غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 651
قديم(ـة) 01-02-2015, 06:33 PM
صورة tota A ash الرمزية
tota A ash tota A ash غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: مهما تفرقنا الايام تجمعنا / بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها دانة في عين الكل مشاهدة المشاركة
ايش هذا الابداع ماشاء الله
حصني نفسك ياقلبي عليك اسلوب بسم الله عليك وحوليك صاروخ »» لو صار فيك شي مالي دخل مو انا
الله يحفظك من كل شر
هلا بدندونة .. هههههه قل اعووود برب الفلق
ما فيه شيء ترى انا للحين مبتدئة وعااادي جيبيني بالعين حلالك هههه
تحياتي

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 652
قديم(ـة) 01-02-2015, 06:35 PM
صورة tota A ash الرمزية
tota A ash tota A ash غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: مهما تفرقنا الايام تجمعنا / بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها nasime مشاهدة المشاركة
امتي راح تنزلي بارت

امممم البارت ان شاء الله بينزل اليوووم
خلصته من شوووةي امر عليه وانزله
تحياتي

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 653
قديم(ـة) 01-02-2015, 08:42 PM
صورة tota A ash الرمزية
tota A ash tota A ash غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: مهما تفرقنا الايام تجمعنا / بقلمي


الجزء الخامس والثلاتيين




في الحي البسيط اللي يظهر الطبقة الكادحة .. وفي صالة البيت القديم وتحديدا على الكنبات المهترئة .. كانوا هنااااك ثلاتتهم يسولفووون ويضحكووون ويحشووون في خلق الله وكلامهم رجس ورديلة .. مستمتعات وكانهم مو ناويااات انهم يخربووون حياة اسرة بكل افرادها وبنت طيبة بطريقة سادجة طاحت بين ايدينهم وجاية في الطريق لهم
ضكت اروى فجاءة خصوصا لان الموضووع صار ممل .. خطة الانتقام من اهل محمد اللي نبذ اميرة وتركها وهي تنعاد وتنعاد اتعبتها .. ما تقول الا انه غبي لانه قاعد يماشيها .. اروى وبعد ما نشر واحد من الشباب اللي تعرفهم تاريخها الوسخ ورقمها .. بعدوا البنات اللي تعرفهم عنها وصارت تاكل لحالها وتشررب لحالها مع القرين حقها
كانت تكرره وتحقد على ذيك البنات الطيبات المحترمات وتتمنى لو ترجع بزمن وما تنحرف بس بعد انحرافها واعتيادها عـ الشباب وتصرفاتهم وحركات الصياعة اللي ينهي عليها الدين الاسلامي صار صعب انها ترجع لربها مو مبرر وعذر اقبح من ذنب
بعد فترة من الجلوس لحالها وابتعاد الناس عنها تعرفت على اميرة اللي مع انها تعرف عن ماضيها صاحبتها بس اميرة اخس منها ولانها مريضة نفسية ( وليس على المريض حرج ) وانتشر هي بعد الاخبار عن مرضها وصاروا الناس يعايرونها ويقولون عنها هبلة ومجنونة وكده كما انهم يخافون منها كنها جنية مو انسية وبعد سنة او اثنين تعرفوا على ابتسام واللي كان فيها انانية وغرور مو موجود عنداحد ومع انها ما تتعرف على شباب بس صحبتهم خلتها مثلهم
اروى _ايييه المهم الحييين .. ابتسااام وخططتها كله تمااام
ابتسام قالت بضحكة وهي تقوول
_بس انت يا اروى
اروى بضحكة وهي تهز اكتافها وتمسح على شعرها وترتبه
_ترى انا مو من الخطة انا قصة ثانية
اميرة وهي تبتسم بخبث
_انا علي بمحمد .. ابتسسساام عليها برهف .. وانت بتدمرييين رنيييم بس خلينا نشوف لها خطة وما زااال عندنا اخوووهم وش رايك تكلمينه يا ابتسااام !!؟ لان مو منطقي اروى تكلم احمد وفادي
هزت ابتسااام راسها بمعنى لا وقااالت وهي تذكر كلامه وعصبيته
_لا لا فكيني .. ما نعرف شي عن رنييم ؟
كانوا يردووون عليها ويتكلمون وياها بس هي سرحت في افكارها .. تذكر ان بعد مكالمة ابراهيم لها سووت اللي يبغاااه
بدلت ثيابها واخدت اوووول شيء قدااامها وطلعت رايحة للحي اللي قاللها عليه .. ولانها خايفة منه ومن اللي بيسووويييه لها ... ما فكرت كثييير بانها ممكن لو راااحت له تنقلب الموازييين
بس بصراااحة هي بينها وبين نفسها كانت عارفة ومتاكدة ٩٠ بالمئة انها منتهية منتهية .. لان الطريييق اللي هي فيييه من مده لا باس بها نهايته دوما دمار وشتات في دنيا وجحيم في الاخرة
راحت لشقة واتصل لحظتها على فونها برقمه المميز مرررة وردت علييييه بخوف يسبب لها برعدة اطرافها ... سمعت صوته الجذااب اللي موترها بطريقة غريبة وكانه مالوووف وتعرفه من زمااان
_اجل جيتي يا حبيبتي ماتبيييني اتعذب بلاك .. ومن شوقي اللي سبب لي سهر و
_افتح لي او اروووح
قالت ابتسام تقاطعة وطلع صوتها متردد وهي تحس بخوووف من اسلوبه المخييييف وكلامه اللي يزيييد خوفها قال لها بصوته الهامس بحقااارة
ابراهيم_المفتااااح في النبتة هناااااك حياااتي .. انتظرك
قالت وهي تقطع كلامه خايفة منه ومن همسه اللي يسبب في رعشة عظامها
ابتسام_لحظة بس .. اها لقيته
رفعته من هناك وتقدمت للباب ... هي من الخوووف اللي تحس فيييه ومن الرجفة اللي تنفض لها عظامها وتبرد اطرافها .. ما قدرررت تفتح الباااب وحاولت اكثر من مررة واخيرا انفتح .. كانت تناظر الباب بخووف العالم لو خطت لداخل بتنتهي وتتدمر ..!! ما رجعها الا صوته لما قال لها
_سكري الباااب ورااااك
بلعت ابتسام ريقها في ذيك اللحظة وهي لها حلييين لا ثالت لهما
يا تموووت منه ويا تموووت بسببه وبسبب فعايله
غمضت عيونها وخطت خطواتها وسكرت الباب .. مشت كم خطوووة قعد هو ياشر لها وييين تروووح من الموبايل وهي خايفة
تقدم خطوووة وترجع تنييييين .. لييين وقفت قداااام بااب مسكر وهنا سرررع نبضها وتخبط داخل اضلعها وقرب يدمر قفصها الصدري .. قال لها بهمسه
ابراهيم_افتحي البااااب يلا
فتحته بخوووف وشااافت اخر ما يمكن انها تتوقعه
فتتتحت عيونها وهي تدخل للغرفة مو مصدقة
تناست الخوووف وحست باحساس مشررق داخلها .. بلعت ريقها مو مصدقة وسمعت الصوووت الهامس يقووول
_اختاااري اي شي تبينه من الثيااب .. جهزي بالغرفة واطلعي وخلي المفتاااح معاااك
قالت هي وتركت المفتاح عـ الطاولة وهي مو مصدقة الكلااام اللي تسممممع فيييه من مجنونها
_يعني انت مو هنا
ضحك هو بمررح لان الخووف اللي في صوتها الاحسن يعلمها تبعد عن بنت الناس وما تضرها وقال
_لو كنت فيييه يا حبي كان فتحتلك
_يعني ما فيييه لا انت ولا واحد من خوياااك
كانت مو مستوعبة انه جابها اهنا حتى تغير ثيابها بس .. قال هو بعصبيييية خوفتها خلتها تعرف انه ما يمزح في كلامه وانه صادق في كل شيء قاله
_اسمعي يا بنت الحلااال لو عرفت ولو مرة انك تكلمييين ولد غيري لاذبحك واشرررب من دمك .. قاااال ايييه اخلي الشبااااب يجووووك جنيتي والا كيييييف
خافت منه بقلبها لحظتها ولحظة جنونه وحبه وضاعت في عاصفة غيرته وكانه مجنوووون جد في حبها وهو من اللي يبون انهم يفتكووون فيها ويدمرون طهارتها وشرفها بس حركته الاخييييرة
شوشتها كليا .. يعني جت لحد عنده ودخلت شقته برضاها ليييييه تركها تفلت من ايدينه
صحاها وردها للواقع فونها اللي رن وكان المتصل رهف اللي سجلتها (غبية)
_هلا وينك
قالت ذييييك الخبلة والغبية صدق وهي تضحك لها من حنتها
رهف_افتحي انا وصلت
وقفت ابتساام وسكرت على وجهها .. ضحكت وهي تغمز لـ اميييرة
_جت
اميرة خااافت ما تعرف ليييه .. طلعت من الغرفة تبي تتصل وتشمت في محمد بس رجعت مكانها تغييير من فكرتها وتنتظر المحتوووووووم يصيييير علشااان تتشمت فيييه بحاجة موجووودة عندها .. مضت الذقائق واصوات الترحيب والضحك ينسمع لحد عندهم .. كانت حاسة بتوتر واروى ساكته .. دخلت عليهم بنت لابسة فستااان نعوووم بلووون القرفة وعيووون كبار بلون العسل .. نقلت نظرتها لها وابتسمت لان الفستان لابق على جسمها الحلو ومفصله .. وشعرها اللي مو قصيير ولا طوييل مستشور واللي فيييه فيونكة عاجية فيها رسمات قرفية والاكسسوار والجزمة بلوون العااج .. كلها عـ بعدها حلوووة .. ابتسمت لهم وهي تقوول بهدوء ورزة لانها تتعرف على اغراب عنها وعالم جديد عليها
_السلام عليكم .. كيفكم !؟
اخدتها ابتسااام وهي ماسكة يدها للبناات .. تعرفهم ببعض وهي مبتسمة بسمة خبيثة مررة
_رهوفة .. هاذي اميرة
رهف ببسمة واثقة بنفسها ورافعة راسها بشمووخ بسبب نظرات اميرة المدققة واللي فيها حقد وانانية قالت تلون تعابير وجهها المستنكرة لها بصوت لطيف
_يا هلا .. كيييفك ؟
اميرة بنعووومة طبيعية مع انها تحاول تفخم صووتها
_انا بخييير الله يسلمك .. انت كييفك !؟
رهف هزت راسها بمعنى زينة ونقلت نظرها منها لانها ابد ما ارتاحت لها .. وناظرت الثانية اللي شكلها كااان غيييير عنها في وجهها شيء
_رهف هذي اروى
اروى قالت السلام وطلعت ترد على اللي اتصل فيها وغرقت في مكالمتها ونستهم .. جلست رهف بين ابتسااام واميييرة ببسمة وهي تحس بضيق توقعت ان فيه ناس غيرها وتوقعت الجو يكوون حلو .. بس غيير النظرات المتبادلة والحاقدة لها قلبها قابضها بشعوور تعرف انه ما يبشر بخير
اميرة_رهف انت الكبيرة في العيلة !؟
تنحنحت رهف ولفت تناظر في اميرة اللي ما تعرف وييين شافتها بس شكلها مو غريب عنها .. قالت بلطف تحاول تدسه بين ثنايا صوتها
رهف_لا .. اخواني اكبر مني
ابتسام_اها انت اخر العنقوود !؟
قالت رهف بضحكة لان ابتسام تعرف هالشي وسالتها هـ السوال قبل ما تعرف ان نصف كلام ابتسام كان لف ودوران حتى يوصلونها هنا بس وما اهتمت حتى بكلامها
رهف_لا حمد اصغر مني
اميرة_انت مخطوبة !؟
ناظرت رهف اميرة وقالت بهزة راس
_لا
كان السوال هالمرة عند ابتسام وسالتها !!؟
_اخوانك متزووجييين اكييد وانت جالسة لحالك في البيت .. تزوجي وارتاااحي منهم .. محمد واحمد متزوجين مو !؟
شيء في عقلها الباطن نبهها انهاا ولا مرة قالت لابتسام عن اخوانها بس تجاهلت هـ الشيء وطيبتها اقنعتها انها اكيد قالت واحسنت الظن في اللي ما يستاهل حسن الظن
_اخووي محمد متزوووج من صديقتي الاء بس احمد مو متزووج
قالتها وهي تشوووف في نظراتها لاميرة شي غريييب ولفت لاميرة اللي كانت على اهبة الاستعداد حتى تسال سوال ثاني .. تململت رهف في مكانها وهي حاسة نفسها في مركز شرطة وهي متهمة بتهمة اغتيال بس ما قالت شي وفضلت تخلي افكارها لنفسها
_اها
قالت ابتسام هـ الصوووت بخووف وهي تلمح تعابير اميرة اللي تبين انها على وشك تسووي جريمة قتل
كرهتها اميرة بعد كلماتها الاخيرررة .. كانت تتمنى لو تقدر تقتلها بس هي تبي تحرق له قلبه بالشووي ومع ان الصووت داخلها يقول لها ادبحيها بس الخطة احلى .. عرفت انها هي اكيييد السبب في زواااج محمد بالاء مع انها ما تدخلت بس حتى لو حلفت يمين قدامها ما رح تصدقها
_حبيبتي انت مثلي ما عندك خوااات !!؟
ابتسمت رهف لاميرة مع انها ما بلعتها بس قالت
_لا ما عندي .. بس بنت خالتي اليتيمة هي اختي بالرضاعة وساكنة عندنا حاليا
ابتسااام بضحكة وهي تشووف وجه اميرة وتقرى تعابير الحقد وقالت
_خلوووونا نرقص
رهف ما وقفت معاهم لانها تستحي مع ان عندها خبرررررة في الرررقص
والبنات الزمووووها توقف وترقص .. ابتسمت وهي تشووف رقصهم ومررررت الجمعة على شر وصاااار اللي يبونه البنااات خصوصا ان غياب اروى ساعدهم مررة والحييين بيعتبرووونها لرهف في يدهم مثل العجينة وازود .. بس وش اللي صار !!؟
وش سووا لها !!؟







