نفسها وطلعت تستناهم في غرفة رنييييم اللي كانت نايمة وصحووووها متاخر
كانت هي بعد شبه جاهزة واستنت خمس ذقائق الا وهي واااقفة قدامها
طلعوا لغرفة احمد وقبل ما يطقووون الباب كان هو بوجههم
طبعا الطلعة كانت مقررة من ايااام وضافوا حنين معاهم احسن لها من الملل
_يلا كلموا خويتكم
نطق احمد بكلماته ببرود وهو متقدمهم
وخلفه البنتين كانهم حراسه
كانت هي بحال ممل منسدحة تبي تفهم ..
تبي تسولف مع احد عن اللي صااار امس وهي مو مصدقة نفسها كييف صار هييك
حاسة نفسها في دوامة تسجنها وتدوووور فييييييها
كارهة زعل بنت عمها وحال اخوها ما كان يبشر بخييير .. هي بعد معصبة وموب مكلماته ابد حتى لو صار اللي صار وكلامه جرحها
دامه ما كلف عمره يهدي بنت عمه .. هي مع اختها مو معه .. صحت من احلامها برنة فونها الهادية .. وردت علييييه بملل ولا قالت شي لانها سمعت صوت تحبه
_يابنتي يلا .. دقيقتين ونوصل
انخرعت حنييين من اللي بيصيييير هم ما خبرووووها حتى .. ما لها علم بالطلعة .. طلعت تجري وراحت تخبر امها واخدت الاذن ورجعت غرفتها ببطء
بعد ما حسبتها صح
هي عارفة بنت عمها زيين تبي تزعجها بس لحتى تسرع .. تبيي تخليها كده منخرعة وتسرع في طلعتها علشاااان لا تنتظر لانها تكرررره الانتظار << ومن اللي يحبه
غيرت ثيابها على اقل من مهلها لبست عبايتها والشيلة .. غطت عيونها وهي كاشفة باقي وجهها وهي تنتظر قداااام الباب .. وعصبت يوم مر عليها اكثر من عشر دقائق وهي تنتظر
جلست في المجلس وهي قرفانة من حالها
وضعها لا يطاق .. رنيم مع ان الزعل واضح عليها لكنها مرتاحة .. صايرة اهدى وتضحك وتتكلم ولا عليها من احد مع ان التعب باين على وجهها
ورهف صايرة تصرفاتها غريبة .. سرحانة وتضحك .. حالتها غييير بنت خالتها .. باينة فرحانة حتى خبالها خف عن اول .. والاء بعد مثلها طايرة في عجة محمد الاطخم ..
وهي تفكر بحياتها .. بعايلتها اللي تاقلموا عـ غيبة رنيم .. ببنت عمها .. صديقااتها وختمتها باحمد
حاسة ان كل شي ضدها .. وكل شي يضغط عليها .. كل شي مضايقها .. صايرة دووووم معصبة تتنرفز بسرعة .. ما تعرف وش صابها
مشتاقة لضحكة رنيم بالبيت الكبير
مشتاقة لحنان احمد ورسايله اول ما تدخل الفيس وهي اللي قررت تخفف سوالفها معاااه
مشتاقة لصرامة اخوها وحنانه وبسمته
باسم ورنيم ماعندها وش تقدر تسوي علشانهم .. خلاص دامه رافضها في حياته رفض ماعرفت له حل
وهي كيف ما تقول الخاطر عافه .. ماعندها وش تسوي
واحمد اللي كان صديق حميييم وسر حلو في حيااتها انقلب الحييين صاير مصدر رعب من يوووم شافته في الملكة مع اخوها .. فجاءة لقت نفسها تكتب له برسمية وتسولف معاه برسمية وتحاول تتفاداه
وكانه شي مو زييييين خافت
والخوف بسبب انها مهما قالت انا ما اسوي غلط وانا اعرف اللي اسويه
في اعماق اعماقها تدري انها غلطااااانة
وانه ما يحللها
ولا يحق لها تكلمه
ولا تقدر تمنع نفسها عـن هـ الشي
رن فونها معلن جية البنات .. طلعت وهي نفسها بخشمها .. شافت بندر يسولف مع السواااق ..
_انا ماشية
ناظرها وابتسم
_زييييين بالسلامة .. لا تتاخري
_زييين
ركبت السيارة وشافت رهف جالسة قدااااام .. واستوعبت ان اللي جابهم مو السواق
تنحنحت حنييين وهي حاسة بشي يضيييق صدرها وتنحنحت مرة ثانية تصفي صوتها وقالت بهدوء تبي تحافظ علييييه وهي تحسه تركها وتخلى عنها وهي محتاجة له حيل
_السلام عليكم
ردوا عليها وميزت صوووت رجولي غريييب .. ما تعرف لييييه بس قلبها يرقص جوا قفصها الصدري وقااااعد يرقع بقووووووة
_هلاوي حياتي
ضحكت لبنت عمها وهي تسال بهمس
_من هذا !؟
_احمد
_وش تقولوووون ؟
تدخلن رهف بلقافة سكتت رنييييم مطنشتها ورجعت رهف تحن تبي الجوااااب
_سلامتك
رد رنيم البارد كان يكفي انه يسكتها ورهف بربشتها المعتادة صرخت
_بالطقااااااق اللي يطقكم
التفتت لاخوها وهي تقووول بضحكة
_تدل طرييييق السوووق
ضحك احمد بخفة وقال
_لا دليني
صدقت رنييييم الخبلة وقالت
_كييييف يعني ...!؟ ومن بيدلك ؟
ضحكت حنييين بهدوء وهي حاسة انها مو على بعضها ابد .. في الواقع كانت ما تهتم لاخوان خوياتها يعني طبيعي تكووون رجة دام اختهم الرجة خويتها بس ما تعرف اليوووم مو راااضي يكووون طبيعي
مضى الوقت بسرعة ووصلوا المووول ونزلوا وهو معاهم .. ناظرت فيييييه بدون اهتمام وبعفوية مطلقة طاحت عينها عليه
وشهقت
شهقت حنييييييين شهقة ما شهقها احد قبلها .. شهقة خلتهم يناظرونها ثلاتتهم باستغراب وكانها تتصرف تصرفات مهرجييين بيرمون نفسهم ع النار وهم يضحكووون مو شهقة طبيعية
ومن الخبال والربشة كحت بكذب كحة ورى كحة ورى كحة وكأنها مريضة
كانت تكح بينما عقلها في محاولة استيعاب بطيئة
كحت تضييييع اللي صااار وقلبها يرقص من جوا
بتبكي
ايييه بتبكي
احمد صديقها هو اخوها لرهف
احمد اخوها لخويتها .... لييييه ما تشوفه في الملكة مو هي ملكة اخووووه
ورجع في نفس يوووم طلعة رنييييم من البيييت ورنيييم راحتلهم تبكي
ويوووم مرضة رنييييم قال لها ان اخته مريضة
وقايل لها ان خواته بسنها
ومن كان متوقع انه مو احد الا اخوهم لخوياتها !؟ وانها خوية خواته !!
او صديقة وبنت عم .. كيييف ما ربطت السالفة ببعضها .. ليييه كانت غبية ؟
بس قلبت الافكار بمخها ومالقت سبب يخليها تسك انه اخوها
يعني الاخداث مثل احداث خياتهم تصييير
وكان ممكن يكووون اي احد
نزلت دموعها بضعف وهي في مكانها .. وحسته هنااااك واااقف يناظرها بعبووس وجمووود يشتت تفكير الواحد ويشككه بعمره. .. وتمنت لو انها تثلتم مسحت دموعها ومشت في طريقها وهي تجمع شتاااااات نفسها .. بتمرر السالفة اليوووم وبعدها تحرم تطلع مع اخ احد
واحمد بالذاااااات
جتها رنييييم بسرعة وهي مستغربة تصرفاتها وسمعتها بين افكارها المتضاربة كموج البحر في عز الشتاء تقول لها
_حنون وش صار لك ؟
ناظرتها حنييين نظرة سكتتها وخلتها تبعد غصب .. حنييين تبكي ومعصبة ما تغلط في بنت عمها
رهف ورنيييم وخويتهم قدامه وهو وراهم .. تاركهم بحالهم
يسولفوون
يشرووون
يقتلووون بعض
المهم انه وراءهم وماتركهم لحالهم
معقد حواجبه من التوتر اللي جااااه بدون اي سبب .. وهو مو فاهم نفسه يشوفهم يتناقشون
وياشرووون على الثياااب ولاول مرة في حياته يحس معنى الندم والحسرة بهالشكل المر
لان مع دقات قلبه المو منتظمة
والصداااع اللي يعصف بمخه
والضيقة اللي تكبس بقلبه
والتعب اللي هد له جسمه
ندم من اعماق قلبه وبصدق انه وافق وجابهم لطلعة سوووق بالذااات





