غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 361
قديم(ـة) 21-12-2014, 07:21 AM
صورة Fafi Ali الرمزية
Fafi Ali Fafi Ali غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: مهما تفرقنا الايام تجمعنا .. بقلمي


بارت رووووووعة يعطيك العافيه

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 362
قديم(ـة) 21-12-2014, 03:57 PM
صورة tota A ash الرمزية
tota A ash tota A ash غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: مهما تفرقنا الايام تجمعنا .. بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها marym122 مشاهدة المشاركة
بجد بارت حلووووووووو كثير تسلمي

انت الاحلى حبيبتي واتمنى يعجبك بارت اليووم
اسعدني مرورك يا عسل

دمتي بود

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 363
قديم(ـة) 21-12-2014, 04:02 PM
صورة tota A ash الرمزية
tota A ash tota A ash غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: مهما تفرقنا الايام تجمعنا .. بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها §libya moon§ مشاهدة المشاركة
بارت رووووووعة يعطيك العافيه

الله يعافيك يا سمحة
وهدا مم دوقك الحلوو .. واتمنى يعجبك يارت اليووم

تحياتي

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 364
قديم(ـة) 21-12-2014, 04:07 PM
صورة وفاء الطوايلة الرمزية
وفاء الطوايلة وفاء الطوايلة غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: مهما تفرقنا الايام تجمعنا .. بقلمي


رواية رائعة وبارت يجننن ماشاءالله ..

حبيبتي متى أوقات تنزيل البارتات ؟؟؟


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 365
قديم(ـة) 21-12-2014, 05:11 PM
صورة tota A ash الرمزية
tota A ash tota A ash غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: مهما تفرقنا الايام تجمعنا .. بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها وفاء الطوايلة مشاهدة المشاركة
رواية رائعة وبارت يجننن ماشاءالله ..

حبيبتي متى أوقات تنزيل البارتات ؟؟؟
اهلييين فيك حبيبتي في روايتي المتواضعة
واسعدني انها نالت على رضااااك واسعدتك
وانت اللي تجنييين يا عسل

اممممممم ما فيه وقت محدد .. لاني كم من مرة حددت وما قدرت ادخل وتفاديا لخلف الوعود والاحراجات
اول ما اكمل البارت انزله ههههه
اتمنى يعجبك بارت اليووم وانتضر توقعاتك
تحياتي

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 366
قديم(ـة) 21-12-2014, 06:12 PM
صورة tota A ash الرمزية
tota A ash tota A ash غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: مهما تفرقنا الايام تجمعنا .. بقلمي


