غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 201
قديم(ـة) 03-05-2015, 03:02 PM
x.dux x.dux غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: طيحتني بشباك عنادك/بقلمي


اعتذر على تاخري بس خلصت اختبارات وكتبت لكم البارت

البارت 14 ....

كانت تلعب بالجوال ورايحه غرفتها والابتسامه مرسومه على شفاتها سمعت صوت ابوها وهو يصرخ استغربت وغصب عنها وقفت تبي تعرف ايش فيه : ايش صاير هنا؟؟
ابو ملاك بصراخ (مترجم ): لقد نفذ صبري منك اريد التحدث معك
.... انا احذرك لا تجعلني استعمل العنف ... افعل ما تريد لكن لن تاخذها ... اجل انا متاكد من كلامي .. عصب وقفل الجوال
ملاك كانت واقفه وعلامات التعجب فوق راسها وكلام ابوها الي محيرها وما فهمت ايش يقصد بكلامه جت بتمشي الا وقفتها نبره حزن
ابو ملاك بحزن وانكسار : مستحيل اخليها تروح هذي بنتي
ام ملاك ببكاء: عطه فلوس وبيسكت
ابو ملاك بهم : من وين طلع لنا انا لازم اتصرف معه بطريقه تخوفه
ام ملاك بقهر : مستحيل ياخذها حتى لو كان عمها وينه عنها من سنين
ابو ملاك حطت يده على راسه : المشكله عنده اثباتات على كلامه ولو يطلعها غصبا عنا بياخها القانون معه
ام ملاك : الحين صار يبيها وبياخذها مستحيل اهههئئئئئ
ملاك كانت تسمع حوار امها وابوها الي ما توقعت بيوم بتسمعه كانت تحاول تفسر حقيقه صعبه كالكابوس الي بيصير جزء من حياتها .. حست الدنيا تدور فيها وهي تسمع كلامهم قعدت على الارض منهاره وتبكي بقهر : اههئئئئئئئئئئئ لاااااااااااااااااا
ام وابو ملاك سمعوا صوتها خافوا ليكون صاير فيها شيء بسرعه طلعوا انصدموا لما شافوها قاعده على الارض وتبكي عرفوا انها سمعت
ابو ملاك بخوف : ملاك حبيبتي فيك شيء؟؟ يعورك شيء؟؟
ملاك دزت ابوها بقوه : وخروا عني اههههئئئئئ
ام ملاك مسكتا من كتوفها : ملاك حبيبتي بس سمعي الموضوع
ملاك كانت تصارخ وتبكي لين اغمى عليها
ام ملاك بخوف : ملااااااااك
ابو ملاك بسرعه قام وشالها : روحي جيبي عباتها
ام ملاك قامت ركض لبست عباتها وجابت عبات ملاك


## في بيت ابو فيصل ##
ابو فيصل كان بينزل من السياره الا يشوف جواله يرن شافه اخوه : هلا والله
ابو ملاك بحزن : هلا فيك
ابو فيصل حس انه صاير شيء : خير ايش فيه صوتك ؟؟
ابو ملاك بهم : ملاك طاحت علينا
ابو فيصل بخوف : شنووووو ؟؟ ايش فيها؟؟
ابو ملاك بضيقه : تعال مستشفى.... بس الله يخليك لا تحسس احد
ابو فيصل شغل السياره : مسافه الطريق
$$$ في المستشفى $$
ام ملاك كانت واقفه برا الغرفه وماتبي تواجه ملاك والدموع تنزل منها بغزاره خوف من فقدان بنتها الي هي كل حياتها
ابو ملاك مسكها من كتفها ويحاول يهديها : يا نورة ما يصير تسوي بنفسك كذا
ام ملاك تبكي : ملاك بخسرها للابد
ابو ملاك : لا تقولين كذا ملاك عاقله وبتتفهم الوضع
ام ملاك زاد بكاها : اهىء اهئ ايش يضمنك ؟؟
ابو ملاك رفع راسه للاعلى : ربك قادر على فعل كل شيء
ام ملاك قعدت على الكرسي وكانت تبكي ابو ملاك انكسر قلبه عليها وما حب انه يشوف حب حياته بكل هالضعف والحزن قعد جنبها وحضنها وحاول يهديها
ابو فيصل وصل المستشفى وقلبه بيوقف خايف على ملاك ليكون صاير فيها شي سال الرسبشن ودلوه على غرفتها وبسرعه راح لهم اول ما وصل شاف ام ملاك تبكي وحالتها حاله مات من الرعب وحس لسانه ثقيل : م مملااك فيي هها شييء ؟؟!
ابو ملاك ناظره بنظره انكسار وقام وحضنه بكل ضعف : ملاك يا خوي ملاك
ابو فيصل خلاص حس قلبه بيوقف من خوفه : ايش فيها خوفنتي ؟؟
ابو ملاك حاضنه بقوه : بخسرها بتروح من بين ايدي
ابو فيصل حضن اخوه بقوه وناظر ام ملاك شافها في حاله الله يكون بعونها مسك ابو ملاك من كتفه وخلاه قباله : ملاك ايش فيها ارعبتني ؟؟
ابو ملاك نزلت دموعه تعلن ضعفه والهم الي كسر ظهره : ملاك عرفت انها مو بنتي
ابو فيصل انصدم من الي قاعد يسمعه (يعرف السالفه كامل وهو الي ساعدهم علشان يتبنون ملاك ): كيف عرفت ؟؟!
ابو ملاك بضيقه : سمعت كلامي مع ماكس
ابو فيصل قعد يفكر بالمصيبه الي نزلت عليهم حط يده على راسه : لازم نفهمها الموضوع
ام ملاك بصياح : مو راضيه تسمعنا اهىء اهىء
ابو فيصل قام : انا بكلمها وافهمها الموضوع
ابو ملاك : بجي معك
ابو فيصل مسكه : لا انت خلك هنا انا بمهد لها الموضوع وبخليك بعدين تكلمها
ابو ملاك قعد : طيب

## في بيت ابو شوق ##
كانت قاعده وتفكر بحالت ابوها الي مرعبتها وتخاف انها تفقده ناظرت الجوال الي ترسل لراكان منه مسكته تبي تكتب له الا امها تدخل الغرفه
ام شوق : قومي بنروح لابوك
شوق قامت بكسل : ان شاء الله
ام شوق : انتظرك تحت
شوق حطت الجوال في درج التسريحه وخذت عبايتها ونزلت لامها
..في المستشفى ...
دخلت غرفة ابوها وهي ماسكة بوكيه ورد وببتسامه : الحمدلله على سلامتك يا احلى اب
ابو شوق ابتسم لكلام بنته : الله يسلمك
ام شوق تناظر الساعه : الحمدلله على سلامتك
ابو شوق : الله يسلمك
شوق حطت الورد جنب ابوها وقعدت جنبه : شوف عاد مره ثانيه تسوي هالحركه بزعل منك والله حسيت قلبي بيوقف
ابو شوق ابتسم : اسم الله عليك
ام شوق ناظرت الجوال وتكلمت : انا بروح اشوف لي شيء اشربه تبون شي؟؟
شوق وابوها : لا مانبي
ام شوق طلعت
ابو شوق منقهر من حركاتها وتصرفاتها الي مالها داعي ناظر شوق عشان يغير الجو الي صار : ايه كيف المدرسه معك ؟؟
شوق ابتسمت بغباء وناظرت الارض: ما رحت المدرسه
ابو شوق بقق عيونه : ليييه؟؟
شوق ناظرته : كيف تبيني اروح وانت تعبان
ابو شوق : انا ابيك ما تهملين دراستك لانك انتي الي بتملكين كل شيء وبتتصرفين باموالي بعد موتي
شوق باسته : اسم الله عليك يومي قبل يومك

