غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 31
قديم(ـة) 16-01-2015, 10:55 PM
صورة Beno3sll الرمزية
Beno3sll Beno3sll غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: قَد يأتي الغد أو لا يأتي/بقلمي


روووووووعه
تسلم كتابتك يأختي ،،

كنت محتاره اقرأها او لا بس الحمد لله قريتها
اعجبني سردك ووصفك للمكان والزمان

للبدايه تحمست واجد …
اعتبريني
من متابعينك حبيبتي …

دمتي بخير


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 32
قديم(ـة) 17-01-2015, 04:26 PM
صورة ظل اليـَاسمين الرمزية
ظل اليـَاسمين ظل اليـَاسمين غير متصل
©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©
 
الافتراضي رد: قَد يأتي الغد أو لا يأتي/بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها beno3sll مشاهدة المشاركة
روووووووعه
تسلم كتابتك يأختي ،،

كنت محتاره اقرأها او لا بس الحمد لله قريتها
اعجبني سردك ووصفك للمكان والزمان

للبدايه تحمست واجد …
اعتبريني
من متابعينك حبيبتي …

دمتي بخير
مرورك اروع حبيبتي
تسلمين على انك نورتيها
ما انحرم من المرور الحلو


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 33
قديم(ـة) 17-01-2015, 04:41 PM
صورة ظل اليـَاسمين الرمزية
ظل اليـَاسمين ظل اليـَاسمين غير متصل
©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©
 
الافتراضي رد: قَد يأتي الغد أو لا يأتي/بقلمي


مساؤكم طاعة ورضا من الرَحمن |~
.
*
*
.

لا تُلهيكم الروايه عَن طاعة الله ><


][ البــــــــارت الثالث ][

وفي لحظاتِ القنوطِ، الهبوطِ، السقوطِ، الفراغ، الخِواءْ.
وفي لحظات انتحار الأماني، وموتِ الرجاءْ
وفي لحظات التناقضِ،
حين تصير الحبيباتُ، والحبُّ ضدّي..
وتصبحُ فيها القصائدُ ضدّي..
وتصبحُ – حتى النهودُ التي بايعتْني على العرش- ضدّي
وفي اللحظات التي أتسكَّعُ فيها على طُرُق الحزن وحدي..
أُفكِّر فيكِ لبضع ثوانٍ..
فتغدو حياتي حديقةَ ورد

نزار قبانيِ

.
*
*
.


مَشت من المكان دَون ان تَلتفت ورائها دَون ان تَدري كَم من الالم تَركته لـ والدها وما كُبر الجَرح العَميق الذي وَضعته بَـ قلبه , لا يُعقل هَل تَغيرت ام ماذا لَم يُربيانها على الانانية وان تَرفع صَوتها عَليهم أوقفتها قَدماها لتعود للغُرفة لا تَتَحمل ان تَغضب والدها تَجمدت قَدميِها هَل هَو خَوف ام تأنيب ضَمير , كَيف لا وهيَ ترى والدها كـ جثه هاويه على الارض بلا حَراك "غَبيه غَبيه " كُل الذي حَدث الان بسببها نَسيت أن والدها مَريض بالقلب وايَ صَدمه سَـ تودي بَه لان يَتَعرض لَنوبه رَكضت لتَهوي على قَدميها بَجانبه
لـَف على ألينا وقال بعَجله: عَمي عنده علاج أو لا ؟!
هَمست مَن بين دموعها: ايــ ايوا بغرفته
سِيزار: ممكن تَعطيني الدوا
رَكضت لغرفتهَم واحضَرت الدواء مَدته له
دقيقه
.. دقيقتان
... ثلاث دقائق
... أربع دقائق عَلى اعصاب الجَميع فَتح عينيه ببطء وَدوار يُلازمه
زَفر بَراحه: عمي انت بخير؟!
اردف بتعب: احس بتعب
ألينا: يبه بوصلك للغرفة ترتاح شوي
خَرج مع ابنته وزَوجته .. وَقَفت مَكانها بلا أي حَركه او استيعاب دَلوعة والدها اما الان ما تَغير هل جَزاة من يعصي هَكذا هذا جزاء مَن يَغضب والده تستحق ما يَحدث واكثر افاقَت على صوته
اردف بصَوت حَاد: ارتاحيتي الحين ولا لا عَـلميني , ولا بترتاحين لا شَفتي ابوك بين الحياة والموت
.. بين الحياة والموت
... بين الحياة والموت
تَردد صَداها لـ اذنيِها وتَخلل اعماق داخلها كَسرتها من الداخل لرُبما كان غير صحيح لكن من حَقة ان يغضب لآول مره بكُل حياتها تَهرب الحَروف من بين يديها لا يُمكنها النَطق بكَلمه
اما الان , كُسر جَناحا هذا الطائر المُغرد بـ أعالي الافَق واصبح جَريح لا يَقوى عَلى الحراك او المَجيء لَـ مكان شُعاع الامل اين ذهب ولآي مَكان استَقر لَـعلها تَذهب له وتتـمسك به , طير جريح هيَ زُجاج مَكسور هيَ لا تُريد لا تُريد , تَتردد كَلمه واحده شعور واحد في زَمان واحد وفي مَكان واحد تستقر الحَروف بداخلها لـ تكوين الكلمة حَتى تتَدحرج لـ لسانها كَي تَخرج بَصوت مَسموع .. لَملمَت بَقايا كَلماتها لـ تَردف بَصَوت مٌرتجف: مـاكان قَصدي تَوصل المَواصيل لَـ كذا بــس
أي لَمعة يَرى؟ وأي كَلمات يَسمع؟ وأي دَليل يُصدق؟ , ما هذه الفَوضى اكُسر جَناح هذا الطائر لـ كلمه واحده ام ماذا! ماذا بعد تتَواتر المشَاعر وتتَحجج الحَروف لـ يُصبح مَحلول وبَحر من الاضطراب صَدق يُقابله كَذب حَب يُقابله كُره أمل يُقابله يأس وما الحَل معَ هذه التناقضات والمُتناقضات يَرى هَل اصبح هَو الطائر الهاوي بَعد طول سَفر أين ذهب واين أتى لمَ لم يحَدث كُل هذا معه هو كُل هذا قَناع القسوة والا مُبالاة بَرفقته فَقد ثَقته كُلها بالناس
كَيف لـ قلب لا يَحمل سَوى الكُره أن يَحمل ولو ذَره واحده من الحَب أو الرَحمة , هو بُستان خالٍ من الزَرع أرضه لا تَصلح للزراعة ولا بأي طَريقة كانت او سَتكون بٌستانه مَتروك منذُ فَتره كَبيره جدا لـَم ولـن يُحاول احد زراعتها مره اخرى , كـ سراب اصبح كـ سراب , مٌر هو الماضي سَحيقة هي الذكريات لا أصل لها ولا شَيء يَستطيع تَغييرها ما من كَلمه تُعبر عن ألمه و وجعه اما قبل فَـ الـوجع يَنهش عَظامه ويَتخلل لـ دواخله واعماق باطـنه , أه من وجع يَحرق الاعصاب آه من اعصار بارد برود الثلج لا يَعرف سَوى الصَمت ثَم الصَمت أردف بأنزعاج: كَل ذا وما قَصدك تَصدقين؟! .. على انك توأم بـس الانانية الي عَندك مو مَوجوده عَندها بَيجي يَوم وبتَندمين عليها وقولي سيزار قال
رَفعت عينيها بعدم استيعاب , انانيه هَي انانيه ؟ , نهاية المطاف هي تَكون انانيه لا يُعقل كَم من ضربه تَلقت اليوم وكَم سـ تتلقى بالايام القادمة , هي من تَكون ولا تحتاج لـ تقييمه بأي حال اردَفت: ان كنت انانيه ولا لا شي راجع لي وما يَخصك بأي طَريقة أهتم بنفسك اول ..* اكملت بلا مُبالاة .. يَكفي عمي الله يَرحمه غَلط لـما قَرر يَتبنى مافي اي صَله بيني وبينك ولا يَحق لك تحاسبني على أي شي أبوي يَحق له اما انت تَكون اخر واحد بالكَون مالك حق علي
طَعنته! .. نَعم طَعنته بـ قووه كَبيرة سَكين ام رَصاصه أي واحده منهم تأثيرها اقوها؟ لا يوجد فَرق فـ كلماتها رَصاص تَضربه او سَكاكين تَغرسها بَداخل قَلبه لـ يَشهد نَزيف جديد وعَمق اكبر من الجَرح الذي قَبله ماذا عَن كُتله الجليد لمَ تَذووب بـ أي كلمه تقولها , نَفض من عَقلة فَكره تخللت لداخله رَفض قاطع .. اصبح وجهة خالٍ من اي تعبير يُذكر أردف وهو يَتوجه للخارج: خليه تنبيه لك او الي تبينه لو عدتي الكلام ذا مره ثانيه ما يحصل لك خير احفظي لسانك احسن لك صَار يتمادى كثيير ولو السالفة تخص عمي مو بس اتحكم فيك انتي و اكسر راسك دلعك فسدك كثير
خَرج امام عينيها وجعل بداخلها بُركان يَثور مَن مَنْ هو لَيتكلم ومعها بَهذه الطريقة
..: لاول مره بَكل حياتي اشوفك كذا شوفي الين أن صَار لابوي شي بسببك اعتبري الينا مو موجوده بكل حياتك
أما بعد صَدمة تَرقع بمسامعها من كلمات اختها .. تَأثيرها اقوى بكثير من كَلمات سيزار واعمق أردفت بصدمه: ألينا وش تخربطين؟
تَقدمت والكَلمات تخرج من بين شفتيها بَوجع: انا عادي تنصدمي لما اتكلم وعادي تزعلين مني وتنجرحين بس سيزار لا قطعة من الحجر والا ايش؟ وش فيك انتـي ليه تفتحين جرح يادوب ينساه وانتي ترجعين تفتحينه بكل مره ليه؟ حرام عليك أبوي ما ربانا على الكره والحقد ولا على العصيان راجعي نفسك يا اختي راجعيها شوفيها عدل , راجعي اغلاطك لا رجعتي مثل ما اعرفك وقتها بتلقيني موجوده يَكفيني جرح واحد يا ألين لا تزيدين الجرح جرحين والي يعافيك
.
*
*
.