الجزء الخامس والعشرين





بعد ما تركهم محمد هناك وراح لزوجته .. وبعد مرور الاء من عندهم وهم اصلا مو منتبهين من السوالف والسرحان والتعليقااات المتمتعة بالجووو الرائع للغروووب اللي انتهى
الشباب دخلوا داخل البيت والرجالة معاااهم .. وكل واحد يعلق ويضحك وجوهم تمااااام
وانسال بعد ربع ساعة من السوالف .. انسال اخيرا السوال اللي حيرهم كلهم
_ويييين محمد ؟
كان ناطق السوال هو فادي .. وناظروا في بعض وكل واحد يسال عنه في جهة .. ما شافوه
بندر هو اللي علق بضحكة
_الباين اختفى نفض يده وكمل :- بببببح
احمد بضحكة على حركة بندر
_شكله راااح للبحر
فرااس علق وهو يجلس على لبلاي ستيشن وتاركهم في حيرتهم ببرود
_ممكن .. مو فكرته هي الروحة للبحر
_اييه
جلس عدنان جنبه وهو يتحداااهم ويغمز لشباب
_خلووونا نلعب ونشوووف الفايز
فااادي بعصبية وهو مل من قعدة البيت مع انهم ما قعدوا بس تدرون الشباب دايما في الشارع او مع الربع وكده
_وش رايكم في تمرييين جسدي ؟
ناظروا فيييه بقلة فهم لانه تكلم بسررررعة رهيييبة .. وكمل هو
_سباااق
وقفوا الشباب كلهم وهم مبتسمين حتى انهم ما ردوا عليييه لكن فرااس قال بكسل
_مالي نفس
ضحك عدنااان علييييه وقال اخيرا يبي يغيضه وهو عارف انه سريييع ويكره الخسارة
_بتخسر اكييد
وقف فراس وهو يشووف نفسه الجالس الوحيد حتى الرجال تركوووهم لحالهم وراحوا يسولفوون .. ابتسم وهو يضرب راس عدنااان ويقووول
_صدقتك
ضحك احمد عليهم وخصوصا فراس الرزة اللي يبتسم بحماس طفولي وبندر علق
_مو سهل خداعك يا فراااس من اول كلمة قمت
ناظر فيييه بنظرات تهديد مصطنعة وقال
_روووح من قداامي
وضرب راسه هو كمااان ههه
طلعوا وهم يضحكوووون ويزعجووون وسمعوا صرخة من جهة البنااات وصلت لاعمق نقطة من قلب فراااس
_كلبببببببببببببببببات
ابتسم بحب ابتسامة انتبه لها عدنااان وعرف منها من اللي يصااارخ ويلعلع
_خاااالتي كلمي بنتك
كان فييييه رد بس مو واضح ابد لانه يتكلم بهدوء مو بصراااخ مثل رهف
_لا لااااااا اووووك .. غشاشااااات
سمعوا اصوااات ضحك وتريقات .. وشافوا ظل يتحرك ويقرب من جهتهم وهو يتحلطم .. عدنان وبندر راحوا يمشوون وظل فراااس واحمد وجت لهم وهي تكلم اخوووها ومو منتبهة من جوووها المنعفس للي معاااه
_هييييه حمووود شفت كورة ؟
احمد بروااق
_حموووود بعينك
قالت بترجي مس قلبه وعذبته
_احممممد
لحظتها قططططططع علييييهم صووووت صراااخ وشافوا من بعيييد كووووووورررررة تطييييييير
وطرااااااااااااااااخ .. جت بالضبط في المرمى والمرمى كانت
بطن رهف
صرخت بوجع وهي تحس ان بطنها انخلعت من مكانننها بسبب قوة الضربة .. حاشا ديناصور ارسل الكورة مو رجل لابن ادم طبيعي .. طاحت رهف عـ الارض وهي تحاااول تتنفس ونفسها ضااايع .. ما تقدر تكح يدها على بطنها وهي مو قادرة تتحرك
احمد وفراااس راحوا لها بسرعة احمد شال راسها وهو يسال
_انت بخيييير ؟
تنفست بصعوووبة وطفرت منها دمعة وحيدة قالت بعدها
_الله ياخدك يا حنيييين
ابتسم فراااس وهو يمد لها موية
_تفضلي
هي ارتجفت من نبرة الصوووت ومدت يدها بضعف وهي شاكة ان بطنها ممكن تستقبل شي .. نظراته لها حسستها بتيااار كهربائي سبب شلل ليدها كلها واهتزت الكاس بيها ومسكها هو .. بلعت ريقها وهي ترجع وتاخدها وشربت منها وهي توقف عـ حيلها تهرب منه
من فراااس
اخدت الكورة وهي تمشي ببطء لان معدتها توجعها للحييين بسبب قوة الضربة وما قدرت تجري هربا
تاركة وراها بسمة وحيدة على فمه لحبها وهزة راس اخوها بسبب خبالها النادر اللي مستحيل يخف





فتحت عينها ورجعت لارض الواقع وبعدت عن عالم الاحلاام اللي كانت به من رنة فونها المتكررة .. مدت يدها وهي تاوب وردت وهي مو مهتمة بهوية المتصل
ما تكلمت ولا فتحت فمها ناظرت في جنى النايمة ووقفت تطلع عشان تتكلم براحتها وما تزعج نوم حبيبة قلب خالتها .. قالت وهي ماتسمع كلام المتصل لفت الفووون شافت ان الصوووت منخفض علت فييه ورجعت قالت
_اللو
____________ صمت مريييب يهدد بخوف وعاصفة قادمة في الاجواء
_الو مييين
سمعت صوووت ينطق بلانجليزية وبنبرة بريطانية رائعة ومن زماااان عنه
_مرحبا
ابتسمت بهدوء وهي تحاول تكتم افكارها ومشاعرها وتوقعاتها
وما عرفت السبب الاول ولا السبب الاخير في هـ المكالمة
_مرحبا ، كيف حالك ؟
سممعت كلااام عذبها حيييل سبب في فجعتها .. بعد التحية الموذبة نطقت وياريتها ما نطقت .. سكررت وهي مو مستوعبة ولا حتى فاهمة وش اللي صااار .. انخرعت تبي تروووووح لها وتشوفها
وجنى نايمة
ما تعرف وش تسووي
رنت تتصل للوحيييد اللي يقدر يساعدها .. مارد
_ليييييه ما ترد ؟ .. رد .. رد
خايفة من جد على اللي صااار تبي تتكلم وتشكي وتطلب العووون منه
وتقووول كلام حابسته بدواخلها
تبي تفهمهم شي
وما تقدر .. ما تقدر تروووح وتترك جنى مستحييييييل
وباسم ما يرررد .. لييييه بس لييييييه اليوووم
تتصل وتتصل وتتصل .. وهو مو معاها اصلا فونه عـ السايلنت وموجوود في غرفة الاجتماااع يسوي صفقة وماله خلق احد يقاطعه
وهي من ربكتها ما اتصلت برقم المكتب مع انه موجووود عندها
ولا حتى فكرت تتصل بالممرضة
انحبطت معنواياتها وهي تبكي بصمممممت وقلبها وعقلها في المستشفى خايفة يصيييير المحتووووم وتوقف دقات القلب المعلق بين الحياة والموت