## في بيت ابو مشعل ##
رنا زهقت من غرفتها نزلت تحت شافت الشغاله قاعده تجهز الاكل راحت تبي تخرعها كانت تمشي بهدوء عشان ما تحس : بووووووووووووو
الشغاله طيحت السكين من يدها : ااااااااااااه
رنا شافت وجه الشغاله كيف مصفوق من الخوف ماتت عليها ضحك: ههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
الشغاله بزعل : انتا ليش يسوي كدا انا فيه خوف > انتي ليش تسوي كذا انا خفت
رنا تناظرها وترد تضحك : هههههههههههههههههههههههههه
الشغاله طنشت رنا واخذت السكين من الارض غسلته وردت تقطع السلطه : روووح انا فيه شوغل
رنا : جيبي انا بساعدك
الشغاله ناظرت رنا باستغراب : لا انت روح انا بسوي
رنا ما اهتمت : براحتك الا وين المدام ؟؟
الشغاله : يطلع
رنا تمتمت بكلام : روحه بلا رده
الشغاله : وش يقول ؟!
رنا ناظرتها : مو شغلك وطلعت
راحت الصاله شغلت الt.v ما كان فيه اشاره عصبت : ويعه وش ذا الحظ المخيس
قامت وراحت المجلس شغلت الt.v وقعدت تتنقل بين المحطات ما حصلت شيء ردت حطت على mbc2 وقعدت تطالع لين نامت
مشعل توه راجع من الدوام طق الجرس فتحت له الشغاله
مشعل : فيه احد بالصاله او المجلس ؟؟
الشغاله بغباء : لا المدام يطلع ورنا يروح غرفتها
مشعل : طيب
الشغاله راحت تكمل شغلها
مشعل : اسمع انا بروح اغير ملابسي وانت روح اقعد بالمجلس على ما اجيك
..: اخلص علي ابي اخلص الشغل عشان بطلع انا والاهل بعدين
مشعل رفع حاجبه : ياخي روح ابدأ فيه وانا بخلصه
...: زين زين انتظرك
مشعل طلع لغرفته
.... راح المجلس حط الاوراق على الطاوله كان يبي يقعد الا يشوف رنا نايمه .....

## في المستشفى ##
ابو فيصل طق الباب ودخل شاف ملاك تناظر الارض ووجها مفقع من كثر البكى كسر خاطره منظرها راح سحب الكرسي وقعد وببتسامه : كيفها ملوكه الحلوه كذا تخوفينا عليك ؟؟
ملاك لفت راسها ما تبي تشوف احد : خلوني لحالي
ابو فيصل مسك يدها : ملاك معك حق تلومينهم على كل شيء بس انتي لازم تسمعيهم على الاقل
ملاك بدت دموعها تنزل وفكت يدها من ايده : انا مو مجبورة اني اسمعهم هم كذبوا علي وما ابي اسمع شيء
ابو فيصل ناظرها بحب : ملاك انتي كبيره ما يحتاج هالتصرفات
ملاك ناظرته والغصه ماسكتها : ولاني كبيره بتصرف كذا 22 سنه معيشيني بكذبه حياتي كلها عباره عن كذبه
ابو فيصل حاول انه يهديها : ملاك اسمعيني
ملاك كانت تبكي مثل الطفله وكانت تحاول تفك السيلان من يدها : اااااااااااهىء اهىىىىء اتركوني مابي اسمع شيء
ابو فيصل فقد اعصابه وبعصبيه : غصبا عنك بتسمعين
ملاك زاد بكاها وتحاول تفك نفسها من بين ايده
ابو فيصل بحنيه : انا ما راح اخليك لازم تسمعي من ابوك السالفه كلها بعدين انتي قرري
ملاك كانت تشهق من كثر البكاء وما تكلمت بولا كلمه
ابو فيصل قام وطلع نادا ابو وام ملاك

## في بيت ابو نواف ##
قعدت تاكل وتناظر نواف بعصبيه وودها تقوم وتذبحه
نواف رفع راسه شاف نور تناظرة بحقد استغرب من نظراتها (شبلاها ذي تناظري كذا ؟؟) قرر انه يتكلم : نور ليه ما تاكلين ؟
نور شافت الكل يناظرها : قاعده اكل
ابو نور : وين تاكلين وانتي صايره مرره ضعيفه
نواف حب يقهرها : ايه صايره مو حلوه لانك ضعفانه
نور انقهرت من كلامه : مو محتاجه رايك فيني
ام نواف همست لنواف : اسكت ما نبي مشاكل
نواف ابتسم ووناظر الاكل : كيفك بس حبيت اقول لك
نور : مالك دخل فيني
ام نور بعصبيه : نور ايش قلت الادب هذي احترميه
نور شوي وتبكي من كثر ما هي منقهره من حركته قامت بعصبيه : اشبعو بالعافيه
نواف ما توقع بيكون تصرفها كذا على باله نفس كل يوم (ايش فيها ذي صايره مره حساسه )
ام نواف قامت تبي تلحق نور بس الجده وقفتها
الجده : قعدي مكانك وكملي اكلك
ام نواف قعدت والمكان صار هدوء