عند بطلنا المحتتار .. في احد احياء الرياض وفي مبنى عالي شوووي تحديدا في الدور العاشر وتوضيحا في مكتب فيه طاولتييين فااادي كان هناااك جالس عـ الكرسي الاسود الجلدي واياديه تتحرك على وجهه وفكررره مو معاااه .. يفكر بميتيين شي ثاااني غييير شغله اللي مفرووض يشتغله واللي جاء لهنا عشانه
بس معمعة حياته الشخصية اترث عليه بشكل او ثاني
خطبة رنيم ، حبه لـ نمارق ، البناات الي عرفهم ومجانته ، صاحبه المعصب منه ، دراسته برا اللي ما طلعت نتيجتها للحين ، اخووه والهم اللي طاح على اكتافه ، اهله وفرحتهم بخطبته ، الشغل اللي ماله نفس يشتغله
المسولية اللي بيتحملها وفي الاخير فكر بنفسهه
هو اللي كان عاشق لحريته .. كان عادي يلعب ببنات خلق الله بس ما يبي يرتبط ارتباط جدي يلزمه ومع انه ما تجاوز في يووم الخط الاحمر بس هـ الشيء ما يعني انه مو حراام اللي سوااه
تنهد والقائمة الطويييلة ما خلصت ولا تبي تخلص
افكاره انحرفت لكل مكان ولكل جهة ولكل شخص مر في حياته خصوصا احمد صاحبه واخووه اللي حاول اكثر من مره انه يكلمه وما رد عليييه .. ترك عزييييز يكلمه لعله يفييد او ينفع ولو ما جاوبه بكيفه ويكفييي غروره انه حاول اكثر من مره يكلمه واحمد ذله
الاخ مصدق نفسه
مصدق انه الصح وان هو الغلطاان
مصدق انه سوى الحراام مع اخته
وقف راييح يكلم اخووووه يفهمه اللي يبيييه
يشكي له
عااارف ان فرااس بيصدقه .. وبيساعده .. واكيد يهدييه .. توجه له وهو ساااكت وافكاره مشوشة .. ركب المصعد متوجه لاخووه .. شاف السكرتيير اللي ابتسم له باحترااام لانه يعرفه وسمح له يدخل بدون ما ينتظر ابد .. دخل وشافه جااالس يكلم بالفووون يتابع صفقة ويشتغل فيها وهو مركز وما تقوول حياته الشخصية هو بعد ابعد ما تكون عن الاستقرار وينطبق عليه القول
لا اشعر بشيء
ولا اعرف السبب
انتظره لييين يخلص المكالمة وهو جالس عـ الكرسي يفكر .. ويفكر .. ويفكر .. ويفكر
تعب من التفكييير .. صااار لا ليله ليييل .. ولا نهاره نهااار .. تنهد بقووة وهو يشووف اخوووه مخلص مكالمته من ثواني قليلة ومتبت نظراته عليه يناظره بتركييييز ويحلل شهوره ويقيم بهدوءه تصرفاته
_فرااس
ابتسم اخووه له وهو ينتقل من مكانه يجلس مقابله عـ الكرسي وهو شابك يدينه ونطق يهديه لانه عارف اخووه وطبعه
_فااادي لا تحاتي .. تهق خويييك طوول عمره بيفهمك غلط .. تهقه بيصدق فييييك كل شر .. فااادي انت عااارف ان احمد نوعا ما منطقي وبيجي له يوووم يعرف فيييه الواااقع واكثر ورح يندم
فااادي وهو يوقف ويتحرك في المكاان
_متى !!؟ متى بيعرف هـ الشيء بعد ما اتزوج
_عسى ان تكرهوا شيء وهو خيرا لكم يا اخي اهدى
فادي كان يهز راسه بعنف وقال
_بتزووووج غصب يا فرااس هـ الشي يكفي انه يعصبني واكثر
فراااس ببسمة لطيفه
_عـ الهوى سوى لا تحاتي
ناظره فادي وهو يحس بلوعة تحت كلماته البسيطة اللي قالها والم ما بعده الم ورى بسمته اللطيفه وقرب فادي له .. وهو يهز راسه باستعاب كلمات اخوووه ووضعه مع نوال
_وش بتسوي انت في المصيبة اللي طاااحت على راسك !؟
هز اكتافه بحركة متعبة تعني وتعبر عن قلة الحيلة وقااال وهو يزفر هواء ساخن من فمه
_ربك كرييييم
_ونعم بالله .. بس
تنهد فادي من اعماق قلبه ولا كمل كلاامه لان فراس فييه اللي مكفيييه طقه اخووه على ظهره وهو يضحك بدوون معنى وقال
_روووووح شغلك
ضحك فاادي بمجاملة لاخوووه .. ضحكة فارغة بدون معنى وقال يحاول يخفف دمه
_ما من حب الا بعد عداووووة
انحاش بسرعة وشرد من المكان بكبره تارررك فراااس يغررق في بحر من الافكااار لها اول وما لها اخر





يتبع

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 654
قديم(ـة) 01-02-2015, 08:58 PM
صورة tota A ash الرمزية
tota A ash tota A ash غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: مهما تفرقنا الايام تجمعنا / بقلمي


