غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > روايات - طويلة
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 04-01-2015, 10:53 PM
صورة مجنونه هواك الرمزية
مجنونه هواك مجنونه هواك غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي روايتي و ان ضاق صدري من همومي تنفستك/بقلمي


الســـلام عليكم اعــضاء منتديات غـــرام.!!

اليوم 4 يناير 2015.!!


بنـــزل ثــالث روايـــة لي.. بعد ما خلصت ثلاثة ارباعها.. و مثل ما تعودتو اني ما اطول بين البارتات و ما احب اوقف فترة طويلة إلا اذا كنت مارة بـ ظروف خاصة.. مع ان الفاينل باقي عليه اسبوع تقريبا الا اني حبيت انزل ع الاقل عشر بارتات.!!


المهم خلوني احط روايتي اليديدة بين ايديكم و اتمنى تنال اعجابكم و رضاكم.. و اتمنى انكم ما تبخلو علي بالتعليقات الحلوة.!!


اختكم مجنونه هواك.!!


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 04-01-2015, 10:55 PM
صورة مجنونه هواك الرمزية
مجنونه هواك مجنونه هواك غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي و ان ضاق صدري من همومي تنفستك/ مجنونه هواك


.•|[ وإنّ ضآق صدّري من هُمومي ~» تَنْفسّتِكْ ]|•

كانت يالسه بـ حجرتها و سكرت مذكرتها بعد ما سمعت صوت الباب..
.......: تفضلي.!!
......: مساء الخير امايه.!!
...........: مساء الورد حبيبتي.. شحالج يما حمدة؟!
حــمـدة: بخير يا اغلى و احلى ام في الدنيا كلها.. ما مليتي من الكتابة في هالمذكرات؟!
ام حمدة: لا فديتج ما امل من كاتم اسراري.!!
حــمـدة: الحين هاااا كاتم اسرارج فديتج نحن موجودين حولج شلج بـ المذكرات تراها الا بالاخير مكانها الزبالة الله يكرم الجميع.!!
ام حــمدة: فالج ما قبلته.. هالمذكرات راح تكون لـ اغلى ولد في هالدنيا و ما بنساج تراج لج نصيب في هالمذكرات.!!
حـــمـدة: اكـــيد عين السيح هـالـ ((حــمد)).!! امبونج تحبينه اكثر عني.!!
ام حمد: و الله يا حصوه اني احبكم نفس الشي و ما اغلي حد عن الثاني الا لانه بعيد عني اتذكره و ادعي له دوم.!!
حــمــدة تنش و تسير عند امها: فديتج أماية تراني الا اسولف معاج.!! (تبوس راس امها و تلوي عليها)

عايلة ام حمد:
ام حمد: ســـارة.. هي الام و هي الاب لـ ابنها حمد و بنتها حمــدة بعد وفاة ريلها و اهل ريلها مب مخلينها في حالها و هي ابتعدت عنهم بس كانت توصي عيالها يزورونهم بس صارت سالفة كبيرة بين حمــدة و ولد عمها اللي تحرش فيها و تكلمو عن حمـدة بشرفها و انها هي اللي تتحرش بـ ولد عمها بعدها منعتهم بـانهم يزورون اعمامهم و عماتهم.!!
حمد: عمره 26 سنة يشتغل في ابوظبي هندسة معمارية و هذا كان حلمه من كان صغير.!!
حمـــدة: عمرها 19 سنة.. و الحين هي ثاني سنة جامعة تخصص ادارة اعمال.!!





البــــارت الاول.!!


كـــان يمشي لمحاضرته لانه ما بقى عليها الا دقايق و هو مب منتبه للبنت اللي كانت مشغوله في ترتيب شنطتها.. و ضرب جتفه في جتفها و هي من الحوسة طيحت شنطتها و يلست تدعي على الشاب و هو ما عطاها ويه و كمل دربة لـ كلاسه.!!

حـــمــــدة: الله ياخذ هالاشكال.. دايما يتأخرون و يركضون شرات البوش بدون ما ينتبهون للي حولهم.. اوووووف منهم.!!
ريم (ربيعه حمـــدة): بـلاج تتحرطمين شرات العيايز.!!
حــمــــدة: هالاهبل ما يطالع يدامه و انا من الربشة طيحت شنطتي.. انا الحين ابا اسير محاضرتي لاني بتأخر.. يالله اشوفج ع خير حبوبه.!!
ريم: الله معاج و انتبهي ع نفسج.!!
حمدة: اوكي و انتي بعد انتبهي لنفسج و اشوفج بـ البريك.!!


في الكـــلاس.!!

كانت حمدة توها واصلة الــكـــــلااااس.. و شافت الكلاس مليان و الكل جاهز للمحاضرة و هي يلست مكانها و رتبت نفسها لانها كانت الدكتورة قريب و توصل المحاضرة.!!

قبل ما تدخل الدكتورة بـ دقايق حست بوجود حد عدالها رفعت راسها و شافت شاب شبه وسيم لانهم ب مهتم لـ شكله و لابس نظارة عريضة مغطي نص ملامح ويهه و كان شكله مضحك نوعا ما.!!
حــمدة في نفسها: بسم الله سكنهم في مساكنهم..
: هلا اخوي بغيت شي؟!!
...........: لا ابد بس انا هو نفس الريال اللي ضرب جتفج و ما وقف يساعدج بترتيب الشنطة.!!
حـــمدة: اهــــــــآآآ انزين اخوي.!!
.........: انـــا آســـف ع اللي صـــــــار.!!
حـــمدة: حـــصل خــــير اخوي.!!
دخلت الدكتورة و سلمت عليهم و الكل رد عليها السـلام و استعدو للمحاضرة.!!




في ابوظبي.!!

كانت يالسة في الكوفي شوب و تفكر كيف تدرج هالريال ناحيتها.. و هي تفكر و تخطط لمحته هو و ربعه اللي دخلو الكوفي و هم يسولفون بمواضيع كثيرة و يضحكون.!!

كانت تراقبه و قلبها يدق بسرعة ما تروم تستحمل بعده عنها و هي الحين تتمنى انها تكون عدالها و بحضنه << البنت جريئة هع.!!

دخلو الشباب و شافوها و اشر لها واحد منهم لها كانه يصبح عليها او يسلم عليها من بعيد و هي بدورها ابتسمت له و لوحت له بـ ايدها.!!
بــعدها الشباب يلسو على طاولة لـ ست اشخاص و هم كانو خمس.!!

^ نتعرف عليهم.!!

- مـــاجد: ولد غني عمره 24 سنة شكله جدا عادي بس ابتسامته تسحر كل البنات.!!
- ولـــيد: شاب مغرور وايد و ما يعطي البنات ويهه عمره 23 سنة و كل بنات اللي معاه في الشغل يتخبلن عليه.!!
- فــــارس: شـــاب متزوج و وسيم وايد عمره 28 سنة و هو مع حمد في نفس المكتب.!!
- حمد: سبق و ذكرناه و هو شاب وسيم متربي ماله بـ سوالف البنات و الحب.!!
- غـــانم: شخص مرح و حبوب من الكل و يحب يغايض في البنات عمره 24 سنة فيه من الوسامه بس مب شرات فارس و حمد.. و الشي اللي مب حلو فيه انه يغير من ستايله كل فترة و الشباب ينتقدونه.!!

بعد ما طلبو اللي يبونه بدأو بسوالفهم اللي ما تخلص من مقالب غــانم للبنات او فارس عن عياله و حياته اللي مبينه انها حلوة و انه مستقر مع بنت خالته و مرتاح.!!

نشت من مكانها سارت بكل ثقة لـ طاولتهم اللي كانو يالسين عليها الشباب.. وقفت فوق راسهم و قالت بـ دلع: هــــآآآآآي شــــبـــاب.!!
رد عليها فـارس بـ ابتسامة: هـــآآآآيآآآآآت.!!
غـــانم كان ناوي عليها من اول ما شافها امس في الكوفي و تاكد انها تبا شي و كان ماخذ احتياطه للمقلب.. طلع من مخبى ثوبه ((جيب الملابس)) صرصور مطاطي و كان شبيه بـ الصراصير الحقيقية و كان ماسكها ناطرها بس تتجرأ و تيلس حذالهم.!!

