غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 05-12-2014, 10:22 AM
#s_r #s_r غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
B10 زهرة في الظلام / بقلمي


زهرة في الظلام

في منطقه قريبه من شارع ايجور رود في الجزء الغربي من لندن وفي شقه متواضعة في بناء قديم

تسكن اسماء مع عائلتها

استيقظت اسماء في السادسة صباحا ....وفتحت نافذة غرفتها الصغيره .....وضلت تراقب الطيور ....
وتستنشق نسيم الصباح.......وتتأمل المباني المجاوره ......

وبعد عده دقائق ......توجهت الى مكتبها الصغير ......وجمعت كتبها ......فقد انهت في الامس اخر امتحان من الترم الاول ....للصف الرابع الاساسي

وضعت جميع كتبها على الارض بجوار السرير .......واستلقت بجوارها .......وزحفت الى تحت السرير ...
وبحثت عن مكان مناسب ........بجوار كتب السنين الماضيه ........

ونقلتها الى هناك كتابا كتابا ........ثم خرجت من تحت السرير ......

وبينما اسماء ترتب سريرها ......سمعت باب غرفه والديها يفتح ........توجهت اسماء الى المرات
بعد ان اخذت مشطها .....من خزانه ملابسها......وصففت شعرها الى الخلف ......

وتوجهت الى المطبخ ......

اقتربت من والدتها التي كانت تعد الاطباق ........وقالت : ماما صباح الخير ....
استدارت السيده منال والده اسماء .......وابتسامه عريضة ترتسم على ثغرها .....

ووضعت يده على راس اسماء ........وضمته اليها ......
وقالت : صباح الخير ياحبيبتي ........

ثم توجهت الى المغسله ......وفتحت صنبور المياه ......وملأت كفها بالماء ......
وقالت : اغمضي عينيك حبيبتي ........

فأغمضت اسماء عينيها ......وهي تبتسم لوالدتها ......فغسلت وجها بالمياه الدافئة.....
وأردفت : انتظريني في الصالة ياحبيبتي...
اسماء :اريد ان اساعدك في تحضير الافطار ......
منال : ايقظي سامي اخوك ....

ذهبت اسماء بتململ الى غرفه سامي........وهي تتساءل في نفسها .......لماذا لا تسمح لي والدتي بتحضير الافطار ؟؟
لماذا علي ايقاظ ذلك الكسول
وطرقه الباب......لم يجب احد......
طرقت الباب مره ثانيه .............دون فائدة .....فتحت الباب ....واقتحمت الغرفه .......

وقبضت على اصابعها من شده الغضب .........فقد كانت الغرفه في حالة فوضى ......

الكتب مرمية على المكتب ........وعلى الارض ......الاوراق الممزقه تملا ارضه الغرفه.......

الملابس منتشرة فوق الارض وعلى السرير .........اقلام التلوين مبعثره في كل مكان .......

توجهت اسماء الى السرير .......ورمت اللحاف على الارض ......

وصرخت في وجه اخيها : ما هذه الفوضى ؟؟.........انهض ورتب غرفتك ......لن ارتبها لك......

جلس سامي على سريره .......وهو يمسح عينيه ......ويقول : وما شأنك انت ....... غرفتي وأنا حر .......

ملا صراخ اسماء وأخيها المنزل ........وحضرت منال من المطبخ .........واستيقظ والدهما مهند من النوم ......

نظرت اليهما منال من باب الغرفه
فتوجه اليها سامي وقال : امي لقد افزعتني .......وانتزعت مني لحافي بقوه .....وصرخت في وجهي....
اشارت اسماء بإصبعها السبابه الى ارضيه الغرفه...........وقالت : انظري يماما الى هذه الفوضى .....
وأشارت اليه واضافه : انه يتجاهلني ....وقد كان مستيقظ عندما طرقت الباب........وهو يكلمني بقلة ادب......
ثم اشارت بسبابتها الى صدرها وأردفت : وأنا كنت اترك مذاكرتي وأراجع له دروسه .......وأعطيته دفاتري لسنة
الماضيه ليستعين بهاء في حل واجباته ..........ولم اكن اذاكر لامتحاناتي إلا في الليل ......بعد ان اراجع له دروسه .....
تم امالت برأسها الى جهة اليمين .......اطبقت احد كفيها على الاخر ووضعتهما تحت خدها ....
وإضافة :وكنت انام متاخره بسببه .........

نظرت منال الى اسماء وقالت : اذهبي الى الصالة .........
وأشارت الى سامي وأردفت : وأنت امامي الى المطبخ ............وبعد الافطار لكم حساب

اسماء طالبه متفوقة جدا في مدرستها ........وهي دائما تأتي الاولى .......وتحب كثيرا قرأت الكتب .....
حتى انها تقرا كتب اكبر من عمرها ......هذا الامر زاد من ثقتها بنفسها ......ولها حضور كبير سوى في البيت او المدرسه او اي مكان اخر يذهبون اليه

بالنسبة لسامي فهوى طالب في الصف الثالث .........في نفس مدرسه اسماء ........لعوب جدا .....
وبطيء الفهم ...............يبذل والداه الكثير من الجهد معه .....ولأن كلا من والديه يعملان الى الليل .....فهما يستعينان كثيرا بأسماء لتذاكر له دروسه .......

