غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 561
قديم(ـة) 21-01-2015, 12:11 AM
صورة tota A ash الرمزية
tota A ash tota A ash غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: مهما تفرقنا الايام تجمعنا / بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها الرأس الملعون مشاهدة المشاركة
حلوة واللةاسلوب حلو وابدعتي
شكرا على المروور
فرحت ان روايتي المتواضعة نالت رضاك
تحياتي

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 562
قديم(ـة) 21-01-2015, 12:12 AM
صورة tota A ash الرمزية
tota A ash tota A ash غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: مهما تفرقنا الايام تجمعنا / بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها منجرح قلبي مشاهدة المشاركة
الروااية رااائعة .. احسنت

بالتوفيق يالغلاا



ودمت بخيير

شكرا على مرورك العطر
والله يوفقك يارب
تحياتي

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 563
قديم(ـة) 21-01-2015, 12:12 AM
صورة tota A ash الرمزية
tota A ash tota A ash غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: مهما تفرقنا الايام تجمعنا / بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها نبضي عمان مشاهدة المشاركة
ابدع في ابداع مشكورة على الرواية الحلووووه
و بالتوفيق ان شاء الله

شكرا على المروووور
الله يوفقك يارب
تحياتي

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 564
قديم(ـة) 21-01-2015, 12:13 AM
صورة tota A ash الرمزية
tota A ash tota A ash غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: مهما تفرقنا الايام تجمعنا / بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها احزان الابتسامة مشاهدة المشاركة
السلام عليكم
شكرا على الدعوة سﻵت بك وبها روايتك جميلة ومتعددة الاحداث...
كتاباتك جميلة وتحمل من الواقع منها البراءة والحرمان
ومرة اخرى شكرا على الدعوة وتقبلي مروري

وعليكم السلام يا عسل
انا اللي اشكرك ..
سعيدة ان روايتي نالت رضاااك ..
لا شكرا على واجب

تحياتي

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 565
قديم(ـة) 21-01-2015, 12:14 AM
صورة tota A ash الرمزية
tota A ash tota A ash غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: مهما تفرقنا الايام تجمعنا / بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها دانة في عين الكل مشاهدة المشاركة
السلام عليكم
شكرا ياتوتا على الدعوه والله اني فرحت لما شفت الدعوه حقك
باذن الله راح اقراه وارد على روايتك
وشكرا


وعليكم السلام يا عثل
شكرا ليك لتلبية الدعوة
وانا رح انتضر تعليقك القااادم
تحياتي

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 566
قديم(ـة) 21-01-2015, 12:29 AM
صورة tota A ash الرمزية
tota A ash tota A ash غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: مهما تفرقنا الايام تجمعنا / بقلمي