_وييييييييييييييييييييي
صرخ فراااااس وهو يفووووز عليهم او ممكن يفرغ شعوره بشوفته لها قبل السباق .. ناظر ورااااه وشاااف الشباب اللي بعييييد واللي رجع يهروول وفادي وصل عندها بس له .. ناظره وهو ساااكن سكووون غريب
سكووون ينبئ ان فييه شي صاير بس ما تكلم لان احمد كان جالس جنبهم وهو يتنفس بقوة .. ابتسم فراااس وهو يقعد جنبه وقال
_شكلهم نايمييين
كان الشاليه ساكن بشكل غريب
_اييييه .. تهق ماتعشوا ؟
فادي انضم لهم وقال
_لنا اكثر من ساعتيييين برا
عدنان اللي وصل لهم شوت فادي وقال
_منك انت .. اه رجووولي يا ناس
ضحك بندر وهو يقووول بتسال
_من اللي فاااز ؟
وقف فراس وهو يعدل شيرته بغرووور ويقووول
_احم احم .. مو انا
ضحكوا الشباب ووقفوا يرجعووون لشاليه ينامون .. لهم كم ساعة وهم يسولفووون .. يمشون في البداية ليييين بعدوا وكان خط الفوووز الشاليه وبكدا تعبوا ااكثر
شافوا الاكل عـ طاولة الاكل بس مافيه شخص اكل
كلهم انقضوا على الموية كالحيوانات الشرررسة وراحوا ينخمدوووون .. وحسدوا محمد اللي كان نايم من مبطي .. ناظر فادي فيهم وضرب محمد على كتفه وهو يقول
_حريييييييييييق محمد فييييه حريقة .. نووووض نوووض .. الاء يا الاء ناااااااااااااااار
وقف محمد من نووومه وهو سكرااان نوووم .. لف حوله وهو مو حاس بشي بس انخرع من صراااااخ فاااادي وصااار يناظر في كل اتجاه
ويدووور الحريقة
اخد ثواني يستوعب اسم الاء وصااار يلف ويلف ووقف لحظة وهو ما يشم ريحة دخان
ولا يشوف الناار وشافهم يضحكووووووووون بصووووت عالي وفادي طااااح عـ الارض
من الضحك .. وهو ماسك بطنه ويكح بقوة ووجهه احمر .. بندر يقوووول بعد ما شبع ضحك
_حرااااام علييييك اللي سوييته
ناظره فادي وقال وهو يخزه بنظرة تهديييد
_انطم
سكت محمد وهو معصب رجع ينام بعد ماضرب فاااادي ولحقووووه الشباب بنومته .. ماغلط فراااس يوووم يحسبهم كلهم نايمييين بس غلط بشي واحد لان بينهم وحدة كانت صاحية تفكر .. تفكر بصديقة خانتها
وبنت عم استغفلتها
وبصدييق خسرته
تتمنى لو تقدر تكلمه وتفهمه اللي صاار بس ما تقدر !
مو عدل هي تعرفه وهو يا غافلييين ليكم الله ! بس البدييييييل صعب عليها حيييل .. ونامت وهي تفكر فييييه .. وفي مشاعرها واحساسها مختصرة ب المقولة
أنت لست لي .. ولكنّي أحبك .. ما زلت أحبك .. وحنيني إليك يقتلني .. وكرامتي تمنعني .. وكل شيء يحول بيني وبينك .. #محمود_درويش.