مدرسة اسماء مدرسه خاصة ........تدرس ابناء العرب في لندن بالغه العربية والانجليزية ...... ومصاريف الدراسة مرتفعه جدا ........

مهند والد اسماء فلسطيني الجنسيه يعمل بناء في شركه مقاولات .......كان مبتعث فلسطيني سابق ....
عجزت الحكومة الفلسطينيه عن دفع تكاليف دراسته الى الجامعه ......وأوقفت صرف مستحقاته .....فلم يستطع اكمال دراسته الجامعيه ......وعمل بناء ......

منال والدة اسماء مصريه الجنسيه ..........لا تحب الكلام عن اسرتها السابقه .......درست دبلوم محاسبه ........ووجدت عدة فرص وبسبب حجابها والتزامها تم رفضها .......وبما انها تعلمت الخياطه بمصر في فتره مراهقتها .....

فقد عثرت على عمل في مشغل نسوى .......براتب جيد

في عطلة السبت والأحد..... يضطر مهند في كثير من الاحيان الى العمل براتب اضافي .......

وتراجع منال حسابات العديد من المحال التجاريه في منزلها ........بمبلغ جيد لكل حساب.......

جلس مهند على الاريكه يكاد ينفجر من الضحك عللى المشادة الكلامية بين اسماء وسامي ......وخصوصا حركات اسماء

وجلست اسماء بجوار والدها ........تنتظر الافطار.......فجاءه رن الهاتف ........

انطلقت اسماء بسرعة .........ورفعه السماعه ..............

اسماء : الو

سكرتيره المدرسه : معك سكرتيره المدرسه .........هذا منزل عائله مهند ؟

اسماء امسكت سماعة الهاتف بكلتا يديها وابتسمت حتى بانت اسنانها من شده الفرح : نعم هذا منزل عائله مهند

سكرتيره المدرسه : نود ابلاغكم بنتيجة ابنتكم اسماء وابنكم سامي ......

اسماء : بسرعة ابدائي بأسماء .......

سكرتيره المدرسه : اسماء حصلت على 99 % لولا مادت الرياضيات لحصلت على 100%
وسامي حصل على 75% ويمكنكم طباعه النتائج من موقع المدرسه .......

اسماء : شكرا لكم

سكرتيره المدرسه قاطعتها : هناك امر اخر....... اسماء ستلقي كلمه في حفل المدرسه .....الذي سيكرم الطلاب الاوائل الاثنين ......فساعدوها في صياغة الكلمه .......او تحضر غدا الى سكرتارية المدرسه .....

وأقفلت الخط .........
مهند كان لا يزال نعسان .........فلم يسأل اسماء عن المتصل ........
اسماء توجهت بسرعة الى كمبيوتر والدتها .......في احدى زوايا الصالة .....

وشغلت الكمبيوتر ........وطبعه شهادتها وشهادة سامي اخوها .........
وقررت ان تفاجأ والدتها ........فاصطنعت وجه حزين بائس......وكسرت نضرها الى الارض.....
ومشت بهدوء باتجاه المطبخ ........وكأنها تجر ساقيها جرا .......وكانت تمسك بنتيجة سامي احوها بكلتا يديها .....وتتظاهر بقرائنها ........ونتيجتها خبأتها في ثيابها .........

ما ان ظهرت من باب المطبخ .......حتى تفاجأت والدتها بملامحها الحزينة المصطنعه .....
ولمحت تلك الورقه التي تمسكها بكلتا يديها ........وتطالعها بنظرات مليئة بالحسرة والألم .....

فتحت السيده منال كلتا ذراعيها .......وهمست بهدوء وبكلمات متقطعة : ت ع ال ي ....ياح ب ي ب ت ي....... ماذا هناك

اسماء لم تفتح شفتيها ........ولم تتحرك من مكانها .......واكتفت بتحريك رأسها يمينا وشمالا ......ونظرها منكسر بتلك الورقه التي تحملها بكلنا يديها ......

اقتربت منها السيده منال......... وحضنتها الى صدرها بقوه ........وأخذت منها الورقه بهدوء ........

وقرأت درجات المواد ........دون ان تنظر بالاسم ........وكانت تردد لا عليك حبيبتي .....ستعوضين في الفصل الثاني ...
في تلك اللحضه اقترب سامي منها.......والفضول يسيطر عليه ....يريد ان يقرا شهادة اسماء .......

ويشفي غليله......... فكم تعرض للتوبيخ والحرمان من اللعب بسبب درجات اسماء العالية ....

لقد كان يفكر في نفسه انه لن يتعرض للعقاب هذه المرة ......وانه لم يعد وحده صاحب الدرجات المتدنية .....
وان كلمة يافاشل لن تقال له وحده منذ اليوم ........وبينما منال تخفف عن اسماء وتضمها الى صدرها .....
اختطف سامي الورقه من يدها ........واخذ يقرائها ويشمت بها قائلا : ماهذه الدرجات يافاشله ؟؟
حتى انا استطيع ان احصل على اعلى منها ؟؟
ويطلق ضحكات هستيريه ههه ههه ههه ...........ويردد : فاشلة فاشلة .......
اسماء استمرت في الصاق وجها بصدر والدتها ..........وضمت يديها حول خصرها .........
السيده منال حلقه باصبعها السبابه والابهام تتوعد سامي ....وتهمس له بالتهديد.........