تكملة البارت





بعد مرور ساعات .. مسح العرق على جبينه بارهاق وزفر بارتياح وتنهد بقووة لان ساعات عمله خلصت .. وقف محمد من على الكرسي المريييح وتمغط بعد ما كمل شغله لليووم .. طلع من عيادته بخطواته الكبيرة الواثقة وبعدها طلع من المستشفى بكبره وهو رااايح للبيت بسيارته البي ام ورنت علليييييه اللي شاغلة افكاره لانها سببت بمشااكل كبيرة له
ولصقت فييه كنها غراااء افريقي بجودته العالية تافف بصووت عالي وهو طفشان ومحتقر نفسه بعد موقفها الاخييير وحركتها البايخة وتغيير الاء وغيير وضع موبايله لصامت بعد ما مل منها وما اهتم لها
اما اميرة وهي هناااك عصبببببت من قلبها واكثر وقررت تسبب له بشك وخووف وتدخله لحرب نفسية باردة .. مو سهل تسامح شخص جرحها واضطرابها يدعيها للانتقاام
اتصلت واتصلت واتصلت ومارد
وبكده في النهاية ارسلت مسج له بيخليه يتصل فيييها بذل الكون وما رح ترد عليه وترد له لكمته اللي ضربها من شوي بتطنيشه
( اختك نست صورها عندي 😇 )
هو ما شاف الرسالة اللي وصلته في البداية .. جواله صامت وما شاف الضوء اللي اعلن وصول المسج .. سرح بافكاره لما وصل بيته بعد ساعة .. دخل غرفته كان مخطط ياخد شاور وينزل لاهله يشوفهم .. بس من طلع فونه وهو يفرغ جيوبه وطلع محفظته بعمل روتيني سرح ومر الوقت عليه .. اخد شاور وغيير ثيابه وفكر للحظات ينزل لتحت او ينام بس لما شال فونه يحطه بجيبه ضغط عليه بالغلط وانار الضوء معلن على مسج وكم مكالمة فتح الرسالة متوقعها الاء بس من لما قرى الكلمااات المستفزة والسمايل اللي يمثل الملاك اتصل فيييها وهو مو مستوعب شي لكن اميرة ابعد ما يكون عن الملائكة واقرب لشياطين
تدور في باله افكار شتى .. اخته واميرة .. ووعدها .. وكلمتها انها رح تنتقم منه وتحرقه على اللي يحبهم واحد واحد
ردت بعد عشرين مكالمة لم يرد عليها وهي تسوي نفسها زعلاااانة وهي بتطييييير من الفررررررررررح من اللي سوووته ابتسااام ومن ذله وقااالت بصراااحة من غيير سلاام او كلام اول ما ردت وفتحت الخط
_طلبتك قووول ثم
محمد وهو يتاافف بجد لانه طفش من هـ الغلط ... ما عرف انه غلط بسيط او ذنب مثل هـ الغلط بيقلب له حياته بس هو سوى الحرام مو !؟؟ وهذا عقابه لازم يتحمل نتيجة افعاله
تنهد وهو يبيها تحل عنه وتفكه .. وخصوصا انها ما اقتنعت بفكرة انه صار مو لها خلاص وما رح يكوون والابيخ لها انه يكون لغيرها
_نعم
هي بدلع وبلساااان يقطر عسسسسل وباسلوب منمق
_حبيبي يا روووحي قووول ثم .. وربي شي مو كااايد
هو بصرامة وقاعد يفكر باشياء مملة حتى ما يخق معها هههه << جربوها تنجح احيانا
_لو سمحتي انت قلتي ان اختي نست بس ...
_ابيييك توصل لفادي ان خويتي للحين تحبه
قطعت كلامه بدلعها وصوووت مايع .... هو ما تكلم ولا رد عليها بسبب دخلتها الغلط والمو مهمة له وهي كملت بنفس الاسلوووب
_ انت شييييخ الرجالة محمد بن .. ومو ساااعي برييد ادري بس فادي ما عاااد يرد علييييها وهي تحبه وكده ابيك تقول له وتكون حلقة الوصل ومرسول الحب بينهم
_وليش اقول له !!؟
هي بخبث ما حس فييييييه وبنبرة حقد نطقت وكانه بيسوي اللي تبيه
_قووول لفااادي ترى خويتي مجنونة فيييه ليييه ما يرد
ابتسم هو ما يدري لييه .. وقااال يفهمها لحتى ذيك البنت اللي شافها مرة تبعد عن فادي بس وش هـ الامل الغبي اللي خطر في باله دام اميرة تعررف انه متزووج وطلب منها اكثر من مرة تبعد وما بعدت عنه .. بس الفرق ان هو قاعد يكلمها ويرد عليها .. لازم يغيييير رقمه ويفتك
_فااادي خطب
_لا يا شيييخ وخويتي !!؟
_خويتك تحبه بس هو خطب اختي
كلماته اللي كانت لغرض ابتعااد ذيك البنت عن فادي كانت السبب في ابتساااامة عريضة انارت وجهها الحاقد والغاضب
فيييييه شي ..!؟
شي واااحد بس اشغل بالها لحظتها .. وشي يا كبره بعد !!؟ بس حبت تقول له شي لانه دايم ما ابعد خواته عنها
_رهف ؟
محمد استغرب منها .. من وييين تعرررف اخته ومع انها ارسلت الرسالة بس توقع انها لعبة جديدة من العابها
_لا
هي تبي تورييييه انها مو هينة ابد .. وتلمح له بتصرفاتها وتطقه وتنغزه وكانها تقول له انا بديت خطتي وخواتك في خطر
_اجل رنييييم !
محمد وهو يحس ان فيييه شي صاااير حوله ما يعرف كنهه
_وانت من وييين عارفة خواتي !!؟
كحركة استفزازية بحثة سكررررت اميرة في وجهه واقفلت جوالها .. ما تبي تكلمه وتخلييه بهواجسه وهلوسته .. محمد انكتم للحظات من المكالة وتسكيرة الجوال عـ الوجه وهو خااايف ينفضح قدام اهله
لا ... خواته والاء خط احمر بالبوند العريض
هـ الاشخاص مهمين لحياته مرة وما يبيهم ينضروون بسببه
والاء شي ولو ما يحبها بس شي مهم بالنسبة له .. وشي مهم شويتيييين
بس رهف ورنيم هم روحه .. خواته وشيء ما تعبره الكلمات