### في المستشفى ###
ابو ملاك دخل الغرفه وقعد : كيفك ؟خوفتيني عليك
ملاك ناظرته شافت شكله يكسر الخاطر ووجهه صاير شاحب : بخير
ابو فيصل بحزم : انا راح ابتدي لك السالفه بس انتي بتسمعين بدون اي مقاطعه
ابو ملاك ناظر ابو فيصل : شوي شوي عليها مو بهالاسلوب
ابو فيصل (ما خلاك تصير كذا الا اسلوبك ) طنشه
كان بيتكلم الا ام ملاك تكلمت بكل ضعف كانت تحكي لملاك القصه من البدايه : انا وابوك صار لنا متزوجين خمس سنين وما جانا عيال وامه قررت انها تزوجه وحده ثانيه كاي ام تبي تشوف عيال ولدها بس ابوك رفض هالشي واهله قعدوا يضغطون عليه وابوك كان يرفض بس عمك ابو فيصل رفض هالاسلوب الي اهله تعاملو فيه مع اخوه وهو اصغر واحد فقرر انه يسفرنا عشان اتعالج لانه كان فيه امل اني اجيب عيال وهو سافر معنا... سكتت ما قدرت تكمل
ملاك كانت ساكته وتناظر في السرير ما تبي تشوفهم
ابو ملاك كمل عليها :بعد سته شهور من سفرتنا واحنا رايحين للمستشفى مرينا من طريق طويل ومقطوع شفنا سياره مقلوبه والطريق كانه مهجور مافيه احد الا هالسياره نزلت انا واخوي وامك كانت بالسياره رحنا للسياره كانت المره الي داخل ميته وجنبها بنتها كانت تبكي وابوها يحاول انه يوصل لها اول ما شفناه حاولت اني اطلعه من السياره بس ما قدرت كانت لحضاته الاخيره ناظر بنته ونزلت دمعه من عيونه وناظرني وقال لي بنتي امانه في رقبتك لا تخليها عند اهلي او اهل زوجتي بيقتلوها ومات حزنت على البنت واستغربت بنفس الوقت وين بوديها
ملاك كانت حيل متاثره وتبكي بصمت
ابو فيصل كأن الاحداث قدامه وعمره ما نسى هالحادثه شاف اخوه مو قادر يكمل وشاف ملاك تبكي بصمت وكاتمه شهقاتها رحم حالها بس لازم تفهم الموضوع : اتصلنا على الاسعاف وبعد نص ساعه وصلوا وخذوهم للمستشفى والبنت كانت معانا ما عرفنا نتصرف بالمصبيه الي حلت علينا قرر ابوك انه يوديك رعايه الايتام لانه كنتي مره صغيره وعمرك حوالي الشهر بس امك رفضت بقوه وكانت متمسكه فيك وما تبي تخليك انا وابوك رفضنا وقررنا نسال على اهلك بس عرفنا ان ابوك وامك كانوا هاربين منهم ولانهم كانوا رافضين فكره زواجهم واكتشفوا انهم متزوجين قرروا انهم يقتلونهم لانهم متعاديين اهم واهل زوجت ولدهم عمك عرف انه عندهم بنت وانها كانت عندنا وكان بيفضحنا بس احنا عرفنا نقطه ضعفه وعطيناه فلوس وسكتناه لانه كان سكير عشان كذا خفنا عليك وتبنيناك ورجعنا السعوديه بعد سنه من الحادثه وقلنا انه امك كانت حامل فيك وانه كانت حالتها خطره لما جابتك وما تقدر تجيب غيرك وهذي كل السالفه
ملاك خلاص مو قادره تستوعب مسكت راسها بتعب وقعدت تبكي بحرقه ما تعرف تبكي على الحقيقه الي سمعتها ولا على اهلها الي ماتو موته شنيعه ولا على حياتها القادمه وكيف بتكون خلاص صادها انهيار من كثر تداخل الافكار الي تدور براسها : اتركوووني لحاااالي ااااهئ اهههئ
ام ملاك حضنتها وتبكي: ملاك لا تسوين بنفسك كذا وربي قاعده تقطعين قلبي
ملاك كانت تبكي بقهر
ابو فيصل رحم حالها وعقلها كلش ما يستحمل هالكثر من الاحداث المترابطه
ابو فيصل قام واخذ ام ملاك معه لانها انهارت من البكاء
ابو ملاك ما هان عليه يشوف بنته بهالحاله قام قعد على السرير مسك يدها وبكل حنيه : انتي بنتي وما راح اتخلى عنك واتركك بهالسهوله لناس تبي تقتلك انتي قطعه من روحي وربي ما حسيت بيوم انك مو بنتي كل يوم كان حبي لك يزيد وكانك قطعه من روحي
ملاك زاد بكاها لما سمعت كلام ابوها حست بالامان الي كانت محتاجته وكلام كانت تبي تسمعه رمت نفسها بحضنه : اهئ اااهئ لا تخليهم ياخذوني اههههئ
ابو ملاك حضنها بقوه والابتسامه ارتسمت على شفاتها : محد بياخذك وانا عايش وربي لو ادفع عمري فدا لك ما خليت احد يمس شعره منك
ملاك ارتفعت عن حضنه : الله يطول بعمرك وما يحرمني منك يا اغلى ابو
ابو ملاك ابتسم وقام : بخليك ترتاحين الحين .. ومشاء
ملاك مسكت ايده : انا اسفه على الي صار
ابو ملاك باسها في جبينها : حبيبتي لا تتاسفين احنا الي لازم نعتذر منك لانه خبينا عليك
ملاك ابتسمت مع انه صار تغير بحياتها وخايفه انه الاهل ما يتقبلون فكره انها غريبه وعايشه بينهم خافت من المصير الي بينكتب عليها لو خسرتهم وهي بالحيل متعوده عليهم

$$$ في بيت ابو مشعل $$$
حط الاوراق على الطاوله ولف يبي يقعد عشان يبتدي بالشغل الا يشوف رنا نايمه على الكنب انصدم من الي شافه وما عرف ايش يسوي لو يجي مشعل بيلعن خيره واكيد بيطق رنا (ياربي ايش هالورطه انا لازم اقعدها ) قرب منها شوي شوي وبهدوء همس : هييه قومي
رنا ابد ولا حركت ساكن اخذت المخده وحطتها على وجها
حمد ما عرف كيف يصحيها قرب جنبها وسحب المخده من بين ايدها وضربها بخفه : قومي وش ذا النوم
رنا قامت بعصبيه على بالها مشعل : وجع يوجعك قول امين كذا الناس تقعد واحد نايم
حمد رد خطوتين للوراء وخاف احد يسمع من نبره صوتها المرتفعه : اشششششش فضحتينا
رنا تحك عيونها وما استوعبت الصوت انه غريب شالت يدها من عيونها وناظرته انصدمت لما شافته : هئئئئئئئئئئئئئئئ من انت ؟؟
حمد بقق عيونه : قصري حسك وقومي طلعي من هنا لا يجي اخوك
رنا توها تستوعب انها مع حمد بنفس المكان بس عندها عادي ما تهتم لهلاشياء قامت بكل برود واخذت المخده ورمتها عليه وهو مسكها بسرعه : حركتك السخيفه لا تعيدها ومشت من قدامه
حمد كان منصدم من رده فعلها وعدم خوفها لو يشوفها اخوها وهي بمكان واحد مع رجال غريب وهي تمشي لمح سلسله برقبتها انصدم من الي شافه (هذي لابسه سلسله عليها صليب هي مو مسلمه ) ابد ما توقع هالشيء لف يبي يكلمها ما شافها قعد على الكرسي واخذ الاوراق يبي يبتدي بس سالفه رنا شغلت باله
دخل مشعل المجلس شاف حمد ماسك الاوراق ويناظر فيهم على باله انه مندمج بالشغل قعد واخذ ورقه : وين وصلت ؟؟
حمد ولا كانه موجود : لا رد
مشعل استغرب قرب يده وحركها قدام وجهه شاف مافيه ردت فعل استغرب اكثر ضربه على ظهره : شبلاااك ؟؟
حمد حس بالضربه : ااااه وجع ايش فيك ؟؟
مشعل بقق عيونه : ايش فيك انت بمن كنت تفكر هااااااااااااه اعترف
حمد ناظره ورفع حاجبه : ما افكر باحد
مشعل ابتسم بسخريه : علي هاااه قول قول ليكون تحب
حمد ناظره بحده : اقول خلنا نشتغل احسن لنا
مشعل ابتسم : مردك بتقول لي وين وصلت ؟؟
حمد ناظره بغباء وابتسم : ما ابتديت عشان اوصل لشيء
مشعل بقق عيونه : شنووووو ؟؟ وش كنت تسوي ؟؟
حمد تذكر رنا وسرح
مشعل عصب منه ودزه وطاح على الارض: ورد يفكر هذا الحب معذبك يا حيــ...
حمد شاف شكل مشعل وفقع ضحك : هههههههههههههههههههههه
مشعل عصب اكثر : انا اعلمك والله ما اخليك تطلع الا لين تخلص الشغل كامل
حمد مو قادر يمسك نفسه : ههههههههههههههههههههههههه