سامي لم يسكت فهذه الفرصه لا يمكن ان يضيعها .......وضرب بتهديدات والدته عرض الحائط .....
وسار يقراء النتيجه بصوت عالي .......ليغيض اسماء .....
وزاره التربيه والتعليم ........المملكه المتحده ......مدينه لدن ....مدرسه الاجيال ....
شهاده الطالب سامي........هذه شهادتي

في تلك اللحضه .....تركت اسماء والدتها .......وأطلقت ضحكه عاليه جدا ....حتى بانت نواجذها .....
فعادت الابتسامة الى شفاه والدتها ........وامسك ودغدغتها في بطنها .......وتحت ابطيها .....
وهي تردد : ايتها المحتالة .......اريني نتيجتك ..........

اسماء لم تستطع ان تقاوم والدتها .......فأخرجت النتجه من ثيابها........ورفعتها بكلتا يديها الى امام وجه والدتها .....
السيده منال : ركزت نظرها في النتيجة ........وهي تبتسم ابتسامه عريضة ......وضلت صامته فتره وجيزة من الوقت .
فهي لا تصدق ماترى ......فبرغم من ان اسماء تأتي الاولى الى انها لم تتجاوز في السنين الماضيه 93%
ولكن هذا الترم قد حصلت على 99% .......

وبعد عده دقائق احتضنت السيده منال اسماء ........وقبلتها في خديها وفي جبينها ....
وهي تردد : احسنت ياحبيبتي اسماء ........
اسماء كانت تقفز من الفرح ......و تلوح بالنتيجة في وجه اخيها سامي وتخرج لسانها لتفيضه ........
سامي شعر بالإحباط حتى قبل ان يرى نتجه اسماء ......فقد تحولت نشوه النصر الى خيبه امل
وبعد ان كان يقرا الشهادة بكبرياء وانفه مرفوع ........اصبح ينظر الى الارض ونظره منكسر
سحبت السيده منال الشهادة من يده .......وقارنت درجاته بدرجات اسماء .......
وسارت تردد : الله يصبرني عليك .....ثم اردفت الا تشعر بالخجل من نفسك ......انظر الى نتجه اختك .....انها فخر للعائله ........
سامي وكالعاده سار يردد : اعدك يامي اني سابذل جهد اكبر في مراجعه دروسي ........
السيده منال امسكت بكتفي سامي ..........ونضرت في عينيه وقالت : هذا وعد .......
فأشار سامي براسه نعم .........فقبلته السيده منال على جبينه ....وعادت لتحضر الافطار ......

غادرت اسماء المطبخ .........وركضت باتجاه والدها ......وابتسامه عريضه ترتسم على شفتيها ......
حتى وقفت امامه ......ومهند كان يتسائل في نفسه ماذا يحدث في المطبخ؟؟ .....لماذا كل ذلك الضحك والصراخ!!؟
امسكت اسماء في تلك اللحضه بشهادتها من اطرافها العلويه .......بابهامها وسبابتها من كل طرف ......ورفعت الاصابع الباقيه .......تلك هي علامه النصر التي ترفعها اسماء دائما ......عندما تحصل على درجات عاليه .....

عرف والدها انها قد نجحت بتفوق ....حتى قبل ان يقرا النتيجه .......ولكن عندما قرا النتيجه لم يصدق ما رات عيناه .....واحتضن اسماء وسار يرميها في الهواء ويلتقطها .........ويردد كم انا فخور بكي :.........

سامي دخل الصاله يجر قدميه جرا ..........منكسر معنوياته منهاره .......فلمح والده .......فوضع اسماء على الارض .....
ومد كفه باتجاه سامي قائلا : ارني نتجتك يابطل .......
اعطاه سامي النتجه .......وهو ينضر الى الارض ...........فاخذها مهند ......وصدم من درجات سامي ....
فدرجاته اسوء من السنه الماضيه ......فحمل سامي ........وخذ يقبله ....ويرميه في الهواء ....ليعيد له معنوياته.....
واخذ يصطنع رضاه بنتجه سامي .......ويشرح له انها نتجه جيده ........وانه سيساعده في الفصل القادم ليحصل على نتيجه افضل ........
ثم اردف : هناك امور اهم في حياه الرجل من النتجه ........الرجل لا يحزن لمجرد انه حصل على نتجه ليست ممتازه......اخذ سامي يستمع الى حديث والده بتركيز شديد ........وعيناه لا تفارقان وجه والده .........
واضاف مهند : لكن ليس هناك شيئا يقف في وجه الرجل ........اذا اراد الرجل ان يحصل على نتجه ممتازه ......فهو يحصل عليها.......
واذا اراد الرجل ان يحصل على نسبه 100% ........فهو يحصل عليها ........وتذكر دائما ان الرجل لا يمكن ان يخسر امام المرأه ......
سامي كان يستمع الا ذالك الكلام بكل جوارحه .........واعادة اليه كلمات والده جزءا من ثقته بنفسه .......
ولكن اسماء اغاضته بابتسامه غبيه ساخره ارتسمت على ثغرها ...........ووكانت تقلب كفيها امامها ......وتنظر الى سامي .....وتحرك راسها يمينا وشمالا .......
فلمحها مهند .......واستدار ناحيتها بغضب ........ولكنها تظاهرة انها لم تره ..........واخذت تفرقع اصابعها
وهي تغني : لا للا لا لا لا......................لا للا لا لا لا...........
دخلت منال في تلك اللحظه الى الصاله .....حاملتا الافطار......واجتمعت العائله حول الطاوله ..........وتناولوا الافطار ......واسماء تثرثر لم تتوقف عن الحديث .....وسامي لا يزال متاثر من النتيجه ........