الثانيه عشر الا رُبع _ الا مُنتصف الليل

وقَف على قَدميه وترك ما بيده , اردف بعدم استعياب: طيب ليه ؟!
لمَ هذا السؤال يكفي انها لا تُريد بهذا الزواج ويكفي: صَليت واسترخيت وما حسيت نفسي جاهزة للزواج
أردف بهدوء: الي يريحك يابنتي
قَبلت رأسها وخَرجت لغرفتها
سَميره "زوجتة" بقلق: والحين وش الحل
أياس بحيره: ما اعرف وش اقول ما ابي اجبرها على شي حتى لو ماهي بنتي بس اكثر من بنتي
سميره: بتقول لَـ سامي ؟؟
رَفع هاتفه: الحين بخليه يَشوف له حل ورطني معاه الود ودي اقول مو بس لاريج حتى لاياد وارتاح من المسؤوليه كلها
التَزمت الصَمت حَين رأته سـ يتحدث بـ الهاتف
أياس: هلا والله سامي شَحالك ؟؟
ابتسم: وش حالي بعد بـشر وش قالت
اردف ببطء لتَنساب لاذني ذاك: ما وافقت وماني بجابرها على شي ياخوي
" لا لا ما يَقول كُل شيء الا الرفض الا الرفض سَـ يكون عكس تياره الذي رسَمه خَطر سَـ يعم بجميع من حوله ألهي ما افعل كيف اتصرف الان ما الحل ارشَدني" هَمس بيأس: مو مشكله اهم شي لا تجبرها
اردف بهدوء: ان شاء الله
ماذا يقول الان او بَـعد تٌهم باطله اختَراعات دون ايَّ داعٍ لها , لمَ لا يُريح نفسه مَن كُل هذا ويُخبر الجميع بـ الحقيقه لَـ كانت الاشياء اسهل من هذا اطَلق زَفير وتَوجه للنوم

.
*
*
.