$$$ اليوم الثاني ... في بيت ابو فهد $$$
الظلام مسيطر على المكان والغرفه قارصه البروده وهي كانت في سابع نومها والابتسامه مرسومه على شفاتها
دانه فتحت الباب شافت المكان مظلم والبروده تلفح ملامح وجهها : وجع هذي عايشه في الاسكيمو حشى دب مو انسان ما تحس
شغلت الضوء شافت البندري نايمه حبت انها تسوي فيها حركه وتقهرها راحت ركبت على السرير وقربت من اذنها وصرخت بقوه : قوووووووووووووووووووووووووووومي
البندري اختفت ابتسامها وقامت مرعوبه : يمممممممممممممممممه
دانه مو قادره تمسك نفسها : ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
البندري عصبت منها : داااانوووه وجع وربي بتندمي
دانه شافت البندري معصبه بسرعه ركضت برا الغرفه : ههههههههه لن تستطيعين فعل شيء
البندري قامت وشالت عنها البطانيه وركضت وراها : والله ما اخليها لك وربي باخذ بثاري منك
دانه شافت فهد بسرعه تخبت وراه : احميني ايها الامير
فهد فطس ضحك على كلامها: ههههههههههههههههههه
البندري شافتها وراء فهد وقفت وتخصرت لها : يا خوافه تعالي هنا ليه تتخبين وراه ؟؟
فهد مستغرب : ايش فيكن من صباح الله خير ؟؟
البندري بعصبيه : هذي *وتاشر على دانه* السخيفه جت وانا نايمه وصرخت من عند اذوني
فهد ما يحب هالحركات ناظر دانه وبعصبيه : بزر انتي عشان تسوين هالحركات لو يصير فيها شيء انتي ما تفكرين بالعواقب
دانه كاتمه ضحكتها : ايها الامير انها تكذب عليك انا لم افعل ما قالته
راكان طلع وعيونه مفقعه نوم : انتو ما تخلون احد ينام ايش صاير هنا ؟؟
دانه : لقد اتيت يا صاحب السمو انرت المكان
راكان مستغرب كلامها: وش فيك تتكلمين كذا؟؟
البندري شافتها مندمجه مع راكان مشت بهدوء لين وصلت وراء دانه وسحبت شعرها وركضت : هههههههههههههههههه
دانه مسكت راسها : اااااااااه سوف اريكِ يا فتاه سوف اخذ حقي منك
فهد خلاها ونزل : ههههه تساتهلي
راكان فقع ضحك عليها : هههههههههههه مجنونه
دانه بستهبال : لماذا تعاملني بهذه القساوه ؟ ماذا فعلت لك ؟
راكان رفع حاجبه : من وين جايه من قوم قريش اهرجي زي الناس
دانه ضحكت : لااااااا لا تقول هذا الكلام
راكان لو يقعد شوي معها بيستخف : ابعدي عني احسن لك .. ونزل تحت
دانه بعصبيه : سحقا لك يا فتى
راكان : هههههههههههههههههههههههههههههههه

### في المدرسه ## بالفسحه ....
البنات في مكانهن المعتاد ندى والبندري كانين يسولفين وساره نايمه على رجول البندري وحاطه ايدها على عيونها
البندري ضربت ساره بجبهتها : قومي
ساره شالت يدها وبعصبيه : كسر ما احب احد يضربني بوجهي ايش فيك؟؟
البندري بعصبيه : ليه اتصل عليك وما تردين ؟؟ليه مقفله جوالك؟؟
ساره ردت حطت يدها على عيونها وتذكرت راكان لما كسر جوالها قدامها : ما عندي جوال
ندى استغربت : ليه وين جوالك ؟؟
ساره ببرود : كسرته
ندى زاد استغرابها : ساروونه ايش فيك تراك مو طبيعيه ؟
ساره قامت : ما فيني شيء
البندري مسكتها : تعالي وين رايحه ؟؟
ساره بضيقه : بروح اتمشى
ندى مستغربه من ساره اول مره تشوفها بهالحاله : انتظري بنجي معك
ساره مشت : ما يحتاج
ندى ناظرت بنو : ايش فيها صاير معها شيء بالبيت ؟؟
البندري : ما عرف والله بس اكيد متضايقه من شيء
ندى : قومي نلحقها
البندري : لا خليها يمكن ترتاح اذا مشت لحالها
ساره كانت تشمي وحاطه ايدها بجيبها وراحت قعدت وراء المدرسه لحالها ما تبي تشوف احد وتناظر الارض وتفكر بكلام راكان وانقلابه عليها حطت راسها على رجولها وقعدت تصيح بقهر ( اهئئئئ انا ايش سويت له .. ايش هالكلام الي اسمعه منه اكيد فيه احد يوصل له كلام عني اهئئئئئئ .. ليه انا بذات يصير معي كذا ليييييييييه ليييييييه ) قعدت تصيح بقهر
دعاء شافت ساره من اول ما مشت من عند البنات وحست انه فيها شي وشافتها وهي رايحه وراء المدرسه قامت من عند صديقاتها ولحقت ساره

%% في الشركه %%%
ابو فيصل اتصل على فيصل : تعال ابيك بموضوع .. بسرعه لا تتاخر .. فمان الله
شوي الا وفيصل يدخل : السلام عليكم
ابو فيصل رفع راسه وحط الملف على الطاوله : وعليكم السلام .. ادخل
فيصل قعد : امر يبه ايش بغيت ؟؟
ابو فيصل مسك الملف ومده لفيصل : اسمع هالملف خذه وراجعه شوي وبعدين عطه عمك ابو ملاك
فيصل فتح الملف واستغرب : بس هذا الشغل يفهم له فهد
ابو فيصل : بس انا ابيك انت تراجعه وتوديه لعمك هو اليوم مو في الشركه
فيصل استسلم : ان شاء الله بعطيه على طريقي لما اروح البيت
ابو فيصل ناظره : عمك يبيه الحين
فيصل قام :خلاص اخلص منه واعطيه اياه
ابو فيصل ابتسم : عفيه عليك
فيصل : عن اذنك
ابو فيصل : اذنك معك
%% في المدرسه %%%

كانت واقفه وتراقب ساره وشافت الحزن الي فيها وما كانت تبي تخليها لحالها قربت منها وقعدت جنبها سمعت شهقاتها استغربت ( ليكون تبكي ؟؟) حطت يدها على رغبتها : ايش فيها سارونه ؟؟
ساره حست قلبها بيوقف ما تحب احد يشوفها بحاله حزنها مسحت دموعها ورفعت راسها ناظرت دعاء : دعااااااء
دعاء كانت مبتسمه بس اختفت الابتسامه اول ما شافت وجها وعيونها حمراء : سااارونه ايش فيك تبكين ؟؟
ساره لفت راسها : لا ما ابكي بس قاعده لحالي
دعاء بعناد : ترا وجهك فاضحك قولي لي ايش فيك خوفتيني عليك
ساره ناظرتها ودموعها نزلت غصبا عنها دعاء حضنتها بقوه : سااره ايش الي قاهرك عشان مخليك تبكي قولي لي صايره في بيتكم مشكله ؟؟
ساره كانت حاضنه دعاء وتبكي وشهقاتها تعلن ضعفها : اههئئئئ
دعاء عورها قلبها
ساره ارتفعت من حضن دعاء ولمت رجولها وناظرت دعاء : اسفه
دعاء قربت منها : سارونه قولي لي ايش صاير معك ؟
ساره ناظرتها بعدين قامت تبي تروح : ولا شيء
دعاء سحبتها وقعدتها : تستهبلين حضرتك توك متي صياح .وبعصبيه . يلا تكلمي يمكن اقدر اساعدك
ساره كانت بتتكلم الا يطق الجرس : قومي روحي على صفك انا بروح البيت
دعاء توقفها : بس..
ساره قاطعتها : بعدين اقول لك .. وراحت
دعاء ناظرتها بحزن : اكيد وراها شيء هالبنت وانا لازم اعرف ايش الي خلاها تبكي كذا
ساره راحت اتصلت حق امها واخذت اغراضها وراحت البيت

