غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها
الإشعارات
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 931
قديم(ـة) 28-03-2015, 05:01 PM
صورة princess esraa الرمزية
princess esraa princess esraa غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: مهما تفرقنا الايام تجمعنا / بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها tota A ash مشاهدة المشاركة
وعليكم السلاااام والرحمة
ههههههههههه كنت بقوول اوووك بس من اجابتك يا شيخة مررررة صعب
احم ايييه لنرجع لصلب الموضوووع عقولتك




ههههههههههههه ده كابووووووس للي ما درسش زيين
يا بنتي كتبتي الاسماء كلها
اديلك صفررررر لانك شوشتي افكاااري وعفكرة
احمد
انه احمد يا سااادة






براااااافووووووو
ميرووو تتكلم ويا ابتسام بس السبب غلط
طبعا السبب اخليه سربرايز لك






خخخخخخخ لا بجد بجد ادهشتيني
لو ما كان موسى معناه الشيخ موسى هههههه هدا انتي
وع فكرة
اعطيك 2 لانها رنيييم صلت وخلصتنا






اي اللغاز يرحم امك .. الحيييين انا وش كتبت عفكرة واااضح وضووح الشمس انها الاء اللي تفكر
اقوول هههههعع دكرتيني بصديقتي هههههه
يوم 25 كان عيد ميلاد ماي فريند المهم البنات اتصلوا ونزلولها كل عااام وانت بخير ع قروووب الفايبر وانا يا غافلين لكم الله
احم لما دخلت انفجعت وكتبتلها .. العيد ميلادات حراالم
انا اقولها لاني خايفة عليكم مو لاني نسيت احم بس تم قصف جبهتي عفكرررة






ابتسمي كمان وكمان بغباء وانا ما رح اجاوبك ههههههههههه
هههههههعهعععع








براااااافوووووو

ابتسااام الاجااابة صحيحة






امااااا عاااااااد باااسم !!!!؟
لا والله هدا مخلوووق ثاااني






سروووووو ما موته مااات بروووحه
دبحني انقتلللت يا جماعة من قسووووة الحدث


ثح حنييييييييين





لا مو وحدة وهدا الوصف لابق على .......
جاوبي بسرعة قبل لانزل البارررت



ههههههههههههههههه حلوووة ارجع من المزرعة انزززله تعرررفي .. اني رجعت
الساعة 12 Am في ليبيا
يعني
الساعة 3 Am عندكم
هدا رقم واحد
اما رقم 2
انا اليوووم اوووقف على رجووولي بصعوووبة ااااه انهريييت
تعبت والله
ترى فليت ابو جد جدها
غيررررت جو لما قلت بس لا وكنا رح نباااات هنااااااك بس الكبار وقفوا لنا بالمرصاااااد .. رفعوا لي ضغطي بس عااادي اهم شيء غيرت جو


انتظري شوووي البارت بينزل عما قرريب
تحيتي


فين عماا قريب داااا
شكلك هبلتي الدنيا هنااك
احنا امباارح فليناها ماما طلع على دبي واحنا قعدنا في البيت لو حدنا وجبنا شبس وبيسي واكلات من اللي يحبها قلبك وشغلو اغااني وهبلو الدنيا
لازم لنا نكفر على اللي عملنااه
ولا كماان رقصنا سلووو لو عرفااه خخخخخ


بس استااهل رحلة هدية عشاان جااوبت صح
وبعدين انا عارفة الجوبة بس بستعبط

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 932
قديم(ـة) 28-03-2015, 05:18 PM
صورة tota A ash الرمزية
tota A ash tota A ash غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: مهما تفرقنا الايام تجمعنا / بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها princess esraa مشاهدة المشاركة
فين عماا قريب داااا
شكلك هبلتي الدنيا هنااك
احنا امباارح فليناها ماما طلع على دبي واحنا قعدنا في البيت لو حدنا وجبنا شبس وبيسي واكلات من اللي يحبها قلبك وشغلو اغااني وهبلو الدنيا
لازم لنا نكفر على اللي عملنااه
ولا كماان رقصنا سلووو لو عرفااه خخخخخ


بس استااهل رحلة هدية عشاان جااوبت صح
وبعدين انا عارفة الجوبة بس بستعبط

الحين قاعدة اسوي الكوبي بيست
ههههههههههههههههههه
انا ....!!!!؟
يب يب غيرنا جو
ترى تلاقت الشلة العائلية الكريمة
انا واخواتي وبنات خالي وولاد بنت خالتي
وزوجة ولد خالتي
ههههههههههه الحمد الله

هههههههههههههههههههههههههههههههه الله اهم شيء الاكل
ايييه عادي المهم بعدتوا عن جو الدراسة وكده
ههههه اما عاد انا بديت اتعلم التنقوو بس مااش ما دخل مخي
<<طبعا اختي قاعدة تعلمني وهي ما تعلمت الا من الافلام

تعالي ليبيا اوديك لمزرعتنا هههه تراها قرببة من البحر اييييه وش بعد فيها كهرباء وتلفزيون فيها طيور الجنة عشانك بيبي

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 933
قديم(ـة) 28-03-2015, 05:23 PM
صورة tota A ash الرمزية
tota A ash tota A ash غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: مهما تفرقنا الايام تجمعنا / بقلمي


الجزء التالت والاربعين




اووووف قهر ... قههههههههر يا ناااس والله قههر .. من رجعت وهي مقهوورة والطبلوون ضارب الف .. معصبة واكثر
الاء عررفت تلعب باعصابها .. ممكن هي مو قووية باس وما تقدر عليها بس رقصها مع خوات محمد وامه رفعوا لها ضغطها قرببت تجيها جلطة دماغية من تصرفها البايخ والحقيير مثلها .. ما واجهتها صح بس عرفت ترد لها ضربتها .. اتصلت بابتسااام سولفت معاها شووي بقلة اهتمام .. وبعدها بفترة وجيزة قررت تنتقل للمهم .. سمعتها تهمس بخووف
_اصلااا اخواني خلااص صاروا يشكوون فيني فبديت اهتم لتصرفااتي واركز معها .. احاول ابعد الشبهات عني
اميرة بقلة اهتمام
_ممم اييه انتبهي لنفسك
_اووك بس المشكلة ان
قطعت اميرة عليها وهي ما لها نفس تسمع لاحد خلااص تحملتها واجد
_هااااه خبرتييييه ؟
ابتسام بهدوء وتانيييب الضمييير لاعب فيها مو لانها طيبة لا بس لان ابراهيم قرنها برهف اذا سوى شيء برهف يسويه بعد لها .. بهدوء العالم رددت لنفسها قبل لا تردد لصديقتها الكلمة اللي رح تفجر براكين اميرة
_لا
قالت اميرة بعصبية كبيرررة وبحقد متغلغل في اعمق اعماق قلبها وبانانية كانت خصلة من خصالها الشينة الواضحة للي يعرفها زيين .. كانها فتحت ابواب الجحيم من قوة عصبيتها وحرارتها
_كلمييييييه
ابتسام بضعف شخصية وهي خايفة تقلب اميرة انتقامها عليها وترووح فيها وطبعا تفضل نفسها ع الغير قالت
_تامرين امر ياعيوني
اميرة ابتسمت برضا وقالت وهي ترفع خشمها
_اها حياتي تبين شيء
ابتسام وهي تقلب شفايفها بازدراء قالت بنفاق لانه مالها غيره في هـ الوقت
_امم لا بس وش راييك تجين عندي اشتقت لك مووت
_اييه عادي ونكلم موجا وروري يجور
ابتسااام طلعوا عيونها هي مو متحملة وحدة يجتمعوا الاربعة كثيير عليها مررة تنحنحت وقالت
_لا لا الله وكيلك وش امووواج وروي وش ابي فيهم انا
اميرة تعودت على حش البنات ببعض والنفاق الاجتماعي اللي بينهم
_اووك اصلا موجا ما رح تجي تدرين موتة ابوها وعدة امها وكده بس اروى ممكن توافق
بققت ابتسااام عيوونها وقالت بسررعة
_لا لا تبين اخواني يدبحوني تدرين شكل اروى يجيب الشبهات وانا احاول اكون البنت المطيعة قدامهم
اميرة ما اهتمت لها وكانها ما كانت تحش بصديقاتها لا تكلمت ولا قالت حتى
خافي ربك
بس وش تخااف بالله .. طنجرة ولقت غطائها هدا هم ،.. اشكال اجتمعت كونت شر متنقل ومافيا لنوايا السيئة
_اووك بكيفك انا بسكر الحين انام
قالت ابتسام بتنهيدة راحة
_مارح تجين. !؟
_لا
_طيب حياتي تبين شيء
اميرة بعد تفكيررر طاال واستنتاج استنتجته قالت
_ايييه ابي رقم محمد الجديييد لان واضح انه غيير رقمه
ابتسام باستغرااب قلبت شفايفها ورفعت حواجبها قبل ما تبلع غصتها وتقول
_وش عرفك ؟؟
اميرة قالت بحقد وغضب وهي تحس ببراكيين تشتعل داخلها تبي تنتقم يا ناااس .. تبي تاخد حقها .. تبي تحررق له قلبه
وتوا ما بدت ...!!!؟
_واضحة وضووح الشمس .. محمد ما يعيش بدون جواله وانا اتصل فيه باليوم تسعين مرة ودايم مغلق .. دوريه لي
لانه ما يبي يكلمك
كتمت ابتساام فكرتها وابتسمت وهي تتمنى تقووولها بس قالت بطاعة
_طيب
سكرت ابتسام منها بتنهيدة ما تدري وش تبي بها .. ابتسمت عليها بسخرية وتهكم صديقتها تسوي اللي يسويه ابراهيم فيها .. لييش !!؟ ما تدري .. ما تعرف ان من حفر حفرة لاخيه وقع فيها .. ساعدت اميرة في انتقام ما لامه داعي ولهالسبب رب العباد العادل سخر ابراهيم حتى يكيد لها ويتربص فيها .. تنحنحت وجهزت نفسها وجلستها وبعدها رفعت جوالها تتصل باكره رقم عندها .. باكره المخلوقات على قلبها وبعد كم ثانية سمعت صوته الرجولي اللي كله خبث وحقارة يقول بهمس يدووخ
_هلا والله .. حياتي وعمري لك .. انت كيفك !!؟
هي ودموعها تنزل بقهر منه ومن اسلوب السخرية في كلماته
ما عاد يحبها مثل اول واضح بس المشكلة انه رح يضيع شرفها ويرميها وهو عارف كل شيء عليها .. قالت وهي تغصب الحماس والضحك بصوتها غصب
_بخيييير دامني سامعة صوتك يا الغلا .. انت كيفك طمني عليييك !؟
هو بهدوء غريييب وبصووت كله وعيد وتهديد
_انا في اروووع حااال .. ليييه ماتردييين !؟
_كنت شوي مشغولة
_في اييش !!؟
ابتسام توهقت لان لها فترة ما ترد عليه خايفة من اخوها وهي مو خبلة تقول له عن اخوها اللي قاعد يشك فيها .. راح يلوي لها دراعها اللي توجعها ورح يهددها باخوها الضابط
_لا بس تعررف شغل البيت اغلبه علي
ضحك ابراهيم عليها بسخرية لانها ما تعرف ترقع وتكدب وقال
_العبي غيرها مو قلتي ان عندكم خدم بعدين واضح لقيتي شخص ثاني تلعبين عليه
_لا والله .. واللي خلقني لا ما لقيت غيررك بس امي معاقبتني ومشغلتني خداامة .. قربت تكتب على جبهتي شغالة
انقهرررر ابراهيم منها .. لمتى بنت خالته تكدب علييييه لـ متى .. سكتت دقيقتين وما رد عليها تنفست بهدوء وقالت بعدها ::- حبيبي البنات طالبينك
_بوشو !؟
ارتجفت من صوته الهامس واللي فيه خبث مو متواجد في صووت احد .. قالت بهدوء
_تذكر اللي طلبته مني اول ماخبرتك بموضوووع صديقتي وانتقامها !؟
هو وصورة رهف تهز للحين بييين عيونه .. هو رجال واي رجال صعب ينسى منظر مثل ذاااك المنظر .. صعب مررة
رهف حلووة وجميلة وزيد عليها انها تتحدااه وتتمنع عنه وهنا هو يبيها .. الرجال يحب يكوون الصياد مو الفريسة .. اااه رح يستمتع وهو يكسر كبريائها وشموخها
_اييييه
ابتسام ببسمة صفراء وهي تتمنى من اعماق قلبها ينساها من رغباته المقززة
_انت وش راييك فيها !؟
قال من غير تردد
_البنت عذاب
ابتسام ببسمة امل وهي تحس ان الدنيا ابتسمت في وجهها وشافت سراب ضوء في اخر النفق
_لا يكوووون حبيتها
هو بهدوءه ونبرة صوته اللي تخووف الرجال شلون بحرمة مصيرها بين يديه .. ابتسم من نبرتها المتاملة
_لا طبعا .. لانك حبي بس هي ابيها لانها شببت نيراني وعاندتني كثييير وانا اكره اللي يعاندني .. وانت ما يحتاج تدرين انك
ابتسام تسايسه وهي تعررف اللفاظه الوسخة اللي اذا نطقها ما يخلص
_اوك اجل بتجيبها لعندك !؟
هو بضحكة هادية خبيثة يبيها تبعد شرها عن بنات الناس القصة شوي غبية .. تفكير تافه .. هو عادي يلعب ببنات الناس اما هي فلا ... اما ليش !!؟ .. لان الراجل شايل عيبه .. وفي يووم القيامة رح يرمي هـ العذر الواه لرب العباد !!؟ الحرام بين والحلال بين وربي ميزنا بنعمة العقل
لنرتقي قليلا ..!!!؟
_طبعا بجيبها بس بعد ماتجييين انت لعندي
هنا ارتجفت اوصالها وخافت .. مانسى هالشي اجل !؟؟ كانت تدعو ربها يحب رهف ويبيها تكون الىحيدة في حياته حتى يتركها لحال سبيلها وما تعرف ان دعوة الشر تنرد لصاحبها
_بس
هو ببرووود الدنيا .. حك خده وسكسوكته وهو يرفع كوب الكابتشينو بيده الحرررة حتى يشربه .. قال بعد ما تلدد بالشراب الساخن
_هي عاندتني وانت ابيك واحبك وبتكونييين لي
هي وريقها جف من كلماته والثقة بصووته .. نبرة العنااد والنية الشريييرة واضح انه ناويها ناويها .. قالت بدلع ماصل علها تستعطفه
_برهوووم
قطع كلامها وهو يبتسم بوله وهو يعشق استفزازها
_ابيييك لي انا وبس وو ااااااااااااخ
صررررخ بهالكلمة الاخييرة لان الكووب اللي فييه الشرااب الساخن طاااح من يده وانقلب عليييه بشرابه الساااخن اللي يحررق حرق خصوصا انه يكره الكابتشينو البارد .. وقف وهو ينلسع من الحراارة العالية وصار يسحب باصابعه الشيرت اللي صارت كانها جلد ثاني له بسبب البلل .. تنهد بوجع وهو يفسخ التي شيرت البرتقالية اللي لابسها حتى يرووح قداام المكيييف عله يبرد النار اللي تاكل خلايا جسمه اكل .. ناظر المراية البعيدة شووي عنه وشاف جلده اللي تلوون للاحمر بسبب الحليب الساخن دخل الحمام والسماعات للحين باذنه لانه كان داخل النت ويكلم بالجوال ويشرب كابتشينو في نفس الوقت ... رمى موية باردة على جسمه الساخن وانقبض لحظة وهو يحس بالوجع ينهشه .. سمعها تقوول بهدوء وهي مو مهتمة بصرخة الوجع اللي صرخها
_طيب بس ممكن تكووون رهف قبلي
اخد معجووون الاسنان وحطه على جسمه لانه يساعد علىى تبريد الحريييق .. ضحك هو عليها بسخرية كبيرة من طلبها .. وما اخد العبرة في ان الكابتشينو الساخن مو شيء قدام نار جهنم الحارقة
_لا .. انت اولى ياحياتي
_انا اولى !؟
هو بهمس يذووب التلج بس ما نجح معها
_احبك
ابتسمت بسخررية من كلمته .. ما تقدر تصدقه هي اخدت هـ الكلمة وقالتها مئات المرررااات بلعب وصعب تصدقها من اي احد .. هي تشك بحب ياسر لها ما تشك بهالمخلووق اللي تصرفاته جد غريبة .. صعب تصددق مو سهل ابد انها تصددق وهي اللي كذبت بهالكلمة كثير