الجزء الثالت والثلاتين






ظلمة الليل والسوااد يلفهم .. في منطقة بعييدة شوي عن الحيااة .. وبين الظلمة والاشباح .. وضوء القمر شاهد على الظلم والضعف في ذاك المكان الخالي المخلي .. قدااام الاستراااحة الخالية واللي مافيها ضوء اصلا وقف احمد سيارته بعصبية وهو ينزل من السيارة بعصبية متفجرة داخله .. وهم المتهمين زورا نزلوا وراااه بضعف وخوف ووجل تاركين انفسهم لتيار .. كانوا لافيين جوهم بالهدوء تاركين نفسهم لهواجسهم .. ساكتييين ومنكتمييين يبونه يهدى من غضبه .. مو منطقي اللي يصييير الحيين .. لو فكر احمد بعقله يعرف انه مستحيييل تصييير في يووم بس الشيطاااان وسوس وهو ما تعود منه
وما قدر يمسح صورة اخته في فستااان مغري احمر هو شراه لها وفادي كان معاااه يومها << في بداية روايتي ويوم كانوا في كندا .. صورتها مع خويه وهم يسولفووون منقوشة داخله .. ومو سهل انه ينساها يا عالم
اخته الصغيييرة الحبيبة والعزيزة على قلبه .. كانوا مختلطييين ببعض حيييل
وخوويه اللي مثل اخوووه واللي عاااش معاااه واكل ويااه .. يعرفه لكم سنة وهم يقرووون برا
معصب للحين واللي قاله فادي خلاااااه يجن ويشووف الجنون الحمر الزررق قدامه
_احمد انت تعرف اننا ما سوينا شي ولا بيننا شي اصلا .. لازم تصدق لااااااااااازم
احمد راااح له بقلب شابب نااار وهو يعطييييه كف ما صاار ولا استوى ويمسك بياقته وهو يهزه بضعف يتملك رووحه لنخااع متناسي الحديث النبوي اللي يقوول
( ليس الشديد بالصرعة بل الشديد اللذي يملك نفسه عند الغضب )
_اسكت يا الخسييييس اسكت يا الندل ... تحول صووووته العالي لهمس يستجدي .. الم يعصفه ويجرررفه للهاوية واضاف ودموووع تتلقلق في عيونه :- انا ؟ .. انا يا فااادي .. انا اللي كنت انصحك تبعد عن بناااااات الناااس ابي مصلحتك .. تروووح تخونني مع اختي .. اختي !!؟ .. اختي يا فاااادي اختتتتتتتتي .. يا كلب انا خوييييك كنت معااااك في دراستك نمنا سوى واكلنا سوى يا الكلب .. انا تطعني بظهري بـ هـ الشكل الغبي البايخ والحقيييير استغفلتني .. استغفلتني .. دخلتك بيتي وانا واثق فيييييك تقوووم تخووونني مع اختي في بيتي .. اختي ياخوووي اختي
سكت احمد يتنفس باعلى صوووووت وهو يبي يهدي نفسه وما يبي يبكي اصلا ما يبي دموعه تنزل مع انه متحطم ومكسوور خاطره وحاسس بجرررح ينزف والفترة الجاية بينصدم صدمة ثانية وما يعررف ان حدث اليووم بتكوون سلسلة احداث بتاثر عليييه .. وفادي المستهتر واللعوب نامبر ووون كان ساكت وهو متاثر لنخاع .. غمض عيونه وهو يسمع السب والتهزئ وهو يعطييه حق انه يعصب علييه لانه كان راعي سوالف ومغازلااات .. موقعه الحين مثل شهاب الراعي الكذاب .. بس كان لازم من صاحبه انه يعرف ان اخته وشرف صاحبه بالنسبة له خط احمر عريييض .. وقف قدااامه حجرة تعرقل طريقه وهو يشوفه يتقدم للبنت ناوي يضربها بسبب افكاره وهواجسه وذكريااات صغره وحبه لها اللي كانت تطفوو وتسبب له في غصة وتقتل بييه بالعرق وقااال فادي بجدية مو معتادة وهو يبي ياخدها لحاله احسن .. هي مالها ذنب باللي صار
_البنت مالها ذنب يا احمد دخلت متوقعة ان ما فييه احد في المجلس
احمد دفه عن طريقه بقوووة وهو يقوووول بحززم ونار تحرق عروقه
_اسكت
سحبها بقوة وحشية وهو يمزق بقوته وبمسكته عبايتها الخفيفة وقال وهو يضربها بقوة وقهر ومو حاسس انه ارتاااح .. النااار اللي بجوفه تحرقه حررررق تفحمه وتحوله للون الاسووود ومو قااادر يطفيها بموية البحار السبع والمحيطاات بكبرهم ولو جابوا جليييد الاقطاب ما رح تبرد على قلبه المحرروووق .. غييرة وقهر .. غضب وحزن .. شك وكره وحقد وهو اصلا كاره نفسه قبل ما يكره الوضع كله .. لو انه ما يعرف طريقة فااادي الجدابة والمنمقة وكلامه المعسووول ولسانه اللي يدووخ بكلامه عقوول البنات ولعبه واستهتاره .. كان ممكن يستبعدها بس هو عاارف ان البنت تطيييح في الغلط والحرام بسرعة
واذا طاااحت !!؟ .. اذا طاااحت يااا سلام .. توطي رااسها وراس الكل
_رنييييم يا كلبة .. هذا ردك عـ التربية سودتي وجهي الله لا يربحك وش اللي بيريح خالتي في قبرها وانت كده لا صلاة ولا عبااادة وزيدها علاقات غرامية يا قليلة الحياء
اترككم مع شعور رنيييم المتعذبة واللي شافت كثيير وعاشت كثيير وتوجعت كثيير وتاذت كثير .. بخوووف الكون واللي فيييه زحفت عـ الارض بذل ومهانة وهررربت منه وخصوصا انه كان يتنفس لعله يهدي قلبه .. تخبت ورى فااادي بمسافة ذرااع ولما بعدت عن اخوها السند لها والحصن المنيع اللي يحميها من كل شر حست هي بامات .. حست بامان وهي تبعد عن سندها !!؟ يا مغرب الدنيا بس .. تبكي بصوووت عااالي انتشر في الكوووون والفراغ والهواء وانسمع في الصين
كلام اخووها جرحها
كلام سندها عذبها
كلامه القاسي حرقها
كلامه المتهم المشكك دمرها
قالت بين شهقاتها لنفسسها وهي تناجي .. ويننننك يا جرح باااسم .. ترااااك هييين ؟ وييييينك يا كلااام باسم واللي خلقني انك اهووون
لاااا .. كل شي الا انها تصدق ان اخووووها يقووول لها هـ الكلام .. اخووووها شاكك في تربيتها وشرفها شي مو سهل
حست نفسها لوهلة انها حقيرة وقليلة ادب ومافيها درة مرامة
حست نفسها ان درة التراااب احسن منها
احساس بايخ وانت تحس نفسك ولاااااااا شيء
_يا كلاب .. الله لا تربحكم
سمعته بين شهقاتها ونواحها وكملت بكيتها بدون اهتمام .. فااادي ما تمالك نفسه اكثر من كده وعصب من خويييه اللي ما حاول يفهم او يتفهم متناسي الحديث الشريف
وقال بغضب يحاكي غضبه
_حدددددك عااااد .. مسوي لي فيييها انك انجرحت وانت وش مسوووي اللحييييين قاااعد تظلمنا انا واختك ومسويينا مجرميييين بدون سبب
_انت
_مابينننا شي افهم .. دخل هـ الكلااام للفول السوداني اللي بجمجتك .. بعديييين انا اصلا وييين شفتها لاختك وانت عااارف يا خوووي اني تبت والا نسييييت هالشي ومسحته
احمد ما صدق وقال وهو يفرد عضلاته مثل ما فادي سوى
_شفتك بعيني يا كلب وانت قاااعد تنكر
فادي مسك احمممد من ياقة قميصه وقااال
_هيييه انت وش شايييف !؟ شايفني قاااعد اسوووي معااااها شي والعياااذ بالله والا كييييف .. انت وش صابك ؟ احسك استخفيييت اصحى يا بابا مو انا اللي اخووون خويي
احمممد وهو يدفه بقوووة ورااااح يضرب رنيييم وهو ما عنده وسيلة غيرها يفرغ فيها همه .. قرب لها اكثر وهي اللي ما قدرررت تقووول شي او تنطق بحررف للحين وهي تحاول تفهم اللي يصيير حولها .. يوووم شافته هربت منه لفااادي وضمته تحتمي منه لانه السند واللي يدافع عنها في هـ المصيبة نازفة بـ صاروووخ جرااد بقية الحدوود الاسلامية اللي كانت متمسكة فيها مع ان الصلاة هي عموود الدين
وعندها احمممممد جن جنونه .. راااح لهم يضربها بس فااادي عطااااه ظهره يبعدها عن الضرب والطق لان المخلوقة بتمووت
_يا كلااااب وتقوووول ان ما بينكم شي .. يا قليلة الاذب تسويييين كل هـ الاشياء وقدااام عيني .. تضمينه وانا واقف بدون حشمة ولا حشيمة
رنيييم بعصبية وهي ملت السكووت والوجع قالت
_انا ماسويييت شي انت ما تفهم
احمممد كاااان يبي يضربها بس رجع لورى كم خطووة وهو حاسس الدنيا تدوور به والارض مو متحملته طااح جالس عـ الارض وهم بعاااد عنه وتاركينه لالمه وضعفه .. مسح على وجهه بقووة وهو يشارك الارض والاشجااار همه وتعبه وارهاقه .. رنيييم كانت بحضن فااادي وما تركته شااافت اخوووها يطيييح بس ما بعدت عنه وجاء فااادي يروووح بس ماتركته كانت تبكي بصوتها وكان هو الملجاء الامن الوحييد لها وهي في هـ الحال وفي هـ المعمعة
_اتركها .. بعد عنها يا فااادي
صوته المعصب كان هو اللي صحى رنيييم وخلاها ترجع لوراء مع انه للحين في مكانه وهو يشارك الكوون ضعفه
_تعاااالي يا كلبة
هزت راسها بمعنى لا وهي تتشبت بيد فااادي .. تحسه المنقد لها وبطلها .. ارتجفت وهي تشوووف احمد يوقف بعصبيته وبغضبه اللي رجع وتجدد وجاااي لهم كان متوجه لها هي .. لرنيييم وهو يبي يطفي ناااار المنظر اللي يشوفه .. اخته ماسكة خوييه وكانت حاضنته .. اخته واخوووه !!؟
منظر جاااارررح ... قااااتل
ومو من المنطقي انه يفكر بمنطق في لحظة زي اللي هم فيها
_تعااااااااالي يا بنت
_ساعدني الله يخلليييييك ساعدني
هو قرب كثير سحبها من شيلتها اللي تحولت لخرقة بالية من الدمووع والدم والحركة واليد اللي نمدت لها وما تركتها .. طاحت وشعرها تقطع من قوة يده المعصبة وقال
_تبييينه .. تبييين تخاوييينه من غييير عقاااب يعني !!!؟
_لا لا يا احمد يا اخوووووي انا مو كده حرااام علليييييييك حرام تظلمني
_انت !!!؟ .. تخسيييين تكونييين اختي يا زبالة
رجع فادي وتقدم يبعدها حتى ما يدبحها وسمعها تقووول له بتوسسل ضعييف هامس من الوضع اليائس اللي هي فييه ومن الالم وحياة المذلة والاهانة اللي ماسلمت منها لا في بيت عمها ولا في بيت خالتها
وبرجاء مدمر لكرامتها اللي انمسحت بيها ارض الاستراحة والرمال وتوسخت وصارت شي مو موجوود في قاموسها
_تزوجني وانقدني منه .. تزوجني
ما اهتم لها وهو شايفها كييف تفقد وعيها وتوازنها واحمد يقول اللي تبيه رنيم من ثواني مع انه ما سمعها
_بتتزوجها وما عااااد ابي اشوفكم فااااهم
_انت مجنووون .. ليييه اتزوجها ؟
قااال احمد بزمجرة صارخة وجنووووون الكرة الارضييية تنط قداااام عيوووونه من رد فادي المعصب والمستنكر والمستغرب .. اسم الله عليه كنه ما سوى شيء
_شوفتتتييييه يا رنييييم .. عااااطيييك طااااف وما اهتم لك ولا دار لك اي اعتبااار كنك ما خاويتيييه .. هييييه انت صلح غللللطك
_عن اي غلط تتكلم ما فهمت علييييك
احمد قرب لها ورجعت رنييييم لحضنه تهررب منه وتقووول له بالم والصداع والم راسها وارهاااق جسمها مشوش افكارها
_تزوجني وفكني منه .. تزوووجني وبعدها طلقني .. بيقتلني ..بيدبح..
وفقدت البقية الباقية من وعيها وطاحت بين ايدينه كنها جثة هامدة بدووون رووووح
_رنيييييييم
صرخ فادي بالاسم وهو يشوف جسمها يرتخي ويثقل بين اياديه واحمد بدووون اهتمااام رااااح لسيارته ركبها وشغلها مستنيهم يركبووون وهو يوم فقد الامل في ان خوييه يفهمهم ويعطيهم العفو شالها وهو يركب معااااها ورى وقاال له
_احمد اعطيني موية
_ليييه ..؟
فااادي بهدوء مستفز وخصوصا انه للحين معصب ومع انه هدى نوعا ما بس هـ الشي ما يعني ان كلمة وحدة ممكن تخليه ما يدبحهم ثلاتتهم لانه متهوور مرة اذا عصب .. وطبعه البايخ الثاني انه ما يسمع لاحد اذا عصب .. وما يهتم اذا حاولت تشكي او لا .. اما العيب الثالت فبخليه للبارتات القادمة هههه
_ماتبي تصحي اختك اللي دبحتها بضربك لها بدووون سبب كنك دلخ
ضحك احمد بسخريييية عليه مع انه مقهور بس حتى الهم يضحك ..وقال
_ماهييييب ميتة ولو ماتت بتريحنا وانا مو مصدددق انها اذا ماتت او صار فيها شيء ممكن انك تموت بعدها او حتى تعتكف عشانها
سكت فاادي من كلام خوويه .. وهو عاذر احمد مرررة ومقهووور منه .. لانه شرقي يغاار على اهله .. وهو عارف تاريخه الابيض اللي يشرف
.. بس فكرة الزوواااج دابحته
هو مايبي يتزوووج .. وماله سبب يخلييييه يتزوووج
هو ما يبيها لهالبنت
صح حلوة بس ما يبي يتزووج عشان الجمال .. صح يحب الجمال وان الله جميل يحب الجمال . بس هـ الشي هو يدوره في علاقاته العابرة .. اما بالنسبة لزوااج فهو يهتم لروووح والطبع اكثر .. وهو ببساطة ما ارتااح لهاا .. تنهد بقوة وهو يستغفر ربه .. ناظرها وهو يتمنى احمد يصحى من غفلته ومن غيبوبته اللي دخل لها من اصبيته ويعرررف ان اللي يتوقعه كااان من وهم خياااله وبس وان مابينه وبينها اي شي
اااااي شي