اقترحت منال على العائله .....ان يذهبوا غدا في نزه ........بما ان الغد هو الاحد ......وليس لديها حسابات لتراجعها ....
وليس لدى مهند عمل اضافي ......انها فرصه لا تعوض لقضاء يوم جميل ........بعيدا عن هموم الحياه .......


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 05-12-2014, 10:26 AM
#s_r #s_r غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: زهرة في الظلاام / بقلمي


اعاد اقتراح منال الحيويه الى سامي.........واخذ يصرخ : مدينه الالعاب مدينه الالعاب ......ويمسك بذراع والده بكلتا يديه......
اسماء اطلقت زفرة عاليه جدا .....ووضعت يدها على صدرها .......لقد تذكرت امرا هاما .......لقد تذكرت حفل المدرسه بعد غدا .......وان عليها ان تجهز كلمه ......
اخبرت اسماء العائله بشأن الحفل .........وان عليها ان تلقي كلمه امام اباء الطلاب ....وستكون في موقف لا تحسد عليه اذا حدث اي خطا.....

ربتت السيده منال على كتف اسماء ..........وقالت : لا تقلقي ساكتب لكي كلمه رائعه جدا .......
ردت عليها اسماء : لكن ياماما اذا اضعت الوقت في مدينة الالعاب ......ولم اتمكن من تحضير كلمه جيده ستسخر مني زميلاتي ......وانا لا اريد ذلك .......

وتصلت العائله الى حل ان تتصل السيده منال بسكرتاريه المدرسه .........وتستفسر عن الحفل ........ثم يقرروا الذهاب الى حديقة الالعاب من عدمه ......

تحركة السيده منال باتجاه الهاتف .........ورفعة السماعه ....واتصلت بسكرتارية المدرسه ....
منال : الو معكم عائله مهند ......نريد ان نستفسر عن الحفل الذي سيقام يوم الاثنين ........

سكرتاريه المدرسه : الحفل مهم جدا .......وقد تم اختيار عدد من الطلاب لالقاء كلمات واشعار واغاني في الحفل ....
وبرغم من ان ابنتكم اسماء لا تزال في الصف الرابع ..........ولا تمتلك اية واسطه فقد تم اختيارها من اداره المدرسه
وستكون في وضع صعب اذا لم تساعدوها في اختيار الكلمه وطريقه القائها.......خاصتا وان هناك طلاب من الصف التاسع سيلقون بعض الكلمات ........

منال : ولماذا الحفل مهم ؟؟؟.............الا تبالغين ؟؟.............اليس كحفل الاعوام السابقه ؟؟

سكرتاريه المدرسه : مؤخرا تم شراء المدرسه .........من رجل اعمال عربي غني جدا .....ويريد ان يعمل للمدرسه دعايه .......فقرر عمل الحفل في القاعه الثقافيه العامه ........واتفق مع عدد من الفرق الفنيه ........
ودعاء الى الحفل العديد من الشخصيات الاجتماعيه ........على راسهم عضوة مجلس العموم السيده فانتين ......
ورئيسة بلديه لندن اوليفياء.......وستحضر عدد من البعثات الدبلماسيه العربيه .......ومنظمات المجتمع المدني ........
وعدد من الصحفيين سيغطون الاحتفال ............

السيده منال : شكرا لكم ..........واقفلت السماعه ..........
رفعت السيده منال كم جلبتها .........ونظرت الا اسماء بحزم ..........وقالت : لقد تقرر الامر لن نذهب غدا الى مدينة الالعاب ......
سأجهز كلمه اسماء اليوم .........وادربها على طريقه القائها ........
اخذ سامي يتذمر .........ويصرخ : مدينه الالعاب ........وعاد الشحوب ليغطي ملامحه ........وبدا في البكاء ....
دون فائده فالسيده منال قد تحمست للحفل .........ولن يستطيع احد ثنيها عن ذلك .........

فبادر مهند باقتراح ........ان تتولى منال تحضير كلمه اسماء وتدريبها عليها ........وان يقوم هو باصطحاب سامي الى مدينة الالعاب ........

خرج مهند من المنزل ........واصطحب معه سامي ......حتى يخلو الجو لمنال واسماء ........
واخذت منال اطباق الافطار الى المطبخ ........وفي تلك اللحضه سرحت للحضات ........