*** في بيت ابو ملاك ***
نزلت من غرفتها وهي تحس تغير بحياتها بس اهلها مو محسسينها بولا شيء ولا كانه صار شيء كانها تعيش حياتها الطبيعيه الاولى دخلت المطبخ شافت امها تساعد الشغاله بتجهيز الاكل ردت طلعت الحديقه تشم لها هواء تبي تغير جو الغرفه والحاله الي عاشتها امس قعدت بالمرجيحه وكانت تتحرك ببطء وتحاول تطرد الافكار الي تلعب براسها بس مو قادره سمعت جوالها يرن شافت الاسم وردت على طول : هلا والله
دانه بعصبيه : وجع ايش فيك انتي ليه ما حضرتي اليوم ؟؟
ملاك بهدوء : ما كان لي خلق اداوم
دانه بعصبيه : بلا دلع وقومي تعالي
ملاك : اخذت مرضيه ما اقدر احضر
دانه وشوي وتقتلها : ملااااااااك وربي اذا شفتك بتنضربين
ملاك ابتسمت: ههههه طيب
دانه : ادخل المحاضره ابرك لي من كلامك يا مسوده الوجه
ملاك : هههه روحي لا تتاخري
دانه ابتسمت : طيب يلا باي انتبهي على نفسك
ملاك : الله معك .. قفلت الجوال وردت تتمرجح ومنزله راسها
فيصل نزل وهو مستعجل لانه تاخر على عمه طق الجرس وفتح الملف يشوف اذا ما نسى شيء
ملاك حطت الطرحه على راسها وقامت تفتح الباب شافت الشغاله جايه : خلاص روحي كملي انا بفتح
الشغاله : هادر
ملاك من وراء الباب : مين ؟؟
فيصل ما ركز على الصوت وكان مندمج بالملف : انا فيصل
ملاك حست قلبها بيوقف من سمعت صوته فتحت الباب
فيصل اول ما انفتح الباب رفع راسه وناظرها شاف وجها اصفرويبين عليها التعب ( ايش فيها بهالحاله ليكون تعبانه بس محد قال لنا ؟) استغرب : وين عمي؟
ملاك بهدوء : في مكتبه وراحت لمكانها
فيصل دخل وقفل الباب ووقفها : ملاك فيك شيء؟؟
ملاك وقفت وناظرته : لا مافيني شيء
فيصل ما صدقها ( تكذبين علي وجهك فاضحك ) : اجل ليه وجهك باين عليه التعب
ملاك لفت وجها ماتبي تشوفه : ارهاق بسيط
فيصل : ما تشوفين شر
ملاك حست تعامل فيصل معها تغير : الشر ما يجيك وراحت
فيصل ناظرها لين قعدت على المراجيح وتذكر الملف وراح بسرعه لعمه وعطاه اياه وقبل لا يطلع ناظر مكان المراجيح وشاف ملاك للحين قاعده هناك ناظرها وابتسم وبعدين طلع
.
.
.يتبع....


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 202
قديم(ـة) 03-05-2015, 03:03 PM
x.dux x.dux غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: طيحتني بشباك عنادك/بقلمي


تابع
.
.
.
.

&&& في بيت ابو بندر ... العصر &&&
امل كانت قاعده تلعب بلايستيشن ومندمجه : قوووووووووووووووووول وووه يا لبى قلبك يا ميسي والله احبك
ام بندر وصلت معها منها : عورتي راسي قفلي هالزفت
امل مندمجه : ههههههههههههه مامه تعالي لعبي معي والله بخليك تفوزين
ام بندر بققت عيونها : مجنونه انا العب معك
امل : ههههههههههه انتي الخسرانه
سعود كان يمشي ببطء وبدون حس ناظر امه وقال لها تسكت وصل عند امل وسحب منها القير : جيبيه
امل ماتت رعب : يممممممممممممممممممه جيبيه بخسر
سعود قعد يركض حول الكنب وهي تركض وراه وشوي وتبكي : جيييبه بخسر والله وصلت النهائي
ام بندر كانت تناظرهم وتضحك : هههههههههههههههههههههههههههه
امل قعدت على الارض : جيييييييييبه مامه شوفيه
سعود ضحك على شكلها : ههههه قومي اخذيه بنفسك
امل ناظرت الT.V شافت انه الفريق الثاني مدخل عليها 3 اقوال بققت عيونها : لاااااااااااااااااااااااااااااااا خسرررررت
بندر توه راجع من برا سلم على امه وقعد : ايش فيك تصارخين ؟؟؟
امل اخذت المخده ورمتها على سعود : يا حيـ... خسرت خسررررت
سعود رما عليها القير : اخذيه ههههههههههههههه
امل مسكته : والله ما اخليك تروح مكان انك بتعوضني على الخساره
سعود : ههههه حلوة هذي
ام بندر : لا مسكينه لازم تعوضها خليتها تخسر
بندر : ايش رايك تلعبون تحدي الي يفوز يطلب اي شي يبيه والي يخسر ينفذ الطلب
امل عجبتها الفكره قامت من على الارض ورفعت يدها : كفك يا حلو
بندر ضحك عليها : هههههههههههه كفك
سعود كان متحمس : هههه تعالي يا خسرانه
امل قعدت وكل واحد قعد يختار له فريق :تحلم انك تفوز الفوز والكاس والجائزة من نصيبي
سعود : هههههههههه واجد واثقه يا عسل بنشوف
امل ناظرته بتحدي وبدأو يلعبون وكان الشوط الاول تعادل ومحد سجل قول وبندر وامه كانو يشجعون انتهى الشوط الاول بتعادل وابتدا الشوط الثاني وكان التحدي قوي بينهم على الدقايق الاخيره امل ناظرت سعود وردت تلعب بقوه لين سجلت قول اول شي ما استوعبت بعدين قامت تصارخ : قوووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووول قوووووول انا الفايزه
بندر وامه يصفقون وبندر يصفر : هييييييييييييييييييه
سعود ناظرها : قعدي باقي وقت
امل ابتسمت : خلاص انا الي بفوز باقي دقيقه
انتهى الوقت وامل هي الفايزة
سعود رافع حاجبه : اخلصي ايش تبين
امل : هههههههههههههه ابي توديني تعشيني بمطعم حلو
سعود رفع حاجبه : غير هذا الطلب
امل ناظرت امها : مامه شوفيه قلنا اي شي
سعود : خلاص خلاص طيب
امل رفعت يدها لفوق : يييييييييييس


*** في بيت ابو فيصل ***س9 بالليل
ريم كانت متملله لحالها راحت غرفه ساره ما لقتها ردت راحت غرفه فيصل طقت الباب : فصوول انت هنا ؟؟
فيصل كان منسدح على السرير ويلعب بالجوال : ادخلي
ريم فتحت الباب وهي مبتسمه : عادي اسولف معك اذا فاضي ؟؟
فيصل ابتسم وعدل قعدته : ايه عادي
ريم دخلت وقفلت الباب وقعدت بطرف السرير
فيصل استغرب : ايش عندك ؟
ريم ناظرته بتردد : عادي اكلمك بموضوع بس ما تعصب مني وتسمعني ؟
فيصل زاد استغرابه ابتسم : ايه تكلمي
ريم : ملاااك
فيصل فز قلبه من طاريها وتذكر ملامحها التعبانه واختفت ابتسامته: ايش فيها ؟
ريم لاحظت تغير ملامحه : الله لهدرجه في قلبك لها حقد وكره
فيصل ناظرها وتكلم بسرعه :لاا لاا لا
ريم استغربت رده فعله : اجل شنو؟؟
فيصل نزل راسه : انا ما اكرها ولا احقد عليها بالعكس احترمها صدق كان بينا احتكاك بسيط بس الحين انا مالي اي دخل فيها وهي بطريق وانا بطريق
ريم ناظرته بذهول مو مصدقه الي تسمعه : تكذب علي
فيصل ما حب انه يتعمق بالسالفه : قفلي الموضوع
ريم ناظرته شافته تضايق : فيصل بالنهايه هذي بنت عمك وانت الي قاعد تسويه غلط
فيصل ناظر جواله وقام بسرعه وطلع
ريم انصدمت من حركته : ايش فيه هذا شنو الي وصله بالجوال