كان واقف قدام بيتهم ينتظرها وطلعت له اخيرا بعد ذقائق بسيطة من الانتظاار .. وراحوا لمطعم ال..... سوى ولاول مرة
كزوج وزوجة
يا الله وش كثر غرابة هـ الشي
هي تناظر القاع وعارفة شكل البلاطااات غيبا وهو يناظر فيها .. في جمالها
دلعها
سحره خجلها .. مو مثلها اللي كانت بلا حياء وهي .. نفض فكره وهو يكلمها لها
لزوجته الجالسه امامه بدلعها ورقها
_اميرة حبيبي تبيييين شي ؟
محمد طلع الاسم معاااه بعفوية واللاواعي كان يفكر بمقارنة بينهم واللي فازتها الاء بجدارة .. وما قال شي ثاني ينتظر جوابها ما حس انه غلط بشي ابد .. وهي .. هي كانت تناظر الارض وبس
تصنمت
انصدمت
توجعت
وانقهرت
لييييه ما صدقتها يوم جتها برجولها وكلمتها !؟ .. وش يحدها تجي لعندها في يوم ملكتها اذا ما كانت بالنسبة له شي كبييير ؟ كيييف غلط في اسمها ؟ هذا وهي زوجته .. تنفست بعمق ونظرتها تطيح ع خرمشة اميرة المو واظحة بس اثرها باقي
في جسمها مو بس في روحها وفي قلبها
وختمها محمد الحين وخلاها كجرررح إلتئم ورجع ينفتح
تنفست لعلها تهدى شهييييق ورى زفييييير
تمنت للحظة لو تقدر تصرخ بكلمة طلقنننننننننني
بس ما تقدر فكرت بالناس وبوش ممكن تقووول عنها اولا وعن اهلها ثانيا
طلقها من ثاني يوم
بنت ال .. تطلقت بعد 48 ساعة
يصدقونها ان قالت غلطان ؟؟
طبيعي جدا لا .. ما بيصدقونها حتى لو وقفت عـ رموووش عينها وهي تحلف
مجتمعها مجتمع ذكوري ينصر الرجال ضد المرة
_حياتي !؟
ناظرته والدمووووع متكونة في عينها وهي حابستها بصعوبة .. بلعت ريقها وعينها تطيييح بعينه .. ولا قالت شي .. تقدم منها وهو يقووول بشاعرية
_اوشششش حياتي لا تصيحيييييين
متوقع انها متوترة والا خجولة والا ماتدري ايش
بس ماعرف
انه السبب
قالت تهمس له بقلبها
انت السبب يا محمد
السبب هو انت
كده مو عدل .. تبكيني بالاول وتقول بعدها لا تصيييييحين
يهمك يعني ؟ يهمك تبكيني وانا ما وصلت بيتك بعد ؟ لييييه تسوي فيني كده ؟ لييييه !؟
_ابي ارجع
قالتها بحشرجة وهي ما تقدر تظل معاااه لحظة لحالهم لانها ما تضمن نفسها معاااه .. تبي ترجع لبيتها وتفكر بمنطق
_بس
_تكفي
ناظرها وهو يقول لها ببسمة
_وش رايك نرووح للمملكة نلحق البنااات !؟
ابتسمت ببهتااان وهي مالها نفس في شي وعارفة البنااات وتريقتهم .. اكييد بيستجوبونها .. بس اللي يهمها اكثر من كل ده الحييين انها ما تظل لحالها هنا في هـ المكاااان اللي شهد خيانته ولا تبي تكووون معاااه
هزت راسها بمعني اييييييه وهي تلبس عبايتها وشيلتها وتمشي وتفركش العشاء الرومنسي وطلعوا بلا حس ومن غيييير اكل ونفسية احدهم زفت والثاني عادي مو مهتم ببرود القطب
في المملكة رن فونه وطلعه من جيبه .. شااف المتصل وارتاااح .. التوتر كان ملاحقه .. حاااس نفسه مو طبيعي ابد .. ونداءهم لحظتها وبس
_بنااات
وقفوا تلاتتهم من صوته الرجولي الجذاااب .. قربت له رنيييم وهي تسال
_فييييه شي !؟
قال بهدوء
_لا
رهف وقفت قدااام رنيييم وهي رجعت لورى خطوة وهي تشوفه قدامها بالضبط .. مقابلها بهدوء .. ومو عارف العاصفة اللي بداخلها
خافت يعرفها وتبتلش فييييه .. قلبها بيطلع من مكانه .. مبتسمة وهي تناظره بحب .. حاسة بقلبها يدوووور فيها العالم .. نظراتها مثبتة عليييييييه
علييييه بس ومو قادرة تغض بصرها ولا حتى قدرت ترمش .. مو مستوعبة قدرة الزمن وكيييف دارت الايام فيييهم بهالشكل وبهالوقت اللي خلاهم يتلاقووون
ووين ومع مين ؟
هو تضايق من اللي تناظره وناظرها موجه عيونه له برفعة حاجب بمعنى خييييير .. للحظة وحدة تلاقت عيونهم ببعض والتأثيييير كان مختلف حيييل .. وصعب حييييل فهمه لاحمد اللي مو عارف ويييين الله حاطه .. مو عارف ان اللي قدامه مو احد غريييب عنه هو بالذاات .. ولا عارف انها اللي تعارك مع الشباااب علشانها ..
قبل اقل من اربعة وعشرييين ساعة كان يدووور بسيارته معصب من اللي غلطوا عليها والحييين هي مقابلته ولا هو بحاس
هي ارتجفت من فوقها لتحتها واختبصت .. حسسسست بقلبها وصل لرجولها من الخرعة وناظرت لبعيييييييييد وهي تحس نفسها بتطييييح مغشي عليها ومشاعرها غيييير مفهومة وعبارة عن لغز صعب حله في الوقت الحالي
وهو .. هو كان غييير رجع خطوتيييين لورى وعيونه للحييين عليها .. حااااس بشي غريييب بداخله ومو قادر يترجمه ابد .. عجز انه يفهمه ولاول مرة ما يفهم نفسه .. ناظر خواته وهو يبلع ريقه والغصة اللي اتكونت في حلقه بدووون سبب
_محمد اتصل
ابتسمت رهف وقالت
_ايييه ؟
ضحكت رنييييم وهي فاهمة عـ خويتها بس احمد كان سرحاااان .. وش السالفة !؟ واضح ان فيييه شي مضيق خلقه ومشوش افكاره .. تنهدت وقالت
_احممممممممد
ناظرها وهو منخرع .. معقد حواجبه واضح ان اخلاقه انقفلت .. وحنييين تعرفه شدت عـ يد رنيييم وكانها تقووول اوووس لا تتكلمي
ورهف تناظر اخوها اللي انقلبت حالته من غيييير سبب واضح
قال وهو نفسه بخشمه
_بيتعشوا معانا .. يلا نرووح للمطعم
ضحكت رهف بخبث وناظرها هو بغضب خلاها تنكتم وتسكت وتاكل تبن وقالت حنييين بهمس لبنت عمها اللي بجنبها
_ابي ارجع البيت
ناظرتها رنيييم وهي مو فاهمة عليها
_لييييه !؟
تنهدت ببطء وهي بتبكي خلاص
_تعبانة
_ترى احمد مو على بعضه والا هو يا حليله يهبل
سكتت رنيم وهي تحس حنييييييين ما تتابع كلامها ومو معاها اصلا ورجعت تفكر باحمد والسبب اللي خلى افكاره كده وتذكرت كلامه عن البنت اللي متعرف عليها
وخافت انه يحبها وصارت تدعي بقلبها ما يحبها مع انها ماتصلي بس مؤمنة ان الله حق
وانه هو القادر القدير
كيف ماتعرف !؟
صارت تفكر وتهوجس وهي تحاول تفهم كيف تقدر تقنعه ان حنين تناسبه كزوجة اكثر منها لذيك اللي تكلمه وهي تركت يد رنييييم وفكرت بمنطقييية اكثر
وجانبها العاقل والهدي يسيطر على الاهبل
لانها في قرار صعب
وفي وضع اصعب والحل الوحيييد قدامها
طريقها واضح بس الاهم هي الطريقة
اذا رجعت اليوووم ومسحته وهي قدامه بهالتوتر والخووف والرجفة والدموع وتوضح كل مشاعرها اللي تختلج دواخلها .. بيعرفها لانه دكي ومايبيلها عبقري لحتى يفهم
وهي ترفض انه يعرفها في يوووم
لان العقل يحكم وهو مو المناسب لها وحتى لو حبها وخطبها بيشك فيها طول عمره
لا يا حنيييين شطحتي لبعيييد
هزت راسها مونبة نفسها من افكارها وهي تهمس لعقلها الواعي وتكرر حتى يفهم عقلها الباطن
الاحسن تتصرف وكانه مو هنا وكانه مو احمد خوييها وكانها مو مرتبكة وخايفة .. بتكمل يومها طبيعي قدامه علشان تمسحه بدووون شك انها هي