فسالتها اسماء : ماما ماذا هناك ؟؟؟..........لماذا انتي مشغوله البال ..........
فردت عليها منال وهي متوجه الى الصاله على عجل : لقد نسيت ان اعطي مهند ورقه المصاريف ........
اتصلة منال بمهند لكنها تفاجأت بانه نسي تلفونه النقال بالصاله .............وعندما تاخرت منال في العوده الى المطبخ ....
خرجت اسماء لتبحث عنها ........فراتها ترتدي عبايتها وبرقعها استعدادا للخروج .........
فاقتربت منها اسما تريد ان تسالها ....الى اين هيا ذاهبه ........
فسبقتها والدتها بالحديث : حبيبتي اغسلي الاطباق .........وانا ساذهب واحضر المصاريف من الصوبر ماركت القريب ...
فقد غادر والدكي ........ونسي امر المصاريف .........والثلاجه تكاد تكون خاليه ...ونحتاج الى العديد من الاشياء
ثم قبلت اسماء بين عينيها .......واردفت : لن اتاخر ياحبيبتي ........لا تفتحي الباب في غيابي لاي احد ........
غادرت السيده منال شقتها ........وبدأت بنزول الدرج....... بعد ان تأكدت من ان اسماء قد اغلقت الباب جيدا .....
كانت شقه مهند في الدور الثالث ........ولا يوجد في العماره اصانصير .......كون البناء قديم .......وغير قابل للتعديل ....
الحي الذي تسكن به عائله مهند شوارعه ضيقه .......وهناك عدد من البنايات القديمه ........بعد حوالي عشر دقائق بالحافله وصلت السيده منال الى شارع ايجور رود ........وبعد حوالي ربع ساعه نزلت عند الصوبر ماركت ......

وبينما هي تبحث بالصوبر ماركت عن ما تحتاج اليه ........فوجئت بلمياء زوجه الدبلماسي العربي فيصل وابنتها عبير صديقة اسماء .......وتاتي احيانا الى شقة عائله مهند لتساعدها اسماء في دروسها .........وهي تثرثر مع سميه زوجه رجل الاعمال خالد وهي الاخرى ابتها مياده زميلة اسماء .......وتاتي احيانا لطلب مساعدتها .....
وكانت لمياء تثرثر بأن ابنتها الاولى على الفصل .......وقد حصلت على نسبه 86%.......وان المدرسه قد طلبوا من ابنتها ان تلقي كلمه في حفل يوم الاثنين .......وتطلق ضحكه متكبره ......تملا الصوبر ماركت ......

واستمعت ايضا الى زوجه التاجر خالد وهي تتحدث ان ابنتها قد حصلت على 84% وانها الثانيه على الفصل .....
وان المدرسه قد طلبت من ابتها مياده ان تلقي كلمه في حقل يوم الاثنين ......

في تلك اللحضه فهمت السيده منال ........جملة السكرتيره المجهوله .......بدون واسطه .......عندما استفسرت منها عن الحفل ........
لم تتحدث السيده منال مع لمياء وسميه .........فهي لا تحبهما .......فهما مغرورتان متكبرتان ...........
وهي لا تسمح لاسماء ان تذهب مع اي من صديقاتها الى منزلها ........فهي تخاف على اسماء كثيرا ......
وتسمح لها ان تلعب معهما ......في الحديقه العامه .....او تذهب معهما الى المكتبه العامه ......مكان اسماء المفضل ......
بعد ان اشترت السيده منال الاغراض...... عادت الى المنزل .......وفتحت الباب بالمفتاح ........وكانت اسماء قد انتهت من غسل الاطباق قبل مده ........وكانت تشاهد التلفاز ......

وكالعاده تساعد اسماء والدتها في تحضير طعام الغداء .........لكن ما كان مختلفا اليوم ......هو ان السيده منال كانت متحمسه جدا.........

بعد حوالي ساعه .........غادرت السيده منال واسماء المنزل باتجاه المكتبه العامه ........وهناك بدات اسماء ووالدتها البحث عن بعض الكتب التي ستساعدها في تحضير الكلمه .........

وعادتا الى البيت مع رزمه من الكتب .........كتابا في الادب ....واخر في الشعر .......وثالث في علم النفس ....ورابع في علم الاجتماع ........

وضعت السيده منال الكتب على الطاوله ........وخلعت جلبابها ونقابها ........وجلست جوار اسماء .......
التي كانت تشير الى المواضيع في الفهرس بفضول شديد .........وبغريزه حب الاطلاع .......مضى الكثير من الوقت والسيده منال .....واسماء تقران في الكتب ........وتسجلان ملاحظاتهما .......وتقتبسان معلومه من هنا.......وبيت شعري من هناك ........واحيانا تتمازحان ......كان تدغدغ السيده منال ابنتها ........
كانت السيده منال هي والده اسماء .......وهي صديقتها المقربه ........فلا تعمل اسماء شيئا الا باستشارة والدتها .....
بعد مرور الوقت ملت اسماء من القراءه في كتب الادب ........والشعر التي لا تفهم منهما شيئا .........
وذهبت الى غرفتها .....واحضرت كراسة رسمها ............واخذت ترسم والدتها وهي تقراء الكتب........
انتهت السيده منال من كتابه الكلمه ........ولكن اسماء لم تكن قد انهت اللوحه ........فطلبت من والدتها ان تجلس في مكانها حتى تنتهي من رسم لوحتها .........