ولــــيد: اوووووووووف شو تبين واقفة فوق روسنا جنج نخله؟!
..............: بغيت استأذن منكم و اجلس معكم لان ما عندي احد اجلس معاه و دام اني اعرفكم قلت نقضي وقت البريك مع بعض.!!
غــــانم يتمصخر: وحليلج انتي روحج انزين ليش ما تعزمين ربيعاتج ييلسن معاج؟!
..........: وش تقول انت تعرف ان ما عندي خويات.!!
ولــــيد: ليش نسيتي فوز و هديل يا ست عبير؟!
عـــبير: انتو عارفين انهم متزوجات و يروحون للبيت في فترة البريك عشان يطبخون لازواجهم.!!
فـــارس: تفضلي اختي.. و انتو ابلعو لسانكم تراكم كلتوها بـقشورها.!!
عـــبير ابتسمت لـ فارس: تسلم خيو و ترا عادي متعوده على هالاثنين.. ما ادري وش مسويه لهم يكلموني كذا.. كأني ماكله حلالهم.!!
ولـــيد كان متنرفز بس ساكت و محترم اللي ع الطاولة بس وصل له مسج و كان من غـــانم يقول فيها ((لا تحاتي انا ببرد خاطرك فيها بس اصبر شويات)).!!
وليد رفع راسه شاف غــانم يغمز له بعينه بدون محد يلاحظه.!!
الجرسون وصل بـ الطلبيات و رتب الطاولة و استأذن منهم عسب يرجع لـ شغله و اكيد عبير طلبت منه اييب طلبيتها على هالطاولة و هو نفذ لها الطلب و استأذنهم و رجع لشغله.!!

عـــبير ((بنت سعودية عمرها 23 سنة تدرس بـ جامعة في ابوظبي و تعرفت على الشباب من خلال الدوام الصيفي لانها كانت تشتغل صيفي بنفس مكان عملهم)).!!


نخليهم يتهنون بـ اكلهم شويات.!! و نروح لـ دار الثقافة ((الشارجة)).!!

في الجامعة.!!

بعد ما انتهت المحاضرة نشت حمدة تبا تسير عند ريم ربيعتها اللي بعد ربع ساعة بتنتهي من محاضرتها.!!

و هي ماشية حست بـ حد يمشي وراها بس سوت طاف ما تبا تتاخر على ريم و ما همها اللي وراها و شو يبون منها.!!

وصلت الكافتيريا و يلست تنطر ريم و في هاللحظة تقدم عندها واحد شافته في الكلاس بس ما تعرف اسمه لانها ما تهتم باللي داخل كلاسها هاك الاهتمام و هي كانت في كلاس ريم بس غيرو كلاسها هالسنة و هي حاقدة على الادارة و اللي فيها.!!

شافها و هي اطالعه جي فـ قال: أنا ما أبا شي منج غير انج تسامحيني.. قولي اللي تقولينه بس و الله ما كان قصدي اني اضرب جتفج.!!
حمدة حطت ايديها ع راسها: لا حول و لا قوة إلا بالله.. يا اخ انا قلت لك حصل خير.. الحين انت شو تبا؟!
...............: و الله مابا شي ثاني بس حسيتج ما سامحتيني عسب جي لحقتج عسب اعتذر مرة ثانية.!!
حمدة كانت تبا ترد عليه بس قاطعتها ريم: انت ايه سير شوف ويهك قبل لا تلاحق بنات الناس و تراها مب من هالنوع اللي ترمس شباب فـ ريح راسك يا الشبح القبيح.!!
حمدة تضايقت من كلام ريم مع هالشـاب بس شافت شبح ابتسامة على محياه و قال: انا اسف مرة المليون و اعذريني اذا ازعجتج.. بـ الاذن.!!
حمدة كانت تبا تتكلم و تقول له وقف بس كـ العادة ريم: باللي ما يحفظك.. قبل لا تلاحق بنات الناس شوف شكلك بالجامة وع.!!
لف عليها و هو مبتسم: ان شاء الله و مشكورة ع النصيحة و شاف حمدة اللي كان ويهها متغير لونه و كان مبين عليها تضايقت من اللي صار ابتسم لها و طلع من الكافتيريا.!!

ريم اطالعت في حمدة: اوف ما بغيتي تفتكين منه من الصبح يراكض وراج و انتي كـ العاده اسكتي لين ييلسون ع راسج.!!
حمدة ما تحملت اكثر و هي اصلا ما كان عندها كلاسات ثانية و هي كانت متفقة مع ريم انها تنطرها لين تخلص من كلاساتها بعدها يرجعون بيوتهن مع بعض.!!
فـ حمدة اليوم ما تروم تنطر ريم تخلص من كلاساتها و سحبت شنطتها و طلعت من الكافتيريا و ريم مستغربة من حمدة و حركتها و تمت تنادي عليها و حمدة مسويه لها طاف لانها ابد ما تحشم حد.!!

راحت حمدة لـ سيارتها و انتبهت ان الريال اللي كان يلاحقها توه راكب سيارته الـ الانفنتي و حركها بسرعة و هالشي ضايق حمدة وايد.. مهما كان كل واحد له مشاعر و احاسيس و له الحق انه يتضايق من اسلوب ريم معاه.!!

حمدة حركت سيارتها الـ كادلك و هي مسويه طاف لـ فونها اللي يرن من يوم طلعت من الكافتيريا و كانت متاكده انها ريم و حطت فونها سايلنت تريح راسها منها.!!


((نبذة عن الشـاب.. اسمه فيــصل عمره 26 سنة هو ما يهتم في نفسه شرات ما ذكرت لكم من قبل و هو كان موقف دراسة و كان يشتغل بس بعدين قرر يدرس عسب يزيد من معاشه اللي ما قامت تعيشه شرات باقي ربعه و هو شخصيته غامضه و نوعيته ما يحب حد يحط في خاطره منه عسب جي كان يعتذر لـ حمدة وايد)).!!


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 05-01-2015, 12:35 AM
صورة مجنونه هواك الرمزية
مجنونه هواك مجنونه هواك غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي و ان ضاق صدري من همومي تنفستك/ مجنونه هواك


البـــــارت الـثاني.!!

دخــل حمد بيته و هو عارف ان حمدة و امه في هالوقت نايمات هو بـ العادة يرجع البيت وقت المغرب بس هالمرة استأذن الدوام و رجع البيت من وقت عسب امس حمدة خبرته ان امه تعبت شوي و ودتها المستشفى.!!

مر صوب حجرة امه و شافها موطية راسها ع الموسدة و كانت راقدة و واضح من شخيرها الخفيف.!!
سكر باب حجرتها بهدوء شرات ما فتحها و مر على حجره اخته حمدة و دق الباب بس ما سمع ردها فـ فتحها بهدوء و شافها راقدة ابتسم و سكر الباب.!!

تنهد و هو يفكر.!! (( انا الحين قالو لي ان خلاص شغلي بيكون دوم في ابوظبي و راح يعطوني بيت صغير هناك انا ليش ما اخذ امي و اختي معاي و الله مب حالة ادق درب من ابوظبي لـ الشارجة و اخلي اختي و امي في البيت روحهم)).!!

ســـار حجرته و اخذ الفودة معاه عسب يتسبح و ينتعش بماي بارد على هالجو الحار الكئيب.!!


بـ اختصار هاليومين اللي مرو على ابطالنا.!!
حمدة (( كانت تروح الجامعة بس ما كانت تروح صوب ريم و كانت تعرف ان ريم عندها عزه نفس و ما راح ادور عليها او تييها و استغربت ان الريال ابو نظارات مب متواجد في الكلاس و هالشي ضايق في حمدة وايد و عرفت بعدها انه انتقل من جامعتهم بعد اللي صار له)).!!
ســـارة ((خلصت من مذكراتها المجهولة و حطتهم بـ شنطة شبة كبيرة و رتبتهم.. و خلال هاليومين كانت تحس بتعب فضيع بسبب السهر و اليلسة الطويلة ع المذكرات و ارتاحت لما خلصت المذكرات و طاحت امس على بنتها بعد ما حست ان انهد حيلها بسبب مجهول مع ان حمدة ما كانت تخليها اتعب نفسها في شغل البيت)).!!
فــــيصل ((طبعا مثل ما عرفتو انه انتقل لـ جامعة يديدة بسبب اللي صار و كانت اخته معاه في جامعته بس سحب اوراقها معاه و قرروا انهم يبتعدون عن هالجامعة و عن اللي فيها لان ريم ما خلت حتى اخت علي في حالها)).!!