على طاولة العشاء وفي بيت ابو فراس .. البسمة على وجه فادي مافيييه من ناكرها .. وهو يتذكر المتصلة اللي كانت تغازله وهي عارفته زيييين .. جالس مع الاهل يتعشوووون وهو يحاول يرجع لهم ويسولف معاهم احسن من افكاره الرايحة لشخصية المجهولة الغريبة اللي تعشقه حسب قولها واللي اسمها
اروى
قال باستفسااار وهو يبي يشغل فكره باي شي
_ويييين الاء ؟
جاوبه ابوه بهدوء ووقار ورثه منه فرااس
_راحت تتعشى مع زوجها
ضحك فادي هو للحين مو مستوعب ان الاء متزوجة وقال لفراااس بهمس
_شكلنا عنسنا
ناظره فراااس بغباااء وهو مو معاااه اصلا
_هاه
عقد فادي حواجبه وهو يقووول بسوال وبنفس النبرة الهامسة حتى ما يسمعهم احد
_انت وش صار لك ؟
ناظر فراس اكله اللي ما اخد منه لقمة ووقف يستاذن .. فادي ناظره بصمت وهو حاسس ان فييييه شي شيين صار له ووقف يلحقه .. ترررك اهله وراه وشافه يمشي بشروود مو من طبعه
_فرراااس
ناظره بصمت مطبق وافكاره تطير منا ومناااك ،،، وهو يوصل له ويقابله باستغراب .. يحط يده ع كتف اخوووه ويسال
_فييييه شي لاتكذب
ناظره فرااس بنظرات مبهمة وبدون معنى
مايدري ايش تكووون بالضبط
هل هي فعلا نظرات الم في عين اخوووه
او هي نظرات ندم
لا مو معقول تكووون نظرات حزن
والاصعب تكووون نظرات ضعف
لكن الواقع يقووول ان نظراته لفراس تحمل كل المواصفات
وسمعه وهو يقول
_مو شي خلاص
فادي بعناااد وبلزززق واضح لحتى يرد عليه
_الا فيييه
فراس انفجر على غير العادة
_فااادي لا تعند اتركنى لحالي وعمى
طلع من البيييت وهو معصب ورماها في وجه فااادي اللي ماله ذنب وكل اللي يبييه انه يساعد
بس ما كان في الموووود
كان الابعد عن المووووود
ركب سيارته البي ام وهو يتصل على عدنااااان بارهاااق
_وينك .. روح للكافي .. الحييين .. اوك خلاص بجيك الشركة .. خلاص جاي
وقفل رااااح له متوجه بسيارته لشغل عدنااان .. واللي سمعه من ابوووه اليوم الصبح شاغله وشاغل تفكيره .. وش يسوي ؟
اااه يارهف .. انت ليييه دخلتي حياتي في الوقت الغلط ؟ .. كنت برضا بالامر الواقع لو انك مو فيييه
كنت بوافق عـ اللي يبونه ولا يهمني احد بس الحييين انت فيييه
وانت مهمة بالنسبة لي حيييل
ليييه دخلتي حياتي .. ليييييه جيتي في وقت غلط
اغمض عينه وفتحها وهو يسمع بوري سيارة من وراه .. رجع بفكره للحظة اللي هو فيييها وكمل طريقه لهناااااك بافكاااار مشتتة وبال منشغل