من بكرة الصبح طق البااب عليييه ولا اهتم حتى انه يرد عليها او يرفع راسه من الملفااات المتكدسة على مكتبه الخشبي باللون الاسود والفاخر لابعد حد .. كان ياكل الحرووف اكل .. منشغل بهالكم صفقة والشغل واصل لوذووونه وهو متناسي الكون باللي فيه
_ادخل
دخلت سكرتيرته بادبها وهي تناظر الارض
_سيدي امك على الخط
استغرب ليييه ما اتصلت على الجوال صرفها بيده بحركة لبقة وخالية من اي نوووع من الفظاظة وهو يرد على امه ويخرج جواله من جيبه وهو يتذكر انه من امس سايلنت
تجاهل عدد المكالمات المتكدسة
_السلام عليكم
_وعليك السلام .. كيفك يمه ؟
قالت ذيييك بعتب على ولدها وحبيبها المتحمل مسولية البيت كله
_ماني بخييير من امس اتصل عليييك .. وانت ما ترد .. خرعتني عليييك
تنهد وهو يقووول بحنية
رجع باسم لورى وهو يتكي ويبتسم رغما عنه ..
_معلييش يمه اعذريني .. الفووون صامت ولا انتبهت له
قالت ذيييك بنفس نبرة العتب
_اييييه بس لا تتعب نفسك في الشغل .. اصلا انا مو متطمنة لوجودك هنااك لحالك .. ارحم نفسك يا يمه .. انت طوول وقتك في الشغل لا اعرف تاكل زييين او لا ولا اعررف تنام زين او لا .. مو مطمنة وانت هناك لحالك متى بترجع !؟
قال والفكرة سكنته وتمكنت منه خلااص
_يمه الله يخليك لي وش ممكن يصير لي .. بعدين بكمل شوية شغل وارجع لسعودية
امه فرحت لرده ولانه بعافيته .. وهو ما يعرف وش الرد اللي طلع لحاله
بس جد صار وفكر برجوعه للوطن
لانه تعب من الغربة
الغررربة !!؟
ابتسم وهو يسمع ضحكة امه الراضي وقبل ماترد عليه جاااه صوتها
_خالتي طلبتك قووولي تم .. جلستنا اليوووم برا .. تعالي لا تقولييين برد
ضحكت الام لها لا امه ولا هي عارفين شعوره بهاللحظة المريرة مرارة الحنضل
ما يعرفوون وش يمر فييه في الثانية حتى يقاوم قلبه ومشاعره
مو فاهميين انه يضحي بقلبه وبحياته وسعادته عشانهم
وهي .. هي بدات عايشة حياتها او الاحرى حزينة وترمي عليه الحكي
مو دارية انه هناااك مغمض عيووونه يهررب من نفسه حتى لو مافيه مفر .. سرحااان بفكره وينتظر اي كلمة منها
من صوتها ونبرتها اللي يعشقها
_زيييين جاية
رجعه للارض الواقع صوت امه اللي ظهر له وكانه جاي من بين الضباب والنفق قال بهمس
_رنييم رجعت البيت ؟
قالها وهو ما ينتظر الرد لانه ما يحس انها ممكن الاجابة تسعده .. سمعها ترد برد حطم احلامه او ممكن افرحه ما يدري لان بداخله حرب
_لا نحنا طلعنا للبحر .. ليتك هنا يا يمه ليتك هنا بس
تنهد يهدي اللي يقدر يهديه وهو يقووول
_مرة ثانية يا يمه
انقلب حاله مرة واحدة وسكر منها بسرعة يبي يفكر بصفاء ورواق بعيييد عن اي شي متعلق ببنت عمه الساكنة بدواخله
رن فونه اول ما سكر وقاطعت نمارق افكاره ورد وهو مو بالمووود ابد
_هلا
استغربت هي من صوته الجاف الساخر وتاذت من رده جد وقالت باعتذار وحواجبها معقدة ووجع يعصر قلبها
_معلييش اسفة
سكرت من غيير ما تسمع رده .. متندمة لانها اتصلت ومعتبرته السند لها .. تركت الممرضة في مكانها مع بنت اختها وراحت للمستشفى الي اخدت عنوانه منها .. خايفة من الي يبيه بس مايقدر يسوي شي
وهو مريييض ومسوي حادث .. اخدتها افكارها لاماكن بعيدة وما حست بالطريييق .. دخلت وهي تتصل بخالتها .. وخطت لغرفته وشافته في حالة ما توقعت في يوووم انها رح تشوفه فيييها
كان الابيض محاوطه من كل مكااان والشاش مغطي كل خلية من خلايا جسمه الضعييف
شافته يلف لها اول ما دخلت وعيونه واضح عليها التعب
_نونو
تنهدت وهي ما تعرف تحدد شعورها لهالشخص .. مع انه عذبها حيييل وعيشها برعب بس ماتدري لييش مو قادرة تكرهه ؟ ممكن لانها ما تعودت كده او ممكن لانها تحترم القرابة اللي بينهم
قالت بانجليزيتها المتقنة وهي ما تدري وش بتكون ردة فعله
_روبرت جيييت اقولك اني سامحتك على كل شي صااار .. وانا اختك ابيييك تقتنع ان الله حق
بصوت متعب وبحرووف تطلع. حنجرته بصعوبة رجع تطق
_نونو
قربت منه وهي تبلع ريقها وتناظر جسمه اللي ضربها بيه مكسر .. هزت رأسها تنفض افكارها وتقووول
_انت شفت الموووت .. سويييت شي زييين تقابل فيييه ربك
هز راسه هو بمعنى لا وعيونه تتغمض وتنفتح بتلقائية وقالت بترجي
_روبرت اسلم .. ادخل للاسلام ترى الاسلام زييين .. روبرت
اخد نفس واحد بصعوبة وهز راسه وهو يرد
_لا
تنهدت بيائس منه وهي تقول بهزة راس اسفك لوضعه
_سلام
كانت متوجهة للباب تطلع بس وقفتها كلمته الضعيف اللي طلعت بالم وحرقة
_ليييه ؟
قربت منه وهي تمد له كتاب واحدكان مميز بالنسبة لها وقالت
_هذا تفسيير للقرااان وكلاام عن الاسلام .. اتمنى تقرااه وتستفيد
ابتسمت له وهي تناظر ضعفه وطلعت من الغرفة كلها بخطوات بطيئة لانها سرحانة بافكارها .. تركته وهي تتمنى له الخيير وتتمنى يدخل الاسلام ويتوب لربها .. في النهاية الدم يحن
ومو لازم تجازي السيئة بسيئة مثلها والاية الكريمة تقوول
( مَنْ عَفَا وَأَصْلَحَ فَأَجْرُهُ عَلَى اللَّه )