وقفت من مكانها ومن سريرها الاثيري المريييح وتمغطت وهي تتاوب بعد ما نامت لها ساعتييين مالهم اي لزمة بالنسبة لها عـ الاقل .. ملت من الجو الممل لابعد حد وراحت تدووور لها لاب توب تدخل بيييه الفييس بووك اللي مطير عنها الطفش والملل ويساعدها تنشغل عن افكارها اللي بتضيعها بين اللي يحبها واللي تحبه .. لان لابتوبها ما تدري وينه ومالها نفس تدور عنه وبنت خالتها مسكرة على نفسها البااااب بالمفتاح وما عرفت ليييه .. ولانها كيف صاحية من النووم ما اهتمت
رااحت لاخوووها محمد واللي كان بابه مسكر بعد ومن دخلت شافت انه نائم في العسل واكييد اذا دخلت وفتشت اغراضه بيدبحها بالسطووور هزت راسها باسى وطلعت .. وبكده توجهت الهبلة لاحمد اللي كان في غرفته وحالته معتفسة فوووق تحت والعاقل ما يتجرء ويقرب له بس هي ابعد ما تكووون عن العقل وبكده راحت له ببسمة خبلة من الاذن للاذن واسنانها الـــ 32 ظاهرة
ولانها دقت الباااب كثييير وما اهتم لها فتحته ودخلت بثقة وعنفوان بس نظرة وحدة معصبة ومتهكمة منه لها خلتها تطلع من غير سلام او كلام وبكده رجعت تكلم عـ الفوون ابتساام اللي تعرفت عليها من كم شهر وهي تعلقت فيها حيييل .. تعرفت عليها عن طريق الفيس بووك وتعرف عنها حيييل اشياء والعكس هو الصحييح .. بس هي للحين متحفظة بعلاقتها معاها .. ماتقدر تقووول اي شي ولا تقدر تعطيها ثقتها كلها بهالسرعة .. تخااف على نفسها ... والزمن غدااار ... والناااس مصاالح
وسداجتها طيحتها في مواقف ومواقف لا تحصى ولا تعد
_هلا هلا بحبيبة الرررووووح
ضحكت رهف بصوتها وهي ما تعرف اللي صاير حولها وانها رايحة بكلامها في دوامة لها أول ما لها اخر وتنحنحت تقوول
_حبيبتي يا سوسو .. كيفك ؟
_اقووول رهفوووه .. وش راييك تزوريني ؟ اتمنى اشوفك وربي
ابتسمت رهف بوله لانها هي بعد تبي وتتمنى تشوفها
_زييين بس اكلم الاهل بالاول وارد لك خببر
قالت ذييك وهي بتحلق لسماااء من هـ الخبر لان الخووف ينفض اطرافها
_ايييه واعزم خوياااتي معانا علشاان تتعرفييين عليهم .. نحن شلة ونااااسة ورجة .. ها كلمي الاهل ترى بكرة ناطرتك .. ومافي اي رجووع خلاص بجهز نفسي
قالت رهف بهدوء وهي مستغربة تصرفاتها واستعجالها المو طبيعي
_ليييش مستعجله
_خييير الامور عاجله
ضحكت رهف ضحكتها المشهورة المرحة والبشوشة وما تعرف انها مسالة وقت بس وكل شي بحياتها بيتغيير من العادي ، للسيء وبعدها للاسوء
_اووووكيييييينات يا احلى ابتساااام
_ايييه خلييييك كده مطيييعة
_اسكتي بس ... خوفتيني يا ابلة نظيرة
_نظيرة بعينك
رهف بلعت ريقها وتوجعت بجد من الغصة اللي تكونت بحلقها .. غمضت عيونها بقوة تهرب من شي ما تعرررفه وقلبها الصغيير قابضها بطريقة مستحيلة .. تحس بيد تمسك لها قلبها النابض بمررح وبراءة وقاعدة تعصره عصر واحاسيسها كلها تثور عليها في لحظة انقلاب سياسي للحكومة اللي تحكم جسمها .. ومن اللا مكان واللا زمان .. من الفرااغ والامتلاء خطر عليها فراس حبيبها الاول .. فارس احلامها ومنقدها واللي جمعتها بيه الصدف
تحس ان فيه شي .. بيصيير شي .. تنحنحت وهي تحس افكارها رجعت تدووور حووووله مع انها تبي تبعده عن بالها وتحاول وتكافح نفسها بس ورب الكون ما تقدر
_ابتسااام
سكتت ابتساام مستغربة من نبرة الصوووت الحادة وقالت بهدوء
_نعم
رهف وهي تبي تكووون طبيعية في معاملاتها معاها
_نعامة ترفسك قولي امييييين
_ايييه زييين بس انت وش فيييك ؟
_مافي شي
ابتسسسااام وهي تحن وتزن على راسها
_الا فيك شي
رهف وهي تتراجع لقلعتها الامنة ولحصنها المنييع وترجع لتحفظها .. قالت بهدوء وبصرامة لانها تكررره احد يقعد لها عـ الوحدة يبي يعرررف وش وراها وهي للحين مو قادرة تشكي لها ولو كان بينهم عشرة شهور
_لازم اسكر علشااان اناااام واحافظ على جمالي الخلاااب لان وراااي جمعة بنااات بكرة
هي رمت وراها مشاكل البنت اللي تسوولف وياها الحيين وافكارها تروووح لها لانها اكيييد بتفرح لتقدم الي صاار في الخطة وهي بترتاااح
_زين يا زييين .. باي
سكرت رهف من البنت وهي ترررجع لسريرها تنااام وهي تبي تهررب من صحوتها .. وتحاول قدر الامكان انها تنسى حب ، عشق ووله .. سكن شرايينها وسجنها في متاهات عشقه وحاصرها بجنود الشووق له بس الاسوء من كل هـ الاشياء انه هو السبب في تغيرها








في بيتها وخصوصا غرفة الزوجة المنبوذة والمشبعة بغاز الشك .. هي بضعفها وحساسيتها للحين رأسها تحت المخدة .. الاء اللي تعبت نفسيتها من التفكييير والصياح وبعد مانامت شووي ورجعت فتحت عيونها وما ارتاحت ولو لثانية بسبب مكالماااات محمد واللي اثرت فيها رسالته اللي كانت قصيدة لنزار قباني لقت نفسها تسال غصب عنها لييه بين كل قصائد العشق والحب للقباني ارسل لها قصيدة مافيها ولو تعبير واحد عن الحب .. هل فعلا هو ما يحبها ابد ابد ابد ابد !!!؟ .. كانت منسدحة في سريرها بس تعبت من فرااغ غرفتها وظلمتها اللي تخليها تهوجس وتفكر في زوووج نبدها واكييد نام .. وقفت ورتبت نفسها وغسلت وجهها ومسحت على عيونها اللي كانوا طالعاات من كثرة بكيتها وراحت لاختها الوحيدة تسولف وياها وشافت فرااس معاها يشررح ببسمة وانشرااح واياديه تتحرك في كل الاتجاهات .. جلست بينهم دون احم او دستوور وسمعت طلاطيييش كلام وقالت بشهقة وهي تكوون فكرة من كلامهم
_فرااس بتتزوج !!!؟
ابتسم فراااس لها بثقل ورزة مع ان في بسمته شي غريب وهـ الشي كان لمسة حب وعشق وقال بعقلانيته وهدوءه
_ايييه بتزوج
_لا تكووون تبي تستبدلني بس
قالت الاء ببسمة له وهي تضحك وفرحااانة له وتناست اللي صاار من كثرة فرحتها من زوااج اخوووها ولانه دايم يدللها عكس فادي اللي دايم ما يرفع لها ضغطها استعملت كلمة تستبدلني لانه اكيد بيدلل زوجته ويتركها لزوجها اللي ما رح يدللها ويدلل اميرة .. تنحنح فراااس برفعة حاجب من تعابير وجهها المقهورة جد من افكارها اللي كانت تدوور بنفس الاتجااه من الصبح .. ابتسم وهو يفكر فيها بحب وبوله وحاسس انه مو قادر يصبر لصبح ولحتى يوري ابوه الرسالة وتنلغى خطبته لبنت عمه وبيخطب اللي سحرته من نظرة وحدة من عيونها الواسعة واللي بلووون العسل الطبيعي
_لا مارح استبدلك ... اصلاا انت ويييييييين وهي ويييييين
كان يوضح كلامه وياشر بايدينه وكانت يد تححححت عـ القاااع ( الاء ) وهو ينطق انتي ويين والثانييييية فوووووووووق راسه ( رهف ) وهو ينطق وهي وييييين .. الاء ضحكت وهي توقف على رجولها بصربعة بقوووة عيييين تحركت وهي تبي تزحزح يده اللي فوووق و اللي ايقنت انها تجبست بذاااك الشكل وهو قاااعد يرفع حواجبه يغايضها بمززح .. كانت تتكلم لحالها وتقوول كل جملة وهي تحاول في يددده وتتعب وترررجع تحاول مرررة ثانية وثالتة ولا استسلام مع الحيااة
_الا قصدك العكس .. قلللللت العكس اوووف .. بلا فيييك
سمع لحظتها ومع كلمة فيييك صووت احد يتنحنح وضربااات غاضبة وخطوااات اربع اقداااام وبعدها باااب ينصفق بقووة مطلقة ازعاااج وضجة .. تررك فررراس اليد تطيييح ووقف رااايح لفااادي اللي عرف انه مو لحاله من الازعاااج والتنحنييح .. تارك خواته وراه يتكلمووون عنه .. الاء باستغراب وحواجبها في شعرها من الصدمة اللي قاعدة تعايشها
_اخوووي بيحب والا مسحووور !!؟
فدوى وهي تقووول بهدوء
_الا يحب على ما اظن بس ممكن الاثنييين هههههههه
_عدنان ما قال لك !؟
قالتها بجدية من غيير ما تضحك و هزت فدوى راسها وهي تقوول
_لا .. بس انا هذا اللي حسيته
الاء مبتسمة بعد ما استووعبت ولو طررف من الفكررة وهي مو قادرة تستوعب السالفة باللي فيها .. فراااس والحب ... الحب وفرااس
لا ابد مو راكبة
بعدين يحبها !!؟ اوووك انقبلت الفكرة في مخيخها مع غرابتها بس .. كييف !؟ متى !؟؟ شلوون !!؟ ميين !!؟ والاهم وش اللي صاار !!؟ قالت وهي للحين تقلب الافكار والتوقعات في مخها
_انا ما اقدر اتخيله عاااشق ويحب وولهان .. فراااس رزة وثقل وعاااقل بزيادة عن اللزووم ومايمشي معاااه دوور العاشق المجنون والولهااان في حب حبيبته ههههه وربي شي مو قادرة استووعبه ترى احس انك قاعدة تمقلبيني
فدوى وهي تضحك بمررح من قلة استوعاابها لانها مررت بنفس المرحلة بس بطريقة اخف
_ايييه وربي معك حق .. احسه بيكووون هو ليلي وحبيبته المجنونة اللي هايمة فيييه ههههههه
بس حطمت الاء تخيلاتها لليلى واللي هو اخوها والمجنووون واللي هي باوصاااف اي بنت بس بطريقة مو واضحة لانهم مايعرفوون من تكون
_ما اظن هـ الشي ابد ههههه اخوي البنت يا قليلة الحيااء .. الموووهيم انا واثقة مئة بالمئة .. قالت كده وهي تحرك اياديها وتعابير وكهها محبطة :- .. اذا حب فراااس وحدة اكيييد تكووون ثقيلة ورزة وعالمة ومثقفة ومن ذييييك الناااس اللي انا ما اهضمهم ومااحب حتى اني اشووف خشتهم << صح يا شطوورة هي ثقيلة ورزة كثييير >> فدوى وهي تهز راسها وتقووول باستغرااب من كلامها الاهبل وش اللي ياكد لها يعني !!؟
_ومن قال !؟
سرحت الاء وما ردت على اختها .. كانت تتخيل البنت اللي يحبها فرااس وهي تتخيله عاااشق وتتخيل اللي يحبها وطبايعها بس ما جااابت شي ولا استنتجت حاجة ومن تعبها وافكارها نامت وهي هناااك مع فدوى اللي كانت تكلم حماتها وتركتها تسررح في خيالها الواسع