شوي واخلص البارت


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 283
قديم(ـة) 06-12-2014, 09:29 PM
صورة tota A ash الرمزية
tota A ash tota A ash غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: مهما تفرقنا الايام تجمعنا .. بقلمي


في اللييل وبعد انتهاء السهرة كان هو في مكانه يفكر باللي صار وبحالة الاء يوووم كانت معاااه .. منقهر من نفسه كيييف فكر فيها وهي خائنة لاهلها .. كييف يحبها لها
وبسببها قاعد الحين يخون زوجته
واكيييد في المستقبل بيجرحها اذا وصلت لعنده
مو من حقه يحبها ومو من حقه يلعب بمشاعرها وفي باله شي واحد بيريحها اكييييد
والرحلة للبحر كانت فكرة روعة الحيين .. ورنيييم بحاجة لتغييرة جو ولفترة نقاهة بسبب الانهيار اللي تحسنت منه بس الدكتور طلب لها راحة .. وقرر يكلم أهله عنها وفراس بعد .. رفع فونه واتصل بفراس يكلمه عن الفكرة اللي كلمته آلاء عنها اكثر من مرة .. انتظر اكثر من رنة ورد عليييه بصوت نائم
_الو
ابتسم محمد عليه .. مع انه ما يعرفه زين لكنه معجب بشخصيته القوية بنسبة لسنه وخبرته في شغله
_هلا والله .. كيفك فراس ؟ نائم ؟
حس محمد بابتسامته وروقانه وهو يقول
_وش تشوف يا اخي .. آلاء لك بس خلني أنام
ضحك بمتعة ! وقال يرد عليه
_عندي فكرة حلوة لكن انت الحين مو معي .. بسكر وإلا تسمعني ؟
تقلب فراس في مكانه وهو يركز عـ مكالمته له .. وهو يحاول يبعدها عن باله .. اخته ! رهف !
البنت الحلوة اللي سكنت شرايينه مع انه ما يعرفها وقال بصوت مبحوح وافكاره تماثل الامواج وقت العاصفة تتلاطم بقوة داخله وخارجه متماسك
_معك يا اخي .. هات ما عندك بس
حس انه يبي ينام وتعبان لكن الحين ازعجه وخلص خليه يكمل عليه ويسكر مرة وحدة
_اجل سلم يا الاخ
قال فراس له بصوت هادي
_اعدرنا يا النسيب ترى النوم لاعب بمخي لعب ... والحين شلونك ؟
_بخير وعافية .. اجل مثل ما تشوف رجعة احمد وفادي ما سويينا لهم شي .. ايش رأيك نرووح للبحر ؟
فراس عجبته الفكرة واشياء وايد تدور براسه وتمر قدام عيونه صور البحر ! ... الراحة .. البعد عن الأفكار ... وأشياء تدور في باله وشاغلة عقله
وابوووه والمصيبة الجديدة اللي طاحت على راسه
_حلو أكلم الأهل وارد عليك الحييين طس .. ابي أنام
سكر محمد من فراس بفرح وهو يخطط يتمتع في البحر .. ويشوف فيها آلاء ويتعرف عليها اكثر
وفي مكان ثاني فراس كان منسدح في مكانه وفي سريره ! يفسر ويوضح بينه وبين نفسه الشي اللي في قلبه لها وشو ! هو أكيد ما يحبها ! ولا يكرهها ! يعني مثلها مثل غيرها ولكنه معجب فيها بطريقة ولا بثانية ؟ يشوف فيها جميلة وجذابة وبس
غيرها ما في شي يعني صعب عليه ينسى بنت حلوة زيها ! وهو اللي شافها اكثر من مرة وصار لها اكثر من موقف معه ودخلت مزاجه جد ... وبس
تقلب في مكانه يبي بطردها من باله لانه مو من حقه يناظرها او يفكر فيها حتى ! داعب النوم اجفانه ونام من تعبه
وهو يحاول قدر الامكان يقنع نفسه انه ما يحبها





