غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها
الإشعارات
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 711
قديم(ـة) 13-02-2015, 01:39 AM
صورة tota A ash الرمزية
tota A ash tota A ash غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: مهما تفرقنا الايام تجمعنا / بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها noony1405 مشاهدة المشاركة
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
صباح الورد يالغلااا
شفتي انك شريرة من غيرر كلام
هياا ايش ذنب رهوفه تخليهاا تبكي كذاا وبعدين مسكينه ماتتدري وش يحصل وراهاا
وحنين الله يعينهاا على احمد جننننهااا ههههه مدري وش ناوي
محمد خيررر ليه مايرسى على بررر ي يطلق يايحترم حاله ويخليه مع زوحته
نرفزني صراحه
فراس ونوال تكفين لا تتتمي هالزواجه شفتي انك شريرة
اوف توته قهرني هالبارت تصدقي احسك طلعتي فيه الشرر اللي في قلبك
والله ودي انااجيب مسدس اخوك ذا اللي مافي رصاص واعبيه اناارصاص
واطخك بوه طخ طخ طخ طخ عشان ليه هالحقد ع الرهوفات حبايب قلبي
لك ودي حبيبتي معليش مارديت على البارتات اللي قبل بس والله كنت مضغوظه عشان انزل
بارتين في الاسبوع بس دحين راح ارجع لنظامي لاول وراح تشوفي ان شاءالله ردي ع كل بارت
لان روايه تستحق الرد صراحه احب وصفك للمشاعرر احسك فعلا تتعمقي في دواخلهم وايش يصيرر معاهم
ماشاءالله عليك عيني باردة ترى موو مثل عينك وعين ساندرا هههههههههه

وعليكم السلام والرحمة
كيفك حبيبتي >> مسوية نفسي ذوووق
وجع انا مو شريرة انا قلبي طيب وابيض مثل الثلج بس انت تشوفييين اني شريرة لاني حبيت اعطي لناس عبرة وما يتقووون بالغير بسرعة .. كده مو عدل وربي انت دايما تظلميني اهي اهي

احمد هدا مثل تركي وربي يدكرني فييه بس ولله الحمد احمد دايما يحاول يهدي نفسه ههههه عكس المغوار ولدك

معك محمد مسكيين شايف الموضووع من جهة انا اميرة مريضة نفسية ممكن تقلب على الاء بس عشان كده يكلمها بس هي لعبت بهالموضوع وعندها كيد عكس بعض الناااس

ههههههه نوال وفرااس ربك يحلها
هههه نوني حبيبتي شكلك بتكرهيني في الفترة اللي جاية لان احداث رهف لساتها في البداية

الحييين انا الشررر والا انتي قاعدة تهدديني وانا في عقر روايتي وييييييي شكلي اجييب المسدس جد واجيبييك

هههه الصراحة فقدت تعليقاتك بس بعدزك حبيبتي
وانا احب افهم مشاعر الناااس ههههههه
الحيين بالله انا وساندرا وش سوينا لا تكدبين ما سمعت ان صار فيك شيء حتى تقولي اننا صكيناك عيين وشكلي انادي الحزب لهنا ههههه تعدلي يا بنت

تحياتي

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 712
قديم(ـة) 13-02-2015, 01:40 AM
صورة tota A ash الرمزية
tota A ash tota A ash غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: مهما تفرقنا الايام تجمعنا / بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها nasime مشاهدة المشاركة
امتي البارت
ان شاء الله ينزل بعد شووي
تحياتي

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 713
قديم(ـة) 13-02-2015, 01:47 AM
صورة tota A ash الرمزية
tota A ash tota A ash غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: مهما تفرقنا الايام تجمعنا / بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها nasime مشاهدة المشاركة
امتي البارت
ان شاء الله ينزل بعد شووي
تحياتي

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 714
قديم(ـة) 13-02-2015, 01:53 AM
صورة tota A ash الرمزية
tota A ash tota A ash غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: مهما تفرقنا الايام تجمعنا / بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها دراكككولااا مشاهدة المشاركة
باسل أفضل شخصيه
متحمسه ل أحمد ححيل
رنيم بطلة الروايه بلا منازع مع أنه انتي مسويه رهف أهم شخصيه
آلاء ضعفها مايعجبني
نمارق شخصيه مركبه مع ذلك ماحبيتها



متى مواعيد البارتات؟

اهللييييييين .. كيفك !!؟

باسم هو الشخصية المجسدة للاخ الحنون الحازم
هههههه احمد !!؟ جاي منه كل خييير ان شاء الله

ما عندي فرررق بينهم الاربعة اقصد خمستهم الابطال واتمنى انك ما حسيتي اني فرقت بينهم .. لان حاولت اعدل >>حسيت اني متزوجتهم بس يلا
الاء ضعيييفة مررررة وانا معك لازم تقوى
اما نمارق هههه ما فهمت معنى المركبة لانها ببساطة فيها من الضعف والقوة وهدا بسبب المسولية اما انك ما حبيتيها .. فما عندي ما اقول لك لان حقك حب وكره اللي تبين


اما موعد البارتات فان شاء الله كل خمس ايام تلاقين بارت

تحياتي لك يا عسل

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 715
قديم(ـة) 13-02-2015, 02:05 AM
صورة tota A ash الرمزية
tota A ash tota A ash غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: مهما تفرقنا الايام تجمعنا / بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها ma. مشاهدة المشاركة
عادي جدا اكون مزعجتك نبي بارت نبي بارت ف الاخير انا اخر من يقرى
الزبدهه البارت جنااان مرهه شكرا ع البارت
اميرة روى ابتسام ، تكفييييييين موتيهم خليهم ينشلون يجيهم سرطان يتزوجون حقين مخدرات اي شيء بسس فكينا خيرهم شرهم 😭
الاء ي حياتي ما توقعتها بهذا الضعف ابدا ابدا ابدا
احمد فادي حنين رنيم ، نو كومنت
رهف مشكلتها تثق ف الناس بسرعة
نمارق بسام ، ب النسبة لي احلى اثنين و بسام بيحب نمارق
عسى م نسيت احد !
ننتظر البارت الجاي 😢💕





وعليكم السلام
كيفك حبيبتي !!؟
هههههههه عادي يا عسل تصير لكل العائلات اهم شيء نال البارت رضاك واعجبك


اعجبتني فكرة حقون المخدرات وان شاء الله انهي الاحداث بطريقة تعجبك

من الاول قلت ان الاء اضعفهم

فعلا وللاسف الطيبة في الوقت اللي نحنا فيه غباء

اجل ان شاء الله تعجبك احداثهم القادمة لباسم ونمارق

تحياتي لك

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 716
قديم(ـة) 13-02-2015, 02:06 AM
صورة tota A ash الرمزية
tota A ash tota A ash غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: مهما تفرقنا الايام تجمعنا / بقلمي