كانت جالسة في مكانها تبكي .. خوفا وحزنا وحسرة على نفسها تسترجع ذكريات الفتررة الاخيررة .. تسترجع المشاكل اللي صارت لها .. شافت كثيير مشكلة ورى ثانية .. وما تعرف ايهم الارحم بينهم
من تحب .. حبيبها .. فارسها .. سندها بعد بدر وعمها بيتزوج غيرها .. ستزف غيرها له .. يحب غيرها
يريد غيرها
وغيرها هي الأساس بنسبة له .. ممكن هو معجب بيها وممكن يشوف فيها حلوة لكن نمارق هي الأساس ولها القلب
نزلت دموعها بأسى على حب الطفولة اللي كبر مع سنها وعاش في قلبها وفي النهاية فتك بها ودمرها وخلاها تدمع وتبكي بهم
احمد .. اخووها اللي مسح بكرامتها القاااع .. تلطخ شرفها بكلماته اللي دمررت نظرتها الزينة لنفسها .. تعبت وهي تسمع نفس الكلمات من اقرررب النااس لقلبها .. تعبت وهي تنسب من احبابها
لمتى وهي عـ هـ الحال لـ متى !!!؟
وفادي .. زوجها قدام الكل .. الزووج والسند المستقبلي ... خطيبها .. كان قأسي عليها خصوصا نظراته الساخرة والمشمئزة بنفس اللحظة
اللي قاله كان محطم لما تبقى من كرامتها
ممكن يتغير عشانها او بسببها ؟ بس هي ما تعرف شلوون تغير احد .. ما تعرف شلوون تكوون العلامة الفارقة بين الماضي والمستقبل .. قال انه شاف اللي أحلى منها وكلم غيرها .. قالهم لانها بلا سند ولان سندها رماها علييه .. اكييد شايفها مثل اللعبة لو كسرها ما يلقى من يوقف ضده او يهتم .. طيب ليش وكيف يقول اللي قاله ؟
بسيطة !!!؟
هي الحين حلاله .. يضرب ، يكسر او يذبح هي حلاله .. وهي حرمة يعني تسمع كلامه وتأكل تبن ... و زيدها يا زايد انها يتيمة وبلا سند يعني تأكل مع التبن تراب
دموعها ما خفت من بعد رجعتها مع انه ما قال لها شيء بس هي في مرحلة خطيرة من حياتها فيها حساسية عجيبة .. حزنها ما نقص الا بالعكس زاااااااد .. وقفت قدام المراية بحزن وهي تناظر نفسها بين ذموعها .. ابتسمت بالم موجع لصورتها المنعكسة ع المراية
تغيرت حيل في الأيام اللي مضت .. تغيييرت بالمررررة .. خسرت وزنها وكرامتها
خسرت حبها وأخوها
خسرت أمها وأبوها ... خسرت الكل .. وهي للأسف على حالها مثل ما تركتها تلقاها .. للاسف للحين هي بعيدة كل البعد عن ربها .. ناظرت نفسها وهي تبكي على ذنوبها .. طلوعها لبندر وبدر وباسم بدون شيلة ولا عباية .. نزفها لصلاتها لعشرين سنة .. اااه ما تعرف ربها ما تعرفه وش كانت تفكررر .. شلوون تقابل ربها .. المعاااصي تزييد همها
المعاصي تزيد كتمة صدرها ووجعها .. والاستغفار مفتاح راحة البال ... تذكر مرة حنييين تنصح فيها قالت ان الاستغفار غيير انه يسبب في قلة الذنووب ومسحها بس لا .. فيها فوائد كثار ما تنعد .. يستغفر الانسان عشان الحمل والرزق .. يستغفر الانسان لراحة البال .. يستغفر المسلم لفرج الكرب .. يستغفر الانسان لان الله يحب المستغفرين ..
كانت تتصرف بحرية تامة ومن غير اهتمام لتعاليم دينها الاسلامي .. تهاونت في صلاتها وهي عموود الدين ... قال صلى الله عليه وسلم " إن أول ما يحاسب به العبد يوم القيامة من عمله صلاته فإن صلحت فقد أفلح وأنجح وإن فسدت فقد خاب وخسر "
تهاونت في حجابها مع انها تدري ان عقاب شعرة وحدة شافها رجال كانها زنت سبع ايام !!!؟ ما تقدر تقوول انها انجبرت ... ما رح تعطي اعذار لنفسها
{بَلِ الْأِنْسَانُ عَلَى نَفْسِهِ بَصِيرَةٌ وَلَوْ أَلْقَى مَعَاذِيرَهُ}!
صح ماتوا اهلها وانجبرت انها تتوحد و تتيتم وتعيش حياتها متنقلة بين بيوت ناس بس هذا مو عذر للي سووته .. مافي عذر يغفر لها تهاونها
راحت الحماام تتوضى بيأس وحزن تبي تصلي تبي تطلب الحل والغفران من الله ... تتقرب من ربها .. تدعوه ! كم من مرة نصحوها البنات ؟ وكم من مرة نصحتها خالتها وزوجة عمها ؟ كم مرة سمعت الاذان صحت رهف او حنين حتى يصلوا ونامت هي بدوون اي اهتمام لتعاليم دينها ... كم وكم وهي بلا أذان ! .. كانت من جماعة { وَمَثَلُ الَّذِينَ كَفَرُواْ كَمَثَلِ الَّذِي يَنْعِقُ بِمَا لاَ يَسْمَعُ إِلاَّ دُعَاء وَنِدَاء صُمٌّ بُكْمٌ عُمْيٌ فَهُمْ لاَ يَعْقِلُونَ } .. ما كانت تفقه .. ما كانت تفهم .. ما تعررف وشلوون تعرف ..
كانت علاقتها بربها مقطوعة .. لان الصلاة تعني الخضووع والتذلل للخالق .. تعني السعادة والصلة بين العبد والمعبود .. كان عاجبها حالها وهي تغرق اكثر واكثر في الذنوب والشيطاان يحلي لها المعاصي ويزيين لها اعمالها .. وبدون سبب وبدوون اي احساس منها زاد همها من خطاياها الي ما تنعد بالاصابع .. وذنوبها اللي كثر شعرات رأسها وتتذكر مرة قالت لها رهف تنصحها
_رنيم لا تعالجين الغلط بغلط بلاك انتي ما تفهمين .. ربي يحبك عشان كده زاد همك
استنكرت رنيم وقتها كلام بنت خالتها وهزت رأسها بعناد وهي تراددها الكلام وتقول
_بس أنا ما سويت لربي شي عشان يحبني
ردت حنين بثقة وهي تتمنى الخيير لبنت عمها اللي تربت وتعودت ع تصرفات ما لها علاقة بالاسلام .. مع انها عائشة في منبع الدين والديانة
_انتي وش دراك يا أختي احمدي ربك على حالك والنعم اللي غيرك يتمناها بعدين يمكن ربي يبيك تتوبي له وتقربي له أكثر .. ليش تبعدين عن اللي خلقك ويبي راحتك واللي بيرحمك وبيرحم اهلك .. ليش تبين تكونين كافرة .. الرسول صلى الله عليه وسلم قال ( العهد بيننا وبينهم الصلاة من تركها فقد كفر )
هززززت رنيييم راسها برفض تااام وهي توقف على رجولها وتلفلف في الغرفة وتلفلف معاها رووس البنات وعيونهم اللي تلاحقها .. تنهدت وهي تقوول شيء ما يخص الموضوع اصلا
_انا تعبببت .. والله تعبت ما لي نفس شيء ابي اموووت بس خلااص انا تعبت ما فيني صببر بنات والله خلااص .. خلاص
ردت الاء بثقة وهي توقف لها وتواسيها بايات قرانية من كتاب الله لانها الراحة والطمئنينة والدواء لكل مجرووح والصديق لكل مهموم
_ وَاسْتَعِينُواْ بِالصَّبْرِ وَالصَّلاَةِ وَإِنَّهَا لَكَبِيرَةٌ إِلاَّ عَلَى الْخَاشِعِينَ. (45) .. سمعتي كلام ربك رنوووم سمعتي .. ربك كريييم بيوقف معاك انتي بس تمسكي به وامني انه القادر على كل شيء
رنييييم وهي تمشي في الغرفة بتوتر ودمووعها على خدودها قالت بصراخ
_بس انا كافرررة
رهف وقفت لها ورااحت لها تركض .. وقفتها في مكانها وقالت
_انت مو كافرررة .. ممكن مسلمة عاصية بس بصلاتك ينتهي هـ الوضع
بكت رنيم لحظتها وسمعت حنين تكمل عليها
_رنوووم انت مسلمة ارجعي لربك ترى بقربه راحة
بكت رنيم وهي ساجدة لربها وتدعوه وتتمنى الغفران .. بكت وهي تناجيه
بكت من حزن سكنها ... وحب دمرها ... بكت شوق لأهلها وبكت ..
حست براحة غريبة عجيبة وهي ساجدة حست بطمئنينة
حست بأنها مو وحيدة وان لها معين
حست بهمم متكووون داااخل قلبها طاااح وهي بين ايادي الكريييم .. شكت لربها السميع .. تكلمت وبكت لما قالت بس .. خارت البقية الباقية من قوتها وهي بين عيوون القووي .. ارتأحت مررة .. ارتاحت من هم سكنها ولو بشوي وعرفت ان سبحانه اقرب لها من حبل الوريد ... اقرب لها من الكل وانه بيفهمها اكثر من الكل وانه ما يغفل عنها وعن همها مثل ما صار لها مع الكل ... على بكائها تدريجيا وهي تشكي لربها وتناجيه يلطف بها يوقفها على رجولها ويقرب لها مصلحتها ... خضعت واظهرت ضعفها لرب العباد
//////
احمد كان يمشي في الممر وهو يفكر بموقفه الاخييير مع حنييين
ليته ما سوااه .. وش يكوون موقفه لو شافه بندر بس هو طبعه كده جرئ لابعد حد .. ابتسم وهو يفكر بالرسالة يا ترى تخاف منه وتدخل او تعرف انه مارح يسوي لها شيء
تنهد بقوووة وهو متوجه لغرفته يبي يشووف بس أنفجع بقوووة وهو يسمع صوت البكاء العالي من غرفة رنيم المسكرررة .. لها اكثر من أسبوع متحسنة حالتها وهي بعيدة عن بيتهم .. وش اللي صار لها الحين ؟ حس بساطورة تقطع له اوردته
دخل غرفتها بخوف وهو مرتاااع حده .. تانيب الضميير يتلاعب به وبمنطقه .. ايقن ان فادي سوى لها شيء
لان مافي سبب يبكيها غيير هـ الشيء .. رااح لها يبي يهديها يفهمها انه معاها يبي يرجع العلاقة المقطوعك والسطحية اللي بينه وبين اخته الاقرب لقلبه ... راح لها يبي ينفعها باي شي .. ورغبة اعتذار تلح علييييه انه يطلعها لعلى وعسى يرتاح من همووم وجبال طليحة على كتوفه .. راح لها واية كريمة تدور براسه وتسبب له بعقدة نفسية
( فاما اليتيم فلا تقهر )
استغرب عدم وجودها عـ السرير .. استغرب وهو مو شابيفها قدامه خاااف تسوي لنفسها شيء .. التفت يناظر مكان صوت الانييين والخشرجة صوووت تمتمة ودعاء
دعاااء !!!؟ ... رنيييم ودعاااء !!؟ لا انزرع الامل داخله .. لف يناظر الغرفة المظلمة وشافها هناك عالأرض ساجدة لربها واللي خالقها والباين انها تدعوه .. ابتسم بفرح .. حس انه انملى بغاز الهيليوووم .. صاار خفيف وقابل لطيرااان .. امنيته .. دائم يدعو ربي يهديها .. كان يتمنى يشووفها ساجده لرافع السموات والارض
واخيراً صار ..
اخيراً اهتدت لصراط المستقييييم .. غمض عينه براحة سكنته وهو يسجد لربه سجدة شكر .. اخيراً اخته تابت لربها وقررت تتقرب منه .. كل شي فيه فرحان ومع ان المشاكل اللي هو فيها والمعمعة اللي سببها لنفسه وكانت صنع يده بي طلع من غررفة اخته وهو متطمن
طلع من غرفتها بلا صوت مثل ما دخل بدوون صووت .. ترك غرفتها بدووون اثر .. ومشى في الممر الطويييل بهدوء غريب .. راااح وطق باب غرفة رهف بس ما ردت ولا فتحت له الباب ! تأفف بداخله هي ياما رنيم مسكرة غرفتها وإلا رهف ! وش اللي صااير .. كانت رهف تزعجه تبي تسولف ويااه والحين حابسة نفسها بغرفتها .. صح ما كان مهتم وكان مشغوول بمشاكله بس ما يعني هـ الشيء انه ما لاحظ
رجع لغرفته وهو يبي يريح من تعب الشغل والتعب النفسي اللي عايش به .. ابتسم بهدوء وهو يصك الباب بالمفتاح هزز راسه يصحصح ويطرد طيفها من باله لانه للحين مو مستوعب ولا يقدر يستوعب وللمرة الألف يلاقي نفسه يفكر فيها غصب ..!!؟
ما قدر يتحرك من مكانه في متاهة احداث حياته .. وها هو هنا للمرة الألف في نفس المكان يفكر ويراجع اللي صار ... ضغط بيده على عينه وهو متوتر و مو مصدق الي يصير به .. ومع ان اللي صار مع رنيم وصلاته أفرحه لكن
غرفته ، وحدته والسكون اللي يعم المكان
أشعل النار فيه وخلى الذكرى تطفو وذكرته فيها
بحبيبته .. صديقته
حنين
اللي اكتشف مع الوقت انها بنت عم رنيم ما غيرها ... اخت بندر .. اخت باسم اللي تعارك مع رنيم وبسببه طلعت اخته تبكي متوجهة لهم لهنا لبيت خالتها واخوانها بس هو طلعها من ملجأها وخلاها تلتحي لخوييه ... ابتسم وهو يتذكر حنين الصغيرونة اللي يأما لاعبها وياما شالها على كتوفه ... ياما ضربها وتعارك معاها عشان خواته ... حنين ما غيرها ... شلون صار اللي صار ؟ كيف ما تخيل ولا توقع ؟ شلوون ما شك فيها وهي تقول انها ما تقدر تسولف معاه بعد ما عرفت من يكون !
طبيعي يصير هـ الشي وهالقرابة بينهم ! بس هو بعد ما يقدر !!!
مايقدر يفارقها مثل ما تقدر هي تتحمل بلاه .. وكلامه الاخير معاها ما رح يغيره ابد ويا اما تكلمه والا يضطر انه يتصرف تصرف ثاني معاها .. وخصوصا انهم لاطالما سولفوا وشكوا لبعض ومايعرف ان الشيطان شاطر وانه بوسوسته ممكن تنضر حبيبته .. انسدح عـ السرير ينوم تارك ولد خالته لاخوه
