اغلق منهُ الهاتف بصَمت , لمَ هذا الحظ العاثر لمَ هذه الاشياء معهُ ما هذا المشوار الصَعب لا يَستطيع تَغيير مجراه ولو قليلاً لـ كان اسهل من الان
اشياء واشياء كثيره تتركز بداخله الباطن وبين مَركز عقله تَدور وتدور ولا تَجد مَرسى سَواه حظ عاثر/ لـَسان اخرس / كَلمات متناثرة هذه اقصى المـَشاكل التي تواجهه الان وصَمت يَكبت على انفاسه شيئاً شيئاً ما مصيره وما سـ يحدث ؟؟ , لا يُهم ما سـ يَحدث الان ولا بَعد الاهم مَصلحتهُم هُم ثَم مَصلحتهِ الشَخصية لا يًفضل نفسه اولاً لـكن ما الفائدة اذا كانت السُفن تَجري عكس التيار المُلازم له هو لكـن ان كانت سَفينته على وشَك ان تَغرق ماذا يَفعل لـها بهذهِ الحاله؟ , اعصـار وتيار هوائي سـ يعصف به دون رحمه ما يَضع ذلك قَدماه هُنا سَـ تكون كُل الامور خارجه عن السَيطرة تماماً ما الحل وما العمل ؟؟ ما هي المٌصيبة التي وقع بها بسَببهِ ما المُشكله وكـَيف سَـ تُحل بأيَ طريقة وبأي وسيله كانت
أيام ! ايام قليله وسـ تحط قدماه بأراضي موطنه لـ تَلوث بيئتها النظيفة مكانها الجميل سَـ يكون مملوء بأبخره وغازات سامه , ذاك غاز سام / قاتل / مميت / بلا رحمه او شَفقة ذاك مُستعد لَـ فعل ابشع الاشياء مَن اجل مَصلحته واكثر اما هو لَيس سوى اخ / اب / عم يَحاول بشَتى الطرق والوسائل تَخليصهم من المشاكل من العواقب التي ستجري لهم رئتيه مملوءتان بتلوث غَير طبيعي سَيخنقه ويُميته في يوم من الايام دون ادنى رحمه , سَقطت؟! نعم سَقطت دَمعــه لكن من ماذا من خَوف من قلق ام من ماذا؟؟ هل هذا وجع جديد
وقت ؟؟ يحتاج للوقت لكن ما من وقت له بعد الان زفر بضيق وقت كلمه ليست بَصعبه لكن تَضيع من بين ايادينا بسهوله تغيير ما اجمل التغيير ان كان سَيجعل منا شيء جديد اجل هذا ما يَحتاج له الان ان يتغيير يَجعل وقته لاولادة لكــن هَل هم سَيتقبلونه ؟؟ ام سَيقابلونه بالرفض فَقلبهم مملوء بالخيبة حد الثماله ليس الان ليس الان وقت التغيير ليس الان يَجب التخلص من الثغرات اولاً
اردفت بهدوء: سامي
التَفت لها بهدوء: هلا
أكملت: تأخر الوقت ما بتنام ؟؟!
وَجه نَظراته للقمر المُنعكس من النافذه: شوي وبنام
تقدمت بخطوات خفيفه: رفضت؟!!
هَز رأسه واردف بصوت خافت: ايوا
همست بخفـوت: يكفي سامــي يكفي الله يخليك
اغمَض عينيه قليلاً واردف: ما جا الوقت حتى ينتهي شي
قالت: ولييه ما جا ما يكفي سنتين ما يكفي عذاب سنتين ولا لسا للحين ما خلصنا منه يكــفي
قاطعها والكَلمات تَكاد تخرج بـالقوة: للحين وللحين ما جا ولا راح يجي الحين ما يكفي الي احس فيــه طيب , اذا تبين تقولين كل شي وترتاحين حطي ببالك السلبيات الي بتصير ممكن تتشتت العائلة وممكن كمان ما ترجع نفس الحين يعجبك كذا؟َ!
هَمست بوجع: من جمال حالنا الحين بس نتظاهر ترا انا مليـت يكفي ايَـش تنتظر لين يَجي يوم واموت فيه ولا ايش؟
قاطعها بتعب وارق: لـيه ان كَـنتي تبين تتركيني مثل غيرك مو مشكله بس مو تجيبين طاري الموت , تدرين انك مو بس زوجتي ام عيالي شَريكتي بكل شي سويته بحياتي تبين تتركيني مثلهم
هَمست بخفوت: لو كنت بتركك كان تركتك من زماان مو الحين سامي وقفت معاك بالحلو والمُر ماني مستعده اتركك الحين لما تكون بحاجتي اكثر من أي وقت ..* اكملت وهي تتوجه للباب .. الوقت تأخر لا تتأخر بالسهر

.
*
*
.


صَباح يَوم جديد واشراقه شمس جديده
*
الساعة الثامنة _ صباحاً

تسللت اشعة الشَمس لتَزعج عينيه ببطء تَقلب بأزعاج من الضوء وَضع الوساده على رأسه لـكن دون جدوى الشَمس قويه , دخلت الغُرفة فَتحت الستائر لَيهتف بأنزعاج: يووووه ما تخلوون الواحد ينام براحته
عَليا: مُستحيل الحين الساعة ثمانيه قووم ايادوه لا تخليني استَخدم غير شي
سَحب الغطاء على وجهة: عليا اتركيني بحالي لا يجيك شي ما يسر حالك روحي ازعجي عويدل مو انا المسكين
ابتَسمت بهدوء شَقاوة تصرفاته هدوء افعاله لم تتغير ابداً: اياد قَووم الله يخليك الله يــخلـيك
فتح عينيه بأزعاج: عليا وبعدين معاك يا اخي زوجك ليه ما ياخذك معه لما يسافر كان يَريح عقلي منك قايــم قايـــــــــــــم
جَلست بطرف السرير وقالت بجَديه: قوم غسل وجهك وتعال هنا خلينا نتكلم جد
قَام بحيره من أمره منها غَسل وجهة وجَلس بَـ الكُرسي المقابل لها: حبيبتي انتي اختي وش صايـر
رَفعت عينيها له واردفت بخفوت: وش صاير يا اياد وش تغير فهمني
ماذا جَرى؟! هو لا يعلم كَيف لـ يُخبرها بما يجري معه, ان كان نفسه بمتاهة لا يعرف كيف سَيخرج منها وهَل سَيجد ضَالته ام لا؟ .. اردف بلا مُبالاه: وش صاير
عليا بنرفزة: ايادوه تعرف وش اقصد لا تلعب علي الحين وتكلم الحين وش صاير معك تزوجت صح بس ما نسيتك قول
هَز رأسه يمينا وشمالاً: انا نفسي ما اعرف يا عليا وش فيني كيف تسألي مجروح الشوق وش دواه كَيف تقولين لقَلب مكسور تَصلح يا عليا صعبه والي خلقني صعبه كل شي راح مَن ايدي بلمح البصر ..* اغمض عينيه بحرقه تحرق بقلبه .. حصلت المكانه والسمعة الطيبه بين الناس بس ماعندي لا امي ولا ابوي فَرحتي لو وصلت لاخر مَكان من العالم ما تكون كامله وامي وابوي مو معاي كَلشي يكون ناقص نااقص بَتزوج بس وَين هم عني علشان يفرحون لي وحدي يا عليا بَين كل الناس والملايين انا وحيد بينَكم
مـَسحت دمعه تمردت عليها قَبل ان يَلمحها تَقدمت منه وجَلست بجانبه: غَبي ودوم غبي تدري ليه؟!, عيب عليك تقول انك وحيد امي الي رَبتك وش تسميها جدتي لو امي طيب عـادل معاك بكَل مره مو اخوك؟ انـا, وش موقعي انا ووش مكانتي ان كنت تقول انك وحيد يا اياد انت مو ابن اختي انت أخوي الثانـي ويمكن تفهمني اكثر من عادل مابي اسمع الكلام ذا مره ثاني توعدني
ابتَسم بهدوء واخذ الدَفتر والقلم: I Baromeseoom " اوعدك "
ضَحكت بهدوء: ههههههه وصرت هندي بس ما كتبتها صح
حَضنها: شــكرا يا احلــى اخت شكراً
عليا: ولا يهمك
..: مالي حضن مع هـالحضن الجماعي
اياد: الا تعاال
تَقدم منهُما واردف بمزح: وصار حضن ثلاثي مشتاق له من زماان
عليا بخبث: ان كنت ناقص حنان حضن امي موجود واذا ما تبيه تَزوج بتدخل 31
عادل بغرور: مابتزوج وبظل على راسك ما يخصك انتي مابتزوج مفهووم خليك بحالك اوف وش دخل البنات فينا
اياد: فَديتها لو كَل بنت مثلها انا اول واحد يتزوج
عليا وهي تأشر عليه سَبلت عيونها وقالت: شفت تعلم منه مالت على حظي , يلا خلونا ننزل امي الحين بتاكل وحدها ولا ايش
اياد بابتسامه تحمل ما بين الفَرح مع الكَسر: اليوم بَسمع خَبر من عمي
عليا من القلب: ياارب يكون خير
عادل: امييييين

يَتبع |~



تعديل ظل اليـَاسمين; بتاريخ 17-01-2015 الساعة 04:56 PM.
الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 34
قديم(ـة) 17-01-2015, 04:44 PM
صورة ظل اليـَاسمين الرمزية
ظل اليـَاسمين ظل اليـَاسمين غير متصل
©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©
 
الافتراضي رد: قَد يأتي الغد أو لا يأتي/بقلمي


.
*
*
.