بعد يوووم متعب ومضني بين افكاار واتعاب شغله .. بعد يوووم طوييل ممل ويهد الجبل .. رجع لبيته الهادي واللي فييه كآبة وهدوء الكوون بعد ما كان سهران مع عزيز خوييه بس جلساتهم لحالهم تذكره بفادي وتخليه يحس بشوق كبير لخوييه واللي ما تعود يزعل منه واللي كان دايم يغلص عليه ويعذبه باستهباله ويحرق له دمه .. دخل غرفته منكد ومو متحمل نفسه حتى وهو عارف دواءه بس ما يقدر يكلمها لان الساعة سبعة صاار وفاتت وما قدر يدخل وعارف انها عزيزة نفس وما رح تنتظره .. ولانها اكييد الحين مسوية بلوووك ثلاتي الابعاد او كده متوقع ومع انه رد عليها مررة .. بس ..!!؟
بس مشتااااق لها ولسوالفها
مشتااق لها حيييل
ومحتاااج لها اكثر
اخد شاور ساخن لعل الموية الساخنة تريحه من تعبه ومن تقلص عضلاته والام اكتافه وبعد شاور طويل وبعد ما غيير ثيابه لثياب البيت المريحة انسدح عـ السرير .. فتح لابه ودخل الفيييييس بووك وهو يشوووف ان عنده رسالة منها بس كلامها الحكيييم اثر فيييه جد
دايما ما يشوووف ان رايها واقعي
وانها تعرررف اذا فيييه شي وتقد تحل مشاكل غيرها ببساطة
وهو اخلاقه في خشمه .. واعصااابه تلفااانة
متضايق واكثر
بس كلامها البسيط واللي ينهيه عنرالغلط زووود من نكده
تهووورت يا حنييين بس هم بعععد غلطوا
كان فيييه شي واحد في باله .. شي واااحد وهو انه يكلم اخته او يكلم خوييه يفهم منهم اللي صاار ويتركهم يبررون له وفي النهاية اذا كانوا يحبون بعض مو من حقه يوقف في وجههم .. والرسول قال ربي لا تحاسبني بما لا طاقة لي به .. الحب مو غلط بقدر افعال الاحباب بعذر الحب .. وما تكونت الفكرة وما اكتملت في باله الا واخته قاطعة افكاره وهي داخلة عليييه بربشة وصربعة وهي للحين بالميك اب البسيط .. ولابسة ثياااب البيت واللي كان فستان نووم طويل لتحت الركبة مرسوم عليها هيلو كيتي لونه بين زهري خافت وبنفسجي جميل
قاال وهو واااصل حده من صربعتها ومن هبالها وبسمتها الخبلة
_خيييييييير !!؟
رهف باستهبااال وهي تحب رااااسه وتبتسم بسمة طويلة عريضة من الاذن للاذن
_طلبتك يا اخوووي قوول ثم
احمد متووووقع اي شي واي طلب منها .. وهو مو ناااقص جو هبااال وحركااات بزرااان من جوه الخايس .. رفع حاااجب كاستفسااار للي تبيييه واندفعت هي تقول بترجي ودلع
_يلا عااااد وربي طلب ما يتعبك بشي
احمد باستسلام وهو ماله خلق يقووول شي ويناقشها وتانيب الضمير ارهقه وافكاره تدور في دوائر مفرغة
_اوووك زيين
شافها تقرب من اللاب تسكر ايميله والفيس والبرنامج .. اغلقت الشاشة شالته اخدت اللاب معاها وهي تطلع من الباااب بسرعة البرق مخلفة وراها هواء وهو للحين مو مصدق كل اللي صار حتى يرد عليها ويهاوشها .. وكان يسمع للحين صوتها او الصدى اللي تردد وهي تبعد
_مشكوووووووووور
هو ناظرها او الاحرى اقول ناظر خيالها وظلها اللي اختفى ومو فاهم بلاها لاخته .. طلعت وهو اللي كان يبي يكلمها لحنين ويوقف ضد قرارها وقررررار مسحه وتعطيه رايها باللي سوااه
بس اللي صار كان كانها اشاارة رفض من الله على كلامه معاها
يعرف انها الحييين اكيييد مسنترة عـ الفيييس واون لاين بس القدر سوى سوايااااه
ابتسم وهو يتخلى عن جموذ وتحرك يشغل الكمبيوتر الثابت حقه واللي ما استخدمه لسنين مضت وضحك عـ ورقه قديمة كان ملخصها
Don't tuch my things
حطها عـ الطاولة قدام صورته وهو بزر انفتح الكمبيوتر وشبك النت ... ودخل جوجل كروم وفتح الصفحة عـ الفيييس الا وطق بااب غرفته يزعجه للمرة الثانية .. وقف يفتح الباااب وشااف رهف واقفة ببسمة خبلة .. مدتله ورقة مكتوووب فيها شي ما ناظره اصلا وضحكت هي تغمز له بمياعة
_ضيفني عـ الفيييس بووك
ابتسم لها وقاال باستغراب لانه ما عرف بدخولها الفيس بوك
_متى سويييتي اي مييييل يا بنت ؟
ردت عليييه بضحكة حاولت تخليها مايعة
_من زمااان .. سوته لي حنوووونتي .. Anyway .. سويلي ادد
راحت اخته بصربعتها وربشتها المعتاده وتركته متنح في حركاتها الغبية ودلعها المو لابق على شخصيتها ناظر النيييك نيم وضحك غصب عنه
Nâūghtÿ mé
ابتسم عـ حركاااات اخته اللي ما رح تكبر الا لو تزوجت .. ورجع يدخل لفيييسه اللي فتحه وما بقى الا انه يكتب اي ميله والباس وورد .. بس استغرب جد وهو شايفه مفتوووح اصلا
جلس يمرر بالماووس لتحت وشااف ان الصفحة مو صفحته هو .. اييه
هو صفحته انجلش والصفحة هادي عربية
اسامي الاصدقاء والصفحات جديدة عليه .. عقد حواجبه الكثيفة باستغراب شديد ورفع نظره للاسم المكتوووب وانصدم صدمة عمره
وقف من الكرسي اللي قدام الكمبيوتر وهو مو مستوووعب شي من اللي صاير حوله .. مو قادر يستوعب يفهم او اي شيء
عقله عن جد وقف شغله لا يترجم ولا يفهم
فاتح صفحتها لحنييين خويته ؟
بلع ريقه وعيونه على الصفحة والاسم واليد اللي كانت على الماوس تجبست بالجبس .. وعيونه اللي كانت تاكل حرووف اسمها وصورتها ما قدر يستوعب شيء
هز راسه بمعنى لا وهو مو مستوووعب كانه يحارب قدره ودنيته اللي تضربه الضربة الثانية في فترة قصيرة مررة .. حررك يده ومسح وجهه وعيونه وصااار يضغط عليهم وهو يستغفر ربه ويسبح كنه بيحارب ابليس
زفر الهوا وهو يقوول لنفسه انه غلط بس لانه كان يفكر فيها بس وفتح عيونه وطاح نظره عـ الاسم اللي كان نفسه نفس اسم حنين صديقته
حنين خويته اللي مسحته لانها تعرفه وتعرف اهله وتشوفهم
وصلت لهنا !!؟ لغرفته !!!؟
اكييد لا ما يبيلها تفكير بس ..
تنهد واخد نفسه مرة ثانية بطريقة مرتجفة .. وكانه بياخد من الهواء هيريوين .. كانت اثار الصدمة على وجهه للحيين تعابيره من شوفه ايميلها مفتووح كنه اخد بووكس غدرا .. كان مذهووول .. مستغرب .. متفاجي من كل اللي صااار لان اللي صاار كان شيء مو متوقع