كانت في سريرها منسدحة ولابها قدامها بصورة اعتيادية .. كانت تشوفه اوون بس ماتشجعت للحين انها تكلمه بعد الموقف الاخير اللي جمعهم
واللي بحكم القدر فرقهم فيه وهم اغراب مع انهم اقراب لبعض بالحييييييل
تنهدت حنين واخيرا تحررت من جبنها وكتبت له وهي بنفسها مو مستوعبة الي صاار .. وان حكايتهم هنا بتوقف .. اللي صااار اليوووم يكفي ويوفي .. مستحيييل تسمح لنفسها ترجع وتغلط الغلطة اللي سوتها .. مستحيييل تحط نفسها في موقف هي مو قد له
_احمد سويلي ريموف
شاف احمد رسالتها الغريبة واللي ماكتبت فيها حتى هلا وتوقعها تمزح معاه ورد عليها
_زييين استني شويتييين
بققت ذيك عيونها بقهر وهي تحس وش كثر هي مو مهمة له
في الوقت اللي هو حبها الاول والاخير
والحلم الوحيد الاوحد
بس يا مصعبها قصة غرام بيدك تمسحها
_نعم !!!!!!؟؟؟؟؟؟!!!!!!؟!!؟!؟!؟
_ 😄 اجل وش منتظرة مني بالله علييييك .. اترجاااك مثلا
وكتبت له بهدوء وهي تقوي قلبها المسكييين اللي اكتشفت انه يعشقه .. يحبه ويمووووت فييييه
_تراني اتكلم من جدي
احمد بسماجة الكووون
_لا من عمي. 😉
كتبت وهي مو قادرة تضبط اعصابها اكثر
_احمممد .. خلاص
حس احمد انها جادة بكلامها بعد رسالتها الاخيرة وما استوعب اللي تقوله للحظة ورد
_كييييييف !؟
ما عرفت كيييف بتفهمه او بايش تتعذر
_احمد انا شفتك .. ما اقدر اكلمك
_طييييب ليييه !؟ شفتيني من كم يوم ليييه الحييين ؟
كتبت بتعب ودموعها على خدها .. تهتم له وممكن من سوالفهم حبته حييييل بس لازم تسوي كده .. لازم
والعقل حكم
_احمد عندي اسبابي .. ما نقدر نكلم بعض اكثر من كده سويلي ريموف
كتب وهو شاب نار ومعصب من جده
_فهميني وش صار .. اتوقع نحن تجاوزنا من زماااان هـ الرسميات .. وحركات اسبابي والغمووووض خلييييك صريحة حنووون خليييك قد اللي بيصييير
حست كلامه خناجر في قلبها وكتبت وهي توضح له ولو عرفها زيييين .. مستحيييل بيتكلم وهي عارفة هـ الشي
_احمد انا اعرف عيلتك .. لا غلطت بصراحة يعني عيلتي كلها من ابوي لاصغر فرد من عيلتي يعرفكم فرد فرد .. عارفينكم وتعرفوونا امك تجي واجلس معاها اروووح لكم عادي ولا علي باحد .. حتى خواتك اعرفهم زييين انت فاهم علي .. تخيل موقفي احس نفسي (....) .. محمد العووود مو تملك من كم يوووم فاتوا انعزمنا وملكتكم عائلية بس انا انشغلت بملكة خويتي بعده انت يا احمد ورهف البنت الوحيييدة بينكم قلت انها بسني وتقراء انجليزي في السنة ثانية وحمد الصغييير فيكم مملوووح حيل وعمره 7/8 سنوااات .. ورنيييم اختك بالرضاعة بنت خالتك وساكنة عند عمها .. وانتم عايشين ب حي ال .... مو !!؟ هالشي ما يكفي !!؟
سكت احمد وهو يبلع ريقه مو فاهم عليها .. ليييه تسرد عليييه سجل حياته .. وهو مو قادر يستوعب غيبتها وقلة معرفة اخبارها هي اللي كانت ساحبة نفسها بالايام اللي طافوا واتعقد منها والحيييين علاقتهم تنقطع
تنقطع مرة وحدة .. تنهد بقوة وكتب كحل اخييير
_واذا !؟ انا ما اعرفك ولاني بمهتم اني اعرف اسمك كله .. اللي ابيييه اني ما اخسر صديقة عزيزة علي
بكت حنييييين بتعب وارهاااق وهي تسب مارك اللي اخترع الفيس وتسب نفسها
_وضميري !؟
قال وهو معصب وحزيييين عارف ان مافيييه فايدة دامها اخدت قرارها
_حنييين لا تكبرينها
حنيين بحزم وبصرامة وهي متماسكة لابعد حد
_احمد خلاص
_حنونتي
نهزت ثقتها وهي تشوفه طالبها بس كتبت باصابع ترتجف
_سلام
_حنيييين
كانت اخر رسالة له واخر امل وتمنت تقدر تقول
احبك يا احمد سامحني
خلاص مو مهم
تمنت تقتل هالضمييير اللي قاعد يعذبها واللي تجاهلته لفترة طويلة
_اهتم بنفسك زيييين
ما رد عليها بعد اخر كلمة قالتها سكر اللاب وقام يطلع لاي مكاااااان .. اتصل بفادي واتفق يتلاقووون بكاافي .. طلع بحزن وهو يبي يشكي لشخص يعرررف القصة وانضم لهم عزووووز بعد وكلن عنده وش يحكي
هي بكت بصوتها كله وهي تحس تعلقه فيها .. وهي اللي تحبه وش مصيرها بحب ميئوس منه
وخواته .. اااه كيف تقابل خواته وامه !؟ كيييف ترجع طبيعية وتروووح لهم متى ما تبي مثل اول .. وهو .. ما تقدر تشوفه مرة ثانية .. حاسة بنفسها بلا وجه وبلا كرااامة .. مقهوووورة من اللي صااار والكلام ما يعبر عـ مدى قهرتها
لييييه .. اااه بس ليييه
ليته ما رجع ولا عرفته
ليتها ما تعلقت فيييه ولا قبلته
يااااااليت والله
ما تبي تمسح رسائلهم مع بعض وسوالفهم بس مضطرة .. سوووت كوبي بيست وحفظتهم عندها ع اللاب توب ومسحت رسائله وسووتله حدف وزادتها ببلوك .. بكت على نفسها وهي كل يوووم تخسر شخص تحبه
بس هو اخوها لرنيم ورهف قوية
قوية حيييل
لا واخوه يكوون زوج الاء .. وش هالحظ اللي عندها بس
تاففت وهي تمسح دموع خانوها ونزلوا وهي تنسدح تناااام وهي تفكر بلحظااات طلعة السوووق المشؤمة ومن راحوا المطعم وهو كل دقيقتييين يناظرها لدرجة انها شكت فيييه