يتبع

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 367
قديم(ـة) 21-12-2014, 06:22 PM
صورة tota A ash الرمزية
tota A ash tota A ash غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: مهما تفرقنا الايام تجمعنا .. بقلمي


تابع البارت الخامس والعشرين




دخلت عليهم ام بدر اللي تركتها رنيم تكمل مكالمتها .. وهم كانوا يسولفون والضحكة شاقة حلوقهم ماسووا شي من صبح الله
ما حركوا ولا عضلة
_انا طفشت من السوالف .. خلونا نسوي شي
ناظر الكل في حنييين اللي اعترضت وهي مبوزة وفدوى قالت كحل اخير
_استنوا نكلم الشباااب ونسمع رايهم بالي صاير ؟
قالت الاء بهزة راس موافقة
_صادقة اختي نقول لهم يطلعونا .. لاننا ملينا والبحر ما يبي يعدل من موجه ويصير مناسب لسباحة
رنيييم اللي عرفت من ام بدر كانت تكلم تضايقت ولا قالت شي .. رهف سرحااانة بكل شي صاار لها مع فرااس
_يعني بيطلعونا ؟
ناظر الكل في رهف اللي نطقت وهي طفشانة من نفسها وعلى وجهها علامات البرود واللامبالة وسكتوا
فدوى وقفت مبتسمة وهي تقوول تبي ترسم البسمة على وجوههم
_ايييه الاء تكلم محمد وانا اكلم عدنان وهم يقنعووون البقية
ضحكوا البنااات على وجه الاء وببطء انطفيت الضحكة وانطلقت كل وحدة لعالمها الخاص .. كان الملل واخد منهم كل درة تحمل .. وكلن في عالمه الخاص جالسات عـ التراب .. والحريم يسولفون جنبهم .. طفشانات حييييل .. وما يعرفون وش يسووون الشباب اتصلوا فيهم كم من مرة وما يردون عليهم .. يبوون يطلبونهم علشان يطلعوهم وهم مطنشينهم .. وهم عاد قعدوا لحالهم بعييد شوي عـ الامهااات وتعبوا من السوالف
رهف كانت متربعة عـ الارض و الاء منسدحة وراسها عـ رجل رهف وهي تلعب بشعرها ببطء من الطفش .. ورنييم تتكي عليها من الجنب وحنيين مقابلتهم تلعب بفونها
في مكان قريب .. الشباب كانو جالسين جلسة تفتح النفس .. تاركيين الشاليه وجلسوا من جنبه وهم مقابلييين البحر .. ضحك ووناسة فادي واحمد يعلقون عـ فراس ومحمد وعدنان وبندر معاهم جالس يضحك ويسولف كانهم عشرة عمر
بندر كان غييير يضحك ويلعب ودمه خفيييف حيييل والرجالة بعاد عنهم
قام فادي يجيب الاونو وتحلقوا الشباب حوله وهم تعبانيين من السوالف .. كان اللعب واخد عقلهم والتعليقات شغالة .. شرووووط وكل واحد يحاول يغش والثانييين كافشينهم .. بندر وفادي داييييم فايزين لانهم خبرة في الغش والثانيين ياكلوووونها عـ روسهم قال بندر يبي يتشرط على فراس
_غني لنا شي
ضحكوا الشباب لكن عدنان ابتسم بس وقال بصوته العاقل
_اييييه يا ابو الشباب من زمان عن صوتك
ضحك فراس وقال
_ما اقدر اتهرب ؟
هز بندر راسه واحمد سبقه بقولته
_يا اخي غني .. سمعت ان صوتك حلو وانه خلاب بعد
ضحك فراس وفكره راح لها .. لاخت احمد اللي مقابله ولزوج اخته اللي جالس جنبه .. حس بيها قدامه وتنحنح .. وهو يبتسم لطيفها اللي مر عـ باله وبدا يغني موجه كلامه لها وحدها

ابحكــيلك عــن احــوالي .. وابيـك تشــوف لـي صــرفة .. خـيالـك دايــم فــي بــالـي واحــس بشــي مـا اعـرفـه .. يـودينـي الفـكـر ويـجـيب .. وشـوقـي لـك مـعـنـيـنــيـ لانــك لمــا عـنـي تــغييييب .. تـضـيييق الــدنيــا فــي عيــنـي
وشــ احـكـيلـك وشـ افـسـر .. عــن احـوالـي وعــن عـلـومي كــثـر شــوقــي لــك تــصــور اشــوفـك حـتـى فــي نــومــي ..