كان اخر شي توقعه .. هو اصلا ما توقع شي يخصها الا انها تهديه
كان فاهي في الشاشة
ايميل حنين مفتوح عنده
هو ما يذكر انه طلب ايميلها منه اصلا ولا حتى فكر يطلبه لان ماله حق
وش جااب صفحتها ومفتوووحة عنده !!؟
راسه قفل وما اسعفه بشيء .. ومو قاادر يفكر بحل منطقي
وهو يناظر الشاشه بسهتان شاف تحديث صار لحاله لصفحة وشااف ان فيييه بوست نزل الان مع صورة بنت بالرمادي يلفها السواد بدون تعابير هي نزلته
يعني حنين الحييين فييييه ؟ حنين اون لاين .. صديقته .. صفحتها مفتوحه عنده وهو حتى ما طلبها منها وهي فيه .. بس اثر فييه البوست والستيييت اللي كان
You try to be strong but the pain keeps holding on and all that you can do is cry
تحاول تكون قويا لكن الالم متشبت بك وكل ماتقدر على فعله هو البكاء
تنهد بقووة من الكلمات اللي لمست شيء فيييه واقشعر لكلماتها جسمه .. تنحنح وهو يمسح على وجهه .. ومو قادر يفهم
فيييه حلقة ناقصة في سلسلة الاحداث هو مو فاهمها
شي مو منطقي .. كل اللي قاعد يصييير الحين مو من المنطق حاسس انه في منطق اللا منطق .. بحيث ان اللا منطقي منطقي
بعد تفكييير للحظات دخل صفحته الشخصية وكان يبي يلغى البلوووك حقه بس شاف انه مو محضور يعني شالت حنين شالت الحضر بس كييف !!؟ والاهم ليش !؟ .. كان بيطلع من ايميلها ويسكره وكددده قرر فتح القائمة ووقف الماوس على تسجيل الخرووج كان الموضووع وسالفة ايميل صديقته المفتووح عنده في كمبيوتره الثابت الموجود في غرفته كلها بتنتهي بسبب ضغطة زر .. تنهد وكان بيضغط بس في اخر لحظة له وفي الوقت الضائع هووون ورجع في قراره .. اغلق البرنامج بكبره وقلبه ينبض بعنف وافكاره كنها موووج البحر في عز ليلة شتاء عاصفة
فتح ايميله من برنامج ثاني وقاال يكلمها ويفهم منها اللي صااير من وراااه .. حس انه مستغفل غبي ومتاكد انه كان نايم على وداانه
عقله مشوش يا عالم .. مو قادر يفكر بشي .. اصلا هو مو قادر يستوووعب للحين كل اللي صاار يحس انه في حلم
حنيين او ايميييل حنييين كيييف مفتوووح عنده !!؟
ويا ليته كان في اللاب .. لو كااان عـ اللاب هذا يعني انها اخدته او احد طلع لابه لها بس الكومبيوتر الثابت
يعني انها جت لهنا ... جت ودخلت لغرفته
حك راسه وهو يفكر بشيء واحد والحل الوحييد لو كااان حقيقة .. يعني ان فيييه شخص اكييد مهدد بالموووت .. وصرخ لنفسه بعصبية
لا تكووون وحدة من البنااات تستهبل عليييه
لا يكووون رهف تاكل بعقله حلاوة وتمازحه بمقالبها اللي ما وقفت عليها في يوووم .. بس رهف ايميلها غيييير عن ايميل حنين .. الا لو كان عندها ايميلين ورنيييييييم !!؟ ... لا رنييييييييم ما تكلمه
واكييد ما كانت مسحته
صديقته حنين اي احد بس مو اخواته بسبب شكوتها وكلامها واسلوبها المخالف لاسلوب خواته .. فجاءة ومن اللا مكان جت له فكرة تفتيشه لايميلها ومن افكاره المحتاسة ما فكر بحنييين بنت عم رنيم كحل منطقي للموضووع مع ان هـ الشيء ما يبيله مخ اينشتاين بس الصدمة وما تفعل
عقد حواجبه بقلة فهم .. يا ربي وش صاااير فيييه
كيييف يتحمل صدمة ورى صدمة
وهو بييين افكاره اللي كانت مثل الاعصار اللي لف بيه ، دور راسه ، انهكه وتركه جالس ما يسوي شيء الا التفكير .. طلع صوووت رسالة سببت في قطع حبل افكاره كخياط شاطر قاعد يقطع الحرير .. دخل يشووف صفحتها لحنيييين لانه للحين ما سجل دخوله وشاااف ان اخته رهف ارسلت رسااالة لحنييين
رسالة .. حنييين .. رهف !!؟
وش يصيييير في الدنيا يا عالم !؟
كيييف هـ الشي يصييير !؟
وش هو الشيء اللي ما يعرفه !؟
حاسس انه ...... هز راسه ينفض افكاره بس سرعااان ما رجع يغرق في بحر من الافكار المو حلوة واللي كلها تزيد من عصبيته وتفجر البركان اللي ما لحق يهدى بسبب احداث الفترة اللي طافت
تنفس بقوة وهو يبي يهدي من عصبيته اللي صارت تتصاعد وتتصاعد وعقد حواجبه بطريقة تخووووف .. حاسس ان الاكسجييين من حوله خلص وما عااااد فيييه هواء في الكرة الارضية .. بس الهواء اللي في الغرفة يكفي انه يشعلل النيراان به ، تحرقه وتحرق كل اللي حوله
ما فتحه للمسج مع ان كل درة من دراته تقول له افتحها وخلصني
طلع يشووف ايميله اذا انفتح او لا .. دخل يسوي ادد لاخته .. ورجع يقراء الرسالة اللي ارسلتها رهف لحنين بس ما فهم شيء منها ولا عن علاقتهم .. لانها كانت ترحيب بس رفع الماوس لفوق وبدت محادثة اخته مع حنييين تطول وتطوول وتطوول ما كان يقرى كان يمرر في المحادثة يبي يشوف اخررتها وقف فجاءة من رسالة ارسلتها رهف للبنت المجهولة
رهف ( اممم قاعدة اكلم احمد .. انت وش تسوين !؟ )
حنين ( اووف طيب خلصي من اخوك وكلميني ابيك ضروري )
رهف( لا تكونين انخطبتي !!؟ ههههع )
حنين ( لا يا هبلة انا احب ❤️)
رهف ( حبك برص ان شاء الله لا تحلمين اكثر انت بزوجك لمحمد )
حنين ( طيب خلصي مكالمتك وكلميني )
بعدها اختلف التاريخ واليوم المحادثة قديمة لها ممكن ثلات او اربع شهور يعني يعرفون بعض .. يعني رقم حنين موجود عند اخته !!؟ سرح شوي يفكر تنهد من اعماق قلبه ورجع يفتش ايميلها للمخلوقة اللي سببت له في اياام حيرة وشك علشان يعرفها
يبي يعرف من هي البنت اللي سرقت النوووم من عيونه
واللي من الثقة بنفسها او من الاجدر اقول اللي من جراءتها وصلت لحد انها دخلت غرفته المغلقة في بيت اهله
بس يبقى السوال .. اللي سووته حنين بدخولها غرفة احمد
ثقة ، جراءة ام وقاحة !؟