يتبع


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 934
قديم(ـة) 28-03-2015, 05:35 PM
صورة Lora.. الرمزية
Lora.. Lora.. غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: مهما تفرقنا الايام تجمعنا / بقلمي


السلام عليكم كيفكم بنات؟؟
المهم أنا سجلت بالمنتدى عشان اسوي روايه وفعلت حسابي و ابي انزل روايتي بس ما عرفت كيف الطريقه او من وين وي ربب تعلموني من اليوم وأنا احاول!
و اسفه ي صاحبه المنتدى

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 935
قديم(ـة) 28-03-2015, 05:47 PM
صورة tota A ash الرمزية
tota A ash tota A ash غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: مهما تفرقنا الايام تجمعنا / بقلمي


تابع












في بيت من زمااان ما رحنا له .. كانت هي في سريرها .. منسدحة في مكانها .. سرحانة في تفكيرها .. تحسب باصابعها الايام اللي مرت وكم باقي لها عـ العرس وهي في حال مايبشر بخيير ابد
اااه جد حالة .. لمتى وهي تخاف من بكرةة .. لمتى وهي تتعايش مع فكرة انه لها ولغيرها .. لـ متى وذيك تسمم بدنها بكلام كنه زرنيخ .. اليوم طاحت منهارة .. اليووم انهدت البقية الباقية من قوتها .. هي اللي من زمااان عن المستشفيات هو دكتورها .. زوجها سبب لها بامراض
هو الدكتور اللي كشف عليها وعالجها وهو السبب الاساسي في الامها
يقتل القتيل ويمشي في جنازته
صدق ماتدري اهي وقاحة .. نفاااق .. او جد هي غلطانة في حقه .. ما تدري !!؟ .. وبالرغم من كل هالعيوب والصفات المو زينة الي تعرفها فيييه ومع كل الوجع والمعاناة اللي تتعايش فيها بسببه هي غير قادرة .. مو بيدها .. هي ضعيفة اكثر بكثيييير من المتوقع .. ضعيفة على نسيااان حب سكن اوردتها وسار مسار الدم بجسمها .. ضعيفة من نسيان حب تخلل في خلاياها الحية قام اسعدها وتخلل في خلاياها الميتة احياها
"" صلْ فؤادي يافؤادي
في الغرامْ
إن روحي من جروحي
لا تنامْ
قلبي يصحو النوم يمحو
في الظلامْ
ياحلالي قد حلا
ليل المدامْ ""
دخل عليها فرااس ببسمة مصطنعة .. لا حياة له ولها .. مات امل حياته النابض .. رهف للون حياته .. سعادة قلبه .. هي الشخص اللي يبيه .. هي نصه الحي وهو النص الميت .. واغتالت كلمة النسيب بصوت رجولي مبحوح حياته .. رجع وتلوون مصيره بالمووت ولونه الاسود الرامز للحداد .. ومن خلصت الملكة وهو يفكر باللي سمعه كيييف لا
حاول ينشغل عنها ..! حاول يتناساها ...!
حاووول كثيييير ومع كل المحاولات الفاشلة اللي حاولها هو ما كان ابد قد الغيرة اللي قاعدة تنهش في قلبه .. غيرة تمتلك روحه عـ شخص ما له حق يفكر فيها .. ومع ان شاف كثيير وتعايش مع كثيير مشاكل في سنواته التسع والعشرييين اللي طافت بس كل التجارب والمشاعر والخبراات ما جهزته لـ هـ الشعوور البايخ اللي اسمه غيرة
في السنوات اللي طافت تحكمت فيييه عقلانيته ومنطقيته بطريييقة محكمة .. كان التفكير الكثيير وعقله الكبير حل مشاكلة واحدة بعد الثانية وتركته عقلانيته كـ مخلووووق مو قد انه يحس بعواطف تدمر القليب وتعطل المخ عن شغله
حب ، غيرة ، حيرة ، خدلان ، ظلم ، منطق يعاتبه ويعذبه وللقلب احكام
بس العقل عنده اقوى من عاطفته ..
فهل نقول للاسف او لحسن الحظ !؟ طبعه كده بايخ او زين !!؟ لكل شيء مساوي ومميزات وفي طبعه المثل
_يا اختي وش شعورك وزواجك تحدد مع خويتك ؟
ابتسمت هي بسعادة مفتعلة ولمعة دمووع تهدد بالنزول .. جيش قووي لو اعتطه امر الهجووم بيكوون طوفان يدمر كل ما يجي في طريقه
_ممم ما ادري والله .. وين فادي !!؟
تغييرت تعابير وجه فراس من ذكر فادي اللي صك الباب بقووة ولا عااد فتحه ما يعرف وش يسوي .. بس يسمع تمتمة صووت .. تنهد وسكت .. لاحظت الاء وقالت
_فرووس انت وش بلاك !؟
قال هو يغيير افكارها
_فروووس بعينك مو ناقص الا تناديني فيرووس
ضحكت هي بمبالغة وقالت بمززززح وهي ما تعرف جرحه الي انفتح
_خوياتي قالوا انك خقة اكثر من نوال
هو صدم ، بلم .. غمض عيونه الواسعة بقووة وتعب يغزوووو افكاره وجسمه وكل شيء فيييه .. يا ناس تعب والله تعب ورب الكعبة تعب
خقة ؟؟ نوااال !!؟
مييين قالها !!!؟ لا تكووون رهف
لا مو رهف يارب مو رهف لو كانت رهف بيسوي شيء يندم عليه
رح يبكي عمه وابوووه وامه رح يجرحهم بفعله .. لو بس وضحت انها تفكر فييه بيسوي اللي ما يتسوى عشانها !!
فراااس سلامااات !!؟ من متى هـ الكلام !!؟ انت خاطب !! خاطب .. اييه الكلمة تحررق وتعذب شعورك بس انت خاطب !!
انسى .. انسى خلاص انسى هي حلم !! حلم وعدى !! سراب لووون حياتك واختفى !! .. تحبها ادري بس انت اقوى من هـ الحب
واضعف من حب ابوك وامك
لو ما فييك خير ببنت عمك وهي بنت عمك .. يكون فيك خير لبنت الناس اللي ما يربطك بيها شيء لا دم ولا اسم
بس يربطني فيها قلب .. انطلق الصوت بس يا مسررع ما سكت
انسى خلااص !! انسى وكمل طريقك .. تزووج وجعل ربك يعوضك ..
رهف وتتعوض !! مستحيل مافي شخص يضاهي رهف ببراءتها !!؟ مافي شخص بيكوون الحياة واللون له كثرها !!؟ مافيه .. لو يعررف ان فييه كان ممكن يترك الامل خلفه ويروح يدورها .. بس رهف فريدة ومميزة غصبا عن انف الاربعين اللي يشبهونها
تنهد وهو مو قادر عـ كلمة تجامله فيييه وهو عارف بانها تنخطب وممكن تتزوج ومو فاهم القصة .. قصة ايمن ورهف !!؟ واو العطف اللي تخليهم ويا بعض وتربطهم تدبحه شلون زواج وخطبة .. طقه فضوول يعررف سالفتهم بس خايف من الاجابة
_خقة !؟ الله !!؟ مين اللي عنده ذووق وقالها ان شكلي خقة بوصي له على نظارات يشووف بيها
ضحكت الاء بهدوء لان فراس وسييم بزياادة بس التواضع ذابحه وهـ الصفة الحلووة فييه تميزه .. وقالت بعد صمت عم ثواني
_رهف تقول ان نواال مو بذاااك الزود بعني صح حلوة بس .. سكتت شوي بعدها طقت اصابعها وقالت :- اييه قالت ان ممكن شخصيتها احلى من شكلها وبكدده تصيير تهبل وحنون تقول انك خقة اكثر منها
مو لذااك الزووود يا رهف !؟ نوال مو لذاااك الزود .. وايمن وشو !؟ ايمن اييش يكووون !!؟ صح شخصيته حلووة صح يحبك بس هل يستاهلك !؟؟ متاكدة انه هو الشخص اللي بيوقف معك وبيسعدك !!؟ واثقة انه السند في الراحة والحزززن !!؟ متاكدة انه رح يضمك اذا زعلتي ويوقفك لو وقعتي !! جد هو الشخص اللي بيفرح لو فرحتي !!؟ متاكدة !!؟
ااااه وجع ، نااار ، حريييق ، الام تنهشه مشاعر وحرووب داخله
حرب اهلية دامية في جسمه
مشاعره ومنطقيته
قلبه وعقله وهو متشرد بينهم !!؟ .. شلوون يلومهم على جرح قلبه
وهو ما حارب عشاان حبه .. شلوون يلوم ايمن بانه فتك بحبه واخدها منه وهو يمووت فيها قبل لا يعرفها هو حتى .. شلووون !!؟
عتبه ع قلبه اللي ناوي يجننه وبس .. عتبه على العتب الي يظفر من عيونه له ولها .. عتبه عـ يسار صدره عتبه عـ عقلانية تدعووه ما يلف لورى حتى ما يناظرها ويتوجع
_ايييه تعرفت على خطيبها
هي باستغراب ما بعده استغرااب من كلام اخوها المو مفهوم قالت
_خطييييبها لمييييين !؟
فراس وهو يتصرف كان الموضوع ما يعنيييه ولا كان هالفكرة تعذبه تعذيييب .. هز كتوفه بحركة لا مبالاة مصطنعة ويده تمرر على شعره
_رهف
دخلت فدوى للغرفة في ذيييك الحظة .. دخلت على هالاسم وسمعت اخوها ينطق اسمها لرهف بطريقة غريبة .. نطقها بتلذذ من حرووف اسم حبه .. نطق اسمها بنبرة غريبة .. ما ادري رقة او شاعرية بس الصووت او الاحرى اقوول الاسم طلع غييير عن اي اسم .. طلع بمشاعر يحملها الاسم .. رهف تعني الشفافية الرقة والدقة وطلع اسمها بشفافية مشاعره اللي تملكها .. تغيرت عيونه لرقة من ذكرها وصار واضح حبه لمن فيه دقة ملاحظة
_بس رهف مو مخطوبة
ضحك فرااس مو فاهم شيء .. هز راسه يبعد الامل الوليد وقال
_maybe
جت فدوى جلست بينهم بكرشتها وصاارت تسوولف وياهم كانها ما شكت بشيء !!؟ بس تصرفااات فراس تلغي الشك كله !!!!
باردة مررة وهادي كعادته ما يدروون ان هدوءه وسكوته يخفي اوجاع ما تنعد