فَتحت السَتائر بَـ نشاط بَعد يَوم الامس ارتاحت تشعَر بالتحرر من قَيود كانت تأسرها وعبئ لا تتحمله واليَوم بـ النسبة لها مُميز جداً اخذت حماماً يُنعشها وغيرت ملابسها .. حَملت حقيبتها وخرجت لغُرفة الطعام نَشاط مع كثير من الحيوية شَعور مُنعش قَفزت اخر دَرجتين , دَخلت غُرفة الطعـام قَبلت خد والدها ووالدها
اريج بنشاط: صباح الخير ياحلوين
سَميره: صباح الورد وردتي كيف استعدادك لأول يوم لك شغل
سَكبت عَصير البُرتقال البارد: عاااال العــال
ابتَسم لنشاطها: ما اوصيك ابيك ترفعين راسي مثل كل مره
ابتـَسمت بمرح: افا من مَتى وانا اخيب ظنك ..* اكملت شُرب العَصير ووقفت.. الحين اودعكم لا اتأخر باااي ..خَرجت من البيت مُسرعة كـ عادتها
هَزت رأسها يميناً وشمالاً: هالبنت ما منها امل وش بيوديها على الطب كان دخلت اختصاص اسهل الله يهديها
إياس بأبتسامه: عنيـده وش نسويلها
تَلاشت ابتسامتها شيئاً شيئاُ واردفت بَخفوت: وش بتسوي لا عرفت بكَل شيء اكره شي عليها الخداع وَش بيصير وقتها ممكن أريج تَضيع وما اسمع كلمه امي مره ثانيه منها
طَوى الجريده ووضعها على الطاوله: صح كلامك بس انتي اعرف مني وش بقلبها سؤال واحد دوم على لسانها الحلم وتَفسيره بس مااقدر اقول لها تفسيره بالوقت الحاضر وعدت سامي قبل 25 سنه ما اقول شي ولا كنت بريحها واقول لها
سَميره بقلق: وش بيصير الحين ابي افهم
اياس: الي كاتبه ربي بيصير سواء حلو او مُر بنعيشه
تمتَمت بهدوء: والنعم بالله
تَراجعت الى الوراء رويداً رويداً هذا يَعني ماذا ؟؟ ما السر العجيب الذي يخبأنه عنها رَكبت السَياره وطلبت من السائق ان يتحرك تحرك اما هَي ذهن شارد / عقل لا يستوعب الامر ما الذي يخافان منه ؟ ما هذا الضباب الذي يُغلف المكان لا مكان للرؤية منه لمَ هذا الضباب والفجوات؟! بكُل حياتها لم تُخبي أمر عنهُما لمَ لا يُريحانها ويَخبرانها
وَجع / الم,داخلي نزيف حاد بكُل اجزاءها خيبة امل تسيطر عليها وهــم كبير تعيش بـ وهــم هائل جداً خداع / كذب / غش ماذا بعد الحُلم ما هو هذا الحُلم لمَ دوما ببالها وما الاثر الذي على يدها لا تستطيع التفكير تجمد تفكيرها قَبضت كف يدها بقوه لكن هذه القوه ظاهرياً فقد هيَ ماذا؟! ومَنْ هي اصلا؟! ابنه من؟ اخت من؟ تُريد معرفه هويتها الحقيقة لا المُزيفة من تكون ولمن تنتمي؟! سـ يأتي اليوم الذي تعرف هويتها فيه ام لا يأتي ابداً
قلبها يبكي عقلها يَشكي تفكيرها يأخذها بعيداً ثم يعيدها نَزلت رأسها بحزن حَتى لحظات الفرح الصَغيره تختفي منها بسُرعة كُبرى وها هو الحُزن طَغى عليها حَماسها ذهب كيف سـَ تكمل يومها تفكيرها سَيُرهقها ان اكملت التفكير ستنسى لتعيش فَلولا النسيان لكانت الكثير من الصعوبات النسيان رحمه الله
إلهي وخلاقي وحرزي وموئلي إليك لدى الإعسار واليسر أفزع إلهي لئن جلـت وجمت خطيئتي فعفوك عن ذنبي أجل ُّ وأوسع ُ إلهي ترى حالي وفقري وفاقتي وأنت مناجاتي الخفية تسمع إلهي أجرني من عذابك إنني أسير ٌ، ذليل ٌ، خائف ٌ لك أخضع إلهي أذقني طعم عفوك يوم لا بنون َ ولا مالٌ هنالك ينفع إلهي ذنوبي جازت الطود واعتلت وصفحك عن ذنبي أجل ُّ وأوسع ُ


.
*
*
.