قبلها بدقائق عدة .. رجعت رهف لغرفتها الانيقة والواسعة بشكل جميل والمنضمة ببساطة بعد ما ازعجت احمد بصربعتها وهبالها .. مسحت الميك اب وتمغطت في مكانها قدام التسريحة وغطت فمها بيدها وهي تتاوب انسدحت عـ السرير المريح وهي تفتح النت بعد ما سرقت لاب احمد وما اعطته الفرصة في كلامه معاها لانها للحين ما لقت او الاحرى ما دورت لابها المحطوط في مجلس الرجال خلف الباب بسبب رنيم .. دخلت تسولف مع البنااات وشافت حنيييين الدوووبة اللي صااايرة ما تنشااف او الاحرى انها صاارت مو نفس حنييين القديمة اللي تعرفها << تانيب الضميييير يوجع >> ... يا دوبها ارسلت رسالة وقبلت اضافة اخوها ومررت بيدها عـ الماوس الا وجاها اتصاال من اسم وحدة طلعت بغبرتها من قدم رقمها وقلة ظهوره .. اشتاقت لها حييل وما سمعت اخبارها من زماان او بالاحرى من بعد رجعتهم لجدة .. حست ان لهم شهور من رجعتهم بس الواقع انهم كلهم على بعضهم ثلاث ايام من غيبتهم
ثلات ايام لا اكثر ولا اقل قلبت حياة صديقاتها وحدة وحدة بترتيب
بس الاتصال اللي جاها من فدوى دمرها تدمير وقلب حياتها لها هي .. وبموقف غريب وغير متوقع لاحد انهارت تبكي بصمت على حبها ودموعها مسوية نهر على خدودها الندية .. كانت تبكي وهي تحس بتجسد اكبر مخاوفها وتحققها .. تبكي وهي تحاول تحبس الصيحة وشهقاتها في صدرها وتكتم الهم في صدرها وتسكر من فدوى قبل وبعدين لها الله في دموعها وحزنها
_فدو استاذن انا الحين
صوتها كان اغرب من الغريب .. ميت ولا حياة فيه بس هي ما حست فيها ولا حست بحزنها واشجانها او حست وفضلت السكوت وسمعتها تقول بين افكارها وهواجسها
_براحتك حبيبتي .. لكن حاولي تجيييين عندنا زيييين .. اوك .. سلام
سكرت من المكالمة المشؤمة وهي تتمتم بكلام مو مفهوم لها من غير اهتمام بتوضيح الكلام لفدوى ودعواتها العقيمة وتوديعها المبتسم كله كذب x كذب ... رمت نفسها بقوة على سريرها وهي تحس بتعب اكبر من عمرها العشريني
تركت نفسها لسريرها وهي ترمي احزانها على السرير المريح معاها .. السرير اللي استقبلها في كل حالاتها وشهد سعادتها وحزنها .. تبكي على نفسها وعلى الحالة اللي وصلت لها من حبها العقيم لشخص بيتزوج غيرها وصدق من قال
كيف نهتم بقلوب تبيعنا
ونهمل قلوبا تشترينا