حمدة نشت من رقادها بعد ما ازعجها صوت الفون اللي كان يرن ردت على المتصل بدون ما تنتبه.. بصوت كله نوم: ألـــوووو السلام عليكم.!!
.....: و عليكم السلام بـ احلى بنت في هالدنيا.!!
نشت حمدة من رقادها زايغة: منــــــــو معاي؟!
..........: أفـــــــاااا.. نسيتيني يا حلوة.. نسيتي حبيبج.!!
حمدة بعدت الفون عن اذنها و يلست تشوف الرقم الغريب: أنت منو؟!
.........: أفاااا يا بنت عمي نسيتي حبيبج اللي تموتين فيه.!!
حــــمدة هي زايغة: عـ.... عــــاددددل.!!
عـــادل: فديت اسمي ع شفاتج.. موااااااح.!!
حمدة جزت منه ((انقرفت منه)) و سكرت الفون بـ ويهه.!!


حمد نش من رقادة بعد ما تسبح.. و لبس له كندورة و لف عصامته على راسه عسب بعد شوي بيحاوط مع ربعه.!!

شــــاف اخته و امه يالسين في الصالة.. و كانو يسولفون في موضوع زواجه لانهم يبون يفرحون فيه و هم فاتحوه بـ هالموضوع قبل شهر و هو قال يصير خير و ما فتح الموضوع مرة ثانية.!!

ابتسم لهم و على يلستهم الحلوة و اكيد حاطين فواله مع الشاي و القهوة و الحلوى العمانية.. دخل الصالة بهدوء كـ عادته.!!
حمد: الســـلام عليكن يا اغلى من سكن دنياي.!!
ام حمد بـ فرحه: و عليك السـلام فديتك.. تو ما نور البيت.!!
نشت حمدة تسلم ع اخوها بعد ما هو لوى ع امه ((حضنها)) و باس راسها.!!
بعد اخذ الاخبار تكلمت ام حمد: هااااه فديتك ما بتفرحني فيك؟!
حمد: فديتج غناتي و الله انا مب مستعيل ع الزواج و المسؤولية روحي متغربل في الدوام بس ابشرج بستقر هناك في ابوظبي و عطوني بيت يلمنا كلنا فـ يا حلوات انا ابغاكن تشيلون اغراضكن خلال هالاسبوعين ننتقل هناك و مابا اعتراض.!!
ام حمد: شوف فديتك انا ما عندي اي مانع بس اختك باقي لها شهرين و تخلص الكورس هذا.. حرام تخرب عليها و يمكن هناك ما ترتاح و هي ما بقى لها شي.!!
حمد اطالع في حمدة: عشان خاطرج يا الغلا كله بنطول مدة ترتيب القش لين بعد شهرين و اباج تنتبهي لدروسج و لا تشيلين هم القش كل يوم ع الاقل رتبي ع الخفيف.!!
حمدة استحت من اخوها لانه وايد حنون عليها: تسلم لي يا غلى هالكون كله.!!
حمد ابتسم و هو مرتاح: شوفي يا اماية انا بتزوج بعد ما نستقر في ابوظبي و نتعود ع المكان و امورنا تمشي على خير.. مش تقولين مسوي لي طاف بس و الله يا الغالية انا روحي متغربل فـ مابا اتعب بنت الناس معاي.!!
ام حمد: فديتك غناتي اللي تبا بيصير و الله يسهل علينا امورنا و تمشي على خير و سهاله.!!
حمد و حمدة: اللهم امين.!!
حمد نش بعد ما شرب الشاي و القهوة: يالله فديتكن انا ساير احاوط مع الربع و بالكثير الساعة 10 انا في البيت.. تامرون على شي.!!
ام حمد و حمدة: سـلامتك و انتبه ع روحك.!!
باس حمد راس امه و ابتسم لاخته و ظهر من البيت و هو مرتاح و قرر هو و ربيعه يطلعون صوب محلات الاثاث و مستلزمات البيت عسب يشوف الاغراض و يعفش بيته اليديد.!!



في مكان في الامارات.!!
كان فــيصل يالس مع اخته اللي انتقلو من الجامعة و من الشارجة بكبرها عسب اخته تعبت من كلام ريم و عرفت من كلامها ان لها ربيعات في كل جامعة في الشارجة و كلمة منها راح ينكدون عليها عيشتها و هي اول سنة لها في الجامعة و ما حب فيصل ان اخته الوحيدة تتعقد من الجامعات و الحياة الجامعيه لانها يتيمة و ما حب حد يزعل بنته و اخته و كل دنيته.!!


دخلت عليه اخته و هي شايلة بـ ايديها صينيه العشا.!!
عــايشة: تفضل فديتك هني و عافيه.!!
فيصل: ع قلبج.!!
و يلسو ياكلون بـ هدوء و ما ينسمع غير صوت التلفزيون.!!
بعد العشا لموا العشا مع بعض و عـايشة بعدها يلست تنظف الصحون و فيصل حب يساعدها في تنظيف طاولة الاكل.!!
خلصت عايشة من الغسيل و تفاجأت ان فيصل منظف طاوله الاكل.!!
فـــيصل: هاااااه شو رايج بـ اخوج؟!
عايشة بـ احلى ابتسامة: فديته دوووووم شـــاطر و حبيب قلبي بعد.!!
فـــيصل يسوي روحه مستحي: اويه يا بنت انا استحيت.!!
عـــايشة فلعت عليه الفودة اللي كانت بـ ايدها ع ويهه: مـــــالت ينقال انك استحيت هههههههههه.!!
فيصل شل الفودة و ويهه ما عليه اي تعبير،، و اطالع في عايشة: عواش يا الدبة انا اخوج العود جي تسوين فيني وين بتسيرين عني يعني.. تعــــالي خليني اهفج بـ كف يسنعج.!!
و نش يركض وراها و هي تصرخ و تركض تشرد عنه كانت تعرف انه يتمصخر بس مع ذلك كانت خايفة منه.!!

((الله يدوم عليكم المحبة)).!!


في الشــارجة.!!

ام حمد نشت ترتاح بـ حجرتها لانها قالت لـ حمدة انها تحس بتعب بسيط و وصتها انها تنتبه ع اخوها و تشوف شو يبا عشا و تسوي له او تتصل عليه و تجهز له قبل لا يوصل و خبرتها ما توعيها لانها ما تبا تاكل العشا.!!

ســـارت توطي راسها و بنتها حمدة اتصلت على حمد و خبرها انه بييب لها عشا من مطعم و هي تختار المطعم اللي بخاطرها و هي اختارت و قالت شو تبا و هو ما رفض لها طلب و خبرت اخوها ان امها ما تبا تاكل شي و بعدها سكرت من عنده.!!



هي بعد ما خبرت اخوها نشت تطمن على امها اذا راقدة او تبا منها شي.. لانها تعرف امها مرات تحتاج شي و تتعايز تنش.. وصلت حجره امها شافت امها راقدة و الدليل شخيرها الخفيف.. ابتسمت حمدة و رجعت يلست في الصالة اطالع الافلام في قناة mbc 2.!!



حست بـ الملل و نشت سارت المطبخ و قررت تسوي هوت جوكليت.. و حطت حليب و نوتيلا و خلطتهم و ضافت شوي من النسكافيه و هي مشغوله بـ الهوت جوكليت دخل عليها حمد و هو يشم ريحه النوتيلا الطاغية ع ريحة المطبخ ابتسم لها.!ّ!
حمد و هو مبتسم: ياااااووووويييييل حاااااللي ع الريحة النسكافية و النوتيلا.!!
حمدة ضحكت عليه: هههههههههههههه بلاه حالك فديتك.!!
حمد: اخخخخخخخ ريحة القهوة و النوتيلا عذاب.. يالله بسرعة خلينا نتعشا و بعدها نسهر على فيلم يايب معاي فيلم maleficent و مثل ما وعدتج لاني ما رمت اوديج السينما بسبب ظروفي.!!
حمدة من الفرحة تمت تناقز بمكانها: فديتك و الله الحين احط السفرة ع طاولة الاكل و بعد نشوف الفيلم و نشرب هوت جوكليت اللي تموت عليه.!!
ابتسم حمد لانه يستانس لما يشوف اخته الوحيدة مستانسه على شي تافهه بنظره.!!
ركضت حمدة تحط السفرة و ترتب الاكل ع الطاولة و هالشي صار يدام عين اخوها اللي كان يدعي لها بـ الزوج الصالح و حياة حلوة في المستقبل.!!