عاد في تلك اللحظات مهند وسامي .......فطلبت منهما اسماء الجلوس بقرب والدتها ..........كاد مهند ان يرفض ولكن عندما راى الرسمه جيده جلس على يمين السيده منال .....وسامي جلس على يسارها ........

سامي لم يجلس بصمت .......بل حدث والدته عن حديقه الحيوانات التي زاروها ......وعن الاسد المخيف الذي يفتح فمه الكبير.......ويقف سامي ويداه مرفوعتان وفمه مفتوح الى اخره .........ليخيف والدته .......والسيده منال تتضاهر بالخوف ....وتلسق كتفها بكتف مهند .....وهي تضحك ......واسماء تصرخ : ستفسد عملي الفني .........
فيعود سامي الى مكانه .......لكنه لا يلبث ان يقلد حيوانا اخر ........ووالدته تجامله وتتضاهر بالخوف ........
واسماء تصرخ ...............

انتهت اسماء من اللوحه .....وكانت جيده ........واحضرت السيده منال الغداء .........وكان مهند يساعد اسماء في قراءة الكلمه ........
وبعد تناول الغداء ضلت اسماء مع والدتها تقران الكلمه .....وتعيدانها وكانت السيده منال تعلم اسماء طريقه القائها ....
سامي غادر المنزل ليلعب مع اصدقائه .........ومهند ذهب ليزور عدد من زملائه في العمل ..........عاد سامي بعد المغرب وعاد مهند بعده بنصف ساعه ..........

بعد تناول العشاء ........مهند ومنال كانا يشاهدا التلفاز ........وسامي يلعب بموبايل والده .........واسماء سارت تلون لوحتها........فلونت الطاوله والكتب والجدران ..........ولم تلون افراد عائلتها .......فكان شكل اللوحه غريب .....

لم تتعمد اسماء عدم تلوين افراد عائلتها ........لكنها كانت منهكه ........ولم تعد مركزه .......ولم تستطع مقباومة النعاس اكثر .........

فاعادت الكراسه الى درج مكتبها ........وارتدت بجامتها السماويه ......وغطت في نوم عميق ........
في صباح الاحد لم تستيقظ اسما باكرا ........وضلت نائمه حتى دخلت والدتها وايقظتها .........
وبعد ان تناولت العائله الافطار ..........ذهب مهند مع سامي الى مدينة الالعاب ......وضلت منال تدرب اسماء على القاء الكلمه ........

وعند عوده سامي ومهند ........وبينما اسماء تقراء الكلمه بصوت مرتفع .........ومنال في المطبخ تحضر الغداء.....
كان سامي يحدث اسماء ......عن القطار السريع ..............وعن الارجوحات .........والسيارات
واسماء تتجاهله وتواصل قراءة كلمتها ...........عندما راى سامي ان اسماء تتجاهله .........اصبح يردد بعدها الجمل .....واحيانا يحرفها ....
مضى ذالك اليوم ......واسماء لم تستطع ان تنم طوال الليل .......وضلت تلقي كلمتها وترددها .........حتى حفظتها عن ضهر قلب ......

وفي صباح يوم الاثنين تناولت العائله الافطار مبكرا .......واستأذن مهند ومنال عن عملهما ......واخذا اجازه .....حتى يحضران حفل المدرسه .......

بعد تناول الافطار .......اغتسلت اسماء ........وصففت لها السيده منال شعرها الى الخلف .......ووضعت في منتصف شعرها طوق فضي اللون ...........والبستها ذلك الفستان الازرق الفاتح
الذي يغطي كامل جسدها من رجليها حتى رقبتها........واكمامه طويله حتى المعصمين ......تتوسطه افصاص فضيه اللون صغيره الحجم .......

اسماء جميله جدا .......فشعرها اسود ..........وعينيها زرفاوتان ........وثغرها صغير .........وابتسامتها ساحره .......وضحكتها النابعه من القلب .........تجعل اسماء تغزو قبلب كل من يعرفها ...........

وقبل ان تغادر العائله ........كان هناك من يقرع باب الشقه ......اجابة منال .......فاذا بها مديرة عملها .....تريدها ان تكمل خياطة فستان يسرعه .....حاولت منال الاعتذار لكن ذلك الفستان لم تتمكن ايا من العاملات الاخريات اكمال خياطته ........قبلت منال اسماء في وجنتيها .........وودعتها وعينيها تدمعان .......وتاثرت اسماء .....لان والدتها لن تحضر .........