التاسعة صباحا

هدوء _ برود في المكان كـ العاده كُل منهم مَشغول بنفسه ماذا يَنتظر من والديه ان يَشعرا بهم بعد سنين طوال حُلم بعيد المَنال لا جَدوى من الكلام بلا فائدة قَام من كُرسيه واردف: الحمد لله , بالاذن بروح للمستشفى
اوقـَفه صوت والده بَكلمتين: البنت رفضت
" رفضت
رفضــت ‘
ما هذا الخَبر الجَميل على مسامع اذنه سعادة ام تفاؤل لا يَفرق الاثنين واحد بالنسبه له: الله يوفقها مع غيري .. انهى كلـماته وتوجه لسيارته ووجهتة الاساسية المُستشفى .. احساسه جميل رُبما من كان مكانه لَرفض فكره ان فتاة ترفضه لكن هو غير هوَ لم يُرد هذا الزواج وتَخلص منه الان بـ اسهل الطرق
اتَسعت ابتسامته شيئاً شيئـاً اخته وحبيبة قـَلبه ستتزوج عما قَريب لـو كان شَخص غير اياد لشَعر بحَزن اما الان العكس الوقت الذي سَيبقى له يَكفيه لقضائه مع شقيقة لا هَم ولا تعب على قلبه تَرياق الراحه يتغلل اعماق قلبة ما اجمله من دواء يَشفى به بَلا شك بَعد نَصف سَاعه او ما شابه وصَل للمُستشفى , رَكن سَيارته في مكانها المُخصص وتوجهة للداخل وابتَسامه تُزيين ملامحه الهادئة صَادف بطريقة اياد
مراد: صباحو فَل
اياد برفعة حاجب: ما شاء الله اليوم الاخلاق عال العال وقبل يومين كانت زفت اذكرك ولا لا
مراد برواق: ما يحتاج تنكد علي مالت عليك تَكنسل الزواج
اياد: اعترف وش مسوي
رَفع كتفيه: لا والله ما سويت شي بس البنت رفضت يا جَمال حالي مافي زواج مافي هم
اياد بضحكه: هههههه امشي امشي المُدير مسوي اجتماع
مراد: امشي ليه لا وش احلى من كذا يالله نمشي نشوف وش السالفه
تَوجه الاثنان لغُرفة اجتماع الاطباء جَلس كُل واحد منهما على كُرسي وكُل غارق بتفكير عميق الحد وما هو لا احد يعلَم استَيقظ الاثنان على هَمس لَكنه مسموع
همست احدى الفتيات: شوفيه ياويلي بالبني يَجنن يخرب بيته وش ذا الجمال
لتَهمس تلك الاخرى: يلعن اولاد عم يتَشابهون بَالجمال بس كل واحد اثقل من الثاني مافي فَرصه ولو واحد بالمليون
اجَابت بحنق: بايع ثقل اقص ايدي ان ما كان مرقم بنتين ثلاث بنات اقل شي او يَمكن مَسوي اشياء اعظم
هَمست بنفي: لا لا مو معقوله وش تقولين
هَتفت بخفوت: وليه كذا تنصدمين ما تضمنين للشباب ولو شَوي كَلهم مثل بعض
سَمعت الاثنين صَوت من خَلف ظهرهما: وبدل ذا الحش والتغزل انتي وياها اهتمي بشغلك كذا ما تاخذين ذنوب فوق ذنوبك ماشي
فَتحت عينيها بصَدمة هَل هَمسها كان مسموع أنزلت رأسها بَحرج من حالها تَدخلت بشيء لا يعنيها ابد: اسفه دكتور كبير
ابتَسم بسخريه وتوجهة ليَجلس
ضَحك بخفوت: ههههههه تصدق مراد اذا في احد يطير جبهات وتبي يَسكت نص بنات المستشفى تعال للدكتور كبير
ابتَسم على جنب: اسكت واللي يسلمك تحمد ربها ما زَدت استغفر الله ربي بالله بسأل سؤال
مراد: تفضل
كَبير: الحين ذي الاشكال تَسميها ملتزمه بدينها ومحجبه
اياد ببرود: طبعا لا بس وش عليك منهم كلامهم ما بيودي ولا بيجيب
مراد: وصَل الدكتور خلدون سكووت
ضَربه بخفه: وجع احنا ابتدائي سكوت الحمدلله والشكر اليوم مهبول بزياده
د.خلدون: صباح الخير
الكَل بصوت واحد: صباح النور دكتور
د.خلدون: طبعا كلكم عارفين ان افضل نخبة اطباء بهذي المُستشفى الي تعبت فيها كثير جمعتكم لسببين الاول جت دفعه جديده من الطلاب علشان التطبيق وبختار واحَد منكَم يكون رئيس الدفعة والسبب الثاني بَختار افضَل طبيب وواثق فيه علشان يَستَلم اداره المُستشفى وتكون تحت اشرافه بالاضافة لـ شغله
كَبير بهمس: يارب ما اكون انا
أكمَل حَديثه: والدكتور الي بيكون مسؤول عن الدفعه دكتور كبير امـا الدكتور الثاني للحين ما راح اقول مَين خَلوها على الاجتماع الثاني وتذكروا دوم " حياة المرضى مو ملك لكم حاولوا بكَل جهدكم قد ما تقدرون تنقذون المرضى لان املهم فيكم " .. قَام من كُرسية .. خلص الاجتماع
زَفر بضيق: اووف وش ذا الحال ما ابي السالفة ذي اوف بقوله ما اقدر
اياد: يا اخي وش فيك والحين صرت مسؤول الدفعة وش فيها اصلا لاَزم تَكون فرحان افرح افرح مافي شي يستاهل كل ذا الطفش
كبير بملل: ما احب هذا الشَغل لان فيه بَنات مايعات وع
مَراد بأبتسامه: خليك من دفعة السنه الي راحت اكيد ذي الدفعة احسن روح ولا تخلي شَي يشغلك
كَبير بأستسلام: طيب بروح اشوفكم بالاستراحه سلـام
بَجهة اُخرى من المُستشفى تَقف مع صديقتيها ودُفعتها تَنتظر المسؤول قالت بملل: سمر الماس خلونا نروح لغير مكان احس بضيقة هنا
سمر بَرفض: سوري اريج ما نقدر نروح مَكان وصل الدكتور المسؤول
ألماس بطفش: ما بغا يَوصل طَفشت على قد ما انتظرناه
اريج: ما يهم بس خلونا نروح للصف الاول ترى جد من الي ورانا بنكتم
كَبير: صباح الخير على الكل
الكل: صباح النور دكتوور
كَبير بجديه: شوفوا بكون مسؤول عليكم اسمي كَبير طبعي هادي ماني احبب المشاكل اي مشكله او صعوبة تصير لكم تعالو لي مابي حركات منا ولا منا مفهوم
الكل: مفهوم
قال بقلبة" نشوف مين يلتزم": طيب الحين عرفوني باسمائكم
قـَالت احداهُم: انا رؤى وهَي
قاطعها كبير بملل: قلت عرفوني مو وحده تعرف الكل
الماس بهمس غَير مسموع: واه برد قلبي بـ المايعة ذي اكرهـا
سَمر: تكرهيها لو لانها
قاطعتها اريج: اشش سمـر
سَمر بمزح: تصدقون شكلي حبيت عليه شكل
غَمضت عيونها بهدوء لثوانٍ ثم فَتحتها بَقوه هَمست بخفوت: كَلهم مثل بعض مافي فرق كَسر القَلوب هواية للبعض
كَبير: بتظلين انتي وياها واقفات ولا كل وحده تقول اسمها
اريَج: اريج
سَمر: ســمر
اردفت بهدوء: ألمــاس
أشر على مجموعه واردف: انتوا بتكونوا على الطوارئ والاسعاف ..* اشر على رؤى وبنت بَجانبها وقال من دون نفس .. تَروحوا للدكتور أنيس واي شي يَطلبه يتنفذ ما ابي اسمع شكوى مفهوم
الكَل: حاضر دكتور وذهب كُل منهم لما طلب
مَرر اصابعه بداخل شَعره الاسود: بَقيتو انتوا الثلاثي, اريج انتي بتكونين اليوم مُساعدة الدكتور مراد اسألي عنه الاستقبال تعرفين وين مكانه وسَمر انتي اليوم مساعدة الدكتور ايـاد وألماس انتي بتكونين معاي
تَوجهت كُل واحده لـمكان عَملها
كَبير بأمر: هاتي لي كوب نسكافيه
فَتحت عينيها هَل يَخفف دَمه ام ماذا: نَــعم
كبير ببرود: الي سمعتيه ما احب اعيد كلامي
الماس ببرود اكثر: انا طالبه اتعلم منك مو خدامه علشان اجيب لك واخذ
كبير بابتسامه جانبيه: من اساسيات الي تشتغل معي تَنفذ كل امر أأمرها فيه مفهووم الحين تجيبين لي نسكافية لمكتبي ومافيه سكر كثير والحين روحي لشغلك
ذهبت وهي تتمتم بَكلمات غير مفهومة ما هذا الاستغلال الذي امامها كَيف له ان يأمرها بشيء لا يَخص عملها تَنتفض من القهر ليس وقت الغضب ابدا ليس وقته ابجديتها لا تَسمح لها بأن تقوم بحَماقات بعد ان وَصلت الى ما تتمَنى أغمضت عينيها حتى لم تتعدى ثانيتين حتى تفتحهما بقَوه!, المنظـر!! ذاته امام عينيها ذاته الذي يَكون نقطة عَميقة بداخلها لا ايُها القَلب لا تَنزف وَجع من جديد حَقاً دوائك مُتعب لا طاقه للجَسد على تَحمل مَرضك قَلب مُتألم مَكسور يَتوسط صدرها والسَبب كُل يوم تراه امام عينيها تَكره وتَكرها وتَكره الحياة مَن حَولها, تتسأل كثيراً لكَن لا فائدة من التساؤل اخَذت كَوب القهوة وتوجهت لغُرفته دَخلت ووضعت القهوة امامه على المَكتب
ارتَشف القليل منها: ماشي حالها مَره ثانيه دقي الباب قَبل لا تدخلين من باب الادب ماشي الحَين جيبي الملف الي بالدرج الازرق مو الاحمر
ألماس " مغرور مالت عليك نفسيه": حاضر
كبير: ايوا كذا انتي طالبه سَنعة مو مثل قبل شوي لسانك شبرين واكثر
التَزمت الصَمت كَي لا ترتكب خطأ
.
*
*
.