في غرفة مقابلة لذيك الغرفة كان فرااس جالس هناك عـ الكنبة وهو مو مستووعب ولا قاعد يفهم اللي يسمعه ووجهه مقلووووب بشكل ما يبشر بخييييييير .. وقف رااايح لاخووووه وهو يقوول بعصبية ابعد ما تكوووون عن شخصيته وهو حاسس ان حلمه الوحيد والوليد واللي كان يطمح لتحقيقه تدمر وتحوول لانقااض
_بتتزوجها .. انت تبي تتزوجها
فااادي واللي قاعد يتخبط في المعمعة والمشكلة اللي هو فيييها ومستغرب ردة فعل اخوووه القووية بزيادة عـ اللزووم .. وقال وهو افكاره مو معاااه يفكر بالبلوووة اللي طاحت عـ راسه
_لا طبعا .. انا اصلا ما ابيها
عزووز وهو يتنهد وقف ببسمة رسمية يرجع فراس اللي عيونه بيطلع منها لهب وجلسه عـ الكنبة
_استهدوا بالله .. فاادي هدى كلامك هدا ما يغيير من الواقع شيء .. انا اقدر ارووح اكلمه لاحمد بس انت عااارف طبعه زيين مستحيييل يسمع لاحد ومستحيييل يرجع في كلمته اللي قالها
فااادي اللي كان يدوور في غرفته كنه اسد سجييين .. جلس رامي نفسي عـ السرير بارهااق وهو حاطط راسه بين ايدينه بقهر وحقد ويقوول بصووت عالي ومعصب
_هي حلوة صح .. مررة حلووة وملاااك ادرري بس انا ما ابيها .. ما ابي اتزززوووج افهموا .. حتى لو كاان جمالها يدبح
عزووز هز راسه وهو يقوول بصوووت هادي يهدي الواحد ويطمنه بس ماغير من حالة الاثنييين شيء
_يا اخي الخيرة في اللي اختاره الله لك .. بعدين عسى ان..
فادي ناظره بغضب وهو حاسس ببراكين العالم تتفجر داخل جسمه .. قااام ياشر بيده وصبعه على فمه بمعنى اسكت وقاطع عليه بعصبية تتفجر وتدمر العقل داخل جمجمته
_انا ما ابي شيييء ما ابي يا اخي ما ابي .. افهمها افهم هـ الكلماات انا ما ابي اتزوووج ،.. الزواااج اخر همي .. بظلمها للبنت لو تزوجتها انا ما احبها ولاني حتى بمهتم فييييها واذا هي قليلة ادب ووقحة قامت رمت نفسها علي انا مو مس.......
طااااااح فادي عـ الارض بعد ما كان جالس عـ السرررير من ضربة اخوووه المعصب والواصل حده بس من كلمة "هي حلوة صح " فكيف وهو يسمع كلمة "ملاك ، وقحة ،جمالها يدبح ، رمت نفسها علي " تنحنح يصفي صوووته شال اخوووه من الارض وقااال بفحيييييح وهو يهزه لعله يصحى من كلامه واحلامه ويشووف اللي ما يقدر يشوفه
_انت واحد..سكت وهو يتمالك نفسه لانه ما يبي يغلط في اخووه ولو غلط في حبيبته كمل بعد ما اخد نفس عمييق :.. اسمعني زييين يا فاادي وخلى كلاامي حلق في اذنك .. انا متاكد مليووون في المئة انك اذا انت ما تبيها للبنت فييييه مليووون غيرك يبونها وقلت لك الف مرة لا تتكلم عن بنااات النااس بهالشكل وانت قاعد الحين تغتابها .. ومو من حقك تتكلم عن المحصنات اعرف حكم اللي تسويه .. هذا وهي اخت صديقك واعز صحابك .. بعديييين لا تتزوجها ترى عادي ما زال عندك حق الاختياار .. لا تتزوجها زييين
قال كلماته وترك اخووووه هناك وطلع فراااس من غرفته وهو معصب حده من نفسه وهو مو قادر يسوي شيء .. وواصل لسماء بسبب اللي سمعه من اخوووه اللي اصغر منه .. واللي استوعبه بعد جهد وجهيد وهو حاسس ان كل شي صاااار قاعد يشتته
حبيبته تنضرب
حبيبته تبكي
حبيبته تنظلم
حبيبته تشكي
حبيبته تستنجد
واخوووووه اللي اصغر منه واللي يحبه اكثر من نفسه هو المختااار لحمايتها .. ببساطة الكووون يبيها .. يبيييها .. بكل الدراات اللي بجسمه يبيها .. ومشاعره كلها ثايرة علييه
يتمنى لو يقدر يرجع يضربه لاخووووه ليييين يقووول بس
يتمنى يسوي شي لاجلها وينقدها من المهانة والذل
وكلامه اللي قاله اخووه .. كلامه انها رمت نفسها في طريقه ووصفه لجمالها .. عذبت حرووف اخوووه شرايينه
واستفزت ملماته رجولته
كلامه المعصب خلاه يعصب وهو اللي نادرا جدا جدا ما يعصب .. طلع من البيييييييت بكبره يدوور له على مكااان هادي يجلس فيييه لساعات .. يبي يهدى وبعدها بس يرجع للبيت لانه لو رجع وهو بهالعصبية بيسوووي شي بيندم علييييه طوول عمره .. ومضى الوقت والراحة ما قربت له وريحته






يتبع

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 567
قديم(ـة) 21-01-2015, 12:49 AM
صورة tota A ash الرمزية
tota A ash tota A ash غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: مهما تفرقنا الايام تجمعنا / بقلمي