الجزء السابع والثلاتين





بعدها بساعة او اكثرر .. قدااام بيت متوسط الحجم بسيط بس انيييق فحطت سياارة bmw بقووة وهربت من الواقع وسواقها يعلن الاستسلام وتجرده من قوته .. فحط بالسيارة كنها تعلن نيابة عنه تدمرها وتمردها .. فرااس اللي من بعد طلعته من زيارة عمه العذااب وهو رااايح لعدنااان .. وش يقدر يسووي غييير كددده
انقلبت حياته راااس عن عقب .. من هـ الخطبة اللي سوااها غصب .. انقلبت حياته وهو ما يعرف هل يضحك او يبكي او ينقهر او اييش !؟؟ ما يعرف المفروض انه يسوييه .. تنهد تنهيدة طلعت من قلبه .. مقهور حده من فوونه اللي ما يوووقف ثانية على الرنيين لدرجة انه ازعجه .. يا اما خواته وعدنان يتسالون عن احواله العاطفية واوضاعه الشخصية بعد ما طاح في الشرك او بنت العم والخطيبة والزوجة العتيدة ترسل رسالة توضح له انها ما تبييه
واحلامه اللي حلمها مع رهف من جهة سببت له في غصة ما بعدها غصة .. مستحيل ينسى نظراات عمه المناجية والشاكرة له .. مستحييل ينسى دمووعه اللي تعلن فرحه وحزنه .. مستحيل ..!!! للحظة نوى يرووح له ويقوول له عـ كل شيء بس اول ما دخل فراس المجلس شااف عمه قدامه مبتسم بانكسار ودمووع الفررح في عيونه واول ما جاء يحب راسه ضمه لصدره وهو يشكره ويدعو له بالتوفيق والجزاء الحسن لدرجة انه ما كمل كلامه لان العبرة خنقته حزنا على حاله وحال عمه اللي طق السبعين .. ما قدر ورب الكوون ما قدر يكسر بخاطر عمه وابووه .. مستحيييييل ينسى اخر كلمات قالها عمه له والدمووع تنزل من عينه
( كنت انت بين عيال اخووي الاعزز على قلبي .. كنت متاكد ان اذا الله اخد امانته انت اللي توقف معاهم وتعتبرهم اهلك .. كنت مؤمن انك السند لهم بعدي .. واليووم ما خيبت ظني .. اليوم عرفت انك تستحق كلمة رجال شهم .. ربي يخليك لاحبابك شلت من على كتوفي همي وتحملت المسولية عني .. انت عارف وضع بنت عمك ومرضها بس الله يكوون في العوون قالوا ان املها في الحياة كبير وربك الشافي يشفيها بادن الله )
لقى نفسه ممزق من كلماته .. صدق ما عرف نفسه .. مشتا بين قلب يدعو الفكة وعقل يدعو القرب من بنت عم وضمير يعذبه تارة انه خان حبه وتارة انه بيظلم معاه بنت عمه
_فرااس
سمع صووت اعز اصحابه ونظراته القلقة .. تنهد تنهيدة تعبر عن حالته والنفسية المعفووسة .. ابتسم بسمة باهتة وهو يدخل من غيير اي كلمة
جلس او الاحرى رمى نفسه عـ الصوفة وهو ناوي ينااام هناااك عند خوييه
لان بيته يذكره فيها
غرفته تذكره فييها
سيارته .. اخواته
كل شي يذكره فيييها ممكن لو بعد شووي وشااف شي جديييد اثا مختلف ينسى شي منها
دخل عدنان عليه لحظتها بكووب فيه حليب ساخن حسسه انه بزر بس ما رفض واخده منه .. شافه جالس مقابله
_رح انام هنا اليوم
رفع عدنان حواجبه من كلماته الجافة وهم اصحاب .. اصلا ما بينهم هـ الكلام والاستئدان
_حياك البيت بيتك ...سكت شوي وهو متردد يسال بسبب حالته المعتفسه لكنه شال الشك من قلبه تنحنح وقال...:- وش صاار ؟؟
وقف الكووب اللي كان بيد فراس .. الكوب اللي كان متجه لفمه وقف بالنص وعيونه لمعت بشيء غرييب وجسمه توتر اكثر مما هو متوتر
_في اييش !؟
غصب الكلمات اللي طلعت بحزن من غير ما يحس واللي كانت عبارة عن توضيح ملخص لكل اللي صار بس عدنان قال بهدوء وهو يضيع السالفة وما حب يقولها بالوجه لان اللف وتسمية السالفة بغير الاسم اسهل من مواجهة الموضووع بوضوح
_مدري .. وش بتسوي في حياتك !؟
تنهد فراس وهو يقوول ببسمة موقعها في الاعراب كيف التاء الزائدة خصوصا ان صوته يجر اديال وادياال من الخيبة والاحزان
_بتزوج من نوال
_فراس الزواج مسؤلية لا تتزوج اذا كنت متاكد انك ما رح تسعدها
ضحك فراس لانه ما يدري المفروض انه يسويه الحين اييش .. هو عقلاني وما يسمع كلام قلبه .. هو اخر شخص ممكن في يووم انه يترك قلبه يحركه بس صدق اللي قال ( لا تدافع عن حبك .. لا تحاول كسبه وعش حياتك .. تلك الحياة السعيدة والهانئة لكن دون سعادة ومشاعر .. عش حياتك ) بس همس لنفسه عـ الاقل رح اعييش من غيير تانيب ضميير .. بس ما منع لسانه عـ الشكوة بصوت حاد لاذع
_ يا اخي اسكت انت لا تتكلم ولا تنطق بحرف عـ اللي ما تدريه .. انت متزوووج حبيبتك وعايش في نعيييم بالله خبرني فدوى لها اكثر من سبعة شهور في بيتنا انت وش حاسس !؟
عدنان سكت وهو مشتاق لزوجته وحبيبته .. ابتسم بوله وقال بنبرة هيام
_حاسس اني مشتاق لها واني ناقص وان الحياة بدوون معنى
ضحك فراس عـ كلامه بسخرية وقال
_وتبيني اسعد بنت عمي وانا رح احس مثل احساسك هدا طوول عمري
عدنان انكتم من كلمته لانها ضربت الصمييم ولعبت عـ الوتر الحساس بس رجع يناقشه ويده على كتفه تواسيه وتناقشه
_فيييه فرق يا فرااس لا تقارن بيننا
_لا قااارن لاني احبها
فتح عدنان عيونه من النبرة الغاضبة والجازمة وقال
_بس انا واختك متزوووجين يعني بيننا عشرة وانت بالله خبرني كم مرررة شفتها حتى لحقت تحبها
_خلااص عدنان رووح واللي يعافيك ما رح تفهمني بس تذكر كيف حبيت اختي قبل ما تتزوجها
سكت عدنان من كلمته لانه يرد كل كلمة مواسية ويخلييه ينطم .. ولما لاحظ فرااس انه ما قام عنه وما انقلع لغرررفته تاركه لاطياف همومه .. لا وكان مستعد يهاوشه ويناقشه في شيء ما يبي يتكلم عنه وقف يشييل اغراضه طالع
_خلاص برروح انت ارتاح
وقف عدنان وجلسه غصب بعدها ابتسم له يودعه لان الغضب للحين على وجهه والانفجار ولمعة الهواش تلمع في عيونه وكأنه مستعد يضربه
_تصبح على خير
تعلقت الكلمات في الجو وما رد عليها .. طلع عدنان من المكان ورجع هو ينسدح عـ الكنبة لحتى يناام .. هز راسه بقووة ينفضه من غبار وخيوط الافكار اللي تهدده بالسهر والارق وهو يبي ينااام .. ناوي يناام بس مو قااادر .. حااسس ان فيه يديين قاعدة تخنقه .. وباحد يتوطى في بطنه وشاحنة كبيررررة حقوون النقل وتحمييل البضاعة تسيير بهدوء وبطء كنها حلزوون ع صدره
تمنى .. تمنى لووو فيييه الحيين احد يقرب له غيير عدنااان اللي يعزه ويقدره ويضربه علشاان يفتح هوشة لاول مرة في حياته
ويفرغ همه ويطلق العنان لشحنااات السلبية حتى تطلع من جسمه بس من معاااه غييير عدنااان الي اصلا ما رجع يكلمه بعد عصبيته وكانه فاااهم ان رغبته الحييين هي الجلووس لحاله في الظلمة علشاان يفكر بحل
مافيييه الا يدعو ان تحاليل الدم تكووون غلط وما تتوافق وهو اللي رفض يسوي ملكة لكن يسوونها في نفس يووم العرس وطلب ان عرررس فاادي لانه مستعجل يكووون الاول بعدها هم
وبعد ما يخلص زواج فادي يدورون حل ولهم الله
رمى اخوووه فادي وكان كبش الفداء حقه حتى ينقد نفسه وهو يبي يتاقلم انه ما رح يكوون زوجها لرهف وان اللي رح تنزف معاها هي نوال مو رهف
تعبااان ياكلها لحاله
ليته ما كااان كبييير العيلة .. لييش ما حيروها لفااادي
اصلا ليييش دخلت رهف الحيين في حياته
وهي في اووووج تعقيداتها
دخلت لحتى تزيييد العقد
الحمدلله على كل حااال
قدر الله وما شاء فعل
وما بين افكاره المهداءة والكلمات الراضية ودعاويه لحتى الله الكريم الرحيم يحلها اخده حلللم كاااان بطله حبيبته اللي انحرم منها في واقعه بس رافض يتخلى عنها في حلمه