عند الحاديه عَشر

تَجلس امام التَلفاز وتُشاهد فَلم تتسلى به قليلاً ما من شيء جديد كُل الايام مُتشابهة تُرى حَين تتزوج هل ستكون الايام مُتشابهة؟ لحظة واحده زَواج ثَقيلة , بحق مُتعبة من التفكير الدائم ولا احد يُفكر بها وبمَ تُريد هي اهم شيء هُم ثمَ هيَ ما هذا لا يُحتَمل تَريد الرفض لـَكن لا فائدة تعلم والدها جيداً تريد معرفة سَره الذي لا احد يعلمه ولكن لا تُجد طريقة لكي تعرف السَر, ضَحكت بسَخريه على حالها كـانت تَحلم حالها كـ حال اي بَنت ان يَتقدم لها شَاب ثَم تتزوجه وتحبه حَينها تَكون حياتها ملكه هو ليس ملكها لَكن هَل سَيتحقق هذا مع المَدعو " اياد " ام لا؟؟ خوف يقابله قوه شرود يقابله اصغاء حب ماذا يَقابله؟ لم تَجرب الكَلمة بَعد مَن يعرف لَربما سَتكون من نَصيب شَخص قريب منها جدا او لا ؟ مَن يَعلم ما سَيحدث
استيقظت على صَوت شَقيقها بالاسفَل .. توجهت للاسفَل وقفت مكانها ومَسكت بألدرج مُستمتعه بالحَديث امامها
مَهند بَملل: وش تبين بشمس انتي ناقصه شوفتك مثلا قبل يومين كنتي بوجهها
فَتحت عينيها على وسعها: اقول مهند مو كأن لسانك صاير طويل
مهند بملل: اقول غاده اوصلك للباب لو اقول للخدامه تجي توصلك
هَزت رأسها برفض: انت يالبزر اخر عمري بزر يَطردني ذا بيت عمي قبل لا يَصير بيتك مفهوم الحين ابي شمس ابعد عن طريقي
مهند: شَمس ماتبي تشوفك ان انا ما شفتها اليوم انتي ليه لازم تشوفيها ؟؟
غاده: اقول مهند وراك ما تنقلع عني يا اخي ليه تحط راسك براسي
سَبل عينيه وبمزح: من كرهي لك ما تعرفين يعني
غاده بملل: على اساس انا ميته عليك مالت عليك
مهند: اصلا شايفة وجهك بالمراية قبل لا تجين لهنا كأنك قرد جاي من غابات الامزون ومَلابسك حتى جدتي احسن منك
طَيرت عينيها: يا نتفة انت يا
شَمس: بــس انتي وياه وش فيك غاده حاطه عقلك بعقل مهند اكبري مين الكبير هو ولا انتي ..* التفتت عليه .. مَهنــد انا وش معلمتك ليه حاط راسك براسها
انَزل رأسه: احس بمتعة لما اتخانق معاها بس ما اكرها ..* رفَع عينيه ببراءة .. اسف غاده
نَزلت لـ مُستواه وقَبلت خده: عادي حبيبي الحين روح العب بالحديقه
ضَحكت بهدوء: ههههههههه جد مجانين انتو مجانين رسمي اول شي تصير حرب بينكم بعدين حبيبتي وحبيبي و ما اعرف ايش الحمدلله والشكر ما كأنك عمرك بالعشرين سنه
جَلست على الاريكة: ما عليك مني ومن مهند الا ما عرفتي شي عَن بهار
شَمس بنفي: لا والله ما عرفت شي من يوم الحفله
غاده بنرفزة: وبعدين معاها يعني مو اخر وحده تَخسر شَخص عزيز على قلبها
شَمس بعقل: غدوشة بَهار مو بس خسرت اخوها من امها وابوها هو توأمها تفهمين وش توأمها يَعني يفهمها الوقت الي الكل ما يفهمونها يَحسسها بالامان الحب الدعم لا احتاجت له صح عندها يسار بس يسار كان مسافر يبيلها وقت شوي حتى تاخذ وتعطي معه صح عمي هاني وعمتي عبير تجاوزوا صدمتهم من سنتين بس هي ماهي قادره تنساه جَربي توعدك رهف تروح وترجع لك بعد ساعه او ساعتين ويجيك خبر انها سوت حادث بتنصدمين وما قدرتي تصحين حتى يرمون عليك كلمه الموت يعني انتهت حياته هذا قضاء ربي وماعلينا اعتراض يبيلها وقت وكثير انا اقولها لَك مو سَهل عليها بَعدين بتتعود على غيابة تصدقين للحين تَنام بغرفته لا تعاتبينها لا غاده لا تعاتبينها
غاده وهي تقف: البس عبايتك خلينا نروح
شَمس: بخبر امي واجيك .. تَوجهت لغرفة والديها طَرقت الباب ثُم دخلت .. أمي
اردفت: هلا شمس
شَمس:بَروح لبيت عمي هاني مع غاده
أغلقت الكتاب: طَيب بس مو تتأخرين على الغدا
استَغربت منذُ متى هذا النظام: حاضر .. خَرجت ارتدت عبايتُها وحَجابها .. نمشي غاده
ابتَسمت: نمشي
تَوجهت لبيت عَمها اثناء الطَريق
غاده: شكراً
التَفتت لها: على ايش
اردفت بأبتسامه: على كل شي تدرين بدونك ممكن اضيع ببحر
بادلتها الابتسامه: بلا مُبالغة زايده بس فَهمتك شي كنتي جاهلته المهَم خلينا نخرج بهار من الجو الي هَي فيه
غاده: الا تَعالي ما قلتي لي بتتزوجين مين سعيد الحظ
ابتسمت ابتسامه جانبية: اياد
رَمشت عَدة مرات: هاااا ايش اياد ابن عَمي ما غيره
هَزت رأسها: ايوا ما غيره
أكملت احاديث معها

.
*
*
.