$$$ في مكان شبه خالي $$$
وصل مثل المجنون وكان يركض ويحس قلبه بيطلع من مكان صرخ بكل قوته : وووووووووووووينك يا جباااااااان اطلع هنا واجهني رجل لرجل
نايف طلع وهو يضحك ويصفق : ههههههه برافو والله شاطر تسمع الكلام
فيصل ناظره بقهر : نايف انا حذرتك بس انت شكلك ما تفهم الكلام وين ملاك طلعها
نايف : صح انا ما افهم الكلام يلا علمني ايش بتسوي فيني
فيصل بعصبيه : قلت لك وين ملاك ؟؟؟
نايف ابتسم : كان زين لو اقدر اخطفها بس للاسف ما قدرت
فيصل ارتاح ان ملاك مو موجوده معه صرخ بقوه : نااااااااااااايف
نايف قرب منه ومسكه من قميصه وتكلم وهو راص على اسنانه : تضرب صديقك عشان بنت
فيصل بقق عيونه ودز نايف لين طاح على الارض : هذه مو اي بنت هذي بنت عمي تعرف ايش اسوي عشانها ابيعك وابيع اهلك معاك
نايف سحب السكين من جيبه وبعصبيه كان بيطعن فيصل بس مسكه من يده وطاح السكين وقعدوا يتضاربون
فيصل قام وتفل عليه : تفو عليك حسافه على الايام الي اعتبرتك فيها صديق اذا تبي حياتك ابعد من هنا
نايف ابتسم ووجهه ملطخ بالدم : هه هه
فيصل ابتسم ابتسامه جانبيه : وبعلمك كيف بمسكك من الايد الي تألمك ومشا وخلا نايف وراه مرمي على الارض

$$$ اليوم الثاني ... العصر في بيت ابو بدر $$$
الكل كانو مجتمعين بالصاله
سالم ناظر ابوه: يبه ابي اتزوج
خالد وبدر ناظروه باستغراب : شنوووو؟
سالم تكلم ببطء: اااببي اتزوووج
ام بدر استانست : هذي الساعه المباركه
ابو بدر : والله وكبرت يا سالم والدلخ هذا *ياشر على بدر* ما كبر
سالم بانت علامات الفرح على وجهه كان مفكر انهم بيرفضون لانه بدر للحين ما تزوج : صددددددق
بدر بقق عيونه : شوووووف شوووف كيف بيموت من الفرح
ام بدر ببتسامه : مو نفسك بتعجز ولا تزوجت
بدر ابتسم : ههههه انا مالي في الزواج .. فجأه طرت على باله ملاك
خالد بستهبال : اجل انا ابي اتزوج بعد
الكل فقع ضحك عليه : ههههههههههههههههههههههههههه
ابو بدر لعب بشعره : مشوارك طويل
ام بدر ناظرت سالم : خلاص انا بدور لك بنت تسعد قلبك
سالم ناظر امه وتكلم بسرعه : لا لا لا
بدر ابتسم : لاااااه شكله حاط وحده في باله
سالم ناظره نظره حاده : مالك دخل
ابو بدرابتسم : قول يا ولدي من الي في بالك
سالم نزل راسه : ابيكم تخطبون لي ريناد بنت عمي
خالد شهق : هئئئئئئئئ رينااااد
سالم ناظره : ايه ريناد
ام بدر ابتسمت : والله يا زينه من اختيار من عيوني اكلم امها واخذ منها موعد
سالم ابتسم مو مصدق الي يسمعه : بسرررعه كلميها الحين
بدر فقع ضحك : هههههههههههههههههههه لا الولد غارق بالحب
سالم رما المخده عليه : كيفي
ابو بدر : مو بس غارق الا ميت هههههه
سالم ناظر امه : يمممه شوفيهم
ام بدر ابتسمت : ما عليك منهم منقهرين منك
سالم : ههههههه ايه ايه

^^^ في بيت ابو شوق ^^^
اليوم ابوها طلع من المستشفى وهي كانت مستانسه انه صار بخير : بابه يلا كل هذي عشاني
ابو شوق : والله شبعت
شوق بوزت بطفوله : قلت عشاني
ابو شوق استسلم لها : بس هذي
شوق ابتسمت : ايه بس هذي اخر وحده
ابو شوق شال الملعقه من ايدها وحطاها بالصحن : مشكوره خلاص
شوق ابتسمت
ابو شوق ناظر المكان استغرب : وين امك توها قبل شوي كانت هنا ؟؟
شوق اختفت ابتسامتها : سافرت عندها مؤتمر
ابو شوق ( استاهل انا الي خليتها توصل لهالمستوى ولا هي وينها ووين المؤتمرات استاهل اتحمل نتيجه غلطي )
شوق استغربت هدوء ابوها : بابه ايش فيك يألمك شي ؟؟
ابو شوق ابتسم : لا مافيني شي لا تخافي قومي خلينا نطلع
شوق بسرعه : لا لا لا تقوم خلك مكانك للحين انت تعبان
ابو شوق : بس ابي اطلع معك
شوق ابتسمت : صحتك اهم الايام كثيره بنطلع فيها بعدين
ابو شوق مسك يدها وباسها : الله يخليك لي
شوق : امين يارب

$$$ في بيت ابو نواف $$$
نواف من امس ما شاف نور استغرب وينها راح المطبخ حصلها تاكل : انتي هنا ؟؟
نور حست دقات قلبها بتوقف من سمعت صوته اشتاقت له حيل بس قعدت تكابر ولا كانها مهتمه : خير ايش تبي ؟؟
نواف قعد وضربها بخفه وهو مبتسم : ايش هالحركات الغبيه يزعم زعلانه مني
نور مسكت مكان الضربه : ااااه شتبي ؟؟
نواف : ليه تكلمين بهالنفسيه ؟؟
نور تكتفت : والله انت ادرى ايش سويت
نواف مو فاهم شيء : انا !! ايش سويت ؟؟
نور رفعت حاجبها : ليه تاخذ دعاء من المدرسه ولا ومعها صديقتها
نواف تذكر ساره وابتسم
نور خلاص بتموت من القهر : لهدرجه الموضوع يضحك
نواف انتبه لها : بس انا ما لقيتك هناك ولا كان اخذتك
نور : نواف ليه تعاملني كذا انا احبك
نواف يعرف انها في مرحله المراهقه وما تعرف معنى الحب كل حركاتها طايشه : نور توك صغيره على انك تحبيني ولا لا فكري بدراستك احسن لك
نور بقهر : بس انا احبك وانت قلت لي انك تحبني من قبل
نواف قام : قلت لك احبك نفس اختي الي ربي ما كتب لي اخت فاعتبرتك اختي
نور نزلت دموعها : بس انا مابي اكون اختك
نواف خلاها وطلع وقلبه عوره عليها ( بتكبرين وتفهمين يا نور )