في ذيك الغرفة الصامتة والساكنة .. رفعت نظرها لساعة الكبيرة اللي تقابلها وشافت ان الساعة الحين ثنييين الصبح وهي من الساعة 11 منسدحة عـ سريرها تحاول تنام .. حنيين اللي النوووم ماطق باب عيونها الدبلانة بالم واللي تحاوطها سواد يعلن عن حالة من الارهااق .. ملاك النووم الي ما لقى طريقه لعيووونها مع ان الرسااالة اللي ارسلها احمد لها ساعات طواال بس اثرها للحين موجود موجوووود
اثرها واااضح
اثرها قلة النوووم ، الحيرة ، الخوووف ، الرهبة ، الارق
للحين تحس ان الرسالة ما ارسلها الا من ثواني كانها ما ارسلت امس .. كانت تبي ترجع تكلمه وتفهم قصده بس البلووك يعني انها ما تبي ترررد عليييه .. وفييه شيء من التعقل والكبرياء قاعدين يحذرونها من لعبها من النار لانها تحرق .. بس فات الاوان
تنهدت تنهيدة طالعة من قلب .. ما تدرري ليييه ؟؟؟ ماتدري لييه تعامله بهالطريييقة الشينة وهو اللي يعتبر ذووق معاها .. ما تدري ليه هو الاستثناء في كل قراراات حياتها .. ليييه هي مو عقلانية ومنطقية في تصرفاتها معه هو بس بيين الكل .. واللي يخوفها انها اختارت الشخص الغلط حتى يكون الاستثناء لان احمد ما رح يرضى بهالعذر هذا لو عرفها
.. بس جد ما تدري ليييه !!؟ بس ممكن لانها تخاااف من مشاعرها له
تخااافها تكبر وتكووون حلم ووهم لانه ما في اصعب من انك تحلم كثيير وتعييش اوهاام اكبر منك بس بعدها تتحطم تخيلاتك من صخور الواقع
تخااف تتفتت سعادتها ويصييير لها مثل ما صاار لرنيييم وممكن اكثر
وقفت عـ رجولها وهي تعبت من التقلب في سريرها والاحلاام وراااحت تتوضى وتصلي لها ركعتييين اربع اي شي لربها
المهم شي يهديها ويريحها لان الراحة في القرب من الله
وفعلا بعد ما خلصت صلاة .. رااااحت وهي تتلو القراان الكرييييم بتجويد جيد وهي تحاول تقلد صوت ماهر المعيقلي ❤️ واحكامه .. حست بعد فترة قصيرة ان ضيقتها كانت تخف شووي شوووي .. وبعد ما ارتاحت من ضيقتها بكت .. بكت له وحده لربها الرحمان الرحيم الشديد العقاب اللي عصته وتمردت عن احكامه .. بكت له بذل من ضيقة سببها ذنوبها .. نزلت دموعها بقهر من نفسها مو الغلط في انك تذنب لان النفس امارة بالسوء بس الغلط في انك ما تتوب لربك بعد كل غلط تسويها .. مو مهم اذا رجعت غلطت فخير ... التوابون
الانسان المفرووض ما يمل من التوبة كيف ما يمل من غسل ثيابه بعد كل مرة يلبسها .. بكت وهي تشكيله حااال صعيييب والسبب رسالة من الحبيب الاجنبي عنها
تشكيله وهي تدعوه يساعدها
والشكوة لغيييير الله مذلة
تفكر بحالها واللي سووته لاخوووها للي شايلة على كتوفها همه وكربه
تفكر ببنت عمها الي بتعاني اكيييد من عصبية احمد ومن زوااج باااسم
تفكر باخ ما تبي تسوء علاقتهم اكثر بس قاعد يقهرها في كل مرة يبعد اللي يحبها عنه
تفكر وهي تدعو في نمارق اللي اخدت اخوووها الاحن عليها من يدييين اللي احق منها .. تدعو وهي تشكي من بندر اللي مقلبها وهي اللي فيها مكفيها .. تشكو وهي تبكي من كل شي حووولها .. وختمت دعواتها ودموعها وهي تترك احوالها وتودع احزان قلبها لرب العباد اللي قادر على اسعادها وختمت الدعاء بالصلاة على اشرف الرسل والانبياء .. كل درة فيها تبي ترجع لشاليه .. تبي البحر الحيين علشااان تشكيله
اااااااه بس
هي صغيييرة .. صغييييرة عـ الهم
صغيرة على رسالة كلها شيفرات والغاااز المفروووض تحلها
صغيييرة عـ حب يفتك بصدرها وضلوعها
صغيرة تحب رجال مثله بحنكته وثقافته وعصبيته اللي لو عرفتهاا من تكوون رح تنهيها
صغيييرة لحتى تشيييل هم غييير همها وفيه شيء فيها يقول لها ان اللي جاااي لها اصعب .. بس ممكن من اليائس والحزن اللي اكتنفها فجاءة حست ان الدنيا رح تنقلب فووق رأسها .. وما تدري ليييش بس لحظتها وهي جالسة في سكوون بعد ما فرغت اللي بقلبها تذكرت رهف وهي تقوول ان احساسها مو مطمنها .. رهف ورنيييم بحاستهم السادسة يخوفوووون
والمفرووص صدقتهم لان اللي فيها شي مو مطمن .. كيف ترتاح
واحمد صاحب بندر
احمد اخوها لرهف
احمد ولد خالة رنيم
احمد خوي فادي
فادي خاوااه لبندر
فادي بيتزوج رنيم
فادي اخوها لـ الاء
يعني لو صاار اي شي لها .. اي شيء ولو بسيط منها ممكن بتنفضح هي وعلاقتها المحرمة مع براءتها قداام اهلها وخوياتها واحبابها اللي هم العالم باللي فيه بالنسبة لها
لانها ما تعودت تحط لكلام الناس غير المهمين لها بال









رنيييم بافكارها اللي كانت حالة يرثى لها من اليائس والتشائم اللي يكتنف اوصالها .. كانت لحالها .. رنييم بمشاعرها اللي كانت فوضى عارمة .. وكانت فاقدة نفسها
رنيييم اللي تعاااني حييييل
وحياااتها ابعد ما يكوووون عن النظاااام
طلعت من غرفتها بتعب وشافت الدكتووور دااخل غرفته
لحقته وهي تتوجع لاذنى حركة بس الجلابية اللي لابستها مو مبينة العلامات الخضراء ولا حركتها الغريبة من رجلها اللي طااحت عليييه ومخفي العيووب افاد وجهها بس لو سالها بتقوول ضربت في الدريشة لانها استعملتها الفترة اللي طافت .. طقت الباب عليه وسمعته يقول
_ادخل !؟
دخلت عليه وشافت الارهاق والالم على وجهه حست ان فييه شيء بس ما عرفت وشو !؟ .. ابتسم محمد لها ابتسامة تمحي هواجسها اللي شافها في عيونها .. ابتسم وهو يهز راسه بمعنى تفضلي .. قالت بهدوء
_اهلييين
_هلا فيييك .. تعالي
ترددت رنيم لوهلة .. لان طريقة كلامه وتعابير وجهه غير البسمة المزيفة على ثغره كلها توضح انه يبي الوحدة وينشد السكوون بس قالت بتردد
_اييه جييت اسووولف معااك
محمد ببسمة جانبية قاعد يغتصبها وهو ينسدح عـ سريره وهي واقفة قدام الباب وشايفها تقرب حتى صارت جالسة مقابلته عـ الكرسي .. قال
_هلا .. فييك شيء
_نووب .. انت اللي فيك شيء ؟! علامك !؟
كلماتها الواثقة الهادئة ارسلت تنبيه لعقله .. هز محمد راسه وهو يمسح وجهه باياديه ويقوول بنبرة تانيب ضمير وقهر من نفسه
_مو شيء
_حمود حبيبي وش فييك .. !؟ قول لي
_ما في شيء رنووم بس مرهق من الشغل .. امم انت فيك شيء ؟؟
هزت راسها بمعنى لا وتنحنحت قبل ما تقول بهدوء
_انت سمعت اني انخطبت
هز راسه ببسمة_اييه .. بتسالين عن فاادي !؟
رنييم كانت تبي تكلمه لحتى تغيير السالفة وهم ما وقفوا اسئلة عن وشو فيك وفيك شيء .. بس لقت نفسها تتكلم عن الخطبة ما تدري لييه .. ما لاحظت انها تململت في مكانها وهي تكشر من الطاري اللي تكرهه بس لقتها فرصة تحقق علييه .. على فادي وتعرف طبعه وشخصيته وكده .. لان احمد ما رح يعطيها لا حق ولا باطل وهو مقتنع انهم على علاقة
_احم احم .. تقدر تقوول .. انت كييف شايفه !؟
محمد وهو يبتسم لها وهو مشتت اصلا بس حاول يجاريها
_انا بينهم احب شخصية فرااس لانه قوة .. ثقل ورزة بس فااادي خفييييف دم .. لعووب شويتيين بس محترم
ضحكت رنيم وهي كانت شاكة بهالشيء من عصبية احمد المفرطة ومن كلامه كنت انصحك تبعد عن بنات الناس تقوم تخونني باختي
رنت الكلمات في ادنها .. لقت نفسها تعذر احمد مع انها مقهوووورة منه وشايلة في خاطرها عتب واحزان .. هزت راسها وتنهدت بقوة قبل ما تقول
_لعوووب بس محترم ؟
لا .. بتتزوج من شخص يناظر الف غيرها وهي تكررره هـ الطبع في الرجال .. اصلا اي مرة ترفض هـ الشيء .. محمد قال بضحكة وهو يرد عليها بكلام متناقض بسبب اللي لاحظه في فادي
_اييه لانه يناااظر في البنااات وبس ما له في سوالفهم
كييف بس فجاءة تذكرت انه قال لاحمد انه تاب .. يارب يكوون تاب ما تقدر تعييش مع اطياف الوووف البنات اللي تلاعب بمشاعرهم
_ايييه كمل !؟
محمد وهو يفكر ويفكر بعدها قاال كنه اكتشف كنز فرعوني يعوود لكليوبترا
_تعليقاته تضحك مرة .. ويحب الهرولة ادا عصب او تضايق
رنيييم وهي مو حاسة انه فادها بشي
_ايييه !؟ .. قوول اي شي ثاااني تراااك ما قلت لي شي
_طيب انت اسئلي وانا رح اجاوب ..
ضحكت رنيم وما لقت وش تسال بس لانها مستحية
_امم ما تعرف اذا كان يحب له وحدة !؟
قالتها وهي تتمنى تعرف البنت تتصل فيها وتشووف كيف ترجعهم لبعض لعلها تفتك
_لا ما اعرف
اووووووف .. انحبطت معنوياتها .. هي تبي تطلع من هـ البيت اللي صار ما ينحمل .. تبي تتزوج ويكوون لها بيت وسند لعلها ترتاح من الدوران بين بيوت الناس والعالم وكل مرة شخص يسبها ويهينها ويخليها تبكي موت اهلها دم .. محمد وهو يحك شعره وجالس معاها وهو يحاول يتذكر اي شي عن فادي بس مو قادر لان افكاره اصلا مو معاااه
افكاره بعدت عن بحر فااادي وقاال بهدوء
_انت تعرفيين بنات جيراننا !؟
فتحت رنيم عيونها ولفت لاخوها بحيرة .. هزت راسها وهي مستغربة دخوول شي بشي .. والاهم كيف يسال عن بنت الناس وهو زواجه بعد مدري كم اسبوع
_لا ليييه !؟
محمد وهو يهز راسه ويقووول
_ماكو شي .. روحي لغرفتك اتركيني انااام
رنيييم ما قدرت تتاقلم مع تغيره وارهاقه
_لا فييه شيء بعدين فضفض يا اخي ترى الكتمان يسبب في امراض ابسطهم ارتفاع الضغط
_ههه ما في شيء قلت لك تعبان بس
قالت رنيم بطريقة جدية بس دخلت فيها مررح لان محمد ما يشكي لها عكس احمد
_اها تعبان تقوم تسال عن بنت الجيران اللي هنا قصادي
تنهد وهو يرجع لدوامة من الافكار .. اليوم غير رقمه .. بس ما قدر يتصل على الاء .. محتقر نفسه وكاره شعور انه خاين وهي وفية له
كاره براءتها اللي لو عرفت عن سوايااه تتدمر
بس اليووم بداية جديدة لهم بادن الله من دوون طيف اميرة اللي يحووم حولهم ويسبب في شكوك ومشاكل ... زواجه قررب .. وهو الغى فكرة ان اميرة ممكن تفهمه .. وتسامحه بس رح يدعو ربه انه تجي في يوم وتسامحه رح يدعو ربي يسامحها ويهديها مثل ما هداه
_محمد
_هممممم
لف لها وابتسم من اخر قرار الي ما رح يتراجع عليه ولو على قطع رقبته .. رنيم وهي تهز كتوفها يائسة منه لان طبعه مثل طبع رهف يرتاح الشخص ادا شكوا لهم بس هم ما يرتاحوون بالشكوة لاحد .. قالت لعلها تغيير جوها وجوه اللي معتفس وواضح انه متضايق حده ولانها ما تبي تكوون لحالها في غرفتها تفكر وجالسة مع قرينها تهوجس بهواجس ما تنفعها
_خلينا نسوي شي مالي نفس انام ولا لي نفس اقعد لحالي
محمد وهو يقووول باستسلام لاوامرها وهو مافيه حييل يتناقش وياها
_زييين .. كلمي رهف وجيبي فيلم معاااك علشااان نتابعه
رنيييم وهي تحاول تسرع .. دخلت غرفة رهف بصربعة وربشة بس صنمت ، تجمدت ، تبنجت .. فتحت عيونها بدهول وشافت قدامها رهف بحالة غريبة وهي نايمة .. لهم اكثر من اربع ايام وهم بعاد عن بعض .. اربع ايام تاقلمت فيها عـ وضعها الجديد واهملت رهف اللي كانت دائما مثل ما هي .. بشوشة ، مبتسمة ودائما تضحك متناسية قصة المهرج الشهير اللي مات ابنه قبل ذقائق من العرض وانجبر يوقف عـ المسرح .. وقف يناظرهم مو عارف وش يسوي وصار يبكي موت ابنه بس اللي جالسين صاروا يضحكوا عليه ..!؟ ليش لانه دائم الضحكة وما حسوا بوجعه الواضح في دموعه .. قرربت رنيم منها وهي تشوف كيف وجهها احمر ومنهك كانها مو مرتاحة .. حطت يدها الباردة على جبينها توقعت انها مريضة بس حرارتها معتدلة .. هزت رنيم راسها لان محمد منتضرها ولو صحتها تسال عن احوالها اكييد تدبحها .. اخدت cd لفيلم ورجعت لاخوها وفتحت الفيلم اللي كان انميشن
Frozen
واندمجت معااااااااه مررة وحبت القصة اللي تتبت ان البنت مو حاجة لرجل حتى ينقدها ويساعدها .. وان الحب الحقيقي مو بس حب الزوج فيه حب الاخت والصديقة بعد .. تنهدت براحة بعد ما خلصته وشافت ان اخوها رايح في نومة من فترة .. ضحكت عليه .. غطته وبعد ما خلصت رجعت تناااام في غرفتها