تابع








هي تبكي في غرفتها المقفلة عليها .. تبكي وتحاول انها تلعق جرووحها ، تواسي نفسها وتفررغ الكبث اللي فيها .. تبكي بصوتها وما وقفت بكى ابد من بعد ما رجع فيهم احمد للبيت ومن بعد ما رجعت لها صحوتها ووعيها باللي يصيير ومن بعد كلمته اللي قالها بعد ما رجعها وشالها لغرفتها .. هي ما وقفت صياح
كلماته لمست جراحها جرررح جرررح وخلتها تنزززم وتدمي
كان شك اخوها فيها شي ما يسد النفس ويدبحها يقووم يكمل بلسانه السليط
( الحمدالله ان خالتي ميتة في قبرها لانها اذا كانت حية للحيين تلاقينها يا قليلة الحيااااء الحييين متفشلة بفعايلك اللي تفشل ولا حتى مجلوطة .. شكل خالتي هررربت للقبر من سواياااك اللي كانت متوقعتها منك )
الدموووع رسمت طرريق على خدودها والتعب هد لها حيلها .. هي ما تعرف على ايييش تبكي بالضبط .. لان فيلم حياتها كله صاار يمررر عليها
من احزاانها لقلة صلاتها .. لصداقتها ولعيشتها مع عمها .. من شي لشي .. ذكريات تمر عليها تخليها تبكي بدوون توووقف .. وما تعرف جواب السؤالين اللي يدوروون في مخها
وش اللي بيريحها !!؟ .. وش اللي يبيكها !!؟
ما تعرف الاجابة لان الامووور اختلطت عليييها .. وافكارها انقلبت لوخز ابر كل ما فكررت بشي تحس بووجع يشل عقلها .. شهقت وهي تبكي
تبكي على ولد عم كان قاسي دايما بكلامه عليها
تبكي عن حبها لولد عم صدها ولا اهتم لها
تبكي عن حقيقة حب حبيبها لاحد غيرها
تبكي ظلم اخ شكك في تربيتها
تبكي وجع جسد انضرب وما تقدر تحرك صبعها
وتبكي على ذل عاشته قدام غريييب عنها
لا وياااريت ذل من الغيييير بس .. لا هي انذلت من الغير والاقسى انها هي بنفسها وبذاتها .. هي ذلت نفسها ومن التعب والخووووف طلبته يتزوجها .. يتزوجها ؟؟؟؟
حاسة بالقهر والنار .. الظلم ولاول مرة في حياتها ماتقدر تروووح تشكي لبنت خالتها لان جرح مثل اللي صابها اليووم
ماينحكى
ماينشكى
وجع مولوووود في القلب وبيموووت في القلب ورح يظل العمر كله ندبة تذكرها .. سحبت جوالها تفررغ همها في السبب لكل اللي صاار
ارسلت رسالة لباسم وهي في اعماقها ترمي اللوم عليه هربا من تحمل المسؤلية .. لان لولا كلامه مع حنيين ما كانت طلعت من بيت عمها حتى تهررب من جرحه وبدورها ما كانت طلعت بذاك الثوب ودخلت على صاحب اخوها .. ما كانت انضربت او انهانت متناسية ان هـ الشي هو قدها وقسمها ولو مهما صاار ما كانت رح تنضر لوما كتب ربي هـ الشي لها

مش مشكلة حبيت واحد ثاني .. ( مش = مو )
يجي يوم بس أنت تكون مكاني ..
كيف ما بعت ..
ونفس الطريقة بالخداع خدعت ..
ونفس الإبداع اللي معاي ابدعت ..
توا تنخدع وتعيش نفس احزاني ..
وكيف ما كلامك عـ الحنين سمعت ..
أكيد تسمعه لكن بعكس اشجاني ..
وقلبي اللي من الفاجعة روعت .. ( الفاجعة = المصيبة )( روعت = خوفت )
أكيد تنصدم وتندم على نسياني ..

وما تعررف ان باسم اللي فييه مكفيييه .. وان احسن لها تهتم بصلاااتها ودينها وربها وتتركه في حياته المقلوبة فوق تحت .. مرررت الساعات بسرررعة .. وهي مفتحة عيونها من امس .. وابتسامة سخرية على ثغرها الندي مو مصدقة ... مو مصدقة ان الشمس طلعت اليوووم .. انولدت مررة ثانية توعدها بامل ونهار جديد
بعد كل اللي صاار لها امس
من وجع لها
من ظلم لها
من جسم تكسر
لساتها لابسة العباية الممزقة وقفت بجسم كله رضووض وضربااات واثار متلونة ومتفاوتة بين احمر واخضر وبنفسجي .. كانت تبي تفسخها للعباية وتبي تدوور لها اي شي تسوييه بس حست بتعب بمجررد ما وقفت .. وما كان عندها غييير انها تجيييب لها تلج يبرد جسمها المتوجع بسبب انواااع الطق والكفاااخ اللي اكلته ظلما وقهرا وغضبا
قامت بعد فترة طويلة وغيرت ثيابها بجلابية واسعة فضفاضة وهي تئن مع كل حركة من جسمها المسكييين وبعد ماغيرت ثيابها كانت بتنزل لتحت .. بتنزل لوييين تلقى شي يريحها ويسكن الالم اللي بجسمها .. نزلت بخطواااات ما تنسمع وهي تحس باعضائها تتقطع من الالم وهي حاسدة افراااد العيلة اللي ناموا كلهم وتركوها لحالها صاحية والالم يفتك بيها وبجسمها











في الطيارة المتنقلة في الاجواء وبين السحب والغيوووم العالية والاراضي المنبسطة والمحيطاات الواسعة تحتهم كان هو جالس يفكر .. رجع للبيت امس متاخر والشمس طالعة .. كان يبي يرووح يكلمهم ويتفاهم معهم بس هرب من المواجهة لانه مشغوول .. بيرجع لبريطانيا .. قرر في اخر لحظة هـ القرار .. كلم طائرته الخاصة وراح يسافر
هو مو مطمن وهي هنااك لحالها ولو كانت مع خالتها .. خالتها ما تقدر على شي وابووه اذا يبي ينفيها يقدر ينفيها ولو جنسيات العالم ملها تملكها
جهز اغراضه بسرعة البرق وطلع من البيييت في دقة قلب مسافر مرة ثانية .. وباعد عن البيت والاحزااان تتملكه .. تعب قلبه من السفر وهو رايح جاااي .. وقلبه مخنووق لابعد حد
مع ان زواجهم راحة لجنى بس هم كييف بيرتاحوون ؟
هي ممكن تكووون تحب غيره والاغلب لا
لكن هو .. هو هيمان في غيرها .... هيمان !!؟
يا ترى كيف اخبار بنت عمه وحبيبته !؟ .. تنهد وهو يشيييل من باله فكرة اتصاله وتوضيييح الامور لها .. يبيها تعرف عن جنى وتعذره
بس صعب
جنى سر ما يقدر يقووول عنه
مثل حبه واكثر
لان جنى مو سره !!؟ سر ابووه
_لا حول ولا قوة الا بالله
قالها وهو يستغفر ومسح على شعره وهو ياكل الاكل اللي قدامه .. كان بوده يطلع يشوف اهله ويودعهم بس ما كانوا فيييه ولان قعدته بهالبيت تذكره باشياء مايبيها وما يبي تخطر حتى وتمر على ذاكرته .. طلع .. قعدته بالسعودية تخلييه غصب عنه يفكر فيها .. هنااك بعيييد عنها ومع مرور الوقت رح ينساها
ايييه بينساها
ونمارق هي اللي بتنسييه وهو متاكد من هالشي .. بس المشكلة هنا انه هو بـ داته
هو باسم بشحمه ولحمه مايبي ينساها لبنت عمه .. ما يبي ينسى حبه لها وحبها له
مايبي ينساها كذكرى وفاء منه لها
لانه جرحها حيييل ، عذبها حييل
رفع موبايلة يرسل لها كلمة ( اسف ) بس هل الكلمة لحالها من غير اي فعل تسدها وتريحها !!؟ بس انصدم من الرسالة اللي انكتبت بحرووف دبحت كل اللي فييه واذا كان متماسك شووي تماسكه خدله وخانه
تتوقعه يحب ثانية وهو يحبها هي
تهدده انها رح تحب حد ثاني هو عارف هـ الشي ومتعذب من الفكرة
وكانه بااع بكيفه
وكانه كان يبي يخدعها للحب اللي بقلبه
تتوقعه ابدع في الثمتيل وهو كان صادق بمشاعره
تتوقعه رح يحب غيرها في يووم وهي حبه
وكانه ما حن لها واشتاااق لها جد وهي نبضه
هو اصلا ما يبي يسمع هـ الكلام من غير لسانها
وكانه يبي يصدمها ويعذبها
وكانه ما انصدم وما ندم عـ اللي قاعد يسويه فيها
تعذب من كل حرف ابجدي في الرسالة ودموووع القهر والحزن وقلة الحيلة نززلت بضعف الكوون على خدوده .. هو يبيييها بكل ما فييع
قلبه وجسمه يناديها وعقله واهله واقفيين بينهم كيف جدار الطووب السمييك اللي لو مهما كسره وفتحه يرجع وينبني بطريقه اقوى واسمك
طلع من بيت اابوووه بكبره وهو مكسووووور وتعباان بكل مافييه توجه للمطاار بحزن الكوون وبفكر شريييد وسافر .. سافر تارك في بلده قلب حبيبته المسكييين اللي ما يدري يفرح او يبكي وكان هـ الشي يختاره الشخص اختيار
عاشقة له ومع ان مت يحق لها عشقه
لا وتغااار عليه كعبد فقير يحافظ على ما ليس له