*** في بيت ابو تركي *** س 5 المغرب
الثياب كانت مرميه بكل مكان وهو واقف عند الكبت ويناظر ثيابه ويتكلم بالجوال : جوووووود ايش قلت لك ترا اغار والله
جود ضحكت : ههههه ايش فيك بكون لابسه طرحه اكيد ما بطلع قدامه كذا
تركي عصب وقفل الباب بقوه : انا شنو قلت ترا والله اجيك لبيتك واعلمك كيف تطلعين قدامه
جود خافت من نبره صوته وشوي وتبكي : بس
تركي خلاص وصلت معاه العصبيه : جوود انا قلت لك الي عندي وانتي بكيفك .. شاف انها قفلت الخط رما الجوال على السرير : هذي مخليينها على كيفها تسوي الي تبيه بس دامها معي ما راح تسوي الا الي انا ابيه
ريناد فتحت الباب بقوه اول ما دخلت شافت الثياب بكل مكان : وجع ايش هذي الفوضه ؟؟
تركي بعصبيه : غرفتي صح ؟؟
ريناد استغربت : ايه !
تركي : اجل مالك دخل فيها اسوي الي ابيه
ريناد اول مره تشوفه كذا على بالها يمزح معها اخذت الفانيله ورمتها عليه وركضت تحت بسرعه : ههههههههههههه
تركي بقق عيونه ولحقها : انا اعلمك كيف تلعبين معي
ريناد وصلت عند امها وهي تتكلم بالجوال
ام تركي : هذي الساعه المباركه ... وين بنلقى احسن منه ... تامرين يا الغاليه .. برد لك خبر .. مع السلامه
ريناد وقفت وتناظر امها وتركي جاء من وراها ومسكها من رغبتها ونزلها تحت : على بالك بتفلتين مني
ريناد تألمت : ااااااااااااه تركي فكني يعور
ام تركي ناظرتهم وبعصبيه : اتركها مجنون انت تسويها كذا
تركي : هي الي ابتدت
ريناد فكت نفسها وراحت تتخبى عند امها : شوفيه بيقتلني
ام تركي مسكتها وخلتها تناظرها : وين يقتلك وانتي بتصيرين عروس
ريناد انصدمت وبققت عيونها : شنوووووووووو!!!
تركي مو مستوعب : عروس ؟!
ام تركي : ايه توهم الخطاب قفلو الخط
تركي راح قعد حنب امه : ومن تعيس اووه اقصد سعيد الحظ
ام تركي ضربته على راسه : تعيس وجهك الا يا زين حظه انه بياخها
ريناد تذكرت سالم ونزلت راسها : مابي اتزوج
ام تركي استغربت : انتي لازم تستخيري وتصلين ركعتين لربك بعدين تعطيني رايك والرجال نعرفه زين وما ينعاف
تركي القافه ذابحته : ومن هالرجال
ام تركي ابتسمت : سالم ولد عمك
تركي شهق: هئئئئئئئئئ الخاين ولا علمني
ريناد رفعت راسها مو مصدقه الي تسمعه (سالم الا انا سمعت سالم اكيد تمزح او انا ما سمعت زين )
ام تركي مسكت ريناد من كتوفها : فكري زين وهذا ولد عمك وتعرفينه زين احسن لك من واحد ما تعرفيه
ريناد قامت وهي للحين مو مستوعبه الي قاعد يصير
تركي فقع ضحك : ههههههههههههههه استحت
ام تركي : ههههه خلها عنك وانت مو ناوي تتزوج
تركي قام : وعليكم السلام ههههه
ام تركي : ههههههه عيال اخر زمن

$$$ في بيت ابو جود $$$
قفلت الجوال في وجهه ما حبت اسلوبه ابد اول مره احد يكلمها بهالاسلوب رمت الجوال وقامت تلبس لانه بيت عمها شوي ويوصلون
خصلت وعدلت شعرها وحط لها ميك اب خفيف وفتحت الجوال شافت فيه مسج من تركي فتحته ( انا اسف على اسلوبي معك بس والله كل هذا من حبي لك وغيرتي عليك مابي احد يشوفك .. تدرين قلبي احسه يوقف اذا شفت احد يناظرك والله اتقطع من غيرتي لا تقولين ابالغ والله انه من كثر ما احبك اسوي كذا .. اسف واحبك يا بعد حيي )) ابتسمت اول ما قرت المسج ونست كل شيء صار وحست براحه نفسيه ارسلت له مسج (وانا احبك واموت فيك وعشانك ما راح اطلع قدامه ) ما حست الا والباب ينفتح بقوه : هلوووووووووو
جود لفت بسرعه : وجع الناس ما تفتح الباب كذا
رنا صفرت اول ما شافت جود : وااااااااااااو ايش هالحلا
جود حضنتها : ههههههه اتركي عنك المجامله
رنا : والله ما اجاملك صدق ما تستاهلي احد يمدحك
جود ابتسمت : امشي خلينا ننزل تحت
رنا ناظرتها : ترا حامت كبدي من كثر ما اشوفهم قدامي كل يوم وتبيني انزل عندهم روحي لحالك انا بقعد هنا
جود : خلاص انا بنزل اسلم على عمتي وارجع لك
رنا انسدحت على السرير : طيب البسي طرحتك ولد عمك تحت وانا بنام على ما تجين
جود : ههههه طيب .. لبست الطرحه ونزلت
ام جود : كذا تقطع يا مشعل ولا تزورنا
مشعل : والله هالفتره كنت حيل مشغول
ام جود : وكيف الشغل معك عساه مريح
مشعل ابتسم : الحمدلله
جود ناظرت الكل ببتسامه : السلام عليكم
الكل : وعليكم السلام
مشعل اول ما شافها ابتسم
جود راحت سلمت على عمتها وصلت عند مشعل مد يده بيسلم عليها بس جود تذكرت تركي وكلامه معها ابتسمت : اسفه ما اسلم على رجال وراحت قعدت عند امها
مشعل اختفت ابتسامته ( من متى يا جود ايش الي مغيرك كذا ) حاول انه يكون طبيعي : انا استأذن
ام جود : وين اقعد توه وقت
مشعل ناظر جود وبعدين ناظر امها : عندي شغله ولازم اخلصها
ام جود : دام السالفه كذا الله معك
ام مشعل : انتبه لنفسك
جود ناظرت عمتها : انا زعلانه منك
ام مشعل : افا ليه ؟؟
جود : اسبوعين ما زرتينا
ام مشعل : انا الي ازعل منك انتي الي ما تجينا
جود ناظرت السقف : يا الهي كان السحر انقلب على الساحر
الكل : ههههههههههههههه
ام جود : الا رنا وينها فيه؟؟
ام مشعل تغيرت ملامح وجها
جود : هي بغرفتي تقول بتنام شوي
ام جود بحزن : مسكينه هالرنا كاسره خاطري عايشه بدون ام واب
جود : احنا هنا امها وابوها *وحبت تقط نغزه لمرت عمها *وعمتي مو مقصرها معها بشيء
ام مشعل تلخبطت : ايه ايه اكيد هي مثل بنتي
جود ناظرتها بطرف عينها ( واضح واكبر دليل معاملتك لها انتي وولدك ) ما حبت تشوف النفاق اكثر من كذا : انا بروح اقعد مع رنا شوي
ام جود : طيب

*** في مكان لاول مره نروحه***
ناظرت الساعه شافت انها تاخرت مره على المحاضره والشارع كان زحمه : ياربي ايش اسوي الحين الدكتور مره عصبي بيفشلني قدام الطلاب
... ناظرتها وبكل برود : عادي لا تروحين اليوم
.. بصراخ : ودي ما اروح بس عندي test
....: خذي اجازة
.. حست بتنفجر من برود اختها : غلا ايش فيك مجنونه اقول لك مره عصبي
غلا طنشتها : مجبوره تقعدين بهالزحمه
مريم ناظرت الساعه وشوي وتصير 8 ونص فتحت باب السياره ونزلت وحطت الكتب في الشنطه ومن حسن حضها كانت لابسه جوتي رياضي (عزكم الله )
غلا بققت عيونها : وين رايحه ؟؟
مريم : خليك انتي هنا مع برودك الخايس انا بروح الجامعه هذا مجنون بيفصلني
غلا : سوي الي تبينه
مريم لبست الشنطه وركضت بكل قوتها كل شيء ولا تترك مجال للدكتور انه يفشلها كانت تركض بين السيارات وما فكرت بالعواقب الي بتصير لها واخيرا وصلت الجامعه دخلت والكل كان يناظرها وصلت عند باب قاعه المحاضره فتحت الباب بقوه (مترجم )كانت تتكلم وهي تلهث : مرحبا
الكل انصدم وناظروها بذهول والهدوء عم المكان
الدكتور ناظرها : نعم !!!
مريم ناظرته شافته غير عن الدكتور الاول (اوووه الحمدلله انه مو هو غريبه وينه ومن ذا ؟) : نعامه ترفسك قول امين
الدكتور قرب منها وبعصبيه وهو راص على اسنانه : وترفسك
مريم ردت على وراء (يمممه طلع يفهم عربي ) تلخبطت ما عرفت ايش تقول : انت عربي ؟؟!
الكل كان يناظر الشرار الي عند الباب
الدكتور : اخرجي من هنا
مريم : لكن
الدكتور يقاطعها : اراكي في مكتبي عندما تنتهي المحاضره
مريم تمتمت بكلام وبهدوء : وجع يوجعك اصغر عيالك تصرخ علي
الدكتور سمع وحس دمه يغلي منها وبصراخ : اخرجي
مريم طلعت وقفلت الباب بقوه وراحت الكفتيريا : من ذا السخيف افتك من الاول يجي لي الثاني والله حاله