يتبع

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 717
قديم(ـة) 13-02-2015, 02:13 AM
صورة tota A ash الرمزية
tota A ash tota A ash غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: مهما تفرقنا الايام تجمعنا / بقلمي


تابع






ابطالنا الطيبين كلهم ناموا من احوالهم المحتاسة .. من همومهم اللي كتمت سعادتهم وروحهم المرحة .. والحاقدات بعد ناموا .. مع ان ذنوبهم واخطاءهم تدبحهم بس قدروا يناموا بدون ادني اهتمام لضمير الميت داخلهم .. ناموا كلهم عدى وحدة كانت تعاني من هم نوعه غيير ؟
هم الحب او الاجدر اني اقول هم خبث الحبيب ما ادري كيف اوصفه لان ما في خبث في الحب .. الحب انك تفضل راحة غيرك على راحتك بس هـ الحب مو عندهم .. عندهم نفسي نفسي بحيث ان المخلوق يناظر نفسه بس .. الحب المرتكز عـ ان الغاية تبرر الوسيلة .. الحب اللي يفضل الفوز مهما كانت الطريقة .. متناسين الضمير وما كانوا حاطين بين عيونهم حتى التربية والسمعة .. لانهم ما يخافون رب الكون في افعالهم الي توضح سواد قلوبهم اكيد ما يخافوا من العبد
كانت تناظر في بنت خالتها اللي بتنااام معاها وقالت لها ذيييك ببسمة طيبة ولطيفة تشابه بياض السحب وتعاكس كل اللي حولها في مجتمع خبيث منافق
_ياسر سال عنك
تنهدت ابتسااام بسعادة .. وحب ياسر لها وعشقه الجنوني لشخصها عاجبها وراضي غرورها ومفرحها بس في بعض الاحيان مضايقها لان ابووه رافضها لقلة جاههم ومالهم او مستواهم اللي اقل منهم
والنفوووس تشرى .. بس تتمنى بعد ما تكمل صياعة من الشباب يجي هو ويرفض قرار ابوه ويتزوجها .. وما اقول الا مالت ثم مالت ثم مالت من هيك احلاان
_اها
مشاعل المطفوقة والسعيدة وهي ببراءتها وسداجتها اللي تشابه رهف جلست مقابلتها لبنت خالتها وقالت
_ياسر يا ابتسااام يحبك ويموووت فيييك وكان ذايما كده بس اشك انه نسااك .. او ممكن لانه متوقع اني ما اعرف بحبه لك مدري الصراحة بس اللي قاله يومها شاغلني
ابتساام وهي تستفسر عنه وعنها مع ان افكارها مشغولة بالخطة اللي ادخلت رهف فيها غصب واللي تتنفد بعد ثلاتة ايام بالكثير .. ومع انها رااضية عـ العز اللي حولها واللي تشوفه في السنة مرة بس تململت بطفش
_ميشو .. احس اني غلط انام عندكم
مشاعل وهي توقف وتقووول بقوووة
_ترى بزعل منك واللي خلقني بزعل ولا عاااد اكلمك
ابتسااام وهي تراضيها بحبة على راسها وقالت
_لا تفهمييني غلط .. انا ابي انااام ممكن ؟
ابتسمت مشاعل لها وهي تنسدح جنبها في سريرررها الوااااسع تنااام ونامت بسبب طيبتها ونظافتها في معاملاتها مع الناس بسرعة عكسها لابتسام اللي سرحت وهي تفكر باشياء كثيرة تخوفها .. سرحت باللي سواااه ابراهيم من كم يوم
ليييه اخدها لشقة فاضية وخلاها تطلع منها
ما تكذب وتقووول حزييينة لانها فرحااانة بس انقهرت من الخوووف اللي عيشها فييه بس اللي قاهرها جد انه ما اتصل مع ان هـ الشيء ريحها لانها عند خالتها وقدامهم تبي تكوون الملاك وهي تحاول تصير كنتهم .. بس هـ الشيء ما منع قهرها منه ومن حركته البايخة الي سواها لها .. مقهورة من السكتة القلبية اللي كانت بتجيها لا محالة
خايفة على نفسها منه
لان ابراهيم صاير يخوووف كثيييير ولا كانه هو نفسه .. ذاااك العاشق المتيييم اللي ما يرفض لها طلب
مو كانه هو نفسه اللي ان قالت شمال يعني شمال
مو هو اللي اذا قالت ان الشمس قمر قال لها برافوووو
مو هو نفس اللحبيب الي بيدووور الكرة الارضية اربعييين مرة لو طلبت منه .. لا مستحيييل يكووون هو نفس العاشق اللي يكتب
قصيده فيها
يحن ليها
ويعشقها واكثر
مستحيييل يكوووون ابراااهيم نفس الشخص .. بس وش اللي صار له حتى يتغيير عليها بهالشكل الغريب