في بييت ابو فراس كان الفطور عـ الطاولة والعيلة ملتميين حولها والشباب متجمعيين بس القلووب بعيدة .. والافكار شريدة
الاء بافكارها اللي تطير وتتعقد بمحمد اللي اتصل عليها ستين الف مرة وهي تبي ترد عليه وكان مافي شي صار .. وكأنها ما سمعت وتنتظر رده واللي بيقوله له لانها تبيه يقول لها عـ اللي صاير هو بنفسه وعذرها اللي بتقوله لها معاها بس ماتحس انها قادرة تقوله وبكده ما قدرت تاكل
وافكارها هناااك في ذيييك البقعة اللي هو موجوود فيها
مستغربة وش يجيبها له ؟ وكيييف تقول له حبيبي ؟
هو مو محرم لها ومو اخووها
البنت مو مسلمة ولا شلوون !!؟ ماتعرف عقاب اللي تسوييه !!؟
وقاحة !!
هي شافت غلط حنييين في هـ الموضووع وفي اختلاطها بالشباب والحب اللي هي تحسه بس عـ الاقل حنين عرفت غلطها وحاولت تصححه .. مسحته ولو تحكم فيها قلبها
عقلها المفروض يحكم تدرون لييه
لان الله نهى عن المعصية وربنا كريم رحيم ما ينهينا الا عـ الشي اللي نقدر نستغنى عنه ..!!
وهو مو قادر يبلع لقمة وحدة يحرك الطعاام بصحنه وافكاره مو معااه .. امس انقتلت احلامه كلها .. بعد ما صاار اللي صار وبعد ما خلص المضمووون وكان فاادي الغلطااان والمنقد
لييش يتعذب هو ؟ ما قدر يناام والتعب هد له حيله بس مجبور يرووح لشغل لان النوم موب جايه في كل الاحوال
شعوور انه بيفقدها للي يحبها دابح
وشعور انها بتكووون زوجة لاخووه ما ينوصف
_يمه وش فيييه وجهك ؟
فادي لف لامه اللي كانت تكلمه ونطق بصووت عابووس وهو يفكر بالامس واللي صاار وبرسالة احمد اللي صحى عليها
_مافي شي
رجع لافكاره وهو يتذكر الرسالة
( حبيبة قلبك يا المغزلجي بتموووت علينا .. )
ساعدني الله يخلييك .. تزوجني .. تزوجني وفكني منه تزوجني وفكني منه
تنهد ودمووعه تلمع ببكية محتملة وهو يقوول بصوووت مقهور وخصوصا ان ابووه طلع
_يمه ماتبيين تفرحيين بي
لهنا وبس !!!؟
هذا اللي فراس قاله بنفسه .. فراس هنا وفي هـ الموقف اللي رح تطيح فييه قلعة الرمااال اللي بناءها استكان .. ما قدر يسمع اكثر .. ولا قدر يبعد .. اطرافه تبنجوا .. التعب هد حيله وسحب نفس قووي حتى يحبس انفاسه ويسمع .. سكت منكتم وهو يصك اسنانه بقووة وافكاره ترووح لها للمراات اللي شافهم فيها صدفة
الاء وفدوى ضحكوا تنيناتهم بوناسة ورد امه الفرحان والطاير من فرحه قتله بالعررق
_الا يمه ابي افرح بييك .. بس اخوووك
يعرف امه واكيد تبي تزوج بكرها قبل الغيير .. تنحنح فرااس وقال بصوت مو صوته .. صوت هادي بزيادة عن اللزوم مافيه ذيك الرزة والثقة ولا حتى ذيك الحيوية المتفجرة فيه .. بكلمته وباللي رح يقوله الحين
بتتزوج حبيبته من اخوه
_عاادي يمه زوجييه
قطع كلامه وعض شفته السفلية لانه ان كمل بييقول
زوجيه حبي اللي حبيتها من كل قلبي
زوجيه البنت اللي ابيها من اعمق اعماقي
زوجيييييه
استغفر ربه بقلبه وتحسب وهو يبي يسمع اللي يقولونه ومو قادر بسبب افكاره اللي تودييه وتجيبه
_انا عندي لك عروووس مثل القمر
رد امه الفرحان واللي فيه من الوناسة نصييب خلى الصووت اللي فااادي نطق بيه متهدج ولاهت .. هو متضايق حده مايبي يمر بهالشي اللي قاعد يمر فييه بس عارف ان احمد ما رح يحل عنه
_ما يحتاااج
الاء وهي تقوول بحمااس الدنيا لان في بالها الزوجة المناسبة لاخوها
مرح يتزووج من مرحة حياتهم بتقلب نكتة
_الا يحتاااج .. انا اتمنى انك تتزوجها لخويتي رهف
فرااس جالس يسمع كلامهم بسكات حذر وهواجسه تسيره .. غمض عيونه يحبس مشاعره ودموعه اللي بتنزل في اي لحظة هامس لهم بقلبه
لا لا .. لا تتركونه يتزوج رهف
لا تزوجونه من حياتي
فدوى بموافقة مرررحة وهي ماتسمع همس اخوها المناجي لهم
_ايييه رهف يا حلاها وربي لايقين عـ بعض
بلع فادي ريقه وهو يحس بالغصة تقطع كلامه وبان دموعه بتنزل
امس في الليل عزوووز عيا وهو يهووون اللي صاار
عيا وكلام اخوووه وردة فعله عذبته .. ناظر فراااس اللي كان على وجهه مسحة مافهمها وكان مغمض عيونه
فيه شي مو مفهوم بس الاكيد انه هو بنفسه ما حاول يفهم
_بس انا ابيها لرنيييم .. اخت احمد مو !؟
فتح فراااس عيونه بقوة وبسرعة ولف لاخوووه .. لان هنا وهنا بس انردت له روحه وامله في الحياااة .. هنا عرف انهم ما بيغتالوووها لسعادته .. ناظر اخوووه وهو مو فاهم .. تنفس اخيرا ونظراته تعبانة ومع مسحة فرحة مترددة
_فاادي ممكن لحظة على انفراااد
ام فراااس تزغرط وهي موافقة على اختياره وفدوى والاء يحاولون يلاحقونها وهمس له فادي
_يلا
وقف فراس طالع ولحقه فااادي وهو يقووول بمرررح ومرززح كاذب
_صجيتوني يا شعب .. باي
طلع لاحق اخوووه اللي كان في غرفته وجلس مقابله بجدية وقهر والحزن ماثر فيه
_ها فيييه كلمة نسيتها منا ولا مناك
فرااس ببسمة وهو يبوس راس اخووه قال
_حقك علي .. تبيني اكلم احمد لك
هز فااادي راسه بمعنى لا وقال التفسير المنطقي لردة فعله بعد اللي سمعه واللي شافه من اخوه
_انت تبي اخته لاحمد
_اييه انا احب رهف اخت محمد واحمد
قالها له لانه لازم يعرف بعد اللي سوااه وردة فعله المندفعة والمو متفسرة .. فادي وقف مكانه وهو عاذر اخوووه .. ما وضح اي اخت ولا كان قاااعد يهزئ فيها ويغازلها وتوقعها حبيبته وغااار مع انه اخوه بس حبيبته بتتزوج اخوه الفكرة لحالها تذبح .. ما يقدر يلومه
_اجل انت بعد ما نمت !؟
ضحك فراااس من كلام اخوه المازح حتى وهو في هـ البلبلة وقال
_انقلع من غرفتي خليني اغييير عندي شغل لحد راسي
_اتمنى تحكي لي مرة كل اللي صااار دايم ما تسبني وتطردني
فراس يدف فااادي المبتسم بسمة باهتة ويضحك ضحكة بدون صدى مازح كعادته
_ما عندنا معاريس يتكلمووون براااااااااااا










طلعت من غرفتها بعد ما سكرت اللاب ال hp الكحلي بغضب وقهر منه .. حالتها ابد مو زينة وانقهرت ان احمد صديقها واللي عادة ما يساعدها او يهديها ما رد عليها بس ممكن ما شاف الرساالة
اييه اكيييد ما شافها همست لنفسها مقنعة قلبها المناجي حبيبه .. راااحت تفطر وهي تحس ان فييه شي غرييب في الهدوء
نزلت وشافت ابوها وامها قاعديين يسولفوووون .. رمت عليهم السلام وهي تحب راس ابوها وامها
وركبت بسرعة تاركتهم وراءها .. كانت تدور عـ بندر اللي اخد لمى معاااه وما كان في غرفته شكلهم راحوا الدكان .. طقت غرفته لفترة وما رد وانتبهت بعفوية ان غرفة بااسم مفتووحة على مصرعيها .. راحت لها تبي تتاكد ان اللي تخيلته غلط .. انه ما سافر. .. انه ماراح لحبيبته
لكن غلطت اصلا هو طلع ومو فيييه !!؟
رجعت بقهر لغرفتها وفتحت النت مررة ثانية وشافت رسالة من احمد من ذقائق مضت
( انا برووح الشغل الحيين وما اقدر اسولف ويااك بس عند رجعتي انا اكلمك .. لاني متضايق ومحتاج لك الصراحة .. تخيلي اختي من الرضاعة كانت مع واحد ... لا ومو اي واحد كانت مع خويي
مقهووور منها ودي لو اقدر اذبحها بس ما اقدر لاني حييييل احبها
بنتلاقوا عـ الساعة سبع )
وقفت حنين عن الحركة كنها وثن حتى رموشها الكثيفة ماعاد نزلت
رنييم وخوي احمد !!؟
مستحيييل رنيييم تحب اخوها هي .. لا يكوون سمعت عن زواجه والوجع غيرها للاسواء ... لا يكووون سووت علاقة .. لا مستحيييل
همست لنفسها .. بلاك يا حنييين اكييد فهم غلط ؟ .. لان رنيم مارح تغلط ذاك الغلط وهي اللي سمعتها محاضرة لخمس ساعات عن ان اللي تسوويه غلط ممكن بنت عمها ما تصلي بس عندها مبادئ وقناعات تخليها تحتقر العلاقااات .. رح تعرف منه اللي صار .. رح تعرف من احمد كل شي .. واكييد السبع وقت زييين بس الحيين بدري عنها ورح تنتظر لوقت طويييل .. ومن الملل اتصلت برهف دون ما تهتم انها استيقظت اليووم ابكر من العادة بس كيس التووم ما ردت ،، جربت تتصل برنيم وما ردت
كملتها بالاء كان مشغووول واستغربت منها .. تكلم زوجها من صباااح الله ليييش ؟ وانا اللي محتاجة اكلمها ما حصلتها
اووووووف قهرررررر