وكيف نحب من لا يحبوننا
ونُبكي من لا يُبكينا
هدا اختصار حياتها العاطفية وملخصها
حبت فراس وما اهتمت بايمن اللي يعشقها
ابكاها رفض فراس واكيد ابكى ايمن رفضها
شهقت بقوووة وبحزن .. وينهم احبابها
اخوانها تغيروا وما صارت تفهمهم
وصديقاتها قصتهم غير
الاء مشغولة بزواجها
رنيم وخطبتها
حنييين ...!؟ تغيرت كثير ما فهمت بلاها .. صارت مختلفة من يوم انقطعت علاقتها بالغريب اللي تكلمه واللي شكت لايام انها تحبه بس هي انكرت هـ الشيء بعنف وصرامة
رجعت تبكي محتاجة لهم .. محتاجة لصديقات يفهمونها لاشخاص يحبونها ... لان فرااااااس رااااااح خلاص .. فرااس !!!؟ ما لحقت تحلم فيييه حتى
فراس فصل من رواية حياتها وانتهى
بس كيف تنهيه !؟
شالت جوالها اللي كان تحت انقاض ثيابها والديباج وفتحت رقم سجلته 'فدووش' بس هو رقم فراس وصوت ثائر ورافض اللي قاعد يصيير من جذوره داخلها قاعد يقول لها اتصلي فييه واساليه بصراحة اتصلي بالرقم اللي حطيتي تحته الف خط احمر حتى ما تتصلي فييه .. اتصلي فيه واساليه .. فراس انا وش سويت لك حتى تتركني وانا متعلقة فييك ..! ليش تفارقني وتفارق خيالي اللي يعشقك ودايب حبا ليك ..! ليش تبتعد وتختفي فجاة حتى من احلامي اللي هي كوابيس من غير صورتك وحضورك فيها ..!
ليش تسحب نفسك تسحيييب ..!؟
كنك توضح لي بافعالك انك لغيري وماتبيييييني
يا اخي زييين انا ما ابيك تريدني وتحبني غصب الحب مو بالغصب
بس نخيتك ياغلاي وشقى ايامي لا تتزوووج
نخيتك يا حب احياني لا تتزوج
تكفي حبيبي لا تتزوج
لا تتزوج !!؟
حست ان الكلمات اللي تقولها واللي تندفع لراسها كانذفاع الدم تدمي قلبها وتجرحه تجريح .. هي ما عاشرته ولا تزوجته وتقدر تنساه
الدنيا تمشي بيه وبلاه
الدنيا ما رح توقف لانها مجروحة وتبي فراس وهو بيتزوج غيرها
بس المصيبه في قلبها اللي يهواه وما يبي غيره وقاعد يعذبها
المصيبة في مخ مثل الغرانيت معند يبي حبيبها
المصيبة في نفسها المتمردة اللي تمردت على عقلها يوم قالت بكبرياء
نسيان.com