%% في بيت ابو فهد %%%
دانه ناظرت ابوها : تصدق عاد يبه
ابو فهد وهو يشرب القهوه : شنو اصدق ؟؟
دانه تتكلم بغباء : احسك مغبر من زمان ما شفتك
ام فهد بققت عيونها واخذت المخده ورمتها عليها : يلي ما تستحين تكلمين ابوك كذا
دانه صارت المخده في وجها : ااااااااي عادي يمون الغالي
ابو فهد : خليها تمزح
فهد : هالانسانه مزحها ثقيل وبايخ
البندري تأيده : ايه صح واجد سخيف
دانه ناظرتهم بصدمه : وجع كلكم علي ايش سويت لكم
البندري رفعت يدها وصارت تمسك كل اصبع وتعدد مصايبها : اولا حركاتك لما احد يكون قاعد ومتطمن تجين تخوفيه ثانيا حركتك السخيفه لما تصحين من النوم ثالثا ..
دانه قاطعتها : وجع وجع بسك سكتي
الكل : هههههههههههههههههههههههههههههههه
فهد : ههههه خليها تكمل خايفه تنفضحين
دانه ناظرت ابوها : ترا كله كذب وافتراء علي
ابو فهد : ههههه اعرفك ما يحتاج تبرري
ام فهد : ههههههههههههه
ابو فهد استغرب من راكان انه مو مشاكرهم الكلام : راكان !
راكان رفع عيونه من على الجوال : امر يبه
ابو فهد : ايش فيك مو معانا اليوم ؟؟
راكان ناظر الجوال وشاف الصوره ابتسم وبكذب : ابد بس الشباب مسوين قروب ويدرسون لامتحان بكره قلت ادرس معهم
ابو فهد : الله يوفقك اجل قوم من الازعاج
راكان : لا كذا مرتاح
ابو فهد : براحتك
البندري ناظرته نظره شك :يمممه منه الشاطر ههههه
فهد عرف قصدها وضربها بظهرها بخفه : ههههههه اسكتي
البندري تحك ظهرها : اااااح تعور

$$$ في امريكا $$$
كانت قاعده تشرب الكوفي الا رهف تقعد : غبيه انتي غبيه
مريم رفعت حاجبها : ايش فيك تغبين فيني ؟؟
رهف (بحرينيه): جان ما ييتي الجامعه احسن لج
مريم حطت الكوفي على الطاوله : حلفي بس عشان اصدقك وانا ايش يعرفني انه غيروا هذاك الله لا يرده وانه التقى الاختبار
رهف هزت راسها بيأس : اقول خلصت المحاضره روحي حق الدكتور
مريم لوت فمها : وجع ياخذه الحين يقعد ينافخ علي
رهف حطت رجل على رجل : تستاهلي
مريم قامت واخذت الكوفي معها : يلا سي يو بعد ربع ساعه ان ما طلعت اعتبريني مت وسوي هجوم على مكتبه
رهف فقعت ضحك على كلامها : ههههههههههههههههههههههههههه روحي الله يهديج
مريم كانت تشرب الكوفي الثالث ولا حست بنفسها انها كثرت وصلت مكتبه وطقت الباب ودخلت : مرحبا
الدكتور كان منزل راسه ويناظر الاوراق وتكلم بحزم : تأخرتي 10 دقايق
مريم بققت عيونها جت تبي تتكلم الا ..............

خلص البارت 14 ....
توقعاتكم ::-
1- نايف ايش بيصير فيه ؟؟
2- شنو بيكون رد ريناد ؟؟
3- مريم شنو الي خلاها توقف فجأه؟؟

مع ودي Hadoooy


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 203
قديم(ـة) 04-05-2015, 04:45 AM
صورة روعة غلا الرمزية
روعة غلا روعة غلا غير متصل
©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©
 
الافتراضي رد: طيحتني بشباك عنادك/بقلمي


باااااااااااارت جميل
توقعاتكم ::-
1- نايف ايش بيصير فيه ؟؟

مدرى
2- شنو بيكون رد ريناد ؟؟
مو مصدقه تفاجئت بالخبر
3- مريم شنو الي خلاها توقف فجأه؟؟
يمكن احد موجود عند الدكتور
تكفين كملي

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 204
قديم(ـة) 04-05-2015, 06:01 AM
مرتجى عمرى مرتجى عمرى غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: طيحتني بشباك عنادك/بقلمي


يسلمووووي عسل

بااارت رهيييييب
ابدعتي بقوة ي حلو

بانتظااارك بكل شووق

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 205
قديم(ـة) 04-05-2015, 05:53 PM
صورة yomna* الرمزية
yomna* yomna* غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: طيحتني بشباك عنادك/بقلمي


اوه والله اكشن حماس ههههه
توقعاتكم ::-
1- نايف ايش بيصير فيه ؟؟
مدري بس ذا يبيله ذبح
2- شنو بيكون رد ريناد ؟؟
بتقوم ترقص هندي بعدين توافق ههههههه >مع نفسي
3- مريم شنو الي خلاها توقف فجأه؟؟
عاد والله مدري

وثااانكس على البارت لانه طويل :)

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 206
قديم(ـة) 05-05-2015, 04:42 PM
فطيمآه فطيمآه غير متصل
©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©
 
الافتراضي رد: طيحتني بشباك عنادك/بقلمي


بارت جمييل

ريناد بتوافق علی سالم



مريم يمكن تتهاوش مع الدكتور


بنتظارك

.

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 207
قديم(ـة) 09-05-2015, 08:19 PM
صورة princess esraa الرمزية
princess esraa princess esraa غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: طيحتني بشباك عنادك/بقلمي


راااااااااائع رااااااائع وبمعنى الكلمة
بصراااحة ابداااع
حتى طريقة وضعك للمواااقف جديدة
انا اتفاجات انوو في بااارت معرفش المواااعيد
امتاا البااارت الجاااي ؟؟؟

استمررررررري

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 208
قديم(ـة) 16-05-2015, 04:14 AM
x.dux x.dux غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: طيحتني بشباك عنادك/بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها روعة غلا مشاهدة المشاركة
باااااااااااارت جميل
توقعاتكم ::-
1- نايف ايش بيصير فيه ؟؟

مدرى
2- شنو بيكون رد ريناد ؟؟
مو مصدقه تفاجئت بالخبر
3- مريم شنو الي خلاها توقف فجأه؟؟
يمكن احد موجود عند الدكتور
تكفين كملي
حبيبتي اسعدني تعليقك الرائع مثلك
من عيوني بكمل حبيبتي

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 209
قديم(ـة) 16-05-2015, 04:15 AM
x.dux x.dux غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: طيحتني بشباك عنادك/بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها مرتجى عمرى مشاهدة المشاركة
يسلمووووي عسل

بااارت رهيييييب
ابدعتي بقوة ي حلو

بانتظااارك بكل شووق
تسلمين يا الغلا
الابداع انتي اساسه
مشكورة على تعليقك الحلو

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 210
قديم(ـة) 16-05-2015, 04:17 AM
x.dux x.dux غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: طيحتني بشباك عنادك/بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها yomna* مشاهدة المشاركة
اوه والله اكشن حماس ههههه
توقعاتكم ::-
1- نايف ايش بيصير فيه ؟؟
مدري بس ذا يبيله ذبح
2- شنو بيكون رد ريناد ؟؟
بتقوم ترقص هندي بعدين توافق ههههههه >مع نفسي
3- مريم شنو الي خلاها توقف فجأه؟؟
عاد والله مدري

وثااانكس على البارت لانه طويل :)
نورتي حبيبتي
العفو يا الغلا


الرد باقتباس
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1