في الاحياء الراقية وفي بيت محدد وغرفة بحجم شقه فتح عيونه بعد نوووم وسباات عنييق .. ابتسم لنفسه من فتحة عيونه .. لان خطرت عـ باله بنت خالة حبها من زماااان وحاول يوصل لها بس ما قدر .. ويووم عرف اغلاطها
عصب ، غااار وبعدها ابتسم بخبث
وهو .. هو ملك الخبث !!؟
كده رح يجيبها ويجيييب راسها ويخليها تموووت فييييه بعد
دووور ودووور ، خطط وياما خطط ، فكر كثيييير ولعب كثيييير
وفعلا طاحت في النهاية في الفخ .. بعد ما دااااار حولها لاكثر من اربع شهوووور .. وهو يبيها تكلمه في النهاية طاحت وما فيييه من سم عليييها
كلمها علقها فيييه
كان لها صديييق ، ااااخ ، حبيب
يغااار عليها كثييير ويموووت فيها
هي بكف والكووون باللي فييه بكف ثاني
كان منقدها حاميها يضر كل من يفكر يضرها
ومن غيرته وعشقه الكبييير لها قالت له خليييك صديييق بس
وكانت بكل انانية تستغله اذا احتاجت بسبب حالتهم المالية فلووس تطلبه
وما يردها ... اذا احتاجت لعووون بتطلبه
وهو ما يقدر يرد لها طلب
وما توقعت يكووون يووم ضدها وعدوها
يمووت فيها وعنده الغاية تبرر الوسيلة وفعلا صح بس اللي ما يعرفه ان الغاية ما تبرر الحيونة .. بس ما عااد له غيييير هـ الحل
اتصل عليها بشووووق وعشق وما ردت عليييه .. دز لها رسالة وبعد خمس ذقائق اتصل عليها وردت .. ابتسم لنفسه لان الرسالة كانت كافيية انها تخوفها .. (كييييف حال اخوووك ؟ .. بتسلميلي علييه ولا اجي انا اسلم )
_اهلا
ردت وهي بتموووت من الخوووف .. كلامه .. رسائله تحسه غريييب عنها وكأنه مو ذاك العاشق الوديع اللي يحبها
_اهلييين
انتطرها تقوول شي بس ظلت ساكتة وما نطقت وبكده قااال بوداعة الحمل
_حبيبي انت زعلانة مني شي
خافت هي على روحها منه لانه ثعلب متنكر بدور الحمل وقالت
_لا .. ليييه تقوول كده ؟
_اشوفك ما تحاولييين تكلميني وتسولفييين وياااي قلت ممكن زعلانة بس
ذيييك تجاريه وهي ما تعرف وش تسووي وكررررهت نفسها .. لانها سووت الحرام باقتناع .. لانها كلمت واتصلت بنفسها ولعبت بالشباب
لانها تجاوزت حدود دينها .. ندمت بس ندمها كان متاخر وربي رح يعاقبها الا لو تابت توبة نصوحة ... باب التوبة مفتووووح في كل وقت
ليش قاعدين ناجل توبتنا للغد وش يعرفنا اننا رح نظل احياء ما ندري مثلا .. ما ندري ان ادين ماتوا بالامس ظنوا انهم سيعيشون اليوم .. ماندري !!!؟
ليش نترك يد ربنا الممدودة لنا في كل وقت .. واللي كان لنا العوون والسند بدونه نحن طين .. عنده اربع وعود لنا
لئن شكرتم لأزيدنكم
فاذكروني اذكركم
ادعوني استجب لكم
وما كان الله معذبهم وهم يستغفرون
ما تدررري عدد المشاكل والناس اللي بتنتهي من دعووة " وابعد عنا شر ماقضيت "
_انا اقدر ازعل من حبيبي
قال وهو يكلمها بحب الدنيا اللي بقلبه متناسي حدوده .. وهي ما فهمت نبرة صوته .. ما تعرف اللي في قلبه
_اقووول حبيبي وش عندها اليوووم
_جمعة بناااات
تنهد هو لانها ادخلته لعالم ثاني من الشر وقال
_اها سوسو .. وش رايك تعزميني اجي وياكم ؟
ابتسام بوهقة وهي خايفة وترجف رجف
_بس حبيبي !!؟
_ولا اقولك .. تعالي عند الشقة رقم ££££ في حي ££££
ما اهتم لباقي كلامها وقطع عليها .. تنحنحت ابتسااام وهي تقوول
_البنت اللي قلت لك عليها جاية اليووم !!؟. ورح انفد الخطة اليووم
_بس انا ابيك انت
قالها بخبث وقلة اهتمام مع انها تبيه ينساها .. ابتسااام وهي بتبكي خلاص .. نطقت تبرر مع ان اللي تسويه ماله مبرر
_انا مو كده وربي
ياسر بقلبه نطق يا لبييييييه بس .. لكن نطق بلسانه كلام عكس اللي بقلبه
_اييه بتصيرييين كده عشاني
_ابراهيم انا ما اطلع مع شباب .. انا اكلمهم بس
الدماء في عروقه فاااارت .. هو صايع وضايع بس يحبها لابتسام وكاره تصرفاتها يبي تطيح في الفخ وتحبه يتزوجها بعدها تنسى الحياة
تنسى النت والمكالمات والصديقااات
مو واثق فييييها ببساطة لانها خانت اهلها .. خانت ابوها اللي رباها وتعب وهو يبي يلم المال ويصرررف عليها
خانت امها اللي حملتها تسع شهور وهن على وهن .. خانت اخوانها اللي يمشوون بشموووخ وعنفوااان وما فكرت بربها ولا حتى بسمعتها
ما فكرت ان جمال البنت في عفتها وحياءها
_بس اليوووم بتجييين
_والبنااات ؟
_انا ابيك بعد الظهر وتقدرييين ترجعييين بدري وتجهزييين حالك
_بس
_جيبي معاااك فستاااانك
سكر بوجهها وهو مبتسم بحب وبقهر وبخبث .. يبي يحرق لها دمها علشاان لا تلعب ببنت الناااس يبيها تتغير للاحسن بس .. يبيها تفكر بشعوور ذيييك وتحط نفسها بمكانها
وما يدري لييش كاره خوياااتها وكاره طبعها اللي تغييير من الالف للياء
.. هم السبب في تحووويل بنت خالته من حال لحااال ثاااني