في ابوظبي.!!

كانت يالسة بالكوفي شوب مع ربيعاتها ((فوز و هديل)) و كانت مقهورة وااااايد من غـــانم لانه سوى فيها مقلب ما كانت تتوقعها.!!

نرجع لـ هاك اليوم شويات.!!

يلست معاهم و بعد ما الجارسون رتب الطلبيات يدام الكل و استاذن و راح يكمل شغله.. غـــانم غمز لـ ولـــيد و خبره انه بيبرد قلبه عليها و ولـــيد كان ينطر هالشي و هم ياكلون و يسولفون غــــانم طلع الصرصور من مخباه و عقها على عبير لما هي كانت تبا تشرب النسكافيه و لما حست بـ الصرصور عليها عقت كل اللي بـ ايديها و ركضت بعيد عن الطاولة.!!

ولـــــيد و غــــانم نقعو من الضحك على شكلها و الحركة اللي سوتها و حمد ما رام يمسك نفسه لانه انتبه على غــانم لما غمز لـ ولـــيد و كان عارف انه مخبي لها مفاجأة و نقع ضحك هو الثاني و كل اللي ع الطاولة تمو يضحكون عليها و هي عصبت و ضربت غـــانم كـــف قوي و طلعت من المكان.!!

و هي قالت لـ ربيعاتها ((فوز و هديل)).!!
فوز: استغفر الله يا عبير ما كان لازم تعملي كذا.. انتي ناسية انك ضيفة في بلادهم.. و غير كذا من متى بناتنا يطقون العيال.!!
عبير معصبة: فوووووووز انا يعمل فيني كذا.. من هو عشان يعمل كذا هااااه؟!
فوز: لا حول و لا قوة إلا بالله و انتي وش اللي وداك عندهم؟!
عبير ما ردت عليها لانها تكلمها شمال و فوز ترد عليها يمين و هذا طبيعة فوز لو عرفت ان خويتها هي الغلطانة.!!
تدخلت هديل: بنــــات شو اللي صار عليكم كنتو سمن على عسل.!!
عبير: ما تشوفي خويتك هاذي احاكيها شمال تجيني يمين.!!
فوز: لانك تعرفي انك الغلطانه و ما الوم الرجال يعمل فيك مقلب.. ما عندك كرامه يا بنت؟!
هديل: عــبير حبيبتي كلام فوز صح يعني شنو شعورج و انتي منهانة جدام غـانم و أصدقائه؟!
عــبير: جاتنا الثانية انا الغلطانة اكلمكم في هالموضوع خليتو كل الغلط علي انا.!!
نشت عبير من مكانها و راحت عند الدريول اللي كان واقف في المواقف ينطرها تخلص.!! فوز تنهدت من هالبنت لان راسها يابس و تدري انها راح تدخل نفسها في مصايب لا صارت و لا استوت.!!

((فـــوز: بنت سعودية تدرس في الامارات بعد ما تزوجت من ولد عمها الاماراتي و عايشه معاه في ابوظبي مكان مقر عمله.!!))
((هديـــل: بنت كويتيه تدرس بـ الامارات و هي متزوجه من كويتي يشتغل في الامارات)).!!



نهـــــــاية البــــارت.!!


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 4
قديم(ـة) 05-01-2015, 12:40 AM
صورة مجنونه هواك الرمزية
مجنونه هواك مجنونه هواك غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي و ان ضاق صدري من همومي تنفستك/ مجنونه هواك


البــــارت الثـــالث.!!

مر شهر على ابطالنا.!!

حمد: ((كان طول يومه من الدوام الى البيت عسب يجهزه قبل ما تخلص اخته امتحاناتها و بعدها ينقل القش للبيت بـ هداوه.!!))
ســـارة: ((كل يوم تحس بـ تعب اكثر عن اليوم اللي قبله و ما تخبر بنتها حمدة عسب ما تشغلها عن الامتحانات.!!))
حمدة: ((حياتها امتحان في امتحان و تجتهد في دراستها عسب تييب علامات حلوة.. و قبل لا ترقد ترتب اغراضها في الكراتين.. و كل يوم تفكر بـ صاحب النظارة و شو صار عليه لانها تحس بـ انها السبب باللي صار معاه.!!))
فــيصل: ((حصل له على شغل و دخل الجامعة مع اخته و ارتاحو هناك لانهم ما يعرفون حد و لا حد يعرفهم و كانو بس يهتمون بـ دروسهم و امتحاناتهم اما فيصل كان يتعب بسبب الشغل و الامتحانات و مدير دوامه خفف اوقات دوامه بعد ما وعده فيصل انه راح يشتغل شغل اضافي بعد الامتحانات.!!))
ريم: ((كونت لها صداقة ثانية و ما اهتمت بـ حمدة و اللي صار معاها في هاك اليوم و يتصادفون مع بعض في بعض الاوقات و بينهم سلام بس.!!))
عــبير: ((ما قامت تشوف الشـباب بعد ما فكرت بـ المصيبة اللي هي فيها و ان غــانم مستحيل يعدي الموضوع على خير.!!))
غـــانم: ((متحلف في عبــير و ربعه هدوه و قالو له لا يحط راسه من راسها و اللي صار صار و هو طبعا هدى و استغفر ربه و كمل يومه عادي بدون ما يعطيها اي اهتمام.!!))
باقي الشباب ((فارس و وليد و ماجد)) عايشين حياتهم طبيعيه.!!


في الشـــارجة.!!

حمدة كان باقي لها اخر امتحان و هي يالسه مع امها في الصالة و يدامهم الفواله و القهوة و الشاي.!!
ام حمد: فديتج خفي على عويناتج.!!
ابتسمت حمدة لـ أمها: امايه لا تحاتين ترا و الله ما يمديني احج راسي من كثرة المواد و اصلا ما بقى شي هانت اليوم اخر مذاكرة لي و باجر اخر يوم لي في الجامعة و بعدها بفتك.!!
ام حمد: الله يسهل عليج حبيبتي.. إلا اقول لج حمدة انتي كلمتي الادارة عسب ينقلون اوراقج بعد الامتحانات.!!
حمدة: لا فديتج باجر انا بقول لهم خفت اكلمهم هالايام و يسوون فيني حركه نذاله و ما امتحن هني و ما اعرف ارضي من سماي.!!
ضحكت ام حمد على جملة بنتها و استانست على حرصها بـ انها تكمل دراستها.!!
كانت تبا تسألها بس قطع عليهم دخول حمد: هووووود يا اهل البيت.!!
ام حمد و حمدة: هدااااا حياك.!!
دخل حمد و هو منزل راسه.. استغربن ام حمد و حمدة من حركته و استغربو ليش استأذن قبل لا يدخل البيت.!!
ام حمد: بــلاك فديتك منزل راسك؟!
حمد رفع راسه يتفحص المكان ما شاف حد غريب عندهم: هــــاه.. اماية انا شفت سيارة حذال باب بيتنا توقعت عندنا ضيوف و لا شي.!!
ام حمد: لا فديتك ما عندنا ضيوف يمكن يتهيأ لك.!!
حمد: بالاول تحسبته ولد عمي بس لما شفت السايق قلت لا عمي ما عنده دريول.!!
حمدة زاغت و عرفت ان ولد عمها عـــادل متنكر و ياي صوب بيتهم و حمد ما لاحظ هالشي.!!
كملو يومهم بـ السوالف و حمدة استاذنت بعدها عسب تكمل مذاكرتها فـ حمد و ام حمد سكتو عنها عسب تيلس معاهم و تذاكر.!!



في مكان ما في الامارات.!!

فـــيصل اليوم خلص امتحاناته و مرتاح من هم الدراسة بس كان يجهز عسب يسير الدوام من الظهر لين اخر الليل و طلب من اخته ما تفتح الباب لاي حد.!! و عايشة كانت تذاكر باقي لها امتحانين و تخلص.!!

بعد ما باس راسها.. طلع من الشقة اللي ساكن فيها و دعى من كل قلبه ربي يحفظ له اخته و يحميها.!!


اما عـــايشة ما اهتمت لاي شي غير المذاكرة و يلست تذاكر الين وقت متاخر.!!





في ابوظبي.!!

كان غـــانم ع البحر روحه كان يبا يغير جو.. و هو يمشي شاف عبير كانت تذاكر و فارشه لها حصير و هو قال: خل تولي هالمعفنه ما ادانيها بعيش الله.!!