قبلها بربع ساعة هو جالس في الحديقة على الكرسي والريح يلعب بشعره ويضرب أطرافه وهو مو بحاس !
كلام اخوه له وسماع ابوه اللي كان يشتكي له عن واحد وعامل عنده بصفاته هو
قطع قلبه ! وحالة اخوه المحتاسة اللي مو فاهم سببها
ابوه وهو يقوول له
_اوف من هـ الولد يا فادي ما بغى يعقل انت تصرف معاه
_وشفيك يبه ؟
رد عليه بكلمة وحدة
_هالولد داشر الله يهديه !
كتمها فادي بقلبه وقال
_منهو !؟
هز ابوه رأسه باستنكار وهو يقول بصوت باين فيها الحدة والعصبية
_عامل عندي يا يبه اسمه ياسر لكنه داشر ومو مهتم بشغله زين وموظفه عندي لان ابوه صديق لي هو لان عنده فلوس مو مهتم بشغله .. فراس معند يبي يطرده وانا ما رضيت له .. يلعب ببنات الناس ومدري وش اللي به !؟ .. أزعجني جد
فادي كان يناظر في ابوه .. يبه وش تسوي لو دريت ان ولدك مثله وش تسوي لو عرفت أني كنت مثله اللعب عـ بنات الناس وداشر بعد
وكلمة ابوه المستنكرة أفعال هـ الـ ياسر خلته يفكر زين هل البنات يستأهلون اللي يصييير فيهم بسببه !؟
حتى لو هم تركوا نفسهم توصل لهالمواصيل المفروض انه يتعدل ويبعد عنهم لان الاجابة
طبعا كانت لا
رن تالفونه ورفعه من غير ما يناظر الرقم
_الو
رد عليه صوت انثاوي هامس وجذاب ومو اول مرة يسمعه
_هلا براعي أحلى آلو .. كيفك يا قلبي ؟ اشتقت لاروى حبيبتك ؟
فادي خق مع الصوت والشيطان وسوسله
_بخير يا مال الخير .. انت اللي كيفك ؟
صوتها عذاب .. ورفع نظره لفوق وهو يبي يخليها تتكلم وطاح نظره على اخته مبتسمة وتذكر كلام فراس ان كل غلطه له مع بنت راح تقلل من حظ اخته او بنته او حتى زوجته !
استغفر الشيطان وسكر من غير ما يسمع اي كلمة وهو يستغفر ربه ويدعو الله يبعده عن هـ الاعمال اللي تغضبه و تزعله منه
رفع فونه يتصل باي احد يبي يبعد افكاره عن البنت الا وفونه يرن برقم عزيييز عليه
_هلا والله
سمع صوته وابتسم بفرح
_هلا بالقاطع .. شلونك يا اخي ؟
سمع ضحكته المزيفة
_تعال للكافي الحين
ما احتاج فادي كلمة ثانية وفهم ان خوييه فيييه شي .. اتصل فيييه عزووز وخبره انه رايح لاحمد ولحقهم وهو متضايق
كان مع اصحابه في الكافي وما قال شي .. يناظرووون بعض ويناظرونه وهو مو مسوي شي ولا تكلم
جابهم لهنا وما قال شي
واضح عليييه انه متضايق .. بس السبب مجهول قال عزوووز
_شبااب
ناظروووه بصمت .. كل واحد متضايق اكثر من الثاني
_تصدقووون انها مريضة حيييل .. وجوها خطابة ويبوون يزوجونها
ناظر احمد فيييه وحط يده على كتفه وهو بنفسه يحتاااج لاحد يواسيه
فادي بحزن
_وانا تعبت من نفسي
ناظروووه بقلة فهم وقال احمد لان كلامه مو منطقي ابد
_خيييير يا رجال
ضحك فادي
_فهمتوني غلط كرهت اني لعوووب وابي اتغير
ضحك احمد وهو يحس بنفسه رجع له .. اخيرا سمع شي زييين
_مسحتني
سكتوا الشبااب ببعض وناظرووه وهو يكمل
_تصدقووون انها تعرف العيلة .. لا والصدمة انها ما ادري ووين شافتني وبكدا مسحتني لانها تحس بالذنب
قال عزووز وهو مو فاهم ليييه متضايق كده
_احمد من حق البنت انها تخااف عن نفسها
فادي ابتسم لها
_ما فييها شي .. بس انت ما عرفتها ؟
هز راسه بلا وناظره بنص عييين
_ااااه بس لو تعرفها كان خطبتها
رماااه بصندوووق المناديل اللي كان عـ الطاولة وضحك عزوووز بهدوء
_شباااب .. انا تضايقت لاني خسرت صديقة مثلها
سكت فادي وهو يرجع لوراء
_حتى انا متضااايق من كلام ابووي
_وانا خايف تتزوج
قال احمد بضحكة يحاول يتوازن فيها ويرجع لافكاره الطبيعية
_رووح اخطبها يا خواااف
ضحك فادي من تعليق احمد وردة فعل عزوز المنافية لكلامه .. وكملوا سوالف اللي يشكي والي يضحك وكل حد في حالة ويحاول يشغل باله عـ اللي صاير





جالسة تلاعب الطفلة وهي تبي تنيمها .. تبي بنت اختها تتعوض عليها .. وافكارها ترجع لساعات مرت .. كانت فيها في حالة مزرية لانها
كانت عـ الارض تذكر يوووم كانت في اول متوسط ... كانت نايمة عند خالتها لان امها وابوووها في العمرة .. وولد خالتها روبرت مو فيييه او كده تخيلت نامت في غرفتها وجنى في غرفة روبرت القريبة منها .. ومع الساعة ثلاتة الفجر .. حست نمارق بشخص قرييييب منها قررب مدمر لحواسها .. فتحت عيونها وشافت روبرت في غرفتها وعيونه كلها خبث يومها كان في الجامعة .. سكراااان ويقووول كلام من ثقله ما فهمته .. هي ببراتها ما اهتمت وسالته اذا فيييه شي الا وهو يقرب لها بوحشية خلتها تضربه وتضربه وترفس
ومثل اليوووم كان هو اقوى بس لانه كاااان سكراااان قدرت تنفد بجلدها وهي تتوقع انه يبي يقتلها او يخطفها والرسومااات الكرتووونية ماثرة عليها
بس مع الايام فهمت وحمدت ربها انه ما صار لها شي .. توترت وكرهت الروحة لخالتها .. وبعدت عنهم وصارت تغطي جسدها بالكامل بعباية حتى لو جاء عندهم
كانت تتغطى بس منهم .. بس من بعد اللي صار تركت عنها عبايات الكثف
والجينزااات والقمصااان الطويلة
وتغيرررت كلها
رجعت لحظتها لواقعها من كف قوي دور لها راسها وعلم على خدها اللي كان معلم بعنف روبرت معاها .. شافته يبعد عنها وهو يهز راسه بفهم للي صار من هلوستها الهستيرية كانت تتكلم
وتقول كلمتيييييين وجعوه جد ولمسوا احساسه من اللي سواااه بيوووم لها
لرنيم .. وحس انه ما يقدر يبعد جنى عنها
بيخليها عندها ويهتم فيها .. وقف يطلب لها قهوة تهديها من اللي صار
ولاول مرة في حياتها ما تندم ان فييييه شخص شاف ضعفها .. تعبت تقوي نفسها وتمثل انها بخيير وانها قوية حيييل
التعب هدها ودمر حصونها .. كم تقدر تتحمل هي ضعيفة ممكن توقف بس سرعاااان ما تضعف وهـ الشي عقدها لانها لحالها في هالدنيا
او عـ الاقل في هـ البلد وذااااك قاعد يهددها ومستحيييل تسمح لموقف اليوووم ينعاااد وما تقدر تغييير مسكنها لانها مهما سوووت يقدر يعرف مكانها لو مو من خالتها
من رجاله اللي يا كثرهم واللي شغلهم بس مراقبتها
تنهدت بقوووة وهي من عمق افكارها ما لاحظت ان جنى نامت خلاص .. مستغربة من نفسها حيييل .. كييف ان دموعها ما نزلت حاسة نفسها لساتها مو مستوعبة كل اللي صار مع ان في لحظاات غايبة عن بالها .. وحاسة ان جية باسم اخر ما تذكره لييين اخدت ذاااك الكف والفترة الفاصلة بينهم كلها .. مشفرررررررة
باسم !!؟
ما تعرف وش شعورها نحوه بعد اللي سوااااه
هو امتنااان على احتراااام على !!؟؟؟؟؟
وش تفسر بس .. مو اول مرة تكووون محل شفقة احد بس هـ المرة غيييير .. انه يوقف معاااك شخص كنت تكرهه ومعتبره عدو شي غييير
اهتمامه باخته وفيها حسسها بالامان مع انه مشغووول ذايما بس عـ الاقل هي عندها الحييين رقم تتصل فيييه لو احتاجت شي
من بعد ما جاب لها القهوة واعطاها كم نصيحة طلع ولا رجع .. اتصل اكثر من ثلاث مرااات يطمن عليها والحييين هي لحالها .. تفكر وهي تحس بشي يكبس عـ صدرها تتمنى لو تقدر تبكي .. تتمنى لو تنفجر عيونها وتحكي مرارة اللي صار لها
تتكلم عن الظلم اللي تذوقته في حياتها
تخط دموعها بحزن على خدودها الندية والفتية فظاعة اللي تعايشت وياااه
ااااااه يارب اللطف بعبدك الضغييييف .. اللهم اجرني بمصيبتي وخلفني بما هو خيير منها .. حسبي الله ونعم الوكيييل .. حسبي الله ونعم الوكيل
كانت في البداية تردد الادعية بهدوء لحتى تتطمن بس فجاءة صارررت تهز وعلقت عـ كلمة حسبي الله ونعم الوكيييل
لحالها وما عندها احد يهتم فيييها حتى الممرضة اخدت اذن تطمن عـ اهلها وقعدت وحيييدة في هـ الظلام الموحش
وشريييط حياتها يمر قدااام عيونها وهي لحظااات تهدى من كلماتها ومراااات تبدء تهستر بالتحسب