في ذاك البيت الفخم .. وفي ذيك الغرفة المريحة واللي تفتح النفس .. جالسات مع امهم والبنات مو مصدقاات سواتها وفعلتها .. افواههم مفتوحة .. مستغربات كيييف يعطيييها قلبها تسوي في ولدها البكر اللي سوته .. ولدها الاول
اللي عمره تجاوز الـ 28 من شهووور
يتصرفووون معاااه كنه بزر بس لانه مايحب يرفض لابوه وامه اااااي طلب وباار لهم
_شلووووون !؟
صرخت الاء بالكلمة بطريقة حادة تصم الاذان وتردد الصدى في كل مكان .. مو مصدقة اللي قاعدة تسمعه وامس .. الكلام اللي قاله امس !!؟ اخوها يحب .. وفدوى معاها متنحة .. كلامه مع عدنان يدل على ان اخوها حاط عينه على وحدة وكلامهم قدامها يووم كانوا في جدة
وامس كان مقرر انه يخطبها
وامها !!؟؟؟؟
_يمه ما يصييير اللي سويتيه
ناظرت امهم فيهم وفي وجوههم المقلوبة والصدمة المرسوومة على تعابيرهم وقالت
_ولدي واعرفه مستحيييييل يزعلني
هزت الاء راسها لان كلامها صحيييح .. فراس ما رح يزعلهم والمفرووض هم بعد ما يزعلونه والمعاملة بالمثل
_قلبي علييييك ياخوي
فدوى قربت من امها تبي تفهمها بالشووي وقالت
_انت حطيتييييه بالامر الواقع يا يمه
ما ردت عليهم امهم وهي تتقهوى ببرود وهي مقتنعة انها تعررف الخير لولدها وانهم اجلوا هـ الخطوة من فترة طويلة .. وخطبة فادي خلتها تسوي الفعل المنطقي الوحييد
فدوى بعصبية لان امها مو مهتمة باللي يحاولوون يقولونه لها
_انت ليييييه تسوييين كده .. تبييين تزوجين عيالك كلهم ورى بعض مو في الاول نخلص سالفة فادي ورنيم وبعديييين يحلها الله
_بزووج الصغيييير قبل الكبيييير يعني !!؟ انا ابي افرح بولدي البكرر
_يمه الزوااااج مو بالغصب .. ما غصبتينا ونحن بنااات بتغصبييينه لولدك البكر
ماردت على الاء اللي نطقت بهدووء وصدمة هـ الكلمات وفدوى قالت
_تخيلي انه يحب له وحدة ويبيها .. انت كده تبعدينه عن سعادته يا يمه
صارخت امها بغضب من كلامهم وعتابهم وهم مو قادرين يشوفوون الموقف من زاويتها .. تنحنحت وهي تقاطعها لبنتها
_لا ... فاهمة ولدي واعرفه وما يحب احد
دخل فادي لحظتها قاطع الكلاام اللي يسبب في صدمات وعذاب واللي رح تكون ضربة قاضية لفراس .. دخل عليهم ببسمة صفراء وافكاره مختربة ، تعبااان من صاحب شاكك فيييه وفي اخته
زعلاان من حاله
وحاسس ان اللي جاااي له موب هيييييين .. اذا تزوجها كيييف يتفقووون
انمسحت بسمته الكذابة وهو يحس بتوتر الجو والشحناات السلبية تتطاير حوله
_وش صار !؟
انكتموا البنات والعصبية واضحة على تعابيرهم وامهم ناظرته بحدة لان عيالها ما فهموا عليها .. رفع فادي حواجبه وقال
_لا تناظروني كده كني سالت شي مايصيييير ترى عادي السوال كاان .. وش صار !؟
_خطبت لاخوووك
سكت فادي وابتسم ابتسامة عريضة .. اجل خطبها وبيتزوجون سوى .. متوقع ان فراااس خطبها لرهف
_جد .. ربي يهنيييه .. ومتى الملكة !¡؟
_خلي بنت عمك ترد بالاول
فتح فادي عيوووونه عـ الاخر وهو يقووووول بصووووت عااالي واعصابه تلفانة من الله .. وزاد الضيييق عليييه من اللي رح يصييير في اخوووه
_كيييييييييف !؟
حست امهم من ردة فعله الاولى انها كسبت واحد من عيالها معاها وبصفها .. والحيييين حست انها غلطت وقالت بتبرييير
_انت تعرف انهم محجوزين لبعض .. وبعدين مارح اجوزك قبل ما ازوجه
فادي اللي قلبه عـ اخووووه العاشق المتييييم لابعد حد
هو اذا كان عصب وضرب اخوووه من فكرة زواجها
وش يصيييير فيه اذا عرف بزواجه !!؟
_يمه ما يصييير
ناظرته امه بحدة وقالت فدوى وهي قلبها عـ اخوها وهي تعرف انه عاااااشق ومجنوووون فيها بعد
_تراها كلمتهم من غيير ما تكلم فراااس حتى
_يمه الزوااااج مو بالغصب
ناظرتهم امهم وقالت بعصبية من عيالها اللي يتكلموون معاها ويناقشونها
_بس .. كافي اللي انقاااااااال .. انا كلمتهم وابوكم موافق وناطريييين موافقتها لنوااال وانتهى الموضوووووع
فادي تحسر عـ اخووووه
اذا نوال البنت ياخدووون رايها وهو ما له حق يقووول اييش رايه
تنهد بصوته كله .. البنات ياخدووون رايهم والولاد كلامهم مو مهم .. وده يقووول لامه اللي صاير
فراس يحب .. فراس يود .. فراس يحلم بوحدة غير بنت عمهم نوال
تمنى لو يقدر يتكلم لامه ويحكيلها .. بس الكلاام ما يصح الحييين .. اتصل باخووووه يكلمه ويحكيييييه اللي صااار ولقى فونه مقفل
مقفل يا فراااس ..!؟ لو تعرف اللي صاير من ورااااك لو تعرررف اللي ينحاااك لك ....... لو تعرف بس

//////

واقف في مكانه مصنم ومتوتر من اللي بيصير به الحين .. حائر ولاول مرة في حياته يحس بالعجز بهالطريقة وبانه جد مافي اليد حيلة .. اول مرة يفقد زمام اموره وحياته الشخصية
شلون يقول لهم !؟ شلون يوضح انه ما يبي احد غيرها ؟ هي ؟ رهف !
غمض عيونه بارهاق .. وهو بنفسه وبقلبه يدعو ربه يفرجها ... ويكتبها تكون من حلاله ... زوجته ... ام عياله ... هي وبس ..
وفي اخر لحظة ... اخر فرصة له ولاحلامه الوليدة من شوفته لها في السيارة وفي اللحظة الاخيرة تراجع وصار يأجل مواجهته مع ابووه حتى تفاقم الوضع وانقلب عليه
ممكن يكون خوف .. او ممكن يكون غباء منه !؟ .. اصلا هو ما يعرف ليش ؟ او كيف ... لكن هو خائف مو على نفسه لا بالعكس .. ماهمه احد لو كان متاكد ان اللي يسويه صح بيسويه دايم مان كده لكن الحين الوضع مختلف ... خائف عليها من الكلام لو رفض يتزوج بنت عمه وقالها بصريح العبارة ... يمه أنا ابي أتزوج اخت محمد وبنت خالة رنيم
ما يصير ابد لان الكلام بيوصل لها .. لبنت عمه اللي كلموها واهلها يعرفوون بهالشي وعمه منتظر خطوته وهو عرف الوضع وعارف السبب وعارف مل شيء صاير .. وممكن بفعلته وبكلامه يسبب قطاعة .. وبعدييين رح تكون واضحة وضوح الشمس انه يعرفها او شافها قد مرة .. ليش خواته ما فكروا فيها وهم يدورون له عروس والا من يوووم يومهم كانوا كده يبونه لــ نوال ونوال له بس تنيناتهم مايبون بعض
نفض فكرة المصارحة من راسه ... ما يبي لها الشر وما يقدر يتكلم وما يعرف أصلا لمين يتكلم ... جاء عـ باله صديق عمره عدنان لكن هز رأسه باستنكار وهو يصفي أفكاره ويوضح الرواية الهندية اللي هو واقع فيها .. عدنان لا ... ما يبي أصلا ما يقدر ... وشلون يتكلم عن شي ما يعبره الكلام ... شلون يحكي عن شي ما يفسره المنطق والخيال .. ما يقدر يقول عن حبيبته اكثر !!؟ في وضع مثل وضعه .. وشلون يسولف عنها او يحكي عنها لأحد بعد الظرووف اللي صاارت .. حاس انه بينفجر لو سكت
يتصل ولا ما يتصل ؟؟
وش يسوي ؟
تنهد وزفر هواء ساخن كان محبوس بجسمه وهو يبتسم على ذكراها العطر على جمالها ، خجلها كل شي فيها غييييييير عن الكل ... شلون ؟
مو مهم
_فراس يمه .. بلاك ؟
شده من أفكاره صوت أمه الي كانت طالعة وهي متنرفزة من كلام عيالها .. ابتسم لها هو بتسليك .. وهو يمشي متوجه للباب طالع من البيت بكبره خلاص ضايق خلقه وهو يرد عليها ببرود في صوته ما قدر يتحكم فيه
_انا طالع يمه
كيف يرد عليها ويحكي لها عن بلاه بالله ... من غير ما يوصلها حكي او كلام متاكد انه بيجرحها .. كيف يوضح مشكلته وحبه لغير بنت عمه وهو الادرى بالظروف ... شلون يزعل أمه منه وهي اللي خطبتها حب فيها ورغبة بشفائها .. حنية أمه وصلت لكل حد ... لكن كيف يضحي بنفسه ، بحبه وهو ما يعرف وش يصير به لو صار يوم وتزوجت غيره ... ما يقدر يكسر كلمتهم ... امه تبي المساعدة وبمساعدتها غرقته في الرمال المتحركة اكثر من قبل ! اكثر بكثيييييير .. مشتته هـ االشي ... وعدتها وكلمتهم وخطبتها وقطعت عرق فيه .. أمه وابووه الكل في الكل ... وكلمتهم ما تطيح .. دوم يوقف معاهم ولو سووا وقرروا غلط يقنعهم بالشويش
بس الحين وشو ؟
وش بيسوي ؟ ينسى حبه ويتزوج .. زواج هو متاكد بفشله ... والا يرفض ؟ يكسر كلمة امه وابووه !؟ هو بين نارين ... أمه غيييييير و رهف غيييييير .. وهو اللي ضائع بين أحبة ما يقدر يعيش بلاهم
وزايدهم ابووووه اللي موواافق على خطبة بنت عمه
وعمه اللي حاطط الامل الاخير فييه
وبنت عم اصلا ما تبيه






















انتهى البارت هنا
تحياتي


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 568
قديم(ـة) 21-01-2015, 01:08 AM
صورة حكاية الـم الرمزية
حكاية الـم حكاية الـم غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: مهما تفرقنا الايام تجمعنا / بقلمي


روايه مجنوووووووووووونه زي صاحبتها اهنيها على الاحساس وعلى تناسق الشخصيات قد لايك

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 569
قديم(ـة) 21-01-2015, 01:29 AM
صورة {sarita} الرمزية
{sarita} {sarita} غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: مهما تفرقنا الايام تجمعنا / بقلمي


أنا رح أبدأ أقراها لي بآآآآآك بعد ما خلص و تسلمي حبيبتي على دعوتي

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 570
قديم(ـة) 21-01-2015, 02:26 AM
احلاهم ومجنناهم احلاهم ومجنناهم غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: مهما تفرقنا الايام تجمعنا / بقلمي


بارت رهيب مسكينه رنيم ظلمها احمد وفادي توهق الله يعيين فراس يارب نوال ترفض عشأن يتزوج.رهف متحمسه للبارات الجأي البارت كان روعه منتضره البارت الجأي بحماس لاتطولي حبيبتي موفقه

الرد باقتباس
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1