امسك مهند بيد اسماء وبيد سامي .......وغادرا الشقه ....وركبوا سياره تكسي الى مكان الحفل .........وبينما هم في الطريق ....بدا مهند يختلق لاسماء قصصا ......ويدعي انها حدثت معه .....عندما شارك في مهرجان جماهيري حضره عشرات الالاف .......وزعم انه صعد الى المنصه وهو ينظر الى الورقه ........ويتقدم بعجل .........وارتباك شديد ......فلم يشعر بنفسه الا وهو يسقط من الطرف الاخر للمنصه .......وصقط على وجه امام الجمهور .....فضحك كلا من سامي واسماء .....ثم اردف : لكنني لم استسلم .....وصعدت مره ثانيه الى المنصه ....والقيت كلمتي بكل شجاعه ........وكأن شيئا لم يكن .........
اسماء امسكت بذراع والدها بكلتا يديها ....وهي تردد : كم انت عظيم يا ابي

وصل مهند واسماء وسامي الى مكان الاحتفال ........وكانت القاعه ضخمه جدا ........
و كان هناك الكثير من الناس ........اولياء امور الطلاب ......الاساتذه ..........والمثقفين .........

رات اسماء زميلتها عبير ........مع والدها الدبلماسي العربي فيصل ووالدتها لمياء ..........ورات زميلتها مياده .....ووالدتها سميه وخالد والدها .....

كانت كلا من عبير ومياده تضعان مستحضرات تجميل .......وملابسهما خليعه حيث منطقه الصدر والذراعين عاريه وكانت ايضا قصيره الى تحت الركبه ......

بدا ترتيب الحضور ......حيث كانت الشخصيات الاجتماعيه في مقدمه القاعه ..........

جلست فانتين عضوت مجلس العموم بجوار رئيسة بلديه لندن اوليفياء.......فجائت زوجت الدبلماسي العربي لمياء وجلست بجوارهما .....وجوارها زوجها فيصل .......ثم سميه من الطرف الاخر وزوجها خالد .......

الطلاب كان لهم مكان مخصص ........في مقدمتهم الذين سيتكلمون بالحفل ........
كان كل طالب بيده ورقه مكتوب فيها الكلمه التي سيلقيها .......في تلك اللحض بدات اسماء عن ورقتها في ثيابها ....
فلم تعثر عليها ......وبدا قلبها ينبض بشده ........واخذ صدرها يعلو ويهبط .......لقد نسيت الورقه المكتوب فيها كلمتها على المكتب .........لقد وقعت اسماء في ورطه كبيره .....وكانت تسال نفسها .....
هل اغادر الان وان سالني احد اتحجج بالحمام ...؟؟
هل ادعي المرض وهم سيخرجوني من القاعه؟؟
ياللهي ماذا افعل .......انتهى مدير المدرسه من القى المقدمه .......واسماء لم تسمع ولا حرف ......
نادى مقدم الحفل على صديقتها عبير لتلقي كلمتها ........فنظر الدبلماسي فيصل الى رئيسة بلديه لندن اوليفياء
واشار الى عبير وقال وانفه مرفوع : هذه ابنتي ......

هزت السيده اوليفيا راسها........دون ان تنظر اليه ........
بدات عبير تلقي كلمتها بتوتر شديد ........وكانت تردد العديد من الكلمات .......وتخطى في نطق اخرى .......وعندما وصلت الى منتصف الكلمه ........عجزت عن متابعة القراءه وبكت على المنصه .......وضحك كل من في القاعه .....

وتسببت لوالديها باحراج شديد ........فلم تستحمل والدتها المنظر وطلعت واصطحبتها من المنصه .......واجلستها في حجرها .......

وكانت عبير محرجه جدا ......فكانت تدس وجها في صدر والدتها ........

اسماء كانت مضطربه بشده .....وتفكر ماذا تفعل .......القى عدد من الطلاب كلماتهم .......فمنهم من قراء بسرعه .....ومعظمهم اخطى في القراءه ......

وكادت اسماء ان تغادر القاعه متضاهرتا بذهابها الى الحمام .....لكنها تذكرت قصت والدها ........وكيف صقط من المنصه .......فابتسمت حتى بانت اسنانها ........ثم تذكرت كيف قام بشجاعه وقراء كلمته .....فقررت ان لا تهرب .....
وبدات تقراء الكلمه في نفسها ..........فادركت انها تحفضها عن ظهر قلب .........

وفي تلك اللحضه سمعت صوت المقدم في المنصه ينادي .......اسماء مهند
فقامت اسماء وتحركت بهدوء الى المنصه ........ ووقفت امام المايك ........وبدات كلمتها بجمله سيداتي سادتي لنبني عالما خاليا من الحروب ......وبسطت كفيها امامها ........
ثم اردفت : انا .......ووضعت كفها على صدرها .......
واشارت الى احد الجمهور بسبابتها واضافت وانت
ثم اشارة الى امراءه في الجهه الاخر واردفت :وانت
ثم فتحت يداها الى اقصى اليمين وشمال وقالت : ونحن جميعا لماذا لا نكون جسرا لسلام .......لماذا لا نقطع طريق الحرب
فاشتعلن القاعه بالتصفيق الحار من اداء اسماء
اما زوجة السفير العربي فقد كانت تعض على شفتها السفبيه من الغيض ..........وترمق اسماء بنظرات حاده حاقده .....مملوءه بالبغض والكراهيه.......

اما سميه زوجه التاجر خالد فقد كانت تلعب بجوالها ........بوجه متجهم ........