انتهى البارت هنا
ادري بيجيني بعد السب والشتم بس خلونا منطقيين شوي
شلون يقدر احمد انه يعرف حنين اذا كانت هي ماتبيه يعرف ؟؟ شلوون ممكن يعرفها وهو ما شافها وما يعرف اسمها او رقمها !؟ اترك الجواب لكم
حنين ما اعرف توقعاتكم عنها بس اظن ان ارائكم رح تساعدني
فراس وعصبيته وش اللي خلاه يسب فادي !؟ يكون عرف ولا كلام ابوه هو السبب !؟
محمد والاء وحب متغلغل داخله هل بتتمكن الاء انها تمحي حبه لاميرة واذا صار وش يكون التمن !؟
فادي والبنت وانتقام اميرة !؟ وش تتوقعون له ؟؟ هل بيغرق ويطيح في الفخ او ينقد نفسه !؟
وش تتوقعون ممكن يصييير بالعطلة ؟؟
تحياتي لكم


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 284
قديم(ـة) 07-12-2014, 01:59 AM
رعودالمزن رعودالمزن غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: مهما تفرقنا الايام تجمعنا .. بقلمي


وربي ماقدرت اعبر بشيء بليغ لكي اوفيك حقك وروحتك وتفننك في سرد الاحداث وكتابتك البارت بجد انتي اروع من روعه والبارت جنان ومثير للحماس وحزين بجد ابكاني هالبارت وبمواقف اضحكني والله احسك دكتوره في سرد وكتابت وبلورت افكارك وخيالك الواسع الغير محدود لسرد الروايات لاتقللي وتستخفي بمواهبك وقدراتك و ابداعاتك فانتي نجمة اواقول ملكة الروايات وارجو ان لاتتوقفي عن موهبتك وابداعك لانه يعتبر مشروع حياتك وميولك للكتابه والقرائه هي اللتي بتجعلك ترتقي الى الاعلى بإذن الله المهم ان تكون عندك همه عاليه وعزيمه للسير قدما فلاتجعلي اليأس يتعلغل الى قلبك وتثبط همتك طلبتك تواصلي مشروعك هذا لان كل شخص لديه مشروع وميول لشيء ولاكن البعض يكتشف مشروعه ويعمل لتطويره والمضي قدما فلايتعب بدنياه والبعض لم يكتشف مشروعه ويضل يبحث عن هدفه ومشروعه ويقعد على ماهو عليه فالآن كوني متفائله واعزمي على المواصله والنجاح .
الميزه اللي فيك ماهيب في انسان ..
الله عطاك اسلوب ماهوب في حي @@
اجيك متنكد وضايق وزعلان ..
وروح ماكني تظايقت من شي ...
..
ا...
تصدقي ان تواضعك وبساطتك تجعلك مميزه ومحبوبه عند اهلك وربعك وخوياتك واخوياك والأهم المعجبون بروايتك
اما بالنسبه لأحمد وحنين . حنين معاها حق بالمنطق لانه لو عرفها وحتى لوتزوجها فإنه بيظل يشك فيها انها تخونه حتى لو كان يحبها فالرجل بطبعه غيور وشكاك بجد لذلك لو احمد عرف بتصير حياتهم دمار بس هو بالآخير بيعرف بالصدفه انها حنين خوية خواته وبيعذرها وبيفهم كل شيء انها تركته من اجل حبها له وبتكبر بعينه ويثق فيها اكثر ويحبها اكثر من اول .
وباسم بيرحم نمارق ويساعدها ويمكن يحبها حب اخ لإخته وهي اللي بتساعده بحل مشكلته مع رنيم واخته اعتقد وبس وسامحيني علي طول التعليق بس من حماسي للروايه واتشرف بخوتك يااخت tota وارجو تقولين لي متى البارت الجاي حددي مابقدر انام وربي تقبلي مروري.