اليوم اللي بعده
طلعت من غرفتها وهي سرحانة في افكار تجيب الكابة والحزن .. جوالها بيدها وتدندن بكلمات انشودة انجليزية
( ارجع الوقت للوراء ) Make the clock reverse
(واعد ما كان لي ) Bring back what once was mine
تنهدت بقووة وهي تحط يدها الصغيرة على يسار صدرها وكانها تبي تحتوي قلبها وكملت بيئس ::-
( اشفي ما جرح ) Heal what has been hurt
( غير تخطيط القدر ) Change the Fates' design
( احفظ ما قد ضاع ) Save what has been lost
( اعد ما كان لي يوما ) Bring back what once was mine
( ما كان لي يوما ) What once was mine
ومع ان الانشودة خلصت لحظتها بس رجعت تدندن فيها وهي تحس ان كلماتها ضربت الوتر الحساس فيها .. نزلت للفطور وهي تلعب بجوالها السامسوونج الاس فور .. ااه وش كثر تبي تضيفه لقائمة الرفض بس كل ماتسويها يعصب ويتصل فيها من رقم ثاني ويقعد يهدد ويتوعد
بعدين المثل وش يقول مو يقول
لو كان لك عند ££££ حاجة قول له يا سيدي
ما تدري لييش قرنت بين المثل وحياتها بس خوفها الاكبر انه يلعب فيها ويرميها هي ما تعررف تتعامل مع الخبثاء .. هي معرووفة بسداجتها وبراءتها .. دخلت الغرفة وهي ترسم بسمة حلووة لانها كدده ماتبي تبين للغير همها بس انصدمت صدمة عمرها وهي تشوف خالتها جالسة تفطر ولابسة عبايتها ورزاااان غيرت ثياب البيت وتلعب مع احمد .. امها جالسة مع اختها وتضحك عـ سوالفها وهي تحكي لها وتتكلم بس ما تسمعهم .. اما رنيم كانت سرحانة في شي ما تدراااه .. قالت بارتيااع
_لا تقولييين انك خلاص مروحة
ام ايمن ببسمة حنونة وهي تلف لبنت اختها .. هزت رلسها رقالت
_اجل بنطم
رنيم تدخلت لحظتها بمرررح تحسه وراحة تغمرها .. هموم الدنيا ما توجعها .. لانها اعتصمت بحبل الله
_لااا حشاك يا خالتي رهف هي اللي تنطم
ضحكت رهف عليها وعلى مرحها من الصبح وضحكت اكثر من لسانها
_انتي مالك شغل .. رمشت ببراءة وهي تقرب لخالتها وتقوول
_طيب ليييه !؟ خليكم وربي مشتاقة لكم مووووت
رنيم وهي تفتن واخددت دوور رهف
_لو اشتقتي لها لييش ما نزلتي لهم تسولفي وياهم بدري مثل ما سووويت انا .. جيت من كم ساعة اسووولف وياااهن
فشلتها خالتها ام محمد لما قالت بضحكة
_ايييه صح يعني ما كنتي هاربة لما جينا وفي يدك كيكة
رنيم وعيونها طلعوووا قالت بصراااخ مصدوووم
_خــــــــــالـــــــــــتـــــــــــي
رهف وهي تضحك بقوووة وتبووس راس امها كملت قصف الجبهة
_وانت وش عليييك اصلا يا شيخة ترى ( من حسن اسلام المرء تركه ما لا يعنيه ) ... يعني خليييك في حالك
تنهدت خالتها ام ليمن من هواشهم عـ الصبح .. هزت راسها وهي تقوول
_كده احسن
رنيم بلقافة لانها مشتاقة لخالتها اللي تزورهم في السنة مررة لانها بعيدة وشغل زوجها وولدها ما يساعد ابد
_لميين احسن !!؟ صادقة رهف ما شفناااك زيين
رفعت ام ايمن حواجبها من كلام بنات خواتها المو معقول وقالت
_وشو ما شفناك زييين ترى عندي اسبووع وانا معاكم .. خلاص ابو ايمن يكووون طفش لحاله
رهف غمزززت لخالتها بمعنى وساسرت رنيم
_خالتي اشتاقت لزوجها
ضربتها امها على ضهرها لان صوووتها كان عالي وتلوون وجه ام ايمن للاحمر بينما ام مخمد تقوول
_استحي يا بنت وش هـ الكلاام
رهف بلعت ريقها وقالت تبرر
_بس انا استحيييت وقلته لرنيييم بس
رنيم قالت بهززة راس وهي ترجع لمحور الموضووع
_بس انا ما كنت هنا كنت عند عمي
سكتت رهف عن هواشها بسبب نظرات امها اولا وثانيا انطمت وهي تشوف رسالة جتها من ابراهيم اللي كان يامرها ترد والا بتنفضح وبكده وقفت بانضياااع وهي تروووح لغرفتها
_عن اذنكم شوي وراجعة
قالتها وهي متحلفة انها رح تطلع له قروووووووون ... جدد عصبت منه خلااص ما تقدر تتحمل اكثرررر ما تقدررررر والله .. تنحنحت وهي تبي توريه نجووم اليل في عززز الصبح .. رح ترجع تستفزززه اييه احسن شيء تسويه تكوون علاقتهم شد وجدب .. كر وفر بس رافضة القنووط والاستسلاام
فتحت المسجات وصارت تناظر في كلماته اللي كان يوصف فيها جسمها ورقصها بطريقة رجولية خبيثة ومن غير ماتحس بنفسها ولا اللي بحولها صدمت بايمن اللي كان تووه صاحي من النووم وعيوونه شبه مغمضة لانه سهرر على البلاي ستيشن مع محمد وطااح عـ الخلف .. هو كان مبلم وهو يناظر فيها وهي فوقه .. رهف اللي صايره كبريت بكت وهي تبعد عنه بصربعه حتى ترجع وتطيييح عـ الارض .. بكت مو لانها توجعت .. ولا لانها انحرجت
بكت لانها تعبت من الحالة اللي هي فيها
بكت وهي بين ايدينه لحظة وبكت مرة ثانية بعد ما بعدت عنه في حضن عيوونه اللي طايحة عليها وما رحمتها .. هو تنح فيها .. حساسيتها الزايدة عن الحد .. نظراتها المتوترة وحركاتها الغريبة
لو بصم العالم كله انها بخيييير هو بيبصم باصابع يدييييه ورجلييييه ان رهف فيها شي .. هادي رهف مو حي الله واحد .. هادي بنت خالته اللي يعرفها من نعومة اظافرها ، يحبها لدرجة انها يقدر يفهمها من طريقة كلامها
يحبها .. عاشقها او الارجح يقول ادمنها
وقفت هي من علي الارض بصعوبة .. وقفت وهي تنفض ثيابها ودموعها ما جفن وهي تعتذر له ما بيييين شهقاتها اللي تقطع له قلبه وتدمره وقف ايمن والفون اللي كان جنبه بيده كان يناظرها بقلة فهم وتناحة
رهف مو طبيعية
رهف ماتبكي بسهولة
رهف ماتتصرف بعفوية
رهف في وجهها ضيييق ماكان مرسوووم وبراءتها مغتالة
لان مالها اثر ورهف بدون هـ الاشياء ما تكوون رهف .. رهف فاقدة نفسها والسبب !!؟ .. نزل ايمن عينه بعفوية للفون اللي كان مفتوووح على رسالة بيده الا وهو يسمع شهقة خلت قلبه ينط ويرقص هندي .. ناظرها مخترررع من شهقتها وشافها تقرب لها بصربعة وعربجية قرب ايقظ جميييع حواسه .. كتم انفاسه وغمض عيونه يداري احاسيسه اللي هاجت وثارت عليه .. سحبت رهف الفووون منه ومن براءتها ما جاء في بالها شيء .. سحبت الجوال وبعدت عنه شوي وقالت بعصبية وهي اللي مشهورة ببرودة اعصابها
_بلا لقافة
هو رفع حواجبه باستغراااب من حالة بنت خالته وحبيبته هز راسه ببسمة حلووة وايدينه مبسوطة بعلامة استسلام وقال ببراءة مصطنعة
_سوووري
رهف ببسمة وهي تحاول تجاري روقانه من على الصبح قالت وهي تجلس عـ الدرج
_انت ليييه مستعجل !؟
رفع ايمن حواجبه مستغرب الدخلة الغلط بعدها فهم .. في قلبه كان يقول .. مو متحمل اعييش بفكرة انك قريبة وفي نفس الوقت مررة بعيدة
مع انك ولو كنتِ عني بعيدة تظلين من قلبي قريبة
_شغل
هي تضييق عيونها بمزح مو عفوي كعادتها وقالت باهتمام صادق له
_شغل او شي ثاني !؟
ضحك ايمن منها وهو يقول بصراحة وبنبرة بان فيها مشاعر الهياام والضعف والاحتياااج .. نطق بينما عيووونه تنطق شيء غيير ما ينوصف بالكلام
_شيء ثاني
صفقت رهف بيدها وهي تقول له بمررح تحاول تبعد تانيب الضميير القاتل .. بعدت نظرتها عن نظراته
_كفشتك
ضحك هو عليها وسالها باهتمام يغير السالفة من عليه ومشاعره الواضحة للكل وضووح الشمس
_كيف الملكة !؟
تنهدت رهف وقالت باجاااز وهي جد مقهورة
_خويتي طاحت مريضة والثانية تتصرف بغرابة ما فهمت عليها تحس ان عقلها انلحس وشفت وحدة اكره كل مافيها بس
_اووووب احسك ما تمتعتي
هي بنفس النبرة الحزينة ونظراتها ع القاع من قادرة تواجه نظراته
_حاجة زي كده .. وانتم !؟
هو ببسمة جانيبية .. مو لازم يحكي لها عن استهبالاته مع احمد لان هـ الشيء مو غريب عليهم .. قال وهو يفكر بالحدث الهام
_اخووه للمعرس غنى اغنية روووعة
هي بفكرها المشغوول اللي سرح لحظتها فيييه .. في حبها الاول والاخير قالت بنبرة مكسورة .. وشبه حزينة بعد ما تنهدت تنهيدة قووية
_فراس غنى !؟
هو عقد حواجبه من نبرتها ونظراتها اللي ما واجهته غيير عن التنهيدة
_ايييه .. ليييه تقولينها كده !؟
هي تلم زلتها ببسمة حزينة لا حياة فيها
_لان صوته الصراحة روعة .. ياريتني سمعته
نزل محمد من غرفته وشافهم هناااك رهف جالسة عـ الدررج وايمن واقف وبعييد عنها بمسافة معتبرة .. صح ان اللي يسوونه ضد تعاليم الديين بس علاقة رهف ورنيم بايمن مررة قووية وهو الشخص الوحيد اللي يسمحون لهم يسولفوون ويضحكوون وياه .. واثقين فيه اكثر من ما هم واثقين في البنات .. وببساطة انضم لهم وهو يسال
_في منو تحشووون !؟
_فييييييك
ضحكوا تنيناتهم لانها طلعت في نفس اللحظة وردوا سواله لحلقه محمد باستغراب العالم سئل
_ليش العالم متفقييين يردون كلمتي لحلقي !؟ فهموني
ضحك ايمن عليييه وهو يذكر دعوة الليلة اللي طافت بينما اخته سرحت بشي ثاني وفونها يهتز في يدها القابضة عليييه ويسبب لها ازعاج
قالت لاخوووها بهدوء
_وش فيها مرتك !؟
ناظرت رهف فيه باستفساار تنتظر جوابه واستغربت وهو يسئلها
_كلمتيها !؟
هزت رهف راسها بمعنى لا .. تنهد محمد بقلق وهو يقول بانزعاج
_ماترد علي
هي بهدوء وهي توقف لحتى تلاقي حل لهالعلة وفيها قووة غريبة تبي تفجرها
_ممكن نايمة للحين
_ممكن
ايمن بينهم ساكن يبي يعرف وش بلا رهف بس محترم صمتها ما يحب يضغط على احد حتى يقول له .. هو موجوود يسمع للكل واللي يبي يحكي له يجيله
تركتهم وراها اعطتهم مقفاها بغضب .. سارت خطواتها وهي تسمع سوالفهم وضحكاتهم اللي تبعد رايحة المجلس .. انقهرت من قلب ورب خالتها ، اخوانها وولد خالتها امها ورنيم يسولفوون ورح برجووون المجلس رررج وهي مجبورة تسمع صوته النحس .. لا والله ما صاررت
رهف مو تبيين تعصبينه !!؟ وش فيه اكثرر من كده !!؟ ضحكت بقووة !! دخلت اسمه بقائمة رفض المكالمات .. رمت جوالها بغرفتها وهي تضحك بخبث تبي تحررقه بنار عصبيته ... رجعت للمجلس وهي تبي تنسى همها وتستمتع مع خالتها اللي بتسافر اليوم












يتبع


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 936
قديم(ـة) 28-03-2015, 05:54 PM
صورة tota A ash الرمزية
tota A ash tota A ash غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: مهما تفرقنا الايام تجمعنا / بقلمي