اشرقت الشمس ووصلت لكبد السماء وصارت عمودية عٓ الارض .. شمس الصيف الحارقة اعلنت نهار جديد جميل يبشر بالسعادة .. وفعلا ..!! كانت السعادة على محيا الكل الا المعنيين بالسالفة .. في ظهر اليوووم الجديد بدت الترتيبات في بيييت ابو محمد بعد ما عرفوا ان الرجالة بيجووون يخطبووون رنيييم لفااادي وهي وضحت موافقتها .. الخدامات والاكل والحركاات اللي يسوونها
كل واحد من الابطال حالته حالة في هـ اليوم
الاء مو جاية لرنيييم اليوم لان مالها نفس بعد الكلاام اللي سمعته من اميرة امس انها تشوووف محمد
ما تقدر تضحك معااه وتسولف كان شي ما صار
وهو اللي ناوي يتزوووج مسيااار من حبيبته والبنات .. صديقاتها الاقرب لها من قلبها اكييد يلاحظوون علامات ضيقها وهي ما تبي تنفضح قدامهم
اما زوجها لالاء محمد كان شعوره مختلف عنها لزوجته و تفكيره عكسها بكل ما للكلمة من معنى كان يتمنى لو يشوفها ولو لمحة لانه مشتااق لها حييل
من زمااان عنها
وحتى سوالف عـ الفوون ما عااد يسولفوون مثل اول
بس تجري الرياااح بما لا تشتهي السفن
اما اخونا في الله احمد عـ قد ما كان راضي على هـ الخطبة عـ قد ما كان نادم بسبب اللي صاار وهو يستوعب ويحس انه غلط بس ما وقف اللي صار وهو مشغوول ومنقهر من حنيين اللي خدعته .. مقهور منها للي ما ردت عـ رسالته وهو قاااعد يتوعد لها في قلبه
وفيه صوت يقول له يرتااح ان خوييه بيتزووجها لاخته وبيستر عليها
وبيصلح غلطه .. ومع انه ناوي يعتذر بس مو قاادر لان الموقف مو ناصفه لخوييه ولو صدقه من قلبه
حنييين تضايقت من اللي صاااير في بنت عمها واحمد قاهرها ومو قاادرة تفضح نفسها بنفسها قدااام احمد اللي هو مو عارفها او كده اقنعت نفسها وتقول له رايها الصريح في اللي يسوويه والخطبة
حنين المسكينة اللي ما نامت زييين من رسالته وقررت ترسل الرد عـ رسالته اليووم بس تاجل خوفا من رده اللي متوقعه انه بيجرحها
خبلتنت رهف متضايقة مررة لان فرااس حبيبها الاول بيجي عندهم وهو امس .. امس بس كان يخطب غيرها
تقول لنفسها واذا خطب يا بنت !؟ هو ما وعدك بشي يا رهف ما وعدك شيء بس عيونه اللي بلون القهووة
عيوونه اللي قالت كلام ثاني وحاجات غيير ما نطقها
اما فرااس فهو متضاايق حده .. متضايق اكثر منها لانه كان متوقع انه لو وصل وجلس بمجلسهم يخطب بيجلس قدام الرجال لانه بيخطبها لرهف حبيبته وبيطلبها بحب الدنيا المتجمع بقلبه لها
بس يا شييين القدر والدنيا اذا تحايلت علييك
امس بس .. قبل اربعة وعشرين ساعة كان جالس بمجلس ما يبيييه يخطب لنفسه واليووم بيجلس بالمجلس اللي يتمنى يدخله ومو هو
الـــ م ع ر س
المتهور فااادي كان بحالة غريييبة عجيبة ما تنوصف بكلمة .. كان هااادي لابعد حد .. ما شكى ولا بكى ولا شي
تعووود عـ الفكرة وممكن استخااار وارتاااح ما يدري بس حالته تطمن لو كانت صدق بس كل ما قربت ساعة الصفر كل ما توترت اعصابه ووحش الشك الصغيير اللي بداخله قااعد يكبر بالشوووي وقرب يصير وحش فاتك مكشر عليه بانيابه حتى يدبحه
رنيم فتحت عيونها بتعب ومن تجمعت الافكار لراسها حتى انقهرت .. هي اللي كانت تبكي من صبااح الله خير
باسم اللي كان حبها بيتزووج وهي بتتزوووج
والحب اللي بقلبها بيختفي وينداااس
حاسة بقهر ، وجع واحاسيس ما تنوصف
مظلووومة من يوم يومها والقهر ان دمعها ما جف وعجغدتها الدمعية ما وقفت في يووم تكووين الدمع