بَعد صَلاة العَشاء بـ رُبع ساعة

استَلقى على الاريكة البيضاء مُغمَض العينين استَرجع ما جَرى في الصَباح وقَبل ان يَخرج مع عَمه

الثَامنة صباحاً

الكُل يَفطر بلا أي صَوت هَل هَو حَزن مُخيم ام هالات من الوَجع فَوقهم , كُل منهم شارد الذهن والفَكر دَون ادنى شَك كُل واحد يَفكر بشيء يَشغله
اما هَو يَفكر بَـ الجُرح العميق الذي يَنزف بداخله ويَجعله يَتألم بصمت مكبوت دون ان يَخبر احد به تَعود على الصَمت ولم يَستطيع موقف تغير تصَرفاته قلبه مَوجوع ويَحرقه لكَن ما الفائده رَفع عَينيه ووجدها وَاقفة
ألين: مَوافقة على الي تَبونه بَيصير ما تَعودت اقول لكَم لا او ارفض طلب .. تَركتهم وتوجَهت لغَرفتها
دَخلت وأغلقَت الباب اتكأت بجسدها على الباب رَمت حَجابها وعباءتها نَزلت دموعها بَصمت لَم تَنم الليل بطوله ابداً لم تَرتاح ولو لدقيقة واحده كَلماتهم تتردد بمسامعها
*انانيه* اكًثر كَلمة تتردد بداخلها كَلمه واحده هَزتها وتخللت لاعماقها رَجعت شَعرها البٌني بَخَصله الذهبية على الوراء لا احد سـَيفهم ما تشعر به مَن سنين وليس وقت حاضر فقَد عقلها بَين الماضي وبين الحاضر تائه بين الكَرة والحَب أيُ حب هذا الكره سَيطر عليها
اوراقها تَمزقت ولا يُمكن ان تلتصق كـ السابق اصبحت شَتات من بعد هذا شعور غريب لا تستطيع تحديده ما ان كان كُره ام خوف وَضعت رأسها بين ركبتيها بألـم داخلي ماذا يَمكن القول عن قَلب يَنزف بكُل مره وما ان تعافى حتى رجع ينزف بلا رحمة كانت ينزف ألم او شوق
وَجع ام عذاب غير محدد ماذا يَنزف هَو يَنزف فَحسب ليُلَمها فَقد ويَعذب حالها غيره لا يستطيع ان يريحها قليلا تَوجهت لسريرها واغمَضت عينها بَتعب
مَحاوله للنوم فـ التعَب يَأكل جسدها الصَغير دَون رَحمة
اما في غٌرفة الطَعامل
صَمت مُخيم على المكان صَمت قَاتم
انفَاس مُضطربة دَقات مُرتخية ألسُن لا تَقوى عَلى قَول حَرف سَكوت يَخيم دَون أيَ حَرف حَتى
ماهذا هيَ مُتمرده لَكن مُتناقَضة ما عَقلها اصَغر منها بَكثير الكَثير الى الاَن ما زَالت طَفلة مُدللة لا يُمكنها عَصيان والديهَا ولو قَليلا
وَقَف مَن مَكانه وقَال وهَو يَتوجه للخارج: ألينا قَولي لاختَك تَجهز نفسها على الليل عَلشان المَلكه .. خَرج دَون ان يَسمع كَلمه
قَام مَن مَكانه: الحمد لله
بَقيت هيَ ووالدتها
ألينا: وش بيصير الحَين كأنها لعبة وبتخلص
اردفت بهَدوء: الحَين تَشوفينها لعبة بَس هيَ لعبة الحَياة ممكن بَلحظة تاخذ منك كُل شي وممكن تَعطيك كُل شي ما يَحتاج لها تَفكير بَتعرف الي سواه ابوها مو عَبث مع الوقَت
تَمتمت: ان شاء الله ~

.
*
.

عاد لَواقعة الحَالي
هَل يَكفيه ان يَتعب نفسه الى هَذا الحَد ام لَم يَكتفي بعد؟
هَل حان وَقت السعاده ام وقت العَذاب؟
هَل حان وقَت الشَفاء من مَرض الوجع ام لا ؟
هَل حان وقَته لـ يَعيش كَأي انسان ام لم يـأتي الوقت ويَكمَل حَياته بَهويات مُتعدده , اسأله لا اجابه لها في الوقت الحَالي
مَشاعرنا وقَلوبنا لا سُلطه لنا عَليها هيَ التي تُسيطر علِينا المَشاعر لا تٌكمل القَلب والعَكس صَحيح يَصبح ضَجِيج من المَشاعر حَين يَجتمعان الاثنَان مَعاً كَيف لا سَيطره لنا عَليها
استَيقظ من تأمله في حَياته القَادمة علـى صَوت عَمه: سيزار وَقع
مَسك القـَلم ووَقع بَهدوء وقَابل عَمه بأبتـسامه هادئة عَلى عَكس الصراع الداخلي الذي يحدث بين عقله وقلبه
اما فَي الداخل
غَير الهدوء لا يوجد انفاسها المُضطربة خَوفها المَفرط مَن مَصير مجهول الهَوية من جميع ما يُحيط بها
..: وَقعــي
رَفعت رأسها بهدوء وَقعت عينها بَعيني والدها , عَيون مُشتاقه مُتلهفة لـ أي كلمه منه فَقد كَلمه واحده مَسَكت القَلم بَيد مُرتَجفة ثَوانٍ تتأمل الدَفتر بين يديها ثـَم وقَعت عليه
قـَبل رأسها بهدوء واردف: بَيجيك يوم وتعرفين ليه الكبار اوقات يقسون على عيالهم انتي واختك عندي واحد
ارتـَسمت ابتسامه كَبيره على ثُغرها
أقتربت منها وهمست: اسفه
بَوزت: الحين انا انانيه مابيك اتركيني
قَبلت خدها: مو انانيه بس طفلة دلوعه شَوي قَومي للمَجلس الثاني
اردفت: مابي
الينا: قولي قسم ليه ماتبيـن
اردفت بخوف: خايــفه
قالت وهي تتوجه للخارج: طيب خليك هنا بغرفتك مو مشكله
ألين بأستغراب: وش تقصدين
كَتمت ابتسامتها: ابد بروح لامي شوي واجيك

.
*
*
.