تابع












بعد اربعة ايااام من الاحداث .. اربعة اياام كانت ثقيلة عـ البعض وسريعة عـ البعض .. كانت حزينة وكلها هم عـ البعض ومريحة لاعصاب البعض
اتصلت رهف بالاء وطلبت منها تجي .. الساعة الحين اربعة بعض الضهر .. وهي جالسة مع رنيم اللي كانت ضامة رجولها وهي تكرر كلام رهف
_تبينا نرووح بيت عمي .. انت مسوية كيكة الكرامييل ناخد ويانا دوناتس وباسكن ومشروبات ونرووح نحتفل لاننا صديقات !؟؟
رهف ضحكت من الطريقة اللي نطقت فيها رنيم فكرتها
_ايييه
رنيم لساتها تناظر برهف ببلاهة الكووون
_وشووو ايييه بالله لييه نحتفل
_عااادي نغييير جووو
رهف قلبت اياديها وقالت بمزح مثل لو اعرررف من قاله دبحته من كثر ما اسمعه
_الهبال وحلة والحبق زريعة
واللي هبل ما عاد فيه طميعة
ماردت رهف عليها الا والاء تطق الباب وتدخل ووجهها احمرررر ومخطط بلوون دم الغزززال يعني احمر قاني
_بناات الحقوووا اااه الحقووني
وقفت رهف من سرير بنت خالتها ورنيييم بعد
_وش فيييك وش صاار !!؟
رنيم تضحك على رهف اللي مخترعة جد
_اللو تعالي
جلسوها عـ السرييير معاهم وشربووها موية .. والاء ساكتة .. رهف مرتاحة لانها لها اربعة ايام بالضبط مدخلته قائمة الرفض ومسكرة جوالها بعنااد .. حتى ما يررسل اشياء سامجة مثل رسالته الاخيررة ولا عاد يامررها صح هو في يده شيء اقوى من اللي بيدها بس هي ما تمشي بطووع احد .. رنيم تحس برااحة وهي اللي تقرربت من ربها كثييير لها اياام طواال مرتاحة فيهم من زمان ما حست براحة من زماااااااان
_اخوووكم قسم ما ادري وش اقوول عنه ما ابي اظل هنا خلونا نطلع والله والله فشلة
رهف وهي تبي تفهم وش صار
_محمد سوى لك شيء !!؟
هزززت الاء راسها وهي تقوول تشررح لهم ورنيم اخدت دور المستمع
_تخيلوا فرااس نزلني كان بيروح الا واحمد ومحمد برا في الحووش ما ادري وش يسوون المهم محمد سلم علي وصار يسولف وياي واخووك الثاني راح لفراس يسولف ويااه
سكتت رهف من طاريه المبعثرة لمشاعرها .. قالت رنيم
_ههههه دام السالفة فييها احمد اجل عظم الله اجرك متاكدة انك تفشلتي
الاء تهز راسها بقووة وقالت
_اخوووكم جرئ بزيااادة تخيلوا وش قااال لمحمد تخيلوووا
رهف ضحكت من تعابير وجه صديقتها وقالت
_ها قووولي بسرررعة ... الله يخليييك قولي بسرعة
الاء لفت لرهف وقالت
_ما الومك وربي لانك هبلة اذا هو رجال وسووى كده
رنيم عصبت منها ما وقفت بربرة بدون ما يدرون قالت وهي تخزها بنظرات حانقة
_اووف منك بس ... يلا انطقي وش سوووى لك !؟
_محمد يا مال المررض تعااال سلم على فراااس لاحق ع زوجتك ترى مو باقي كثييير على عرسكم خلاااص اتررركها بحال سبيلها ..
رهف ما قدرررررت وربي صااارت تضحك بصوووت عالي ورنيم انصدمت ثواني بعدها فجررت ضحكتها .. الاء كملت وهي تعيش الموقف من اول وجديد
_لا ولما لفيييت له بصدددمة غمز لي وضحك بصوووت عالي مرررة وقال معلييش يا نصف اخووي الثاني محتاج لعضيدي .. انا تفشلت بزيياااادة
البناات يتكركبوون عـ الارض من الضحك والاء وجهها احمر بكل ما للكلمة من معنى .. بعد ربع ساعة سوووالف .، ضحك وهواااش ضربت رهف راسها وقااالت
_اووف نسيت
ضحكت الاء وقالت
_زهايمررر مبكر
قامت رهف ولبست عبايتها وقالت تستعجل رنيم
_يلا رنووم ترى انا رايحة رايحة الله لا يعوقني بشر
لبست رنيم عبايتها وقالت لالاء المصدوومة والفاتحة فمها خطط رهف الغبية والعبيطة بكل ما للكلمتين من معنى .. راحوا السيارة وتوجهوا لبيت حنييين .. لان حنييين رافضة تجي لبيت ابو محمد بعد رسالة احمد ورنيم رافضة بقووة تروح بيت ابو فراس عشان فادي
وصلوا البيت بعد مدة معتبرة ودخلوا للخدامة طلبوا منها تسكت وتوجهوا لغرفة حنين طبعا ما راحوا بدوون اذن اتصلت رنيم بزوجة عمها وخبرتها واكييد استقبلتها وقالت لها انها لحالها في البيت .. قالت رهف تامرهم
_اوووش بنات لا تخبروون احد ولا تسوون ازعااج خلوها سربرايز
ناظرت الاء الاشياء اللي بيدها وقالت
_اووووف تعبت من الدوناتس .. كملت بدلع ماصل ::- ثقييل مررة
رنيم بقهر وتافف قالت
_اووش انتي مو حاملة الزينة والكيكة وكم كيس من باسكن
رهف بضحك من حالهم قالت
_رنيم يا غبية انتي لو ضعت نضيييع وراااك
رنيم بغضب من وهي تبي ترميها باللي بيدها
_اووف منك ومن افكارك
الاء وهي تعبت لان رهف قالت انا المخططة وانتم المنفذووون ههههه وما شالت شيء عنهم
_جد الهبال وحلة والحبق زريعة .. واللي هبل ما عاد فيه طميعة
تاففت رهف بقهر وطنشت المثل اللي يتكرر كثييير على اذنها .. دخلوا عـ الغرفة بدووون احم او دستووور وقالوا
_سربراااااااااااايزززززز
حنين كانت جالسة عـ سريرها تبكي بصوتها كله وهي ضامة مخدتها بقوة وتمسح دموعها بيدها واللاب توب قدامها مفتووح وهي تتابع فيلم يهبل ، يموووت وكل ما يجيها جفاف عاطفي او اكتئاب مزمن تاخد ملعقة من النوتيلا القريبة منها .. ناظرت حنين فيهم وقالت بقهر وصيحة من احدااث الفيلم ، تسلسل الافكار جد الكاتب ابدع قالت ودموعها شلال في الوقت اللي كلمات البطل الاخيرة تتردد في اذنها
"احب نفسي عندما اكون معك اماندا .. انت اعز اصدقائي .. واعمق حبي .. انت الجانب الافضل مني "" << سوري على قسوة المنظر
_مااااات تخيلوووا مااااات
رهف قالت بشهقة ويدها على قلبها وهي اللي ساقت العبط قصدا
_اللي تكلمينه ماااات !!!؟
الاء ما تحملت عبط صديقتها ضحكت بصوووتها كله وتخيلت احمد يمووت ورهف تعرف من حنييين جد موقف قووة .. رنيم ابتسمت بشماتة لبنت عمها اللي كانت منهارة وقالت بحقد وغل
_هذا عقاب الرواية اللي قلتي لي عليها .. تستاهلييين
حنين وقفت على سريرها وهي تستوعب انهم جد قدامها راحت لهم بثيابها اللي تضحك .. كانت لابسة برمودة شكل وتي شيرت شكل ثاني .. اللوان متنافررة وشكلها جد حوسة شعرها مرفووع لفووق زي الكعكة ، كوكينة ما ادري بالضبط الاسم .. البنات راحوا سرير حنين وتكوروا عليه .. كانوا يسولفوون ويضحكووون وهم جد اشتاقوا لبعض قالت حنين ببسمة
_خلوونا نلللعب
رنيم وهي تتمغط بكسل وتنسذح عـ السرييير اكثر
_لا واللي يعافيكم مالي نفس اقووم والعب
الاء بضحكة من الفكرة اللي جتها قالت
_حنون وين اهلك !!؟
_ما في احد غيري ليييش !!؟
الاء بهبل قالت
_خلوونا نتجسس على غرفة واحد من اخوانك
رفعت رهف حواجبها وهي ترمش بهدوء وتستوعب كلام الاء
_نتجسس !!؟
رنيم قالت بشهقة ويدها على فمها
_ما صلييييت العصر
وقفت بسرررعة وراااحت للحمام تتوضى وحنيين والاء مفهياات فيها ورهف مبتسمة من حال بنت خالتها .. اول ما رجعت رنيم للغرفة راااحت لها حنيييين وضمتها بقوة سعيدة من تغيير حال بنت عمها للافضل والاء تحضنها من الخلف فرحانة بعد .. رهف كانت تناظرهم بعدها راحت وقطت ثقلها عليهم وهي تبي تشتررك في الحضن الاخوي الجماعي وطاحوا عـ الارض بقوة وهم يضحكووون .. راحوووا البنات يصلون لان حنين والاء بعد ما صلوا ورهف اللي عندها عذر شرعي راحت تحوس بلاب صديقتها
دخلت الكومبيوتر وشافت حافظة اسمها ( برايفت تينقس ) فتحتها بقلة اهتمااام وشافت حافظتييين
( حنون ) ( خاص)
دخلت رهف لحنون بقلة اهتمام وشافت ان فيها حافظة اسمها ( اطلع ما ابي احد يدخل هنا ) .. ضحكت رهف من اسم الحافظة وش هـ العبط اي مخلووق يشووف الاسم يدخل .. دخلت وشافت ثلات حوافظ
( خ خاصة ) ( ص خاصة ) ( ر خاصة. ) رمشت رهف بهدوء من العبط المتمركزز قدامها .. وفتحت الحافظة الاولى وشافت انها اشعار وخواطر من كتابتها لانها تكتب اسمها في اخر كل خاطرة .. حنييين كده ودايم تقوول ما احب اعتررف مشاعري بالقوول لان الكتابة اوضح وتلخص الكلام بطريقة احلى ومنمقة .. صاارت تقرى وهي اللي معروفة ان قرايتها سريعة انصدمت من اللي تقرااااه
حنين تلاقت وياه صدفة !!؟ يا محسن الصدف جد رب صدفة خيرا من الف ميعاد .. كملت قرايتها وهي تحس ببسمة ترتسم على شفاتها من تعبير صديقتها جد ابداااع ليش ما تكتب كتاب بتبدع به الصرااحة