في ذيك الغرفة في بيت ابو فراس الانيق والواسع .. فرااس اللي كان جالس مع فااادي المتنكد حده وهو مو عاررف يواسييه ولا يوااسي نفسه المكسورة .. اخوووه هادي بس باين عليه التوتر ولا كااان معصب بس قاااعد يرمي كلام ما يحس فيييه
يا مغرب الدنيا والله
قاعد يواسي اخوووه ويهديه عن الشي الي بيسويييه الحيين وهو سوااه امس .. بس ردة الفعل تفرق
هو استسلم للامر الواقع علشااان اهله والمسولية اللي على اكتافه سكت ولا شكى وكتم الكلااام بقلبه وما نطق بحرف عكس اخوووه اللي رضى علشااان خوييه ويعزه كثير وقاااعد يتكلم ويقووول حكي ما ينقاال
يسب ويشتم ممكن يرتاااااح .. ردة فعله الحيين كانت بسبب الضغوطات النفسية
بسبب الموقف
بسبب اللي صاار واختلاف الاطباع وسمات شخصيته المختلفة عن شخصيته خلته ما يرتاح بالكتمان
فادي وهو يفرررغ هم في زوايا قلبه سكن ومابغى يطلع .. ضيييق ما يدري من وييين جااااه .. حزززن تمكن لـ اعمق نقاااط جسمه
_ليييش انا !!؟ ليش طاحت البلوة على راسي هااا .. عمري 25 .. عمري 25 يا فراااس ليييه يصييير لي كده .. ما ابي اتزووج .. مو قد هـ الشي
اللي سيطر عـ فكر فراس كان .. وانا اكبببر منك وانجبرررت !!؟ تنحنح شوي وهو يواسيه بكلامه اللي يحاول يغير فيه
_فادي لا تنسى انها اصغر منك ومظلومة معاااك
فادي بعصبية كبييرة من اخووه اللي يفكر في بنت ما يعرفها ونسى اخوه
_وانا شكو ؟ ان شاااء الله توللللللع
فرااس سكت من كلامه اللي قاله ولا قااال شي .. تاركه على راحته يرمي الكلاام ويقووول اللي عنده لعله بعدها يرتاح ويرجع يكوون منطقي
_فااادي
انطلق هـ الصوووت من عتبة الباب .. انصدم فراااس وولعوا عيونه وتحولوا للون الاحمر بسبب العصبية من دخلة فدوى عليهم وهم يسولفووون وتوقع فراااس ان التووور اللي معاااه رح يسكت بس ماااش ما كان يحس نفسه من العصبية كان مكمل كلااام ويسب في عيشته اللي تقصر العمرر .. قرربت فدوى وفمها مفتووح كنها سمكة طالعة من البحر .. ونطقت بينما هي تهز راسها برفض واستغراب
_فاادي .. انت وش تقووول !؟
تنهد فاددددي بقووة .. ناظرها بنظراات تابتة قوية وقااال بوضوح
_انا ما ابيها
_فااااادي
لف فادي لاخووه اللي نطق كلمته بفحيح .. وما سوى شيء له ولا حاول يخفف من كلماته اللي قالها .. فدوى دخلت الغرفة وقالت
_فادي حبيبي فييك شيء !!؟
فراااس كـ ردة فعل للي صاير لانه متاكد ان وجهه مغسول بمرق ورح يسوي شيء وما ررح يسكت .. دخل فااادي الحمام وسكر عليييييه الباب وطلع لاخته اللي كانت مو قااادرة تفهم شي وتناظر حولها بحيرة وترمش بقوة وهي تحاول تترجم اللي صار .. تتنفس وهي تحاوول تستوعب الكلاام اللي ينقاال واللي قالوووه قدامها ..لفت لاخوها اللي يناظرها كتقييم وقالت
_فرااس .. فاادي
ما نطق فرااس بحرف راح لها .. وقفها وطلعها وهو يجرها عـ الخفيف وهو موديها لغرفتها وجلسها وقااال بهدوءه ورباطة جاشه اللي جامعها غصب
_انسي يا شيخة .. هو متوتر حبتييين
_لا ما رح انسى .. وش صاااير في الدنيا من حولي !؟ ابي اعرف
فراااس بنظراات تنضح شرار ووعييد بصرامة
_فدوى خلاااااص
_لحظة فهمني اللي صاير ..!؟
ضرب الباب قدامه بقووة وهو يحاول يخوفها ويسكتها في نفس الوقت
_خلاااص قلت
فدوى سكتت لانها تخااااف منه .. فرااس اذا عصب الاحسن مايقرب له احد وهو من كم يوووم مو على بعضه وهي فاهمة عليه .. وما تقدر تلومه
صعبة رجاااال وش طوله وش عرضه وينغصب
صعبة وهو اللي كااان الكل في الكل وكلماته اوامر
والاصعب .. الاصعب ان البنت ترفضه وتحب غيره وهو اصلا ما يبيها
والاخو الثاااني وش قصته مع كلمته " ما ابيها "
موو هو اللي خطبها من غير سبب ومن غير ما يطلب منه احد هـ الشيء .. لا وكان مستعجل .. لا يكوووون يحبها ومتوتر من الارتباط .. اعجبتها الفكرة وصدقتها والله وطاااح اخوووي وما احد سمى عليييه .. بس ردة فعل فرااس السريعة غريبة
ناظرت اخوها ترد عليه وتكلمه وشافته طلع وتركها مخلف وراه ريحته .. فراس من طلع من غرفة فدوى كان في حااال ثااني مو ناقص منغصاات اكثر .. يعني مو كافيييه اللي صاااير له .. يعني القصة في الحياة ان اذا انسدت الدنيا تنسد من كل مكاان وما عاااد تنفتس
الحمد لله على كل حااال .. حسبي الله ونعم الوكيييل
راااح لاخوووه يبي يكلمه يسبه بس ما يقدر بعد اللي صار فيه امس .. مسح على وجهه قبل ما يطق باب غرفته ويفتحها .. شافه قاعد يجهز نفسه .. طلع من غيير اي كلمة وهو يروووح يجهز نفسه مع انه ضااايق خلقه بكل ما للكلمة من معنى .. دخل غرفته وسكر وراه الباب وهو يحس نفسه مكتوم بس رنة موبايله خلته يرجع للواقع .. رد من غيييير شعووور وسمعه .. سمع صوتها ولو .. ما يغلط فييييييه .. حفظه خلااص
_الو
_الو .. فرااس طلبتك .. الله يخليييك لا تتزووووووووج
_انا ما اقدر اسوي شيء
نطقت هي برجاء وبضعف ودموعها تطيح بحزن
_فراس .. واللي يرحم والدييييك طلبتك وقوول ثم .. تكفي لا تعررس الله يخليك لاحبابك لا تتزوج
نطق بكل ما قلبه وكيانه من هم وحزن
_واللي خلقني مو بيدي
رفعت اياديها لعيونها مسحت دموعها وكملت برجا وتوسل
_لا تتزووج علي .. نخيتك يا ولد عمي لا تتزوجني
هو سكت ما عنده شي يقوووله
هي تترجااه ما تتزوجه وهو اصلا ما يبي يتزوجها
قرب يكرهها جد .. هي تتصل فييه من امس وترسل رسااائل تبيييه يرررفض وتخنقه وتقهرره اكثر مما هو مقهور وقال بصوت صااادق معذب
_اتمنى يا بنت عمي بس والله مو بيدي
هي بعصبية العالم قالت بطريقة حادة
_فرااس انا عارفة معدنك الطيب .. عارفة وش كثر ابوووي وعمي يعزوونك علشاان كده ما اقدر ارفضك ونحنا محيريييين لبعض وانا
سكتت ما قدرت تكمل وقال هو بتنحنح
_وانا ما اقدر ارفضك وانت بنت عمي وقلتيها نحن محيريين لبع
_بس انا ... انا .. احب .. و انا يعني فاهمني .. انا .. انت مثل اخوووي وممكن اكثر بس طلبتك
فرااس ضحك من القهر والغبنة وهو مو عاارف وش اللي ممكن يسوييييه في نفسه حتى تصدقه .. ومو عاااارف بوشو يرد
_يا بنت العم صدقيني .. انا اتمنى لو اقدر اسووي لك اي شي بس واللي خلقني حاولت بس ابوووي يبينا لبعض ومعند
نوااال وهي تبي حل ما تعرف انه حالها من حاله
_اجل وش السواااة الحيين !؟
_ما ادري
تنهدت ذيييييك بقوة وهي تبكي من قلبها وتقوول بقهر وحزن وضعف الدنيا يسيطر عليها
_انا تعبت يعني القاها من وييين والا من وييييييين .. عندي ورم بمووووت واللي احبه بيزعل مني واهلي يبوني اتزوووج من اخوووي
ابتسم فرااس بحزن كبيير .. كان اناني بجد فكر بنفسه وبابوه وعمه ونسى بنت عمه .. كان مقهور على الحال اللي وصل له مع حبه
اجل هي اللي تعاني المرض والحب وش حالها !؟
من حقها تزعل !؟ وتبكي !؟ وتسوي اكثر
ما يكدب ويقول انه ما فرح من كلمة اخوووي .. وما رد عليها لان ماعندت رد يهديها الا انه يذكرها بالله وبان اذا احب الله عبدا ابتلاااااه









في القارة الاوروبية .. وفي بلاد الغرب .. كانت هي هناااك .. فرحانة والسبب نقط وفراااغ .. كده اليوم من صحت وجوها عااال العااال .. كانت تضحك ومبتسمة بدوون سبب حياتها تحسنت عن اول وقريبا رح ترجع لشقى وترووح تسكن مع العقربة هززت راسها تستمتع بلحظتها وتنسى اللي فاات .. بس تحطمت وتقوقعت ورجعت للقناعة ولرضا باللي رب الكون كتبه لها وهي تعرف برجعة العم وانجي للبيت بكرة اجل هي لازم تنقل وتدوور لها عن مكااان سكن يلمها هي وبنت اختها عن الشوارع
وكالعادة .. ما لها غيره .. هو سندها اللي تسند نفسها عليييه
بس هي للحين ما تقدر ترد عـ مكالماته اللي يسال فيهم عن جنى وتستحي منه حيييل. .. يعني هو خطبها من كم يوووم وهي بتطلبه الحيين يساعدها وياجر لها بيييت .. شقة .. Anything المهم ما تظل في الشوارع ... بس هي مو قادرة عـ المفروض عليها
مو قادرة تكلمه عادي
مو قادرة تكووون عادي
مو قادرة تعامله عادي
مو قادرة تناظره عادي
مو قادرة تطلبه عاادي
تاففت من قلب وهي تقرر انها بتروح لحالها وتدور عن البيت اللي رح تسكن فيه .. رفعت جوالها وهي تتصل بخالتها علشااان تجي تحافظ على البنت لانها واثقة فيها
ما عندها غيرها
وروبرت حالته عاجبها .. هي فرحانة انه عرف ربها وراااااح عمرة
محظوووظ .. اااااه يا حظه
مو حسد ولا غيررررة بس ميييين اللي بيكره عمرة وزيارة لبيت الله ..!؟ وهي اللي راااحت لها وعمرها 10 سنيييين وما تقدر تنسى ذاااك الشعور وتذكر للحيو الروحانية اللي في المكان .. بس ما تذكره زيييين
وبكده .. اييه بكده تتمنااااااها
تحلم فيها
كعبة ، صلاة ، عمرة ، طواااف ، دعاء وهنااااك
هناااااااك بس تبداء الحيااااة
الحيااة بعد كم سنة .. بعد كم ذنب
هناااك في مكة
ناظرت جنى اللي كانت تصييييح لانها جوعانة .. اخدت جوالها وهي تتصل فيها تبيها تجيها .. تشيييييييل بنتها .. وتحااافظ عليها .. وقالت بصربعة وربشة من جغير ما تسال عن احوالها .. حية او ميته !؟
_i need your help .. Please
انا احتاج مساعدتك .. ارجووك
ضحكت من خالتها اللي طاااحت فيها تهزئ بسبب ربشتها قبل ما تقووول
_ok .. I will come
حسنا .. ساتي
تنهدت نمارق ببسمة سعيدة .. سكرت منها وهي تروووح تلبس العباااية وتحاووول تنومها لجنى قبل ما تجي خالتها بس مافي .. وقعدت تلاعبها لبنت اختها رحمة الله عليها حتى جت خالتها ولحظتها طلعت من البيت و ابتداء مشوار اللف و الدوراااان بييين الشواااارع لحتى تدووور لها بيييت او شقة تلمها