الثامنة ليلاً _ في المُستشفى

جَلس على الكُرسي: قول قســم
اياد: والله العظيم
كبير: سبحانك ياربي مغير الاحوال الحَين ايـاد بيتزوج ماني مصدق
ارتشف من كوب القهوة: مو مالي عينك
مراد: تصدقون شباب جت اليوم لـي مطبقة بـس اياد على بنت
اياد بأستغراب: وش تَقصد
كَبير بتأييد: صحيح انا شفتها قَبله أريج تشبهك كـثير ..* اكَمل بتساؤل .. صح ذكرتني اتذكر فـي احد من اهلك مفقود لقيتها لو لا
مَراد: اخته بـس للحين ما لقاها
اردَف بشرود: ويَمكن ماني لاقيها جَد دَخل اليأس بقَلبي
كـبير يُغير الموضوع: مسكينه البنت الي كانت معاي اليوم ان ما استغفرت للمره الالف ماني كبير
مراد برفعة حاجب: وش مسويلها
كـبير: قول وش ما سويتلها ..* وقَف واكمـل .. الحين اخر مريض عندي اليوم بشوفة واخليها تروح للبيت
اياد بسخرية: مسكينه هي مو انت الحين حتى راحه ما ارتاحت
كبير ببرود: محد عتب عليها وقال لها ادخلي طب وين بلقاها ذي بين كَل الناس الي هنا
مَراد: مين صديقاتها ولا ماعندها
كبير وهو يَمشي: ما يحتاج لقيتها سَلام اشوفكم بكرا
اردف الاثنان: الله معاك

بالجهة الاُخرى
وضَعت كُوب العصير بنرفزة: وبعدين وش ذا جيبي لي قهوة الملف الي ما اعرف ايش ما ناقص غير اكتب عنه
سمر: ههههههه الماسوه وش صار الحين فين الي متحمسة للطب
الماس: نفسها بس ما كَنت اعرف بـَصير خدامه
سَمر: بنااات
اريج: جنبك ما يحتاج الصراخ يا ذكيه
سَمر: من زود الحماس اريج انتي ماعندك اخ من هنا ولا من هنا
ضربتها بخفه: وجع وش ذا السؤال من وين يجي لي اخ
سَمر بحماس: لو تشوفين الدكتور اياد اليوم شعره الاسود وعيونه الكبار الواسعه والسودا بشرته المملوحة و
قاطعتها بملل: وش تقصدين
سمر: اقصد لو تشوفينه تقولين اخوك ونص
اطلقت ضحكه خفيفه: ههههه سمر وش تخربطين اي واحد تشوفينه تقولين كذا اجل لو اشوف واحد اقول اخوك وش رأيك
الماس: اعذريها البنت مرات تفصل تعبت متى اروح للبيت
مَرت من جَنب الطـَاولة قَالت بمَكر: اووه ريـم ليه احس بكتمه هنا
رَيم: يَمكن من الناس الي هـنا
رؤى: او صحيح في منَهم يَحب ياخذ اشياء ما تَخصه
اريج بحاجب مرفوع: وش تقصدين
رؤى بخبث: قصدي واضح حبيبتي انتي
ضَغطت على عُلبة العَصير بين يَديها تَركت الكُرسي ووقفت .. اردفت: سمر في عباره دوم تقوليها ممكن تذكريني فيها
سَمر بمكر: طنش الحمير تعيش امير
رؤى بنرفزه: وش تقصدين
ألماس: عادي حبيبتي قصدي واضح ..* عادت لصوتها .. على الاقل انا ما اخذ بقايا كانت لغيري وان حَبيت مستحيل احب شي مستعمل .. سَمر اريج بروح اكمل شغل وبعدها بطلع اشوفكم بكرا
ذهبت دون ان تسمع الجَواب الدَم يغلي بداخل جسدها توقفت على صوته
كبير: احسن انتي جيتي قبل لا اجي انا باقي اخر مريض وبعدها روَحي للبيت
التَزمت الصَمت ومَشت وراءه
استَغرب سَكوتها قَبل قليل لـسانها ينطق الان صامته اردف: وش فيه لسانك انبلع
لـم تَرد عليه بكَلمه بالها بعيد المَدى الان
دَخل الاثنان غُرفة المريض وبعد دقائق معدوده خَرج الاثنان
كَبير وهو يغلق الملف: انتهى شغلك لليوم تقدرين تروحين للبيت
ذهَبت دون ان تَسمع بقيه كَلماته خَرجت من المُستشفى بأكملها بهدوء كانت سَتركب سَيارتها لكن
الماس: اووف لا يا الله نسيت جوالي بغرفة المغرور,تَوجهت للداخل من جديد
اما عَنده دَخل مَكتبه كان على وَشك ان يَرتدي سُترته استَوقفه صَوت هاتف يَرن لـيس هاتفه فـ هو يعرف نغمه هاتفه أمسك به لـيس له بَل لها يُنير باسم " اخوي الغالي " كَان سَيخرج لـ يَلحق بها لَكن استَوقفه مَقبض الباب وهو يَفتح

.
*
*
.


نَهاية البَارت
آرأكم + ردودكم
ودي للكـَل
[ قَمر ]



تعديل ظل اليـَاسمين; بتاريخ 17-01-2015 الساعة 05:05 PM.
الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 35
قديم(ـة) 17-01-2015, 05:24 PM
صورة Beno3sll الرمزية
Beno3sll Beno3sll غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: قَد يأتي الغد أو لا يأتي/بقلمي


يا قمال البارت
استمري الى الامام حبيبتي~~~

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 36
قديم(ـة) 17-01-2015, 07:44 PM
صورة nasime الرمزية
nasime nasime غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: قَد يأتي الغد أو لا يأتي/بقلمي


بارت جميل

لحين ابتداء شوي يروح الغموض

اذا اريج اخت اياد

اظن راح يشوفها في المستشفى

لكن احس ان المدة راح تطول لحتي يشوفها

وليه عمها خباها علي اخوها

دمتي بود


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 37
قديم(ـة) 17-01-2015, 07:51 PM
صورة عندما يكون هناك امل الرمزية
عندما يكون هناك امل عندما يكون هناك امل غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: قَد يأتي الغد أو لا يأتي/بقلمي


البااااارت كان كثييير حلو
ويحمس الله يعطيك الف عافية
تحياتي
وودي
استمري لأمام


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 38
قديم(ـة) 17-01-2015, 08:08 PM
صورة ظل اليـَاسمين الرمزية
ظل اليـَاسمين ظل اليـَاسمين غير متصل
©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©
 
الافتراضي رد: قَد يأتي الغد أو لا يأتي/بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها beno3sll مشاهدة المشاركة
يا قمال البارت
استمري الى الامام حبيبتي~~~
ياقَمآآل مرورج حبيبتي
منوره


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 39
قديم(ـة) 17-01-2015, 08:09 PM
صورة ظل اليـَاسمين الرمزية
ظل اليـَاسمين ظل اليـَاسمين غير متصل
©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©
 
الافتراضي رد: قَد يأتي الغد أو لا يأتي/بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها nasime مشاهدة المشاركة
بارت جميل

لحين ابتداء شوي يروح الغموض

اذا اريج اخت اياد

اظن راح يشوفها في المستشفى

لكن احس ان المدة راح تطول لحتي يشوفها

وليه عمها خباها علي اخوها

دمتي بود

مرورج اجمل حبيبتي
اريَج واياد فَك شيفرتهم راح يطول
وشوي شوي تنحل ويه البارتات
عمها سَببه محد يعرفه حالياً ولا اني :p
منوره


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 40
قديم(ـة) 17-01-2015, 08:10 PM
صورة ظل اليـَاسمين الرمزية
ظل اليـَاسمين ظل اليـَاسمين غير متصل
©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©
 
الافتراضي رد: قَد يأتي الغد أو لا يأتي/بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها عندما يكون هناك امل مشاهدة المشاركة
البااااارت كان كثييير حلو
ويحمس الله يعطيك الف عافية
تحياتي
وودي
استمري لأمام
مرورج احلى
تسلمين حبيبتي
نورتي


الرد باقتباس
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1