و مشى لين وصل صوبها و هي شافته فـ تكهربت مكانها ما توقعت تشوفه في هالمكان.. و سوت روحها مب مهتمه و كملت مذاكرتها.!!
لما وصل صوبها.!!
غــــانم: اووووووف شو هالضيجه اللي حاس فيها.!!
عــبير: لا رد.!!
غــــانم: جني اشم ريحه عفن في المكان.. وع لاعت جبدي.!!
عـــبير: هاي ريحتك انت ابعد عني خلني اعرف اقرا لي كلمتين و افهمهم.!!
غــــانم: انا اقول المكان صار يلوع بالجبد اثاريج منزرعه هني.!!
عبير شلت كتابها و سارت صوب الدريول و بشكارتها لمت اغراضها و الحصير و حطتهم في السيارة و غـــانم ميت ضحك عليها.!!
غــــانم: بــــاين عليج الخوف يا الجبانة.!!

و ركض بعيد عن المكان.!!




في اليوم الاخير لـ حمدة في الجامعة و اخر امتحان لها.!!

كان باقي لها ربع ساعة و تخلص امتحانها.!!
حست بـ واحد يدقها من ورا و يهمس: غششيني يا الزلمة.!!
حمدة ما عطتها ويه لانها تعرفها دوم جي حمدة تذاكر و تغش منها و بالاخير هي تييب درجات حلوة اما حمدة فـ لا.!!
بعد ما خلصت من الامتحان نشت من مكانها سلمت ورقتها للمسؤول و طلعت من قاعة الاختبار و هالشي نرفز خلود اللي كانت يالسه وراها.!!

و هي تمشي رايحة للادارة بنت عم خلود وقفت بويهها.!!
خديجة ((بنت عم خلود)): انتي منو عسب ما تغششين بنت عمي هاااه!؟
حمدة: انا مب ملزومه اغششها و منو قال لها ما تذاكر؟!
خدوي: انتي بتندمين على هالشي و الله ما بعديها لج.!!
حمدة: اوك بنطرج.!!
خدوي: شوفي السنة اللي ياية بتشوفين شي ما عمرج شفتيه.!!
و مشت عنها خديجة و حمدة ماسكه ضحكتها.!!
حمدة في نفسها: ((المسكينه ما تعرف اني اليوم بطلب منهم نقل اوراقي لجامعة في ابوظبي)).!!

اتصل عليها حمد و خبرها تنقل اوراقها لاحد جامعات اللي هو متأكد انها راح ترتاح هناك.!!


بعد ما خلصت من الادارة كانت تمشي عسب ترجع البيت.. شافت سيارة ولد عمها و زاغت وايد ركبت سيارتها بسرعه عسب تشرد عنه بس هو فتح باب سيارتها و هزأها يدام البنات و الشــباب.!!

عــــادل: و اخــيرا حصلتج يا بنت الـ............ .!!
حمدة حطت ايديها ع فمها: ثمن كـــلامك يا ولد عمي.!!
عــــادل: انتي شفيج ادق عليج و انتي تتهربين مني.!!
حمدة: هالشي كيفي مالك دخل فيه موليه.. ارد و لا ما ارد.!!
عـــادل: بعد ما علقتيني فيج الحين تقولين كيفج.. صدق انتي ..........!!
هالوقت مسكه واحد من ثوبه و لفه صوبه و ضربه بكس ع ويهه و تضاربو و كل البنات يلسو يصارخون و الشــباب سرعو يبعدونهم عن بعض.!!
حمدة: أهــــــئ أهـــــــئ حمد دخيـــــلك هــــده عنك.. بتــذبحه.!!
الشــــباب رامو يبعدونهم عن بعض و كان عـــادل ويهه كله دمان و حمد بس تحت شفته دم بسيط.!!
حمد تفل بويه عادل: تــــفو على هالاشكال.. ما اتشرف تكون ولد عمي و من لحمي و دمي.!!
عـــادل شل ســفرته ((شماغة – غتره)) و طلع من الجامعة و هو يسب و يلعن.!!
اما حمدة ركضت عند اخوها و شافت اليرح البسيط تحت شفته و حضنته حــيل لانها كانت خايفة عليه وايد.!!

بعدها حمد طلب منها تركب سيارتها و يسيرون مع بعض البيت.. بس هي ما رضت و قالت تبا تسير البحر معاه بـ سيارته لانها الحين ما تروم تسوق.!!

حمد: من عيوني غناتي الحين يالله خلينا نطلع من هني شوفي الكل يطالع فينا.!!
حمدة ما اهتمت فيهم و سارت تسكر سيارتها و شلت شنطتها و ركبت سيارة اخوها يدام عين البنات و الشباب.!!


في بيت ام حمد.!!


كانت ام حمد ترتب اغراضها داخل الشنط و بعضها تحطها في الكراتين عسب ما تبا اتم في الشارجة اكثة تحس بـ ضيجه قوية من المكان من لما تكلمو عن بنتها و عن شرفهم و تكلمو عن ريلها اللي تغير من بعد ما كان سكير.!!



و هي تشيل و ترتب ملابسها في الشنطه شمت ريحة الغــاز.. مشت سارت للمطبخ عسب تسكر الغــاز.. لما وصلت صوب اسطوانه الغــاز لاحظت انه مسكر و الريحة مب من المطبخ.. زاغت و استغربت من مصدر الريحة.!!


مشت لصوب الصــالة بعدها سمعت صوت انفجار في المطبخ و شافت الحريجة في كل مكان في البيت و هي ربعت للباب تبا تشرد بس الباب كان مسكر و كأن الشخص متعمد يسوي هالشي ربعت و سارت فوق صوب شنطة المذكرات و حطته تحت السرير عسب ما تتأذى الشنطة وايد و ما يحترق الكتب.!!

سمعت صوت انكسار في الجامة اللي في الحجرة اللي هي فيها و شافت النار ياكل في الحجرة و يلست تكح و تتشهد لانها عارفه ان اليوم يومها و مافي مفر.!!


سلمت امرها لله و كانت تدعي من كل قلبها ربي يحمي اولادها من شر عباده.. و فكرت تطلع من الحجرة و طلعت بس هي مب رايمة تتنصخ ((تتنفس)) لان المكان كله نار و مافي اكسجين نهائيا.. و ما حست بـ عمرها إلا و هي مغمي عليها صوب الدري و طاحت من فوق لين تحت و الدمان مالي ويهها.!!


نهـــاية البــــارت.!!


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 5
قديم(ـة) 05-01-2015, 02:02 PM
صورة Sinyowrh Sarah الرمزية
Sinyowrh Sarah Sinyowrh Sarah غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي و ان ضاق صدري من همومي تنفستك/ مجنونه هواك


حمااااااااااس

ننتظر التكملة يالغلا و الله يوفقك بالفاينل يااارب
و مشكووورة ع الدعوة

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 6
قديم(ـة) 05-01-2015, 07:20 PM
صورة مجنونه هواك الرمزية
مجنونه هواك مجنونه هواك غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي و ان ضاق صدري من همومي تنفستك/ مجنونه هواك


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها sinyowrh sarah مشاهدة المشاركة
حمااااااااااس

ننتظر التكملة يالغلا و الله يوفقك بالفاينل يااارب
و مشكووورة ع الدعوة

يسلمووووو فديتج و ان شاء الله اليوم انزل بارتين.!!


اللهم امين و يوفق كل الطلاب.!!
العـــفو فديت روحج..!!


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 7
قديم(ـة) 05-01-2015, 07:22 PM
صورة مجنونه هواك الرمزية
مجنونه هواك مجنونه هواك غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي و ان ضاق صدري من همومي تنفستك/ مجنونه هواك


الـبـــــارت الرابــــع.!!


كانو يالسين صوب البحر و اشترى لها ايس كريم تبرد على قلبها بعد اللي صار.. ما كان متوقع ولد عمه يوصل لـ هالمواصيل و يتكلم عن اخته يدام البنات و الشباب.. و دعى من كل قلبه ما يتوفق في حياته مولية..!!

كانت تاكل الايس كريم و تفكر بـ اللي صار لها في الجامعة م نشت من سرحانها على صوت اخوها حمد يرمس واحد و يخبره يسير ياخذ سيارة اخته من الجامعة و خبره ان في مكتبه شي مفتاح اسبير لسيارة اخته و هو ما رفض طلبه و سار اييب سيارة اخت حمد اللي عمره ما قصر معاه بشي.!!