الشباب ناضروا في بعض وهم حاسين انه مو معاهم اصلا وصار بعيييد عنهم بكيلواااات الامتااار .. رجع فراس وابتسم وهو يفكر فيها بحبيبته اللي سكنت خلايا جسمه ... رهف ... والثانييين ساكتين من كمية الاحاسيس والمشاعر اللي حسوها بصوته

تـعـب حــالــي وقــلـبـي ضــاق .. يـشـيـلـلـك ســر فــي صــدري .. وانــا مـــن زحــمــة الاشـــواق اخـــافـــ امــــوتــ ومـــا تـــدري .. ومــنــ حــبــك و تــاثـيـركـ فــؤاديــ يــنـبــض بــطــاريــــك صـــعــب يــهــوى احـــد غــيــرك وهــو مــيــت اســاســا فــيـيـيـيـك ..

سكت شوي وهو يلمح خيال شخص .. رقع قلبه مثل الطبل عرف انهم يسمعونه .. على من صوته يبيها تسمعه .. يبيها تفهمه وتقدر يبيها تحس به وترحمه .. كمل وصوته طلع اعمق هـ المرة

وشــ احــكـيـلـك وشــ افـسـر عــن احــوالــي وعــن عــلــومــي كــثــر شــوقــي لــك تــصــور اشـــووووفــك حــتــى فــي نــومــي

البنات هناك .. جو جري لاقرب بقعة ممكنة من جلسة الشباب .. وهم دايبات في هـ الصووووت الخقق اللي كله مشاعر واحاسيييس تطيييير في جو الشاليه .. ما كانوا يقدرون يطلعون روسهم يشوفون لانهم بينفضحوا ولهدا رضوا باللي يقدرونه .. سامعات صوت هـ اللي يغني بشوق وبحب لشخص ما يعرفونه .. لكن بينهم وحدة قلبها ينبض بعنف الصوت مو غريب عليها .. هذا صوته صوت اللي عشقته من اول مرة شافته .. عشقته من اول موقف محرج صااار بينهم .. ما عرفت كييييف لكن قلبها دلها وقال انه هو وتصدقه اكيييد .. نزلت دمعتها وهي تقووول بنفسها احبه واعاني وهو يحب مخلوقة غيري ويعاني .. رنييييم كانت تفكر بولد عمها القاسي وصده وقلة اهتمامه بها .. والاء مبتسمة وهي تتكتك بفونها وتكتب رسالة لمحمد .. بعتتها بحب
'وش احكيلك وش افسر عن احوالي وعن علومي كثر شوقي لك تصور اشوفك حتى في نومي '
وحنيييين ساكتة تسمع بس وهي تايهة في مشاعر اللي يغني .. سمعت رهف تقووول بصوت فيييه نبرة غريبة
_يا بختها هـ البنت بحبه
هزت حنييين راسها ماتبي تضيع ولو جزء من الثانية من دون سماعها لهالصوت ..
الشباب يصفقوووووون ويصفرووون وكل واحد يحس بمشاعر فراس بقلبه ... وصل لهم احساسه بصوته .. بندر كان يصفق وقال بضحكة
_الله يخليكم لبعض قووووووول اميييييين
سكت فراس وهو يبتسم له برزته المعتادة .. وداخله كل درة فييييه تهتف بكلمة اميييين .. رفع نظره بلا ارادية للمكان اللي لمح خيالها فيه وشافها .. شاف شوي من راسها وعيونها .. بعيدة صح بس ما يغلط فيها .. ناظر في الشباب وهو خايف يشوفونها .. مع انها ما تحل له لكن يغاااار عليها .. ولو شافوا جمالها بيندبح .. ناظر عدنان في صاحبه .. وهو يعرف اللي يفكر فيييه .. هالبنت سحرته متاكد من هـ الشي وعارفه ما رح يقووول امييين بس لانه قدامهم هو رزة وما يقدر يكووون مربوش .. وبكدا قال بيعلق ويحرج خوييه نطق بصوته الهادي وهو يرفففففففع يدينه ويقووول
_اميييييييين .. واتمنى تكوووووون حلاله
وغمز لصاحبه احمد قال وهو لساته متنح في الصوت الحلو اللي سمعه
_وحدة ثانية طلبتك
ضحك فراس وهو يهز راسه بمعنى لا الا والرجالة جالسييين جنبهم .. وابو محمد يقول
_صوت مررررررة حلو من اللي كان بيغني ؟
ضحك علييييه وعلى سوالفه تحسه يدخل القلب بسرعة وكانك تسولف مع محمد مو ابوه رد عليييه وهو يقول بصوت هادي وعقله يساله وش سوووت فيني بنتك ..
_انا يا عمي
ناظر فييييه وقال
_بسم الله ما شاء الله .. غني لنا اغنية ثانية
سكت فراس وهو ما يبي يرفض له .. يكفي انه اكبر منه وكان بيرد علييه الا واحمد يقول
_يبه خلييييه يرتاح يغني لنا في الليل احسن
البنات تحطموا وما حسوا بالبنت اللي مشت وخلتهم .. ناظرت حنييين في رنيييم وهي تقول
_يا لبيييييه .. صوته عذااب
ضحكت هي بهدوء وبينهم بنت بيطق عرقها من القهر ولحقت الاء تبي تهداء من نفسها وتطقطق على راس اي احد وطبعا لحقتها حنييييين جري