_وش تسويييييين !!؟
رهف فزززت من مكانها من الصرخة المو متوقعة ،، لفت لها وهي تقوول لحنييين ببسمة عبيطة اظهرت اسنانها التنين والتلاتين
_اقرى خواطر كتبتيها
فكرررت حنوون شوي وتذكرت الخواطر والصور والرسائل الخاصة باحمد والموجووودة في لابها .. حست بالخطر نقزت جنب صديقتها تبي تشوووف في وشو تحووس وبققت عيونها من اللي تقرااه المشكلة مو في الخواطر اللي كتبتها المشكلة في الصور والرسائل
_رهف وش تسويين هنا ما شفتي انه برايفيت واني ما ابي اي احد يدخل هنا
رهف هزت كتوفها وقالت ببداية زعل من النبرة الهجومية
_بس انا مو اي احد .. انا رهف
حنين تنهدت براحة واضح ان رهف ما شافت الا الخواطر وهي ما تخجل من مشاعرها بس تخجل من انها لاخو صديقتها اللي كانت تحوس بلابها .. هزت راسها وقالت
_اكييد انا بس انخررعت وتدرييين اكررره احد يتجسس علي ويحقق وياي اللي ابي اقوله بقوله
رهف رفعت حواجبها تذكرها باخر لقاء بينهم وقالت
_لا والله حلال عليك حراام علي
حكت حنييين انفها من كلمات رهف المعاتبة وقالت بهبل تضييع السالفة
_ايييه طبعا انا غييير عنك
_يلا بنات نلعب
لفوا كلهم لرنيم اللي كانت عاجزة تتحرك وقالت حنون تبي تهرب من عيون رهف اللي تلاحقها وتسبب لها في عقد ما تنعد
_اييه من زمااان عن اللعب وتغيير الجووو
رهف قالت وهي تعدد الالعااب المعقولة اللي ممكن تنلعب وتركت اللاب عنها مع انها تاذت من كلمة حنين بس عذرتها لانها ممكن زودتها وبعدين هي من زمان عن الوناسة ما تبي تقلب الحفلة لنكد وهي اللي كانت تبي تسترجع ذاتها اللي ما تلقااه الا بوجودها وياهم
_كورة
هزززت رنيم راسها بقووة
_لا لا لا انا والاء ورانا عررس تبونا نتلطع في الشمس .. سلامات !!؟
رهف تتهدت وهي تقوول بعررربجة
_اقووول جب سوي لك كم ماسك ومدري اييش ترجعيين بيضاء بعدييين حسستيني انك سنو وايت
الاء ضحكت عليها بقوووووووة .. رهف ابيض وحدة فيهم بس ما تهتم ببشرتها ابد مع انها تهتم بشعرها وتسوي حمامات زيوت وكده بس بشرتها لا اذا كثرت سووت واقي الشمس .. رنيم بعصبية دفت الاء اللي طاااارت لانها الاخف بينهم وطاحت من على السرير وقالت
_مني انا مو منك لاني دافعت عنك
رهف وحنين ما عندهم وقت من طارررت الاء وهم يضحكووون ويمسحوون دمووعهم اللي طااح من الضحك والاستهبال والتعليقاات ع العروسة الطائرة حسب تسمية رهف .. الاء هزت راسها بقوة وهي عـ الارض وقفت بقلة اهتمام مع انها توجعت بس لو قالت كلمة بيمسكونها برينكي وبرين ويرفعووون لها ضغطها قررت تطنش اخيرا وقالت
_اقوول خلونا نلعب
طلعوا برا لان بندر رايح مع اصحابه لجدة .. بدر مع زوجته في شقته وباسم راجع بكرة .. تنهدت حنين وهي تناظر رهف ورنيم بتعابير حزينة ..لـ متى تظل متغيرة في تصرفاتها !؟ لـ متى تتحاشى الروحة لعندهم !؟
لـ متى !؟
تنهدت وهي مبتسمة بغرور لنفسها لانها طنشت طلبه وما اللغت لبلوك ولا رجعت كلمته .. راحوا يلعبوون ( سبع رشادات ) مدري تعرفونها او لا .. المهم تحطوا سبع حجارات ( صخور صغيرة ) مدري وش تسمونهم بالضبط .. وتجيبوا كرة وتضربون الحجارة فيها وبعدين ترجعون تجمعونها والفريق الثاني يلاحقكم حتى ما تخلصون التجميع
رهف بيدها الكورة وجنبها رنيم وسموا نفسها فريق القووة .. ضربت رهف بيدها الكورة بس ما طيحت اي حجارة تنهددت بقهر وضربت الارض بقوة وحنين تطلع لها لسانها وتغيضها .. اعطت رهف الكورة لرنيم وهي ما تبي تعطي وجه للي هناك .. صحت من صرخة رنيم
_اهربي يااااا رهف
لفت رهف لرنيم اللي طيحت الحجرات السبعة .. هربوا البنات بسرعة من حنين والاء اللي يلاحقونهم بالكورة يبون يطلعوهم من اللعبة .. رهف وقفت تغييض حنين اللي بيدها الكورة وما تبي ترميها حتى ما ترجع رهف وترتب الحجر ويربحوووووون
_حنوووون وش لون الشمس وياااك
حنين عرفت اللي تبيه رهف قالت وهي تطلع لها لسانها
_لاااا تحاولين ما نيب رامية الكوورة الا لو بيننا شبر
رهف ضحكت باستفزاز وقالت
_ادررري عنك خاسرررة وفاشلة وما تبين تخسرييين
الاء صرخت لان رنيم رجعت ورتبت حجرتين قالت بقوووة
_حنيييين يا مال اللي ما نيببب قايله جيبي الكووورة
رمت حنين الكوورة على اساس لالاء بس للاسف طيرتها لبعييييد .. رجعت رهف ترتب مع رنيم ولما رتبوهم السبعة قالوا بينما الاء تنق عـ حنون تجييب الكوورة وترميها
_سبعة رشادات
حنين كانت قد ولحقت الكووره وممداها رمت الكورة بقوة ومن مكان بعيييد الا وهم فازوا .. وضربت الكورة راس رهف لكن الخبلة ما اهتمت وكانت تناقز كنها بزرة لانهم ربحوا اول شوط
_ لا لا لا لا سينق اهابي سوووونج لا لا لا لا لا
حنين ضحكت من اغنية السنافر اللي رهف قاعدة تغنيها .. قالت وهي تضرب راسها وتتحمد نعمة العقل وتجلس عـ الاارض لانها تعبت
_صدق من قال اللي هبل ما عااااد فييييه طميعة
رهف بقهر من هـ البيت اللي ما في من ما قاله لها << حاسة بيك حبيبتي بس لا تخااافين هذا سببه الحسد
_يوووووووووه عاااد انتوا وهـ البيت خبروني اللي قاله ابي اروح ادبحه
ضحكوا عليها البنات شوي وطنشووها .. عكسوا الادوار هـ المرة وضربت حنين الكووورة بالشوويش وطيحت حجرتين او ثلااات .. هربت حنين ولحقتها رنيييم بالكورة وطرااااخ .. طلعت حنين من اللعبة لان الكورة لمستها .. صرررخت رهف لانها كانت تلاحق الاء اللي رايحة ترتب الحجاررة
_رنييييم لا تنسييين الو
جت رنيييييم لهم بسرعة وضربت الاء بالكووورة قبل ما ترتب الحجرررة الاخيرررة .. حنييين صرررخت بقوووة وقالت
_غش والله غش يا غشاااشاااات
رنييييم تقووول وهي تحرررك يدها بعصبية والكورة بين دراعها وجسمها
_وش غشش انت ووجهك انتوا فاشلات ما تعرفووون تلعبوووا
الاء طبعا سريعة وتعشق الكووورة قالت
_انا قلت ابي اللعب كرة قدم قلتوا لاااااااا ... ما علي خلووونا نلعب قدم لو انتم جدددددد جدددد رابحااات
حنييين هزززززت راسها بقوووة وقالت
_لا انا ابي اللعب كورة الطائرة
رنيم بقوووة وهي تعررف ان هـ المخلوقات ما يمشي معهم الا الصرااخ
_لااا بنلعب شوووط ثاااني من سبع رشادااات الحييين دورنا
رهف قالت بضحكة وهي مسووية قب لهواشهم
_حلمنا نهار ونهارنا عمل نملك الخيار وخيارنا الامل
وتهدينا الحياة اضواء في اخر النفق
الاء صارت تهز راسها بطفووولية وكملت مع صديقتها
_تدعونا كي ننسى الما عشناة
نستسلم لكن لا
مادمنا احياء نرزق
مادام الامل طريق فسنحيا
حنين الهبلة صارت تدووور حولها وتغني معاهم .. رنيم تربعت عـ الارض
_عندنا صديق لايعرف الكلل مخلص رقيق ان قال فعل
روميو صديقي يحفظ عهد الاصدقاء
يعرف كيف يجابه الايام
روميو صديق علمنا معنا الوفاء علمنا الا نخشى الااااااااام
حنيييين بعد ما انسجمت وكملت الاغنية قالت وهي تستعد للهجوم
_يا غشاشاااات انا مانسيت خلونا نعيييد دورنا
رهف طبعا يا شماتة ابلة ظاظا .. صارت تهززز كتووفها وتطلع لسانها .. وحنييين اللي هدت شووي عصبت ورجعت تلاحقها حتى تضربها ورهف تهرررب وهي تضحك بصوتها كله .. رنيم تشجع بنت خالتها
_بالطووول بالعرررض رهوووفة تهزززز الارض
الاء اشتغلت تشجيييع هي بعد بس لصديقتها
_بالطوول بالعرررض حنون زي الورد بالطوول بالعرررض رهوفة زززي القرد
رهف وقفت ثانية تستوعب اللي قالته الاء وهزت راسها راجعة لالاء بعد ما سبتها بققت ذييييك عيونها من البنت المتوجهة ما حيتها وهرربت الاء من رهف قبل ما تسووي لها شيء ورنيييم واقفة تضحك من القطااار البشررري الضاحك
حنين تلاحق رهف ورهف تلاحق الاء .. وهم يضحكووون ويستهبلووون .. جد من لم يصاحب مهاااابيل لم يعرررف معنى الصداقة
كملوا البنات لعبهم وخبالهم برا .. بعدين راحوا يسوون الحفلة لانهم صديقاااات .. دخلوا غرفة حنييين ورجعوا يغيرووون جو وفي اللحظة اللي تعبوا لعب وشطيييح .. سولفوا شوي بعدين رجعوا لبيوتهم مرتاحات من الجمعة اللي غيرت جوهم للاحسن