حمدة: حمد انا احس بضيجه و احس بيصير شي ينكد علينا عـــ......
حمد سكر حلج اخته: اوووووووص.. استغفري ربج و عمرج لا تقولين هالشي لا صدق يصير.. اوكي فديتج.!! ((وهو يبتسم في ويهها))
ابتسمت حمدة مع انها مب مرتاحة ابد.. حمد: يمكن تحسين جي بسبب اللي صار معاج قبل شوي.!!
حمدة هزت جتوفها: ما ادري بس........ خـــلاص حمد دخيلك خلنا نرجع البيت و اكمل لم اغراضي عسب اليوم نسير ابوظبي ما ابا اتم و لا دقيقة هنا.!!

نش حمد و مسك ايد اخته و مشو لين السيارة و الاخ يبا يدلع اخته ففتح لها باب السيارة و ركبها و سكر بابها و هو يبتسم لها لانها غدت طماط.!!

و ركب هو صوب السايق و مشى فيها و خبر ربيعه اللي كان توه واصل الجامعة انه اييب موتر اخته صوب بيتهم و ربيعه ما رفض له طلبه.!!


بـــعدها ركبو السيارة و دربهم للبيت يحتاج له نص ساعه بس حمد وقف عند ستاربوكس و طلب له و لاخته لانه يعرفها تحب تشرب الموكا.. فـ حب انها تنسى الضيجة و تستانس شوي بس.!!


دخل موتره و شافها تطالعه بـ استغراب: شووو هـــاااا؟!
حمد بـ ابتسامة حلوة: موكا اللي يحبها قلبج.!!
حمدة: ترا مافي مكان له ليش تعنيت و اشتريت لي و انا مالي نفس فيه.!!
حمد: لان اليوم كان اخر امتحان لج و اليوم كان اخر يوم لج في الجامعة و اليوم راح تسيرين ابوظبي و تنسين هم الجامعة و اللي فيها.. شو تبين بعد؟!
حمدة ضحكت: مابا غير سـلامتك.!!
ابتسم حمد: هيه خلج جي يا النكدية من الصبح بوزج وارم علي.!!
ضحكت حمدة على جملة اخوها: اونه وارم ياخي كنت متضايجة و اي وحدة لو مرت اللي مريت فيه يمكن تسوي اكثر عني.!!
حمد: عيشي حياتج يا بنت الناس وش لج بـ النكد.. ترا الدنيا الا هي يومين.. استانسي يا حلوة.!!
حمدة: دامك معاي وشلون ما استانس إلا اطير من الوناسة بعد.!!

حرك حمد من الستاربوكس و قبل لا يوصل بيتهم شاف الدخان الصاعد في صفحة السما الزرقا.. في نفسه ((خير اللهم اجعله خير)).!!

و شــــاف بيتهم يحترق و النار تاكل بيته اكال و الدخان تتطاير من كل مكان هو ما رام يتحرك بس شاف حمدة اللي تمتلك القوة في هالاوقات تنطلق من عند السيـــارة لـ صوب البيت الين وقفها رجل المطافي.. و هي تصرخ عليه و تصيح من كل قلبها.!!

حمــــدة: يــــــــــــــمــــــــــــــــــــــــــاااااااا اااااااااااااااااااهـ.. أهئ أهئ امي داخل دخيلك طلعها امي مريضه دخيلك اخوي طلعها دخيلك.!!
ســـالم (رجل الاطفاء): اختي امج نحن طلعناها و هي الحين في مستشفى الـ...... اما البيت نحن راح نحاول نخمد الحريق بس نــ........
ما كمل كلامه لانه شافها تراكض صوب شـاب كان حاط ايديه ع راسه و يتمتم بصوت واطي و ما عرف شو يقول.!!
حمدة: حمد فديتك امي خذوها للمستشفى دخيلك مب وقتك وقف و وصلني هناك.!!
حمد ما رام يتكلم تم على هالحالة و في هالوقت وصل ربيع حمد ((خــالد)) اللي طلب منه اييب موتر اخته للبيت.!!

و شـــاف حمد في هالحالة و عرف انه يحتاجه الحين اكثر من بعدين.. ربع عنده و مسكت جتوفه و كلمه: حمــــــــــد انت سامعني.. حــــــمـــــد اصحى.!!
بس حمد لا حياة لمن تنادي.. فـ اضطر خــالد انه يصفعه و هنا حمد حس بعمره و دموعه نزلت: خــــ..... خــالد امـــاية داااخـــل.!!
حمدة: حمد فديتك امي في مستشفى الـ...... بسرعه اخوي خلنا نسير لها.!!
نش حمد كان يبا يسير هو و اخته المستشفى بس خـــالد ما طـــاع و خذهم هو بموتر حمدة لان اخوه وصله جامعة حمدة بعدها قال له خالد بتصل فيك لما اوصل الموتر لـ صاحبه.!!


المهم انهم ســارو و حاله حمد و حمدة ما اطمن كل واحد قلبه ياكله على امه.. و كل واحد فيهم كان يدعي لها بـ الصحة و العــافية و انها تكون في احسن حال و ما تكون في حالة حرجة.!!


في مكان ما.!!

كان فيصل متضايق من دوامه و هالشي مبين عليه لانهم ضغطو ليه اكثر من اللازم و استحملهم بس الحين وصل حده منهم و اخته عايشة تهدي باله و تكلمه بالهداوه لانهم ب بسهوله تحصل لك على وظيفة.!!

فيــصل: و الله يا عواش انه واصل حدي منهم يعني انا اداوم اكثر من 12 ساعة و كل الموظفين يشتغلون بس 12 و يطلعون و انا على اساس اشتغل لهم شغل مظاعف بس اسبوع بس اليوم سكرتير المدير يقول المدير طلب مني اخبرك ان المدة طولت اكثر من اسبوع و انا بس ناطر اخلص هالاسبوع و بسير اتفاهم مع المدير هذا.!!
عايشة: فـــيصل يمكن السكرتير تكلم بلسان المدير و المدير ما يدري ابا منك تهدى و يوم الخميس اللي هو اخر يوم للمدة تسير للمدير و تقابلة و قول للسكرتير انك تباه في موضوع شفته بـ احد الملفات و شيل معاك كم ملف عسب ما يشك في الموضوع.!!
فــيصل: ما اتوقع هالشي ابدا لان المدير حريص على كل شي و مابا اسوي مشاكل من اول اسبوع.!!
عايشة: عيل تحمل شوي يا اخوي عشان خاطري ياخوي.!!
فيصل ابتسم لاخته و دلوعته: فديتج حبيبتي انتي بنتي و اختي و كل دنيتي.. بتحمل و الله يكون في عوني روحه درب الدوام مرض.!!
ضحكت عايشة: ربي يكتب لك في كل خطوة حسنة و في كل تعب فرج قول امين.!!
فيصل يرفع ايديه: اللهم امين.. بس تعرفين شو اللي مضايقني في الدوام؟!
عايشة مستغربة: شو ياخوي؟!
فــيصل يأشر على ويهه: هالويه اللي كل ما ابتسمت شفت بويههم ضحكات و في اشخاص يكتمون ضحكاتهم بس و الله هالشي يضايقني.!!
عايشة: فـــيصل.. انا بقول لك شي و انت كيفك تتقبل هالشي و لالا.!!
فــيصل تربع و اندمج مع اخته: دخيلج اطربيني.. شو عندج.!!
عـــايشة: الله يسلمك...........


في ابوظبي.!!

فارس و ماجد و غــانم و ولــيد كانو يرتبون بيت حمـــد لانه قال لهم ان اليوم بييب اهله ابوظبي و يبا يشوف كل شي جاهز و كل واحد واقف فوق راس عامل و يشرف عليهم و يصدرون الاوامر في بعض الاحيان.!!
فـــارس: ياخي حمــد جنه تأخر هو قــال ع العصر انا بكون عندكم.!!
مـــاجد: الغــايب عذره معــاه و ثــانيا نحن ما خلصنا شغلنا بـاقي لنا التشطيبات الاخيرة و غرف الحريم نحن رتبناها بـ شكل و طلبنا من البشاكير يسألونهن لو يبون يغيرون من اماكن العفش.!!
غـــانم: اهـــا.. جي اوكي و الحين انا اشرفت على المطبخ و انتبهت ان اخلي كل شي نظيف و مرتب بس اكيد شي اخطاء في اماكن بعض الاغراض بس اللي علينا سويناه هههههههههه.!!
ولــــيد: ههههههههه ما اتخيل حاط الجدر في الثلاجة و حاط الدياي في الكبت هههههههههه.!!
كلهم ضحكو حتى غــانم: ياخي اسكت الحمدلله تعلمت ان الدياي في الثلاجة و الجدر في الكبت بس احاتي الخواشيق ((الملاعق)) و باقي اغراض الطبخ مب حاطهم في المكان المناسب.!!