رنييييم نايمة في مكانها وعلى سريرها وهي ما تبي تصحى اصلا قاعدة تفتح عيونها وتوعى عـ الدنيا تذكر اللي قاعد يصير لها في حياتها تلف للجهة الثانية وترجع تنام وهـ الشيء صار لها مرتيين بس الحين النووم طار وما قرب لها .. غمضت عيونها تقنع نفسها انها نائمة وانها تحلم .. وامنية حياتها تصحى تلاقى
احمد واقف يصحيها والثلج بيده
رهف تستهبل وهي تتشمث فييييها
وفااااادي مجرد شخص واساااااها مرة وطلع من حياتها بدوون سبب والى اللا مكان
بس الحلم حلم .. والامنية امنية
والواقع حقيقة مهما طرت باحلاامك لبعيد لازم ترجع وتعيشه
واسهل طريقة للهروووب من الواقع المريييير ومن هم الايام هي بالحلم والعيييشة في الخياال
فتحت عينها من الازعااج اللي في غرفتها لفت منا ومناك الا وهي تشوووف الخدامة واقفة تنظف غرفتها .. وترقص وتدندن الحان اغنية ما تعرفها .. بلاها الشغااالة فرحااانة
لا تكوووون سمعت بخبر الخطابة اللي جايين لها وهي ما تبيهم .. غمضت عيونها وهي تحس بالوجع يغزو جسدها بسبب تقلبها وخصوصا ان الضرب اللي اكلته مو هيين
تنفست بعمق .. اجل الامنية اللي تمنتها ما تحققت
والحلم اللي حلمته رجع يكووون كابووس
شافها اخوها مع خوييه .. ضربها .. اغصبها .. طلبته يتزوجها لخوي اخوها .. جايين يخطبوني له .. هي بتتزوج منه .. تنهدت ودموعها تنزززل بضعف وحزن .. الشغالة ترقص وتغني وهي تبكي بصمت
ويبوووون المااال .. يتكلموون عن المال .. الماال وسخ الدنيا صدق
_what the hell you are doing here !?
ما اللذي تفعلينه هنا بحق الجحيييم !؟
عصبية صوووت رنييييم وحدته خلى الشغااالة ترجف وهي تفز في مكانه .. لفت حولها ومن شافت وجهها المعصب والدمووع على خدودها تركت ساقيها لريا .. طلعت من غييييير ما ترد
هي وقفت والضعف ماسح شخصيتها
ماسح حيويتها
ماسح ابتسامتها
وقفت والدمع ماسحها .. ماسح تعابيرها .. ماسح كل اللي فيها وكانها صااارت خيااال مو شي ملموووس
كانها صارت شبح لرنييييييم
الدنيا عاكستها وخلتها تطيييييح في متاهات الجيم والمييييم
والنهاية وحدة
زوااااج بدووون حب و قبر
قبر !!؟ اه متى بتشيلني بس !؟ يا ريييت قريبا
انسانة بعيدة عن ربها تتمنى الموووت ؟ لو فكرت بالاخرة بمنطقية ..
لو فكرت بكم صلاة ضيعت
وعلى كم واااحد كشفت
لو فكرت بذنوبها الصغيرة بس
كم اغنية سمعت لكم ولد ناظرت .. وفي كم شخص حشت
بكده تتمنى انها تخلد .. تخلد ولا عااد تموووت ولو كاااان الموووت واقع لا مفر له
بس بتتمنى الهرب
الدنيا فانية مهما طالت وهي تبي تموووت ترووووح للقبر ، جهنم وعذاب القبر هذا لو انها ما ماتت يوم الجمعة ........
دخلت الحمااام وهي تدخل البانيو بثيابها وتشغل الموية الباردة على جسمها الساخن
هبل ؟ ايييييه واااضح
بس ويييين عقلك وانت في مصيبة .. ومو موكل امرك لله
بتنغصب عـ شي ما تبيه
فااادي باين انه حبووب او شخصيته هنااك عـ اللانش بينت كده ووقفته معااااها بس ما تقدر تتقبله
وبصرااحة كده متشائمة بييييه .. لا صلت استخارة ولا اهتمت لان الموافقة بتوافق خيييير شر وما تدري ان الدعاء يرد القضاء









المسكينة .. جالسة في بيتهم
تعبانة حزينة ومحطمة .. ما في كلمة او اثنين ممكن توصف حالتها
احوالها في تدهوور مستمر .. احوالها في تدمر مستمر
الدنيا تدور بيها .. تعذبها وتسبب لها في حزنها وزعلها
كيف تحملت هي الشخصية الضعيفة المجسدة والموضحة لمعنى الحساسية قدام كلام المر مرارة العلقم .. كيف تماسكت قدام كلام ذيك الانسية الموضحة والمجسدة لشياطين الانس
قالت اللي ما يقدر مخلووق انه يتحمله .. لو برود العالم متملكها .. لو قووة المراة الفلادية عندها ولو ميااه البحار والمحيطات غطتها
مستحيييل تقدر على الكلام اللي سمعته من اميرة
كلمات حرقت لها كبدها .. كلام جرحت بيه مشاعرها
حروف من الحرووف الابجدية حستهم وهي تسمعهم حروف عبرية .. مافي مخلوق يسمع كلام اميرة ويتحمل .. ما في زوجة ترضى اللي نطقته اميرة عى زوجها وتقدر تسكت
والمشكلة في قلبها اللين الضعيف .. المشكلة ان عاطفتها تسيرها
وان قلبها وروحها وجسمها حابب محمد وقاعد يناديه
مررت يدها على صدغها كمحاولة لتخفيييف الوجع .. ما رح تروح لرنيم بسبب اللي صار .. ما رح تشارك صديقتها اللي كانت في مقام اختها بسبب محمد
محمد !!؟ اللي تحبه !!؟ زوجها !؟ وعشقها الازلي !!؟
ما كلمها .. ما اتصل ولا حتى دورها !!؟ وكانه يعلن بقلة كلامه معاها انه مشغوول مع اميرة .. ما دورها وكانه فعلا ما يبيها في حياته
المشكلة الحقيقية انها نازفة الكرامة بصارووخ جراد ولساتها تعشقه
تحبه وتموت فيه .. زوجها هي احق فييه بس الواقع انها رح تشاركه مع اميرة ورح يتزوجها هي بعد .. ورح تكوون هي الطفيلية بينهم
لانهم يحبون بعض !!
اه يا عذابك يا الاء شلوون تتحمليين !!؟ ليش هويتي الشقى والتعب
ليه خليتيه الفارس المغوار اللي رح يحميك ويعلمك الوفا ويكره الكدب
لييه !؟