انتهاء الفصل الاول
الهوامش
1-شارع ايجور رود حيث تعيش الجالية العربية في لندن
2- المدارس الخاصة في لندن تدرس عده لغات من الابتدائي
3-اجور العاملين وأصحاب الحرف في لندن عاليه وقد تتجاوز رواتب بعض الموظفين وخصوصا الموهوبين من الحرفيين.....وعاده هناك معاهد خاصة تخرج هولا الحرفيين


الفصل القادم يوم الاثنين


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 05-12-2014, 08:14 PM
صورة princess esraa الرمزية
princess esraa princess esraa غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: زهرة في الظلاام / بقلمي


مرحبااااا

كبداية حلوة جدا
بس انا استغربت ان البنت صغيرة لان عادة بيخلوها كبير بس دي صغيرة جدا

انابفكر مثلا ايه هي المتاعب اللي هتواجهها
فقله ممكن حد من اهلها مات يعني مثلا امها تموت فابوها من كتر ما بيحبها هيموت بعدها وكدة يعني

انا قلت كدة عشان انت قلتي في مقدمة عند الصفحة الشخصية بتاعتي مقدمة وعلى كدة انا عجبتني الرواية حتى من غير ما اشوف الاسم
لان بصراحة عادة انا بشوف الاسم الاول

وكمان ايه علاقة مثلا العربي الدوبلوماسي. في الموضوع ؟؟؟ اكيد له علاقة مثلا !!!!


اسفة طولت عليكي بس كنت حابة اعلق وكدة

وبانتظارک وبالتوفيق:)

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 4
قديم(ـة) 06-12-2014, 12:26 AM
صورة وردة الزيزفون الرمزية
وردة الزيزفون وردة الزيزفون غير متصل
مشـ© القصص والروايات©ـرفة
 
الافتراضي رد: زهرة في الظلاام / بقلمي


صباح الخير .. ياهلا فيك بغرام .. موفقة بطرحك .. بداية جميلة والفصحى متقنة واسلوبك خفيف مافيه تعقيدات والوصف عميق

القوانين / الإطلاع هام و الإلتزام ضروري


وهذا الموضوع راح يفيدك ياليت تطلعي عليه

قضايا

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 5
قديم(ـة) 06-12-2014, 12:52 AM
صورة safa89 الرمزية
safa89 safa89 غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: زهرة في الظلاام / بقلمي


روايه رائعه بانتظارك

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 6
قديم(ـة) 06-12-2014, 01:18 AM
صمت نصف عنواني صمت نصف عنواني غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: زهرة في الظلاام / بقلمي


كبداية الرواية حلوة وانشاء الله انك تبدعي فيها

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 7
قديم(ـة) 06-12-2014, 09:43 PM
صورة $راما$ الرمزية
$راما$ $راما$ غير متصل
©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©
 
الافتراضي رد: زهرة في الظلاام / بقلمي


تسلمين على دعوه
مقدمة روايه جدا ابداع ابداع

يالله ياسماء لقد ضيعت الورقه بس حلو انها فكرت ماذا فعل ابيها وقدلته بس وقف على موقف خطير

ننتظر مزيد من الابداع
وبكل شوق

تحياتي

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 8
قديم(ـة) 08-12-2014, 05:39 PM
يؤؤه فديتنيء شء حلإتيء*# يؤؤه فديتنيء شء حلإتيء*# غير متصل
©؛°¨غرامي مبدع¨°؛©
 
الافتراضي رد: زهرة في الظلاام / بقلمي


رواية جميـلةه جــداً
ومشـكـورةه علـئ الـدعوةه يالغــلا
ننتـظرتس يالغــاليةه

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 9
قديم(ـة) 12-12-2014, 07:38 PM
صورة أَبي قيسي...واَنا ليلاه الرمزية
أَبي قيسي...واَنا ليلاه أَبي قيسي...واَنا ليلاه غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: زهرة في الظلاام / بقلمي


روعععععععععععة الرواية عجبتني
شكرا لدعوتك تشرفت فيها وسجليني من متابيعينك :))))))


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 10
قديم(ـة) 20-12-2014, 09:32 PM
صورة عربية والفخر ليه الرمزية
عربية والفخر ليه عربية والفخر ليه غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
11302797233 رد: زهرة في الظلام / بقلمي


روووووووعة روايتكـ وحبيت شخصية أسماء , مشكووورة على الدعوة , سجليني متابعه لروايتك الرهييييبه واتمنى تكملي الرواية


تعديل عربية والفخر ليه; بتاريخ 20-12-2014 الساعة 09:38 PM.
الرد باقتباس
إضافة رد

زهرة في الظلام / بقلمي

الوسوم
معاناه , انتقام , انسانيه , حب حقد , كراهية
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ وردة الزيزفون روايات - طويلة 18339 04-08-2013 11:40 AM
أبو العلآء المعري .. سيرة حياة وحقيقة غائبة oOشہمہؤخ انسہاانoO) أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها 0 03-08-2012 01:42 AM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ روح زايــــد روايات - طويلة 2001 06-01-2011 10:35 PM
الحجاج و الصبي ع.ـزوز ارشيف غرام 1 05-11-2008 12:15 PM
سطور في حياة شاعر .. عاشق الاهااات؟ مواضيع عامة - غرام 108 28-03-2007 09:20 AM

الساعة الآن +3: 10:13 PM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1