دااارت الايام ... ظهر بدر وغابت شمس وتكرر الوضع لايام واياام. .. الايام مرت وبلمح البصر .. بنبضة قلب وصل اليوم المحتووم
اليووم اللي كان نهاية البداية وبداية ما بعد النهاية
وصل اليووم الي انكتبت فيييه نهاية قصة حب باسم ورنيم بابشع الصور والطررق اليوووم هو بداية جديدة لباسم ونمارق
العصر حنييين كانت بتبكي من القهر .. رجعت وسولفت مع احمد لانها احتاجت له وكانت بتموووت من الغبنة خصوصا ان باسم ما رح يتزووج من رنيم واستغربت ان احمد ماعصب عليها ولا اهتم كونها بنت عم لرنييم ريحها وارتاحت لانها ماخسرته وحبها المولوود في المهد كبررر وزاااد في قلبها
صح ما تسوولف ويااه مثل اول بسبب تانيب ضميير قاتل .. سحبت نفسها وما تدخل او تدخل من غييير ما تنززل ستيتات ما تبي احد يعرف انها فييه
لا احمد ولا غيرره .. مقهورة من نفسها وسعيدة انها ما خسرته بس وشو بعد .. هو يعرفها وما سوى شيء اكييد ما يبي وحدة حافظة نفسها وما تكلم شباب وهي قاعدة تكلمه .. صح هو الشخص الوحييد بس وش اللي يخلييه يثق فيها ويحبها .. ما رح يحبها اكييد ما رح يحبها
ما في رجال شررقي يرضى زوجته تكلم غيره .. صح ما تكلم بس وش اللي يخليه يثق فيها .. اووف حالة يا نااس حالة
وزيد على همها هذا .. العالم الثاني معذبينها
هي بامس الحاجة لهم .. صديقاتها ���� بس تحس ان اللي فيهم مكفيهم .. ااه واليوم ملكته لاخوها باسم
حاول يراضيها .. سولف وياها وداها السووق شرى لها اللي تبيه وما قدرت تظل غضبانة عليييه اكثر بس الوعد للمحروسة اللي على وشك الانضمام لعيلتهم الكريمة
كارهتها من اعمق اعماق اعماقها
كارهة كل شي ممكن يكووون لها
وهي باصمة وحكمت ان كل اللي تبيييه هو المااااال وبس .. راحت لغرفة باسم .. طقت الباب ومن سمعت كلمة ادخل حتى دخلت وهي مكشرة
_السلام عليكم
شافت باسم منسدح عـ سريره .. ابتسم لها اول ما شافها وظهرت غمازته اللي تخبل
_وعليكم السلاااام
ضحكت حنين بمسايسة وهي تروح له وتقول
_هذه بعشرة
باسم عقد حواجبه شووي وضحك لما تذكر الحديث النبوي اللي يتكلم عن كلمة السلام عليكم واجرها
_اقووول حنون وش فيييك مكشرة !!؟
حنين رمتها على بلاطة وقالت
_ما اتخيلك لغييير رنيييم
باسم فتح فمه بس محاولة الكلام بائت بالفشل .. ابتسم لها وقال بهدوء وهو يقنعها ويقنع نفسها
_هذا النصييب .. قسمها الكريييم لغيري
_بس كان ممكن انك تغييير هـ الشيء انت اللي تركتها .. طيرتها من يدك
طيرا ربيته .. ما طيرته طار بروحه
عطشان سقيته ،.. ما طيرته طار بروحه
مش مني منه ،.. ما طيرته بروحه
عدى وخلاني ... ما طيرته طار بروحه
قاعد وحداني .. ما طيرته طار بروحه
يا ناس نعاني .. ما طيرته طار بروحه
تنهد باسم من اعمااق قلبه وقال
_حنووون متنتي مووو !؟
حنين توها جلست وهي تحاول تفهم تعابير وجه اخووها اللي ما تغيرت بسبب القنااع الجامد اللي لابسه .. وقفت ملسووعة وهي تقوول
_تمززح !!
_ايييه اجلسي بالله وانت سمكك سمك( السُمك مو السَمك) ابررة
رفعت حنييين حاجبها بقهر وقالت وهي تررفع راسها بشمووخ وقالت بغرور ودلع وهي تقلب نظراتها عليه
_مالك حق تكلمني لو سمحت خلك مع ست الحسن والجمال
باسم جلس بعد ما كان منسدح عـ السرير يفكر .. تنحنح وهو يحس بالطريقة اللي نطقت فيها حنين كلمة ست الحسن والجمال .. هذا اللي كان يخااف منه .. الحرب العالمية الثالتة في الطريق لهم
مو مكتوووب له يرتااح .. الحمد الله على كل حال .. قال بمحاولة اقناع
_حنووون ممكن تبعدين شرك عن نمارررق
_لييش !!؟
رفع باسم حواجبه وفمه طايح وشو لييش !!؟ جد ما فهم ..
_وشوو ليش .. بتزوجها يا حنييين يعني بتكون مثل اختك
_تخسي تكووون اختي
بقق باسم عيونه وقال بصرامة
_حنيييين
رفعت حنييين حاجبها لفوووق حتى وصل حاجبها لشعررها من القهرر والعصبية
هذا اللي باقي .. يدافع عنها !!!؟ هذا العشم واللع
سحرررته انا حاااسة انه سحرررته ... لان باسم يحب رنييييييييم
يحبها والله العظييم يحبها هي مو غبية حتى ما تعررف
مو يقولووون العيوون نافدة الررروح والله صادقيين لان واضح من نظرات باسم انه يحبها ... وش اللي تغييير !!؟ وش الي يخليه يتزوج وحدة وهو يحب وحدة ثانية .. باست راس اخوها وكانت بتطلع بس اول ما وصلت الباب قالت لانها مهما ادعت القوة هي تهابه .. باسم مو هو المخلووق اللي تقدر تحط راسك براسه
_اذا هي قد التحدي خلها تواجهني
وقف باسم مخترررع من مكانه وناظرها بصدمة مبيرة .. وشووو تواجهني يفتحووونها جبهة حربية والا مصارعة بدعاية wwr .. قال بتحدير
_حنييين ابعدي عن الشررر
حنين لفت له بقووة وتخصرت وهي تواجهه بقووة وثقة .. مع ان داخلها ينتفض ويرجف من الخووووف .. ما تعلمت من الكف اللي جاءها ان باسم ما يووقف عند حد معيين لو كان رافض شيء
_خايف عليها ادوووسها !!!؟
ضحك باسم عليييييها بقوووة .. ما يدري ليييه يدافع عنها .. خصوصا ان نماررق قووية وقد التحدي بس هو ما يبي وجع راس اكثر مما جااءه
_بكيفكم بس رح تندمين .. ارخي الباب ورااك
طلعت حنييين ورجعت غرفتها مفووولة ...!!؟ وش يقصد برح تندمين !!!؟ يعني هي اقووى مني !!؟ لا طبعا ...!؟ انا شخصيتي قووية واعررف هـ الشيء زييين !! بس وش قصده !!؟ لا يكوون يقصد اني رح اندم عـ الهوشة لانها تنحب .. انا ما رح احب وحدة جت مكان بنت عمي ابد ومستحيل وبتاتا البتة
لفت لفستانها اللي بلون التفاااح .. معلق قدامها وتنهدت بقوة وهي تناظر فيييه مالها نفس تروووح لملكة اخوووها وهي اللي مو قادرة تتحمل نظرتها لنفسها في وجهة نظر باسم اللي قال لها من كم يووم .. انها انانية تفكر بنفسها وبرنيم بس وناسية ان لكل احد حياة يعيشها
وله الحرية يسوي اللي يبيه دامه ما طلع من شرع رب العباد
تنهدت تعبانة من التفكير بسبب منطقي يخلي نمارق تتزوجه
ابوووها واضح ان معصب لابعد حد وما يبي هـ الزواجة بس ساكت مدري ليييه .. وش اللي باسم مخبيه يخلي ابو باسم يتخلى عن عناده المشهوور ويسوي اللي ابنه يبيييه
الشبااب فرحانييين وقايمينها لانه اخوهم ويحبونه وهو اللي كان عازف عن الزواااج ورافضه
امها استخارت وارتاحت وفرحانة لولدها وفلدة كبدها مع انها ماتبي تبالغ في اظهار هالشي علشان زوجها اللي فييه شي وواضح للي عنده عيون ويشووف .. واضح انه يدعو ربه ليل نهار حتى ما تخلص الزواجة
///
كيف حالها لرنيم !؟
تنهد باسم بقووة وهو يبي يرتاح من طلعت حنييين وهو يفكررر .. اصلا قبل ما تجي بفترة طويلة وللحين هو سرحان بافكاره .. اكان يتسال بنفسه كيف متضايق والارض واسعة وعريضة
كيييف يحس بهالضيقة اللي تكتم انفاسه والارض فسيحة .. معصب حده .. وما يعرف شلون يفسر المشاااعر اللي يحس فيهن
مشاعر شتى !!؟ افكااار عاصفة !!؟ احزاان وجرووح
ما يدري اذا كان يجررح الغير او يجرررح نفسه
ماكو شخص ممكن يعرف اللي فييه
احساس ما ينوصف
يتزووج من وحدة ما يحبها واللي يحبها تملكت من اسبوع من شخص هو ما يعرفه !! لـ متى وهو يفكر فيها .. ما عنده مشكلة بس نمارق
ما تستاهل حزن من نووع ثاني حتى يظلمها بتفكيره في بنت ثانية .. تقلب في مكانه وهو يغمض عيونه يهرب من الكرب والغبنة اللي هو فيهم
رجع من كم يووم مو لسبب الا علشان يمشي تجهيزات الملكة بالطريقة اللي هو يبيها .. ملكته هادي وما رح يسوي عررس ولله الحمد اراح نفسه من هم كبييير .. عارف رفض ابوووه لـ هـ الخطوة اللي قاعد يخطيها .. خطوة قوية متهورة واكثر .. خطوة الى المجهوول
الخطوة اللي سببت لابوه خوفا من انه ممكن في يووم ينفضح كنه ما يدري
ان حبل الكدب قصير
اهله كانوا جاهزيين بتجهيزات تاخد العقل .. واليوم هو يوم ملكته
عروسته مو اللي تمناها .. والزعل مو هو مبتغاه .. والحب الي تمناه مو لعروسته
كيف تدوور فيه الدنيا لدرجة ان حياته باللي فيها تنقلب من غيير ما يحس .. كييف !!؟
وش يسوي في نفسه بعد ما نخوته طلبته .. هذا بالطبع غييير عن جنى اللي وصته عليها .. وما قدر يرفض .. بالله كييف يقدر يرفض طلب حرمة يعزها ويحبها كثيير وهي تحتضر وتموووت .. شلوون يرفض وهي تبي ترتاح في قبرها .. اما الحييين فشلون يقدر يحل الوضع اللي هو فيه !؟
يعرفها لنمارق
طبعها ، قوتها ، سبق وكلمها .. عرفها هي واخلاقها الزينة .. بس هو مو قادر والله العظيم مو قادر.. مو قادر يرتاح لها اكثر من راحته لها كـ اخت .. مو قادر يعطيها الاحترام اللي عارف زييين من كلامه معها ومعرفتها انها تستاهله ..مايبي تكون زوجته بقوة نمارق بالعكس يبيها كيف بنت عمه
صحيييح فيها اشياء حلووة. .. اشياء تجدبه وتخليييه يتمنى يعرررفها اكثر واكثررر .. ينطبق فيها قول الكاتبة
". إنها امرأة مليئة بالمتناقضات, مزيج غريب من النار و الثلج. إنها صلبة إلى حد يبقي الناس بعيدين عنها فيما حرارتها الطبيعية تجذبهم إليها, و تغريهم بالمجازفة بمعاناة البرودة ليظفروا بمتعة الدفء. لكنها غافلة عن مقدار جاذبيتها أو لعلها لا تريد أن تعلم, "
احسنت الكاتبة والله في وصف شخصية نمارق المتناقضة بطريقه تجدب الاشخاص من حولها وتحببهم فيها
بس هي مو رنييييم !؟
مو رنيم. .. بنت عمه الي كانت ساكنة هنا في قلبه ومتربعه في عرش وجدانه وهو كان ساكن قلبها .. بس ممداه رجع وسوى مشكلة وارسل مسج الا وهي منتقلة لقلب زوجها
قلب احق فيها منه
ماسمعته ولا حاولت حتى انها تعطيه فرصة النطق ولو بحرف واحد
ياترى وش شعورها ؟ ياترى تجي وتكوون في الملكة والا شلون .. متوتر .. خايف .. ويعرف ان اللي قاعد الحيين يسويه هو الصح لكن قلبه ..!؟
قلبه معذبه بشكل يقطع اليافه وخلايااه الحية
يعذبه بطريقة تخليه يتمنى الموت بس للاسف ما حصله .. يخاف كثييير .. يخاف في يوم تحبه وما يقدر يبادلها وبين جدران صدره صووت يردد لها
(2)
وإنْ تَعشَقيني
فلا شَيءَ عِندي لِكي تَأخُذيهْ
وما أنا شَيءٌ
ولا قلبَ عندي لكي تَعشَقيهْ
فقد تَندمينَ
وتَمضينَ عنِّي
وفيالقلبِ سِرٌّ ولن تَعرِفيهْ
فإنيَ وَهمٌ
وقلبي خَيالٌ
وحُبي سَيبقَى بَعيدَ المَنالْ
فلا تَعشَقيني لأني المُحالْ