عايشة في دواااامة من الافكار والشكووك .. كيف لا !؟ كيف تهرب من الشعور .. كييف !!؟ وهي مو فاهمة وينها في العالم .. وينها في الدنيا .. ما تعرف وين الله مطيحها
افكارها مشتتة .. خايفة .. مرعوبة .. تحس بالرهبة
خايفة وافكارها ترعبها والرهبة من اللي صاير كل مالها وتكبر داخلها .. كانت تحس بوحش الخووف داخلها يكبر مع الثواني لييين صار بحجم العالم .. وحش مهددها ومكشر على انيابه معلن انه بيلتهمها .. قربت من حالة الانهيار الحالة اللي تخليها تعترف بكل شيء
خايفة تشوفه هنااااك ويكوون عارفها ويفضحها .. وخايفة على حالة بنت عمها .. الرجالة بيجووون اليوووم حتى بيخطبونها
تبي تعرف كييف بيتزوووجون
كيف غصبه
كيييف
رنييييييم بنت عمها واختها وصديقتها المسكيييينة .. رنيييم .. اااه يا ترى كييف حالتها !؟
بتخبرها اليوووم عـ زواجة اخوها من نمارق مممكن تقتنع بالزوووج القاادم .. توضح لها اللي بيصييير من وراها في بيتهم لعل زواجها من فادي يكوون خير لها .. من يعرف المكتوب !؟ عـ الاقل لنا حرية التفائل
غيرت ثيابها بسرعة وهي تشهد وتسبح
وتقراء القرااان وترقي نفسها
كنها ماشية لمكاااان كله سحرة وجن مو بيت اعتادت ترووح عليه
الشااور واللبس ما اخد ساعة عـ بعضها بس طلعت وهي ترجف .. تتنفس بعمق واتصلت في الاخت العرووسة وماردت
المفروووض بيجووون هنا بس زوج خالتها لرنيم ابو محمد جاء وكلمه وابوووها رضا لان الولد خويي اخوووها بالرضاعة وولد خالتها
هي مو مطمنة عـ زواجة الاء من محمد اللي باين عليها ان فيها شي والحييين تكملها رنيم اللي بتتزوووج غصب .. اللهم اجعله خير بس
البااين صكووووهم بعييين قووية .. كل مرة وشخص من قروبهم المرح عادة زااايد نكده
مو مرحوووم بينهم غييييير رهف
ما شاء الله تبارك الرحمااان .. ماتبي تضرها اجعلها دوووم فرحانة
طلعت وهي تتافف من البنااات اللي ما يردووون ودخلت السيارة وهي تقول بثقة وعنفوان
_بيت الاميرة رهف
_حاضر ماما
ابتسمت بارتياح من تفكيرها في صديقاتها .. خصوصا رهف دائم اذا فكرت فيها ترتاح فيها رووح مرحة تخليك تضحك وانت في عز همك .. فيها قوة اجابية تحسها من تسولف معاها .. الاخت مصدقة عمرها قايلة لسوااق انها اميرة وبكده يناديها اميرة رهف .. او ولية العهد وهم دايما ما كانوا يضحكووون عليها بس تعودوا عـ هبالها خلااص
رجعت تفكر وهي مو فاهمة وينها في العالم ..!؟ ولا عارفة راسها من كرياسها والتوتر ..
التوتر متعبها والرسالة الاخيرة اللي كانت كلها نغز وطق لاعبة في تعقلها وتفكيرها السليم ..!؟
بس شلووون حست من كلماته انه يعرفها وهو مو عارفها وخواااته عندهم اخفاء اصدقااء ؟؟
بعدييين كيييف انلغى البلوووك وهي متاكدة انها مسوياته له
شلووون عرفها !؟ قالت لنفسها انها هي اللي الغت لبلوك
شلوووون وصل لها وكلمها !؟
بتنجن بسبببه .. بتنجن منه ومن حبه .. بتنجن
خلاااص وصلت لحافة الجنوووووووون .. وقفت السيارة ووقفت معها افكارها .. نزلت من السيارة بتوجس وهي تتصل بالاخت رهف تفتح لها بس ما ردت وفي النهاية فتحت لها الشغالة .. قالت من غير تفاهم وهي تحتاج لشخص يعيير من جوها ويريحها
_where is miss RAHF !?
اين الانسة رهف !؟
_in her room miss Haneen
في غرفتها انسة حنين
هزت حنين راسها بمعنى نعم بكبرياء وراحت لها ولغرفة صديقتها وهي تسمي الله وتستغفر بخووف .. خطواتها متوجسة معلنة انكسار ثقتها وقوتها .. وشافت في المجلس ام محمد تكلم بالفووون ابتسمت لها ومن ردت ام محمد الابتسامة .. قربت حنين لها وهي تتجسس وتلف يمين ويسار لعله يكون فيه
_السلام عليكم
تهلل وجه الخالة وهي تشوووف حنييين اللي اعلنت وجودها بتحية الاسلام اللي تطيب الخواطر
_يا هلا والله .. كيييفك !؟
قربت لها تسلم عليها وهي ترد
_انا بخيييير خالتي انت اللي كيييفك ..!؟
سلمت عليها بالاحضان وقالت من بعدت حنين شوي
_انا الحمد الله .. انت وين مختفية !؟
ابتسم حنين لها بتضييع بالله وش تقول لها .. خايفة من ولدك !!؟
_في الدنيا ... ممم وش حالك وبنتك بتتزوووج !؟
ضحكت ام محمد وعيووونها تدمع بفرح وقااالت
_العقبة لك حبيبتي والله بطييييييير من الفرح .. عسى الثانية توافق بس عـ الخطييييب اللي جاها
حنيييين ضحكت من دعوة ام محمد وقالت بمزح
_ان شاء الله اميين
ضحكت ام محمد وقالت
_تبين تعرسين
حنييين حمر وجهها وما غاب عن بالها انها تتكلم مع ام الحبيب
_لا لالا اقصد على خطيب رهف .. ما شاء الله عليها .. رهف ما كلمتني اذا رهف انخطبت بعد .. يعني اني بعنس لحالي
ضحكت ام محمد عليها لان بداية كلامها يناقض نهايته وقالت بين ضحكاتها
_لا ان شاء الله ما تعنسين
ما ردت حنين عليها وهي تشوف نظراتها لها ووجهها احمر بكل ما للكلمة من معنى وكملت ام محمد باحراج البنت وقالت لها بصوت عطوف
_وي وي وش تعنسيييين !؟ .. انت وش حلاتك بعديييين لاتحاتيييين بزوجك احمد
حنييييين لا تعليييييق عن حالتها النفسية طبعا .. انحرجت زيادة ووجهها قلب احمر لا قصدي جسمها كله حمر وهي مو عارفة بوشو ترد << صار لي هـ الموقف من يومين بصراحة عجزت ارد لقيت نفسي الاعب طفلة حتى تضييع السالفة
_افا بس يا الغالية يا ام الغالي اشوفك قاعدة توزعيني .. الباين تبييين الفكة
انطلق هـ الصوت من الخلف تحديدا من قداام الباب .. دخل الاخ احمد وهو مو عاااارف من دي .. ممكن فكر باي شخص بس ما توقع انها حنين اللي لعبت به ... تنحنحت حنيييين وهي تحس بالتوتر وبالخوووف منه وجسمها كلها ثائر علييها .. ما تعرف ليييه بس ممكن لانها تحس انه يعرفها او ممكن شك .. والاحرى انه خوووف من انه يعرفها
ما تعرررف لييييه ؟
قالت بوجه كله تعابير وكله الوان .. وعيونها تقوول متوترررة
وعندها فقط وهي قدامه بس هو مو شايفها .. عرفت معنى قول غادة سمان
عندها وهي قدامه ومع تواصلهم الروحي النادر زيادة مع الغربة التي تكتسحها وهي الحين قدامه فهمت المعنى الخفي
وهل انت غريب ؟
أنا نعم
اكرر : غريبة كنت معك
وغريبة بدونك
وغريبة بك الى الابد
نطقت بجمود _عن اذنك برووح للبنات
لفت وهي تناظر القاع حتى تطلع وتنتظره يبعد عن طريقها لانه للحين قدام الباب .. اما احمد فتصلب في مكانه من الصدمة وجسمة جمد بطريقة اوتوماتيكية .. عرف الصوووت وكيف ما يعرفها لحنين اللي حسسته بالحنين للوطن بالحنين لخواته كان في كل مرة يكلمها يتذكر وطنه ولوهلة تذكر الحكمة اللي تقول وطنك حيث تجد قلبك .. ابتسم وهو يقووول بمززح ثقيييل ناويها قدام امه
_هلا والله بخطيبتي





انتهى البارت هنا
تحياتي لكم


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 718
قديم(ـة) 13-02-2015, 11:28 AM
صورة sandra1sandros الرمزية
sandra1sandros sandra1sandros غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: مهما تفرقنا الايام تجمعنا / بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها tota a ash مشاهدة المشاركة
وعليكم السلام والرحمة
كيفك حبيبتي >> مسوية نفسي ذوووق
وجع انا مو شريرة انا قلبي طيب وابيض مثل الثلج بس انت تشوفييين اني شريرة لاني حبيت اعطي لناس عبرة وما يتقووون بالغير بسرعة .. كده مو عدل وربي انت دايما تظلميني اهي اهي

احمد هدا مثل تركي وربي يدكرني فييه بس ولله الحمد احمد دايما يحاول يهدي نفسه ههههه عكس المغوار ولدك

معك محمد مسكيين شايف الموضووع من جهة انا اميرة مريضة نفسية ممكن تقلب على الاء بس عشان كده يكلمها بس هي لعبت بهالموضوع وعندها كيد عكس بعض الناااس

ههههههه نوال وفرااس ربك يحلها
هههه نوني حبيبتي شكلك بتكرهيني في الفترة اللي جاية لان احداث رهف لساتها في البداية

الحييين انا الشررر والا انتي قاعدة تهدديني وانا في عقر روايتي وييييييي شكلي اجييب المسدس جد واجيبييك

هههه الصراحة فقدت تعليقاتك بس بعدزك حبيبتي
وانا احب افهم مشاعر الناااس ههههههه
الحيين بالله انا وساندرا وش سوينا لا تكدبين ما سمعت ان صار فيك شيء حتى تقولي اننا صكيناك عيين وشكلي انادي الحزب لهنا ههههه تعدلي يا بنت

تحياتي
انا اجيت هااااي واخيرا وليس اخرا وصلت بس تعرفي توتة يبغالي ارمي حﻻو على الارض الم فيها اوﻻدك ﻻنهم بسم الله ما شاء الله مثل الدود كثار صرعو مخي وصرت اهلوس فيهم وانا مشتته للحين موعارفة مين تبع مين زوج مين يحب مين اف تلخبطت الحين انا بس الي يهمني فروس فوديته ياااااناس فديت العرب المزايين يالبا قلبش ياشيخة على ذا الفروس الحبيب فديته وفديت سميه وش رايج تغيرين اسم نوال على اسمي كذا تجمعيني انا وزوجي خخخخخخخ عارفة عارفة جاية الحين وتتشرط ماشي اما نوني ذي اتركك منها ذي منغاظة من حبنا وصقاقاتنه القوية والاهم منجنه من حبنا لتروك ﻻ تهتمي خلها مع نتفتهة ونشوف تاليهة امواااااح احوبش يالبطة


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 719
قديم(ـة) 13-02-2015, 12:17 PM
صورة sandra1sandros الرمزية
sandra1sandros sandra1sandros غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: مهما تفرقنا الايام تجمعنا / بقلمي


او اقولك غيري اسم رهف على اسمي عشان اقدر اهظمها واتقبل انها تتزوج فروس وه بس وه فديته ماعرف وش يصير فيني من اسمه
اي وشيسمونه احسن ياخذ نوال ﻻن لو فيها عيوب الدنيه احسن من رهيفة مع اني احب بنتك رهف وهي طيبة وعقلهة يجنن بس عندي مشكلة نفسية مع الاسم بس وش نسوي كل حلو فيه لولة ( وﻻ تسالي وش يعني لولة لولة يعني عيب واو نقيصة )


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 720
قديم(ـة) 13-02-2015, 02:16 PM
صورة سوارا الرمزية
سوارا سوارا غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: مهما تفرقنا الايام تجمعنا / بقلمي


روووووووووايه جميله
وباررررررررت اجمل

الرد باقتباس
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1