جالس يفكر .. من بعد الاغنية ومن لمحها وهو حاس بشي غرييب .. ما له فترة منتهي .. تمنى لو مازالت قريبة منه بس قلبه طبيعي وما ينبض بسرعة
اجل هي بعيييدة .. ما يعرف ليييش تملكت قلبه بهالسرعة يمكن خجلها وعفويتها
ما يعرف وهذا اللي معذبه شاف احمد وفادي يسوون شي الا وفادي كان جاي له واحمد راح لوراه .. فادي حاس بتقلب اخوه اللي مو عارف اسبابه ولا هو بفاهم .. توقع ان بسبب بنت عمه او الخطيبة المفروضة عليه .. جلس جنبه وهو يقول بلعب
_خير ياخي ليش مبوز
ناظر اخوه به بصدمة وضحك هو علييه فراس ابتسم لاخوه وقال
_مافي شي
قال له وهو يحط يده عـ كتفه
_مو ملزوم ببنت عمك ترى
ناظر اخوه به وكمل وهو يقول
_واذا كانت تحبك ترى مو غلطتك لو ما تقدر تحبها
ضحك فراس بسخرية ومد بصمت جواله وهو يفتح رسالة وصلت له منها
( رجيتك يا ولد العم ارفض خطبتي .. انا ما ابيك ) ناظر فادي باخوه وهو مستغرب وييين المشكلة دامها ما تبيه وقال
_هييييه وش فيييك صاير كده حزييين .. يا اخي ارفضها ولو كانت بنت عمك بترضى ولو ما رضت بالطقاق اللي يطقها ما عليك منها اجل انت ولد عمها مو اخوها .. والرسالة تطمن مو !؟
سكت فراس وهو يقوم لداخل من غيير اي كلمة
صعب اللي يقوله وهو مو قادر يرفض اللي صار .. وامه هي اللي طالبته وابووه كلمه .. بس بنت عمه ما تبيييه ولو كانوا محيرينهم لبعض هو وش بيسوي بيقتل نفسه اجل
يحب غيرها يا ناس .. يحب غيرها
بنت غييير عن كل البنات
سمع ضحكة اخته .. شاف من الطاقة اخته .. طلع وهو رايح لها .. يبي يكلمها الا وشاف محمد مع الاء اللي عرفها من هيئتها وبنت معاهم واضح انها رهف ووحدة ثانية بعيدة عنهم شوي
من دقات قلبه اللي ارتفعت فجاءة عرف انها فيييه بس استغرب من خطوات البنت اللي معاهم واللي كانت تبعد عليهم بالشويش
كانها مو في وضع مضبوط
نفض فكره من ذيك وتوجه لهم بتصميم





لفت حنييين تبعد عنهم وهي حاسة ان اللي صار فوق احتمالها .. شلون تتحمل تشوفه ولو من بعييييد .. كارهة شعور الذنب .. تكره نفسها اللحين ما تقدر توقف قدام وحدة منهم .. الا وعقدة الذنب اللي تحسها تكبر
مشت بانكسار وهي ما تعرف وينها ..
كانت مقابلة محمد اللي يشبه لاحمد بشدة .. واللي سمعت عنه كثير
راحت وهي ما تحسب خطواتها .. التعب وصل حدها ومو اول مرة ولا اخر مرة تصيييييح على اللي هي فيييه وعلى فقدانها لاحمد
تصييييح علشااان احمد .. تعبانة منه وما تعرف اللي تسوييه صح والا وشو !؟
تبي تنسااه .. اييه تنساااه وتمسحه من ذاكرتها خلاص .. قررت والقرار لها
بتسوي اللي يقوله عقلها .. خلاص كافي تعب .. جلست عـ الارض وهي ما تعرف وينها فييييه ولا تعرف الخطر اللي بيجيها وصااااحت ليييين قالت بس .. صوتها على بلا ارادية وانخفض وبعد عشر دقائق هدت
هدت نوبة بكائها لكن حالها قاعد مو زييين .. دموعها تنزل .. يائسة وحزينة .. تحس انها من ساسها لكرياسها غلط
تعرف انها غلط وعقدة الضمييير وجعتها .. ولا تعرف وش السواة