(3)
وإنْ تَعشقيني
فهل تَعرِفينَ أنا مَنْ أكونْ ؟
أنا الليلُ حِينَ طَواهُ السكونْ
فلا أنا طِفلٌ
ولا أنا شَيخٌ
ولا أنا أضحَكُ مثلَ الشبابْ
تَقاطيعُ وَجهي خَرائطُ حُزنٍ ،
بِحارُ دُموعٍ ، تِلالُ اكتِئابْ
فلا تَعشَقيني لأني العَذابْ

(4)
إذا قُلْتُ يَومًا بأنِّي أُحبُّكْ
فلا تَسمَعيني
فَحُبِّي كَلامْ
وحُبي إليكِ بَقايا انتِقامْ
لأنِّي جَريحْ ..
سأشتاقُ يَومًا لكي أستَريحْ
وأرغَبُ يَومًا أرُدُّ اعتِباري
وأُطفئُ ناري
فَأقتُلُ فيكِ العُيونَ البريئةْ
فَلا تَعشَقيني لأنِّي الخَطيئةْ



نهاية البارت


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 937
قديم(ـة) 28-03-2015, 05:57 PM
صورة tota A ash الرمزية
tota A ash tota A ash غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: مهما تفرقنا الايام تجمعنا / بقلمي


السلام عليكم حبايب قلبي

اتمنى تستمتعووون بالبارت .. وانا في انتظار تعليقاتكم وتوقعاتكم
واتمنى من اي شخص يتابع الرواية من وراء الكواليس يظهر نفسه ويتكلم

تحياااتي

Tota A ash

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 938
قديم(ـة) 28-03-2015, 06:21 PM
صورة tota A ash الرمزية
tota A ash tota A ash غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: مهما تفرقنا الايام تجمعنا / بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها lora.. مشاهدة المشاركة
السلام عليكم كيفكم بنات؟؟
المهم أنا سجلت بالمنتدى عشان اسوي روايه وفعلت حسابي و ابي انزل روايتي بس ما عرفت كيف الطريقه او من وين وي ربب تعلموني من اليوم وأنا احاول!
و اسفه ي صاحبه المنتدى

وعليكم السلام والرحمة
حمد الله تمام كيفك انتي !!!؟
شوفي حبيبتي اول ما تدخلين قسم الروايات
تلاقين تحت مرفا القران الكريم ايقونة موضووع جديد
مافيها شيء لورا .. مو لازم تعتدرين
واتمنى اكون افدتك
بالتوفييق لك ولروايتك
تحياتي

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 939
قديم(ـة) 28-03-2015, 06:34 PM
صورة Lora.. الرمزية
Lora.. Lora.. غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: مهما تفرقنا الايام تجمعنا / بقلمي


شكرا مراااا

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 940
قديم(ـة) 28-03-2015, 08:27 PM
صورة tota A ash الرمزية
tota A ash tota A ash غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: مهما تفرقنا الايام تجمعنا / بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها lora.. مشاهدة المشاركة
شكرا مراااا


لا شكر على واجب
ان شاء الله بالتوفيييق

الرد باقتباس
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1