فـــارس: و لا عليك الحين سير خبر البشاكير يرتبون اماكن الاغراض و يعدلون في المطبخ لو في شي غلط.!!
ربع غــانم صوب الاثيوبيات اللي كانن يساعدن العمال في ترتيب البيت: فــريدة و ســعادة.. ممكن تييون معاي المطبخ شوي.!!
البشاكير لحقو غــانم للمطبخ و طلب منهن يشوفون الاغراض و يرتبونه و هن ما عارضو.. و عدلو اماكن بعض الاغراض و هن متحمسات يشوفن صاحبة البيت و يستقبلون اصحاب البيت بـ كل مودة.!!

^((الاثيوبيات شاطرات في ترتيب البيت بس كيدهن يودينا في داهيه.. الله يحفظنا من شرهن)).!!



في المستشفــى.!!

وصلو حمد و حمدة و معاهم خــالد اللي وعد نفسه ما يهد حمد إلين يتطمن عليه و على امه.!!

ربعت حمدة صوب الطوارئ تسال عن امها و حمد ريوله نملت ما رام يمشي شرات حمدة اللي كانت تربع و تسال و تحاول تمسك اعصابها.!!
خــالد: حمـــد بـــلاك وقفت ياخوي؟!
حمد: خــلود و الله ريولي نملت اخاف اكمل مشي و اسمع خبر يحطمني.!!
خــالد ســاند حمــد: اذكر ربك و انا اخوك ان شاء الله ما صابها شي و ان شاء الله بس شي خفيف.!!
حمد يتنهد: ان شـــاء الله.. يا رب لا اسألك رد القضاء و لكنني اسالك اللطف فيه.!!
خــالد: يالله ياخوك امش خلنا نلاحق على اختك لانها دخلت داخل و جني الا سمعتها تقول هي في حجرة العمليات.!!
حمــد مشى مع خــالد و ســارو صوب حمدة اللي كانت واقفة يدام بــاب العمليات تنطر حد يطلع و يبشرها بـ ان امها ما بلاها شي.!!


بــعد ســـاعتين شــافو امهن ساحبينها ع السرير من حجرة العمليات و يبهتها عليها شاش و لزاق في مناطق ويهها و الاكسجين على ويهها هالمنظر خلا حمد و حمدة يتيبسون في مكانهم و ما يتحركون.!!

حمدة تهمس: بـــلاها أمـــاية؟!
حمد: دخيلج قولي لي اني حلمان و ان هالشي كله حلم و اماية ما بلاها شي و انها في البيت.!!
خـــالد بصوت شبه مسموع: اذكرو الله شو هاااه.. الحين اباكم تقوون عماركم انتو مب يهال جي تكونون.. انا ساير عند الدكتور اسال عن حاله الوالدة تبون تلحقوني اهلا و سـهلا ما تبون خلكم بـ مكانكم.!!
حمدة منصدمه اطالع في خـالد بعدها اطالعت في حمد: هــاه بــلاه.!!
حمد سكت و مشى ورا خــالد و حمدة ربعت وراهم تبا تطمن على امها.!!

دخـــلو عند الدكتور.!!

خـــالد: الســلام عليك دكتور.!!
د. فهيم: هـلين و سهلين <<هندي هع.!!
حمد: دكتور طمني على اماية.!!
د. فهيم: مافي مألوم ماما مال انتا.!!
خــالد يتنهد: دكتور حمد يسألك عن الحرمة اللي توها طالعه من حجرة العمليات و اللي انت المسؤول عن حالتها.!!
د. فهيم: ماما ايش اسم مال هيا.!!
حــمد: ســـارة خـليفة الـ.......!!
د. فهيم: ايووووووا هدا ماما سارا.. شوف بابا ماما مال انتا في شويا تأبان ((تعبانة)) يأني هي في راس مال هيا كسر و انا سوي أمليا ((عمليا)) مشان وقف دم داخل.!!
حمد: يعني افهم من كلامك ان اماية كان فيها كسر في الجمجمه.!!
د. فهيم و هو يهز راسه: يس يس.. مشان هي طيه ((طاحت)) من ألى دروج ((على الدرج)).!!
حمد: يعني اماية ما احترقت؟!
د. فهيم: لاااا لااا لااا لااا.. ماما مال إنتا مافي حرق بس هي في ربو لان هيا في شمي co2 واجد و في كاسور راس و انا سويتي أمليا ((عمليا)) و ان ساء الله هي في زين و مافي تأبان ((تعبانة)).!!
حمد: الحمدلله لك يا ربي.. الحمدلله.!! ((و دمعت عينه اما حمدة فـ يلست تصيح)).!!
خــالد: الحمدلله ع ســلامة الوالدة.. تستاهلون سـلامتها.!!
حمد: الله يسلمك فديتك.. و السموحه و الله ياخوك تعبناك وايد معانا اليوم.!!
خـــالد: افـــا ما بينا هالكلام.. لا تعب و لا شي.!!
د. فهيم: بابا أنا في شي مافي قول مشان ماما انتا.!!
حمد: شووو هووو يا دكتور!؟
د. فهيم تم ســاكت فترة بـعدين قــال:.................

حمد فتح عينه و حمدة اغمى عليها.!!


نــــهــــاية البـــارت.!!




توقعاتكم يــــا حــــلوااات؟!
مــا راح انزل بـــارت ثــاني إلا و انا شايفة توقعاتكم.!!


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 8
قديم(ـة) 06-01-2015, 01:41 AM
صورة مجنونه هواك الرمزية
مجنونه هواك مجنونه هواك غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي و ان ضاق صدري من همومي تنفستك/بقلمي


البــــارت الخـــامس.!!

د. فهيم: بابا أنا في شيم افي قول مشان ماما انتا.!!
حمد: شووو هووو يا دكتور!؟
د. فهيم تم ســاكت فترة بـعدين قــال: ماما مال انتا في سرتان في دم ((سرطان في الدم)) و هي لاجم ((لازم)) في آخد كيماوي.!!

حمد فتح عينه ع الاخر و حمدة ما استحملت الخبر و طاحت مغمى عليها.!!
اما خــالد تيبس ما عرف شو يسوي و شاف الستترات ركضو عند حمدة اللي ما كانت دارية بـ الدنيا.!!

د. فهيم: بابا انت في مسلم و انتا يأرف انو كل شي الله اكتب.. انا سويت أملية مشان ماما بس ممكن هي مافي رممبر انتو ((ما تتذكركم)).!!
حمد غمض عينه: الحمدلله على كل حــال.!!
خـــالد: تــعال حمد خلنا نسير عند اختك هي الحين تحتاجك مسكينة تحملت وااايد اليوم.!!
نش حمد من ع الكرسي و مشى مع خالد سايرين قسم الطوارئ لان اخته مرقدة هناك و عطوها مغذي.!!

ام حمد كانت راقدة بعد العملية اللي سوو لها و الحمدلله نجحت العملية بس ما كانت تعرف انها مصابة بـ سرطان في الدم و هالشي الكل خايف يقول لها و تنتكس حالها للاسوء و الدكتور بعد ما تطمن على حمدة طلب من حمد يخبر امه بـ مرضها و ان هالشي راح يكون اقل ضرر عليها دامها تعزه اكثر من حمدة.!!


و ظلو في المستشفى و خـالد بعد كان يبا ييلس معاهم عسب يطمن اكثر عليهم بس حمد ما طاع و قال له يسير بيته و يرتاح.. و بعدها حمد و حمدة سارو عند امهم اللي للحين راقدة بسبب المخدر.!!

و وقت انتهاء الزيارة طلبو من حمدة ترقد عندها و تكون هي المرافقة مع ان حمدة كانت تعبانة إلا انها وافقت ع الطلب و حمد انجبر يطلع من المستشفى و ركب سيارته و خذته السيارة صوب بيتهم اقصد اشــلاء بيتهم.!!