قبلها بعشر دقائق كانت هي واقفة مع اخوها اللي كان يكلمها وهي مو معاه مع هالشخص اللي بلا ضمييير وقاعد يتكلم
باسم مو ناقصه قسوة وده ينصحه زيادة
باسم ببرودة قلبه .. وصرامته وضميره الميت ولسانه المتبري منه وهو يزيده نصائح مثل وجهه .. رجعت غرفتها وهي تجر اطنان من الحزن .. اطنان هم وتعب ما تعرف من ويييين جوها
دخلت لغرفتها ورمت نفسها عـ السريير كانت تبكي بس
كرهت حياتها ونفسها .. كرهت دموعها وضعفها
بس من الحزن صايرة تصييييح باعلى صوتها حتى انها استغربت شلون ما سمعوا صوتها
كبتت كثييير في قلبها
تحاول تتناسى الشي اللي صار وتعيش حياتها بس ما تقدر
هي من النوووع اللي يفكر كثيييير ويرررهق نفسه بالتفكيير لو كان رهف مكانها كانت عايشة حياتها وفالتها ولما تلاقى نفسها في مووقف تفكر وتعصب وتضغط على نفسها
بس هي العكس .. دموعها اللحين ما جفت
حتى اهلها وهم اهلها في وقت العزا والجد كانت صابرة وما صاحت كيف ماصاحوا الناس
ملت وهي ودها تصرررخ باعلى صوت لها .. تبي تصرخ من اعماق اعماقها .. بس هي سوت شي غير .. غيرت ثيابها وهي ناوية تطلع وتسبح لكن شافت شي صدمها .. ضوء فونها اللي كان صامت جدبها ولقت رقم عارفته زييين حافظته زييين
كان مثل الوسم اللي شووه البقية الباقية من جمال روحها
ماردت وتجاهلت الاتصال
بس رجعت وتاذت ... راحت للبحر تجري .. ما منعها حد ولا اهتم فيها احد كانت لحالها تسبح وتصيييييييح
وبدل ما ترجع لرب العباد ربها .. بدل ما ترجع تدعييه
وتتمنى الرحمة منه
لا بكت وهي تلوووم نفسها وتتعب قلبها وتزيد عليها لو تعرف
لو تعرف بس قول ربها
( وٓمٓا كان الله مٌعذبهم وٓهُمْ يٓسْتٓغْفِرُونَ )






انتهى البارت هنا ^_^
ادري والله انكم متحمسين لموقف حنين
ومتاكدة انكم تدروون من بيكون المنقد بس وش اللي بيصيير هل ممكن ينقدها باللحظة المناسبة ولا بعد
فراس وبنت عمه وحكايتهم والناتج منها !؟
رجعة باسم لحياة رنيم يا ترى ليييش انهارت !؟
زعل نمارق منه يخفي الكثيير يا ترى وش تتوقعون في البارت القادم
تحياتي


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 368
قديم(ـة) 22-12-2014, 12:21 AM
صورة Heba12 الرمزية
Heba12 Heba12 غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: مهما تفرقنا الايام تجمعنا .. بقلمي


وااااو اتشرف اني اول رد ... البارت كتير حلو أحاسيس وتصوير خيالي ..حسّيت اني معهن وحنين قطعت قلبي أتوقع ممكن تغرق او تلتقي بأحمد .. ورهف وفراس عندي احساس أنهن مش لبعض .. أتمنى توقعاتي تطلع غلط .. يعطيكي العافيه والبارات الجاي عّم استنا من اسا ..

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 369
قديم(ـة) 22-12-2014, 02:33 AM
صورة nasime الرمزية
nasime nasime غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: مهما تفرقنا الايام تجمعنا .. بقلمي


بارت جميل
لكن فارس راح يخطب رنيم ايه او لا
حنين عقدة الدنب معدبتها لازم تحكي
اكيد يساعدها احمد لكن ?????):):
في انتظار البارت الجاي

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 370
قديم(ـة) 22-12-2014, 02:20 PM
إبتهالـ إبتهالـ غير متصل
©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©
 
الافتراضي رد: مهما تفرقنا الايام تجمعنا .. بقلمي


البارت مره حلوه إلى الامام سر (يارب يوفقك وتكملية)

الرد باقتباس
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1