اخوك / رعود المزن

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 285
قديم(ـة) 07-12-2014, 08:06 AM
صورة رهوووفا الرمزية
رهوووفا رهوووفا غير متصل
©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©
 
الافتراضي رد: مهما تفرقنا الايام تجمعنا .. بقلمي


بـــــــــارت روعة قمة في الابداع
ننتظرك في البارت القادم

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 286
قديم(ـة) 07-12-2014, 09:28 PM
صورة tota A ash الرمزية
tota A ash tota A ash غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: مهما تفرقنا الايام تجمعنا .. بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها رعودالمزن مشاهدة المشاركة
وربي ماقدرت اعبر بشيء بليغ لكي اوفيك حقك وروحتك وتفننك في سرد الاحداث وكتابتك البارت بجد انتي اروع من روعه والبارت جنان ومثير للحماس وحزين بجد ابكاني هالبارت وبمواقف اضحكني والله احسك دكتوره في سرد وكتابت وبلورت افكارك وخيالك الواسع الغير محدود لسرد الروايات لاتقللي وتستخفي بمواهبك وقدراتك و ابداعاتك فانتي نجمة اواقول ملكة الروايات وارجو ان لاتتوقفي عن موهبتك وابداعك لانه يعتبر مشروع حياتك وميولك للكتابه والقرائه هي اللتي بتجعلك ترتقي الى الاعلى بإذن الله المهم ان تكون عندك همه عاليه وعزيمه للسير قدما فلاتجعلي اليأس يتعلغل الى قلبك وتثبط همتك طلبتك تواصلي مشروعك هذا لان كل شخص لديه مشروع وميول لشيء ولاكن البعض يكتشف مشروعه ويعمل لتطويره والمضي قدما فلايتعب بدنياه والبعض لم يكتشف مشروعه ويضل يبحث عن هدفه ومشروعه ويقعد على ماهو عليه فالآن كوني متفائله واعزمي على المواصله والنجاح .
الميزه اللي فيك ماهيب في انسان ..
الله عطاك اسلوب ماهوب في حي @@
اجيك متنكد وضايق وزعلان ..
وروح ماكني تظايقت من شي ...
..
ا...
تصدقي ان تواضعك وبساطتك تجعلك مميزه ومحبوبه عند اهلك وربعك وخوياتك واخوياك والأهم المعجبون بروايتك
اما بالنسبه لأحمد وحنين . حنين معاها حق بالمنطق لانه لو عرفها وحتى لوتزوجها فإنه بيظل يشك فيها انها تخونه حتى لو كان يحبها فالرجل بطبعه غيور وشكاك بجد لذلك لو احمد عرف بتصير حياتهم دمار بس هو بالآخير بيعرف بالصدفه انها حنين خوية خواته وبيعذرها وبيفهم كل شيء انها تركته من اجل حبها له وبتكبر بعينه ويثق فيها اكثر ويحبها اكثر من اول .
وباسم بيرحم نمارق ويساعدها ويمكن يحبها حب اخ لإخته وهي اللي بتساعده بحل مشكلته مع رنيم واخته اعتقد وبس وسامحيني علي طول التعليق بس من حماسي للروايه واتشرف بخوتك يااخت tota وارجو تقولين لي متى البارت الجاي حددي مابقدر انام وربي تقبلي مروري.

اخوك / رعود المزن

اهليييين فييييك اخووووي
اسعدني مرورك وتعليقك اللي خفف علي التعب اللي كتبت فييييه البارت
ومشكووور ع كلامك بس الكلام اللي فلته مو لاني متواضعة .. رحم الله امرئ عرف قدر نفسه
وانا ما اقارن بالكتبة المشهورين
احلام مستنغامي .. ان مثر .. دان براون والكثير من الكتبة ومو لازم اروووح لبعيد ما اقارن
بعيون القمر .. فضاء وانفاس قطر والكثييييير الكثييير من المواهب المعروفة
بس اهم شي المحاولة ودامني عرفت موهبتي ان شاء الله بالمحاولة وايماني بربي تتحقق احلامي كلها


وهدي النقطة اللي فكرت فيها مو الطريقة اللي بدت فيهم علاقتهم ببعض وصدافتهم المهمة لا المهم هل من المنطقي ان تكمل جنانك وانت تعرررف انه جنان
وكان لازم تخط حدووود حمراء عريضة بينهم وهدي كانت الفكرة .. لو ارخصت نفسها وقالت له من تكووون وخصوصا وهي تعرفه بتطيح من عينه
وبتمسح صورتها الحلوة باحترامها وتمسكها بحدود الاخوووة اللي كانت بينهم
ارجع واسالك !!؟ شلوووون .!!؟ لاتنسى انها الوحيدة اللي تعرف بهالسالفة ومسحته نهائيا
فكيف ممكن يعرفها !؟

ههه ممكن انت الوحيد اللي ما طحت سب في باسم ... !!؟ وبالنسبة لقصته العويصة مع بنت عمها بنعرف النهاية مع الاجزاء

بالعكس انا احب اقراء التعليقات الطويلة ومو بس في روايتي حتى في الروايات الثانية بعد ما اخلص الاجزاء .. اجلس اقراء التعليقات والحماااس
اما البارت القادم فتوني ببدايته .. وما خلصت الا الشي القلييييل منه .. وبادن الله لو ما صارت لي ظروووف بينزل البارت في نهاية الاسبوووع

دمت بود اخي

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 287
قديم(ـة) 07-12-2014, 09:29 PM
صورة tota A ash الرمزية
tota A ash tota A ash غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: مهما تفرقنا الايام تجمعنا .. بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها رهوووفا مشاهدة المشاركة
بـــــــــارت روعة قمة في الابداع
ننتظرك في البارت القادم

انت الاروووع حبيبتي .. ومشكورة ع مرورك العطر
دمتي بود غاليتي

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 288
قديم(ـة) 07-12-2014, 11:18 PM
صورة خباالي ناادر الرمزية
خباالي ناادر خباالي ناادر غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: مهما تفرقنا الايام تجمعنا .. بقلمي


جونان فد ♥
كملي لا هنتي روروؤوروروروروروعه..
تقبلي مروري مع ارق التحيات
خبوووول ههه << لا يغركم تراه دلعي هههه

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 289
قديم(ـة) 07-12-2014, 11:40 PM
صورة غدووشهه..! الرمزية
غدووشهه..! غدووشهه..! غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: مهما تفرقنا الايام تجمعنا .. بقلمي


بااااارررت جميل

يسلمو ي عسل ع الابداع

وبانتظارككك

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 290
قديم(ـة) 08-12-2014, 03:51 PM
صورة tota A ash الرمزية
tota A ash tota A ash غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: مهما تفرقنا الايام تجمعنا .. بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها خباالي ناادر مشاهدة المشاركة
جونان فد ♥
كملي لا هنتي روروؤوروروروروروعه..
تقبلي مروري مع ارق التحيات
خبوووول ههه << لا يغركم تراه دلعي هههه


مشكورة حبيبتي على مرورك العسل
ومكملة باذن الله
مقبول مرورك يا عثل
ههههه دمتي بود

الرد باقتباس
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1