انبهر من شكل البيت اللي صار شبه بيت و اتصل ع الشرطة و طلبو منه انه يروح لهم راح و عرف ان كل اللي في البيت راح مع النيران و هالشي خلاه ينصدم مافي شي إلا و راح مع النيران و عرف ان النيران بسبب شخص و ان هالنيران مب من خطا اوعطل في البيت.!!

حمد دعى على من سبب هالكارثة و يلس يجاوب على اساله الشرطي اللي كانت شبه شخصية و في بعض الاحيان تكون عادية.!!

بعد ما خلص من عند الشرطة و كانت الســاعة 4 الفير قرر يتوضى يسير المسيد و بعد الصــلاة يلس في اخر المسيد و قرا القران و ما حس بـ عمره إلا هو راقد.!!


بعد اسابيع.!!

تحسنت ام حمد و عرفو انها ما فقدت الذاكرة و خبرها حمد بـ أنها مريضه بـ سرطان في الدم و كانت عادية و ما قالت غير الحمدلله على كل حال و هالشي ما ادهش حمد و لا حمدة لانهم يعرفون ان امهم مؤمنة بـ قضاء الله.!!

حمد نقل امه و اخته لـ ابوظبي عسب يبدأون حياتهم هناك و ام حمد زعلت على مذكراتها اللي احترقت في البيت و قالت يمكن خيره من رب العباد و ما زعلت وايد على هالشي.. اما حمدة فـ كانت تحاول تمحي الحزن في البيت و كانت كل يوم تسوي شي في البيت عسب يفرحون معاها و ينسون الهم و النكد.!!


و تعرفو على اهل فـارس و حبوهم و صارو كل يوم تقريبا يتجمعون في بيت حد منهم إلين قررت حمدة انهم يسوون جدول كل يوم او كل يومين يطلعون برا مثلا يروحون للحديقة او للمول و جي و الامهات وافقو بشرط بين الطلعة و الثانية يومين.!!

ام حمد كانت تاخذ كيماوي و هالشي كان وايد يأثر عليها و ما كانو يبينون لها من محبتهم لها و خوفهم عليها بس يعرفون ان هذا كتبه ربهم و لا اعتراض عليه.!!


ام فـــارس: هـــاه يا ام حمد طمنيني عليج شكلج اليوم احسن عن امس.!!
ام حمد بـ ابتسامتها اللي ما تفارقها: انا بخير و لله الحمد و اللي فيني ابتلاء من ربي و لا اعتراض عليه.!!
ام فــارس: الحمدلله على كل حال ياختي.. إلا ما قلتي لي شو رايج نحجز لنا شالية حق اسبوع دام اولادنا اسبوع اللي ياي دواماتهم و نباهم يحللونها في الشالية.!!

فكرت ام حمد شوي و حست ان الفكرة حلوة و طلبت من ام فارس تحجز بدون لا تخبر اولادها عسب يسوون لهم مفاجأة.!!



في مــكان مــا.!!


عــايشة: ترا و الله مليت من البيت و انت كل يوم في الدوام ما غيرو نظام ساعات شغلك.!!
فــيصل: شو اسوي قولي لي و الله تعبت و كل ما افكر اسير عند المدير تييني الاشغال من كل مكان.!!
عــايشة: ما يصير جي شوف لك صرفة مع السكرتير هذا و الله مب مرتاحة لـ دوامك اللي ما ينبلع.!!
فــيصل: انزين باجر بسير للمدير و لو دريت ان المدير هو اللي مخليني جي صدقيني بطلب نقلي من المكان ترا و الله تعبت انا مب مكينة اشتغل 24 ساعة.!!
عـــايشة: خــلاص فديتك ارتاح و باجر ربي يفرجها عليك.!!

يلسو يسولفون و كانت الســاعة قريب 12 في الليل.!!

فــيصل تثاوب: آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآههههه.. يالله يا حلوة انا استأذنج بسير ارقد و انتي لا تسهرين وايد من انش اشوفج لازقة بـ التلفزيون.!!
عــايشة: انزين ملل شو اسوي انت ترجع من الدوام الســاعة 9 و ما نطلع ابد و انا طول اليوم في البيت.!!
فــيصل مسح على راسها و سحبها لـ حضنه: حبيبتي قولي الحمدلله على كل حال.. و بــاجر اوعدج بسير للمدير حتى لو كثرو علي بـ الاشغال.!!
عايشة يلست تصيح: حبيبي و الله تتعب عشاني و تستحمل وايد عسب ما تقصر علي بـ شي بس بالاخير انت و الموظفين نفس المعاش و لا ينقصونها لك على بعض الدقايق اللي تبا ترتاح فيها.!!
فيصل حضنها بـ قوة عسب هو ما يحب يشوفها زعلانه: عواش حبيبتي خلاص مابا دموع فديت هالعيون الناعسات.!!
عايشة مسحت دموعها لانها تعرف انه يتعب لما يشوفها زعلانة: خــلاص مسحت دموعي.!!
بــاسها فيصل على راسها: تصبحين على خير بنتي.!!
عــايشة: و انت من اهل الخير يا عزوتي.!!


دخل فــيصل يرقد اما عـــايشة فـ يلست اتابع فيلم رعب و هي بـ الاساس جــبانة بس ما كان في شي حلو في التلفزيون غير هالفيلم مع انه رعب الا انه يجذب.!!


بعد ســاعتين خلص الفيلم و كانت الساعة 2 في الليل و قالت: شي وقت ما برقد الحين.!!
يلست ادور على فيلم او برنامج تشوفه بس ما مداها لانها سمعت صوت صوب المطبخ.. و هي من الزيغة عفدت و ربعت صوب حجره فيصل و عفدت ع الشبرية و رقدت عداله و هو نومه ثجيل و ما حس فيها ابد و هي تعرف انه ما راح ينش معاها فـ لصقت فيه عسب تحس بالامان و الراحة و سبحان الله من لف عليها هي لفت ايديه حولينا و ارتاحت وااايد بعدها ما حست بـ عمرها إلا و هي راقدة بين ايدين اخوها و سندها في هالحياة.!!


نـــهاية البـــارت.!!


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 9
قديم(ـة) 06-01-2015, 01:46 AM
صورة مجنونه هواك الرمزية
مجنونه هواك مجنونه هواك غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي و ان ضاق صدري من همومي تنفستك/بقلمي


اتـــــمــــنى تــــفـــاعـــلكم مـــعــــاي.!!


و لو بــصراحــة ما شــفت تــفـــاعل اعـــتــبـــرو هــاي آخـــر روايـــة اكــتــبهــا.!!


السمـــوحة منـــكم ياللي ورا الكواليس.!!


بــس أنا تراني أتعب مـــابـــاكم تــشــوفـــون و تـــطلــعون.!!


راضيـــة حتى لو كـــان تعــليقــكم نـــاقد على الروايـــة.!!


تصــبحــون على خـــير.. و اتمنى منكم الدعم لــي.!!

اخـتكم: مجـــنـــــونـــه هـــــــــــواك.!!


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 10
قديم(ـة) 06-01-2015, 02:01 PM
::رقيقة المشاعر:: ::رقيقة المشاعر:: غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي و ان ضاق صدري من همومي تنفستك/بقلمي


تسلمين ع الباررت . ����
و بإنتظاار البارت اليااي ��

الرد باقتباس
إضافة رد

روايتي و ان ضاق صدري من همومي تنفستك/بقلمي

الوسوم
مجنونه , تنفستك/ , روايتي , صدري , همومي , هناك
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
روايتي الأولى : أبي أنام بحضنك و أصحيك بنص الليل و أقول ما كفاني حضنك ضمني لك حيل / كاملة ازهار الليل روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 6838 08-08-2019 05:51 AM
روايتي الأولى : أحبك لو تحب غيري .. و لو غيرك ترجاني / كاملة شايفة نفسي ويحقلي روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 132 08-06-2015 08:43 PM
روايتي الثانيه : جميلتي بين أحضان الأربعه أوراق مبعثرهه أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها 37 18-01-2013 06:01 PM
روايتي الأولى: حتى حبيبي خان حبي وحناني حرم علي حتى أتصل وأسمع الصوت حِـنٍـآنٍـ آلطََفٍـوٍله أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها 7 09-07-2011 05:20 PM
روايتي ذكريات الماضي... خواطر - نثر - عذب الكلام 6 27-06-2007 07:45 PM

الساعة الآن +3: 12:21 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1