انتهى البارت هنا
اتمنى من اللي يتابعون بصمت ينوروني بردهم
تحياتي لكم


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 655
قديم(ـة) 02-02-2015, 03:11 AM
صورة nasime الرمزية
nasime nasime غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: مهما تفرقنا الايام تجمعنا / بقلمي


بارت جميل
امممم احمد متل ماقلتي الصدمه شالة تفكيره
نبي تفرحينا في لبارت جاي
دمتي بود

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 656
قديم(ـة) 02-02-2015, 04:42 PM
Marym122 Marym122 غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: مهما تفرقنا الايام تجمعنا / بقلمي


بارت اكثر من رائع شيء محزن ان وقت ضيقك ماتلقى احد حولك لكن الله معنا

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 657
قديم(ـة) 02-02-2015, 06:40 PM
صورة قلب لا يسكنه انسان الرمزية
قلب لا يسكنه انسان قلب لا يسكنه انسان غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: مهما تفرقنا الايام تجمعنا / بقلمي


البااااااااااااااااارت حلو بس احمد غلبان من الصدمه مش عارف يفكر ولا يركز
رهف حرام صعبت عليااااااااااا كتير تلقيها منين ولا منين من فراس ولا من صاحبها اللي مش عارفه مالهم او توصلهم
بس بردوا مش في احداث كتير فيه
واميره واروي وابتسام مش عارفه اقول عليهم ايه غير ربنا يهدي الحال


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 658
قديم(ـة) 03-02-2015, 12:25 AM
صورة مـلآك قلبي الرمزية
مـلآك قلبي مـلآك قلبي غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: مهما تفرقنا الايام تجمعنا / بقلمي


بـــــآرتين روووعه
سوري حيااتو ما رديت عليج ف البارت الماضي
لآني كنت عندكم ف السعووودية
فمــ صار عندي وقت آقرآ الروآية



رهف :-
هالانســــآنة حرآم صرآحة إالي يصير فيها
حتى لو شخصيتها قوية و روحها قوية
بس مردها بنت تضعف ف وقت الشدة
و هي من داخلها انسسانة ضضعيفة
آحسسهــآ مظلوومة
هي وش ذنبها اذا اخوها كان عنده علاقة مع اميرة
و من ناحية فرآس آتمنى لو توصلها السالفة
من اي حد اي حد آن هو مغصووب ع بنت عمه
و الله يعينها بس
آتمنى ما تتهور ف السالفة و تقبل بأيمن


فـــرآس :-
هالانسسسان حتى لو شخصيته قوية
آحسسه قدام امه يصير ضعيف
ليش ما يدافع عن حبه
آلحين بنت عمه مريضضة ممريضضة
و مرض مزمن !!
كيف اهله رآضين ب هالشي يختي
آتمنى يصير اي شي و ما يتزوجون


آلاء و محمد :-
يعني هالبرووووود قتلني ليش ما عطته حقه
بس يمكن يحس ع دمه لو نغزته بالحديث
و لا هو ولا ع باله
يفكر انها ما سمعت المصااخة الي ف أميرة
و لآ حتى كلف ع نفسه يروحلها البيت
بسس يتصل عليها
هذا يسمونه حب بالله عليك ؟؟


آميرة و شلتهــآآ :-
هذووول ما آقدر آرمس عنهم صرآحة
مطيحااات صرآحة منتهيآت
و حتى لو كانت هي مريضة
هي لو كانت متربية من بيت اهلها
لكــآن ما سوت الي تسويه الحين


حنين و آحمد :-
و الفاجعة الكبرى
احمد من هوول الصدمة
مــآ قادر يربط آنها حنين بعينها
و الله يستر من الجاي
و السبة هالعصبيه اتوقع يفضحهــآآ
لكن ظلمــهــآ لما قال تستغفله
انها تعرفه يوم كانت داخله ع الكومبيوتر القديم
و هي ف ذاك الوقت ما كانت دارية آن احمد إلي تكلمه
هي ف غرفته آلحين .. ظلمها هناا صراحة
بس هي جد استغفلته لما عرفت آن آحمد آخو رهف
و رجعت تكلمه مرة ثآنية
بس ما استغفلته لما فتحت ع الكومبيوتر حقه
و آتمنى آن يترآجع ف تفكيره الوصخ
و يروح يسمع السالفة من رنيم و فادي



رنيم و فادي :-
الله يستر من الجااي
صرآحة مــآ آلومها آنها ذلت نفسها
عشان واحد يتزوجها ..
حيااتهم بتكون


نمارق و بــآسم :-
مووقف جدا جمييل حبيتهم
ععسى آن نمارق تنسيه حبه القبلي
و يعيشون حياه زينة و حلوه
و يرتااح بااسم من العذاب و الششقى
بس اتوقع ابوه بيعترف ف البنت بعد فترة من زواجهم





ف هالبارتات لاحظت آن
فادي يحب نمارق ... باسم يحب رنيم
و فادي بيتزوج رنيم .... و باسم بيتزوج نمارق
كل وآحد مــى عارف لمن يشكي
كل وآحد الي فيه مكفيه ياختي



بــآرتات جنــآن
تسلم يدج يا بطبوطة
بإنتظآرك ف البــآرت الجاي
بأحداث شوية تفرح


ملآك قلبي !!

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 659
قديم(ـة) 03-02-2015, 01:50 AM
Alshammri Alshammri غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: مهما تفرقنا الايام تجمعنا / بقلمي


محمد ي محمد هالشخص رافع ضغطي ��
و الاء بعد يبي له جلده ��
احمد صح النوم ي الحبيب توه يفكر يسال ريناد و فادي عن اللي صار ����


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 660
قديم(ـة) 03-02-2015, 06:15 AM
صورة Heba12 الرمزية
Heba12 Heba12 غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: مهما تفرقنا الايام تجمعنا / بقلمي


اه يا توتااااا ع وجع القلب ... رهف وما ادراك ما رهف .. توجع القلب من جميع النواحي .. يعني صاحباتها كل وحده بعالم واخوتها وآسا كملها فرأس .. والله حياه ..
احمد اهبل الحل قدّامه ومش قادر يشوفه.. عشو دارس وفهمان وسافر ورجع فش خبره بالحياه وفش تفكير هاد الأصح
يعطيكي العافيه كالعاده مفاجآت لا تنتهي ... بأنتظارك ؛)

الرد باقتباس
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1